الرئيسية / النشرات / نشرة الجمعة 23 تشرين أول 2015 العدد 3024

نشرة الجمعة 23 تشرين أول 2015 العدد 3024

ghuson ghassan

غصن في الدورة التدريبية حول “المفاوضة الجماعية”:

لضرورة وجود تشريعات ترتكز عليها الحريات النقابية والمفاوضات الجماعية

(أ.ل) – ألقى رئيس الاتحاد العمالي العام السيد غسان غصن مداخلة في الدورة التدريبية حول «المفاوضة الجماعية» في فندق الكورال بيتش، وجاءت المداخلة كالآتي:

اسمحوا لي بدايةً أن أرحب بمعالي المدير العام لمنظمة العمل العربية الأستاذ فايز المطيري ممثلاً بالوزير المفوض مدير الحماية الاجتماعية الأستاذ حمدي أحمد.

والشكر موصول إلى فريق عمل منظمة العمل العربية من الخبراء والباحثين والكوادر الإدارية والفنية الذين عملوا بعناية من أجل إقامة هذه الدورة التدريبية المميّزة حول التفاوض الجماعي في ربوع بيروت، عاصمة العواصم وملتقى الحضارات ومنبر الحوار وساحة التنوع الفكري والثقافي وميدان الحراك الاجتماعي ومرجل الأسواق الاقتصادية.

كما يسعدني أن نلتقي شركاء اجتماعيين ممثلي أطراف الإنتاج بمشاركة الدولة عبر كوادر وزارة العمل وممثلين عن أصحاب العمل أعضاء جمعية الصناعيين وأعضاء من غرف التجارة والصناعة في بيروت وجبل لبنان فضلاً عن ممثلي العمال أعضاء الاتحاد العمالي العام في لبنان من نقابات المؤسسات العامة والشركات الخاصة والمصالح المستقلّة الذين يتمتعون بمهارات المشاركة في المفاوضات الجماعية الذين نظّموا علاقات العمل في مواقع عملهم من خلال عقود العمل الجماعية محقّقين المزيد من المكاسب والحقوق العمالية عبر هذه العقود والتي باتت أحكامها متقدّمة على أحكام قانون العمل.

السيدات والسادة المشاركون،

بدايةً وقبل أن نعرض لموضوع هذه الندوة حول العقبات التي تواجه المفاوضات الجماعية وسبل تخطيها والتغلّب عليها، علينا أن نتناول ماهية المفاوضات الجماعية والمبادئ التي ترتكز عليها.

ماهيات المفاوضات الجماعية والمبادئ التي ترتكز عليها

المفاوضات الجماعية هي واحدة من الركائز الأساسية لمنظمتي العمل العربية والدولية وهي تشكّل جزءاً أساسياً في تنظيم علاقات العمل من خلال الحوار الاجتماعي. غير أنّ تضارب المصالح بين أطراف الإنتاج تجعل المفاوضات الجماعية لا تخلو من النـزاعات ممّا يستوجب وضع آليات لتسوية هذه النزاعات ووضع قواعد فعّالة لتجنبّها وهذا ما استدعى انتباه منظمة العمل الدولية فلحظت في المادة الثامنة من اتفاقية علاقات العمل الدولية رقم 151 كذلك الأمر بالنسبة لاتفاقية العمل العربية رقم (6): (على وجوب أن «تجري تسوية المنازعات الناشئة عن تحديد شروط وظروف الاستخدام بما يتناسب مع الظروف الوطنية عن طريق التفاوض بين أطراف الإنتاج أو عن طريق آلية مستقلّة غير متحيّزة مثل الوساطة والتوفيق والتحكيم التي تنشأ بطريقة تحظى بثقة الأطراف المعنية).

ما يؤدّي إلى «دعم المفاوضات الجماعية والعلاقات الصناعية وعلاقات العمل السليمة بما يتّفق مع المبادئ والحقوق الأساسية في العمل وفي هذا الإطار أقرّت منظمتي العمل العربية والدولية مجموعة اتفاقات ناظمة تتعلّق بالحريات النقابية وحق التنظيم (الاتفاقية الدولية رقم 87 والاتفاقية العربية رقم (8) وكذلك الاتفاقية رقم (98) الصادرة عن منظمة العمل الدولية العام 1949 بشأن تطبيق مبادئ حق التنظيم والمفاوضات الجماعية.

فقد أكّدت الاتفاقية (87) الدولية والاتفاقية العربية رقم (8) على المبادئ التالية:

للعمال وأصحاب العمل دون أي تمييز الحق في إنشاء نقاباتهم دون ترخيص مسبق وكذلك في إنشاء اتحادات نقابية عامة والانضمام إليها والى الاتحادات النقابية الدولية.

1- لمنظمات العمال وأصحاب العمل الحق في وضع دساتيرها ولوائحها الإدارية وانتخاب ممثليها بحرية كاملة وتنظيم إدارتها وأنشطتها وإعداد برامج عملها وكلّ ذلك دون أي تدخل من السلطة العامة بما يقيّد أو يعيق هذا الحق وممارسته المشروعة ودون أن يكون للسلطة الإدارية الحق في حلّ هذه المنظمات أو وقف نشاطها.

2- أن يحترم العمال وأصحاب العمل ومنظماتهم قوانين الدولة في ممارستهم لهذه الحقوق وأن تتخّذ الدولة التدابير اللازمة لضمان ممارسة النقابات حقّها في التنظيم بحرية تامة.

أمّا الاتفاقية (98) فقد أكّدت على المبادئ التالية:

أولاً: أن يتمتّع العمال بالحماية من أي عمل ينطوي على تمييز في مجال الاستخدام بسبب انتمائهم النقابي وبشكل خاص جعل استخدامهم مشروطاً بعدم الانضمام إلى نقابة أو مشروطاً بتخلّيهم عن عضويتها أو إنهاء خدمات أي منهم أو الإساءة إليه بسبب الانضمام إلى نقابة أو ممارسة أنشطة نقابية خارج أوقات العمل أو بموافقة صاحب العمل خلال أوقات العمل.

ثانياً: حماية منظمات العمال وأصحاب العمل من تدخل بعضها في شؤون الآخر وبشكل خاص تشجيع إنشاء نقابات عمالية تخضع لسيطرة أصحاب العمل.

المفاوضات الجماعية – الاتفاقية الدولية رقم (154) والاتفاقية العربية رقم (11).

تعتبر اتفاقية العمل الدولية رقم (154) واتفاقية العمل العربية رقم (11) بشأن المفاوضات الجماعية أحدث وأهمّ الاتفاقيات الدولية والعربية التي عالجها هذا الموضوع بشكل متخصّص إضافة إلى ما ورد في الاتفاقية رقم (98) بشأن مبادئ حق التنظيم النقابي والمفاوضات الجماعية التي تعتبر أحد الاتفاقيات الثماني الأساس في منظمة العمل الدولية (COR-CONVENTION) التي تمثّل حقوق الإنسان في العمل حسب مفهوم الاتفاقية الدولية رقم (154) والاتفاقيات العربية رقم (11) و رقم (8)، فإنّ المفاوضات الجماعية تهدف إلى ما يلي:

1- تحديد شروط العمل وأحكام الاستخدام.

2- تنظيم العلاقات بين أصحاب العمل والعمال.

3- تنظيم العلاقات بين أصحاب العمل أو منظماتهم النقابية أو اتحادات ونقابات العمال.

وقد فرضت الاتفاقيات الدولية ذات العلاقة بالمفاوضات الجماعية على الدول اتخاذ إجراءات تتلاءم مع الظروف الوطنية بقصد تشجيع وتنمية وتطبيق آليات وإجراءات واسعة المدى للتفاوض الاختياري تتناسب مع الظروف الوطنية والاتفاقيات الدولية رقم (98) – ورقم (151) ووضعت الاتفاقية رقم (154) والاتفاقية العربية رقم (61) عدداً من الأهداف التي تسعى الأطراف المعنية إلى بلوغها من خلال تشجيع المفاوضات الجماعية وهي:

1- تسيير إمكانية المفاوضات الجماعية لجميع العمال وأصحاب العمل.

2- تشجيع وضع قواعد إجرائية بالاتفاق بين منظمتي العمل ومنظمات أصحاب العمل.

3- عدم إعاقة المفاوضات الجماعية لأسباب تتعلّق بقواعد الإجراءات الخاصة بها.

4- تشكيل هيئات ووضع إجراءات لتسوية نزاعات العمل بما يساعد على تعزيز المفاوضات الجماعية.

كما أوجبت الاتفاقية (135) بشأن ممثلي العمال تقديم التسهيلات اللازمة لهم لتمكينهم من أداء مهامهم بسرعة وفعالية ومن ذلك منحهم الوقت الكافي لممارسة نشاطهم دون أن يؤثّر ذلك على مقدار أجورهم أو حقوقهم والسماح لهم بدخول أماكن العمل المختلفة في المؤسسة التي يعملون بها أو في أي مؤسسة أخرى يعمل بها أعضاء من نقابتهم وأوجبت هذه الاتفاقية حمايتهم من أي تصرفات تضرّ بهم بسبب وضعهم أو نشاطهم كممثلي للعمال.

كما وضعت التوصية رقم (91) بشأن الاتفاقيات الجماعية عدد من القواعد الخاصة بالاتفاقيات الجماعية التي تبرم بين العمال وأصحاب العمل أهمها:

  • ضرورة وضع آلية للتفاوض بموجب اتفاق أو بموجب القانون أو اللوائح الوطنية.
  • إنّ الاتفاقيات الجماعية تعتبر ملزمة للأطراف الموقّعين عليها ومن يمثلون.
  • إنه لا يجوز مخالفة الاتفاق الجماعي إلاّ إذا كان أكثر فائدة للعمال وضع مدّة زمنية تعتبر خلالها الاتفاقية ملزمة إلاّ إذا تم الاتفاق على فسخها أو مراجعتها.
  • وضع قواعد لتسجيل الاتفاقيات أو إيداعها.

العقبات التي تواجه المفاوضات الجماعية وسبل التغلب عليها:

إنّ العقبات التي تواجه المفاوضات الجماعية متعدّدة ومتشعّبة ويكفي القول أنّ اختلاف المصالح لا بل تضاربها في الكثير من الأحيان يؤدّي إلى نزاعات جماعية تهدّد العلاقات بين أطراف الإنتاج لا بل الاستقرار الاقتصادي وحركة الإنتاج ليس فقط على مستوى المنشأة بل على المستوى الوطني أيضاً خصوصاً إذا سبق ذلك مطالبات عدّة أدّت إلى سلسلة من الاعتصامات والإضرابات والتظاهر ممّا انعكس سلباً على العلاقات الصناعية وعلى مستوى المنشأة وعلى الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي وعلى المستوى الوطني، ممّا استوجب تعزيز قدرات كلٍ من الحكومة وأصحاب العمل والعمال لحلّ هذه النزاعات التي كما تتناول الوضع المعيشي ومسألة تصحيح الأجور وزيادة التقديمات الاجتماعية أو تتعدّاها لتطال السياسات الحكومية خصوصاً في مواضيع خصخصة القطاع العام أو النظام الضريبي أو سلسلة الرتب والرواتب وغيرها ما لا مجال لعرضها كنزاعات العمل القطاعية أو خلافات العمل في المؤسسات أو حول البرنامج المطلبي للاتحاد العام للنقابات على المستوى الوطني فضلاً عن دور الهياكل الثلاثية في تعزيز الحريات النقابية والمفاوضات الجماعية وكذلك إصلاح قوانين العمل.

تعزيز قدرة الحكومات

في حين أنه من الضروري وجود تشريعات ترتكز عليها الحريات النقابية والمفاوضات الجماعية، فإنّ قدرة الحكومة على إنفاذ هذه التشريعات لها أهميتها الحاسمة بنفس القدر ويعتمد ذلك على توفّر إدارات للعمل تقوم بدورها ويتوافر لها ما يكفي من الموظفين والمعدات والمهارات والتدريب من أجل ضمان فعالية التنفيذ والقدرة بهذا المفهوم لا تشمل فقط إعداد كادر الوظائف المدرجة والموظفين الذين يتمتعون بالمهارات ولكن أيضاً الصلاحيات الممنوحة لمفتشي العمل ودورهم في ضمان تطبيق القوانين وإنفاذها من أجل حماية الأعداد المتزايدة للعمال ذوي الأوضاع التعاقدية المخالفة للقانون والتشجيع على تسوية نزاعات العمل والتحكيم بصورة فاعلة وعادلة.

تعزيز قدرات منظمات أصحاب العمل ونقابات العمال

يعتمد تعزيز الحريات النقابية والمفاوضات الجماعية أيضاً على قدرات منظمات أصحاب العمل والنقابات العمالية.

بالنسبة لمنظمات أصحاب العمل

لا بدّ لهذه المنظمات أن تكون قادرة على معالجة القضايا المتصّلة بالحق بالتنظيم النقابي والمفاوضات الجماعية وتسوية النزاعات وبالإضافة إلى ذلك فإنه من الضروري أن يتمكّن أصحاب العمل ومنظماتهم من فهم تشريعات العمل والقوانين وأنظمة الضمان الاجتماعي والآليات اللازمة لإنفاذها.

بالنسبة للنقابات العمالية

أمّا بالنسبة للعمال ونقاباتهم، فإنّ هذه القدرة تنطوي على التمكّن من التنظيم واجتذاب الأعضاء وتمثيل مصالحهم وحماية حقوقهم ولا تقتصر هذه القدرة فقط على فهم تشريعات العمل والأنظمة والقوانين ذات الصلة وكيفية تنفيذها ولكنها تتطلّب أيضاً معرفة كيفية مواجهة المظالم والتصدّي لها وإجراء المفاوضات في المؤسسات وعلى مستوى الاتحادات القطاعية والمهنية وكذلك على الصعيد الوطني من خلال الاتحاد العام. ولكي تتفاوض النقابات العمالية واتحاداتهم بصورة فعّالة ومجدية مع الحكومات وأصحاب العمل ينبغي أن توفّر لها القدرة على متابعة وتحليل المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية وكذلك وجود شركاء يتمتعون بطابع تمثيلي فعّال من أجل تحقيق أهداف التفاوض فضلاً عن تنظيم دورات دراسية لكوادر نقابية ناشئة.

دور الهياكل الثلاثية في تعزيز الحريات النقابية والمفاوضات الجماعية

هناك الكثير من المواضيع التي تحتاج معالجتها على أساس ثلاثي عبر المؤسسات الثلاثية التكوين المشكّلة من الدولة وأصحاب العمل والعمال كتعيين الحد الأدنى للأجور ونسب غلاء المعيشة كما في لبنان من خلال لجنة المؤشر وكذلك مجلس إدارة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والمؤسسة الوطنية للاستخدام ومجالس العمل التحكيمية لحلّ نزاعات العمل الفردية واللجنة التحكيمية فضلاً على القضايا المتعلقة بالحياة العملية بالإضافة إلى اللجان الاستشارية التي تمكّن أطراف الإنتاج الثلاث من الوصول عبر التفاوض إلى إدماج الحق في التنظيم النقابي والمفاوضات الجماعية في الإطار المؤسساتي ممّا يهيئ الظروف الملائمة لثقافة المفاوضات الجماعية.

أمّا دور المجلس الاقتصادي والاجتماعي وهو الإطار الأوسع للحوار الاجتماعي بما يشمله من ممثلين عن الحكومات وعن الهيئات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والاتحاد العمالي العام ونقابات المهن الحرّة والمعلمين والمزارعين، فضلاً عن الخبراء والمختصين في مختلف المجالات التنموية والبيئية والثقافية. ويقوم المجلس الاقتصادي بتقديم المشورة للحكومة بشأن الخطوط الرئيسية للسياسة الاجتماعية كما أنّ المجلس النيابي يعتمد على الرأي الاستشاري الذي يقدّمه المجلس الاقتصادي والاجتماعي ويتناول المجلس الاقتصادي الاجتماعي خطة النهوض الاقتصادي التي تتناول التطورات الاجتماعية والاقتصادية والضمان الاجتماعي والعلاقات في سوق العمل ومخرجات التعليم والتنمية المستدامة والمؤسسات الوسطى والصغرى وغيرها من المواضيع…

إصلاح قوانين العمل

بعد قانون العمل الأساس الذي يقوم عليه احترام الحريات النقابية والاعتراف الفعّال بالحق بالمفاوضات الجماعية ويقوم التشريع الوطني بترجمة هذه المبادئ إلى حق قانوني قابل للتنفيذ ويوفّر أيضاً الحماية في الحالات التي لا تتمكّن النقابات العمالية عن الدفاع عن هذه الحقوق وينبغي أن تكون التشريعات العمالية قادرة على التطوّر لتعكس الثغرات الاجتماعية – الاقتصادية بما يؤدّي إلى صياغة قوانين تواكب الأثر الاقتصادي – الاجتماعي لهذه المتغيرات بالتشاور بين أصحاب العمل ونقابات العمال بما يعزّز أطر التفاوض الجماعي وصياغة لوائح تفصيلية لضمان الحريات النقابية وسن أحكام تتعلّق بالمساواة بين الجنسين وكذلك بما يتعلّق بالاستخدام والتدريب المهني والضمان الاجتماعي ومبادئ وشروط الصحة والسلامة المهنية.

أهداف المفاوضات الجماعية توفر العمل اللائق

لا بدّ في ختام هذا البحث أن نتناول الأهداف التي تصبوا إليها مفاوضات العمل الجماعية التي تسعى في الأساس لتوفير العمل اللائق للعمال والتي من دونها لا يمكن التحدث عن العمل بما يؤمّن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للأجراء والتي نعتبرها صمام الأمان الذي يحقّق الاستقرار الاجتماعي من خلال توفير فرص العمل، لتأمين العيش الكريم للعامل وأسرته، وصيانة الحقوق الأساسية في العمل يجب أن تتمّ بمشاركة فعّالة للعمال في صياغة تشريعات تضمن المساواة، وتمنع التمييز، وتحترم الحريات النقابية، وتصون الكرامة الإنسانية، وتؤمّن الأجر العادل، بعيداً عن الاستغلال والسخرة وكذلك توسيع مظلة الحماية الاجتماعية والتأكيد على أنّ الرجال والنساء يعملون بشروط عمل آمنة تتيح لهم أوقات الراحة وتقدّم تعويضاً مناسباً في حال انخفاض الدخل أو ارتفاع معدلات التضخم من خلال تصحيح دوري للأجور فضلاً عن تأمين رعاية صحية مناسبة، ذلك، أنّ التفاوض الجماعي يعزّز الحوار الاجتماعي وهو أقصر السبل لتفادي النزاعات الفردية والجماعية خصوصاً إذا ما توفّرت مؤسسات ثلاثية التكوين ذات أطر قانونية تؤمّن الحوار من خلال منظمات أصحاب عمل فاعلة ونقابات عمالية قوية وحكومات عادلة تؤمّن التوازن الاجتماعي وتعمل على حلّ الخلافات بما يؤدّي إلى استقرار علاقات العمل وبناء مجتمعات متماسكة بعيداً عن الممارسات العقيمة والتهويل والترغيب والتدجين للسلطة والحكومة للنيل من الحركة النقابية والسعي إلى شرذمتها أو تقسيمها وتفتيتها بضرب وحدتها.

الخلاصة

بناءً على ما تقدّم يمكننا أن نؤكّد على أنّ المعوقات التي تواجه المفاوضات الجماعية ممكن التغلّب عليها إذا ما اتفقنا على أنّ حقّ الاختلاف هو المرتكز الأساس للحرية والتي تتجلّى من خلال الحوار الاجتماعي لبلوغ العدالة الاجتماعية التي لا يمكن أن تتحقّق إلاّ بالاستقلالية التي تتمثّل بالممارسة الديموقراطية. وهذا ما يستوجب قيام دولة عادلة تأمر بالمساواة وتنحاز الى جانب الحقّ وتفرض تطبيق القوانين القائمة على مبادئ واتفاقيات العمل العربية والدولية بما يحقّق العمل اللائق الذي هو الغاية المرجوة من المفاوضات الجماعية.

مرّةً جديدة نشكر لمنظمة العمل العربية رعاية هذه الندوة الهامة حول المفاوضات الجماعية متمنياً لها حسن الإقامة في وطنهم لبنان كما أشكر الأساتذة الخبراء والمحاضرين والشكر موصول للجهاز الإداري والفني في منظمة العمل العربية مع تكرار شكري لممثلي أطراف الإنتاج الثلاثة المشاركين وموظفي وزارة العمل وأعضاء جمعية الصناعيين واتحاد الغرف والزملاء الاتحاد العمالي العام على جهودهم لإنجاح هذه الندوة.

الملحقات:

1- اتفاقيات منظمة العمل العربية.

2- توصيات منظمة العمل العربية.

3- اتفاقيات منظمة العمل الدولية.

4- نص الاتفاقية رقم (135).-انتهى-

——–

nabih berri

بري التقى رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي وأولم له بحضور سلام والجميل وعون ورعد ونواب

وزير الداخلية من عين التينة: تعهّد بري شخصياً بمتابعة تنفيذ خطة البقاع الامنية

اختتام المجالس العاشورائية في المصيلح

جمعية المشاريع: التطرف غريب عن الاسلام والرسالة المحمدية

(أ.ل) – اجرى رئيس مجلس النواب نبيه بري محادثات مع رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي جيرار لارشيه تناولت التطورات الراهنة في المنطقة والوضع في لبنان وتداعيات ازمة اللاجئين السوريين، بالاضافة الى التعاون البرلماني بين البلدين .

وقد استقبل الرئيس بري لارشيه عند المدخل الخارجي لقصر عين التينة، وعزفت ثلة من موسيقى قوى الامن الجاخلي النشيدين الوطني اللبناني والفرنسي، قبل ان يستعرضا ثلة اخرى من شرطة مجلس النواب.

ثم عقدا اجتماعاً في مكتب رئيس المجلس بحضور الوفد الفرنسي المرافق والسفير الفرنسي ايمانويل بون والدكتور محمود بري .

وبعد الاجتماع قال رئيس مجلس الشيوخ : تبادلنا الحديث مع دولة الرئيس بري حول الوضع في المنطقة، ولبنان في قلب هذه الاوضاع كما هو محاط ببلدان تشهد صراعات دامية والامر الذي يجب الحرص عليه هو المحافظة على وضعه الامني. وتعلمون اننا اصدقاء للبنان ونحن هنا لنستمع لاصدقائنا ومن الطبيعي ان يكون في اولويات الحديث الامن والاستقرار لهذا البلد . وكذلك من الطبيعي في استعراضنا للوضع السياسي تناول النزوح الناجم عن الصراع في سوريا، وهذه المسألة تربك اوروبا لجهة التعاطي معها ولا شك ان ما من بلد يستطيع ان يتحمل ما يتحمله لبنان بسبب هذه المسألة . وهو يواجه تحدياً استثنائيا في ظل هذا العدد الكبير من اللاجئين وليس لديه قدرة على استيعابهم، وبالطبع فإن ذلك يستأهل التقدير ويستدعي التضامن معه . ولكن الدعم الاساسي كما عبر الرئيس بري ليس فقط بالدعم المادي بل ايضاً بالتضامن السياسي وحل الازمة .

أضاف: كذلك تحدثنا في ما يهمنا حول العمل التشريعي والازمة التشريعية التي يمر بها لبنان، وقد سمعنا من الرئيس بري ضورورة استئناف هذا العمل وايجاد حل بين اللبنانيين انفسهم لمسألة انتخابات الرئاسة. ونحن هنا كأصدقاء للبنان وهذا الامر يعود الى الاطراف اللبنانيين وفي كيفية اقرار قانون للانتخابات النيابية أيضاً . وبالنسبة للرئيس بري فانه من المهم جداً ان يعمل المجلس لتشريع القضايا الضرورية خصوصاً في الشأنين الاقتصادي والمالي. وكما عبرت فنحن هنا كبرلمانيين نحترم اصدقائنا اللبنانيين ولسنا لنقل رسائل اليهم، وسيكون لنا لقاءات مع عدد من القوى لنحمل معنا رسائل من خلال هذا التحرك . نحن كبرلمانيين نساهم في تسهيل التواصل وهذه هي طبيعة تحركنا في زيارتنا اليوم وفي زيارتنا المقبلة الى ايران والجزائر لاننا مهتمون جداً بأوضاع المنطقة .

ونوه لارشيه بدور لبنان الرسالة وملتقى الحضارات التي نتشاركها معرباً عن سعادته عن افتتاحه مع وزير الثقافة روني عريجي معرض الكتاب الفرنكوفوني ال 22 في بيروت .

ورداً على سؤال حول قضية اللاجئين السوريين وما يمكن ان تقوم به فرنسا لمساعدة لبنان اعلن لارشيه ان وزير الداخلية الفرنسي سيزور لبنان الاسبوع المقبل وان هذه المسألة هي مسألة تنفيذية ونحن مهتمون جداً بهذه القضية وهذا العبء الكبير الذي يتحمله لبنان وحيداً .

ثم اقام الرئيس بري مأدبة غداء للضيف الفرنسي والوفد المرافق حضرها كل من : رئيس الحكومة تمام سلام، الرئيس أمين الجميل، رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون، رئيس لجنة الصداقة اللبنانية الفرنسية النائب ميشال المر، رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، رئيس لجنة الشؤون الخارجية النائب عبد اللطيف الزين، والنواب السادة : سمير الجسر، جورج عدوان، آغوب بقرادونيان وميشال موسى، والدكتور محمود بري .

ويرافق لارشيه وفد يضم رئيسة جمعية الصداقة الفرنسية اللبنانية عضوة مجلس الشيوخ باريزة خياري، ورئيس كتلة الوسط في مجلس الشيوخ فرنسوا زوشيتو، وعضوة مجلس الشيوخ السيدة كريستيان كمرمان.

المشنوق

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري قبل ظهر اليوم في عين التينة وزير الداخلية نهاد المشنوق، وعرض معه للتطورات الراهنة والاوضاع الامنية.

وبعد اللقاء قال الوزير مشنوق: كالعادة في كل مفصل جدّي نلجأ لوطنية دولة الرئيس بري. واليوم تركز الاجتماع على ثلاثة أمور:

1- كان الحديث طويلاً حول خطة البقاع الامنية، ودولة الرئيس معني بهذا الامر وسبق وتشاورت معه منذ اللحظة الاولى في تنفيذ الخطط الامنية في كل المناطق.

وقد اطلعته على الوقائع التي تفيد بأنه خلال 14 شهراً حصل 245 عملية خطف وسلب في منطقة البقاع وفي المناطق المحيطة تحديداً بمدينة بعلبك، وان هذا الامر لا يجوز ان يستمر. وقد تعهّد دولة الرئيس بري شخصياً بمتابعة تنفيذ خطة البقاع الامنية مع كل الاطراف المعنية في الجيش اللبناني او الاطراف السياسية الموجودة في المنطقة، وهذا عنصر اطمئنان لكل اللبنانيين لانه عندما يتعهّد الرئيس بري شخصياً بمتابعة اي أمر هذا يعني انه سينفذ. هذا الوعد والعهد يريحني ويجعلني اكثر ثقة بأن اتصرف كوزير داخلية كل لبنان وليس وزير داخلية منطقة دون اخرى من لبنان.

2- تحدثنا في الموقف المبدئي والمعروف بأن الحوار هو جزء من السلم الاهلي في لبنان، ونحن اكثر حاجة الآن لتماسك اللبنانيين واستمرار السلم الاهلي. واوضحت لدولته انه في كلامي السياسي الذي قلته منذ ايام في ذكرى اللواء الحسن كان العنوان الرئيسي بالنسبة لي هو خطة البقاع الامنية. انا لم اتحدث لا بأمور شخصية ولم اتناول كرامات أحد، انا لدي موقع اتصرف من خلاله بمسؤولية وهذه المسؤولية في البقاع كانت معطلة لفترة طويلة جداً. ال 245 حادث التي تكلمت عنها حصلت كما قلت خلال 14 شهراً، وهذا اعلى نسبة ممكنة من الخطف والسلب والاعتداء على الابرياء والمواطنين، وكلكم مطلعون على ما يجري من قبل اهالي بعلبك من اعتراضات عملية على الارض.

3- تحدثنا ايضاً في ما يتعلق بتعزيز وتمتين دور قوى الامن الداخلي في كل المجالات. وابدى الرئيس بري ثقته بالتصرف المسؤول لقوى الامن الداخلي في كل الاحداث التي جرت في الشهرين الاخيرين، سواء في بيروت او خارجها.

اختتام المجالس العاشورائية

من جهة ثانية، اختتم رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري احياء المجالس العاشورائية التي يقيمها في قاعة ادهم خنجر في المصيلح بحضور رئيس المكتب السياسي لحركة أمل جميل حايك ممثلاً الرئيس نبيه بري، الوزير السابق محمد جواد خليفة، النائب ايوب حميّد، رئيس جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية النائب السابق عدنان طرابلسي على رأس وفد من العلماء في الجمعية ، مدير عام الضمان الاجتماعي الدكتور محمد كركي ، وقيادات امنية وعسكرية وقضائية وفعاليات اجتماعية ورؤساء مجاس بلدية واختيارية ولفيف من رجال الدين .

المجلس استهل بأي من الذكر الحكيم للمقرىء السيد حسين موسى.

بعدها القى نائب رئيس جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية الشيخ عبد الرحمن عماش كلمة من وحي عاشوراء تطرق فيها الى التطرف الذي يضرب المنطقة قائلاً : ان التطرف غريب عن الاسلام والشريعة المحمدية ، وظاهرة خطيرة عانت منها المجتمعات ، وهو ليس بجديد الا ان ما نشهده هذه الايام يشير الى اشتداد خطره واستفحاله ، ويدعو الى اقصى درجات الاستنفار والوعي والحكمة ودرء الفتنة .

نعم ان تنامي الحركات المتطرفة ينسجم مع ما يخطط له اعداء الامة من اجل ضربها واضعافها وزرع بذور الخلاف في صفوفها ، وهذه الجماعات هي ظواهر امنية- سياسية تتستر بالدين وتتآمر على اوطانها ، وتمارس الاجرام، وتحقق اهدافا متعددة من ابرزها : استنزاف الدول العربية والاسلامية، وضرب الامن والاستقرار في تلك الدول ، واعاقة التنمية والتقدم ومنع التطور ، وغير ذلك من اهداف. وحول الحوار قال الشيخ عماش: ان الحل هو بالتمسك بالمنهج الاسلامي الحق اي المعتدل ، والتفكر في حقيقة مصالحنا في مختلف المجالات والميادين، وهذا يسلط الضوء على دور العلماء والدعاة . وننح من هنا من دارة دولة الرئيس نبيه بري ندعو القيادات الدينية الخاصة والرسمية والقيادات السياسية والحزبية والمسؤولين في الدولة الى العمل جميعاً على معالجة الاوضاع الاجتمعاية والاقتصادية المتردية لا لمجرد حماية المجتمع من تغلغل الجماعات المتطرفة فحسب، بل لجعل المجتمع اكثر امناً وصلابة في مواجهة كل التحديات والمخاطر. وفي الختام وفي ذكراك ياسيدي يا ابا عبد الله الحسين ادعو الله ان يألف بين قلوبنا وينصر امتنا ويحفظ بلدنا الحبيب لبنان .

بعدها القى سماحة مفتي صور وجبل عامل المسؤول الثقافي المركزي في حركة أمل العلامة الشيخ حسن عبد الله كلمة تحدث في مستهلها عن اهمية الثورة الحسينية في بعدها الانساني والرسالي مشدداً على ان الامام الحسين وقضيته لا يمكن احتكارها او حصرها بفئة او طائفة هي قضية لكل الرسالات والاعتداء عليها اعتداء على كل الرسالات .

وقال العلامة عبد الله : من يعتقد ان له حق الملكية لسيد الشهداء ابي عبد الله الحسين والتعاطي على اساس الملكية يشكل خطراً شديداً على النهضة الحسينية فالحسين ليس ملكاً للشيعة وليس ملكاً للمسلمين انما هو رسالة لكل الناس . وحول التوهم من قبل البعض بحصرية الامام الحسين وثورته قال : فهناك من توهم بأن الحسين حق حصري وله حق ان يحتكر النهضة الحسينينة . وبالواقع ان الحسين وقضية الحسين ومبادىء ثورته من خلال هذا المنبر المستنير جسد ويجسد ترجمة عملية لفهم الامام القائد السيد موسى الصدر للاسلام المحمدي الاصيل وعكس ويعكس المفهوم الحركي في ثورة الحسين بعيداً عن الجمود والتقوقع والانانية. واضاف : من خلال هذه الرؤية اكد الامام الصدر على النهضة المعاصرة لسيد الشهداء متمسكاً بارث سيد الشهداء كمنظومة تغيير على المسوتيات كافة وجعل الحسين )ع) حاضرا امام كل التحديات والوقائع وجعل حركته ارثا حسينيا ببعده الاصلاحي المتميز والفكري الواسع .

وحول الفكر التكفيري قال العلامة عبد الله: ان الامة تعاني اليوم منمجموعة تعطي لنفسها بعداً دينيا تطلق بعض التصريحات تدعو الى التكفير ليكون مقدمة لاستباحة العرض والدم والمال التي نهى رسول الله عن التعرض لها كمسلمين من خلال قوله :” المسلم على المسلم حرام دمه وعرضه وماله” وقوله (ص) : ” المسلم من سلم الناس من يده ولسانه” وهذه المجموعة حولت المنطقة من امة واحدة الى مجتمعات متفرقة وانحرف الخطاب عن القضية الاساسية المركزية وهي فلسطين الى عناوين متعددة مذهبية وعرقية ودينية وساهمت في انقسام الامة ولا زلنا نشهد بعض اهدافها على مستوى المنطقة وان كنا احوج ما نكون الى الوحدة والتماسك .وهنا اقول ان المجلس العاشورائي يجب ان يستثمر من اجل وحدة المسلمين واحترام التنوع الديني بما يشكل منظومة بشرية متكاملة.

وتابع : ولان النهضة الحسينية لا تأخذ بعدا دينيا او مذهبياً خاصا فمن الممكن الاستفادة منها على مسوتى الوطن والامة:

على مستوى الوطن لا بد من التأكيد على العيش المشترك بين اللبنانيين مسلمين ومسيحيين والعمل على وطن الشراكة الذي يشكل العدالة والمساواة علي مستويين السياسي والاجتماعي ولا بد ان ينسجم الخطاب الداخلي مع رؤية عصرية وحديثة لبناء الدولة يقوم على الغاء الطائفية السياسية كما طرح الامام المغيب السيد موسى الصدر مع الحفاظ على الخصوصيات الدينية والسياسية كمكون وطني ثري كما ان الازمات الداخلية المستدامة في واقعنا الحالي لا يمكن ان تحل الا من خلال الحوار وهذا ما قام به دولة الرئيس من خلال طاولة الحوار الاولى والثانية للخروج من الازمات السياسية الداخلية ومعالجة الفراغ الرئاسي وحالة الجمود في مجلسي النواب والوزراء ولا بد من التعاطي بمسؤولية وطنية عالية بعيدا عن النكد والكيد السياسيين وضرورة التوجه لتحصين الوطن بكافة الشرائج اللبنانية من خلال الشعب والجليش والمقاومة .

ان تحصين لبنان داخليا لا يكون الا من خلال تعزيز دور المؤسسات التي تحفظ حقوق المواطنين .

وختم عبد الله كلمته بالقول : وعلى مستوى المنطقة والامة ستبقى اسرائيل الشر المطلق كما ذكر الامام الغيب السيد موسى الصدر التي لا تشكل خطرا على الجنوب ولبنان فحسب بل على مسوتى المجتمع البشري والتصدي لهذا العدو بسلاحنا مهما كان وضيعاً . ها نحن اليوم نشهد انتفاضة جديدة في فلسطين تؤكد مقولة الامام الصدر من خلال الانتفاضة في فلسطين التي تحارب باللحم العاري مؤكدة على ان هذه المقاومة لا يمكن ان تحاصر لا بالزمان ولا بالمكان وبذلك تكون فلسطين قد استعادة دورها كقضية عربية واسلامية. واختتم المجلس بالسيرة الحسينية تلاها فضيلة الشيخ حيدر المولى.

وكانت عقيلة رئيس مجلس النواب السيدة رندى عاصي بري قد اختتمت المناسبة العاشورائية بمجلس عزاء اقامته بدارتها في المصيلح حضره عقيلات عدد من الوزراء والنواب وفعاليات نسائية.-انتهى-

——–

شكوى من منظمة التحالف الدولي أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي

بخصوص الجرائم المرتكبة في اليمن

(أ.ل) – للمرة الثانية خلال الشهر الحالي تقدمت “أساي” (منظمة التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب -حقوق) متمثّلة برئيستها المحامية مي الخنساء وعدد من المحامين الأوروبيين، امام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، بشكوى جديدة ضدّ جرائم الحرب والجرائم ضدّ الانسانية وجرائم الابادة وجرائم الكراهية، التي يرتكبها النظام السعودي وبعض دول الخليج  وعدد من الدول الموقّعة على نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية في ظلّ صمت الحكومات العالمية والدعوى مسجلة تحت الرقم ٣٥٥-|٢٠١٥. وكانت الشكوى الاولى قد قدمت بتاريخ ٩ اوكتوبر ٢٠١٥

والجدير بالذكر انه وفي هذه الشكوى قد تم التركيز على اسماء وشخصيات عالمية ايضا بعد أنّ تبيّن بأن عدد من الشخصيات الاوروبية لاعب أساسي ومباشر في الجرائم الدولية .

هذا وتتضمن الشكوى الأدلّة والمستندات القاطعة.

وتتطرّق الشكوى أيضاً إلى استخدام السلطات السعودية للأسلحة المحرّمة دولياً التي تمدّها بها  اسرائيل وغيرها من الدول الاوروبية.-انتهى-

——–

images[6]

منسقية المستقبل في الدانمارك شاركت الشعب الفلسطيني انتفاضته

(أ.ل) – شارك وفد من منسقية “تيار المستقبل” في الدانمارك يتقدمه المنسق توفيق حمزة في الوقفة التضامنية التي دعت اليها الجمعيات الفلسطينية، في مدينة آوغوس الدنماركية، لنصرة الأقصى الشريف، واستنكارا للجرائم التي يرتكبها العدوان الاسرائيلي في حق الانسانية والشعب الفلسطيني المنتفض.-انتهى-

———

imagesOZQPBVQ0

علي حسن خليل: لا قيمة لحكومة لا تقوم بتلبية حاجات الناس

(أ.ل) – أكد المعاون السياسي لرئيس مجلس النواب ووزير المال علي حسن خليل أن ” الإمام الحسين عليه السلام انطلق إلى كربلاء لفك الحصار والقبض على الدين والسلطه التي كان يمارسها يزيد في ذلك الزمان، ومن هنا جأت هجرة الإمام القائد السيد موسى الصدر التي قام بها حيث رأى بأن الظلم يسود في وطننا وعالمنا حيث رفع الإمام الصدر راية سيد الشهداء عليه السلام ليضعها في مكانها الصحيح”.

وشدد خليل خلال إحياء الليلة التاسعة من ليالي عاشوراء من محرم والتي تقيمها حركة أمل إقليم بيروت المنطقة الرابعة في ساحة عاشوراء بمنطقة معوض. على انه “يجب على الجميع الألتزام بخط المقاومة التي هزمت العدو الإسرائيلي الذي هزم عسكريا ولكنه لا يزال كيانا موجودا، لذلك علينا دائما أن نكون متأهبين ومستعدون لمواجهته”.

وقال: “أن الوحدة الوطنية والتي عملنا على حفظها، هي الأساس التي تحمي لبنان من الأحداث التي تشهدها المنطقة العربية”، مؤكدا “بأن لبنان النموذج الذي أعتصم من أجله الأمام موسى الصدر أكبر من أي وقت مضى، وأنه بحاجة إلى تعزيز خطاب الوحدة الوطنية والعيش المشترك والأقتراب من بعضنا البعض والعمل على تأسيس منطق الحوار حول كل القضايا التي تشكل نقاط خلاف في هذه المرحلة”.

وذكر خليل “بأن مشروع العدو الإسرائيلي هو ليس فقط ضرب لبنان على المستوى العسكري فقط، بل ضربة أيضا على المستوى الرائد الذي يتمتع به لبنان من تنوع في الأديان والمذاهب”، موجها “نداء لكافة الشركاء في الوطن بأنه علينا أن لا نفرط بهذا النموذج الذي يتمتع به لبنان وأن الميثاق الوطني اللبناني وأن لم يكن الأمثل ولكنه الأفضل في هذه المرحلة التاريخية التي تعصف بالبنان والأمه معا”.

اضاف “لا قيمه لحكومة لا تقوم بتلبية حاجات الناس وإيجاد الحلول المناسبة لموضوع النفايات الذي يعاني منه كافة الشعب اللبناني”، داعيا “كافة المكونات الذين يشكلون القاعدة و السلطة في الحكم بعدم التفريط باستقرار البلد وأمنه، وذلك من خلال دعم كافة القوى الأمنية وعلى رأسها الجيش اللبناني حيث أنه يمثل القوه لحفظ الدولة ومناعتها وقوتها ايضا”.

وقال خليل “أن مجلس النواب ليس لمجموعة أو فئة معينة، وإن الرئيس نبيه بري رئيسا للمجلس سواء أجتمع هذا المجلس أم لم يجتمع”، مؤكدا بأن الرئيس بري “لا يرضى على نفسه وهو المسؤول الوطني الأول الذي حمل هم الدفاع عن لبنان ووحدته واستقراره وعمل مؤسساته لا يقبل إلا أن يفعل دور المجلس النيابي وليس لحماية المؤسسه التي يترأسها وأنما لحماية مطالب الشعب المحقه والعمل على تأمين حقوق ومطالب الناس وكذلك للاستقرار الوطن “، داعيا “كل من يحاول التعطيل لعدم إصدار فتاوي دستورية من أجل أستمرار عملية التعطيل بل العمل على ورشة عمل للأستمرار الوطن وتحقيق طموحات الشباب”، الذين دعاهم خليل “بأن يكونوا على ثقة بأن لبنان سبق له و أن مر بمراحل أصعب من هذه وأننا سوف نخرج مما يجري حتما سالمين”.

وختم خليل “عندما نرى ما يدور من صراعات مذهبية ومحاولات لضرب مهد الديانات والإسلام من خلال إنتقال الإرهاب من مكان لآخر، فأنه يجب علينا أن نقدم الإسلام السمح والخطاب الوطني وننفتح على الحوار مع الأخرين، وذلك من أجل خلاص الوطن والأمه”.-انتهى-

——–

خارجية ومغتربين لوغو

باسيل وجه رسالة شكر لنظيره القبرصي على مساهمة بلاده في الهبة المقدمة الى الجيش

(أ.ل) – وجه وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل رسالة الى نظيره وزير خارجية قبرص يوانس كاسوليدس شكر فيها قبرص حكومةً وشعباً على المساهمة في الهبة المقدمة الى الجيش اللبناني، إذ تصل مرفأ بيروت في 30\10\2015 السفينة في البحرية الفرنسية “تانغارا” محملة بإحدى عشرة حاوية من الذخيرة والعتاد، وهي الدفعة الثانية من الهبة القبرصية للجيش اللبناني.

وأوضح الوزير باسيل في رسالته ان لبنان وجيشه يخوضان معركة وجود ضد الإرهاب وتهديدات اخرى، وهو خط الدفاع الأول عن القيم الإنسانية التي يتشاركها لبنان وقبرص.

كما شكر الوزير باسيل نظيره كاسوليدس على جهده الشخصي الذي بذله في سبيل إنجاز هذه الخطوة، وقال في رسالته: “أتطلع للعمل معكم مستقبلاً لما فيه من تعزيز للعلاقات الخاصة ما بين بلدينا وعلى كافة الأصعدة”.

من جهة ثانية، وجّه الوزير باسيل برقية تهنئة الى وزير الخارجية وشؤون الكاريكوم في ترينيداد وتوباغو دنيس موسيز لمناسبة تسلمه مهامه. وتمنى له التوفيق بعمله لاسيّما في تعزيز وتطوير العلاقات بين البلدين في كل المجالات.-انتهى-

———

images[2]

الجيش: دورية تابعة للقوات البحرية أوقفت مركباً على متنه 36 شخصاً

(أ.ل) – بنتيجة الرصد والمتابعة، أوقفت دورية تابعة للقوات البحرية عند الساعة الثالثة والنصف من فجر اليوم وعلى مسافة ميلين من مرفأ الصرفند – صور، مركباً لبنانياً قدرته التحميلية 10 أشخاص، كان على متنه 36 شخصاً، بينهم 14 فلسطينياً من نازحي مخيم اليرموك في سوريا و21 فلسطينياً من المخيمات الفلسطينية في لبنان، ومواطناً لبنانياً، وذلك في أثناء محاولة تهريبهم الى تركيا بطريقة غير شرعية.

أُعيد المركب وجميع الذين كانوا على متنه الى الشاطىء اللبناني، وبوشر التحقيق في الموضوع.-انتهى-

———

انتهاء العمل بالتوقيت الصيفي اعتبارا من منتصف ليل 24 و25 الحالي

(أ.ل) – أصدر الامين العام لمجلس الوزراء فؤاد فليفل مذكرة تتعلق بانتهاء العمل بالتوقيت الصيفي، جاء فيها:”عملا بقرار مجلس الوزراء رقم (5) تاريخ 20/8/1998، القاضي بتقديم التوقيت المحلي ساعة واحدة خلال فصل الصيف اعتبارا من منتصف ليل آخر سبت أحد من شهر آذار ولغاية منتصف ليل آخر سبت أحد من شهر تشرين الاول من كل عام.

يذكر الامين العام لمجلس الوزراء بوجوب تأخير الساعة ساعة واحدة اعتبارا من منتصف ليل 24 – 25/10/2015 تاريخ انتهاء العمل بالتوقيت الصيفي”.-انتهى-

——–

 abufaour17-8-2015

أبو فاعور أنذر مستشفى صور اللبناني الايطالي بوجوب تسوية وضع مطبخه

(أ.ل) – أنذر وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور إدارة مستشفى صور اللبناني الايطالي بوجوب تسوية وضع المطبخ في المستشفى، بعدما تبين نتيجة الكشف الذي قام به المراقبون الصحيون بأنه لا يستوفي الشروط الصحية المطلوبة، ويوجد فيه كمية من المواد الغذائية غير المطابقة للمواصفات الغذائية وغير المدون عليها تاريخ الصلاحية، بالاضافة الى النظافة المعدومة.

وطلب من إدارة المستشفى عدم استلام اي مواد غذائية غير مسجل عليها تاريخ انتهاء الصلاحية، والاهتمام بالنظافة والشروط الصحية الغذائية المطلوبة وبوضع العمال والشهادات الصحية خلال اسبوعين من تاريخ تسلمها الانذار، تحت طائلة اتخاذ الاجراءات القانونية المناسبة.-انتهى-

———

ramzi jreij

جريج الى جنيف للمشاركة في مؤتمر الاعلام وثقافة الحوار الانساني

(أ.ل) – غادر وزير الاعلام رمزي جريج، صباح اليوم الى العاصمة السويسرية – جنيف، للمشاركة في المؤتمر الدولي، بعنوان “الاعلام وثقافة الحوار الانساني، الذي ينظمه “المركز الدولي للدراسات الاستراتيجية والاعلام”. يبدأ المؤتمر أعماله يوم غد السبت في جامعة جنيف – “اوني مايل” – قاعة “ارنست بونينشي” للمؤتمرات ويستمر ليومين. ويترأس الوزير جريج الجلسة الاولى للمؤتمر، مفتتحا بكلمة حول “وسائل الاعلام في خدمة الحوار الانساني”.-انتهى-

——–

ibrahim23-10-2015

ابراهيم التقى السفير الاميركي مودعا لانتهاء مهامه الدبلوماسية

(أ.ل) – استقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم في مكتبه قبل ظهر اليوم السفير الأميركي في لبنان دافيد هيل في زيارة وداعية لمناسبة انتهاء مهامه الدبلوماسية، وعرض معه الأوضاع العامة والتطورات السياسية والأمنية في لبنان والمنطقة.-انتهى-

———

images[2]

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 23/10/2015 البيان الآتي:

بتاريخه، ما بين الساعة 12,00 والساعة 14,00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة البرج الشمالي – الجنوب.

وما بين الساعة 12,00 والساعة 14,00 ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير منفجرة في منطقة جرود العاقورة.

وبتاريخه ما بين الساعة 6.00 والساعة  12.00، ستقوم وحدة من الجيش في حقل رماية مزرعة حنوش – حامات، باجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الخفيفة واستخدام المتفجرات.-انتهى-

———-

emil emil lahhoud (2)

كنعان: لاقرار قانون مكافحة تبييض الاموال والمحكمة الخاصة

بالجرائم المالية من ضمن تشريع الضرورة

(أ.ل) – اعتبر رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان في تصريح ان “تشريع الضرورة يجب أن يتضمن جميع القوانين المالية التي تجسد مصلحة وطنية عليا لاسيما قانون مكافحة تبييض الأموال الذي يجب أن يقر في اللجان المشتركة والهيئة العامة”، مؤكدا تأييد تكتل التغيير والاصلاح ادراج هذا القانون على جدول أعمال الجلسة التشريعية المزمع عقدها مع سائر القوانين الجوهرية كقانون الانتخاب واستعادة الجنسية”.

واشار الى انه وفي هذا الاطار، سيدعو “الاسبوع المقبل الى جلسة للجنة الفرعية المنبثقة عن اللجان المشتركة”، متمنيا” على “جميع الكتل النيابية الممثلة فيها بالاضافة الى الوزارات المعنية ومصرف لبنان، الحضور والمشاركة بهدف انجاز القانون واقراره لاحالته الى الهيئة العامة لما لهذا الامر من انعكاس كبير على الاقتصاد الوطني والوضعين المصرقي والمالي”. كذلك دعا كنعان الى “ادراج اقتراح قانون انشاء المحكمة الخاصة بالجرائم المالية على جدول اعمال جلسة تشريع الضرورة لاقراره، لان المحاسبة يجب الا تبقى اسيرة التسويات والاتهامات والابتزاز الاعلامي”.-انتهى-

———

nadim jmaiel

نديم الجميل هنأ المطران أسادوريان بتسلمه مهمامه الجديدة

(أ.ل) – زار النائب نديم الجميل على رأس وفد، مقر بطريركية الارمن الكاثوليك في الجعيتاوي حيث قدم التهاني الى النائب البطريركي العام المطران الجديد جورج أسادوريان بمناسبة تسلمه مهامه الجديدة .

وضم الوفد رئيسي منطقتي الاشرفية والرميل في الكتائب، عضو المكتب السياسي جورج شعنين وجورج ملك وعدد من المسؤولين الكتائبيين. وحضر اللقاء النائب سيرج طور سركيسيان، حيث طرح أثناءه “أوضاع الطائفة في لبنان والشرق وخصوصا في سوريا حيث تعرض عدد من أبنائها للأضطهاد والتهجير”.

وشكر المطران أسادوريان النائب الجميل على “مبادرته وعلى العلاقات الجيدة والمتواصلة مع حزب الكتائب”. كما نوه الجميل “بدور المواطنين الارمن في مشاركتهم الجدية والمتواصلة في الحياة السياسية اللبنانية، كما استنهاضهم للوضع الاقتصادي وهم ركنا من أركانه”.-انتهى-

———

images[2]

قيادة الجيش: توقيف شبكة تهريب قوامها خمسة أشخاص في صيدا

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 23/10/2015 البيان الآتي:

إلحاقاً لبيانها السابق، المتعلّق بتوقيف مركب قبالة شاطىء الصرفند – صور، أثناء محاولته تهريب أشخاص إلى تركيا بصورة غير شرعية، أوقفت مديرية المخابرات في منطقة صيدا ظهر اليوم، شبكة تهريب قوامها خمسة أشخاص من المتورطين الأساسيين في عملية التهريب المذكورة، فيما يجري تعقب عناصر شبكات أخرى ضالعة في عمليات التهريب. بوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص.-انتهى-

———

walid junblat

جنبلاط ابرق الى جانس معزيا بضحايا هجوم استهدف مدرسة سويدية

(أ.ل) – أبرق رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط الى سفيرة السويد ديانا جانس، معزيا بضحايا الهجوم الوحشي الذي استهدف مدرسة جنوب غرب السويد.-انتهى-

———

nawwaf musawi (2)

النائب فضل الله: لا حلول في الأفق لموضوع الرئاسة والملفات العالقة

(أ.ل) – رأى النائب حسن فضل الله خلال المجلس العاشورائي الذي يقيمه حزب الله في حسينية بلدة عيتا الشعب: أن “الأزمة السياسية في لبنان طويلة جدا كما هو واضح، فلا يوجد في الأفق حلول لا لموضوع رئاسة الجمهورية ولا للملفات الأخرى العالقة، لأن البعض في لبنان لا يزال يرهن الوضع الداخلي بتطورات المنطقة”، مشيرا إلى أن “المشروع الذي رسم لسوريا قد بدأ ينتهي، ولم يعد هناك كلام ليقال، ولا حتى المراهنة عليه باتت تجدي نفعا، فالأوروبيون والأميركان والأتراك لم يعودوا قادرين على التحكم بالوضع السوري كما من قبل، باستثناء الدولة العربية الوحيدة ألا وهي السعودية التي ما زالت مصرة على إكمال ما بدأته في سوريا”، معتبرا أن “فريق 14 آذار يعمل كما تعمل البورصة، فهم الآن يراهنون على الأحداث التي تجري في اليمن، حيث أنه إذا نجحت إحدى الغارات السعودية على اليمن، عندها ترتفع البورصة لدى فريق 14 آذار، وإذا لم تنجح تلك الغارات، فعندها يصابون بنكسة ويعودون إلى مقولة إننا نريد أن ننتظر ونرى ما الذي سيحدث”.

واكد “أن كل المعارك التي تدور في هذه الأيام على كافة المحاور في سوريا ستحقق فيها الانجازات، وستثبت صوابية ما قمنا به من واجب في التصدي لهذا المشروع بعقر داره، حيث كان لدينا وضوح في الرؤية منذ اليوم الأول لهذه المعركة”، داعيا “الجميع أن يفصلوا المسارات بين الوضع الداخلي في لبنان وبين الأزمات في الخارج على كل المستويات، إن كان على مستوى رئاسة الجمهورية أو على مستوى الحكومة والمجلس النيابي، فلا يجوز أن يبقى البلد معطلا، لذلك وفي حال كان هناك صعوبة لمعالجة القضايا الأساسية، فيمكن لنا من خلال فصل هذه المسارات أن نعالج القضايا الجزئية، سواء بالعودة إلى المجلس النيابي لتوفير المستلزمات الضرورية والأساسية للبنان، وخاصة في التشريعات التي تعود بالنفع على كل اللبنانيين، أو على مستوى الحكومة من خلال الاستجابة إلى مطالب التيار الوطني الحر، أو على مستوى أي شأن داخلي آخر”، معتبرا أن “ذلك يحتاج إلى إقلاع فريق 14 آذار عن سياسة التفرد والاستئثار التي لا يزال يمارسها تيار المستقبل باستعلاء واستكبار وكأنه وحده في لبنان، كما عليه أن يدرك أن هذا البلد هو بلد الشراكة التي لا يقدر من دونها أحد في لبنان أن يحكم البلد لوحده”.-انتهى-

——–

 images[2]

يعقوب: لقاء الاسد بوتين له دلالات كبيرة

وصمود محور المقاومة في مرحلة النتائج والانتصارات

(أ.ل) – رأى النائب السابق حسن يعقوب، خلال مجلس عاشورائي في حسينية بلدة السكسكية “ان الموقف الدولي سيتغير بسرعة تجاه سوريا، لان الإجماع الدولي لمحاربة الإرهاب بعد قرارات مجلس الأمن اصبح واقعا لا يمكن تجاوزه، وان محور المقاومة وروسيا أظهرا فاعلية واضحة في محاربة الإرهاب، مما أربك القوى والدول التي تدعم الإرهاب سرا وتدعي محاربته علنا”.

واكد “ان اللقاء الذي جمع الرئيسين الأسد وبوتين له دلالات كبيرة، ويؤشر الى بداية الانفتاح على الأسد والإقرار بالتعاون معه في معركة محاربة الإرهاب”، مشددا على “ان صمود محور المقاومة وصل الى مرحلة النتائج والانتصارات، ولا يمكن البناء على اي حسابات سياسية في المنطقة من دون الأخذ في الاعتبار هذا الواقع، وعلى اللبنانيين البدء بتقبل المعادلات الجديدة والخروج من المكابرة التي شلت البلد وعطلت المؤسسات، وأوصلت العجز الى درجة النفايات”. واستغرب يعقوب “حديث البعض عن مقايضة بين سوريا والرئاسة في لبنان، وهذا غير منطقي وانفصام عن الواقع، فالمقايضة تحصل مع رابح في مكان وخاسر في مكان آخر إنما الواقع هو ان محور المقاومة رابح في سوريا وفي لبنان فلما هذه المقايضة”؟.-انتهى-

———

elie aoun

النقيب عون دعا الى تشكيل قوة ضغط لتحرير الاعلامي كساب

(أ.ل) – دعا نقيب محرري الصحافة اللبنانية الياس عون، اثناء استقباله وفد من ذوي الاعلامي كساب في مكتبه بالنقابة، “جميع المعنيين دوليا واقليميا ومحليا الى التحرك لانهاء مأساة الاعلامي سمير كساب الذي مضى على اختفائه في سوريا ما يزيد عن السنتين وسط انباء متضاربة عن مصيره”، مناشدا “الجهات التي احتجزته الى اطلاقه واعادته الى وطنه واهله سالما خصوصا انه لم يكن محاربا ولا طرفا في النزاع انما كان يؤدي واجبه المهني بحرفية وحياد”. وقد اجرى نقيب المحررين اتصالا بالمدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم شكره فيه على “المساعي التي يبذلها لدى الجهات المعنية بهذا الملف دوليا واقليميا”، طالبا ان “يستمر فيها بصورة مكثفة لبلوغ الخواتيم السعيدة لهذه المأساة التي طالت”.

كما اجرى اتصالا بالأمانة العامة لاتحاد الصحفيين العرب من اجل “تفعيل تحركها في جميع الاتجاهات ولدى النقابات العربية المنضوية في الاتحاد، ومن اجل تأكيد تضامنها وتشكيل قوة ضغط في اتجاه العمل على تحرير الاعلامي اللبناني سمير كساب”.-انتهى-

———

images[2]

تمارين تدريبية في كفرفالوس – الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 23/10/2015 البيان الآتي:

اعتباراً من 19 /10 /2015 ولغاية 30 /10 /2015 ما بين الساعة 8.00 والساعة 18.00، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة كفرفالوس – الجنوب، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية.-انتهى-

———

hassan nasrullah

نصر الله: أميركا هدفها الهيمنة على منطقتنا وبلادنا

(أ.ل) – شارك الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله شخصياً في مراسم إحياء الليلة العاشرة من ليالي عاشوراء التي أقامها حزب الله في مجمع سيد الشهداء بالضاحية الجنوبية.

وأكد سماحته أن الذي يراهن على تعبنا وتراجعنا في معركتنا ضد المشروع التكفيري فليسمع إن هذه المعركة نؤمن بها ونخوضها عن بصيرة وسنكملها وننتصر بها ان شاء الله وهذه المعركة لا يمكن ان نتركها او نتخلى عنها او نتراجع عنها ومن يفكر ان يتراجع فهو كما يترك الحسين ليلة العاشر في منتصف الليل.

سماحة السيد نصر الله قال إننا غداً في مسيرة العاشر من المحرم سنحضر مع الحسين ولن تمنعنا لا سيارات مفخخة ولا امطار ولا شيء وسنقول لإمامنا لبيك يا حسين. واضاف غداً يا سيدي يا حسين نحن الذين ما تركناك على مدى عشرات السنين وما خذلناك في كل معارك الشرف وما تخلينا عنك في كل التهديدات غداً ايضاً في معركة الميدان الكبرى ستسمع صوتنا ودمنا في عروقنا يخاطبك لبيك يا حسين. وأشار سماحته إلى أن أميركا هي التي تقود وتدير الحروب في منطقتنا، من أجل أن تخضع شعوب المنطقة ودولها لها. إذا، لفت الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله إلى أن أميركا كوريث لقوى الإستعمار القديم ومعها بقية قوى الإستعمار القديم، هدفها الهيمنة على منطقتنا وبلادنا وأن تكون هذه المنطقة عسكرياً وسياسياً وأمنياً واقتصادياً، وأن يكون كل من في هذه المنطقة خاضعاً وتابعاً لإارادتها، معتبراً أن “اسرائيل” هي الاداة التنفيذية لهذا المشروع في منطقتنا.

وأشار سماحته إلى أن الولايات المتحدة الأميركية تعمل على هدف واضح وتضع خطط وبرامج على مديات زمنية مختلفة وهي لا تتصرف كقوة جبارة على أساس عشوائي بل تعمل على تحقيق أهداف مرسومة وثابتة وواضحة.

وأشار السيد نصر الله إلى أن الإدارة الأميركية تريد تدمير مجتمعاتنا وهي تريد ان نخضع لها وان نقبل “اسرائيل” دون معارضة او مقاومة لها ومن لا يقبل فسيكون امام حرب متعددة الاشكال من الولايات المتحدة الاميركية، لافتاً إلى أن من يكون حراً ويأخذ قراراته على اساس مصلحة دولته ومجتمعه وأمته غير مقبول اميركياً.

وأضاف سماحته أن الأميركيين يريدون النفط والغاز والحكومات الاخرى لا تستطيع ان تسعّر اسعار النفط وعندما تريد اميركا توجيه ضربة ضد الدول الاخرى كايران وروسيا وغيرها تأمر دول النفط العربية تخفيض اسعار النفط حتى لو لحق بهم خسائر فادحة. وشدد السيد نصر الله على أن “اسرائيل” أداة تنفيذية في مشروع الهيمنة الأميركية على منطقتنا، مردفاً: “لو دخلت أميركا في مشاكل معينة هل سيكون لـ”اسرائيل” هيمنة على منطقتنا؟ هذا لن يحصل لان “اسرائيل” اداة تنفيذية فقط”.

وإذ لفت إلى أن اميركا لا تريد في منطقتنا اصدقاء لانهم قد يزعجوها في بعض المواقف، اعتبر أنه في مشروعها لا فرق بين المذاهب في ضرب الدول التي تريد ان تكون قوية، مشيراً إلى أنه من غير المسموح في مشروع الهيمنة الاميركية ان تصبح، اي دولة كمصر او باكستان او اي دولة اخرى، قوية فتشن عليها الحروب مباشرة او بالواسطة كما فعلوا مع ايران في حرب صدام حسين. وقال السيد نصر الله إن أي حركة سياسية لا تؤيد اميركا يتم وضعها على لائحة الارهاب وتصادر اموالها من اجل اخضاع الدول التي رفضت الخضوع للهيمنة الاميركية، منتقداً في المقابل الرعاية والدعم التي توفّرها أميركا للأنظمة الديكتاتورية في المنطقة. وتابع السيد نصر الله أن اميركا عندما تريد الاعتداء على دولة وعلى شعب تخترع كذبة وتسوق لها والمهم ان على قادة هذا الشعب والبلد ان يخضعوا لها، فهي سوّقت الأكاذيب الكبيرة حول البرنامج النووي الايراني منها ان ايران صنعت سلاحاً نووياً واخفته واصدرت عقوبات وحصار من قبل المجتمع الدولي لاخضاع الشعب الايراني، معرباً عن أسفه لكون بعض العرب “اميركيين” اكثر من اميركا نفسها، قائلاً: لكن ايران لم تخضع وواصلت برنامجها النووي وذهبت اميركا للتفاهم مع ايران.

وتابع سماحته أن ما يحصل في منطقتنا هي حرب اميركية على كل من يرفض الخضوع للهيمنة الاميركية، فهناك مشروع اميركي تعمل به السعودية ودول عربية اخرى وتركيا ودول غربية واميركا هي قائد الحرب الحقيقي وضابط إيقاعها وهي التي تدعم وتنسق وتدير هذه المعركة، موضحاً في هذا الإطار أن اميركا تريد اخضاع العراق عبر حربها على “داعش” وتريد ان تفعل ما تريد بالعراق وتضع قواعد لها بحجة محاربة “داعش”، متابعاً أن الحرب على سوريا اليوم هي حرب اميركية لاخضاع سوريا وكل من يقاتل لاسقاط الدول السورية هو يقاتل مع اميركا سواء علم بذلك ام لم يعلم.

وأردف السيد نصر الله أن الحرب على اليمن اليوم هي أيضاً حرباً اميركية لاخضاع هذا البلد، فهم كانوا يريدون ان تكون الحرب مذهبية وطائفية لكي يجد التنابل مرتزقة يقاتلون عنهم والمطلوب كان ان تستفذ مشاعر الشباب السنة لكي يقاتلون عن الملوك والامراء.

ورأى السيد نصر الله أن هدف هذه الحروب هو اخضاع كل الذين رفضوا الخضوع وتمردوا على الارادة الاميركية والمشروع الاميركي ومعاقبة الذين اسقطوا مشروع الشرق الاوسط الجديد عام 2006 الذي اسقتطه المقاومة اسقطه حزب الله وحركة امل وكل الذين وقفوا مع المقاومة وسوريا الاسد وفلسطين بمقاومتها وايران بموقفها الصلب. وشدد السيد نصر الله على أن هذه الحروب ليس قائدها ايمن الظواهري ولا ابو بكر البغدادي ولا الجولاني ولا سلمان بن عبد العزيز لكن قائدها الاميركي الذي يديرها ويدير كل الذين يخضعون له، مضيفاً أنهم يريدون القول لنا اما ان نخضع او ان نتحمل تبعات هذا الموقف وهذا ما قيل للحسين في كربلاء اما ان تكون مع يزيد او نقتلكم ونسبي نسائكم. وأكد السيد نصر الله على أنه في مواجهة هذا المشروع الأميركي التكفيري وأمام العدو إسرائيلياً كان أم تكفيرياً الذي يضعنا أمام خيارين إما الخضوع أو الحرب نقول له كما قال الإمام الحسين “ع” هيهات من الذلة.

وأضاف السيد نصر الله أن الذي يراهن على تعبنا وتراجعنا فليسمع إن هذه معركة نؤمن بها ونخوضها عن بصيرة وسنكملها وننتصر بها ان شاء الله وهذه المعركة لا يمكن ان نتركها او نتخلى عنها او نتراجع عنها ومن يفكر ان يتراجع فهو كمن يترك الحسين ليلة العاشر في منتصف الليل.

وتابع السيد نصر الله أنه غداً يا سيدي يا حسين نحن الذين ما تركناك على مدى عشرات السنين وما خذلناك في كل معارك الشرف وما تخلينا عنك في كل التهديدات غداً ايضاً في معركة الميدان الكبرى ستسمع صوتنا ودمنا في عروقنا يخاطبك لبيك يا حسين، مردفاً: “غداً سنحضر مع الحسين ولن تمنعنا لا سيارات مفخخة ولا امطار ولا شيء وسنقول لإمامنا لبيك يا حسين”.

وبدوره، رئيس مجلس الأمناء في “تجمع العلماء المسلمين” الشيخ أحمد الزين توجه في كلمة له خلال مراسم الإحياء إلى الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله بالقول إننا ننتظر ساعة تحرير فلسطين لنصلي وراءك في المسجد الاقصى.-انتهى-

———

abd amir kabalan

عبد الأمير قبلان في رسالة عاشوراء:

لالتزام الاعتدال ووقف المناكفات ودعم الجيش

(أ.ل) – وجه نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان رسالة عاشوراء لهذا العام، وقال فيها: (…)

وطالب “المسلمين بالعودة الى ينابيع الدين وجذوره، فيكونوا مع الحسين سائرين على النهج الحسيني ليجددوا ولاءهم لرسول الله، لأن نهج الحسين هو نهج رسول الله، وعليهم ان ينهضوا ويعملوا لما يرضي الله ويصحح ما فسد من هذه الامة التي كانت ولا تزال في غياهب الظلمة حتى نهض الحسين بثورته ليصوب مسار الامة ويرشدها الى سبيل الحق والعدل، فالحسين كاشف الكربات ومبين الحقيقة ومعلم الناس سبل الخير والمعروف لم يخالف جده فسار على هدى القرآن ملتزما تعاليم جده فكان مستقيما في القول والعمل والنهج والتوجه والدعوة، لذلك نطالب العرب والمسلمين بان يعودوا الى الحسين لانه سبيل نجاة، فاذا تمسكنا بالحسين ننتصر على العدو الاسرائيلي والتكفيري واهل الباطل، وعلى العرب والمسلمين ان يكونوا مع الحسين لتبقى الاستقامة منهجا واضحا وطريقا صحيحا نعمل من خلاله لما يرضي الله، فلا ينقذنا الا اتباع الحسين الذي كان شجاعا في مواقفه حكيما في توجهاته مخلصا في تضحياته اذ كان همه الوحيد العمل وفق الصيغة النبوية لانه فلذة النبي محمد وتجسيد لسيرته ونهجه، وعاشوراء منهج الصالحين والمتقين”. ودعا “علماء الازهر والسعودية ولبنان وكل العالم العربي والاسلامي الى تعليم الناس معاني النهضة الحسينية والتزام طريق الحق الذي جسده النبي محمد وسار على نهجه الامام الحسين، ليكون النبي محمد الرائد والمعلم والمرشد والنذير من الفساد والظلم، فنحن نريد ان يتعلم الناس معاني التضحية والاباء والاخلاص ليكونوا في طريق سيد شباب اهل الجنة عاملين بالمعروف ناهين عن المنكر، فالحسين مع الحق والحق معه، والحسين مع القرآن والقرآن معه، وعلى جميع المسلمين ان يحيوا يوم العاشر من محرم ويواسوا رسول الله واهل البيت وينهضوا من كبوتهم ويتعظوا من تضحيات الحسين وسيرته ونهجه لتكون امتنا خير امة اخرجت للناس تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر”.

وطالب اللبنانيين “بدعم كل جهد ومسعى يحفظ لبنان مما يحتم عليهم ان يلتزموا نهج الاعتدال ويقلعوا عن المناكفات التي تضر بمصلحة الوطن، وعليهم ان يبتعدوا عن كل فساد ومنكر، فيكونوا مع الحقيقة لنبقى بعيدين عن كل منكر وانحرافات فيكونوا مع الله ليكون الله معهم، وعلى الجميع ان يدعموا الجيش اللبناني والمؤسسات الامنية فنعمل لزيادة عديد الجيش ونوفر له العتاد اللازم ليظل جيشنا ضمانا لحفظ الامن ودرع الوطن الذي يقيه الاخطار، وعلى اللبنانيين ان يوحدوا صفوفهم ويتعاونوا على البر والتقوى وينبذوا الاثم والشر ليكونوا خير امة تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر”.

إحياء الليلة العاشورائية التاسعة

من جهة ثانية، احيا المجلس الشيعي الاعلى الليلة التاسعة من محرم في قاعة الوحدة الوطنية في مقر المجلس، برعاية نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان، في حضور حشد من علماء الدين وشخصيات سياسية وزارية ونيابية وقضائية وعسكرية وتربوية وثقافية واجتماعية ومواطنين. وعرف للمناسبة الشيخ علي الغول وتلا المقرىء أنور مهدي آيات من الذكر الحكيم.

والقى رئيس مجلس الامناء في تجمع العلماء المسلمين الشيخ احمد الزين.-انتهى-

——–

darwish-skaff23-10-2015

darwish23-10-2015

درويش التقى وفداً من ابرشية زحلة الأرثوذكسية دعاه للمشاركة في حفل

تنصيب المطران يونان الصوري والتقى سكاف في زيارة شكر لمواساة العائلة

(أ.ل) – استقبل رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش وفداً من ابرشية زحلة وبعلبك وتوابعهما للروم الأرثوذكس ضم كل من الآباء: متري الحصان ودانيال الدبس، المحامي نجيب كعدي، المهندس جورج قرطاس، الأستاذ نقولا القرعوني والمهندس ميشال انيس المعلوف، وجه اليه الدعوة للمشاركة في حفل تنصيب المطران الجديد للأبرشية المتروبوليت يونان الصوري يوم الأحد في 1 تشرين الثاني المقبل، بحضور غبطة البطريرك يوحنا العاشر اليازجي في كاتدرائية القديس نيقولاوس في زحلة.

وقد شكر سيادته للوفد الزيارة والدعوة، متمنياً التوفيق للمطران الجديد في مهماته، خدمة للكنيسة ولزحلة والبقاع، مؤكداً مشاركته في الإحتفال.

كما استقبل رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك السيدة ميريام سكاف ارملة النائب والوزير السابق الراحل الياس سكاف يرافقها السادة جان ابو خالد، يوسف زرزور، ميشال زرزور والياس الفرن، في زيارة شكر لما قام به سيادته من تقديم واجب العزاء ومواساة العائلة في مصابها الأليم.

درويش جدد وقوفه الى جانب العائلة، وشدد على حجم الخسارة التي منيت بها زحلة والبقاع في غياب الراحل الكبير الياس بك سكاف، معولاً على حكمة العائلة الكريمة واصرارها على متابعة مسيرة الفقيد والرسالة الإنسانية التي نذر نفسه لها.-انتهى-

———

hassankasrallah

كلمة لنصر الله مساء اليوم

(أ.ل) – يلقي الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله كلمة الثامنة والثلث من مساء اليوم، خلال المجلس العاشورائي المركزي في مجمع سيد الشهداء – الرويس، يتناول فيها آخر التطورات السياسية.-انتهى-

———

images[2]

تمارين تدريبية في حقل رماية حنوش – حامات

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 23/10/2015 البيان الآتي:

بتاريخي 21و 22 /10/ 2015 ما بين الساعة 11.00 والساعة 13.00 من كل يوم، ستقوم وحدات من الجيش في حقل رماية حنوش – حامات، باجراء تمارين تدريبية يتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والثقيلة.

لذا تدعو قيادة الجيش المواطنين إلى عدم الاقتراب والتجوال في محيط بقعة التمرين حفاظاً على سلامتهم الشخصية.-انتهى-

———

اتحاد عمال البناء والأخشاب: لاقرار سلسلة الرتب والرواتب

(أ.ل) – توقف المجلس التنفيذي لاتحاد نقابات عمال البناء والأخشاب بعد جلسة برئاسة رئيسه مرسل مرسل، في بيان، “أمام تفاقم الأزمات على كافة الصعد الوطنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والمعيشية والأمنية والدستورية، والفراغ المستحكم في رئاسة الجمهورية، وتعطيل المجلس النيابي والحكومة، وانعكاس كل ذلك على حياة ومعيشة المواطنين في مجال الصحة والتعليم والسكن والكهرباء والمياه والنفايات والبطالة وفرص العمل والتسريح من العمل والهجرة والأجور وسائر التقديمات الاجتماعية”.

واعتبر ان “الحراك الشعبي الوطني، باضراباته وتظاهراته واعتصاماته لمواجهة السلطة بجميع أطرافها، هذه السلطة المنحازة لأصحاب الرساميل الكبرى والاحتكارات وسالبي حقوق المواطنين واملاك الدولة البحرية والنهرية، هو تعبير عن غضب واستياء الشعب اللبناني على اختلاف طوائفه واتجاهاته من استمرار هذه الاوضاع الشاذة”.

وأكد الاتحاد “دعمه ومشاركته ومساندته للحراك الشعبي المستمر”، مستنكرا “لجوء السلطة إلى سياسة القمع والتعدي على المتظاهرين، واعتقال بعضهم، بدل الاستجابة للمطالب المشروعة، ولا سيما وضع حد للفساد والمفسدين ومحاسبتهم، وانقاذ البلاد من الأزمات المستشرية وحل القضايا الشعبية والمطالب بما فيها قانون عصري للانتخابات على قاعدة النسبية، ولبنان دائرة انتخابية واحدة، وخارج القيد الطائفي”.

وشدد على “ضرورة الاستمرار بالنضال من أجل المطالب الوطنية التي رفعها الحراك الشعبي والمطالب النقابية العامة المتعلقة بتصحيح الاجور واصلاح الضمان الاجتماعي واقرار قانون عادل للايجارات واقرار مرسوم شمول عمال ورش البناء بالضمان الاجتماعي، ومعالجة موضوع البطالة والمزاحمة غير المشروعة للعمال اللبنانيين وديمومة عملهم، والتصريح عن جميع العمال للضمان الاجتماعي وبأجورهم الفعلية وإعادة العمل بالدفع المباشر للتعويضات العائلية للمضمون وعلى قاعدة 75% من الحد الأدنى للأجور”.

ودعا الاتحاد “جميع العمال لتنظيم صفوفهم في نقاباتهم وتفعيل مشاركتهم وسائر مطالبها المشروعة”، معربا عن “تأييده لهيئة التنسيق النقابية في كل تحركاتها لتحقيق سلسلة الرتب والرواتب في النشاطات المطلبية والوطنية والنقابية كافة لتحقيق الحياة الحرة الكريمة، والعدالة الاجتماعية”.-انتهى-

———

samid jeajea

حبيش من معراب: الفريق المعطل ينتظر التسويات الخارجية

(أ.ل) – استقبل رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع في معراب عضو كتلة المستقبل النائب هادي حبيش على مدار ساعة من الوقت.

ورأى حبيش “ان الفريق المعطل ينتظر التسويات الخارجية التي توصل فلانا أو علتانا الى سدة الرئاسة، ولا أعتقد أن هذا الموضوع سيؤدي الى نتيجة، باعتبار أن اللبنانيين فقط هم القادرون على انتخاب رئيسهم من خلال ممثليهم”.-انتهى-

———

 mhm yazbek

يزبك: لبنان في قلب العاصفة والمكايدات لا تعالج المخاطر

(أ.ل) – تحدث الوكيل الشرعي العام للسيد الخامنئي في لبنان الشيخ محمد يزبك في مقام السيدة خولة بنت الإمام الحسين في بعلبك، فقال: “غدا العاشر من محرم الحرام، ينقلنا إلى ساحة كربلاء، ومواجهة الحق الذي جسده ابن بنت رسول الله وريحانته الامام الحسين، وأهل بيته وأصحابه في مواجهة الباطل المتمثل بسلطان الظلم يزيد وأعوانه، وكانت حركة الامام الحسين من أهم الضرورات، دفاعا عن الاسلام”. أضاف “بالامس شيع سبعة أفراد من عائلة صفوان بسبب الكارثة البحرية، فإننا نشاركهم مصابهم الاليم، نطالب معهم وكل مواطن، الحكومة أن تتحمل مسؤولياتها اتجاه ما يحصل من ظلم وفقر، وعدم توفر فرص عمل، وأن تتخذ الاجراءات المطلوبة لمعالجة الاسباب التي تدفع بالمواطن إلى ارتكاب المخاطر، طلبا للقمة خبز يسد بها جوعه. والسياسيون في وطني،إذا شاؤوا أن يجتمعوا اجتمعوا، واذا لم يشاؤوا لم يجتمعوا، فأين حقوق المواطنين؟ هل هي معلقة على مشيئة القوى السياسية الذين لا يشعرون بجوع وحاجات المواطنين؟ فما هذا الاستخفاف بحقوق الناس؟!” وطالب القوى السياسية في لبنان، ب “تحمل مسؤولياتها تجاه تفعيل مؤسسات الدولة، لأنه لا دولة من دون مؤسسات، ولبنان في قلب العاصفة، والاخطار تحدق به من كل جانب، فالمكايدات والمناكفات السياسة لا تحل ولا تعالج، بل تعقد وتزيد المخاطر، وعن أي شيء نتحدث، وكل شيء بحاجة إلى حديث ومعالجة، ولا ندري إلى متى تبقى المراوحة، والنفايات تتفاقم؟ وهل تكون نوعا من التخدير السياسي الذي تتعطل معه كل الحلول؟ ناهيك عن ملفات أخرى قد تكون أصعب وأعقد وانعكاسها على المواطن أخطر”.-انتهى-

———

talal hatoum

حاطوم عرض مع اعلاميي بعلبك خط مسيرة عاشوراء بعد ظهر اليوم

(أ.ل) – التقى مسؤول الإعلام المركزي في حركة “أمل” طلال حاطوم في مركز قيادة إقليم البقاع، الإعلاميين المعتمدين في بعلبك، في حضور المسؤول الإعلامي للحركة في البقاع حمزة شرف.

ووضع حاطوم الإعلاميين في تفاصيل “خط سير مسيرة عاشوراء التي تنظمها حركة أمل عند الساعة الثالثة والنصف من بعد ظهر اليوم في بعلبك، انطلاقا من محيط القلعة وصولا إلى ساحة القسم على ضفاف مرجة رأس العين”. وأكد أن “كل الترتيبات للنقل المباشر ولتسهيل مهام الإعلاميين قد اتخذت، ولا يوجد أي قيد على تحرك وآلية عمل الإعلاميين، والحرص على حسن التنظيم كان الأساس، بما يؤمن للاعلاميين مواكبة المسيرة بالشكل الأفضل”. وعن الحراك الشعبي الذي شهدته الساحة اللبنانية قال: “نحن في حركة أمل انتفضنا منذ أيام الإمام المغيب السيد موسى الصدر لرفع الغبن والحرمان عن المناطق المحرومة في لبنان، ونحن كنا نخاف على الحراك من الحراك نفسه، ومع الأسف حصل ما كنا نخشاه، فقد تحول الحراك من مطالب محقة يعنى بها كل الشعب اللبناني إلى بعض الأمور التي حرفته عن مساره”.

ورأى أن “التدخل الروسي عسكريا في سوريا بناء لطلب سوري رسمي، وقد جاء بعد صمود سوريا طيلة خمس سنوات، ورغم تدخل 83 دولة لإسقاط النظام وكل أشكال الدعم للمسلحين بالمال والسلاح والإمكانيات، ومحاربة النظام بالاعلام وبدعم الإرهاب والحصار، ولم تحقق تلك الدول أي اختراق طيلة السنوات الخمس، بالمقابل أثبت الرئيس الأسد التفاف الجيش وغالبية الشعب السوري حوله”.-انتهى-

——–

ابو فاضل: نتسائل ما هو الهدف الحقيقي من إعادة فتح جدلاً إغلقه غبطة البطريرك

زاسبيكين: الغرض من التدخل الروسي المباشر تنشيط الجهود

في سبيل تسوية سياسية على اساس بيان جنيف

(أ.ل) – استضاف اللقاء الارثوذكسي في مقره في الاشرفية مساء أمس، سفير روسيا في لبنان الكسندر زاسيبكين في محاضرة بعنوان: “معا نصنع السلام”، ركز فيها على التطورات في الشرق الاوسط لا سيما الموقف الروسي من الازمة السورية وتأييده حل هذه الازمة استنادا إلى بيان جنيف، مشددا على تعاون روسيا مع الدولة السورية في محاربة الارهاب.

بعد النشيدين اللبناني والروسي، وفي حضور النائب علي بزي والوزراء السابقين: زياد بارود، مروان خير الدين، نقولا صحناوي، نقولا نحاس، السفير السابق عبدالله ابو حبيب جاك صرّاف – قنصل روسيا الفخري، بلال اللقيس-ممثل حزب الله، المحامي سليمان فرنجية- قيادة تيًار المردة، حبيب افرام- رئيس الرابطة السريانية، جو حبيقة – رئيس حزب الوعد، حنًا عتيق- رئيس الحركة التصحيحية في القوات اللبنانية، جوزف الزايك -قدامى القوات اللبنانية، ربيع الدبس-عضو المكتب السياسي للحزب القومي، جرجي بركات –رئيس الجمعية الامبراطورية الثقافية اللبنانية الأرثوذكسية.لمحامي رودريك خوري-حزب المشرق،جاك تامر-الحركة الديمقراطية وممثلي أحزاب سياسية ووفد من السفارة الروسية.

إعتبر أمين عام اللقاء ابوفاضل أن البيان التوضيحي الصادر عن البطركية الإنطاكية كان واضحا” وكافيا” ووافيا”لإزالة اللغط الذي أحاط بالترجمة الخاطئة لحديث الأرشمنديت شابلين. فنتسائل ما هو الهدف الحقيقي من إعادة فتح جدلاً إغلقه غبطة البطريرك وإن كان ذلك عبر وعظة و بيان و مناورات سياسية رخيصة  تحمل في طيَها بزوراً فتنن طائفية ومشروعا” تقسيميا” داخل الكنيسة الإنطاكية الأرثوذكسية.

ونتسأل لماذا هذا التوقيت بالذات مع بروز دور روسيا الديبلوماسي والعسكري لضرب الإرهاب، بينما كان الصمت المطبق من قبل هؤلاء الغيارى إزاء خطف المطرانين وقتل وتهجيرالمسيحيين والمسلمين والتعدي على الكنائس والأديرة والمدن والتراث والفتك بالبشر والحجر. سأستشهد بكلمة علامة الكنيسة الأرثوذكسية المطران جورج خضر لأشدد معه أن : لا إستعلاء في كنيستنا بين الأسقف والرعية وأعدكم ان اللقاء الأرثوذكسي سيكون بالمرصاد لكل هذه المشاريع المشبوهة والتي لا تتناسب مع حقيقة وحدتنا الإنطاكية المشرقية.

ثانيا: مثل ما سبق وقلنا في لقاءنا في ضهور الشوير في الشهر المنصرم نؤكد مرًة أخرى أن الحل السياسي في سوريا الذي بات واجباً أخلاقياً ضمن قاعدة ثابتة بأن لا مساومة مع الإرهاب، هو ضرورة وطنية إستراتيجية للإستقرار الأمني والسياسي والإقتصادي في لبنان لذلك نحن ننتظر نتيجة إجتماع فيينا غداً. ونرى في الحراك الديبلوماسي الروسي محاولة جدية لخلق ظروف هذا الحل.

ثم تحدث زاسيبكين فعرض السياسة الروسية في مرحلة بوتين – مدفيديف الرامية الى “كسر نظام الاحادية الدولية او الثنائية القطب وصولا الى محلة التعددية كعنصر موضوعي في العلاقات الدولية”، لافتا الى ان “ايجاد التوازنات في هذه المرحلة من العلاقات الدولية يتطلب جهدا ديبلوماسيا أكثر” وهذا ما توقم به روسيا، مشيرا في هذا السياق الى “استمرار نهج الغرب، بعد سقوط الاتحاد السوفياتي، في تعزيز القيادة الغربية في العالم وتوسيع الناتو والشراكة الاوروبية مع دول اوروبا الشرقية”.

ورأى ان ظاهرة التدخل في المشاكل الداخلية للدول هدفه استغلال هذه المشاكل لمفاقمة الاوضاع والانتقال من المظاهرات الى العنف ثم الحرب كما حصل في ليبيا وما يحصل الان في سورية”.

وفي هذا السياق أكد أن روسيا تشجع حل الأزمات في منطقة الشرق الأوسط بالحوار الداخلي من دون تدخل خارجي، معتبراً أن ما يحصل اليوم في المنطقة لجهة بروز تيارات راديكالية ومتطرفة لم يكن متوقعاً من قبل الغرب، حتى في إطار نظرية الفوضى الخلاقة، وان الغرب استغل الاحداث في المنطقة لاسقاط الانظمة وايجاد حلفاء جدد يكونون تابعين له”، لافتا الى ان بلاده تنبهت للخطر الارهابي منذ بدء الاحداث في الشرق الاوسط لاننا كنا نرى موازين القوى وكيف يمكن ان تتطور الامور في المرجحلة المقبلة بغض النظر عن مصير الانظمة”، مشددا في هذا السياق على أن “مشروع التطرف المحلي كان جزئيا مرتبطا بالأوساط الخارجية ولكنه كان بدرجة كبيرة يتطور محليا في بعض الدول”، معتبرا ان “هذه الظاهرة تشكل خطرا إرهابيا بكل ما للكلمة من معنى، وقد أدت الى تدهور الأوضاع في أكثر من بلد”

وفي الملف السوري، شدد على أن روسيا “لن تسمح بتكرار سيناريو ليبيا في سورية وهي بلد مفتاح في المنطقة له اهمية كبرى”، مؤكدا “ثبات الموقف الروسي لجهة التعاون مع الدولة السورية في مجال مكافحة الإرهاب، وأعتباره مبادرة جنيف انجازا ديبلوماسيا نعتمد عليه ينص على المبادىء الاساسية للتسوية السياسية في سورية وكا يجب تطبيقها”، مشددا على ان  “مستقبل سورية دولة علمانية ذات سيادة تضمن  المساواة لكل مكونات المجتمع”.

وفي سياق متصل رأى أن المبادرة الأميركية الروسية التي كان يفترض أن تؤدي الى التسوية السياسية في سورية توقفت على وقع الأحداث في أوكرانيا وتجميد الاتصالات،، لافتا الى استمرار روسيا في مساعيها “منفردة لمصلحة التسوية في سورية، من هنا كان اللقاء مع وفد المعارضة السورية لايجاد نقاط مشتركة لمواصلة السعي وايجاد امال للتسوية في المستقبل”، لافتا إلى أن اللقاءات التي حصلت في موسكو شجعت الأمم المتحدة على التحرك وتقديم اقتراحات دو ميستورا.

وبعدما عرض لوجستية التدخل الروسي المباشر عسكريا في سورية، اكد ان “الغرض منه تنشيط الجهود في سبيل تسوية سياسية على اساس بيان جنيف الذي لا ينص على تنحي الاسد”.

ولفت إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حرص بعد زيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى موسكو على الاتصال بكل الأطراف المعنيين لوضعهم في أجواء الزيارة، معربا عن اعتقاده بأن التسوية السياسية كانت حاضرة في صلب محادثات بوتين والأسد، مؤكدا ان النظام السوري منفتح على كل المبادرات الحوارية بما فيها الحوار مع المعارضة ومع المجتمع الدولي لتثبيت التسوية السياسية، مؤكدا ان “الأولوية الان هي لمكافحة الارهاب والتسوية السياسية بالتعاون مع كل الاطراف الاساسيين اقليميا ودوليا”.

واكد ان الديبلوماسية الروسية ستواصل “العمل من أجل تحقيق هذه الأهداف، وخصوصا وقف سفك الدماء، وهو ما كان يمكن تحقيقه منذ زمن، وعلينا اليوم أن نكثف  الجهود من أجل تحقيقه، بدل الانتظار بضعة أشهر، اذ لا يجوز أن يبقى هذا النزاع مفتوحا لمدة طويلة”.-انتهى-

——–

 اللجنة الاسرائيلية للطاقة الذرية تناقض الموقف الرسمي لـ”تل أبيب”:

نؤيّد الاتفاق النووي مع إيران

(أ.ل) – رأت اللجنة الاسرائيلية للطاقة الذرية أن “الاتفاق النووي بين الدول الكبرى وإيران سيمنع طهران من امتلاكها سلاحًا نوويًا في المستقبل”، وفق ما نقلت صحيفة “هآرتس” عن مصدر من داخل اللجنة رفض الكشف عن اسمه.

واضافت الصحيفة أن اللجنة الإسرائيلية ووفق التقديرات التي توصلت إليها خلال نقاشاتها الداخلية حول الاتفاق النووي مع إيران، أعربت عن تأييدها للاتفاق، وذلك في موقف معارض للمستوى السياسي في “إسرائيل” وعلى رأسها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو الذي هاجم مرارًا وتكرارًا الاتفاق النووي مع إيران في كافة المناسبات.

ولفتت صحيفة “هآرتس” الى أن تقديرات اللجنة “متعلقة فقط بالجوانب الفنية للاتفاق الذي من شأنه أن يمنع إيران من امتلاك قنبلة نووية في المستقبل، وليس حول الآثار الفعلية الناجمة عن رفع العقوبات عنها”.

واضاف مصدر مطلع على موقف لجنة الطاقة الذرية، تنقل “هآرتس”، إن “أعضاء اللجنة يعتمدون على التحليلات والرصد التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية وراء البرنامج النووي الإيراني. وبأنه إذا ما فكّر الإيرانيون بعدم الالتزام باتفاق فسيكون من الممكن كشف ذلك بسهولة”.

ويتابع المصدر للصحيفة بأنه “لا يوجد أي تأثير للبند الذي يعطي إيران مهلة 24 يومًا قبل أن يقوم المفتشون الدوليون في زيارة المنشآت النووية في إيران، وذلك لأن لدى وكالة الطاقة الذرية أدوات تكنولوجية تسمح بفحص دقيق لطبيعة الأنشطة النووية حتى بعد سنوات”.

وتنقل الصحيفة عن أعضاء اللجنة ارتياحهم من “التغييرات التي طرأت على مفاعل أراك النووي في ايران، الذي يعمل على الماء الثقيل على غرار مفاعل ديمونة النووي في كيان العدو”، كما ترى اللجنة الإسرائيلية أن التغييرات في مفاعل أراك التي تم تحديدها في الاتفاق النووي مع إيران تحظر أية إمكانية لإنتاج مادة البلوتونيوم بمعايير عسكرية تكون مطلوبة من أجل صناعة سلاح نووي، وكذلك لا توجد أية طريقة من أجل تجاوز المراقبة المفروضة على المفاعل في اراك، ويتم انتاج البلوتونيوم تحت أعين مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية”.-انتهى-

———

انتهت النشرة

 

 

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

army

نشرة الأربعاء 13 كانون الأول 2017 العدد 5498

دورية تابعة للعدو الاسرائيلي مؤلفة من حفارتي خنادق و9 عناصر أقدمت على اجتياز السياج التقني ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *