الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 2 آب 2018 العدد 5618

نشرة الخميس 2 آب 2018 العدد 5618

tarabei1-2-8-2018

tarabei2-8-2018

tarabei3-2-8-2018

tarabei2-2-8-2018

طربيه نفى حملات افتراء يتعرض لها القطاع المصرفي:

 لا يزال يتمتع بمناعة راسخة في وجه التحديات الداخلية والخارجية

(أ.ل) – نفى رئيس جمعية مصارف لبنان الدكتور جوزف طربيه في مؤتمر صحافي عقده، ظهر اليوم في مقر الجمعية في الصيفي، “الشائعات التي يتعرض لها القطاع المصرفي”، واضعا اياها في سياق استهداف القطاع، مؤكدا “معاودة العمل بالقروض السكنية للفئات المحدودة والمتوسطة الدخل مطلع السنة المقبلة”.

وقال طربيه: زملائي المصرفيّين، أيّها الإعلاميّون الكرام، يسرّني أن أستضيفكم مجدّداً في رحاب جمعيّة مصارف لبنان شاكراً لكم تلبية دعوتنا الى هذا المؤتمر الصحافي الذي نتناول فيه بعض المستجدّات على الصعيد المصرفي التي تهمّ الرأي العام اللبناني والخارجي.

أولاً : في استهداف القطاع المصرفي اللبناني

تعرّض القطاع المصرفي اللبناني في الفترة الأخيرة الى استهداف خطير من أجل المسّ بسمعته ومناعته.  وعلى الرغم من أن الحملة على القطاع لم تكن مبنيّة على حقائق أو وقائع ثابتة، إلاّ أن انتشار الإشاعات في عالم التواصل السريع والفضاء الافتراضي له تأثيراته المضلّلة على شرائح كثيرة من عملاء مصارفنا، المقيمين وغير المقيمين، ويخلق جواً من الارتباك والحيرة ينعكس سلباً على حركتيْ الادخار والاستثمار في البلاد.  لذلك رأينا من الواجب أن نلبّي حاجة المواطنين والرأي العام الى معرفة الحقائق والإطّلاع على المعلومات الموثوقة والمطَمئِنة.

فقد تعرّض مؤخّراً عدد من المصارف اللبنانية لحملات افتراء واضحة استُخدمت فيها بعض وسائل الإعلام، وفي معظم الأحيان وسائل التواصل الإجتماعي، وركّزت على أداء فروع المصارف العاملة في دولة العراق الشقيقة، فأحدثت نوعاً من البلبلة في نفوس المواطنين. غير أن الجهود المشتركة التي قامت بها الأجهزة الأمنية المختصّة في لبنان والعراق، أدّت الى الكشف عن شبكة من مرتكبي أعمال الإحتيال ومروّجي الأخبار الكاذبة والملفّقة بهدف الابتزاز والنيل من سمعة قطاعنا المصرفي، الذي أثبت ولا يزال يثبت تقيّده التام بأصول ومتطلّبات العمل المصرفي السليم والتزامه الكامل والمطلق بقواعد ومعايير الشفافية والإدارة الرشيدة ومكافحة تبييض الأموال وأعمال الإرهاب ومختلف أنواع الجرائم المالية. ويسرّنا في هذه المناسبة توجيه خالص عبارات الشكر والتقدير للأجهزة الأمنية المختصّة في العراق ولبنان، وعلى الأخص لسعادة اللواء عباس ابراهيم ومساعيه الحثيثة والمثمرة، مجدّدين دعوة جميع المواطنين في لبنان والعراق وجميع لبنانيّي الانتشار ومواطني العالم العربي الواسع للتحلّي، كالمعتاد، بالثقة الكاملة بأداء قطاعنا المصرفي الذي برهن على مرّ العقود الماضية عن مناعة راسخة في مواجهة كافة التحديات المحلية والإقليمية والدولية، والذي لا تهزّه ولن تهزّه شائعة من هنا أو خبر ملفَّق من هناك. يبقى أن حكمة السلطات النقدية ويقظة السلطات الرقابيّة والأمنيّة كفيلة بصون الإستقرار النقدي على نحو مستدام، وبحماية النظام المصرفي اللبناني ومصالح المستثمرين والمودعين كافة.

ثانياً: في القروض المصرفيّة والسكنيّة

يحتّل التسليف السكني موقعاً مركزياً في الحياة الاقتصادية والاجتماعية. وهو من مقوّمات الاستقرار ويلقى الدعم والتشجيع في مختلف الدول لما يشكّله المسكن من حاجة جوهرية لكل مواطن.

ومعلوم أن السياسة الإسكانية تندرج مبدئياً ضمن مهام السلطتين التنفيذية والتشريعيّة. غير أن غياب مثل هذه السياسة في لبنان منذ عقود، وضغوط الأوضاع الإجتماعية للشباب اللبناني الراغب في الإستقرار الأُسري، لا سيّما بعد انتهاء الحرب، دفعا السلطة النقدية الى المبادرة الى سدّ الفراغ والى اتّخاذ قرارات من شأنها توفير التسليف السكني لشرائح واسعة من اللبنانيّين، وتنشيط حركة قطاع العقارات والبناء، وتوجيه الموارد المصرفية في هذا الاتجاه.

وقد تُرجمت هذه السياسة بصيغ متعدّدة ومتنوّعة من القروض المصرفية المدعومة، علماً أنه يمكن تصنيف القروض المدعومة عموماً بثلاث فئات هي:

1-   القروض المدعومة الفوائد، إلى القطاعات المنتجة والتي بلغت قيمتها منذ العام 1997 ما يزيد عن 7,3 مليار دولار حتى نهاية العام 2017 واستفادت منها ألوف المؤسّسات اللبنانية، وتوزّعت بوجه خاص على قطاع الصناعة بنسبة 59% والسياحة بنسبة 30% والقطاع الزراعي بنسبة11%، وهي تشمل القروض المدعومة الفوائد وكذلك تلك الحائزة على ضمانة شركة “كفالات”، ويستفيد بعضها من تخفيضات في مجال الإحتياطي الإلزامي.

وللتذكير، وخلافاً لما يُشاع، فإن قروض الدعم للقطاعات المنتجة أُقِرَّتْ بناءً على قانون الموازنة العامة في 1997 ، وقد أوكل أمر وضعها موضع التنفيذ للبنك المركزي الذي أصدر في حينه قراراً تنظيمياً تحت الرقم 6549 تاريخ 10 نيسان 1997 يحدّد شروط الدعم. وللتذكير أيضاً ، فإن الدعم يطاول معدَّل الفائدة وطبعاً ليس مبلغ القرض الذي يبقى كليةً على مسؤولية المصرف المُقرض وضمن مخاطره.

2-   القروض غير المدعومة الفوائد والتي تستفيد من تخفيض إمّا من صلب الإحتياطي الإلزامي أو من الإلتزامات الخاضعة للإحتياطي الإلزامي، وقاربت قيمتها 7,9 مليار دولار. لكنّ العمل  بهذه الآلية توقّف في تشرين الأول 2017 بموجب التعميم الوسيط رقم 475 الصادر عن مصرف لبنان.

3-   القروض غير المدعومة الفوائد، والتي لا تستفيد من تخفيضات في مجال الإحتياطي الإلزامي، وهي التي تُعرف بالرزم التحفيزية التي أطلقها مصرف لبنان في العام 2013. وقد بلغت قيمة هذه القروض حتى نهاية العام 2017 حوالي 5,2 مليارات دولار. مع الإشارة إلى تغيّر آلية الحوافز التي يوفّرها مصرف لبنان للمصارف بحيث أصبحت تقضي بأن يدعم مصرف لبنان الفوائد وأن تمنح المصارف القروض من مواردها الخاصة، وذلك منذ أوائل العام 2018.

ومن المقدّر أن تكون القروض السكنية المدعومة وفق الصيغتين 2 و3 أعلاه، سواء من خلال الإحتياطي الإلزامي أو من خلال الرزم التحفيزية، قد ناهزت الـ 9,5 مليارات دولار (أي حوالي 75% من القروض السكنية الإجمالية) في نهاية العام الفائت.

أيّها السيّدات والسادة،

ان التسليف الذي تقدّمه المصارف لا ينحصر بالطبع في التسليف السكني، والتسليف الاجتماعي، بل تلعب المصارف دوراً هاماً في تمويل الاقتصاد كلّه، ومنه القطاع العقاري، حيث ارتبط الازدهار في لبنان غالباً بإزدهار التوظيف العقاري ومشاريع البناء بكلّ الأحجام والأنواع.  وقد أتى التسليف الإسكاني بغالبيته لمصلحة ذوي الدخل المحدود حيث استفاد منه الألوف من أبناء هذه الفئات الاجتماعية، ووصل مجموع المواطنين اللبنانيين الذين استفادوا من هذه القروض السكنية بمختلف صيغها حوالي 131000 مواطن (مئة وواحد وثلاثين ألفاً) توافرت لهم شروط الإستقرار الإجتماعي والأُسري اللائق، وباتوا من الملاّكين العقاريّين.

ومعلوم أن جمعية مصارف لبنان وقّعت طوال العقدين المنصرمين عدداً من بروتوكولات التعاون لدعم تسليف بعض الفئات التي لها دور استراتيجي في خدمة لبنان، وفي مقدمتها الأجهزة القضائية والعسكرية والأمنية، كما مع المؤسّسة العامة للإسكان، في إطار السياسة التحفيزية التي أطلقها المصرف المركزي لدعم القطاع السكني. وفي هذا السياق، يندرج البروتوكول الموقّع مع الجسم القضائي تعزيزاً لاستقلالية السلطة القضائية وحرصاً على تفعيل أداء القضاء والمحاكم اللبنانية وتوفيراً لشروط السكن اللائق للقضاة. وتجدر الإشارة هنا الى أن البروتوكول الموقَّع مع صندوق تعاضد القضاة يؤمّن للمصارف ثلاث ضمانات لقاء قروضها السكنية: توطين راتب القاضي المستفيد من القرض السكني، الرهن على الحيازة العقارية موضوع القرض، وكفالة صندوق تعاضد القضاة بعد تقاعد القاضي المستفيد.

استناداً الى كل ما أوردناه أعلاه، يتبيّن أن آلاف المؤسّسات في القطاعات المنتجة وآلاف الأُسَر اللبنانية استفادت من القروض المدعومة. فنرجو أن يُعرف ذلك وأن يُقدَّر هذا الإنجاز من جميع اللبنانيّين.

يبقى أن إيجاد آليات جديدة لتفعيل الإقراض السكني هو أولاً رهن السياسة الإسكانية التي من المرتقب أن تضعها الحكومة المقبلة، والمصارف على أتمّ الإستعداد، كعادتها، لتأدية دور ناشط وفعّال من أجل إنجاح هذه السياسة. ثمّ أن حاكم مصرف لبنان أكّد مؤخّراً أن ” الأيام المقبلة ستحمل المزيد من الرزم المالية لدعم القروض، وبخاصة السكنية منها، ولكن يبقى حجم هذا الدعم والأموال المخصّصة له تحت سقف عدم المسّ بالإستقرار النقدي”.

ثالثاً: في الوضع الإقتصادي والمصرفي العام

يعلم الجميع أن الاقتصاد يسجّل معدل نمو ضعيفاً قد لا يتجاوز 2% في العام الحالي، حسب مختلف التوقّعات. وتشير المعطيات المتوافرة منذ بداية السنة إلى تفاوت في أداء مؤشّرات القطاع الحقيقي خلال النصف الأول من 2018، فثمّة إشارات إيجابيّة تتمثّل في حركة السياحة وأخرى سلبية تتمثّل في تراجع الحركة في القطاع العقاري.

ولكن، بالرغم من ضعف النمو الاقتصادي، فقد سجَّل قطاعنا المصرفي نمواً في موجوداته الإجمالية بلغت نسبته 5,7% خلال الأشهر الخمسة الأولى من السنة الحالية فيما نمت الودائع بنسبة 2,0% أي بنسبة نمو قريبة (2,4%) في الفترة ذاتها من العام 2017، ويعني هذا المعدَّل ازدياداً في حجم الودائع بما يناهز 3,4 مليارات دولار في الأشهر الخمسة الأولى من السنة الجارية، وهو حجم كافٍ لتغطية الاحتياجات التمويلية للإقتصاد الوطني بقطاعَيْه العام والخاص.

أما رساميلنا وأموالنا الخاصة، فقد قاربت مستوىً تاريخياً بلغ 20,7 مليار دولار في نهاية أيار 2018 ، وتكتسب هذه الأموال الخاصة أهمية كبرى لجهة تعزيز ثقة المودع المحلّي والأجنبي بالقطاع المصرفي اللبناني، كما أنها تقوّي المراكز المالية للمصارف بحيث من المقدّر أن يكون معدل الملاءة في القطاع قد فاق الـ 15 % في الوقت الراهن.

من جهة أخرى، فإن إجمالي قروض المصارف التجارية للقطاع الخاص، المقيم وغير المقيم، من دون احتساب محفظة الأوراق المالية، قارب 59,5 مليار دولار في نهاية أيار 2018.

ولم تترافق التسليفات المصرفية مع أيّ تدهور في نوعية محفظة الإقراض للقطاع الخاص، إذ بقيت نسبة الديون الصافية غير العاملة (NPL’S) إلى إجمالي المحفظة في مستوى متدنٍّ وبحدود 4%.

أخيراً، على صعيد تمويل القطاع العام، لا يزال القطاع المصرفي المموِّل الأول للدولة رغم ارتفاع مخاطر البلد السيادية.

أيّها السيّدات والسادة، إن لبنان بحاجة الى ورشة تشريعية كبرى والى ورشة نهوض اقتصادي متمحورة حول برنامج الإنفاق الإستثماري المرفوع الى مؤتمر باريس الأخير(سيدر). ولا شكّ في أن إطلاق هاتين الورشتين، مع ما قد يحملهما من انعكاسات إيجابية على الأوضاع الإجتماعية والإقتصادية العامة ، رهن تشكيل الحكومة العتيدة، التي نرجو ألاّ يطول انتظارها.

ومن جهتنا، نجدّد التأكيد أن القطاع المصرفي اللبناني يشكّل الركيزة الأساسيّة للاستقرار الإقتصادي المالي والإجتماعي في البلاد، وهو أيضاً دعامة دائمة للاستقرار الأمني الذي يضمنه ويظلّله الجيش اللبناني وسائر المؤسّسات العسكرية والأمنية الشرعية. ونغتنم هذه المناسبة لنقدِّم للجيش اللبناني أسمى عبارات التقدير والتهنئة بعيده الثالث والسبعين. ففي العالم الثالث النامي، قليلة هي الدول التي لجيوشها هذا القِدَم والأصالة.

أخيراً، تثبت المعطيات المعروضة أعلاه أن القطاع المصرفي اللبناني لا يزال يتمتّع بمناعة راسخة في وجه التحدّيات الداخلية والخارجية، وبقدرة واضحة على التكيّف مع أصعب الظروف السياسية والأمنية والإقتصادية وأكثرها تعقيداً. فالنتائج التي يحقّقها قطاعنا إيجابية وجيّدة في ظلّ الأوضاع التي تعيشها البلاد ووسط الحروب والإضطرابات التي تعانيها المنطقة.

وبقدر ما تقتضي المسؤولية الوطنية والمهنية من إدارات المصارف التزام أصول العمل المصرفي السليم وقواعد الشفافية والإدارة الرشيدة والقوانين المحلية والدولية المرعيّة، بقدر ما تقتضي المسؤولية الوطنية والمهنية أيضاً أن يجري التذكير دائماً بهذه الحقائق من قبل كافة وسائل الإعلام تعزيزاً للثقة بالقطاع المصرفي بما فيه خدمة لبنان واقتصاده.

شكراً لحضوركـم…-انتهى-

——

oun[1]

عون التقى رئيس الرابطة المارونية في اوستراليا

(أ.ل) – استقبل الرئيس الجمهورية العماد ميشال عون، رئيس الرابطة المارونية في اوستراليا انطوني الهاشم، مع اعضاء اللجنة الادارية والهيئة العامة للرابطة.-انتهى-

—–

 

berrimdmmawla15-8-2017-e1502892312942[1]

المولى: الجامعة الاسلامية أمانة في اعناقنا بري وقبلان حريصان على تنمية البقاع ودعمه

(أ.ل) – أكدت رئيسة الجامعة الاسلامية في لبنان الكتورة دينا المولى “ان الجامعة الاسلامية أمانة في اعناقنا جميعا، تستدعي منا ان نبذل الجهد الكثيف لحفظها وتطويرها والارتقاء بها الى مصاف الجامعات الحديثة في منطقتنا العربية التي تحتاج الى نخب وطاقات علمية واكاديمية للنهوض بها، ورفع وتيرة الاهتمام بالبحث العلمي ورصد الامكانيات والميزانيات المطلوبة في خدمة هذا البحث الذي يشكل ركيزة اساسية في الارتقاء بالمجتمعات وتنميتها”.

تحدثت المولى في حفل التسلم والتسليم بين الاستاذ زين العابدين حيدر الذي كلف بادارة فرع الجامعة في بعلبك خلفا للمدير السابق الدكتور حسن عبيد الذي عين مديرا لمركز البحث العلمي في الجامعة، الذي أقيم في مقر الجامعة في بعلبك، حضره الى المولى الامين العام للمجلس الاسلامي الشيعي الاعلى نزيه جمول والامين العام للجامعة الكتور حسين بدران وعميد كلية العلوم السياسية والادارية والديبلوماسية الدكتور رامز عمار وأساتذة وموظفو الفرع. وأشارت المولى في كلمتها الى “ان الجامعة الاسلامية بما تحتضنه من كادر اكاديمي وعلمي واداري متميز تسعى الى رفد الوطن بخريجيها ليسهموا في مسيرة النهوض الوطني، وهي تولي اهتماما خاصا بالمناطق المحرومة من لبنان ولاسيما منطقة بعلبك الهرمل، ولذلك فانها تحرص على انماء هذه المنطقة من خلال فرع بعلبك الذي يحتضن الطلاب من مختلف مناطق البقاع ويوفر لهم التسهيلات الكبيرة ليسهموا في تنمية البقاع والنهوض به”.

ونقلت المولى تحيات الرئيس نبيه بري والشيخ عبد الامير قبلان الحريصين على “تنمية البقاع وتوفير كل مقومات الدعم له، وهما يدعمان مسيرة الجامعة الاسلامية في تطورها وخاصة في البقاع، من منطلق سعيهما الى عودة انمائية للدولة الى ربوعه”.

بدوره، شكر عبيد للرئيسة المولى ثقتها واضعا امكانياته في خدمة البحث العلمي من خلال موقعه الجديد. والقى المدير الجديد لفرع البقاع زين حيدر كلمة اشار فيها الى برنامج عمله للعام القادم من خلال التواصل المباشر مع الطلاب والفعاليات والتعاون المثمر بين الهيئتين العلمية والادارية.

واثنى الدكتور بدران على قرار رئيسة الجامعة، داعيا الى تفعيل العمل في فرع بعلبك من خلال التعاون بين الجسمين الاداري والتعليمي.

وختم جمول الحفل بكلمة نقل فيها دعاء الامام قبلان وحرصه على تقديم كل التسهيلات والدعم لفرع بعلبك، مستعرضا الظروف التي واكبت اقامة هذا الفرع بدعم من الرئيس بري والامام قبلان وبلدية بعلبك، مشددا على “ضرورة ان يقدم هذا الفرع صورة ناصعة عن رسالة الجامعة ورؤيتها من خلال العمل الجاد الذي يرتقي بالوظيفة الى مستوى الرسالة بما يسهم في تنمية البقاع ورفده بالعلم والقيم الوطنية والدينية، متمنيا للسيدين عبيد وحيدر التوفيق والنجاح في مسيرتهما العلمية والعملية.-انتهى-

——

elieferzly1

الفرزلي ترأس جلسة اللجان المشتركة

(أ.ل) – ترأس نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي، عند العاشرة والنصف من قبل ظهر اليوم في مجلس النواب، جلسة مشتركة للجان: المال والموازنة، الادارة والعدل، الدفاع الوطني والداخلية والبلديات، الاقتصاد الوطني والتجارة والصناعة والتخطيط، الزراعة والسياحة، الاشغال العامة والنقل والطاقة والمياه وتكنولوجيا المعلومات، في حضور الوزراء في حكومة تصريف الاعمال: سيزار ابي خليل، غازي زعيتر ومروان حمادة.

كما حضر النواب: فادي سعد، آغوب ترزيان، عماد واكيم، ادي ابي اللمع، جورج عقيص، رولا الطبش، حسين جشي، هنري شديد، ابراهيم عازار، محمد خواجا، سليم عون، قيصر المعلوف، نزيه نجم، مصطفى الحسيني، نواف الموسوي، سليم الخوري، فريد البستاني، ادكار طرابلسي، نقولا صحناوي، شامل روكز، روجيه عازار، ميشال معوض، ميشال ضاهر، سامي فتفت، امين شري، هادي ابو الحسن، نقولا نحاس، انطوان حبشي، فؤاد مخزومي، نديم الجميل، انيس نصار، محمد القرعاوي، الياس حنكش، علي درويش، عثمان علم الدين، علي عمار، ابراهيم الموسوي، انور جمعة، انطوان بانو، آلان عون، جورج عطالله، اسامة سعد، هادي ابو الحسن، انور الخليل، قاسم هاشم، علي خريس، علي بزي، محمد نصرالله، وليد البعريني، عاصم عراجي، علي فياض ادي دمرجيان، علي المقداد، عدنان طرابلسي، ادغار معلوف، نديم الجميل، بلال عبدالله، جورج عدوان، حكمت ديب، بكر الحجيري، ديما الجمالي، ابراهيم كنعان، ايهاب حمادة، ايوب حميد، جهاد الصمد، سمير الجسر.

وحضر عن قوى الامن الداخلي العميد زياد الجزار، عن الجيش اللبناني الرائد حسام مسيكي والنقيب محمود العثمان، وعن الامن العام الرائد وسيم منذر والنقيب جهاد فحص.-انتهى-

—–

images[2]

الجيش: سلاح الجو التابع للعدو الإسرائيلي خرق أجواء كافة المناطق اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الخميس, 02 آب 2018 البيان الآتي:

خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الإسرائيلي، بتاريخ 1/8/2018 الساعة 11.00 من فوق بلدة رميش، ونفّذتا طيراناً دائرياً فوق كافة المناطق اللبنانية، ثمّ غادرتا الأجواء  الساعة 12.25 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 11.15، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق البقاع الغربي والجنوب، ثمّ غادرت الأجواء الساعة 18.05 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 17,55، خرقت طائرة عدوّة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء الساعة 22,55 من فوق بلدة يارون.-انتهى-

—–

aliabdkarimali

عبد الكريم بعد لقائه باسيل: السوريون الراغبون بالعودة الى ازدياد

وكل المبادرات يجب ان تمر عبرنا وإلا تكون في غير مسارها الصحيح

(أ.ل)- استقبل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل سفير سوريا علي عبد الكريم علي، الذي قال بعد اللقاء: “بحثنا في أوضاع السوريين اللاجئين الى لبنان وفي الأوضاع بين البلدين، الى جانب آفاق الحرب التي تنتهي بانتصار سوريا على كل الرهانات. وقد طمأنت الوزير باسيل الى ان اعداد السوريين الذين يرغبون بالعودة الى وطنهم والى المناطق التي أصبحت بمأمن من هيمنة المجموعات الارهابية المسلحة وتشكل الغالبية الساحقة من الاراضي السورية الى ازدياد. حيث ان بعضهم يأتي الى السفارة للاستيضاح بهدف العودة، ونجيبهم ان من ليس لديه اي اشكالات او اي مترتبات مالية او استحقاقات تجاه الدولة المضيفة، بإمكانه التوجه مباشرة الى الحدود لان سوريا بحاجة الى كل ابنائها وترحب بهم وتسهل لهم العودة بتوجيه من الرئيس بشار الاسد ومن كل الجهات المعنية في الدولة السورية”.

اضاف “وتطرقنا الى المبادرة الروسية، وهي مبادرة ايجابية تسهم بالتنسيق مع القيادة السورية في تسهيل كل الأمور وتذليل بعض العقبات للسوريين الذين لجأوا الى مناطق في دول الأردن وتركيا ولبنان وأوروبا”، معتبرا أن “هذه المبادرة تسهل العودة، خصوصا ان القيادة في سوريا والرئيس الاسد شخصيا، لم يضعا شروطا تعجيزية، بل على العكس هناك تسهيلات لإزالة اي عوائق. ونحن نجيب على كل الاستفسارات كي يطمئنوا الى عودتهم”.

ولفت الى ان “الوزير باسيل سأل عن أوضاع من هو محكوم بالخدمة الالزامية، فأجبته ان الرئيس الأسد يصدر سنويا أكثر من مرسوم عفو عن كل من فر أو هرب أو من كانت لديه أوضاع معينة ويعطى مهلة لتسوية أوضاعه. وبالتالي ان عدد السوريين الذين يعودون الى الخدمة الالزامية غير قليل، وكذلك هناك مجال وبشكل مستمر لدفع البدل النقدي لمن امضى اكثر من اربع سنوات خارج سوريا”.

واوضح “الجيش الذي انتصر في ريف دمشق وفي جنوب سوريا ودرعا والقنيطرة وحلب وسيطر على المساحة الاكبر، مع بقاء جيوب محدودة من المناطق تحت سيطرة الإرهاب، خلق ارتياحا، ما زاد من عدد المتطوعين للدخول الى الجيش الذي اصبح مرتاحا، وهذا يشجع السوريين في الخارج على العودة، خصوصا وان المدن الصناعية في حلب وحمص ودمشق والمعامل المتوسطة والكبيرة والصغيرة تعود للعمل”، مؤكدا ان “سوريا بحاجة الى اليد العاملة والخبيرة والفتية الموجودة في لبنان وتركيا والاردن ومصر وفي كل الدول، اضافة الى رؤوس الأموال الوطنية، صغيرة كانت ام كبيرة، للعودة والإسهام الجدي والفاعل والحقيقي في اعمارها”.

وتابع “السوريون هم اصحاب الحق في اعادة بناء ما هدمه الإرهاب والدول الراعية له وما هدمته المخابرات والاموال، وكل هذه الحرب المركبة التي أساءت الى العالم عبر اساءتها لسوريا الدولة التي تسعى وتعمل بشكل مستمر وبلجان مكثفة وبتوجيه مباشر من الرئيس الاسد لعودة السوريين الذين تحتاجهم معامل ومزارع وحقول سوريا ولبناء وطنهم الذي كان وسيبقى من أجمل الاوطان واكثرها توليدا للحضارة وللكفاءات العلمية والثقافية، والذي كان بيئة متميزة ومتقدمة على غالبية بلدان الدنيا في حرية العبادة”.

واشار الى ان “الرهانات التي اتخذتها اميركا واسرائيل والغرب لإسقاط سوريا المطمئنة اليوم ان نصرها قريب جدا، والارهابيون الذين ما يزال بعضهم في إدلب او في بعض مناطق دير الزور او في جيوب مختلفة معنوياتهم منهارة، وكذلك الدول التي رعتهم أصبحت في مقلب آخر، وهي تدرك ان الرهان على اسقاط سوريا من داخلها أصبح في الغيب، والرهان على اضعاف معنويات الرئيس الاسد او معنويات الجيش السوري او حتى اضعاف الوحدة الوطنية السورية كلها أصبحت خارج الحسابات والسوريون الذين يودون لعودة الى وطنهم يزداد”.

ورأى أن “تكليف رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون للأمن العام ومديره اللواء عباس ابراهيم يعطي نتائجه، والسفارة السورية مشرعة أبوابها طوال ال 24 ساعة، والحكومة اللبنانية تتكامل مع الحكومة السورية عبر سفارتيهما ووزارتي خارجيتهما وبتوجيه من قيادتي البلدين، وهناك حاضنة حقيقية في غالبية البيئة الوطنية اللبنانية وان كانت بعض الاصوات ترتفع من وقت لآخر لمآرب معينة، لكني ارى ان مصلحة البلدين والشعبين الذين تربطهما اواصر القربى والعائلات هي واحدة على ضفتي الحدود، والإرهاب الذي تنتصر عليه سوريا انتصر عليه ايضا لبنان، لذلك التكامل هو مصلحة للبلدين”.

وعن زيارة الوفد الروسي والتداول حول تأليف لجان مشتركة بين لبنان وسوريا وامكانية التنسيق المباشر مع الحكومة اللبنانية، وعما اذا كان سينسحب عملها على “معبر نصيب”؟ قال: “ما دام هناك دولة في سوريا ودولة في لبنان واتفاقات وتفاهم بين البلدين، فالروسي يسهل، ويمكن ان يدعم الجهود التي نقوم بها، وتنسيق اللواء عباس ابراهيم مع الجهات المعنية في سوريا يريح الجانب الروسي ويشكل استجابة لهذه المبادرة. وانا لا ارى تناقضا ولا اي من هذه الاطراف تعرقل عمل الآخرين، المهم والاساس هو القيادة في سوريا والجهات المعنية. نحن مرحبون ومنفتحون، وكل المبادرات يجب ان تمر عبرنا، واذا لم يتم ذلك تكون الامور في غير مسارها الصحيح، وبالتالي هذا النداء لكل السوريين، من ليست لديه اي عوائق او موانع بإمكانه ان يتجه الى الحدود، وكل المدن في سوريا بانتظار ابنائها، ومن لديه اشكالات صغيرة تعالج بالتعاون بين الدولتين اللبنانية والسورية. والعقوبات الاقتصادية يجب ان ترفع لانها السبب الرئيسي في هجرة الغالبية من السوريين الذين لديهم معاملهم ومزارعهم وحقولهم وخبراتهم ولديهم صناعة دواء متقدمة في دول المنطقة، وعندما ترفع هذه العقوبات يتمكن السوري من مساعدة نفسه ومساعدة اشقائه”.

وعن عودة العمل الى “معبر ناصيب” قال: “الدولة السورية هي صاحبة الشأن، طبعا هناك مصلحة للاردن وللبنان بفتح هذا المعبر الاساسي، وأعتقد ان التشاور يجري بشأنه وسوريا هي التي ترسم ما تريد. والذين أخطأوا بحق سوريا وبحق بلدانهم وسيادتها هذا الامر بتقديري يجري البحث فيه والامور تسير بشكل جيد”.

وعن دخول السوريين عبر معابر للتهريب، شدد على ان “ضبط الحدود يفرض على الحكومتين والجهات المعنية على طرفي الحدود التنسيق ووضع الضوابط”.-انتهى-

——-

hariri

الحريري التقى لاسن ونواف سلام وعرض وزواره شؤونا مناطقية

(أ.ل) – استقبل رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري ظهر اليوم في “بيت الوسط”، سفيرة الاتحاد الاوروبي كرستينا لاسن وعرض معها المستجدات والأوضاع العامة.

واستقبل الرئيس الحريري، النائب انور الخليل، واستقبل القاضي في محكمة العدل الدولية في “لاهاي” السفير السابق في الامم المتحدة نواف سلام.

وكان الرئيس الحريري التقى المحامي انطوان صفير، كما استقبل وفدا من “لجنة مهرجانات القبيات” برئاسة سينتيا حبيش التي قدمت له دعوة لحضور المهرجانات التي تقام في 12،11،10 آب الجاري في القبيات.-انتهى-

——

ghattaskhoury

الخوري عرض وشري شؤون ثقافية تخص بيروت

(أ.ل) – استقبل وزير الثقافة الدكتور غطاس الخوري في مكتبه في الوزارة النائب امين شري، في زيارة برتوكولية تم خلالها البحث في عدد من الشؤون الثقافية التي تخص مدينة بيروت.-انتهى-

——

riashi

الرياشي تسلم دليل طوابع العالم ولبنان منذ 1924 وحتى الان

(أ.ل) – استقبل وزير الاعلام في حكومة تصريف الاعمال ملحم الرياشي، قبل ظهر اليوم، غسان دياب الرياشي الذي قدم له دليلا عن طوابع العالم ولبنان منذ 1924 وحتى الان، الصادر في الولايات المتحدة الاميركية.-انتهى-

——

images[2]

قيادة الجيش: إحالة موقوفين إرهابيين على القضاء المختص

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ أمس الأربعاء 01 آب 2018 البيان الآتي:

أحالت مديرية المخابرات على القضاء المختص ثمانية موقوفين لبنانيين، ينتمون إلى تنظيم داعش الإرهابي قاتلوا في صفوفه في سوريا والعراق.

وقد أُوقفوا وسُلّموا إلى مديرية المخابرات بالتعاون مع الأجهزة الأمنية الصديقة، وذلك في إطار التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب، وبالتنسيق مع السلطات القضائية اللبنانية المختصة.-انتهى-

—–

ibrahim-kanaan[1]

كنعان التقى وفد البنك الدولي للمرة الثانية:

هدفنا الأساس ضبط العجز وتفاقم الدين العام وعودة النازحين

(أ.ل) – التقى رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان، في قاعة لجنة المال في المجلس، بعد الاجتماع الذي عقد في بعبدا مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، وفدا من البنك الدولي، ضم: المدير الاقليمي لدائرة المشرق ساروج كومار جاه، مدير البرامج في دائرة المشرق بيتر موسلي، المسؤولة عن الاتصالات والشؤون الخارجية لدى البنك في بيروت منى زيادة، والخبيرة في القطاع الخاص في بيروت زينا خوري.

وتمحور البحث خلال الاجتماع حول المليارين و200 مليون دولار، التي يخصصها البنك لمشاريع في لبنان، وجرى البحث في الأولويات.

وأكد الوفد أنه “بخلاف ما تردد في بعض وسائل الاعلام، فإن مشاريع بقيمة مليار ومئة مليون دولار دخلت مسارها التنفيذي، بالتعاون مع الادارة اللبنانية، وهي على الشكل الآتي: 600 مليون دولار لسد بسري وما يرتبط به من شبكة مياه تشمل معظم المناطق وشبكة صرف صحي، 300 مليون دولار لوزارة التربية لدعم التعليم الاساسي للاطفال اللبنانيين، تمويل المشروع البيئي لبحيرة القرعون وحمايتها، ومشروع تحصين نهر الليطاني وحمايته”.

وأوضح الوفد أن “المليار والمئة مليون دولار الأخرى، والتي تنقسم ما بين 621 مليون تنتظر الهيئة العامة للمجلس النيابي لاقرارها، و530 مليون تنتظر قرارات مجلس الوزراء، وهي على الشكل الآتي: 200 مليون دولار لطرقات داخلية في مختلف المناطق والبلدات، وقد خرج من لجنة المال وبات امام الهيئة العامة وينتظر الاقرار، 150 مليون دولار لوزارة الصحة لدعم وتحصين البنية التحتية للصحة، ينتظر الاقرار النهائي، 43 مليون دولار لمكننة الادارة العقارية في لبنان، 300 مليون دولار بالشراكة ما بين القطاعين العام والخاص لمشروع النقل في بيروت الكبرى، والمرحلة الاولى منه تشمل طبرجا – مرفأ بيروت، ومراحل اخرى في الشمال والجنوب”.

وكذلك وضع الوفد النائب كنعان في “صورة رؤية البنك المستقبلية في ما يتعلق باستثماراته في لبنان، وكانت هناك اشارة الى استعداد البنك لتوظيف 4 مليارات اضافية في السنوات ال4 المقبلة، على ان تحدد الاولويات مع الدولة اللبنانية”.

كما جرى البحث في “مشروع فرص اقتصادية لدعم البرنامج الوطني للتوظيف فب لبنان” والبالغة قيمته 400 مليون دولار، ينتظر أن يؤمن 12 ألف فرصة عمل في مجالات عدة من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الى الاتصالات والتجارة والبناء وسواها.

وقد جرى الاطلاع على تفاصيل العرض الذي حمله وفد البنك الدولي، والذي يناقش مع الادارة اللبنانية والمعنيين.

وأكد كنعان للوفد “اهتمام لبنان بعلاقته مع البنك الدولي، وتثمينه لمسار العلاقة، نظرا لاهمية المشاريع المطروحة على صعيد انجاز البنية التحتية التي تأخرت كثيرا، أو إعادة تأهيل بعض المرافق الاساسية في الادارة اللبنانية”، وقال: “إن الأهم يبقى ضبط العجز وتفاقم الدين العام، والتركيز على عودة النازحين الى بلادهم، نظرا للعبء الكبير الذي ينجم عن النزوح في لبنان ويتخطى امكانات الدولة اللبنانية، وهو ما سنسعى اليه من خلال تنفيذ الاصلاحات التي اقرت في موازنتي 2017 و2018، وترجمته عمليا في أرقام موازنة عام 2019”.

واتفق الطرفان على “متابعة الملفات التي طرحت في الايام المقبلة”.-انتهى-

——-

images[2]

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه أمس الأربعاء 01 آب 2018 البيان الآتي:

ستقوم وحدة من الجيش بتاريخ 3 /8 /2018، اعتباراً من الساعة 7.00 وحتى الانتهاء من المهمة، بإجراء تمارين تدريبية في حقل رماية رعيت – البقاع، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة.

وستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 3 /8 /2018 ولغاية 9 /8 /2018 ما بين الساعة 8.00 والساعة 15.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في منطقة قراصيا – جرد الضنية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلبية.

وستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 / 8 / 2018 ولغاية 1 / 9 / 2018 ما بين الساعة 6.00 والساعة 24.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في منطقة اللقلوق تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

وستقوم وحدة من الجيش بتواريخ 24،17،10،3و31 / 8 / 2018 ما بين الساعة 9.00 والساعة 14.00، بتنفيذ تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل منطقة أنفة – الشمال.

لذا، تدعو قيادة الجيش المواطنين وأصحاب مراكب الصيد والنزهة، إلى عدم الاقتراب من بقعة التمارين في الزمان والمكان المذكورين أعلاه.

وستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1/  8 / 2018 ولغاية 1 / 9 / 2018 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب تم رطيبة تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

وستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 / 8 / 2018 ولغاية 1 / 9 / 2018، بإجراء تمارين تدريبية في مخيم التدريب- تربل، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام متفجرات وقنابل صوتية ومدخنة.

وستقوم وحدة من الجيش بتواريخ 17،3و31 /8 /2018 اعتباراً من الساعة 8.00 ولغاية الساعة 14.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في منطقة جرود نيحا – البقاع تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

وستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات بتاريخي 31/ 7 / 2018 و2 / 8 / 2018 ما بين الساعة 8.00 والساعة 16.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الخفيفة.-انتهى-

——

اتحادات النقل البري نفذت اعتصامات في مختلف المناطق

وكلمات أكدت تصعيد التحرك اذا لم تتحقق المطالب

(أ.ل) – نفذت صباح اليوم، اتحادات ونقابات النقل البري في لبنان اعتصامها امام مصلحة تسجيل السيارات والآليات ومراكز المعاينة الميكانيكية في المناطق اللبنانية كافة من الساعة السادسة حتى العاشرة صباحا.

نجدة

وتحدث رئيس اتحاد نقابات السائقين العموميين عبد الامير نجدة امام مصلحة تسجيل السيارات، فإعتبر “ان الاعتصام للتعبير عن موقفنا تجاه تجاهل المسؤولين لمطالبنا التي مر عليها أكثر من خمس سنوات، ولم يبت بها على الرغم من اننا التقينا رئيس الجمهورية الذي اكد “ضرورة انصافنا وحتى اليوم لم نلمس اي اهتمام بمطالبنا من المسؤولين المعنيين”.

اضاف “اننا نناشد رئيس الجمهورية “التدخل لمعالجة كل المطالب العالقة التي طرحتها اتحادات ونقابات النقل البري”.

ابو شقرا

واعلن ممثل نقابة اصحاب الصهاريج ومتعهدي نقل المحروقات فادي ابو شقرا :”نحن ضد تسجيل صهاريج بلوحات خصوصية، لانها مخالفة للقوانين والانظمة المرعية الاجراء ونطالب جميع المسؤولين “بضرورة تطبيق القوانين والمراسيم النافذة في هذا الامر،

وأكد على “استمرار الاعتصامات حتى تحقيق المطالب”.

القسيس

واعلن رئيس نقابة اصحاب الشاحنات العمومية شفيق القسيس “الاستمرار بالاعتصامات والاضراب حتى تحقيق مطالب قطاع النقل البري التي اصبحت لدى المسؤولين الذين عليهم اقرارها والاخذ بها” .

اضاف ” سوف تتخذ اتحادات ونقابات النقل البري خطوات تصعيدية اخرى اذا لم يتحرك المسؤولون لتلبية هذه المطالب” .

صقر

وقال رئيس نقابة مالكي الاوتوبيسات فيليب صقر ” لم يتحقق شيء من مطالبنا التي احيلت الى التنفيذ، ولا نرى اي اهتمام من الوزراء المعنيين، ولم نحصل حتى تاريخه إلا على الوعود، ونحن متجهون الى تصعيد التحرك”.

السرعيني

من جهته، رئيس نقابة اصحاب الصهاريج ومتعهدي نقل المحروقات ابراهيم السرعيني اذاع البيان التالي :”ان التجاهل الحاصل وصم الاذان من القيمين الذين يعملون على مخالفة القوانين بتسجيل صهاريج خصوصية يساهمون في ضرب قطاع نقل المشتقات النفطية بخرقهم للقوانين والانظمة النافذة، علما ان الصهاريج التي تنقل المشتقات النفطية بلوحات عمومية وسائقيها يخضعون لدورات تدريبية باشراف وزارة الطاقة والمياه، ومديرية الدفاع المدني بهدف تأمين شروط السلامة العامة، ومن ثم يحصل الصهريج وسائقه على إذن مزاولة المهنة، بينما ان الصهاريج التي لا تحمل لوحات عمومية لا تخضع الى هذه الشروط مما يشكل خطرا على السلامة العامة”.

تابع “كما ان هناك سائقين اجانب يعملون لدى بعض الشركات مما يشكل مخالفة للمراسيم والقوانين الصادرة عن وزارة العمل، لذلك نطالب القوى الامنية المعنية بالتشدد وملاحقة هؤلاء السائقين” .

وختم “وفي ضوء هذا الواقع قررت النقابة الاستمرار والمشاركة في تحرك اتحادات ونقابات النقل البري ، وستصعد تحركها ليشمل وقف نقل المشتقات النفطية الى المحطات والمرافىء الحيوية في كل المناطق اللبنانية”.

فياض

وبدوره، تحدث رئيس الاتحاد العام لنقابات السائقين وعمال النقل مروان فياض امام مصلحة تسجيل السيارات في جونية فقال:” نؤكد على التزامنا بقرارات اتحادات ونقابات النقل البري وضرورة تلبية المطالب المحقة والعالقة منذ سنوات .وحتى اليوم لم نلمس سوى الوعود وسيكون هناك تصعيد للتحرك خلال الاسابيع المقبلة والاتحادات والنقابات متضامنة في ما بينها لتحقيق هذه المطالب” .

وعند الساعة العاشرة حل الاعتصام.-انتهى-

——

nadim jmaiel

نديم الجميل التقى وفدا من حزب الاتحاد السرياني

(أ.ل) – استقبل النائب نديم الجميل، في مكتبه في الأشرفية، وفدا من حزب الإتحاد السرياني، وجرى البحث في أمور تتعلق بمستقبل المسيحيين في الشرق الى جانب الوضع الإقتصادي الإجتماعي والسياسي الصعب الذي يمر به لبنان.-انتهى-

—–

images[2]

الجيش: زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي

خرق الحدود البحرية الجنوبية اللبنانية على مرحلتين

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس, 02 آب 2018 البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، بتاريخ 31/7/2018 بين الساعة 20.22 والساعة 20,33، على خرق الحدود البحرية الجنوبية اللبنانية على مرحلتين، من داخل المياه الفلسطينية المحتلة، ولمسافة أقصاها حوالي 370 متراً.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

—–

nawwaf musawi (1)

الموسوي بحث مع وفد من البنك الدولي في المشاريع الممولة لصور وقضائها

(أ.ل) – أجرى عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب نواف الموسوي محادثات مع المدير الإقليمي للبنك الدولي في لبنان “إدارة الشرق الأوسط” ساروج كومار جاه، بمشاركة كل من ممثلة عن البنك الدولي في لبنان منى قوزي، مسؤول برامج النمو المتوازن – إدارة مالية المؤسسات العامة بيتر موسلي، خبيرة المياه والصرف الصحي في البنك الدولي سالي زغيب، رئيس مشروع البنك الدولي الخاص في برنامج المياه في لبنان أمل طالبي، مديرة قسم المؤسسات الصغرى والمتوسطة في البنك الدولي زينة خوري، خبير المواصلات والنقل في البنك الدولي الدكتور زياد نكد ومنسقة العلاقات العامة الخارجية في البنك الدولي منى زيادة.

هدفت المحادثات إلى الاطلاع على المشاريع التي يمولها البنك الدولي في مدينة صور وقضائها، حيث استمع النائب الموسوي لعرض المساهمات التي يقوم بها البنك الدولي في هذا الإطار، وإلى الرؤية التي قدمها المعنيون في هذا الصدد.

من ناحيته، عرض النائب الموسوي للأولويات والحاجات الأساسية لمنطقة صور وقضائها، والتي تكمن أبرزها في معالجة أزمة النفايات، وحل مشكلة الكهرباء ومياه الصرف الصحي، وخلق فرص عمل لأبناء هذه المنطقة بشرائحهم كافة، بالإضافة إلى اقتراح إنشاء مرفأ دولي وللترانزيت في الناقورة، وقد ناقش النائب الموسوي كل ملف من هذه الملفات مع المعنيين بها في البنك الدولي، الذين قدموا تصوراتهم في هذا الشأن، وقاموا بتسليمه مشروعا سيعملون على تنفيذه، بعد وضع ملاحظاته عليه وتصوره لأولويات المشاريع”.

بدوره، طلب ساروج كومار جاه من النائب الموسوي التعاون من أجل تسريع عجلة التشريع في ما يتعلق بعمل البنك الدولي، معتبرا أن “مفتاح حل الأزمة الاقتصادية في لبنان هو معالجة مشكلة الكهرباء، والتي هي ليست حاجة للمواطنين فقط، بل معالجة للعجز في الموازنة”.

وفي سياق آخر، وبنتيجة متابعات النائب الموسوي لمطلب مؤسسة مياه لبنان الجنوبي القاضي بتأمين سلفة مالية تمكنها من تمويل المشاريع والإنشاءات المقترحة، لا سيما في ظل العجز المالي الذي تعاني منه، فقد تمت الموافقة من جانب وزيري الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال سيزار أبي خليل ووزير المال في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل، على إعطائها سلفة بقيمة 35 مليار ليرة، وهذا إنما يساهم بتأمين تنمية مستدامة للمؤسسة، وتقديم الخدمات الملائمة للمواطنين في هذا الشأن، بعد تمويل المشاريع المقترحة وإدارتها بشكل متكامل على مختلف الصعد المدنية أو الريفية.

وقد شكر النائب الموسوي الوزيرين أبي خليل وخليل على خطوتهما الهامة، مؤكدا “أننا سنبقى ندعم عمل مؤسسة مياه لبنان الجنوبي لتأمين المياه للجنوبيين”.-انتهى-

——

alraii

الراعي تابع مع زواره في الديمان الاوضاع الامنية والقضائية في الشمال

(أ.ل) – عرض البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي الاوضاع الامنية والقضائية في محافظة الشمال، مع زواره في الصرح البطريركي الصيفي في الديمان. وقد التقى صباحا، رئيس فرع مخابرات الشمال العميد كرم مراد يرافقه رئيس مكتب الفرع في بشري الرائد شربل سماحة. ونقل مراد الى الراعي تحيات المدير العام، وقدم له التعزية بوفاة شقيقته، مرحبا به في ربوع الشمال. وأشار مراد الى ان الفرع في الشمال “سيكون دائما في حالة جهوزية دائمة لمواكبة تحركات البطريرك في الشمال”.

كما التقى البطريرك الماروني قائد مدرسة التزلج في الارز العميد الركن محمد فوال الذي رحب بالراعي في المنطقة.

وقد استقبل أيضا، سفيرة لبنان في سويسرا رولى نور الدين.

وظهرا استقبل، بحضور النائب البطريركي على الجبة وزغرتا المطران جوزيف نفاع، الرئيس الاول لمحاكم الشمال القاضي رضا رعد ومحافظ الشمال القاضي رمزي نهرا يرافقهما النائب العام الاستئنافي في الشمال القاضي نبيل وهبي، النائب العام لدى المحاكم الشرعية في لبنان القاضي زياد الشعراني، قائد التحقيق الاول في الشمال القاضية سمرندا نصار وقائد منطقة الشمال في قوى الامن الداخلي العقيد يوسف درويش وآمر مفرزة استقصاء الشمال النقيب نبيل عوض، قائمقام بشري ربى الشفشق ورئيس اتحاد بلديات الجبة ايلي مخلوف ومنسق اللجنة الاسقفية للحوار المسيحي الاسلامي في الشمال جوزيف محفوض وسيمون سعادة ومستشار نهرا المحامي باخوس اجبع.

وخلال اللقاء أشار رعد الى أن “بركة صاحب الغبطة تحل على كل لبنان وتشمل القوى القضائية والامنية وكل المواطنين”.

وقد استبقى الراعي الوفد الى مائدة الغداء.-انتهى-

—–

images[3]

دريان التقى سفير المانيا ووفد الرابطة النسائية الإسلامية

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، سفير ألمانيا مارتن هوت الذي قال بعد اللقاء: “تشرفت بزيارة سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية في زيارة وداعية، وعبرت له عن شكرنا وتقديرنا له ولدار الفتوى بشكل عام، وعن روح التسامح والانفتاح الذي يسود في دار الفتوى، وسررت بالحوار مع سماحته، وكالعادة اليوم ناقشنا أيضا الوضع في لبنان والمنطقة”.

واستقبل دريان وفدا من الرابطة النسائية الإسلامية برئاسة عائشة عليان التي شكرته على تعاونه ووقوفه الى جانب الرابطة، ووضعته في أجواء الرابطة ومشاريعها المستقبلية. وقدمت له مفتاح الرابطة الذهبي عربون محبة وتقدير لخدمة الإسلام والمسلمين.-انتهى-

—–

 naeem-hassan

نعيم حسن تلقى مزيدا من التعازي بضحايا مجزرة السويداء

(أ.ل) – استقبل شيخ عقل طائفة الموحدين “الدروز” نعيم حسن، الامير حارث شهاب ناقلا تحيات البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، مجددا “التعازي والتضامن حيال الاعتداءات الآثمة على محافظة السويداء في سوريا”، وكانت مناسبة تم في خلالها عرض الأوضاع العامة.

ثم استقبل الشيخ حسن، رئيس “جمعية الفتوة الاسلامية”الشيخ الدكتور زياد الصاحب ورئيس “الجمعية الدرزية الأميركية” الدكتور نضال رضوان، اللذين قدما التعازي وعبرا عن مشاعر التضامن والمواساة.

وتلقى الشيخ حسن برقيات تعزية أبرزها من السفير الفرنسي برونو فوشيه ومن نائب رئيس المجلس الشرعي الاسلامي الأعلى عمر مسقاوي وقائمقام حاصبيا أحمد الكريدي.-انتهى-

——

ورشة لـ”جهاد البناء” بعنوان تصنيع المواد الغذائية

بإستخدام مكونات من المونة اللبنانية

(أ.ل) – نظمت مؤسسة جهاد البناء، واتحاد نقابة المزارعين في البقاع الممثلة بالحاج ثائر زغيب بالتعاون مع جمعية “أطايب الريف”، ورشة بعنوان تصنيع المواد الغذائية بإستخدام مكونات من المونة اللبنانية بحضور مسؤول جهاد البناء في البقاع الحاج خالد ياغي في قاعة المعرض – رأس العين  .

تخللت الورشة تحضير أطباق تراثية باستخدام مكونات المونة اللبنانية، وبعد الإنتهاء تمت مشاركة الطعام مع زوار المعرض.-انتهى-

——

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

berri17-8-2018

نشرة الجمعة 17 آب 2018 العدد 5630

بري في عيد تأسيس كشافة الرسالة الاسلامية: لن نقبل باستمرار حرق الوقت وتأجيل تشكيل الحكومة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *