الرئيسية / النشرات / نشرة الإثنين 26 شباط 2018 العدد 5527

نشرة الإثنين 26 شباط 2018 العدد 5527

aoun-saudi26-2-2018

عون التقى موفد الملك السعودي: لعودة الوئام الى العلاقات بين الدول العربية

عون من اليرزة اكد دعم جهوزية الجيش لضمان حقوق لبنان في حدوده

البرية والبحرية واستثمار كامل موارده النفطية والاقتصادية

(أ.ل) – استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الثالثة بعد ظهر اليوم في قصر بعبدا، موفد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز المستشار في الديوان الملكي نزار العلولا، في حضور السفير السعودي لدى لبنان وليد اليعقوب، والوزير المفوض في الديوان الملكي وليد البخاري.

ونقل الموفد السعودي الى الرئيس عون تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ورسالة شفهية من الملك السعودي اكد فيها “حرص القيادة السعودية على قيام افضل العلاقات بين البلدين الشقيقين نظرا لما يجمع بين الشعبين اللبناني والسعودي من اواصر اخوة وصداقة ومحبة”. كما اكد الموفد الملكي السعودي ان “بلاده تقف الى جانب لبنان وتدعم سيادته واستقلاله، وتتطلع الى مزيد من التعاون بين البلدين في المجالات كافة”.

واشاد الموفد السعودي ب”القيادة الحكيمة للرئيس عون في ادارة شؤون لبنان”، كما نوه بأن “اول زيارة رسمية قام بها رئيس الجمهورية كانت للسعودية”. واعلم المستشار العلولا رئيس الجمهورية انه “سيزور رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء، ويوجه دعوة رسمية الى الرئيس سعد الحريري لزيارة المملكة العربية السعودية”.

ورحب الرئيس عون بالموفد الملكي السعودي، وحمله تحياته الى خادم الحرمين الشريفين وولي العهد، مؤكدا “حرص لبنان على اقامة افضل العلاقات مع المملكة العربية السعودية”، مركزا على محبة اللبنانيين لاشقائهم السعوديين والرغبة في التواصل الدائم معهم وعلى مختلف المستويات”.

وتناول البحث الاوضاع في المنطقة، فركز الرئيس عون على “ضرورة عودة الوئام الى العلاقات بين الدول العربية، مذكرا بالموقف الذي كان اتخذه في قمة الاردن العام الماضي، والذي دعا فيه يومها الى طاولة مستديرة تجمع الدول العربية للاتفاق في ما بينها على ما يحافظ على وحدتها ومصالحها الحيوية”.

وكانت جولة افق في العلاقات اللبنانية – السعودية وضرورة تعزيزها في المجالات كافة.

من جهة ثانية، زار رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، صباح اليوم قيادة الجيش في اليرزة، والتقى قائد الجيش العماد جوزاف عون وبحث معه في الأوضاع الأمنية في البلاد ومهمات المؤسسة العسكرية واحتياجاتها المختلفة.

بعد ذلك، اجتمع الرئيس عون، في حضور العماد عون ورئيس الأركان اللواء الركن حاتم ملاك وأعضاء المجلس العسكري، بعدد من كبار ضباط القيادة وقادة الوحدات الكبرى والأفواج المستقلة. وقد نوه الرئيس عون بجهود الجيش للحفاظ على استقرار البلاد والدفاع عن الوطن في مواجهة العدو الإسرائيلي والإرهاب، وشدد خلال الاجتماع على ترسيخ الوضع الأمني في البلاد.

كما أكد “وحدة الموقف الرسمي والشعبي الداعم لجهوزية الجيش على الحدود الجنوبية لضمان حقوق لبنان في حدوده البرية والبحرية واستثمار كامل موارده النفطية والاقتصادية، وذلك جنبا إلى جنب مع الحفاظ على استقرار هذه المنطقة بالتعاون والتنسيق مع القوات الدولية تنفيذا للقرار 1701”.-انتهى-

——

الحريري ترأس اجتماع لجنة دراسة مشروع الموازنة

وزير المال: البحث تركز اليوم حول الأرقام العامة

(أ.ل) – ترأس رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري عند الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر اليوم في السراي الحكومي اجتماعا للجنة الوزارية لدراسة مشروع قانون موازنة 2018 حضره نائب رئيس الحكومة وزير الصحة غسان حاصباني والوزراء علي حسن خليل،محمد فنيش، ميشال فرعون، أيمن شقير، رائد خوري، يوسف فينيانوس والأمين العام لمجلس الوزراء فؤاد فليفل.

بعد الاجتماع، أوضح الوزير الخليل أن “البحث اليوم تناول الأرقام بشكل عام، حيث حددنا بشكل دقيق حجم الزيادات على الإنفاق التي حصلت بين العامين 2017 و2018، بما فيها الزيادة بكلفة الدين”.

وقال: “لقد وضعت الوزراء في جو مخاطر الإبقاء على نفس الأرقام والحاجة إلى مقاربة مختلفة تماما تجعل نسبة العجز قريبة مما كانت عليه في العام الماضي، وأن تبقى نسبة الدين والعجز إلى الناتج المحلي كما كانت عليه في العام الماضي أيضا، خاصة وأن الأرقام القائمة حاليا فيها زيادة بشكل كبير”.

وردا على سؤال بشأن تخفيض موازنات الوزارات بنسبة 20%، قال: “هذا الأمر متفقون عليه، ولكنه لا يكفي وحده أبدا”.

سئل: أين هي الصعوبات حاليا؟

فأجاب: “الصعوبات موجودة في أكثر من مكان، وهي في الأمور البنيوية التقليدية الحاصلة. ولكن حتى الآن لم ندخل في موازنات الوزارات، تركنا هذا الأمر إلى الغد، واليوم تركز البحث حول الأرقام العامة”.-انتهى-

——

اتحاد رعاية الطفل زار مؤسسات الصدر في صور

 

(أ.ل) – قام الاتحاد اللبناني لرعاية الطفل الذي يضم أكثر من خمسين جمعية تعنى بالطفل برئاسة فاديا عثمان الاسعد، بزيارة إلى المجمع الثقافي لمؤسسات الإمام الصدر في صور.

وقد جال الوفد على مختلف أقسام المؤسسة واطلع على النشاطات الثقافية والتربوية والاجتماعية، وقد رحبت السيدة رباب الصدر بالوفد، وأكدت على “ضرورة تربية الطفل بشكل يؤهله ليصبح مواطنا صالحا منفتحا، وإن ما تم إنجازه من عمل هو نتيجة لتضافر جهود كل العاملين في المؤسسة.

وكان كلمة للسيدة فاديا الاسعد شكرت فيها السيدة رباب الصدر على دعوتها الكريمة، وأثنت على جهودها في إنجازات مؤسسة الإمام الصدر في العمل الاجتماعي، وباسم الاتحاد اللبناني لرعاية الطفل قدمت لها درعا تقديرية عربون شكر ومحبة على دعوة المؤسسة .

وفي ختام الزيارة استمع الحضور إلى فقرات فنية من كورال المدرسة في مؤسسات الإمام الصدر، ثم كانت دعوة على الغداء في حرم المؤسسة.-انتهى-

—–

 

حاصباني: التصعيد الإقليمي مقلق ولا مساومة على حقنا بالبلوك 9

ونرفض تحويل لبنان إلى منصة لمهاجمة الأشقاء

 

(أ.ل) – أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني في حديث لمصدر إعلامي أهمية “الحفاظ على الاستقرار في لبنان، خاصة في ظل التصعيد العسكري والسياسي بالمنطقة، وضرورة الحفاظ على مجريات الانتخابات البرلمانية المزمع عقدها في أيار المقبل، وذلك عقب أن أفشلت السلطات الأمنية عملية إرهابية كادت تستهدف الجيش اللبناني”.

سئل: ماذا سيفعل لبنان حيال ملف ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل بالتزامن مع المبادرة الأميركية القاضية بحصول إسرائيل على 25 % من القطعة رقم 9، والباقي للدولة اللبنانية؟

أجاب: “يخضع ترسيم الحدود البحرية لقوانين دولية متعارف عليها، التي يلتزم بها لبنان دون التنازل عن أملاكه البحرية على الحدود. هذا ما قلناه للوسطاء الأميركيين الذين يسعون لحل الأزمة مع إسرائيل. نحن متمسكون بحقنا في القطعة رقم 9، كونها تقع ضمن الحدود اللبنانية، وبالتالي لا توجد مساومة على هذا الأمر، مع انفتاحنا على التفاوض لإيجاد حل قانوني تحت سقف القانون الدولي، كيلا نخلق أسبابا لاستمرار التصعيد في المنطقة أو وضع لبنان في دائرة التشنج الإقليمي”.

سئل: ما هي الخطوات التي ستقوم بها الحكومة حتى تبدأ الشركات بالتنقيب أمام التعنت الإسرائيلي؟

أجاب: “يمكن البدء بالتنقيب، حيث توجد مناطق غير متنازع عليها في بلوك رقم 9 الكبير جدا، لأن منطقة النزاع هي شريط حدودي ضيق على البحر، والتي يمكن تركها حتى نصل إلى حل ضمن الأطر القانونية لترسيم الحدود البحرية وخط “هوف” الملتزمين به. نحن كحكومة منفتحون على الوساطات، إلا أن الأخطر هو ما إذا كانت فئات لبنانية تفكر في استخدام هذا الموضوع كحجة للقيام بتصعيد ما”.

سئل: لماذا يثار اليوم موضوع ترسيم الحدود البحرية، بالتزامن مع سعي إسرائيل لإقامة جدار فاصل على الخط الأزرق؟

أجاب: “هناك جو تصعيدي إقليمي، لذلك تثار مسائل فجأة للوصول إلى نتائج سيئة تؤثر على الوضع العام في المنطقة. نحن نرفض إقامة الجدار الفاصل في المناطق المتنازع عليها في الخط الأزرق”.

سئل: هناك تخوف من أن تنفذ إسرائيل ضربة عسكرية محدودة في لبنان لتحجيم “حزب الله” أو تخفيف الاحتقان على الساحة السورية بعد تغيير قواعد الاشتباك، فما هي منطقية هذا الرأي؟

أجاب: “لا يمكن أن نشعر بالاطمئنان في ظل هذا الجو التصعيدي الدولي والإقليمي الذي للأسف يخدم فئات متعددة في داخله وخارجه، كونه يبرر وجود تلك المجموعات وما تطالب به واستمراريتها، على الرغم من أن هذا الواقع يضر بالبلد الذي يبحث عن الاستثمارات وتفعيل الاقتصاد، لذلك كل من يغذي الجو التصعيدي يعمل ضد مصلحة لبنان بغض النظر إن كانت جهة داخلية أو خارجية. يجب التركيز على شؤوننا الداخلية والعمل بإيجابية لتشجيع الشركات العالمية والدول على المساهمة في التنقيب عن النفط، لذلك يجب إرساء أسس التهدئة العسكرية الأمنية السياسية، وإعادة تفعيل المؤسسات الإدارية والاجتماعية، ودعم قدرات الجيش اللبناني والقوى الأمنية، وهذا ما يجب أن تحافظ عليه الحكومة، بغض النظر عن أجواء المزايدات السياسية أو الشحن الشعبي التصعيدي الذي يضر بثقة المواطن اللبناني بالحكومة، وينعكس سلبا على نظرة المجتمع الدولي للاستقرار في لبنان”.

سئل: كيف الخروج من مأزق خروج الدبلوماسية اللبنانية عن الإجماع العربي؟

أجاب: “علينا إعادة تصويب مواقف الدبلوماسية اللبنانية، وهذا ما تفعله حاليا الحكومة اللبنانية، وأن تكون قراراتها نابعة من داخلها وليست منفصلة عنها، وألا نخلط بين المواقف السياسية لبعض مكونات الحكومة والقرارات الصادرة عنها، حتى لا نضع لبنان في مواقف محرجة، قد تضر علاقاته العربية والإقليمية والدولية. يجب أن تلتزم الحكومة بالمبادىء التي تأسست عليها وهي النأي بالنفس، واستعادة ثقة اللبنانيين، والتركيز على حل الملفات الاجتماعية الاقتصادية الداخلية، بناء المؤسسات، والتحضير للانتخابات البرلمانية، والحفاظ على التوافق الوطني لتأمين الاستقرار السياسي في لبنان، والسعي لإقامة أفضل العلاقات مع الدول العربية، وفتح قنوات إيجابية مع كل الدول التي قد تسهم في تحسين اقتصاد لبنان وتطويره”.

سئل: شريحة من اللبنانيين وضعت لبنان خارج السياق العربي بعد مواقف وزارة الخارجية، ودعم أجزاء أساسية من السلطة ل”حزب الله”، مما انعكس سلبا على العلاقات اللبنانية العربية، فكيف سترمم الحكومة هذا الأمر؟

أجاب: “نحن مؤمنون بأن علاقة لبنان بالعالم العربي تاريخية بامتياز، سواء على المستوى الرسمي أو الإنساني أو الاجتماعي. لقد دعونا الى أن ينأى لبنان بنفسه عن أي تصعيد أو احتقان في المنطقة والحفاظ على تموضعه الإيجابي في الخريطة العربية، لأننا لا ننسى كيف أسهمت بعض الدول العربية والخليجية تحديدا في تطوير لبنان وتنمية اقتصاده، وبالتالي يجب ألا تهتز هذه العلاقة، جراء تحالف بعض الأطراف اللبنانية سياسيا مع جهات أخرى. من هنا، موقف الحكومة واضح بأن علاقته مع الدول العربية أساسية للحفاظ على استقرار لبنان الاقتصادي والاجتماعي والأمني. ونتمنى أن يعود التفاعل الإيجابي بين لبنان والدول العربية كما في السابق، والأهم الحفاظ على علاقته التاريخية مع السعودية التي تحرص على استقلالية القرار في لبنان وسيادته، وألا يتحول إلى منصة للتهجم على الدول العربية”.-انتهى-

——

الجيش: طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الإسرائيلي

خرقتا أجواء شكا والجنوب

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين, 26 شباط 2018  البيان الآتي:

خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الإسرائيلي بتاريخه عند الساعة 8.30، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذتا طيراناً دائرياً بين شكا والجنوب، ثمّ غادرتا الأجواء عند الساعة 9.30 من فوق البحر غرب الناقورة.-انتهى-

——

 

بري التقى وفد الامم المتحدة وفتوش والخازن

 

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة مساعد الامين العام للامم المتحدة لعلميات حفظ السلام جان بيير لاكروا،وقائد قوات اليونيفيل الجنرال مايكل بيري ، والمنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان السيدة بيرنيل كاردل .

وقال لاكروا بعد الزيارة : تشرفنا بلقاء دولة الرئيس بري الذي اعطانا هذا الوقت زملائي وانا ، وهذا الوفد يظهر وحدة الامم المتحدة في دعمها للبنان .وكانت فرصة للبحث في عدد من القضايا، وركزت على دور قوات” اليونيفيل ” في تعزيز السلام والاستقرار في لبنان ، وقلت لدولته اننا ممتنون للتعاون مع السلطات اللبنانية والجيش اللبناني ،  وتطرقنا الى تعزيزه في الجنوب . واتفقنا على ان دور قوات اليونيفيل في تفادي التصعيد واي حادث يساهم في ذلك هو الدور الاساسي ، واعتقد ان هذا الدور يجب ان يستمر للافضل على اسس الامم المتحدة . وقد اشرت ايضاً الى دور اليونيفيل الذي تلعبه في الحوار مع الجانب الاسرائيلي وهو دور مهم للجانبين ، وهذا ما يجري ايضاً بشكل خاص في الوقت الراهن من خلال محاولاتنا تسهيل الحوار حول موضوع الجدار  حيث يلعب الجنرال بيري دوراً مهماً ومفيداً في تسهيل هذا الحوار من خلال الاجتماعات العديدة التي عقدت مؤخراً .

وختم لاكروا : كان لقاء جيداً ومثمراً للغاية مع دولة الرئيس بري. ونحن ممتنّون لهذه الروح من التعاون .

وكان الرئيس بري استقبل ظهر اليوم في عين التينة الوزير السابق فريد هيكل الخازن وعرض معه للاوضاع العامة والانتخابات النيابية وملف مستحقات محصول التفاح من قبل “إيدال “.

ثم استقبل نادي الشقيف –النبطية برئاسة رئيسه  الدكتور علي وهبي الذي عبر عن تقدير النادي الكبير للدور الوطني الذي يلعبه الرئيس بري في حفظ استقرار لبنان وتعزيز مناعته وقوته .وتطرق الحديث الى عدد من القضايا التي تهمّ منطقة النبطية .

كما استقبل بعد الظهر النائب نقولا فتوش وشقيقه بيار ، وتناول الحديث الوضع العام والانتخابات النيابية.-انتهى-

——

الجيش: زورق حربي تابع لبحرية للعدو الإسرائيلي

خرق المياه الإقليمية اللبنانية

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين, 26 شباط 2018  البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، عند الساعة 15.25 من يوم أمس، على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لمسافة حوالى 200 متر ولمدة 5 دقائق.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

—–

 

 

الخوري اعلن برنامج شهر الفرنكوفونية في لبنان:

وطننا كان ولا يزال المنبر الثقافي المتقدم في محيطه

 

(أ.ل) – عقد وزير الثقافة الدكتور غطاس الخوري مؤتمرا صحافيا في مقر المتحف الوطني للإعلان عن برنامج شهر الفرنكوفونية في لبنان، وشارك فيه سفير فرنسا برونو فوشيه، سفير بلجيكا الكس لينارت، سفير رومانيا فيكتور مارسيا، سفيرة سويسرا مونيكا شموتز كورغوز، سفيرة كندا ايمانويل لامورو، سفيرة الأوراغواي مارتا ايناس بيزانيللي، سفير ارمينيا صمويل مكرديشيان، رئيس الوكالة الجامعية الفرنكوفونية ايرفيه سابوران .

بداية النشيد الوطني، ثم تحدث فوشيه فأعلن ان “الفرنكوفونية في لبنان يحتفل بها كل يوم ولكن يحتفل بها بشكل خاص في شهر آذار. والعلاقات بين لبنان وفرنسا ممتازة ترتكز على القيم المشتركة للغتين الفرنسية واللبنانية”. وشكر “وزير الثقافة اللبناني الذي تنسق وزارته في كل سنة النشاطات الغنية، كما اشكر السفارات الفرنكوفونية المشاركة والوكالة الجامعية الفرنكوفونية ومصرف SGBL، وشركة اير فرانس”. وقال: “اننا ننظم نشاطات في كل لبنان بفضل جهود المركز الفرنسي، واخترنا هذا العام عنوان الفرنكوفونية المصورة وسنستضيف ضيفي الشرف شارل بربريان وكوزاي مؤلفي الروايات المصورة bande dessinee، اضافة الى مجموعة سامندال التي ستنظم ورش عمل عن التصوير الغرافيتي في المدارس التي ستمكن الأولأد من اكتشاف الحوار بين اللغة والبرنامج هذه السنة في عروض الوثائقي وعروض مخصصة للشباب”.

سفير بلجيكا

اما السفير لينارت فقال: “ان الفرنكوفونية تعني الإنفتاح على العالم وهي مجموعة من القيم نتشاطرها في وقت يسيطر على العالم روح الأنطواء والإنعزال انما مجتمعاتنا تبنى على اساس العلاقات الخارجية والتنوع على مثال هذا المكان المتحف اللبناني الذي يظهر كيف تشكلت الحضارة اللبنانية. وان هذا الشهر مخصص هذه السنة للفنون المصورة وسننظم معرضا حول الروايات والشرائط المصورة البلجيكية بالتعاون مع متحف الشرائط المصورة لمدينة بروكسل في الصيفي فيلاج من 6 آذار الى 15آذار”.

سفير رومانيا

واعتبر مارسيا ان “رومانيا تفخر بثقافتها وبتقاليدها الفرنكوفونية، وهي تثق بالمشروع الفرنكوفوني الكبير الذي يربط بين بلدان عدة في العالم، وهي ملتزمة بجدية من اجل ان تبقى دوما الفرنكوفونية في الطليعة”. وقال: “نظمت السفارة الرومانية نشاطات لطلاب مدرستي الليسيه الفرنسية والليسيه مونتاني – بيت شباب لتعريفهم برومانيا الفرنكوفونية من خلال تقاليدها وثقافتها وناسها، مع اكتشاف اوجه الشبه بين رومانيا ولبنان واوجه الإختلاف ايضا، كما سيلتقي الطلاب الكاتبة اللبنانية الفرنسية عزة اغا ملك التي تعرف رومانيا جيدا . وسيتحاور الطلاب مع طلاب من رومانيا عبر السكايب مثل لورا بروتان مترجمة رومانية لامعة بعمر 14، والمؤلف ماريانا نيعوليسكو الذي يعيش في فرنسا والذي يترجم الروايات الرومانية الى الفرنسية، وستختتم النشاطات بعروض مسرحية في المدرستين”.

سفيرة كندا

اما السفيرة لامورو فأعلنت ان “شهر الفرنكوفونية بالنسبة الى كندا هو مناسبة للإحتفال باللغة الفرنسية وبالفرنكوفونية الكندية وبالقيم الغالية على الفرنكوفونية، والسفارة سعيدة لتنظيمها ندوة بالتعاون مع جامعة الروح القدس- الكسليك عن “العيش المشترك وحياد الدولة: تحدي التطرف، الانغلاق على الهوية والاضطرابات العالمية” من 14-16 آذار في جامعة الكسليك وهو موضوع مهم للعولمة والهجرة والتمدن السريع ولهذا الموضوع تاثيرا مباشرا على للسلم الإجتماعي والأمن واستقرار بلداننا”.

سفيرة سويسرا

واعتبرت سفيرة سويسرا “ان الفرنكوفونية ليست مجرد فكرة انما انتماء حقيقيا، فاللغة الفرنسية تدفعنا جميعا ان نتلاقى ضمن ثقافة وقيم مشتركة، وان سويسرا فخورة ان تكون اللغة الفرنسية من ضمن اللغات الوطنية لديها وان تدافع من خلال مبادراتها الثقافية عن قوة هذه اللغة وحيويتها وديمومتها”.

ورأت ان “التعددية اللغوية تميز سويسرا مثل لبنان البلد الذي تمزج فيه بين العربية والفرنسية والأنكليزية في الجملة نفسها. وسنفتتح الشهر الفرنكوفوني بمعرض صور” لجاكلين ماير” في بيت بيروت في 15 آذار وهي مصورة سويسرية كانت شاهدة على بناء وسط بيروت من العام 1991 لغاية الغام 2012، اضافة الى نهائية البطولة الدولية للمناظرة في 16 آذار، ومؤتمر للسكرتير الأول في السفارة نيكولا ماسون تحت عنوان:” هل هم بالجنون الكافي لتغيير العالم؟ الوسطاء السويسريون في النزاعات المسلحة”.

سفيرة الأوراغواي

واعلنت سفيرة الأوراغواي عن مشاركة بلدها للمرة الأولى في هذا الشهر، وتحدثت عن تأثير الفرنسية على بلدها الذي نال استقلاله عام 1825 من خلال تأثره بالتشريعات الفرنسية المتمثلة بقانون نابوليون والفن الهندسي فيه بالهندسة المعمارية الفرتسية، واعلنت عن حلقة ستخصص للأوراغواي عبر برنامج “سفر سفر” للزميلة السا شراباتي وسيخصص جزء منها للتعريف بالمطبخ في الأوراغواي، كما سينظم معرض صور عن الفن العماري في الأوراغواي في مدرسة الأوراغواي الجسر الواطي.

سفير ارمينيا

اما سفير ارمينيا فأعلن ان ارمينيا ستستضيف قمة رؤساء الدول الفرنكوفونية من 8 الى 12 تشرين الأول هذه السنة وسيشارك فيها العديد من رؤساء الدول ومن بينهم الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس وزراء كندا جوستن ترودو. وقال: “ان الرئيس اللبناني العماد ميشال عون وابان زيارته الأخيرة لأرمينيا اعلن عن مشاركته ايضا في هذه القمة”. وأوضح ان “ارمينيا ستشارك في نشاطات شهر الفرنكوفونية من خلال تنظيمها معرضا وورشة عمل مخصصة لأعمال مصمم الأزياء المشهور الراحل جان بيار دوليفير الذي تعاون بشكل خاص مع الفنانة فيروز ويتحدث فيها كل من روجيه عساف، جيرار افيديسيان، حنان الحاج علي، جان لوي مانغي وغادي الرحباني”.

سابوران

اما سابوران فأعلن عن سلسلة نشاطات للوكالة الجامعية الفرنسية ومنها البطولة الدولية للمناظرة الفرنكوفونية الذي تنظمه جامعة القديس يوسف بالشراكة مع مكتب الوكالة الجامعية الفرنكوفوني والسفارة السويسرية، والندوة دولية في جامعة الروح القدس- الكسليك: “العيش المشترك وحياد الدولة: تحدي التطرف، الانغلاق على الهوية والاضطرابات العالمية، اليوم العالمي للفرنكوفونية: لمناسبة اليوم العالمي للفرنكوفونية، محاضرة للسكرتير السفارة الأول ومستشار الأمن البشري في سفارة سويسرا في لبنان والخبير في الوساطة نيكولا ماسون بعنوان: “هل هم بالجنون الكافي لتغيير العالم؟ الوسطاء السويسريون في النزاعات المسلحة” .اضافة الى النسخة الثانية للمسابقة الجامعية حول الوساطة في لبنان وندوة دولية حول “تعدّد اللغات في التعليم في القرن الحادي والعشرين: نقاط القوة والتحدّيات”، فضلا عن ندوة دولية حول “المعجمية في خدمة المترجم، الوضع الحالي والآفاق وجائزة “كلمة الفرنكوفونية الذهبية”.

وزير الثقافة

وتحدث الوزير الخوري وقال: “يسرُني أن أُرحّبَ بكم جميعاَ في رحابِ المتحفِ الوطنيّ، الذي يحتضنُ في قاعاتِه الرحبة، شواهدَ عن تاريخِ لبنان، على مرِّ العصورِ الغابرة، ولكلٍ منها قصةُ وطن، تدلّ على عمقِ تجذُّرِه الإنسانيِّ و المعرفيّ.

إن وزارةَ الثقافة تؤمنُ بأهميةِ موقعِ لبنان ضمنَ العائلة الدولية الفرنكوفونية، والدور الفاعل له في مختلف فعالياتها، بدءاً من المنظمة الدولية للفرنكوفونية والألعاب الفرنكوفونية، ناهيكم عن التعاون والتبادل الثقافي ما بين لبنان و فرنسا والبلدان الفرنكفونية، ودورها المتقدم في لبنانبتنظيم الكثير من النشاطات، ما يُعمّقُ العلاقة معها ويساهم في تعزيزِ موقع اللغة الفرنسية في لبنان، التي هي اداة للمعرفة الثقافية والاجتماعية والتربوية بشكل عام. وكما قال ليوبورد سينغور: “الفرنكوفونية ثقافة تتجاوز مجرد النطق باللغة الفرنسية لتصبح وسيلة تعتمدها الشعوب الناطقة بهذه اللغة لتشارك في صنع ثقافة انسانية ترتكز على مجموعة من القيم المشتركة”.

أضاف “للسنة الثامنة على التوالي تنظم وزارة الثقافة الشهر الفرنكوفوني في لبنان، بالتعاون مع السفارات الفرنكفونية والمُنظمة العالمية للفرنكفونية، ويتضمن البرنامج باقةً من النشاطات الثقافية والفنية، منها عروض مسرحية ومشهدية، محترفات، معارض، ندوات… تهدُف جميعها الى إبراز قُدرة اللغة الفرنسية، على أن تكون الإطار الجامع، الذي تنصهر فيه كلمات وافدة، سرعان ما تندرج في صلب اللغة.

وستكون انطلاقة الشهر الفرنكوفوني مساءَ يوم 2 اذار، باحتفال موسيقي مجاني، برعاية وزارة الثقافة وبالتعاون مع السفارة الفرنسية في لبنان في كنيسة القديس يوسف، تُحييه الفرقة السيمفونية للمعهد الوطني العالي الموسيقي، بقيادة المايسترو الدكتور وليد مسلم”.

واردف “وللسنة الخامسة على التوالي تُنَظِّم وزارةُ الثقافة “ليلة المتاحف” بتاريخ 14 نيسان 2 من الساعة الخامسة حتى الحادية عشرة مساءً، حيث تُفتح أبواب المتحف الوطني، إضافةً إلى 12 متحفاً في مختلف المناطق اللبنانية، أمام الجمهور مجاناً، لإتاحة الفرصة أمام جميع اللبنانيين لزيارة هذه المتاحف والتعرُّف على معروضاتها وكنوزها.وتتميَّز مدينةُ صيدا، كما في العام الفائت، بتنظيمِ جولة سياحية ثقافية، ليتعرّفَ الجمهور على إرثِ هذه المدينة، من متحف وقلاع وأسواق قديمة وأبنية تراثية وتاريخية.وفي هذا الاطار، أودُ أن أُنَوهَ بجهود كل من عَمِل وسيعمل على إنجاح هذا الشهر، عاكساً بذلك صورة لبنان الثقافية المُنفتحة على كلّ الحَضارات: لبنان المبادرة والطموح، والرائد في محيطه والعالم”.

واعلن أن “وطنُنا كانَ ولا يزال، المنبرَ الثقافيَّ المتقدِّم في محيطِه. وهي سمة، يتوجّب علينا جميعاَ دعمَها والعملَ على ديمومتِها، لانها الدلالةُ على وعيِكم وتمسُّكِكم بالاعتدالِ والانفتاح على الذاتِ والآخر، وعلى احترامِ القيَم الانسانية المتنوعة.فتعالوا لنحافظَ على حاضرِنا ونساهمَ في صنعِ غِدنا. تعالوا لنلتقي بفرحٍ وفخر، ونعلنُها للجميع: هذا لبنانُنا … هذا وطننا”.-انتهى-

——

 

رعد: لا تنظروا الى الاسماء والأشخاص بل الى اللائحة المدافعة

عن مصالحنا وحقوقنا ومقاومتنا وآمالنا

 

(أ.ل) – أعلن رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد، في احتفال في بلدة انصار، في الذكرى السنوية لعلي فياض “علاء” وشهداء البلدة، “اننا اليوم نخوض معركة على كل الجبهات والمستويات، معركة ديبلوماسية وسياسية واصلاحا ذاتيا وتطويرا ذاتيا ومعركة استمرار جهوز المقاومة ومعركة دفع الاخطار”.

وأضاف أن “كل المحاور والمعارك التي نخوضها هي لحفظ كرامتنا وعزنا ونصرنا وانجازاتنا ولنبقى محترمين بين كل شعوب العالم ودوله وانظمته، لأن لبنان وشعبه ومقاومتة مدرسة لكل انحاء الارض”.

وعن الانتخابات النيابية: “الآن المعركة الانتخابية ليست اسماء اشخاص مهما كان حجم هؤلاء، الان معركة مجموعات ضغط نريد ان تصل الى المجلس النيابي من اجل ان تواصل الدفاع عن حقوقكم ورعاية مصالحكم. لا تنظروا الى هذه اللائحة ماذا يوجد فيها اسماء. انظروا الى اللائحة التي تدافع عن مصالحنا وحقوقنا ومقاومتنا وآمالنا”.

وختم “أنت بعدم انتخابك يعني انت اسقطت قوة الضغط التي ستدافع عنك وافسحت المجال امام مجموعات الضغط الاخرى لكي تمارس ما تمارسه ضدك. هذه المسألة على اساسها انت تختار الانتخاب للوائح ومجموعات وليس لأشخاص بعينهم”.-انتهى-

——

اميل لحود: الوفد السعودي يأتي على أبواب الانتخابات والجيوب فارغة

والاستحقاق يشهد حماوة متزايدة

 

(أ.ل) – رأى النائب السابق اميل لحود أن “القانون اللبناني يمنح مهلة لمرور الزمن تصل الى عشر سنوات، أما مهلة مرور الزمن في السياسة اللبنانية فلا تتجاوز الثلاثة أشهر، بدليل الحفاوة التي يستقبل بها الوفد السعودي في لبنان”.

وقال لحود، في بيان “نفهم أن الوفد السعودي يصل الى لبنان على أبواب الانتخابات النيابية، والجيوب فارغة والنفوس جائعة والاستحقاق يشهد حماوة متزايدة، ولعل ذلك ما يفسر الاستعداد الاستثنائي لاستقبال وفد الدولة التي احتجزت رئيس الحكومة منذ أشهر قليلة وأرغمته على الاستقالة وكادت تدخل البلد في أزمة وطنية، ولكن بعض السياسيين يعتمدون مبدأ “المسامح كريم” حين يتعلق الأمر بالسعودية، علها تبرهن بالمقابل كرمها قبل الانتخابات، وهي عادة لبنانية آخذة بالتمدد في ظل ابتكار الصوت التفضيلي”. وسأل لحود: “هل يأتي الوفد السعودي لإعادة ترتيب العلاقة الرسمية مع لبنان أو من أجل توحيد صف 14 آذار الذي تحول الى أجنحة، وذلك تحت جناح الأخضر الورقي الذي جمعها في عامي 2005 و 2009 “.

وختم “لعل حفاوة الاستقبال اللبنانية سترتفع أو تنخفض انطلاقا من حمولة الطائرة التي ستقل الوفد السعودي. إنه المعيار المعتمد لدى بعض السياسيين اللبنانيين، وله صوتهم التفضيلي دائما وأبدا”.-انتهى-

——

النائب فضل الله: المقاومة مستهدفة وحزب الله سيذهب إلى الانتخابات

ليكون حاضرا ليمثل تضحياتها ووجودها وانتصاراتها

 

(أ.ل) – أكد عضو “كتلة الوفاء للمقاومة” النائب الدكتور حسن فضل الله، إحتفال تأبيني في حسينية بلدة برعشيت الجنوبية، أننا “ذاهبون إلى الانتخابات النيابية على قواعد ومبادئ أساسية، سيما وأنها تجري على مرأى بعض دول العالم الذين يتربصون ببلدنا وينتظرون ما سيجري فيه، كالولايات المتحدة الأميركية وبعض الدول العربية والكيان الإسرائيلي، وقد بدأوا بإثارة الكلام وتجييش الجيوش الإلكترونية ويعملون على التشويه والتضليل، لكن حزب الله سيشارك في هذه الانتخابات كما بدأ منذ عام 1992 على أساس أن يكون حاضرا في المجلس النيابي ليمثل هذه المقاومة وكل هذه التضحيات والتاريخ المليء بالآلام والمعاناة والدماء والإنجازات والانتصارات، وليكون للمقاومة الصوت المدوي في المجلس النيابي ليدافع عنها وعن وجودها وإنجازاتها، وليحمل تطلعات وآمال وهموم الناس بالمقدار الذي يستطيع فيه أن يعمل من خلال المجلس النيابي”.

 

ولفت إلى أن “المقاومة وحزبها يعرفان بأنهما مستهدفان من قبل قوى دولية وخارجية، تريد دائما أن تضعف هذه المقاومة وأن تفتش بين الزوايا على أي تفصيل صغير لتثيره في مواجهتها ومواجهة مرشحيها. لكن حزب الله يثق بشعبه مثلما يثق شعبه به والثقة متبادلة، وكما يذهب حزب الله إلى هذه الانتخابات ليكون معبرا عن تطلعات الناس، فإن جمهور المقاومة يتطلع إلى ممثليها ليكونوا التعبير الصادق عن آلامهم ونبضهم ومعاناتهم ومطالبهم”.

وشدد النائب فضل الله على أننا “سعينا بكل جهد ليكون هناك قانون انتخاب على أساس النسبية الذي يعتبر من أهم الخطوات الإصلاحية في تاريخ الدولة اللبنانية، ونحن نعرف أنه على أساس هذا القانون لا أحد يستطيع أن يأتي بنسبة مئة بالمئة، وأن بإمكان من لديه حيثية شعبية أن يتمثل، سواء في الجنوب أو في بيروت أو في الضاحية أو في بعلبك الهرمل أو في الشمال أو في جبل لبنان أو في أي منطقة من المناطق، ونحن ندعو الجميع إلى التنافس الحر الشريف والديموقراطي، وبالتالي من يملك الحيثية الشعبية، فليشكل لائحة ويذهب إلى الانتخابات، وإذا كان يعتبر نفسه أنه يمثل الناس، فمن حق الناس أن تختاره، لا سيما وأن فكرة المحادل والبوسطات قد انتهت، وبعد أن كان الناس دائما يقولون ماذا نستطيع أن نفعل، أصبح اليوم أي مواطن قادرا على التأثير في هذه الانتخابات، ولم يعد هناك أي عذر لأي مواطن، وكل من يشعر أنه هو المؤهل ليكون صوتا للناس، فبإمكانه في أي دائرة أن يجمع الحاصل الانتخابي، وينشئ لائحة ويترشح فيها، وإذا كان يمتلك 15 أو 20 بالمئة من نسبة الأصوات، يستطيع أن يتمثل في المجلس النيابي وينجح ويمثل هؤلاء الناس، وليس هناك أي مشكلة، فهذه هي طبيعة النظام النسبي، وهذه هي الديموقراطية”.

وقال: “نحن عندما اخترنا وسعينا ليكون هذا النظام في الانتخابات، كان ذلك من أجل أن نصوب التمثيل في المجلس النيابي، وكي لا يقوم أحد بلوم الآخر ويقول إن هناك احتكار ومصادرة، ونحن في لوائحنا في حزب الله وحركة أمل لا نصادر أحد، بل إن الذي يمتلك الإمكانية يستطيع أن يصل، ولم تعد المسألة مثل السابق أن نسبة النصف زائد واحد تلغي الباقي”.

وأشار إلى أن “حزب الله عدى عن موضوع التضحيات والمقاومة والتحرير والكرامة والعزة، قدم للبنانيين على المستوى الوطني العام والسياسي وبكل فخر واعتزاز، أهم إصلاح في النظام الانتخابي ألا وهو القانون النسبي، وكنا المساهم الأكبر في الوصول إلى هذا القانون من أجل تصحيح التمثيل ليكون التغيير في المجلس النيابي، ومن خلاله نتمكن من أن نغيّر على المستوى الحكومي، ويكون هناك محاسبة حقيقية، ولكن من يجلس في البيت ولا يريد أن يشارك، عليه أن يتحمل مسؤولية أنه حجب رأيه، فليشارك أينما يريد، وإذا لم تعجبه هذه اللائحة فليذهب إلى لائحة أخرى، والخيارات متاحة لكل القوى ولكل من لديه حيثية شعبية”.

وشدد على أنه “لا جدل بأن أفضل وأعظم ما قدمته المقاومة هو دماء الشهداء وتضحيات المجاهدين في سبيل تحرير وحماية هذا البلد، ولكن ذلك لا يعني أن المقاومة من خلال مؤسساتها وممثليها لم تكن حاضرة بلحاظ كل الظروف والصعوبات، بل كانت حاضرة بحزبها وكتلتها، وربما أكثر من غيرها في الكثير من الملفات التي تهم هذا الشعب وهؤلاء الناس الطيبين”.-انتهى-

——

حزب الله: فرض ضرائب على دور العبادة المسيحية في القدس

محاولة لإضعاف الوجود المسيحي فيها

 

(أ.ل) – رأى “حزب الله” في بيان أن “قرار تحديد موعد نقل السفارة الأميركية إلى القدس في منتصف أيار المقبل يأتي استكمالا للعدوان الذي بدأه الرئيس الأميركي قبل أشهر، وهو جزء من سياق متواصل لتهويد القدس وتصفية القضية الفلسطينية.

وإن تزامن هذا القرار مع ذكرى النكبة هو إمعان في إذلال العرب والمسلمين، يكشف استخفاف الإدارة الأميركية بالأمتين العربية والإسلامية وكل ما يسمى بالمجتمع الدولي. ومن المؤكد أن التواطؤ الرسمي العربي شجع واشنطن على المضي في هذا القرار العدواني والإسراع بتنفيذه”.

وقال: “إن حزب الله إذ يدين بشدة هذا القرار، يدعو الشعوب العربية والإسلامية والأحرار في العالم إلى القيام بتحركات فاعلة لفضح هذا العدوان والوقوف بوجهه، ويرى أن المقاومة والانتفاضة هما السبيل المجدي لاستعادة الأرض المحتلة وكل المقدسات”.

واستنكر “قيام العدو الإسرائيلي بفرض ضرائب على دور العبادة المسيحية في مدينة القدس المحتلة في محاولة لإضعاف الوجود المسيحي فيها، الأمر الذي دفع القيمين على كنيسة القيامة الى إغلاقها احتجاجا على هذه الإجراءات التعسفية”.

ورفض هذه الخطوة بشدة، مؤكدا أن “مدينة القدس هي مدينة لجميع المؤمنين من كل الديانات السماوية وستبقى كذلك، وعلى الدول والشعوب الحرة والمنظمات الفاعلة التصدي لمحاولات الاحتلال الإسرائيلي المس بمقدسات المسلمين والمسيحيين، والقيام بكل ما من شأنه تثبيتهم في أرضهم والحفاظ على حقوقهم”.-انتهى-

—–

 

الراعي ترأس قداس الاحد في فيينا: سنقول للشرق والغرب

ان الدين ليس مصدر الارهاب بل مصدر السلام

 

(أ.ل) – ترأس البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي بعد وصوله الى العاصمة النمساوية فيينا، قداس الاحد في كاتدرائية مار اسطفان في وسط المدينة، عاونه فيه المطران فرانس شارل ممثلا رئيس اساقفة فيينا الكردينال كريستوف شونبورن، ورئيس اساقفة بيروت المطران بولس مطر، ورئيس عام جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة الاب مالك بو طانوس، ورئيس الرسالة المارونية الاب ميشال حرب ولفيف من الاساقفة والكهنة وممثلين عن الكنائس الشرقية، في حضور سفير لبنان في فيينا ابراهيم عساف وطاقم السفارة ورئيس الرابطة السريانية حبيب افرام والامينة العامة الجديدة لمجلس كنائس الشرق الاوسط الدكتورة ثريا بشعلاني وحشد غفير من ابناء الرعية المارونية ورعايا الكنائس الشرقية والرعية اللاتينية.

في مستهل القداس، ألقى الاب حرب كلمة ترحيب أعرب فيها عن فرحة المؤمنين جميعا بزيارة اول بطريرك ماروني الى مدينتهم العريقة وهم يتطلعون اليه “كرافع لمجد لبنان وللراية المدافعة عن القيم المسيحية وكراع يقود الكنيسة بهدي الروح القدس والهامه الى ميناء الخلاص”.

أضاف “ان زيارتكم يا صاحب الغبطة يؤكد على شعاركم الذي رفعتموه “شركة ومحبة”، فالشركة اليوم في هذا القداس مع ابناء وبنات كنائسنا الشرقية على مختلف طوائفهم، ما هي الا الدلالة المسيحية للشركة ضمن الكنيسة الواحدة اي جسد المسيح السري، والمحبة هي التي تجمعنا في هذه الرعية منذ 15 سنة من مختلف البلدان الشرقية: لبنان، سوريا، العراق، مصر، الاردن، فلسطين وقبرص، متعهدين لغبطتكم، ولو كنا قد اضطررنا قسرا الى ترك بلادنا بسبب الحروب والاضطهادات، ان نحمل راية الانجيل وتعاليم الكنيسة المقدسة التي تربينا عليها. فنكون رسلا حقيقيين للمسيح في هذا البلد المضياف الذي شرع ابوابه لنا ولاخوتنا من تلك البلدان”.

ثم كانت كلمة للمطران شارل رحب فيها بالبطريرك الراعي “الذي يحمل هم المسيحيين في الشرق الاوسط الى كل العالم”، منوها بـ”التعاون المثمر بين مختلف الكنائس الشرقية والكنيسة المحلية من خدمة راعوية واجتماعية افضل”.

ثم بدأ القداس وبعد تلاوة الانجيل المقدس، ألقى البطريرك الراعي عظة بعنوان “ايمانك خلصك! يكفي ان تؤمن فتحيا ابنتك”، وقال فيها: “عندما فقدت المرأة المنزوفة كل آمالها بالشفاء بقوة الطب، وقد انفقت كل اموالها، بقي ايمانها فقط بيسوع. ويئيروس عندما بلغه خبر وفاة ابنته، بقي ايمانه بالرب الذي قال له: “اذا آمنت فان ابنتك ستحيا”. انجيل اليوم هو انجيل الايمان، ايمان التحدي”.

أضاف “يسعدني ان احتفل معكم اليوم بالقداس وقد اتيت الى فيينا للمشاركة في مؤتمر الحوار بين الاديان في مركز الملك عبدالله، وفي هذا المؤتمر سوف نلتقي مسيحيين ومسلمين لأننا بحاجة ان نقول للشرق والغرب وللجميع ان الدين ليس مصدر الارهاب، الدين هو مصدر السلام، وان كل الذين يحاربون او يمارسون العنف باسم الدين أو باسم الله هم ادوات لحركات سياسية تستخدمهم من اجل خلق الصراع بين الاديان والثقافات والحضارات، وبالطبع سوف نقول كلمتنا سويا وندين كل عنف باسم الدين وباسم الله.

ان كل البشر أخوة، كلنا ابناء الله، لذلك كلنا مدعوين لأن نبني معا العائلة البشرية وان نحترم بعضنا البعض على اختلافنا وتنوعنا. سوف نذكر معكم في صلاتنا اوطاننا المشرقية ونصلي من اجل الاستقرار ونهاية الحروب واحلال السلام وعودة كل المهجرين والنازحين والمخطوفين الى ديارهم.

يساعدنا انجيل اليوم على ان نحيي في قلوبنا الايمان بيسوع المسيح. سمعتم في الانجيل ان المرأة المنزوفة منذ اثنتي عشرة سنة، فقدت كل املها وانفقت كل اموالها والطب عاجز عن شفائها، لم يبق لها اي رجاء بالشفاء غير ايمانها بيسوع المسيح، وآمنت انها ستشفى اذا تمكنت من لمس طرف رداء يسوع المسيح، وهذا ما حدث. لم تطلب شيئا ولم تتكلم، ايمانها كان صامتا وقد عبرت عنه بلمس ثوب يسوع فقط، اي ان الرب يسوع يعلم كل مشاكلنا الداخلية وهمومنا واوجاعنا ويكفي ان نلجأ اليه. اراد يسوع ان يعلن للعالم اهمية الايمان عندما سأل من لمسني، لكي يقول للعالم كله ولكل فرد منا بنوع خاص ان الآمال لا تخيب والرجاء لا يموت طالما ان هناك ايمان بيسوع المسيح. نحن نعاني اليوم من نزيف القتل والخراب، والدمار والتهجير، نزيف القيم ونزيف اخلاق الانسانية. والمسيح وحده، اذا آمنا به ولجأنا اليه، قادر على شفاء كل انواع النزف وبخاصة نزيف قلوبنا في المشرق. ويئيروس الذي قالوا له ان ابنتك قد ماتت، لكي لا يرهق يسوع بالذهاب الى منزله، قال له يسوع لا تخاف، يكفي ان تؤمن لكي تحيا ابنتك. لقد آمن يئيروس، ويسوع اقام ابنته من الموت”.

وختم الكردينال الراعي “نصلي الليلة، وانتم بمعظمكم هجرتم أوطانكم لأن الحرب والمشاكل قد قتلت فيكم كل امل، لكي نجدد اليوم ايماننا بيسوع المسيح لكي نلتمس نهاية الحرب واحلال السلام وعودة الجميع الى اوطانهم وتاريخهم وحضارتهم وثقافتهم، نعم، يجب ان نقول للرب نحن نؤمن ولكن زدنا ايمانا، نحن ابناء الرجاء وليس ابناء اليأس، نحن ابناء الشجاعة وليس ابناء الخوف، نحن جماعة سلام وليس جماعة حرب. نجدد ايماننا اليوم ونرفع نشيد الشكر والتسبيح للآب والابن الآن والى الابد، آمين”.

بعد القداس، التقى الراعي المؤمنين في صالون الكنيسة واطلع على اوضاعهم الروحية والراعوية والاجتماعية، مشددا على “ضرورة محافظتهم على تراثات كنائسهم وطقوسها وعلى تقاليدهم كما وعلى ارتباطهم بأوطانهم والتمسك بإرادة العودة اليها من أجل شهادتهم ورسالتهم فيها”.-انتهى-

—–

قائد الجيش بحث مع مساعد الأمين العام للأمم المتحدة التطورات بالحدود الجنوبية

والتقى السفير الإيطالي والأب غريغوريوس ومعتوق والعاقوري

 

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام السيد Jean Pierre LACROIX على رأس وفد مرافق بحضور قائد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان اللواء مايكل بيري، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، والتطورات المتعلقة بالحدود الجنوبية، كما استقبل السفير الإيطالي السيد Massimo MAROTTI، والملحق العسكري العقيد Maximiliano SFORZA، وجرى البحث في علاقات التعاون بين جيشي البلدين.

من جهة أخرى استقبل العماد عون الأب غريغوريوس سلوم، ثم الأب توفيق معتوق والسيد إيلي العاقوري من الجامعة الأنطونية، وتمّ التداول في شؤون مختلفة.

——

محمد نصرالله زار قبلان وجال في منطقة البقاع الغربي

 

(أ.ل) – زار رئيس الهيئة التنفيذية في حركة أمل، المرشح عن دائرة البقاع الغربي – راشيا الحاج محمد ديب نصرالله “أبو جعفر”، في إطار جولته على المرجعيات الروحية، يرافقه عضو هيئة الرئاسة في الحركة الدكتور قبلان قبلان، رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان بحضور المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان .

واثنى الشيخ قبلان على “قرار الحركة بترشيح الحاج نصرالله عن دائرة البقاع الغربي – راشيا لخدمة أهلنا في المنطقة التي تحتاج الى شخصية تتلمذت على يد الإمام موسى الصدر وتحمل مبادئه وتدافع عنها.

بدوره شكر نصرالله الشيخ قبلان على دعم ترشيحه ووعد “أن يكون عند آماله وآمال أهل البقاع الغربي وراشيا اذا ما كتب الله له التوفيق”.

وزار محمد نصرالله، نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ علي الخطيب في دارته، يرافقه عضو هيئة الرئاسة في الحركة الدكتور قبلان قبلان وعضو المكتب السياسي الشيخ حسن فرحات.

وشكر نصرالله الشيخ علي الخطيب وأهالي المنطقة والفعاليات، وشدد على “أن التحدي الأكبر هو من خلال بناء مؤسسة سياسية تهتم بقضايا الناس وتؤمن كفاية المواطن، الأمر الذي سنوليه الاهمية الكبرى في المرحلة المقبلة من خلال مشروع حركة أمل السياسي، مشروع الامام السيد موسى الصدر..”.

وقال: “إن حركة أمل ليست بعيدة عن الناس، وإننا مستعدون لسماع كل الاراء برحابة صدر”.

وكان الشيخ الخطيب رحب بنصرالله والوفد المرافق، وأثنى خلال اللقاء الذي جمع فعاليات بلدية وإختيارية وحزبية، على “التفاهم السياسي بين حركة أمل وحزب الله”، مشددا على ضرورة “أن يستكمل التحرير بالإنماء، وهو ما شهدته المنطقة من خلال مجلس الجنوب الذي لعب دورا مهما بعد التحرير”، كما اكد دعمه ودعم أبناء المنطقة لمرشح الحركة ومشروعه الإنتخابي..

وكانت المحطة الثانية للوفد في منزل مفتي البقاع الغربي الشيخ أسدالله الحرشي الذي شدد على “أهمية التفاهم بين الإخوة في حركة أمل وحزب الله في سبيل تحقيق الإنماء وخدمة اهلنا خصوصا في هذه المنطقة”، وإعتبر “أن ترشيح حركة أمل للحاج محمد نصرالله هو قرار يصب في خدمة أهلنا، مستحضرا الدور الذي لعبه الامام موسى الصدر في هذه المنطقة التي كان أهلها سباقين في الإلتزام بخط المقاومة”.

وقال نصرالله: “أنا إبن هذه المنطقة واهلها اهلي، ونحن في هذه المرحلة الحساسة علينا أن نعي وجود عدة مشاكل في وطننا أبرزها الطائفية التي هي سبب من أسباب الفساد في هذا البلد، ما يستوجب إستكمال مساعينا في حركة أمل لإلغاء الطائفية السياسية خصوصا وأنه مطلب من مطالب الامام موسى الصدر”.

كما زار الحاج نصرالله والوفد المرافق إمام بلدة عين التينة السيد عيسى هاشم الذي رحب بالوفد مؤكدا “أن أهل عين التينة إلتزموا سابقا وهم اليوم ملتزمون بالإتفاق الإنتخابي بين حركة أمل وحزب الله”.

وذكر نصرالله “أن حركة أمل التزمت منذ انطلاقتها بهموم الناس ومشاكلهم وبرفع الحرمان عنهم، وإننا من خلال ترشحنا في هذه المنطقة سنستمر في هذا النهج الذي أسسه الامام موسى الصدر والرئيس نبيه بري الذي شدد على الانماء كاساس لإستمرار مشروع المقاومة وهو الجهاد الاكبر في سبيل خدمة رفع الحرمان عن أبنائنا”.

واختتمت الجولة في بيت الشيخ عباس ديبة إمام بلدة مشغرة الذي اعتبر “أن انتصارات هذا العصر هي نتاج زرع الامام الصدر”، وبارك قرار قيادة حركة أمل بترشيح الحاج محمد نصرالله.

وشكر نصرالله الشيخ ديبة على موقفه، وأكد على ضرورة “الوحدة بين ابناء المقاومة لاسيما في هذه المرحلة التي يظهر فيها جليا استعداد العدو الاسرائيلي للانتقام من لبنان برا و بحرا”، مؤكدا اننا بوحدتنا منتصرون باذن الله.-انتهى-

——

مسؤول حزب الله في صيدا عرض ولجان منظمة التحرير الشعبية الوضع في عين الحلوة

 

(أ.ل) – إستقبل مسؤول منطقة صيدا في حزب الله الشيخ زيد ضاهر وفدا من اللجان الشعبية لمنظمة التحرير الفلسطينية تقدمه أمين سر اللجان في منطقة صيدا الدكتور عبد الرحمن أبو صلاح وأمين سر اللجنة الشعبية لمخيم عين الحلوة حسن سرحان، في حضور الشيخ محمد أيوب وعضو قيادة منطقة صيدا في حزب الله الحاج محمد القشوري، وكانت مناسبة لإستعراض الوضع في مخيم عين الحلوة.

واطلع ضاهر من الوفد على نشاط وعمل اللجان الشعبية في المخيمات.

وحذر المجتمعون خلال اللقاء، بحسب بيان “من مشكلة تفاقم الوضع الخاص بتقديمات وكالة الأونروا الإجتماعية والتربوية والصحية”. كما وجهوا “التحية والشكر لقيادة حزب الله على كافة التقديمات الإجتماعية والصحية لأهلنا في المخيمات وآخرها انشطة الأيام الصحية المجانية التخصصية”. كما ثمن اللقاء “الجهود التي تبذلها كافة القوى والجهات السياسية والهيئات الفلسطينية واللبنانية لدعم المجتمع الفلسطيني”.

ودعا اللقاء “للاسراع في عملية إعادة إعمار وترميم حي الطيري في مخيم عين الحلوة وتسهيل عودة أهله قبل حلول شهر رمضان المبارك”.-انتهى-

—–

طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ يوم أمس الأحد 25 شباط 2018  البيان الآتي:

بتواريخ 27،26 و28 /2 /2018 اعتباراً من الساعة 18.00 ولغاية الساعة 24.00، ستقوم القوات الجوية بتنفيذ طيران ليلي، بالانتقال بين القواعد الجوية التالية: بيروت، رياق، القليعات، حامات، مدرسة القوات الجوية.-انتهى-

——

 

قاسم: نرفض تبعية لبنان السياسية لأي دولة..

والإنتخابات المقبلة علامة فارقة

 

(أ.ل) – أكد نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم أن الإنتخابات النيابية المقبلة ستكون علامة فارقة في تاريخ لبنان، و”إسرائيل” اليوم مردوعة لأن حزب الله في الميدان ولبنان قوي بالمعادلة الثلاثية، مضيفًا: “كما كنا صادقين مع الناس في عملنا المقاوم سنكون صادقين معهم في الإنماء والبناء وقد قدمنا تجربة من نظافة الكف، ولنا ثقة بجمهورنا وشعبنا ولا نزهد بأي صوت في صندوق الإقتراع”.

كلام الشيخ قاسم جاء خلال حفل إطلاق الماكينة الإنتخابية لحزب الله في الشمال وجبيل وكسروان، حيث أشار إلى “أننا نسمع من الموفدين الذين يتصلون بنا كأوروبيين أسئلة حول الحصة التي سيحصل عليها حزب الله خلال الإنتخابات؟، مطمئناً إلى أنه “لنا رصيدنا وسنحصل عليه ولا نطمع بأرصدة الآخرين وهنيئاً لكل من حصل على مقعد نيابي”.

وأضاف سماحته أن “الصوت هو إستفتاء على حجم التأييد وعلى الخيار السياسي وعلى التحصين الوطني في مقابل العدو”.

واعتبر الشيخ قاسم أن “هذه الإنتخابات تجري في ظل أوضاع خاصة في المنطقة فالحلول السياسية متأخرة وأمريكا تؤخر كل إجراء للحل في سوريا”، قائلاً: “لا تتعبوا أنفسكم تصرفون الأموال لكنكم لستم قادرين على تغيير معادلة الإنتخابات التي ستكشف لك جهة من يؤيدها”.

ولفت الشيخ قاسم الى أن “حزب الله دخل إلى قلوب وعقول كل اللبنانيين مسلمين ومسيحيين وقوى سياسية مختلفة بسبب مقاومته لـ”إسرائيل””.

وفي سياق آخر، طمأن نائب أمين عام حزب الله الى أن “أمريكا مهزومة وتخشى أن تزداد هزيمتها لذا تحافظ على “داعش” في شرق سوريا وتمنع أي إمكانية للمصالحة .. وهي تسعى لأن تثبت المصالح الإسرائيلية في ما يسمى صفقة القرن لإرغام الفلسطينيين على التنازل عن حقوقهم”.

وبالإنتقال الى حرب الإبادة التي يشنها العدوان الأميركي السعودي على اليمن، لفت قاسم الى أن هناك “تعنت سعودي لقصف المدنيين اليمنيين، وهم يعلمون أنهم لن يربحوا لأنهم الحرب لأنهم يواجهون شعباً صلباً وقويًا”.

وختم الشيخ قاسم برفض تبعية لبنان السياسية لأي دولة عربية أو إقليمية أو دولية، مضيفًا أننا “نؤمن بلبنان المستقل وأن لا إستئثار لأي فريق على الآخر”.-انتهى-

——-

 

أمل: نطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية المراكز الدينية للمسلمين والمسيحين

وإخراج الاحتلال من القدس

 

(أ.ل) – صدر عن المكتب السياسي لحركة امل بتاريخ أمس الأحد 25-2-2018 البيان التالي:

بعد الإجراءات الإسرائيلية التهويدية التي استهدفت المقدسات الإسلامية وفي الطليعة المسجد الأقصى، لجأت سلطات الإحتلال وفي إطار محاولات اسرلة القدس والتضييق على حرية العبادة الى فرض إجراءات ضريبية على كنيسة القيامة.

إن المكتب السياسي لحركة أمل يستنكر الإجراءات الإحتلالية ويطالب الدول العربية والاسلامية بالوقوف بحزم الى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق ومقدساته، كما يطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية المراكز الدينية للمسلمين والمسيحيين خصوصاً بعد هذه الإجراءات الإستفزازية التي تستهدف القدس ومراكز العبادة.

إن ما يجري الآن يؤكد مطالباتنا الدائمة بإخراج الإحتلال من القدس وعلى أن عروبة القدس وتحقيق أماني الشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس هو الحل الذي يحفظ طبيعة القدس وموقعها كمركز للأديان السماوية.-انتهى-

——-

ابراهيم التقى نائب الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الامن والسياسة

ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة لإدارة عمليات حفظ السلام

 

(أ.ل) – استقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم في مكتبه قبل ظهر اليوم نائب الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسياسة بيتر درينان Peter Drennan على رأس وفد وبحث معه التهديدات الأمنية المحتملة في لبنان لاسيما المتعلقة بسلامة الأفراد والمنشآت التابعة للأمم المتحدة. كما شكر الوفد المديرية العامة للأمن العام على جهودها في تسهيل مهام مؤسسات الامم المتحدة في لبنان وتنفيذ برامجها.

وبعد الظهر، التقى اللواء ابراهيم وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لإدارة عمليات حفظ السلام جان بيار لاكروا Jean Pierre Lacroix يرافقه قائد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان اللواء مايكل بيري  Michael Beary وبحث معهما الأوضاع على الحدود الجنوبية لاسيما المتعلقة بالجدار الفاصل على طول الخط الأزرق، إضافة إلى دور قوات اليونيفيل في تثبيت الاستقرار في المناطق الحدودية.-انتهى-

—-

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

wehbe25-9-2018

نشرة الثلاثاء 25 أيلول 2018 العدد 5653

استشهاد الرقيب الشهيد قاسم محمد وهبي أثناء ملاحقة أحد تجّار المخدرات في منطقة مرجحين ـــ ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *