الرئيسية / النشرات / نشرة السبت 13 آب 2016 العدد 5073

نشرة السبت 13 آب 2016 العدد 5073

saiednasrallah

السيد نصرالله: انتصار تموز تكفّل بكي الوعي الاسرائيلي

ومستقبل الكيان لم يعد طويلاً

(أ.ل) – شكر الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله كل الذين شاركوا في الانتصار على العدو الصهيوني من المقاومة والجيش اللبناني والأهالي وكل الفعاليات والاحزاب ووسائل الاعلام وكل الناس الطيبين في لبنان والعالم العربي والاسلامي.

وفي كلمة له خلال المهرجان المركزي الذي يقيمه حزب الله بمناسبة الذكرى العاشرة للانتصار في عدوان تموز عام 2006 في باحة مجمع موسى عباس في مدينة بنت جبيل، توجه السيد نصرالله بالشكر الخاص لكل الدول التي وقفت الى جانب المقاومة وخاصةً لسوريا والجمهورية الاسلامية في ايران.

ولفت السيد نصرالله الى ان الاهتمام الاسرائيلي بهذه الذكرى كان كبير جداً وذلك لأن عدوان تموز 2006 أصبح في الوجدان الصهيوني مفصلاً تاريخياً مهماً جداً وله تداعيات مصيرية على الكيان.

عدوان تموز قرار اميركي نفذته “اسرائيل”

وشرح السيد أن “عدوان تموز على لبنان كان قراراً اميركياً نفذته “اسرائيل”، معتبراً أن “اسقاط أهداف هذا العدوان هو انجاز استراتيجي وتاريخي”. وتابع السيد “كان أكبر هدف لعدوان تموز سحق المقاومة ومن ثم اصبح الهدف تحقيق اكبر قدر من قتل وتدمير للمقاومة ونزع سلاحها وشطب حزب الله من المعادلة الداخلية والاقليمية ومن ثم اخراج المقاومة من جنوب الليطاني وقد نزل هدف العدوان الى نزع سلاح المقاومة في جنوب الليطاني”.

اسباب عدوان تموز

وحول اسباب حرب تموز تابع السيد نصر الله ان الهدف كان “تحويل جنوب الليطاني الى منطقة خالية من السكان وابعاد المقاومة عن الحدود والكل يعرف ان المقاومة ما زالت على الحدود، وكان الهدف استقدام قوات متعددة الجنسيات والحاق لبنان بالمنظومة الامنية الاميركية وتعزيز مكانة “اسرائيل” واطلاق سراح الاسرائيليين دون قيد او شرط”. ومن الاهداف ايضاً لعدوان 2006 “تحقيق الشرق الاوسط الجديد”، واشار السيد الى ان “اسقاط هذه الاهداف كان تاريخياً ومن من نتائج الانتصار اهتزاز المؤسسة العسكرية الاسرائيلية من الداخل واصبح هناك اتهامات متبادلة بين الجنود والضباط فضلاً عن الاستقالات والاقالات والتغييرات التي حصلت في الجيش الاسرائيلي وفقدان الثقة بين القيادة والجنود”.

نتائج انتصار تموز

وعن نتائج انتصار تموز لفت السيد الى “فقدان ثقة الشعب الاسرائيلي في قيادته وذلك يعني انه ذاهب الى مصير خطير جداً، وسقوط العقيدة العسكرية للجيش الاسرائيلي والتي كانت تقوم على تحقيق انتصارات سريعة والقتال في ارض العدو” واليوم يعيد الاسرائيلي عقيدته العسكرية والتي قد تكون من خلال القتال على ارضه وبلا معزل عن جبهته الداخلية”.

الانتصار في عدوان تموز 2006 تكفل بخفض سقف الطموحات الاسرائيلية

واذ لفت السيد الى ان الانتصار في عدوان تموز 2006 تكفل بخفض سقف الطموحات الاسرائيلية مذكراً ان صواريخ المقاومة تطال كل مكان في الكيان الصهيوني، ختم السيد ان “اسرائيل كانت اداة اميركية في حرب تموز وهذه الاداة فشلت”.

السؤال بعد حرب تموز: هل تبقى “اسرائيل”

وعن ما بعد حرب تموز لفت السيد نصرالله الى انه “بدأ السؤال في “اسرائيل” اذا كان الكيان الصهيوني سيبقى ام سيكون الى زوال فيما لم يكن ليطرح هذا السؤال قبل الحرب”، لافتاً الى أن “هناك دراسات في اميركا تقول ان مستقبل “اسرائيل” لم يعد طويلاً”.

لماذا بنت جبيل؟ وماذا عن بيت العنكبوت!

وسأل السيد نصرالله “لماذا اصرار العدو في 2006 كان الدخول الى بنت جبيل”، واضاف “لان المعركة كانت من اجل ترميم الوعي الاسرائيلي واعادة كي الوعي العربي، معتبراً ان “انتصار تموز تكفل من بنت جبيل بكي الوعي الاسرائيلي”.

وتوجه السيد الى القيادة الصهيونية بالقول “انتم مجتمع اوهن من بيت العنكبوت”، و”معركة بنت جبيل اسقطت القبضة الفولاذية الاسرائيلية وثبتت معادلة اسرائيل اوهن من بيت العنكبوت”.-انتهى-

——–

images[2]

الجيش: اشكال بين مواطنين في بلدة حورتعلا

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 13/8/2016 البيان الآتي:

مساء اليوم، حصل إشكال بين مواطنين في بلدة حورتعلا – بعلبك نتيجة خلافات عائلية سابقة، تطوّر إلى تبادل إطلاق نار بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة. وعلى الأثر تدخلت قوة من الجيش لفرض الأمن والاستقرار فتعرضت لإطلاق نار من قبل مسلّحين ما أدى إلى إصابة ضابط بجروح طفيفة. وقد ردّت القوة على مصادر إطلاق النار بالمثل، ونفذت عمليات دهم أوقفت خلالها ثلاثة أشخاص من المتورطين في الحادث، كما ضبطت كمية من الأسلحة المتوسطة والخفيفة والذخائر والأعتدة العسكرية. أعيد الوضع إلى طبيعته، وتستمر قوى الجيش بملاحقة باقي المتورطين لتوقيفهم وإحالتهم على القضاء المختص.-انتهى-

——-

images[2]

الحاجة إلى تطويع تلامذة ضباط لصالح الجيش

(أ.ل) – تعلن وزارة الدفاع الوطني- قيادة الجيش، عن الحاجة إلى تطويع تلامذة ضباط لصالح الجيش(قوى: بر – جو – بحر)، المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، المديرية العامة للأمن العام، ومديرية الجمارك العامة، بطريقة المباراة، من بين المدنيين والعسكريين (الذكور فقط)، حملة شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها رسمياً، على أن يكون معدل العلامات فيها  20/12 وما فوق، والحائزين على إفادات إثبات القيد في الإمتحانات الرسمية للعام 2014 لطلاب الثانوية العامة بجميع فروعها.

  • على الراغبين بالتطوع، أن يتقدموا بطلباتهم شخصياً خلال أوقات الدوام  الرسمي اعتباراً من  8/8/2016 ولغاية 6/9/2016  ضمناً، في الكلية الحربية- الفياضية.
  • يتم الاطلاع على باقي الشروط والمستندات المطلوبة، في قيادات المناطق والمواقع والثكنات العسكرية، وعلى موقع الجيش على الإنترنت:  www.lebarmy.gov.lb-انتهى-

——-

madeeha10-10-2015

المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان:

حملة استيطانية مسعورة في القدس وعمليات هدم واسعة لمنازل المواطنين الفلسطينيين

(أ.ل) – حذر المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان تقرير الإستيطان الأسبوعي الصادر من تاريخ 6/8/2016 ولغاية 12/8/2016 من اعداد الزميلة مديحه الأعرج “من مخططات الاحتلال الإستيطانية الهادفة الى الإستيلاء على أراضي الفلسطينين والتي يصنفها “املاك غائبين” واعتبر ذلك تجاوزًا للخطوط الحمراء خاصة وأن سياسات الحكومات الإسرائيليةالسابقة بما فيها سياسات الليكود كانت قد  امتنعت عن مصادرة ما تسميه ”  أراضي الغائبين ” لأغراض استيطانية، واتهم حكومة الاحتلال بسرقة أراضي الفلسطينيين الخاصة في وضح النهار، كما يفعل المستوطنون. حيث تنوي سلطات الاحتلال مصادرة أراض فلسطينية جرى تصنيفها كـ’أراضي غائبين’  بهدف نقل البؤرة الاستيطانية ‘عمونا’ إلى هذه الأراضي . بعد  أن ما تسمى بـ’الإدارة المدنية’ إعلانا في صحيفة ‘القدس’، يتضمن خارطة لمساحات تعتبر ‘أراضي غائبين’ قرب البؤرة الاستيطانية ‘عمونا’، تشمل  30 قسيمة أرض يمكن نقل البؤرة الاستيطانية إليها على مساحدة تزيد عن 200 دونم تقع حول ‘عمونا’ وبعضها لا يبعد سوى أمتار معدودة عنها، وتضمن الإعلان دعوة للفلسطينيين، أصحاب الأراضي، إلى إجراء اتصال مع الإدارة المدنية وتقديم إثباتات ملكية بهدف تقديم اعتراض على المخطط. كما حذر المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان، من تصعيد اسرائيل لممارساتها العدوانية في القدس المحتلة، بما في ذلك مشاريعها الاستيطانية وسعيها المحموم لحسم موضوع القدس وفرض أمر واقع فيها، حيث كشفت سلطات الاحتلال عن بناء 2000 وحدة استيطانية جديدة في القدس المحتلة على أراضٍ فلسطينية تقع بين مستوطنة “جيلو” ،المقامة هي الأخرى على أراضٍ فلسطينية، وبين شارع الأنفاق قرب بيت جالا.

ويأتي هذا المخطط بعد اسبوعين فقط من الإعلان عن مخطط بناء 770 وحدة استيطانية في حي جيلو الاستيطاني  في القدس المحتلة،بهدف عزل شرقي القدس المحتلة عن جنوب الضفة الغربية بعد ان عزلها جدار الضم والتوسع عن شمالها ، وترسيخ ضمها لـ”إسرائيل” والحيلولة دون عودتها عاصمة للدولة الفلسطينية في المستقبل، ويندرج هذا ضمن سلسلة إجراءات سبق اتخاذها من قبل حكومة نتنياهو للقدس عام 2020 ببناء 54  ألف وحدة استيطانية. وسيحتل المشروع الاستيطاني الجديد، الذي يعمل عليه جنرال في قوات الاحتياط التابعة لجيش الاحتلال، مئات الدونمات، معظمها ملكية خاصة  والأراضي التي يستهدفها المشروع تقع بالقرب من بلدتي بتير والولجة التابعتان لمحافظة بيت لحم في المناطق المصنفة “C ”، على مشارف شرقي القدس.

وفي السياق ايضا أقرت اللجنة المحلية للتخطيط و البناء في بلدية الاحتلال في القدس المحتلة ، مصادرة قطعة أرض فلسطينية بمساحة 1.2 كيلو متر مربع لبناء كنيس يهودي بجبل المكبر شمال المدينة. والحي سيُبنى لصالح الحارة اليهودية فاحشة الثراء في حي “نوف تسيون” و التي تضم 90 عائلة ثرية. وحسب بلدية الاحتلال فإن هذه القطعة الخاصة لا يعرف لمن تتبع وأن قرار المصادرة جاء بناءً على طلب وزارة البنى الدينية بالقدس وإن المصادرة ضرورية لبناء المعابد وإعادة الأمل للسكان اليهود وفق ما أفاد عضو مجلس البلدية  عن حزب “ميرتس”.

وفي سياق مخطط التهويد تنوي شرطة الاحتلال إنشاء خمسة مراكز شرطية جديدة في القدس الشرقية، ومقدمة لذلك تقوم شرطة الاحتلال بنشر المئات من افرادها داخل الأحياء الفلسطينية، بهدف ترهيب المقدسيين وبسط السيادة اللاشرعية بقوة الاحتلال، وتواصل الاقتحامات الاستفزازية والمتعددة للمسجد الأقصى وللمقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية. حيث اقتحم 8960 مستوطنًا وشرطيا باحات المسجد الأقصى منذ بداية العام الجاري، معظمهم من المستوطنين ونشطاء وأفراد الجماعات اليهودية ومنظمات الهيكل المزعوم وفق تقرير اعتمد التوثيق الميداني اليومي ومعلومات دائرة الأوقاف الإسلامية ، منهم 7183 مستوطنًا، و482 من عناصر مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، إضافة لـ 241 من الجنود بزيهم العسكري والشرطة بزيهم الخاص. وبين التقرير أن شهر نيسان، كان الأكثر عددا في الاقتحامات، إذ وصل عدد المقتحمين فيه الى 1908، تلاه شهر حزيران (1335).

وفي السياق ايضا قال رئيس لجنة الخارجية والأمن البرلمانية لدى الاحتلال افي دختر، ان “تطبيق السيادة الإسرائيلية على معاليه أدوميم هو مسألة وقت ليس إلا”، وأضاف “معاليه أدوميم والكتل الاستيطانية الأخرى هي جزء لا يتجزأ من دولة إسرائيل وهكذا ستظل.” فيما قال الوزير عن حزب الليكود، ياريف ليفين، إنه يتعين شرعنة جميع البؤر الاستيطانية التي أقيمت في الضفة المحتلة، وأضاف ليفين أنه لا يعقل هدم النقطة الاستيطانية العشوائية عمونا وأن تسير الأمور كالمعتاد.

وعلى صعيد انتهاكات الإحتلال والمستوطنين التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الأرض في فترة اعداد التقرير فقد كانت على النحو التالي:

القدس: في سياق الاعمال الاستفزازية والمخططات التهويدية في القدس الشرقية المحتلة اقتحم 8960 مستوطنًا وشرطيا باحات المسجد الأقصى منذ بداية العام الجاري، معظمهم من المستوطنين ونشطاء وأفراد الجماعات اليهودية ومنظمات الهيكل المزعوم وفق تقرير اعتمد التوثيق الميداني اليومي ومعلومات دائرة الأوقاف الإسلامية، منهم 7183 مستوطنًا، و482 من عناصر مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، إضافة لـ 241 من الجنود بزيهم العسكري والشرطة بزيهم الخاص. وبين التقرير أن شهر نيسان، كان الأكثر عددا في الاقتحامات، إذ وصل عدد المقتحمين فيه الى 1908، تلاه شهر حزيران (1335)، فيما أطلق ناشطون في فعاليات بناء “الهيكل” المزعوم واقتحام المسجد الأقصى حملة لجمع تبرعات، استكمالًا لتمويل مشروع لبناء تطبيق” إلكتروني بهدف تكثيف الاقتحامات اليهودية للأقصى. وقد لقيت المبادرة تأييدًا من عدة قيادات دينية يهودية، والتي دعت إلى دعم المشروع.

وفي السياق نفسه قررت شرطة الاحتلال افتتاح 5 مراكز شرطة إضافية في أحياء عدة بمدينة القدس المحتلة، إلى جانب زيادة في أعداد الكاميرات حيث سيتم نشر مئات الكاميرات الجديدة وربطها بغرفة العمليات التابعة لشرطة الاحتلال، إضافة للاستفادة من كاميرات المراقبة الموجودة حاليا، في القدس الغربية و 60 كاميرا اخرى مختصة ومتخصصة في تسجيل ارقام لوحات تسجيل السيارات، سيتم تركيبها هي الاخرى حتى نهاية العام الجاري غالبيتها في الاحياء الفلسطينية سلوان، الطور، وادي الجوز، العيسوية في القدس المحتلة.

وتنوي بلدية الاحتلال القيام بمخطط تهويدي جديد في القدس يهدف إلى هدم بيوت فلسطينيين في القدس المحتلة، في الحي الإسلامي؛ بهدف توسيع ساحة ما يسمى “حائط المبكى”، ما أثار مجددا الحديث عن مخطط، يهدف إلى إقامة “ساحة أو ساحات أخرى لـ”حائط المبكى”، من خلال هدم منازل قريبة منه في الحي الإسلامي”. ويصل طول حائط البراق إلى 488 مترا، منها 350 مترا مختفية داخل الحي الإسلامي، وهناك عشرات المنازل التي تستند إلى الحائط الذي يشكل جدرانا في هذه المنازل.

الخليل: هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، 5 بركسات سكنية، في قرية أم الخير شرق بلدة يطا، جنوب الخليل وحاصرت المنطقه القريبة من مستوطنه “كرمائيل”، وشرعت بهدم البركسات الخمسة، التي تعود ملكيتها لمواطنين من عائلة الهذالين، للمرة التاسعة علمًا أن المنازل التي هدمت يتم بناؤها بتمويل من الاتحاد الأوروبي.

وأصيب الطفل يوسف عبد الرحمن الرجبي (9 أعوام) بجروح، بعد ان اعتدى المستوطنون عليه بالضرب اثناء تواجده بالقرب من مقر المحكمة الشرعية في منطقة ‘السهلة’ وسط مدينة الخليل، فيما نفّذت جرافات عسكرية إسرائيلية، عمليات تجريف لأراضي المواطنين في قرية طواس القريبة من البرج العسكري الإسرائيلي المقام على مدخل بلدة بيت عوا القريبة جنوب غرب دورا بالخليل.

رام الله: قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مصادرة 231 دونما من أراضي بلدة سلواد الى الشمال من مدينة رام الله ونشرت إعلانا بهذا الخصوص في وسائل الاعلام يشير إلى قرار وضع اليد على هذه الأراضي. وجاء في الإعلان الموقّع باسم “يوسي سيجال” المسؤول عن أملاك حكومة الاحتلال والأموال “المتروكة” في الضفة الغربية، “عملا بالصلاحيات المخوّلة إليّ بمقتضى أمرٍ بشأن الأموال المتروكة (الممتلكات الخصوصية) منطقة الضفة الغربية رقم 58 لسنة 1967، أصرّح بعد الفحص الذي أجريته بنيّتي وضع يدي على الأموال المتروكة بموجب المادة رقم 4 من الأمر رقم 58”. وأضاف الإعلان “يحق لكل من يدعي بحقوقٍ في الأموال الموصوفة أو بجزءٍ منها أن يقدم اعتراضًا إلى المسؤول عن الأموال المتروكة في الارتباط الصهيوني في رام الله خلال 60 يوما”.وقالت مصادر فلسطينية إن هذه الأراضي المصادرة تعود لـ”فلسطينيين غائبين”، وإن سلطات الاحتلال تنوي إقامة الموقع الاستيطاني العشوائي “عمونا” على هذه الأراضي بموجب قانون “أملاك الغائبين”.

نابلس: أصيب عشرات المواطنين، في بلدة قصرة ، بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع عقب قيام آليات الاحتلال بأعمال تجريف في الأراضي المحاذية لمستوطنة “مجدوليم” قبل أن يتصدى لهم المواطنون ويمنعوها من مواصلة التجريف الذي طال ايضا اراضي المواطنين الزراعية والتي تعود ملكيتها للمواطنين ( صقر شحادة، وعزمي حسن، وورثة المرحوم تيسير فرح .

وهدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مطعما ومعملا للخزف في بلدة سبسطية شمال نابلس واستراحة “القلعة” الذي تعود ملكيته للمواطن نائل عقل، إضافة إلى معمل للخزف، الذي تعود ملكيته للمواطن أحمد ذياب عقل، قرب المنطقة الاثرية في البلدة؛ بذريعة البناء في المنطقة المصنفة (ج).  كما اخطرت قوات الاحتلال الاسرائيلي، المواطن يوسف خالد عودة من بلدة حواره، بهدم منزله؛ وذلك بحجة البناء غير المرخص في مناطق مصنفة (ج) فيما اقتحمت قوة من جيش الاحتلال بلدة بيت دجن شرق نابلس، وصوّرت آليات تعمل على شق طريق زراعي في المنطقة الواقعة ضمن الأراضي المصنفة ج، واستولت قوات الاحتلال على طابق علوي لاحد المنازل في عصيرة القبلية جنوب نابلس عقب مواجهات مع جنود الاحتلال في البلدة حيث تفاجأ المواطنون  بقرار وضع اليد على الطابق العلوي للمنزل لاغراض عسكرية .واعتلى  جنود الاحتلال سطح المنزل المحاذي لمستوطنه يتسهار وطردوا عائلته من الطابق العلوي للمنزل.

وأصيب عشرات المواطنين بالاختناق، فيما استهدفت قوات الاحتلال الاسرائيلي محولا رئيسيا للكهرباء، خلال قمعها لمسيرة كفر قدوم الاسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 14 عاما لصالح مستوطني “قدوميم” المقامة عنوة على اراضي القرية.

سلفيت: أعدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، ، نحو 250 شجرة زيتون في أراضي بلدة اسكاكا شرق سلفيت،وجًرفت مساحات واسعة من حقول الزيتون الواقعة في أراضي منقطة “البياضة” في قرية اسكاكا بزعم انها “أراضي دولة”، عمليات التجريف واقتلاع أشجار الزيتون التي يتروح عمرها من ما بين 3-10 سنوات، طالت اكثر من 20 دونم، لصالح توسعة مستوطنتي “نفيه حنانيا” و”رحاليم” الواقعتين شرق قرية اسكاكا شرقي سلفيت. ودمرت السناسل والجدران الاستنداية بذريعة أنها اراضي مصادرة “.

كما قامت جرافات تابعة لمستوطنة” ليشم”، بتجريف جديد في أراضي تتبع بلدة ديربلوط من جهة السهل من الناحية الشرقية للبلدة، تهيئة للمزيد من بناء الوحدات الاستيطانية على حساب أراضي دير بلوط.،فيماواصلت ما يسمى بجامعة ومستوطنة”اريئيل” سكب مجاريها ومياهها العادمة في أراضي غرب سلفيت ملوثة البيئة من هواء وتربة ومياه.وقال شهود عيان أن المجاري تشبه النهر الجاري لغزارتها وعدم توقفها على مدار الساعة، وهو ما تسبب بتلوث بيئي خاصة للأراضي المحيطة بمجرى المياه العادمة.

قلقيلية: هدمت جرافات الاحتلال الاسرائيلي، بركسًا لمواطن في بلدة جيوس قضاء قلقيلية يعود للمواطن أبو عمار البدوي، حيث تمنع قوات الإحتلال البناء في تلك المنطقة بذريعة أنها منطقة “ج”.

بيت لحم: اقتلعت قوات الاحتلال الإسرائيلي 50 شجرة زيتون في أراضي قرية واد رحال، جنوب بيت منطقة خلة النحلة، وتعود للمواطن إبراهيم عابدة. بهدف ضمها لحدود مستوطنة “افرات” المقامة على أراضي المواطنين، كما قامت سلطات الاحتلال بتركيب كشافات ضوئية وكاميرات في الشارع الممتد من مفرق بيت عانون وحتى مفرق “غوش عصيون” غرب بيت لحم وقال مسؤول في الشركة الاسرائيلية المشرفة على اقامة هذا المشروع ان الهدف من ذلك هو كشف المناطق الجبلية المطلة على الشارع من كلا الجانبين ومن اجل الحد من عمليات رشق الحجارة والزجاجات الحارقة التي يكثر القائها في المكان بحسب تعبيره.

الأغوار: دمرت قوات الاحتلال الاسرائيلي، خط مياه تحت الإنشاء يهدفُ لمدّ سكان قريتي يارزا والمالح في منطقة الاغوار من مدينة طوباس بالمياه، قوات الاحتلال دمرت خط المياه الواصل من طوباس الى يارزا بطول 4 كم تدميرا كاملا وصادرت اجزاء كبيرة من الخط الواصل من يارزا الى المالح بطول 9 كم.والممول من مؤسسة العمل ضد الجوع الدولية ، كماهدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بركسات وخياما، في بلدتي الجفتلك وفصايل في الأغوار الفلسطينية.

قوات الاحتلال اقتحمت قرية الجفتلك وهدمت بركس اغنام للمواطن رشيد سالم حزيرات، والواجهة المتبقية من منزل المواطن ساري أبو عرام، وخيمة سكنية تأوي عائلة ابراهيم أبو هنية في تل الصمادي في الجفتلك. وفي بلدة فصايل، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خيمة تعود للمواطن زيد محمود أبو خربيش. وبركسا قيد الانشاء للمواطن محمد حسن الزايد.-انتهى-

———

mhmd raeed

رعد: المقاومة بالنسبة الينا قدر وليست خيارا

(أ.ل) – رعى رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد الحفل الذي اقامته بلدية النبطية لتوقيع كتاب الصحفي عبدالله شمس الدين “عين الإنتصار” وقائع وأسرار مجهولة في إدارة الحرب الاعلامية خلال عدوان تموز “المنار نموذجا”، في نادي الشقيف النبطية، حضره الى النائب رعد ممثل النائب ياسين جابر المحامي جهاد جابر، رئيس بلدية النبطية احمد كحيل وفعاليات.

بعد ترحيب من الزميلة منار صباغ، ألقى كحيل كلمة.

والقى راعي الإحتفال النائب رعد كلمة أعلن في مستهلها أن “الانتصار هو تكريس جدارة، والجدارة هي ترجمان الإرادة، والإرادة يشحذها اليقين، واليقين هو التماهي مع الحق والحقيقة. وبناء عليه، فإن المقاومة تنطلق من يقين يشحذ إرادة تعبر عن جدارة بصنع الإنتصار، والإنتصار وصف لا يصح إسقاطه إلا على الأعداء. أما الفوز فهو وصف يستخدم بين الأوداء أو بين الخصماء”.

وقال: “الإعلام المرئي هو من أهم التجهيزات والمستلزمات والأسلحة الفاعلة والشريكة في صنع الإنتصار. والأخ عبدالله شمس الدين رغم أنه كان موفقا جدا في تقديم تجربته الغنية خلال التغطية والمواكبة الإعلامية عبر قناة المنار، إلا أنه كان متواضعا في تسمية كتابه المهم والمشوق. إذ أن إعلام المنار إبان حرب تموز العدوانية لم يكن مجرد عين الإنتصار، بل كان بكل موضوعية شريكا أساسيا في صناعة الإنتصار وتظهيره”.

أضاف: “عرض الكتاب للظروف والحيثيات التي كانت تحيط بالعاملين في قناة المنار أثناء الحرب ليقول لنا جميعا ان التغطية الإعلامية التي تولتها القناة المستهدفة من العدو بأبنيتها وتجهيزاتها وطاقم أفرادها كانت تؤدي مهمتها الصعبة دون أن تكون في مأمن او في وضع إعتيادي، وما كانت لتنجح في أدائها لولا البدائل التي كان أعدها المعنيون وتحسبوا لإمكان الحاجة إليها أثناء الحرب. وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على حسن التقدير والتدبير”.

وقال: “المقاومة بالنسبة الينا قدر وليست خيارا فحسب، والذين يحيكون اليوم المكائد لإنهائها هم كالمرأة التي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثا، وهؤلاء بدأوا يظهرون على الشاشات وهم يلتمسون ود العدو ويصافحونه ويشاركونه المنتديات ويبادلهم العدو الإستعداد لزيارتهم في عواصمهم العربية في مرحلة لم تعد الشاشات تذكر فلسطين ولا تحدث عن إحتلال اليهود لأرضها ولا يستفزها طوفان المستوطنات في القدس والضفة الغربية”.

وتابع: “في لبنان ثمة من خاب ظنونه وخسر رهانه في حرب تموز، ولا يزال يرى المقاومة عبئا، والوطن محفظة سفر، وموقعه في السلطة قدس الأقداس، فيما اللبنانيون لا يشعرون بحضور الدولة وهم يئنون من إنقطاع المياه والكهرباء، وإنعدام فرص العمل، وفساد الإدارة وتضخم الدين العام وسوء التدبير في الإنماء، وفي معالجة النفايات والتلوث البيئي، وفي إرتفاع السكن والإستشفاء”.

أضاف: “في مهمة التحرير والدفاع عن الوطن وحمايته، الشركاء متفاهمون ضمن معادلة الشعب والجيش والمقاومة، لذلك تحقق الإنتصار وسيتحقق المزيد من الإنتصارات. أما في مهمة بناء الدولة ومؤسساتها وقيام السلطة وتوزيع المغانم والمكتسبات والمحاصصة الطائفية فالشركاء متشاكسون، ولذلك تتعثر المهمة حتى الآن”.

وختم “بديع وجميل وشيق وصادق كتابك أيها الأخ العزيز. شكرا لك على ما قدمت وأملي ان تكثر الكتابة عن تلك الحرب التي حقق فيها شعبنا أعظم إنتصار”.-انتهى-

——–

emil emil lahhoud (2)

كنعان: التيار والقوات في موقع مشترك لاحداث خرق في القانون الانتخابي

ونحن جسر لالتقاء جميع الفرقاء

(أ.ل) – اشار عضو تكتل “التغيير والاصلاح” النائب ابراهيم كنعان الى ان “التيار الوطني الحر” و”القوات اللبنانية” في “تواصل مستمر حول مسائل قانون الانتخاب والرئاسة الى غيرها من الملفات الاساسية المطروحة”، مشددا على ان “التنسيق قائم وهناك تقارب في مسألة قانون الانتخاب، على غرار الموضوع الرئاسي، اضافة الى محاولات مشتركة (تيار-قوات) لردم الهوة بين الاطراف الاخرى”.

وقال في حديث لمصدر إعلامي “ان الخلاف لم يعد مسيحيا-مسيحيا بل ان الاختلاف عند تلك الاطراف”، متحدثا عن “محاولة من قبلنا للوصول الى صيغة مشتركة يشارك فيها التيار والقوات من خلال حركتنا النيابية وحركتنا على طاولة الحوار باتجاه الفرقاء الاخرين”.

واوضح كنعان ان “لا خلاف ولا نقطة تباعد كبيرة في الصيغ المطروحة بين القوات والتيار”، مشيرا الى “احتمال وجود خلاف قوي بين الاحزاب الممثلة للسنة والشيعة”.

وردا على سؤال عما اذا كان يبشر باتفاق قريب بين التيار والقوات حول قانون انتخابي، لفت كنعان الى انه “وبعد تفاهم معراب واعلان النوايا والتحالف الذي يحصل، نحن في موقع مشترك كي لا أقول في موقع واحد لاحداث خرق ولا يجب على احد الاعتقاد اننا سنكون سببا في عدم الوصول الى قانون انتخابي جديد”.

اضاف “ان التيار والقوات يريدان قانونا انتخابيا جديدا يؤمن تمثيلا صحيحا ومناصفة، وهذا ما يجب ان يكون عليه موقف سائر القوى المسيحية وفي مقدمهم بكركي ونريد ان نكون الجسر المساهم الاول لالتقاء جميع الفرقاء”.-انتهى-

———

images[2]

الجيش: طائرة تجسس تابعة للعدو الإسرائيلي خرقت أجواء الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 13 آب 2016 البيان الآتي:

عند الساعة 15.30 من يوم امس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الاسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 21.00 من فوق بلدة علما الشعب.-انتهى-

——–

ali fayad

 

فياض: نتمسك بالحوار كوسيلة لمعالجة المشاكل

والإرهاب التكفيري سينهزم تحت إرادة مقاومينا الأبطال

(أ.ل) – أقام اتحاد بلديات قضاء بنت جبيل وجمعية جبل عامل الانمائية، حفل افتتاح معرض خيرات أرضي للسنة الثالثة على التوالي للمنتوجات البلدية والحرفية، برعاية عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور علي فياض، في قاعة الإمام الخميني، في حديقة إيران ببلدة مارون الراس، في حضور رئيس اتحاد بلديات قضاء بنت جبيل عطاالله شعيتو، مدير مؤسسة جهاد البناء في الجنوب قاسم حسن، عضو هيئة مكتب غرفة الصناعة والتجارة في صيدا والجنوب عماد قصير، ممثلين عن الجمعيات الأهلية والكشفية والأندية الرياضية، وعدد من الفاعليات، الشخصيات والمهتمين.

وتحدث النائب فياض، فأكد “أننا نتمسك بالحوار الوطني كوسيلة لمعالجة المشاكل بين اللبنانيين، وكإطار فاعل للوصول إلى نتائج في ما يتعلق بالملفات العالقة التي تعيق الدولة بالقيام بدورها تجاه مجتمعها ومواطنيها، وبالتالي نحن جاهزون تماما كي نعيد تزخيم مسيرة طاولة الحوار الوطني التي سعى البعض إلى إعاقتها وفرملة اندفاعاتها، وإلى الحؤول دون أن تمضي في تسجيل إنجازات كبيرة في سياق معالجة الأزمة التي يعاني منها لبنان، ودفع المطالب الإصلاحية التي ينطوي عليها اتفاق الطائف”.

وقال: “إننا نقف في الموقع الإيجابي، وأننا مستعدون للتعاطي بإيجابية، سيما وأننا نقوم بدورنا في الدفاع عن هذا الوطن في وجه العدو الإسرائيلي من خلال معادلة الردع والتوازن، وفي مواجهة الإرهاب التكفيري مباشرة على أرض الميدان الذي نهزمه بالمعركة التي نخوضها ضده في كل ساعة ويوم، والتي نتطلع فيها بكل ثقة وطمأنينة أن هذا الإرهاب التكفيري الضلالي والمتخلف، إنما سينهزم تحت إرادة مقاومينا الأبطال”. وشدد على “أننا نقوم بدورنا على صعيد حماية هذا الوطن في أمنه واستقراره، ولكن من ناحية أخرى نحن جاهزون تماما للتعاون مع كل المكونات بما فيها تلك التي نختلف معها في السياسة، وفي ملفات جوهرية، وجاهزون للتعاون في الاقتصاد وفي معالجة الشأن الحياتي والإنساني والمعيشي والخدماتي الذي يعنى به المجتمع اللبناني ككل دون تمييز”.–انتهى-

———

images[2]

مناورة قتالية ليلية بالذخيرة الحية في حقل رماية حنوش – حامات

(أ.ل) – بإشراف مدرسة القوات الخاصة، نفّذت وحدات من لواء المشاة الثالث وأفواج: المدرعات الأول ومغاوير البحر والمغاوير والحدود البرية الثالث، بالاشتراك مع وحدات من القوات الجوية والبحرية، مناورة قتالية ليلية بالذخيرة الحية في حقل رماية حنوش – حامات، تحاكي القضاء على مجموعة إرهابية متحصنة في أماكن مبنية. وقد استخدمت خلال المناورة رمايات بالطوافات والهواوين والدبابات والأسلحة المتوسطة والخفيفة، بالإضافة إلى تفجير عبوات ناسفة لفتح ثغرات، كما شملت عمليات دعم جوي وإنزال وإخلاء جرحى من حقل المعركة بواسطة الطوافات. وتأتي هذه المناورة في إطار خطة التدريب النوعي التي وضعتها قيادة الجيش للتأكد من جهوزية الوحدات، واستعدادها للتدخل السريع والفاعل في مختلف الظروف القتالية.-انتهى-

——–

jabri

جبري حاضر حول فكر السلفية ومنهجها

(أ.ل) – نظّم المركز الاستشاري للدراسات والتوثيق ندوة تحت عنوان: “السلفيات القتالية المتطرفة: الفكر والمنهج.. الاتجاهات وتجارب معاصرة”، حاضر فيها كل من الشيخ د. عبد الناصر جبري، ود. محمد مرتضى، ود. أحمد ملي، ود. يوسف طباجة، ود. علي فضل الله، ود. يحيى فرحات، وحسام مطر.

من جهته تحدّث الشيخ جبري عن الظروف التاريخية لنشأة السلفية، وأسسها واتجاهاتها، مشيراً إلى أن السلفية ظاهرة دينية واجتماعية وسياسية، والسلفيون انطلقوا كلهم من أسس الشريعة الإسلامية؛ الكتاب والسنة، ومن سيرة الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ومن سار على نهجهم، لأنهم التزموا مقاصد الشريعة في أمورهم الدينية والدنيوية، وآمنوا إيماناً عميقاً بأن ما جاء به الإسلام من تعاليم دينية واجتماعية وسياسية واقتصادية وأخلاقية هي التي حققت العدل والمساواة والفضيلة لسائر الناس، كيفما كان جنسهم ولونهم ووضعهم الاجتماعي..

وأكد سماحته أن حرص السلف الصالح على تطبيق التعاليم الإسلامية هو الذي جعل الصفوة من العلماء والمصلحين والدعاة المسلمين في كل زمان ومكان يعتبرون سيرة السلف الصالح قدوة ومثالاً في تطبيق مبادئ الشريعة الإسلامية، لافتاً إلى أن ما نشاهده الآن في المجتمعات الإسلامية من ظلم وحرمان ليس من روح الإسلام، إنما هو من عمل الذين أرادوا أن يحققوا لأنفسهم التسلُّط على العباد والتعبّد والتحكُّم في رقابهم.-انتهى-

——–

darwish13-8-2016

درويش التقى وفد ملتقى الأديان والثقافات للتنمية والحوار

(أ.ل) – استقبل رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش وفداً من ملتقى الأديان والثقافات للتنمية والحوار، ضم الأمين العام الشيخ حسين شحادة، مدير العلاقات العامة أكرم طليس والمدير التنفيذي في البقاع اكرم طليس، وعرض معهم مجل الأوضاع والتطورات على الساحتين المحلية والإقليمية.

وشدد درويش وشحادة على ضرورة التماسك والتضامن بين مكونات المجتمع اللبناني، المسيحية والمسلمة  لمواجهة الإرهاب والتكفير الذي يضرب المنطقة في هذه المرحلة الصعبة، وأكدا ان الحوار هو السبيل الوحيد لحل المشاكل الداخلية.

والجدير ذكره ان ملتقى الأديان والثقافات للتنمية والحوار تأسس بمبادرة من سماحة العلامة السيد علي فضل الله، وهو مؤسسة فكرية أهلية تؤكد على استمرار ما دعى إليه المؤسسون الأوائل لنهج الحوار المسيحي – الإسلامي والإسلامي – الإسلامي وتعمل على بناء أواصر التفاهم بين المواقع الدينية والفكرية والثقافية والاجتماعية المتنوعة وتستند على قاعدة مبادئ الاحترام للآخر والثقة المتبادلة.-انتهى-

——–

Untitled

جمعية مصارف لبنان: الوضع الاقتصادي والمالي والمصرفي أيار 2016

(أ.ل) – في أيار 2016، لم تبرز أية تطورات جديدة على صعيد الوضع الاقتصادي الذي حافظ على وتيرة نموه البطيئة، وقد سجلت بعض مؤشرات القطاع الحقيقي المتوافرة كالواردات السلعية وحركة المغادرين والوافدين من وإلى المطار تحسناً قياساً على الشهر الذي سبق، في حين تراجع عدد آخر منها كقيمة الشيكات المتقاصة ومساحات البناء المرخص بها. أما النشاط المصرفي فكان جيداً نسبياً في أيار 2016، إذ ارتفع إجمالي الموجودات/المطلوبات العائدة للمصارف التجارية بنسبة 0.4%، كما ارتفع كل من إجمالي الودائع والتسليفات للقطاع الخاص بنسبة 0.7%. والجدير ذكره أنه في أواخر أيار 2016، تم تنفيذ عملية استبدال سندات خزينة بالليرة اللبنانية من محفظة مصرف لبنان بسندات يوروبندز بقيمة ملياريّ دولار أميركي. وذلك ضمن إطار التنسيق المتبادل بين وزارة المالية ومصرف لبنان.

أولاً – الوضع الاقتصادي العام

الشيكات المتقاصة

في أيار 2016، بلغت القيمة الإجمالية للشيكات المتقاصة ما يعادل 5609 ملايين دولار مقابل 5657 مليون دولار في الشهر الذي سبق و5988 مليون دولار في أيار 2015. وتراجعت قيمة الشيكات المتقاصة بنسبة 1.7% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2015 فيما تراجع معدل دولرة قيمة الشيكات المتقاصة إلى 71.1% في فترة كانون الثاني – أيار 2016 مقابل 73.7% في الفترة المماثلة من العام 2015، كما يتبين من الجدول أدناه.

جدول رقم 1

تطور الشيكات المتقاصة في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2013 – 2016

pic1

حركة الإستيراد

في أيار 2016، بلغت قيمة الواردات السلعية 1630 مليون دولار مقابل 1610 ملايين دولار في الشهر الذي سبق و1481 مليون دولار في أيار 2015، لتكون الواردات السلعية قد ازدادت بنسبة 10.9% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 مقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2015، في حين ازدادت الكميات المستوردة بنسبة أكبر بلغت 25.1%. وتوزعت الواردات السلعية في فترة كانون الثاني – أيار 2016 بحسب نوعها كالآتي: احتلت المنتجات المعدنية المركز الأول كالعادة وشكلت حصتها 24.4% من المجموع، تلتها منتجات الصناعة الكيميائية (11.0%)، فالآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية (9.6%)، ثم معدات النقل (8.7%)، فمنتجات صناعة الأغذية (7.0%). وعلى صعيد أبرز البلدان التي استورد منها لبنان السلع في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016، حلت الصين في المرتبة الأولى إذ بلغت حصتها 10.7% من مجموع الواردات، لتأتي بعدها إيطاليا )7.6%)، ثم الولايات المتحدة الأميركية (7.4%)، فهولندا (6.1%)، فألمانيا (5.8%).

جدول رقم 2

الواردات السلعية في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2013 – 2016

pic2

حركة التصدير

في أيار 2016، بلغت قيمة الصادرات السلعية 237 مليون دولار، وهو المستوى ذاته المسجل في الشهر الذي سبقه بينما كانت قد بلغت 293 مليون دولار في أيار 2015. وتراجعت الصادرات السلعية بنسبة 12.9% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2015.

وتوزعت الصادرات السلعية في فترة كانون الثاني – أيار 2016 بحسب نوعها كالآتي: احتلت الأحجار الكريمة وشبه الكريمة والمعادن الثمينة المركز الأول وبلغت حصتها 18.9% من مجموع الصادرات، تلتها منتجات صناعة الأغذية (17.5%)، فالآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية (13.6%)، ثم منتجات الصناعة الكيميائية (11.0%)، فالمعادن العادية ومصنوعاتها (10.0%). ومن أبرز البلدان التي صدر إليها لبنان السلع في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016، نذكر: جنوب أفريقيا التي احتلت المرتبة الأولى وبلغت حصتها 12.5% من إجمالي الصادرات السلعية، تلتها المملكة العربية السعودية (11.2%) فالإمارات العربية المتحدة (9.5%)، ثم سورية (6.4%)، فالعراق (6.1%).

جدول رقم 3

الصادرات السلعية في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2013 – 2016

pic3

الحسابات الخارجية

–       في أيار 2016، بلغ عجز الميزان التجاري 1393 مليون دولار مقابل عجز قدره 1373 مليون دولار في الشهر الذي سبق وعجز قيمته 1188 مليون دولار في أيار 2015. وارتفع عجز الميزان التجاري إلى 6754 مليون دولار في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 مقابل عجز بقيمة 5820 مليوناً في الفترة ذاتها من العام 2015.

–       في أيار 2016، سجلت الموجودات الخارجية الصافية لدى الجهاز المصرفي والمؤسسات المالية تراجعاً بقيمة 862 مليون دولار، مقابل تراجعها بقيمة 255 مليون دولار في الشهر الذي سبق وارتفاعها بقيمة 189 مليون دولار في أيار 2015. وفي الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016، تراجعت الموجودات الخارجية الصافية بحوالي 1761 مليون دولار، مقابل تراجعها بقيمة 525 مليون دولار في الفترة ذاتها من العام 2015.

قطاع البناء

–       في أيار 2016، بلغت مساحات البناء المرخص بها لدى نقابتي المهندسين في بيروت والشمال 972 ألف متر مربع (م2) مقابل 1074 ألف م2 في الشهر الذي سبق و1067 ألف م2 في أيار 2015. وبذلك، تكون تراخيص مساحات البناء قد سجلت ارتفاعاً نسبته 9.3% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2015.

جدول رقم 4

تطور مساحات البناء المرخص بها في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2013 – 2016

pic4

–       في أيار 2016، تراجعت قيمة الرسوم العقارية المستوفاة عبر مختلف أمانات السجل العقاري إلى 60.1 مليار ليرة مقابل 68.3 مليار ليرة في الشهر الذي سبق و68.5 ملياراً في أيار 2015. وازدادت هذه الرسوم بنسبة 8.1% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 مقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2015.

–       على صعيد كميات الإسمنت المسلمة، فقد بلغت 497 ألف طن في نيسان 2016 مقابل 434 ألف طن في الشهر الذي سبقه و414 ألف طن في نيسان 2015. وارتفعت كميات الإسمنت المسلمة بنسبة 19.6% في الثلث الأول من العام 2016 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2015.

قطاع النقل الجوي

في أيار 2016، بلغ عدد الرحلات الإجمالية من وإلى مطار رفيق الحريري الدولي 5668 رحلة، وعدد الركاب القادمين 323554 شخصاً والمغادرين 294642 شخصاً والعابرين 385 شخصاً. وعلى صعيد حركة الشحن عبر المطار في الشهر الخامس من العام 2016، بلغ حجم البضائع المفرغة 4569 طناً مقابل 3935 طناً للبضائع المشحونة. في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016، وبالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الذي سبقه، ارتفعت كل من حركة القادمين بنسبة 8.1% وحركة المغادرين بنسبة 6.2% وعدد الرحلات بنسبة 7.1%، في حين تراجعت حركة شحن البضائع عبر المطار بنسبة 3.0%.

جدول رقم 5

حركة مطار رفيق الحريري الدولي وحصة “الميدل ايست” منها في الأشهر الخمسة الأولى من العامين 2015 – 2016

pic5

حركة مرفأ بيروت

في أيار 2016، بلغ عدد البواخر التي دخلت مرفأ بيروت 186 باخرة، وحجم البضائع المفرغة فيه 685595 طناً والمشحونة 88465 طناً، وعدد المستوعبات المفرغة 25737 مستوعباً. وفي الأشهر الخمسة الأولى من العام 2016 وبالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الذي سبقه، ارتفع كل من عدد البواخر بنسبة 25.7% وحجم البضائع المفرغة بنسبة 15.5% وحجم البضائع المشحونة بنسبة 8.1% وعدد المستوعبات المفرغة بنسبة 13.0%.

بورصة بيروت

في أيار 2016، كانت حركة بورصة بيروت متواضعة، وبلغ عدد الأسهم المتداولة 4411792 سهماً قيمتها الإجمالية 32.6 مليون دولار مقابل تداول 3131933 سهماً قيمتها الإجمالية 34.7 مليون دولار في الشهر الذي سبق (3514330 سهماً بقيمة 40.1 مليون دولار في أيار 2015). وبقيت قيمة الرسملة السوقية شبه مستقرة وبلغت 11056 مليون دولار مقابل 11047 مليوناً (11568 مليون دولار) في نهاية الفترات الثلاث على التوالي.

وفي أيار 2016، استحوذ القطاع المصرفي على حوالي 89.2% من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة في بورصة بيروت، مقابل 10.7% لشركة سوليدير بسهميها “أ” و”ب” و0.1% للقطاع الصناعي. وعند مقارنة حركة بورصة بيروت في الأشهر الخمسة الأولى من العامين 2015 و2016، يتبين الآتي:

–       ارتفاع عدد الأسهم المتداولة من 39.4 مليون سهم إلى 41.4 مليوناً.

–       ارتفاع قيمة الأسهم المتداولة من 300.4 مليون دولار إلى 371.1 مليوناً.-انتهى-

——-

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

iran[1]

نشرة الخميس 30 أيار 2019 العدد 5773

السفارة الايرانية أقامت إفطارها لمناسبة يوم القدس وذكرى رحيل الإمام الخميني فيروزنيا: لن نسمح لأميركا ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *