الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 24 تموز 2014 العدد2629

نشرة الخميس 24 تموز 2014 العدد2629

يعقوب اعلن عن تأسيس الهيئة اللبنانية لمتابعة قضية الإمام الصدر وصحبه:
لرفع الحصار عن القضية ودفعها بالإتجاه الصحيح وصولا الى عودة المغيبين وتحريرهم

(أ.ل) – اعلن النائب السابق حسن يعقوب، في مؤتمر صحافي عقده في مطعم الساحة، في حضور عدد من المسؤولين والمعنيين والمهتمين بالقضية وفاعليات دينية شعبية والاعضاء المؤسسين، عن “تأسيس الهيئة اللبنانية لمتابعة قضية سماحة الامام السيد موسى الصدر والأستاذ السيد عباس بدر الدين وفضيلة الشيخ محمد يعقوب “.
والهيئة تتألف من: النائب السابق حسن يعقوب، الزميل زاهر بدر الدين نجل الصحفي عباس بدر الدين وصاحب ومدير وكالة “أخبار لبنان” التي أسسها والده ، محمد سعد، عقل حمية، الشيخ سليمان عساف، علي عباس، ناجي أيوب، مهند الأسعد ومحمد حيدر.
بدأ يعقوب المؤتمر بقراءة الفاتحة على أرواح شهداء غزة وكل الشهداء، ثم توجه الى لإمام الصدر مؤكدا “بأنهم وحدهم المؤمنون المحررون”، منتقدا “أخوته الذين رموه في الجب، والدنيا أعمت قلوبهم وأغمضتها”، مضيفا: “اليوم الخامس والعشرون من شهر رمضان المبارك يوم التآمر والغدر، ليلة من ليالي القدر، يوم وطأت أقدامكم سجنكم، وأنقلب عرش سجانكم بإذن الله، وسقط باب العزيزية في نفس اليوم ونفس الساعة، في رمضان الهجرة وآب الصليب، نلتقي في نفس اليوم الذي اسقط الله فيه طاغية سجانيك يا سيدي الإمام موسى الصدر ووالدي الشيخ محمد يعقوب والأستاذ عباس بدر الدين، دار الزمن دورة كاملة، وبعد 33 عاما عاد رمضان وعاد آب، في نفس اليوم الذي غيبوكم به سقط سجانكم وسقط حكمه وتحول إلى طريدا وشريدا ثم قتل، وفي رمزية هذا اليوم أيضا في 25 رمضان من عام 1435 هجرية نؤكد لـ36 عاما هجرية أيضا أن هجرتكم وتغييبكم عن أهلكم وعدم وجودكم بين مقاوميكم، ونحن بعد سقوط ذلك الطاغية وبعد ثلاث سنوات، وإلتحاق المقبور القذافي بأهله يستمر الحصار، وتبقى السياط تمزق صدورنا، هذه الصدور التي نفذ الصبر من صبرها، وبقيت صامدة”.
وتابع “تحدثنا في بداية شهر حزيران الماضي أن كل الذي عمل بهذه القضية في كل السنوات الماضية لم يكن شيئا. وقلنا أن الإهمال لا يحتاج إلى دليل، أكثر من 36 عاما فكيف نأتي بدليل على أنه لم يعمل شيئا والملف في الدولة اللبنانية فارغا، تحدثنا عن الذي يجري من متابعة ورفعنا ثقتنا عن هذه المتابعة وقلنا أن مشكلة هذه القضية ومشكلة قضية المغيبين هو بدءا بتحرير هذه القضية وأعلنا وطلبنا رفع القابضين أيديهم عليها، وكنا عندما نتحدث ونسأل ونتحرك نواجه دائما بجواب سري، وكنا نسأل كيف يكون هناك سرية علينا ونحن أصحاب القضية، أرادوا منا أن ننسى أننا أصحاب القضية، ولكن عندما أدلينا ببعض من المعلومات وهناك غيرها الكثير، وأعطينا دليلا أن متابعتنا المتواضعة، بعد سقوط حكم معمر القذافي أوصلنا إلى أمور مهمة، بعضها أننا جلسنا والتقينا مع منتحلي شخصية الإمام موسى الصدر ووالدي الشيخ محمد يعقوب، وقلنا أيضا أن شبكة المصالح التي عملت على التغييب والتي دخلت في تفاصيل هذه المؤامرة هي تستكمل هذه المؤامرة من خلال إبقائها محاصرة ومغيبة”.
أضاف “كنا منذ ذلك ونحن نتحدث بكل محبة، ونقول بأننا نحمل كل الأخوة على أكثر من سبعين محمل حسن، ونعتقد أن الذي نتج في الأيام القليلة الماضية عن تمخض جبل لمعاهدة قضائية مع دولة يخطف رئيس وزرائها، مع دولة يتقاتلون في كل لحظة، في دولة مقسمة لا حكومة ولا مجلس ولا شيء فيها، نتحدث بعد ستة وثلاثين عاما إلى محبي الإمام الصدر والشيخ محمد يعقوب والأستاذ عباس بدر الدين عن هكذا أمر وكأن هناك عمل كبير قد أنجز بهذا الشكل، كيف نفهم أن هناك عملا جديا حقيقا وكيف ندرك أن المتابعة الجادة المخلصة هي حاضرة وموجودة؟، ولكنها لا تستطيع أن تقدم أكثر، هل أن الدولة اللبنانية وأن القضاء اللبناني وأن أجهزة الدولة هي فعلا عاجزة عن أي عمل فيما يتعلق بهكذا قضية؟، هل أن جواب إفراغ الملف في هذه القضية هو تأكيد على أن هذا العمل لا يمكن أن يصل إلى نتيجة؟، كيف يمكننا أن نجيب أو نتحدث في لحظة نكون فيها أمام معادلة تقول أن معمرالقذافي الذي قتل والذي حتى الآن لا زال حيا يرزق أمام المجلس العدلي في لبنان؟، نقول لماذا لم تصوبوا ولم تطلبوا أن تكون الدولة الليبية بكل أجهزتها هي المدانة، وهي المطلوبة؟، وكيف لا توافقون على هكذا أمر بديهي عادي؟، لماذا هذا التعاطي بهذا الشكل، وتذهب الوفود وتأتي الوفود ولا نرى إلا وسفارة لبنانية أُفتتحت في ليبيا ونحن نتحدث عن عدم إجراء أية علاقات دبلوماسية بيننا وبين ليبيا ضغطا على هؤلاء، وليس قطعا لعلاقاتنا مع الشعب الليبي الصديق والحبيب والمظلوم مثلنا في هذه القضية، ولكن أن نبدأ بتشريع العلاقات والإتصالات السياسية والإقتصادية والمصلحية ونرى مجالس الأعمال اللبنانية الليبية، والمنشورات الليبية في لبنان، ونرى تأسيس الجامعات من أجل الليبيين، هل هذا هو العمل الجدي للضغط بهذه القضية؟.”
واكد يعقوب: أن “المعلومات القليلة التي تحدثنا عنها، لدينا غيرها الكثير، ولدينا أيضا ما يدعو إلى التساؤل: لماذا لم يأتنا أحدا لتحقيق حقيقي مع سيف الإسلام القذافي الموجود عند مختار الأخضر؟، لماذا لم يأتنا أحد لتحقيق جدي مع عبدالله السنوسي مدير مخابرات معمر القذافي؟، لماذا لم يأتنا أحد بتحقيق عن أسماء تعرفونها ونعرفهم، بعضها موقوف وبعضها موجود وهي معنية مباشرة بهذه القضية؟، لماذا لم يتم الطلب من دولة قطر الموجود لديها “موسى كوسا” أن تقوم بهذا العمل من خلال العلاقات السياسية والإقتصادية بين لبنان وقطر؟، لماذا يأتينا الجواب فقط كلام لا يجدي ولا ينفع؟ ألا يبعث هذا على التساؤل أن هناك إدارة جديدة لـ36 عاما جدد، هل هذه هي النيات التي تغلف هذا العمل؟”.
وعن الهيئة قال يعقوب: “نحن عندما تحدثنا بعمل جدي وقابلنا البعض بتجاوب وبحرص مشكور، تداعى الكثير من الأخوة من أجل العمل الذي يشعر كل محب بأنه لا بد من أن ينجز، وتقدم بعض الأخوة وأنشأوا هيئة جدية هي الهيئة اللبنانية لمتابعة قضية الإمام الصدر والشيخ محمد يعقوب والأستاذ عباس بدر الدين، وهذه الهيئة هي تأسيسية لا تسع كل المحبين الموجودين وغير الموجودين وهم كثر، كثر، والذين سوف يكونون من جسم هذا العمل وهذه الهيئة المؤلفة من: زاهر بدر الدين نجل المغيب عباس بدر الدين، محمد سعد المستشار السياسي وعضو المجلس السياسي مع الإمام موسى الصدر وحركة المحرومين، محمد حيدر، وأبو شمران الحاج عقل حمية، ناجي أيوب، مهند الأسعد، الشيخ سليمان عساف”.
وقال: “سوف نتعامل ونتعاون مع كل المحبين من أجل عمل جدي حقيقي يبدأ بتحرك سياسي قضائي شعبي وإتصالات على كل المستويات، بدءا من العمل في بلدان الجريمة ليبيا، والعمل مع الأصدقاء المهتمين بهذه القضية في كل الدول الإقليمية وعلى رأسها إيران، والعمل أيضا بالإتجاهات التي توصل إلى نتيجة في حالة الضغط على المجموعات حتى المتقاتلة في داخل ليبيا وخارجها، من أجل أن تتعاون فيما يتعلق بهذا الموضوع”.
وختم يعقوب “يريدوننا أن نيأس وأن نستسلم، لكننا لن نيأس ولن نستسلم، لن نستكين حتى نحرر المغيبين، ولن نتوقف أمام بعض الأعمال التي لم توصل إلى عمل، كما أنها لن توصل إلى أي فعل حقيقي خلال 36 عاما. هذه الهيئة هي بداية العمل الجماعي في متابعة حقيقية جدية باكورتها هذا العمل المتواضع الذي يؤكد أن الكل على اختلاف مشاربهم السياسية هم متحدون في هذه القضية، هم متحدون أمام مظلومة هذه القضية كما نشاهد اليوم الوحدة في مظلومية غزة وفي مظلومية الشعب الفلسطيني المحاصر، نحن لا نطلب إلا رفع الحصار كما شعب غزة لا يطلب إلا برفع الحصار، نطالب ونطلب برفع الحصار عن هذه القضية ودفعها بالإتجاه الصحيح وصولا إلى الأهداف المرجوة والتي تكون بعودة المغيبين وتحريرهم بإذن الله تعالى. وسيكون للهيئة برنامج يعلن عنه”.-انتهى-
——

عبد الهادي محفوظ دعا الى يوم اعلامي للتضامن مع مسيحيي الموصل:
تهجيرهم باسم الاسلام مدخل لتفتيت مجتمعاتنا

(أ.ل) – اعتبر رئيس المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع عبد الهادي محفوظ، في تصريح اليوم، “ان تهجير المسيحيين من الموصل ومصادرة أملاكهم باسم الإسلام أمر خطير، إذ هو المدخل لتفتيت مجتمعاتنا وإعادة بناء المنطقة وفقا لمكوناتها البدائية كما كان يدعو إلى ذلك “منظر المحافظين الجدد” ريتشارد بيرل خلال فترة الإحتلال الأميركي للعراق”، مشيرا الى ان خطورة تهجيرهم “تندرج في إطار أيديولوجيا متكاملة تقوم على تكفير الآخر وإعطاء الأولوية لاعتباره عدوا إذا لم يلتزم بالبيعة لخليفة الدولة الإسلامية”. وأكد ان “الإسلام براء من دعوات التهجير والقتل ومصادرة الأملاك، فالأديان هي واحدة عندما تلتقي في الله على ما يقول السيد الإمام موسى الصدر الذي رأى أن الفتنة الداخلية أشد خطرا من العدو الإسرائيلي، كونها توفر مناخات الإقتتال في النسيج الواحد، فيما العدو يوحد النسيج الإجتماعي والقومي والديني في مواجهته. ولعل التزامن بين ما تتعرض له غزة والموصل يحمل الكثير من الدلالات. ولذلك فإن الإعلام له دور مركزي في التشديد على المشتركات بين الأديان وعلى اعتبار الإعتداء على المسيحيين هو اعتداء على كل المسلمين وعلى اعتبار الحوار هو بوابة الحلول على ما استنتجه غبطة البطريرك الراعي وعلى كون اسرائيل التي تقتل أطفال غزة وشيوخها هي الوحيدة المستفيدة من تمزيق مجتمعاتنا ومن تهجير المسيحيين وإعادة النظر بحدود الدول والمستفيدة النهائية من حروبنا الأهلية”.
وأمل محفوظ من المؤسسات الإعلامية المرئية والمسموعة والالكترونية أن “تملك رؤية إعلامية لمواجهة ما نحن فيه من أخطار. فالإعلام يوجه الرأي العام ويصنعه. ونحن أحوج ما نكون إلى تحصين ساحاتنا بإعلام يوحد مجتمعاتنا ويلفت النظر إلى مخاطر الوضع ويدفع الأنظمة السياسية إلى الخروج من اللامبالاة وإلى تغليب لغة العقل. وأبعد من ذلك “عقلنة” الأيديولوجيا والحلول المرتبطة بها قبل فوات الأوان”.
وقال: “لذلك لا بد من يوم اعلامي للتضامن مع مسيحيي ومهجري الموصل تبادر اليه المؤسسات الاعلامية من لبنان وعلى امتداد الوطن العربي”.-انتهى-
——-
الحكومة اقرت ملفات “اللبنانية” واقرت صرف رواتب الموظفين بالقطاع العام

(أ.ل) – لفت وزير الاعلام رمزي جريج الى أن “الحكومة تستغرب الصمت تجاه العدوان الاسرائيلي، وتناشد الجامعة العربية التحرك لوقف العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة”، مشيرا الى أن “الاعمال التي تشهدها الموصل تصدر عن عقل ظلامي همجي لا علاقة له لا من قريب او بعيد بالقيم الانسانية او بتعاليم الاديان السماوية”.
وأعلن خلال تلاوته لمقررات مجلس الوزراء أن “الحكومة وافقت على تكليف وزير الخارجية جبران باسيل توجيه كتابين بإسم الحكومة الى المحكمة الجنائية الدولية الاول لادانة اسرائيل في الجرائم التي ترتكبها في اسرائيل، والكتاب الثاني ضد المجموعات الارهابية التي ترتكب جرائم صد المسيحيين في الموصل”. واشار الى أن “مجلس الوزراء وافق على تعيين عمداء 14 كلية في الجامعة اللبنانية”، مؤكدا “ثقة الحكومة بالجيش ودعمها الكامل له من اجل المحافظة على الاستقرار في لبنان”.
وأوضح جريج أن “الحكومة وافقت على بنود عادية، وعلى استرداد القانون المتعلق بفتح اعتماد اضافي لتغطية الرواتب والاجور وتأمين الاعتمادات اللازمة للرواتب والاجور من احتياط الموازنة”، معلنا أنه “تمت الموافقة على قيام الجامعة بإجراء عقود تفرغ على المرشحين المقترعين من وزير التربية الذي تمنى اعادة الصلاحيات الى رئاسة الجامعة”.-انتهى-
——
الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء كافة المناطق اللبنانية
 
(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 24/7/2014 البيان الآتي:
عند الساعة 7.00  من صباح اليوم، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفذت طيراناً دائرياً فوق منطقة الجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 9.20 من فوق بلدة الناقورة. وعند الساعة 10,55، خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذتا طيراناً دائرياً فوق كافة المناطق اللبنانية، ثم غادرتا الأجواء عند الساعة 12,30 من فوق البحر مقابل بلدة الناقورة.
وعند الساعة 12,00 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق رياق, بعلبك، الهرمل والجنوب, ثم غادرت الأجواء صباح اليوم عند الساعة 7,15 من فوق بلدة علما الشعب. وعند الساعة 6.30 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق بعلبك، الهرمل، رياق والجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 23.00 من فوق بلدة كفركلا.
وعند الساعة 21,00 من ليل أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق رياق, بعلبك، الهرمل والجنوب, ثم غادرت الأجواء عند الساعة 13,30 من بعد ظهر اليوم، من فوق بلدة كفركلا.-انتهى-
——-
بري التقى بارتلم مودعا

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة السفير الاسترالي في لبنان لكس بارتلم في زيارة وداعية بحضور المستشار الاعلامي علي حمدان، وكانت مناسبة لعرض التطورات الراهنة والعلاقات الثنائية.-انتهى-
——-
الخنسا: فلسطين قضيتنا المركزية والقدس بوصلة جهادنا

(أ.ل) – اقامت بلدية الغبيري حفل إفطار في مطعم “فاميلي هاوس” على شرف فعاليات بلدية واختيارية تقدمها مسؤولون في حركة امل وحزب الله بالاضافة الى رئيس اتحاد بلديات الضاحية ورئيس وأعضاء لجنة الوقف.
استهل رئيس البلدية محمد سعيد الخنسا كلمته موجها “تحية الفخر والاعتزاز الى أهل غزة الأبطال”، مثنيا على “صمودهم في وجه الهمجية الاسرئيلية”.
وقال: “ان يوم القدس العالمي، هو يوم مبارك في عقيدتنا، فمهما انشغل العرب في ملذاتهم وأمعنوا في تطبيق السياسات الاميركية ستبقى فلسطين قضيتنا المركزية والقدس بوصلة جهادنا، فعلى خطى الامام الخميني مطلق يوم القدس والامام المغيب موسى الصدر رافع شعار “شرف القدس يأبى أن يتحرر الا على ايدي المؤمنين”، سنستمر معا ولن نغير وجهة جهادنا المقدس”.
واشار الخنسا من ناحية ثانية الى “عدول مجلس بلدية بيروت عن إقامة سوق الخضار الذي كان من المقرر إقامته عند مدخل الغبيري لجهة الطيونة”، موضحا ان “التراجع عن القرار ما كان ليتحقق لولا تضافر الجهود وإطلاق المواقف الموحدة والسعي الحثيث الى تحسين واقع بلدتنا حضاريا وانمائيا واقتصاديا، وهذا يحتم بقاء صفوفنا موحدة ونفوسنا متفاهمة وقلوبنا متحابة لخدمة الناس ورفع مستوى الخدمات في بلدتنا”. وامل “من القيادات الحزبية التعاون مع المجلس البلدي في سياق إزالة التعديات وقمع المخالفات والسهر على توفير الأمن الاحتماعي”، لافتا الى أن “تنظيم الأمور الحياتية يسهم في ارتقاء المجتمعات وازدهارها”.-انتهى-
——
الخارجية والمغتربين تسلمت تقريراً أولياً من أبيدجان:
20 لبنانياً على متن الطائرة الجزائرية المنكوبة ولائحة كاملة بأسماء الركاب

(أ.ل) – ورد الى وزارة الخارجية والمغتربين من سفارة لبنان في أبيدجان تقريراً أولياً يُفيد أنّ الطائرة الجزائرية التي انقطع الإتصال بها فوق أجواء جمهورية مالي قد أقلعت من مطار واغادوغو (بوركينا فاسو) باتجاه الجزائر. ووفق تلك المعلومات الأولية أنّه كان على متن الطائرة ٢٠ لبنانياً، وطلبت الخارجية لائحة كاملة بأسماء الركّاب للتأكّد من عدم وجود ضحايا لبنانيين آخرين.-انتهى-
——–
شهادات نقابية مقاومة في الصمود والمقاومة والانتصار  2014
تموز غزة وتموز لبنان مقاومة عزّة وانتصار ارادة

(أ.ل) – بمناسبة الانتصار الالهي الذي حققته المقاومة في لبنان على العدو الاسرائيلي  في تموز وآب 2006  والعدوان الاسرائيلي الهمجي المفتوح  على غزة وفلسطين في تموز2014 ، وعقب الافطار الذي اقامه الاتحاد العمالي العام  في مطعم الساحة نظم اتحاد الوفاء لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان بالتعاون مع الاتحاد العمالي العام منبرا للمقاومة والصمود ، تحت عنوان:  ” تموز غزة وتموز لبنان مقاومة عزّة وانتصار ارادة”، اداره نائب رئيس الاتحاد العمالي العام حسن فقيه ، وقدم فيه عدد من النقابيين شهاداتهم في المقاومة اللبنانية والفلسطينية وكانت مناسبة للتعبير عن التضامن الكامل مع المقاومة الابية الباسلة في فلسطين والتي تخوض معركة الامة في مواجهة العدوان الاسرائيلي على كل من غزة والضفة وكامل الشعب الفلسطيني ، ومن خلالهما على كامل الامة العربية والاسلامية   
غصن
المنبر افتتح بعد كلمة الافطار لرئيس الاتحاد العمالي العام غسان غصن والتي لفت فيها الى أن “ثمانية أيام بلياليها والشعب الفلسطيني الأبي في قطاع غزة المحاصر يتعرّض مجدداً للجرف بعد الرصاص المسكوب والى مجازر وحشية على يد المستوطنين الصهاينة حيث يتعرّض المواطنون الى حملة جرف لمنازلهم بعد حملة الرصاص المسكوب والتي لم تنل من عزيمة الشعب الفلسطيني وإرادته بالصمود في أرضه ومقاومة الاحتلال. فلا الصواريخ التي تستهدف المدنيين والتي تقوّض العمران قادران على ثني عزيمة المقاومة الفلسطينية الناهضة من تحت الرماد كالفينيق” .
وأكد غصن أن ” الصمود الأسطوري هو لشعب فلسطين ولأهلنا في غزة في وجه الحصار والقتل والاعتقال والاغتيالات والردّ البطولي بالصواريخ من تحت الأرض ومن فوقها والذي طال مدن العدو ومنشآته الحيوية وأدّى إلى حالة الهلع في صفوف قطعان الاحتلال” وتابع قائلا ”  كل ذلك يذكّر العدو قبل الصديق بالانتصارات الحاسمة التي سطّرتها المقاومة في لبنان على مدى العقود الثلاثة الماضية وأبرزها الانتصار التاريخي ودحر العدوان في مثل هذا الشهر منذ العام 2006″ ، وأضاف ” تحية إلى أهلنا في غزة وتحية للمقاومة في لبنان وفلسطين وفي كلّ أرض عربية ترفض الاحتلال وتواجه العدوان والعار. كلّ العار للصمت المطبق وللتخاذل الرسمي العربي الذي يقف متفرجاً على أشلاء الأطفال الأبرياء في غزة بينما تتواطأ الولايات المتحدة الأميركية ومعظم الدول الغربية ومعها مجلس الأمن الدولي والهيئات الحقوقية الدولية بدعم العدو أحياناً والسكوت عن عدوانه أحياناً أخرى. وختم غصن قائلا ” إننا في هذا المجال نجد لزاماً علينا كإتحاد عمالي عام وكحركة نقابية عربية واجب التحرك الفوري من أجل نصرة أهلنا في غزة وقد بدأنا اتصالاتنا السريعة على الصعيد النقابي العربي لعقد اجتماع طارئ للمجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب وسنواصل اتصالاتنا مع كافة الأشقاء والأصدقاء في العالم للقيام بالواجب في هذا المجال.

الخولي: المقاومة سبيل وحيد لمواجهة العدوالاسرائيلي 
النقيب مارون الخولي اعتبر من على منبر المقاومة أن ” مصيبتنا اليوم هي في عالمنا العربي والدولي في هذا الصمت القاتل عن جرائم اسرائيل ضد اهلنا في غزة “، وأكد على ” ان دم الشهداء الذي يروي ارض فلسطين وغزة لا ينبغي ان يذهب هدرا ولا ينبغي ان تمر تضحياتهم بدون ثمن” ، وأضاف ” كلنا مدعوون لان نكون في مستوى هذه التضحيات وان نتجاوز بيانات الادانة والاستنكار لتعود القضية الفلسطينية هي القضية المركزية الاولى كما كانت وكما يجب ان تكون قضية كل عامل عربي مسلم او مسيحي”، وأوضح “نحن هنا لا نعني بالقضية الآن في كيفية استئناف المفاوضات وانما القضية كيف نعد انفسنا لمواجهة هذا الاحتلال والاستيطان ونقل ملف القضية الفلسطينية الى كل المحافل الدولية .
وحيا الخولي اهلنا المحاصرين في غزة وقال ” ان عمال لبنان الذين كانوا وما زالوا نواة المقاومة اللبنانية التي حررت الجنوب عام الفين ودحرت العدو الاسرائيلي عام 2006 وانتصرت . هذه المقاومة هي السبيل الوحيد لمواجهة هذا العدو المجرم .فيا اخوتنا في فلسطين وغزة مقاومتكم لهذا العدو ليست خيارا او واجبا وطنيا بقدر ما هي فعل ايمان بفلسطين الحرة”  .
علي حمدان : قوة لبنان في مقاومته
كلمة المكاتب العمالية القاها مسؤول المكتب العمالي لحركة امل المحامي علي حمدان فحيا ” تموز المبارك الذي سطرت فيه المقاومة اروع البطولات والذي فيه استطاع لبنان  بشعبه وجيشه ومقاومته  ان ينتصر على اعتى جيش لان الشعب اراد الحياة .
وقال ”  كنا نتغنى بأن قوة لبنان بضعفه وتحولنا مع الامام موسى الصدر والاستاذ نبيه بري الى مؤمنين بأن قوة لبنان في مقاومته .
فاكهاني : غزة صابرة لا تلين والمقاومة في لبنان انتصرت على مخططات كسر الارادة 
رئيس الاتحاد التضامني لنقابات العمال والمستخدمين الشيخ عبد القادر فاكهاني اشار الى  ” أن فلسطين في رمضان تتعرض من جديد للاعتداءات الاسرائيلية في غزة المحاصرة حيث القصف والعدوان والارهاب وهي صابرة لا تلين رغم السيف رغم الحيف رغم السكين .
ودعا الى ” ان نكون جميعا مع فلسطين وحذار من الانقسامات لان هذا سيزيد من بغي العدو وطغيانه وحذار من تغيير مسار الامة والتغاضي عما تتعرض له غزة والقدس وفلسطين ” وقال ” ما اشبه العدوان على عزة اليوم في عام 2014 بالعدوان عامي 2008 وبعدوان 2006 حين انتصرت المقاومة في لبنان على مخططات كسر ارادة المقاومة وثقافة المقاومة” .
شفيق حميدي صقر: المقاومة في لبنان رفعت رأس العرب عاليا وسنكمل تموز لبنان بتموز غزة  
  رئيس اتحاد عمال ومستخدمي  بيروت شفيق حميدي صقر  اعتبر أن ” شهر رمضان شهر الانتصارات على اعدائنا واعداء الحق” واضاف ” من هنا كانت انتصارات حرب تموز التي لقن بها العدو درسا بسواعد المقاومة البطلة التي رفعت رأس العرب عاليا . . واليوم سنوصل تموز لبنان بتموز غزة بإذن الله ونحن اليوم نعيش مع اخواننا في غزة التي تواجه كل انواع الاسلحة المدمرة والطائرات بصدور مؤمنة بالنصر ان شاء الله . وطالب صقر النقابيين اللبانيين  بفتح مراكز التبرع بالدم ، وبالقيام بحملة تبرعات عينية من الالبسة وخلافه ودعا  الاتحاد العمالي العام لتنظيم  حملة تخصيص يوم عمل دعما لاخواننا في غزة وتعميم هذه المبادرة على الدول العربية عبر الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب
شربل صالح : المقاومة كلمة  كلمة شرف قالها اللبنانيون في  تموز 2006
رئيس اتحاد المصالح المستقلة شربل صالح أكد أن ”  كل مواطن هو مقاوم . والمقاومة كلمة  كلمة شرف . قالها اللبنانيون في  تموز 2006 .وقال ”  بعض الدول العربية جلبوا لنا الربيع العربي . اين هو الربيع ؟؟؟ هل هو بقتل النفس البريئة وقتل الاطفال والذبح . واعتبر صالح أن أي ربيع عربي لا يكون الا بـ ” محاربة اسرائيل ” .
علي محيي الدين : الصورة تتكامل بين تموز 2006 وتموز غزة والدم الطاهر سيحقق النصر
النقابي علي محيي الدين رأى أن “حلمنا يتحقق بالمقاومة المدافعة عن الحق حيث تتكامل الصورة ما بين تموز 2006 وتموز غز ، ولاول مرة  تطال صواريخ المقاومة تل ابيب” وقال  “علينا ان ننخرط بهذه المقاومة لتحرير فلسطين، وعلى كل الاتفاقيات  الذل والعار ان تسقط .
وهذا الدم الطاهر سيحقق النصر”، ودعا محي الدين الى ” التكامل مع المقاومة بالشارع واعادة انتاج حركة تحرر عربية جديدة لمقاومة ما يجري من ارهاب وتكفير وتآمر” .
برير عثمان : سينتصر الدم على السيف في غازة
رئيس اتحاد نقابات العمالية والصحية في البقاع برير عثمان أكد أن “غزة اليوم تصنع تاريخ العرب الجديد، وأن الدم الغزاوي والفلسطيني سينتصر على السيف الهمجي البرير الاسرائيلي”، واعتبر عثمان أن “العدوان الاسرائيلي على كل من غزة والضفة هو عدوان على كامل الشعب الفلسطيني، وعلى كامل الامة العربية والاسلامية، لكن الدم الفلسطين سيحقق الوعد الالهي بالعودة الى القدس لنصلي معا مهللين مكبرين بنصر الله”، عثمان أعلن ” تضامن عمال لبنان مع عمال غزة وفلسطين واعتبر أن الدم الذي يجري اليوم هو دم واحد من فلسطين الى لبنان الى سوريا الى  العراق ، وأن مشروع الآمة في الوحدة والحرية والتحرير هو المنتصر، وأن ارادة الأمة هي المنتصرة والعدو بكل الوانه الاسرائيلية والتكفيرية والامريكية الى زوال، وما النصر الا صبر ساعة”.-انتهى-
——-
قيادة الجيش: إخمـاد حرائق

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 24/7/2014 البيان الآتي:
عمـلت وحدات الجيش المنتشـرة عملانياً، بالاشـتراك مع عناصر الدفاع المدني وبمؤازرة طوافة تابعة للقوات الجوية، على إخمـاد حرائق شبّت يوم امس في خراج البلدات القلعة ، بمريم ، بينو، عكار العتيقة والقليعات..
قدرت المساحات المتضررة بنحو 12 دونماً من الأشجار الحرجية والاعشاب اليابسة.-انتهى-
——-

 
وزير المال: سندفع رواتب الموظفين في القطاع العام قبل عيد الفطر
 
(أ.ل) – اعلن وزير المالية علي حسن خليل، ان “مجلس الوزراء قرر دفع رواتب الموظفين في القطاع العام قبل عيد الفطر”، مشيرا الى ان “الحل الأمثل يبقى بذهاب النواب إلى المجلس لإقرار قوانين بفتح اعتمادات إضافية على الموازنة”. واعتبر خليل بانه “كون الاتفاق على اقرار القانون في مجلس النواب لم يحصل بعد تم تحويل كل المبالغ المتبقية في احتياط الموازنة العامة الى البند 13 في الموازنة وهو بند الرواتب”، لافتا الى أن “عهده بعدم مخالفة القانون ما زال قائما ليس على صعيد الرواتب فقط بل ربما على مختلف أمور الإنفاق في الدولة”.-انتهى-
——-
المكتب الاعلامي لحرب أوضح فقرة في بيان الرد على صحناوي

(أ.ل) – أوضح المكتب الإعلامي لوزير الإتصالات بطرس حرب أن فقرة جاءت في البيان – الرد أمس على ما طرحه الوزير السابق نقولا صحناوي عن أن التمديد لشركتي الخليوي ورد “من خارج جدول أعمال جلسة مجلس الوزراء”، والصحيح أن مشروع تمديد عقدي شركتي الخليوي طرح في آخر يوم من فترة العقد، الأمر الذي لم يترك مجالا للوزراء للنقاش أو للتدقيق في التعديلات المقترحة، فهذا ما اقتضى.-انتهى-
——-
سقوط 4 صواريخ في خراج بلدتي البزّالية وحربتا مصدرهم السلسلة الشرقية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، يوم أمس، البيان الآتي:
بتاريخه حوالي الساعة 20,15، سقط 4 صواريخ في خراج بلدتي البزّالية وحربتا، مصدرهم السلسلة الشرقية من دون الإبلاغ عن إصابات في الأرواح، وعلى الأثر سيّرت قوى الجيش دوريات في المنطقة المستهدفة، كما باشر الخبير العسكري الكشف على موقع سقوط الصواريخ.-انتهى-
——-
توقيف سيدة بجرم حيازة مخدرات – ضهر البيدر

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامـة اليوم الخميس 24/7/2014 مـا يلــي:
بتاريخ 23/7/2014، أوقف عناصر حاجز ضهر البيدر المدعوة: ـ ز. ش. (مواليد 1989) لبنانية، وذلك لحيازتها كميّة /30/ غراماً من مادة الكوكايين موضّبة داخل /20/ مظروفاً ومخبأة في شعرها بطريقة لا تُثير الشبهة، بالإضافة إلى ضبط كمية من حشيشة الكيف وعبوتين تحتويان على مادة مجهولة سيتم إجراء الفحوصات المخبرية اللازمة لتحديد نوعها. التحقيق جارٍ بإشراف القضاء المختص.-انتهى-
——-
لقاء تضامني في “غولدن توليب” بمناسبة يوم القدس العالمي
غدار: عاجلا فآجلا يزول الكيان الغاصب واحتضار للمشروع الصهيو امبريالي وزبانيته

(أ.ل) – بمناسبة يوم القدس العالمي ودعما لصمود شعبنا الفلسطيني في غزة بوجه العدوان الصهيوني السافر، أقام “التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة” لقاءً تضامنياً في فندق “غولدن توليب” في بيروت، بحضور شخصيات سياسية ودبلوماسية وحزبية ودينية، عربية واسلامية.
افتتح اللقاء بالنشيدين اللبناني والفلسطيني، فكلمة تقديم للاعلامي يونس عودة، ثم كلمة امين عام التجمع الدكتور يحيى غدار، رأى فيها ان “العدوان الصهيوني يتزامن مع التكفير الفاجر الذي يضرب الامة، وعنصريته تفوق اي تصور، هو حرب ابادة من البر والبحر والجو واجتثاث ممنهج لحنان الامومة وبراءة الاطفال، انتقاما من ارادة الصمود والمواجهة للمقاومين الابطال”. واذ ندد بـ”غياب العرب عن السمع والحواس”، اكد ان “غزة العزة لن تنثني بشروطها ولن تنكسر حتى زوال الاحتلال، وقد باتت العنوان”، مشيرا الى انها “لم تغب عن خطاب الرئيس بشار الاسد المقاوم ولا عن ضمير ناصر الامة في ذكرى ثورة 23 يوليو، ولا عن ثورة الجمهورية الاسلامية في ايران ومرشدها الخميني، الذي ابرز يوم القدس العالمي”، وشدد باسم التجمع على ان “فلسطين ستنتصر واسرائيل الى الزوال”.
 سفير الجمهورية العربية السورية
وتحدث سفير الجمهورية العربية السورية علي عبد الكريم، فحيا فلسطين وشهداءها، واكد ان “بوصلة سوريا تتجه دوما الى فلسطين، وسوريا هي الداعم للمقاومة في لبنان وفلسطين والعراق. وكل الذين يستهدفون فلسطين وشعبها هم انفسهم الذين يستهدفون الامة العربية في كل مكان، لان المعركة واحدة”.
ورأى ان “سوريا ستنتصر على الرغم من المؤامرة عليها”، مذكرا بخطاب القسم للرئيس الاسد الذي لم تغب عنه فلسطين.
ممثل سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية
 والقى ممثل سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية مسعود صابري زاده كلمة عبر فيها عن معاني الذكرى ومناسبة يوم القدس العالمي واهميته وارتباطه بالاحداث الحالية في غزة، واعلن الوقوف الى جانب المقاومة، ومؤكدا ان “فلسطين ستنتصر”.
كلمة الفصائل الفلسطينية
والقى الأخ ابو عماد الرفاعي مسؤول حركة الجهاد الاسلامي في لبنان، كلمة الفصائل الفلسطينية، فاستعرض يوميات العدوان على غزة ووحشية العدو، منوها بــ”صمود المقاومة والرد الصاروخي المذهل الذي اربك العدو ثم المواجهات البرية التي زادت من خسائره التي يعترف بها”، واكد “صمود غزة وشعبها الذي هو مقدمة لانتصار فلسطين”.
كلمة حزب الله
والقى الحاج حسن حب الله كلمة “حزب الله” فهنأ “الشعب الفلسطيني والمقاومة على اسر الجندي الاسرائيلي الذي يفتح الباب امام تحرير الاسرى في السجون واجساد الشهداء، وهو الطريق الوحيد لتحريريهم”.
واكد ان “نهج المقاومة وخيارها اثبت جدارته واسقط كل الطروحات الاخرى”، لافتا الى ان القضية تبقى فلسطن والقدس، بينما التكفيريون يحرقون علم فلسطين، وفي الوقت الذي يتعرص فيه الشعب الفلسطيني للابادة ينشرون الفتن ويشوهون الاسلام”.
عبد الرحيم مراد
كما كانت مداخلات لرئيس حزب الاتحاد عبد الرحيم مراد ومنسق التجمع في القاهرة الدكتور جمال زهران واعضاء الأمانة العامة للتجمع النائب الكويتي الدكتور عبد الحميد الدشتي، النائب الموريتاني محمد ولد فال واليمني محمد مسعد الرداعي، اكدوا فيها دعمهم ونصرتهم للشعب الفلسطيني وابناء غزة، لتحقيق انتصار المقاومة”.
وتبرع الدشتي بإعالة عائلة فلسطينية وبناء منزل لها.
كلمة الدكتور يحيى غدار
“بمناسبة يوم القدس العالمي، ودعما لصمود شعبنا في غزة بوجه العدوان الصهيوني السافر”
التحية والسلام لغزة المتوضئة بدماء شهدائها الابرار في شهر الله… والسلامة للجرحى والمصابين في محراب الصلاة من التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة…
الحديث عن العدوان الصهيوني السافر على غزة بالتناغم والتزامن مع التكفير الفاجر الذي يضرب أطناب الأمة، يبقى دون مستوى توصيف الحدث نظراً لبربريته وعنصريته التي تفوق أي تصور، فهو حرب ابادة بامتياز من البر والبحر والجو، واجتثاث ممنهج لحنان الامومة وبراءة الاطفال انتقاما من العجز بالنيل من ارادة الصمود والمواجهة للمقاومين الابطال…. المشهدية تتصاعد وحشية وفاشية، وما زال العالم المستكبر وما يسمى بالمجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الانسان تقف موقف المتفرج , أما الزيارات المكوكية الاخيرة ليست إلاّ محاولة لتأمين الفرج اليائس لصالح الكيان الغاصب واعلان المأتم المستحيل لغزة بحضور الاعراب الغائبين عن السمع والحواس فيما خص الهوية والقضية والمقدسات منذ نكبة فلسطين.
إلا أن غزة هاشم عزة فلسطين بوصلة الامة ومحك شعوبها في زمن “محمد خضير” توأم محمد الدرة… وفي تموز المحصن برمضان هذا العام هي غيرها في أزمنة الـــ”لا حول ولا…” الا للقوة التي لا ترد وأسطورة التفوق والجيش الذي لا يقهر، فما عاد الدم الطاهر في غزة وفلسطين يذهب هدرا في بورصة الاستضعاف والمهانة بعد أن حولته المقاومة بجهوزيتها وصلابة المقاومين طيور أبابيل ونارا من سجيل في عملية العصف المأكول، تزلزل أمن العدو وتدك حصونه الواهية الى ما بعد بعد حيفا وتل ابيب وديمونة وعلى كامل تراب فلسطين، كل فلسطين… كما وأن الاشلاء المتناثرة ما عادت مجرد قوت لغربان العربان وسماد لجرافات العدو وانما شظايا من نوع جديد توخز ما تبقى من سراب ضمائر زنادقة الرجعية وتمحو عارهم المتشدق بالمال والسلاح في العراق وسوريا وعلى اكثر من محور عربي واسلامي دعما لفيروسات التكفير والارهاب والساكت شيطانا اخرس عن ارهاب الدولة والهولوكوست في  غزة واستباحة فلسطين وسبي شعبها والعبث بالمقدسات.
غزة العزة التي زرعت جسدها المدمى في الارض بشهادة الشاطئ والمعبر والانفاق وعلى وقع المجازر التي يندى لها جبين السماء لن تنثني بشروطها ولن تنكسر حتى زوال الاحتلال فقد باتت العنوان الذي يضاف الى اجندة تموز في الكفاح والصمود والمواجهة أسوة بتوأمها جنوب لبنان الرمز في المقاومة والنصر، الرابض على التخوم، عيناه على فلسطين ويداه على الزناد… فلسطين القضية التي لم تغب بالأمس عن خطاب القسم للرئيس الاسد المقاوم ولا منذ عقود عن ثورة يوليو والتي نحن اليوم في ذكراها، وضمير قائدها ناصر الامة وقوله المأثور: “المقاومة وجدت لتبقى وستبقى”، ولا عن ثورة الجمهورية الاسلامية في ايران والذي أبرز مرشدها الخميني (قده) قدس الاقداس عاصمة الارض والسماء ليكون يومها “يوم القدس العالمي” في رمضان شهرالله بالتزامن مع ليلة القدر التي هي “خير من ألف شهر”.
إن التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة ايمانا والتزاما منه بخياره، يؤكد أن لا خوف على فلسطين وعودة شعبها من النهر الى البحر بعد منازلة غزة العصر وانما على العكس فالهاجس المقلق والكابوس الذي بات اكثر فأكثر يقض مضاجع العدو وداعميه هو ان تتحول شجاعة و”شجاعية” غزة الى حالة فلسطينية عامة في المواجهة والممانعة والمقاومة على مساحة فلسطين مما يهدد إن لم يكن عاجلا فآجلا بزوال الكيان الغاصب حيث يشكل ذلك بداية اندثار واحتضار للمشروع الصهيو امبريالي وزبانيته وادواته على مستوى المنطقة والامة والعالم… وان غدا لناظره قريب… والنصر آتٍ بعزة غزة وبنصر الله.-انتهى-
——-
الجيش: تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 24/7/2014 البيان الآتي:
 بتاريخ 7 /25 / 2014، ستقوم وحدة من الجيش، بإجراء تمارين تدريبية في منطقة كفرفالوس – الجنوب، تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية.
بتاريخي 22و 24 /7 /2014  اعتباراً من الساعة 8.00 ولغاية الساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم طوافات تابعة للقوات الجوية في حقل رماية حنوش – البترون، بتنفيذ رمايات جوية بالأسلحة الرشاشة والصاروخية.
لذا تدعو قيادة الجيش المواطنين إلى عدم الاقتراب والتجوال في محيط بقعة التمرين حفاظاً على سلامتهم الشخصية.
بتاريخي 23و24 /7 /2014، اعتباراً من الساعة 10.00 ولغاية انتهاء المهمة من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة تل الزعتر – المكلس، باجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية واستخدام قنابل مدخنة.
وبتاريخ 24/7/2014 اعتباراً من الساعة 14.00 ولغاية انتهاء المهمة، ستقوم وحدة أخرى من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير تربل – طرابلس.
اعتباراً من 13/7/2014 ولغاية 25/7/2014، ما بين الساعة 6,00 والساعة 24,00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في مرفأ طرابلس – المنطقة الحرة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام القنابل الصوتية والمدخنة.-انتهى-
——-
رعد زار المفتي قباني: العلاقة مع المستقبل شبه مقطوعة والمقاومة خيار فرض نفسه

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد يرافقه النائب كامل الرفاعي والنائب السابق امين شري في حضور مدير العلاقات العامة في دار الفتوى الشيخ شادي المصري.
وقال رعد بعد اللقاء: “سعدنا بلقاء سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية، وتزامن هذا اللقاء عشية يوم القدس العالمي، وفي الوقت الذي تتعرض فيه غزة لأبشع واشرس حملة صهيونية عدوانية، تكشف صلف العالم الغربي وتواطؤه ودعم الاستكبار العالمي وعلى رأسه الولايات المتحدة الاميركية للكيان الصهيوني الذي يشكل خطرا متماديا على الإنسانية بل على العالم. نحن في هذا اللقاء اردنا ان نعبر من خلال موقعنا المنفتح الذي يتضامن مع كل الاخوة في الساحة الإسلامية وفي الساحة الوطنية عموما، لنعلن ان غزة لن تكون وحدها، واننا سنكون الى جانب شعبها والى جانب كل الشعب الفلسطيني والى جانب قضية فلسطين التي ستبقى دوما القضية المركزية لامتنا. ان ما تشهده امتنا من ظواهر تفسخ وترد وضعف وتشتت وحركات موجهة من هنا وهناك، انما هو نتيجة طبيعية لتغييب القضية المركزية عن كل أنظمة الحكم في منطقتنا، ويجب ان تستعيد هذه القضية المركزية توجهها من اجل ان نلم شمل الامة ونجمع صفوفها ونقوي وضعها حتى نتمكن من وقف تمادي العدوان الإسرائيلي وصولا الى إزالة الاستيطان كله”.
وعن خطاب الرئيس سعد الحريري الاخير في افطار تيار المستقبل، قال: ” ان ما يجري في المنطقة هو متجاوز كثيرا لكل الخطابات الداخلية التي تتصل بالشأن اللبناني. نحن بالأمس سمعنا موقفا بان صمود وصلابة المقاومة في لبنان والحمد لله الذي استفاق البعض ان صمود المقاومة في 2006 هو الذي حقق انتصارا على إسرائيل يدعو الشعب الفلسطيني في غزة لتمثل هذا الصمود اللبناني في العام 2006. نحن نقول ان المقاومة هي خيار فرض نفسه وصدقيته وبين ان جدواه اعظم من ان يناقشها او ان يشكك فيها احد. نحن نؤكد في هذا الظرف ان العودة الى تبني خيار المقاومة سيفتح الطريق امام الكثير من التعقيدات والأزمات المفتعلة التي شهدناها طوال ازمتنا اللبنانية منذ العام 2005 الى الان، نحن اذا كنا نختلف مع الاخرين فانما نختلف حول رؤيتهم الخاطئة لخيار المقاومة، واليوم هم يمدحون ويثنون على المقاومة في فلسطين وغزة، ويؤكدون ان قوة وصلابة المقاومة هي التي ستنهي الاعتداء الإسرائيلي، لماذا المقاومة هناك تنهي العدوان الإسرائيلي، والمقاومة هنا تسبب كارثة للبلد؟ جوهر الخلاف بين اللبنانيين هو حول مشروعية المقاومة وصوابية خيارها، البعض راهن على التسويات، كلف الشعب الفلسطيني اثمانا باهظة جراء هذا الرهان الخاطئ”.
وردا على سؤال قال: “ثقتنا كبيرة بمقاومة الشعب الفلسطيني وبأن هذه المقاومة هي خياره النهائي والوحيد من اجل تحقيق عزته وكرامته واسترداد ارضه، نحن نتابع بترقب وحذر كل المساعي والجهود التسووية من اجل انهاء العدوان والتي لا نريدها ان تحصل الا وفق شروط المقاومة”.
وعن التمديد للمجلس النيابي في حال استمر الشغور في سدة الرئاسة الأولى، قال : “نحن مع ان تأخذ المؤسسات الدستورية دورها الطبيعي وان تجدد لنفسها عبر آلية انتخاب طبيعية، وعندما يحصل تعثر مفجع نقول “لكل حادث حديث” وسنتصرف في ضوء المصلحة الوطنية”.
وعن العلاقة بين حزب الله وتيار المستقبل، قال:”الان العلاقة شبه مقطوعة”. قيل له: بسبب الخطاب الأخير للرئيس الحريري؟ أجاب: “قبل الخطاب الأخير، لا يوجد أي تواصل حتى الآن”.-انتهى-
——-
الموسوي: سلاح مقاومتنا لا يحكم البلد كما يزعم البعض بل سلاح يحمي البلد

(أ.ل) – صرّح عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسين الموسوي بما يلي:
العقلاء المنصفون في أمّتنا والعالم يعلمون ويشهدون أننا في سوريا لا ندافع عن مسؤول معيّن ولا عن جهة سياسية ولا نعترض على مطالب محقة يرفعها مواطنون مخلصون لوطنهم ويقرّ بأحقّيتها ويعمل لتلبيتها المسؤولون ويعلنون ذلك ويتعهّدون, إنما ندافع مع سوريا شعباً وتاريخاً مشرّفاً وخندقاً يجب أن يبقى صامداً في مواجهة الصهيونية والاستكبار الأميركي, والنصر في القصير والقلمون وغيرها هو نصر لسوريا والمقاومة دفاعاً عن الأمّة وحقوقها ومقدّساتها, وأمّا الحرص الزور على أبنائنا في سوريا, فجوابه عند آباء وأمّهات الشهداء والجرحى الذين لا ينتظرون أكثر من بعض يوم حتى يرسلوا من بقي من فلذات أكبادهم ليكملوا مسيرة الدفاع المقدّس.
النائب الموسوي أضاف: نحن مع غزة الجريحة قلبا وقالبا ، ومن يشير الينا بالاساءة فهو يعترف صريحا بأننا المعنيون بالمقاومة والدفاع, وأن غيرنا قد تبرّأ من تهمة المقاومة وبرّأ الاسرائيليين من اغتصاب فلسطين ومن عداوتهم للسيد المسيح, وقد إتخذهم حلفاء ويسعى لجعل إيران الإسلام هي العدو.
لقد كنّا المقاومة وسنبقى المقاومين لإسرائيل ومشروعها , ومحاولات التشويه والإفتراء لا تهمنا لأن شعبنا في فلسطين وقياداته الشريفة يعرفون من معهم يؤيدهم ويدعمهم بالعتاد والأنفس, ومن يخذلهم ويدعم عدوّهم الصهيوني بالمال وبالموقف الفاقد للحياء والشرف, ولأن شعبنا في لبنان وقياداته المخلصة يعرفون أنّ سلاح مقاومتنا لا يحكم البلد كما يزعم البعض بل سلاح يحمي البلد ويفدي أبناء البلد بالعلماء والرجال القادة وأبناء القادة: “وسيعلم الذين ظلموا أيّ منقلب ينقلبون”.-انتهى-
——-
جنبلاط عرض مع وزير العمل الكندي التطورات في لبنان والمنطقة

(أ.ل) – إستقبل رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي النائب وليد جنبلاط في دارته في كليمنصو بعد ظهر اليوم، وزير العمل والتنمية الاجتماعية الكندي هون جونسون كيني بحضور سفيرة كندا في لبنان هيلاري أدامز، وتناول البحث التطورات السياسية الراهنة في لبنان والمنطقة.-انتهى-
——-
الجيش: تفجير ذخائر في مركبا – الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 24/7/2014 البيان الآتي:
 بتاريخه، ما بين الساعة 10.30 والساعة 11.30، ستقوم وحدة تابعة لقوات الامم المتحدة المؤقتة في لبنان، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة مركبا – الجنوب.-انتهى-
——-
عبد الأمير قبلان دعا الى التماس هلال شوال الاحد واعتذر عن استقبال المهنئين
والتقى وزير العمل الكندي: ندين الارهاب والتعصب والتكفير لانها اعمال شيطانية

(أ.ل) –عملا بسنة استهلال أوائل الشهور القمرية، دعا نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى  آية الله الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان المؤمنين إلى استهلال شهر شوال للعام 1435 هـ غروب يوم الاحد الواقع في 29 رمضان 1435 هـ الموافق 27/7/2014،فعلى كل من يشاهد الهلال الحضور إلى مقر المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى (طريق المطار)، للإدلاء بشهادته أمام أصحاب السماحة والفضيلة علماء الدين حيث سيترأس سماحة الإمام قبلان اجتماعاً علمائياً في مقر المجلس الساعة الثامنة والنصف من مساء يوم الاحد يستقبل فيه الشهود من مختلف المناطق اللبنانية ويوثق شهاداتهم ويتلقى اتصالات المستهلين لهلال شهر شوال من مختلف الدول والمناطق خارج لبنان،وتتلقى دوائر المجلس الاتصالات من داخل لبنان والخارج على الأرقام التالية: 457600/01-457800/01-456703/01-456702/01-456701/01
كما ويعتذر الامام قبلان عن استقبال المهنئين بعيد الفطر بسبب الاوضاع الخطيرة التي تشهدها المنطقة، وحدادا على ارواح الشهداء في غزة والعراق وسوريا ولبنان.
من جهة ثانية، استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى سماحة الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان وزير العمل و تعدد الثقافات الفدرالي الكندي جايسن كيني وسفيرة كندا في لبنان هيلاري تشايلدز ادم بحضور ممثل المجلس في كندا السيد نبيل عباس ومدير عام المجلس نزيه جمول ومسؤول المكتب الاعلامي للمجلس محمد رزق، وجرى التباحث في العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين الذين يرتبطان بصداقة متينة.
ورحب سماحته بالوزير الكندي شاكرا لكندا جهودها واحتضانها للبنانيين المقيمين فيها الذين يحظون برعاية خاصة من الحكومة الكندية والشعب الكندي حتى باتوا يشعرون انهم في وطنهم بفعل حسن المعاملة التي يلقونها،  لذلك فان اللبنانيين يطمحون الى توطيد عرى الصداقة والتعاون مع الشعب الكندي وتسخير كل الامكانات المتوافرة.
واكد سماحته ان المسلمين الشيعة حريصون اينما كانوا على نسج افضل العلاقات مع اخوانهم من منطلق ان الانسان اخ الانسان لا يخذله ولا يظلمه ولا يسيء اليه لذلك فهم يتحركون بروحية ايمانية وانسانية تحتم عليهم ان يحسنوا الى الاخرين ويتعاملوا معهم بمحبة واحترام بمنأى عن انتماءاتهم الدينية والعرقية.
واكد سماحته ان الاسلام دين المحبة والتعاون والانفتاح وهو دعوة دائمة الى الحوار والتسامح لذلك نحن ندين الارهاب والتعصب والتكفير لانها اعمال شيطانية تسيء الى الانسان، فالانسان خليفة الله على الارض وعلينا ان نحترمه ونكرمه ولا نسمح بالاساءة اليه والعدوان عليه، فما يجري من ارهاب وتكفير للانسان في فلسطين والعراق اعمال مدانة لا يقبل بها عقل ولا دين. وشدد سماحته على ضرورة ان تتفاعل الشعوب وتتعاون على البر والتقوى انطلاقا من القيم الثقافية والدينية حتى يكون الحوار وسيلة للتواصل وحل المشكلات فيعمل الجميع لما فيه مصلحة الانسان واستقرار المجتمع.
بدوره اعرب الوزير الكندي عن سعادته بزيارة المجلس ولقائه الامام قبلان منوهاً بمساعي السيد عباس وجهوده في ترسيخ العلاقات الاخوية بين لبنان وكندا ومساهمته القوية في نسج افضل صيغ التواصل والتعاون بين البلدين.-انتهى-
——
نعيم حسن: لن تتمكن حالات طارئة وعابرة من سلخ المسيحيين عن ارضهم

(أ.ل) – أكد شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن، خلال استقباله رئيس الصندوق المركزي للمهجرين العميد نقولا الهبر، “الضرورة القصوى، في هذه المرحلة الخطيرة التي تمر بها المنطقة العربية بشكل عام، للتمسك بكل معاني التنوع والتعددية والعيش المشترك التي امتازت بها في مختلف الحقبات التاريخية، ولم تهتز رغم الازمات الكثيرة التي عصفت بالمنطقة”.
وشدد حسن على ان “الوجود المسيحي في المنطقة ليس عابرا ولا يمكن مقاربته من باب المنية، فالمسيحيون هم ابناء هذه الارض وجذورهم ضاربة فيها ولهم فيها ما لغيرهم، ولن تتمكن حالات طارئة وعابرة من سلخهم عن ارضهم او طردهم منها، لا في العراق ولا في غيره من الاقطار العربية التي بناها ابناؤها من المسلمين والمسيحيين، على اساس مشترك قوامه المحبة والتعاضد والتكاتف والقيم التي نصت عليها جميع الاديان السماوية”.
وأعرب الشيخ حسن للعميد الهبر، عن تمنياته بالتوفيق في مهامه التي تندرج في ضمن استكمال عودة المهجرين إلى قراهم في الجبل وتثبيتهم فيها، وذلك لكي تكتسب المصالحة التاريخية في كل قرى الجبل بعدها العملي والواقعي، ولكي تترسخ مفاهيم العيش الواحد بين المسلمين والمسيحيين التي ميزت وتميز لبنان تاريخا وحاضرا ومستقبلا. وكان الشيخ حسن قد استقبل وفد اللقاء الروحي في الجبل الذي يضم رجال دين من مختلف الطوائف والمذاهب اللبنانية. ووضع الوفد سماحته بالنشاطات الذي يقيمها والهادفة الى المحبة العيش الواحد في لبنان.-انتهى-
——-
بصبوص التقى وفدا من “اتحاد جمعيات العائلات البيروتية”

(أ.ل) – إستقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص بعد ظهر اليوم 24/7/2014 في مكتبه بثكنة المقر العام، وفداً من إتحاد جمعيات العائلات البيروتية برئاسة رئيس الإتحاد الدكتور فوزي زيدان، في زيارةٍ قدّموا خلالها للواء بصبوص مذكرة تتضمّن بعض المطالب التي من شأنها المحافظة على الأمن والنظام في العاصمة، كما أعربوا خلال اللقاء عن دعمهم لمؤسسة قوى الأمن الداخلي وأثنوا على أداء رجالها في مكافحة الجرائم بأنواعها كافة.
من جهته وعد اللواء بصبوص أعضاء الوفد بالعمل على تحقيق مطالبهم وإيلاء المذكرة الإهتمام اللازم لكي تبقى بيروت مدينة الحياة.-انتهى-
——-

تيسير خالد : الطريق الأقصر الى التهدئة يمر عبر
الاستجابة لمطالب فصائل المقاومة الفلسطينية

(أ.ل) – دعا تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الادارة الاميركية وغيرها من الحكومات الغربية الى التحرر من عقدة التأييد الأعمى للسياسة العدوانية لحكومة بنيامين نتنياهو وادعاءاتها بأنها تمارس في حربها على قطاع غزة وما يرافقها من جرائم حرب سياسة الدفاع عن النفس، وأكد أن مزاعم اسرائيل بأنها تدافع عن نفسها تدحضها جرائم الحرب التي تمارسها والتي أدت حتى الان الى اشتشهاد  أكثر من 700  مواطن فلسطيني، 70 بالمئة منهم من الاطفال والنساء والشيوخ فضلا عن الاف الجرحى وأشاعت الخراب في بيوت المواطنين وممتلكاتهم ، التي تنهال عليها صواريخ الطائرات الحربية والسفن الحربية وقذائف المدفعية والدبابات وتدمرها فوق رؤوس اصحابها في سابقة لم تعرفها الشعوب من قبل.
وأكد أن الطريق الأقصر لوقف العدوان والمعاناة والانتقال الى التهدئة لا يكون بمجاراة أكاذيب ومناورات حكومة نتنياهو بل بالاستجابة الكاملة للمطالب العادلة والمشروعة للشعب الفلسطيني برفع الحصار عن قطاع غزة وفتح المعابر وتحرير مواطنيه من استمرار العيش في سجن كبير يشكل الصمت بشأن استمراره وصمة عار في جبين الدول، التي تدعي الدفاع عن حقوق الانسان وتجاري في الوقت نفسه دولة اسرائيل، التي تواصل منذ سبعة أعوام محاصرة شعب بأسره  بين جدران حصار غير انساني وتمارس ضده سياسة عقوبات جماعية تحرمها جميع الشرائع والقوانين الانسانية.
وأضاف أن العدوان البربري التي تشنه اسرائيل بآلة حربها الجهنمية ضد ابناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة قد أعاد طرح القضية الفسطينية والاحتلال الاسرائيلي لأراضي دولة فلسطين على جدول أعمال المجتمع الدولي، بعد أن ظنت اسرائيل أن وصول المفاوضات التي استؤنفت برعاية الادارة الأميركية في تموز من العام الماضي الى طريق مسدود، وأن سحب الادارة الاميركية يدها من ملف المفاوضات والتسوية في ضوء فشل تلم المفاوضات، قد أطلق يدها لمواصلة سياسة الاستيطان والتهويد في الضفة الغربية وسياسة التطهير العرقي الصامت في القدس ومناطق الاغوار الفلسطينية ومناطق جنوب الخليل، ما يستدعي ربط وقف العدوان والدخول في تهدئة ليس فقط بالاستجابة للمطالب المشروعة والعادلة للمواطنين في قطاع غزة، كما حددتها بوضوح فصائل المقاومة الباسلة في القطاع، بل وبتحمل القيادة الفلسطينية مسؤولياتها وعدم تفويت الفرصة ومطالبة المجتمع الدولي توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني تحت الاحتلال وما يترتب على ذلك من خطوات عملية ومسؤوليات بات المجتمع الدولي مطالب بتوفيرها والنهوض بها، من أجل نزع فتيل الانفجار والعودة الى دوامة العنف وسفك الدماء من جديد كل عدة سنوات .
وجدد تيسير خالد الدعوة إلى توحيد الموقف الفلسطيني حول شروط ومتطلبات وقف العدوان وشدد على ضرورة وأهمية التحضير لاجتماع الاطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية وعقده في أسرع وقت من أجل تحمل المسؤوليات الوطنية في إطارها الوطني الجامع ، للوقوف صفا واحدا في وجه العدوان وإفشال أهدافه ومراميه ومن أجل الاتفاق على خارطة طريق وطنية تعيد الاعتبار لحق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال وحقه في ملاحقة ومساءلة مجرمي الحرب في اسرائيل وفي توفير متطلبات الصمود والنهوض الوطني والتقدم بثبات نحو التحرر من الاحتلال وإنجاز الاستقلال وصون حقوق الشعب الفلسطيني في جميع مناطق تواجده ، بما فيها حقه في بناء دولته الوطنية المستقلة على جميع الاراضي الفلسطينية المحتلة بعدوان 1967 وعاصمتها القدس العربية وحق اللاجئين الفلسطينيين في العودة الى ديارهم ، التي هجروا منها بالقوة العسكرية الغاشمة.  –انتهى-
——-
جبهة العمل الإسلامي: غزة هاشم ستنتصر بفضل دماء شهدائها الزكية وأطفالها ونسائها
وبفضل صمودها واستبسال المقاومين الأبطال
وتضحيات الشعب الفلسطيني الأبي

(أ.ل) – اعتبرت جبهة العمل الإسلامي في لبنان على لسان منسقها العام سماحة الشيخ زهير عثمان الجعيد “أن رمضان المبارك جمعنا ويجمعنا على الصيام وطاعة الله عزّ وجلّ، كذلك فإنّ غزّة العزّة وصمودها وتضحيات شعبها ووحدة صفها وموقف فصائلها كافة تجمعنا على الجهاد والمقاومة”.
  ولفت الشيخ الجعيد “إلى أهمية وضرورة وحدة الموقف وعدم التمييز بين الفصائل السياسية والأجنحة العسكرية، سيّما وانّ هذا التمييز والتفرقة من البعض يصب بشكل أو بآخر في خدمة الأهداف الإسرائيلية العاملة على بثّ الفتنة وتأليب البيئة الحاضنة للمقاومة ضد المقاومين أنفسهم، وهذا أمرٌ لا يجوز الحديث عنه إطلاقاً”.
   وأكد الشيخ الجعيد “أنّ غزة هاشم لا شك منتصرة بفضل دماء شهدائها الزكية وأطفالها ونسائها الميامين، وبفضل صمودها واستبسال المقاومين الأبطال، وبفضل تلك الوحدة الرائعة التي تجلت في ساحة المعركة والميدان في مواجهة العدوان، وبفضل الله أولاً وآخراً، وبقوة العقيدة والإيمان والإرادة الصلبة والعزيمة التي لا تلين حتى تحقيق المطالب والشروط المحقة وفك الحصار عن القطاع وكسر شوكة العدو وفتح كافة المعابر وإطلاق سراح جميع الأسرى والمعتقلين”.-انتهى-
——
الجيش: تفجير ذخائر غير صالحة في عيون السيمان

(أ.ل) – اعتباراً من 1 /7 /2014 ولغاية 31/ 7 /2014، ما بين الساعة 8,00 والساعة 16,00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.-انتهى-
——-

 
أحمد الحريري: انتخاب رئيس أولوية تعلو على كل طرح يطيل أمد الشغور

(أ.ل) – أقام قطاع المهن الحرة في “تيار المستقبل” إفطاره الرمضاني السنوي، برعاية الرئيس سعد الحريري ممثلا بالأمين العام للتيار أحمد الحريري، في قاعة “البافيون رويال” – البيال.
شارك في الافطار النواب: أحمد فتفت، عمار حوري، خضر حبيب، رياض رحال، أمين وهبي، جان أوغاسابيان، المقدم خالد عليوان ممثلا وزير العدل اللواء أشرف ريفي، نائب رئيس تيار المستقبل والأمين العام المساعد للشؤون التنظيمية النقيب سمير ضومط، نائب رئيس التيار انطوان اندراوس، الأمين العام المساعد لشؤون العلاقات العامة بسام عبد الملك، أمين سر مكتب الأمانة العامة للتيار والمكتب التنفيذي مختار حيدر، مستشار الرئيس سعد الحريري للشؤون الإنمائية فادي فواز، رئيس بلدية بيروت بلال حمد وأعضاء من المجلس البلدي، نقيب المهندسين في بيروت خالد شهاب، نقيب مهندسي الشمال ماريوس بعيني، نقيب الصيادلة ربيع حسونة، نقيب مختبرات الاسنان آلان صقر، مدير عام التنظيم المدني الياس الطويل، نقيب أطباء الاسنان في بيروت الياس معلوف، نقيب الأطباء في لبنان انطوان بستاني، نقيب الطوبوغراف في لبنان انطوان منصور، نقيب خبراء المحاسبة ايلي عبود، توفيق نويري ممثلا نقيب المحامين في بيروت جورج جريج، نقيب المعالجين الفيزيائيين خليفة خليفة، نقيب القابلات القانونيات نايلة أبو ملهم، نقيبة الممرضين والممرضات هيلين نويهض، مدراء عامون، ممثلو قطاعات المهن الحرة في الأحزاب، أعضاء المكتب السياسي والتنفيذي في التيار، رؤساء بلديات، وحشد من كوادر قطاع المهن الحرة.
وكانت كلمة لأحمد الحريري، شدد فيها على أن “لا صوت يعلو فوق صوت التضامن مع غزة الجريحة، ومع سوريا الحبيبية، ومع العراق الأبي، وأن لا صوت يعلو فوق صوت الاستنكار لحرق الكنائس في العراق والتضامن مع مسيحييه، مثلما علا هذا الصوت استنكارا لحرق المساجد في سوريا على يد نظام الأسد، وفي مقدمها مسجد خالد بن الوليد في حمص”، معتبرا أنه ” يحز في القلب، أن نلتقي في هذا الشهر الفضيل، وثمة في فلسطين العروبة شعب بأكمله، يصوم ويتعبد تحت قصف المدافع والطائرات، في أعنف حملة عسكرية يشنها العدو الإسرائيلي، في ظل تواطؤ دولي معيب على حساب دماء الأطفال والنساء والشيوخ في غزة”.
ولفت الى أنه “حين ندين هذا التواطؤ الدولي، إنما ندين أيضا هذا الصمت المخزي من قبل من حاولوا احتكار المقاومة والممانعة، ودأبوا في السنوات الأخيرة على إلقاء العظات على الشعب الفلسطيني وتعليمه دروسا في النضال، فهل تراهم يتضامنون مع أطفال غزة وهم يقتلون أطفال سوريا؟”، مشيرا الى أن “إيران التي يجاهر قادتها كل يوم بدعمهم اللامحدود للشعب الفلسطيني صامتة عما يجري، وماذا تراها تقول وهي التي تفاوض المجتمع الدولي بدماء السوريين والعراقيين واللبنانيين، وهي التي تشرف يوميا على ضرب القضية الفلسطينية، وتدمير الدولة العراقية، وتسعير النار السورية، وتعطيل الدولة اللبنانية”.
وشدد على أن “ما يقوم به العدو الإسرائيلي في غزة، هو الوجه الآخر لما يقوم به بشار الأسد في سوريا ولبنان، وهو استكمال لما تقوم به مليشيات إيران في سوريا والعراق واليمن، وأن هدف العدوان الإسرائيلي على غزة، هو محاولة تخريب جهود المصالحة الفلسطينية، والسعي لإبقاء الفلسطينيين منقسمين”، لافتا الى أن ” هذا الهدف يتقاطع سياسيا مع الأجندة الإيرانية في المنطقة العربية، هذه الأجندة التي تؤجج الصراعات الطائفية والمذهبية، وترفدها بالمقاتلين والأسلحة والأموال، ولا سيما في لبنان، وإلا كيف لنا كلبنانيين أن نفسر إصرار إيران على توريط لبنان عبر حزب الله في الحروب الطائفية والمذهبية في سوريا والعراق ؟”.
واعتبر أن “الوضع اللبناني يواجه أخطار عدة، وفي مقدمها استمرار الفراغ في سدة الرئاسة الأولى، وإن لم يكن الخطر الوحيد، لكنه الأخطر ربطا بالخطر الذي يواجهه اقتصاد البلد، والذي يمكن تلخيصه بسببين رئيسين، القاسم المشترك بينهما هو “حزب الله” “، لافتا الى أن “السبب الأول يتعلق بالأوضاع المحيطة بنا، وهي أوضاع ستترك آثارا سلبية على مستقبل المنطقة برمتها، وينبغي التصدي لها سريعا بإلتزام إعلان بعبدا وتحييد لبنان عن صراعات المحاور الاقليمية، أما السبب الثاني فهو داخلي ويتعلق بسلوك حزب الله، الذي لم يكتف بالتعامل مع الدولة اللبنانية بمنطق المزرعة، بل تحول إلى تهديد الاستقرار المعيشي والاقتصادي، والتعاطي مع الدولة بوصفها مسؤولة عن تعويض ما يتسبب هو بخسارته، فتارة يجر لبنان إلى حروب “لم يكن يعلم” بنتائجها، ويلقي على عاتق الدولة اللبنانية والدول العربية الشقيقة هم إعمار ما تهدم جراء تلك الحروب ، وطورا يتدخل في شؤون دول عربية شقيقة، فيوتر العلاقات معها، ما يؤثر على حركة الاستثمار والتجارة، وأحيانا يهدد قناصل وسفراء دول عربية، فتعمد هذه الدول إلى تحذير رعاياها من السفر إلى لبنان، مما يؤثر على حركة السياحة”.
وشدد على أن “المشكلة اليوم مع حزب الله، أنه يحترف التخريب، ويضع على كاهل القوى السياسية الأخرى هم إصلاح ما أفسده، جراء الارتهان للأجندة الإيرانية التي لا تهتم لغير حضورها في المنطقة، والتي تستجدي أميركا لتعقد معها صفقة، على حساب بلاد تحترق وشعوب تتعرض لأبشع أنواع الاضطهاد والقتل”.
ولفت الى أن “حزب الله أدخل البلد في العامين الماضيين في مستنقع الحرب السورية، وجر أهوال تلك الحرب على اللبنانيين، من السيارات المفخخة إلى الانتحاريين، مرورا بانتهاك السيادة اللبنانية على الحدود، وصولا إلى التداعيات الخطيرة على الوضع الاقتصادي وعلى تماسك البلد الاجتماعي والأهلي”، مؤكدا أن “الرد على سلوك حزب الله في القرصنة السياسية والأمنية والاقتصادية يكون بعدم الانجرار إلى منطقه بل بتغليب منطق الاعتدال وبعدم الدخول في نفق الفتنة والفوضى الذي يسعى لإدخال الجميع إليه”.
وقال: “من هنا، جاءت دعوة الرئيس سعد الحريري في الإفطار المركزي لتيار المستقبل، إلى كلمة سواء، إلى خارطة طريق نعبر من خلالها إلى انتخاب رئيس للجمهورية وتحقيق الانسحاب من نفق الفتنة والفوضى، وما طرحه الرئيس الحريري خارطة طريق مفصلة على مقاس الوطن وليس على مقاس الأشخاص، من هنا أهمية أن يكون انتخاب رئيس جديد للجمهورية أولوية تعلو على كل الطروحات التي تطيل أمد الشغور الرئاسي، لا سيما تلك التي تريد الانتخابات النيابية قبل الانتخابات الرئاسية”.
ولفت الى أن ” تيار المستقبل لن يلتفت للقيل والقال ولكل التأويلات المشبوهة لما أعلنه الرئيس الحريري من كلام صريح وواضح، ولن يثنينا شيء عن مواصلة العمل مع مع كل الحلفاء في 14 آذا” ومع كل الغيارى على موقع رئاسة الجمهورية، من أجل إنهاء الشغور الرئاسي بأسرع وقت ممكن، حرصا على العيش المشترك والسلم الأهلي، لأننا في تيار المستقبل وقوى 14 آذار، دعاة مشروع الوئام لا الخصام، دعاة بناء الدولة من خلال الالتزام بدستورها لا بمشاريع الانقلاب عليه”.
وتطرق الحريري الى الوضع في طرابلس فشدد على أن “طرابلس بحاجة إلى الإنماء، لكن أهلها لا ينتظرون من أحد دية قتل المدينة وإنهاكها ب 20 جولة عنف، فالجميع يذكر أن حكومة نجيب ميقاتي أقرت لها 100 مليون دولار، لكنها بقيت حبرا على ورق واليوم، ونأمل أن يكون إنشاء الصناديق لإنماء طرابلس حقيقيا لمصلحة أهلها لا وهميا، كوهم ال 100 مليون دولار وغيرها من الوعود”.
نقابيا، رأى الحريري أنه ” في أي حركة نقابية، هناك انتصارات واخفاقات نتيجة عوامل مختلفة، يختلط فيها السياسي والطائفي بالنقابي، لكننا مستمرون في العمل من أجل تحويل الإخفاقات النقابية إلى انتصارات، كما فعلنا في نقابة الصيادلة التي يقودها اليوم النقيب ربيع حسونة، كل ذلك لنؤكد أن تيار المستقبل كان وسيبقى رقما صعبا في المعادلة النقابية، والفضل يعود لكم جميعا ولكل قطاع المهن الحرة بقيادة بشرى عيتاني”.
وهنأ قطاع المهن الحرة على “الانتصارات في الانتخابات النقابية، وآخرها ما شهدناه في انتخابات نقابة المهندسين مع فوز العزيز خالد شهاب بمنصب نقيب المهندسين في بيروت، والأهم أن كوادر التيار تؤكد على التزامها السياسي والنقابي في كل معركة، والصديق رفعت سعد كان عنوانا لهذا الالتزام الذي يضع مصلحة التيار أولا”. ونقل الى الحاضرين “تحيات الرئيس الحريري الذي يعتز بقطاع المهن الحرة، الذي كان منذ أيام الرئيس الشهيد رفيق الحريري ولا يزال ركيزة أساسية من ركائز التيار”، مشددا على أن ” لبنان لا يمكن أن يقوم من دون مساهمتكم الكبيرة في بناء البلد وتثبيت استقراره على كل المستويات، فتحية لكم جميعا، ونشد على أياديكم ونعاهدكم بأن نستمر سويا على صورة رفيق الحريري، بإعلاء راية الاعتدال وراية لبنان أولا”.
وفي الختام، سلم الحريري وضومط وعيتاني دروعا تكريمية لكل من نقيب المهندسين في بيروت خالد شهاب ونقيب الصيادلة ربيع حسونة، تقديرا لجهودهم وعطاءاتهم.-انتهى-
——
تدابير سير بسبب اشغال بين تقاطع الألمازا والصالومي

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامـة بتاريخ اليوم الخميس 24/7/2014 مـا يلــي:
ضمن مشروع تطوير النقل الحضري، ستقوم إحدى الشركات المتعهدة بوضع علامات أرضية (Road Marking) على الطريق الممتد من تقاطع الألمازا حتى الصالومي، وذلك إعتباراً من الساعة 21.00 من تاريخ اليوم الاربعاء 23/7/2014 ولغاية الساعة 5.00 من فجر يوم غد، وستؤدي هذه الأعمال إلى قطع مسرب من الطريق.
يرجى من المواطنين الكرام أخذ العلم والتقيد بتوجيهات وارشادات رجال قوى الامن الداخلي وبعلامات السير التوجيهية تسهيلاً لحركة المرور ومنعاً للازدحام.-انتهى-
——
الخوري يوحنا مخلوف الأهدني يعلن عن كتابه الجديد
“إهدن فردوس الكنائس والأديار حجارة تتكلم” من المركز الكاثوليكي للإعلام

(أ.ل)  – عقـــد الخوري يوحنا مخلوف الأهدني، قبل ظهر اليوم في المركز الكاثوليكي للإعلام، مؤتمراً صحافياً أعلن خلاله عن كتابه الجديد “أهدن فردوس الكنائس والأديار حجارة تتكلم”.شارك مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم، وحضور الخورية نهاد كرم مخلوف وعدد من الإعلاميين والمهتمين.
بداية رحب الخوري أبو كسم بالحضور وقال:
“نحن موعدنا في كل سنة يتجدّد مع الأب مخلوف  بإطلاق كتاب جديد فهو يتهتم بالتراث الديني والوطني واليوم في خضم أحداث كبيرة تمر في المنطقة تحديداً لتهجير التراث المسيحي من الشرق ولكن تبقى هذه الأعمال التي تؤرخ لماضي مشرف في كنيستنا المارونية ومشرف لوطننا لبنان، وتضع في الذاكرة وفي الضمير الإنساني الرجاء والأمل أن هذه الكنيسة المتألمة على مدى عصور من ألفين سنة وحتى اليوم هي تشبه حبة الحنطة تموت في الأرض ثم تنبت وتعطي ثماراً كثيرة، هذا هو رجاء المسيحي، هذا رجاء الكنيسة وأبونا مخلوف هو كاهن منذ 25 سنة على مذبح الربّ وهو أب لرعية من خلال كهنوته وهو ربّ عائلة يعمل ليزرع في المجتمع أبناء صالحين “
تابع: “وفي هذا الكتاب يعود بنا إلى تاريخنا وإلى تراثنا وهو يقوم بهذه الإعمال بمجهود فردي من حيث البحث ومن ناحية الطبع والنشر، فباسم المركز الكاثوليكي للإعلام وباسم الكنيسة الكاثوليكية والمارونية نشكرك على هذا الإهتمام، الأحجار والمؤسسات تزول ولكن الكلمة تبقى، مبروك “المولود الجديد.”
ثم تحدث الخوري يوحنا مخلوف الأهدني عن كتابه فقال: 
“البطريرك الدويهي سمي أهدن بالفردوس الأرضي، وحجارة تتكلم فأنا  تحدثت عن اربعيين كنيسة ودير ومنسكة من الناحية الهندسية، وكنيسة مار ماما التي تعود إلى سنة 749 حجارتها محفور عليها باللغة السريانية التي يؤكد تاريخ هذه الكنيسة وأقدميتها وزمن استعمال هذه الحجارة التي تعود إلى الهياكل الوثنية، وايضاً كنيسة مار الياس الحي وفيها العتبة محفور عليها أيضاً  وتعود إلى سنة 1100 مسيحية، وكنيسة سيدة زغرتا كلها محفور عليها وسط الحيطان تاريخ بناء الكنيسة ومن بناها،  لذلك نقول “الحجارة تتكلم”.”
“تابع أنا دعيت من قبل المطرانية في سيدني والجامعة الثقافية في العالم وجمعية يوسف بك كرم لتوقيع هذا الكتاب وجرى التوقيع في 18 ايار 2014 وكان ناجحاً جداً ومن خلال اللقاءات التي أجريتها  مع أبناء الجالية الزغارتاوية، فهم  فرحوا جدا لأنه مترجم إلى اللغة الإنكليزية ولأنهم شعروا بأن هناك خيط لأولادهم وأحفادهم للتفكير بلبنان، وقد قامت بالترجمة مشكورة السيدة مابيل جوزف نخله الرهبان.”
أضاف: “يسعدني ان هذا الكتاب يصدر في مناسبة اليوبيل الفضي لرسامتي الكهنوتية ورعية إهدن تحوي على ثلاثين كنيسة ودير ومنسكة وتستحق أن تكون الفردوس على الارض، فحجارتها تتكلم لتخبر عن جذور إهدن التي تعود إلى آلاف السنين وإلى القرن الخامس المسيحي، والكتاب أهديه إلى من بنوا بسواعدهم وعرق جباههم ودموع توبتهم كنائسنا وأديارنا. “
تابع: “قدم الكتاب العلامة الاب يوسف يمين الاهدني، يحتوي على أبعاد تاريخية أثرية هندسية طقسية وروحية، ومضمونه مقدمات حول الزيارة الروحية او الحج الديني أو السياحة الدينية كما تسمى اليوم، وحول الكنائس وأسماءها بحسب الدويهي مع نظرة تاريخية حول بناء الكنائس، وفيه ننتقل إلى إهدن، إلى موقعها إسمها من إهدن الوثنية إلى إهدن المسيحية، ومن ثم إلى خريطة جغرافية مع أسماء الكنائس ومواقعها، والكنائس وزعت ضمن مجموعات على أسماء القديسين الشهداء اثنتا عشرة كنيسة ودير، وهناك كنائس على أسماء القديسين المحاربين وعددها اربعة كنائس وعلى إسم مريم العذراء وعددها سبعة،  كنائس وأديار ومناسك متنوعة وعددها ستة.”
أضاف: “ثم ننتقل إلى زغرتا, إسمها موقعها تملكها وعدد كنائسها واديارها الاثني عشر الموزعة بحسب مواقعها على خريطة جغرافية، وفي القسم الاخير عرض أسماء وحياة وأعمال وإنتاج بطاركة إهدن وأساقفتها وكهنتها ونساكها.”
وختم “بإطلاق صرخة للحفاظ على كنائس الحجر التي تكلمت وتتكلم حجارتها بمواجهة حضارة الباطون الصامتة بالرغم من صلابتها، وبأن أهمية الكتاب تكمن في أن الصورة تتكلم من خلال النص المرافق لها، والكتاب يحوي عددا كبيرا من الصور الملونة والتي هي من أعمال إبن إهدن الفنان والرسام بول فرشخ.”
وتجدر الاشارة ألى أن الخوري يوحنا مخلوف الأهدني يوقع كتابه الجديد برعاية وحضور النائب البطريركي على نيابة إهدن المطران جوزف معوض، يوم السبت القادم الواقع فيه 26 تموز الجاري الساعة السابعة مساءً في كنيسة مار ماما – إهدن”.-انتهى-
——-
توقيف مطلق النار بتاريخ 25-5-2014
بهدف إثارة النعرات الطائفية

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامـة اليوم الخميس 24/7/2014 مـا يلــي:
بتاريخٍ سابق تناقلت بعض المواقع الإلكترونية ووسائل الإعلام تسجيل فيديو يُظهر شخص مجهول الهوية يطلق النار عشوائياً من أحد أسطح المباني في الضاحية الجنوبية ويتلفظ بكلامٍ يثير النعرات الطائفية، وذلك في ذكرى عيد المقاومة والتحرير بتاريخ 25/5/2014.
بتاريخ اليوم 24/7/2014 ونتيجةً للتحريات والاستقصاءات المكثّفة، تمكنت مفرزة الضاحية الجنوبية في وحدة الشرطة القضائية من توقيفه في محلة برج البراجنة، ويدعى: ع. ح. (مواليد عام 1971، لبناني)، وتبيّن أنه من أصحاب السوابق ومطلوب للقضاء بموجب مذكرات عدلية بجرائم: سرقة وإطلاق نار ونقل وحيازة أسلحة ونقل هوية مزوّرة. التحقيق جارٍ بإشراف القضاء المختص.-انتهى-
——-
جمعية المصارف: الوضع الاقتصادي والمالي والمصرفي أيار 2014

(أ.ل) – في أيار 2014، عرفت غالبية مؤشرات القطاع الحقيقي تحسناً ولو بنسب مختلفة بالمقارنة مع الشهر الذي سبقه. وبعد أن حقق ميزان المدفوعات فائضاً بقيمة 520 مليون دولار في أيار 2014. ارتفع الفائض التراكمي إلى 776 مليون دولار في الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري مقابل عجز بقيمة 149 مليون دولار في الفترة ذاتها من العام 2013، على الرغم من توسع عجز الميزان التجاري ولو قليلاً في الفترة المذكورة. على صعيد آخر، تراجعت قليلاً وتيرة نمو النشاط المصرفي المعبر عنه بإجمالي موجودات/مطلوبات المصارف التجارية الى 2,7% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 (3,1% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2013). وبقيت معدلات الفائدة مستقرة على سندات الخزينة بالليرة فيما سجلت معدلات الفائدة المصرفية تغيرات بسيطة صعوداً أو نزولاً وذلك في فترة كانون الثاني – أيار 2014.
أولاً – الوضع الاقتصادي العام
الشيكات المتقاصة
في أيار 2014، ارتفعت القيمة الإجمالية للشيكات المتقاصة إلى ما يعادل 6677 مليون دولار مقابل 5992 مليون دولار في الشهر الذي سبق و5983 مليون دولار في أيار 2013. وقد ارتفعت قيمة الشيكات المتقاصة بنسبة 3,8% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2013، وتراجع معدل دولرة قيمة الشيكات المتقاصة إلى 75,7% في فترة كانون الثاني – أيار 2014 مقابل 77,2% في الفترة المماثلة من العام 2013، كما يتبين من الجدول أدناه.
جدول رقم 1
تطور الشيكات المتقاصة في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2011 – 2014
                                       2011   2012    2013    2014   نسبة التغير، 2014/2013(%)
الشيكات بالليرة        
– العدد (آلاف)                       1509   1475    1560     1634         +4,7
– القيمة (مليار ليرة)                  9021   8954    10152   11246        +10,8
– متوسط قيمة الشيك (آلاف الليرات) 5978   6071     6508    6882          + 5,8
الشيكات بالعملات الأجنبية
– العدد (آلاف)                     3720    3817     3858    3683          – 4,5
– القيمة (مليون دولار)              22280  22807   22842   23233         + 1,7   
– متوسط قيمة الشيك (دولار)        5989   5975     5921     6308          + 6,5
مجموع قيمة الشيكات (مليار ليرة)      42608 43336   44586   46270         + 3,8
متوسط قيمة الشيك (آلاف الليرات)    8148   8189     8229     8702           + 5,7
دولرة الشيكات، %
– العدد                            71,1     72,1      71,2      69,3
– القيمة                           78,8     79,3      77,2       75,7
المصدر: مصرف لبنان.
حركة الاستيراد
في أيار 2014، بلغت قيمة الواردات السلعية 1676 مليون دولار مقابل 1641 مليون دولار في الشهر الذي سبق و1796 مليون دولار في أيار 2013، لتكون الواردات السلعية قد تراجعت بنسبة 4,9% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2013، في حين سجلت الكميات المستوردة ارتفاعاً بنسبة 2,7%.
وتوزعت الواردات السلعية في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بحسب نوعها كالآتي: احتلت المنتجات المعدنية المركز الأول كالعادة وشكلت حصتها 24,0% من المجموع، تلتها الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية (11,3%)، فمنتجات الصناعة الكيميائية (9,9%)، ثم المعادن العادية ومصنوعاتها (7,9%)، فمعدات النقل (6,8%). وعلى صعيد أبرز البلدان التي استورد منها لبنان السلع في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014، حلت الصين في المرتبة الأولى إذ بلغت حصتها 12,4% من مجموع الواردات، لتأتي بعدها إيطاليا (8,8%)، فالولايات المتحدة الأميركية (7,3%)، ثم فرنسا (6,5%)، فألمانيا (6,0%).
من جهة أخرى، بلغت الإيرادات الجمركية المحصلة على الواردات السلعية 172 مليار ليرة في أيار 2014، وهو المستوى ذاته الذي سجل في الشهر الذي سبق، مقابل 205 مليارات ليرة في أيار 2013. وبلغت هذه الإيرادات 820 مليار ليرة في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014، مقابل 945 ملياراً في الفترة ذاتها من العام 2013، أي بتراجع نسبته 13,2%.
جدول رقم 2
الواردات السلعية في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2011 – 2014
                              2011     2012      2013    2014   نسبة التغير، 2014/2013(%)
الواردات السلعية (مليون دولار)    7657     9168      9159    8713             -4,9
المصدر: المركز الآلي الجمركي.
حركة التصدير
في أيار 2014، بلغت قيمة الصادرات السلعية 315 مليون دولار مقابل 300 مليون دولار في الشهر الذي سبق و363 مليون دولار في أيار  2013. وبذلك تكون الصادرات السلعية قد سجلت تراجعاً بنسبة 29,4% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الذي سبق.
وتوزعت الصادرات السلعية في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بحسب نوعها كالآتي: احتلت الأحجار الكريمة وشبه الكريمة والمعادن الثمينة المركز الأول وبلغت حصتها 18,7% من مجموع الصادرات، تلتها منتجات صناعة الأغذية (15,9%)، ثم الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية (13,6%)، فالمعادن العادية ومصنوعاتها (11,8%)، ثم منتجات الصناعة الكيميائية (10,3%). ومن أبرز البلدان التي صدر إليها لبنان السلع في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014، نذكر: جنوب أفريقيا التي احتلت المرتبة الأولى وبلغت حصتها 11,8% من إجمالي الصادرات السلعية، تلتها السعودية (10,8%)، فالإمارات العربية المتحدة (9,1%)، ثم العراق (7,9%)، فسورية (7,2%).

جدول رقم 3
الصادرات السلعية في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2011 – 2014
                              2011     2012      2013    2014   نسبة التغير، 2014/2013(%)
الصادرات السلعية (مليون دولار)  1706     1827      1964    1387             -29,4
المصدر: المركز الآلي الجمركي.
الحسابات الخارجية
– في أيار 2014، بلغ عجز الميزان التجاري 1361 مليون دولار مقابل عجز قدره 1341 مليون دولار في الشهر الذي سبق وعجز قيمته 1433 مليون دولار في أيار 2013. وفي الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014، وصل عجز الميزان التجاري إلى 7326 مليون دولار مقابل عجز بمستوى أقل بقليل بلغ 7195 مليون دولار في الفترة ذاتها من العام الذي سبق.
– في أيار 2014، سجلت الموجودات الخارجية الصافية لدى الجهاز المصرفي والمؤسسات المالية ارتفاعاً قيمته 520 مليون دولار، بعد تراجعها بحوالي 45 مليون دولار في الشهر الذي سبق، وتراجعها بقيمة 131 مليون دولار في الشهر الخامس من العام 2013. وفي الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014، ازدادت الموجودات الخارجية الصافية بقيمة 776 مليون دولار، مقابل تراجعها بقيمة 149 مليون دولار في الفترة ذاتها من العام 2013.
قطاع البناء
– في أيار 2014، ارتفعت مساحات البناء المرخص بها لدى نقابتي المهندسين في بيروت والشمال إلى 1392 ألف متر مربع (م2) مقابل 1260 ألف م2 في الشهر الذي سبق و1115 ألف م2 في أيار 2013. وبذلك، تكون تراخيص مساحات البناء قد سجلت ارتفاعاً نسبته 14,3% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2013.
جدول رقم 4
تطور مساحات البناء المرخص بها في الأشهر الخمسة الأولى من السنوات 2011 – 2014
                                 2011    2012    2013    2014   نسبة التغير، 2014/2013(%)
مساحات البناء الإجمالية (ألف م2)  7058    6219     5298   6055             + 14,3%
المصدر: نقابتا المهندسين في بيروت والشمال.
– في أيار 2014 ارتفعت قيمة الرسوم العقارية المستوفاة عبر مختلف أمانات السجل العقاري إلى 95,0 مليار ليرة مقابل 89,9 مليار ليرة في الشهر الذي سبق و74,6 ملياراً في أيار 2013. وبذلك، تكون هذه الرسوم قد ازدادت بنسبة 22,0% في الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الذي سبقه.
– على صعيد كميات الإسمنت المسلمة، فقد بلغت حوالي 501 ألف طن في نيسان 2014 (آخر المعطيات المتوافرة) مقابل 417 ألف طن في الشهر الذي سبقه و438 ألف طن في نيسان 2013. وارتفعت كميات الإسمنت بنسبة 14,5% في الثلث الأول من العام 2014 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الذي سبقه.
قطاع النقل الجوي
في أيار 2014، بلغ عدد الرحلات الإجمالية من وإلى مطار رفيق الحريري الدولي 5099 رحلة، وعدد الركاب القادمين 260932 شخصاً والمغادرين 249412 شخصاً والعابرين 1212 شخصاً. وعلى صعيد حركة الشحن عبر المطار في الشهر الخامس من العام 2014، فقد بلغ حجم البضائع المفرغة 5136 طناً مقابل 3605 أطنان للبضائع المشحونة.
وفي الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 وبالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الذي سبقه، تراجعت حركة كل من القادمين بنسبة 0,5% والمغادرين بنسبة 6,7% وعدد الرحلات بنسبة 0,8%، وحركة شحن البضائع عبر المطار بنسبة 7,0%.
جدول رقم 5
حركة مطار رفيق الحريري الدولي وحصة “الميدل ايست”
منها في الأشهر الخمسة الأولى من العامين 2011 – 2014
                                            2013                  2014                    التغير
حركة الطائرات (عدد)                           24336                 24146                 – 0,8
منها: حصة الميدل ايست، %                  35,4                    36,9
حركة القادمين (عدد)                           1128146              1122660              – 0,5
منها: حصة الميدل ايست، %                  36,8                    38,6
حركة المغادرين (عدد)                         1267759               1183342             – 6,7
منها: حصة الميدل ايست، %                 37,8                     38,5
حركة العابرين (عدد)                          7121                    6233                  – 12,5
حركة شحن البضائع (طن)                    42808                  39818                 – 7,0
منها: حصة الميدل ايست، %                29,6                     27,0
المصدر: قسم التطوير والتسويق في مطار بيروت الدولي.
حركة مرفأ بيروت
في أيار 2014، بلغ عدد البواخر التي دخلت مرفأ بيروت 163 باخرة، وحجم البضائع المفرغة فيه 637244 طناً والمشحونة 83642 طناً، وعدد المستوعبات المفرغة 22331 مستوعباً. وفي الأشهر الخمسة الأولى من العام 2014 وبالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2013، ارتفع حجم البضائع المفرغة بنسبة 8,3%، في حين تراجع كل من حجم البضائع المشحونة بنسبة 11,6% وعدد المستوعبات المفرغة بنسبة 0,9% وعدد البواخر بنسبة 5,6%.
بورصة بيروت
في أيار 2014، تحسنت حركة بورصة بيروت وبلغ عدد الأسهم المتداولة 3204699 سهماً قيمتها الإجمالية 32,3 مليون دولار (تمت صفقات مباشرة لأحد المصارف المدرجة أسهمها) مقابل تداول 1817870 سهماً قيمتها الإجمالية 17,8 مليون دولار في الشهر الذي سبق (3775206 سهماً بقيمة 30,6 مليون دولار في أيار 2013). وارتفعت قيمة الرسملة السوقية إلى 11191 مليون دولار من 11053 مليون دولار في نهاية الشهرين المذكورين على التوالي (10714 مليون دولار في نهاية أيار 2013).
وفي أيار 2014، استحوذ القطاع المصرفي على نسبة 72,2% من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة في بورصة بيروت، تلته شركة سوليدير بسهميها “أ” و”ب” (27,8%)، وكانت حصة القطاع الصناعي شبه معدومة.
وعند مقارنة حركة بورصة بيروت في الأشهر الخمسة الأولى من العامين 2013 و2014 يتبين:
– ارتفاع عدد الأسهم المتداولة من 17,4 مليون سهم إلى 22,4 مليوناً.
– ارتفاع قيمة التداول الإجمالية من 119,1 مليون دولار إلى 169,5 مليوناً.-انتهى-
——–
انتهت النشرة
 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

JosephAoun_1[1]

نشرة الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 العدد 5403

قائد الجيش في أمر اليوم: للتصدي بقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة  بهدف إثارة الفتنة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *