الرئيسية / النشرات / نشرة السبت 11 تشرين الثاني 2017 العدد 5397

نشرة السبت 11 تشرين الثاني 2017 العدد 5397

madeeha

المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان:

إغراءات مالية ضخمة لتشجيع المستوطنين على الانتقال الى مستوطنات الأغوار الفلسطينية

(أ.ل) – صدر تقرير الاستيطان الاسبوعي من 4/11/2017 ولغاية 10/11/2017 الذي تعده الزميلة مديحه الاعرج عن المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان، وجاء التقرير كالآتي:

استكمالا للمخططات الاستيطانية التي يجري تنفيذها بشكل متسارع بهدف تهويد غالبية الأراضي المصنفة (ج) تخطط حكومة نتنياهو لاستيعاب أعداد إضافية من المستوطنين، في منطقة الأغوار الفلسطينية المحتلة عبر تقديم إغراءات مالية ضخمة لتشجيع الاسرائيليين على الانتقال الى مستوطنات الأغوار، وتحويل أموال إلى المجالس الاستيطانية في المنطقة، من أجل توسيع المستوطنات، والبدء بحملة تسويق واسعة للمنازل لجذب المزيد من المستوطنين،

فقد  كشفت وسائل إعلام عبرية عن مخطط يشرف عليه، يوئاف جلنت، وزير الإسكان في حكومة نتنياهو، لدعم المستوطنات في الأغوار، لضمان سيطرة اسرائيل على الأغوار والتي تشكل ربع مساحة الضفة الغربية وسلة فلسطين الغذائية ، بالتزامن مع استعدادات إسرائيلية رسمية لتنظيم احتفالات واسعة في ذكرى احتلال الأغوار، بمشاركة كبار المسؤولين الاسرائيليين وعلى رأسهم بنيامين نتنياهو.

وبموجب هذه الخطة سيتم تحفيز أي مستوطنة تبدي استعدادا لاستيعاب عائلات جديدة، من خلال تخصيص ميزانيات وامتيازات وتسهيلات، على أن يتم منح الأفضلية للمستوطنات التي تزيل وتقلل من الشروط التي تحددها لاستيعاب عائلات جديدة وذكر غالانت أنه “بموجب الخطة ستحول الحكومة اعتمادات مالية إلى القرى التعاونية والزراعية والمستوطنات في غور الأردن، مقابل كل عائلة جديدة تنتقل للسكن هناك”.وقال إن “هناك إجماعا في دولة اسرائيل على أن غور الأردن سيبقى جزء لا يتجزأ من إسرائيل في إي تسوية سياسية مستقبلية، وعليه يجب تعزيز وادي الأردن بالمستوطنين ومضاعفة عدد المستوطنات”.

وعبر نائب وزير الدفاع الاسرائيلي، الحاخام المتطرف “ايلي بن دهان”، عن سعادته من التسارع في عمليات البناء الاستيطاني الذي يهدف الى ضمان ما وصفه بتوطين ما لا يقل عن مليون مستوطن في الضفة الغربية المحتلة. فيما دعا جدعون ساعر الوزير الإسرائيلي السابق وأحد أبرز منافسي بنيامين نتنياهو على زعامة حزب الليكود، إلى ضرورة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية.وقال ساعر في تصريحات له أن على الحكومة الحالية بقيادة الليكود أن تفرض سيادتها على المستوطنات وأن تضع يدها على كافة مناطق (ج) وأن يكون موقف الحكومة واضحا من ذلك.

وقد أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي المواطنين الفلسطينيين بإغلاق ووضع اليد على مئات الدونمات في منطقتي عين الحلوة وأم الجمال، في وادي المالح بالأغوار الشمالية.ووضع اليد على ما يقارب (550 دونما) وتهديد سكانهما بمصادرة جميع ممتلكاتهم في حال لم يغادروا المنطقة ، مما يؤدي إلى ترحيل (320 مواطنا) موزعين على (40 عائلة) تسكن المنطقتين.

في الوقت نفسه اتفق رئيس الوزراء الاسرائيلي ووزير المالية موشي كحلون على انفاق 200 مليون شيكل على الفور، لشق شوارع اضافية في الضفة الغربية بحجة توفير “الامن” على الطرقات وتعزيز الاجراءات “الامنية”، قرار نتنياهو هذا جاء لارضاء مجلس المستوطنات بالضفة الغربية الذي اعتصم عدد من اعضاءه وهم مضربون عن الطعام امام مقر مكتب نتنياهو بالقدس الغربية، ويبدو ان شارعي حوارة جنوب نابلس وشارع رقم 446، سيستفيدان من الموازنة، اضافة الى موازنة بقيمة 600 مليون شيكل في العام 2019 لطرق اخرى والانارة وغيرها والتي تهدف جميعها لتوفير “الامن”.

وفي القدس تتواصل خطط الاستيطان حيث قال نائب رئيس بلدية الاحتلال بالقدس مئير ترجمان ان البلدية وافقت على اصدار تصاريح لبناء 240 وحدة استيطانية في القدس الشرقية المحتلة منها .بناء 150 وحدة استيطانية في مستوطنة “رامات شلومو” اضافة الى 90 وحدة استيطانية في” حي جيلو” بالقدس الشرقية. كما صادقت بلدية الاحتلال بالقدس على تصاريح بناء لـ 292 وحدة استيطانية خارج الخط الأخضر،إضافة إلى ذلك، أفيد بأن الحكومة الاسرائيلية حولت ملايين الشواقل لتعزيز خطة لبناء حي استيطاني جديد في منطقة عطروت الصناعية في القدس. ووفقا للخطة، سيتم إنشاء حي استيطاني جديد لليهود، يضم 10 آلاف وحدة استيطانية خارج الخط الأخضر في القدس، بالقرب من حاجز قلنديا.

كما تم الكشف عن مخطط استيطاني جديد تم البدء بتنفيذه بمحاذاة مستوطنة “كرني شمرون” الجاثمة على أراضي المواطنين في محافظة قلقيلية، ويشمل المخطط الاستيطاني الذي يمتد على مساحة أكثر من 70 دونماً، بناء أكثر من 1200 وحدة استيطانية جديدة في المرحلة الأولى، حيث بدأت سلطات الاحتلال بإزالة الالغام الموجودة فيها، وتحويل المساحة المذكورة من (أغراض عسكرية) الى أغراض استيطانية توسعية. وأعد وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان خطة أمنية لمنع ما وصفه بـ “الهجمات الفلسطينية” في البلدة القديمة بالقدس المحتلة. هذه الخطة تهدف إلى تشديد الحزام الأمني في منطقة باب العامود والبلدة القديمة من خلال إقامة مراكز ونقاط تفتيش كبيرة تشبه النقاط العسكرية سيتم نشرها في منطقة باب العامود ومحيطه للسيطرة على الوضع الأمني.و سيتم نشر قوات ما يسمى بحرس الحدود في تلك النقاط، علما أن الخطة تشمل نشر 40 كاميرا أمنية ذكية لتمكين الشرطة من مراقبة ما يحدث في المنطقة.

وتعمل جمعية “هروعيه هعفري- الراعي العبري” في تسوية البؤر الاستيطانية وبنائها، حيث تعمل على إعادة إنشاء بؤرة استيطانية على تلة مجاورة لمستوطنة “كفار أدوميم” قرب منطقة أبو ديس، وقد تمّ تمهيد الطريق لإقامة البؤرة على أراضٍ فلسطينية خاصة يصنفها الاحتلال الإسرائيلي كـ”أراضي دولة”،  من دون أن يتم صدور أي تصريح بناء من حكومة الاحتلال، وتدعي الجمعية بانها تعمل في معالجة الشبيبة المتسربين من جهاز التعليم ويقوم ناشطو الجمعية، الذين يعملون مع وزارة المعارف وفي خدمتها، باستجلاب شبيبة مستوطنين من بؤر استيطانية أخرى إلى هذه البؤرة الاستيطانية، وتعمل على دعم إقامة هذه البؤرة الاستيطانية بميزانية سنوية تصل إلى 700 ألف شيقل.

على صعيد آخرأنهت قيادة جيش الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة تحصين محطات الحافلات الواقعة على الطرق القريبة من المستوطنات في الضفة.يأتي ذلك بحجة حماية المستوطنين من عمليات الدهس خلال وقوفهم قرب محطات الانتظار.ونقل موقع المستوطنين 7 عن ضابط في جيش الاحتلال طلبه للمستوطنين “الوقوف داخل المحطات المحصنة وعدم الوقوف في الظلام خارج المحطات، وعدم ركوب السيارات الخاصة، والتأكد إن كان السائق إسرائيلي في حال ركوب السيارات الخاصة”.

وتعتزم إسرائيل تدشين مشروع الجدار الأمني الفاصل على طول الحدود بينها وبين الأردن، حيث سيعلن رسميا عن انتهاء العمل بالجدار مع مطلع العام القادم، علما أن مسار من الجدار يقع في الضفة الغربية المحتلة.وسيمتد على 30 كلم بين منتجعات إيلات في أقصى جنوب ووادي عربة بتكلفة قدرها 85 مليون دولار على أن تنتهي أعمال البناء مطلع العام القادم، حيث أن الهدف المعلن للجدار هو توفير الحماية لمطار “تمناع” الذي سيقام في المنطقة الجنوبية.وقالت وزارة الأمن الإسرائيلية أن الجدار سيكون ارتفاعه 30 مترا على طول 30 كيلومترات، وإنه سيشمل مزايا طورت خصيصا لحماية المطار وسيستند إلى عشرات العواميد.

وفي الانتهاكات الاسبوعية التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الارض فقد كانت على النحو التالي في فترة اعداد التقرير:

القدس: هدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال في مدينة القدس، بركساً لتربية الأغنام في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، بحجة عدم الترخيص. من جهة ثانية، جرفت آليات تابعة للاحتلال أرض معرضٍ للسيارات يعود لعائلة “حرحش” في منطقة أرض السمار “التلة الفرنسية” القريبة من حي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة، وبالتالي باتت أرض المعرض غير صالحة لعرض المركبات.وسلمت سلطات الاحتلال، عائلة الشهيد نمر الجمل من بلدة بيت سوريك شمال غرب القدس، قراراً بإخلاء منزلها خلال أسبوع تمهيداً لهدمه.واقتحمت قوات الاحتلال البلدة وحاصرت منزل العائلة ثم قامت بتسليمها البلاغ قصرا رغم رفض العائلة استلامه,وقامت بلدية الاحتلال في القدس بمصادرة 5 دونمات في حي الشيخ جراح، وتفيد المعلومات بأن سلطات الاحتلال ستقيم مجمعًا فندقيًا على الأراضي المصادرة، بالإضافة إلى سياسة الاحتلال القائمة على سلب الفلسطينيين أراضيهم، في مقابل تخصيصها للمستوطنين أو لمشاريع خدمية أو اقتصادية لمصلحتهم.

الخليل: احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدرسي مدرسة المسافر الثانوية، شرق يطا جنوب الخليل، واستولت على المركبة التي تقلهم، والتي تعود ملكيتها للمواطن سليمان أبو صبحة. و طاردت مركبات المواطنين على طريق شعب البطم– المسافر، ومنطقة جنبا، ومنعت حركة تنقل المواطنين في المسافر الشرقية لبلدة يطا؛ بحجة أن المنطقة عسكرية مغلقة.

وأدى مستوطنون طقوسا تلمودية في قصر المورق غرب بلدة دورا، جنوب الخليل بحماية جيش الاحتلال، وأمضوا عدة ساعات في الموقع.من الجديد ذكره أن قصر المورق موقع أثري روماني ونفّذت عمليات تفتيش موسعة في الأنفاق الأثرية والأقبية التابعة للقصر الأثري، برفقة ما يسمّى بسلطة الآثار الإسرائيلية.

وفي سياق متصل،أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، طرقا ترابية شرق يطا جنوب الخليل حيث اغلقت الطرق الرابطة بين شعب البطم والمسافر الشرقية وجنبا بالسواتر الترابية، ومنعت حركة تنقل المواطنين والمركبات بالمكان.و نصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ومستوطني البؤر الاستيطانية المقامة وسط الخليل، خيم في الساحة الإبراهيمية المحاذية للحرم الشريف، وأمام مسجد أبو الريش احتفالا بما يسمى بعيد “السيدة سارة”.كما شددت تلك القوات من إجراءاتها التعسفية في محيط الحرم حماية للمستوطنين المتواجدين بالمكان.واقتحم مستوطنون عددًا من المواقع الأثرية وعيون المياه في أنحاء متفرقة من محافظة الخليل حيث اقتحم عشرات المستوطنين منطقة القصر الأثرية ببلدة السموع جنوب الخليل، إضافة إلى اقتحام موقع أثري في بلدة بني نعيم شرقي المحافظة، وأداء شعائر تلمودية. أعلنت سلطات الاحتلال إغلاق المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل بدءًا من يوم الجمعة حتّى يوم الأحد المقبل، بذريعة افتتاح أبوابه أمام المستوطنين للاحتفال بالعيد اليهودي.

سلفيت: شرعت جرافات تابعة للاحتلال الإسرائيلي بأعمال تجريف بأراض بملكية خاصة للفلسطينيين، لتوسيع مصانع مستوطنة “أريئيل” الصناعية ومستوطنة “بروخين” غرب سلفيت،المحتلة حيث تقوم آليات حفر وجرافات للتهيئة لبناء مصانع جديدة تتبع لمستوطنة “أريئيل”، وقامت الاليات بتجريف الأراضي الفلسطينية لتوسعة مصانع قديمة في تلك المنطقة مقابل أراضي قرية قرقش الأثرية وقرب منطقة بطن الحمام التي تتبع لسلفيت وقرية حارس.كما تجري عمليات تجريف في مستوطنة “بروخين” شمال بروقين وكفر الديك، وتهيئة لبنى تحتية تتبع المستوطنة،وتواصل جرافات الاحتلال عمليات التجريف في الجهة الشمالية من اراضي خربة قرقش “مدينة الشمس والقمر” الأثرية في قرية بروقين غرب سلفيت، بهدف بناء مصانع جديدة تتبع لمستوطنة “اريئيل الصناعية” والتوسع في تلك المنطقة.

قلقيلية: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أراضي عزبة الطبيب وعزون شرق قلقيلية، وشرعت فرق مشاة من قوات الاحتلالقامت بعمليات تفتيش واسعه في أراضي المواطنين وحقول الزيتون، ما بث حالة من الرعب والخوف لدى المزارعين الذين يقطفون الزيتون، كما تم الكشف عن مخطط استيطاني جديد تم البدء بتنفيذه بمحاذاة مستوطنة “كرني شمرون” الجاثمة على أراضي المواطنين في محافظة قلقيلية، ويشمل المخطط الاستيطاني الذي يمتد على مساحة أكثر من 70 دونماً، بناء أكثر من 1200 وحدة استيطانية جديدة في المرحلة الأولى، حيث بدأت سلطات الاحتلال بإزالة الالغام الموجودة فيها، وتحويل المساحة المذكورة من (أغراض عسكرية) الى أغراض استيطانية توسعية.

الآغوار: استولى مستوطنون على خط مياه يستخدمه الفلسطينيون في منطقة الساكوت بالأغوار الشمالية بطول 400 متر ، علما  أن الطول الكلي للخط المذكور، بلغ 7500 متر، وهوالخط الثاني الذي يدمره المستوطنون ويستولون على أجزاء منه، خلال يومين، بعد أن قطّعوا خطا آخر في المنطقة ذاتها.،

وهدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، مبنيين سكنيين في قرية الجفتلك، بالأغوار الوسطى. يعودان للمواطن أحمد بني عودة، من خربة خلة الفولة؛ بحجة عدم الترخيص.ومبنى آخر يعود للمواطن خليل الجهالين، للذريعة ذاتها، كما دمرت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، ، غرفة سكنية، وبركة زراعية، في قرية فروش بيت دجن تغذي دفيئات بلاستيكية،  للمواطنَين، قاسم و باسم أبو جيش.

واخطرت قوات الاحتلال باخلاء تجمع منطقة عين الحلوة وام الجمال بمنطقة المالح في الاغوار الشمالية، خلال 8 ايام. العائلات في المنطقة تلقت بلاغا باخلاء ما يقارب 60 منشأة بين مسكن وحظيرة حيوانات ومنشأة زراعية في المنطقة، يقطن في المساكن 30 عائلة يتكونون من 300 فرد، خلال 8 ايام من صدور البلاغ، علماان الايام الثمانية انتهت كون الاخطار صدر في 1 تشرين اول الجاري ووصل للعائلات في وقت متأخر من مساء 9 تشرين اول، اي ان المدة انتهت ويتوقع ان تقتحم قوات الاحتلال المنطقة خلال اي وقت وتقوم باخلاء وطرد وتهجير العائلات.وجاء الاخطار الذي وصل للعائلات بتوقيع وقرار مما يسمى بقائد قوات جيش الاحتلال في الضفة الغربية، يخطر فيه العائلات بمغادرة اراضيها ومساكنها خلال المدة المحددة بالبلاغ، ليتم مصادرتها وبدء بناء مستوطنات عليها.-انتهى-

—–

عون: لا نقبل أن يكون رئيس وزرائنا في وضع يتناقض مع الاتفاقات الدولية

 

(أ.ل) – أبلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مراجع رسمية محلية وخارجية ان الغموض الذي يكتنف وضع الرئيس الحريري منذ اعلانه استقالته، يجعل كل ما صدر ويمكن ان يصدر عنه من مواقف او ما ينسب اليه، لا يعكس الحقيقة، بل هو نتيجة الوضع الغامض والملتبس الذي يعيشه في المملكة العربية السعودية وبالتالي لا يمكن الاعتداد به

وفي في موقف يعتبر الأوضح بعد الأزمة التي طرأت على لبنان اثر الاعلان الغامض لرئيس الحكومة سعد الحريري استقالتة الحكومة من السعودية، أكّد رئيس الجمهورية أمام وفد من “جمعية بيروت ماراثون” أن “لبنان بأهله وسياسييه والرياضيين فيه لا يقبل بأن يكون رئيس وزرائه في وضع يتناقض مع الاتفاقات الدولية والقواعد المعتمدة في العلاقات بين الدول”، داعيا المملكة العربية السعودية “التي تربطنا بها علاقات اخوة وصداقة متجذرة، الى توضيح الاسباب التي تحول حتى الان دون عودة الرئيس الحريري الى لبنان ليكون بين اهله وشعبه وانصاره”.

وقال “ليكن ماراتون بيروت غداً تظاهرة رياضية وطنية للتضامن مع الرئيس الحريري ومع عودته الى وطنه”.

ونوه الرئيس عون بالجهود التي تبذلها ” جمعية بيروت ماراثون” سنوياً لتنظيم هذا الحدث الرياضي المميز الذي بات معلماً من المعالم اللبنانية والاقليمية والدولية، مشددا على ان الرياضة تجمع بين الشعوب وتحقق التآلف المنشود”.

ماكرون لعون: فرنسا تلتزم دعم لبنان ووحدته وسيادته واستقلاله وتثبيت الاستقرار فيه

في سياق متصل، تلقى رئيس الجمهورية اتصالا هاتفياً من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، وتناول معه الأوضاع العامة والتطورات الأخيرة المتصلة باعلان الرئيس سعد الحريري استقالة حكومته من الخارج. وشدد الرئيس ماكرون على التزام فرنسا دعم لبنان ووحدته وسيادته واستقلاله، والمساعدة في تثبيت الاستقرار السياسي والأمني فيه.

واتفق الرئيسان عون وماكرون على استمرار التشاور في ما بينهما لمتابعة التطورات.

كما التقى الرئيس عون في قصر بعبدا مدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم، الذي قال بعد اللقاء “لم اتلق اي دعوة سعودية ووضعت الرئيس عون في جو الجولة والإجواء إيجابية”.

الرئيس عون: الغموض الذي يكتنف وضع رئيس مجلس الوزراء يجعل كل ما صدر ويمكن ان يصدر عنه لا يعكس الحقيقة ولا يمكن الاعتداد به

وفي هذا السياق صدر عن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية البيان الاتي: ابلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مراجع رسمية محلية وخارجية عن ان الغموض المستمر منذ اسبوع والذي يكتنف وضع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري منذ اعلانه استقالته، يجعل كل ما صدر ويمكن ان يصدر عنه من مواقف او خطوات او ما ينسب اليه، لا يعكس الحقيقة، بل هو نتيجة الوضع الغامض والملتبس الذي يعيشه الرئيس الحريري في المملكة العربية السعودية، وبالتالي لا يمكن الاعتداد به.-انتهى-

——-

berri1-11-11-2017

berri11-11-2017

بري التقى ميقاتي ومخزومي وتأكيد على أولوية عودة الرئيس الحريري

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة الرئيس نجيب ميقاتي وبحث معه المستجدات على الساحة اللبنانية.

وبعد الزيارة قال الرئيس ميقاتي: تشرفت بلقاء دولة الرئيس، وكانت جولة أفق حول الأوضاع الراهنة. وأكدت أنا ودولته على أن الأولوية اليوم هي لعودة الرئيس الحريري والتأكد منه وجلاء كل التباس حصل في ما يتعلق باستقالته، وعندها يبنى على الشيء مقتضاه. أضاف: دولة الرئيس بري حريص كل الحرص على انتظام التوازنات اللبنانية، وخصوصاً أن منصب رئيس مجلس الوزراء هو العمود الفقري في التركيبة اللبنانية. ونحن بحاجة ليعود الرئيس الحريري، كي تنتظم الأمور.

ثم استقبل الرئيس بري مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان وعرض معه للأوضاع الأمنية في البلاد.

واستقبل بعد الظهر رئيس حزب الحوار الوطني اللبناني فؤاد مخزومي وبحث معه المستجدات.-انتهى-

—–

ali masri shahidarmy11-11-2017

قيادة الجيش تنعى المجند الممدة خدماته الشهيد حمزه علي المصري

بعد تعرضه لإطلاق نار في محلة تل أبيض

(أ.ل) – تنعى قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 11 تشرين الثاني 2017 المجند الممدة خدماته حمزه علي المصري الذي استشهد بتاريخه في محلة تل أبيض – بعلبك، إثّر تعرّضه لإطلاق نار من قبل مسلحين. وفي ما يلي نبذة عن حياة الشهيد:

– من مواليد 22 /11/ 1989– برج البراجنة – بعبدا .

– مددت خدماته في الجيش اعتباراً من  29 /7/ 2013 .

– حائز عدة أوسمة وتنويه العماد قائد الجيش وتهنئته عدة مرات، وتهنئة وزير الداخلية والبلديات مرة واحدة.

– الوضع العائلي: عازب. ( تحدد مراسم التشييع لاحقاً)

وفي التفاصيل، حوالى الساعة 10.30 وأثناء مرور الجندي حمزة المصري في محلة تل أبيض – بعلبك، تعرّض لإطلاق نار من قبل مسلحين يستقلون سيارة رباعية الدفع لون أسود، ما أدى إلى إصابته بجروح خطرة نقل على أثرها إلى مستشفى دار الأمل الجامعي، ما لبث أن استشهد.

وقد بوشر التقصي عن مطلقي النار لتوقيفهم وإحالتهم على القضاء المختص.

بتاريخه حوالى الساعة 11.00 وأثناء مرور دورية تابعة للجيش في منطقة دار الواسعة – بعلبك، تعرضت لإطلاق نار كثيف من قبل مسلحين، فردت على مصادر النيران بالمثل، ونتج عن الإشتباك إصابة 5 عسكريين بجروح مختلفة، تم تعزيز قوى الجيش في المنطقة وتجري ملاحقة مطلقي النار لتوقيفهم وإحالتهم على القضاء المختص.-انتهى-

——

party11-11-2017

حفل تكريمي للمؤسسات والأشخاص الذين قدموا هبات

لمصلحة الجيش اللبناني خلال عملية فجر الجرود

(أ.ل) – برعاية قائد الجيش العماد جوزاف عون وحضوره، أقامت قيادة الجيش قبل ظهر اليوم في نادي الرتباء المركزي – الفياضية، حفلاً تكريمياً للمؤسسات والأشخاص الذين قدموا هبات مختلفة لمصلحة الجيش اللبناني خلال عملية فجر الجرود، حضره رئيس الأركان اللواء الركن حاتم ملّاك، وعدد من كبار ضباط القيادة، إلى الجانب المدعوين المكرمين.

استهل الحفل بعزف النشيد الوطني اللبناني والوقوف دقيقة صمت عن أرواح شهداء الجيش اللبناني، ثم ألقى العماد عون كلمة بالمناسبة توجه فيها بالشكر إلى جميع الجهات والأشخاص الذين واكبوا عملية فجر الجرود بروح المسؤولية والاندفاع والاخلاص، مشدداً على أن التضامن الوطني عموماً، والتضامن بين الجيش وشعبه على وجه الخصوص، يشكلان حجر الزاوية في البنيان الوطني الكبير، القادر في أيّ ظرف من الظروف على مواجهة رياح الأزمات والمحن، لافتاً إلى أن هذا التضامن سيشكّل مرّة أخرى، سلاحنا الأمضى في مواجهة الأوضاع الاستثنائية المستجدة التي يمرّ بها الوطن. وأكد أنّ الجيش لن يفرّط أبداً بانجازاته الوطنية التي تحقّقت بفضل دماء شهدائه وجرحاه، وسيبقى صمام وحدة الوطن وأمنه واستقراره، ولن يتوانى عن الضرب بيدٍ من حديد، كلّ من يحاول استثمار المخاض السياسي الذي تعيشه البلاد حالياً، للعبث بمسيرة السلم الأهلي أو تعريض الوحدة الوطنية للخطر، فالحفاظ على أرواح المواطنين وممتلكاتهم وحماية مسيرة الدولة ومؤسساتها، كما الدفاع عن تراب الوطن، هي خط أحمر لن نسمح لأحد بتجاوزه تحت أيّ حجّة أو ظرف أو شعار.

كلمة قائد الجيش العماد جوزاف عون

يها الحضور الكريم

كما كرّمت قيادة الجيش منذ فترة الجسم الإعلامي الوطني الذي شارك في تغطية عملية فجر الجرود، وجمعية الصليب الأحمر اللبناني، التي كان أفرادها إلى جانب العسكريين في الصفوف الأمامية لجبهة القتال، فتحمّلا معاً الأعباء والأخطار، دعماً لجهود الجيش في معركته ضدّ الإرهاب، كذلك نتوجه إليكم اليوم بفخر واعتزاز بالتكريم نفسه، كنخبة من أبناء المجتمع اللبناني المخلص، بعد أن آليتم على أنفسكم أن تكونوا خلال عملية فجر الجرود وبعدها، بمثابة جنودنا المجهولين الذين يبادرون إلى العطاء الوطني من دون منّة أو ضجيج. فاسمحوا لنا أن نعرّف بكم على الملأ: أنتم في عيون الجيش بمنزلة المعين والنصير، وفي عيون الوطن عماد الحاضر وأمل المستقبل.

أهلاً وسهلاً بكم في أحد بيوت مؤسستكم العسكرية.

أيها الحضور الكريم

لم تكن المؤسسة العسكرية في أيّ حال من الأحوال، كياناً مستقلاً عن المجتمع اللبناني، بل كانت وستبقى جزءاً حياً فيه، يتفاعل معه ويمثل أحلامه وتطلعاته إلى وطنٍ سيّدٍ حرٍّ مستقل، وطنٍ ينعم بالرخاء والأمان والاستقرار، وينفرد بمكانته المميّزة بين سائر الأوطان. فالمؤسسة هي من صلب نسيج هذا المجتمع بأطيافه وتلاوينه وعائلاته ومناطقه كافة، وتعمل في سبيل خدمته، بروح التجرد والنزاهة وعلى قدم العدالة والمساواة.

من هنا، نرى أن التضامن الوطني عموماً، والتضامن بين الجيش وشعبه على وجه الخصوص، إنما يشكلان حجر الزاوية في البنيان الوطني الكبير، القادر في أيّ ظرف من الظروف على مواجهة رياح الأزمات والمحن. فبهذا التضامن استطعنا الصمود في وجه العدو الاسرائيلي وإحباط مخططاته التخريبية حتى كسر إرادته، وبه أيضاً استطعنا التصدّي للإرهاب في أكثر من معركة وموقعة وصولاً إلى عملية فجر الجرود، التي تكلّلت بدحره نهائياً عن آخر شبر من حدودنا الشرقية، فكنتم ومعكم جميع اللبنانيين، شركاء حقيقيين في هذا النصر، الذي مثّل في الوجدان الوطني العام، عيداً خارج لائحة الأعياد المعروفة، ونصّاً إضافياً في كتاب تاريخنا المجيد، وإني على يقين بأن هذا التضامن سيشكّل مرّة أخرى، سلاحنا الأمضى في مواجهة الأوضاع الاستثنائية المستجدة التي يمرّ بها الوطن.

أيها الحضور الكريم

أغتنم فرصة هذا اللقاء لأقول لكم: إنّ الثقة التي وضعتموها في الجيش، هي ثقة غالية على قلوبنا، وتنبض وفاءً وامتناناً في عروقنا، وسنحافظ عليها ونرعاها بكل ما أوتينا من عزم وإرادة. ومن على هذا المنبر أؤكّد من خلالكم إلى اللبنانيين بأنّ الجيش لن يفرّط أبداً بانجازاته الوطنية التي تحقّقت بفضل دماء شهدائه وجرحاه، وسيبقى صمام وحدة الوطن وأمنه واستقراره، ولن يتوانى عن الضرب بيد من حديد، كلّ من يحاول استثمار المخاض السياسي الذي تعيشه البلاد حالياً، للعبث بمسيرة السلم الأهلي أو تعريض الوحدة الوطنية للخطر، فالحفاظ على أرواح المواطنين وممتلكاتهم وحماية مسيرة الدولة ومؤسساتها، كما الدفاع عن تراب الوطن، هي خط أحمر لن نسمح لأحد بتجاوزه تحت أيّ حجّة أو ظرف أو شعار.

ختاماً، كلّ الشكر والتقدير لكم على وقفاتكم المعنوية والمادية إلى جانب المؤسسة العسكرية، التي نسجلها في كتابنا العسكري بأحرف من نور، فبهكذا اندفاع إلى خدمة المصلحة العامة، وإرادة متأصّلة في البذل والعطاء، تحيا المجتمعات وتصان الأوطان.عشتم – عاش الجيش – عاش لبنان.-انتهى-

—–

army

إلحاقاً للبيان السابق المتعلق بتنفيذ وحدات الجيش

عمليات دهم في منطقة دار الواسعة – البقاع

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 11 تشرين الثاني 2017  البيان الآتي:

إلحاقاً لبيانها السابق المتعلق بتنفيذ وحدات الجيش عمليات دهم في منطقة دار الواسعة – البقاع، أوقفت هذه الوحدات 19 مطلوباً لإرتكابهم أعمالاً جرمية مختلفة، كما ضبطت 6 سيارات دون أوراق قانونية وبداخلها كمية من المخدرات والأسلحة الحربية.

تمت إحالة الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة.-انتهى-

——

images[3]

دريان التقى اليازجي وابو العردات وشبيب وشخصيات مطر موفدا من الراعي:

زيارة السعودية من اجل الحوار والعيش المشترك

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر موفدا من البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، بحضور الأمين العام للجنة الوطنية الإسلامية المسيحية للحوار الدكتور محمد السماك.

بعد اللقاء، قال المطران مطر: “تشرفنا بزيارة هذه الدار الكريمة دار جميع اللبنانيين، والتقينا باسم صاحب الغبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي بسماحته في هذه الظروف التي تمر ببلدنا لبنان العزيز، وأكدنا أمام سماحته على وحدتنا الوطنية التي هي كنز الكنوز بالنسبة إلينا، لبنان بوحدة أبنائه بأي ظرف كان نحافظ عليها ونتمنى أن تكون هدفنا السامي في كل حين، فنواجه أمورنا بالمحبة والصبر، وتمر المحن التي يعرفها وطننا ونحن بخير مع جميع اللبنانيين، وهذا ما أكدناه، طبعا وسمعنا من سماحته هذا الكلام الطيب، وشكرناه على هذه اللقاءات التي يقوم بها مع جميع اللبنانيين في هذه الظروف الصعبة، هذا ما كان عند الصباح، والحمد لله أننا متوافقون على كل شيء في هذه الأمور”.

سئل: هل نقلتم رسالة من غبطة البطريرك لسماحة المفتي؟

أجاب: “طبعا، غبطته اتصل بسماحته أكثر من مرة، ولكن طلب مني أن آتي أيضا، إعرابا عن محبته وعن محبتنا جميعا لصاحب السماحة، الذي استقبل كل لبنان في هذه الظروف، والذي يعمل من أجل الوحدة والتماسك بين اللبنانيين”.

سئل: هل أخذتم وعودا بلقاء غبطة البطريرك الراعي مع دولة الرئيس الحريري في السعودية؟

أجاب: “لست على علم تماما ماذا سيكون البرنامج، نحن سنذهب برفقة غبطته يوم الاثنين بعد الظهر ونبقى إلى الثلاثاء”.

سئل: ما هو البرنامج؟

اجاب: “البرنامج يدرس، ونحن نأمل أن يكون كل شيء إيجابيا”.

سئل: حتى الآن لم يتم تأكيد لقاء البطريرك مع الرئيس الحريري؟

أجاب: “أنا لست عارفا تماما، ولكن الموضوع أكيد مثار، وإن شاء الله خير”.

سئل: هل حمَّل رئيس الجمهورية البطريرك رسالة معينة إلى المملكة العربية السعودية؟

أجاب: “طلب له التوفيق، وهذا أمر ضروري وأساسي أن يكون تصرف جميع اللبنانيين وجميع القادة في لبنان تصرفا تشاوريا وتضامنيا، وهذا ما هو ضروري بامتياز هذه الأيام”.

سئل: ما صحة ان هناك ضغطا على البطريرك لعدم ذهابه إلى المملكة العربية السعودية؟

أجاب: “لا، لا يوجد ضغط على البطريرك، بالحقيقة زيارة غبطته إلى الرياض كانت مقررة منذ سنتين، دعي غبطته ولظروف معينة أرجئت هذه الزيارة، وعندما تقررت هذه الزيارة لم نكن بعد قد وصلنا إلى الحالة المتأزمة التي نحن فيها، لذلك هي مبدئيا بمعزل عن الظروف، هي من أجل الحوار الإسلامي المسيحي، من أجل العيش المشترك، ونعرف أنَّ المملكة لها دور كبير في إحياء العيش المشترك والحوار، وجاءت الظروف إضافة، وربما قال البعض إن الظرف ملائم، ولكن غبطته كان متأكدا أن هذا الظرف لا يؤثر على الزيارة”.

واستقبل المفتي دريان بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا اليازجي على رأس وفد من المطارنة، بحضور الأمين عام للجنة الوطنية الإسلامية المسيحية للحوار الدكتور محمد السماك الذي قال بعد اللقاء: “أردنا اليوم أن نكون إلى جانب أخينا العزيز والحبيب سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، وهذا تعبير صادق وقلبي وعفوي ومباشر أن نكون إلى جانب بعضنا بعضا، وإلى جانبه في هذه الأيام بشكل خاص لما يمر به لبنان، وعبرنا عن تعاطفنا ووقوفنا معا بشكل دائم وبخاصة في مثل هذه الأيام، وأكدنا سوية على أن الوحدة الوطنية هي الضمانة لكي تمر هذه العاصفة التي تعصف بنا في لبنان. استقرار لبنان واستقرار وضعه من كل النواحي الأمنية والسياسية والاقتصادية والمعيشية، هو مطلب الجميع، وهذا رجاؤنا وهذا إيماننا رغم كل الصعوبات بأن لبنان ثابت وباق، لأن فخامة رئيس الجمهورية يتصرف بحكمة وصبر وترو في طريقة تعاطيه مع هذه المسألة، ومع دولة رئيس مجلس النواب نبيه بري وكل المسؤولين. هذا ضمانة لكي نعبر هذه الأزمة. نصلي سوية من أجل خير لبنان ومن أجلنا كلنا مسلمين ومسحيين وكل أبناء هذا البلد، ومن أجل السلام والاستقرار، ومن أجل أمان لبنان”.

واستقبل المفتي دريان وفدا من قيادة منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان وحركة فتح برئاسة فتحي أبو العردات، ثم محافظ بيروت القاضي زياد شبيب يرافقه مستشاره عصام قصقص وتم البحث في شؤون بيروت وأوضاعها، والتقى كتلة نواب زحلة التي ضمت الوزير إيلي ماروني، والنائب جوزيف معلوف، والنائب شانت جانجنيان والنائب عاصم عراجي، والتقى دريان هيئة العلماء المسلمين في لبنان برئاسة الشيخ سالم الرافعي، وتم البحث في الأوضاع الإسلامية والوطنية.-انتهى-

——

army

رمي 3 قنابل دخانية إسرائيلية على دورية للجيش اللبناني مقابل بلدة بليدا

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 11 تشرين الثاني 2017 البيان الآتي:

بتاريخه حوالى الساعة 11.00 مقابل بلدة بليدا، أقدم عناصر دورية تابعة للعدو الإسرائيلي على توجيه الشتائم وأسلحتهم الفردية باتجاه عناصر نقطة مراقبة تابعة للجيش اللبناني في المنطقة، على الفور حضرت دورية من مديرية المخابرات إلى مكان الحادث، فأقدم عناصر العدو على رمي 3 قنابل دخانية بإتجاه الدورية.

اتخذت وحدات الجيش الإجراءات الدفاعية المناسبة وتجري متابعة الموضوع بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

—–

naeem-hassan 

حسن تلقى اتصالا من يازجي

وتمنى للراعي التوفيق في زيارته للمملكة

(أ.ل) – تلقى شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن اليوم اتصالا هاتفيا من بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي، وجرى خلاله التشاور بالأوضاع العامة الراهنة في لبنان.

من جهته، أجرى حسن اتصالا هاتفيا بالبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، للتشاور بالأوضاع الراهنة في لبنان، وذلك قبيل توجه الراعي إلى المملكة العربية السعودية.

وتمنى حسن للراعي “التوفيق في زيارته وباللقاءات التي سيجريها مع قيادة المملكة التي يرتبط لبنان معها بعلاقات أخوية تاريخية نحرص عليها باستمرار لما تشكل من مكانة دينية وعربية ودولية”.-انتهى-

——-

army

الجيش: زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 11 تشرين الثاني 2017 البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، بتاريخه عند الساعة 11.50، على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة، لمسافة حوالى 220 متراً ولمدة دقيقتين.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

—–

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

JosephAoun_1[1]

نشرة الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 العدد 5403

قائد الجيش في أمر اليوم: للتصدي بقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة  بهدف إثارة الفتنة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *