الرئيسية / النشرات / نشرة الثلاثاء 23 كانون أول 2014 العدد2750

نشرة الثلاثاء 23 كانون أول 2014 العدد2750

 

علي حسن خليل زار مرفأ بيروت: سيكون للجمارك ملف كما للشؤون العقارية

(أ.ل)- قام وزير المال علي حسن خليل بزيارة مفاجئة، بعيدا من الاعلام، لمرفأ بيروت، قاصدا مديرية اقليم بيروت في الجمارك، حيث التقى بعض الموظفين فيها مستفسرا منهم عن بعض الامور التقنية المرتبطة بأعمال الكشف على المستوعبات والشحنات المصدرة والمستوردة. وطرح جملة أسئلة محددة مع من التقاهم، ثم انتقل الى باحة الكشف معاينا طريقة الكشف وكيفية سير العمل في المستوعبات هناك وحركة تخليص البضائع. بعدها تفقد العنبر رقم 19 حيث عقد لقاء مع الموظفين المسؤولين فيه لتبيان حقيقة ما يسأل عنه في ما يجري في مرفأ بيروت.
وعلى هامش جولته الميدانية، قال خليل: “ما يجري اليوم جزء من تكوين ملف الجمارك عن وضع المرفأ والجمارك بشكل عام، ولاحظت أن هناك تحركا لم أرتح له، وكنت مضطرا الى المعاينة مباشرة، واليوم شكلنا صورة أوسع عن الامر الذي كنا نتابعه، وكل يوم سيكون هناك جديد، وسيكون للجمارك ملف كما للشؤون العقارية”.
وهل سيكون هناك فضائح، أجاب: “هناك أمر كبير، من فضائح ومحاسبة، وتهمني المحاسبة بالدرجة الاولى لتصويب الامور”.-انتهى-
———
عبد الهادي محفوظ التقى وفدا من علماء وتقنيي الغذاء

(أ.ل) – استقبل رئيس “المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع” عبد الهادي محفوظ، في مكتبه في وزارة الاعلام، وفدا من جمعية علماء وتقنيي الغذاء برئاسة عاطف وفيق ادريس، وضم الدكتور اسامة الديماسي، الدكتورة رين بدير، الدكتورة لارا واكيم والاستاذة لمياء كركي.
بعد اللقاء، شدد ادريس على ضرورة “تفعيل دور علماء الغذاء في الصناعة الغذائية اللبنانية، وخصوصا في الصناعات الحساسة، ليكون لهم جزء من المسؤولية المهنية في مراقبة اجراءات السلامة الغذائية وحسن تطبيقها عملا بالمواصفات الدولية العائدة للمؤسسات ذات العلاقة ب (ISO) والمرعية الاجراء (9001 او 22000 او 17025 او خلافه). كما دعا الى انهاء تعيينات مجلس الاعتماد اللبناني بهدف ضبط المواضيع الاعتمادية العلمية ذات العلاقة وبهدف تعميق الاجراءات العلمية في هذا المجال.
ودعا الى “العمل باقتراحنا بانشاء الهيئات العلمية في هيئة المواصفات والمقاييس اللبنانية بهدف مراجعة المواضيع العلمية والتحكيم العلمي ذات العلاقة، والى دعم مبادرة جمعيتنا التطبيقية لاعلاء الخطاب العلمي في السلامة الغذائية والمساهمة في رعاية مؤتمرنا السنوي في ايار المقبل، كما المساهمة معنا في جلسات العمل الاعلامية ذات العلاقة”. وشدد على “تعزيز الشراكة بين القطاع العام والخاص والجامعات عبر مبادرات الشراكة المتقدمة (PPP) وتعزيز المبادرات الاعلامية عبر تشجيع التحقيقات الاعلامية في تقنيات وابحاث الغذاء، وكذلك تقديم اولويات مجلسكم الكريم بهذا الشأن”.
وأعلن ان الجمعية ستعقد ورشة عمل حول دور الاعلام في التوعية والسلامة الغذائية في مقر “المجلس الوطني للاعلام” في الخامس من الشهر المقبل الساعة الحادية عشرة.-انتهى-
———-
حلقة حوارية عن أداء القطاع المصرفي العربي
طربيه: التحديات في عالمنا العربي ليست إقتصادية وسياسية فقط بل كيانية

(أ.ل) – استضاف اتحاد المصارف العربية اليوم في مقره الرسمي في بيروت شارع ميناء الحصن حلقة حوارية جمعت رئيس اللجنة التنفيذية في اتحاد المصارف العربية، رئيس الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب جوزف طربيه والامين العام لاتحاد المصارف العربية وسام فتوح من جهة والاعلام الاقتصادي من جهة ثانية. وتم خلالها عرض من قبل طربيه لنتائج اداء القطاع المصرفي العربي من نهاية الفصل الثالث من العام 2014، اضافة الى تأثيرات الاحداث والاضطربات على اداء القطاع في بعض الدول العربية.
بداية قال طربيه” تشير تقديراتنا إلى أن حجم الائتمان الذي ضخه القطاع المصرفي العربي في إقتصاد المنطقة العربية قد بلغ حتى نهاية الفصل الثالث من العام 2014 حوالي 1.61 تريليون دولار، وهو ما يشكل حوالي 60% من حجم الناتج المحلي الإجمالي العربي، أما بالنسبة لحجم القطاع المصرفي العربي، فتشير تقديراتنا إلى أن أصوله المجمعة قد بلغت بنهاية الفصل الثالث من العام 2014 حوالي 3.1 تريليون دولار، وهو ما يعادل حوالي 105% من الناتج المحلي الإجمالي العربي. مع الاشارة إلى أن نسبة نمو الأصول المجمعة للقطاع المصرفي العربي قد بلغت حوالي 7% في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي”.
واضاف “بلغت نسبة نمو موجودات القطاع المصرفي العربي خلال العام 2013 حوالي 10% في مقابل نسبة نمو الاقتصاد العربي بلغت 3.4%، ونسبة نمو القطاع المصرفي العربي تلك كانت نتيجة لنسب نمو عالية حققتها معظم القطاعات المصرفية العربية، حيث سجل بعضها نسب نمو فاقت العشرة بالمئة كالقطاع المصرفي الاماراتي (13.1%)، والقطري (11.6%)، والعراقي (20.3%)، واليمني (21.9%)، والفلسطيني (11.4%)، والسوداني (21.3%)، والليبي (16.5%)، والموريتاني (15.9%)”.
وتابع “تشير تقديراتنا إلى بلوغ ودائع القطاع المصرفي العربي حوالي 2 تريليون دولار حتى نهاية الفصل الثالث من العام 2014، وهو ما يشكل حوالي70% من حجم الناتج المحلي الإجمالي، وبلوغ رأسمال القطاع المصرفي العربي حوالي 335 مليار دولار وهو ما يشكل نسبة 11.5% من حجم الناتج المحلي الإجمالي العربي”.
وفيما خص رسملة القطاع المصرفي العربي، قال طربيه “فقد حقق متوسط نسبة رأسمال إلى الأصول حوالي 11.5% بنهاية الفصل الثالث من عام 2014، وهذه النسبة المرتفعة كانت نتيجة نسب عالية حققتها معظم القطاعات المصرفية العربية”. وأردف “هناك تحديات كثيرة تواجه إقتصاداتنا العربية، وامام ما تعانيه منطقتنا من إضطرابات سياسية وأمنية خطيرة وأن ما يقلقنا اليوم، وأكثر من أي وقت مضى، هو غياب الإرادة السياسية التي تولي الشأن الإقتصادي الأهمية اللازمة من خلال تعزيز التنمية الإجتماعية والإقتصادية، محاربة البطالة، خلق فرص عمل وتمويل الإقتصاد.أن التحولات التي شهدتها بعض الدول العربية أدت حتى الآن إلى خسائر إقتصادية جسيمة، تمثلت بالآتي:
تراجع معدلات النموالتي من شأنها خلق فرص عمل، تراجع حاد في الإستثمار الذي كان أصلا دون المستوى المطلوب، إرتفاع معدلات البطالةالتي هي في الأساس من أعلى معدلات البطالة في العالم والتي تبلغ حوالي 11.5% حسب البنك الدولي، زيادة في عدد النازحين الذين تجاوز عددهم 13 مليون نسمة بحسب تقديرات الأمم المتحدة الذين فقدوا منازلهم في سوريا والعراق مما يشكل ضغطا كبيرا على الحياة الإجتماعية والبنية التحتية للدول المضيفة للنازحين، تفاقم العجز في ميزانيات الحكومات وتراجع في إحتياطات العملة الأجنبية والزيادة في الدين العام، تدهور وضعية ميزان المدفوعات، تراجع قيمة العملات في عدد من الدول العربية مثل مصر وتونس وسوريا، وتراجع في إيرادات السياحة والتي تشكل مصدرا أساسيا للعملات الأجنبية في عدد كبير من الدول العربية وتعزيز الإقتصاد”. وقال “إن التحديات التي تواجه عالمنا العربي اليوم ليست إقتصادية وسياسية فقط بل هي كيانية، في ظل خلط الأوراق وتغيير كل الثوابت، فقياداتنا ومسؤولينا في المنطقة العربية مدعوون للتعاطي مع مشهد آخر لم نعتد عليه. مضيفا”إن العمل على الإصلاحات السياسية والإقتصادية والإجتماعية وحتى البيئية إضافة إلى إستحداث فرص عمل لإستيعاب موجات الشباب الباحثة عن العمل بات مطلبا ملحا لا بل حياتيا لنا ولأجيالنا الصاعدة”.
وختم بأن “نسبة نمو القطاع المصرفي اللبناني في سنة 2014 هي (7%) وان الربحية حافظت على النسبة التي كانت عليها في العام 2013″، مشددا على ان “القطاع حافظ على بنيته القوية، وان حجم التحديات المالية بوجه الحكومة هو كبير يفوق امكانات لبنان الاقتصادية، ومثال ذلك حجم الاستحقاقات المالية المتوجبة على لبنان في 2014 متوفرة”.-انتهى-
———–

“جمعية محترف راشيا”  وجمعية “Forever Lebanon” يغرسان ألف شجرة مثمرة
من ضمن حملة تحريج 22 ألف متر في قرية حوش القنعبة في منطقة راشيا

(أ.ل) – صدر عن “جمعية محترف راشيا” بياناً حول حملة تشجير وزرع ألف شجرة مثمرة في منطقة راشيا جاء كالآتي:
على الوعد تم إنهاء المرحلة الأولى لغرس ألف شجرة مثمرة من الزيتون والصنوبر بمبادرة من  الجمعية اللبنانية لتحريج جبال لبنان “Forever Lebanon” وبالتعاون والتنسيق مع “جمعية محترف الفن التشكيلي للثقافة والفنون” راشيا الوادي وبحضور رئيسي الجمعيتين شوقي دلال وأنطوان حويك رئيس نقابة المزارعين في لبنان وأعضاء الجمعيات الذين قدمو من مختلف المناطق اللبنانية إظافة للمدرسة اللبنانية الكندية وطلابها وبالتعاون مع إبن بلدة الحوش الناشط البيئي الأستاذ مارون عبد الله نجم.
حملة التشجير إنطلقت من أمام المدرسة اللبنانية الكندية في راشيا الوادي حيث كان بإستقبال الوفود مديرة المدرسة راميا ريدان وطلاب المدرسة حيث تم غرس شجرة أرز في الحديقة العامة وقدمت ريدان درعاً تقديرياً لأنطوان حويك على جهوده التي يبذلها من أجل تحقيق حلم لبنان الأخضر، ثم إنتقل الجميع إلى منطقة حوش القنعبة وكان بإستقبال الوفد الناشط البيئي مارون نجم ومشايخ وأهالي بلدة القنعبة وحوش القنعبة حيث إنطلقت الحملة التي أُعلن عنها سابقاً وهي غرس ألف شجرة مثمرة وعلى مساحة 22 ألف متر مربع جانب البلدة وتم إستكمالها وسط مشاركة عامة من الأهالي وأعضاء الجمعيتين وطلاب المدارس كما أُقيم حلقة توعية للطلاب حول كيفية الزرع وضرورة المتابعة على مدى خمسة سنوات والأنواع التي يمكن غرسها حسب طبيعة المنطقة ألقاها رئيس نقابة المزارعين أنطوان حويك وفي نهاية الحملة جال جميع الوفود المشاركة على بلدة حوش القنعبة وتعرفو على جماليات مبانيها التراثية المبنية بالحجر البركاني الأسود والتي لا تزال تحافظ على رونقها التراثي لغاية اليوم.-انتهى-
———
ورقة عمل لغسان غصن خلال مشاركته في الندوة القومية في شرم الشيخ
حول: «دور تشريعات العمل في تعزيز الحوار الاجتماعي»

(أ.ل) – شارك رئيس الاتحاد العمالي العام غسان غصن في ندوة قومية حول “”دور تشريعات العمل في تعزيز الحوار الاجتماعي” وذلك في شرم الشيخ حيث قدم ورقة عمل جاء فيها:
يسعدني بدايةً أن أشارك في أعمال هذه الندوة المتخصصة حول «الحوار الاجتماعي في ظل التحديات الاقتصادية» شاكراً منظمة العمل العربية وفي طليعتها معالي المدير العام للمنظمة الدكتور أحمد محمد لقمان وكوادره الفتية والإدارية لسعيهم الدؤوب من أجل تعزيز الحوار الاجتماعي بين الشركاء الاجتماعيين وتناول أهم الموضوعات التي تتيح الفرص لاستشراف الرؤية المشتركة لمستقبل الوطن العربي الذي نتطلّع أن يكون حرّاً مستقبلاً واعداً بما فيه خير للأمة ورفاء مجتمعاتها.
ذلك من خلال حوار اجتماعي ينظّم العلاقة بين أطراف الإنتاج بواسطة التشريعات والقوانين التي ترعى المصالح المشتركة حيناً والمتضاربة حيناً آخر لأطراف الإنتاج بما يؤمّن التوازن فيما بينهما سعياً لتأمين العدالة الاجتماعية من خلال تشريع قوانين تحقّق مصلحة المجتمع العليا.
ورقة عمل حول دور تشريعات العمل في تعزيز الحوار الاجتماعي
يستدعي موضوع الحوار الاجتماعي اهتماماً كبيراً في كافة دول العالم وقد أتت أهمية هذا الحوار في الحقبة الأخيرة على مختلف المستويات الدولية والإقليمية والعربية وخصوصاً الوطنية في منطقتنا العربية لا سيما بعد التطورات التي أعقبت بما سمي «الربيع العربي» و «الفوضى الخلاقة» وأدّت إلى تغييرات خطيرة في معظم الدول العربية وصلت في بعض الأحيان إلى اقتتال دموي قارب الحروب الأهلية والنزاعات المسلحة حتى بلغت الانقلابات المجتمعية الخطيرة.
ممّا دفع حكومات الدول العربية إلى تفعيل الحوار الاجتماعي بحيث يتلاءم مع التشريعات الوطنية بما يؤمّن التوازن بين التنمية والاقتصاد من جهة والحماية الاجتماعية من جهة أخرى ذلك أنّ الحوار الاجتماعي هو السبيل المجدي في مواجهة الانعكاسات والتداعيات الرديئة السيئة للاقتصاد الليبرالي الرأسمالي المتفلّت من الضوابط الاجتماعية بالإضافة إلى ارتفاع معدلات البطالة وتعاظم أعداد الفقراء وانعكاسها على الأمن والسلم الاجتماعيين.
وقد برزت الدعوة إلى الحوار الاجتماعي في أعمال مؤتمرات منظمة العمل العربية وكذلك في المنتديات العديدة التي دعت إليها في عواصم أقطارنا العربية خصوصاً منتدى العمل العربي للتشغيل الذي انعقد في بيروت عام 2009 وكذلك منتدى الرياض للتنمية والتشغيل الأول العام 2010 والثاني العام 2014 بمشاركة أطراف الإنتاج الثلاث من الحكومات ووزراء العمل ومنظمات أصحاب الأعمال والاتحادات النقابية القطرية العمالية وبرعاية ملوك ورؤساء الدول العربية بالإضافة إلى عشرات الندوات القومية والقطرية وذلك من أجل تعزيز الحوار الاجتماعي والبحث في سبل تطويره وتفعيل دور التشريعات الوطنية لمأسسة حوار اجتماعي بناء بين ممثلي أطراف الإنتاج الثلاث وذلك من أجل إنارة طريق المستقبل في ظلّ ظلمة التحولات والمنعطفات الاقتصادية والاجتماعية وتداعياتها العميقة التي يشهدها عالمنا العربي اليوم.
ومن أجل توفير ركائز الحوار الاجتماعي لا بدّ أن ننطلق بدايةً من تأمين أرضية صلبة لهذا الحوار بدءاً من تطوير تشريعات العمل وتحديثها كي تتواءم مع معايير العمل العربية والدولية. إذ لا يمكن الحديث عن الحوار الاجتماعي الحقيقي ما لم تتوفّر له الدعائم الأساسية من تشريعات العمل الوطنية وعلى وجه التحديد الركيزة الأولى والأهمّ وهي ضمان واحترام الحريات النقابية حيث لا يمكن أن يقوم حوار بناء بين الحكومات وأصحاب العمل والعمال ما لم تتوفّر لهذه المنظمات النقابية المشروعة التي يقرّها القانون معترف بها وتتمتع بالقدر الكافي من الحرية في ممارسة نشاطها النقابي بما يكفل لها الحقّ بالتنظيم النقابي وحق التفاوض الجماعية واحترام حق التعبير الديموقراطي بمختلف أشكال وسائل التعبير في التجمّع والتظاهر والإضراب.
وذلك من خلال إصدار سنّ تشريعات وقوانين عمل جديدة وإحداث هياكل فاعلة للحوار ومن أجل تشجيع الحوار الثلاثي وتفعيل المفاوضات الجماعية وهي جوهر الحوار الاجتماعي بما يتميّز به من مشاركة فعلية لأطراف الإنتاج في تحديد علاقات العمل القائمة بينهم ولما لها من انعكاسات إيجابية على تطوير التشريعات العمالية وتحسين شروط وظروف العمل والحفاظ على سلامة المناخ الاقتصادي والاجتماعي حيث أنّ عقود العمل الجماعية تتقدّم على القانون العام بما تقدّمه من ضمانات وعطآات وشروط أفضل للعمل في إطار الاتفاق الثنائي ما بين المتحاورين بحيث بات حقّ التفاوض الجماعي هدفاً من الأهداف الأساسية لمنظمتي العمل العربية والدولية من أجل اعتماده في كافة القوانين الوطنية للعمل.
إنّ مظلة تشريعات عمل واضحة هي شرط أساسي من شروط الحوار الاجتماعي ذلك أنّ الحوار الاجتماعي لا يمكن أن يستند فقط على رغبات الأطراف وحسن النوايا أو حلّ المشاكل الطارئة بل يجب أن تضمنه التشريعات العمالية – الوطنية سواء كانت تلك التشريعات متعلقة بكلّ طرف على حدى أو متعلقة بعملية تنظيم الحوار وتحديد أدواته وآلياته وكيفية إدارته. فالمفاوضات الجماعية هي عنصر أساسي من عناصر الحوار الاجتماعي فإذا كانت عملية التفاوض الجماعي غير مضمونة في تشريعات وقوانين العمل فإنّ الحوار لا يمكن أن يتقدّم ويحقّق أهدافه.
كما أنّ الحوار الاجتماعي الحقيقي يتطلّب وجود أطراف إنتاج حقيقيين متضامنين وموحّدين فالنقابات العمالية الضعيفة والمشرذمة غير الممثلة تمثيلاً فعلياً وصحيحاً للعمال تصبح غير مؤهلة للمشاركة في عملية الحوار ولا تحظى بالموقع المؤثر والفعال لدى أطراف الانتاج الآخرين الدولة وأصحاب العمل والتي تعتبر العنصر الرئيسي في إدارة الحوار الاجتماعي الذي ينظمه القانون من خلال تشكيل لجان الحوار الخاصة بكل موضوع كتحديد الحدّ الأدنى للأجور وزيادة غلاء المعيشة من خلال لجنة ثلاثية متخصّصة كما هي الحال في لبنان حيث تدعى لجنة مؤشر غلاء المعيشة وزيادة الأجور لتبحث بشكل دوري أو كلّما دعت الحاجة نسب غلاء المعيشة وتقلبات الأسعار من أجل تصحيح الأجور وفقاً لزيادة معدلات التضخم وكذلك التشريع الخاص المتعلق بالحوار المستدام حول الأمور المتعلقة بالشأنين الاقتصادي والاجتماعي والمتصلة بعلاقات العمل في لجنة معيّنة يرأسها وزير العمل وتضمّ ممثلين عن أصحاب العمل والعمال وكذلك اللجنة الثلاثية المعنية بمتابعة مصادقة الحكومات على اتفاقيات العمل العربية والدولية التي تقرّها مؤتمرات منظمة العمل الدولية ومنظمة العمل العربية فضلاً عن اللجنة الخاصة المتعلقة بتطوير وتحديث قانون العمل وكذلك اللجان المتصلة بحلّ نزاعات العمل الجماعية وتسمى اللجنة التحكيمية للنظر في حلّ الخلافات الجماعية بالإضافة إلى مجالس العمل الثلاثية التشكيل لفضّ نزاعات العمل الفردية.
غاية هذه اللجان والتي تمّ الإشارة إليها هي تعزيز الحوار الاجتماعي وتطبيق القوانين المرعية الإجراء.
كما أنّ تشريع قانون الضمان الاجتماعي هو ركن أساسي في تأمين الحماية الاجتماعية وتعزيز الحوار الاجتماعي والحماية الاجتماعية بما يؤمّن الاستقرار الاجتماعي لأوسع شريحة من شرائح المجتمع وهي العمال وذلك من خلال إنشاء الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الذي يشارك أطراف الإنتاج الثلاث في إدارته وتطوير أنظمته كصندوق تعويضات نهاية الخدمة الذي يجري العمل من أجل تحديثه لتتحول إلى صندوق للتقاعد والحماية الاجتماعية. إلى جانب صندوق المرض والأمومة وصندوق التعويضات العائلية والتعليمية وكذلك قانون طوارئ العمل والأمراض المهنية وغيرها من التشريعات التي تعزّز الحوار الاجتماعي وتحقّق الأمن الاجتماعي.
إلاّ أنّ التشريع الاجتماعي الأهمّ والذي يشارك فيه إلى جانب الدولة وأصحاب العمل والعمال وهيئات المجتمع المدني هو المجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي اتسعت الحاجة إليه بعد الحرب العالمية الثانية في أوروبا ولحقت بها العديد من الدول العربية بدءاً من تونس فالجزائر والمغرب وبعدها في الأردن ولبنان والسودان وبدءاً والتوسّع ليشمل باقي الوطن العربي.
هذا المجلس الذي تطوّر بسبب أهميته ودوره وسعته التمثيلية ممّا جعل الحكومات ملزمة بإحالة كافة مشاريع القوانين ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي إلى هذه المجالس من أجل مناقشتها والأخذ بملاحظاتها لإحالتها إلى المجالس النيابية التشريعية بحيث درجت المجالس التشريعية على الأخذ بملاحظات المجالس الاقتصادية والاجتماعية وعدم إصدار أي قانون دون الأخذ بتوصياتها. بالرغم من الطابع الاستشاري لهذه المجالس. وبسبب أهمية هذه المجالس سعى مكتب العمل العربي للإعلان عن قيام الرابطة العربية للمجالس الاقتصادية والاجتماعية العربية وعرض الموضوع على مؤتمر العمل العربي القادم من أجل إطلاقه.
تبقى كلمة أخيرة حول دور النقابات العمالية في التأثير على تشريعات العمل ورعاية مصالحها من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية وهو الدافع الأول لتعزيز الحوار الاجتماعي لا سيما وأنّ العمال هم الأطراف الرئيسية المعنية بنتائج هذا الحوار والذي لا يمكن أن يتحقّق بدون نقابات عمالية موحّدة ممثلة لعمالها وقادرة على حماية مصالحهم الرئيسية وفي مقدّمها الحقوق والحريات النقابية والتفاوض الجماعي والحماية الاجتماعية والتأمينات الاجتماعية والسلامة والصحة المهنية التي هي رأس مال العمال وصولاً إلى العمل اللائق والأجر العادل وحماية الحدّ الأدنى للأجور والمساواة في العمل وحقوق المرأة ومكافحة عمالة الأطفال فضلاً عن التكوين المهني لمكافحة البطالة وتأمين فرص العمل…
لقد تزايدت أهمية التشريعات العمالية في زمن العولمة وإملاءات البنك الدولي وشروط صندوق النقد الدولي من أجل خصخصة القطاع العام وانسحاب الدولة من دورها في الرعاية الاجتماعية ممّا يستوجب وحدة العمال وحركتهم النقابية بمواجهة هذه المخاطر.-انتهى-
———

بري أثار مع السفير الأميركي ملف النفط والتقى الصفدي وشرف الدين
هيل: ملتزمون بدعم الجهود اللبنانية لكي يتحول الى بلد مصدر للنفط والغاز

(أ.ل) – استقبل الرئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم السفير الاميركي ديفيد هيل وعرض معه الاوضاع والتطورات الراهنة بحضور المستشار الاعلامي علي حمدان.
وعُلم ان الرئيس بري اثار مع السفير الاميركي ملف النفط والغاز والحدود البحرية والاعتداءات الاسرائيلية على بحرنا والمنطقة الاقتصادية الخاصة.
ووعد السفير هيل بأستمرار الولايات المتحدة في سعيها ودورها في هذا الشأن، وانه سيعود قريباً الى المنطقة الموفد الاميركي المكلف بهذا الملف.
وقال هيل بعد اللقاء: لقد كان لي للتو الشرف لقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري، وكنت قد التقيت في وقت سابق من اليوم الرئيس السابق ميشال سليمان ورئيس التيار الوطني الحر العماد ميشال عون، ومساء امس رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع، وفي كل هذه اللقاءات ناقشنا التحديات التي تواجه المنطقة ولبنان، وكما هو الحال دائماً، استمعت بعناية الى وجهات نظرهم وتحليلاتهم. كما سألت كيف يمكن للولايات المتحدة ان تكون اكثر إفادة. فأميركا، مثل اخرين كثر في المجتمع الدولي، ملتزمة مساعدة لبنان في الحفاظ على الامن والاستقرار.
اضاف: وكذلك ايضاً الالتزام بدستور لبنان عند معالجة الصعوبات السياسية التي تواجه البلاد. فاللبنانيون  وحدهم، يستطيعون وعليهم ويجب ان ينتخبوا رئيساً وبشكل عاجل. القيام بذلك، وحده لن يحل كل المشاكل المتعددة التي تشكل تحدياً لهذا البلد، ولكنه سيمكن البلاد من مواجهة تلك التحديات وفقاً للدستور وللميثاق الوطني، الذي يبدو لي وللعديد من اصدقاء لبنان على انه ضرورة.
واود ان انتهز الفرصة لاكرر ان الولايات المتحدة مستمرة بالالتزام في دعم الجهود اللبنانية لكي يتحول الى بلد مصدر للنفط والغاز، وان موقفنا كان دائماً ان نستمع ونطلع من المسؤولين الرسميين اللبنانيين وكيف يأملون ان يتقدموا في قضيتهم ولنبحث كيف يمكن ان تفعل الولايات المتحدة وسعها من اجل المساعدة. ويعود للبنانيين القرار في التصرف و متابعة العمل لأستثمار ثروته النفطية والغاز.
ولطالما كنا جاهزين للعمل مع السلطات اللبنانية من اجل المساعدة وإيجاد الحلول لكل هذه القضايا، واقتراح الافكار للطرفين اللبناني والاسرائيلي، وسنكمل لعب هذا الدور في هذا المضمار طالما ان هناك رغبة في ذلك.
الصفدي
وكان الرئيس بري استقبل النائب محمد الصفدي وعرض معه للاوضاع العامة.
البزري
كما استقبل رئيس بلدية صيدا السابق الدكتور عبد الرحمن البزري.
النائب الأول لحاكم مصرف لبنان
واستقبل ايضاً النائب الاول لحاكم مصرف لبنان رائد شرف الدين.

برقيات
من جهة اخرى ارسل الرئيس بري الى الرئيس التونسي الجديد برقية يهنئه فيها بإنتخابه وجاء فيها:
“بإسمي وبإسم مجلس النواب اللبناني أقدم لكم أحر التهاني بمناسبة الثقة الشعبية الغالية التي تجسّدت في إنتخابكم رئيساً للجمهورية التونسية.
إننا في لبنان سنواصل الإحتفاظ بأوطد العلاقات مع بلدكم الشقيق والتي بنتها صور مع قرطاج منذ فجر التاريخ آملين ان يكون بلدكم الشقيق نموذجاً لعملية التطور الديمقراطي في العالم العربي”.
كما تلقى برقية تهنئة بمناسبة حلول رأس السنة الميلادية  من رئيس الحكومة العراقية السابق إياد علاوي.-انتهى-
———-
الحريري هنأ السبسي بانتخابه

(أ.ل) – أجرى الرئيس سعد الحريري اتصالا هاتفيا بالرئيس التونسي الباجي قائد السبسي مهنئا بانتخابه ومتمنيا له النجاح في مهماته لما فيه خير ونهضة الشعب التونسي الشقيق.-انتهى-
———
وقف سير الشاحنات على الطرق الدولية في جبل لبنان في 24 و31 الحالي

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي – شعبة العلاقات العامة اليوم الثلاثاء 23/12/2014 البلاغ التالي:
“بتاريخي 24 و31/12/2014، سيتم وقف سير الشاحنات على الطرقات الدولية والاوتوسترادات ضمن محافظة جبل لبنان، اعتبارا من الساعة 13,00 لغاية الساعة 12,00 ظهرا من اليوم التالي.
يرجى من المواطنين الكرام أخذ العلم، والتقيد بتوجيهات وارشادات رجال قوى الامن الداخلي، وبعلامات السير التوجيهية الموضوعة في المكان تسهيلا لحركة المرور ومنعا للازدحام.-انتهى-
———-
بصبوص التقى السفير المصري

(أ.ل) – إستقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء إبراهيم بصبوص قبل ظهر اليوم، في مكتبه في ثكنة المقر العام سفير جمهورية مصر العربية محمد بدر الدين زايد يرافقه القنصل العام محمد حنفي.
في زيارة تهدف الى التعاون والتنسيق، تم في خلالها عرض للأوضاع الأمنية العامة في البلاد.-انتهى-
———


زعيتر وابو فاعور جالا على مستودعات المطار: زريبة وغرف إعدام لصحة المواطن
أبو فاعور: سأصدر قرار حجز لكل الأدوية في المطار

(أ.ل) – أعلن وزير الاشغال العامة والنقل غازي زعيتر، بعد جولة له ووزير الصحة العامة وائل ابو فاعور على عنابر الشحن وبرادات التخزين في مطار رفيق الحريري الدولي، “ان المشهد الذي رأيناه مقزز، وبعض المواد منتهية الصلاحية منذ أكثر من 3 أو 4 سنوات وعلى الجميع تحمل مسؤولياتهم”.
وقال: “الوضع في برادات التخزين مرعب ورهيب وغير مقبول وهو خطر على صحة الانسان”، مؤكدا “ان هذا المبنى يحتاج الى صيانة وتأهيل”.
واضاف “من خلال هذه الزيارة سنتخذ قرارات على صعيد الادارة والمبنى بحد ذاته والبرادات والمستوردين والموردين”، وما رأيناه ان البرادات هي غرف اعدام”.
قال أبو فاعور “كلما توغلنا في ملف سلامة الغذاء، نتأكد أننا نقيم على جبل من الفساد”، مشيراً الى أن “منطقة الشحن وهيكلية المبنى غير مستوفية للشروط، وان قسماً من المواد الغذائية محفوظة منذ العام 1995”.
وأردف “هناك بضائع معدة للتلف ومبعثرة وهناك خلط للأدوية مع المواد الغذائية”، مضيفاً “ان الأرضيات غير نظيفة والمواد الغذائية خارج البرادات، والزبدة في مرمى النفايات”.
وتابع ابو فاعور “الرائحة كريهة، وكأنك داخل مكب نفايات وليس في مستودع للطعام. السمك واللحوم والأدوية والنفايات كلها موجودة في المكان نفسه”.
وأعلن “ان الوضع تحسن بنسبة 70 في المئة من يوم الجمعة ولغاية اليوم، مضيفاً “أعاني من صداع رهيب، وذلك كله بسبب الرائحة الكريهة داخل المستودع وهذا الأمر غير مقبول، وحتى كيف يستطيع العمال ان يعملوا في هكذا مستودع”.
وأضاف وزير الصحة “سأصدر قرار حجز لكل الأدوية في المطار، ولن أسمح بدخولها الى لبنان لأنّه لا يجوز أن تخزن بالقرب من الأسماك واللحوم وفي برادات دراجات حرارتها مرتفعة جدا وغير مستوفية للشروط”.
وأعلن أبو فاعور أنّ” هذه “زريبة” وليست مستودعات، هذه غرف إعدام لصحة المواطن اللبناني”، موضحاً ان “درجة الحرارة 11 التي يجب أن تكون بين صفر و4 درجات”.-انتهى-
———-
نصر الله عرض مع لاريجاني التطورات السياسية في لبنان والمنطقة

(أ.ل) – إستقبل الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله، رئيس مجلس الشورى الإسلامي الدكتور علي لاريجاني والوفد المرافق له، بحضور سفير الجمهورية الإسلامية في بيروت السيد محمد فتحعلي، وجرى التباحث في التطورات السياسية في المنطقة عموماً ولبنان خصوصاً. –انتهى-
———

جريج لموظفي الاعلام: سأسعى لاقرار قانون ينصفكم ويعطيكم حقوقكم كاملة

(أ.ل) – كرم وزير الاعلام رمزي جريج عددا من موظفي وزارة الاعلام واذاعة لبنان الذين بلغوا سن التقاعد، وذلك في حفل اقيم ظهر اليوم في استوديو رقم 4 في مديرية الاذاعة اللبنانية، في حضور المدير العام لوزارة الاعلام الدكتور حسان فلحة، مديرة “الوكالة الوطنية للاعلام” لور سليمان، مدير “اذاعة لبنان” محمد ابراهيم، مديرة مصلحة الديوان أمل عيتاني، رئيس تحرير “الوكالة الوطنية للاعلام” علي اللحام، رئيس مركز الدراسات والنشر خضر ماجد وعدد من رؤساء الاقسام في الوزارة والاذاعة وحشد من موظفي الوزارة.
جريج
بعد النشيد الوطني، قال الوزير جريج: “الزملاء الاعزاء، اقول الزملاء لان وزير الاعلام هو حكما زميل للاعلاميين. وبين نقابة المحامين التي توليت قيادتها فترة من الزمن حيث الكلمة للعدالة ووزارة الاعلام التي مضى على تولي مسؤوليتها فترة قصيرة علاقة، لان كلا المؤسستين تسعيان الى فرض دولة القانون وحرية الكلمة”.
اضاف “انها مناسبة لأقول للاعلاميين انني متضامن الى اقصى حد معهم وانني سأسعى الى اقرار القانون الذي ينصفهم ويعطيهم حقوقهم كاملة وقد وعدني نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري بأنه سيتولى فور حلول السنة الجديدة دراسة هذا القانون في اللجان المشتركة في المجلس النيابي من اجل اقراره”.
وتابع جريج “اليوم لا اريد ان اقدم كشفا للحساب. الكلام كثير عما حقق دعما يمكن تحقيقه في المستقبل. اليوم أود ان اقول بعض الكلمات: الكلمة الاولى تحية الى الجيش اللبناني والى شهدائه الذين يدافعون عن الوطن في ظروف صعبة ونأمل ان يتم الافراج في أقرب وقت عن الجنود المختطفين. واعتقد ان الاعلام قد ادى دورا في دعم الجيش في نضاله وحربه ضد الارهاب التكفيري”.
اضاف “الكلمة الثانية التي اريد ان اوجهها الى المكرمين الذين بلغوا سن التقاعد. صحيح انهم سيتركون وظائفهم في وزارة الاعلام ولكن الاثر الذي تركوه في الوزارة سيبقى وسنبقى نتمثل بأدائهم الاعلامي المميز ونتذكرهم، وسوف تعطيهم الحياة بعد سن التقاعد فرصا للعمل والخدمة ولتأدية رسالتهم الاعلامية. فهنيئا لهم هذا التكريم واتمنى لهم التوفيق بعد تقاعدهم والصحة والعافية والنجاح في ما سيعملون فيه”.
وقال: “الكلمة الثالثة اريد ان اوجهها الى الاعلاميين لكي اقول لهم ان هناك مشاريع كبيرة تنتظرها في وزارة الاعلام، أولها في ما يتعلق بالاذاعة. توسيع نطاق الاذاعة اللبنانية بحيث تغطي 85% من الاراضي اللبنانية بدلا من 35% وذلك عن طريق التعاون بين اذاعة لبنان وتلفزيون لبنان، وقد أعلن رئيس مجلس ادارة التلفزيون بأن يسمح لاذاعة لبنان بالبث عبر الاعمدة والقنوات الموجودة لدى تلفزيون لبنان، والتي من شانها اذا استعملتها اذاعة لبنان ان تغطي اكثرية المناطق اللبنانية وهذا انجاز كبير. ولكن يجب ان يرافق هذا الانجاز تحسين في الاداء الاذاعي. وارى ان اذاعة لبنان تقوم بجهد موصوف ولها عصر ذهبي عندما كانت تبث في لبنان حين لم تكن اي اذاعة خاصة موجودة. ويجب ان يعود الى اذاعة لبنان تألقها المشهود له”.
واضاف “الى جانب الاذاعة، هناك “الوكالة الوطنية للاعلام” التي تقوم بجهود كبيرة، وقريبا سنفتح مكتبا للوكالة في مرجعيون، كذلك اصبح الى جانب اللغات المعتمدة في الوكالة وهي العربية والانكليزية والفرنسية اصبح هناك اللغة الاسبانية المهمة لانها تغطي مناطق كبيرة فيها مغتربون لبنانيون”.
وتابع “الوكالة الوطنية تشكل مصدرا للاخبار لاكثر وسائل الاعلام في لبنان، واتمنى لها المزيد من الجهد من اجل بقاء دورها فعالا”.
ولفت جريج الى “ان الوكالة الوطنية للاعلام بدأت بجمع وتأهيل أرشيف الوكالة، وهو عمل سيتطلب عدة سنوات ولكنها خطت خطوات في هذا الاتجاه”.
وقال: “الدولة تملك جميع اسهم تلفزيون لبنان وهو يخضع الى حد بعيد الى رقابة من قبل وزارة الاعلام عبر مفوض الحكومة لدى التلفزيون المدير العام الذي يقوم بدوره في هذا الصدد على اكمل وجه. وتلفزيون لبنان خطا خطوات مميزة خلال السنة والنصف الماضية، ونأمل ان يخطو خطوات اخرى ينبغي تحديد اهداف جديدة للتلفزيون كتغطية المناطق واعتماد برامج تثقيفية وتهذيبية وأدبية واعادة احياء الفولكلور والتراث اللبناني والزجل، بالاضافة الى تمويل التلفزيون بحيث يحتل المرتبة التي يستحقها التي كان يحتلها عندما انشىء في العام 1958”.
وتمنى جريج للجميع اعيادا سعيدة مباركة، وقال: “في الاعياد ننسى كل المآسي التي نعيشها على الصعيد المؤسساتي. ونحن نتمنى في اقرب وقت ان يكون لدينا رئيس جديد للجمهورية لان عمل كل المؤسسات معطل الى حد بعيد بسبب شغور هذا المركز، ونأمل ان يتم انتخاب رئيس جمهورية جديد وان تعمل المؤسسات بصورة فعالة”.
وختم “اشكر المدير العام لوزارة الاعلام الذي أحيا تقليدا كان موجودا وتوقف لمدة سنتين، ويجب ان يبقى هذا التقليد وان تنشأ علاقة بين الوزير وكل افراد العائلة الاعلامية، وبابي مفتوح لكل واحد منكم لديه مشكلة وأتمنى لكم ولعائلاتكم اعيادا سعيدة”.
فلحة
بدوره، قال فلحة: “أتوجه بالشكر الى راعي الاحتفال الوزير رمزي جريج الذي احاطنا بلفتة كريمة وهو أصر على اقامة هذا الاحتفال رغم الآلام التي يعيشها بلدنا وان تكون لدينا لحظات فرح وان نعطي للاعياد مجدها”.
اضاف “الزملاء المكرمون والمكرمات يمثلون الصورة الصادقة عن ألوان طيف هذا البلد الجميل الذي يجب ان نتمسك به ونحرص ونحافظ عليه، ولا يمكن ان نحافظ على هذا البلد ما لم يكن لدينا اعلام صادق يعمل من اجل وطن المواطن ومواطنة الوطن، وان نسعى جميعا لان يكون الاعلام العام، وبرعاية الوزير الذي هو رجل حقوقي واعلامي وكاتب ومفكر وله حيثية في هذا المجتمع، إعلاما لجميع اللبنانيين بدون استثناء، بدون ارقام لا 8 ولا 14، بل لون لبنان الواحد ورقم لبنان الواحد. وهذا الاحتفال هو من افضل الاحتفالات التي نقيمها ضمن هذا الاطار”.
وقال: “على مستوى الاذاعة اللبنانية او على مستوى الوكالة الوطنية للاعلام او مديرية الدراسات وعلى مستوى تلفزيون لبنان، نحن نعمل من اجل هذا البلد ولدينا حس المسؤولية ونتفاخر اكثر من بعض الاعلام الذي نشجعه وندعمه في الاعلام الخاص، ذلك لان واجبنا الوطني ان نكون كما هو المواطن بالتطلع الى الجيش الذي نؤدي له التحية والدعم كما هي التربية التي هي اساس المواطنة، كذلك على الاعلام مسؤولية كبرى في ان يكون هو الاساس”.
وختم فلحة “نشكرك معالي الوزير على رعايتك لهذا الحفل، وانت تطرقت الى موضوع التثبيت الذي عملت عليه منذ النهار الاول عندما طرحت جملة مشاريع لدينا، واول موضوع استوقفك كان موضوع تثبيت العاملين والمتعاقدين في وزارة الاعلام وهو حمل هذا الموضوع وتحدث عنه مع جميع المسؤولين، وطرح الموضوع مع الرئيس نبيه بري الذي حول المشروع الى اللجان المشتركة. واليوم بشرنا الوزير جريج ان نائب الرئيس فريد مكاري سيباشر اول العام المقبل من اجل وضع المشروع على السكة، والفضل في ذلك يعود الى الوزير جريج الذي يأخذ هذا الموضوع الانساني والوطني والاعلامي الذي يعني كل واحد منا”.
توزيع الدروع
بعد ذلك، تم توزيع الدروع التذكارية على المكرمين التالية اسماؤهم: انطوان يوسف ابو عبد الله، محمد محمود ابراهيم، عصام عبد الجليل الحجار، زهرة الحاج علي، علي ملحم فوعاني، إكرام ملحم راضي، ميشال فريد جرجورة، فرعون بشير رومية، فاطمة احمد عطوي، كمال خيرالله، سايد جرجس الرهبان، فيليب بولس خوري، جوزف انطوان الحاج، محمد جميل يتيم.
وفي الختام أخذت الصور التذكارية، وكان حفل كوكتيل للمناسبة.-انتهى-
———-
ابراهيم جال على مراكز الأمن العام في بعلبك:
ملف العسكريين المخطوفين ملف وطني بامتياز

(أ.ل) – أكّد مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم انّ” ملف العسكريين المخطوفين هو ملف وطني بامتياز”، مضيفاً” نحن نعمل على هذا الاساس، فهو لا يخضع لمعايير مناطقية او طائفية او مذهبية، ويجب على الوطن كله العمل به”.
وفي كلمة له خلال جولة تفقدية على مراكز الأمن العام في بعلبك، زار خلالها دارة رجل الاعمال المغترب مصطفى ناصر، ورداً على سؤال عن سير المفاوضات في  ملف العسكريين، فضل ابراهيم عدم الادلاء باي تصريح.
وقد حضر اللقاء التكريمي محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر ومفتي البقاع الشيخ خليل شقير ومفتي بعلبك الشيخ بكر الرفاعي ورئيس البلدية حمد حسن ومخاتير بعلبك وفعاليات بلدية واجتماعية وحزبية.-انتهى-
———-

المشنوق التقى وفد العائلات البيروتية

(أ.ل) – استقبل وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق وفدا من اتحاد جمعيات العائلات البيروتية برئاسة الدكتور فوزي زيدان، وتم البحث في شؤون تتعلق بمدينة بيروت على كل المستويات.
بعد اللقاء قال زيدان: “تشرفت والزملاء أعضاء الهيئة الادارية لاتحاد جمعيات العائلات البيروتية بلقاء معالي وزير الداخلية الاستاذ نهاد المشنوق، وبحثنا معه في الشؤون الوطنية التي تهم كل الناس والقضايا التي تهم أهل بيروت”.
أضاف “لقد كان اللقاء مثمرا، وأطلعنا معاليه على أجواء الحوار المنوي إجراؤه بين تيار المستقبل وحزب الله الذي نأمل أن يؤدي الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله إلى انتخاب رئيس للجمهورية، وإزالة التشنجات والاحتقانات بين أتباع الدين الواحد، وعودة الأمن والاستقرار إلى بيروت وإزالة كل ما يعكرهما من شعارات وأعلام حزبية من الشوارع، ومنع الظهور المسلح.
كما أثنينا على جهود معاليه لتحرير العسكريين المخطوفين كي يعودوا في أقرب وقت إلى عائلاتهم ومؤسساتهم العسكرية والأمنية.
واطلعنا على الاجواء السياسية وانتخابات رئاسة الجمهورية التي نأمل أن تكون في الشهور المقبلة القليلة أن تؤمن انتخاب رئيس للبلاد”.
وتابع “بحثنا معه في القضايا الامنية لبيروت والقضايا الانمائية التي تهم الناس، وهو سيباشر تنفيذ الكثير من الخطة الامنية التي كانت موضوعة لبيروت بعد رأس الناس، والتي يأمل أن تحقق الاستقرار والامن والمودة بين البيارتة”.
وختم “هو لقاء تواصل، وقد تعودنا أن نلتقي معاليه من وقت الى آخر لتناقش معه في كل الأمور الوطنية والمحلية والبيروتية، واللقاء يكون دائما من القلب الى القلب، وكان الجو إيجابيا، ونتمنى لمعاليه التوفيق وللحوار بين تيار المستقبل وحزب الله النجاح لما فيه خير بيروت وخير كل لبنان”.-انتهى-
———-
زيارة وفود من ضباط الجيش إلى القطع والوحدات
بمناسبة عيدي الميلاد ورأس السنة

(أ.ل) – بمناسبة عيدي الميلاد المجيد ورأس السنة الجديدة، قامت وفود من كبار ضباط الجيش قبل ظهر اليوم، بزيارات إلى قيادات المناطق والقوات الجوية والبحرية والمدارس والمعاهد والمواقع، والألوية والوحدات التابعة لها، والقطع المستقلة والقوى المنتشرة عملانياً.
حيث نقلت إلى العسكريين تهاني قائد الجيش العماد جان قهوجي بمناسبة الأعياد وتوجيهاته للمرحلة المقبلة، ودعوته إياهم إلى مضاعفة الجهود للحفاظ على مسيرة الأمن والاستقرار في ظل الظروف الدقيقة التي يمرّ بها الوطن.-انتهى-
———-

 
لاريجاني بعد لقائه مقبل: ندعم تسليح الجيش من دون شروط

(أ.ل) – التقى رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني قبل مغادرته لبنان عشية امس نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني سمير مقبل، وعقد اجتماع تم في خلاله التشاور في الاوضاع الراهنة محليا واقليميا.
وقد جدد لاريجاني دعم بلاده للجيش اللبناني في مواجهة الارهاب واستعدادها لتزويده بكافة الاسلحة والعتاد التي يحتاجها من دون مقابل ودون اية شروط.-انتهى-
———
وهاب ودبور: رفض أي تواجد إرهابي داخل المخيمات

(أ.ل) – استقبل سفير دولة فلسطين في لبنان اشرف دبور، رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب يرافقه مستشاره السياسي ياسر الصفدي ونائب رئيس مجلس الأمناء في الحزب عصمت العريضي، في حضور القنصل رمزي منصور في مقر سفارة دولة فلسطين.
وتناول اللقاء، بحسب بيان، “ضرورة الاعتراف بالدولة الفلسطينية ووضع المخيمات الفلسطينية في لبنان”.وأكد وهاب “اهمية الوقوف خلف القيادة الفلسطينية، التي ستتوجه الى الأمم المتحدة لفرض الإعتراف بها وهي اليوم في مرحلة دقيقة وخطيرة لأن نتنياهو وقيادة العدو تقود معركة حياة أو موت”.
واوضح “أهمية الوقوف الى جانب الدولة الفلسطينية في الوقت الذي تواجه الحرب عليها خاصة بعد أن بدأنا نلمس تغيرا كبيرا في مواقف الكثير من الدول”، مشيدا بـ”الخطوات التي تتم في بعض الدول الأوروبية (دول الإتحاد الأوروبي) عبر بعض البرلمانات وبعض الحكومات التي بدأت تتحرر من الضغط الصهيوني عليها في موضوع فلسطين فبدأت تضغط على حكومتها لضرورة الإعتراف بالدولة الفلسطينية التي يجب أن تقام وفق قرار الموقف الرسمي الفلسطيني على حدود ال 67 ولكن نحن تربينا لنقول على كل فلسطين من البحر الى النهر هكذا نفهم فلسطين وهكذا نعرف فلسطين”.
وفي سياق متصل، اكد وهاب حرص السفير دبور في “أن تكون المخيمات الفلسطينية في لبنان تحت سقف القانون والسلطة اللبنانية والسلم الأهلي اللبناني، ورفضه والقوى الفلسطينية الوطنية الأخرى المتواجدة في لبنان أي تواجد إرهابي داخل المخيمات وأي محاولة من البعض لأن تشكل المخيمات ملجأ للارهاب.-انتهى-
———
رؤساء اتحادات وبلديات جنوبية زاروا مصلحة نهر الليطاني

(أ.ل) – زار وفد من رؤساء اتحادات بلدية وبلديات من الجنوب، مركز المصلحة الوطنية لنهر الليطاني في البقاع الغربي، والتقوا النائب السابق ناصر نصرالله، واطلعه على مجريات العمل بمشروع منسوب الـ800 والمراحل التي وصل إليها.
———-
حوري: للتخفيف من اضرار التوتر الحاصل في المنطقة

(أ.ل) – علق عضو “كتلة المستقبل” النائب عمار حوري، في حديث الى مصدر إعلامي على “الحوار بين تيار المستقبل وبين حزب الله الذي ينطلق في السادسة من مساء اليوم، في عين التينة”، فأوضح “اننا لا نضع سقفا عاليا للتوقعات، ونعلم ان هناك خلافات جذرية بيننا وبين الحزب”.
وقال: “نحن نذهب الى هذا الحوار لاننا مختلفون وفشلنا في الماضي في الاتفاق على الكثير من المواضيع، ونحن لا نضع سقفا عاليا للتوقعات، ونعلم ان هناك خلافات جذرية بيننا وبين حزب الله متعلقة بتورطه في المستنقع السوري وعدم التزامه بمقررات المحكمة الدولية الخاصة بلبنان واستعمال سلاحه في الداخل ونحن ربطنا النزاع بشأن هذه النقاط قبل تشكيل الحكومة”.
اضاف “علينا ان نخفف من اضرار مستوى التوتر الذي حصل في المنطقة اقليميا، وهذا يعد بندا اساسيا لدينا في هذا الحوار، اضافة الى محاولة ايجاد خرق ما في موضوع رئاسة الجمهورية وليس في موضوع اسم رئيس الجمهورية”.
من ناحية اخرى، علق حوري على زيارة رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني الى لبنان، وقال: “ما لفتني في زيارة لاريجاني كلامه على ان بعض الاحزاب وتحديدا حزب الله يملك قدرات او طاقات اكبر من الدولة او الدول، وهذا توصيف واقعي في ما عدا ذلك لم ننسى كلام لاريجاني عندما تحدث عن منطقة نفوذ ايران وان لبنان جزء من هذه المنطقة”.
وأوضح ان “ايران دولة اقليمية كبيرة وتحاول دائما ان تخدم مصالحها، لكن في النهاية نحن في لبنان دولة مستقلة لنا هويتنا وشخصيتنا المستقلة وعلينا الحفاظ عليها”.-انتهى-
———
خريس: الحوار يخفف الاحتقان المذهبي والطائفي ويدخلنا في مرحلة الاستقرار

(أ.ل) – اعتبر عضو كتلة التحرير والتنمية النائب علي خريس، في حديث الى مصدر إعلامي ان “عقد جلسة الحوار بين حزب الله وتيار المستقبل مؤشر مهم وايجابي، رغم وجود خلافات عميقة بينهما، وصعوبة الاتفاق على كافة الملفات الخلافية”، مشيرا إلى ان “الحوار سينطلق لتخفيف الاحتقان المذهبي والطائفي وادخال لبنان في مرحلة الاستقرار والتفاهم، كما سيتطرق إلى ملف رئاسة الجمهورية وقانون الانتخاب”، مستبعدا “الدخول في الاسماء”.
وعن قانون الايجارات رأى انه “ملف معقد وشائك ويتطلب المزيد من الوقت للبت فيه”، معتبرا ان “عدم حسمه سيؤدي إلى فوضى قانونية”.
وكشف الى ان “ملف الايجارات سيطرح على رئيس مجلس النواب نبيه بري للبحث في امكانية عقد جلسة عامة لوقف تنفيذ القانون ريثما يتم الاتفاق على النقاط الخلافية”، متوقعا عدم ابطال مفاعيل تنفيذه قبل الثامن والعشرين من كانون الأول الحالي”.-انتهى-
———

الراعي التقى سفيري الفاتيكان والجزائر واهالي العسكريين وزوارا:
لا اثمان تضاهي قيمة المخطوفين ولتتدبر الحكومة موضوع المقايضة

(أ.ل) – استقبل البطريرك الماروني مار بشاره بطرس الراعي قبل ظهر اليوم، في الصرح البطريركي في بكركي الوزير السابق سليم الصايغ الذي دعا بعد اللقاء الى “تفعيل الحوار المسيحي الذي بدأه البطريرك لانه لا يمكن ان يبقى المسيحيون في حالة انتظار انما عليم الانتقال الى حالة المبادرة، خصوصا وان ما يحدث معهم اليوم هو استقالة في هذا الحضور”، واكد الصايغ “ضرورة الالتفاف حول بكركي لان غبطته لديه دعما فاتيكانيا ودوليا من اجل ايجاد المخارج للازمات التي يتخبط بها البلد”.
سفير الجزائر
واستقبل الراعي سفير الجزائر احمد بوزيان في زيارة للتهنئة بالاعياد وهي زيارة بروتوكولية تعارفية وجرى عرض العلاقات الثنائية.
اهالي العسكريين
والتقى بعد ذلك اهالي العسكريين المخطوفين لدى داعش وجبهة النصرة في زيارة لرفع شكواهم اليه ونقل واقع اتصالاتهم مع المسؤولين، وشرح ما يتعرض له اولادهم عند الخاطفين، مناشدين البطريرك “السعي والتدخل لدى المراجع المختصة لحل هذه القضية الانسانية التي تعني كل الوطن”.
ورحب الراعي بالاهالي وقال: “نحن متضامنون معكم تضامنا كاملا، والاكيد ان الجمرة تحرق مكانها انتم المحروقون ولكن اؤكد لكم اننا متضامنون معكم روحا ومعنويا ومطلبيا بكل الامور، وعندما اقول نحن هذا يعني الكنيسة بأجمعها، واليوم بالذات استلمنا رسالة من قداسة البابا يذكر فيها المخطوفين اكان في لبنان او في غيره من البلدان، واعلن قداسة البابا تضامنه مع كل المخطوفين في انحاء العالم، وهو وجه نداء الى الاسرة الدولية لتحرير هؤلاء المخطوفين وفقا لحقوق الانسان، نحن اليوم نقول لكم اننا معكم الى الاخير، ولذلك نوجه 3 نداءات الاول وهو اننا سنخاطب العسكريين ونقول لهم شكرا لتضحياتكم وانتم الذين ضحيتم خلال خدمتكم العسكرية اكان في الجيش او في قوى الامن. هم اليوم يقومون بأكبر تضحية لانهم مصلوبون على صليب خطفهم وهم الذين يعيشون مرارة اكثر من مرارة الاهل لانهم محرومون من ادنى مقومات الحياة ومن عيشهم ادنى حقوقهم الانسانية، ونحن نوجه لهم كلمة حب وتضامن ونقول لهم مسيحيا ان المسيح متضامن معهم لانه حمل صليب البشرية، واطلب منهم الاتكال على الله والصبر لان الله لا يترك احدا، ونحن في زمن الميلاد ونتذكر الهنا معنا والله معهم نبوع خاص، اقول لهم تشجعوا ولا تخافوا مهما حصل وحافظوا على رباطة جأشكم لان ربنا بطريقته سبحانه وتعالى يقويكم”.
اضاف “النداء الثاني اوجهه للحكومة واشكرهم على كل ما يقومون به واقول ان الوقت الذي يمر منذ 5 اشهر لا يحتمل التأجيل، وهؤلاء العسكريون الذين يقدمون التضحيات لنا جميعا اطلب من الحكومة المحافظة عليهم كما كل فرد من الشعب اللبناني، والمحافظة على العسكريين تشجع ابناءنا في الانخراط بالسلك العسكري، ويجب ان يشعر المخطوفون بجدية الحكومة وانها تحمل قضيتهم وكأنها قضيتها الشخصية لان الجيش وقوى الامن موجودون باسم الشعب اللبناني ولا يمكننا تركهم”. وتابع “هناك كلام عن المقايضة، فلتكن هذه المقايضة وعلى الحكومة ان تتدبر موضوع المقايضة اللازمة، لان امام المخطوفين لا اثمان، ولا اثمان تضاهي قيمة المخطوفين، ونحن نطلب من الحكومة ان تأخذ هذا الموضوع بمزيد من الجدية والمسؤولية وان تضع قيمة المخطوف ايا يكن وبالاخص انه عسكري بأن قيمته لا تضاهي اي شيء، لذلك نترك لحكمة وجدية الحكومة حسم موضوع المقايضة كي يعود هؤلاء المخطوفون الى صفوفهم واهاليهم ومراكزهم والا سيكونوا قد ندموا على انخراطهم في السلك العسكري”.
واردف “النداء الثالث: اوجهه الى الدولة الاسلامية وجبهة النصرة واخاطبكم اقول لكم انكم بشر ولديكم عواطفكم ومشاعركم الانسانية والمخطوفون لديهم عائلات وانتم ايضا والمشاعر الانسانية لم تخرج منكم، واطلب منكم المحافظة على هؤلاء الشباب الذين كانوا يقومون بواجبهم الوطني، واطلب منكم ان تضعوا جانبا كل الشؤون السياسية ويجب ان يحترم هؤلاء المخطوفون لانهم كانوا يقومون بواجبهم، ومن الناحية الانسانية هؤلاء هم بشر وانتم لا يمكنكم انتهاك كرامتهم ولا الاعتداء على اجسادهم، وانا اخاطبكم وانتم اناس مؤمنون بالله ايضا، اقول لكم خافوا الله بعباده وبهؤلاء الاشخاص الموجودين بين ايديكم، ومن هذه الناحية اخاطبكم انسانيا لان الانسانية هي التي تجمعنا، ولا يحق لاي انسان الاعتداء على آخر بريء، والمخطوفون هم ابرياء، وانتم قمتم بخطفهم وتطالبون بالمقابل، نعم اطلب منكم ان تحافظوا على ارواحهم، وانتم ليست لديكم السلطة على الارواح لا من الله ولا من البشر ولذلك نرجو المحافظة عليهم واحترامهم ونرفض الاقتصاص من هؤلاء الابرياء، وليعالج هذا الموضوع بجدية بينكم وبين الحكومة”.
وقال: “اقول للاهالي اننا متضامنون معكم منذ زمن ونطالب بعودة ابنائكم وهذا الموضوع بالنسبة لنا هو موضوع اساسي في حياتنا واي مواطن ولا سيما ابن المؤسسات العسكرية لم يشعر بأن الجميع متضامن معه وان الدولة معه لا يكون قد فعلنا شيئا، واقول لكم انتم ايها الاهالي تشحعوا وحافظوا على رباطة جأشكم، واتكلوا على الغاية الالهية وجميعنا معكم في هذه المطالبة، وغدا سنلتقي الرئيس سلام الذي سيشرفنا وسيكون حديثنا موضوع اولادكم. لقد تحملتم 5 اشهر ونأمل ان ننتهي من هذا الموضوع اليوم قبل الغد، ومن الناحية الانسانية ان تحمل بركة الاعياد والعام الجديد الخير لان عمل الخير امام ربنا لا يضيع واقول لجبهة النصرة والدولة الاسلامية تشجعوا واعملوا خيرا ليعود هؤلاء المخطوفون الى اهاليهم وعائلاتهم واذا كانت لديكم من امنيات خاصة فان الرب لا ينسى اي انسان وهو ضد اي ظلم وهو عادل ويريد العدالة لكل الناس”.
وختم بالقول: “دعاؤنا وصلاتنا في زمن ميلاد سيدنا يسوع المسيح ان يقويكم ويشجعكم ويملا الفراغ في قلوبكم وبيوتكم ويساعد اطفالكم المشتاقين الى والديهم وامهاتكم الى اولادهم انتم تعيشون مرحلة صعبة اطلب منكم تحملها والاتكال على الله وباسم الكنيسة وباسم قداسة البابا نحن معكم حتى النهاية وقضيتكم هي قضية لبنان وقضية كل واحد منا وهي قضية عالمية تختص بحقوق الانسان وكرامة الشخص البشري”.
آل كساب
واستقبل الراعي عائلة المخطوف في سوريا سمير كساب بحضور راعي ابرشية البترون المارونية المطران منير خير الله واطلعته على ظروف اختطاف سمير ومناشدته السعي مع المسؤولين المعنيين لكشف مصيره.
كاتشيا
والتقى الراعي السفير البابوي المونسنيور غابريال كاتشيا بحضور البطريرك مار نصر الله بطرس صفير والنائب البطريركي العام المطران بولس الصياح في زيارة للتهنئة بالاعياد.
مرعي
كما استقبل المدير العام للجمارك شفيق مرعي على رأس وفد من ادارة الجمارك وبحضور الاباتي انطوان خليفة والاب ايلي ماضي في زيارة لتقديم التهاني بالاعياد ولالتماس البركة ولاطلاعه على عمل ادارة الجمارك والاستماع الى توجيهاته.
شقير
ومن الزوار ايضا مدير عام رئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير.-انتهى-
———-
أحمد قبلان: مواجهة الإرهاب مسؤولية تقع على عاتق العالم بأسره

(أ.ل) – استقبل المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان وفدا من مكتب سماحة الإمام السيد علي الخامنائي في سوريا، يترأسه مدير المكتب الشيخ ناصري الذي نقل إلى سماحته دعوة للمشاركة في الملتقى العلمائي الإسلامي الحادي عشر الذي سيعقد في مكتبة الأسد في سوريا تحت عنوان “دور العلماء في تجفيف ظاهرة التطرف والتكفير”، وذلك لمناسبة الأجواء العطرة بذكرى مولد النبي الأعظم وسيد البشرية محمد بن عبد الله(ص) وحفيده الإمام جعفر الصادق(ع).
بدوره رحب سماحته بالدعوة، منوها بكل “حراك وجهد يبذل في إطار التصدي للارهاب ولكل عصابات التكفير”.
وشدد قبلان على “أن مواجهة الإرهاب واجب ومسؤولية تقع على عاتق العالم بأسره، وخصوصا على المسلمين، كونه يستهدفهم ويشوه دينهم، ويتهدد كياناتهم ودولهم، ومن الضروري جدا أن تتصدر المرجعيات الدينية والعلمائية والمجتمعية والثقافية حملة القضاء على هذه الظاهرة وتطهير المجتمعات الإسلامية من هذه الآفة الفتاكة والخطيرة”.-انتهى-
———-
لحام غادر الى القاهرة

(أ.ل) – غادر بيروت صباح اليوم بطريرك انطاكية وسائر المشرق للروم الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام ، متوجها الى القاهرة في اطار زيارة راعوية يتفقد خلالها الرعية هناك ولتمضية الاعياد المجيدة معهم.-انتهى-
———


التقى الاساتذة والطلاب في مجمع دوحة المبرات وافتتح مكتبة ومعارض
علي فضل الله: القضاء على الفتنة برفع صوت الاعتدال في مواجهتها

(أ.ل) – زار رئيس جمعية المبرّات الخيرية سماحة العلّامة السيد علي فضل الله مجمع دوحة المبرّات التربوي الرعائي، وكان في استقباله مدير المجمع ابراهيم علاء الدين وأعضاء من الهيئة التعليمية والإدارية ومدراء أقسام في الجمعية.
بداية جال السيد فضل الله على معهد علي الأكبر المهني والتقني، وافتتح قاعة المكتبة هناك، ثم زار المعامل والمشاغل، وافتتح معرض التوجيه المهني للطلاب.
وبعد أن أمَّ الصلاة في المعلمين والتلامذة في مصلّى مبرّة الإمام الخوئي، جال السيّد فضل الله في أرجاء المبرّة، بداية في قسم الروضات ثمّ قسم التربية الإدماجيّة فقسم الدمج التربوي، وقاعة الموسيقى والمكتبة، ثم افتتح معرض الفنون والوسائل التعليمية.
وكان للسيد لقاء مع المعلمين والموظفين والطلاب في قاعة المسرح حيث القى كلمة لفت في بدايتها إلى أهميىة أن نستفيد من الزمن في بدايات السنة أو نهايتها، مشيراً إلى أن مولد المسيح(ع) ينبغي أن يشعرنا جميعاً بالمسؤولية الكبرى الملقاة على عاتقنا في أن نبشّر بالخير والصلاح وأن نكون دعاة أخوة وحوار على مختلف المستويات. أضاف: “إن التحديات التي تعصف ببلدنا كبيرة وكثيرة وخصوصاً في ظل ما يجري في المنطقة، وفي ظل تصاعد التوترات والانقسامات وما يصاحبها من خطاب طائفي ومذهبي وعشائري يُثير المزيد من المشاكل والأزمات… وعلينا أن يكون دورنا هو دور الإطفائي على مختلف المستويات، فبدلاً من أن نكون وقوداً للفتنة الطائفية أو المذهبية علينا أن نسكب المياه على نيرانها، وبدلاً من أن نساهم في تعميق الفتنة السياسية علينا أن نرفع صوت الاعتدال في مواجهتها”.
وتابع: “إننا في وسط هذه المعمعة من المشاكل نظل نحدق بالمستقبل، مستقبل الوطن ومستقبل أجيالنا، ونظل نؤكد على الجميع أن يتحلوا بروحية الانفتاح ليمدوا جسور المحبة مع الجميع داخل البلد وخصوصاً في ظل التحديات المشتركة التي تواجه الجميع، ومن هنا فنحن ننظر بإيجابية حيال كل دعوة للحوار، ونرى أن الحوار الداخلي هو الخيار الذي لا يمكن التنازل عنه، لأن إسقاط هذا الخيار يعني إسقاط الوطن، ومن هنا ندعو الجميع إلى تأمين أفضل المناخات للحوار الداخلي، وأن يستمر السعي لجلوس الجميع حول طاولة واحدة، أن نتجاوز الثنائية في الحوار إلى ما هو أبعد، ولا مانع في البداية من أن ينجح الحوار في مكان ما ثم يُصار إلى تعميمه، خصوصاً وأن التحديات التي تواجهنا لا تستهدف فريقاً بعينه بل تطاول الجميع وتستهدف وحدة البلد وتماسكه وحتى وجوده”.
وختم مؤكداً على أن نكون دعاة وحدة مهما تعقّدت الظروف وألا نتنازل عن هذه الدعوة وأن شرّق الناس وغربوا، وأن نعمل على مواجهة الفتنة بروح المحبة والوحدة الوطنية والإسلامية، واحترام خصوصيات بعضنا البعض.-انتهى-
———


عبد الأمير قبلان: للتصدي للنفاق والتكفير الذي يفتك بوحدة المسلمين

(أ.ل) – استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان وفدا علمائيا ضم: الشيخ خوديار نصري، الشيخ محمد ابراهيم خليق، الشيخ حميد رضا اطمنان ممثلين وكيل الامام السيد علي الخامنئي في سوريا السيد مجتبى الحسيني الذين وجهوا الدعوة لسماحته للمشاركة في الملتقى العلمائي الحادي عشر الذي سيقام في مكتبة الاسد في 5 كانون الثاني المقبل، برعاية مكتب الامام الخامنئي وبالتعاون مع وزارة الاوقاف السورية وجامعة المصطفى العالمية واتحاد علماء بلاد الشام والمستشارية الثقافية للجمهورية الاسلامية الايرانية ويحمل عنوان “دور العلماء في تجفيف جذور ظاهرة التطرف والتكفير”.
وتمنى الشيخ قبلان للملتقى النجاح في أعماله، مشددا على ضرورة ان “يتنبه المسلمون للمؤامرات التي تستهدف وحدتهم فيتصدوا للنفاق والتكفير الذي يفتك بوحدة المسلمين ويشوه صورة الاسلام الحقيقية”.
واكد ان “التمسك بمنهج اهل البيت نجاة للامة الاسلامية مما تتخبط به من فتن وازمات فأهل البيت هم الضمانة للامة الاسلامية لما يجسدوه من نقاء وتقوى وورع واستقامة واعتدال”.-انتهى-
———-
جعجع عرض الأوضاع مع السفير المصري

(أ.ل) – التقى رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع في معراب، السفير المصري محمد بدرالدين زايد في زيارة تعارف، في حضور رئيس جهاز العلاقات الخارجية في الحزب بيار بو عاصي. وعرض المجتمعون الأوضاع السياسية في لبنان والمنطقة.-انتهى
———
القطان : لصون وحدتنا الوطنية
ولحوار داخلي يخفف الاحتقان الطائفي

(أ.ل) – أكد الشيخ أحمد القطان رئيس جمعيَّة “قولنا والعمل” على وجوب صون وحدتنا الوطنية والإسلامية.
وأضاف الشيخ القطان خلال كلمة له في الجامعة اللبنانية الدولية (رياق) “كن مسلماً أو مسيحياً شيعياً أو سنياً أو درزياً ولكن اجعل ولاءك للبنان ومؤسساته التي تسهر على حفظ أمننا واستقرار بلدنا” كما حذر القطان من الفكر التكفيري (داعش والنصرة) والذي لا يمكن مواجهته إلا بوحدتنا الوطنية والإسلامية.
كما ورحب الشيخ القطان بأي حوار داخلي من شأنه أن يخفف الإحتقان الطائفي والمذهبي ويحفظ لبنان وأهله ودعا جميع اللبنانيين لا سيما طلاب الجامعات للوقوف صفاً واحداً خلف المؤسسة العسكرية التي تسهر على حفظ أمننا واستقرارانا.-انتهى-
———-

 
يونان في رسالة الميلاد: نصلي لتجديد السلطة الدستورية

(أ.ل) – وجه بطريرك السريان الكاثوليك الانطاكي اغناطيوس يوسف الثالث يونان رسالة عيد الميلاد، بعنوان “المجد لله في الأعالي وعلى الأرض السلام والرجاء الصالح لبني البشر”، جدد فيها التأكيد على أن ميلاد الرب يسوع هو بشرى الفرح، وبداية الخلاص بالمسيح الممجد، وأساس السلام الشامل المبني على روح التضامن والعدالة، وهو يبعث الرجاء بين الناس حتى في خضم المحن والإخفاقات”.
وتناول يونان الأوضاع المأساوية في منطقة الشرق الأوسط، فقال: “.. وعلى الأرض السلام..!، ومن منا لا يتساءل أين ذاك السلام الذي حمله المسيح الرب، كم يحتاج عالمنا اليوم إلى روح السلام لتحل على أوطاننا، وقادتنا وحكامنا، فيفيض السلام في بلادنا، فأين هو السلام العادل والشامل الذي أراده الله لكل الناس؟ عندما نرى الصراعات الأهلية تتكرر وتزداد همجية في بلدان عديدة من منطقتنا، وعندما تطالعنا الأخبار عن قمع الحريات واضطهاد الضعفاء وتهجير الأبرياء، وعن مسلسلات العنف والقتل ودوس الكرامات..! ألا يحق لنا التساؤل أين بقيت كرامة الإنسان في عدد كبير من بلدان شرقنا المتوسط؟ وإلى متى يبقى العالم صامتا إزاء الجرائم التي ترتكب باسم الدين، إذ يقع الملايين من المواطنين المسالمين ضحايا التكفير والتعصب والجهل والكراهية!”.
واستعرض معاناة شعوب الشرق “من لبنان إلى العراق، مرورا بسوريا وفلسطين، وقال: “شعوبنا تعاني من الحروب والإضطهاد والقتل والتشريد. تدمع عيوننا وتتفطر قلوبنا عندما نعاين، رغم أننا في الألفية الثالثة، تلك المجموعات الإرهابية التكفيرية تعيث الفساد من حولها وتفتك بالبشر والحجر، وتعود بنا إلى عصر الظلمات، وتحكم بقتل الناس وذبحهم لمجرد أنهم لا يقرون بما تؤمن به. هذه الجماعات غريبة عن تاريخ منطقتنا حيث عاش المسيحيون والمسلمون منذ مئات السنين جنبا إلى جنب في القرى والمدن والبلدان، رغم تخلف الأنظمة في غالبيتها القصوى عن اللحاق بركب التمدن ونشر مساواة المواطنة الكاملة بين الجميع على اختلاف إنتماءاتهم الدينية والعرقية والمذهبية”.
وعن الوضع العام في “وطننا الحبيب لبنان، حيث الأزمات السياسية والأمنية والإجتماعية والإقتصادية تعصف به من كل حدب وصوب وتكاد تنسي الشعب أننا في زمن العيد. فلا رئيس للجمهورية قد انتخب، ولا جنودنا الأبطال قد حرروا، والخاطفون يهددون أهلهم يوميا بذبحهم. كما أن فضيحة الفساد الغذائي، إن لم يتداركها المسؤولون قد تنذر بالوبال على صحة المواطن وسمعة لبنان السياحية. وكأن لبنان، هذا الوطن الكبير في صغر مساحته والمميز بين بلدان المنطقة بالإنفتاح والتعددية والمساواة والحرية، لم تكفه الأزمات الإقتصادية المتتابعة، والتي زادها تعقيدا وجود ملايين النازحين، فجاء من يهز كيانه وميثاقه بالتهديدات المذهبية المكفرة، وبالإعتداءات الإجرامية من قتل وخطف لقواه الأمنية وتفجيرات في ساحاته وشوارعه”. وتوجه بالصلاة إلى الله “كي تجلب السنة الجديدة تجديدا للسلطة الدستورية، فيصار إلى انتخاب رئيس جديد للجمهورية، ويقر قانون جديد للإنتخابات النيابية لا يهمش أي مكون من مكونات الوطن، وتحصل الإنتخابات وهي من التجليات الأساسية للديموقراطية، بحيث تساهم في الحفاظ على المصلحة الوطنية العليا، وعلى الإستقرار الإجتماعي والتآخي الوطني”.-انتهى-
———-
نعيم قاسم التقى أهالي العسكريين المخطوفين:
القضية تتطلب متابعة سرية لا استعراضات إعلامية

(أ.ل) – استقبل نائب الأمين العام ل”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم وفدا من أهالي العسكريين المخطوفين في جرود عرسال بحضور النائب الدكتور علي المقداد، وشرحوا له معاناتهم وأطلعوه على مجريات الأمور التي حصلت معهم في قضية أبنائهم.
وتحدث قاسم فقال: “أرحب بالأهالي الكرام واعتبر أن قضية المخطوفين من القوى الأمنية والعسكرية هي قضية جميع اللبنانيين ولا نقبل على الاطلاق أن تكون قضيتهم فقط، هي قضيتنا، قضية حزب الله قضية كل القوى السياسية قضية كل شريف في لبنان وبالتالي نحن سنعمل على أن تكون هذه القضية الوطنية دائما في الموقع الأول لأن الافراج عن المخطوفين هو هدف نبيل يجب ان نسعى إليه، ونحن لم نتعود أن نترك المخطوفين أو الاسرى في السجون في يوم من الأيام مهما كانت الظروف ومهما كانت التضحيات”.
واكد قاسم “مجموعة من المسائل اعتبرها ضرورية لنجاح الافراج عن المخطوفين وهي: النقطة الأولى: قناعتنا أن تتوحد القناة التي تعمل للافراج عن المخطوفين، وأن تكون حصرا من خلال مجلس الوزراء اللبناني، وعلى مجلس الوزراء مجتمعا أن يتحمل المسؤولية الكاملة، ولا يستطيع لا مجلس الوزراء ولا اي طرف فيه أن يتنصل من هذه المسؤولية الوطنية، وعندها يكلف مجلس الوزراء خلية الأزمة أو لجانا عسكرية او يتواصل مع بعض الوسطاء أو ما شابه ذلك من التفاصيل التي يتحمل مسؤولياتها مجلس الوزراء وحده فهذا شأن يرتبط به، ولذا نحن نحمل مجلس الوزراء، ونحن جزء منه، المسؤولية الكاملة للافراج عن المخطوفين، ولستم أنتم المعنيون القيام بالتفاوض او القيام بأي عمل له علاقة بخطوات الافراج عنهم، هذا أولا”.
ثانيا: منذ اللحظة الأولى ومن الاجتماع الأول لمجلس الوزراء أعلنا موقفنا كحزب الله أننا مع التفاوض، المباشر أو غير المباشر بما ترتئيه الخلية المعنية بالمتابعة، ونعلم تماما أنه لا تفاوض من دون ثمن مدفوع، ونحن مع الثمن المدفوع ولكن ما هي حدوده وما هي ضوابطه، هذا أمر يقرر من قبل الجهات التي تتابع هذا الأمر بحكمة وبطريقة صحيحة”.
الأمر الثالث: نحن ندعو إلى اخراج ملف التفاوض من الاعلام ونتمنى عليكم وعلى الذين يعرضون خدماتهم أن يخرجوا من مسالة البازار الاعلامي والبازار السياسي، لان التفاوض عبر وسائل الاعلام يؤدي خدمة للخاطفين ولا يفرج عن المخطوفين، ولان التفاوض له طريقته السرية، نحن ندعو إلى السرية الكاملة في عملية التفاوض”.
الأمر الرابع: من حقكم كأهال بل يجب على اللبنانيين أن يتعاونوا معكم للقيام بكل الانشطة الاعلامية أو السياسية الضاغطة التي تبقي هذه القضية حارة، على قاعدة وضع الخطوات المناسبة لحث المسؤولين للقيام بواجباتهم، ونحن نعدكم كحزب الله أن نبذل أقصى جهد ممكن من داخل مجلس الوزراء واذا طلب منا أو ارتأينا قدرة معينة للمساهمة من دون أن نعلمكم بها، سنقوم بها كما قمنا بما يناسب في كل حالات مشابهة لاننا معنيون بهذا الأمر ولا نقبل أن نكون خارج المسؤولية، ونعتبر أن فرحتنا الكبرى هي الإفر اج عن المخطوفين باسرع وقت ممكن اليوم قبل الغد”.
وقال: “الأمر الخامس: يجب ان نلتفت إلى أن الخاطفين يبتزون من أجل أن يأخذوا اضافة إلى المخطوفين كل لبنان بخيراته وموقعه ودوره، من خلال السققف المرتفع للمطالب العشوائية التي يطرحونها بين الحين والآخر، أدعوكم إلى عدم التفاوض الاعلامي، وعدم المباشرة بهذا الأمر، وليترك الأمر لمسؤولية مجلس الوزراء، ومن حق مجلس الورزاء أن يستعين بكل الوسطاء وكل المساعدين، حتى لو كان عدد الوسطاء خمسين، لكن هذه مسؤولية مجلس الوزراء، لا يحق له أن يتخلى عن مسؤوليته، ويجب أن يقوم بها، وأن يختار كل الوسائل المناسبة للتواصل مع الخاطفين ولإعطاء الحلول المناسبة”.
اضاف “نحن معكم لأن قضيتكم محقة، ولأن هؤلاء العسكريين كانوا في موقع الشرف، وموقع الدفاع عن الوطن، ولا يوجد موقع اشرف من هذا الموقع الذي حمى اللبنانيين من فتنة كبيرة، وأعطى ثمارا مهمة لكن بتضحيات كبيرة. نحن سنتابع، وان شاء الله سيكون تحركنا بعيدا عن الاعلام كما وعدناكم، فمن اللحظة الاولى ابتعدنا تماما عن الإعلام لاننا نعتقد أن هذه القضية تتطلب متابعة سرية ومدروسة وحكيمة، من دون استعراضات اعلامية ولا عروضا غير مناسبة. لقد لاحظنا أن الفترة السابقة كانت فترة مرة، وأن الطريقة التي اعتمدت حتى الآن لم تفرج عن أحد بل ادت إلى عدد من الشهداء الشرفاء، وبالتالي يجب أن تعلمنا هذه المسألة درسا في أن نعمل بسرية وبقناة موحدة، وبتفاوض يؤدي إلى ثمن مدفوع يتناسب مع هذه القضية، وهذا كله قراره ونقاشه في الجلسات المغلقة”.
وختم “اسأل الله تعالى أن يكون الحل قريبا، والافراج قريبا وتأكدوا اننا معكم دائما، لان اي قضية وطنية هي من صلب اهتماماتنا، كيف اذا كانت قضية العسكريين المدافعين عن الوطن وفي ساحة الشرف، هؤلاء اخوتنا واحبتنا، وان شاء الله سنبذل كامل الجهود وكل ما يتطلب منا نقوم به”.-انتهى-
———
التوحيد العربي استنكر الاعتداءات الارهابية على مدن الفرنسية

(أ.ل) – استنكر “حزب التوحيد العربي”، في بيان اليوم، ب”أشد العبارات الاعتداءات الارهابية التي استهدفت عدد من المدن الفرنسية وأدت الى جرح عدد من المواطنين واصابة آخرين من جنود الشرطة”.
ودان “الاعمال الوحشية على أيدي جماعات متطرفة تحاول النيل من أمن وآمان واستقرار فرنسا وشعبها”، معلنا عن تضامنه “مع الشعب الفرنسي في مواجهة هؤلاء الكفرة واعمالهم التخريبية”، داعيا “الحكومة الفرنسية الى بذل مزيد من الجهود وتفعيل الاجراءات اللازمة لمكافحة الارهاب باعتباره ظاهرة عالمية تستهدف الامن والاستقرار في العالم”.-انتهى-
———

وفد “أمل” زار مقر جبهة العمل الإسلامي في بيروت

(أ.ل) – زار وفد من المكتب السياسي لحركة أمل قوامه «رئيس المكتب السياسي الحاج جميل حايك، سماحة الشيخ حسن المصري، الشيخ حسن فرحات، الحاج محمد جباوي، الدكتور احمد جمعة» مقر جبهة العمل الإسلامي في بيروت وكان باستقبالهم منسق عام الجبهة الشيخ الدكتور زهير الجعيد، سماحة الشيخ هاشم منقارة، سماحة الشيخ بلال شعبان، سماحة الشيخ غازي حنينة، سماحة الشيخ شريف توتيو، الحاج عبد الله الترياقي، وجرى البحث والتداول في آخر التطورات والمستجدات الراهنة على الساحة المحلية والإقليمية والدولية، وفي نهاية اللقاء صدر عن المجتمعين بيان هنّأ فيه المجتمعون اللبنانيين جميعاً بذكرى ميلادي السيد المسيح عيسى بن مريم والسيد الحبيب محمد بن عبد الله عليهما الصلاة والسلام وعلى جميع إخوانهما الأنبياء والمرسلين. وأكد المجتمعون “على ضرورة الحوار والتلاقي بين اللبنانيين كافة، وعلى أهمية نجاح الحوار المرتقب بين حزب الله وتيار المستقبل برعاية دولة الرئيس نبيه بري على أسس سليمة واضحة وعلى قاعدة مصلحة الوطن العليا، وقاعدة أنّ لبنان وطن لجميع أبنائه، وينبغي على الجميع تحمّل المسؤولية والعمل بمقتضى ما تمليه عليه الإرادة الوطنية من تضحية ووفاء وإخلاص وتعاون من أجل إنقاذ الوطن وإعادة اللحمة والثقة بين أبنائه”.
وشدّد المجتمعون “على حقّ لبنان الطبيعي والمشروع في الاستفادة من ثرواته الطبيعية كلها ومن ضمنها النفط والغاز”، وكذلك أكد الطرفان “على أهمية الحفاظ على صيغة العيش المشترك باعتبار أن التعايش الإسلامي المسيحي في لبنان خاصة والمنطقة عامة ثروة ينبغي التمسك بها والمحافظة عليها”.
وأخيراً نبّه المجتمعون “من خطورة نهج الإرهاب والفكر التكفيري الذي نبت حديثاً في المنطقة لإحياء الفتنة من جديد ولزرع بذور الخلاف والشقاق بين المسلمين”، واعتبروا “أنّ المطلوب هو محاربة هذا النهج وهذا الفكر، ومحاربة الأب الحقيقي والراعي الحقيقي لهذا الفكر ألا وهو العدو الصهيوني الغاصب الذي يسعى جاهداً هو وإدارة الشر الأمريكية لتصوير الصراع الحاصل في المنطقة على انّه صراع بين السنّة والشيعة، ولكن في الحقيقة هو توهم وليس صراعاً طالما أنّ هنالك قيادات سياسية وعلماء دين واعون لهذا الأمر ويعملون ليل نهار على تحقيق الوحدة بين المسلمين وإطفاء نار الفتن الداخلية وتوجيه البوصلة نحو العدو الحقيقي للأمة الرابض على صدر فلسطين الحبيبة”.-انتهى-
———
رئيس بلدية بيروت وقع على استمارة حملة نقطة دم لرابطة ابناء بيروت

(أ.ل) – وقع رئيس المجلس البلدي لبيروت بلال حمد على الاستمارة الخاصة ب”حملة نقطة دم”- (الهيئة الوطنية للتبرع بالدم)، التي أطلقتها “رابطة أبناء بيروت”، خلال استقباله في مكتبه، وفدا من الرابطة ضم المنسق الاعلامي للرابطة ورئيس المجلس الثقافي الانمائي لمدينة بيروت محمد العاصي، المدير التنفيذي للحملة عمر فاكهاني، وعدد من الأعضاء، في حضور مستشار رئيس المجلس البلدي عصام علي حسن.-انتهى-
———
توضيح لـ”الجمعية اللبنانية للبيئة والصحة” حول انشاء مجمع في حوش الأمراء – زحلة:
الجمعية تحذر من دخول طابور خامس

(أ.ل) – صدر عن الجمعية اللبنانية للبيئة والصحة بياناً جاء فيه:
ان الجمعية اللبنانية للبيئة والصحة، وبعد ان تناهى الى مسامعها بأنها لم تحرك ساكناً ازاء السجال الدائر في زحلة حول المجمع المنوي انشاؤه في منطقة حوش الأمراء – زحلة، يهمها ان تعلن ما يلي:
اولاً: ان الجمعية اللبنانية للبيئة والصحة ربما تكون الجهة الوحيدة التي تعاطت مع هذا العمل بموضوعية ومهنية عالية، مبتعدة كل البعد عن المماحكات السياسية، وذلك بعد ان اطلعت على الترخيص وقامت بتشريحه بنداً بنداً.
ثانياً: ان الجمعية قد وضعت تقريراً مفصلاً طارحة بعض الأسئلة وملقية الضؤ على ما ورد في الترخيص، وقد اودعت التقريرالمرجع الوحيد الذي تعتبره الجمعية بعيداً كل البعد عن السياسة وحَكَماً صالحاً للبت في هذا السجال ، الا وهو مجلس اساقفة زحلة الكلي الإحترام.
ثالثاً: ان الجمعية تهيب بالجميع عدم صب الزيت على النار، والتعاطي مع هذا الملف من زاوية مصلحة زحلة، وان يبتعدوا عن كل ما يشرذم المدينة ويفتتها.
رابعاً: ان الجمعية تحذر من دخول طابور خامس الى خط السجالات فيحول زحلة من مدينة للسلام الى مدينة للكراهية والكيدية.
خامساً: تأمل الجمعية من الجميع دون استثناء العودة الى ضمائرهم والى اصالتهم الزحلية، فنكون يداً واحدة وقلباً واحداً.
سادساً: ان الجمعية تضع كل امكاناتها بتصرف مجلس اساقفة زحلة لما فيه خير المدينة.
سابعاً: تتقدم الجمعية من جميع اللبنانيين عموماً ومن الزحليين خصوصاً بأحر التهاني في عيدي الميلاد المجيد ورأس السنة المباركة، آملين ان يكون العام الجديد عام السلام والمحبة، ويحمل معه تحرير الجنود الأسرى الأبطال من ايادي التكفيريين، وانتخاب رئيس جامع على رأس الجمهورية اللبنانية.-انتهى-
———-
لاريجاني غادر الى بغداد

(أ.ل) – غادر بيروت فجر اليوم رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني، متوجها الى العراق مع الوفد المرافق على متن طائرة خاصة، بعد زيارة استمرت يوما واحدا حيث التقى عددا من المسؤولين وبحث معهم التطورات الراهنة في لبنان والمنطقة، وجاءت زيارة لاريجاني الى لبنان ضمن اطار جولة لبعض دول المنطقة.
وكان في وداعه في المطار سفير ايران في لبنان محمد فتحعلي واركان السفارة.-انتهى-
———

سيف بن زايد ولبنى القاسمي يشهدان توقيع
مذكرة تفاهم بين مجلة الجودة وجامعة زايد

(أ.ل) – أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة- (ميدل ايست نيوز واير) – شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ومعالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي رئيسة جامعة زايد، اليوم “الثلاثاء” توقيع مذكرة تفاهم بين مجلة “الجودة” الصادرة عن الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وجامعة زايد.
وأكد سموه أهمية دور الإعلام في تعزيز مسيرة النهضة الحضارية التي تشهدها الدولة في شتى المجالات، مشيراً إلى أهمية نشر ثقافة الجودة والتميز المؤسسي والتعريف بأحدث المفاهيم العالمية المطبقة في مجال الجودة وتطوير الأداء الإداري.
ورحبت معالي الشيخة لبنى القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي رئيسة جامعة زايد؛ بتعزيز فرص الشراكة والتعاون مع وزارة الداخلية، مؤكدة حرص الجامعة على ربط عملها الفكري والأكاديمي بكل ما حولها، وتحقيق التفاعل الدائم بين أنشطة المعرفة والبحث العلمي من ناحية واهتمامات المجتمع وقضاياه من ناحية أخرى.
وأضافت إننا نحرص على إرساء هذا المبدأ بين أعضاء الأسرة الجامعية باعتباره استحقاقاً تفرضه المسؤولية المجتمعية وحق المواطنة، وتتحمل مسؤوليته الجامعة كمؤسسة وطنية.
حضر توقيع مذكرة التفاهم اللواء الدكتور ناصر لخريباني النعيمي، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية؛ المشرف العام لمجلة الجودة، والدكتور رياض عبداللطيف المهيدب مدير جامعة زايد، والعقيد محمد حميد دلموج الظاهري مدير عام الاستراتيجية وتطوير الأداء بوزارة الداخلية رئيس تحرير مجلة الجودة، وعدد من أعضاء هيئة تحرير المجلة والهيئة الإدارية في جامعة زايد.
وقال المشرف العام لمجلة الجودة إن المذكرة تهدف إلى التعاون العلمي من خلال تزويد المجلة بأهم البحوث والدراسات التي تشرف عليها الجامعة، وتبادل المعارف والمعلومات والمقالات والاطلاع على المكتبة الخاصة بالجامعة، والاستفادة من المؤتمرات والمحاضرات التي تنظمها.
وعبّر مدير جامعة زايد عن تقديره لوزارة الداخلية واعتزاز الجامعة بالمشاركة في تطوير مجلة “الجودة” بتوفير الدعم الفني والمعرفي لها والمشاركة في الأعمال والفعاليات ذات الصلة بنشاط كلا الجانبين، معتبراً الشراكة مع مؤسسات المجتمع من المفاهيم الأساسية في رسالة الجامعة، التي تلتزم بها منذ إنشائها عام 1998 كمؤسسة وطنية، ودورها في العمل مع مؤسسات المجتمع والاستجابة لمتطلبات النهضة الحضارية في الدولة.
يُشار إلى أن مجلة “الجودة” هي مجلة دورية علمية متخصصة بنشر ثقافة الجودة والتميز المؤسسي، تتناول قضايا وموضوعات متعلقة بتنمية المهارات الإدارية والشخصية والمؤسساتية، وتسهم في نشر ثقافة التميز ودعم المتميزين في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعد مرجعاً للدارسين والعاملين والممارسين والمهتمين في مجال الإدارة الحكومية.
وتستهدف المجلة شريحة واسعة من أصحاب القرار ورجال الأعمال والمديرين وكبار الشخصيات، والعاملين كافة في الدوائر والمؤسسات الحكومية في الإمارات، وتوزع دورياً لجميع صناع القرار والمديرين العامين والرؤساء والتنفيذيين والهيئات الإدارية العليا؛ ورؤساء مجالس الإدارة في جميع الهيئات والمؤسسات الحكومية في الإمارات العربية المتحدة.-انتهى-
———
انتهت النشرة
 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

amal23-9-2017

نشرة السبت 23 أيلول 2017 العدد 5357

أمل أحيت عاشوراء في مجالس حسينية في بيروت والضاحية وزير المال: نحن نعي ان انهزام ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *