الرئيسية / النشرات / نشرة السبت 20 شباط 2016 العدد 4032

نشرة السبت 20 شباط 2016 العدد 4032

madeeha10-10-2015

المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان:

الإحتلال يصعد عمليات هدم منازل المواطنين والسيطرة على اراضيهم في المناطق المصنفة (ج)

(أ.ل) – صدر عن المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان تقرير الإستيطان الإسبوعي الانتهاكات الإسرائيلية من تاريخ 13 شباط 2016 ولغاية 19 شباط 2016، أعدته الزميلة مديحه الأعرج، وجاء كالتالي:

في تقريره الاسبوعي حول النشاطات الاستيطانية الاسرائيلية أفاد المكتب الوطني للدفاع عن الارض أن حكومة الإحتلال الإسرائيلي صعدت منذ بداية العام عمليات التطهير العرقي في مناطق مختلفة في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة وبصورة ممنهجة خدمة لمشروعها الإستيطاني الإحلالي بهدف السيطرة على أراضي المواطنين الفلسطينين وتشريدهم واحلال مستوطنين مكانهم. فمنذ بداية العام الحالي تشن سلطات الإحتلال الإسرائيلي حملة هدم غير مسبوقه في المناطق المصنفة ج والتي كان أخرها هدم جيش الاحتلال الإسرائيلي، جميع المباني القائمة في التجمع البدوي الفلسطيني “عين الرشاش”، ما بين محافظتي نابلس ورام الله ، ، تحت عنوان “منطقة إطلاق نار”وذلك بحجة عدم وجود تراخيص بناء، وهي تخدم أهداف اخلاء مناطق تمهيدًا للتوسع فيها وضمها الى سلطة الاحتلال ومستوطناتها، وتقول المؤسسات الانسانية أن هناك 46 تجمعًا بدويا فلسطينيا معرضة لخطر التهجير في سياق خطة “إعادة توطين” إسرائيلية.

فقد هدمت سلطات الاحتلال خلال الاسابيع الستة الاخيرة ما مجموعه 293 مبنى، مقابل 447 مبنى هدمت طوال العام 2015، اي ان ما معدله 49 مبنى يتم هدمها في كل اسبوع منذ بداية العام 2016، مقابل 9 مباني في المعدل اسبوعيا في العام الفائت، حسب ما افادت مصادر عبرية ، حيث اكدت ان اجتماعا عقدته اللجنة الفرعية لشؤون الاستيطان التابعة للجنة الخارجية والامن في للكنيست، التي يرأسها موتي ياغوف من البيت اليهودي مارست ضغوطا كبيرة على ممثلي الادارة المدنية الذين حضروا الاجتماع لتسريع عمليات الهدم، فيما أعلن ما يسمى جهاز “الادارة المدنية” التابع للاحتلال الاسرائيلي عن قيامه بهدم عشرات بيوت الفلسطينيين ومبانيهم الزراعية منذ مطلع العام 2016. هذا الاعلان – الذي يجب وضعه في باب الاعتراف بالجرائم الغالبية الساحقة من جرائم الهدم المشار اليها هنا تم اقترافها في أراض ضمن المنطقة المسماة “ج” وهي المنطقة التي تدعو قوى اليمين الاستيطاني وفي مقدمتها حزب “البيت اليهودي” الى ضمّها.

وفي هذا السياق فقد صرح منسق الانشطة الانسانية في الامم المتحدة، روبرت بيبر، “ان غالبية عمليات الهدم في الضفة الغربية تتم بذريعة قضائية كاذبة، وهي عدم وجود تراخيص، علما ان المعطيات تشير الى ان سلطات الاحتلال لا توافق الا على اقل من 1.5٪ من طلبات التراخيص التي تقدم لها من قبل الفلسطينيين”.

وصعدت حكومة نتنياهو حربها التهويدية الشرسة ضد الوجود الفلسطيني في الأغوار، وكثفت قوات الإحتلال وأذرعها المختلفة من عمليات الهدم والإخلاء للتجمعات الفلسطينية، في إطار مخطط ترحيل يواصل الإحتلال تطبيق حلقاته منذ بهدف تقليص الوجود الفلسطيني في منطقة الأغوار.

وفي المناطق المصنفة وفق اتفاقيات اوسلو بالمناطق ( ج ) تواصل حكومة نتنياهو عمليات التوسع الإستيطاني وتهويد هذه المناطق ، إذ تشير معطيات النشاط الإستيطاني الإسرائيلي في العام 2015، أن عمليات البناء الإستيطاني في الأراضي الفلسطينية قد تواصلت في العام المنصرم، ولم يكن هناك أي تجميد في عمليات البناء، خاصة في “المستوطنات المنعزلة ” حيث يجري التواطؤ بين الحكومة الإسرائيلية مع المستوطنين لاقرار  عمليات البناء غير الشرعية فيما بعد. فقد  جرى الشروع ببناء 1800 وحدة استيطانية خلال العام الماضي 69% منها داخل المستوطنات المعزولة و40% وراء الخط الأخضر في حين جرى تهيئة الأرض لبناء 734 وحدة جديدة العام الماضي على ان يبدأ البناء عليها قريباً.

وأظهر تقرير نشرته حركة السلام الان الاسرائيلية بناء 265 وحدة استيطانية ، والتي تمثل 15% من مجمل عمليات البناء داخل بؤر استيطانية غير مشرعنة رسمياً حتى الآن. كما جرى بناء 1547 وحدة ثابتة بالإضافة ل 253 مبنى متنقل منها 63 مبنى عام و42 مبنى للمرافق الزراعية ورياض الأطفال.وتحدث التقرير عن بناء ما مجموعه 7683 وحدة استيطانية منذ انتخاب رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي لمنصبه في ولايته الثانية العام 2009 وهو ما يشكل 61% من مجمل عمليات البناء الجديدة.

وفي المشاريع الإستيطانية المتواصلة التي تقوم بها “سلطة تطوير القدس وبلدية الإحتلال” ، استؤنف العمل بمشروع انشاء قطار هوائي يربط غرب مدينة القدس بشرقها، ويصل إلى حائط البراق “المبكى”، وجبل الزيتون في القدس الشرقية، حيث صادقت لجنة التخطيط والبناء الاسرائيلية على مد خط القطار الخفيف الثالث المعروف باسم ” الخط الأزرق” ليربط بين مستوطنة ” جيلو” جنوب القدس المحتلة مرورا بمركز المدينة متجها الى مستوطنة ” رمات شلومو” فيما ستمتد “الذراع ” الثانية للخط الازرق باتجاه منطقة المالحة بالقدس الغربية ومنها الى مستوطنة راموت شمال شرق القدس المحتلة ، ويتكون مسار القطار الخفيف من ثلاثة خطوط الاحمر ، الاخضر ، والازرق ومع انتهاء العمل في مد الخطوط الثلاثة سيكون اكثر من نصف سكان القدس الغربية والمحتلة يقيمون على مسافة لا تزيد عن 500م من محطة للقطار الخفيف.

ويخطط الاحتلال الاسرائيلي للسيطرة على الحرم الابراهيمي والبلدة القديمة بشكل عام، من خلال تغيير سيجريه عند مدخل الحرم الابراهيمي، وحاجز يسميه الاحتلال “160” المؤدي الى حارتي جابر والسلايمة. حيث افاد المحامي توفيق جحشن محامي لجنة اعمار الخليل، بان هناك مخطط لسلطات الإحتلال يطهر نية الاحتلال  من خلال الخرائط انشاء اربعة غرف امام الحرم الابراهيمي، تبعد فقط مترا واحد عن مدخل الحرم، وبهذا يستولي الاحتلال على اجزاء اخرى من الحرم لصالح المستوطنين، بذريعة اقامة صلواتهم التلموديه وحمايتهم الامنية، على الرغم من وجود 14 نقطة مراقبة في مساحة 300 متر مربع. ويتم استخدام هذه الغرف المغلقة لتفتيش المواطنين واعتقالهم بعيدا عن اعين المواطنين وكاميرات الصحافة، ما يتيح لقوات الاحتلال الاستفراد والتنكيل بهم.

وفي خطوة تبعث على القلق قامت نائبة وزير الخارجية الاسرائيلي المعروفة بتطرفها الشديد ” تسيفي حطوبلي” بجولة فيما يعرف بمنطقة ” E1″ رافقها فيها نائب رئيس ما يسمى بالادارة المدنية وضباط من قوات الاحتلال والامن”حطوبلي” استمعت خلال الجولة الى ايجاز قدمه نائب رئيس الادارة المدنية حول ما يسمه الاحتلال بالبناء غير المرخص الذي يموله الاتحاد الاوروبي والى مدى ” تطبيق القانون” في الضفة الغربية، وقالت “دولة اسرائيل” لم تسمح لأطراف دولية رسم حدودها عبر البناء غير القانوني.

وفي الإنتهاكات الأسبوعية التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان فقد جاءت على النحو التالي في فترة اعداد التقرير:

القدس: دهمت طواقم بلدية الإحتلال في القدس ترافقها قوات خاصة من شرطة الاحتلال ، حي البستان وحي واد ياصول في بلدة سلوان ووزعت أوامر هدم إدارية على 9 عائلات، اقتحام حي البستان هذا يدلل على ان السلطات الإسرائيلية تريد تجديد قرارها الذي كانت جمدته في وقت سابق ويستهدف هدم 100 منزل من منازل الحي لصالح اقامة مشروع “الحدائق التوراتية” على أنقاضها. وبالتزامن مع ذلك، دهمت القوات الإسرائيلية حي واد ياصول القريب من حي البستان ووزعت اوامر هدم طالت عددا من منازل الحي، هذا وسلمت بلدية الاحتلال المواطن راجح هوارين اخطارا بهدم منزله بحي شعفاط بحجة فتح شارع استيطاني بالمنطقة، كما دهمت طواقم مشتركة من بلدية الاحتلال وسلطة الآثار والطبيعة والشرطة الإسرائيلية العيسوية والطور وقامت بتوزيع قرارات على عدد من المواطنين تلزمهم باخلاء اراض يمتلكونها وبهدم مبان تمهيدا لاقامة مشروع ما يسمى “الحديقة الوطنية”التي تعتزم سلطات الإحتلال إقامتها على اراضي العيسوية والطور، وامهلت بلدية الاحتلال الإسرائيلي و”سلطة الطبيعية” المواطن نصري محيسن 24 ساعة لإخلاء أرض يستخدمها كموقف لمركباته الخاصة والشاحنات في قرية العيسوية شمال شرق القدس المحتلة، وشرعت طواقم تابعة للاحتلال، بتجريف أراضي المواطنين وهدم عدد من “البركسات” والمنشآت الزراعية وسور في قرية العيسوية شمال شرق القدس، لصالح إنشاء حديقة “قومية” للمستوطنين، ، تعود لثلاثة عائلات مقدسية (درويش، عبيد، محيسن) للمرة الثالثة، بحجة اقامتها على اراضي مستهدفة ضمن المخطط الاستيطاني في إقامة ما يسمي بـ” الحديقة الوطنية”، والتي ستعمل على اقتطاع 740 دونما من اراضي البلدتين، بهدف انشاء تواصل جغرافي يضمن ضم الجيب الاستيطاني “معالي ادوميم” مع مدينة القدس المحتلة.

وسلمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، ، 12 بلاغا بالهدم لسكان جبل البابا الواقع ضمن التجمعات البدوية لعرب الجهالين شرق العيزرية.وقال عطالله مزارعة ممثل تجمع جبل البابا: إن الادارة المدنية والجيش الاسرائيلي اقتحم التجمع، وسلمهم 12 بلاغا بالهدم بينهم بلاغا لهدم مسجد عبادة بن الصامت. وصادرو ايضا خيمتين.

رام الله: استولت قوات الاحتلال على منزلين في قرية خربثا المصباح جنوب غرب مدينة رام الله المحتلة، وحولتهما إلى ثكنة عسكرية يعودان للمواطنين سعيد سمور حرفوش والمواطن إياد محمود حرفوش ، حيث أبلغ الاحتلال بأن الاستيلاء جاء لمراقبة الطريق الاستيطاني “443” الذي يمر بمحاذاة القرية من الناحية الجنوبية، بهدف حماية مركبات المستوطنين من التعرض لهجمات بالحجارة من قبل شبان القرية، وقامت بالاستيلاء على الأسطح ونصب خيمة لإقامة الجنود، كما قامت بتقسيم غرف المنزلين وتقييد حركة السكان فيهما، وحولت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، منزل المواطن محمد حسين محمد من قرية الطيرة جنوب غرب مدينة رام الله إلى ثكنة عسكرية وسيطرت على عدد من الغرف في المنزل، مشيرة إلى أنه يقع قبالة مستوطنة “بيت حورون.

نابلس: هدمت جرافات تابعة لقوات الاحتلال بركسات وخيام في خربة عين الرشاش القريبة من بلدة دوما جنوب شرق مدينة نابلس، حيث هدمت أكثر من 30 خيمة تستخدم كمساكن للعائلات، بالإضافة لأربعة بركسات تستخدم كحظائر للماشية. وكانت سلطات الاحتلال قد سلمت سكان الخربة إخطارات بهدم الخيام والبركسات قبل نحو شهرين بحجة وقوعها في المنطقة (ج)، وعادت لتسليمهم إخطارات نهائية بالهدم قبل ثلاثة أسابيع، يذكر أن منطقة عين الرشاش تسكنها 30 عائلة بدوية منذ أكثر من 25 عاما، وأراضيها تتبع لقرى دوما، وقريوت، وتلفيت، وهي لا تبعد كثيرا عن مستوطنات “إيش كودش” و”شيلو” و”كيدا”.

وأقدم مستوطنون من مستوطنة “شيلو” ، على اقتلاع 30 شتلة لوزيات وسرقتها من الأرض الواقعة في منطقة “راس مويس” في خربة صرة جنوب بلدة قريوت، حيث كان مستوطنو شيلو قد استولوا على الأرض التي تم اقتلاع الأشتال منها قبل حوالي عام، وتم استعادتها مؤخرا من خلال التحركات القانونية وصدر قرار قضائي بإعادتها لصاحبها المواطن محمد عبد العزيز موسى، وتبلغ مساحتها عشرة دونمات، فيما اقدم مستوطنون على وضع بيوت بلاستيكية على شارع قريوت الجنوبي في منطقة “سيلون الصرارة” لمنع المواطنين من فتح شارع قريوت الجنوبي والسيطرة على كافة الأراضي، كما تم وضع سواتر ترابية على شارع العين جنوب البلدة لمنع المزارعين من التوجه لأراضيهم، واستهداف المزارعين خلال تواجدهم في المنطقة. وتبلغ المساحة الإجمالية لقريوت حواليي 22 ألف دونم يستولى الاحتلال على 14 ألف دونم منها، كما تحيط بالقرية ثلاث مستوطنات وأربع بؤر استيطانية، وفي محافظة نابلس كذلكأغلقت قوات الاحتلال مدخل قرية عقربا الرئيسي الواقع جنوب مدينة نابلس بالسواتر الترابية، بعد عدة ايام على اعادة فتحه ومنعت المواطنين من الخروج او الدخول الى القرية.

سلفيت: قررت سلطات الاحتلال الاسرائيلي وما تسمى الادارة المدينة في جيش الاحتلال في محافظة سلفيت وقف العمل بمشروع لشق الطرق لربط مجموعة من القرى الفلسطينية بعضها ببعض (بين دير بلوط ورافات) بحجة انه يمثل خطرا امنيا على سكان المستوطنات، بعد احتجاجات من المستوطنين بحجة ان الطريق سيسهل وصول منفذي العمليات الى المستوطنة كونه قريب من السياج الامني التابع لها، كما اقتلعت سلطات الاحتلال 100 من غراس وأشجار الزيتون في واد قانا غرب بلدة دير استيا في المحافظة بحجة أن المنطقة محمية طبيعية. وقامت بسرقة الغراس والسياج وتنك ماء. ومنعت سلطات الاحتلال مزارعين من بلدة مسحة غرب سلفيت من دخول أراضيهم لفلاحتها والعناية بها، وقال مزارعون من البلدة أن سلطات الاحتلال ومنذ موسم الزيتون  تمنعهم من دخول أراضيهم خلف الجدار للعناية بها وفلاحتها وحراثتها وهو ما يتسبب بخرابها لاحقا وسيطرة المستوطنين عليها.

الخليل: داهمت قوات الاحتلال ترافقها طواقم من الإدارة المدنية والتنظيم الإسرائيلي منطقة البقعة المحاذية لمستوطنة “كريات أربع” المقامة على أراضي المواطنين شرقا، وسلمت إخطارا بوقف العمل والبناء لمنزلين قيد الإنشاء، تعود ملكيتهما لكل من نمر فهمي جابر، وهاني سليم فضل جابر، وأتلفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مئات الدونمات من المزروعات الشتوية شرق يطا جنوب الخليل حيث قامت ترافقها ما تسمى الإدارة المدنية، بمداهمة مناطق جنبا، والحلاوة، والمركز في المسافر الشرقية ليطا، وشرعت بعمليات تجريف لمئات الدونمات من أراضي المواطنين المزروعة بالمحاصيل الشتوية، والتي تعود ملكيتها لعائلات العمور، وربعي، وجبارين، ومحمد، وحوشية، وأبو عرام، وأبو صبحة، بحجة محاذاتها لمسار الجدار العنصري، وردت ما تسمى محكمة العدل العليا الإسرائيلية التماسين قدمتهما عائلتا الشابين محمد عبد الباسط الحروب من دير سامت بدورا، ورائد محمود جبارة من الخليل، ضد أمري هدم منزليهما، و أمهلت العائلتين أسبوعًا للاستعداد لعملية هدم المنزلين.

بيت لحم: سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، برفقة أمن مستوطنة تقوع عدة إخطارات لمواطنين ومزارعين من بلدة تقوع بوقف العمل في أراضيهم الزراعية في برية تقوع شرق محافظة بيت لحم ، وتهديدهم بمصادرة معداتهم في حال لم يرحلوا عن اراضيهم.

وعرف من بين المواطنين والمزارعين الذين تم اخطارهم احمد خلف جبرين، وعائلة العمور، وداوّد مصطفى جبرين، وابراهيم موسى جبرين، بالاضافة إلى عدد آخر من المزارعين ورعاة الاغنام، ويشار الى ان الاخطارات تضمنت تهديدات مباشرة للمواطنين والمزارعين بالاعتقال ومصادرة معداتهم الزراعيه في حال لم يتم اخلاء الاراضي الزراعية ووقف اعمال استصلاح اراضيهم، علما أن جميع الاراضي هي اراضي خاصة تعود ملكيتها لمواطنين من بلدة تقوع وتقع ضمن حدود البلدية، وقد تضمنت الاخطارات أيضًا اخلاء بعض البيوت الزراعية و”بيوت الشعر” وإغلاق ابار زراعية.

وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، طريقا فرعية بالسواتر الترابية، الواقعة بين بلدة زعترة شرق بيت لحم ومنطقة عش غراب في بيت ساحور، ويذكر أن إغلاق الطريق يأتي في إطار تضييق الخناق على محافظة بيت لحم.

جنين: سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي ثمانية مواطنين في قرية برطعة الشرقية جنوب غرب جنين، إخطارات بهدم منشآت تجارية، بحجة عدم الترخيص، والمنشآت هي: مصنع شايش للمواطن وليد عجاج، ومنشار حجر وكراج للمركبات لعماد دواوبنه، ومصنع لأفران الغاز لأحمد عساف، ومحطة غاز لجواد يوسف، ومحل للغاز لأيوب قبها، وبركس للدواجن لكمال عبد قبها.

في الوقت نفسه نفذ عشرات المستوطنين أعمال عربدة في جبال وسهل قرية كفيرت جنوب غرب جنين، حيث اقتحم عشرات المستوطنين منطقة جبلية وسهلية في كفيرت المحاذية لمستوطنة “مابودوثان” المقامة فوق أراضي بلدة يعبد المجاورة، ومارسوا أعمالا إستفزازية وأدوا طقوسا دينية تحت حراسة جيش الاحتلال.

أريحا والأغوار: احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي عددا من المزارعين في منطقة الفارسية شرق طوباس بعد ان داهمت مضارب العائلات التي تم هدمها الخميس الماضي في منطقة الفارسية، وصادرت خيامهم. كما اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي ومجموعة من المستوطنين موقع الديوك الأثري في مدينة أريحا، بعد كسر أقفال الموقع وأن اقتحام الموقع جاء مباشرة بعد انتهاء أعمال ترميمه وإعادة تأهيله.-انتهى-

——-

 

الجيش: طائرة تجسس إسرائيلية خرقت أجواء الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم السبت 20 شباط 2016 البيان الآتي:

عند الساعة 9.30 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 19.25 من فوق بلدة علما الشعب.-انتهى-

——-

 

الرئيس الجميل: نتخوف من أن يدفع اللبنانيون في الخليج ثمن الغضب السعودي

(أ.ل) – علق الرئيس أمين الجميل على القرار السعودي بوقف الهبة للجيش اللبناني والقوى الأمنية، فقال: “إن هذا القرار يزيد القضية اللبنانية تعقيدا، فالواقع الذي نعيشه اليوم هو واقع سوريالي وعبثي، لم يشهده لبنان على مدى تاريخه. ان المواقف المتخذة في لبنان هي من نوع الانتحار والتدمير الذاتي، وكأننا نصر على الإضرار بمصالح لبنان وتقديم كل المصالح الخارجية على حساب المصلحة الوطنية ومصلحة الشعب اللبناني”.

أضاف الرئيس الجميل في حديث لمصدر إعلامي “المطلوب من لبنان التضامن مع المملكة العربية السعودية، التي ما أضرت يوما بمصالح لبنان، بل كانت على الدوام المبادرة والداعمة للبنان في السياسة والامن والمال والانماء، دون حساب او تمنين. ووقفت المملكة الى جانب لبنان في كل محنه وأزماته، كما واحتضنت اللبنانيين في سوق العمل السعودي والخليجي، وهذا واقع لا يمكن لأحد نكرانه او التنكر له”.

وقال: “عندما تعرضت المملكة لاعتداء مباشر على سفارتها، لم يكن جائزا للبنان الوقوف في صف المتفرجين او اعتماد الحياد. ومن غير المقبول إسقاط التضامن واعتماد اللامبالاة”، مشددا على “أننا ملزمون بالتضامن العربي وبالوقوف دائما الى جانب الحق”. وسأل: “كيف يعقل ان تتعرض السعودية دون اي مبرر لهذا الكم من التعديات سواء على سفارتها او من خلال الكلام والخطب والمواعظ؟”. وقال: “ان اي اعتداء على أي دولة يجب ان يقابل بالموقف التضامني عينه، لأن التعدي على السفارات أمر غير منطقي وغير معقول وغير مقبول لا اخلاقيا ولا بمنطوق القانون الدولي”.

ودعا الجميل الى “وقفة عامة ووجدانية من قبل كل اللبنانيين لوضع حد لهذا الوضع الشاذ الذي يدفع لبنان ثمنه، ومن الجريمة استمراره”، لافتا الى “اننا بأمس الحاجة الى دعم الجيش والقوى الامنية”. وتمنى معالجة الامر وعودة التفاهم.

واكد “ضرورة ان يكون هناك موقف تضامني بالغ الوضوح مع المملكة على الصعيد السياسي”.

وتخوف من “أن يدفع اللبنانيون في الخليج ثمن الغضب السعودي، لأننا نعلم ما سيكون انعكاس ذلك اذا ما تعرض اللبنانيون في رزقهم اليومي على التحويلات التي تشكل رافدا اساسيا للمالية اللبنانية”. سائلا: “من يتحمل مسؤولية كل ذلك في حال بلوغ كل هذه التعقيدات؟”.

وختم الجميل “ندعو رئيس الحكومة الى وقفة مسؤولة، والحكومة الى التضامن الكامل بما يؤمن معالجة الامر سريعا، ونؤكد بالمناسبة للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز عمق العلاقات بين بلدينا، وتمسكنا بالمصالح السعودية والعربية. وأدعو كل الأطراف السياسية خاصة تلك التي كانت صديقة للمملكة والى جانبها او ادعت ذلك ان تقوم بمراجعة وجدانية لمواقفها والخروج بموقف وطني كامل حول هذا الموضوع”.-انتهى-

——-

 

وفد برلماني غادر إلى الولايات المتحدة الأميركية

لمناقشة تداعيات القرارات والإجراءات المالية بتكليف من بري

(أ.ل) – غادر بيروت اليوم وفد برلماني لبناني يضم النواب السادة: ياسين جابر، محمد قباني، الان عون، باسم الشاب، وروبير فاضل، والمستشار علي حمدان والسفير انطوان شديد بتكليف من الرئيس نبيه بري لزيارة الولايات المتحدة الاميركية، وإجراء محادثات في الكونغرس الاميركي ومع عدد من المسؤولين في وزارتي الخارجية والخزينة لمناقشة تداعيات القرارات والاجراءات المالية الاميركية الاخيرة على لبنان ورجال الاعمال اللبنانيين.-انتهى-

——-

 

الجيش: توقيف أشخاص في السعديات وعكار والفنار

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 20/2/2016 البيان الآتي:

إلحاقاً لبيانها السابق المتعلق بالإشكال الذي حصل ليل أمس في محلة السعديات، دهمت قوة من الجيش صباح اليوم، أماكن عددٍ من المشتبه بتورطهم في الحادث، حيث أوقفت 10 مواطنين وسوريين إثنين وفلسطينياً واحداً، وضبطت بحوزة بعضهم بندقية حربية ومسدسين وكمية من الذخائر الخفيفة والأعتدة العسكرية المتنوعة، بالإضافة إلى عددٍ من أجهزة الإتصال. تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات الى المراجع المختصة، وتستمرّ قوى الجيش بتعقب باقي المتورطين لتوقيفهم وإحالتهم على القضاء المختص.

وصدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، يوم أمس، البيان الآتي:

مساء اليوم حوالي الساعة 21.30، حصل إشكال في محلة السعديات بين أشخاص ينتمون إلى جهات حزبية، تطوّر إلى تبادل إطلاق نار بالأسلحة الحربية الخفيفة والمتوسطة. وعلى الأثر تدخلت قوى الجيش المنتشرة في المنطقة، وفرضت طوقاً أمنياً حول مكان الاشتباك، كما قامت بتسيير دوريات مكثفة وتركيز حواجز ثابتة وظرفية في مختلف أنحاء المنطقة. أُعيد الوضع إلى طبيعته وتستمرّ قوى الجيش بتنفيذ عمليات دهم بحثاً عن المتورطين في الحادث.

من جهة أخرى، وعلى خلفية الحادث الذي حصل بتاريخ 17/2/2016 في منطقة فنيدق – عكار، دهمت قوة من الجيش منازل أشخاص متورطين في الحادث وآخرين مطلوبين للعدالة من دون العثور عليهم، وضبطت خلال عملية الدهم 6 حشوات متفجرة يدوية الصنع، وكمية من الذخائر الخفيفة والأعتدة العسكرية المتنوعة.

وفي محلة الزعيترية – الفنار، أوقفت دورية من الجيش 5 مواطنين لحيازتهم كميات من المواد المخدرة.

وقد تم تسليم الموقوفين مع المضبوطات الى المرجع المختص لإجراء اللازم.-انتهى-

——-

 

الحريري حمل حزب الله والتيار الوطني مسؤولية وقف المساعدات السعودية:

كلامهم مرفوض ولا يمثل احدا ونحن ملتزمون بترشيح فرنجية

(أ.ل) – اكد الرئيس سعد الحريري من دار الفتوى، “ان المملكة العربية السعودية كانت تقوم دائما بمساعدة لبنان دون مقابل لذلك يجب علينا التكاتف ونحاول حل الموضوع وما من شك ان الكلام الذي يصدر من على المنابر من قبل حزب الله او غيره كلام مرفوض وهم لا يمثلون احدا.

ومن يتحمل هذا الموضوع هو حزب الله والتيار الوطني الحر”.

وقال: “نحن ملتزمون بترشيح سليمان فرنجية لرئاسة الجمهورية”.-انتهى-

——-

 

نصرالله التقى مدير ايرنا بحضور فتحعلي

(أ.ل) – استقبل الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله مدير وكالة الأنباء الإيرانية (ايرنا) الدكتور محمد خدادي، في حضور سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان محمد فتحعلي والوفد المرافق له، حيث كان عرض للأوضاع الإعلامية والسياسية في المنطقة. –انتهى-

——–

 

قيادة الجيش نعت الشهيد المجند عبد العزيز زكريا

(أ.ل) – تنعى قيادة الجيش – مديرية التوجيه، المجند الممددة خدماته عبد العزيز زكريا، الذي استشهد يوم أمس، متأثراً بحالة إغماء تعرّض لها أثناء تنفيذه مهمّة تدريب بحرية بتاريخ 16/2/2016، وفي ما يلي نبذة عن حياة الشهيد:

– من مواليد 1/1/1995 فنيدق – عكار.

– مددت خدماته في الجيش اعتباراً من 21/7/2014.

– حائز وسامي الحرب والجرحى، ووسام التقدير العسكري من الدرجة البرونزية.

– الوضع العائلي: عازب.

يقام المأتم بتاريخه الساعة 15,00 في جامع بلدة فنيدق – عكار، ويوارى الثرى في جبانتها.

تقبل التعازي قبل الدفن وبعده وبتواريخ 23، 22، 21/2/2016 في منزل والده الكائن في بلدة فنيدق – عكار، وبتواريخ 24 27، 26، 25/2/2016 في منزل والده الكائن في بلدة بحنين – حي الريحانية.-انتهى-

——-

 

الحص التقى سفير سوريا

(أ.ل) – إستقبل الرئيس الدكتور سليم الحص في دارته في عائشة بكار، سفير الجمهورية العربية السورية في لبنان علي عبد الكريم علي، الذي قال بعد اللقاء: “زيارة دولة الرئيس الحص هي واجب للاطمئنان الى صحته والاصغاء اليه، وللحوارات في كل قضايا المنطقة، وأيضا كان الراحل محمد حسنين هيكل حاضرا في هذا اللقاء، وتبادلنا العزاء في هذه القامة الوطنية والقومية التي اثرت الفكر والمواقف التي تخص قضايا الأمة”.

أضاف “كان الرئيس الحص سعيدا بما يحققه الجيش العربي السوري والحاضنة الشعبية الكبيرة للجيش في سوريا، وعبر تعبيرا قد أثر لدي”، إذ قال: “أن لسوريا اليوم بهذا الصمود فضل على العرب، وصمود سوريا اليوم يشكل ضمانة للمقاومة، والقضايا القومية التي حملتها سوريا وتحملها اليوم والتي تواجه فيها هذه الحرب الكونية”.

وختم بالقول “كان الرئيس الحص رغم كل ما يعانيه من تعب، بصحو ذهني جيد جدا، وبهذا التفاؤل كنت سعيدا بالاصغاء اليه والاطمئنان الى صحته، وتمنياتنا أن يكون هذا البلد العزيز لبنان بخير”.-انتهى-

——–

 

زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليرزة في 20/2/2016 البيان الآتي:

عند الساعة 16.08 من يوم أمس، أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لمسافة 260 متراً ولمدة دقيقتين.

تجري متابعة الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——-

 

جعجع حول قرار وقف المساعدات السعودية:

على الحكومة اللبنانية ان توجه طلبا رسميا لحزب الله بالامتناع عن مهاجمة المملكة

(أ.ل) – علق رئيس القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع في مؤتمر صحافي، على قرار وقف المساعدات السعودية للجيش اللبناني والقوى الامنية، مشيرا الى “ان العلاقات اللبنانية السعودية لم تشوبها شائبة منذ الحرب الاهلية وهي كانت في طليعة من ايد وصول الرئيس بشير الجميل الى رئاسة الجمهورية وفي ما بعد بالمساعدات في حرب 2006. وقال: “على الحكومة ان تجتمع وتوجه طلبا رسميا لحزب الله بالامتناع عن مهاجمة المملكة العربية السعودية، وتشكيل وفد رفيع المستوى للذهاب الى المملكة لطرح الامور كي تستانف مساعداتها للبنان، واشار الى ان المسؤولين في المملكة راوا ان ردود الفعل في لبنان تهجم دائم على المملكة.-انتهى-

——-

 

شقير من قبرص: نتمنى اقرار تسهيلات لتحفيز اللبنانيين على الاستثمار في قبرص

(أ.ل) – واصل الوفد الاقتصادي اللبناني برئاسة رئيس اتحاد الغرف اللبنانية رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شقير، نشاطاته ولقاءاته في قبرص، لليوم الثاني على التوالي، حيث أجرى سلسلة لقاءات مع كبار المسؤولين القبارصة شملت وزير المالية القبرصي هاريس جورجيادس، رئيس الحزب الحاكم في قبرص افروف نيوفيتو، وزير الطاقة والتجارة والصناعة والسياحة جورج لكوتريبس، وتم خلالها البحث في سبل تعزيز التعاون بين البلدين للاستفادة من الفرص المتاحة في الكثير من المجالات.

اللقاء الاول جمع شقير مع رئيس الحزب الحاكم بحضور سفير لبنان في قبرص يوسف صدقة ورئيس مجلس ادارة مؤسسة تشجيع الاستثمارات في لبنان (ايدال) نبيل عيتاني، رئيس هيئة ادارة قطاع النفط في لبنان وسام الذهبي، رجل الاعمال سركيس سركيس، رئيس جمعية تجار جونيه روجيه كيروز ورئيس الجمعية القبرصية اللبنانية حجي روسوس.

بداية تحدث نيوفيتو، فرحب بشقير والوفد المرافق، وقال: “علاقاتنا كانت على الدوام جيدة، لكن هذه الفترة نرى ان فرص التعاون اكبر بكثير، ونحن من جهتنا نرحب بالتعاون مع لبنان خصوصا بما يتمتع من نظام اقتصادي حر وقطاع خاص حيوي لديه خبرة في مختلف المجالات”.

وأبدى استعداده “للمساعدة في اتخاذ اي خطوة مطلوبة لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين، كما ان قبرص عضو في الاتحاد الاوروبي ويمكن ان تكون جسر عبور للبنان الى هذه المنطقة”.

وتحدث عن “تحسن الوضع الاقتصادي في قبرص”، مشيرا الى ان بلاده “اطلقت عملية الخصصة وهي باشرت في خصخصة مرفأ ليماسول”، وداعيا القطاع الخاص اللبناني الى “المشاركة في هذه العملية”.

أما شقير، فقال: “لقد عانى لبنان كثيرا بسبب الحرب السورية، لكن لدينا قطاع خاص قوي ومنتشر في كل انحاء العالم”.

ورأى الى ان “التبادل التجاري بين البلدين لا يزال متواضعا ويجب التركيز في المرحلة المقبلة لزيادته”، وان “القطاع الخاص اللبناني لديه خبرة كبيرة في مجال التطوير العقاري ويمكن الاستفادة من تجربة سوليدير لتطوير بعض المناطق في قبرص”.

بعد الانتهاء من الاجتماع، افتتح شقير ونيوفيتو اليوم اللبناني الذي اقيم في فندق St Raphael وتضمن معرضا للمنتجات الغذائية اللبنانية والمطبخ اللبناني بما في ذلك النبيذ.

الاجتماع الثاني كان مع وزير المالية القبرصي هاريس جورجيادس الذي ابدى اعجابه بالقطاع الخاص اللبناني “الذي صمد في وجه كل الصعوبات الهائلة التي تعرض لها لبنان”. وقال: “نحن بحاجة للتعاون المشترك على المستوى الاقليمي”.

وتحدث عن النظام الضرائبي في قبرص “الذي يعطي تحفيزات كبيرة للمستثمرين، كما ان الاتفاق الموقع بين بلدينا حول منع الازدواج الضريبي من شأنه ان يمنح اللبنانيين تسهيلات هامة للاستثمار في قبرص”.

أما شقير فلفت خلال اللقاء الى ان “مشاركة اكثر من 200 رجل اعمال لبناني في الملتقى تعكس اهتمام القطاع الخاص اللبناني بالاستثمار في قبرص”، مطالبا الوزير بـ”اقرار تسهيلات وحوافز ضريبية خاصة برجال الاعمال اللبنانيين لتشجيعهم على الاستثمار في قبرص”.

ولفت شقير الى انه “تم الاتفاق مع وزير المالية على ارسال كتاب من غرفة بيروت وجبل لبنان الى الوزير يتضمن كل الاجراءات المطلوبة”.

وكان شقير اجتمع مساء امس مع وزير الطاقة والتجارة والصناعة والسياحة القبرصي بحضور الذهبي، وتم خلال الاجتماع البحث في التعاون بين البلدين حول ملف استخراج النفط والغاز وعملية تسويقهما”.-انتهى-

——-

 

ميشال معوض: المطلوب من قيادة حزب الله أن تكف عن ضرب مصالح لبنان

وعلاقاته الخارجية تنفيذا للأجندة الإيرانية

(أ.ل) – أكد رئيس “حركة الاستقلال” ميشال معوض، أن الحكومة “تثبت مرة جديدة صحة موقفنا من تشكيلها، فالمشاركة مع “حزب الله” في حكومة واحدة في غياب الاتفاق السياسي المسبق ولو بالحد الأدنى، جعل من هذه الحكومة الأسوأ في تاريخ لبنان، لأنها تحولت “حكومة شلل” لا “حكومة عمل”، وحكومة تقاسم “مغانم” لا حكومة شراكة، وبات وجودها يشكل خطرا على اللبنانيين على كل المستويات”، لافتا إلى أن “قرار المملكة العربية السعودية بالأمس بإلغاء المساعدات للجيش والقوى الأمنية، وقبله إقفال فرعي مصرف “البنك الأهلي السعودي”، وإعلان كل من الإمارات العربية المتحدة والبحرين تأييدهما إعادة تقييم العلاقات مع لبنان، بسبب مواقف لبنان الخارجية، خصوصا كل ما يتعلق بالإجماع العربي، كل ذلك يؤكد أن أداء هذه الحكومة أوصل لبنان، وللمرة الأولى في تاريخه، الى أسوأ درك في علاقاته العربية والخليجية.

وأضاف معوض في بيان “خوف اللبنانيين اليوم، في حال لم تبادر الحكومة، بكل مكوناتها، إلى تحمل مسؤولياتها وإعادة رأب ما تصدع في العلاقات العربية،أن تتخذ الدول الخليجية المزيد من الخطوات التي قد تكون نتائجها كارثية على اللبنانيين، وخصوصا على مئات الآلاف من العاملين على أراضيها، وعلى تحويلاتهم الى لبنان، ما قد ينعكس تراجعا إضافيا وخطيرا على اقتصادنا الوطني”.

وتابع “إزاء هذا التطور الخطير،المطلوب من القيادات اللبنانية، وتحديدا من قيادة “حزب الله”، أن تكف عن ضرب مصالح لبنان وعلاقاته الخارجية تنفيذا للأجندة الإيرانية. وعلى الحكومة أن تبادر الى عقد جلسة طارئة لتحديد سياسة لبنان الخارجية، والتأكيد بكل مكوناتها أن لبنان سيبقى جزءا من الإجماع العربي أيا تكن الظروف”، متسائلا: “هل تتدارك هذه الحكومة الفاشلة بكل المعايير الوضع قبل فوات الأوان، أم تغرق لبنان بعجزها عن اتخاذ المواقف الصحيحة في السياسة الخارجية كما أغرقته بعجزها عن معالجة أزمة النفايات؟”.-انتهى-

——-

 

دبوسي رعى حفل توزيع شكات للمستفيدين من برنامج

دعم الشراكات بين اللبنانيين والسوريين

(أ.ل) – رعى رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي حفل توزيع شيكات نقدية لعدد من المستفيدات والمستفيدين من برنامج دعم “الشراكات بين اللبنانيين والسوريين” لبرنامج المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في طرابلس وزغرتا الزاوية ومناطق الجوار.

حضر الحفل المدير العام لحاضنة الأعمال “بيات” Biat فواز حامدي، وشارك فيه ممثلا الجهات الدانمركية المانحة والداعمة من مجلس اللاجئين الدانمركي DRC والوكالة الدانمركية الدولية للتنمية DANIDA، جيوفاني زيزو ورنا راشد.

وكان دبوسي أثنى خلال توزيعه المنح على “أهمية توثيق الروابط بين أصحاب الأفكار المبتكرة والمبدعة من السوريين واللبنانيين، في وقت تشهد فيه بلاد أشقائنا السوريين ظروفا قاسية نأمل أن لا تطول”، مقدرا “الدور الإيجابي البناء الذي تلعبه الجهات الدانمركية المانحة في مجال تقديم الدعم للمشاريع المتناهية الصغر والصغيرة”.

من جهته أكد حامدي أنه سيصار الى “متابعة التنسيق مع الجانب الدانمركي الداعم للانتقال في المستقبل الواعد من برنامج تم إطلاقه على نطاق ضيق الى برنامج أكثر إتساعا ليضم قطاعات أخرى بشراكة بين اللبنانيين وأشقائهم السوريين من أصحاب الطاقات والقدرات الشابة، وأن حاضنة الأعمال في غرفة طرابلس ولبنان الشمالي تبني أوسع علاقات التعاون مع الاصدقاء الاوروبيين عموما والدانمركيين بشكل خاص لتقديم الدعم اللازم للمؤسسات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة”. وشكر دبوسي “الذي يولي الحاضنة الرعاية الكاملة والإهتمام المتواصل”.

اشارة الى أن البرنامج المذكور تولت تنفيذه “حاضنة الأعمال” باعتبارها منسقة المشروع، وقد تلقت ما مجموعه 128 طلبا، فتم الإطلاع عليها ودراستها ومن ثم إختيار 42 طلبا منها وقد خضع أصحاب هذه الطلبات لتدريبات على مدى ثلاثة أيام وقد تضمنت توجيهات بكيفية إعداد دراسة جدوى، وتسليط الضوء على أهمية المشروع المقدم، وإرشادات تمحورت حول التطبيقات العملية. كما تم تقييم تلك المشاريع ووضعت علامات تقديرية ساعدت على قبول 9 مشاريع أساسية توفرت فيها المعايير المطلوبة والمعتمدة رافقها الحصول على منح مالية تتفاوت قيمة كل منها بحسب نوع المشروع وتكاليفه، وقد تراوحت القيمة المدفوعة ما بين 5 و10 آلاف دولار أميركي”.-انتهى-

——-

 

سلمان بحث مع سفير جمهورية بيلاروسيا الأوضاع العامة

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش بالنيابة اللواء الركن وليد سلمان في مكتبه في اليرزة ظهر اليوم، سفير جمهورية بيلاروسيا في لبنان السيد الكسندر بانوماريف، وتناول البحث الأوضاع العامة، وسبل تعزيز علاقات التعاون بين جيشي البلدين.-انتهى-

——-

 

كتلة المستقبل تمنت على المملكة اعادة النظر في قرارها:

 لاجتماع فوري لمجلس الوزراء وارسال وفد لمعالجة هذه الازمة الخطيرة

(أ.ل) – عقدت كتلة “المستقبل” النيابية اجتماعا طارئا برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة، لمناقشة مستجدات العلاقات اللبنانية – السعودية، وأصدرت بيانا تلاه النائب عمار حوري وفي ما يلي نصه:

“أولا: تعتبر الكتلة، من حيث المبدأ، أن قرار المملكة العربية السعودية الأخير المتعلق بوقف الهبتين المقدمتين لتسليح الجيش والقوى الأمنية اللبنانية هو قرار سيادي ولا يمكننا إلا احترامه.

إلا أن هذا القرار أتى نتيجة الاستهانة والاستخفاف بالمصلحة الوطنية اللبنانية من قبل وزير الخارجية اللبنانية والتنكر لتاريخ السياسة الخارجية المستقرة والمعتمدة من قبل لبنان في علاقاته مع الدول العربية الشقيقة، المبنية على أساس انتمائه العربي وعلاقات الأخوة التي تربطه بها.

إن ارتكابات وزارة الخارجية اللبنانية مست بداية بعروبة لبنان وانتمائه الحاسم للعالم العربي والذي عبر عنه اللبنانيون في وثيقة الوفاق الوطني وفي الدستور.

إن هذه الارتكابات، وبالرغم مما تضمنه البيان الوزاري للحكومة اللبنانية من نص واضح “بعدم تعريض لقمة عيش اللبنانيين للخطر”، والذي نالت الثقة على أساسه، وبرغم ما تضمنه أيضا إعلان بعبدا في فقرته الثانية عشرة من نص واضح بواجب الالتزام بقرارات الإجماع العربي، وهو الإعلان الذي عادت هذه الحكومة وأكدت الالتزام به في بيانها الوزاري، برغم ذلك كله، فقد تم ارتكاب خطيئة متمادية بعد الخطيئة الأولى في اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة وتزوير وزير الخارجية اللبناني لحقيقة القرار والخلط بينه وبين البيان.

ولقد مضى الوزير باسيل لاقتراف خطيئة أكبر في اجتماع وزراء خارجية الدول الاسلامية في جدة، تمثلت بالخروج عن الإجماع العربي وكذلك الاسلامي، وتعريض مصالح لبنان للخطر الشديد، وقبل ذلك وبعده تصرفت الخارجية اللبنانية وكأنها ملحقة بمكتب العلاقات الخارجية لحزب الله وإيران.

ثم إن الاستهانة وسوء التقدير والتصرفات غير المسؤولة والحملات الإعلامية غير الأخلاقية والتهجم المسف التي ارتكبتها قيادات حزب الله بحق المملكة العربية السعودية وبحق العلاقات الأخوية بين لبنان ودول الخليج العربية والدول العربية قاطبة، تسببت بالأزمة التي وصلنا إليها، وأدت الى التفريط بمصالح اللبنانيين في العالم نتيجة تهور حزب الله ومغامراته غير المسؤولة والبعيدة عن مصالح لبنان واللبنانيين وعمله على تعطيل الهبتين السعوديتين منذ الاعلان عنهما.

ثانيا: تطلب الكتلة من الحكومة اللبنانية العودة الفورية للالتزام بالبيان الوزاري الذي نالت الثقة على أساسه، والالتزام بالإجماع العربي ليكون هذا الأمر ثابتا وغير خاضع لأهواء وزير الخارجية أو ضغوطات حزب الله.

وتطلب الكتلة من الحكومة اللبنانية عقب تأكيد موقفها أعلاه القيام بتحرك واجتماع فوري لمجلس الوزراء لمعالجة هذه الأزمة وابقاء جلساتها مفتوحة، وكذلك إرسال وفد على أعلى المستويات إلى المملكة العربية السعودية لمعالجة هذه الأزمة الخطيرة.

ثالثا: تعتبر الكتلة أن الأمانة الأخلاقية والوطنية تقتضي منا جميعا أن نعبر عن التقدير والشكر للمملكة العربية السعودية لكل ما قدمته على مدى زمن طويل جدا من تاريخ العلاقات اللبنانية – السعودية، بدءا من الدور التاريخي في إنجاز وثيقة الوفاق الوطني في الطائف، ومرورا بإعانة لبنان في أزماته التي مر ويمر بها منذ العام 1975 وهي التي فتحت أبوابها على مصراعيها للبنانيين، ودعمها غير المحدود لتمكين لبنان من الصمود في وجه كل الاعتداءات الإسرائيلية، وهو الدعم الذي كانت المملكة العربية السعودية فيه المساهم الاكبر في إعادة إعمار لبنان عموما ولاسيما في الجنوب والضاحية الجنوبية دون اي تفرقة أو تمييز، كما كانت سياستها تعتمد دائما، التضامن والمؤازرة للبنان والتي اتخذت أشكالا مختلفة سياسية ودبلوماسية ومالية وإنسانية واستراتيجية.

إن دعم المملكة العربية السعودية للبنان تمثل دائما في حماية استقراره الاقتصادي والمالي والنقدي، وخير مثال على ذلك تجلى بما قامت به المملكة في مؤتمرات باريس 1 و2 و3 وفي كل مناسبة كان لبنان بحاجة لدعم فيها.

كما أن هذا الدعم كان دائما كريما ومقدما حصرا للدولة اللبنانية لتمكينها من تفعيل اجهزتها الادارية ومساعدتها في فرض سلطتها على كامل اراضيها من خلال الجيش والقوى الامنية.

انطلاقا من كل ذلك، تتمنى الكتلة على المملكة العربية السعودية الشقيقة ان تعيد النظر في قرارها، مؤكدة أن مكانة المملكة والشعب السعودي الشقيق راسخة لدى الكثرة الكاثرة من اللبنانيين في الاعماق، بعيدا عن محاولات القلة المتنكرة للأخلاق والوفاء والانتماء والتي تحاول التأثير على هذه العلاقات الراسخة”.-انتهى-

——

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

Press-Conference-for-Minister-Ali-Hassan-El-Khalil-[1]

نشرة الأربعاء 18 تشرين الأول 2017 العدد 5376

وزير المالية من مجلس النواب: نحن أمام موازنة متواضعة تم إنفاق أغلب بنودها لكن لا ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *