الرئيسية / النشرات / نشرة الإثنين 4 أيلول 2017 العدد 5344

نشرة الإثنين 4 أيلول 2017 العدد 5344

ali hassan khalil

خليل في ذكرى تغييب “إخفاء” الإمام وصحبه من ألمانيا:

لعدم تشويه الانتصار بخطاب انقسامي

(أ.ل) – أحيت حركة “أمل” الذكرى 39 لتغييب “إخفاء” سماحة الامام السيد موسى الصدر وصحبه الأستاذ السيد عباس بدر الدين وفضيلة الشيخ محمد يعقوب باحتفال حاشد نظمته في مدينة دورتموند الالمانية حضره وزير المال علي حسن خليل والسفير اللبناني في برلين مصطفى اديب ومسؤول الحركة في اوروبا مصطفى يونس ورئيس الرسالة المارونية في المانيا الاب غابي جعجع والقنصل الفخري حسن عبدالله والقنصل الفخري في منطقة فرانكفورت مروان كلاب ومسؤول الحركة في منطقة غرب المانيا موسى فقيه ورؤساء جمعيات وممثلو الاحزاب اللبنانية والجمعيات العربية في غرب المانيا وفاعليات اغترابية وعدد من الأهالي.

بعد النشيدين الالماني واللبناني ونشيد الحركة، ألقى أديب كلمة اعتبر فيها ان “الرئيس نبيه بري حمل ارث الامام الصدر بأمانة واخلاص وهم الوطن وسعى دائما الى ردم الهوة بين ابناء الوطن داعيا اياهم الى التلاقي على مستوى المصلحة الوطنية الجامعة”.

ورأى كلاب في كلمة أن “الامام الصدر امل كبير للبنانيين وللبشرية ولكل انسان يؤمن بالله لانه انسان يعرف كيف يلتقي من خلال الله بكل انسان”.

بدوره، تحدث خليل عن “دور الإمام الصدر في تعميم ثقافة الوحدة والحوار والانفتاح”.

واعتبر ان “الانتصار الذي تحقق هو بفضل الجيش والمقاومة وكل الشهداء الذين سقطوا دفاعا عن لبنان، فهو انتصار لكل لبنان”، وقال: “علينا ألا نشوه الانتصار بأي خطاب انقسامي يبعدنا عن طبيعة المعركة الجامعة بين كل اللبنانيين وما يمثله هذا الارهاب التكفيري، لان الاستهداف كان لكل اللبنانيين”.

وتابع “علينا ان ننسق مع الشقيقة سوريا من اجل اعادة النازحين ومعالجة كل القضايا المشتركة فيما بيننا لا سيما في ما يتصل بمصالح اللبنانيين وحياتهم. نتطلع بكثير من التقدير الى ما تقدمه دولة المانيا الى لبنان على صعيد دعمه في استيعاب مشكلة النازحين وهي واحدة من ابرز الدول التي تقدم مساعدات مالية للبنان من اجل مواجهة هذا التحدي”.

أضاف “بجهد استثنائي استطعنا ان نرسم ملامح بدايات للتغيير في نظامنا بتضامننا من خلال اقرار قانون جديد للانتخابات النيابية يقوم على اساس النسبية. على المغتربين المشاركة والتسجيل اما في السفارات واما في لبنان. علينا ان نثق ونمارس ثقتنا في لبنان من خلال المشاركة في رسم صورته ومستقبله السياسي”.

وختم بدعوة “المغتربين إلى احترام الانظمة والقوانين في البلاد التي يعيشون فيها لانه يشكل واجبا شرعا اخلاقيا وانسانيا، ومسؤوليتكم ان تحموا من استضافكم وتكرموه وتحترموا نظامه والقواعد التي تنظم علاقاتكم مع السلطات هنا”.

وتخلل الاحتفال مقطع تمثيلي لفرقة كشافة الرسالة الاسلامية عن دور الامام الصدر. وتسلم اديب درعا تقديرية لنيله صفة عميد السفراء العرب.-انتهى-

——

berri29-5-2017

بري تلقى اتصاﻻت المهنئة بعيد اﻻضحى وفي مقدمة المهنئين رئيس الجمهورية

(أ.ل) – لمناسبة عيد اﻻضحى المبارك تلقى رئيس مجلس النواب اﻻستاذ نبيه بري سيلا من اﻻتصاﻻت المهنئة بالعيد بتاريخ السبت 2/9/2017، ومن ابرز المتصلين فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ، البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي ، بطريرك الروم الملكيين الكاثوليك جوزف عبسي ، شيخ عقل الطائفة الدرزية في لبنان الشيخ نعيم حسن ، راعي ابرشية بيروت للطائفة المارونية المطران بولس مطر . كما اتصل مهنئا رؤوساء الحكومة السابقين فؤاد السنيورة ، نجيب ميقاتي وتمام سﻻم ، رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية ، رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني الوزير طﻻل ارسﻻن ، النائب اسعد حردان ، وزير الخارجية جبران باسيل ، رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي ، رئيس المجلس اﻻعلى اللبناني السوري نصري خوري ، امين عام اتحاد البرلمانيين العرب فايز الشوابكة، ومن عدد كبير من الوزراء والنواب الحاليون والسابقون والسفراء المعتمدون في لبنان ، وفعاليات روحية ، قضائية واغترابية وقيادات امنيةو عسكرية . كما تلقى الرئيس بري سيلا من البرقيات المهنئة بالعيد.-انتهى-

——

army

الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء مختلف المناطق اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه أمس الأحد 03 أيلول 2017 البيان الآتي:

خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الإسرائيلي، بتاريخه عند الساعة 10.40 الأجواء اللبنانية من فوق البحر غرب بلدة شكا، ثم غادرتا الأجواء عند الساعة 11.00 من فوق البحر غرب بلدة الناقورة.

وخرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الاسرائيلي، بتاريخه عند الساعة 7.00، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، رياق وزحلة، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة17.10 من فوق بلدة كفركلا.

وعند الساعة 7.35، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق رياق وبعلبك، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 11.15 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 9.25، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفذت طيراناً دائرياً فوق منطقة رياق، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 15.25 من فوق البلدة المذكورة.

وخرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الاسرائيلي، عند الساعة 8.30 من يوم أمس، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 20.40 من فوق بلدة كفركلا. وعند الساعة 13.50 من يوم أمس، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 21.45 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 21.05 من يوم أمس، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء بتاريخه عند الساعة 7.10 من فوق البلدة المذكورة.-انتهى-

——

نواف الموسوي: الأصوات التي تحاول النيل من انتصارنا

هي أقل من فرقعة نارية وقرقعة صوتية ولن تؤثر فينا

(أ.ل) – رعى عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب نواف الموسوي حفل تكريم الناجحين في الشهادات الرسمية في بلدة حانين الجنوبية، في حضور عدد من العلماء والفاعليات والشخصيات، وحشد من الأهالي.

وألقى النائب الموسوي كلمة قال فيها: “ان دولة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري أدلى بتصريحات في العاصمة الفرنسية، ومنها ما تعلق بكيفية عودة النازحين السوريين إلى بلادهم، وبالموقف من النظام السوري، ولكن رئيس الحكومة يعرف أن مجلس الوزراء لم يناقش على طاولته مسألة كيفية عودة النازحين السوريين، ولم يتخذ قرارا بذلك، كما أن مجلس الوزراء لم يناقش الموقف من النظام السوري ولم يتخذ قرارا بذلك، وعليه فإن ما صدر من مواقف عن رئيس الحكومة هي مواقف شخصية لا تعبر عن موقف الحكومة اللبنانية، ولا تعبر عن رأي مجلس الوزراء اللبناني، وبالتالي فإن المواقف التي أطلقها من موضوع عودة النازحين إلى موضوع النظام في سوريا هي مواقف تمثل شخصه وحزبه وتياره، ولا تمثل الحكومة اللبنانية، ويمكن يحق لنا كنواب أن نعتبر أن رئيس الحكومة قد تجاوز الدستور حين عبر عن رأيه الشخصي ولم يعبر عن موقف الحكومة او عن موقف مجلس الوزراء، لا سيما وأن الدستور يقول إن رئيس الحكومة يتحدث عن السياسة العامة ويعبر عن السياسة لمجلس الوزراء، وإذا كان رئيس الحكومة قد أعطى لنفسه الحق بأن يعرض آراءه الشخصية، فنحن من حقنا أيضا أن نعرض آراءنا كنواب وأحزاب وقوى سياسية مشاركة في هذه الحكومة”.

وأردف “إننا نعتبر أن النظام السوري نظاما شرعيا وحليفا ومقاوما، ونؤكد العلاقة معه علاقة القائمة على أساس التميز، كما نص على ذلك اتفاق الطائف، بل على العكس، فنحن في المقابل نرفض العلاقة مع النظام السعودي الجائر المطعون في شرعيته، والتي لم يستمدها لا من شرعية شعبية ولا من شرعية دستورية، كما أننا ندين أفعال النظام السعودي الإجرامية الإرهابية في حق الشعب في الجزيرة العربية التي تسمى المملكة السعودية، كما ندين إجرامه في حق اليمن دولة وشعبا، وندين هذه الجرائم المخزية التي ارتكبها ولا زال يرتكبها والتي أدت إلى فواجع وكوارث ليس أقلها أن هناك أكثر من 500 حالة كوليرا موجودة في اليمن، وتدمير المنشآت التحتية والفوقية اليمنية والتراث اليمني، وقتل أكثر من 10000 مدني يمني وجرح وإعاقة عشرات الآلاف، فضلا عن التجويع من خلال هذا الحصار الظالم، ولذلك نحن نعتقد أن العلاقة مع النظام السعودي في ظل إرهابه وإجرامه ضد اليمن، هو ضد المصالح الوطنية اللبنانية، والموقف العربي والإنساني، بل إننا ندعو العالم المتحضر إلى محاكمة آل سعود على جرائمهم التي لا زالوا يرتكبونها”.

وتابع “أما في ما يتعلق بالطعن الذي قدمه بعض النواب في شأن قانون ال10425 المتعلق بفرض ضرائب، فإن كل المخاض الذي جرى التطبيل والتزمير به، هو من أجل الضرائب التي فرضت على أرباح المصارف، وهذا يعني أن هذا الطعن لا يدافع عن حقوق المواطن اللبناني، بل يسعى إلى حماية أحد أطراف التخمة المالية التي تسيطر على مقدارت البلد المالية والاقتصادية ألا وهي المصارف. إننا نعتبر أن أهم ما فعله المجلس النيابي في تاريخه منذ تأسيسه إلى الآن أنه فرض ضريبة على أرباح المصارف التي اعترف رئيسها منذ سنوات أنهم يربحون سنويا 1,7 مليار دولار هي من جيوب المودع اللبناني، ولكن هم يربحون أكثر من ذلك، حيث أن ربحهم يتجاوز ال2,5 مليار دولار، ونحن قلنا لهم يجب أن تدفعوا من هذه الأرباح ضريبة عليها لتمويل السلسلة، وبالتالي فأيا يكن القرار الذي سينتهي إليه المجلس الدستوري في هذا الصدد، نحن لن نقبل أن تنفذ المصارف من فرض ضريبة على أرباحها، وإذا لم تكن بهذا القانون فستكون بقانون ثان سوف نعمل له، ولن نسمح للمصارف عبر دهمائية تقوم على التطبيل والتزمير وتحت عنوان حماية المواطن بالتهرب من دفع الضرائب، لأن الضريبة على أرباح المصارف إنجاز نتمسك به، ومهما كانت التطورات، لن نقبل بأن يؤدي أي إجراء إلى منع الضرائب على أرباح المصارف والشركات العقارية من سوليدير وغيرها”.

وأردف “إن كثيرا من اللبنانيين لم يلتفتوا إلى أن أرضنا كانت محتلة، حيث أنه لم يتعامل أحد طوال السنوات الماضية من غير فريقنا مع الجرود البقاعية على أنها أراض محتلة، ولم نسمع ولا بأي خطاب سياسي لفريق 14 آذار يتحدث بأن جرودنا محتلة، بل على العكس تماما، حيث أنهم كانوا يتحدثون عن أن هذه المناطق المحتلة هي قواعد مباركة، تنتشر فيها قوات الثورة السورية المهيبة التي ستملأ الأرض السورية قسطا وعدلا بعد أن ملئت ظلما وجورا، وبالتالي فإننا نعرف جيدا أن فريق 14 آذار ما تعامل مع هذه الأرض على أنها محتلة، لا بل إن في كل مناسبة كان يحاول فيها الجيش أن يبسط السيادة اللبنانية على أرض لبنانية، كانت تشرئب أعناقهم مطالبة بمحاكمة الجيش اللبناني، وبتشكيل لجان تحقيق لمعرفة التجاوزات التي يقوم بها هذا الجيش، حتى ما قبل أيام ليست ببعيدة حين قام الجيش اللبناني بمداهمة مخيم النازحين السوريين المقام على أرض لبنانية، في عملية استباقية أدت إلى قتل أربع إلى خمس انتحاريين بأحزمة ناسفة، ارتفعت الأصوات لتدين الجيش اللبناني بما فعل، وتقول استدعوا قائد الجيش وحققوا معه، فهذا تجاوز لحقوق الانسان”.

وقال الموسوي: “ان البعض في لبنان ثارت ثائرتهم واستعدوا استعداداتهم كافة عندما قال سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله بأن هذه المرة الأخيرة التي نتحدث بها عن جرود عرسال، وذلك لمحاصرة حزب الله من أجل منعه من خوض معركة تحرير جرود عرسال، وكانت آلتهم الإعلامية مستنفرة، حيث قالت بأن هناك سقوط مدنيين قتلى في مخيم النازحين في جرود عرسال، وعندئذ كانت ستعزف كل الأوركسترا اللبنانية التابعين لهذه الآلات الإعلامية من فريق 14 آذار مع الأوركسترا الدولية الأميركية والغربية والأوروبية والسعودية والإماراتية والقطرية وما إلى ذلك، لحن هؤلاء الأبرياء الذين نزحوا من الظلم، وقتلوا بفعل العدوان، ولكن هذا الأمر لم يتم لهم، لأن الخطة العسكرية الأمنية التي وضعتها المقاومة، فاجأت الجميع وبالدرجة الأولى جبهة النصرة التي هي الحليف السياسي الميليشيوي العسكري الأمني لفريق 14 آذار، وكانوا ينتظرون الهجوم من مكان معين، وإذ به بدأ من مكان آخر، مما أدى إلى الفصل السريع بين مخيم النازحين وبين مواقع النصرة التي أسقطت بسرعة، وعلى عكس ما كان يتوقع البعض في لبنان، بأن هذه المعركة ستطول لأيام طويلة”.

وأردف “إننا فاجأنا فريق 14 آذار بسرعة حسمنا للمعركة في جرود عرسال التي انتهت باتفاق بيننا وبين جبهة النصرة على موضوع استعادة أسرانا الذي هو أولوية لنا، فقلامة ظفر بخنصر بقدم شب من شبابنا أسير، يساوي كل من هو في جبهة النصرة وداعش، وبالتالي نحن مستعدون للتبادل، كما أنه ليس لدينا أي مشكلة لنبادل 300 عنصر من التكفيريين بواحد من شبابنا، بل لو كانوا 3000 عنصر من النصرة أو داعش، فليس عندنا ثمن لعودة إخواننا الأسرى، ونحن بهذا الموضوع متعلقون بشبابنا أكثر مما يزعم الإسرائيلي أنه متعلق بالعنصر البشري عنده، لا سيما وأننا لا نسأل عن العدد.

إن معركة جرود عرسال انتهت باتفاق شارك فيه الجانب السوري، وقاد الاتفاق أن يخرج المسلحون من الأراضي اللبنانية باتجاه إدلب، ومن هؤلاء من على أيديه دم، فنحن نعرف أن مقاتلي النصرة الذين انسحبوا إلى إدلب، بعضهم على أيديه دم من أهلنا بالضاحية وبالتفجيرات التي حدثت، وكذلك في بعلبك والهرمل وغيرهم، وعلى أيدي بعضهم أيضا دم شهداء الجيش اللبناني الذين استشهدوا بغزوة عرسال التي قامت بها النصرة أساسا مع مشاركة طفيفة لداعش، وهذا يعني أن من هؤلاء من جبهة النصرة الذين ذهبوا إلى إدلب، من قتل بيار مشعلاني ونور الدين الجمل وغيرهم من جنود الجيش، فلماذا لم يصدح صوت البعض في لبنان، ولماذا لم تخرج هذه الهمروجة حول اتفاق مع النصرة، ولماذا لم يخرجوا ويقولوا بأنه لا ينبغي السماح لهم بالذهاب إلى الأراضي السورية، بل يجب اعتقالهم وسوقهم إلى المحاكمة، ولماذا تذكروا ذلك فقط في معركتنا مع داعش، إننا نقول لهؤلاء بأن الاتفاق هو الاتفاق، وأن النصرة أنجس وأسوأ من داعش بالنسبة لنا، ولكن لماذا تقدمون أنتم هذا الحنان على النصرة، علما بأن المقاتلين التابعين لجبهة النصرة أكثر من مقاتلي داعش، وذبحوا وقتلوا جنودا للجيش اللبناني، وبالتالي نحن نشدد على هذا الموضوع لنكتشف الكذب الذي هو سياسة فريق 14 آذار”.

وقال: “اننا أنهينا القتال مع جبهة النصرة بنفس الطريقة والنتيجة والأهداف التي أنهينا بها القتال مع داعش، فلماذا ثارت ثائرة البعض الآن في لبنان، لا سيما وأن أول من بدأ بهذا التحريض على هذا الموضوع هو رئيس الجمهورية السابق، الذي قال يجب عدم السماح لداعش بأن تخرج، ولا بد من محاكمتها، ونحن نقول له أين ذهب شاكر العبسي عندما قاتلت أنت في مخيم نهر البارد، ولماذا لم تحاكمه، وأين باقي المقاتلين، ولماذا لم تحاكمهم وتسوقهم إلى العدالة، وقلت إنك لم تكن رئيسا للجمهورية في العام 2014 حين حصل أسر العسكريين في جرود عرسال، ولكن عندما دخلت دورية المخابرات إلى عرسال وجرى سحن جثث الجيش اللبناني في الشوراع، والصور والأسماء معروفة عند مديرية المخابرات، ألم تكن خلال الفترة التي كنت جاثما فيها على الكرسي، فلماذا لم تتحرك لإلقاء القبض على الفاعلين في عرسال، ولماذا لم تسقهم إلى المحاكمة، وكذلك في ما يتعلق بأحمد الأسير الذي كان خطابه وعلاقته وتمويله وتنظيمه تكفيريا بامتياز وداعشيا تحديدا، وعلاقاته مع داعش تعرفها المخابرات اللبنانية، هل يمكن أن تخبر اللبنانيين لماذا كنت تقدم له طوال فترة وجوده التغطية السياسية والأمنية، وكنت تصدر له بطاقات حمل السلاح، أليس أنت من أفشيت لأحمد الأسير خبر إنهاء حالته، والذي قال بأن رئيس الجمهورية هو بعث لي بأن القرار اتخذ لإنهائي، وبالتالي فأنت في موقعك رعيت الحالات التكفيرية وأمنت لها التغطية الأمنية والسياسية، وأكثر من ذلك، فعندما كان قائد القوات شامل روكز يخوض المعركة الفاصلة لإنهاء حالة أحمد الأسير، أنت من ضغط عليه بأكثر من مرة لوقف المعركة للسماح بما يسمى هيئة علماء المسلمين للتدخل وإيجاد وساطة التي لم يكن لها هدف سوى عدم حسم حالة أحمد الأسير والإبقاء عليها.

أما بالنسبة للأصوات الأخرى التي تتحدث عن موضوع محاكمة داعش، فإننا نقول لها بأن هذا سجن رومية مملوء على بكرة أبيه بالدواعش، فاذهبوا وأنزلوا بهم الأحكام، لا سيما وأنهم كانوا قد اعتقلوا قوى الأمن بوقت من الأوقات، وعندما دافعت قوى الأمن عن نفسها، بدأ هؤلاء وبنفس الأصوات بمهاجمة قوى الأمن، والقول إنها تنتهك حقوق مساجين، وبالتالي فإننا نقول بأن هذه الأصوات لا تقدم ولا تؤخر في البرنامج الذي نعمل على تحقيقه، لا سيما وأننا قلنا إننا نريد أن نحرر الجرود وحررناها، وعلت أصواتهم كثيرا، ولكنها ذهبت في الهواء، وبقيت الحقيقة بأننا حررنا الجرود، وعليه فإن هذه الحقيقة لن تتغير لا بأصواتكم ولا بنواحكم”.

وختم الموسوي: “اننا نقول لبعض أولياء شهداء الجيش الذين استشهدوا عندما كانوا في حوزة داعش، بأنه انتم لكم أبناء شهداء، ونحن لدينا في عملية تحرير الجرود حوالى 30 شهيدا، ونحن نعرف ما هو المناسب، لأننا نحن من أدار هذه المعارك، ونعرف كيف ننهيها، فإذا كان لديك مشكلة فهذا شأنك، وإذا كنت تريد أن تعرف فعلا من قتل أولادك، فهم الذين منعوا تحرك الجيش السريع بعد اعتقال جنود الجيش، مع العلم أنه في كل العالم عندما يؤسر جنود يدفع على الفور وراء الآسرين، ولا تحتاج إلى طلب، وهذا ما حدث عندما أسرنا جنديين إسرائيليين في العام 2006، حيث دفع قائد المحور الإسرائيلي فورا وراء شبابنا، فالأولوية عندما يؤسر أي جندي هو التقدم فورا وراء الآسرين، لا أن ننتظر اتصلا أو ما شابه، وبالتالي فإننا نسأل لماذا لم يبادر الجيش اللبناني في ذلك الوقت لإنقاذ أسراه، ومن الذي سلم أسرى الجيش الذين كانوا في منزل “أبو طاقية”، ولذلك فإن هذه الأصوات التي تحاول النيل من انتصارنا هي في الحقيقة أقل من فرقعة نارية وقرقعة صوتية، ولن تؤثر بحال في إحساسنا بالانتصار، لا سيما وأنها ليست المرة الأولى التي يحاولون فيها منعنا من الشعور بالانتصار”.-انتهى-

——-

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 04 أيلول 2017 البيان الآتي:

بتاريخي 4 و 5 / 9 / 2017 ما بين الساعة 11.00 والساعة 12.00، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في حقل رماية حنوش – حامات،  تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

بتاريخي 1 و 7 /9 /2017 اعتباراً من الساعة 6.00 ولغاية انتهاء المهمة من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في محيط منطقة رياق.

وبتواريخ 5،4 و6 /9 /2017 اعتباراً من الساعة 6.00 ولغاية انتهاء المهمة من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في محيط منطقة جرود نيحا – البقاع.

بتواريخ 8،7،6،4 /9 /2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 16.00، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات ومنطقة جرد العاقورة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام متفجرات.-انتهى-

——

فياض: لبنان بات افضل حال امنيا من كل البلدان المحيطة به

 

(أ.ل) – أكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور علي فياض “أن لبنان بات أفضل حال من كل البلدان التي تحيط به من الناحية الأمنية والسيادة وحماية الحدود، لا سيما وأن المقاومة أدت الدور الجوهري الأساسي الحيوي في إنتاج هذا الواقع، ونحن نحيي ونحترم ونقدر ونثمن جهود الجيش اللبناني عاليا، ونعتبر أن هذا الجيش الوطني إنما أدى دوره على أفضل ما يكون، وليس هناك مشكلة على الإطلاق في ما يتعلق بدور الجيش وعقيدته وإصرار ضباطه وعناصره في مواجهة أي تهديد تكفيري، ولكن المشهد الذي أوصل الأوضاع إلى ما وصلنا إليه من إيجابية وأمن واستقرار، إنما استند على نحو أساس لما أنتجته وكرسته المقاومة وكرسته بخطابها وبمواقفها وأدائها”.

وخلال احتفال تأبيني أقيم في حسينية بلدة الطيبة الجنوبية، رأى فياض “أننا أمام تطور في وظيفة المقاومة، فقبل سنوات كنا نقول إن للمقاومة دورا يتصل بتحرير الأرض وحماية لبنان من التهديد الإسرائيلي، أما الآن فإننا نقول إن للمقاومة دورا يكمن في تحرير الأرض ومواجهة أي تهديد يتهدد هذا الكيان أكان إسرائيليا أم تكفيريا أم أي شيء آخر، وبالتالي لا يمكن لسيادة الدولة ومنطقها وحضورها في هذا البلد خاصة في هذه المرحلة أن يستقيم من غير دور المقاومة، وهذا ليس ادعاء، ويمكن للمراقب أن يضع هذه الوقائع على الطاولة، وأن يحللها بهدوء أعصاب وبروية بعيدا من عقلية الانقسام والسجالات على المستوى الداخلي، ولذلك فإن كل ادعاء بأن سيادة الدولة وقوتها تتعارض مع دور المقاومة، مجرد ادعاء تكذبه الوقائع التي تتأكد يوما بعد يوم”.

ولفت إلى “أن ما يواجهه البعض الآن الذين يختلفون معنا في لبنان هو نموذج وليس مجرد رؤية أو موقف سياسي أو مشروع نظري أو فكرة، وإنما هو نموذج على الأرض يستند إلى الوقائع والحقائق والمعطيات، ولذلك لم يعد هناك ثمة من تكافئ بين المقاومة وأخصامها من ناحية الصدقية، فكل تعارض مع هذه المقاومة إنما هو تعارض يفتقد التكافؤ، لأن نموذج المقاومة متألق ومتصاعد ومتلألأ، ويمتلك يوما بعد يوم ولحظة بعد لحظة الصدقية تلو الصدقية”.-انتهى-

——–

تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل منطقة أنفة – الشمال

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه أمس الأحد 03 أيلول 2017 البيان الآتي:

بتواريخ 18،15،11،8،4، 25،22 و29 / 9 / 2017  اعتباراً من الساعة 9.00 ولغاية الساعة 14.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش، بإجراء تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل منطقة أنفة – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

لذا تحيط قيادة الجيش المواطنين علماً بوجوب عدم الإبحار في المكان والزمان المذكورين أعلاه، حفاظاً على سلامتهم.-انتهى-

——-

 

النائب فضل الله: لبنان أمام انتصار وطني كبير تحقق

بفعل دماء الشهداء وتكامل الأدوار بين الجيش والمقاومة

 

(أ.ل) – أكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسن فضل الله أن “لبنان أمام انتصار وطني كبير تحقق بفعل دماء شهدائنا، وتضحيات مجاهدينا، وصبر شعبنا، وتكامل الأدوار ما بين الجيش والمقاومة الذي وفّر هذا الانجاز الكبير، والذي له نتائج إيجابية جدا على وطننا لبنان”، لافتا إلى أن “من يريد أن يكابر ويجحد ويتنكر، فهذا ليس جديدًا علينا في لبنان، ولكن أيًا تكن المكابرة وخطاب بعض المتوترين، فإن الوقائع ثابتة وواضحة، وبالأمس رسم قائد هذه المقاومة سماحة الأمين العام السيد حسن نصر الله المشهد بكل وضوح، ونحن لن نرد على أولئك الذين دائما يتنكرون للحقيقة”.

وخلال رعايته حفل تكريم الطلاب الناجحين في الشهادات الرسمية في بلدة عيناثا الجنوبية، لفت النائب فضل الله إلى أننا اليوم ومع هذا الانجاز نستعيد مشهد العام 2000 ومشهد عام 2006، وبالتالي فإن واحدة من التجليات الكبرى لهذا الانجاز هي الوحدة الحقيقة داخل مجتمع المقاومة المتمثّل بهؤلاء الجماهير الذين كانوا في 30 آب وفي 31 آب بين بعلبك والضاحية الجنوبية، وصحيح أن لدينا حلفاء وأنصار ومؤيدين، ولكن عندما نتحدث عن البيئة الأساسية الصلبة التي تقوم عليها هذه المقاومة، فإننا نتحدث عن هؤلاء الجماهير.

وأشار النائب فضل الله إلى أن الخطاب والموقف السياسي في 30 و31 آب كان واحدا، وما قاله دولة الرئيس نبيه بري في هذا الخطاب في ما يتعلق بالتحرير وبمعركة الجرود وبالعلاقة مع سوريا وبالمفاوضات التي جرت لإخراج هؤلاء التكفيريين، هو موقف المقاومة، ولا توجد أي تمايزات على مستوى موقف حزب الله وموقف حركة أمل من هذه القضية، لا سيما وأن الأمر ذاته تكرر في بعلبك، وعليه فإنه لم يمر على تاريخنا وحدة مثل الوحدة الموجودة الآن، وبالتالي فإن مجتمع وأهل المقاومة هو في أبهى صورة في هذه الأيام، ونحن نتحدث عن الفرح والبهجة التي واحدة منها هي هذه الوحدة الداخلية، والتي لها آثار كثيرة على المستوى الداخلي اللبناني.

وفي الشأن المعيشي شدد النائب فضل الله على أنه غير مبرر لأي مدرسة خاصة أن تزيد الأقساط، لأنه غير صحيح أن سلسلة الرتب والرواتب هي سبب في ذلك، ولكن جشع بعض هذه المدارس والطمع في تحصيل المال، يجعلهم يتذرعون بسلسلة الرتب والرواتب، وهذه مسؤولية الجهات الرقابية في الدولة، وعليها أن تجد الطريقة المناسبة لمعالجة هذا الموضوع، لافتاً إلى أننا ممن يشجع على التعليم الرسمي، لا سيما وأن في مدارسنا الرسمية كفاءات، وأن نتائج الامتحانات الرسمية تثبت سنة بعد سنة تفوق طلاب المدارس الرسمية واحتلالهم المراكز الأوائل على مستوى لبنان.

وختم النائب فضل الله داعياً الحكومة إلى اعتماد الآليات القانونية في توفير فرص العمل في القطاع العام على قاعدة تكافؤ الفرص والخروج من عقلية المحسوبيات والمحصصات، وإلى فتح الأبواب أمام توفير فرص العمل للشباب من خلال معالجة الأزمة الاقتصادية القائمة.-انتهى-

——-

 

علي فضل الله: تكامل الأدوار بين الجيش والمقاومة وفر الانتصار الكبير

 

(أ.ل) – رأى عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب حسن فضل الله “أننا أمام انتصار وطني كبير تحقق بفعل دماء شهدائنا، وتضحيات مجاهدينا، وصبر شعبنا، وتكامل الأدوار ما بين الجيش والمقاومة الذي وفر هذا الانجاز الكبير، والذي له نتائج إيجابية جدا على وطننا لبنان، وأما من يريد أن يكابر ويجحد ويتنكر، فهذا ليس جديدا علينا في لبنان، ولكن أيا تكن المكابرة وخطاب بعض المتوترين، فإن الوقائع ثابتة وواضحة، وبالأمس رسم قائد هذه المقاومة سماحة الأمين العام السيد حسن نصر الله المشهد بكل وضوح، وبما أنه قال إننا لن نساجل، فنحن لن نرد على أولئك الذين دائما يتنكرون للحقيقة”.

وقال خلال رعايته حفل تكريم الطلاب الناجحين في الشهادات الرسمية في بلدة عيناثا الجنوبية: “اليوم ومع هذا الانجاز نستعيد مشهد العام 2000 ومشهد عام 2006، وبالتالي فإن واحدة من التجليات الكبرى لهذا الانجاز هي الوحدة الحقيقة داخل مجتمع المقاومة المتمثل بهؤلاء الجماهير الذين كانوا في 30 آب في 31 آب بين بعلبك والضاحية الجنوبية، وصحيح أن لدينا حلفاء وأنصارا ومؤيدين، ولكن عندما نتحدث عن البيئة الأساسية الصلبة التي تقوم عليها هذه المقاومة، فإننا نتحدث عن هؤلاء الجماهير”.

وأشار إلى “أن الخطاب والموقف السياسي في 30 و31 آب كان واحدا، وما قاله دولة الرئيس نبيه بري في هذا الخطاب في ما يتعلق بالتحرير وبمعركة الجرود وبالعلاقة مع سوريا وبالمفاوضات التي جرت لإخراج هؤلاء التكفيريين، هو موقف المقاومة، ولا توجد أي تمايزات على مستوى موقف حزب الله وموقف حركة أمل من هذه القضية، لا سيما وأن الأمر ذاته تكرر في بعلبك، وعليه فإنه لم يمر على تاريخنا وحدة مثل الوحدة الموجودة الآن، وبالتالي فإن مجتمع وأهل المقاومة هو في أبهى صورة في هذه الأيام، ونحن نتحدث عن الفرح والبهجة التي واحدة منها هي هذه الوحدة الداخلية، والتي لها آثار كثيرة على المستوى الداخلي اللبناني”.

وفي الشأن المعيشي شدد النائب فضل الله على أنه “غير مبرر لأي مدرسة خاصة أن تزيد الأقساط، لأنه غير صحيح أن سلسلة الرتب والرواتب هي سبب في ذلك، ولكن جشع بعض هذه المدارس والطمع في تحصيل المال، يجعلهم يتذرعون بسلسلة الرتب والرواتب، وهذه مسؤولية الجهات الرقابية في الدولة، وعليها أن تجد الطريقة المناسبة لمعالجة هذا الموضوع”، لافتا إلى “أننا ممن يشجع على التعليم الرسمي، لا سيما وأن في مدارسنا الرسمية كفاءات، وأن نتائج الامتحانات الرسمية تثبت سنة بعد سنة تفوق طلاب المدارس الرسمية واحتلالهم المراكز الأولى على مستوى لبنان”.

وختم داعيا الحكومة إلى “اعتماد الآليات القانونية في توفير فرص العمل في القطاع العام على قاعدة تكافؤ الفرص والخروج من عقلية المحسوبيات والمحصصات، وإلى فتح الأبواب أمام توفير فرص العمل للشباب من خلال معالجة الأزمة الاقتصادية القائمة”.

بدوره ألقى رئيس بلدية عيناثا رياض فضل الله كلمة بارك فيها للطلاب نجاحهم في الامتحانات الرسمية، مشيرا إلى “أننا في بلدية عيناثا نحاول أن ننهض بهذه البلدة العزيزة على قلوبنا جميعا، حيث أصبح لدينا يقين راسخ نعمل به، بأن البلدية لا يقتصر إنماؤها أو ينحصر في مشاريع تعبيد الطرقات وبناء الجدران التجميلية، بل يجب أن تطال بالدرجة الأولى المجتمع وخدمته وتنميته بالعلم والرياضة والاجتماعيات والزراعة والبيئة والحضارة والثقافة”.

وفي الختام وزعت الشهادات التقديرية على الخريجين.-انتهى-

——

حزب الله: الروهينغا يتعرضون لحملة إبادة بتواطؤ دولي ودعم صهيوني

 

(أ.ل) – دان “حزب الله”، في بيان، “الجرائم المرتكبة بحق المسلمين من شعب الروهينغا في ميانمار (بورما)، والتي أدت لوقوع الآلاف من الضحايا وتشريد عشرات الآلاف من المواطنين، دون أن تحرك هذه الجرائم ساكنا لدى مدعي الدفاع عن حقوق الإنسان في العالم”.

أضاف “إن هؤلاء المظلومين الذين يتعرضون لأبشع حملة إبادة هم ضحايا النظام المجرم في ميانمار، كما أنهم ضحايا التواطؤ الدولي ضدهم وضد المسلمين في أنحاء العالم، ولا سيما أولئك المستكبرون الذين يقيمون الدنيا ولا يقعدونها عندما تقع حوادث تتعلق بمصالحهم، فيما هم يسكتون عن إبادة الشعوب وهضم حقوق النساء والأطفال، عندما لا يكون في ذلك إضرار بامتيازاتهم ومشاريعهم الجهنمية في العالم”. وتابع “إن المشاهد المؤلمة القليلة التي يسربها الإعلام لما يحصل من مجازر في ولاية آراكان، تكشف عن حجم الحقد الذي يعتمل في نفوس أتباع النظام في ميانمار والذين يتلقون الدعم الفعلي من القوى العالمية، ومن بينها العدو الصهيوني الذي لا يتورع عن تسليح الجيش المجرم في تلك الدولة بكل الأسلحة اللازمة لارتكاب جرائمه المتواصلة”.

وختم داعيا “كل القوى الحية في أمتنا وفي العالم ككل لرفع الصوت في وجه حملة الإبادة التي يتعرض لها المظلومون في منطقة آراكان، وإلى القيام بكل ما هو ممكن لنقل مظلوميتهم والضغط على القوى القادرة على رفع الظلم عنهم وتحريرهم من هذا الكابوس المأساوي الذي يعانون منه، كي لا يكونوا شهود زور على واحدة من أبشع جرائم العصر الحديث”.-انتهى-

——

جعجع عرض مع سمير مقبل التطورات المحلية والإقليمية

 

(أ.ل) – عرض رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، في معراب، مع الوزير السابق سمير مقبل، الأوضاع السياسية العامة على الساحتين المحلية والإقليمية، في حضور رئيس جهاز الاعلام والتواصل في الحزب شارل جبور.-انتهى-

——-

جبهة التحرير الفلسطينية جالت مهنئة بالأضحى وزارت ذوي شهداء

 

(أ.ل) – هنأ عضو المكتب السياسي ل”جبهة التحرير الفلسطينية” عباس الجمعة، في بيان وزعته الجبهة، “الشعبين الشقيقين اللبناني والفلسطيني، بعيد الأضحى المبارك”، معاهدا “الشهداء والأسرى والجرحى على المضي على طريق الوحدة الوطنية لنيل الحقوق الوطنية، طريق النضال من أجل تحقيق أهداف الشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس”.

وقال: “الانتصارات التي حققها شعبنا في القدس والجيش اللبناني والجيش السوري والمقاومة بقيادة “حزب الله”، تشكل نبراسا مضيئا في مواجهة معركة التحرير ومواجهة المشروع التوسعي الاستيطاني الصهيوني، وتشير إلى فشل المشروع الأميركي الاستعماري في المنطقة وبالتالي فشل المشروع الصهيوني”.

ورأى ان “مجمل التحديات باتت تستدعي استعادة الوحدة الوطنية، ورسم استراتيجية وطنية موحدة تقوم على أساس ارساء نهج المقاومة بأشكالها كافة، مما يستدعي الاسراع في عقد المجلس الوطتي الفلسطيني من أجل تفعيل منظمة التحرير الفلسطينية ووضع كل الاتفاقات التي نتجت عن الحوار الوطني في القاهرة قيد التنفيذ، وخوض معركة ديبلوماسية وقانونية لمحاكمة اسرائيل على جرائم الحرب التي ارتكبتها بحق شعبنا”. وجدد المطالبة ب”الاهتمام بمخيمات الشتات والعمل على معالجة أوضاع سكانها الذين يعانون من حالة شلل تامة في جميع مناحي الحياة التي يعيشونها مما يشكل بيئة اجتماعية محبطة لأحلام وطموحات وطاقات وابداعات الشباب، ومرهقة للفقراء والكادحين، لذلك يجب أن يكون هناك اهتمام لتعزيز أواصر التكافل”.

وثمن الجمعة ل”رئيس مجلس النواب نبيه بري وحركة “أمل” و”حزب الله” والقوى الوطنية اللبنانية، وقوفهم ودعمهم للشعب الفلسطيني وحقوقه، مما يتطلب من الجميع وضع حد للفلتان الأمني في بعض المخيمات من خلال تطوير وتفعيل القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة حتى تبقى المسؤولية الوطنية هي حماية المخيمات واستقرارها”، مشددا على ضرورة “تعزيز العلاقات اللبنانية- الفلسطينية”، و”أهمية توفير الحقوق الانسانية والاجتماعية للاجئين الفلسطينيين ريثما يتمكنوا من العودة إلى ديارهم الأصلية في فلسطين”. وأفادت الجبهة ان وفدا منها برئاسة الجمعة، كان قد زار صبيحة عيد الأضحى أضرحة الشهداء في صور ووضع اكليلا من الزهر على النصب التذكاري لشهداء الجبهة والثورة الفلسطينية، في حضور العميد ابو باسل مسؤول العلاقات العامة لحركة فتح في منطقة صور العميد أبو باسل. كما زار الوفد عددا من ذوي الشهداء.

وزار الوفد أيضا عضو اللجنة المركزية ل”حزب الشعب الفلسطيني”، رئيس جمعية “التواصل اللبناني- الفلسطيني” عبد فقيه، وعدد من الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية والفاعليات، للتهنئة بالعيد.

واستقبل الجمعة عضو الأمانة العامة ل”التنظيم الشعبي الناصري” الدكتور جواد نجم، في مركز الجبهة، في حضور قائد الأمن الوطني الفلسطيني في مخيم البرج الشمالي العميد طلال العبد وقيادة الجبهة. كما استقبل وفدا من “مجموعة الوادي الاخبارية” برئاسة محمد السيد ووفود وفاعليات فلسطينية.-انتهى-

—–

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 04 أيلول 2017 البيان الآتي:

بتاريخي 1 و7 /9 /2017 اعتباراً من الساعة 6.00 ولغاية الساعة 18.00، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.

بتاريخ 1 / 9 / 2017 اعتباراً من الساعة 8.00 ولغاية الساعة 14.00، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.

بتاريخ 1 / 9 / 2017 اعتباراً من الساعة 10.00 ولغاية انتهاء المهمة، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة سقي أبو علي– الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية.

اعتباراً من 21 / 8 / 2017 ولغاية 30 / 9 / 2017 ما بين الساعة 8.00  والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي جبل المالح وجبل أكروم، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

اعتباراً من تاريخه ولغاية 30 / 9 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.

اعتباراً من تاريخه ولغاية 30 / 9 / 2017 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام القنابل المدخنة.

اعتباراً من 20 / 7 / 2017 ولغاية 30 / 9 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية – ليلية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.

إعتباراً من 3 / 7 / 2017 ولغاية 30 / 9 / 2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 20.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة جبل المالح – أكروم، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

اعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة – اللقلوق، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

اعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.-انتهى-

——-

 

 

عملية دهم في محلة الحارة البرّانية وتوقيف أشخاص وضبط أسلحة وذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه أمس الأحد 03 أيلول 2017 البيان الآتي:

إثر الإشكال الذي حصل يوم أمس في محلة الحارة البرّانية – طرابلس بين مواطنين لأسباب خاصة، وتطوّره إلى إطلاق نار ومقتل مواطن وإصابة آخر بجروح، دهمت قوة من الجيش منازل مطلقي النار والمتورطين في الحادث، حيث أوقفت 6 أشخاص وضبطت بندقيتين حربيتين نوع كلاشنكوف، ومسدسين حربيين، وثلاث رمانات يدوية، ومذنبتين عائدتين لقاذف آر بي جي، و6 قذائف من عيارات مختلفة، بالإضافة إلى كمية من الذخائر الخفيفة والأعتدة العسكرية وأجهزة الاتصال اللاسلكية، وعلم عائد لتنظيم داعش الإرهابي.

تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.-انتهى-

—–

رد على ما تناقله بعض وسائل الإعلام

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ السبت 02 أيلول 2017  البيان الآتي:

تناقل بعض وسائل الإعلام أخباراً عن وسائل إعلام العدو الإسرائيلي تتعلق بأحد ضباط الجيش اللبناني في منطقة الجنوب، وتحديداً عند الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة.

إن قيادة الجيش تؤكد على قرارها السيادي في كل ما يتعلق بشؤون المؤسسة العسكرية، ويعود لها وحدها بناءً على مهمات وحداتها العسكرية تحديد وظيفة ونطاق عمل ضباطها وعناصرها كافة، وهي تعمل بالتعاون والتنسيق مع القوات الدولية العاملة في جنوب لبنان (اليونيفل) لتنفيذ بنود القرار 1701 وكافة مندرجاته والذي يمعن العدو الإسرائيلي في خرقها براً وبحراً وجواً. وكما هو حال هذه الأخبار الملفقة والتي ستقوم هذه القيادة بمعالجتها والردّ عليها ضمن الأطر القانونية اللازمة.-انتهى-

——-

الجيش: زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية اللبنانية

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ السبت 02 أيلول 2017  البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي عند الساعة 18.17 من يوم أمس، على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لمسافة حوالى 400 متراً ولمدة 4 دقائق.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——-

توقيف المطلوب عبادة مصطفى الحجيري

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه الجمعة 01 أيلول 2017 البيان الآتي:

أوقفت قوة من الجيش صباح اليوم في بلدة عرسال، المدعو عبادة مصطفى الحجيري، لقيادته سيارة نوع Toyota fj cruiser دون أوراق قانونية، وحيازته بندقية نوع زخاروف مع ذخائر عائدة لها، وهو مطلوب بموجب عدة مذكرات توقيف.

تم تسليم الموقوف مع المضبوطات الى المرجع المختص لإجراء اللازم.-انتهى-

—–

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

majles niaby

نشرة الثلاثاء 17 تموز 2018 العدد 5607

مجلس النواب إنتخب اللجان وبري شدد على أهمية المشاركة في جلساتها (أ.ل) – انتخب مجلس ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *