الرئيسية / النشرات / نشرة الأربعاء 24 أيلول 2014 العدد2683

نشرة الأربعاء 24 أيلول 2014 العدد2683

بري: لا علاقة لانعقاد الجلسة التشريعية بالتمديد للمجلس

 

(أ.ل) – أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري في لقاء الاربعاء النيابي اليوم ” ان وحدتنا هي الضمانة لمواجهة الاخطار الداخلية والخارجية”.
وقال ان قضية العسكريين المخطوفين هي قضية وطنية بامتياز تستوجب منّا موقفاً موحداً حيالها.
ونقل النواب عنه ان الاجواء حول عقد جلسة تشريعية وسلسلة الرتب والرواتب ايجابية حتى اللحظة، وانه ينتظر التفاهم على كل تفاصيل السلسلة لكي يدعو هيئة مكتب المجلس الى الاجتماع.
وقال الرئيس بري ان لا علاقة لانعقاد الجلسة التشريعية بموضوع التمديد للمجلس، مضيفاً ” لم يفاتحني احد بالتمديد، وانا ما زلت عل موقفي الداعي الى اجراء الانتخابات النيابية”.
وكان الرئيس بري استقبل اليوم في اطار لقاء الاربعاء الاسبوعي النواب السادة: عبد اللطيف الزين، نبيل نقولا، عباس هاشم، علي عمار، الوليد سكرية، قاسم هاشم، وليد خوري، علي خريس، عبد المجيد صالح، مروان فارس، ناجي غاريوس، نوار الساحلي، علي المقداد، آغوب بقرادونيان، بلال فرحات ، فريد الخازن ، ياسين جابر، هاني قبيسي ، علي فياض، حكمت ديب، ميشال موسى، واسطفان الدويهي.
لجنة الشؤون السياسية والخارجية في البرلمان العربي
وبعد الظهر استقبل الرئيس بري لجنة الشؤون السياسية والخارجية والامن القومي في البرلمان العربي برئاسة مسلم علي المعشني وعضوية : اللواء عبد الله السعدون(السعودية)، الدكتور مصطفى شنيكات (الاردن)، عبد الكريم القرشي(الجزائر)، محمود ابو العينين (مصر)، والسفير فهمي فايد بحضور النائب علي خريس.
الحريري
من جهة اخرى تلقى الرئيس بري برقية من الرئيس سعد الحريري مهنئاً بقدوم عيد الاضحى المبارك، ومتمنياً ” ان يكون العيد عونا لكم في مساعيكم من اجل الحفاظ على منعة لبنان وتطوره وتعزيز تماسكه الوطني ووحدته الداخلية”.
كنعان
استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري في عين التينة رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان الذي قال بعد اللقاء: وضعت دولة الرئيس في اجواء تكتل التغيير والاصلاح والعماد عون خصوصاً في ما يتعلق بالجلسة التشريعية المرتقبة وبجدول اعمالها ومواضيعها وكان بحث في الموضوع ومناسبة لاعادة تأكيد موقف التكتل بضرورة ان يكون هناك تشريع وهذا ما طالبنا به مرارا وتكرارا .
وقد زرنا رئيس الحكومة والتقينا مع الرئيس بري مرات عديدة لنؤكد على ضرورة عدم ترك البلد دون تشريعات استثنائية لمصلحة الدولة العليا ومنها سلسلة الرتب والرواتب وتسليح الجيش “واليوروبوند”، واليوم اللقاء لاعادة التأكيد على هذه المواقف . وفي هذا الاطار سأتواصل مع وزير المال علي حسن خليل للبحث في آخر المستجدات في موضوع السلسلة. واغتنم المناسبة وانتم تعلمون لأؤكد دور التكتل ودوري انا شخصياً في موضوع السلسلة ، فالموضوع يتعلق بداية بالحقوق وايضاً بالامكانات والاصلاحات المطلوبة، والركائز الثلاث هي الاساس وليس هناك من سلسلة باسم احد او لاحد بل للقطاع العام وحقه بالحصول على السلسلة . انطلاقاً من هذا الامر هناك تداول بين جميع الكتل للوصول الى صيغة مقبولة ومشتركة بالحد الادنى من الجميع. نتمنى ان تصل الى نتيجة لان الرئيس بري موقفه واضح من مسألة البدء باقرار السلسلة خصوصاً في ظل الابقاء على الجلسات مفتوحة في الهيئة العامة، فلا يمكن تجاوز هذا الموضوع بل ستكون السلسلة مطلباً أولياً واذا كان هناك من اتجاة لبت بعض المواضيع في الهيئة العامة نحن كتكتل لا مانع لدينا من ذلك ولكن المطلوب مراعاة هذه المبادىء الدستورية والقانونية وخاصة العدالة كما يتطلع المواطن وهناك عمل حثيث من قبلنا ومن قبل غيرنا ووصل هذا الجهد الى نتيجة بالحد الادنى على مستوى السلسلة او “اليوروبوند” او قانون البرنامج الذي وافقت عليه لجنة المال مؤخراً والمتعلق بتسليح الجيش.
هذه مسائل اساسية وان تشريع الضرورة من وجهة نظرنا كان يجب ان يحصل منذ زمن وكنا وفرنا على انفسنا وعلى البلاد الكثر من المشاكل التي تعاني منها.
وختم كنعان: سأتواصل مع المعنيين انا شخصياً مع وزير المال ومع سائر القوى وايضاً مع النائب جورج عدوان لنتوصل بأقرب فرصة الى نتيجة خلال الايام المقبلة.-انتهى-
——–
صندوق الضمان انذر مستشفيات في بيروت وجبل لبنان
لعدم تقيدها باحكام العقد الموقع معه

(أ.ل) – وجه المدير العام للصندوق الوطني لضمان الاجتماعي الدكتور محمد كركي انذارات خطية الى عدة مستشفيات بسبب مخالفة هذه المستشفيات للقوانين والانظمة المرعية الاجراء، اضافة الى عدم تقيدها باحكام العقد الموقع مع الصندوق وبالتعرفات المعتمدة.
وعدد البيان الصادر عن مديرية العلاقات العامة في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي المستشفيات التي وجهت اليها الانذارات وهي التالية في بيروت وجبل لبنان:
– مستشفى الجامعة الاميركية في بيروت
– مستشفى القديس جاورجيوس- الروم- بيروت
– مستشفى اللبناني الجعيتاوي- بيروت
– مستشفى اوتيل ديو – بيروت
– مستشفى بخعازي – بيروت
– مستشفى جبل لبنان- جبل لبنان
– مستشفى قلب يسوع – جبل لبنان .
– المركز الطبي للجامعة اللبنانية الاميركية- مستشفى رزق ش.م.ل – بيروت
– مستشفى فؤاد خوري – بيروت
– مستشفى كليمنصو الطبي- بيروت
ودعا كركي هذه المستشفيات الى استقبال المرضى المضمونين في درجة الضمان والى عدم فرض درجة اعلى كشرط للدخول اليها والى عدم تقاضي اية فروقات لاسيما عن المستلزمات الطبية.
كما ذكر هذه المستشفيات “بان الاستمرار في ارتكاب مثل هذه المخالفات سوف يجعلها عرضة لاتخاذ التدابير الرادعة وفي مقدمها وقف السلفات المالية او فسخ العقد، ويعتبر هذا الكتاب الموجه اليها بمثابة الانذار الاخير”.-انتهى-
——–
سلام التقى رئيس البنك الدولي وشارك في حفل استقبال لأوباما

(أ.ل) – عقد رئيس مجلس الوزراء تمام سلام اجتماعا في مقر الامم المتحدة في نيويورك مع رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم، في حضور وزير الخارجية جبران باسيل والوفد المرافق. وتم البحث في عدد من المواضيع التي تهم لبنان.
وحضر سلام حفل استقبال اقامه الرئيس الاميركي باراك اوباما في مقر اقامته في فندق “وولدوف استوريا” على شرف الوفود المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة.
وكان رئيس الحكومة لبى امس دعوة المندوب اللبناني الدائم لدى الامم المتحدة السفير نواف سلام الى حفل عشاء، في حضور الوزير باسيل، سفير لبنان في واشنطن السفير انطوان شديد واعضاء الوفد اللبناني المرافق.
واستهل سلام لقاءاته اليوم بمشاركته في افطار اقامه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في مبنى الامم المتحدة لرؤساء الوفود المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة.-انتهى-
——–
الجيش: تفجير ذخائر وتمارين تدريبية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الأربعاء 24/9/2014 البيان الآتي:
بتاريخه, ما بين الساعة 12,00 والساعة 13,00، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط  بلدة عيتا الجبل – الجنوب.
وبتاريخ 24/9/2014 اعتباراً من الساعة 10.00 ولغاية 16,00، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة تم رطيبة – العاقورة، باجراء تمارين تدريبية تتخللها استخدام متفجرات.
واعتباراً من 1 /9 /2014 ولغاية 30 /9 /2014، ما بين الساعة 8,00 والساعة 16,00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.-انتهى-
——–
الجيش: إخمـاد حرائق في خراج بلدات مختلفة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الأربعاء 24/9/2014 البيان الآتي:
عمـلت وحدات الجيش المنتشـرة عملانياً، بالاشـتراك مع عناصر الدفاع المدني، على إخمـاد حرائق شـبّت يوم أمس في خراج البلدتي التالية: دار بشمزين- الكورة والكسليك-كسروان.
قدرت المساحات المتضررة بنحو 23.000 متراً مربعاً من الأشجار المثمرة والحرجية والاعشاب اليابسة.-انتهى-
——-
احال ملف أدوية مخالفة الى النيابة العامة
أبو فاعور من مستشفى الحريري: دفع الرواتب بات أمرا بديهيا
وسنوفر 4 ملايين ونصف مليون دولار

(أ.ل) – من جهة ثانية، أحال وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور إلى النيابة العامة التمييزية ملف أدوية تم ضبطها من قبل مكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الأموال في قوى الأمن الداخلي، والتي كشفت عليها دائرة التفتيش الصيدلي في الوزارة وأعدت تقريرا بالمخالفات فيها.
وقد تبين في الكشف عدم وجود تاريخ التصنيع ونهاية الفاعلية على العبوات، وعدم وجود رقم الطبخة الدوائية، ومخالفات في طريقة التعليب وللشروط الفنية لتصنيع وتسويق الأدوية، واستخدام التضليل والإغراء والمخادعة لبيع الدواء، وتزوير أسماء أدوية، ومخالفة أصول استيراد الأدوية وبيعها حصرا بين المؤسسات الصيدلانية المجازة.
وطلب أبو فاعور “التوسع في التحقيقات في هذا الملف، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حق المخالفين والمتورطين، عملا بالقوانين والأنظمة المرعية، خصوصا وأن الأمر يعد مخالفة صارخة لأحكام قانون مزاولة مهنة الصيدلة وله انعكاسات سلبية على الصحة العامة”.
مستشفى رفيق الحريري الجامعي
زار وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور مستشفى رفيق الحريري الحكومي الجامعي، حيث عقد اجتماعا مع رئيس مجلس الإدارة المدير العام الدكتور فيصل شاتيلا وأعضاء مجلس الإدارة، في حضور المدير العام لوزارة الصحة الدكتور وليد عمار. وتم تقويم سير العمل في المستشفى في إطار خطة النهوض الموضوعة له.
ثم عقد أبو فاعور مؤتمرا صحافيا لفت فيه إلى أن “الأمور تسير في الاتجاه الإيجابي، مفصلا ما تحقق حتى الآن من إيجابيات تسهم في نهوض مستشفى الحريري، وما تحتاج إليه خطة النهوض لاستكمالها”.
وأعلن أنه نفذ وعده ب”جعل رواتب الموظفين أمرا بديهيا ومقدسا لا يجوز المس به. وطمأن الموظفين الى أنه “ما دام المستشفى يعمل ويستقبل مرضى ويرسل الفواتير إلى وزارة الصحة التي ترسلها بدورها إلى وزارة المال، فإن الرواتب أولوية. أما إذا حصل تأخير أحيانا فيكون لفترة بسيطة، على غرار ما يحصل أحيانا في كل المستشفيات الحكومية في لبنان، وفي بعض المستشفيات الخاصة نتيجة الروتين الإداري”.
وعدد أبو فاعور بعض القضايا التي تم خفض تكلفتها، موضحا أنه “بعد تدخل كريم من رئيس مجلس الوزراء تمام سلام مع وزير الطاقة وشركة الكهرباء، تم تأمين التيار الكهربائي أربعا وعشرين ساعة. وبالتالي، تم توفير نحو مليوني دولار سنويا ثمن مازوت، ويمكن أن يصبح هذا الوفر بقيمة ثلاثة ملايين دولار فور تركيب حساسات لقياس كمية المازوت التي تدخل إلى الخزانات بما يمنع التلاعب، كما أن شراء بعض المعدات مثل حراق جديد سيوفر كثيرا من استعمال المازوت”.
وأوضح أنه تم التفاهم مع الجامعة اللبنانية لدفع مبلغ مليار ليرة للمستشفى من ضمن الإتفاق الموقع بين الجانبين، من أجل حل مسألة رواتب الأطباء الذين يتدربون في المستشفى، والتي أثيرت قضيتهم في اليومين الماضيين.
وقال: “إن على مؤسسات الدولة أن يعين بعضها بعضا، وخصوصا إذا كان بينها اتفاقات، وفي النهاية كل الأموال تأتي من خزينة الدولة”.
وأشار إلى “توفير مئة ألف دولار سنويا لشراء المياه بعد تأمين معدات تحلية المياه لعدة أقسام. وينتظر خفض فاتورة الهاتف إلى النصف، بعد تحديث الأجهزة وضبط الهدر الحاصل في قسم الإتصالات السنترال، علما أن الفاتورة تبلغ حوالى 35 مليون ليرة لبنانية شهريا”.
كذلك أشار إلى تلزيم مواقف السيارات عبر مزايدة، “مما أدى إلى ربح سنوي بحوالى تسعين ألف دولار، فضلا عن خفض كلفة الأمن بنحو عشرين في المئة”.
أضاف أن “إدارة المستشفى ومجلس الإدارة والمدير العام بدأوا بمراجعة عقود الصيانة واستبدال مواد أحادية الإستعمال single use بمواد متعددة الإستعمال multiple use، مما أدى إلى توفير أولي على عدد محدود جدا من التجهيزات والمعدات بنحو 110 آلاف دولار، ومن المرجح ارتفاع هذا الرقم مع دراسة كامل العقود”.
وأوجز أبو فاعور ما عرضه بالقول إن “مجموع ما تم توفيره حتى اللحظة يبلغ أربعة ملايين و550 ألف دولار أميركي، فضلا عن اتخاذ إجراءات أخرى كتعزيز الحراسة من قوى الأمن الداخلي والجيش اللبناني، بعدما تمت استباحة المستشفى من دون احترام حرمتها”.
وإذ تمنى أن “تكون التصرفات غير المقبولة التي شهدناها في فترة معينة، قد انتهت إلى غير رجعة”، أكد أن “هناك إجراءات قضائية كانت متخذة وتمت متابعتها، وقد أدت إلى توقيف بعض الناس الذين أساؤوا إلى المستشفى أو اعتدوا على أقسامه، والأمر في عهدة القضاء”.
ولفت إلى أنه “رغم الكثير من المراجعات، لا يمكن التراجع عن معاقبة من قام بأي عملية تخريب للمستشفى”.
استكمال خطة النهوض
وأكد أبو فاعور أن “الخفض الذي تم تحقيقه حتى الآن ليس الوحيد القادر على معالجة الأمور، ومن مسؤولية الدولة ومجلس الوزراء أن يواكب هذا التقدم الإيجابي في عمل المستشفى للحفاظ على ما تم إنجازه والتقدم فيه”.
وأوضح أن “ما شكل العنصر الأساسي المساعد لتحقيق خطوات إيجابية، هو التسوية التي تم التوصل إليها مع الموردين بدفع 15% مما لهم من مستحقات على المستشفى، مقابل تأمين مخزون لمدة ثلاثة أشهر. وإن زيادة عدد الأسرة أمر كفيل بزيادة مدخول المستشفى، إنما ما يعوق تحقيق ذلك، هو تدني عدد الممرضين والممرضات لأسباب عدة، بدءا من عدم تخريج العدد الكافي إلى هجرة عدد من المتخرجين، فضلا عن تقديم مؤسسات أخرى مغريات، إضافة إلى وجود تعقيدات إدارية تمنع عمل غير اللبنانيين في هذا المجال، رغم أن وزارة الصحة توافق على ممرضين وممرضات، وتحديدا على الفلسطينيين منهم، لأننا بحاجة إليهم في سوق العمل”.
وأكد وزير الصحة “أننا سنسعى إلى تأمين عدد جديد من الممرضين والممرضات اللبنانيين والفلسطينيين وربما من جنسيات أخرى، وقد تتم الإستعانة بممرضين وممرضات من مستشفيات حكومية أخرى في هذه المرحلة الإنتقالية رغم عدم وجود فائض في هذه المستشفيات”.
وناشد الحكومة “مواكبة هذا المسار الإيجابي من خلال إعطاء سلفة أخرى للمستشفى”، مؤكدا انه تقدم بطلب إلى مجلس الوزراء لإعطاء سلفة بقيمة عشرين مليار ليرة، ومتمنيا “أن يلبي مجلس الوزراء هذا الطلب، لأن السلفة ستقود المستشفى في حال تأمينها إلى تنفيذ خطة النهوض بشكل أكبر مما هو حاصل حاليا”.
ولفت إلى أن “هذا الإنفاق متدن جدا، إذا ما قيس بما تنفقه الدولة، فضلا عن كونه إنفاقا على اللبنانيين، ولا سيما على الفقراء منهم”.
وأكد أن “نهوض هذا المستشفى سيوفر على الدولة الكثير من الأعباء المالية، والإبتزاز والإساءة إلى المرضى التي تمارسها الكثير من المستشفيات في لبنان، إذ إن هناك عشرات الحالات التي لا تجد لها ملجأ إلا في مستشفى الحريري”.
وقال إن “ما يعزز ضرورة مساعدة الدولة للمستشفى، هو تكليفها إنشاء وحدة لمعالجة مرضى الإيبولا والمصابين بفيروس كورونا في حال وجدوا في لبنان، حيث يتم إجراء الفحوص الأساسية في المستشفى، مما يرتب عليه تكاليف إضافية”.
ولفت إلى قضايا أخرى عالقة ستتم معالجتها سواء مع وزارة الطاقة أو مع وزارة المال، “حيث يبدي الوزير الحالي علي حسن خليل أقصى تجاوب لإدراكه أهمية الأمر، بعدما كان وزير صحة”.
وأشار أبو فاعور إلى البحث في إمكان دفع ديون الموردين عبر سندات خزينة، مشيرا إلى أن “الموردين وافقوا على هذا الأمر الذي سيطرحه على مجلس الوزراء ووزير المال. وبذلك نكون قد أعفينا المستشفى من دفع المزيد من الأموال، وبالتالي استخدام عائدات المستشفى وما يمكن تأمينه من مساهمات مالية لتنفيذ المزيد من الإجراءات سواء بالصيانة أم فتح أقسام جديدة”.
الإرهابيون
وتناول وزير الصحة العامة مسألة معالجة مسلحين في المستشفى، فأوضح أن إدخال هؤلاء إلى مستشفى الحريري “تم بناء على قرار قضائي ملزم للمستشفى ولوزارة الصحة. وقد حصل تسريب للخبر وهرج ومرج وتداع لاعتصامات امام المستشفى بحجة أن هؤلاء من داعش أو النصرة. إننا لا نعرف هوية هؤلاء أو انتماءهم، فهم مسلحون أصيبوا في المعارك التي حصلت مع الجيش، ولا شك في أنهم إرهابيون، وتم نقلهم إلى مستشفى آخر”. أضاف: “هناك إجراءات قضائية تم اتخاذها في حق عدد من الموظفين”، منبها الموظفين إلى “وجوب المحافظة على الخصوصية الطبية والسرية الطبية في مجمل الحالات تطبيقا للآداب الطبية التي يجب أن يلتزمها جميع العاملين في القطاع الصحي، إذ لا يجوز أن تكون صحة أي مواطن لبناني أو غير لبناني مشاعا للتداول مع أي جهة”.
وختم أبو فاعور متمنيا لمجلس الإدارة “المزيد من الإنسجام لتحقيق المزيد من التقدم في خطة النهوض بالمستشفى”.-انتهى-
——–

 

باسيل التقى الفيصل وشارك في اجتماع وزراء الخارجية العرب في نيويورك

(أ.ل) – عقد وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل في نيويورك لقاء مع نظيره السعودي الامير سعود الفيصل تركز في خلاله البحث حول الارهاب وتسليح الجيش اللبناني.
الوزير باسيل انتقل بعد ذلك الى مبنى الامم المتحدة حيث شارك في اجتماع لوزراء الخارجية العرب تحضيرا لجلسة الجمعية العمومية للامم المتحدة.-انتهى-
———
المشنوق: دماء الشهداء العسكريين لن تذهب هدرا
والمقايضة واردة وفق القوانين المرعية الإجراء

(أ.ل) – أكد وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، أن “الاجتماع الأمني الذي عقد بالأمس في وزارة الدفاع بحث في كل الخيارات للافراج عن العسكريين المحتجزين في جرود عرسال”، وقال: “إن المقايضة واردة، استنادا إلى القوانين المرعية الإجراء، وكل ما يقال غير ذلك غير صحيح على الإطلاق”.
وأشار إلى أنه “يتفهم تماما مشاعر أهالي العسكريين المحتجزين، لكن عليهم ان يعلموا أولا أنهم يقطعون الطرق عن أهلهم من دون أن يؤثر ذلك على القتلة والمجرمين الذين يحتجزون أولادهم”.
أضاف “إن وجع اللبنانيين حيال ما يواجههه العسكريون المختطفون لدى المسلحين في جرود عرسال، هو واحد، ومعاناتهم وعذاباتهم واحدة، ولا يمكن أن يختلف اثنان على توصيف ما يقوم به المسلحون من أعمال ارهابية واجرامية بحق العسكريين المحتجزين، والتي كان آخرها قتل الجندي الشهيد محمد حمية، واستشهاد الجنديين علي خراط ومحمد ضاهر في تفجير الشاحنة العسكرية التي كانت تقلهما في عرسال قبل يومين”.
وتابع “إن الممارسات الارهابية التي يواصل المسلحون القيام بها ضد الجيش وضد العسكريين المحتجزين تتناقض في شكل فاضح مع الجهود الداخلية والخارجية التي تبذل لايجاد حلول تؤمن عودة المحتجزين سالمين الى ذويهم، مما يدل مرة أخرى الى وجود اهداف ونوايا مبيتة ليس اقلها محاولة اشعال فتنة بين اللبنانيين عموما، وابناء البقاع خصوصا، مما يسهل عليهم تنفيذ المؤامرة الكبرى التي تحاك ضد لبنان وشعبه”.
وناشد “اللبنانيين جميعا وأهل البقاع خصوصا، أن يكونوا صفا واحدا ورزمة متماسكة لتفشيل مخططات الارهابيين ومنعهم من تحقيق اهدافهم التي لم تعد تنطلي على أحد”، وقال: “في هذه اللحظات الصعبة التي نودع فيها شهيدا اثر شهيد، نؤكد لاهالي العسكريين الشهداء أن دماء أولادهم لن تذهب هدرا، ولأهالي المحتجزين أن معاناة ابنائهم والواجب الذي تفرضه المسؤولية الوطنية علينا، هما الحافز الذي يدفعنا الى المزيد من العمل لانهاء هذه المأساة بكل الوسائل المتاحة، وهي ليست قليلة، وإن الجهد المبذول والمتعدد الاتجاهات داخليا وخارجيا، وإن تتطلب وقتا، إلا أنه سيحقق في النهاية ما نتمناه لاستعادة عسكريينا المحتجزين سالمين معافين”.
وختم المشنوق: “إني أهيب بأهلنا في البقاع خصوصا، وفي كل لبنان عموما، أن يظلوا كما كانوا دائما، إخوة، أحبة وجيرانا مخلصين يتعاونون على الخير ويحمون بوحدتهم وطنهم وارضهم، والحكومة لن تهادن في كل ما يمس أمنهم وسلامتهم وكرامتهم”.
اتصال بسلام
وكان المشنوق أجرى اتصالا بالرئيس تمام سلام في نيويورك لاطلاعه على نتائج الاجتماع الأمني الذي عقد أمس. وغادر بعد ظهر اليوم الى فرنسا للقاء الرئيس سعد الحريري للتشاور معه في المستجدات.-انتهى-
——–

شهيب التقى وفداً من البنك الدولي والفاو والتقى نقابة مربي الدواجن
 
(أ.ل) – استقبل وزير الزراعة النائب أكرم شهيب صباح اليوم في مكتبه وفداً من البنك الدولي ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، ضم ممثل البنك الدولي في لبنان غاري شارل ييه وممثل الفاو د. موريس سعادة بحضور المديرة العامة بالإنابة للتعاونيات ورئيس اللجنة الادارية للمشروع الأخضر المهندسة غلوريا ابو زيد، وتم خلال اللقاء البحث في مشروع مشترك بين البنك الدولي ووزارة الزراعة والمشروع الاخضر يتضمن استصلاح اراضٍ وتحريج الفي هكتار مع تأمن خزانات مياه للري وتوفير تقنيات حديثة للري بالتنقيط وانشاء برك تلية لجمع المياه وتخزينها.
وتبلغ كلفة المشروع 32.2 مليون دولار تتضمن 7.2 مليون دولار هبة.
وكان الوزير شهيب قد استقبل نقابة مربي الدواجن بحضور مدير الثروة الحيوانية في وزارة الزراعة الدكتور الياس ابراهيم وطالب الوفد بحماية الفروج المنتج محلياً، الحد من اذونات استيراد بيض التفقيص، ومكافحة عملية بيع الفروج المجلد على انه مبرد.
ووعد الوزير شهيب بدراسة المطالب والتنسيق مع الوزارات والإدارات المعنية بشأنها والتوسع في حماية الإنتاج اللبناني من الفروج وفي المراقبة لضمان سلامة الغذاء.-انتهى-
——–
الهاشم: على النواب رافضي التمديد تقديم استقالتهم

(أ.ل) – دعا الوزير السابق جوزف الهاشم في تصريح له اليوم، اعضاء المجلس النيابي، اذا كانوا صادقين حقا في رفضهم تمديد ولايتهم النيابية، الى تقديم استقالتهم من النيابة، فيصبح اجراء الانتخابات النيابية إذ ذاك قائما حكما، هذا بدل التلاعب بذكاء الشعب في الزحف الى وزارة الداخلية لتقديم مستندات الترشح الوهمي للانتخابات لهم، ولابنائهم وزوجاتهم وسائر الورثة السياسيين”.-انتهى-
———
قيادة الجيش شيعت الجندي الشهيد محمد حسين

(أ.ل) – بحضور حشد من الأهالي ورفاق السلاح، شيعت قيادة الجيش وأبناء بلدة تكريت – عكار، أمس، الجندي الشهيد محمد حسين، حيث أجريت له مراسم التكريم اللازمة، وتم تقليده أوسمة الحرب والجرحى والتقدير العسكري من الدرجة البرونزية، ثم أقيمت الصلاة على جثمانه الطاهر في مسجد البلدة. وقد ألقى العقيد حسن حسن ممثلاً دولة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني والعماد قائد الجيش كلمة بالمناسبة، نوّه فيها بمزايا الشهيد وتفانيه في أداء الواجب العسكري، ومما جاء فيها:” لقد افتدى الشهيد بدمائه الطاهرة استقرار الوطن وسلامة كل مواطنٍ يتطلع الى العيش بكرامة وأمان، في ظل مجتمع يسوده النظام والقانون، وتتقدم فيه المواطنية الجامعة على كل مصلحة فئوية أو طائفية أومناطقية ضيقة، وإن ردّ الجيش الواضح والأكيد على تمادي الارهابيين والمجرمين في عبثهم، يكمن في عزمه على إنقاذ الوطن كائنةً ما كانت الأخطار والتضحيات، كما في ملاحقة هؤلاء القتلة من دون هوادة، حتى إلقاء القبض عليهم وإنزال القصاص العادل بهم”.-انتهى-
——–
جنبلاط أبرق إلى الملك السعودي مهنئا وإلى السيسي معزيا

(أ.ل) – أبرق رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي النائب وليد جنبلاط الى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز مهنئا “باليوم الوطني السعودي الذي يصادف ذكرى قيام المملكة وتوحيدها بجهود المؤسس الأول الملك الراحل عبد العزيز”. وأكد جنبلاط في برقيته – بحسب بيان صادر عن مفوضية الاعلام في الحزب – أن “العالم العربي والإسلامي بأجمعه يحفظ للملك وللمملكة الدور الكبير في حماية المقدسات ودعم نهضة الشعوب وحفظ الإستقرار ومحاربة الإرهاب وتأكيد الثوابت والقيم الإسلامية المرتكزة على المحبة والعدالة والتسامح”، آملا أن “تحافظ المملكة بقيادته على دورها الطليعي على المستوى الدولي والإقليمي والعربي”، متمنيا له “دوام الصحة والعافية”.
من جهة أخرى، أبرق النائب جنبلاط إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مستنكرا بشدة “التفجير الإرهابي الذي استهدف مقر وزارة الخارجية المصرية في تاريخ 26 يوليو وسط مدينة القاهرة وأدى الى إستشهاد ضابطين من الشرطة المصرية”، مؤكدا أن “هذا الهجوم الإرهابي، أسوة بسواه من الأعمال الإرهابية، مدان ومرفوض بكل الأشكال والمعايير، ولكنه سيزيد من إصرار الشعب المصري على التمسك بوحدته الوطنية واستقراره الداخلي”، مقدما “التعازي الحارة لقيادة الشرطة المصرية وأسرتي الضابطين الشهيدين”.-انتهى-
———
حوري: الفتنة الداخلية خطيرة جدا ومن واجب الجميع محاربتها

(أ.ل) – اعتبر النائب عمار حوري انه “لا بد من تحصين الساحة الداخلية ضد الاخطار المحدقة”، وشدد على “ضرورة اعادة تنشيط المؤسسات الدستورية الذي يبدأ عبر انتخاب رئيس للجمهورية”.
ولفت في حديث لمصدر إعلامي الى “اهمية الوقوف وراء الحكومة والجيش ودعمهما والابتعاد عن لغة التخوين المتبادلة وتغليب المصلحة الوطنية”، داعيا الى “ابعاد لبنان عما يحصل في سوريا.
ورأى حوري “ان مصلحة لبنان في محاربة الارهاب تتلخص في الواقع الدفاعي من داخل لبنان وليس عبر التدخل المباشر في التحالفات الدولية لمحاربة داعش في سوريا والعراق”، مشيرا الى “قناعة راسخة لدى اللبنانيين بأن الفتنة الدخلية خطيرة جدا ومن واجب الجميع محاربتها”.-انتهى-
——–
مناورة قتالية بالذخيرة الحية في حامات ومرفأ طرابلس

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الأربعاء 24/9/2014 البيان الآتي:
بتواريخ 26،25،24/9/2014، ما بين الساعة 8.00  والساعة 16.00 من كل يوم، ستقوم وحدات من الجيش في منطقة حامات – البترون ومرفأ طرابلس – المنطقة الحرة، باجراء مناورة قتالية بالذخيرة الحية واستخدام متفجرات، وتشارك فيها طوافات وزوارق حربية.
 لذا تدعو قيادة الجيش المواطنين وأصحاب مراكب الصيد إلى عدم الاقتراب والتجوال في محيط بقعة التمرين في التاريخ والتوقيت المذكورين أعلاه حفاظاً على سلامتهم الشخصية.-انتهى-
——–
فرنجية التقى السفير الإيراني في بنشعي
فتحعلي: عقدنا لقاءً طيباً وإيجابياً

(أ.ل) – استقبل رئيس “تيار المردة” النائب سليمان فرنجيه في دارته في بنشعي، السفير الايراني محمد فتحعلي، في حضور السيد طوني فرنجيه. وشارك في الاجتماع عن ” المردة “، المحامي يوسف فنيانوس والسيد انطوان مرعب. وتم بحث في المستجدات.
بعد اللقاء قال السفير الايراني:
 “عقدنا لقاء طيبا وإيجابيا مع معالي الوزير سليمان فرنجيه، وتحدثنا بشكل مفصل عن التطورات السياسية، اللبنانية والاقليمية، ونحن نعول أهمية كبرى على وجهة نظر معاليه القيمة والبناءة تجاه التطورات السياسية في لبنان والمنطقة، ونهتم كثيرا بوجهة نظر معاليه تجاه فكر المقاومة ونهجها، وأعتقد أنني كسفير للجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الجمهورية اللبنانية الشقيقة، واجبي يملي علي ان ابني جسور الثقة والتلاقي والعلاقات الطيبة، مع الشخصيات السياسية الوطنية الكبرى في لبنان، من امثال معالي الاستاذ سليمان فرنجية”.-انتهى-
———
الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء إقليم الخروب والجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الأربعاء 24/9/2014 البيان الآتي:
عند الساعة 7.50 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب ، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق إقليم الخروب والجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 17.25 من فوق بلدة رميش.
وعند الساعة 16.15، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة الناقورة، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 23.15 من فوق بلدة علما الشعب.-انتهى-
——–
البزري التقى وفد مخاتير مدينة صيدا
بحضور المنسق العام لتجمع المؤسسات الأهلية

(أ.ل) – التقى رئيس بلدية صيدا السابق عبد الرحمن البزري وفد مخاتير مدينة صيدا بحضور المنسق العام لتجمع المؤسسات الأهلية في المدينة حيث جرى البحث في الأوضاع المعيشية والاجتماعية والخدماتية.
كذلك توقف المجتمعون عند الأوضاع الأمنية والسياسية وانعكاساتها السلبية على صيدا، وضرورة تحصين المدينة وتطوير علاقاتها بمحيطها.-انتهى-
———


درويش في عيد القديسة تقلا: مسؤولية كل مؤمن هي العمل من اجل السلام في العالم

(أ.ل) – ترأس راعي ابرشية الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش قداساً احتفالياً لمناسبة عيد القديسة تقلا في دير مار تقلا عين الجوزة – البقاع الغربي بحضور جمهور كبير من المؤمنين اتوا من قرى البقاع الغربي ومن زحلة.
عاون سيادته في القداس النائب الأسقفي العام الأرشمندريت نقولا حكيم، رئيس الدير الأرشمندريت عبدالله حميدية، الأرشمندريت نبيه صافي والآباء طوني الفحل وزاكي التن.
وبعد الإنجيل المقدس القى درويش عظة قال فيها:
” نحتفل معاً اليوم بعيد القديسة تقلا، هذه القديسة التي تتلمذت على يد القديس بولس الرسول، تركت كل شيء وتبعته، نذرت ذاتها لخدمة الكلمة، ويمكن اعتبارها اول راهبة في الكنيسة، لأنها نذرت الطاعة للقديس بولس ولكلمة الله ونذرت الفقر اذ تركت كل شيء وعاشت فقرها في رسالتها، ونذرت العفة ايضاً  لذلك استحقت اكليل الشهادة ، هذه النذور الثلاثة هي اساس الحياة الرهبانية في الكنيسة سواء عند الرهبان او عند الراهبات، لذلك تكرمّها الكنيسة اكراماً كبيراً وتسميها القديسة الشهيدة المعادلة للرسل، ولذلك ايضاً قامت في بلادنا، بنوع خاص، كنائس كثيرة على اسم هذه القديسة العظيمة “
وتابع ” مسؤولية كل مؤمن هي ان يعمل من اجل السلامفي العالم، ونحن كمسيحيين معنيين اكثر بكثير من غيرنا أن نعمل من اجل السلام، لذلك يسوع قال بشكل واضح جداً في جبل التطويبات ” طوبى لفاعلي السلام فإنهم يدعون ابناء الله” . كل من يعمل من اجل احلال السلام في عائلته ورعيته وكنيسته هو ابن الله، هو مبارك ومقدس، هكذا وعدنا يسوع المسيح، فإذا كنا نريد ان نكون مسيحيين علينا ان نعمل من اجل السلام” وأضاف درويش ” بعد موت المسيح، يُضطهد المسيحيون كل يوم في كل انحاء العالم، وبعد موت المسيح الذي قال ” ستضطهدون من اجل اسمي”  سُلّم المسيحيون الى الموت من اجل المسيح، لكن لا تظنوا ابداً ان اضطهاد المسيحيين هو فقط في الشرق، في لبنان او سوريا او العراق او في اي مكان آخر، بالعكس نحن اقل اضطهاداً في هذه البلاد.
ماهو رأيكم بالذي يشرّع قوانين ضد الإنجيل ؟ الا يضطهد المسيحيين؟
ماهو رأيكم بالذي يشرّع الإجهاض أو زواج المثليين؟ اليس هو اضطهاد للمسيحيين والإنجيل ؟
ماهو رأيكم بالذي يرسل الأسلحة لكي يدمر بلادنا وقرانا وشبابنا؟ اليس هو من يضطهد المسيحيين؟
اذاً نحن في بلادنا أقل اضطهاداً كمسيحيين لأننا نعيش في مناخ حرية وفي مناخ لا تتعارض فيه القوانين مع انجيلنا وتراثنا وايماننا. الإضطهاد الذي نراه من وقت الى آخر من المتطرفين لا يدوم وسيكون بعون الله بذار الوجود المسيحي في الشرق، لكن المسيحي مقصّر في هذا المجال اذ لا يعرف الكتاب المقدس . كيف تريدون ان تكونوا مسيحيين وانتم لا تعرفون الكتاب المقدس والإنجيل ، ولا تعرفون ما قاله اشعيا النبي عن يسوع المسيح، ودانيال وايوب وكل الأنبياء. كيف تريدون ان نكون مسيحيين ولم نقرأ الإنجيل بعد؟ نسمع الإنجيل في الكنيسة ونذهب. كيف تريدون ان نكون رسلاً في هذا العالم ولا نعرف ولا نحافظ على تراثنا الذي ورثناه من ابائنا واجدادنا. اذا كنا نريد فعلاً في هذه الأيام أن نلعب دوراً مهماً في تثبيت الإنسان المسيحي في الشرق علينا ان نكون خميرة لهذا الشرق، ان نكون كما قال البابا القديس يوحنا بولس الثاني “الرسالة”، كل واحد منا هو الرسالة في هذا الوطن وهذا الشرق، الرسالة لإخوته المسيحيين وغير المسيحيين، بهذا نكون ملح الأرض والخمير في العجين، وبهذا نستحق أن نكون كما قال بولس الرسول في رسالته ” أحباء المسيح” وأداة لخلاص كثيرين في هذا العالم”     وختم درويش عظته بتوجيه الشكر الى الرهبنة المخلصية ” على عملها في الأبرشية وبنوع خاص في دير القديسة تقلا في عين الجوزة، الدير كان دائماً مركزاً لإشعاع رسولي في هذه المنطة في البقاع الغربي،وهذه السنة ارادت الرهبنة أن يكون ثلاثة رهبان في هذا الدير، صحيح انهم يعملون في الأرض وصحيح انهم استصلحوا الأراضي واستحدثوا بعض المشاريع الجديدة، لكن البرنامج الأهم لهؤلاء الرهبان هو العمل الرسولي في المنطقة من مشغرة الى قب الياس والمنصورة وجب جنين وخربة قنافار الى كل قرى البقاع الغربي، نريدهم ان يلهبوا الحماس في قلوب ابنائنا وبناتنا في البقاع الغربي لنكون كلنا قلباً واحداً ويداً واحدة، ونحافظ على هذه الأرض الطيبة، ومن خلال بناء المطرانية في عيتنيتاردت ان اشاركهم في العمل الخلاصي في هذه المنطقة، وادعو الجميع الى الإلتفاف حول اباء هذا الدير لنكون كلنا قلباً واحداً وبهذا يعرف الجميع اننا ابناء الله”.-انتهى-
———
المفتي دريان التقى سفراء ووفدا من نواب المنية الضنية

    (أ.ل) – إستقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، وفدا من نواب المنية الضنية ضم: احمد فتفت، قاسم عبد العزيز وكاظم الخير. وبعد اللقاء أوضح فتفت باسم الوفد أن الزيارة كانت “للمباركة بانتخابه وتهنئته على الاحتفال الكبير الذي حصل في قاعة الرئيس رفيق الحريري في مسجد محمد الامين”، مشيرا الى أن الاحتفال كان “ذا رسالة وطنية عامة وشاملة”.
كما استقبل مفتي الجمهورية وفدا من قيادة حركة امل برئاسة رئيس المكتب السياسي جميل حايك، وضم عضو هيئة الرئاسة الدكتور قبلان قبلان، وأعضاء المكتب السياسي الوزير غازي زعيتر، الشيخ حسن المصري، النائب هاني قبيسي، محمد خواجة، وأعضاء الهيئة التنفيذية الدكتور طلال حاطوم، والمهندس علي بردى.  وقال الحايك بعد اللقاء: تشرفنا بزيارة هذه الدار ولقاء سماحة المفتي، ونقل تحيات حركة امل ورئيسها دولة الرئيس نبيه بري الذي عبر ان سماحة المفتي هو مفت لكل المسلمين ولكل اللبنانيين. كانت فرصة ومناسبة للتباحث بشؤوننا وشجوننا وما يجري في منطقتنا، كيف بإمكاننا ان نبذل الجهود من اجل انقاذ لبنان. لمسنا الحرص، واستحضر مواقف الامام القائد السيد موسى الصدر، وكان استحضار للدعوات الدائمة للحوار التي كان يطلقها الأخ الرئيس نبيه بري، ودائما تحت العنوان الكبير “كيفية انقاذ لبنان”. الآن نحن بكل طمأنينة نقول اننا كنا عند مرجعية لكل اللبنانيين، لكل المسلمين، مرجعية دينية لها عنوان سياسي واحد رضا الله سبحانه وتعالى، وحدة المسلمين كأساس، ووحدة كل اللبنانيين. أضاف “نعول على الدور الكبير، ونعرف تماما ان المخاطر كبيرة لكن هي تحتاج الى رجال كبار، وقد لمسنا وجود رجال كبار في هذه الدار، وان شاء الله بتضافر كل الجهود نستطيع ان ننقذ بلدنا ونحمي هذا الوطن”.
واستقبل دريان سفير قطر في لبنان علي بن محمد المري الذي هنأه بانتخابه مفتيا واكد على تعزيز العلاقات بين البلدين. ثم استقبل سفيرة اليونان في لبنان كاترين بورا وتم التشاور في الاوضاع العامة في لبنان والمنطقة. واستقبل القائم بالأعمال في سفارة دولة الامارات العربية المتحدة في لبنان حمد محمد الجنيبي مهنئا بانتخابه. والتقى على التوالي: المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، والوزير السابق حسان دياب، والمدير العام للجمارك شفيق مرعي.-انتهى-
———
 
خليل حمدان: دعم الجيش أمر طبيعي وطعنه خيانة وطنية

(أ.ل) – أقامت حركة أمل وأهالي بلدة الصرفند حفلا تأبينيا بمناسبة وفاة أحد المؤسسين للحركة في منطقة الزهراني الحاج قاسم يونس، حضره عدد من علماء الدين ورؤساء البلديات وهيئات ثقافية وتربوية وكشفية.
والقى كلمة حركة أمل عضو هيئة الرئاسة في الحركة الدكتور الحاج خليل حمدان الذي عدد مزايا الفقيد ودوره في المقاومة حيث قاد انتفاضة في وجه العدو الصهيوني عام 83 مما أدى الى جرحه وكذلك عمله على المستوى الاجتماعي.
وقال حمدان “كم نحن بحاجة الى من يتحمل المسؤولية في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها المنطقة ولبنان لأن تحصين الوطن مسألة ضرورية خصوصا بإبعاد شبح الفراغ عن ما تبقى من مؤسسات لا سيما وان الاستحقاقات تداهمنا ومواعيد الانتخابات النيابية على الأبواب فلا يجوز التعاطي بخفة مع هذا الأمر ونحن في حركة أمل كنا حاضرين ولا زلنا لانتخاب رئيس للجمهورية ومع تفعيل عمل باقي المؤسسات وما موقف رئيس حركة أمل دولة الرئيس الأخ الأستاذ نبيه بري المعبر عن رفضه للتمديد للمجلس النيابي فهذه الحقيقة فرضتها ممارسات كتل تغيبت عن الجلسات العامة للمجلس وهم الذين عالجوا الخطأ بالخطأ المتمثل بتعطيل المجلس النيابي فهل من مبرر للتمديد لمجلس نيابي لا يجتمع ولا يعالج أبسط القضايا وفي هذه الظروف الصعبة بالذات”.
أضاف “نعم هناك المزيد من القضايا بحاجة الى معالجة سريعة من اقرار سلسلة الرتب والرواتب وصولا لدعم الجيش اللبناني على صعيد تأمين العتاد المناسب وكذلك ضرورة تأمين الغطاء السياسي والوقوف في وجه اولئك الذين يتطاولون على هذا الجيش اللبناني البطل وهو يتصدى لأبشع مؤامرة وفتنة”. وتابع “كل العجب أن يتم السكوت عن الذين يحرضون على الجيش اللبناني في الوقت الذي يقدم فيه هذا الجيش ضريبة الدم يوميا، إننا ندعو المسؤولين اللبنانيين اللاهثين وراء مصالحهم ويستجدون رضا الارهابيين نقول لهم ارتقوا الى مستوى المواقف الوطنية التي اتخذها آباء الشهداء العسكريين ليرتقوا الى مستوى مواقف آباء الشهداء علي السيد وعباس مدلج ومحمد حمية الذين رفضوا الفتنة الطائفية والمذهبية وهي مناسبة لكي نحيي آباء الشهداء وعائلاتهم”.
وختم حمدان “نعم دعم الجيش ضرورة وطنية بإمتياز وكذلك التأكيد على دور المقاومة والتمسك بوحدة الشعب اللبناني وان التغاضي عن بناء مؤسسات الدولة ليس إلا ممارسة تلقي بثقلها على الوطن والمواطن وهي غير مسبوقة فكيف يلجأ البعض لتقديم مصالحهم الخاصة على حساب الأمن الوطني وعملية النهوض الوطني”.-انتهى-
——–
هيئة قدامى القوات: في تصرف الجيش لمواجهة الإرهابيين

(أ.ل) – أعلنت هيئة قدامى ومؤسسي “القوات اللبنانية” في بيان، أنها “تضع نفسها في تصرف الجيش اللبناني، بعد الهجمة البربرية على اهالي عرسال وعلى الجيش اللبناني من الارهابيين المتلطين في مخيمات النازحين السوريين، والآخرين الوافدين من جرود عرسال”.-انتهى-
——–
المرابطون عزوا بالشهيد العريف علي خراط في صيدا

(أ.ل) – زار أمين مجلس محافظة الجنوب في حركة الناصريين المستقلين – المرابطون، العميد الركن المتقاعد سعد الدين الشريف ممثلا أمين الهيئة القيادية في المرابطون العميد مصطفى حمدان منزل عائلة الشهيد العريف علي خراط في صيدا، مقدما التعازي باسم العميد حمدان وبإسم المرابطون.
وأكد العميد الشريف “أن الدم المقدس لولدهم الشهيد العريف علي خراط قيمة مضافة الى دم الشهداء الذي يصنع مناعة وحصانة للوطن اللبناني، ويعطي رجال الجيش الوطني زخما عظيما في مواجهة الارهابيين المجرمين”، مشددا “على وجوب دعم وتأييد الجيش الوطني اللبناني الذي يخوض معركة شرسة ضد الارهاب التي هي من أصعب الحروب، لافتاالى “ان الدماء المقدسة لشهداء الجيش الوطني هي ذخيرتنا في الأيام المقبلة، لننتصر، ولنسحق إرهاب العصابات المتأسلمة الارهابية، كما أن لحمة الدم لأبنائنا في الجيش اللبناني مسيحيين ومسلمين ومن كل المذاهب، هي ضمان الأمن والأمان والاستقرار والسيادة والكرامة الوطنية”.
واكد “أن لنا ملء الثقة بقيادة الجيش وعلى رأسها العماد جان قهوجي في ادارة معركة لبنان في مكافحة الارهاب”.-انتهى-
———
القطان: لتقرأ كلمة نصرالله أمس بموضوعية ومنطقية
بعيداً عن التعصب المذهبي والطائفي

(أ.ل) – حيا الشيخ أحمد القطان رئيس جمعيَّة “قولنا والعمل” الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله على كلمته الجامعة لقضايا وهموم وشجون الأمة ومانعة للفتنة التي يحيكها أعداء لبنان والمة للبنانيين عموماً وللمسلمين خصوصاً.
وطالب الشيخ القطان في تصريح له اليوم كل اللبنانيين وأحرار العالم بقراءة موضوعية ومنطقية لكلمة السيد المتلفزة بعيداً عن التعصب المذهبي والطائفي.
وتمنى الشيخ القطان كل القوى السياسية والدينية والحزبية بخطاب وحدوي مسؤول يلاقي خطاب السيد نصرالله وانتقد القطان الردود الحاقدة لبعض صقور 14 آذار والتي تكتب بطريقة كيدية قبل سماع كلمة السيد نصرالله.-انتهى-                                                  
———
الجيش: تفجير ذخائر في الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الأربعاء بتاريخ 24/9/2014 البيان الآتي:
بتاريخه, ما بين الساعة 13.30 والساعة 14.30، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة البرغلية – الجنوب. وبتاريخه, ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: مجدل زون، البويضة، البازورية وطلوسة.-انتهى-
———
دبور وابو العردات التقوا وفدا من حزب الله هنأوه بانتصار المقاومة في فلسطين

(أ.ل) – إستقبل سفير دولة فلسطين في لبنان اشرف دبور وامين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات وفدا من “حزب الله” برئاسة عضو المكتب السياسي الشيخ حسن حب الله يرافقه الشيخ عطالله حمود، في حضور عضو المجلس الثوري آمنة جبريل، في مقر سفارة دولة فلسطين.
وقال حب الله: “لقاؤنا اليوم في سفارة فلسطين مع سعادة السفير الفلسطيني في لبنان اشرف دبور ومع الاخ فتحي ابو العردات مسؤول فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان هو لتبريك وتقديم التهاني بالنصر الذي حققته المقاومة الفلسطينية بكل فصائله في فلسطين وبالوحدة التي تجلت في فلسطين في مواجهة الغطرسة الصهيونية. نريد ان نؤكد اليوم في هذا اللقاء المبارك اننا نقف الى جانب شعب فلسطين مقاومة وشعبا وقيادة من اجل تحرير وطنه من اجل تحرير الاسرى القابعين في سجون الاحتلال الصهيوني ومن اجل دحر الاحتلال الصهيوني عن ارض فلسطين”.     أضاف “نحن اليوم نريد ان نشاهد في فلسطين وحدة قوية متمركزة تواجه كل مخططات العدو الصهيوني وبالتالي تحقق النصر لفلسطين ولأمتنا العربية والاسلامية”.
أما ابو العردات فقال: “بدورنا نرحب بوفد حزب الله سعادة النائب ومسؤول الملف الفلسطيني الشيخ حسن حب الله والشيخ عطالله حمود والوفد المرافق لهم في سفارة دولة فلسطين التهاني والمباركة مشتركة، وبالتالي الصمود في فلسطين وغزة والانتصار الكبير هو انتصار لنا جميعا، والذي حققناه بفضل دماء الشهداء والجرحى والتضحيات الكبيرة التي قدمت هي في مواجهة الاحتلال الغاصب لأرضنا. وحدتنا الوطنية بإذن الله صلبة وراسخة في اطار منظمة التحرير الفلسطينية والوحدة الفلسطينية لكل الفصائل التي تجلت في الميدان وتجلت من خلال الوفد الفلسطيني الموحد الذي اقرته القيادة الفلسطينية وشاركت فيه كل الفصائل الفلسطينية حيث كان هناك وفد موحد، وخطاب موحد، ورقة عمل موحدة برئاسة الاخ عزام الاحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح”.
أضاف “اليوم تلتقي هذه الوفود الفلسطينية الموحدة مجددا في القاهرة تحمل نفس المطالب المحقة التي كانت عنوانا للصمود والمواجهة، وبعد غد سنستمر في مقاومتنا بكل اشكالها في ساحة الصراع السياسي هذه الساحة الهامة التي سيذهب اليها الرئيس ابو مازن من اجل تكريس حقوق الشعب الفلسطيني، من اجل ان يقول نعم نريد دولة وعاصمتها القدس وحق اللاجئين في العودة، ونحن نقف خلفه في هذا الموضوع”.
وتابع “تطرقنا مع الاخوة في حزب الله الى كافة المواضيع التي تهمنا في هذه المنطقة واكدنا على سياستنا الراسخة ووحدتنا الوطنية في هذه الساحة وعلى الامن والاستقرار والسلم الاهلي في هذا البلد وان المخيمات الفلسطينية لن تكون الا عاملا اساسيا من عوامل الامن والاستقرار في هذا البلد الحبيب حتى نعود الى ارضنا وعلى اهمية رفض كل اشكال الفتنة المذهبية والطائفية والتعصب والتطرف التي تطل برأسها البغيض في هذه الايام. وتشاورنا في انجح السبل في مواجهتها في اطار تكامل في وحدة الموقف بالتعاون مع الدولة اللبنانية حتى نستطيع ان نحمي ونصون الاستقرار والامن ومواجهة كل ما يخطط له من الفتن”.-انتهى-
———
مؤسسات الرعاية الاجتماعية نظمت ندوة عن الأمن
الانساني والدور البلدي في مواجهة التحديات

(أ.ل) – نظمت مؤسسات الرعاية الاجتماعية في لبنان ندوة بعنوان “الأمن الانساني والدور البلدي في مواجهة التحديات”، في منشأة عبد الهادي الدبس للتنمية الفكرية في الغبيري، وخلالها كرم القيمون على المؤسسات رئيس بلدية الغبيري محمد سعيد الخنسا لدوره الريادي وخدماته الانسانية في صون المجتمع ومثالا يحتذى لكل من أراد تحمل مسؤولية العمل في الشأن العام كما ذكر الدكتور خالد قباني، وحضر الندوة التي إمتدت لاربع ساعات حشد كبير من المهتمين تقدمه رئيس مجلس ادارة المؤسسات فاروق جبر ونائبته سلوى الزعتري ومديرها العام الوزير السابق خالد قباني ورئيس بلدية حارة حريك زياد واكد ورئيس بلدية المريجة سمير ابي خليل ومدير مؤسسة الهادي للاعاقة السمعية والبصرية الشيخ اسماعيل الزين وممثل عن وزارة الشؤون الإجتماعية، اضافة لحشد من المهتمين والعاملين في المؤسسات والبلديات المشاركة.
بداية النشيد الوطني وكلمة ترحيبية من المديرة فاتن كايد ألقى الدكتور خالد قباني كلمة أبرز فيها الوقفات الانسانية والدور الريادي المحوري الذي يميز رئيس بلدية الغبيري محمد سعيد الخنسا في سياق خدمته لمجتمعه ووطنه، وجاء فيها: “تراه في كل مكان، عاملا ومواكبا ومراقبا وساهرا على قضايا الناس وشؤونهم، متتبعا حاجات منطقته، سائلا مستفسرا دائم الحركة، يحب أن يطمئن بنفسه ويطلع على كل شاردة وواردة، يوجه تعليماته وتوجيهاته ويحرص على أن يتأكد من أنها أخذت طريقها الى التنفيذ”.
من جهته، أكد الخنسا “علاقته الطيبة بالدار وأهله الساهرين بشغف وايمان على احتضان ورعاية الايتام وذوي الاحتياجات الخاصة منذ عشرات السنين”، لافتا الى “شراء البلدية للاراضي المجاورة للمنشأة وتحويلها الى حدائق عامة بهدف احاطتها ببيئة سليمة”، ومشيرا الى “أن الأمن يبدأ من الانسان والعمل البلدي ويجب أن يكون في خدمة الانسان وسعادته وأمنه، وكل عمل يخرج عن هذا الاطار فهو ناقص، وكل الشكر والتقدير للمؤسسات التي تعمل في خدمة الايتام ورعاية المعوقين كدار الايتام الاسلامية وجمعية المبرات الخيرية على أمل أن تحذو مؤسسات الدولة حذوهما وهذا سيساعد على توفير الأمن الاجتماعي والتنمية الفكرية ورقي المجتمع”. ثم بدأت أعمال الندوة وتشعبت محاورها الى الأوضاع الصحية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية، فتحدث الدكتور عماد سليم من بلدية حارة حريك عن الشؤون الصحية مستعرضا الخطة التي اتبعتها بلدية الحارة لتوفير السلامة العامة للمواطنين معددا خدمات مركز الرعاية الصحية الاولية والمتابعات الميدانية لتأمين الغذاء الصحي، فيما أسهبت غدير شقير من بلدية الغبيري في الحديث عن الوقفات الاجتماعية والانسانية التي تقوم بها بلدية الغبيري للتخفيف عن المواطنين في كثير من المجالات، واشارت الى الندوات والدروس والدورات التي تجتهد البلدية على تنظيمها ورعايتها في سياق التوجيه والتثقيف والارشاد للاجيال الواعدة، أما ديانا رحال من بلدية المريجة فتناولت المحور الاقتصادي ودور البلدية في ضخ العافية في العجلة الاقتصادية والمؤسسات وتنظيم الدورات التي تسهم في تسليح الشباب بمهنة تساعدهم على مواجهة الحياة.
وأخيرا وزعت دروع محبة ووفاء لرؤساء البلديات المشاركة في الندوة وهم: سمير ابي خليل، زياد واكد، ومحمد سعيد الخنسا.-انتهى-
——-
أمانة 14آذار: إستكمال بناء الدولة بدءا بانتخاب رئيس حاجة وطنية فورية

(أ.ل) – أعلنت الأمانة العامة لقوى “14 آذار” في بيان أصدرته بعد إجتماعها الأسبوعي، أنها “تتقدم بأحر التعازي إلى الشعب اللبناني باستشهاد الأبطال العسكريين. فهم شهداء لبنان، شهداء الكرامة الوطنية وشهداء الجيش. وتؤكد أن حل هذه المسألة الوطنية يكون بالوقوف صفا واحدا خلف الحكومة اللبنانية وأن التضامن الوزاري هو مدخل إلزامي لإنقاذ الجنود الأسرى، ولا يجوز أن تشكو قيادات لبنانية همومها إلى الشعب اللبناني عبر وسائل الإعلام بينما هي، في الوقت نفسه، تشارك في حكومة “المصلحة الوطنية” وهي قادرة على طرح وجهة نظرها داخل مجلس الوزراء”.
ولفتت الى أن “المنطقة دخلت مرحلة جديدة مع بدء العمليات الهادفة إلى ضرب تنظيم ما يسمى بـ”داعش”. فعبر الضربات الجوية التي شاركت فيها 40 دولة بينها دول عربية برز بوضوح الموقف التضامني العربي والدولي في مواجهة الإرهاب. كما أوضح ثابتتين في آن واحد: الأولى، إن الإسلام براء من الإرهاب، والثانية أن الحملة الدولية ليست اعتداء غربيا على المنطقة”.
ولفتت الى أن “ضرب الإرهاب بإجماع دولي هو محط أنظار كل شعوب المنطقة واملها، ولا سيما المؤمنين ببناء دول ديمقراطية، مدنية متصالحة مع ذاتها ومع الآخرين”، مؤكدة في هذا السياق، أن “الإرهاب كل لا يتجزأ، فليس هناك إرهاب علماني وآخر إسلامي، ولا يحارب الإرهاب بإرهاب بل بتحالف دولي واسع كما هو واقع الحال اليوم”. وأكد المجتمعون، بحسب البيان، أن “إستكمال بناء الدولة بدءا بانتخاب رئيس هو حاجة وطنية فورية”، محملين “حزب الله” و”التيار الوطني الحر” مسؤولية التعطيل القائم لأهداف تتجاوز مصلحة لبنان”.-انتهى-
——–
  
انتهت النشرة

 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

cairo26-5-2017

مصر: مقتل 26 في هجوم بالرصاص على حافلة تنقل أقباطا مسلحون ملثمون فتحوا النار على ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *