الرئيسية / النشرات / نشرة الإثنين 10 نيسان 2017 العدد 5250

نشرة الإثنين 10 نيسان 2017 العدد 5250

ainhelwe10-4-2017

الاشتباكات العنيفة تتواصل في حي الطيري في مخيم عين الحلوة

(أ.ل) – تتواصل الاشتباكات العنيفة في حي الطيري في مخيم عين الحلوة  بين حركة فتح والقوة المشتركة من جهة ومجموعة بلال بدر الارهابية حيث أفيد نقلاً عن موقع “العهد” الإخباري عن سقوط عشرات قذائف الهاون وال ار بي جي واندلاع عدة حرائق في وقت يسمع فيه دوي القصف في منطقة صيدا وسط معلومات أمنية تحدثت عن اتخاذ حركة فتح قراراً بانهاء ظاهرة الارهابي بلال بدر.

ونزحت عشرات العائلات من تعمير عين الحلوة باتجاه مدينة صيدا في وقت شلت فيه حركة تنقل المواطنين خوفاً من سقوط قذائف.

وسيّر الجيش اللبناني عشرات الدوريات بمحيط مخيم عين الحلوة وشوارع صيدا.-انتهى-

——-

berri

بري: هل المطلوب إبقاء اكبر المخيمات الفلسطينية جرحاً نازفاً في غير موقعه؟

(أ.ل) – علق دولة رئيس مجلس النواب اﻻستاذ نبيه بري أمس الأحد على اﻻحداث التي يشهدها مخيم عين الحلوة بالقول: رحم الله شهيد فلسطين ابن منطقة بيت لحم باسل اﻻعرج ، فليس من كلام ابلغ من الكلام الذي اختتم به وصيته الى امته والى شعبه الرازح تحت سطوة اﻻحتلال اﻻسرائيلي والمقيم في مخيمات الشتات حين قال: “نحن الشهداء لم نعد نبحث عن رحمة اﻻ رحمة الله” فاﻻسئلة البديهية التي تطرح نفسها ازاء ما يجري في مخيم عين الحلوة هي: تحت اي رحمة تعيش القضية الفلسطينية ؟ لمصلحة من ؟ ومن هو المستفيد من منع القوة اﻻمنية الفلسطينية المشتركة من اﻻنتشار في مخيم عين الحلوة بعد ان اجمعت كافة الفصائل والقوى الوطنية واﻻسلامية الفلسطينية على دورها في ترسيخ اﻻمن واﻻستقرار في المخيم؟ هل المطلوب ابقاء اكبر مخيمات اللجوء الفلسطيني في لبنان جرحا ينزف دما في غير موقعه ليحجب الرؤيا عن ما يحاك في الغرف السوداء من مشاريع ومخططات ترمي الى وأد القضية الفلسطينية وسرقة اخر حقوق الشعب الفلسطيني وهو حقه بالعودة الى ارضه التي اخرج منها بغير حق واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف ؟

واضاف الرئيس نبيه بري : رهاننا كان وسيبقى دائما وابدا على وعي القيادات الفلسطينية والشعب الفلسطيني وقدرتهم على تفويت الفرصة واجهاض كافة المحاوﻻت التي تريد اغراق المخيمات الفلسطينية وفي  مقدمها مخيم عين الحلوة في اتون اﻻقتتال الداخلي والفتنة المستمرة والتي ﻻ مستفيد منها سوى اسرائيل. اما آن اﻻوان ان يدرك الجميع ان من كانت اسرائيل عدوه فهي عدو كاف.

وختم الرئيس بري بالقول: من اجل البقية الباقية من قضية فلسطين ومن اجل وميض اﻻمل الذي اعاد الشهيد  باسل اﻻعرج وسائر شهداء اﻻنتفاضة اضاءته في هذا الزمن الحالك من تاريخ امتنا العربية التي ضلت الطريق عن فلسطين الجميع مدعو للإنتصار لفلسطين من خلال مساعدة الفلسطينيين بتصليب وحدتهم وليس العكس.-انتهى-

——-

ghassan-hasbani-new-1-630x3751

حاصباني جال في مراكز الرعاية الصحية في بيروت:

نحضر لدراسة إكتوارية تحدد سبل تمويل منظم وشمولي للاستشفاء

(أ.ل) – جال نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني في مراكز “الرعاية الصحية ألاولية” في بيروت وعدد من المستشفيات الحكومية والخاصة، في إطار “يوم إعلامي” نظمته وزارة الصحة تحت شعار “الطعم قبل كل شيء”، بالتزامن مع الحملة الإعلانية الوطنية وتمهيدا ل”الأسبوع العالمي للتحصين”.

وقد رافق الوزير حاصباني، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية الدكتور محمود فكري، ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان غابرييل ريدنر، ممثلة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في لبنان ميراي جيرار، ممثلة منظمة “اليونيسف” فيوليت سبيك وارنوري، ممثل الإتحاد الأوروبي ألكسيس لوبر، ممثلة البنك الدولي حنين السيد، المدير العام لوزارة الصحة الدكتور وليد عمار ورئيسة دائرة “الرعاية الصحية الأولية” في الوزارة الدكتورة رندة حمادة ووجوه إعلامية.

وقد شارك الجميع بالجولة، في حافلة تم تخصيصها لهذا النشاط الهادف إلى التعريف بالمعايير القياسية التي تعتمدها وزارة الصحة العامة في مجال تلقيح الأطفال وبخدمات الشبكة الوطنية لمراكز الرعاية الصحية الأولية.

المستودع المركزي

إستهلت الجولة بزيارة للمستودع المركزي للدواء واللقاح في الكرنتينا، حيث اطلع وزير الصحة على سبل حفظ اللقاحات وشروط تخزينها في غرفة تبريد نموذجية. إذ يتم نقل اللقاحات من المطار ببرادات خاصة قبل تخزينها في المستودع، حيث تخضع آلية التخزين لبرنامج اعتماد إحتل فيه لبنان المرتبة الخامسة بين دول العالم في ضمان سلسلة تبريد اللقاحات. وانطلاقا من هذا المستودع يتم توزيع اللقاحات على المراكز المنتشرة في كافة الأقضية اللبنانية ليتم تخزينها في برادات تعمل على الكهرباء والطاقة الشمسية أو الكهرباء والغاز.

حاصباني

وأدلى الوزير حاصباني بتصريح، لفت فيه إلى “أهمية مستودع الكرنتينا كمركز أساسي لتوزيع الأدوية على مراكز الرعاية الأولية، كما أنه يتضمن مستودعا للأدوية الخاصة بالأمراض المستعصية والمزمنة”.

أضاف “ان هذا المركز وبمساعدة ودعم العديد من المنظمات الدولية، بات من أهم المراكز العاملة تحت رعاية وزارة الصحة”، لافتا الى ان “ثمة خططا موضوعة لتطوير هذا المركز الذي يقع إلى جانب المستشفى الحكومي في الكرنتينا، بحيث تتحول هذه المنطقة إلى مدينة صحية مصغرة في لبنان”.

مركز قركوزيان الصحي

ثم انتقلت الحافلة إلى مركز قركوزيان الصحي في منطقة برج حمود، وكان في استقبال الوزير، مدير المركز سيروب أوهانيان وأعضاء في الهيئة المشرفة على المركز.

والتقى الوزير حاصباني بعدد من الأطفال الذين تم الإتيان بهم إلى المركز لتطعيمهم وهم يتابعون الدراسة في مدرسة من مدارس المنطقة.

اوهانيان

وأوضح أوهانيان أن “المركز هو من مراكز الرعاية الصحية الأولية المنتشرة في المناطق اللبنانية”، موضحا أنه يستقبل “سنويا حوالى ثلاثين ألف شخص من المواطنين اللبنانيين والمقيمين على الأراضي اللبنانية من مختلف الجنسيات”، لافتا إلى أن “هدف المركز الأولي تأمين الوقاية من الأمراض وتنظيم حملات تثقيف صحي وتلقيح الأطفال مجانا وتوزيع الأدوية الأساسية وأدوية الأمراض المزمنة والمستعصية بالتعاون مع وزارة الصحة. ويتضمن المركز عيادات نسائية لمتابعة فترة الحمل وعيادات طب أطفال ولقاحات، وعيادات صحة عائلة وطب أسنان وصحة القلب والشرايين وصحة الغدد والسكري والصحة النفسية”.

حمادة

واشارت الدكتورة رندة حمادة، الى أن “هذه الجولة على مراكز الصحة الأولية تهدف إلى تعزيز ثقة المواطنين بخدمات التلقيح التي تقدمها الوزارة، وللتعريف بهذه المراكز ودورها المتقدم في تعزيز صحة المواطنين وتحسين المؤشرات الصحية وتخفيض فاتورة الإستشفاء بشكل عام”.

وولفتت إلى أن “هذه المراكز تخضع لنظام اعتماد كندي، يضمن جودة الخدمات المقدمة فيها للمواطنين”. وشددت على أن “أهمية مراكز الرعاية الصحية الأولية تكمن في كونها المدخل الأساس للمواطن على النظام الصحي اللبناني العام، لأنه من خلالها، سيكون لكل مواطن ملف صحي موحد تتم من خلاله متابعة حالته الصحية في حال احتاج إلى مستوى رعاية أعلى في المستشفى”.

فكري

ونوه الدكتور محمود فكري، ب”أهمية هذه الحملة التي تحظى برعاية كبيرة من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة”، معتبرا أن “هذا يشكل تجسيدا لمدى اهتمام الحكومة بتوفير الرعاية الصحية الأساسية لكل السكان، بغض النظر عما إذا كانوا مقيمين أو زائرين”.

 

وأكد أن “مراكز الرعاية الصحية الأولية هي المدخل الرئيسي للحصول على الخدمات الصحية”، مشددا على أن “الأهم في هذا الإطار هو أن الطعم مؤمن للأطفال أينما وجدوا، فضلا عن أن برنامج الرعاية الصحية الأولية يشمل الخدمات الوقائية والعلاجية ومتابعة الحمل ورعاية الأطفال والصحة المدرسية، ما يعزز برنامج التحصين ويربي على اعتماد السلوك الصحي السليم”.

ولفت الى أن “المركز يشتمل كل الخدمات الوقائية مع العلاج في مكان واحد، مما سيؤدي إلى universal health coverage التغطية الصحية الشاملة للأم والطفل والصحة المدرسية والعامل والمدرس”.

وقال: “إن الطعم هو عدو المرض وأينما وجد الطفل يجب أن يكون هناك طعم”. وأكد أن “منظمة الصحة الدولية ومنظمات الأمم المتحدة سيبقون ملتزمين الشراكة مع وزارات الصحة في كل البلدان المتاحة لتنفيذ برامج صحية تحسن من نوعية الحياة”.

وعن تقييمه للبنان في مجال الرعاية الصحية، رأى فكري أن “لبنان قطع شوطا كبيرا جدا في مجال التحصين، كما أنه من أوائل الدول التي نفذت برامج تأمين الطعم للأطفال، حيث لا حالات شلل في لبنان. إنما برنامح التحصين مستمر للاستمرار في حماية الأطفال، وقد وصل البرنامج إلى مرحلة متقدمة جدا، إذ إن هناك نسبة 91% من التغطية الشاملة للقاحات”.

حاصباني

وفي تصريح للوزير حاصباني، شدد على “أهمية المراكز الصحية الأولية”، مشيرا إلى أن “هذه المراكز هي بمثابة عيادات أساسية يمكن الحصول من خلالها على سجل صحي واضح، قبل الدخول إلى المستشفى في حال دعت الحاجة إلى ذلك، كما أن هذه المراكز توفر اللقاحات وكل الأمور التي تساعد على الوقاية الصحية”.

واكد أن “مراكز الرعاية الصحية هي الجهة الأولى لتأمين الوقاية من الأمراض لكل القاطنين في لبنان”، وكشف أنه “في العام 2014 إستقبل مركز قركوزيان الصحي عشرين ألف شخص غير لبناني من أصل ثلاثين ألفا، وهذا الأمر يؤكد الدور الأساسي الذي تقوم به مراكز الرعاية الصحية الأولية لرعاية كل النازحين على الأراضي اللبنانية وتفادي تفشي الأمراض والأوبئة والعناية بصحتهم بأفضل طريقة ممكنة”.

وأعلن وزير الصحة أن “الوزارة بصدد التحضير لدراسة إكتوارية، الهدف منها العمل على تحديد السبل لتمويل الإستشفاء بشكل منظم وشامل، مع إيجاد الطرق الفضلى لتأمين التمويل كما هو حاصل في أكثر من دولة في العالم”. وشدد على أن “الأهم هو تأمين دفتر صحي وتسجيل صحي للمواطنين مما يساعد على تخفيف تكلفة العلاج بنسبة كبيرة”.-انتهى-

——

tadabiramn10-4-2017

الجيش: نتيجة التدابير الأمنية التي اتخذتها وحدات الجيش خلال شهر آذار

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 10 نيسان 2017 البيان الآتي:

أوقفت وحدات الجيش بنتيجة التدابير الأمنية التي اتخذتها في مختلف المناطق اللبنانية خلال شهر آذار المنصرم، 2487 شخصاً من جنسيات مختلفة، لتورّط بعضهم في جرائم إرهابية وإطلاق نار واعتداء على مواطنين، والإتجار بالمخدرات والقيام بأعمال سرقة وتهريب وحيازة أسلحة وممنوعات، وارتكاب بعضهم الآخر مخالفات عديدة، تشمل التجوال داخل الأراضي اللبنانية من دون إقامات شرعية، وقيادة سيارات ودرّاجات نارية من دون أوراق قانونية.

وقد شملت المضبوطات 8 بنادق حربية و47 مسدساً و 6 رمانات يدوية وقذيفتي آر بي جي ولانشر، وكميّات من الذخائر الخفيفة، بالإضافة إلى 130 سيارة ورافعتين ومركب صيد و163 درّاجة نارية، ونحو 260 كلغ من مادة حشيشة الكيف، وكميّة من المخدرات المتنوعة وأجهزة إتصال وكاميرات مراقبة وأعتدة عسكرية مختلفة.

تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.-انتهى-

——-

hassan fakih

فقيه في مؤتمر العمل العربي: لا تنمية مستدامة بدون سلام

(أ.ل) – ألقى رئيس الوفد النقابي اللبناني الى مؤتمر العمل العربي المنعقد في القاهرة نائب رئيس الاتحاد العمالي العام حسن فقيه، كلمة الاتحاد في أعمال الدورة (44)، قال فيها: “إنها ليست المرة الأولى التي ينعقد فيها مؤتمرنا السنوي على أرض الكنانة وفي قاهرة المعز حيث الاحتضان والرعاية وكرم الضيافة بدءا من رئيس هذه البلاد راعي أعمال هذه الدورة الرئيس عبد الفتاح السيسي، مرورا بحكومتها وعمالها ونقابييها وكافة فئات شعبها الطيب ودعمهم لنا وسهرهم الدؤوب على نجاح أعمال مؤتمرنا وأنشطتنا كافة”.

اضاف “يأتي محور أعمال الدورة لهذا العام تحت عنوان “التدريب المهني ركيزة أساسية لاستراتيجيات التنمية المستدامة 2030 في الوطن العربي”، ليس فقط تماشيا مع متطلبات العصر بل وأساسا استجابة لحاجات حقيقية نفتقر اليها في الوطن العربي، ولطالما لم تلاق هذه الحاجات – التحديات ردودا صريحة وعلمية عليها، لا على مستوى كل بلد عربي بمفرده ولا على مستوى مركزي في إطار مؤسسات جامعة الدول العربية، وذلك على الرغم من الجهود والمحاولات المتفرقة التي لم تثمر إيجاد خططا ولا معاهد مركزية حتى الآن”.

وتابع “ولعل إشارة التقرير المؤلمة في الجزء الثاني عن “انتقال العالم العربي من أفضل حال (ربما) إلى أحد أبرز المناطق في العالم المعنية بالفقر”… وغياب التنمية المستدامة وانعدام الأمن الغذائي وغياب فرص العمل لأكثر من 20 مليون عامل وعاملة وضعف أو ضمور البنية التعليمية وانقطاع أي علاقة لها بسوق العمل.. كل ذلك يدفعنا إلى التركيز على أهمية هذا التقرير العلمي والجاد”.

وقال: “في تقديمه لهذا التقرير الغني بمحاوره كافة أشار المدير العام فايز المطيري إلى ما ورد في ديباجة خطة التنمية المستدامة 2030 الى أنه “لا يمكن أن تكون هناك تنمية مستدامة بدون سلام، ولا سلام بدون تنمية مستدامة” وقد أصاب هذا التعبير لب المشكلة سواء في المنطقة العربية أو حتى في عالمنا المعاصر خصوصا وأن التقرير يشير في مقدمته إلى أن العالم العربي يحظى بنقاط قوة أساسية على مستوى الموارد الإنسانية أو الطبيعية، فهو يختزن 55% من احتياجات العالم من النفط وربع احتياط الغاز في العالم ويتمتع بوجود 318 مليون نسمة كعدد سكان وهي قوة بشرية هائلة منهم أكثر من 124 مليون كقوة عمل فنية و 140 مليار هكتار قابل للزراعة وناتج قومي يتجاوز ال 2700 مليار دولار أميركي”.

اضاف “أنطلق من فكرة أن لا سلام من دون تنمية ولا تنمية بدون سلام فمن الذي يهدد السلام في المنطقة اليوم؟ إن أول وأخطر تهديد للسلام في المنطقة بل وربما في العالم، هو استمرار هذا الكيان الصهيوني الدخيل على المنطقة والذي أسس لنظام عنصري عدواني مستدام، واستمر كآخر نظام عنصري في العالم كما أكدت عليه التقارير الدولية والتي كان آخرها التقرير الصادر عن منظمة “الاسكوا” في الشهر الماضي الذي كان بمثابة فضيحة مدوية عالمية استنفر ضدها كل أعوان إسرائيل في العالم لسحب هذا التقريرط.

وتابع “وإذا كان السلام في العالم والمنطقة خصوصا لا يستقيم بوجود هذا الكيان، فإن ظاهرة المنظمات الإرهابية التكفيرية ليست سوى امتداد لهذا الكيان، ومحاربتها والتصدي لها بجميع الأشكال السياسية والاجتماعية والفكرية والثقافية والأمنية هو واجب وجوب التصدي لإسرائيل”.

واكد “ان تحدي إرساء الديموقراطية وتداول السلطة وإطلاق الحريات العامة والنقابية وحرية التفكير والإبداع والنشر والقول لا يقل عن التحديات السابقة كعنصر التقدم والاستقرار. وان تحديات التنمية المستدامة وإعادة توزيع الثروة وفصل السلطة عن هذه الثروة واستقلالية القضاء ومكافحة أسباب البطالة وتعزيز العمل اللائق والاستناد إلى معايير العمل الدولية والعربية الأساسية كلها مقدمات نحو إقامة السلم والأمن والاستقرار”.

اضاف “أغتنم هذه الفرصة لأنقل إليكم تحيات رئيس الاتحاد العمالي العام الجديد في لبنان النقابي الدكتور بشارة الأسمر، الذي انتخب مع أعضاء القيادة الجديدة في الخامس عشر من شهر آذار (مارس) الماضي من قبل الجمعية العمومية للمجلس التنفيذي والذي حالت دون رغبته بالمشاركة في هذا المؤتمر الانشغالات المتعددة والمتراكمة على الصعيد الوطني التي تحتاج منا جميعا إلى جهود مضاعفة سواء لناحية متابعة مشكلات إقرار الموازنة العامة للحكومة اللبنانية والتصدي لمنع فرض ضرائب على العمال وذوي الدخل المحدود أو من أجل إقرار حق موظفي الدولة وقسم من القطاع الخاص بسلسلة الرتب والرواتب أو لناحية مطلبنا كاتحاد عمالي عام في تصحيح الأجور الدوري ومواجهة قانون الإيجارات غير العادل بالنسبة لمئات الألوف من السكان وسواها من القضايا”.

وقال: “في هذه المناسبة، فإننا نأمل أن يكون هذا التغيير الذي نتج عن الانتخابات الأخيرة لاتحادنا فسحة أمل للعمال وللفئات الشعبية بتحقيق مطالبها المزمنة وفرصة لإعادة توحيد وتعزيز حركتنا النقابية والتنسيق الأفضل مع جميع الفئات التي شكلت، فيما مضى مع بعضها هيئة التنسيق النقابية التي كان لها وزن فاعل وتحركات هامة على المستوى الوطني. والى ذلك من التحديات لا يزال أمام حركتنا النقابية العمالية العمل الى جانب الأكثرية الساحقة من أبناء بلدنا واجب التصدي للعدوان الإسرائيلي المحتل لقسم من أرضنا وفي إطار نضال شعبنا وجيشنا ومقاومتنا الوطنية لهذا الاحتلال وللعدوان المستمر والأطماع القائمة على مياهنا ونفطنا وخيرات بلدنا. فضلا عن مناصرتنا وواجبنا في دعم أبناء الشعب الفلسطيني البطل وحقّه بالعودة وتقرير المصير ودعم الشعب السوري الشقيق في وقف الحرب المستمرّة ونتائجه الدموية واستعادة وحدته الوطنية ووحدة أرضه وسيادته في مواجهة الإرهاب المحلي والعالمي”.

واعتبر فقيه ان “التقرير، الذي قدمه المدير العام مستعينا بخبراء المنظمة ومرتكزا على المعطيات العلمية الدقيقة، وثيقة أساسية تسد الثغرات المزمنة في مجال التدريب المهني على المستوى العربي ويمكن الإفادة القصوى منه إذا ما شكلنا لجانا مختصة في كل محور من محاوره واعتمدناه في سياق نشاطنا الوطني أثناء مقاربتنا الملموسة لحيثياته”، شاكرا المدير العام الصديق وكل من ساهم في وضع هذه الوثيقة.

كما شكر الرئيس المصري والحكومة واتحاد نقابات عمال مصر وشعبها وعمالها على كل ما فعلوه من أجل إنجاح أعمال هذه الدورة”.-انتهى-

——-

 

فتوح: توقيع وثيقة تعاون بين اتحادي المصارف والغرف العربية

(أ.ل) – أعلن الأمين العام لاتحاد المصارف العربية وسام فتوح عن توقيع وثيقة تعاون مشتركة بين اتحاد المصارف العربية واتحاد الغرف العربية، “انطلاقا من السعي الى تعزيز مسيرة العمل العربي المشترك، وحرصا على تعزيز التعاون لخدمة الاهداف المشتركة لدعم التنمية الاقتصادية في المنطقة العربية”.

وأشار فتوح الى أن الاتفاق نص على الآتي:

– تشكيل لجنة مشتركة من الاتحادين تجتمع كلما دعت الحاجة.

– التنسيق في شأن تنفيذ المشاريع المشتركة وحشد إمكانات القطاع المصرفي العربي الى جانب امكانات غرف التجارة العربية في مطالبات تنموية اقتصادية واجتماعية.

– تعزيز المشاركة المتبادلة في النشاطات عندما تتعلق بمواضيع مشتركة بين الاتحادين وتقديم التسهيلات المناسبة في هذا المجال.

– التعاون في تنظيم وعقد مؤتمر عربي دولي سنويا يتم الاتفاق على موضوعاته ومحاورة ومكانه وزمانه بين الاتحادين.

– وضع الدراسات اللازمة لإمكان عقد مؤتمر اقتصادي دولي يكون له طابع “دافوس عربي”.

ومن المتوقع أن يتم الاعلان عن اول ملتقى عربي دولي للمصارف ورجال الاعمال.-انتهى-

——

riashi

الرياشي: عون اكد ان لا فراغ والجلسات مفتوحة للوصول الى قانون انتخاب

(أ.ل) – أعلن وزير الاعلام ملحم الرياشي، خلال تلاوته مقررات جلسة مجلس الوزراء، ان رئيس الجمهورية أكد ان لا فراغ، ومجلس الوزراء سوف يعقد جلسات مفتوحة للوصول الى قانون للانتخابات.

واشار الى “ان رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري شدد على موقفه السابق بانه اذا الحكومة لم تنجز قانونا للانتخابات فكأنها لم تنجز اي شيء”. واعلن ان مجلس الوزراء دان جريمتي تفجير الكنيستين في مصر، وأكد تضامن لبنان مع الشعب المصري. وكشف عن تشكيل لجنة مخصصة لبحث قانون الانتخاب، داعيا الى الراغبين بالانضمام الى اللجنة الى تسجيل أسمائهم لدى رئيس الحكومة.-انتهى-

——-

army

الجيش: طائرة تجسس تابعة للعدو الإسرائيلي خرقت أجواء بعبدا بيروت وضواحيها

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه اليوم الاثنين 10 نيسان 2017 البيان الآتي:

عند الساعة 19.00 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق بعبدا، بيروت وضواحيها، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 23.30 من فوق البلدة المذكورة.-انتهى-

——-

kabbara

كبارة من القاهرة: ندعو جامعة الدول العربية لتحمل المسؤوليات

كي لا نبقى وحيدين في مواجهة أزمة النزوح السوري

(أ.ل) – أكد وزير العمل محمد كبارة أن “النزوح السوري الى لبنان شكل ضغطا شديدا على سوق العمل، حيث تبلغ نسبة البطالة ما يفوق 30% من اجمالي القوى العاملة فيه، الأمر الذي ينذر بانفجار اجتماعي ومشاكل لا حد لها ولا قدرة للبنان على تحملها في ظل ضائقة اقتصادية اجتماعية خانقة”، داعيا “جامعة الدول العربية ومنظمة العمل العربية، لتحمل المسؤوليات سوية كي لا نبقى في لبنان وحيدين في مواجهة أزمة النزوح السوري وتداعياته الاقتصادية والاجتماعية والأمنية”.

مواقف الوزير كبارة جاءت خلال القائه كلمة لبنان في مؤتمر العمل العربي المنعقد في القاهرة والتي استهلها بالقول: “بداية لا بد لي أن أتقدم باسمي وباسم لبنان رئيسا وحكومة وشعبا من الرئيس السيسي ومن الشعب المصري بأحر التعازي بالضحايا الابرياء الذين سقطوا أمس نتيجة العمل الاجرامي الذي استهدف دور العبادة للاقباط المسيحيين المصريين خلال احتفالاتهم بالاعياد في طنطا والاسكندرية”، معلنا “ادانة لبنان لمثل هذه الاعمال الاجرامية”، ومؤكدا “أهمية التضامن العربي والدولي في مواجهة الارهاب الدموي الذي لا دين له”.

أضاف “يأتي انعقاد الدورة (44) لمؤتمر العمل العربي هذا العام والوطن العربي يعاني العديد من الازمات الامنية والسياسية والاقتصادية التي انعكست سلبا على مجتمعاتنا على كافة الصعد ولبنان يعاني الأثر الأكبر منها، حيث نأمل أن تنتهي قريبا ويعود عالمنا العربي الى حالة الامن والاستقرار والرخاء”.

وتابع “في هذا الاطار، نرى أن تقرير المدير العام للمنظمة حول “التدريب المهني – ركيزة أساسية لاستراتيجيات التنمية المستدامة 2030 في الوطن العربي”، حمل أملا جديدا كاد الشعب العربي أن يفقده، اذ شكل ركيزة أساسية لاستراتيجيات التنمية المستدامة في الوطن العربي كما أنه جاء شاملا وافيا، مبرزا التحديات التي تواجه المنطقة كالبطالة واشكاليات الفقر وغيرها من المشكلات”.

وأردف كبارة “في هذا السياق، نؤكد ضرورة استعجال وضع السوق العربية المشتركة قيد التنفيذ، لما تفتحه من آفاق على صعيد تسويق المنتجات البينية وخلق فرص عمل جديدة، وهنا يقتضي الربط الدائم بين البرامج المقترحة للتدريب المهني والتقني وحاجات سوق العمل. مع الاشارة، الى أن تعزيز التعليم المهني والتقني كان وما زال يشكل هدفا من أهداف الحكومة اللبنانية، انطلاقا من مقاربة عميقة للواقع الاقتصادي اللبناني الراهن والتطلعات الاقتصادية المستقبلية، الأمر الذي ينعكس ايجابا على التنمية الاقتصادية في دولنا كافة”.

وقال: “على صعيد التجربة اللبنانية، لا أخفيكم أن التعليم المهني والتقني في لبنان يشكل 25% من التعليم بكافة مراحله، اضافة الى عدد لا بأس فيه من المتدربين على مهن متنوعة، وهنا تجدر الاشارة الى أن وزارة العمل اللبنانية تساهم في اجراء دورات تدريبية معجلة عن طريق المؤسسة الوطنية للاستخدام والمركز الوطني للتدريب المهني. الا أن المعضلة تكمن لدينا بضيق السوق اللبنانية التي تعجز عن استيعاب الخريجين الذين يتمتعون بمستويات تعليمية عالية مما يضطرهم للهجرة، ونحن ازاء ذلك نسعى عن طريق تحفيز ريادة الأعمال ودعم حاضنات الأعمال وتأمين القروض الصغيرة الى التخفيف من هذه الهجرة، والى تشجيع الاستثمارات الصغيرة بالتوازي مع ما يقدمه لبنان من تحفيذ للاستثمارات العربية والأجنبية خصوصا في المنطقة الاقتصادية الخاصة في مدينة طرابلس شمال لبنان”.

أضاف “أغتنم فرصة لقائي بكم في مؤتمر العمل العربي هذا، لأعبر عن تقديري لكل المشاركين فيه، مذكرا بمبادىء التعاون والتآزر التي يرتكز عليها كل من ميثاق جامعة الدول العربية ومنظمة العمل العربية، واننا مدعوون اليوم جميعا لتحمل المسؤوليات سوية كي لا نبقى في لبنان وحيدين في مواجهة أزمة النزوح السوري وتداعياته الاقتصادية والاجتماعية والأمنية”.

وتابع كبارة “كلكم يعلم أن عدد النازحين السوريين الى لبنان فاق المليون ونصف المليون نازح، أضيفوا الى نصف مليون عامل سوري كانوا موجودين أصلا قبل الأزمة السورية، أي ما يعادل نصف عدد سكان لبنان. هذا الأمر شكل ضغطا شديدا على سوق العمل حيث تبلغ نسبة البطالة ما يفوق 30% من اجمالي القوى العاملة فيه، الأمر الذي ينذر بانفجار اجتماعي ومشاكل لا حد لها ولا قدرة للبنان على تحملها في ظل ضائقة اقتصادية اجتماعية خانقة وشبه حصار اقتصادي نتج عن المخاطر الأمنية التي تعيق عملية النقل عبر الطريق البرية الوحيدة التي تربط لبنان بمحيطه العربي، كنتيجة مباشرة للأزمة السورية. مع الاشارة الى أن 57 % الى 62% من الصادرات اللبنانية كانت تصدر برا قبل الأزمة السورية”.

وأردف “يذكر هنا، أنه وبعد أن خطونا الخطوة الأولى باتجاه تنفيذ برنامج العمل اللائق 2017 – 2020، تبين لنا أن الصعوبات التي تواجهنا أكبر بكثير من المتوقع وذلك اثر هذا النزوح السوري. وأنا في هذا الاطار أضع بين أيديكم ورقتنا هذه كي نقف جميعا أمام مسؤولياتنا، فنحن سلسلة مترابطة مهمتنا الحؤول دون فرط عقدنا”.

وختم “أشكر لكم حسن الاستماع وأتمنى لمؤتمرنا الخروج بقرارات وتوصيات قابلة للتطبيق راجيا التوفيق والنجاح”.-انتهى-

——-

imagesYY9Q4A8U

الاتحاد العمالي استنكر تفجيري الكنيستين في مصر: هدفهما ضرب النسيج الوطني

(أ.ل) – استنكر الاتحاد العمالي العام في بيان، تفجير كنيسة مار جرجس في مدينة طنطا والكنيسة المرقسية بالإسكندرية الذي أدى إلى سقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى الأبرياء والذي أتى مع احتفالات عيد الشعانين، معزيا “القيادة السياسية الحكيمة في مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي والقيادات الروحية والوطنية والعمالية”، متمنيا “للشهداء الراحة الأبدية وللجرحى الشفاء العاجل”.

وأشار الاتحاد الى أن “هذه الأعمال الإرهابية التي يستهدف من خلالها التكفيريون ضرب النسيج الوطني تشكل محاولة لإفشال الدولة وهدم قيم ومبادىء الوحدة الوطنية، بهدف زعزعة الاستقرار”، مؤكدا “رفضه لجميع أشكال التطرف والإرهاب الذي يستهدف الجميع ولا سيما الأخوة الأقباط والمسلمين”، داعيا إلى “ضرورة تكاتف الجميع لمواجهة الإرهاب في المنطقة العربية خصوصا وفي دول العالم عموما”.-انتهى-

—–

hariri

الحريري التقى داريل عيسى وعرض مع قيادات عسكرية شؤونا أمنية

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مساء اليوم في السراي الحكومي، النائب الأميركي من أصل لبناني عضو لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الأميركي داريل عيسى على رأس وفد، في حضور السفيرة الأميركية في لبنان اليزابيث ريتشارد ومستشار الرئيس الحريري للشؤون الاقتصادية مازن حنا.

وتناول اللقاء جولة أفق حول آخر المستجدات في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين.

وكان الرئيس الحريري قد استقبل مدير عام أمن الدولة اللواء انطوان صليبا، الامين العام للمجلس الاعلى للدفاع العميد الركن سعد الله الحمد ونائب مدير عام أمن الدولة العميد سمير سنان، وعرض معهم شؤونا وأوضاعا أمنية.

والتقى الرئيس الحريري الهيئة الإدارية الجديدة لجمعية متخرجي جامعة بيروت العربية برئاسة رئيس الجمعية عصام قصقص، في زيارة بروتوكولية لمناسبة انتخاب الهيئة الجديدة.-انتهى-

——–

hmade

حمادة من الامم المتحدة: المعلوماتية ستلعب دورا مفصليا

في نشأة وتطور البرامج التربوية

(أ.ل) – ألقى وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة محاضرة في القاعة الكبرى للأمم المتحدة في نيويورك، حيث تعقد الجمعية العمومية للبعثات العلمانية والتربوية الفرنسية في العالم.

وكانت كلمته في الافتتاح بعنوان “مستقبل اللغات والأنظمة التربوية في لبنان والشرق الأوسط في ضوء التطورات العالمية والتنافس الثقافي بين اللغات الكبرى وخصوصا الانكليزية والفرنسية”.

وركز حمادة على “دور الملتقى الحضاري الذي يلعبه لبنان منذ النهضة العربية وانفتاحه على الثقافتين الفرنسية والانكليزية ودور البعثات العلمية والدينية في انتشار التعليم المتعدد اللغات”.

وتطرق الى “اللغة الجديدة التي انطلقت في العالم موحدة المعايير والتعابير العلمية ألا وهي المعلوماتية التي ستلعب دورا مفصليا في نشأة وتطور البرامج التربوية”.

وعرض “لتاريخ الدور اللبناني في مضمار الحفاظ على اللغة العربية دون الانغلاق على اللغات الأخرى، هذا الدور الذي يميز لبنان اليوم خلافا لمجتمعات أخرى في المنطقة والعالم”.

وربط حمادة بين “دور اللغات الحاملة للأفكار الفلسفية والتقدمية وبين إبقاء جسور مفتوحة تربط الشرق والغرب وشمال المتوسط وجنوبه الواقعين جميعهم في نزاعات عبثية”.

حضر المؤتمر سفيرا لبنان وفرنسا في الأمم المتحدة ومئات من مسؤولي التربية ومديري المدارس في العالم.

ثم شارك حمادة في مداولات المؤتمر المنعقد في مقر الأمم المتحدة.-انتهى-

—-

fayez shokor 

شكر: لإقرار قانون انتخابي ينصف الجميع

(أ.ل) – رأى الوزير السابق فايز شكر “ان حالة الفلتان الأمني وصلت إلى حد لا يطاق والمطلوب من الدولة الحزم لفرض الأمن”، لافتا الى “ما يعاني منه المواطن والذي اضحى تحت خط الفقر”.

ودعا شكر أثناء تأديته واجب العزاء بشهيد قوى الامن الداخلي عفيف جعفر في بلدة القصر-الهرمل، الى “ضرورة إقرار قانون انتخابي عادل والخروج من دوامة المختلط والاكثري والنسبي”، لافتا “ان هناك قانونا مقدما من زمن حكومة الرئيس ميقاتي يمكن ان يكون الحل لإخراج البلد مما يعاني، لأنه لا يمكن ان يقاس اي قانون على قياس الطوائف والأحزاب والمطلوب قانون عادل ينصف الجميع”.-انتهى-

——

josephaoun10-4-2017

josephaoun1-10-4-2017

سلسلة لقاءات لقائد الجيش جوزف عون في مكتبه في اليرزة

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، النائبين علي عسيران وهادي حبيش، وجرى التداول في الأوضاع العامة، كما استقبل القائم بأعمال السفارة السعودية في لبنان السيد وليد البخاري يرافقه الملحق العسكري العميد سلامة المسلوخي، وتناول البحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين جيشي البلدين.

كما استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة قبل ظهر اليوم، السفيرة الأميركية السيدة إليزابيت ريتشارد والسفير البريطاني السيد هيوغو شورتر، وتناول البحث الأوضاع العامة والعلاقات الثنائية بين الجيش اللبناني وجيشي البلدين. بعد ذلك ترأس العماد عون في اليرزة، اجتماع لجنة الاشراف العليا على برنامج المساعدات الأميركية والبريطانية لحماية الحدود البرية، بحضور السفيرين ريتشارد و شورتر، إلى جانب أعضاء فريق العمل المشترك.

استهل الاجتماع بكلمة للعماد عون رحّب فيها بالحضور، وتوجّه بالشكر إلى السلطات الأميركية والبريطانية على مواصلة تنفيذ برنامج المساعدات الخاصة بتجهيز أفواج الحدود البرية، الأمر الذي كان له أثر فاعل في رفع مستوى جهوزيتها القتالية.

وقد نوّه كلّ من السفيرين ريتشارد و شورتر بكفاءة الجيش اللبناني وانجازاته المميزة في ضبط الحدود اللبنانية ومواجهة التنظيمات الإرهابية، وأشادا بجهود فريق العمل المشترك لتعزيز قدرات الأفواج الخاصة بحماية الحدود، كما أعربا عن مواصلة بلديهما تقديم الدعم للجيش، دفاعاً عن لبنان وحفاظاً على استقراره وسلامة أراضيه.

وفي الختام أعرب العماد عون عن ثقته باستكمال تنفيذ البرنامج، بالاعتماد على قدرة الضباط والعسكريين على التعامل مع أي عتاد أو سلاح جديد بحرفية عالية، والتزام الدول الصديقة متابعة تقديم الدعم النوعي للجيش، إضافة إلى الأهداف المشتركة بين الجميع، وفي مقدمها مواصلة الحرب على الإرهاب.-انتهى-

——

alraii 

الراعي استنكر التفجيرين في مصر: ليتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته

(أ.ل) – استنكر البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي الاعتداءين الإرهابيين على كنيستي مار جرجس في مدينة طنطا في القاهرة والكنيسة المرقسية في الإسكندرية، موجها تعازيه الحارة الى الجمهورية العربية المصرية بشخص رئيسها عبد الفتاح السيسي، والى الكنيسة المصرية بشخص البابا تواضرس الثاني، وشاكرا الله على نجاته من تفجير الكنيسة المرقسية، كما توجه بالتعزية الى ذوي الشهداء. وإذ سأل الله “الرحمة لنفوس الشهداء الأبرياء الذين شاركوه بداية هذا الأسبوع المقدس آلامه الخلاصية، وهو سيشركهم حتما في قيامته”، أمل الشفاء العاجل للجرحى.

ودعا المجتمع الدولي الى “تحمل مسؤولياته حيال ما يجري من انتهاكات لحقوق الإنسان ولكرامته وحريته الدينية في منطقة الشرق الاوسط”.-انتهى-

——

kabalan

أحمد قبلان دان استهداف كنيستي مصر: عمل ارهابي لا يمت بصلة لأي دين

(أ.ل) – استقبل المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان في مكتبه في دار الإفتاء الجعفري رئيس جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا المهندس يوسف النقيب على رأس وفد ضم: عضو لجنة الحوار الإسلامي – المسيحي الدكتور محمد السماك، نائب الرئيس الدكتور حسن الشريف، والدكتور جمال البزري، وقدم الوفد دعوة لسماحته لحضور الاحتفالية السنوية لتكريم المؤسسين، الرابعة والنصف عصر يوم الثلثاء 18 نيسان الحالي في ثانوية حسام الدين الحريري – صيدا.

من جهة أخرى، دان المفتي قبلان الجريمة الفظيعة والشنيعة التي استهدفت كنيستين طنطا والإسكندرية في مصر واعتبرها “عملا إرهابيا بامتياز وخارجة عن كل الاعتبارات والسياقات الإنسانية والأخلاقية والإيمانية ولا تمت بصلة لأي دين وخصوصا الدين الإسلامي، الذي يشجب بشدة مثل هذه الأعمال البربرية والجبانة والخسيسة، ويرفضها جملة وتفصيلا”.

وأضاف “إننا نتقدم من القيادة المصرية رئيسا وحكومة، ومن الإخوة المصريين وخصوصا الإخوة المسيحيين بأسمى كلمات العزاء وأصدق مشاعر التعاطف والتضامن إزاء هذه الجريمة التي أصابتنا في الصميم، سائلين العلي القدير أن يحمي مصر وشعبها ويمكنهم من مواجهة التحدي التكفيري والفتنوي بالوحدة والتكاتف والحفاظ على مصر بلد العروبة والوئام والسلام”.-انتهى-

——

army

الجيش: طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه الاثنين, 10 نيسان 2017 البيان الآتي: بتاريخ 11 / 4 / 2017 اعتباراً من الساعة 19.30 ولغاية الساعة 24.00، ستقوم القوات الجوية بتنفيذ طيران ليلي، بالانتقال بين القواعد الجوية التالية: بيروت، رياق، حامات والقليعات. –انتهى-

——

talal hatoum

حاطوم: الوطن يستقيم عندما نتخذ الوحدة هدفا وننتج قانونا انتخابيا

ليس على معايير طائفية او مذهبية اوحزبية .

(أ.ل) – المسؤول الاعلامي المركزي في حركة امل الدكتور طلال حاطوم وفي ذكرى اسبوع الحاج علي قاسم مرعي والد شهيد في حركة امل اقيم في حسينية مجمع الامام الصدر في روضة الشهيدين في الشياح قال بحضور حشد من المعزين وقيادة اقليم بيروت في الحركة قال نحن ننظر الان الى هذا الوطن وما يحيط به فنرى عدوا تكفيريا يحاول ان يعيث الفساد والفتنة ويزكي نار الخلافات والقتل والتهجير والتشريد دون اي اعتبار لدين او قيم او انسانية. واضاف حاطوم  بالامس بالذات امتدت يد الاجرام والارهاب التكفيري لتطال مؤمنين مصلين في احد الشعانين في مدينة طنطا في مصر العربية في كنيسة مارجرجس حيث سقط شهداء وجرحى لا ذنب لهم الا انهم ارادو ان يعبروا عن ايمانهم بالله في بيت من بيوت الله . واكد ان الارهاب لا يتثني احدا يستهدف المسلم في دينه وعرضه وارضه ويستهدف المسيحي في دينه وارضه وعرضه واهله وسأل كيف يمكن ان يتلطى هؤلاء بالدين والدين منهم براء .

وتطرق الى ما يجري في مخيم عين الحلوة فقال : وايضا ننظر الى اذناب الفتنة والتلطي بالاسلام فنجد ان مخيما عين الحلوة يعاني اليوم لان القرار الذي اتخذ بانهاء الحالات الشاذة والمتطرفة والتي تؤثر على امن واستقرار ليس فقط الاخوة الفلسطينيين بل ايضا على لبنان وعلى المحيط هؤلاء ارادو ان يبقو على مستنقعاتهم وعلى جزرهم لكي يستمرو في غيهم وفي افسادهم لهذا المجتمع في هذه المنطقة.

واضاف لكن القرار اتخذ  ولا رجعة فيه بان الاخوة الفلسطينيين الذين يعون تماما ان من كانت اسرئيل عدوا له فهي عدو كاف وان الاقتتال الداخلي لا يمكن ان يكون الا لمصلحة العدو الصهيوني وان الوحدة الفلسطينية   والحرص على اهلنا في الشتات هو االسبيل الى العودة للارض المحتلة وبناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف التي كما قال الامام السيد موسى الصدر تأبى ان تتحرر الا على ايدي المؤمنين الشرفاء . المؤمنون الحقيقيون وليس بالمعنى التجريدي وليس بالمعنى الذي يحاول التكفيريون  الباسه للدين كي يستمرو في غيهم وضلالتهم.

وقال حاطوم ايضا وايضا ونحن نرى هذه النماذج ان في سوريا التي استهدفها العدوان الامريكي السافر او في مخيم عين الحلوة او في مصر او في العراق او في فلسطين نرى كل هذه النار المشتعلة ونلتفت الى الداخل اللبناني فنجد ان البعض يحاور في جنس الملائكة ويعيش حالة ترف سياسي وكأن لبنان واحة من واحات الاستقرار والامن والسلام وكأنه معزول عما يجري من حوله واضاف: نقول هذا لان البعض لا يعرف ان سفينة الوطن تبحر في بحر عاصف بالانواء وان لابد له الى ربان ماهر يقوده الى شاطئ الامان لان الوقت لا يمكن ان يكون لمصلحتنا.

وواضاف : نحن نعرف ان هذا الوطن من اهم عناصر قوته ان يكون ابناؤه موحدين متضامنين يحصنونه في وجه كل التحديات والصعوبات ونحن نعرف تماما اننا مؤمنون بان لبنان وطن نهائي لجميع ابنائه ونعرف ان العيش المشترك فيه ثروة يجب الحفاظ عليها واشار والقول الى ان غيرنا يعرف هذا الامر لكنه يحاول ان يتجاوزه بان يتلكأ عن ايجاد قانون انتخابي عصري عادل يؤمن المساواة والمشاركة الفعلية لكل شرائح المجتمع ويصل كل الاطياف اللبنانية في قوس قزح يشع على الوطن نورا وعدالة .

واكد حاطوم الى اننا نحن اليوم في الوقت الاكثر من حرج وعنوان التقسيم الاساس هو ان نصل الى قانون انتخابي جديد يؤمن سلاسة في تداول السلطة عبر الوسائل الديمقرطية بحيث يعيد انتاج طبقة سياسية جديدة مؤمنة بالوطن وبثوابته وقادرة على ان تفعل فعل التغيير الايجابي في هذا المجتمع لذلك نادين بقانون انتخابي على اساس النسبية والدائرة الواحدة و لكننا لم نغلق الباب اما النقاش مع شركائنا من اجل ازالة الهواجس وحالات القلق ان وجدت عند البعض.

واكد انه حرصا على هذا التلون الطائفي والمذهبي في لبنان البعض ما زال يصر على ان كل طائفة وكل مذهب ينتخب من هو معني به فقط وسأل كيف يستقيم الوطن ونحن نفرز ابناء الوطن مذاهبا وطوائف واحزابا . واكد ان الوطن يستقيم عندما نتخذ الوحدة هدفا وننتج قانونا انتخابيا ليس على معايير طائفية او مذهبية اوحزبية بل على معايير وطنية كبرى تؤمن للناخب وللمرشح قدرة على ان يمثل كل الامة كما ورد في الدستور اللبناني.-انتهى-

—-

hizb kataeb

الكتائب: اللبنانيون لن يسكتوا عن الاستهتار في حقهم بانتخابات عادلة

(أ.ل) – بحث المكتب السياسي لحزب الكتائب اللبنانية برئاسة رئيس الحزب النائب سامي الجميل في اجتماعه الاسبوعي في اخر المستجدات.

وحذر الحزب في بيان، من “المخاطر المتعاظمة المحدقة بالبلاد، فيما السلطة على تخاذلها وعجزها وصراعاتها وتلهيها في إمرار الصفقات على حساب الوطن والمواطن، وهمها حياكة قانون انتخابات على مقاس مصالحها او الدفع في اتجاه التمديد غير الشرعي او الفراغ القاتل. وفي الحالين فان اللبنانيين لن يسكتوا عن الاستهتار بحقهم في تقرير مصيرهم، فيما المطلوب هو قانون عادل على قياس الوطن يؤمن صحة التمثيل وعدالته”.

كما حذر من “امتداد رقعة المعارك في مخيم عين الحلوة الى مدينة صيدا والقرى المجاورة”، وسأل: “لماذا انفجر الوضع الان؟ وماذا فعلت هذه السلطة لمنعه؟ ولماذا هي مستثناة او تستثني نفسها عن كل ما يجري في هذا المخيم؟”. كما سأل: “ألم يحن الوقت للعمل على سحب سلاح المخيمات المتفلت؟ ومن يعيق هذه الخطوة، طالما ان القيادة الفلسطينية راغبة في سحبه، وهي رغبة لمسها رئيس الحزب خلال محادثاته في الخامس وعشرين من شباط 2017 مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس”.

وشجب الحزب “التفجيرين الارهابيين اللذين استهدفا مؤمنين في احد الشعانين في كنيستي طنطا والاسكندرية”، ودعا “المجتمعين العربي والدولي الى تحمل مسؤوليتهما الانسانية في مواجهة الارهاب بكل اشكاله”.

وهنأ “جميع المهندسين، بانجازهم النقابي المشهود”، واعتبر أن “فوز جاد تابت بمركز النقيب “هو انتصار لإرادة التغيير الحقيقية”. كما دعا الحزب “الشعب اللبناني الى الإستمرار في التعبير عن رغبته في الإصلاح بالتعاون مع القوى الحية في مجتمعنا الذي يزخر بطاقات غير محدودة في كل المجالات النقابية والإجتماعية والإقتصادية والسياسية”.-انتهى-

——

khalil hamdan

خليل حمدان حذر من الرهان على الوقت: الفراغ تعميم للشلل

(أ.ل) – حذر عضو هيئة الرئاسة لحركة “أمل” الدكتور خليل حمدان، في إحتفال تأبيني في بلدة الخرايب، في حضور النائب علي عسيران وحشد من رجال الدين ورؤساء بلديات ووجوه اغترابية، من “المراهنة على شراء الوقت لتحقيق الفراغ وتغييب المجلس النيابي”، معتبرا أن “الفراغ سيكون برسم الجميع بتعميم الشلل في جسم الدولة التي سيعتبرها العالم ساعتئذ دولة فاشلة”.

وقال: “ان هذا الجبل العاملي يمكن أن يلخص بتاريخه المجيد علماء شهداء وشهداء علماء. وبالحديث عن الشهادة وفي مناسبة استشهاد السيد محمد باقر الصدر الشهيد الثالث الذي استشهد في 9 نيسان 1980 على يد صدام حسين، لا بد من الوقوف أمام عطاء الشهيد السيد باقر الصدر بحيث أغنى المكتبة الاسلامية بمؤلفاته مما حدا بالجامعات الغربية الى ترجمة كتبه الى لغات عدة وخصوصا الاسس المنطقية للاستقراء بحيث لا يزال هذا الكتاب مرجعا أساسيا للمحاضرين والطلاب على صعيد الحوزات والجامعات عموما”.

وأشار الى أن “الشهيد السيد محمد باقر الصدر لطالما احتقر وعاظ السلاطين لكونهم شركاء في ظلم الحكام وغطاء لاجرامهم، ولأنه عاش لله وقضى شهيدا في سبيل الله وشقيقته بنت الهدى رضوان الله عليهما”.

وقال: “ان الولايات المتحدة الأميركية تحاول أن تنصب نفسها حاكمة منفردة في هذا العالم، وهي تدعم الارهاب والارهابيين، بل ان اميركا هي التي ترعى الارهاب التكفيري والصهيوني والأمر شديد الوضوح كلما ضاق الخناق على الارهابيين في سوريا وسط سيطرة الجيش العربي السوري الذي حقق نجاحات كبيرة في مواجهة الارهابيين، وكلما تقدم هذا الجيش تبادر الادارة الاميركية الى توجيه ضربة الى الجيش العربي السوري الأبي تحت حجج واهية لا تنطلي على أحد”.

واضاف “ان جوقة المصفقين للضربة الاميركية هم اسرائيل والنظام العربي الذي يبذل قصارى جهده للنيل من المقاومة ومن الدول التي ما زالت تقول بتحرير المقدسات، وهذا إن دل على شيء فإنما يؤكد أن الدول الملحقة بالإدارة الاميركية تتخذ مواقف تحت الطلب وخصوصا انها قطعت أشواطا في تطبيع علاقاتها مع العدو الصهيوني هذا ما ظهر، والمستتر أمر وادهى”.

وشدد على ان “الموقف الذي أعلنته حركة “أمل” بإدانة الاعتداء الاميركي على سوريا والتضامن معها نابع من موقع الحركة الطبيعي في مواجهة الارهاب التكفيري والصهيوني على حد سواء”.

وأكد أنه “لا يحق لأي مسؤول مهما بلغ تعطيل مفعول القانون ان لم يعجبه، وهذا يحرض الناس على عدم تطبيق القوانين ان لم تعجبها وحركة “أمل” وقوى المقاومة وجميع المتطلعين الى تطوير العملية الديموقراطية اعتبروا ان قانون الستين لا يعبر عن طموحاتنا وأنه يعيد البلد ستين سنة الى الوراء، وطالبنا بالعمل على اقرار قانون عصري على اساس النسبية على قاعدة طالب الامام السيد موسى الصدر بتطبيقها، على أن لبنان دائرة انتخابية واحدة، ولطالما طالب دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري بقانون انتخاب عصري على قاعدة النسبية يحقق التمثيل السليم ويفسح في المجال للعديد من القوى بالمشاركة في الندوة البرلمانية، ولكن كل ذلك لم يتحقق والحكومة لم تتقدم بمشروع واضح بل استنكفت عن ذلك”.

واضاف “امام هذا الواقع، نسأل من يعنيهم الأمر: “إذا لم يكن في الإمكان التوصل الى قانون انتخاب عصري متطور، فمن يجيز لأي كان عدم تطبيق القانون؟ ومن المسؤول عن عدم دعوة الهيئات الناخبة؟ وهل يحق لكل مسؤول أو مواطن أن يرفض تطبيق القانون والنظام إن لم يعجبه؟

لماذا لم تقم الحكومة بواجباتها بارسال مشروع قانون انتخاب الى مجلس النواب، وهذا من واجباتها؟

هل المطلوب ايصال البلد الى الفراغ وان كان الأمر كذلك فما هو مصير مجلس الوزراء وبقية المؤسسات لكون مجلس النواب هو مصدر السلطات المفوض من الشعب.

وحذر من “محاولة البعض ممارسة سياسة شراء الوقت لامرار الفراغ، وهذا أكبر من لعبة سياسية بسيطة انما هو تلاعب بمصير وطني تحيط به الأخطار من كل الجهات”.

واستنكر “التفجيرات التي حصلت في مصر والتي استهدفت كنيستين في طنطا والاسكندرية”، وطالب ب”أوسع حملة تضامنية اسلامية مع المسيحيين في مصر لأن المستهدف ليس المسيحيين فقط في مصر بل مصر بكاملها مستهدفة بدورها المعلن والعملي في مواجهة الارهاب، ومصر مستهدفة كما هي سوريا مستهدفة لاضعاف جيشها وشعبها وقيادتها واقتصادها”.

وتقدم بالتعازي من ذوي الفقيدتين باسم الرئيس نبيه بري وحركة “أمل” و”كشافة الرسالة الاسلامية”.-انتهى-

——

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين, 10 نيسان 2017 البيان الآتي:

بتاريخه عند الساعة 19.30، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير قذيفة غير منفجرة في محيط بلدة الشهابية قضاء صور.

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 15.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدتي ميس الجبل وزبقين – الجنوب.

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: طير حرفا، عيناتا ورميش.

بتاريخه ما بين الساعة 8.00  والساعة 14.00، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير تربل – طرابلس.

وبتاريخ 11 /4 /2017 ما بين الساعة 10.00 والساعة 18.00، ستقوم وحدة أخرى من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير الطيبة – بعلبك.

بتاريخي 11و12 /4 /2017 ما بين الساعة 9.00 والساعة 22.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والثقيلة واستخدام متفجرات.

بتاريخي 7 و21/ 4/ 2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 14.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة الشواكير – الجنوب، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

بتواريخ 27،20،13،6/ 4/ 2017 ما بين الساعة 14.00 والساعة 16.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة سقي أبو علي – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية.

بتواريخ 13،12،5،4/ 4 / 2017 ما بين الساعة 6.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل رماية وطى الجوز، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

بتواريخ 25،6،5،4،3 و26 / 4 / 2017 ما بين الساعة 9.00 والساعة 21.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في جبل المالح – أكروم، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

اعتباراً من 1 / 4 / 2017 ولغاية 30 / 6 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام متفجرات وقنابل صوتية ومدخنة.

اعتباراً من 13 / 3 / 2017 ولغاية  20 /  4 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي الكورة ورأس مسقا، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام متفجرات وقنابل صوتية ومدخنة.

اعتباراً من 1 /1 /2017 ولغاية  30 /6/ 2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تمّ رطيبة – العاقورة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.-انتهى-

——

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

hassan nasrullah

نشرة الإثنين 20 تشرين الثاني 2017 العدد 5402

السيد نصرالله: ’داعش’ سقطت مع تحرير البوكمال واتهام وزراء خارجية عرب لحزب الله ليس بجديد ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *