الرئيسية / النشرات / نشرة الأربعاء 6 آذار 2019 العدد 5745

نشرة الأربعاء 6 آذار 2019 العدد 5745

لجنة المال والموازنة تناقش الاثنين تقريري التفتيش ومجلس الخدمة عن التوظيف

 

(أ.ل) – تعقد لجنة المال والموازنة برئاسة النائب ابراهيم كنعان، جلسة عند العاشرة والنصف من قبل ظهر الاثنين في 11 الحالي، لمناقشة تقريري التفتيش المركزي ومجلس الخدمة المدنية المتعلقين بالتوظيف والتعاقد في الادارات والمؤسسات العامة الحاصلين بعد صدور قانون سلسلة الرتب والرواتب في شهر آب 2017، الواردين الى اللجنة بعد طلبهما اثر جلستها التي انعقدت في 1/10/2018.-انتهى-

——–

خرق دورية تابعة للعدو الاسرائيلي قوامها 4 عناصر الخط الأزرق مقابل بلدة كفركلا

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه اليوم الأربعاء 06 آذار 2019 البيان الآتي:

أقدمت دورية تابعة للعدو الإسرائيلي قوامها 4 عناصر بتاريخه الساعة 13.30، على خرق الخط الأزرق مقابل بلدة كفركلا بطول حوالى 45 متراً وعرض حوالى 1.8 متراً داخل الأراضي اللبنانية ، ثم غادرت عند الساعة 15.00 إلى داخل الأراضي المحتلة. وقد اتخذت وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة الإجراءات المناسبة، وتجري متابعة الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——-

وقفة احتجاجية غدا لاتحاد نقابات النقل الجوي ونقابة الشركة اللبنانية للنقل

 

(أ.ل) – أصدر رئيس اتحاد نقابات النقل الجوي في لبنان علي محسن بيانا دعا فيه الى وقفة احتجاجية غدا الخميس، العاشرة صباحا، امام مبنى إدارة lAt في المطار قرب الشحن الجوي، “بعدما وصلت المفاوضات مع ادارة الشركة الى طريق مسدود في مقاربة الملفات الضاغطة علينا معيشيا وصحيا والتحامل على الموظفين، اضافة الى أمور أخرى”. كذلك أعلنت نقابة عمال ومستخدمي شركات الطيران في لبنان تضامنها مع النقابة، “وستلتزم غدا المساندة وتشارك في الوقفة الاحتجاجية”.

كما أكد المجلس التنفيذي لنقابة مستخدمي وعمال الشركة اللبنانية للنقل الجوي LAT المشاركة في الاعتصام”، لافتا إلى أنه “في حال عدم تجاوب الإدارة مع المطالب ستكون هناك خطوات تصعيدية”، وقال في بيان: “بعد الاجتماعات المتتالية بين النقابة والإدارة، والتي لم تثمر عن نتائج إيجابية للمطالب الآتية: التأمين الصحي، الزيادات لقدامى الموظفين، لجنة لمتابعة الإنذارات، كسر الرتب الوظيفية، وصندوق الحسومات، وبعد أن وصلت المفاوضات مع الإدارة إلى طريق مسدود وتسويف المطالب المحقة والمماطلة بمقاربة الملفات الضاغطة علينا معيشيا وصحيا وتكرار التحامل على الموظفين عبر عقوبات جائرة لا تتناسب مع الخطأ الذي يرتكب وأمور لا تعد ولا تحصى، اجتمع المجلس التنفيذي لنقابة مستخدمي وعمال الشركة اللبنانية للنقل الجوي LAT اليوم وقرر بالاجماع إقامة اعتصام غدا الخميس، العاشرة صباحا، امام مبنى الإدارة، وفي حال عدم تجاوب الإدارة مع المطالب ستكون هناك خطوات تصعيدية”.-انتهى-

——

عون: الاقتصاد واستكمال مكافحة الفساد ومتابعة عودة النازحين من اولويات الحكومة

والاصلاحات بدأت ولبنان ملتزم بما اتفق عليه في سيدر

 

(أ.ل) – نوه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، بالتعاون القائم بين لبنان والمانيا في مختلف المجالات، لا سيما في المجال الاقتصادي وفي عمل القوة البحرية العاملة في “اليونيفيل”، ودعا الى “تطوير هذا التعاون نظرا للعلاقات اللبنانية – الالمانية المتينة”.

كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، وزير الدولة لدى وزارة الخارجية الاتحادية الالمانية نيلس انين، في حضور وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي واعضاء الوفد المرافق للوزير الالماني.

واكد رئيس الجمهورية ان “معالجة الشأن الاقتصادي واستكمال عملية مكافحة الفساد ومتابعة عودة النازحين السوريين الى بلادهم، ستكون من اولويات الحكومة”، لافتا الى “التزام لبنان تطبيق ما اتفق عليه في مؤتمر “سيدر”، حيث يتم تكثيف الجهود لتعويض الوقت الذي ضاع نتيجة تأخير تشكيل الحكومة”.

وشدد على ان “الاصلاحات بدأت في مجالات عدة، لا سيما الاقتصاد والادارة”، مؤكدا ان “عملية مكافحة الفساد مستمرة وبقوة ولن يوقفها شيء”.

وعن النازحين السوريين، ابلغ الرئيس عون الوزير الالماني “عدم قدرة لبنان على تحمل تداعيات وجود قرابة مليون ونصف مليون نازح، الامر الذي يجعلنا نتمسك بمطالبة المجتمع الدولي بالمساعدة على اعادتهم الى المناطق الامنة في سوريا وعدم عرقلة هذه العودة بحجة انتظار الحل السياسي للازمة السورية”. واكد ان “لبنان سيواصل تسهيل عودة النازحين الراغبين بالعودة، وقد بلغ عدد العائدين حتى اليوم 162 الف نازح، ولم تردنا اي معلومات عن تعرضهم لمضايقات بل تأمنت لهم منازل جاهزة والبنى التحتية والمدارس”.

وجدد الرئيس عون دعوته الامم المتحدة الى “تقديم مساعدات الى السوريين العائدين في بلدهم لان ذلك يشجعهم على العودة والبقاء والمشاركة في اعادة اعماره”.

وكان الوزير انين ثمن للرئيس عون “الجهود التي بذلها لتشكيل حكومة جديدة”، منوها ب”الدور القيادي الذي يلعبه في سبيل النهوض بلبنان”، مؤكدا استمرار بلاده “في دعم لبنان وتقديم المساعدات اللازمة له، والمشاركة في القوة البحرية العاملة في “اليونيفيل”.-انتهى-

——-

طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش ـــ مديرية التوجيه أمس الثلاثاء, 05 آذار 2019  البيان الآتي:

ستقوم القوات الجوية، بتاريخي 6و7 / 3 / 2019 اعتباراً من الساعة 18.00 ولغاية الساعة 24.00، بتنفيذ طيران ليلي بالانتقال بين القواعد الجوية التالية: بيروت، رياق، حامات، القليعات ومدرسة القوات الجوية.-انتهى-

——-

الفرزلي: لابعاد السياسة عن ملف مكافحة الفساد

 

(أ.ل) – اعتبر نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي في حديث لمصدر إعلامي “أن المسائل القضائية لها مسار طبيعي ويجب إتمام التحقيقات قبل البناء على الشيء”، لافتا الى “أن محاولات رفع السقف وطرح القضايا في الإعلام هو محاولة للحؤول دون أن يلعب القضاء دوره وتسييس الأمور”.

اضاف “أن طريقة التسويات هي طريقة غير سليمة وأن أي شخص يبقى بريئا حتى تثبت ادانته”، ورأى “أن هناك محاولة لمنع القضاء من أخذ مداه في التحقيقات من خلال تراشق الاتهامات بالفساد علنا”.

ورأى “أن هذا المسار المتبع إما أن يؤدي الى رفع الغطاء عن الارتكابات او الى إخفاء الملفات واجهاضها”، مشددا على ضرورة “أن يمسك القضاء بالأمور وأن تبعد السياسة عن ملف مكافحة الفساد وإلا قال الفرزلي “فأقم على القوم مأتما وعويلا”.

وختم الفرزلي بالإشارة الى “أنه من إيجابيات هذه المرحلة وبالرغم من كل الفوضى ان عيون الناس تفتحت ولن تمر قضية من دون مساءلة أمام الرأي العام على الأقل والمسؤولون باتوا يعلمون ذلك”.-انتهى-

——-

الحريري التقى وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط

 

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري عصر اليوم في السراي الحكومي، وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط في وزارة الخارجية البريطانية اليستر بيرد، يرافقه السفير البريطاني كريس رامبلينغ، في حضور النائب السابق غطاس الخوري. ويتناول اللقاء اجراء جولة أفق على آخر المستجدات المحلية والاقليمة والعلاقات الثنائية بين البلدين، وتستكمل مواضيع البحث الى مائدة غداء يقيمها الحريري على شرف ضيفه.-انتهى-

——

زورقان حربيان تابعان للعدو الإسرائيلي خرقا المياه الإقليمية اللبنانية على مراحل

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الأربعاء 06 آذار 2019   البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، بتاريخ 5 /3 /2019 ما بين الساعة 16.20 والساعة 18.20، على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة، على مرحلتين، لمسافة أقصاها حوالى 925 متراً.

وبتاريخ 6 /3 /2019 أقدم زورق معادٍ مماثل على خرق البقعة البحرية المذكورة ما بين الساعة 7.18 والساعة 9.30، على ثلاثة مراحل، لمسافة أقصاها حوالى 925 متراً.

تجري متابعة موضوع الخروقات بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——

وزير الصحة: سنحافظ على الأسقف المالية للمستشفيات الخاصة ونجعلها مفتوحة للحكومية

 

(أ.ل) – عقد وزير الصحة العامة الدكتور جميل جبق لقاء مصارحة موسعا ومفتوحا، جمع أصحاب المستشفيات الخاصة ومدراءها ومدراء المستشفيات الحكومية، في حضور رئيس دائرة العناية الطبية في وزارة الصحة الدكتور جوزف الحلو ومدير مكتب وزير الصحة الدكتور حسن عمار، تم خلاله التداول في الخطة التي ينوي الوزير جبق اعتمادها لإعلاء شأن القطاع الإستشفائي في لبنان، واستمع إلى ملاحظات الموجودين وهواجسهم.

وقال الوزير جبق: “ان اللقاء مع الحاضرين يأتي في ظل قناعة راسخة مفادها أنه من دون القيمين على المستشفيات والعاملين فيها لا إمكان لوجود وزارة الصحة في لبنان”، مشددا على أمرين، “تعزيز التعاون مع قطاع الإستشفاء الخاص الذي يشكل شريكا أساسيا، وتقوية قطاع الإستشفاء العام”. وأكد أن “لا غنى عن قطاع الإستشفاء الخاص لا حاضرا ولا مستقبلا”، لافتا إلى أن “ما شهده خلال الجولات الأخيرة التي قام بها على المستشفيات الحكومية كشف ما تعانيه هذه المستشفيات من نواقص وخلل كبير”.

الأسقف المالية

وأعلن وزير الصحة العامة أنه “بصدد التحضير للأسقف المالية بما يحقق تغطية كل الشعب اللبناني ضمن الإمكانات الموجودة، وذلك مع المحافظة على الأسقف المالية للمستشفيات الخاصة كما هي عليه، وسط توجه لرفع الأسقف المالية للمستشفيات الحكومية”. وأوضح أن لديه مشروعا بأن يكون السقف المالي لكل المستشفيات الحكومية في لبنان مفتوحا، معتبرا أن “هذه المستشفيات تعني وزارة الصحة والدولة اللبنانية ومن غير المقبول أن يأتي مريض إلى هكذا مستشفى من دون أن يكون لدى المستشفى سقف مالي، ساعتئذ لا نعود موجودين في دولة ولا تعود المستشفى مستشفى حكوميا”.

واكد “ان المستشفيات الخاصة في لبنان كانت ولا تزال وستبقى واجهة لبنان”، مؤكدا رغبته التعاون مع المستشفيات، وطالبها “بكل شفافية وصراحة ألا يرضخ أي مستشفى خاص لأي ضغط قد يتعرض له من أي مرجعية أو تنظيم سياسي من أجل الموافقة على إدخال مريض إلى المستشفى، في وقت لا يكون هذا المريض بحاجة طبية إلى الدخول”، معتبرا ان “وكل فاتورة استشفائية تؤخذ من ميزانية المستشفى ومن سقفها المالي يحول في كثير من الأحيان دون إدخال المرضى المستحقين”. وقال: “ان وزارة الصحة العامة تريد أن تعطي الأموال للمستحقين فقط، وهذا أمر مهم جدا”.

العقود

وتناول الوزير جبق العقود بين وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة، وقال: إن هذه العقود تعني أنه يحق لوزارة الصحة أن تدخل مريضا إلى المستشفى المتعاقدة معها على نفقتها، ولكننا نرى أن مستشفيات جامعية كبيرة عدة ترفض إدخال مريض إلى المستشفى على نفقة وزارة الصحة بحجة عدم وجود مكان واستنزاف السقف المالي وعدم قبض المستحقات المالية”.

 

أضاف: “ثمة استنسابية بإدخال المرضى، فإذا لم يكونوا يريدون تنفيذ العقد الموقع مع وزارة الصحة فإن الوزارة ستعمد إلى فصل العقد ونقل السقف المالي إلى مستشفى آخر بالمواصفات نفسها وموجود في المنطقة نفسها”.

 

وتابع: “هناك أشخاص مستحقون لا قدرة لهم على الدخول إلى المستشفيات الخاصة، كما أن المستشفيات الحكومية غير مجهزة في المناطق الريفية. فماذا سيحصل بهؤلاء؟ في عكار مثلا ليس من مستشفى حكومي مجهز لعلاج من يصاب بذبحة قلبية، إذ على هذا الشخص التوجه إلى طرابلس للعلاج الذي قد يتأخر ولا يحصل عليه. كذلك يحصل هذا الأمر في الهرمل التي يفصل بينها وبين بعلبك 60 كلم، ما يؤدي إلى وفاة الناس على الطرقات. لذا، من المهم جدا أن نتعاون بشكل وثيق مع المستشفيات الخاصة الموجودة في هذه المناطق”.

وقال: “أقر بأن المستشفيات الخاصة تعاني من وجع كبير متصل بالمستحقات المالية التي لم تقبضها. وآمل أن يتم في وقت قريب وفور إقرار الموازنة العامة أن تقبض المستشفيات أموالها بشكل شبه كامل إن لم يكن بشكل كامل”.

وجدد التأكيد أنه “حاضر لأي نوع من الدعم الذي يمكنه تقديمه لرفع المستوى الإستشفائي المتقدم أصلا في لبنان، إلا أنه يعاني من بعض الشوائب”.

استغلال المرضى العراقيين

وأبلغ الوزير جبق الحاضرين أنه بصدد التحضير لمشروع توقيع عقود مع بعض الدول الموجودة للإستشفاء في لبنان، ما سيزيد عدد المرضى الأجانب الذين يأتون إلى لبنان للطبابة، مشيرا إلى أنه تبلغ من السفير العراقي في لبنان أن حوالى خمسمئة ألف مريض عراقي كانوا يأتون إلى لبنان للطبابة. ولكن هذا العدد تراجع السنة الفائتة إلى مئتين وخمسين الفا. وقد أوضح السفير العراقي ان تراجع العدد يعود إلى ما تعرض له كثيرون من غش في العلاج في العمليات الجراحية، وما طلب منهم من مبالغ خيالية وفواتير باهظة”.

وسأل وزير الصحة “هل يمكن أن تكون كلفة عملية المرارة لمريض عراقي خمسة عشر ألف دولار؟ وهل من المعقول أن يقول طبيب لمريض عراقي إنه يقوم بمحاسبة كل فواتيره شرط الحصول على مبلغ مسبق قدره عشرة آلاف دولار؟”. وأكد أن “حماية القطاع الإستشفائي وإعادة الثقة بالقطاع يتطلب الإمساك بالأمور”. وأعلن أنه “بصدد إعداد مشروع مع وزير الصحة العراقي يتناول إيجاد حل لمسألة المبالغ المستحقة للمستشفيات اللبنانية مع وزارة الصحة العراقية والبالغة حوالى خمسة ملايين ونصف مليون دولار. وقد تبين أن هذه المبالغ مطابقة والفواتير مستحقة”.

وقال: “إن عدم تكرار ما يحصل سواء بالنسبة للمستشفيات اللبنانية أم المرضى العراقيين يمكن إيجاد حل له، أولا عبر اتفاق مع وزارة الصحة العراقية بحيث تقبض المستشفيات اللبنانية مباشرة مستحقاتها لدى استقباله المرضى العراقيين الذين يعملون في القطاع العام، وذلك من خلال فتح ميزانية بين وزارتي الصحة في البلدين، على أن يتم التدقيق في الفاتورة والحساب عن طريق وزارة الصحة اللبنانية”.

هارون

ثم تحدث نقيب أصحاب المستشفيات الخاصة سليمان هارون، متمنيا “عدم معالجة ما يعاني منه القطاع الإستشفائي بجزئيات، بل أن يتم أخذ الأمور بنظرة عامة”. وقال: “ان المستشفيات الحكومية والخاصة تكمل بعضها البعض، ولكن في حال تمت زيادة السقف المالي للمستشفيات الحكومية فقط فإن هذا الأمر لن يحل المشكلة العامة في البلد، بل يجب زيادة موازنة الإستشفاء بحيث تبلغ حوالى 600 مليار ليرة لبنانية، فيما المتوفر حاليا هو بحدود 465 مليارا وهو غير كاف”.

اضاف هارون “بالنسبة للمرضى العراقيين، فمن المؤكد أن المستشفيات اللبنانية لم تستقبل على الإطلاق 250 ألف مريض عراقي السنة الماضية، بل قد يكون هؤلاء قد توجهوا إلى المراكز الطبية والعيادات ومراكز التجميل وتعرضوا لسماسرة. لذا من المؤكد أن هذا النوع من الإستشفاء يحتاج إلى تنظيم وتوقيع عقود بين المستشفيات والجهات الضامنة للعراق”.

رد جبق

وتعليقا على كلام هارون كرر وزير الصحة أنه “لا يريد التقليل من قيمة المستشفيات الخاصة في لبنان على الإطلاق، بل إن ما يريده هو التعاون معها خصوصا وأن خمسة وثمانين في المئة من القطاع الإستشفائي في لبنان هو قطاع خاص وجزء لا يتجزأ من عمل وزارة الصحة، ولذلك هو حريص على المحافظة على الأسقف المالية لهذه المستشفيات ولا يريد الإنتقاص منها. إنما من حق وزارة الصحة أن تسعى لضمان نمو المستشفيات الحكومية. وقال: “في حال برزت حاجة لزيادة الأسقف المالية للمستشفيات الخاصة فسيتم وضع تحويل خاص يضاف على السقف المالي في حال الإضطرار لإدخال مريض يعاني من حالة معينة”.

وبالنسبة إلى ميزانية وزارة الصحة العامة، أوضح أن التقرير المالي عن سنة 2017-2018 يظهر أن العجز يقدر ما بين خمسين مليارا وخمسة وسبعين مليارا، مشيرا الى أنه تقدم بطلب زيادة ميزانية وزارة الصحة مئة مليار ليرة لبنانية، إضافة إلى المبلغ الموجود. فإذا تم القبول بهذه الزيادة يصبح دخول كل المرضى اللبنانيين متاحا إلى المستشفيات. لكن الحصول على هذه المئة مليار الإضافية دونه عقبات، ونحن نسعى للإتفاق مع كل الكتل النيابية الموجودة ومع وزارة المالية في مجلس الوزراء من أجل تطبيق مشروعنا الذي يتمحور حول تأمين حاجة كل مريض للدخول إلى المستشفى”.

وعن موضوع المرضى العراقيين، لفت إلى أنه يتكلم كلاما مسؤولا من دولة إلى دولة وهناك مقاضاة لمستشفيات في النيابات العامة.

حوار

وكان حوار مع الحاضرين الذين طرحوا أسئلة وهواجس تتناول الإستفسار عن إبقاء الأسقف المالية مفتوحة للمستشفيات الحكومية، إضافة إلى المطالبة بالإسراع بدفع المستحقات المالية وتشديد الرقابة على آلية دخول المرضى والنظر بالتعرفة والإهتمام بمستشفيات الفئة الثانية.

وأوضح الوزير جبق “ان قرار إبقاء الأسقف المالية مفتوحة للمستشفيات الحكومية أتى بناء على دراسة لأوضاع المستشفيات الحكومية في المناطق في ضوء حاجتهم الإلزامية”، وقال: “قررنا تغطية العجز الذي تعاني منه هذه المستشفيات. أما الأموال فهي موجودة، ولكن هناك سوء توزيع لها. فنحن نعيد جدولة السقوف المالية للمستشفيات الحكومية مع الوفر الموجود في وزارة الصحة والذي لم يوزع، وسيصار إلى توزيعه الآن بموجب ما يمكن وصفه بحل مبدئي وسريع. لن نأخذ من أي مستشفى لنعطي مستشفى آخر بل سنستعمل الوفر الموجود”.

اضاف “في حال حصلنا على المئة مليار ليرة التي طلبناها، فإن كل المستشفيات الحكومية والخاصة ستحصل على ما تحتاج إليه. ونأمل تحقيق هذا المشروع الذي يعني كل لبنان بأحزابه وطوائفه ومناطقه كافة. ففي الطب لا يمكن تطبيق مبدأ 6 و6 مكرر، بل نحن نريد تأمين الطبابة للجميع دون تفرقة”، مؤكدا “ان الدولة اللبنانية معنية أن تؤمن الطبابة لكل مواطن لبناني ومحتاج في لبنان”.

ووعد الوزير جبق “بايجاد حل لتأمين مستحقات المستشفيات ولو كان الأمر يتطلب وقتا، لأنه لا يمكن حل أمور متراكمة بسرعة كبيرة”، وقال: “إنني لا أملك فانوسا سحريا، وهذه الأمور من الواجب علينا وعليكم أن نجد حلولا لها”.

مذكرة للتأمين الإلزامي

وأعلن الوزير جبق أنه سيوجه مذكرة إلى كل من وزارتي الداخلية والإقتصاد، “لأنهما معنيتان بالتأمين الإلزامي الموجود على السيارات والدراجات النارية في لبنان”، وقال: “إذا تبين أن من تعرض لحادث سير وليس مؤمنا إلزاميا لن تعمد وزارة الصحة، وهذا الأمر سيتم التأكيد عليه بالنص بشكل رسمي، إلى تأمين علاجه الذي قد يكون معقدا ومكلفا في غالبية الأحيان ومستهلكا لفاتورة الإستشفاء”، لافتا إلى أنه “في حال عدم التجاوب مع التصديق على هذه المذكرة، سيصار إلى التحضير لاقتراح نيابي ينص على دفع رسم تأمين لوزارة الصحة لدى إجراء رسوم الميكانيك، وهذا يؤمن لوزارة الصحة كلفة تغطية الحوادث”.

ورأى وزير الصحة العامة “أن مشكلة النزوح السوري تفاقم من ضيق الأمكنة في المستشفيات اللبنانية الخاصة والحكومية”، مكررا القول أن ليس لديه فانوسا سحريا لحل كل المشاكل، إنما بالتعاون يمكن حل أكثر من خمسين في المئة من المشاكل الموجودة، واعدا بلقاءات مستقبلية مع الجهات الضامنة.-انتهى-

——-

خرق عمال تابعين للعدوّ الإسرائيلي الخط الأزرق مقابل بلدة كفركلا

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه أمس الاثنين 04 آذار 2019 البيان الآتي:

إلحاقاً لبيانها السابق المتعلِّق بقيم أحد عمال العدوّ الإسرائيلي بخرق الخط الأزرق، أقدم عمال تابعون للعدوّ الإسرائيلي بتاريخه الساعة 13.50، على خرق الخط الأزرق مقابل بلدة كفركلا بطول حوالى 45 متراً وعرض حوالى 1.8 متراً داخل الأراضي اللبنانية، ثم غادروا باتجاه الأراضي المحتلة عند الساعة 14.30.

وقد اتخذت وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة الإجراءات المناسبة، وتجري متابعة الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——

وهاب عرض مع قاسم الأوضاع وأداء الحكومة

واكدا خوض معركة جدية ضد الفساد

 

(أ.ل) – زار رئيس “حزب التوحيد العربي” الوزير السابق وئام وهاب، يرافقه مستشاره ياسر الصفدي، نائب الأمين العام لـ”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم، في حضور نائب رئيس المجلس السياسي للحزب وزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمود قماطي والدكتور علي ضاهر.

وتناول اللقاء “الأوضاع اللبنانية وأداء الحكومة، أكد خلاله الجانبان “خوض معركة جدية ضد الفساد”، بحسب بيان لحزب “التوحيد”.

وبعد اللقاء، أوضح وهاب أن “المعركة ضد الفساد لن تكون ضد أشخاص بل ستكون ضد ملفات”، موضحا أن “أي ملف نشتم منه رائحة فساد سنكون في مواجهته”، مؤكدا أن

“حزب الله” وحلفاءه إتخذوا القرار بأنه ممنوع أن يمر أي شيء من دون مناقصة إن كان في الكهرباء أو في غيرها وفي كل مؤسسات الدولة”، مجددا تأكيده أن “المناقصة عبر الأصول القانونية هي الأساس من الآن وصاعدا ولا شيء يمكن أن يمر من دونها، وهذا قرار متخذ وسيترجم داخل مجلس الوزراء”.

وتوقف عند موقف مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد ساترفيلد خلال جولاته بين المسؤولين اللبنانيين، ووصفه ب”الموقف الوقح”، متسائلا: “كيف يقبل بعض اللبنانيين بأن يملي عليهم هذا الشخص (ساترفيلد) أمورا تتعلق بالعلاقات الداخلية اللبنانية ولا يقيم وزنا لا لدولة ولا لسيادة ولا لمؤسسات”.

واستغرب “كيف تقبل الدولة اللبنانية بأن يستبيح مسؤول أميركي كرامتها وكرامة اللبنانيين وكرامة الشعب اللبناني بالشكل الذي يفعله هذا الموظف الأميركي الذي يقوم بوقاحة بالتحريض على نصف لبنان وعلى فتنة لبنانية في محاولة لوضع اللبنانيين في مواجهة بعضهم البعض”، مضيفا: “لو كنا دولة تحترم نفسها لإستدعت هذا المسؤول وطلبت منه الكف عن إعطاء الرأي في الشؤون اللبنانية الداخلية لأنه لا يحق لأي مسؤول أجنبي أن يعطي رأيه في شأن داخلي”.-انتهى-

——

جنبلاط عرض مع الوزير الالماني الاوضاع في لبنان والمنطقة

 

(أ.ل) – إستقبل رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط في دارته في كليمنصو، وفدا ألمانيا برئاسة وزير الدولة في الخارجية الألمانية نيلز آنين يرافقه سفير ألمانيا جورج بيرغلين، في حضور مفوض الشؤون الخارجية في الحزب زاهر رعد، حيث جرى البحث في الأوضاع السياسية في لبنان والمنطقة.-انتهى-

——

 

 

معوض: تسييس محاربة الفساد يحمي الفساد والفاسدين

 

(أ.ل) – تحدث رئيس “حركة الاستقلال” النائب ميشال معوض في بداية الجلسة النيابية التشريعية المخصصة لانتخاب المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء، من ضمن الأوراق الواردة. وقال وفق بيان وزعه مكتبه الاعلامي: “أصبحنا أمام نجم صاعد في الحياة السياسية هو محاربة الفساد، من جلسة الثقة الأخيرة الى كل الحلقات التلفزيونية التي تتضمن عنوان محاربة الفساد والاستعراضات والبطولات والمحاكمات على المنابر الإعلامية حتى شعرنا وكأننا في أيام المحاكم الثورية. ولكن بقينا في إطار الكلام. أما على مستوى الفساد بالفعل ما زلنا في المكان نفسه.

والاهم أن كل هذا الكلام لا يترجم في المؤسسات. يقول التقرير الأخير للهيئة العليا للتأديب إنه وصلها في السنوات الأخيرة 5 ملفات فقط. ليس بهذه الطريقة نحارب الفساد، ليس بالاستعراضات ولا أن نرى الفساد المزعوم لدى الآخرين فيما نحميه من حولنا”.

وأضاف “إن تسييس محاربة الفساد يشكل عمليا أكبر حماية للفساد وللفاسدين، ومن هذا المنطلق أطالب بأن نتوافق فعليا على محاربة الفساد لكن ضمن المؤسسات وإعادة الاعتبار الى الدولة ومؤسساتها ومنطق القانون، من الحكومة التي لا تطبق القانون الى الإدارة والمديرين العامين الذين يبررون في المجلس النيابي ولجانه سبب عدم تطبيقهم القانون الى المواطن الذي يخاف من صاحب المولدات اكثر من الدولة التي لا تستطيع ان تجبي، بتفعيل الرقابة البرلمانية والعودة الى المؤسسات كما يجري اليوم في لجنة المال والموازنة في موضوع الوظائف غير القانونية ويجب ان نكمل بهذا الملف ويتم اتخاذ الإجراءات. وعلينا أولا أن نحارب الفساد من خلال إقرار الموازنة الدقيقة والتي تشكل أساسا للمحاسبة المالية. وكما اقترحت بموضوع المساءلة الشهرية للحكومة ورفع اليد عن السلطة القضائية وتسريع التشريع وتفعيل الهيئات الرقابية، فجسم التفتيش المركزي يضم اليوم 70 موظفا في دولة تضم 330 ألف موظف، في حين أنه يوم أسس الرئيس شهاب جهاز التفتيش المركزي كان يتألف من 250 موظفا يفتشون في وزارات وإدارت كانت تضم 12 ألف موظف فقط!”

وختم “في الخلاصة، نحن أمام وضعين: نحن أمام حكومة وحدة وطنية نالت ثقة المجلس النيابي قبل أسبوعين، وأمام وضع اقتصادي يشكل خطرا على الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي. والمطلوب أمران: تضامن سياسي للقيام بالإصلاحات وتحقيق الإنتاجية اللازمة ومحاربة فعلية للفساد من ضمن المؤسسات ومن دون تسييس، عوض أن نشهدما يجري اليوم صراعات على كل شيء ومزايدات شعبوية تحت شعار الحقوق، كما جرى برأيي في موضوع سلسلة الرتب والرواتب سابقا، وفي موضوع إقرار الدرجات الستة للأساتذة الثانويين المتمرنين قبل أيام في الحكومة”.-انتهى-

——–

 

 

أسامة سعد زار ضريح الشهيد معروف سعد: نهجه أمانة

وعلينا الاستمرار في النضال من أجل تحقيقها

 

(أ.ل) – زار الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد، في الذكرى الرابعة والأربعين لاستشهاد المناضل معروف سعد، وبدعوة من التنظيم الشعبي الناصري ولجنة إحياء الذكرى، ضريح الشهيد معروف سعد في جبانة صيدا القديمة، إلى جانب عائلة الشهيد وممثلين عن الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية وشخصيات وطنية واجتماعية وكوادر التنظيم، كما حضر تلامذة روضة الشهيد معروف سعد. ووضعت الأكاليل على ضريح الشهيد، وقرأت الفاتحة عن روحه وعن أرواح كل الشهداء.

وكان لسعد كلمة في المناسبة، وجه فيها التحية لروح الشهيد معروف سعد، مؤكدا على “استمرار مسيرة النضال القومي والوطني والسياسي والاجتماعي لتغيير الأوضاع نحو الأفضل من أجل الأجيال الجديدة، ولكي تعيش هذه الأجيال بكرامة على أرض الوطن”.

وأكد أن “الشهيد معروف سعد كان له اسهامات في كل مجالات النضال في فلسطين ولبنان، وكان نصيرا لكل حركات التحرر في الوطن العربي وفي العالم. كما كان على الدوام الى جانب الفئات الشعبية والكادحة والمنتجة من أبناء شعبنا، وكان حريصا على الوحدة الوطنية وعلى الاستقرار السياسي”.

وشدد سعد على “مواصلة السير على نهج الشهيد لمواجهة كل التحديات الوطنية والسياسية والاجتماعية”، ولفت إلى أن “التغيير قادم لا محالة لمصلحة الأجيال الجديدة”. وأكد أن “الشعب الفلسطيني لا بد أن يستعيد حقوقه الوطنية وفي طليعتها العودة الى الوطن”.

وختم “هذا هو نهج معروف سعد، وعلينا أن نحمل الأمانة وأن نستمر في النضال من أجل تحقيقها”.-انتهى-

——

قائد الجيش يفتتح المبنى الجديد لمستوصف شكري غانم في الفياضية

 

(أ.ل) – افتتح قائد الجيش العماد جوزاف عون قبل ظهر اليوم، المبنى الجديد لمستوصف شكري غانم في قيادة منطقة جبل لبنان في الفياضية، بحضور الوزير السابق جان لوي قرداحي وقائد المنطقة العميد زخيا الخوري وعدد من الضباط والمدعوين. وجال العماد عون في أقسامه واطّلع على سير العمل الطبي فيه، وعلى معداته وتجهيزاته، ونوّه بالجهود التي أدّت إلى إنجاز هذا المبنى، ثم توجّه إلى الحاضرين بالقول: “بموازاة حرص القيادة على تجهيز الجيش بالسلاح  والعتاد والآليات، فهي تحرص أيضاً على دعم الطبابة العسكرية وتعزيزها بالقدر نفسه، كون الطبابة من الأجهزة التي تعمل بشكل دائم ومتواصل وتواكب صحة العسكريين خلال مرحلتي الخدمة الفعلية والتقاعد”. ولفت إلى أن أهمية القتال توازي أهمية خدمة القتال، والطبابة هي أحد عناصرها الأساسية، مشيراً إلى أنه رغم الإمكانات الضعيفة فإن الإرادة الصلبة من جهة ومحبة الشعب اللبناني للمؤسسة العسكرية والأيادي البيضاء من جهة أخرى، ساهمت جميعها بشكل أساسي في الحفاظ على قوة الجيش ومنعَتِه.-انتهى-

——

المطارنة الموارنة : للحد من النزاعات الجانبية وتأمين العودة الآمنة للنازحين

مع عودة اللاجئين الفلسطينيين النازحين من سوريا

 

(أ.ل) – عقد المطارنة الموارنة اجتماعهم الشهري في الكرسي البطريركي في بكركي، برئاسة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، ومشاركة الآباء العامين للرهبانيات المارونية. وتدارسوا شؤونا كنسية ووطنية.

وفي ختام الاجتماع، أصدر المطارنة بيانا تلاه النائب البطريركي المطران سمير مظلوم، وجاء فيه:

“1. يبدي الآباء ارتياحهم إلى انطلاقة العمل الإجرائي، بعد أشهر من التأخر في تشكيل الحكومة. وهم يدعون الى مزيد من الإنسجام بين أعضائها وتعاونهم فريق عمل حول رئيسي الجمهورية والحكومة، من أجل حسن التصدي السريع للأزمات المتراكمة، ولا سيما تلك التي تصيب المواطنين في شؤونهم الحياتية، والبلاد في عصبها الاقتصادي بكل أبعاده: من زراعة وصناعة وسياحة وتجارة وخدمات.

  1. يناشد الآباء الأفرقاء السياسيين وضع حد للنزاعات الجانبية في ما بينهم، وتقديم مصلحة البلاد والشعب على ما عداها. ويدعونهم الى التفاهم على الثوابت المصيرية، وأسس بناء الدولة، والى التعالي على الشكليات. إنها الأبواب الرئيسية لتعزيز فرص الاستقرار المنشود.
  2. في ما يتعلق بشأن النزوح والنازحين السوريين، يحيي الآباء رئيس الجمهورية على موقفه الواضح والحازم من هذا الموضوع، كما من موضوع اللجوء الفلسطيني. ويرون فيه تعبيرا صادقا عن مسؤولياته الدستورية وعن مصالح البلاد. كما يحيون انسجام معظم المواقف السياسية المحلية مع هذا الموقف الرئاسي. ويدعون إلى خطة سياسية ودبلوماسية وميدانية تكون قاعدة للتفاوض مع الجهات المعنية الإقليمية والدولية من أجل تأمين العودة الآمنة والكريمة للنازحين السوريين، بالترافق مع إجراءات تؤمن عودة اللاجئين الفلسطينيين النازحين من سوريا الى لبنان.
  3. إذا كان طرح موضوع الزواج المدني للنقاش جديا، يرى الآباء وجوب تنوير الشعب اللبناني حول مفهومه ومفهوم الزواج الديني في المسيحية والاسلام، وتصحيح المقاربات القانونية بما ينسجم مع ثوابت الحرية والعيش المشترك والعقائد الدينية ومفاهيم النصوص الوضعية ومقتضيات التعديل فيها وفي الدستور، مع واجب المحافظة على الوحدة الداخلية كأساس.
  4. دخلت كنيستنا زمن الصوم، الذي هو زمن العودة الى الله والذات والإخوة، بالصلاة والصيام وأعمال المحبة والرحمة. يدعو الآباء أبناءهم لعيش هذا “الزمن المقبول” بكل أبعاده بروح التوبة الحقيقية التي تقود الى التجدد بالسير نحو زمن الآلام الخلاصية والقيامة المجيدة. وهو ما تشدد عليه رسالة الصوم لصاحب الغبطة، التي تشكل منارة اهتداء لكنيستنا في ما تصبو إليه من إغناء روحي لها في هذا الزمن المبارك”.-انتهى-

——-

 

 

الغريب التقى دريان: نظرة دار الفتوى لملف النازحين عروبية ووطنية وانسانية

 

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب الذي قال بعد اللقاء :” تشرفنا بزيارة سماحته فهذه الزيارة تأتي في إطار الجولات التي نقوم بها على المرجعيات ورؤساء الطوائف في لبنان من اجل تحصين الموقف الوطني فيما يخص ملف النزوح”. اضاف “جرى التداول بالأوضاع العامة في البلد بشكل عام، لا سيما بموضوع ملف النزوح، وقد استمعنا لملاحظات سماحته الذي كان مباركا لأي ورقة وطنية واحدة موحدة، وكان له موقف واضح في هذا الموضوع، ومقاربته لملف النزوح وطنية وإيجابية جدا، وجرى البحث مع سماحته عما سنفعل مستقبلا”.

وردا على سؤال حول نظرة دار الفتوى في موضوع النازحين قال:” نظرة دار الفتوى هي نظرة عروبية ووطنية وإنسانية صرف”.-انتهى-

——-

مزارعو البطاط في سهل عكار: لحماية الانتاج اللبناني ودعمه حصرا

 

(أ.ل) – عقد مزارعو البطاطا في سهل عكار مؤتمرا صحافيا، تحدث فيه رئيس اتحاد بلديات نهر الاسطوان، رئيس الجمعية التعاونية لمزارعي البطاطا في عكار عمر الحايك، مناشدا “رئيس الجمهورية ميشال عون، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس الحكومة سعد الحريري، ووزير الزراعة حسن اللقيس وكل الجهات المعنية التدخل لحماية المزارعين والوقوف الى جانبهم واعطاء توجيهاتهم بعدم ادخال البطاطا المصرية في عز مواسم انتاج البطاطا في سهل عكار، والذي سيبدأ اعتبارا من اول شهر نيسان المقبل ويستمر لغاية منتصف شهر حزيران حيث سيبدأ انتاح البطاطا البقاعية”.

ولفت الحايك الى “أن موسم البطاطا في عكار واعد جدا لهذا العام، وهو مقدر بحوالي مئة الف طن “. وقال:”اننا نتخوف من اغراق الاسواق المحلية بالبطاطا المصرية، حيث دخل الى الان اكثر من 45الف طن وهناك 15 الف طن تتحضر للدخول في مرفأي طرابلس وبيروت، وهذا ما سيتسبب بخسائر كبيرة جدا لمزارعي البطاطا في عكار الذين يعلقون امالا كبيرة على مردود هذا الموسم، ومزاحمة البطاطا المصرية ستلحق اضرارا كبيرة بهذا الانتاج. وبارزاق ومعيشة المزارعين والعاملين في هذا القطاع”.

وامل من “الرؤساء عون وبري والحريري ووزير الزراعة لقيس ايلاء هذا الموضوع عنايتهم القصوى بارزاق الناس وتعبهم، خاصة وان كلفة الانتاح الزراعية باتت عالية مع ارتفاع اسعار البذار والسماد والعناية والادوية الزراعية. ولا طاقة للمزارع تحمل اعباء اضافية وكسادا في مواسمهم. ولا يجوز ان يبقى المزارع العكاري تحت رحمة الاستيراد”.

وتمنى على “الجهات الرسمية المسؤولة تأمين تصدير اكثر من 60الف طن من البطاطا اللبنانية ذات الجودة العالية في الاسواق الاوروبية والعربية. وضرورة توفير كل مستلزمات حماية الانتاج اللبناني ودعمه حصرا”.-انتهى-

——-

تقرير المقاطعة الدوري- المكتب الوطني للدفاع عن الارض: تصاعد الاحتجاجات على التطبيع الرسمي العربي مع اسرائيل وسط نجاحات للمقاطعة على المستوى الدولي

 

(أ.ل) – صدر تقرير المقاطعة الدوري عن المكتب الوطني للدفاع عن الأرض وجاء التقرير كالآتي:

في الوقت الذي تعمل فيه بعض الدول العربية على تطبيع علاقاتها مع دولة الاحتلال الاسرائيلي ويتطوع عدد من الشخصيات السياسية والصحفية والثقافية في هذه الدول لتسويغ ما تقوم به حكوماتهم من وراء ظهر شعوبها ، تنتصب نماذج وفعاليات ومواقف على المستوى الدولي تنتصر للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وتدعو الى مقاطعة دولة الاحتلال وعزلها باعتبارها دولة احتلال استيطاني ودولة تمييز وفصل عنصري كما هو حال دولة ماليزيا ، التي أكد رئيس وزرائها مهاتير محمد ، رفض بلاده منح رياضيين إسرائيليين تأشيرة لدخول البلاد ، للمشاركة في بطولة دولية للسباحة البارالمبية 2019 في تحد للجنة الأولمبية الدولية ، مفضلا سحب حق الاستضافة من ماليزيا على خطوة تطبيعية من هذا النوع مع اسرائيل ، فيما جدد وزير الشباب والرياضة الماليزي التأكيد على رفض استقبال رياضيين إسرائيليين قائلا  “إذا كان استضافة حدث دولي (بطولة السباحة) أهم من الحفاظ على مصالح إخواننا الفلسطينيين فهذا يعني أننا فقدنا ضميرنا الأخلاقي ، الامر الذي ترتب عليه إعلان اللجنة الأولمبية البارالمبية تجريد ماليزيا من استضافة تلك البطولة ، منظمة العفو الدولية بدورها وغيرها من المنظمات والمؤسسات الدولية بدأت تصعد من نشاطاتها وضغوطها على الشركات العاملة في المستوطنات وتدعو إلى وقف الأنشطة التجارية داخل المستوطنات أو بالتعاون معها، وتدعو الحكومات إلى جعل هذا الموقف إلزامياً من خلال تشريعات، وأن تُصدر قوانين تحظر استيراد منتجات المستوطنات ، فيما تجدر الاشارة في هذا الصدد الى الرسالة المؤسفة التي بعثتها المفوضة السامية الجديدة لحقوق الانسان في الأمم المتحدة ميشيل باشيليه الى سفير السنغال ، الذي يشغل منصب رئيس مجلس حقوق الانسان بالوكالة وأكدت فيها رفضها نشر ” القائمة السوداء ” للشركات الاسرائيلية والاجنبية العاملة في المستوطنات ووبأنها غير ملزمة بنشر القائمة ، الأمر الذي شكل نزولا عند الضغوط التي تمارسها كل من الادارة الاميركية اسرائيل على مجلس حقوق الانسان واستجابة للموقف الاسرائيلي الذي رحب بهذا القرار ودعا الى عدم نشر القائمة ودفن هذه المبادرة تماما وفي أقرب فرصة على حد تعبير مسؤول اسرائيلي كبير.

ورغم ما تواجهه حركة المقاطعة من صعوبات ناتجة عن الحرب المضادة التي تشنها ضدها كل من الادارة الاميركية وحكومة اسرائيل، إلا أن الحركة ما زالت تحقق نجاحات على المستوى الدولي تسبب ازعاجا لحكومة الاحتلال وللادارة الاميركية كذلك ، حيث أعلنت شركة بناء السكك الحديدية الباسكية (CAF) الشهر الماضي رفضها المشاركة في مناقصة لبناء مقطع للسكة الحديدية في القدس المحتلة ، باعتبار المشروع مخالفً للقانون الدولي فضلا عن أن المشكلة تكمن كذلك في كون المقطع سيمّر من أراضي فلسطينية لخدمة المستوطنات وتوسيع الاستيطان في القدس الشرقية هذا الى جانب طابعه العنصري حيث سيقتصر استخدامه على المستوطنين . وفي هذا السياق ، أعربت النقابة العمالية ELA ذات الأغلبية في إقليم الباسك عن تأييدها لقرار لجنة الشركة بالتراجع عن المشاركة في مناقصة بناء المقطع ، مشيرةً إلى أن عمال الشركة لا يستحقون تحمل مسؤولية المشاركة في عمل مرفوض من قبل الأغلبية العظمى للمجتمع الدولي.

وفي اسبانيا كذك لا يأبه أنصار المقاطعة لمخاطر قد تواجههم كتلك التي تواجه مجموعة من النشطاء الاسبان احكاما بالسجن الفعلي تصل مدتها الى اربعة اعوام أو اكثر بسبب مشاركتهم في فعاليات الحملة الدولية لمقاطعة اسرائيل وفرض العقوبات عليها المعروفة باسم (BDS) ، حيث عملوا على رفض استقبال فنانين وكتاب اسرائيليين قادمين من المستوطنات الاسرائيلية بالضفة الغربية من خلال انشطة توعوية، وطالبوا بعدم استقبال فنانين اسرائيليين في مهرجانات  اقيمت في العاصمة نهاية شباط الماضي  ، مما دفع منظمات يهودية وداعمة لاسرائيل لرفع دعاوي قضائية عليهم واتهامهم بالتحريض على الكراهية واللاسامية وغيرها من الاتهامات التي تتبعها اسرائيل في تخويف كل من يعارضها.

وتتسع حركة المقاطعة في البلدان الاوروبية بما في ذلك المانيا الاتحادية ، رغم حساسية الموقف في هذا البلد بسبب الارث النازي . فقد نظمت حركة مقاطعة إسرائيل (BDS) نهاية الشهر الماضي وقفة احتجاجية في برلين خارج معرض “فروت لوجيستيكا” ضد 3 شركات إسرائيلية مصدرة للمنتجات الزراعية ، وهي شركات: ” مبهادرين “، و”عرافا ” و”هاديكلايم ” لمساهمتها في الاستيطان وسرقة الموارد الفلسطينية ،  فيما دعا ناشطون من جمعية ” فلسطين ” السويدية ، منتصف شباط الماضي إلى مقاطعة بضائع إسرائيل ، وتجنب السفر إليها. ووزع أعضاء الجمعية خلال فعالية نظمتها في مركز العاصمة ستوكهولم ، مطبوعات تدعو إلى مقاطعة بضائع إسرائيل  وعدم قضاء إجازات فيها وتجري مجموعات سويدية داعمة لفلسطين  اجتماعات ولقاءات مكثفة في عدد من المدن والمقاطعات السويدية ، تمهيدا لإطلاق فعاليات مقاطعة الاحتلال الإسرائيلي  وإبراز انتهاكاته بحق الفلسطينيين كما هو الحال في مقاطعة كرنوباري، حيث عقدت مجموعة ناشطة داعمة لفلسطين مؤخرا مؤتمرا ضم ناشطين سويديين من عدة مدن وجرى فيه الاتفاق على خطة هذا العام للفعاليات الداعمة للقضية الفلسطينية ، وتحضيرا لمؤتمر مركزي عام ، سيجري عقده في العاصمة استكهولهم في وقت لاحق من العام الجاري.

وعلى المستوى الثقافي تتسع حركة التي تدعو الى مقاطعة وعزل دولة اسرائيل . ففي العاصمة الدينماركية كوبنهاجن قدمت عضو بلدية العاصمة نينا هيدغر أولسن والمسؤولة عن الشؤون الفنية والبيئة “جائزة الشجاعة ” لناشطي حركة المقاطعة لإسرائيل (BDS). وأعلنت  أمام الجمهور في الأمسية التي عقدتها في قاعة بلدية كوبنهاغن الشهر الماضي  أن أعضاء الحركة عملوا “بلا كلل من أجل كشف طبيعة النظام العنصري الإسرائيلي الذي يشبه الأبرتهايد، وانتهاكاته الممنهجة للقانون الدولي “. فيما أكدت ندوة ثقافية سياسية في باريس أن أكثرية الشعب الفرنسي تريد محاسبة دولة اسرائيل وفرض عقوبات عليها  لجرائمها بحق الشعب الفلسطيني ومن المشاركين في الندوة ، رئيس جمعية التضامن الفرنسية الفلسطينية ، برتراند هيلبورن ، الذي يهدف من جمعيته إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين وفكّ الحصار وعمليات الاستيطان في الضفة الغربية وشرقيّ القدس، حيث قال هيلبورن في الندوة: إن أغلبية الفرنسيين مع إنهاء النزاع في فلسطين المحتلة ومحاسبة إسرائيل مضيفا أن “الشعب الفرنسي يطلب من حكومته فرض عقوبات على إسرائيل، ومقاطعة البضائع الإسرائيلية؛ لأنها موجودة في مستوطنات غير شرعية، وفي اليونان كذلك ينشط أكاديميون وباحثون يونانيون، ويطلقون مبادررات لمقاطعة أكاديميين إسرائيليين، معربين عن اعتراضهم وتنديدهم بالاعتداءات الإسرائيلية على الحقوق المدنية والسياسية للفلسطينيين؛ وذلك استجابة لدعوة حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات (B.D.S) في فلسطين حيث وقع عشرات الأكاديميين والباحثين اليونانيين (61 أكاديميًّا) نهاية الشهر الماضي على مذكرة أكدوا فيها الالتزام بمقاطعة برامج ونشاطات وندوات لها علاقة بمؤسسات أكاديمية ومؤسسات أبحاث إسرائيلية.كما طالبوا إسرائيل أن توقف أعمالها غير الشرعية وغير الإنسانية في قطاع غزة وفي كل الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس، وإنهاء سياسات الاستيطان والفصل العنصري ، فيما أعلنت فرقة “تاتس” الموسيقية البريطانية مقاطعة نسخة هذا العام من مسابقة “يوروفيجن” لكونها تعقد بدولة الاحتلال الإسرائيلي ، في مايو/آيار المقبل . وقالت الفرقة عبر صفحتها في “تويتر”: “دعينا للمشاركة في يوروفيجن لهذا العام ، لكنه سيقام في إسرائيل ، وجوابنا هو لا”. كما حاز فيلم إسباني وثائقي يرصد انتهاكات حقوق الإنسان التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في قطاع غزة المحاصر، على جائزة “غويا” المُعتبرة في إسبانيا، وطالب مخرج فيلم “غزة”، خوليو بيريز ديل كامبو، بعد فوز فيلمه بالجائزة، بنقل مهرجان الأغنية الأوروبية “يوروفيجن” من إسرائيل، انطلاقا من الحاجة إلى عدم منح “الشرعية لدول تنتهك الحقوق الإنسان بشكل ممنهج”.وطالب المخرج الإسباني خوليو بيريث ديل المثقفين الإسبان بمقاطعة الاحتلال الإسرائيلي، جاء ذلك أثناء التكريم الخاص بالفيلم الوثائقي القصير الذي أخرجه بعنوان “غزة” ودعا لنزع الشرعية عن الدول التي تنتهك حقوق الإنسان.

وعلى المستوى العربي ومنظماته الأهلية تتصاعد شيئا فشيئا حركة واعدة في مواجهة عمليات التطبيع الرسمي التي تجري من وراء ظهر شعوب المنطقة . فقد أعلن أعضاء “الحملة التّونسية من أجل المقاطعة الأكاديمية والثّقافية لإسرائيل”، عن جملة من الأنشطة والبرامج التي تندرج في صلب هذه الحملة، والتي ترتكز أساسًا على التصدي لكل نشاط يشتبه في انخراطه ضمن مؤسسات إسرائيلية. وقال رئيس الرّابطة التونسية للدفاع عن حقوق الفلسطينيين (مستقلّة) وأحد أعضاء الحملة الحبيب بالهادي إنّهم “رسموا برنامجًا لهذه السنة سيركّز أساسًا على ملاحقة بعض المؤسسات الدولية الموجودة في تونس (لم يذكرها) التي تشتغل مع مؤسسات صهيونية، كما سيتم تنظيم مهرجان للسينما الفلسطينية “. فيما أعلن فنانون ومنتجون أردنيون انسحابهم من إنتاج فيلم أجنبي بعدما تبين أنه يتبع لشركة إسرائيلية ، حيث  أن أحداث الفيلم تدور حول العراق والأردن في التسعينيات، ويضم ممثلين إسرائيليين للقيام بأدوار بطولة. وفي الكويت قرر اللاعب الكويتي عبد الله العنجري الانسحاب من بطولة العالم بلعبة الجوجيتسو في ولاية لوس أنجلوس، رفضا لنتائج القرعة، التي  وضعته بمواجهة لاعب إسرائيلي. وأضاف اللاعب الكويتي: إن “دولة فلسطين المحتلة وشعبها أهم من التألق في بطولة عالمية . كما انسحب الطفل اللبناني عز الدين فرج من البطولة الدولية للتايكوندو المقامة في قبرص بسبب وجود لاعب إسرائيلي في مجموعته.

وعلى الرغم من دعوات أطلقتها منظمات مغربية داعمة للقضية الفلسطينية وبعض الشخصيات الثقافية البارزة، أحيا المغني الفرنسي الشهير إنريكو ماسياس حفلا فنيا بمدينة الدار البيضاء، في المغرب. وأفاد موقع “هسربيس” الإخباري أن حناجر المحتجين قد “صدحت بالعديد من الشعارات” من قبيل “كلنا فداء فلسطين الصامدة” و”فلسطين أمانة والتطبيع خيانة”.

وفي المغرب دعت جمعية “الحملة المغربية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل” إلى مقاطعة حفل المغني الفرنسي الشهير إنريكو ماسياس في الدار البيضاء معتبرة هذا المغني الذي يقدم نفسه كمدافع عن السلام هو في الحقيقة مدافع عن الاحتلال الإسرائيلي وعن الجيش تحديدا.” فيما طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري “الهاكا”، إعمال القانون بحق القناة الثانية المغربية، بعد انزياحها في تغطية سهرة المغني إنريكو ماسياس، داعم جيش الاحتلال الإسرائيلي فيما صدحت حناجر المحتجين بالعديد من الشعارات” من قبيل “كلنا فداء فلسطين الصامدة” و”فلسطين أمانة والتطبيع خيانة”.

وفي مصر أدانت النقابة العامة لاتحاد كتاب مصر، برئاسة الشاعر الدكتور علاء عبد الهادى، زيارة السفير الإسرائيلى دافيد جوفرين، لمعرض القاهرة الدولى للكتاب بعد 18 يوما من الزيارة، مبررة ذلك أنها فضلت خروج البيان بعد انتهاء المعرض منعا للترويج للحدث،

وامتد نشاط دعاة المقاطعة ليغطي مساحة سياسية مهمة ، فقد أدان حزب العمال التونسي  مشاركة كاتب الدولة للشؤون الخارجية، صبري باش طبجي في مؤتمر وارسو، واعتبر هذه المشاركة اعتداء على مشاعر الشعب التونسي ومواقفه المنحازة للقضية الفلسطينية والرافضة للتطبيع مع إسرائيل ورفض ائتلاف “خليجيون ضد التطبيع”: كافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني مهما كانت المبررات، وشعوب الخليج تدعم القضية الفلسطينية، كما أن مشاركة ممثلي وزارات الخارجية العربية في مؤتمر وارسو استخفافٌ صريح بمشاعر الشعوب العربية ومواقفها.

وفي الولايات المتحدة ينشط اللوبي الصهيوني في مختلف الولايات في تأليب الرأي العام الاميركي ضد حركة المقاطعة وتصدر في بعض الولايات تشريعات بتجريم المشاركة فيها باعتبارها عملا من أعمال معاداة السامية على حد زعمها ، فللمرة الثالثة منذ بداية العام الجاري 2019 يحاول أعضاء مقربون من إسرائيل واللوبي الإسرائيلي “ إيباك ” في مجلس الشيوخ الأميركي الدفع بتشريع يُجرم مقاطعة إسرائيل ، ويدعو في بند خاص لمعاقبة من يدعو لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها . وقد نجح هؤلاء نهاية كانون الثاني 2019 الماضي في طرح هذه المسألة للتصويت ، حيث صوت المجلس لصالح مشروع القانون غير أنه لا يزال أمام هذا المشروع عدة خطوات كي يصبح قانونا ، وقد لا يصل أبدا إلى هذه المرحلة. وحتى إذا أقره مجلس الشيوخ فيجب أن يوافق عليه أيضا مجلس النواب الذي يسيطر الديمقراطيون على غالبية مقاعده. ويرى معارضو مشروع القانون أن البند الخاص بمعاقبة من يدعو لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها ، ينتهك حرية التعبير، حيث قال السيناتور بيرني ساندرز، وهو عضو مستقل يشارك في اجتماعات الديمقراطيين ، وكان من بين الأصوات المعارضة لمشروع هذا القانون في التصويت حيث اكد رغم أنه لا يؤيد حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات BDS، فإنه يتعين الدفاع عن الحق الدستوري للمواطنين ، فيما هدد حاكم ولاية فلوريدا الأميركية رون دي سانتيس، بفرض عقوبات على شركة “اير بي ان بي” لحجز المساكن عبر الإنترنت في حال لم توقف نشاطها ضد المستوطنات الإسرائيلية. وكانت الشركة قد قررت وقف نشر إعلانات بيع واستئجار العقارات في المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية تماشيا مع عدم اعتراف غالبية الدول في العالم بتلك المستوطنات ، واعتبارها جوهر الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين. ودعا سانتيس الشركة إلى إلغاء قرارها، مهدداً بفرض عقوبات على ممتلكاتها في فلوريدا إذا لم تتراجع عن القرار.

وفي تطور لافت ألغت مؤسسة ” برمينغهام لحقوق الإنسان ” في ولاية ألاباما الجنوبية قرارها بتكريم المناضلة والأكاديمية الشهيرة، أنجيلا ديفيس، إحدى رموز حركات التحرر في العالم.وكانت مديرة المؤسسة، أندريا تايلور، قررت تكريم ديفيس وأعلنت أن “المعهد سوف يكون سعيدا للغاية” في هذه الخطوة، مشددة على أنها “واحدة من أبطال حقوق الإنسان المعروفين على مستوى العالم، والتي منحت صوتًا للعاجزين عن الكلام”. ونشطت ديفيس، الأميركية من أصل إفريقي، في الحركة التحررية “الفهود السود”، في أواخر ستينيات القرن الماضي، أثناء فترة حركات الحقوق المدنية في الولايات المتحدة، واستمرت بعد اندثار الحركة بعقود، بالنضال من أجل تحقيق العدالة والمساواة، محليا وعالميا، مما دفعها أيضا إلى الوقوف مع حقوق الشعب الفلسطيني، لهذا فهي تُعتبر من أشد الداعمين لحركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات على إسرائيل (BDS)، ويبدو أن هذه الجزئية بالضبط هي التي دفعت المؤسسة إلى إلغاء التكريم.

وتنشط في الجهة المقابلة حركة مناصرة المقاطعة . فقد قدمت صحيفة محلية في ولاية “أركنسو” الأمريكية، اعتراضا للقاضي الفيدرالي، طالبة تجميد قانون يلزم مقدمي الخدمات في الولاية التوقيع على تعهد بأنهم لن يقاطعوا إسرائيل.وأكد المحامون الذين يمثلون الصحيفة، أن القانون غير دستوري ويجبر أصحاب المصالح والشركات على التخلي عن حرية التعبير من أجل أن يحق لهم الدفع من الأموال العامة.وبموجب القانون فإن مزودي الخدمات الذين يرفضون التوقيع على إعلان بأنهم لن يقاطعوا إسرائيل فأنهم سوف يضطرون إلى تخفيض رواتبهم بنسبة 20%. كما انضم إلى صحيفة “أركنسو تايمز” التي قدمت الدعوى ضد القانون أيضا اتحاد الحريات المدنية الأمريكي . وفي ولاية كنساس ، حيث قضت المحكمة بأن القانون يجب تجميده، لكن المشرعين أدخلوا عليه تعديلات بحيث لا ينطبق على الأفراد والمنظمات غير الربحية

وأدى إعلان نائبتين مسلمتين في الحزب الديمقراطي الاميركي دعمهما لحملة لمقاطعة اسرائيل الى إحراج قادة الحزب ، والى فتح ثغرة في العلاقة التاريخية المتينة لهذا الحزب مع اسرائيل.وقدمت النائبتان الديمقراطيتان المسلمتان إلهان عمر ورشيدة طليب المنتميتان الى الجناح اليساري للحزب دعمهما العلني لحركة BDS التي “تدعو الى مقاطعة اسرائيل اقتصاديا وثقافيا وعلميا والى سحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها، تعبيرا عن احتجاجهما لاحتلالها الأراضي الفلسطينية”، وفقا لتعريف حركة BDS لنفسها. وأثارت هذه التصريحات ضجة كبيرة في مجلس النواب، ووصف النائب الجمهوري لي زيدلين كلام الهان عمر بأنه عبارة “عن حقد ضد اسرائيل، وحقد نابع من معاداة للسامية بدأنا نرى كيف تتسلل الى قلب السياسة الاميركية حتى داخل ممرات الكونغرس”.واتهمت المجموعة الجمهورية في مجلس النواب قيادة الحزب الديموقراطي بتشجيع “خطاب كراهية وعدم تسامح ازاء اسرائيل”.

وفي اسرائيل تسببت حركة مقاطعة إسرائيل (BDS) بخسائر كبيرة على امثر من مستوى بما في ذلك على المستوى الدبلوماسي . فقد وبخت الخارجية الإسرائيلية  سفير ايرلندا لدى تل أبيب أليسون كيلي، وذلك بسبب مصادقة البرلمان الايرلندي على مشروع قانون مقاطعة منتجات المستوطنات الاسرائيلية . الخارجية الإسرائيلية أوضحت للسفير الايرلندي أن هذا القانون “معادٍ للسامية” وسيكون له تداعيات خطيرة على العلاقات بين إسرائيل وايرلندا. وفي الوقت نفسه يدرس وزير الاقتصاد الاسرائيلي إيلي كوهين فرض رسوم جمركية على المنتجات الإيرلندية التي تباع في إسرائيل إذا ما رفعت أيرلندا القانون الذي يقاطع منتجات المستوطنات وتشمل الإجراءات التي يتم النظر فيها فرض ضريبة على المنتجات الإيرلندية المستوردة إلى إسرائيل، وإنهاء الاتفاقيات الاقتصادية والتجارية مع أيرلندا، ووقف التعاون الإضافي مع الإيرلنديين .

وباتت حركة المقاطعة كذلك تسبب توترات سياسية لدولة اسرائيل مع الخارج . فقد اتهمت وزارة الشؤون الاستراتيجية الإسرائيلية ، الاتحاد الأوروبي بتمويل منظمات تدعم حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات (BDS) بملايين اليورو ، ودعت بروكسل الى جعل المساعدات المالية للمنظمات غير الحكومية مشروطة بالتزام صريح برفض مقاطعة إسرائيل.وأكد الاتحاد الأوروبي في رده بأنه يعارض حركة BDS، لكنه يدافع عن حرية التعبير، مشيرا إلى أنه يرفض بالمثل الإجراءات الرامية إلى “إغلاق الحيز المتاح” أمام مجموعات المجتمع المدني. وقال تقرير للخارجية الإسرائيلية مؤلف من 34 صفحة ان الاتحاد الأوربي اعطى أكثر من 5 ملايين يورو لعشر منظمات غير حكومية على الأقل تروج لمقاطعة إسرائيل. وهاجم وزير الشؤون الاستراتيجية، غيلعاد إردان، في بيان له الاتحاد الاوروبي قائلا “لقد حان الوقت بأن يقوم الاتحاد الأوروبي بإعادة النظر عميقا في سياساته. بدلا من التستر خلف تصريحات لا معنى لها، يحتاج الاتحاد الأوروبي إلى تطبيق سياسته المعلنة والتوقف فورا عن تمويل منظمات تروج للمقاطعة ضد دولة إسرائيل”.-انتهى-

——-

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الأربعاء 06 آذار 2019 البيان الآتي:

ستقوم وحدة من الجيش بتاريخي 7و12 /3 /2019 ما بين الساعة9.00 والساعة 21.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

ستقوم وحدة من الجيش بتواريخ9،8،7 /3 /2019 ما بين الساعة 6.00 والساعة 13.00 من كلّ يوم، بإجراء تمارين تدريبية في محيط منطقة الشواكير – المنشآت، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة.

بتاريخه ما بين الساعة 13.00 والساعة 16.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: يارون، بلاط وحولا.

ستقوم وحدة من الجيش بتاريخ 6/ 3/ 2019 ما بين الساعة 9.00 والساعة 24.00، بإجراء تمارين تدريبية في محيط منطقة تربل – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية واستخدام متفجرات.

بتاريخه ما بين الساعة 10.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: يارين، البستان، رميش، طيرحرفا، تبنين.

ستقوم وحدة من الجيش بتاريخ 6 / 3 / 2019 ما بين الساعة 9.00 والساعة 24.00، بإجراء تمارين تدريبية في حقل رماية تربل – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية واستخدام متفجرات.

ستقوم وحدة من الجيش بتاريخ 6 / 3 / 2019 ما بين الساعة 9.00 والساعة 16.00، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب مزرعة حنوش- حامات، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

ستقوم طائرات تابعة للقوات الجوية بتنفيذ رماية جوية نهارية اعتباراً من 5 / 3 / 2019 ولغاية 8 / 3 / 2019، في حقل رماية مزرعة حنوش ــــ حامات، تتخللها رمايات بالأسلحة الرشاشة والصاروخية والقنابل.

ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي كفرفالوس ومنشآت الزهراني- الجنوب اعتباراً من 4 / 3 /2019 ولغاية 8 / 3 /2019 ما بين الساعة 6.00 والساعة 18.00 من كلّ يوم، بإجراء تمارين تدريبية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلبية.

ستقوم وحدة من الجيش، بتواريخ 6،5،4و7 / 3 /2019 مابين الساعة 9.00 والساعة 22.00  من كل يوم بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة.

ستقوم وحدة من الجيش، اعتباراً من 1/ 3 / 2019 ولغاية 31/ 3 / 2019، من كل يوم بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية في مناطق جرد الضنية، بشري وإهدن – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية.

ستقوم وحدة من الجيش، اعتباراً من 1 / 3 / 2019 ولغاية 31 / 3 / 2019، من كل يوم بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية في مناطق حدث الجبة، الديمان، حصرون، جبل عروبة، القموعة، الشنبوق، وادي خالد، أكروم وجبل المالح – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 / 3 / 2019 ولغاية 31 / 3 / 2019، من كل يوم بإجراء تمارين تدريبية ليلية ونهارية في مخيم التدريب- تربل، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام متفجرات وقنابل صوتية ومدخنة.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من  1 / 3 / 2019 ولغاية 31 / 3 / 2019 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كلّ يوم، بإجراء تمارين تدريبية في مناطق العاقورة – أفقا – اللقلوق وحقل تدريب تمّ رطيبة، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والثقيلة واستخدام متفجرات.

ستقوم وحدة من الجيش، اعتباراً من 1 / 3 / 2019 ولغاية 31 / 3 / 2019، من كل يوم بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية في منطقة رأس مسقا – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلبية واستخدام متفجرات.

ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقتي كفرفالوس ومنشآت الزهراني- الجنوب اعتباراً من 19 /2 /2019 ولغاية 15 /3/ 2019 ما بين الساعة 6.00 والساعة 18.00 من كلّ يوم، بإجراء تمارين تدريبية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلبية.

ستقوم وحدة من الجيش، اعتباراً من 18 / 2 / 2019 ولغاية 22 / 3 / 2019 في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلبية واستخدام متفجرات.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 /1 /2019 ولغاية 30 /4 /2019 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كلّ يوم، في مناطق العاقورة – أفقا ــــ اللقلوق وحقل تدريب تم رطيبة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والثقيلة واستخدام متفجرات.-انتهى-

——

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

Untitled

نشرة الخميس 25 نيسان 2019 العدد 5769

رئيس الجمهورية في مجلس الوزراء: لمضاعفة الجهد وإنجاز المطلوب من مشاريع وزير المال: جلسة الثلاثاء ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *