الرئيسية / النشرات / نشرة الثلاثاء 9 حزيران 2015 العدد 2909

نشرة الثلاثاء 9 حزيران 2015 العدد 2909

riad salameh

رياض سلامة افتتح مؤتمر يوروموني:

لبنان يستفيد من تراجع أسعار النفط وانخفاض اليورو عزز قدرتنا الشرائية

رغم المخاطر الأمنية التي يواجهها لبنان نحن نتوقع نموا يفوق الـ2%

(أ.ل) – إنطلق مؤتمر يوروموني المدعوم من كل من مصرف لبنان وهيئة السوق المالية اليوم بعنوان التكنولوجيا والتمويل شركاء من أجل النمو، بمشاركة أكثر من 300 مشارك.

إفتتح حاكم مصرف لبنان رياض سلامة الجلسة الافتتاحية بكلمة قال فيها: “إن البلدان الناشئة تواجه تحديات عديدة، مثل انخفاض أسعار السلع، لا سيما النفط. كما أنها تعاني من التقلبات الكبيرة في أسعار العملات، علما أن هذه التقلبات ستتواصل طالما لم تعد المصارف المركزية في العالم قادرة على اللجوء إلى معدلات الفائدة للتأثير على سياساتها النقدية.

كما أن سياسات تقليص المخاطر derisking الناتجة عن التدابير التنظيمية المشددة المفروضة على المصارف الكبرى، ستؤذي بشكل خاص البلدان الناشئة التي ستواجه صعوبات متزايدة في التعامل مع المصارف الدولية. والواقع أن هذه التدابير التنظيمية تغير طبيعة العمل المصرفي الذي اعتدناه، باعتبار أن هوامش الملاءة الأعلى المفروضة من قبل السلطات الرقابية تحمل هذه المصارف على تقليص نشاطاتها”.

اضاف “إن لبنان يستفيد من تراجع أسعار النفط. ففاتورة الاستيراد تناهز 6 مليار دولار سنويا، وبالتالي، إن تراجع أسعار النفط قد يتيح لنا توفير حوالي 1 أو 1.5 مليار دولار في السنة. أما انخفاض اليورو، فقد عزز قدرتنا الشرائية، إنما أثر في الوقت نفسه على قدرتنا التنافسية التي تراجعت لكوننا اقتصادا مدولرا. أضف إلى ذلك المخاطر السياسية والأمنية، لا سيما الحرب في سوريا وانعكاساتها السلبية على لبنان في السنوات الـ3 أو الـ4 الأخيرة. فمنذ اندلاع هذه الحرب، كان ميزان المدفوعات سلبيا. وإذا أردنا احتساب تكاليف الحرب السورية على لبنان، يكفي أن نضيف العجز التراكمي في ميزان المدفوعات فنحصل على رقم تقريبي وواقعي يصل إلى 6 أو 7 مليارات دولار. علاوة على ذلك، يعاني لبنان من وجود 1.5 مليون لاجئ ويتحمل هذه الكلفة دون سواه. من ناحية أخرى، تأثرت سوق الاستهلاك جراء الحظر الذي فرضته بلدان مجلس التعاون الخليجي على مواطنيها”.

وتناول سلامه الاستراتيجية التي وضعها مصرف لبنان “لتعزيز الطلب الداخلي بهدف التعويض عن انحسار الطلب الخارجي”. وقال: “نسعى إلى تعزيز التعاون القائم بين القطاع المالي والقطاعات الأخرى، لا سيما قطاع التكنولوجيا. وقد تركزت هذه الاستراتيجية على برامج قروض تحفيزية. فقد قام مصرف لبنان، لثلاث سنوات على التوالي، بمنح المصارف نحو 1.5 مليار دولار في السنة بمعدل 1% وتقوم المصارف بدورها بإقراض القطاع الخاص، على الأخص في مجال السكن والمشاريع الجديدة والطاقة البديلة والمشاريع البيئية. ولا بد من ذكر NEEREA أي المبادرة الوطنية لتفعيل الطاقة والطاقات المتجددة، التي تتوجت بالنجاح والتي خلقت 6 آلاف فرصة عمل. وحتى اليوم، تم منح قروض بقيمة نصف مليار دولار لقطاع الطاقة البديلة وقطاع البيئة”. اضاف “على صعيد آخر، إن الإشتمال المالي يتحسن. فعدد المقترضين في القطاع المصرفي ارتفع من 35 ألفا في سنة 1993 إلى 700 ألف اليوم، مما يساهم في نمو الإقتصاد ومتانته. ونجد في لبنان 3 قطاعات استراتيجية رئيسية يمكن الإعتماد عليها لبناء مستقبل أفضل: قطاع الغاز والنفط، والقطاع المالي، وقطاع اقتصاد المعرفة. إن البنك المركزي معني بالقطاع المالي وبقطاع اقتصاد المعرفة وقد أصدر لهذه الغاية التعميم رقم 331. نتيجة لذلك، استثمرت المصارف حتى الآن أكثر من 200 مليون دولار في شركات ناشئة وصناديق متخصصة بالاستثمار في هذه الشركات. هناك على الأقل 40 شركة تقدمت بطلب الحصول على استثمارات من المصارف التي باتت تدرس هذه االطلبات بشكل جدي للغاية. وقد وضع التعميم رقم 331 الهندسات المالية التي تشجع استثمار رأس مال المصارف في مثل هذه الشركات، فيما يضمن مصرف لبنان هذه الإستثمارات بنسبة 75%.

كما يدعم مصرف لبنان الشركات المسرعة للأعمال في لبنان. وفي هذا السياق، يعنى بالمنصة التكنولوجية الرقمية المنشأة بدعم من المملكة المتحدة UK Tech Hub التي تبدو واعدة جدا، خاصة أنها تلقت ما يفوق المئة طلب، رغم إنطلاقها منذ شهرين على الأكثر”.

وأوضح سلامه أن هيئة الأسواق المالية في لبنان CMA “تعمل على وضع استراتيجية لدعم القطاع الخاص، لا سيما الشركات الناشئة”، لافتا الى أنها تشارك “بفعالية في تأمين بيئة مؤاتية تضمن وجود أسواق مالية عادلة تتمتع بالإدارة الرشيدة والشفافية”.

وقال: “أصدر مصرف لبنان عدة تعاميم في هذا الصدد ويسعى حاليا إلى إطلاق سوق إلكترونية تربط المصارف والمؤسسات المالية والوسطاء في لبنان بهدف خلق سوق سيولة للأسهم والسلع، لا سيما الذهب والقطع. ومن شأن هذه السوق الإلكترونية أن تؤمن مخرجا للشركات الناشئة الراغبة في طرح أسهمها على الجمهور في هذه الأسواق. نريد أن يقوم القطاع الخاص بإدارة وتشغيل هذه السوق، على أن تراقب من قبل هيئة الأسواق المالية التي تعد المستندات اللازمة لاستدراج العروض. نحن نسعى إلى ربط هذه السوق عالميا، لا سيما في البلدان التي تتواجد فيها الدياسبورا اللبنانية، فيكون لنا تمثيل في بلدان عديدة مما يتيح للراغبين أن يستثمروا في لبنان بطريقة سهلة وموثوقة”.

وختم “رغم الصعوبات السياسية الداخلية والمخاطر الأمنية التي يواجهها لبنان، نحن نتوقع نموا يفوق الـ2%. ومع أن التضخم يقارب الصفر في المئة وأنه ما دون نسبة الـ4% المستهدفة، فإن سوق العملات والقطع مستقرة ولا تدعو إلى تدخلنا وأسعار الفوائد مستقرة أيضا. السيولة مرتفعة في القطاع المصرفي. ونحن نعقد آمالا كبيرة على لبنان ونعمل جاهدين للحفاظ على ثقتكم”.-انتهى-

———-

army

خرق زورقين حربيين اسرائيليين المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء 9/6/2015 البيان الآتي:

بتاريخه عند الساعة 3.57 فجراً، أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لمسافة 375 متراً ولمدة ثلاث دقائق. وعند الساعة 4.03 خرق زورق مماثل المياه المذكورة المسافة نفسها ولمدة دقيقتين. تجري متابعة الخرقين بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

———-

mhm shkeir

شقير: وضعنا الاقتصادي والاجتماعي صعب جدا

(أ.ل) – نظم تجمع بيروت برئاسة محمد أمين الداعوق لقاء حواريا مع رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شقير، في حضور رئيس جمعية تجار مار الياس عدنان فاكهاني، والهيئة الادارية للتجمع وحشد من الشخصيات الرسمية والاقتصادية والاجتماعية البيروتية.

بداية، رحب الداعوق بشقير، مشيدا ب”موقعه الاقتصادي وجرأته في معالجة القضايا الاقتصادية الملحة”، وقال: “الوضع الحالي يتطلب مثل هذه الجرأة لتغيير الاوضاع الحالية التي تسير نحو الاسوأ”، مضيفا: “ان الوصول الى الاهداف المرجوة يتطلب وضعا وطنيا أفضل على مختلف المستويات”، متمنيا على “الرئيس شقير التوفيق والنجاح في مهامه”.

أما شقير، فشكر “التجمع ورئيسه المحامي محمد أمين الداعوق على هذا اللقاء الجامع، وقدم عرضا مقتضبا عن الوضع الاقتصادي في البلد، وتحدث عن التراجعات التي تسجلها مختلف القطاعات الاقتصادية ولا سيما التجارة والسياحة والعقار”، مشيرا الى ان “صمود القطاعات الاقتصادية والناس يعود الى حد بعيد الى وجود اللبنانيين في الخليج الذين يتجاوز عددهم الـ550 الف شخص، والذين يرسلون نحو 85% من مجموع التحويلات الخارجية التي تأتي الى لبنان سنويا”.

وتابع شقير “ان 53% من صادراتنا تذهب الى دول الخليج، في ما 85% من الاستثمارات الخارجية في لبنان هي خليجية، كما ان 65% من الانفاق السياحي في لبنان هو خليجي، (عندنا كان الوضع مستقرا في لبنان، أي قبل العام 2011)، وهذا يدل على ان الاقتصاد اللبناني يرتكز بشكل اساسي على هذه الدول الشقيقة”.

واشار الى انه “خلال زيارة الوفد الاقتصادي اللبناني الى بعض دول الخليج مؤخرا، سمعنا كلاما من المسؤولين القطريين والاماراتيين يعبر عن مدى محبتهم لبلدنا ورغبتهم بالمجيء اليه، لكن في الوقت نفسه كان المطلب واحد، وهو تأمين الاستقرار”.

واضاف “لكن للأسف نرى اليوم ان هناك بعض القيادات السياسية في لبنان، غير مهتمة لأوضاع البلد على مختلف المستويات ولا سيما على المستويين الاقتصادي والاجتماعي، في ظل استمرار الشغور في سدة الرئاسة منذ أكثر من سنة، وتعطيل المؤسسات الدستورية، ما يعطي إشارات سلبية للمستثمرين والسياح وحتى للمستهلك اللبناني”.

وأكد شقير ان “لبنان يمر في أصعب ايامه على الاطلاق، خصوصا على المستوى الاقتصادي، ونحن في الهيئات الاقتصادية اطلقنا صرخات متتالية: من بيال 1 وبيال 2، الى فينيسيا 1 وفينيسيا 2، كما أطلقنا صرخة في ايلول من العام الماضي من غرفة بيروت وجبل لبنان لانتخاب الرئيس لكن لا حياة لمن تنادي”.

وختم شقير “وضعنا الاقتصادي والاجتماعي صعب جدا، وان اللامبالاة الحاصلة في التعامل مع قضايا الدولة والاقتصاد والناس الملحة سيوصلنا الى وضع لا يحمد عقباه”. بعد ذلك، دار حوار مطول بين شقير والحضور تركز على العديد من الملفات الاقتصادية والاجتماعية.-انتهى-

———-

amin jmaiel

الرئيس الجميل التقى وفد المستقبل: تعطيل المؤسسات نهج قاتل

لن يوفر أحدا والانقاذ يبدأ بانتخاب الرئيس

(أ.ل) – استقبل الرئيس أمين الجميل، في بيت الكتائب المركزي في الصيفي ظهر اليوم، وفدا من كتلة “المستقبل” ضم النواب: احمد فتفت، جمال الجراح، هادي حبيش، رياض رحال وأمين وهبة، وشارك في اللقاء النواب: ايلي ماروني، سامي الجميل، فادي الهبر وسامر سعادة، وتم خلال بحث الوضع في عرسال و”تعطيل عمل المؤسسات”.

ورحب الرئيس الجميل بعد اللقاء بهذه الزيارة، مؤكدا “تضامن الكتائب والمستقبل في السراء والضراء”. وإذ اعلن انه “كانت هناك وجهة نظر موحدة”، اكد نقطتين: اولا المنحى التعطيلي أكان على مستوى انتخاب رئيس الجمهورية واعمال مجلس الوزراء وقيادة الجيش”. واعتبر انه “بات نهجا”، ووصف هذا الامر ب”القاتل في الوقت الحاضر”، مشيرا الى انه “منحى انتحاري لن يوفر لا المعطلين ولا الاطراف الآخرين الذين يحاولون انقاذ الدولة من هذا المستنقع”. وأوضح اننا “بحثنا في الطرق الفضلى لمعالجة التعطيل الذي يشكل انقلابا على الدستور والمؤسسات ومصلحة لبنان العليا”.

وتطرق الى سلوك “حزب الله” في لبنان من عرسال وغيرها، معتبرا ان “المقاربة المذهبية وبغض النظر عن صواب القضية التي يطرحها فهي ستأخذ في النهاية منحى مذهبيا وهذا الامر لا يخدم البلد ولن يقبل أي مكون بالتنازل لمصلحة مكون آخر بما فيه الدفاع عن الوطن”. وشدد على ان “لا خلاص إلا بأن تصب كل الجهود في اطار وطني وطرح وطني اكان بالنسبة الى عرسال او للحكومة”.

وحذر من ان “الوطن في خطر بسبب التهديدات التي تأتي من الخارج والحراك في المنطقة الذي يؤثر على لبنان، وبسبب الخطر الاسرائيلي، ولان الوحدة الوطنية مفقودة ولا تترجم بشكل صحيح ولا تتضافر الجهود لحماية الوطن والمواطنين”. ورأى ان “هناك محاذير كبيرة على الصعيد الوطني والإجتماعي وهناك قضايا كثيرة عالقة في مجلس الوزراء تتعلق بحياة المواطنين”، واعتبر ان “الأمور تطرح بشكل خاطئ وفوقي ولا يمكن البلد تحمل تبعات ذلك”. ودعا الى “انتخاب رئيس جمهورية في اقرب وقت وتحريك عجلة الحكومة ومجلس النواب وبهذه الطريقة ننقذ الوطن”.

سئل الرئيس الجميل عن سبل وقف التعطيل، فأجاب: “هذا الموضوع نال حيزا كبيرا اليوم واتفقنا البقاء على تواصل في ما بيننا والتواصل ايضا مع دولة الرئيس تمام سلام لنجد افضل الطرق لمواجهة هذا التعطيل”.-انتهى-

———-

army

الجيش: تفجير ذخائر في محيط ينطا – البقاع الغربي

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء 9/6/2015 البيان الآتي:

بتاريخه، ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة ينطا – البقاع الغربي.-انتهى-

———-

nabih berri

بري عرض الأوضاع مع بو صعب وفنيش والتقى فياض

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة وزير التربية الياس بو صعب وعرض معه للاوضاع الراهنة.

وكان استقبل وزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمد فنيش وبحث معه للاوضاع الحكومية والمجلسية.

كما استقبل النائب فياض.-انتهى-

———-

army

دعوة وسائل الإعلام لتغطية الرماية التجريبية

بواسطة الصواريخ المضادة للدروع في حقل رماية الطيبة – بعلبك

(أ.ل) – دعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه الى حضور وتغطية الرماية التجريبية للصواريخ المضادة للدروع نوع (TOW) والتي تسلّمها الجيش مؤخراً من الولايات المتحدة الأميركية في إطار الهبة السعودية المقدمة للجيش اللبناني، في حقل رماية الطيبة – بعلبك وذلك يوم الأربعاء الواقع فيه 10/6/2015 الساعة 10.00.

  • ملاحظات:

– إنتهاء وصول مندوبي وسائل الإعلام الساعة 8.30 إلى ثكنة محمد مكي – بعلبك للانتقال بعدها الى حقل الرماية.

– وجوب تزويد مديرية التوجيه أسماء مندوبي وسائل الإعلام عبر البريد الإلكتروني على العنوان الآتي : press@lebarmy.gov.lb ، وذلك حتى تاريخ 9/6/2015 الساعة 18.00، على أن يصطحب كل منهم البطاقة الصحفية العائدة للوسيلة الإعلامية العامل لديها.

– للاستفسار الاتصال بالضابط المنسّق على الرقم 150422/ 03.-انتهى-

———–

army

الجيش: تفجير ذخائر في محيط ينطا – البقاع الغربي

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء 9/6/2015 البيان الآتي:

بتواريخ 8 ، 9 ،10 /6 /2015 ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي جاج وبعشتا – جبيل وعلى الشاطئ المقابل، باجراء تمارين تدريبية وعمليات برمائية، إبرار وإغارة، تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية والحية بواسطة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة واستخدام الزوارق الحربية.

واعتباراً من 1 /6 /2015 ولغاية 30 /6/ 2015 ما بين الساعة 8,00 والساعة 16.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقلي تفجير عيون السيمان والقرية.-انتهى-

———-

tamam salam

سلام التقى سفير الامارات وزوارا

جريج: نحن نؤمن بالدولة ولن نرضخ لأي ابتزاز أو ضغط

(أ.ل) – استقبل رئيس رئيس مجلس الوزراء تمام سلام السفير الجديد لدولة الإمارات العربية المتحدة حمد سعيد الشامسي في زيارة بروتوكولية.

الشامسي

بعد اللقاء، قال الشامسي:”تشرفت اليوم بمقابلة الرئيس سلام ونقلت اليه تحيات صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس الحكومة حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وكذلك تحيات صاحب السمو نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ولي عهد ابوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، نحن تربطنا بلبنان علاقة أخوة مميزة ولقيت كل الدعم من دولة الرئيس سلام ووعدته بأن أكون ليس سفيرا لدولة الإمارات في لبنان وإنما سفير لبنان في أبو ظبي”.

وردا على سؤال أكد السفير الإماراتي ان “العلاقة بين لبنان والإمارات مميزة وتاريخية ومبنية على الثقة والإحترام وعلى القيم والأخلاق، والمرحلة المقبلة ستشهد تطويرا في العلاقات بين البلدين”.

وعن وضع اللبنانيين في الإمارات، قال السفير الشامسي: “أطمئن الجميع الى وضع اللبنانيين في دولة الإمارات العربية المتحدة، هم يحظون باحترام وتقدير ومرتاحون ويمارسون نشاطهم التجاري والإجتماعي ومن انتهت خدماته في الامارات كانت لأسباب اعتقد ان الجميع تفهمها وكذلك الحكومة والجهات الأمنية في لبنان”.

وأعلن عن “إنشاء مكتب لتنسيق المساعدات للبنان للفئات الفقيرة التي تحتاج للمساعدة من خلال مشاريع تنموية ستنفذ في المرحلة المقبلة عبر التنسيق بين السفارة والحكومة، وكذلك هناك مشاريع استراتيجية للبنان سيتم الإعلان عنها قريبا”.

وزير الإعلام

والتقى الرئيس سلام وزير الإعلام رمزي جريج الذي قال بعد اللقاء: “من الطبيعي ان اجتمع بدولة الرئيس سلام في الظروف الدقيقة التي تمر فيها البلاد عموما والحكومة خصوصا والتي تمثلت بعدم دعوة مجلس الوزراء الى الانعقاد الخميس المقبل بسبب إصرار فريق من الوزراء على عدم بحث أي موضوع إلا التعيينات الأمنية. إن هذا الفريق بعدما عطل إنتخاب رئيس الجمهورية بإحجامه عن حضور جلسات الإنتخاب المتتالية يحاول اليوم تعطيل المؤسسة الدستورية الوحيدة التي تعمل بصورة شبه طبيعية تأمينا لمصالح الناس”.

واضاف “تمنيت على دولة الرئيس عدم الخضوع لهذا الإبتزاز السياسي واستخدام الصلاحيات التي منحه اياها الدستور بدعوة مجلس الوزراء الى الانعقاد وتحديد جدول أعماله وعدم الرضوخ للضغوط التي يمارسها فريق لفرض إرادته على اللبنانيين وقد تمثلت هذه المحاولة بقول الشيخ نعيم قاسم يوم امس “إما أن يأتي العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية أو سيبقى الفراغ الى أجل غير منظور” إن هذا الكلام غير مقبول ومرفوض ويقع ضمن الإبتزاز السياسي ويذكرنا بما قاله السفير الأميركي ريتشارد مورفي منذ عقود “إما أن تنتخبوا مخايل الضاهر أو الفوضى”.

نحن نؤمن بالدولة وبوجوب حصول إنتخابات وفقا للأصول النيابية والديموقراطية ولن نرضخ لأي ابتزاز أو ضغط من هذا النوع”.

داريل مانديس

واستقبل الرئيس سلام رئيس القلم في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان داريل مانديس وتناول لبحث عمل المحكمة.

ريمي برسييه

والتقى الرئيس سلام العضو التنفيذي في مجلس ادارة البنك السويسري “يوليوسبير” ريمي برسييه.

ومن زوار السراي اليوم النائب السابق اسماعيل سكرية.

وفد النادي الرياضي

استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام عصر اليوم في السراي الحكومي، وفد النادي الرياضي برئاسة رئيسه هشام جارودي وأعضاء الهيئة الادارية ولاعبي النادي الشباب والشابات والناشئين، في حضور وزير البيئة محمد المشنوق ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة وليد نصار، وأهدى النادي الانتصارات التي حققها الى سلام بصفته رئيسا فخريا له.

مراد

ومن زوار السراي رئيس “اللقاء الوطني” الوزير السابق عبد الرحيم مراد ونائب الرئيس هشام طبارة.

قواس

واستقبل سلام المؤلفة الموسيقية مغنية الاوبرا هبة قواس التي أطلعته على إنجازاتها الفنية.-انتهى-

———

majles niaby

ارجاء جلسة لجنة المال لعدم اكتمال النصاب

(أ.ل) – لم تعقد لجنة المال والموازنة جلستها التي كانت مقررة العاشرة والنصف من قبل ظهر اليوم الثلاثاء 9/6/2015 وذلك لدرس جدول الأعمال التالي:

1- مشروع القانون الوارد بالمرسوم رقم 1954 الرامي الى الموافقة على إبرام اتفاقية قرض بين الجمهورية اللبنانية-وزارة الإتصالات والبنك الدولي للانشاء والتعمير لتمويل مشروع “البيئة المحيطة لخدمة الأنترنت عبر الخلوي”(MIEP) .

2- متابعة درس اقتراح القانون الرامي الى انشاء برنامج لإزالة الفقر والعوز المدقع في لبنان (افعال).

3- مشروع القانون الوارد بالمرسوم رقم 939 الرامي الى تعديل الفقرة الأخيرة من المادة السابعة من القانون رقم 234 تاريخ 10/6/2000 (تنظيم مهنة الوساطة المالية)”.

وذلك بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني وأرجئت الى جلسة يحدد موعدها لاحقا.-انتهى-

———-

ali hassan khalil

علي حسن خليل في افتتاح مؤتمر تطبيق معايير المحاسبة الدولية:

لرفع الانتاجية المالية دوليا وتعزيز منطق الشفافية والمحاسبة

(أ.ل) – افتتح وزير المالية علي حسن خليل اليوم، المؤتمر العلمي المتخصص الذي تنظمه وزارة المالية بالتعاون مع نقابة خبراء المحاسبة المجازين والبنك الدولي حول تطبيق معايير المحاسبة الدولية للقطاع العام، الذي تستمر اعماله على مدى ثلاثة ايام، ويستفيد منه ما يقارب 150 مشاركا من موظفي وزارة المالية والقطاع العام واعضاء نقابة المحاسبين المجازين، وتعتمد فيه مواد تدريب من قبل محاضرين متخصصين من قبل مجلس معايير المحاسبة الدولية في القطاع العام التابع للاتحاد الدولي للمحاسبين.

وألقى وزير المالية كلمة قال فيها: “يشرفني أن أقف بينكم اليوم في لحظة صعبة يمر بها وطننا لبنان، قد يستغرب فيها البعض أن نجتمع في مناسبة مؤتمر متخصص جاف بالمعنى السياسي والاجتماعي، لكنه يأتي ليعكس إرادة صلبة لدى النخب اللبنانية في الإبداع والعطاء والخروج من المحن بقوة أكبر وصلابة أشد والاستعداد دائما للنظر باتجاه الوطن الذي نحلم، وطن تحكمه الدولة القوية القادرة العادلة، الوطن الذي تحكمه المؤسسات القادرة على مواجهة التحديات والاستحقاقات على قاعدة العلم والمعرفة والخبرات ودوما على قاعدة الالتزام بالمعايير الدولية التي تفرضها القوانين والتي لا بد من الالتزام بها من اجل بناء مؤسسات قوية وصلبة. ونحن اليوم في هذا المؤتمر تطرح أمامنا الكثير من التحديات حول الدولة العصرية التي تحكمها المؤسسات القادرة على تأمين الاطمئنان للناس والقطاعين العام والخاص، وللمستثمرين الباحثين عن مكان يجدون فيه أو يرسمون فيه تطلعاتهم نحو مستقبل أفضل. هل نريد وطنا هشا؟ الوطن الضعيف الذي لا يستطيع أن يواجه التحديات الكبرى في عالم بدأ يطل عليه الكثير من الاعاصير التي تهدد الدول غير المحصنة في مواجهة مثل هذه التحديات”.

أضاف “قدرنا أن نبقى نشدد ونواكب وقدرنا كلبنانيين ان نبقى نبحث دوما عن الافضل لان لا خيار لنا الا الحفاظ على هذا الوطن لبنان. وطن النموذج والذي استطاع ان يجدد قدرته على الحياة مرارا في لحظات مفصلية شعر بها بعض الناس بقلق على مستقبلهم، لكنهم استطاعوا ان يخرجوا من المحن اكثر قدرة على العطاء واكثر قدرة على التجدد. اليوم ونحن ننظر الى التحديات التي تواجهنا على المستوى السياسي نشعر فعلا بقلق لكنه قلق لن يثنينا عن البحث الجاد من اجل الوصول الى مخارج لازماتنا السياسية”.

وتابع “نعم أنا اعرف أن هناك الكثير من المصالح السياسية تحكم المواقف ما ادى الى تعطيل مؤسساتنا السياسية عن العمل او ايقافها او ارباكا بها، لكن بكل وضوح وصراحة ومحبة نخاطب بعضنا البعض ومن موقع المسؤولية: نحن بحاجة الى اعادة صياغة مواقفنا من جديد والى اعادة حساباتنا من جديد، فلا مصلحة ان نضرب اركان الدولة والمؤسسات ونعطل عملها بدءا من انتخاب رئيس الجمهورية وصولا الى تفعيل واطلاق عمل المجلس النيابي في الورشة التشريعية الى الحفاظ على استقرار عمل السلطة التنفيذية. نحن نقدر وبقوة مطالب القوى السياسية في أن تعبر عن نفسها ومطالباتها بأي حق سياسي تراه، لكننا في لحظة مصيرية كالتي يمر بها وطننا والتي لا يمكن فصلها عما يجري في المنطقة يصبح لزاما علينا أن نقدم على اتخاذ اي موقف سياسي للمصلحة الوطنية العامة التي تفرض الترفع عن اي حساب خاص باتجاه الحفاظ على الدولة ومؤسساتها واستمرارها”.

وأردف “نحن ومن موقعنا نتعاطى بكل انفتاح من اجل الوصول الى تسويات والى معالجة للازمات السياسية القائمة وهي معالجات تتطلب الاستمرار في تلاقي القوى السياسية مع بعضها البعض، رغم الاختلاف العميق للوصول الى الحد الادنى الذي يسمح في هذه المرحلة بأن تستمر وان نبقى ونعالج قضايانا حتى لا نفقد فرصا لا يمكن أن تتكرر. أمامنا عمل كثير ومتطلبات تجاه المواطن والدولة وهي امور تستوجب ان ننطلق سريعا نحو ورشة تشريعية وتنفيذية تحفظ لنا ما هو مهدد بالخسارة من قروض ودعم والتزامات دولية تخدم المصلحة الوطنية دون تفرقة بين فئة سياسية وفئة سياسية اخرى”.

وقال: “ان الحديث اليوم عن مواكبة الاحتياجات يتطلب اتخاذ قرارات جريئة تعيد النظر ببعض المواقف التي اطلقت على مستوى التشريع وعلى مستوى عمل السلطة التنفيذية، وهذا الامر لا يفسد اطلاقا على اي جهة ان تعبر عن موقفها بالشكل الذي تريد ولكن المهم ألا نهدم هيكل الدولة حتى لا يبقى ما نطالب به على مستوى حساباتنا الخاصة او نفترضه حسابا عاما. ان تبقى الدولة وان تبقى المؤسسات هو امر له اولوية مطلقة ويجب ان يكون في اولى حساباتنا السياسية عند اتخاذ اي قرار”.

أضاف “بالعودة الى مؤتمر اليوم الذي يكتسب اهمية كبرى ونحن نفتتح معا في وزارة المالية مع الهيئات الرسمية المتخصصة ملف تفعيل عمل الادارة في الدولة وتفعيل عمل المؤسسات بما يوفر ارساء قواعد واضحة محاسبية مالية جديدة للدولة تعيد تنظيم الامور التي ربما تعرضت لبعض من الاهتزاز خلال مراحل ماضية. انني اليوم اؤكد امامكم على تعهد وزارة المالية التي قامت به فرقها في المديرية العامة وفي مديرية المحاسبة وكل الهيئات وكل الادارات التي تشكل هذه الوزارة التي عملت من اجل انجاز الحسابات العامة للدولة، الحسابات المعلقة والتي جرى نقاش طويل حولها في السياسة والاعلام، واطلقت الكثير من المواقف. ولكننا بتجرد المسؤول وانطلاقا من القواعد العلمية المحاسبية نخوض غمار هذه المسؤولية بكل جدية وعمل شاق ومضن للخروج من دوامة البحث عن كيفية انجز حسابات الدولة المعلقة منذ سنوات طويلة”. وتابع “لقد تقدمت وزارة المالية في عملها الى حد بعيد وهي تحتاج ربما الى بعض الوقت لانجاز هذه الامور المعلقة. وقد وضعت سابقا وهي اليوم على استعداد لتضع امام المجلس النيابي حصيلة عملها هذا الذي نريد ان نؤسس عليه للانتقال الى مرحلة الامساك بالحسابات من منطلقات وقواعد محاسبية واضحة وشفافة تتلاءم مع ما نطمح اليه في ادارة الدولة على المستوى المالي. لقد بذل جهد استثنائي خلال الاشهر الماضية وهو جهد مستمر حتى الوصول الى اقفال هذا الملف ليس على قاعدة التسويات بل على قاعدة تحديد كل النقاط التي شكلت عناصر اختلاف في المواقف خلال المرحلة الماضية وتحديد المسؤوليات والانطلاق بجدية نحو ارساء القواعد التي تضمن الشفافية في متابعة كل الملفات المالية على مستوى ادارة الوزارة ومؤسساتها”.

وقال خليل: “في مؤتمرنا اليوم الذي تقوم به نقابة خبراء المحاسبة المجازين والتي نتطلع الى تعاون اوثق معها في كل الاطر التي تسمح بإكمال عمل الوزارة وخبرات النقابة وخبرات علاقاتها الدولية وموقعها على اطار الاتحادات الدولية من اجل انجاز التشريعات والقرارات ورسم الآليات التنفيذية نحو تطبيق ما يتعلق بمعايير المحاسبة الدولية في القطاع العام، وغيرها من الامور التي ربما تحتاج الى تعاون مشترك في المرحلة المقبلة. لقد اتفقنا على اطلاق لجنة لصياغة مثل هذه القواعد والقوانين والقرارات، ونحن بصدد وضعها موضع التنفيذ لنكون حاضرين في اي لحظة لالتقاط فرصة تطوير انظمتنا بما يتلاءم مع هذه المعايير الدولية”. أضاف “ان تطور اقتصاديات الدول التي تنطلق عبر طريق تشجيع الالتزام بالمعايير المهنية العالية لاعداد التقارير والبيانات المالية والتي علينا ان نرسي قواعد تطبيقها في القطاع العام، وقد عملنا بورشة اطلقت منذ سنوات مع البنك الدولي لتطوير ادارة الادارة المالية العامة، واليوم نلتقي في هذا المؤتمر نتكامل ونتقاطع مع ما صبونا اليه بتعاوننا السابق في برامج متخصصة مع البنك الدولي من أجل تطوير ادارة المالية العامة. ان من اهداف مؤتمرنا الوصول الى اصدار التقارير المالية في القطاع العام كما في القطاع الخاص بعيدا عن التمييز وتتصف بالوضوح وبالشفافية تظهر واردات الدولة ونفقاتها شفافة لا لبس فيها انطلاقا من فهم لتطبيق المعايير المحاسبية الدولية على القواعد المرسومة في كل المؤسسات الدولية”.

وتابع “اننا نعلم تماما أن اصدار مثل هذه التقارير يتطلب تجردا عاليا بعيدا عن الحسابات المالية التي تخفي الكثير ربما من عيوب الدولة وبعض مؤسساتها. علينا أن نميز دوما بين ان نجعل من هذا الاخفاق مظلة للتغطية على المخالفات وبين المسؤولية التي تقتضي أن نقدم للرأي العام بيانات شفافة لا تعكس فقط تقديرات الموازنة العامة، بل تعكس بحق الانفاق الحقيقي والواردات الحقيقية بما يسهل عملية المحاسبة للمسؤولين امام الرأي العام وامام المجلس النيابي. نعم ان هذا الامر يتطلب منا اصدار التقارير وفق التصنيفات الجديدة التي اعتمدناها عند وضع مشروع موازنة 2015 انطلاقا من التصميم المحاسبي العام للدولة على الاساس الذي نريد أن نصل اليه بالانتقال الى الابلاغ من النقدي الى اساس الاستحقاق، وهذا الامر الذي وضع في صلب اعمال هذا المؤتمر بما يعزز بالفعل رقابة وشفافية دقيقتين في معالجة الامور”. وقال: “لقد اصبحت المحاسبة اليوم معولمة كالتجارة وكل المعاملات الاقتصادية وبالتالي اعتماد لغة محاسبية، لغة دولية ترسي مثل هذا الموضوع ما يساعد على كسب ثقة الممولين الدوليين كما ثقة القطاع الخاص بتقديم معايير لمحاسبة واضحة، كما علينا ان نرسي اعتماد قواعد محاسبية واضحة تشجع المانحين والمقرضين على الثقة بالدولة بما يساعد على اعطائها المزيد من القدرات للقيام بمسؤولياتها وواجباتها”. أضاف “الحديث عن ذلك يطرح أمامنا تحدي غياب الموازنات للدولة اللبنانية. لا يمكن لدولة ان تستمر وتبقى وان تطرح معالجة مثل هذه القضايا الجوهرية في علاقات المؤسسات والدول بعضها مع البعض الآخر في غياب اقرار موازنة عامة للدولة. لقد عملنا جاهدين على وضعها ومناقشتها بكل انفتاح وجدية في مجلس الوزراء وما زلت اراهن رغم الازمة السياسية العميقة على ان يعود مجلس الوزراء الى مناقشتها واقرارها واحالتها الى المجلس النيابي وتقديمها وتقديم الحلول لقطع الحسابات لها من الآن وحتى نصل الى انجاز ما تحدثنا عنه من محاسبة وانجاز للحسابات تسمح بقطع حسابات السنوات الماضية وتحديد ميزان الدخول بشكل واضح لإقفال كل ما يتعلق بواقع الموازنات العامة للدولة منذ عشر سنوات وحتى الآن، دون اغفال المحاسبة عن اي خلل يمكن ان يكون قد وقع خلال هذه السنوات”.

وختم “أكدنا سابقا على حفظ حق ديوان المحاسبة ومؤسسات الرقابة بضبط ومتابعة مثل هذا الامر، ونؤكد عليه في هذه اللحظة مجددا”.-انتهى-

———-

images[2]

قزي التقى وزيرا كمبوديا وشكل لجنة

لوضع آلية لاستقدام العمال الاجانب

(أ.ل) – أصدرت وزارة العمل اليوم، البيان الاتي:

“في ظل تزايد الشكاوى حول العشوائية في استقدام العمال الاجانب الى لبنان لا سيما من دول آسيا، فقد اظهرت التحقيقات التي اجرتها وزارة العمل عدم وجود اطار قانوني لاستقدام العاملين الرجال في الفئة الثانية والثالثة لأن رخص مكاتب الاستقدام محصورة باستقدام العاملات في الخدمة المنزلية وبالتالي فقد شكل وزير العمل سجعان قزي لجنة من الوزارة لوضع آلية لاستقدام العمال الاجانب بشكل يمنع السمسرات المباشرة وغير المباشرة ويضع اطارا قانونيا لهؤلاء العمال من جهة ويسمح للشركات اللبنانية باستقدامهم دون رسوم ومصاريف اضافية لا لزوم لها، وذلك حرصا على مكافحة تجارة البشر”.

من جهة ثانية، وفي اطار تعزيز اللامركزية الادارية التي وردت في اتفاق الطائف، أصدر قزي مذكرة طلب بموجبها من “الدوائر الاقليمية للوزارة في صيدا والنبطية وزحلة وبعلبك وطرابلس وجونيه استلام طلبات الحصول على اجازات العمل لأول مرة والمتعلقة بالعمال السوريين العاملين ضمن النطاق الجغرافي لكل منهم، وذلك تسهيلا لأمور اصحاب العمل والمواطنين لا سيما الذين هم خارج محافظة بيروت على ان يحيل رئيس الدائرة الاقليمية في الدوائر المذكورة آنفا الطلبات المقدمة في دائرته الى دائرة رعاية شؤون العمال السوريين في الوزارة التي تتولى بدورها اجراء المقتضى القانوني بشأنها”.

الى ذلك، وبناء على توجيهات وزير العمل الهادفة الى حماية اليد العاملة اللبنانية، فقد نظم مفتشو الوزارة 115 محضر ضبط في غضون ثلاثة ايام في حق اصحاب ورش بناء وسوبرماركات ومؤسسات مختلفة في مختلف المناطق، لاستخدامهم عمال اجانب وخصوصا سوريين بشكل غير قانوني ومن دون اجازات عمل.

على صعيد آخر، استقبل قزي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الكمبودي بي سيفان، وبحث معه في العلاقات الثنائية. وأبدى الوزير الكمبودي استعداد بلاده لارسال ايد عاملة الى لبنان.-انتهى-

———

army

الجيش: طائرة تجسس إسرائيلية خرقت أجواء الهرمل بعلبك وياق

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء 9/6/2015 البيان الآتي:

عند الساعة 8.00 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الهرمل، بعلبك ورياق، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 20.00 من فوق بلدة الناقورة.-انتهى-

———-

 basil1-9-6-2015

basil2-9-6-2015

basil9-6-2015

باسيل من مونتريـال الى اوتاوا:

علينا أن نزيل كل العوائق سياسية كانت أم مالية كي تصل MEA الى كندا

نحن معرضون من خلال موجات النزوح التي نشهدها أن نخسر أرضنا

(أ.ل) – أكد وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل انه “لا يمكن أن يكون هناك لبنان وفئة منه تشعر بالظلم، ونحن نشعر اليوم بالظلم، ولا نخجل من قول ذلك، كما لا نخجل ان نقول أننا لن نقبل به وسننتفض عليه بكل قوتنا وسنواجهه ونسقطه من اي جهة أتى”، مشدداً على “أننا سننتفض من أجل لبنان وكل اللبنانيين وليس بهدف “كسر” أي فريق لبناني اخر، إنما لننتصر كلنا لمفهوم لبنان الواحد والمتساوي ولنعيد التوزان له.”

كلام باسيل جاء خلال حفل إستقبال أقامه على شرفه القائم بأعمال السفارة اللبنانية في اوتاوا سامي حداد، حضره مستشار وزير الخارجية للشوؤن الكندية اسعد درغام، وممثلون عن القيادات الروحية والأحزاب اللبنانية وحشد من أبناء الجالية.

وشدد الوزير باسيل في كلمته على اهمية ان يحافظ المغتربين على ” لبنانيتهم لانها أعلى من الطائفية والاتجاهات السياسية والحزبية والمناطقية، فنحن لسنا بلدا مثل اي دولة في العالم، علينا أن نتذكر دائماً انه ما من دولة او شعب إحتمل ما إحتملنا وبقي صامداً، ورغم ذلك نحن لم نكن يوماً لاجئين أو نازحين إنما أضفنا وأعطينا الى كل دولة ذهبنا اليها واندمجنا ونجحنا في كل المجتمعات لأننا أتينا من خلفية ثقافية ودينية بإستطاعتها أن تفهم الاخر مهما كانت ظروفه.، وأشار الى “الرسالة الفريدة للبنان واللبنانيين في العالم، تكمن في التنوع و إمكانية العيش مع الاخر في ظل الرفض الذي نراه حالياً لهذا الاخر مما يكلف البشرية الدماء والآلام وللاسف سيكلفها المزيد. وأنتم خاصة في دولة ككندا قائمة على التنوع والتعدد، بإمكانكم أن تشهدوا لرسالتنا من خلال تضامنكم ووحدتكم مع بعضكم البعض، وبالجهد المطلوب منا كي يستطيع لبنان الاستمرار، لان اللبنانيين شعب منتشر وناجح ومرجعيته وجذوره في وطنه، واذا خسرنا ارضنا حينها سنصبح من دون أرض ومشردين.”، وقال:” أتيت لاقول لكم اليوم أنكم أنتم أساس لبقاء لبنان، ولذلك عليكم المحافظة على جذوركم فيه، من هنا سعي وزارة الخارجية الى جمع اللبنانيين من خلال الأفكار والمشاريع التي طرحتها ومنها “أرزة المغترب”، وانا ادعوكم الى زرع أرزة في لبنان.

وعلينا ان نعمل على نقطتين، اولاً، فتح خط طيران مباشر بين كندا ولبنان، اذ انه حتى اليوم ليس هناك من إرادة لدى شركة طيران الشرق الاوسط MEA ان تأتي الى دول بعيدة يتواجد فيها اللبنانيون، وهذه سياسة تقوم بها الدولة وتفرضها لان شركة الطيران هذه ملك لمصرف لبنان، حتى لو قلنا انه على الدولة أن تمّول خطاً مباشرا الى كندا، فهذا الامر يستحق. المطلوب منا اذا أن نزيل كل العوائق سياسية كانت أم مالية كي تصل MEA الى كندا. ثانياً، العمل أن تأتي شركة طيران كندا الى لبنان، وهذا الامر بحاجة الى مساعدتكم وهمتكم، وهنا أدعوكم جميعاً في موسم الانتخابات الكندية هذا، الى تنظيم حملة مع كل مرشح يطلب صوتكم ان تقولوا له نحن نريد أن تصل شركة الخطوط الكندية الى بيروت، لا أن تتصرفوا مثلنا في لبنان حيث ان السبب الرئيسي لمشاكلنا هو عدم محاسبة المواطن لاي مسؤول على أعماله. والخط المباشر هذا لن يسهل تواصلكم فقط مع أهلكم، إنما أيضاً لوصول البضائع اللبنانية إليكم بشكل أسهل، وكل مرة تشترون انتم المنتجات اللبنانية وتروجون لها تساهمون بذلك في إستمرار بلدكم والمحافظة عليه، لان الارض غير المزروعة يصبح بيعها أسهل، ونحن معرضون من خلال موجات النزوح التي نشهدها أن نخسر أرضنا”.

وأضاف “إن ثروتنا هي بلدنا ولبنانيتنا هي ما يميزنا عن غيرنا وتجعلنا ننتصر حيث يفشل الآخرون، نحن اللبنانيون الوحيدون الذين انتصرنا على الاسرائيلين، وعلى داعش والارهاب، ومنعناهم من الدخول الى مجتمعنا. هذه القدرة التي نملكها بأن نقدم نموذجاً وبإمكانيات قليلة جداً، هي أمر عجزت عنه ٦٠ دولة لم تستطع إيقاف داعش وعدم السماح له في التمدد في العراق وسوريا. ونحن هذا الشعب الصغير لم نسمح لداعش أن تدخل الى أرضنا ولا الى الفكر اللبناني، اذ اننا محصنين بوحدتنا الوطنية. ومهما إختلفنا الا أننا لدينا رادع وهو محبتنا للبنان وتعلقنا فيه وهو كفيل بأن نطرد الارهاب من ارضنا. وهذا الامر نحن مؤتمنون عليه، كمسلمين ومسيحين، علينا المحافظة على صورة إسلامنا الحقيقية والتي هي مشوهة اليوم في العالم، وأنتم اللبنانيون تعطون الصورة الحقيقة عن الاسلام، المسيحيون قبل المسلمين. يقولون الاسلام المعتدل، كلا ليست هذه هي الحقيقة، إنما الاسلام السلام هو من تتشوه صورته في العالم. نحن معنيون أن نظهر الى العالم من خلالكم انتم الذين اندمجتم في كل المجتمعات، أن ما يقال عن أن المسلم لا يستطيع الاندماج، هو أمر خاطىء. انتم الصورة الحقيقية عن الاسلام الذي يعطي السلام ويتعايش مع بقية الأديان. انتم ايضاً مدعوون أن تقولوا للغرب الذي تخلى عن مسيحي لبنان، أنكم تقيّمون وجود المسيحيين من خلال عددهم القليل وليس من خلال المعنى الذي يعطيه وجودهم في هذه المنطقة والذي يزيدها تنوعاً، ولأنها بفقدانها لهم تصبح ذات لون واحد وأكثر عرضة للخضوع لموجات الارهاب، وأقل تحصينا لتدافع عن القيم الانسانية. لذلك أنتم مدعوون أن تجعلوا الغرب يعي، وايضاً البلد العزيز علينا كندا، هذه الحقيقية، والا يصار الى التعويض عن سياسات دولية خاطئة بفتح أبواب السفارات أمام اللبنانيين للهجرة ، هذا الامر ليس بحلٍ، إنما يقضي على لبنان عندما يفقد تنوعه، وعلى المنطقة عندما تفقد لبنان الحقيقي والمسيحيين فيه. ونحن علينا أن نتمسك بوجودنا في لبنان وهذا الامر لا يعني أن وجودكم هنا لا يساعدنا على البقاء، على العكس، أنا اؤمن أننا نكمل بعضنا ونعزز التوازن بين لبنان المقيم والمنتشر، وإنما علينا أن نعطي الرسالة الواحدة عن “اللبنان” الذي هو حاجة للعالم وليس العبء عليه، فمثلا ماذا قدموا لمساندتنا في موضوع أزمة النازحين السورين؟ وبالمقابل ماذا نتحمّل نحن شهرياً؟ بكل ما نتحمله عن خطايا العالم في موضوع الازمة السورية، ونحن اكثر من يتحمل عبئها ويعاني منها، وإنما ليس لدرجة أن نخسر بلدنا. فلبنانيتا تأتي قبل كل جنسية اخرى، ووقوفنا في وجه الارهاب كوننا النموذج الحقيقي المضاد له، كلها قضايا تجمعنا، من هنا علينا أن ندرك ان ما يجمعنا هو أكثر بكثير مما يفرقنا. ربما سنختلف غدا في الانتخابات البلدية أو النيابية أو الرئاسية، انها قضايا وجودية لانها عندما تمس بمكون لبناني، تمس بكل لبنان. لا يمكن أن يكون هناك لبنان وفئة منه تشعر بالظلم، ونحن نشعر اليوم بالظلم، ولا نخجل من قول ذلك، كما لا نخجل ان نقول أننا لن نقبل به وسننتفض عليه بكل قوتنا وسنواجهه ونسقطه من اي جهة أتى، لانه لا يمكن لاي بلد أن يستمر في حين نصف شعبه يشعر بالظلم، فعندما شعر إخواننا المسلمون بالظلم انتفضوا وأخذوا ما أرادوا. اذاً حين نصرخ اليوم أننا كمسيحيين نشعر بالظلم الدائم، ولا أحد يهتم لما نطالب به، أقول لكم اننا سننتفض لاننا شعب لن يركع ولم نتعود الخضوع، إنما سننتفض من أجل لبنان وكل اللبنانيين وليس بهدف “كسر” أي فريق لبناني اخر، إنما لننتصر كلنا لمفهوم لبنان الواحد والمتساوي ولنعيد التوزان له، وهذا الأهم.

حداد

وكان الاحتفال إستهل بالنشيدين اللبناني والكندي ثم بكلمة القائم بالأعمال سامي حداد الذي قال:” ان بلدا مرّ بآتون النار وصمد وأستمر بالوجود متمسكاً بوحدته الداخلية، هو وطن يفتخر المرء بإلانتماء اليه”، مشيداً بدور الجالية اللبنانية في كندا التي تؤمن بمستقبل أفضل للبنان.

مونتريال

وكان الوزير باسيل التقى الامين العام للمنظمة الدولية للطيران المدني الدولي ICAO ريمون بنجامين في مقرها في مونتريال، وعرض معه لامكانية فتح خط طيران بين لبنان وكندا، من جهته أثنى بنجامين على المعايير الدولية التي يتبعها لبنان لسلامة الطيران. وحضر الاجتماع المدير العام للطيران المدني في بيروت دانيال الهيبي، وقنصل مونتريال فادي زياده والقائم بألاعمال في اوتاوا سامي حداد.

وحضر الوزير باسيل حفل إستقبال أقيم على شرفه في ICAO تحت عنوان “النبيذ اللبناني واجبان كيبيك”، شارك فيه النائب فادي كرم و أعضاء السلك القنصلي في كيبيك وسيدات ورجال أعمال لبنانيين، وعرض خلاله فيلم وثائقي عن اللبناني الراحل الدكتور اسعد قطيط الذي تسلم مهام رئاسة المنظمة الدولية لفترة ٣٠عاماً.

وكان للوزير باسيل كلمة قال فيها:” ان لبنان متمسك بنشر ثقافة السلام وهو لا يزال يسعى الى بناء عالم أكثر إستقراراً وازدهاراً.. في حين نقف جميعاً شاهدين على مؤامرات داعش وغيرها من المنظمات الإرهابية ضد مبادىء غالية علينا. نحن نشارككم التمسك بالهوية واحترام التنوع، ونحن نعتبر ان النبيذ هو منتج يشبهنا ويجسد المعنى الذي نضيفه على بلدنا وأمتنا، معنى شعب قرر الدفاع عن هويته من غيرته على التنوع الذي يميزه..وكل من يتهكم علينا بالقول اننا نحافظ على صناعة النبيذ لانه يعيش عقدة نقص تجاه القيم التي نمثلها ولا يستطيع العيش على فهمها، ومثلما يقولون انه عمل غير عقلاني ان نسوق لهذه المنتجات التي نعتز بها، او نصنعها او نشربها، هذا لانه يعيش في عالم اخر يعتقد فيه ان خوفنا على وجودنا هو امر غير عقلاني وذلك نتيجة ممارسته ضدنا لحقوقنا ولحريتنا وبان نعيش ثقافتنا للحياة كما نراها نحن ، وهذا النبيذ بالنسبة لنا مصدر تنوع ونعتبر ان فيه ثقافة وسياحة وتجارة وزراعة واقتصاد.”

سان بيار

كما إجتمع الوزير باسيل مع وزيرة العلاقات الدولية في كيبيك كريستين سان بيار، وبحث معها العلاقات الثنائية والاقتصادية والثقافية والتبادل التجاري، اضافة الى العمل على توقيع إتفاقيات إقتصادية بين لبنان وكيبيك.

من جهتها عرضت الوزيرة سان بيار لمسار الجالية اللبنانية منذ العام ١٨٨٢ وللنجاحات التي حققتها في مختلف المجالات، وتوقفت عند أهمية الدور المحوري الذي تقوم به وتنوعها وإنخراطها في المجتمع الكندي. وفي نهاية اللقاء وجّه الوزير باسيل لها دعوة لزيارة لبنان.

وصباحاً زار الوزير باسيل والوفد المرافق “بيت الأرز”، في مونتريال وهو مركزا يضم مأوى للعجزة، ومؤسسة الأرز للسرطان، والتقى مديرة المؤسسة فاديا خوري وأعضاء مجلس الادارة، وشكرهم لاهتمامهم بالعجزة اللبنانيين، وبدورها ثمّنت خوري الدور الذي يلعبه الوزير باسيل في رعايته للجيلين الثالث والرابع الذي أرغم على مغادرة لبنان. كما جال في أرجاء سوبر ماركت “ادونيس” وهي اكبر مؤسسة في أميركا الشمالية لبيع المنتجات اللبنانية، دعماً منه لتسويق الانتاج اللبناني تحت الشعار الذي أطلقته الوزارة “اشترِ لبناني.-انتهى-

———-

shhaieb1-9-6-2015

شهيب ألقى كلمة الشرق الادنى في روما

و”الفاو تمنح لبنان جائزة محاربة الجوع

(أ.ل) – رأس وزير الزراعة أكرم شهيّب وفد لبنان الى اجتماعات الدورة 39 للهيئة العامة لمنظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) التي بدأت أعمالها في روما، وضم الوفد مدير عام الزراعة المهندس لويس لحود، مستشار وزير الزراعة أنور ضو، مدير عام التعاونيات المهندسة غلوريا أبو زيد والقائم بأعمال سفارة لبنان في روما كريم خليل.

وفي بداية الاجتماعات منح مدير عام المنظمة غراسيانو دا سيلفا جائزة محاربة الجوع الى شهيّب وذلك تقديراً للجهود التي يقوم بها لبنان لتحقيق هدف الحد من الجوع.

وأعادت الهيئة العامة انتخاب مدير عام المنظمة، دا سيلفا، لولاية جديدة من 2015 الى 2019.

والقى شهيب بصفته رئيس إقليم الشرق الادنى، في دورة المنظمة كلمة الاقليم،التي تضمنت تقرير مؤتمر منظمة الأغذية والزراعة الإقليمى الثاني والثلاثين للشرق الأدنى، فركز على:

– حالة الأغذية والزراعة فى إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا،

– الحد من الفاقد الغذائى وهدر الأغذية فى إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا،

– المبادرة الإقليمية لندرة المياه: نحو استراتيجية تشاركية،

– معالجة الهوة بين الجنسين فى الزراعة والقطاع الريفى فى الشرق الأدنى وشمال أفريقيا،

وطلب التقرير من الفاو ان تقوم بحصر للمؤسسات والقدرات الموجودة فى الإقليم والمعنية بالتغيرات المناخية وآثارها على الزراعة والأمن الغذائى. كما طلب من المنظمة وضع آلية لتحفيز التعاون فى هذا المجال، بما فى ذلك مواجهة مشاكل الجفاف والتصحر.

وأقر التقرير بأهمية اعتماد سياسات تتعلق بالزراعة والتنمية الريفية تراعي قضايا النوع الاجتماعي عن طريق تعزيز المؤسسات الريفية وتطوير رأس المال البشرى لدى النساء والشباب، وتشجيع التمكين الاقتصادي للمستضعفين من الرجال والنساء.

الى ذلك أكدت الهيئة العامة موافقتها على استضافة لبنان لاجتماعات دول اقليم الشرق الادنى في بيروت خلال العام 2016.-انتهى-

———-

مقبل بحث مع سفير البرازيل في سبل تعزيز العلاقات الثنائية

(أ.ل) – استقبل نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني سمير مقبل ظهر اليوم في مكتبه في الوزارة، سفير البرازيل جورج جيرالدو قادري في زيارة بروتوكولية مع فريق عمله، وكانت مناسبة للتشاور في “العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها لا سيما على الصعيد العسكري”.

وقال السفير قادري: “بصفتي سفير البرازيل في لبنان، يشرفني الحضور الى وزارة الدفاع لزيارة معالي وزير الدفاع سمير مقبل، ومن المعروف ان العلاقة التي تربط البرازيل بلبنان هي علاقة اخوية وطيدة، ولطالما قلت ان العلاقات بين البلدين هي علاقات تاريخية عائلية، لا سيما وان البرازيل تضم حوالي ثمانية ملايين مواطن من اصل لبناني”.

اضاف ان “علاقتنا الديبلوماسية والسياسية ممتازة، واعتقد ان بامكاننا المضي قدما وتعزيز العلاقات التجارية بين البلدين في مجالات عدة، وخصوصا في المجال العسكري”، مشيرا الى ان “التعاون جيد بين البلدين، ويمكن تعزيز هذا التعاون، وهذا ما دفعني وفريق العمل الى زيارة الوزير مقبل اليوم لدراسة امكانية تعزيز التعاون ويسرني القول اننا قمنا بتحديد مختلف المجالات التي يمكننا التعاون فيها، ونرجو ان نتمكن من تحقيق ما نصبو اليه في المستقبل القريب”.-انتهى-

———-

يعلون: لا سلام مع الفلسطينيين ما حييت

لإدارة النزاع مع الفلسطينيين بطريقة تمكن الطرفين من التعايش دون حل

(أ.ل) – قال وزير الحرب الصهيوني موشيه يعلون، انه لا يرى أي احتمالاً للتوصل الى “حل دائم” أو “سلام” بين “اسرائيل” والفلسطينيين طوال ايام حياته.

وفي كلمة له خلال مؤتمر هرتسليا للامن القومي المنعقد في “اسرائيل”، رأى يعلون أنه “يجب التوصل إلى طريقة لإدارة هذا النزاع بطريقة تمكن الطرفين من التعايش دون حل، لأن الفلسطينيين رفضوا حتى الان كافة الاقتراحات التي عرضت عليهم”، على حد زعمه.

ولفت وزير الحرب إلى أن “انسحاب الجيش “الاسرائيلي” من الضفة الغربية قد يؤدي الى سقوطها بيد “حماس” وبالتالي يشكل خطرا على الاردن”.

يعلون تطرق ايضا الى الملف النووي الايراني قائلا ان “طهران تعمل بحزم من اجل بسط سيطرتها على منطقة الشرق الاوسط وهي تطور صواريخ بالستية قد يصل مداها الى الولايات المتحدة”، واصفا “الاتفاق المتبلور مع طهران حول ملفها النووي بـ”السيء” الذي قد يفضي الى سباق تسلح نووي في الشرق الاوسط. واعتبر يعلون ان “رفع العقوبات سيسهل على طهران دعم المنظمات المسلحة المحسوبة عليها”.

وشدد يعلون على ان التعاون بين الولايات المتحدة و”اسرائيل” قد ازداد عمقاً في المجالين الاستخباراتي والعسكري”، وأكد على “أهمية مكافحة المحاولات لنزع الشرعية عن اسرائيل على الساحة الدولية”.-انتهى-

———-

tayar

“التغيير والاصلاح”: مطلبنا انعقاد مجلس الوزراء ليمارس صلاحياته

لكن أن يقال بأننا نعطل فتعطيل التعطيل لا يعد تعطيلا

(أ.ل) – عقد تكتل “التغيير والإصلاح” اجتماعه الأسبوعي برئاسة النائب العماد ميشال عون في دارته في الرابية، وبحث في التطورات الراهنة.

وعقب الاجتماع، تلا الوزير السابق سليم جريصاتي مقررات التكتل، فقال: “أولا، إن فصل التعيينات العسكرية عن الملف الرئاسي هو مؤشر يجب المراكمة عليه. إذ نشد على أيدي من يسعى إلى إنتهاج مثل هذا المسلك، الذي يتوافق مع الدستور والقانون، ذلك أن سلطة التعيين موجودة وعليها أن تمارس صلاحياتها كي لا تعطل نفسها بنفسها. ثانيا، سمعنا كلاما اليوم مفاده أن قوة الرئيس المسيحي من المكون المسلم، وان مكونا الحكومة لا يعطلانها. تصحيح ومحاكاة، فالتصحيح هو ان مكونات تكتل التغيير والإصلاح والحليف المقاوم هم أربعة، هذا بالإضافة إلى مكونات أخرى لم تبد رأيها بعد. أما المحاكاة، فهي أن المعادلة بالمبادلة، حيث أن قوة رئيس مجلس الوزراء برضى المكون المسيحي عنه. كفى مزايدات كلامية لا تفيد. في معرض الأمور الميثاقية والدستورية، إن الوطن يسع الجميع طالما أننا نحترم الميثاق والدستور”.

أضاف “ثالثا، التناقض في الموقف والكلام. وزير يحتج على بند لم يدرج، وعلى قرار لا يتخذ، ويمارس هذا النهج لأشهر. ثم يعود ويطالب بتطبيق المادة 65 من الدستور، أي النصف + 1 والثلثان في المواضيع الأساسية. هنا أيضا، الإستنسابية في الميثاق والدستور مرفوضة. يتباكون على موقع رئيس الجمهورية ويختزلون غيابه بالنصف + 1 نصابا للانتخاب في مجلس النواب ووكالة في ممارسة صلاحياته، في مجلس الوزراء. من قال لهؤلاء إن شعبنا غافل؟”.

وتابع “رابعا، إن المشكلة الأساسية هي مشكلة حقوق ميثاقية ودستورية، ينكرونها على مكون أساسي ومؤسس في هذا البلد. لذلك نستهجن الكلام الإلغائي الذي سمعناه في بعض المقابلات من قبيل إجازة سماح لأسبوع أو اثنين، ثم يقدم رئيس الحكومة على دعوة مجلس الوزراء إلى الانعقاد، وكأن شيئا لم يكن، وليحضر من يحضر وليعارض من يعارض، فالحكومة سائرة”.

وقال: “أيها الأخوان والشركاء في الوطن، خففوا من غلوائكم. نحن نطلب أن تنعقد الحكومة في هيئة مجلس الوزراء كي تمارس صلاحياتها الدستورية ولا تنكفىء أو تفسح المجال لوزراء فيها باختزال صلاحياتها. المادة 66 من الدستور تجعل من الوزير رأس إدارته ضمن حدود احترام الدستور والقانون، بدليل إمكانية ملاحقته بحسب أحكام الدستور لعلتي خرق الدستور والإخلال بالموجبات الملقاة على عاتقه. إذا، أن تجتمع الحكومة لتخالف الدستور والقانون، فاعذرونا لأننا لن نسمح بذلك. نحن حراس الميثاق والدستور والوثيقة، كما وأننا ما اعتدنا التخلي عن الوطن”.

أضاف “خامسا، جرود عرسال. نرصد باهتمام كلي الأعمال العسكرية البطولية التي تحرر الأرض اللبنانية من رجس الارهاب التكفيري، ما يصب في مصلحة الوطن أجمع. وهنا أيضا نرفض المزايدات بالمبدأ. في الخلاصة السياسية، إن مبادرة العماد عون قائمة وسائرة إلى بدايات التنفيذ في بنودها التسووية، بانتظار الحل الدستوري الأمثل المتمثل بإقرار قانون انتخاب يراعي المناصفة الفعلية، ومن ثم الانتخاب، ومن ثم انتخاب الرئيس”.

وسئل جريصاتي: ألا تتحملون مسؤولية تعطيل الحكومة، لا سيما أيضا أن مجلس النواب لا يجتمع، وما من رئيس للجمهورية؟

أجاب: “إذا انتبهتم للكلام الذي قلته في البيان، تجدون أننا قلنا اننا نطالب بانعقاد الحكومة، ولكن لأي سبب يجب على الحكومة أن تنعقد لأجله؟ بالطبع لكي تمارس صلاحياتها. إذا، نحن نرفض أن تنعقد الحكومة للمناورة أو للسماح لوزراء بالالتفاف على صلاحيات الحكومة. نحن نطالب بانعقاد مجلس الوزراء في كل حين ليمارس صلاحياته كاملة عملا بالنص الدستوري، هذا هو مطلبنا. أما أن يقال بأننا نعطل، أذكر بأن تعطيل التعطيل لا يعد تعطيلا”.

أضاف “نحن ندعو الحكومة التي لا تريد أن تمارس صلاحياتها إلى ممارسة هذه الصلاحيات، وعندما تقدم نقدم معها. أما إذا كانت لا تريد أن تقدم وتريد أن تسمح بالمخالفة الدستورية، عليكم إذن أن تسمحوا لنا بألا نشارك فيها، أي ألا نشارك بالمخالفة الدستورية”.-انتهى-

———-

ammar huri

حوري: سلام سيصل بحكمته الى استئناف عمل مجلس الوزراء

(أ.ل) – أكد عضو كتلة “المستقبل” النائب عمار حوري في حديث الى مصدر إعلامي ان “كل الجولات والاتصالات التي يقوم بها “تيار المستقبل” هي تحت سقف عنوان محدد هو الدولة ومنطق الدولة، اي الدستور والميثاق الوطني”.

واعتبر ان كلام نائب الأمين العام لـ”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم يعبر عن موقف الدويلة التي تصر على احتكار الدولة وقراراتها وتذهب بعيدا في ضرب الدولة واستقرارها، وقال: “كلام قاسم مضر جدا بعون وربما تسبب بإساءة إضافية الى طموحه”.

وعن الموضوع الحكومي، قال: “كل الدعم لرئيسها تمام سلام في حفاظه على الدستور والقانون والحكومة التي تشكل في الوقت الحاضر ملاذا للبنانيين في ظل الشغور في موقع رئاسة الجمهورية وفي ظل التعطيل الحاصل في مجلس النواب”.

وثمن “مواقف الكثيرين سواء من الحلفاء أو موقف الرئيس نبيه بري في دعم الحكومة وفي دعم عودة عملها الى طبيعته، وخصوصا لجهة مصالح الناس الحياتية”.

اضاف “ليس معقولا ان نصادر قضايا الناس في سبيل عنوان محدد. جدول أعمال مجلس الوزراء يضعه حصرا رئيس الحكومة، من حق الآخرين التمني أو الاقتراح ولكن رئيس الحكومة هو من يضع جدول أعمال مجلس الوزراء، وليس مقبولا أن يحاول فريق أن يحتكر جدول الاعمال، هذا المنطق لم لن يؤدي الى اي مكان”.

وأكد ان “الرئيس سلام، سيصل بحكمته، الى استئناف عمل مجلس الوزراء واستئناف رعاية مصالح الناس وقضاياهم الحياتية والمعيشية”.-انتهى-

———-

abd allatif daryan

دريان عرض ومخزومي الوضعين السياسي والاقتصادي

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، رئيس حزب الحوار الوطني فؤاد مخزومي الذي هنأه بقرب حلول شهر رمضان المبارك، وشاكرا له رعايته افتتاح “القرية الرمضانية” في فردان يوم الجمعة المقبل في 12 حزيران.

واستقبل المفتي دريان أعضاء المجلس الإداري لأوقاف عكار بحضور رئيس الدائرة الشيخ مالك جديدة، وشدد المفتي دريان على “أهمية الوقف في الإسلام وتنميته”، واكد على “رسالة دار الفتوى الإسلامية والوطنية والخطاب الجامع واحترام الآخر”. كما اكد انه “الى جانب عكار في رعاية الدولة لهذه المنطقة المحرومة منذ زمن”.

وعقد المجلس جلسة تم فيها انتخاب محمد عبد القادر الحسن نائبا للرئيس.-انتهى-

———-

لقاء الجمعيات والشخصيات استنكر الاعتداء الصهيوني في منطقة سدانة الجنوبية

(أ.ل) – أصدر لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان عقب اجتماعه الدوري الأسبوعي بمركزه في بيروت، برئاسة رئيس اللقاء سماحة الشيخ د. عبد الناصر جبري، وبحضور السادة العلماء ومندوبي المناطق، بياناً أكد فيه أن إنجازات المقاومة في القلمون وجرود عرسال هي لكل الوطن، داعياً الجميع إلى التمسك ودعم المعادلة الذهبية “الجيش والشعب والمقاومة” لدرء الخطر عن لبنان.

من جهة أخرى، استنكر اللقاء إقدام العدو الصهيوني على شق طريق في منطقة سدانة بين بلدتي كفرشوبا وشبعا، مطالباً الحكومة اللبنانية ووزارة الخارجية بالتحرك لوقف هذه الاعتداءات التي تشكّل خرقاً للسيادة اللبنانية.

وشدّد اللقاء على ضرورة الوقوف في وجه المخططات الصهيو-أمريكية الهادفة إلى تقسيم شعوبنا وبلداننا، وإغراقنا في آتون الفرقة والفوضى والدمار.-انتهى-

———–

army

دعوة وسائل الإعلام لتغطية حفل لعائلات الشهداء

في مدينة ملاهي في ذوق مصبح

(أ.ل) – دعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه إلى حضور وتغطية اليوم الترفيهي لعائلات العسكريين الشهداء، الذي تقيمه لجنة تنسيق ودعم نشاطات أبناء شهداء الجيش اللبناني في مدينة ملاهي “Dream Park” – ذوق مصبح – جونيه، وذلك يوم السبت الواقع فيه 13/6/2015 اعتباراً من الساعة 11.00 ولغاية الساعة 15.00.-انتهى-

———-

hashem safidin 

صفي الدين في عشاء مدارس المهدي:

الإرهاب التكفيري نتاج السياسة الأميركية المدعومة ماليا من بعض الدول العربية

(أ.ل) – برعاية الأمين العامّ لحزب الله سماحة السيّد حسن نصر الله (حفظه الله)، ممثّلاً برئيس المجلس التنفيذي سماحة السيّد هاشم صفيّ الدين، أقامت المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم مدارس المهديّ(ع) حفل عشاء احتفاءً بمناسبة ولادة الإمام المهديّ (عجّل الله فرجه) وبمناسبة العام الثاني والعشرين لانطلاقتها، وذلك في مطعم الفانتزي وورلد– طريق المطار، بحضور السيّد صفيّ الدين ومدير عامّ المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم الدكتور حسين يوسف، وممثّلي المرجعيّات الروحيّة والدينيّة، مدير مكتب آية الله السيّد السيستاني (حفظه الله) في لبنان، ممثّل سماحة رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان، وفد تجمّع العلماء المسلمين وكلّيّة الدعوة الإسلاميّة، الوزير السابق عبد الرحيم مراد، والنوّاب: حسين الموسوي، وعلي المقداد، النوّاب السابقين عبد الله قصير ومحمّد برجاوي ونزيه منصور، نائب رئيس المجلس السياسي في حزب الله الحاج محمود قماطي على رأس وفد، ممثّل سفير الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة والملحق الثقافي في المستشاريّة الثقافيّة، ممثلين عن الأحزاب والقوى السياسيّة أبرزهم ممثّل الأمير طلال إرسلان، وأمين عام حركة الناصريّين الديموقراطيّين، والسيّد عمر غندور، ومدير عامّ قوى الأمن الداخلي الأسبق اللواء علي الحاج وممثّلي القوى الأمنيّة، قيادة الجيش ومديريّات الأمن العامّ وقوى الأمن الداخلي، مخابرات الجيش، أمن الدولة، ووزارة الدفاع، العميد أمين حطيط، رؤساء اتّحاد بلديّات الضاحية الجنوبيّة وبعلبك وإقليم التفّاح ورؤساء بلديّات من مختلف المناطق اللبنانيّة، المديرين العامّين للمؤسّسات التربويّة، ممثّلين لرؤساء جامعات وعمداء كليات وأساتذة جامعات من مختلف الجامعات اللبنانيّة، اتّحاد المدارس الخاصّة، اللقاء التنسيقيّ للمؤسّسات التربويّة الإسلاميّة، نقيب المعلّمين في المدارس الخاصّة، مديري مدارس، بالإضافة إلى عدد كبير من الفعّاليّات الاجتماعيّة والنقابيّة والإعلاميّة والتربويّة وغيرها..

افتتح الحفل بآيات بيّنات من القرآن الكريم، تلاها النشيد الوطني اللبناني ثمّ نشيد حزب الله. وعُرض ريبورتاج “من أجل حياة طيّبة” يُبيّن بعضاً من عطاءات المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم.

ثمّ كانت كلمة مدير عامّ المؤسّسة الدكتور حسين يوسف، حيث رحّب بداية بالحضور.

بعدها ألقى رئيس المجلس التنفيذي سماحة السيّد هاشم صفيّ الدين كلمة استهلّها بالتهنئة والتبريك للحضور وللمؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم التي اتّخذت اسم الإمام المهديّ (ع) شعاراً للدلالة على الأهداف والغايات التربويّة التي وضعتها في سياق مهمّتها التربويّة والتعليميّة وصولاً إلى تحقيق الأهداف الشريفة المتّصلة بقيم الإمام المهديّ الذي هو رمز الحقّ والعدالة والإنسانيّة.

وتحدّث سماحته عن الوعد الإلهيّ الذي وعدنا الله به، والذي سيتحقّق حين ظهور صاحب العصر والزمان الإمام المهديّ(ع) قائلاً: “إنّ حال المستضعفين والمظلومين ستتغيّر حيث سيمنّ الله عليهم بالإمامة والوراثة وحين ظهور الإمام المهدي(ع) سيصبح المستضعفون في موقع السائرين في ركب الأئمّة والوارثين..”

أضاف “إنّ العقيدة المهدويّة فيها معنى إيجابيّ؛ ففي كلّ مرحلة من الزمن يأخذ الصراع بين الاستكبار والاستضعاف منحًى خاصًّا؛ فالفقراء لهم مكانة خاصّة، وبحسب هذه العقيدة هم معتدًى عليهم ولكن لا يصحّ أن يستسلموا وعليهم دور كبير…”

أضاف سماحته “اليوم لا نحتاج إلى كثير كلام أو استدلال لتشخيص من هو المستكبر في هذا العالم. إنّ رأس الاستكبار هو أميركا. فمستوى الهيمنة الذي وصلت إليه أميركا في العالم يحدّثنا عن هيمنة غير مسبوقة في التاريخ، لأنّ هذا الاستكبار تغلغل في كلّ شيء. إنّ كلّ مآسينا كما كان يقول الإمام الخميني(قدّس سرّه) هو بفعل هذه السياسات الأميركيّة، وإسرائيل هي وجه من هذه الهيمنة؛ فأميركا هي من تمدّها بالقوّة… وأحد أوجه هذا الاستكبار بعض الدول العربية والحكام، من خلال خدمتهم لهذا المشروع الأميركي. ولو لم تكن هناك بعض الدول العربية وحكّامها تدعم وتهيّئ وتخدم هذا الاستكبار، لما أمكن لإسرائيل أن تحقّق ما حقّقته.

إنّ أوجه الاستكبار هو الإرهاب التكفيري وهو نتاج هذه السياسة الأميركيّة المدعومة بالمال من بعض الدول العربيّة، فهم من موّلوه وصفّقوا له. إنّ هذا المشروع يسوق هذه الأمّة إلى الضياع.” .

وأكّد سماحته “إنّ محور المقاومة هو الوجه الناصع لقيام المستضعفين لهذه المقاومة التي نشأت على اسم الله والتي تمكّنت من تحقيق الكثير من الانتصارات.”

وشدّد قائلاً: “علينا أن نكون صادقين ونحافظ على هويّتنا الثقافيّة، فنحن نملك تاريخًا ناصعًا وانتماءً واضحًا. يجب أن نعتمد على ما اعتمدنا عليه في السابق، ويجب أن لا نرضخ ولا نستسلم ولا نضعف، فنحن اليوم أقوى بكثير من السابق. فلا مكان للتوقّف ولا مكان للسكوت. يجب أن نضحّي ولا يجب أن نقف عند أيّ تضحية في هذا الطريق، أو أن نخاف من انتصاراتنا.”

إلى ذلك لفت سماحته: “أنّنا معنيّون في قراءة الأحداث والمواقف. إنّ ما يجري في سوريا ولبنان والعراق واليمن هو مواجهةٌ بين الاستكبار والمستضعفين. هذه المعركة لم تكن محلّ تردّد أو تشكيك، بل كانت واضحة، ونخوض فيها تحمّل المسؤوليّة والتكليف في كلّ مكان.”

وأكّد “إنّنا حاضرون في كلّ ساحة وفي كلّ لحظة، وكلّ قطرة دم تسقط من شهيد في هذه المعركة هي دفاع عن المقاومة وإنجازاتها، وعن الوطن ولبنان وفلسطين وسوريا واليمن والعراق. لقد وُضِعت العراقيل أمام المقاومة ووجّهت بالفتن المذهبيّة والسياسيّة والمناطقيّة.”

وندّد السيّد صفيّ الدين باستخدام الخطاب المذهبي التحريضي من قِبل بعض السياسيّين، مشدّداً على أنّ المقاومة ستبقى قويّة وجاهزة وتشكّل خطراً على الإسرائيلي في كلّ مراحل المواجهة معه. وأضاف: “لن ننجرّ إلى فتنة تريدونها ويريدها أسيادكم”.

وختم سماحته قائلاً: “نعرف أنّ تشكيل جبهة المستضعفين والدفاع عنها هو طريق صعب وشاقّ لكنّه بالنّسبة إلينا هو تكليفٌ ومسؤوليّة نتحمّلها بكلّ طمأنينة ورضًا”.-انتهى-

———-

mustafa hamdan

العميد حمدان: ندعم إقتحام أهالي شبعا وكفرشوبا للسياج الاسرائيلي

(أ.ل) – أعرب أمين الهيئة القيادية في “حركة الناصريين المستقلين – المرابطون” العميد مصطفى حمدان خلال إتصال بالنائب قاسم هاشم اليوم، عن “تأييده ودعمه للتحرك الذي قام به أهالي شبعا وكفرشوبا في إقتحامهم السياج الإسرائيلي ورفع العلم اللبناني فوق الأراضي التي تحاول إسرائيل قضمها.

وقدر حمدان لهاشم وأهالي شبعا وكفرشوبا “مقاومتهم المدنية التي تؤكد حق لبنان في تحرير كافة أراضيه المحتلة لا سيما المزارع وكفرشوبا”.-انتهى-

———-

تيسير خالد: نتنياهو يسابق الزمن في تنفيذ وعوده لحزب البيت اليهودي وقيادات المستوطنين

(أ.ل) – دعا تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، الى التحرك السريع في مواجهة سياسة بنيامين نتنياهو، التي يسابق من خلالها الزمن في تنفيذ وعوده الانتخابية لقادة المستوطنين واتفاقه مع احزاب الائتلاف الحاكم وخاصة مع حزب البيت اليهودي برفع وتسريع وتيرة النشاطات الاستيطانية في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، بدءا برصد موازنات إضافية لمشاريع التهويد في القدس الشرقية، مرورا باتفاق الكتل التي تشكل الائتلاف الحكومي الاسرائيلي، على مشروع قانون يقضي بسريان القوانين الاسرائيلية التي تقر في الكنيست بشكل تلقائي على المستوطنين والمستوطنات في الضفة الغربية، وانتهاء بالتوسع في النشاط الاستيطاني لربط كتلة مستوطنات ارئيل بالاغوار الفلسطينية من خلال البدء ببناء مستوطنة جديدة تدعى ( ليشيم ) في محافظة سلفيت لتعزيز التواصل الجغرافي بين تل ابيب على ساحل البحر الابيض المتوسط حتى ارئيل الى الجنوب من مدينة نابلس الى مفرق تفوح / زعنرة فمعاليه افرايم وصولا الى غور الاردن.

وأضاف أن حكومة بنيامين نتنياهو منذ أيامها الاولى أخذت تركز على تعزيز الاستيطان في القدس الشرقية ومحيطها من خلال رصد مخصصات كبيرة للاستثمار في محيط حائط البراق بشكل خاص وفي مدينة القدس بشكل عام ومن خلال تعليمات واضحة لما تسمى بـ “اللجنة اللوائية للتخطيط والبناء في القدس”، بإقرار بناء 1500 وحدة استيطانية في مستوطنة “رامات شلومو” شمال القدس المحتلة بعد تجميد ما يسمى بالإجراءات القانونية لأكثر من عام، إضافة إلى مئات الوحدات ألاخرى في مستوطنتي بسغات زئيف والنبي يعقوب، هذا الى جانب التوسع في البناء الاستيطاني على اساس مخطط مدروس يستهدف منع قيام دولة فلسطينية متصلة وقابلة للحياة، وفق التعبير الاميركي، بنشر المستوطنات على طرفي الخط في ما يسمى عابر السامرة لتحقيق التواصل الجغرافي من ساحل البحر المتوسط حتى ارئيل الى الجنوب من مدينة نابلس ومن هناك الى مفترق تفوح / زعتترة ثم معاليه افرايم وصولا الى غور الاردن، بما يشير الى خط اسنيطاني يفصل شمال الضفة الغربية عن الوسط والجنوب تماما ويحول دون التقدم في فرص تحقيق تسوية سياسية على اساس حل الدولتين، حيث لوحظ في الايام الاخيرة قيام عشرات الجرافات الضخمة بأعمال التسوية والحفر في المنطقة لاقامة مستوطنة جديدة اطلق عليها اسم ليشيم ومخصصة لاستيعاب 6 الاف مستوطن، وتحيط بها مستوطنات عاليه/ زهاف وفدوال وارئيل والمنطقة الصناعية بركان وارئيل غرب قرب قرى كفر الديك وبروقين ودير بلوط ورافات في محافظة سلفيت.

وعلى اساس ذلك طالب تيسير خالد بالتسريع في اعداد ملف جرائم الاستيطان وتقديمه الى المحكمة الجنائية الدولية ودعوة المدهي العام للمحكمة البدء الفوري بفتح ملف التحقيق بجرائم الاستيطان وفقا لما تنص عليه المادة الثامنة من نظام روما للمحكمة، والتي تضع الاستيطان دون لبس او غموض في خانة جرائم الحرب، التي تتطلب التحرك لمساءلة ومحاسبة القائمين عليها من جهات تشريعية وتنفيذية من المستويات السياسية والعسكرية والامنية، فضلا عن قادة المستوطنين ودعوتهم الى المثول امام العدالة الدولية، على جرائم الاستيطان المتواصلة في الضفة الغربية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية.-انتهى-

———–

منقارة: المنطقة العربية والاسلامية تحتاج لخطاب جامع يبعد الفتنة ويضع حداً للعنف والتشدد

(أ.ل) – أكد “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي، عضو جبهة العمل الإسلامي واتحاد علماء بلاد الشام” فضيلة الشيخ هاشم منقارة أن المرحلة الحرجة التي تمر فيها المنطقة العربية والاسلامية تحتاج إلى خطاب وحدوي جامع يُبعد الفتنة الطائفية والمذهبية ويضع حداً للعنف والتشدد اللذان يجتاحان معظم الدول العربية، وأن الوقت ليس مناسباً للخطابات المرتفعة خصوصاً عندما تصدر عن هيئات يفترض بها أن ترفع راية الوحدة أولاً، ومركب الأمة إذا ما ثُقب وسط الصراعات الداخلية الغرائزية ولم يأخذ الحكماء بأيدي الجهلاء فلن ينجو أحد وستكون الأندلس هي نموذج التفريط والضياع، والتي لم ولن يعيدها الندم والنواح والبكاء. وقال فضيلته المؤسف أن الخطاب المسؤول والمعتدل غير مسموع أقله شعبياً واعلامياً مثل أصوات النشاز التي ترتفع بالتحريض على الفتنة هنا وهناك من أجل مكاسب سياسية صغيرة.

كما أضاف فضيلته من المؤسف أن تضيع البوصلة في أكثر الخطابات بل والأعمال والتي تجعل المعارك الداخلية أولوية كما أنها تقلب معايير الأولويات فتذكر القضية الفلسطينية على إستحياء كرفع عتب، ويصبح العدو صديق والصديق والأخ عدو، فها نحن وللأسف نسمع الآن لغة العداء بين المسلمين انفسهم بل هناك من يقول مثلاً ان قتال الصهاينة والعداء ليس اولوية.

ولفت فضيلته إلى أن هذا التشويه هو نتيجة لمسار طويل من التخلي والتآمر والابتعاد عن ثقافة الجهاد والمقاومة، ولا بد وقبل فوات الأوان أن ترتفع الأصوات الوحدوية المقاومة من أجل وضع حد فوري لما يجري الآن من إقصاء فكري بغيض، لذلك ندعوا كل القوى الفاعلة في الأمة وفي الطليعة العلماء العاملون إلى أخذ المبادرة لعقد مؤتمر إسلامي جامع، تكون أولوية أعماله وضع حد فوري لما يجري من عنف في العديد من الدول العربية خصوصاً في سوريا واليمن والعراق وثانياً البدئ بحوار عربي إيراني إسلامي جاد بروح من الأخوة يؤسس لموقف إسلامي موحد من القضايا الجوهرية الداهمة في طليعتها التصدي للعدو الصهيوني الذي يغتنم الفرصة لترسيخ احتلاله لفلسطين الحبيبة والاستفراد بشعبها.

وختم فضيلته بالقول إيران والعرب ليسوا أعداء بل إخوة وأصدقاء وأصحاب قضية واحدة تحت مظلة الإسلام، والعدو الصهيوني ليس الصديق والحليف ولن يكون سوى العدو الذي يحتل الأرض ويدنس المقدسات، والاستكبار والطغيان والاستعمار وعلى رأسه امريكا لن يكون هو الوسيط النزيه فيما بيننا ولا الحكم والمرجعية بل أن الغرب هو الثعلب الاستعماري الدائم الذي يريد اقتسامنا بسياسة فرق تسد.-انتهى-

———-

jabhataamal

جبهة العمل: لتقوية وتمكين وتثبيت محمور المقاومة في مواجهة مشاريع الفتنة الداخلية

والتقسيم والتجزئة وفي مواجهة مؤامرات الاستكبار العالمي والعدو الصهيوني الغاصب

(أ.ل) – اعتبرت جبهة العمل الإسلامي في لبنان خلال اجتماعها الدوري برئاسة منسقها العام الشيخ الدكتور زهير الجعيد وحضور النائب الدكتور كامل الرفاعي والسادة أعضاء مجلس القيادة أن “هناك إشغالاً حقيقياً داخلياً متعمّداً لقوى المقاومة ومحورها من خلال الأحداث الأليمة والمؤسفة التي تجري اليوم في منطقتنا وفي العديد من بلادنا العربية والإسلامية وذلك من أجل إراحة وطمأنة العدو الصهيوني الغاصب الذي لا يألو جهداً ولا يترك مجالاً أو ثغرة للقضاء على المقاومة في لبنان وفلسطين وجعلها أثراً بعد عين، وهذا يدعو حتماً إلى تقوية وتمكين وتثبيت محور المقاومة الذي يحقق اليوم الإنجازات والانتصارات في مواجهة مشروع الفتنة الداخلية وفي مواجهة مشاريع التقسيم والتجزئة ومؤامرات الاستكبار العالمي.”

وأشارت الجبهة “إلى أنّ القضية الفلسطينية تبقى القضية المركزية في جوهر الصراع الحاصل، ولن يستطيع أحد حرفنا ومنعنا أو صدّنا عن هذا الجوهر لأنّ المطلوب اليوم هو نسيان وتجاهل فلسطين والتغاضي عن حق العودة وإبرام الصلح والتطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب الذي يعبث اليوم بمقدّرات ومقدسات أمتنا ويعمل على قضمها واستئصالها وتهويدها دون حسيب أو رقيب أو رادع يردعه”.

من ناحية أخرى نوّهت الجبهة “بقرار محكمة الأمور المستعجلة في القاهرة القاضي بإلغاء حكم اعتبار حركة حماس منظمة إرهابية معتبرة ذلك انتصاراً لمشروع المقاومة في المنطقة وفلسطين خصوصاً ومقدمة لتصحيح العلاقات بين الشعبين الشقيقين المصري والفلسطيني على قاعدة المحبة والأخوة الإيمانية والاحترام والاستقرار الداخلي متمنية استتباع تلك الخطوة عبر فتح معبر رفح ورفع الحصار بالكامل وعدم ربط مصير مليون و800 ألف إنسان فلسطيني بالتطورات الإقليمية الهادفة أصلاً إلى شطب القضية الفلسطينية ونسيانها وجعلها في ذاكرة التاريخ”.-انتهى-

———

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

army

نشرة الأربعاء 13 كانون الأول 2017 العدد 5498

دورية تابعة للعدو الاسرائيلي مؤلفة من حفارتي خنادق و9 عناصر أقدمت على اجتياز السياج التقني ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *