الرئيسية / النشرات / نشرة الإثنين 21 تموز 2014 العدد2626

نشرة الإثنين 21 تموز 2014 العدد2626

يطلب لمن هم دون سن الرشد وأصحاب القلوب الضعيفة

والأعصاب المتوترة عدم مشاهدة هذه الصور

تيسير خالد: أوباما يتفهم حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها
ولا يتفهم حق الفلسطينيين في الحياة

(أ.ل) – تعقيبا على المجزرة – المحرقة، التي ارتكبتها قوات الاحتلال الاسرائيلي في حي الشجاعية في غزة، كتب تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، يوم أمس، في مدونة له على موقعي التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر) يقول: 
اليوم ارتكبت اسرائيل مجزرة، بل محرقة، في حي الشجاعية في قطاع غزة ، ذهب ضحيتها عشرات الشهداء معظمهم  من الاطفال والنساء ومئات الجرحى . اسرائيل في المقام الأول تتحمل مسؤولية المجزرة – المحرقة الجديدة ، فآلتها العسكرية الجهنمية كانت هناك وقد وثقتها وسائل الاعلام المحلية والعربية والاجنبية على حد سواء .
ولكن هل تتحمل اسرائيل وحدها المسؤولة عن المجزرة المحرقة ، أم أن هناك أطراف أخرى تتحمل قسطا وافرا من المسؤولية ، وهي نفس الاطراف ، التي أصابها الصمم والبكم والعمى عن مجازر أخرى كثيرة ارتكبتها هذه الدولة ولاذت بعدها بالفرار من المسؤولية والمساءلة والمحاسبة .
كثيرون أو قليلون ( لا فرق ) يذكرون مجزرة – محرقة دير ياسين في التاسع من نيسان عام 1948 ، في ذلك اليوم ارتكبت اسرائيل أفظع جريمة في تاريخها الحديث ، وهي جريمة تحدث عنها بتفصيل واسهاب في حينه مندوب الصليب الاحمر في فلسطين السيد جاك رينيه، وتحدثت عنها تقارير اخرى لمنظمات دولية كانت شاهدا على الحدث المأساة  . دول العالم والامم المتحدة أصابها الصمم والبكم والعمى في ذلك الحين ، فقد كان أمرا غير عادي أمام هول محرقة الوحش النازي ضد اليهود ، أن يجري الحديث عن محرقة يمارسها اليهود ضد الفلسطينيين . الوحش النازي منع العالم من تحمل مسؤوليته في مساءلة ضحايا المحرقة النازية .
وبين مجزرة – محرقة دير ياسين عام 1948 ومجزرة – محرقة اليوم في حي الشجاعية في قطاع غزة كانت سلسلة من المجازر والمحارق ليس أقلها فظاعة مجزرة – محرقة صبرا وشاتيلا . في كل مرة كانت اسرائيل تفلم من المسؤولية والمساءلة والمحاسبة ، لا لشيء سوى أن هناك دول في هذا العالم تتمسك بحقها في ممارسة سياسة ازدواجية المعايير ، حتى في الموقف من الحق في الحياة . هذه الدول كالولايات المتحدة وغيرها من دول الغرب ” الديمقراطي ” تتفهم تماما ودائما حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها ولكنها لا تتفهم بنفس القدر حق الفلسطينيين في الحياة وحاجة الفلسطينيين الى الحرية والاستقلال . ولأن الامر هكذا ، فليس من المتوقع أن تتوقف جرائم اسرائيل . رئيس حكومة اسرائيل يتحمل مسؤولية الجريمة اليوم في الشجاعية ، غير أن قادة آخرين مثل أوباما ، كاميرون ، ميركل وهولاند لا يستطيعون التهرب من المسؤولية .وعلى القيادة الفلسطينية قبل غيرها والرئيس محمود عباس قبل غيره تذكير هؤلاء الرؤساء بحق الفلسطينيين في الحياة وحاجتهم الى الحرية والاستقلال .-انتهى-
——-

خليل حمدان: ما يجري في غزة جريمة
بحق الانسانية وإبادة جماعية للمدنيين

(أ.ل) – اعتبر عضو هيئة الرئاسة لحركة “أمل” خليل حمدان خلال ندوة لمناسبة “يوم القدس العالمي” في “ثانوية الشهيد بلال فحص” في تول: أن “ما يجري في غزة جريمة بحق الانسانية وعملية إبادة جماعية بحق المدنيين وخصوصا الأطفال والنساء والشيوخ منهم، حيث أن معظم الشهداء الذين سقطوا بفعل همجية جيش العدو الصهيوني هم ليسوا من المقاتلين، وهذا الاسلوب مارسه العدو الصهيوني على أرض الجنوب وفي البقاع وبيروت وفي مجزرة صبرا وشاتيلا والنبطية الفوقا، والطفلة نور العابد وأطفال سيارة اسعاف المنصوري وشهداء البقاع الغربي والضاحية إلا خير دليل على ان استهداف المدنيين استراتيجية حربية عند الصهاينة بهدف نشر الرعب والخوف وصولا لتحقيق انتصار، إلا أن التجربة الغنية للمقاومين في فلسطين وخاصة في غزة هاشم وفي لبنان أثبتت أن الصمود وإرادة القتال أقوى من كل الخدع الإسرائيلية وأن يقظة المقاومين ستصنع النصر”.
أضاف “بقدر ما ندين الاجرام الصهيوني المسلح بآلة الموت والدمار الصهيونية فإن المتجاهلين لهذه المجازر والساكتين عن ممارسات العدو الصهيوني البشعة والذين يروجون للاحباط هم أيضا مدانون لأنهم بتخاذلهم يهدرون دم الشعب الفلسطيني سواء كان ذلك بطريقة مباشرة وغير مباشرة خاصة وأن التخلي عن القضية الفلسطينية والقدس الشريف هو بمثابة التنازل عن الكرامة والعزة بل ومستقبل الأمة التي تتعرض لحملة تفتيت وتجزئة حتى باتت أمة قيد التصفية نتيجة لسير العديد من الأنظمة في مشروع الفتنة التي وضعت أسسها في أكثر من مؤتمر صهيوني، ولذلك نرى المشهد العدواني الذي يستهدف سوريا بجيشها وشعبها وكذلك الهجمة على العراق الجريح وتستهدف المقاومة في لبنان ومواصلة حصار الجمهورية الاسلامية الايرانية ولكن يبقى الرهان على إرادة الشعوب التي لن ترضخ لكل هذه المخططات بفعل التضحيات التي يقدمها الشرفاء المقاومين على مساحة الأمة العربية والاسلامية”.
وتابع “ونحن على أبواب احياء يوم القدس العالمي الذي دعا اليه مفجر الثورة الاسلامية الايرانية الامام الخميني، هذا اليوم الذي يذكر العالم باحتلال فلسطين وتدنيس المقدسات الاسلامية والمسيحية، لعله يكون صرخة في وجه المجرمين الحاقدين ولعله في يوم القدس العالمي يتم تشكيل أوسع حملة تضامن مع القدس وفلسطين وبنصرة أهلنا هناك الذين يعيشون تحت سطوة السلاح الصهيوني وآلة الدمار المحرمة دوليا ولعله في يوم القدس يتم تصحيح البوصلة بإتجاه فلسطين بدل العبث بمستقبل الأمة بكاملها التي تعيش حالة من التشرذم والتجزئة والمجازر المتنقلة التي تخدم اسرائيل”.
ورأى حمدان “أن الامام الصدر الذي نذر نفسه لخدمة القضايا المقدسة، حدد الوجهة الحقيقية للصراع على قاعدة أن فلسطين المكون الجمعي للعرب والمسلمين والأحرار في العالم”.
وقال:”إننا في حركة أمل قدمنا الدماء على درب المقاومة شهداء وجرحى وعطاء يستمر على درب الامام الصدر، إن المقاومة باقية باقية وإن شرف القدس يأبى أن يتحرر إلا على أيدي المؤمنين الشرفاء”.-انتهى-
——-
بري عرض مع سليمان التطورات والاستحقاقات المطروحة
بويز: الاوضاع التي تجاوزت الساحة اللبنانية تجعل لبنان رهينة لتفاهمات اقليمية

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة الرئيس السابق ميشال سليمان وعرض معه للتطورات الراهنة والقضايا والاستحقاقات المطروحة.
استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة الوزير السابق فارس بويز الذي قال بعد اللقاء: دار الحديث مع دولته حول الاوضاع المأساوية والكارثية التي تدور في منطقة الشرق الاوسط لاسيما في العراق وسويا، وهذا الخطر الكبير الذي يفترض من المجتمع الدولي والمجتمع العربي مواجهته، وهو خطر تغيير المنطقة ومحو جذورها وتاريخها وتغيير معالمها. وأعني بذلك بشكل خاص الهجرة الحاصلة من العراق ومن الموصل تحديداً، واعتقد بأن هناك مسؤولية دولية اولاً واقليمية ثانياً ، وان على الغرب الذي كان هو السبب في اخطائه واخطاء قراءاته المتتالية في العراق وسوريا وفتح الباب لهذه المشكلة بأن يتحرك ويجد الحلول المؤاتية.
اضاف: دار البحث ايضا حول الوضع الداخلي المأساوي ايضاً بغياب رئيس للجمهورية وبشلل بعض المؤسسات، وبهذا الاحباط الوطني العارم الذي يعيشه لبنان سياسيا واقتصاديا وامنيا ايضا. واعتقد بأن الاوضاع التي تجاوزت الساحة اللبنانية تجعل لبنان رهينة لتفاهمات اقليمية لا بد منها على الاقل قبل ان يتمكن من شق طريقه نحو اعادة بناء دولته بدءا بانتخاب رئيس للجمهورية. وان اي مشروع يسبق ذلك يكون هرطقة اي ان طرح موضوع انتخابات او تغييرات دستورية لا اعتقده واقعيا قبل ان يكون هناك مشرف ورأس لهذه الدولة يدير هذه الاصلاحات التي لا بدّ منها في النهاية.-انتهى-
——-
بلدية الغبيري: توزيع 3 الاف حصة تموينية على المحتاجين

(أ.ل) – قامت بلدية الغبيري بتوزيع ثلاثة الآف حصة تموينية على الأسر المحتاجة خلال شهر رمضان المبارك، في إطار تعاونها مع هيئات المجتمع المحلي وتنفيذا لمشروع التكافل الاجتماعي.
وشملت المساعدات المرضى المحتاجين لأدوية الامراض المزمنة من خلال التقديمات المادية مع التكفل بمعالجة بعض الحالات في مستشفيات البلدة. من جهة أخرى، ومن منطلق حرصها على التعاون مع الجمعيات المهتمة بالشأن الاجتماعي الانساني قدمت البلدية مساعدات عينية ومادية لكل من:
ـ مائدة الامام زين العابدين (ع) – الجمعية الخيرية لاغاثة ومساعدة المحتاجين – الرابطة النسائية لساحل المتن الجنوبي –  رابطة النهضة الاجتماعية – جمعية هدى البصائر.
وخلال لقائه مع القيمين على الجمعيات المذكورة، توجه رئيس بلدية الغبيري الحاج محمد سعيد الخنسا شاكرا مساعيهم الخيرة ومثمنا” جهودهم في بلسمة جراح الناس ومد يد العون والمساعدة لتأمين بعض حاجياتهم في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة، وخصوصا خلال شهر الخير والرحمة والتكافل.
وختم “باسمي وباسم المجلس البلدي في الغبيري نشد على اياديكم ونبارك اعمالكم ونشكر أهل الخير الذين ساهموا في إنجاح وتفعيل مشروع التعاون والتكافل الاجتماعي المستمر تحت شعار. ومن يعمل مثقال ذرة خيرا يره”.-انتهى-
——-
سلام التقى وفدا من لقاء الاحزاب

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام وزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمد فنيش الذي دعا القوى السياسية الى “عدم تعقيد الأمور”، مطالبا بـ”الاسراع في انتخاب رئيس جديد للجمهورية والى عدم تعطيل عمل مجلسي النواب والوزراء والى البت في موضوع سلسلة الرتب والرواتب وقوننة الانفاق”.
واستقبل سلام وفدا من لقاء الاحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية الذي تحدث باسمه بعد اللقاء النائب السابق كريم الراسي فقال: “لقد اتينا كلقاء احزاب وطنية لنستمع الى دولة الرئيس ولنسأله عن الوضع الأمني والاقتصادي في البلد، هناك الكثير من المشاكل العالقة منها مشاكل سياسية داخلية، توافقية، أمنية،اقتصادية، الى ملف سلسلة الرتب والرواتب وملف الجامعة اللبنانية، لقد تناولنا كل هذه المواضيع مع دولة الرئيس وما لمسناه من دولته هو الجدية ومعالجة الامور بالحوار وهو ما اكدناه واكده دولة الرئيس بأن كل الامور يمكن ان تحل بالحوار”.
اضاف “لقد وضعنا امكانياتنا وخدماتنا بتصرف دولة الرئيس نتيجة ادائه وطريقة معالجته للأمور التي لم يسبق ان عانيناها من قبل ونتمنى ان ينسحب ذلك على طاولة مجلس الوزراء وان يبذل جهده لتفادي تعطيل الدورة التشريعية”.-انتهى-
——-
خانجي: لن تستقيم الأمور في طرابلس الا بالأمن والأمان

(أ.ل) – اصدر سفير منظمة السلام للاغاثة وحقوق الانسان الدولية في لبنان انور خانجي يوم أمس بيان استنكر فيه التعرض للعنف والتعنيف للطفل السوري من قبل عائلة لبنان حيث عمد الوالد والوالده على تحريض ولدهم الى ضرب هذا الطفل الأعزل وتعنيفه واذا نرى بهذا العمل بعيد عن الانسانية والطفولة والى المزيد من التحريض وزرع الكراهية في النفوس كما دعا خانجي الى معاقبة الفاعلين الذين لا يمثلون الا أنفسهم الخسيسة ومن جهة اخرى دعا خانجي الى دعم القوى الامنية في طرابلس التى استهدفت في اكثر من مكان وهي تفرض الأمن بالمدينة ولن تستقيم الأمور الا بالأمن والأمان ومن يرفع السلاح في وجه هذا القوى الوطنية سوف تلفظه طرابلس من مجتمع مدني وشعبي وسياسيين.-انتهى-
——-
الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء بعلبك والهرمل والجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 21/7/2014 البيان الآتي:
عند الساعة 15.30 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة الناقورة، ونفذت طيراناً دائرياً فوق منطقتي بعلبك والهرمل، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 19.30 من فوق بلدة كفركلا. وعند الساعة  20.25 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة عيترون، ونفذت طيراناً دائرياً فوق منطقة الجنوب، ثم غادرت الأجواء صباح اليوم عند الساعة 9.10 من فوق بلدة علما الشعب.-انتهى-
——-
ميقاتي اعلن عن صندوق استثماري خاص بطرابلس برأسمال 25 مليون دولار:
من حقها علينا وعلى ابنائها ان نساعدهم على النهوض من جديد
 
(أ.ل) – اعلن الرئيس نجيب ميقاتي اليوم عن “تاسيس صندوق استثماري خاص بطرابلس يحمل إسم “ثمار طرابلس” هدفه تحديد القطاعات الأقتصادية القابلة للتطور والمساهمة في  المؤسسات العاملة في نطاقها ومساعدتها، سواء كانت في مراحلها الأولى أو لها سنوات طويلة من العمل، على التطور والازدهار في سبيل  تدعيم إقتصاد هذه المدينة وتامين فرص عمل جديدة”. وشدد على “اننا  لن نترك طرابلس واهلها  لهمومهم، فقد عانت مدينتنا من حروب كثيرة ومصاعب جمة ومن حقها علينا وعلى جميع ابنائها ان نساعدهم على النهوض من جديد”.
وكان الرئيس ميقاتي اعلن عن اطلاق الصندوق في لقاء عقد اليوم في مقر غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس  في حضور حشد من الفاعليات الاقتصادية ورجال الاعمال في طرابلس والشمال .
بداية القى رئيس الغرفة توفيق دبوسي كلمة رحب فيها بالرئيس ميقاتي ونوه “بجهوده على الصعد كافة ووقوفه الى جانب طرابلس وأهلها”.وقال : هذا المشروع  واعد ويحقق طموحات دولة الرئيس وسنضع كل امكاناتنا في سبيل دعمه ومؤازرته. نحن نعتبر ان طرابلس منطقة واعدة جدا ونقاط الضعف فيها مقبولة ونحن قادرون على معالجتها ، كما ان امكانات المدينة وموقعها الاستراتيجي  يتطلبان  منا الثقة بذاتنا وقدراتنا”. وختم بالقول “نتمنى على جميع   السياسيين  ان يحذوا حذو دولة الرئيس وان يتعاونوا في سبيل نهضة ذرابلس وانمائها”.
الرئيس ميقاتي
ثم تحدث الرئيس ميقاتي فقال: يسرني اولا ان نلتقي  اليوم هنا ، في مقر غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس، هذه المؤسسة التي تقوم بدور كبير في إحاطة  كافة القطاعات الاقتصادية  ومساعدتها  تطوير خدماتها وعلاقاتها التجارية. كما  كانت السبّاقة في تأسيس أحدى  أنجح الحاضنات في لبنان والتي تمت بواسطتها مساعدة الكثير من المشاريع المبتدئة على تحقيق أهدافها والانطلاق بنجاح في عالم الاعمال  ما ساهم في جلب مستثمرين كبارا الى طرابلس والشمال عموما .
وقال: نلتقي اليوم من أجل الاعلان عن تاسيس صندوق استثماري خاص بطرابلس يحمل إسم ” ثمار طرابلس” هدفه تحديد القطاعات الأقتصادية القابلة للتطور  والمساهمة في  المؤسسات العاملة في نطاقها  ومساعدتها، سواء كانت في مراحلها الأولى أو لها سنوات طويلة من العمل، على التطور والازدهار في سبيل  تدعيم إقتصاد هذه المدينة وتامين فرص عمل جديدة . إن هدفنا من هذا المشروع الذي هو برأسمال قدره خمسة وعشرين مليون دولار أميركي، يعكس التزامنا بضرورة مواكبة مدينتنا الحبيبة وأهلنا الأعزاء فيها، ودعم مسيرة تطوير قطاع الأعمال عبر خدمات صندوق “ثمار طرابلس” لتخطي المعوقات والصعوبات المالية والإدارية والتسويقية وغيرها التي تحد من فرص نموها وتوسيع نطاق أعمالها.
اضاف: هذه المبادرة التي نحن في صددها اليوم دليل أن طرابلس، التي تختزن الكثير من الطاقات والمزايا التفاضلية، يمكنها النهوض من جديد اقتصاديا وإنمائيا إذا ما توافرت لها الظروف المناسبة وآليات الدعم والمساندة، ولكي تقوم بدورها المميز، عاصمة ثانية فاعلة منتجة مشرقة، ذات رسالة ودور، وتوضع على مسار التنمية الشاملة لتواكب المناطق اللبنانية التي سبقتها في هذا المجال. وقال: نعم، نحن نؤمن أن الخطوة الأولى تكون دائما هي الأصعب ولكنها تكون الأهم لنجاح اي مشروع او خطة. إن هذا الصندوق سيكون ، بأذن الله، الخطوة الأولى في جلب الاستثمارات الواعدة واعادة ضخ الحيوية في الكثير من القطاعات الانتاجية ، واعادة تثبيت شبابنا وأبنائنا في مدينتهم وبين اهلهم وتعزيز روح المبادرة والابتكار. هذا الصندوق سوف يدار من قبل مجلس ادارة مؤلف من السادة: نقولا نحاس، ماهر ميقاتي، هدى علم الدين، جمال رمضان، عادل افيوني ، طارق سعدي . وهؤلاء الاشخاص   الذين يتميزون بخبرة واسعة في مجال تطوير الاعمال  والعمل المصرفي والمالي وادارة الصناديق الاستثمارية . وسيكون من أولى مهام هذا المجلس العمل،  في خلال ثلاثة اشهر على ابعد تقدير، على وضع انظمة عمل الصندوق ، وتحديد نهائي للقطاعات التي سوف يصار الى دعم التوظيف فيها والاستفادة من تقديمات الصندوق مع تاريخ بدء العمل فيه عمليا.
وتابع: إننا من هنا، نؤكد مجددا ما سبق واعلناه والتزمناه على مدى سنوات ، نحن لن نترك طرابلس واهلها  لهمومهم. لقد عانت مدينتنا من حروب كثيرة ومصاعب جمة ومن حقها علينا وعلى جميع ابنائها ان نساعدهم على النهوض من جديد . طرابلس تختزن الكثير من الطاقات واصحاب الكفاءات ، وهم قادرون على فعل الكثير لانهاض هذه المدينة ، فلنوحد كل طاقاتنا ولنتعاون جميعا ، على اختلاف إنتماءاتنا  وتوجهاتنا ، للانطلاق بطرابلس نحو غد مشرق باذن الله.
وختم بالقول: كلمة اخيرة اتوجه بها الى اهلي في طرابلس : ثقتكم بنا غالية وبديهي أن نبادلكم هذه الثقة  بأسلوب عمل، كان دائما نهجي منذ تعاطيت الشأن العام ، اي التواصل الدائم  وليس الحضور الظرفي، التشاور المستمر وليس التفرد بالرأي، التفاعل الحقيقي معكم  وليس الانفعال، ومد اليد للجميع  في المدينة وخارجها خدمة لطرابلس وكل أبنائها . لا يمكنني أن أتصور لحظة، أني سأكف عن العمل والجهد، طالما أنتم معي وإلى جانبي: تقويني محبتكم وتشجعني إرادتكم، ويضيء دربنا  الطويل، ذلك الامل بأن يكون المستقبل أفضل من الحاضر والماضي، في وطن تحلو في سبيله كل التضحيات.
الوزير نحاس
بعد ذلك قدم الوزير السابق نقولا نحاس شرحا تفصيليا عن المشروع وميزاته، وقال “نأمل ان يبلسم المشروع الجروح القائمة في طرابلس والمساعدة في حل المشكأت الكثيرة في المدينة”.
وشكر الرئيس ميقاتي “على اطلاق هذا المشروع الذي يساعد في ايجاد فرص عمل جديدة هي الاساس في حل المشكلات الاقتصادية”.
بعد ذلك تحدث  السيد عادل افيوني فقال ” هذا المشروع يشكل فكرة عصرية هدفها المساعدة على النمو وهو فرصة فريدة لابناء طرابلس. نشكر دولة الرئيس على ثقته بنا  على امل ان ينال هذا الصندوق ثقة اهل طرابلس  وسنضع خبرتنا في خدمة هذا المشروع وابناء طرابلس”. 
وقال السيد طارق سعدي: “طرابلس تضم افضل الشركات في لبنان على المستوى العالمي وهذا المشروع سينجح باذن الله ونشكر دولة الرئيس على اتاحة المجال لنا للمساعدة في هذا المشروع”.-انتهى-
——
قهوجي بحث مع القادري الاوضاع بقاعا

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة، النائب زياد القادري وتناول البحث الأوضاع العامة وشؤونا تتعلق بمنطقة البقاع.-انتهى-
——
وزير المالية عرض لأوضاع الجامعة اللبنانية ومؤسسة الإسكان
واستقبل الجراح على رأس وفد من المستقبل

(أ.ل) – استقبل وزير المالية علي حسن خليل رئيس الجامعة اللبنانية عدنان السيد حسين وجرى عرض لمجمل المواضيع المرتبطة بالجامعة اللبنانية من جوانبها كافة، خصوصا للمواضيع المطروحة لجهة تعيين العمداء ومسألة تفرغ الأساتذة المتعاقدين كما تمت مناقشة موازنة الجامعة والاعتمادات المخصصة لها.
وقد أكد خليل حرصه على دعم كل المطالب المحقة للجامعة اللبنانية، وعلى استمرارية دورها والحفاظ على مستواها الذي يجب أن يبقى في أولويات المتابعة والاهتمام.
واستقبل خليل أيضا رئيس المؤسسة العامة للإسكان روني لحود مع أعضاء مجلس إدارة المؤسسة وجرى عرض شامل لأوضاع المؤسسة وسبل استمرار تأمين القروض لذوي الدخل المحدود.
وكان خليل استقبل صباحاً النائب جمال الجراح على رأس وفد من تيار المستقبل.-انتهى-
——-
السيد نصر الله أشاد بصلابة المقاومة في غزة وابداعاتها
وأكد لمشعل وشلح وقوف حزب الله والمقاومة اللبنانية إلى جانب انتفاضة الشعب الفلسطيني

(أ.ل) – أجرى سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله اتصالاً هاتفياً مساءً برئيس المكتب السياسي لحركة حماس السيد خالد مشعل حيث أشاد السيد نصر الله بصلابة وصمود المقاومين وابداعاتهم في الميدان وبالصبر الهائل لشعب غزة المظلوم المتماسك مع مقاومته في خياراتها وشروطها.
وأكد للأخ أبو الوليد وقوف حزب الله والمقاومة اللبنانية إلى جانب انتفاضة ومقاومة الشعب الفلسطيني قلباً وقالبا وارادة وأملاً ومصيراً. وكذلك تأييدها حول رؤيتها للموقف وشروطها المحقة لإنهاء المعركة القائمة.
وما سمعه السيد نصر الله من الأخ أبو الوليد يبعث على الثقة المطلقة بقدرة المقاومة على الثبات والصمود وصنع الانتصار الثاني في تموز انشاء الله تعالى.
كذلك اتصل السيد نصر الله بالأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي الدكتور رمضان عبد الله شلح حيث استعرضا الأوضاع الميدانية والتطورات السياسية الحاصلة، والحراك الدبلوماسي البطيئ والفاشل في مقابل تماسك الميدان وتوحد جميع فصائل المقاومة في هذه المواجهة المصيرية، واذا كان نتانياهو يستند في عدوانه على تأييد دولي وحكومي فإن المقاومة في غزة تستند إلى أقوى تأييد واحتضان شعبي على الاطلاق.
وجدد السيد نصر الله للأخ الدكتور رمضان موقف حزب الله والمقاومة الإسلامية في لبنان إلى جانب المقاومة في غزة وتضامنها وتأييدها واستعدادها للتعاون وللتكامل بما يخدم تحقيق أهدافها وافشال أهداف العدوان.-انتهى-
——-
حرب: نحيي صمود غزة ونطالب الجامعة العربية بتحرك فاعل لوقف العدوان

(أ.ل) – حيا وزير الاتصالات بطرس حرب صمود أهالي غزة في وجه العدوان الاسرائيليي، ودان “المجزرة التي تواصل قوات الاحتلال ارتكابها بحق الأطفال والرجال والنساء”، مطالبا جامعة الدول العربية “بتكثيف تحركها والضغط بكل إمكاناتها من أجل اصدار قرارات واضحة عن مجلس الأمن الدولي بوقف العدوان ومعاقبة مرتكبيه”.
وقال في تصريح اليوم: “لا يمكن لانسان أن يقف متفرجا على ما ترتكبه اسرائيل منذ نحو اسبوعين بحق شعب استبيحت حقوقه الوطنية والانسانية منذ أكثر من ستين عاما، وتستباح كرامته يوميا بالحصار والقمع والاذلال. أكثر من 500 مواطن بين طفل وشاب ورجل وامرأة قتلوا في القصف الاسرائيلي على مستشفيات ومدارس ومنازل في القطاع، وهجر عشرات الألوف من بيوتهم المدمرة. إن غزة كلها اليوم تخضع للعدوان والدمار والقتل، ولا ملجأ فيها يحمي المواطن من القتل”.
وأضاف “إنني إذ أندد بالعدوان الاسرائيلي وأستنكر الجرائم التي ترتكبها قواته بحق الأطفال والشيوخ، وخصوصا المجزرة الأخيرة في حي الشجاعية، أدعو جامعة الدول العربية وكل الدول العربية القادرة الى تحرك جاد لتقديم كل أنواع الدعم المادي والمعنوي، وخصوصا الانساني منه لأبناء القطاع، وللتحرك الفاعل على المستوى الدولي من أجل قرارات عادلة تصدر عن مجلس الأمن الدولي بإدانة العدوان وضمان حقوق الشعب الفلسطيني في غزة وفي المناطق المحتلة، في العيش الآمن والكريم، وإعادة بناء ما تهدم، وبالأخص في حقه بدولة وطنية مستقلة.
لقد آن الأوان لوضع حد لدوامة العنف التي يتسببها استمرار الاحتلال للأراضي الفلسطينية، وآن الأوان ان يستجيب العالم لصرخات الفلسطينيين، فيعيد اليهم حقوقهم في وطنهم وأرضهم، بما فيها حق العودة، ووضع حد نهائي لسياسات القمع والارهاب والاستيطان التي تمارسها سلطات الاحتلال الاسرائيلي”.
وختم حرب “انني كمسؤول وكمواطن لبناني قدم بلده الكثير من أجل القضية الفلسطينية، أرى من الواجب أيضا تحريك كل الإمكانات اللبنانية الديبلوماسية في كل المحافل العربية والدولية، دفاعا عن غزة وتخفيفا لمعاناتها، فإن في ردع العدوان ومساعدة الفلسطينيين بالوصول الى حقوقهم، دعما للبنان في وجه المخاطر التي تتهدده وتكريسا لدوره في تبني القضايا العربية العادلة وفي مقدمها القضية الفلسطينية”.
وكان حرب استقبل بعد الظهر وفد نقابة خبراء المحاسبة المجازين في لبنان برئاسة النقيب إيلي عبود، وبحث معه في الأوضاع العامة ولا سيما في المجال المالي والضريبي.-انتهى-
——-
طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

(أ.ل) –  صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 21/7/2014 البيان الآتي:
بتاريخي 22 و24/7/2014، ما بين الساعة 20,15  والساعة 24,00 من كل يوم، ستقوم القوات الجوية بتنفيذ طيران ليلي، بالانتقال بين القواعد الجوية التالية: بيروت، رياق، القليعات وحامات.-انتهى-
——-
زعيتر تفقد طرقا في جرد جبيل الجنوبي:
لانجاز مسح للحاجات التنموية ووضع جدول للاولويات

(أ.ل) – تفقد وزير الاشغال العامة والنقل غازي زعيتر، طرقات قرى جرد جبيل الجنوبي للاطلاع على واقعها، وعقد لقاء في مطعم “الربيع” تحت القلعة – العاقورة، بدعوة من عضو “تكتل التغيير والاصلاح” النائب عباس هاشم، مع الفاعليات ورؤساء البلديات والمخاتير في قرى جرد جبيل وبلداته للاعلان عن بدء تنفيذ طريق قرطبا – مزرعة السياد – عبود – المغيرة – يانوح – العاقورة، في حضور النائب نبيل نقولا، النائب السابق شامل موزايا، المطران منجد الهاشم، رئيس بلدية فتري مروان سعيد ممثلا رئيس إتحاد بلديات قضاء جبيل فادي مرتينوس، المسؤول التنظيمي لحركة “أمل” في جبل لبنان سعيد نصر الدين، المسؤول التنظيمي للحركة في جبيل وكسروان علي خير الدين، ورؤساء بلديات ومخاتير واعضاء مجالس بلدية واختيارية وعدد من الشخصيات والمهتمين.
استهل اللقاء بالنشيد الوطني وكلمة ترحيبية لمسؤول العلاقات الخارجية في “التيار الوطني الحر” الدكتور بسام الهاشم، انتقد فيها “غياب الانماء عن قرى وبلدات جرد قضاء جبيل مدى عقود”، مؤكدا “أهمية الخطوة لاعادة المنطقة الى رونقها التاريخي الحضاري”. وشكر للوزير زعيتر “اهتمامه بتلك القرى التي حرمت منذ عقود أدنى واجبات الدولة تجاه مواطنيها”.
نقولا
وألقى النائب نقولا كلمة أكد فيها أنه “نائب عن كل لبنان”، لافتا الى “الحالة المزرية والمزمنة التي تعانيها طرقات المنطقة وكأنهم يريدون فصلها وجعلها جزيرة معزولة عن كل لبنان”، شاكرا الوزير زعيتر على “سعيه الى إعادة التواصل بين المناطق اللبنانية”، وشدد على “أن تنفيذ طريق قرطبا – العاقورة تبرهن الحياة المشتركة بين جميع اللبنانيين”، وقال: “كل الذين يحاولون اليوم أن يصطادوا في المياه العكر لن ينالوا مبتاغهم، لأننا شعب واحد وأنا نائب عن جميع اللبنانيين”.
هاشم
بدوره، شكر النائب هاشم الوزير زعيتر على “سعيه الى تلزيم طريق لاسا – أفقا – المجدل – العاقورة، لان المشروع للمرة الاولى يكون بهذا المستوى في جرد قضاء جبيل بعدما عانى طويلا الحرمان ويؤدي إلى إعطاء الحقوق لاهالي المنطقة”، لافتا الى “أن عملية الانماء وإعادة الاعتبار الى حقوق المواطن اللبناني هي جزء أساسي من العمل الخدماتي وحتى العمل التشريعي”، وطالب ب “أن تكون الاولوية لانجاز الطريق الممتدة من لاسا أفقا المجدل العاقورة وطريق قرطبا عبود المغيري العاقورة بسبب حالتهما المزرية”.
زعيتر
وقال الوزير زعيتر: “إن الاخطار المحدقة بوطننا من جنوبه الى شماله، وما يتهدد حدودنا من عدوانية إسرائيلية وإرهاب، يعتمد على الدولة خصوصا في الدفاع ويعتمد على وحدتنا الوطنية في الوقوف صفا واحدا لاسقاط مشروع إخضاع لبنان لضغط الارهاب. إنكم الاولى بدعم قدرة الدولة وقدرة المجتمع على الصمود، وليس صحيحا أن هناك مناطق في لبنان تقع على منظار التصويب ومناطق بعيدة، فلبنان كله الان مساحة مناورة للارهاب، ولبنان يحتاج في هذه اللحظة السياسية الى الخلص من أبنائه من أجل أن يذودوا عن وجوده، أقول عن وجوده لان ما يجري على مساحة المنطقة هو معركة وجود لكيانات وهويات وإنتماءات، وهناك من يحاول أن يخلط التاريخ والجغرافيا ويشكل دولا وبيعات وإمارات عابرة للحدود تلغي الحدود، وهذه العناوين كلها تتربص بلبنان فيما تشارك مجموعات غير مسؤولة في تعكير صفو الاستقرارالنسبي عبر الجنوب في محاولة لجعل هذه المنطقة العزيزة منصة لاطلاق الصواريخ”.
وأضاف “ما أود تأكيده هو اصطفافنا خلف جيشنا لحماية حدود وطننا وحدود مجتمعنا وضمان امنه، هذا أولا ودائما، ومن هناك كان سعينا الى تحقيق التزام وطني بزيادة عديد الجيش ورفع كفايته الوطنية من أجل تمكينه من القيام بمهمة الامن الى جانب الدفاع. أما ثانيا فالتعايش الوطني الراسخ الذي يشكل صيغة لبنان وعلامته الفارقة في زمن التذابح الطائفي والمذهبي والعرقي والجهوي والفئوي، هذا التعايش حفظه يجب أن يكون إلتزاما، ونحن نؤكد التزامنا ادبيات إمامنا السيد موسى الصدر الذي بشر في كل مسجد وكنيسة وحسينية ودير وعلى كل منبر بالعيش المشترك والاندماج الوطني، وكذلك إلتزامنا تأكيد رئيس مجلس النواب نبيه بري الوفاق والحوار وعلى اعتبار انجاز الاستحقاق الرئاسي أولوية وطنية، لان لبنان من دون رأس للدولة سيفقدنا ثقة الاشقاء والاصدقاء وثقتنا ببعضنا البعض، ونأمل في أن نتمكن قريبا من بناء تفاهم حول الاستحقاق الرئاسي”.
واعتبر “أن التنمية تبقى الاساس في ترسيخ العدالة الاجتماعية وتطوير قوى العمل والانتاج وتمكين الانسان وتعزيز إزدهاره”، لافتا الى أنه “يجب أن ينجز قريبا مسح للحاجات التنموية للمنطقة ووضع جدول للاولويات، وتعهد التزام الوزارة مطالب المنطقة إذا رصدت الاعتمادات والميزانيات الحكومية اللازمة، وتوقفت محاولات إقصاء التشريع وتهميش المجلس”.
وختم “انني على استعداد لوضع الكفايات الخاصة في الوزارة بالتعاون معكم من أجل إنجاز مسوحات بما يختص بعمل وزارتنا وإدارتنا من أجل ترتيب إلتزامنا، وما هذه الطريق التي نفتتحها والتي تربط بين أحبة في قراهم سوى دفعة على الحساب، نأمل بعدها في إطلاق ورشة تأخذ بيد كل جرد قضاء جبيل وأعالي القضاء الى القديس شربل من أجل أن تشع بركاته على كل لبنان”.
وكانت كلمة للاعلامي رعد الهاشم سأل فيها: “أين الدولة من تنفيذ التزامتها رفع الحرمان المزمن وتحسين حال الطرقات المزرية في الجرد الجنوبي لقضاء جبيل؟”.-انتهى-
——-
الأمن العام: توقيف 35 شخصاً لارتكابهم أفعالاً جرمية

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة للأمن العام البيان الآتي: 
قامت الاجهزة المعنية في المديرية العامة للأمن العام خلال الفترة الممتدة من تاريخ 12/07/2014 لغاية 20/7/2014، وبإشراف النيابات العامة، بتوقيف عدد من الاشخاص بتهم ارتكاب افعال جرمية وذلك على الشكل التالي: – سبعة وعشرون شخصاً بجرم تزوير مستندات سفر لتسهيل عمليات انتقال لأشخاص من لبنان إلى دول أوروبية وآسيوية وأفريقية – اربعة أشخاص بجرم دخول البلاد خلسة ومخالفة نظام الإقامة – شخصان بجرم استعمال مستندات غير عائدة لهما – شخصان بملفات امنية. 
بعد انتهاء التحقيق مع الموقوفين احيلوا جميعاً الى القضاء المختص.-انتهى-
——-
المشنوق التقى القادري ووفدي تجار الحمرا وبدارو
وعائلة النائب الراحل ميشال الحلو

(أ.ل) – عرض وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق مع وفد من جمعية تجار شارع الحمرا ومتفرعاته وضع الشارع على المستويات الخدماتية والامنية والانمائية، وضم الوفد: رئيس الجمعية زهير عيتاني، نائب الرئيس ايلي ربيز، امين السر عبد الرحمن الحمصي، مدير العلاقات العامة محمد سلام، المختار ميشال بخعازي ورجل الاعمال محمد الحاراكي.
بعد اللقاء قال عيتاني: “بحثنا في ظاهرة التسول وماسحي الاحذية المتفشية في شارع الحمرا ومتفرعاته، وبعد البحث في هذا الموضوع وعدنا معالي الوزير ان يكافح ظاهرة التسول وماسحي الاحذية لنعيد الى الشارع بريقه، خصوصا مع اقتراب موسم الاعياد المجيدة”.
اضاف “ان شارع الحمرا لم يتأثر بأي من العمليات الامنية التي حصلت في المنطقة منذ مدة، بل هو سيبقى ملتقى تجاريا وسياحيا وحضاريا لجميع الفئات من جميع الاطياف والاجناس”.
القادري
ثم التقى المشنوق النائب زياد القادري وبحث معه في الاوضاع العامة في البلاد وامور تهم منطقة البقاع الغربي.
الحلو
واستقبل ميشلين الحلو عقيلة النائب الراحل ميشال الحلو التي حضرت على رأس وفد من العائلة لشكره على مواساة العائلة بوفاة النائب الحلو.
تجار بدارو
والتقى وفدا من الهيئة الادارية لجمعية تجار بدارو برئاسة جورج البراكس وناقش معهم في قضايا ادارية وامنية متصلة بأمن المنطقة التي تعيش حركة انتعاش اقتصادية وتجارية ولا بد من مواكبتها باجراءات امنية تعزز ثقة المستثمرين في المنطقة.
وهنأ البراكس الوزير المشنوق على “الانجازات الامنية التي حققتها الحكومة، وشدت الهيئة الادارية على ايادي الوزير المشنوق دعما لكل الاجراءات الامنية التي اتخذتها الوزارة ضمانا للامن والاستقرار في البلاد”.
وطالب الوفد ب”تشديد بعض الاجراءات الامنية الضامنة للاستقرار والامن ومواجهة كل اشكال الفوضى، وتعزيز مركز حرس بيروت القائم في شارع بدارو واعادة تركيز النقاط الامنية في المنطقة في ضوء المشاريع الجارية لتأهيل بولفار سامي الصلح والشوارع الفرعية في المدينة”.
ولفت الوفد الى “النهضة التجارية والاقتصادية التي تعيشها المنطقة بعد اعادة تأهيل الشارع الرئيسي في المنطقة، وطالب بحمايتها باجراءات امنية تعزز ثقة المواطنين بوجود اجهزة الدولة المختلفة”.-انتهى-
——
فرعون التقى وفدا من الجمعية الثقافية البرازيلية اللبنانية
وتلقى دعوة لحضور نشاط سياحي في راشيا

(أ.ل) – استقبل وزير السياحة ميشال فرعون قبل ظهر اليوم، وفدا من الجمعية الثقافية البرازيلية اللبنانية برئاسة لوري برايس، وعضوية ممثل الجمعية في لبنان روبير خطاب والفنانة سامية صعب وميا عازار، وتم البحث في المعرض الذي ستقيمه الجمعية في ساو باولو لعرض الفن اللبناني الذي ستقدمه صعب عن مشاهد من تاريخ لبنان بعاداته وتقاليده وألبسته.
وأوضحت رئيسة الجمعية على الاثر، ان “اللقاء كان لوضع الوزير فرعون في اجواء هذا المعرض الذي سيلقي الضوء على لبنان الثقافة، والذي يحضره عادة الرسميون الكبار في البرازيل اضافة الى الجالية اللبنانية هناك.
ورأت ان “الوضع الامني في لبنان يبقى افضل من أي بلد آخر”، مشيرة الى أن وزير السياحة “شجع الوفد على اقامة مثل هذه المعارض الثقافية التي يعطي صورة واضحة عن لبنان الجمال والثقافة والابداع”.
معلولي
ثم استقبل فرعون ليليان جامو معلولي من جمعية “انماء راشيا” ومن مؤسسي لجنة مهرجاناتها التي طرحت عليه رعاية وحضور النشاط السياحي الثقافي البيئي في راشيا بعنوان “تمش على خطى المسيح”، في 2 و 3 آب المقبلين على سفح جبل حرمون.
وأشارت معلولي على الاثر، الى ان “هذا الحدث السياحي الثقافي البيئي اصبح تقليدا سنويا برعاية وزارة السياحة يقام في عطلة نهاية الاسبوع الاول من شهر آب”، مؤكدة أن “رعاية وحضور الوزير فرعون هو حجر اساس لسياحة مستدامة وبيئية ودينية تقام في الهواء الطلق وتستقطب السياح وتسحرهم لما لهذا المكان المقدس من قيمة دينية تاريخية وجغرافية عريقة”.
ولفتت الى أنه يشارك في هذا الحدث السياحي: اتحاد بلديات جبل الشيخ، جمعية حرمون للمكفوفين، بيتنا، الطفل الريفي، راشيا ماراتون، حدائق راشيا.-انتهى-
——-
الجيش: رمايات جوية بالأسلحة الرشاشة والصاروخية في حنوش – البترون
 
(أ.ل) –  صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الإثنين 21/7/2014 البيان الآتي:
بتاريخي 22و 24/7/2014  اعتباراً من الساعة 8.00 ولغاية الساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم طوافات تابعة للقوات الجوية في حقل رماية حنوش – البترون، بتنفيذ رمايات جوية بالأسلحة الرشاشة والصاروخية.
لذا تدعو قيادة الجيش المواطنين إلى عدم الاقتراب والتجوال في محيط بقعة التمرين حفاظاً على سلامتهم الشخصية.-انتهى-
——-

 
إستقبال شعبي حاشد لرئيس الكتلة الشعبية في مدينته زحلة
سكاف: سنبقى معاً، وسنعمل لإستعادة قرارنا

(أ.ل) – بمناسبة عيد مار الياس، بادر أهالي زحلة وقضائها أمس إلى إقامة مهرجان شعبي حاشد لإستقبال رئيس الكتلة الشعبية الياس سكاف والإحتفال بعودته إلى زحلة بعد غياب قسري، شارك فيه الآلاف من المواطنين الذي توافدوا من كافة قرى قضاء زحلة والبقاع.
المحطة الأولى كانت في “كسارة” حيث توقف موكب سكاف تحت أقواس النصر وسط هتافات المناصرين، بعدها كانت وقفة أخرى في حوش الأمراء حيث كانت بإنتظار الموكب حشد من المناصرين والمحبين تقدّمهم رئيس بلدية زحلة معلقة وتعنايل جوزف دياب المعلوف، ثم تقدّم الموكب نحو مدخل زحلة المنارة، ومنها إلى “البولفار” وسط أعداد هائلة من اللافتات وأقواس النصر التي إنتشرت في كل شوارع المدينة، كما أطلق الأهالي المفرقعات النارية ونثروا الورود ونحروا الخراف إحتفالاً بعودة سكاف إليهم سالماً معافى.
وبعد مباركة المطران عصام درويش الذي إستقبل سكاف من امام مطرانية زحلة للروم الملكيين الكاثوليك، كانت المحطة الأكبر والأهم أمام مكاتب الكتلة الشعبية في سيدة النجاة، حيث غصّت الساحة والشوارع المحيطة بالحشود، وكانت كلمة لسكاف عبّر فيها عن شكره وإمتنانه لكل من شارك بهذا الإستقبال وقال ” أشكركم فرداً فرداً يا أبناء زحلة وقضائها، أنتم الذين جئتم كافة القرى والضيع شرقاً وغرباً، ومن كافة الطوائف سني شيعي ومسيحي، فهذه هي مدرستنا وهذا ما تعلمّناه. مهما حدث لن نترك هذا الخط وهذه المدرسة، القائمة على الوحدة الوطنية واللاطائفية”.
وأضاف:” أعدكم أن أبقى  معكم  لآخر يوم من حياتي، أعدكم بأن أعمل معكم ولكم بإخلاص ووفاء وشفافية، فهذا ما نحتاجه في بلدنا، ونحن عندما فقدنا هذا الطريق ضاعت البلد، لذا المطلوب اليوم هو أن نتكاتف جميعاً لإعادة ترميم أنفسنا وإعادة بناء ما فقدناه في السنوات الماضية”.
وأكد سكاف ” أن الكلمات تعجز عن التعبير عن مدى محبتي لكم ولمدينتي ومنطقتي…..”،  قائلاً “إذا خنتكم في يوم ما فحاسبوني، انتم الشعب ومن حقكم الطبيعي أن تعيشوا بكرامة وإحترام وظروف لائقة، ولذا يجب أن تحاسبوا كل من خان مصلحتكم، فلا خلاص لنا سوى بالمحاسبة، القرار الأول والأخير هو لكم، ومعاً نبني هذا البلد، ولكن كل هذا يبقى بعيداً ما لم تتوفر وحدة الصف والإرادة الوطنية الجامعة”.
وختم سكاف قائلاً ” لا استطيع أن أختم كلامي سوى بإلتزام، إلتزام بالعمل الدائم من أجل مصلحتكم ومصلحة لبنان، والوعد بأننا سنعمل معا لإستعادة إعتبارنا وقرارنا”.
 بعدها توجه سكاف إلى داخل دارته لإستقبال المهنئين، بحضور عدد كبير من الشخصيات والفعاليات السياسية والإجتماعية والأمنية والعسكرية والدبلوماسية.-انتهى-
——-
حوري: مبادرة الحريري خارطة طريق سداسية وضعت النقاط على الحروف

(أ.ل) – رأى النائب عمار حوري، في حديث لمصدر إعلامي “ان مبادرة الرئيس سعد الحريري خارطة طريق سداسية وضعت النقاط على الحروف ووضعت منهجا واضحا لتسلسل الأمور ووضعت انتخاب رئيس جديد للجمهورية في مقدمة المقدمات، واعتبرت أن هذا الإنتخاب هو المقدمة الحقيقية للاستقرار الدستوري والتشريعي ولإستقرار المؤسسات”.
ولفت إلى أن “الرئيس الحريري كان على تواصل شبه دائم سواء مع مكونات قوى 14 أو مع بعض مكونات الفريق الآخر”, مؤكدا أن هذا التواصل لم يتوقف ولكن منذ إطلاق الخطة فإن هذا التواصل سيتخذ بعدا آخر وسيفعل لمحاولة الوصول إلى أرضية مشتركة, وكلام الرئيس بري يأتي بإتجاه إيجابي وكذلك كلام النائب جنبلاط والدكتور جعجع وإن كنا نسمع ردات فعل من بعض مكونات الفريق الآخر”.
وعن موقف التيار الوطني الحر حيال مبادرة الرئيس الحريري أوضح أن التكتل سيجتمع يوم الثلاثاء وسيصدر بيانا, مستغربا أن “يكون موقفه سلبيا تجاه كلام يدعو إلى تنفيذ الدستور وإلى انتخاب رئيس جمهورية”.
سئل: هل يمكن أن نسمع تسمية رئيس كما حصل مع الرئيس سليمان؟
أجاب: “نأمل انتخاب رئيس اليوم قبل الغد في أقرب وقت ممكن والجميع يعلم أن التعقيدات الموجودة في هذا الوقت ليست قليلة خاصة أن فريقا لبنانيا أخذ هذا الأمر إلى بعده الإقليمي وربما يعتبرونه ورقة يمكن الضغط من خلالها في أجندته الإقليمية, كل هذا لا يمنع أن نقوم كلبنانيين بجهود مضاعفة لإنجاز هذا الإستحقاق”.
وفي قضية الرواتب للقطاع العام، أشار النائب حوري إلى الاتصالات ستستأنف اليوم ما بين فريقنا السياسي ووزير المال، وإن التجاذب الذي يقوم به الفريق الآخر هو ضغط سياسي وليس ضغطا قانونيا أو دستوريا لأن الجميع يعلم أن هناك نصوصا تشريعية تسمح بدفع هذه الرواتب”، لافتا إلى أنه “لا يستطيع أحد احتمال قرار عدم دفع الرواتب لأن ذلك خطير جدا”.
وعن الوضع الأمني، رأى أن الحكومة نجحت في الدخول إلى خطة أمنية وهذه خطوة بالإتجاه الصحيح ولكنها لا تزال تحتاج إلى تحصين وإلى تدعيم”، لافتا إلى “التعاون الحاصل بين الأجهزة الأمنية وإلى تصميم الحكومة على تنفيذ هذه الخطة تحت سقف القانون”, وقال: “إن تيار المستقبل أكد في البيانين الصادرين ضرورة التزام القانون والإبتعاد عن أي تجاوزات قد ترتكب, وأن الأساس هو ضبط الأمن والوصول إلى بر الأمان”.
وعن الأوضاع في غزة، قال النائب حوري: “لا بد من أن ننحي جميعا لشهداء غزة وللشعب الفلسطيني البطل الذي يواجه بوسائل بدائية هجمة وحشية. مرة جديدة تدفع غزة الثمن وتواجه وحشا كاسرا يملك قدرة عسكرية هائلة, لقد رأينا المجزرة الإسرائيلية في حي الشجاعية وموقفنا الواضح هو الإنحياز إلى الشعب الفلسطيني الذين وصفهم بالأبطال الحقيقيين”, مضيفا أننا “كتيار المستقبل قمنا الأسبوع الماضي باعتصام أمام الإسكوا وسلمنا ممثل الأمين العام في لبنان مذكرة بهذا الشأن ولكن حيال المجزرة التي رأيناها قد نخجل من أن نكتفي بكلام إدانة أو مذكرة, لقد سمعنا بيان مجلس الأمن الذي طالب بوقف إطلاق النار مطالبا بدوره المجتمع العربي بوقف هذا العدوان الإسرائيلي”.
وأكد النائب حوري أكد أن الشعب الفلسطيني يملك خياراته وإن إسرائيل ترتكب خطأ كبيرا حين حاولت أن تعيق عمل الحكومة وتلاقي الشعب الفلسطيني”.
ورأى “ان ما يحصل في العراق وفي سوريا هو بوادر تقسيم فعلي على الأرض، ومن نعم الله على لبنان أنه أعطانا تركيبة معينة لا يمكن أن تقسم. ولبنان بتنوعه وتعدده هو ميزة هذه المنطقة ونحن كلبنانيين استخلصنا العبر من تجارب سلبية سابقة واقتنعنا بها أن التقسيم غير وارد في لبنان, نحن في لبنان نتخاطب في السياسة وترتفع وتيرة خلافاتنا ولكن مبدأ التقسيم لا تربة خصبة له ولا إمكانيات لذا نحمد الله أنه أعطانا هذا البلد بهذه المواصفات وجنبنا المزيد من المآسي”.-انتهى-
——-
حماده: لنتماسك وننتخب رئيسا

(أ.ل) – أسف النائب مروان حماده في حديث الى مصدر إعلامي “كون وعلى بعد يومين من جلسة إنتخاب رئيس للجمهورية فإن فريق الثامن من آذار لم يتلقف خطاب المبادرة للرئيس سعد الحريري”، وقال: “من الواضح ان لا سبيل للخروج من المأزق إلا بإنتخاب رئيس للجمهورية”.
أضاف “نحن نعلم ان الرئيس نبيه بري يوفد نوابه الى الجلسة ونعلم ايضا ان هناك اتفاقا بين قوى 8 آذار لعدم تأمين النصاب أيا كان الثمن بإنتظار التغيير الجذري في المنطقة، ما يؤمن وصول العماد ميشال عون أو اثنين من الاربعة الذين إجتمعوا عند البطريرك مع العلم ان هذا كله يجري على رمال حارقة في العالم العربي”.
وأشار الى ان “المهم كان الا نتلهى بالخرئط العسكرية ونهتم بالخريطة البرلمانية لأن الاستمرار في هذا المنحى يضع لبنان في دائرة الخطر”.
وأكد ان “الازمة ليست بين المستقبل والرئيس بري إنما الأزمة ازمة رئاسة وصدام بين سياستين في المنطقة تأكلان الاخضر واليابس”.
وختم حماده “ان المهم ألا نكون لا الاخضر ولا اليابس لذلك علينا ان نتماسك وننتخب رئيسا للجمهورية”.-انتهى-
——-
الجيش: تمارين تدريبية واستخدام قنابل مدخنة في تل الزعتر – المكلس

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 21/7/2014 البيان الآتي:
بتاريخي 23و24/7/2014، اعتباراً من الساعة 10.00 ولغاية انتهاء المهمة من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة تل الزعتر – المكلس، باجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية واستخدام قنابل مدخنة.-انتهى-
——-
أرسلان ندد بالعدوان على غزة ودعا إلى حل جذري لشح المياه في لبنان

(أ.ل) – عقد رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني النائب طلال ارسلان مؤتمرا صحافيا في دارته في خلدة، في حضور رئيس المجلس السياسي نسيب الجوهري والمستشار الإعلامي سليم حمادة.
واستنكر العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين، وقال: “نحن أمام مجزرة جديدة يرتكبها العدو الصهيوني بحق أشقائنا الفلسطينيين في غزة، فلم يسبق للبشرية أن شهدت في الأزمنة الحديثة وحشية كهذه الوحشية”.
أضاف “نؤكد تضامننا الكامل مع أشقائنا الفلسطينيين، ونوجه التحية الى أرواح الشهداء الأبرار والدعاء للجرحى بالشفاء العاجل لشعب فلسطين المجاهد الصبور”.
ودعا الى “رص الصفوف الفلسطنية بوجه الإجرام الصهيوني الذي تجاوز بمراحل كل قواعد الحروب، وتوحيد الموقف الفلسطيني بحيث يتم تغليب هذا الموقف الموحد على أي اعتبار، آخر لأن وحدة الفلسطينيين تمكن من تحقيق المعجزات”. وتوجه الى اللبنانيين “الذين تنطبق عليهم هذه الوصفة”، مطالبا “ببتوحيد الصفوف حول مشروع الدولة العادلة لتمييزها عن نظام التفرقة العنصرية المعمول به”، ومعتبرا أن “الوحدة هي الأساس الفعلي لاستمرار الكيان على قيد الحياة”.
من جهة ثانية، تطرق ارسلان الى ملف أزمة المياه الذي وصفه “بالخطير جدا”، متحدثا عن “احتمال دخول لبنان في موسم من الجفاف قد يمتد لسنوات”. وقال: “لقد وصلنا الى هذا الوضع الكارثي نتيجة تراكم الأخطاء بسبب عدم التخطيط الفعلي والعلمي في الدولة اللبنانية، ونتيجة نظام التمييز العنصري الذي يتناقض أساسا مع مشروع قيام دولة بكل ما للكلمة من معنى. فلا يخفى على عاقل أن الأزمة التي تشل مؤسساتنا الدستورية ناجمة عن قدرة نظام التمييز العنصري اللعين على تعطيل عجلات الدولة”.
أضاف “لسنا هنا في صدد محاكمة النظام الفاسد المفسد، وإنما في صدد تسليط الضوء على الحلول الممكنة لإنقاذ لبنان من أزمته عبر قدراته المائية المتوافرة وغير المكلفة على الإطلاق. وحتى لا نضطر الى الإستدانه مجددا ولا للارتهان أكثر فأكثر للخارج، فقد توصل فريق الخبراء من الغطاسين اللبنانيين المحترفين بقيادة النقيب محمد السارجي الى اكتشاف عدد من ينابيع المياه العذبة في قعر البحر داخل المياه الإقليميةاللبنانية، فقد كثف هذا الفريق رحلات الإستكشاف التي تضمنت مسحا دقيقا لمساحات واسعه من قعر المياه الإقليمية اللبنانية حيث أفضت الى اكتشاف ما مجموعه 21 ينبوع ماء متدفق عذب”. ولفت ارسلان “من خلال الملاحظات التالية الى كيفية انقاذ اللبنانيين من كارثة مائية محتملة:
“أولا- ان كميات التدفق من ينابيع المياه العذبه هذه كميات ضخمة بلا شك، وتتجه المعلومات الى الجزم بأنها تغطي حاجة الشعب اللبناني من مياه الشرب، بل وتزيد، بحيث تمكن لبنان من تصدير هذه السلعة المباركة النظيفة الى الخارج، بدءا بمنطقة الخليج وغيرها.
ثانيا- المدهش في الأمر أن استخراج هذه المياه لا يكلف شيئا، لكونها لا تحتاج الى تنقيب، بل هي تقدم نفسها لنا، فتصعد الى سطح البحر وتشكل بركا من السهل رؤيتها بالعين المجردة.
ثالثا- إن سحب المياه الى اليابسة يتم بواسطة الجاذبية، والآليات التي تستخدم لهذا الغرض بسيطة جدا، إن لم نقل بدائية، وتكلفتها تكاد لا تذكر”.
رابعا- تبين أن اللبنانيين الأقدمين كالفينيقيين مثلا، لجأوا الى هذه الينابيع بدليل وجود مستوعبات لمياه الشرب قبالة الشواطئ، وخصوصا في مناطق الجنوب، فهل يعقل أن نحرم أنفسنا منها في وقت بدأ العطش اليوم يدق أبواب الأسر اللبنانية؟
خامسا- أمس تحديدا، وكما في كل يوم تقريبا، سمعنا نداءات يطلقها الأهالي غاضبين من شح المياه ان لم يكن من انقطاعها بالكامل عنهم، فهل يعقل أن يعطش أبناء مدن الشريط الساحلي، من أقصى الشمال الى أقصى الجنوب، بينما ينابيع المياه الحلوة فوارة من خير الله أمام شواطئهم، وطالما سبق لأسلافهم أن ارتووا منها قبل أكثر من ألفي سنة.
سادسا- إن هذه الثروة البحرية من مياه الشرب صعب جدا أن تنضب، لكونها جزءا لا يتجزأ من النظام البيئي الطبيعي… Eco- System.
سابعا- لبنان دخل عمليا في عصر جديد لم يعتده طيلة العصور الحديثة. فمن الآن وصاعدا بات علينا أن نخزن المياه داخل مستوعبات ضخمة كما هي الحال بالنسبة الى المحروقات.
في سنوات الجفاف القاسية نلجأ الى الينابيع البحرية، وأما في سنوات البحبوحة المائية فتخصص هذه للتصدير”. ولفت الى ان “أجراس الإنذار باتت تدق بلا انقطاع، مما يحتم علينا ادخال تغييرات بنيوية شاملة على نظامنا المعيشي بغية لجم التبدير الحاصل على صعيد استهلاكنا للمياه. ان أزمة المياه هي نفسها الأزمة الكبرى التي بأيدينا نحن أوقعنا أنفسنا فيها. ولكن من طباع الأزمات أنها تتحول أحيانا الى فرص للنجاة بالقدر نفسه الذي بوسعها أن تكون معبرا مباشرا الى قلب الأتون. بمعنى آخر، ان سلوكنا هو الذي يحدد وجهة سير الأزمة في اتجاه النجاة، أم في اتجاه الأتون.
لقد بددنا ثروتنا المائية بأيدينا مثلما بأيدينا دمرنا ثروتنا البيئيه مثلما بأيدينا دمرنا ثروتنا الزراعية وكذلك فعلنا بصناعتنا الناشئة وبحقول الآثار الرائعة وبالسياحة. واليوم يكفي أن نبدأ بترتيب وضعنا المائي وفق الأصول والقواعد العلمية السليمة، حتى تصل الترددات الإيجابية الى القطاع الزراعي، وهكذا دواليك مرورا بالنظام السياسي، لأن الأمور مثل الأوعية المتصلة تتأثر كلها ببعضها البعض”.
وحذر ارسلان من ان “الاستهتار المستدام بموضوع المياه الذي يشجع البعض على طرح مشروع خصخصة القطاع المائي، وان اي توجه في مثل هذه الخطوة سوف يكون سرقة وسطوا على وقف عام للشعب اللبناني، بل وخيانة عظمى ترتكب بحق لبنان الوطن وأهله”. ودعا اللبنانيين الى “قطع الطريق أمام هذا المخطط الشرير، لان المياه كما الهواء ليس مسموحا تعريضها للخصخصة”.
كذلك دعا رئيس مجلس الوزراء ووزير الطاقه والمياه الى “فتح ملف الثروة المائية العذبة المتوفرة في مياه لبنان ألإقليمية والإقدام على الخطوات الضرورية لتوظيف هذه الثروة العملاقة في خدمة الشعب وتنمية الوطن”، مشيرا الى ان “فتح هذا الملف يجب ان يشكل نقطة انطلاق لوضع استراتيجية مائية للبنان تسمح بمواجهة التحديات البيئية والمناخية التي تستجد. ولا بد لهذه الاستراتيجية ان تستوحي من المخطط التوجيهي الكبير الذي وضعه قبل 70 سنة فقيد لبنان الكبير شهيد العالم ابراهيم عبد العال”.
وفي الختام تقدم بالشكر للإعلاميين ووسائل الإعلام “الذين يبدون حرصهم على هذا الملف ومواكبته بدقة”، وحض الدولة على “وجوب تقديم كل المساعدات اللازمة لنقابتهم التي تؤدي دورا وطنيا على مستوى رفيع، بإمكانات اقل من زهيدة”.-انتهى-
——–
الساحلي غادر لبنان متوجهاً إلى طهران

(أ.ل) – غادر لبنان اليوم متوجهاً إلى طهران وفد نيابي برئاسة النائب نوار الساحلي وعضوية النائبين قاسم هاشم وعبد المجيد صالح وذلك لحضور الإجتماع الطارئ لإتحاد مجالس دول منظمة التعاون الاسلامي المنعقد في طهران.-انتهى-
——-
“حركة النضال اللبناني العربي” بعد اجتماع مكتبها السياسي:
مجزرة الشجاعية رداً على صمود غزة وانتصارات المقاومة
 
(أ.ل) – عقد المكتب السياسي لحركة النضال اللبناني العربي اجتماعاً برئاسة الأمين العام النائب السابق فيصل الداوود، جرى خلاله استعراض للتطورات اللبنانية والعربية، ونتائج العدوان الإسرائيلي على غزة، وأصدر البيان الآتي:
اولاً: تهنئة الرئيس السوري بشار الأسد على أدائه القسم لولاية ثالثة، بعد الانتخابات التي حاز فيها على ثقة عالية من الشعب السوري الذي توجه اليه الرئيس الأسد في خطابه على انه بصموده هو من افشل المؤامرة على سوريا، حيث حدد توجهه للمرحلة المقبلة   في استمرار المعركة على الإرهاب، وإعادة الأعمار والبناء وعودة النازحين، واستكمال الإصلاح السياسي والنهوض الاقتصادي واستعادة المناطق التي غزاها الإرهابيون، في مواجهة مشروع تقسيم سوريا.
ثانيا: ان استمرار العدو الصهيوني في ارتكاب مجازره ضد الشعب الفلسطيني في غزة، هو ترجمة عملية لتاريخه الإجرامي الدموي في الإرهاب المنظم الذي بدأ مع هذا الكيان الغاصب منذ تكوينه على يد العصابات الصهيونية الإجرامية وبغطاء استعماري بريطاني ثم فرنسي وأميركي واليوم دولي ومعه أنظمة عربية متخاذلة.
اننا نرى في صمود شعبنا الفلسطيني، تأكيد على ان نهج المقاومة هو الذي انتصر في لبنان ويحقق  انتصارات في فلسطين رغم المآسي لكن لم يعد الفلسطينيون وحدهم يتألمون من وحشية الاحتلال وكان أخرها مجزرة حي الشجاعية التي تذكر بمجزرتي قانا وغيرهما، بل ان المستوطنين اليهود باتوا في الملاجئ ويدب الرعب فيهم وفقدوا ثقتهم بقياداتهم التي لم تعد فلسطين المحتلة أمنة لهم، ويفكرون بالهجرة منها، بعد ان شاهدوا النخبة في جيشهم كلواء غولاني تتهاوى امام عمليات المقاومة.
ثالثاً: ان الانجازات الأمنية للجيش والقوى الامنية في ملاحقة الارهابين وشبكاتهم هي من الاعمال التي تصب في صالح الامن في لبنان ونجاح التنسيق بين الاجهزة الامنية المؤمن بغطاء رسمي وسياسي، نأمل ان يستمر.
رابعاً: لا يجوز التلكؤ والجدل البيزنطي حول سلسلة الرتب والرواتب بل يجب ان تنتهي هذه المهزلة المأساة بإقرار الحقوق لأصحابها.-انتهى-
——-

غصن: تحركات للاتحاد بكل الوسائل الديموقراطية بعد رمضان والعيد

(أ.ل) – صدر عن الاتحاد العمالي العام في لبنان بياناً جاء كالآتي:
عقد الاتحاد العمالي العام في لبنان حفل إفطاره السنوي غروب يوم الأربعاء السابق الواقع فيه 16/7/2014 في مطعم الساحة – طريق المطار. تحدّث في حفل الإفطار رئيس الاتحاد غسان غصن وأعضاء من المجلس التنفيذي بالإضافة إلى مسؤولي  المكاتب العمالية في الأحزاب اللبنانية.
كعادته يحلّ علينا شهر رمضان الفضيل ببركته فيجمعنا كلّ عام حول مائدته الكريمة، أعاده الله عليكم وعلينا جميعاً بحالٍ أفضل لبلدنا وشعبنا وأمتنا العربية.
ثمانية أيام بلياليها والشعب الفلسطيني الأبي في قطاع غزة المحاصر يتعرّض مجدداً للجرف بعد الرصاص المسكوب والى مجازر وحشية على يد المستوطنين الصهاينة حيث يتعرّض المواطنون الى حملة جرف لمنازلهم بعد حملة الرصاص المسكوب والتي لم تنل من عزيمة الشعب الفلسطيني وإرادته بالصمود في أرضه ومقاومة الاحتلال. فلا الصواريخ التي تستهدف المدنيين والتي تقوّض العمران قادران على ثني عزيمة المقاومة الفلسطينية الناهضة من تحت الرماد كالفينيق.
إنّ الصمود الأسطوري هو لشعب فلسطين ولأهلنا في غزة في وجه الحصار والقتل والاعتقال والاغتيالات والردّ البطولي بالصواريخ من تحت الأرض ومن فوقها والذي طال مدن العدو ومنشآته الحيوية وأدّى إلى حالة الهلع في صفوف قطعان الاحتلال.
كل ذلك يذكّر العدو قبل الصديق بالانتصارات الحاسمة التي سطّرتها المقاومة في لبنان على مدى العقود الثلاثة الماضية وأبرزها الانتصار التاريخي ودحر العدوان في مثل هذا الشهر منذ العام 2006.
فتحية إلى أهلنا في غزة وتحية للمقاومة في لبنان وفلسطين وفي كلّ أرض عربية ترفض الاحتلال وتواجه العدوان والعار. كلّ العار للصمت المطبق وللتخاذل الرسمي العربي الذي يقف متفرجاً على أشلاء الأطفال الأبرياء في غزة بينما تتواطأ الولايات المتحدة الأميركية ومعظم الدول الغربية ومعها مجلس الأمن الدولي والهيئات الحقوقية الدولية بدعم العدو أحياناً والسكوت عن عدوانه أحياناً أخرى.
إننا في هذا المجال نجد لزاماً علينا كإتحاد عمالي عام وكحركة نقابية عربية واجب التحرك الفوري من أجل نصرة أهلنا في غزة وقد بدأنا اتصالاتنا السريعة على الصعيد النقابي العربي لعقد اجتماع طارئ للمجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب وسنواصل اتصالاتنا مع كافة الأشقاء والأصدقاء في العالم للقيام بالواجب في هذا المجال.
لقد انحدر الوضع السياسي اللبناني إلى قاع لم يشهده حتى في أحلك أيام الحروب اللبنانية الماضية فالبلاد بلا رئيس جمهورية منذ حوالي الشهرين وحكومة المصلحة الوطنية مشلولة ومعها مصالح الوطن والمواطنين والمجلس النيابي معطّل بسبب التجاذبات بين كتله حول الحصص والمصالح الفئوية والطائفية التي لا علاقة للمواطن فيها.
إنّ أخذ البلاد إلى هذا الوضع من قبل القوى السياسية ينذر بأبشع العواقب من دون أي حس بالمسؤولية فيما المنطقة تتفجر كمن حولنا سواء بالعدوان الإسرائيلي الذي يطال بلدنا مجدداً ودائماً أو بسبب الفورة «التكفيرية – الإرهابية – الداعشية». التي تعصف بالدول العربية وخصوصاً في سوريا الشقيقة. إنّ كلّ ذلك يفرض علينا إطلاق الصرخة والتحذير من مغبّة المضيّ في تجاهل الناس ومصالحهم، فالجمهورية لا تلغى بسبب العجز على انتخاب رئيس للجمهورية ولو كان الأمر من ثوابت قيام الجمهورية والحكومة لا ذريعة لها للانكفاء عن تسيير شؤون المواطنين والنواب ملزمون بالقيام بواجبهم التشريعي تجاه الشعب الذي يمثلونه.
ما يزيد المشهد مأساوية أنّ القيّمين على البلد لا يلفتهم غياب الكهرباء وشحّ المياه وانقطاعها بل كلّ ما يهمّهم تمويل الخزينة ولو عاش الناس في الظلام ولا بل بلا مياه بحجة تغطية أكلاف سلسلة الرتب والرواتب ولا يتوانون عن زيادة الضرائب خصوصاً ضريبة القيمة المضافة والرسوم وغيرها وغيرها من الضرائب غير المباشرة وكلّ ذلك في موقف عدائي واضح من حقوق أصحابها والمياومين مكشوفون في أجورهم وصحتهم وضماناتهم وخبزهم اليومي والجامعة اللبنانية المهدّدة بالزوال ومتعاقدوها على قارعة الطريق كغيرهم من أساتذة التعليم الثانوي والمتوسط والابتدائي والمصانع تفرغ من عمالها والزراعة إلى يباس والبطالة إلى اتساع وقانون الإيجارات تهجيري في غياب خطة إسكان وطنية شاملة.
لقد أطلق الاتحاد العمالي العام الصرخة تلو الأخرى محذراً من جرّ البلاد إلى هذا المصير فأوضح في مجمل مواقفه وبياناته ومذكراته المطلبية بل في اعتصاماته أنّ البدائل والحلول متوفرة إذا ما كان هناك نية حقيقية وإرادة سليمة في مكافحة الفساد المستفحل في مختلف مجالات الوزارات والإدارات العامة ومزاريب الهدر مشرّعة، بينما إمكانية الخروج متوفرة إذا ما سبق الإصلاح الإداري إصلاح البيئة السياسية الحاضنة للمحاصصة الطائفية والمذهبية.
انطلاقاً من ذلك، فإنّ الاتحاد العمالي العام يعلن اليوم واستناداً إلى مقررات مجلسكم التنفيذي عن إطلاق التحركات الضرورية بجميع الوسائل الديموقراطية المناسبة بعد انتهاء الشهر الفضيل وعيد الفطر السعيد. مرةً أخرى كل عام وأنتم بخير وشعب غزة وفلسطين مكلّل بالصمود والنصر.-انتهى-
——
الجيش: تنفيذ رمايات جوية بالأسلحة
 
(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 21/7/2014 البيان الآتي:
بتاريخ 24/7/2014 اعتباراً من الساعة 14.00 ولغاية انتهاء المهمة، ستقوم وحدة أخرى من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير تربل – طرابلس.
بتاريخ 21/7/2014 اعتباراً من الساعة 8,00 ولغاية الساعة 16,00، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.
اعتباراً من 13/7/2014 ولغاية 25/7/2014، ما بين الساعة 6,00 والساعة 24,00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في مرفأ طرابلس – المنطقة الحرة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام القنابل الصوتية والمدخنة.
اعتباراً من 1 /7 /2014 ولغاية 31/ 7 /2014، ما بين الساعة 8,00 والساعة 16,00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.-انتهى-
——–
نعيم حسن: لوقف فوري للاعتداء المتمادي على غزة

(أ.ل) – أدلى شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن بتصريح، استهله بالقول:” إن تفاقم المأساة الإنسانية والأخلاقية والسياسية الناجمة عن العدوان الإسرائيلي الوحشي على قطاع غزة، في ظل غياب أي حراك جدي، عربي أو دولي، لوقف هذا النزف الحاصل في دماء الفلسطينيين، يدمي القلب، ويذهل الوجدان إزاء هذا المشهد المروع حيث نرى العدو التاريخي لأمتنا يمعن في جريمته الوحشية، في حين تستدرج شعوبنا إلى مستنقعات الفتن والفوضى وكأن الحس الإنساني بات مفقودا حيال مشاهد الأطفال الصريعة والأمهات الثكلى والدمار والقتل والتشريد”.
اضاف” إننا وإزاء هذا الهجوم البربري الإسرائيلي، وأمام الصمت الدولي الرسمي الحاصل حياله، نوجه النداء الى المسلمين جميعا ونحن في شهر رمضان الكريم، كما إلى مختلف الشعوب العربية وشعوب دول العالم التي لا يزال يحركها الشعور الإنساني والأخلاقي، لتشكيل رأي عام عريض وواسع للضغط على الحكومات العربية وحكومات دول العالم ومجلس الأمن الدولي، يدفعهم للتحرك نحو وقف فوري للاعتداء المتمادي من العدو الغاشم، والذي من شأنه أن يدفن كل أوهام السلام تحت ركام هائل من الخراب والموت والظلم المشين المقيت. وقد خبرنا تكرارا في هذه المنطقة من كل التجارب أن العنف لا يولد إلا العنف المقابل، وأن التطرف يجر حكما إلى التطرف المضاد، وهذا ما دأبت إسرائيل على التخطيط له، والدفع إليه، تغطية لعدوانها البربري الذي هو في كل حال مستمر وموغل منذ عشرات السنوات”.
في مجال آخر، أوفد سماحة الشيخ حسن وفدا قدم التعازي بإسمه وبإسم مشيخة العقل إلى مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم، بوفاة والدته.-انتهى-
——-

أمسية رمضانية برعاية السعودي في صيدا القديمة

(أ.ل) – برعاية رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي أقامت الرعاية بالتعاون مع الكشاف المسلم ومتطوعو فوج الإطفاء أمسية رمضانية إنشادية في ساحة ضهر المير – صيدا القديمة البلد بحضور السعودي وعضوي المجلس البلدي المهندس محمود شريتح ونزار الحلاق، حسن أبو زيد رئيس مجلس إدارة الرعاية، المهندس رامي بشاشة مفوض الجنوب في الكشاف المسلم، مطاع مجذوب المدير التنفيذي للرعاية وحشد من ممثلي المؤسسات والجمعيات الأهلية والمدنية وأهالي مدينة صيدا القديمة. انطلق الحفل مع تلاوة قرآنية للمقرئ لؤي الحجة، تبعها وصلة موسيقية للكشاف المسلم ثم وصلة إنشادية لفرقة نور الحبيب بإدارة الحاج معتز السالم.
كلمة راعي الحفل المهندس السعودي قدم خلالها التهاني لأهل مدينة صيدا بشهر رمضان المبارك مستذكراً الشهر الفضيل في صيدا القديمة. السعودي أعلن تضامن مدينة صيدا مع أهلنا في غزة الصمود شاجباً العدوان الصهيوني الإجرامي على أهلنا العزل في غزة، مستبشراً بالعشر الأواخر من رمضان بالنصر لهم وأن يبلغنا الله عيد الفطر السعيد بالنعم والأمن والأمان للأمة العربية جمعاء.-انتهى-
——
جعجع: ندين أشد الادانة الاعتداء على المسيحيّين أنّى حصل ومن أي جهة كان
مجدلاني: نستنكر ما يجري في غزة والعراق فأينما يحل التطرف يحل الظلم

(أ.ل) – صدر عن المكتب الاعلامي لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ما يلي:
إن أخبار الاعتداءات على المسيحيّين وكنائسهم وأديرتهم في سوريا وفي العراق وآخرها في دير مار بهنام في الموصل، تدمي القلوب، لاقتلاعها حضارات من أرضها التي تجذّرت فيها من قرون طويلة على أيادي رسل المسيح وتلامذته الأوائل. إن القوات اللبنانية الّتي ارتبط اسمها بمواجهة الظلم، تدين أشد الادانة الاعتداء على المسيحيّين أنّى حصل ومن أي جهة كان، مناشدةً أصحاب النوايا الطيّبة من كل الأديان وخصوصاً من المسلمين، مواجهة التطرّف بكل أشكاله وأنواعه، سواء صدر عن التنظيمات أو الأنظمة التي كانت وراء نشأة هذه التنظيمات للادعاء لاحقاً بمحاربة الارهاب.
محاربة الارهاب، سواء السلطوي أو المنظماتي، مسؤوليّة الجميع وفي المقدمة الاسلام المعتدل الّذي يعطي الصورة الحضاريّة للمسلمين، سعياً إلى عهد جديد من التعاون والتفاهم لبناء مستقبل أفضل لأجيالنا المقبلة ومنعاً للهجرة الّتي تهدد الجميع. على صعيد آخر، التقى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في معراب عضو كتلة المستقبل النائب د. عاطف مجدلاني الذي وضع اللقاء في إطار “التداول في شؤون البلد وتبادل الآراء في كل المشاكل المحيطة، وقد كانت الأفكار متطابقة ولاسيما في ما يتعلق بالاستحقاق الرئاسي وأولوية إجرائه كي تنتظم مؤسسات الدولة من الحكومة الى المجلس النيابي، وكي يُزال خطر أن يتحوّل الشغور في موقع رئاسة الجمهورية الى فراغ في مختلف المؤسسات الدستورية، فنصل عندها الى أزمة نظام تُحتم الوصول الى مؤتمر تأسيسي”.
وأضاف مجدلاني:” لقد تناقشنا في أوضاع المنطقة، ونحن نستهجن ونستنكر وندين ما يحصل في غزة من اعتداء على الشعب الفلسطيني من قبل اسرائيل، ونطالب المجتمع الدولي بالتحرك سريعاً لوقف هذه الاعتداءات الاسرائيلية الغاشمة… ومن جهة أخرى، نستنكر وندين أيضاً ما يحصل في العراق وبالأخص في الموصل من اعتداء على المسيحيين، فأينما يحلُّ التطرف يحلُّ الظلم، فهذا التطرف لا يُواجه بتطرفٍ آخر بل علينا بالاعتدال والانفتاح والحوار لحلّ كلّ مشاكلنا”. وعن انتقاد اللقاء المسيحي في بيت عنيا لمبادرة الرئيس سعد الحريري الأخيرة، رفض مجدلاني “الدخول في جدال فيه الكثير من التحوير والمغالطات، فنحن لا نريد أن نتكلم مع الوكيل بل مع الأصيل، وحين يتكلم الأصيل عندها نردُ عليه”.
ورداً على سؤال، أكّد مجدلاني “ان الانتخابات الرئاسية كان يجب أن تتم بالأمس قبل اليوم، ولكن مع الأسف الشديد ان هناك فريقاً من اللبنانيين متمثلاً بحزب الله والتيار الوطني الحر يُعطّل هذا الاستحقاق ولا يسمح بتأمين النصاب لجلسة انتخاب الرئيس، نحن نتمنى ونطلب من هذا الفريق ملاقاتنا بعد غد الأربعاء الى المجلس النيابي لعقد جلسة في جو من التنافس الديمقراطي كما يقتضي نظامنا البرلماني الديمقراطي، أي أن تحصل المنافسة بين مرشَحين أو أكثر حتى يحظى أحدهم بالنصف زائداً واحداً ويُصبح بالتالي رئيساً للجمهورية ونذهب جميعنا لتهنئته”.
وأوضح مجدلاني “ان انتخاب رئيس للجمهورية هو أولوية الأولويات، وبعد هذا الانتخاب تأتي الانتخابات النيابية، فالاستحقاق الأول والأساس لدينا يبقى انتخاب رئيس للجمهورية”.-انتهى-
——-
جبهة العمل نددت بمجزرة حي الشجاعية الرهيبة والوحشية التي ارتكبها العدو الصهيوني

(أ.ل) – ندّدت جبهة العمل الإسلامي في لبنان « خلال اجتماعها الدوري برئاسة منسقها العام سماحة الشيخ زهير عثمان الجعيد وحضور النائب الدكتور كامل الرفاعي والسادة أعضاء مجلس القيادة والعلماء »  “بالمجازر الرهيبة والوحشية التي يرتكبها العدو الصهيوني الحاقد بحق الأطفال والنساء والشيوخ والآمنين الأبرياء في قطاع غزة العزة”.
   واعتبرت الجبهة “أنّ المجزرة والمذبحة التي ارتكبها العدو في حي الشجاعية وذهب ضحيتها عشرات الشهداء من المدنيين والنساء والأطفال ومئات الجرحى هي جريمة حرب بامتياز وهي جريمة بحق الإنسانية جمعاء ، وهي وصمة عار على جبين المجتمع الدولي والمحافل العالمية لحقوق الإنسان ، وهي وصمة عار أيضاً على جبين الأنظمة العربية والكثير من الزعماء والملوك والأمراء الذين لم يرِفّ لهم جفن إلى الآن ، ولم يحركوا ساكناً”.
   ولفتت الجبهة “إلى أن الشامة الوحيدة النادرة الباقية حية في جسد الأمة هي المقاومة البطلة التي أدهشت العالم بصمودها الأسطوري ، والتي تلقن العدو الصهيوني الغاشم في قطاع غزة اليوم دروساً في البطولة والتصدي ، وفي الإيمان المطلق بعدالة القضية وبضرورة فك وكسر الحصار عن القطاع كشرط أساسي لأي عملية أو تفاهم غير مباشر على وقف إطلاق النار”.
   وحيّت الجبهة “كتائب القسام وسرايا القدس وكافة فصائل المقاومة الذين اتحدوا في مواجهة مصيرية قلّ نظيرها في مجتمعنا العربي ، ولربما هو ما أزعج العدو الغاصب كثيراً وجعله يجعل بنك أهدافه واستهدافاته الأطفال والنساء والمسنين من أجل الضغط على فصائل المقاومة لوقف المعركة ، واستبشرت الجبهة خيراً بعمليات كتائب القسام البطولية وبأسر الجندي الصهيوني شاؤول آرون معتبرة ذلك ضربة عسكرية وأمنية ومعنوية كبرى للعدو في ميدان المواجهة”.
   ودعت الجبهة “جميع الشعوب العربية والإسلامية لأوسع حملة تضامن مع أبناء الشعب الفلسطيني المظلوم في فلسطين المحتلة”.-انتهى-
——-
لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان مديناً مجزرة الشجاعية:
لتقديم كافة أشكال الدعم للمقاومين على أرض فلسطين

(أ.ل) – دان لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان في بيان له المجزرة الوحشية التي قام بها جنود العدو الصهيوني في حي الشجاعية شمال قطاع غزة.
ورأى اللقاء أن المدان الأكبر هو الصمت العربي والإسلامي الرسمي وكذلك المنظمات والهيئات  الدولية, فما حصل في حي الشجاعية ويحصل في غزة جريمة من سلسلة الجرائم التي ينتهجها ويرتكبها الصهاينة بحق الإنسان والإنسانية. ودعا اللقاء الشعوب العربية والإسلامية إلى وقفة تضامنية وتقديم كافة أشكال الدعم للمقاومين على أرض فلسطين.-انتهى-
——-
حبلي: إغلاق معبر رفع جزء من العدوان على غزة

(أ.ل) – دعا عضو تجمع العلماء المسلمين وامام مسجد سيدنا إبراهيم في صيدا الشيخ صهيب حبلي في إتصال مع قنصل جمهورية مصر العربية في لبنان محمد حنفي القاهرة الى وقفة الأخ مع أخيه مشددا على ضرورة الإسراع في فتح معبر رفح أمام الفلسطينيين ن الجرحى  الذين سقطوا بفعل آلة الحرب الصهيونية.
 وأكد الشيخ حبلي ان فتح المعبر هو بمثابة حمل السلاح بوجه العدو الصهيوني بينما الإستمرار بإغلاقه يشكل جزءا من العدوان الذي يتعرض له شعبنا الفلسطيني، كما أشار للقنصل حنفي ان فتح المعبر لمدة ساعتين بحسب ما يشاع لا يحل المشكلة خصوصا وان أعداد المصابين والجرحى من العدوان الغاشم على غزة يتزايد بشكل كبير، وهو ما يؤكد ضرورة تقديم كافة التسهيلات الضرورية لإنقاذهم من إجرام العدو الذي يمعن قتلا وسفكا بالمدنيين والأبرياء ما يُسقط كافة الذرائع التي يزعمها لتبرير عدوانه.
كما وجّه الشيخ حبلي الدعوة الى دول المحور الى فتح جبهاتها والمشاركة مع المقاومة الفلسطينية في التصدي لإجرام الكيان الصهيوني والوقوف صفا واحدا في وجهه والعمل للتخلص منه، لأن هذا العدو هو أضعف مما نتصور وها هي بطولات المقاومين في غزة  تظهر يوما بعد يوم هشاشة الجيش الذي قيل يوما انه لا يقهر فإذا به يجر اذيال الخيبة في غزة بعدما ذاق الأمرين على أيدي المقاومين في جنوب لبنان.-انتهى-
——

استشهاد الرقيب جورج داغر نتيجة حادث تدهور آلية عسكرية في محلة العطشانة

(أ.ل) – صدر عـن المديرية العامة لقـوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة، يوم أمس، البـلاغ التالـي:
تنعي المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، شهيدها الرقيب جورج داغر الذي إستشهد منتصف ليل أمس 19/07/2014، نتيجة حادث تدهور آلية عسكرية في محلة العطشانة، وأدى الحادث أيضاً إلى إصابة خمسة عناصر كانوا على متن الآلية، وذلك أثناء عودتهم من مهمة حفظ أمن ونظام في محلة ضهور الشوير.
الشهيد جورج فادي داغر من مواليد 12/11/1992 الزلقا / المتن، عازب.
ـ دخل السلك بتاريخ 2/01/2013، برتبة رقيب.
ـ رُقي الى رتبة رقيب أول بعد الاستشهاد .
ـ خدم في معهد قوى الامن الداخلي ومخفر بتغرين.
ـ حائز على: ـ وسام الاستحقاق اللبناني درجة رابعة، وسام الجرحى، مدالية الامن الداخلي ، مدالية الجدارة والمدالية العسكرية.-انتهى-
——
حركة أمل: والقوى السياسية العربية الحية مدعوة لإستحدات أشكال جديدة
تعبر عن الموقف الداعم للشعب الفلسطيني ومقاومته

(أ.ل) – صدر عن المكتب السياسي في حركة أمل بياناً جاء فيه:
 يتابع المكتب السياسي لحركة أمل بدقة تطورات العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني الذي يستهدف البشر والحجر والشجر في قطاع غزة، متعمداً استهداف المناطق الشعبية، مرتكباً المجازر التي حصدت في حيّ الشجاعية وحده عشرات الشهداء ومئات الجرحى.
إن اسرائيل في جريمتها الإرهابية المقصودة هذه التي تمت بالرماية المدفعية على منطقة مرئية بالعين المجردة إنما تذكر بالأسلوب والطريقة الإسرائيلية التي ارتكبت خلالها مجزرة قانا تحت علم الأمم المتحدة عام 1996 وتندرج تحت النظرية الاسرائيلية “شرعية قتل الأغيار” التي سبق أن استخدمها الجيش الإسرائيلي والعصابات الصهيونية منذ نكبة فلسطين عام 1948 حتى اليوم والتي تذكر بالمجازر الإسرائيلية التي ارتكبت في مثل هذه الأيام خلال عدوان تموز 2006 على لبنان.
إننا اذ نسال الله الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى فإننا نتوجه بالتحية الى أشقائنا ابناء الشعب الفلسطيني الصامد والى مقاومته الباسلة التي تخوض أعنف المواجهات مع قوات العدو التي تحاول استباحة قطاع غزة.
إن التنديد والإستنكار بجرائم العدو التي تتم تحت سمع وبصر العالم ووسط تجاهل الإدارات الغربية لم يعد يكفي ولم يعد مقبولاً، والقوى السياسية العربية الحية مدعوة لإستحدات أشكال جديدة تعبر عن الموقف الداعم للشعب الفلسطيني ومقاومته.-انتهى-
——-
توقيف مطلوب في محلة طلعة المنار

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش ـ مديرية التوجيه، يوم أمس، البيان الآتي:
بتاريخه، وعند الساعة  0.15، أوقف حاجز تابع للجيش اللبناني في محلة طلعة المنار، المدعو حسام عبد الله الصباغ، المطلوب بعدة مذكرات توقيف لقيامه بأعمال ارهابية، وبرفقته المدعو محمد علي اسماعيل اسماعيل.
سلّم الموقوفان إلى المراجع المختصة وبوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص.-انتهى-
——-
الجيش: تمارين تدريبية في حقل رماية تم رطيبة – العاقورة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 21/7/2014 البيان الآتي:
بتاريخ 23/7/2014، اعتباراً من الساعة 10,00 ولغاية الساعة 16,00، ستقوم وحدة ثانية من الجيش في حقل رماية تم رطيبة – العاقورة، باجراء تمارين تدريبية تتخللها استخدام متفجرات.-انتهى-
——
 
مئات الالاف يشاركون  في ثلاثين مدينة أميركية احتجاجا على المجازر الأسرائيلية.

(أ.ل) – صدر عن دائرة شؤون المغتربين – مكتب الاعلام رام الله ما يلي:                                      
خرج مئات الالاف من ابناء الشعب الفلسطيني في المهجر والمتضامين معهم في مظاهرات غاضبة في اكثر من ثلاثين مدينة كبرى في الأميركيتين الشمالية والجنوبية واوروبا احتجاجا على المجازر المستمرة التي تركبها قوات الأحتلال الأسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة ، والتي كان آخرها المجزرة الفظيعة ، التي ارتكبتها قوات الاحتلال في حي الشجاعية.
وسيطرت مشاعر الغضب الشديد على المتظاهرين وتعالت هتافاتهم مطالبة بمحاكمة قادة الأحتلال الأسرائيلي امام محكمة جرائم الحرب فيما طالب الخطباء في المظاهرات وعبر موقف موحد  بالوقف الفوري للعدوان على قطاع غزة واتاحة الحياة الكريمة لمواطنيه ورفع الحصار عنهم واطلاق سراح الأسرى وفتح المعابر محملين الأحتلال والولايات المتحدة ودول اوروبا الداعمة لأسرائيل مسؤولية مشتركة ومتساوية عن جرائم القتل.
وركز الخطباء على الأستمرار بمقاطعة اسرائيل وطالبوا المتظاهرين بالأنضمام لحملات المقاطعة فيما وزعت بيانات في الشارع بشأن الجرائم الأسرائيلية.
وشهدت المدن الأميركية مظاهرات كبرى اضخمها كانت في مدينة شيكاغو يوم أمس الأحد نظمها التحالف من اجل العدالة في فلسطين ويضم انصار القوى الوطنية والأسلامية واليسارية الفلسطينية والمنظمات الأميركية المتضامنة شارك بها وفقا لشرطة المدينة نحو ثلاثة عشر الف متظاهر.
وانطلقت غالبية المظاهرات من امام مقار وسائل الأعلام الأميركية الكبرى وجالت على بعض مكاتبها وتوقفت امامها مطالبة بتغطية متوازنة للصراع الفلسطيني-الأسرائيلي واتاحة مساحة متساوية للطرفين فيما توجهت الى مقار السفارات والقنصليات الأسرائيلية هاتفة بانها سفارات للقتل والدمار.
واعتبرت الناشطة السياسية الفلسطينية احلام جبارة وهي من قادة التحالف من اجل العدالة في فلسطين المنظمة للفعاليات المناهضة للعدوان الأسرائيلي ان ابناء الحالية الفلسطينية و العربية والاسلامية والمتضامنين لبو نداء أهلنا الصامدين في غزة في مظاهرات هي الأضخم في تاريخ الجالية الفلسطينية في مدينة شيكاغ في شمال امريكا وليس فقط من حيث الحظور المهيب من الأفراد و المؤسسات وانما العائلات التي حضرت بأطفالها و شبابها و شيبانها و رجالها و نسائها وكلهم صيام ورغم الأجواء الحارة الراهنة.
من جانبه طالب الناشط السياسي حاتم ابو دية بمحاكمة مجرمي الحرب الأسرائيليين وبالأنسحاب الأسرائيلي الفوري من قطاع غزة محملا الأدارة الأميركية مسؤولية الجرائم التي ترتكبها اسرائيل كونها توفر الدعم السياسي والمالي والتسليحي لها.
واكد ابو دية وهو من قادة التحالف من اجل العدالة في فلسطين استمرار الفعاليات المناهضة للعدوان يوميا عبر التظاهرات وحملات الأتصال بالمشرعين والأدارة الأميركية ووسائل الأعلام.
ومن جانبه أكد الدكتور سنان شقديح ، الناشط السياسي الفلسطيني ومنسق حملة مقاطعة اسرائيل في الولايات المتحدة في كلمة له في مظاهرة شيكاغو اعلن خلالها ان مسيرات الغضب والتضامن مع الشعب الفلسطيني باتت تمتلك الشارع وتسيطر عليه في مواجهة سيطرة الطرف الأخر على مستويات القرار السياسي والتشريعي داعيا الى رفع وتيرة ومنسوب الحركة الشعبية من أجل توضيح الصورة للرأي العام الاميركي وتطوير مواقفه للتأثير على مستويات صنع القرار السياسي في الولايات المتحدة الاميركية ، وأشاد في هذا السياق بالزيادة الملحوظة في مشاركة ابناء الجالية الفلسطينية في هذه الفعاليات
وقد خرجت المظاهرات الغاضبة المنددة بالعدوان وبجرائم الحرب التي ترتكبها قوات الاحتلال الاسرائيلي في عديد من المدن الاميركية من ابرزها سان فرنسيسكو ، واشنطن ، ريتشموند ، كينساس ، شيكاغو ، ميامي ، ليتيل روك ، لوس انجيلوس ، دالاس ، هوستن ، سانت لويس وغيرها من المدن الاميركية.-انتهى-
——-
حزب الله استنكر مجزرة حي الشجاعية في غزة

(أ.ل) – تعليقاً على المجزرة المروّعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني في حي الشجاعية، واستمرار العدوان على قطاع غزة، أصدر حزب الله أمس البيان التالي:
مجزرة بشعة جديدة ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني في حي الشجاعية شمال قطاع غزة، راح ضحيتها عشرات الشهداء ومئات الجرحى، وذلك في سياق العدوان الدموي الغاشم على القطاع والذي امتد على عدة أيام.
والأسوأ في سلوك العدو المدان هو منع الطواقم الطبية من دخول الحي لإنقاذ الجرحى وإجلاء أجساد الضحايا، في إجراء يزيد من فظاعة المجزرة، ويكشف عن حجم الحقد الذي يعتمل في نفوس هؤلاء المجرمين الصهاينة.
إن هذه المجزرة المروّعة التي لم تفرّق بين كبير ولا صغير، ولا بين طفل وامرأة، هي استكمال للنهج الإجرامي العنصري الصهيوني الذي ارتكب جرائم الإبادة الجماعية ولا يزال، والذي أقام كيانه الغاصب على أشلاء الضحايا الأبرياء، وما يزال يتوسع في الأرض ويستهدف المقدسات ويحصد بإجرامه أبناء الشعب الفلسطيني والشعوب المحيطة بلا أي رادع.
وتحصل كل هذه الجرائم الفظيعة في ظل صمت مجرم من القوى الدولية والأنظمة العربية، لا بل وسط تواطؤ كامل وتبرير خطير لكل ما يرتكبه الصهاينة، مما يذكرنا بالتواطؤ الدولي والعربي الذي حصل على المقاومة في لبنان في حرب تموز 2006، وهذا ما يجعل مسؤولية هذه الارتكابات تقع على المنظمات الدولية والدول الكبرى والأنظمة العربية المشاركة في الحرب الشاملة على قطاع غزة وأهله.
إن حزب الله، إذ يعبر عن إدانته الشديدة لهذه المجزرة البشعة، ولكل ما يرتكبه العدو الصهيوني من جرائم في قطاع غزة وفي فلسطين، فإنه يدعو إلى أوسع حملة تضامن مع الصامدين الصابرين المظلومين من أبناء غزة الشامخة، ويعبر أيضاً عن ثقته بصلاحية المقاومة وعزمها وارادتها وقدرتها على صنع الانتصار والذي أكدته ايضاً المواجهات البطولية التي خاضها مجاهدوها مع قوات النخبة الاسرائيلية والتي كات لها نتائج باهرة مما يؤشر مبكراً على نتائج هذه المعركة.-انتهى-
——
الكتائب جدد الدعوة لانهاء الفراغ وحذر من استمرار العقول الخبيثة في محاولات هز الاستقرار

(أ.ل) – أعرب حزب الكتائب اللبنانية في بيان اثر اجتماعه الدوري برئاسة الرئيس أمين الجميل، عن ارتياحه “للاتجاه المطمئن نسبيا للاستحقاق الامني في ضوء نجاح الجيش اللبناني في وقف استئناف اطلاق الصواريخ من منطقة جنوب الليطاني بفعل الاجراءات الميدانية التي اتخذها، ونجاح قوى الامن الداخلي في ضبط الوضع في طرابلس وملاحقة المتورطين في ملفات ارهابية”، محذرا من “استمرار العقول الخبيثة في محاولات هز الاستقرار في لبنان، والحاق البلاد بهول ما يحدث في المنطقة”.
وجدد الحزب موقفه الداعي الى “إنهاء ولاية الفراغ، ورفض الاستسلام للعجز، والتبصر في تداعيات عدم انتخاب رئيس للجمهورية ان لجهة التهديد النوعي لنظام لبنان الديمقراطي، أو لجهة المحاذير الاخرى سواء في تعطيل عمل الحكومة الذي بدأنا نلمس بعض فصوله، أو لناحية انقضاء ولاية مجلس النواب وبدء الحديث عن خيار التمديد كأمر واقع، وهذا أمر تحذر منه الكتائب وترفضه رفضا قاطعا”.
وإذ دعا الى “اعتبار الجلسة التشريعية مادة خلافية على كل المستويات الدستورية والسياسية والميثاقية”، طالب المعنيين ب”التعامل مع رواتب القطاع العام كمصاريف مالية دائمة يمكن صرفها استنادا الى اجازة من الحكومة، أو سندا لقانون المحاسبة العمومية، الى أن يتحول مجلس النواب من هيئة ناخبة الى هيئة تشريعية فور انتخاب رئيس للجمهورية”. وجدد الحزب موقفه “الحاضن للجامعة اللبنانية”، واضعا “امكاناته كحزب وقراره الوطني داخل الحكومة في خدمة هذا المرفق الوطني”، مجددا دعمه “الكامل لملف التفرغ واقراره في اول جلسة يعقدها مجلس الوزراء”، موضحا أنه يتعامل مع “ملف تعيين العمداء على اساس مروحة من المعايير تجمع بين الكفاءة والتوازن وابعاد شبح التسييس عن الجامعة ومجلسها”.
وكرر ادانته “الشديدة لاحداث غزة التي تشكل عدوانا حقيقيا على الشعب الفلسطيني الواقع بأسره تحت رحمة آلة القتل الاسرائيلية، دون اقامة أي اعتبار للقانون الدولي وقواعده التي تفرض تحييد المدنيين وحمايتهم”، مستنكرا “الصمت الدولي، والعجز عن اتخاذ أي تدبير مستعجل لوقف مسلسل القتل”.
وأعرب عن بالغ قلقه من “استهداف المسيحيين في العراق وحملهم على ترك دينهم أو ترك البلاد، والامران مرفوضان والوضع يستدعي حماية دولية للمسيحيين في مناطق وجودهم، وحماية التعددية في المنطقة في هذه المرحلة الخطيرة الى حين الاستقرار الكامل”.-انتهى-
——-
الهيئة الوطنية شجبت المجازر في غزة ودعت قادة الرأي العرب إلى صحوة ضمير
 
(أ.ل) – أعربت الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية عن شجبها الشديد للمجازر التي ترتكبها إسرائيل في غزة في حق الفلسطينيين. كما أعربت عن استنكارها لردّات الفعل الخجولة الصادرة حيالها عن المجتمع الدولي. كذلك أعربت الهيئة عن عمق حزنها لاعتماد أطراف عربية الممارسات نفسها التي ينتهجها العدو الإسرائيلي في ممارسة التقتيل والتهجير ضد مواطنين عرب مدنيين آخرين من الأقليات الدينية أو المذهبية أو الإتنية؛ وتشجب بنوع خاص عمليات التهجير والتنكيل التي تمارس ضد المسيحيين في الموصل. ودعت الهيئة الوطنية قادة الرأي الروحيين والمدنيين والعسكريين في العالم العربي إلى صحوة ضمير لتغليب القيم الإنسانية التي أطلقتها الكتب السماوية على المصالح الآنية وحسابات الربح والخسارة الضيقة التي لا تدوم متى غابت قيم الحضارة.-انتهى-
———

نعيم قاسم: نواجه مشروعا واحدا منحرفا له شُعَبٌ متعددة ومسميات متعددة

(أ.ل) – ألقى نائب الامين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم كلمة في حفل تأبين الشهيد بلال كسرواني في منطقة زقاق البلاط.
ومما جاء فيها: نحن كحزب الله ليس لدينا إلاَّ اتجاه واحد هو المقاومة على أساس الإسلام، والجهاد في سبيل الله تعالى، وقد حدَّدنا البوصلة باتجاه إسرائيل كنقطة مركزية، وأينما قاتلنا وأينما دافعنا في الزمان والمكان نحن نقاتل مشروعًا واحدًا هو المشروع الأمريكي الإسرائيلي التكفيري، نحن لا نواجه مشروعين، ولا نواجه يمنة ويسارا، نواجه مشروعا واحدا منحرفا له شُعَبٌ متعددة ومسميات متعددة.
 العدوان على غزة جريمة موصوفة حقيقية بكل المعايير الدولية والإنسانية، وهذه الحرب هي جزء من العدوان المتنقل ضد محور المقاومة بتشعباته المختلفة، والأساس دائمًا هي القضية الفلسطينية.
 هدف الإسرائيلي من هذه الحرب تعطيل خيار المقاومة وإذلال الشعب الفلسطيني، وهذا الهدف هو هدفٌ دائم ولكن هو الآن مباشر ومن أجل أن تتخطى هذه المرحلة اعتقادًا منها أنها تتخلص من عدوها الأساس، للأسف كشفت الحرب على غزة من مع فلسطين ومن ضدها والقدس، وكشفت المتاجرين بالقضية الفلسطينية، وكشفت الدول العربية والإسلامية التي تعيش في “الكوما”، وكذلك المستكبرين الذين يدعمون الإجرام الصهيوني ويبررون له، نحن نعلم أن هذه الحرب لا يمكن أن تنتصر فيها إسرائيل والسبب الأساس وجود مقاومة تقاوم هذا العدو بإرادة صلبة وصمود الشعب الفلسطيني في عملية المواجهة والتفافه حول هذه المقاومة، وإذا أجرينا المقارنة بين الشعب الفلسطيني المجاهد ومقاومته في غزة في مقابل هذه الآلة الضخمة الإسرائيلية نقول بأن غزة ستنتصر إن شاء الله تعالى لأنهم أصحاب حق، ولأنهم يدافعون عن الكرامة.
 نحن مع الشعب الفلسطيني ومع مقاومته بالدعم والمواجهة وبكل ما أمكننا بالطرق والأساليب المناسبة، وبالتالي هذا المسار لا بدَّ أن يبقى متيقظًا وحاضرًا لمواجهة التحديات، وحتى هذه المجزرة التي أُرتكبت في حي الشجاعية في غزة لن تغير من المعادلة التي ستصب إن شاء الله تعالى لمصلحة رفعة فلسطين وانتصار المقاومة.
 لبنان على خط النار الملتهبة في المنطقة، وهو يتأثر بكل ما يجري من حوله، ومن يتحدث عن إبعاد لبنان وتحييده وأن لا يتأثر بأي شيء يتحدث بالفراغ، لأن واقع لبنان وتركيبته وظروفه تجعله متأثرًا بالمحيط، ولبنان مستهدف لأنه أصبح قويًا، لأن لبنان القوي يقول نعم ولا، وهم يريدون لبنان معبراً ومركزاً لاستخبارات المنطقة. بعد المقاومة أصبحت قوة لبنان بمقاومته وجيشه وشعبه، بينما كانت في السابق قوة لبنان في ضعفه.
 لأن لبنان أصبح قويًا أصبح مستهدفًا من ثلاثة اتجاهات: الاتجاه الأول الفتنة الداخلية، والاتجاه الثاني: العدوان الإسرائيلي، والاتجاه الثالث: الحركة التكفيرية. وقد جربوا الاتجاهات الثلاثة لإسقاط لبنان. تعلمون أن الفتنة جربت محاولاتها كثيرًا وكثيرًا تحت عنوان التقاتل السني الشيعي، أو التقاتل الإسلامي المسيحي، أو إيجاد شرخ بين الطوائف في لبنان، وجرى التحريض يوميًا وبكل الوسائل ومن خلال بعض الشخصيات لإسقاط لبنان في الفتنة، ولكن لبنان لم يسقط وبقي شامخًا، وأهم سبب هو أننا في حزب الله مع أخوتنا في حركة أمل وكل حلفائنا الذين عملوا معنا رفضنا الانجرار إلى الفتنة أو استخدام القوة في الزواريب الداخلية، ورفضنا أن نجاريهم في شتائمهم وتحريضهم وبقينا نتحدث عن الوحدة وعن المواطنة والعلاقة بين الناس والحمد لله تخطينا الكثير من العقبات التي كادت أن تؤدي إلى الفتنة.
 عندما لم تنجح معهم الفتنة لجأوا إلى إسرائيل وحرضوها فجربت إسرائيل حظها مرات عديدة وآخر مرة كانت في عدوان تموز سنة 2006، فخرجت إسرائيل ذليلة من لبنان ببركة سواعد المجاهدين وحرص المجاهدات على أن يكونوا كتلة واحدة مؤمنة تلجأ إلى الله وتقاتل في سبيل فانتصر الحق على الباطل وخرجت إسرائيل مهزومة مذعورة من لبنان وقد سجلت الهزيمة من خلال مسؤوليها وأعلنتها أمام العالم وانتصرت المقاومة وانتصر لبنان.
 فجربوا الاتجاه الثالث وهو التكفيريون، على قاعدة أن هؤلاء يمكن أن يواجهوا المقاومة ومشروعها في لبنان والمنطقة، ثم تأتي إسرائيل لتقطف وتأتي أمريكا لتقطف وتأتي الدول العربية الخليجية لتقطف في هذا المجال، نحن قلنا كحزب الله من اليوم الأول: إن ما بدأ في سوريا بعنوان الإصلاحات هو مشروع غربي عربي تكفيري لتدمير سوريا لمصلحة إسرائيل كي لا تبقى سوريا المقاومة، ورفضوا هذا المنطق الذي تحدثنا به، ثم بدأ يظهر أن هذه الإصلاحات تتطلب عشرات الآلاف من الشهداء والقتلى والضحايا وتدمير القرى والمدن وقلب الوضع في سوريا رأسًا على عقب، ما هذه الإصلاحات التي تصل إليها سوريا من خلال هذه الطريقة؟ واستقدموا التكفيريين من كل أنحاء العالم، ما هذه الإصلاحات؟ قالوا هذا أمر مؤقت: نستخدمهم ثم نرميهم في البحر،  وكانت النتيجة أن هؤلاء التكفيريين تغلغلوا وكان لهم دور وأصبحوا في موقع المؤثر والذي يعمل لمشروع متكامل في إقامة دولة “داعش” على امتداد عدة دول عربية منها العراق وسوريا ولبنان والأردن والكويت وبلدان أخرى، أما نحن فاستبقنا الجميع وقلنا حذار من الخطأ، وقد دافعنا في الوقت المناسب عن لبنان المقاوم، ولو تأخرنا ولم ندافع عن لبنان في هذا الوقت لأُقيمت إمارة دولة داعش في لبنان، نعم أقول بكل ثقة: لقد عطلنا إمارة دولة داعش في لبنان، ولمن لا يرى فلينظر ما صنعته داعش في الموصل، هذا كان سيحصل في منطقة البقاع والشمال من الجهة السورية باتجاه لبنان وإعلان الإمارة الداعشية فيها.
 نحن سنستمر بكل كرامة وشرف، لأننا وجدنا النتائج العظيمة لحماية لبنان، ولو لم يحصل ما حصل في القصير والقلمون وهذا المحيط في الهرمل لكنا الآن نقاتل في داخل بيوتنا وفي داخل القرى اللبنانية وفي الأعماق وصولًا إلى بيروت.
في الآونة الأخيرة وردتنا معلومات موثوقة بأن التكفيريين يعدون العدة في جرود القلمون من أجل أن يدخلوا إلى عددٍ من القرى اللبنانية البقاعية وبأعداد كثيرة، لإحداث مجازر واعتقال أفراد وإيجاد حالة من الرعب، فاستبقنا هذا الأمر وقمنا بواجبنا والحمد لله تعالى ودفعنا هذا الخطر عن لبنان ومقاومته وجيشه وشعبه، بالتعاون مع القوى الأمنية والجيش اللبناني وكل الشرفاء الذين يقفون في الخندق الواحد في مواجهة هؤلاء الإرهابيين التكفيريين.
نحن سنستمر بالتضحيات والعطاءات ليبقى لبنان مرفوع الرأس وقويًا، ونعتقد أن ما يحمينا من كل الأخطار الموجودة في المنطقة من إسرائيل وامتداداتها الداعشية والأمريكية هي الوسائل المتاحة بأيدينا والدفاع الذي نقوم به من دون أن نعتمد لا على مجلس الأمن ولا على الدول الكبرى ولا على وساطات بل على الله تعالى وعلى محور المقاومة الذي يقبل أن نكون أعزة ويريد أن يكون مستقلًا على كل هؤلاء الأغيار.
الدفاع عن لبنان لا يحصل بالخطب الرنانة، والخطب الرنانة لا تحمي لبنان، ولا يوجد عاقل لديه ذرة عقل يستغني عن قوة شباب لبنان في دعم جيشه وقواه الأمنية تحت أي عنوان وأي شعار. لذلك نحن مقتنعون أن خيارات حزب الله أثبتت صحتها وجدارتها والحمد الله نجحنا في كل موقع دخلنا إليه والآثار مكشوفة أمام الناس، وفي المقابل انكشفت أخطاء خيارات الآخرين وتبين أنها فاشلة، لذا أدعو شركاءنا في الوطن أن يتراجعوا عن خياراتهم الخاطئة فهذه مكرمة لهم بدل أن يصروا عليها ووهي في المنحدر وستبقى في المنحدر.
في لبنان كلمتان: إذا أردنا أن نصل إلى الحل فهناك خطوتان لا ثالث لهما: التوافق وتنشيط عمل المؤسسات، وكل برنامج وخطة واقتراحات من هنا وهناك لا قيمة لها ولا معنى لها لأن المحرك هو التوافق وعمل المؤسسات.
 الأمر الأول: التوافق على رئيس الجمهورية يوجد الانتخاب خلال 24 ساعة، ولا يستطيع أي طرف أن يختار أي رئيس جمهورية من دون التوافق مع الأطراف الأخرى، وإذا لم يحصل توافق يعني لا رئيس للجمهورية ويعني أن هناك مشكلة كبيرة في البلد!
 الأمر الثاني: المؤسسات، فما معنى تعطيل المجلس النيابي؟ وما معنى تعطيل مجلس الوزراء؟ وما معنى تعطيل الحياة للناس؟ هل بهذا تستطيعون تحصيل مكتسبات؟ هذا كله يوجِد الضرر للناس، لماذا لا تقررون سلسلة الرتب والرواتب؟ لماذا لا تجتمعون في المجلس النيابي لقوننة الصرف؟ لماذا لا تناقشون بطريقة عملية في مجلس الوزراء كي يتم تفريغ الأساتذة وتعيين العمداء؟ كل الوسائل هي وسائل تعطيل.
 نحن نقول: بناء الدولة بالعمل لا بالشعارات، ومن أراد أن يبني الدولة فليذهب إلى التوافق وتحريك المؤسسات، أما من يعطل الدولة والمؤسسات فهو لا يريد بناء الدولة ولو وضع الملصقات الكبيرة لأنه مع بناء الدولة، لأن بناء الدولة ليس أمنية إنما عمل دؤوب وتضحية وتعاون مع الآخرين.-انتهى-
——
كركي تابع اعمال برنامج جودة الخدمات في الصندوق

(أ.ل) – إستقبل المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي محمد كركي، الخبير الدولي في وحدة برنامج الجودة السيد ديمتري جورجيو، وذلك في اطار تحسين جودة الخدمات التي يؤديها الصندوق بالتعاون مع وحدة الجودة التابعة لوزارة الاقتصاد والتجارة، في حضور اللجنة المكلفة بمتابعة برنامج الجودة من قبل الصندوق. وتمحور اللقاء حول الآليات التي سيتم اتباعها لتطوير مسلك عمل الدفع الفوري لمعاملات المضمونين في مكتب برج حمود النموذجي، ليصبح اكثر فعالية، ولتسريع عملية الدفع، علما انه تم تطوير نظام خدمة الانتظار في ذلك المكتب بهدف تنظيم عملية خدمة المضمونين.
كذلك تم البحث في آليات العمل التي سيتم اعتمادها لانجاح هذه المهمة في مكتب برج حمود اولا من خلال تحسين اداء هذا المكتب لخدماته وصولا الى تعميمها على كافة مكاتب الصندوق.-انتهى-
——
حركة أمل تابعت تطورات العدوان الإسرائيلي:
تجاهل الإدارات الغربية لم يعد يكفي ولم يعد مقبولاً

(أ.ل) – صدر عن المكتب السياسي لحركة أمل يوم أمس بياناً استنكر العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني وجاء كالآتي:
يتابع المكتب السياسي لحركة أمل بدقة تطورات العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني الذي يستهدف البشر والحجر والشجر في قطاع غزة، متعمداً استهداف المناطق الشعبية، مرتكباً المجازر التي حصدت في حيّ الشجاعية وحده عشرات الشهداء ومئات الجرحى.
إن اسرائيل في جريمتها الإرهابية المقصودة هذه التي تمت بالرماية المدفعية على منطقة مرئية بالعين المجردة إنما تذكر بالأسلوب والطريقة الإسرائيلية التي ارتكبت خلالها مجزرة قانا تحت علم الأمم المتحدة عام 1996 وتندرج تحت النظرية الاسرائيلية “شرعية قتل الأغيار” التي سبق أن استخدمها الجيش الإسرائيلي والعصابات الصهيونية منذ نكبة فلسطين عام 1948 حتى اليوم والتي تذكر بالمجازر الإسرائيلية التي ارتكبت في مثل هذه الأيام خلال عدوان تموز 2006 على لبنان.
إننا اذ نسال الله الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى فإننا نتوجه بالتحية الى أشقائنا ابناء الشعب الفلسطيني الصامد والى مقاومته الباسلة التي تخوض أعنف المواجهات مع قوات العدو التي تحاول استباحة قطاع غزة.
إن التنديد والإستنكار بجرائم العدو التي تتم تحت سمع وبصر العالم ووسط تجاهل الإدارات الغربية لم يعد يكفي ولم يعد مقبولاً، والقوى السياسية العربية الحية مدعوة لإستحدات أشكال جديدة تعبر عن الموقف الداعم للشعب الفلسطيني ومقاومته.-انتهى-
——
قوى الأمن: مقتل المطلوب م . ح. لارتباطه مع الانتحاريين والارهابيين

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي – شعبة العلاقات العامة يوم أمس البلاغ التالي:
بنتيجة المتابعة والرصد وفي مدينة طرابلس – طريق الميناء، حددت شعبة المعلومات مكان تواجد المطلوب بجرم ارهاب المدعو: ـ م. ح.( مواليد عام 1990، لبناني)، وذلك في شقة من الطبقة التاسعة في مجمع الـ city complex لارتباطه الوثيق بالارهابيين والانتحاريين الذين تم توقيفهم مؤخراً في الفنادق وفي بعض المناطق اللبنانية. 
ليل 19 ـ 20/7/2014 وبناءً لاشارة القضاء المختص، قامت قوة من الشعبة بمحاصرة المطلوب في الشقة، وبدأت بمفاوضة طويلة بمشاركة إحدى قريباته، لتسليم نفسه إلا أنه رفض الاستسلام، وقام باطلاق النار والرمانات اليدوية باتجاه القوة التي ردت بالمثل، ما أدى الى مقتله وجرح 4 عناصر من القوة المداهمة بجروح طفيفة.-انتهى-
——
راصد: يجب وقف العدوان الوحشي على غزة وملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين

(أ.ل) – تعرب الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد) عن إدانتها المطلقة للهجمات الوحشية الواسعة النطاق التي تشنها قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة والتي دخلت يومها الرابع عشر، وأفضت حتى صباح اليوم 20 يوليو إلى إستشهاد ما لا يقل عن 400 شخص أغلبهم من المدنيين الأطفال والنساء ، بالإضافة إلى ما يزيد عن 3000 جريحاً من سكان القطاع حسب التقارير الواردة عبر وسائل الإعلام الفلسطينية المتواجدة على أرض الواقع في مدينة غزة، كما وقاد العدوان الوحشي الإسرائيلي إلى نزوح قسري للآلاف من السكان، وتدمير المنازل على رؤوس قاطنيها علاوةً على امتداد أعمال القصف الإسرائيلي البربري على عشرات المدارس والمساجد والمستشفيات ومؤسسات العمل الخيري بالإضافة للإستهداف المقصود والمباشر للطواقم الطبية والكوادر الصحفية.
وتؤكد (راصد) أن العدوان العسكري الإسرائيلي يشكل في المجمل والمضمون انتهاكًا جسيمًا لقواعد القانون الدولي الإنساني، ويرقى إلى أن يشكل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية يتعين ألا يفلت مرتكبوها الإسرائيليين من المحاسبة والعقاب وإلا فإن العدالة الدولية أصبحت على المحك.
وتؤكد الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد) على حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال والتصدي لجرائمه المستمرة وهذا حق مشروع مضمن في القوانين الدولية التي تمنح الشعوب حق تقرير المصير والتصدي للعدوان الخارجي على أراضيها وهذا ينطبق فعلياً على ما تقوم به “إسرائيل” على الأراضي الفلسطينية المحتلة. وتنوه (راصد) إلى أن تقاعس المجتمع الدولي عن تطبيق توصيات لجنة التحقيق الدولية المنبثقة عن الأمم المتحدة، التي كانت توجب إحالة ملف الانتهاكات الجسيمة التي وقعت خلال الحرب على غزة في ديسمبر 2008 إلى المحكمة الجنائية الدولية، قد منح الضوء الأخضر لتتواصل جرائم الحرب في ظل التكريس الممنهج للإفلات من العقاب على تلك الجرائم، وهو الأمر الذي يدفع ثمنه المدنيين الفلسطينيين بصورة شبه يومية في مدينة غزة وكافة الأراضي الفلسطينية.
وتدعو (راصد) المجتمع الدولي والعربي إلى التحرك العاجل من أجل الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي وتأمين الحماية للمدنيين الفلسطينيين بمقتضى القانون الدولي، كما تشدد على ضرورة تشكيل لجنة دولية للتحقيق في جرائم الحرب المرتكبة بحق المدنيين في قطاع غزة، وتدعو مختلف الدول الأطراف في اتفاقية جينيف الرابعة للاضطلاع بمسئولياتهم والوفاء بالتزاماتهم التعاهدية بملاحقة المتورطين والمسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة بحق المدنيين الفلسطينيين، وذلك يقتضي من المجتمع الدولي والعربي تحركًا سياسيًا فعالًا من أجل وقف العدوان الإسرائيلي وحماية الحقوق الفلسطينية الغير القابلة للتصرف ومنها وضع حدًا للسياسات الاستيطانية الإسرائيلية ولمخططات التهويد المتواصلة في مناطق الضفة الغربية. كما وتستغرب (راصد) الصمت الفعلي لجامعة الدول العربية وحكوماتها على ما يجري في مدينة غزة من جرائم بشعة أدمت القلوب حيث يجب أن يكون للأنظمة العربية موقف فعلي يضمن وقف العدوان ومحاسبة المجرمين، وتدعو قيادة السلطة الفلسطينية على التحرك العاجل للتوقيع الفوري على الإتفاقيات الدولية وأهمها إتفاقية روما لنظام المحكمة الجنائية الدولية من أجل ضمان ملاحقة قيادة الاحتلال الإسرائيلي أمام المحاكم الدولية وإلا فقد نشهد المزيد من الجرائم والمجازر التي قد ترتكبها آلة الحرب الإسرائيلية.-انتهى-
——-
المستقبل ميشيغن في إفطارها السنوي: كلمة الحريري أطلقت خارطة طريق

(أ.ل) – أقامت منسقية ” تيار المستقبل” في ميشيغن حفل إفطارها السنوي في قاعة بالهام وودز في مدينة ديربورن وذلك في حضور أعضاء المنسقية وعدد كبير من مناصري التيار وأبناء الجالية اللبنانية.
ورحب منسق “المستقبل” في ميشيغن عدنان سلامة بالحضور، متمنياً لهم إفطاراً هنيئاً وللبنان الخير والسلام والأمن. وقال سلامة “يأتي إفطارنا بعد الإفطار المركزي للتيار في لبنان والذي ألقى خلاله الرئيس سعد الحريري كلمة أعادت ترسيخ الثوابت الوطنية وأطلقت خارطة طريق للخروج من الوضع الراهن، عمادها انتخاب رئيس للجمهورية وانتخاب مجلس نواب جديد وتشكيل حكومة جديدة والتمسك باتفاق الطائف وانسحاب حزب الله من سوريا”. وأكد أن “تيار المستقبل في ميشيغن يثمن حكمة الرئيس سعد الحريري في زمن ندر فيه تفضيل المصلحة الوطنية العليا على الحسابات الحزبية والطائفية والمذهبية الضيقة”. كما دعا الطلاب في المرحلة الجامعية للبدء في تعبئة طلبات الحصول على أربع منح دراسية تقدمها منسقية ميشيغن سنويا للطلاب المتفوقين، وذلك في مدة أقصاها آخر شهر أيلول من العام الحالي.-انتهى-
——-
مؤتمر صحفي لهيئة العلماء المسلمين في لبنان حول انتخاب المفتي الجديد

(أ.ل) – عقدت هيئة العلماء المسلمين في لبنان مؤتمراً صحافياً حول انتخاب المفتي الجديد وجاء كالآتي:
1.  طرح مبادرة جديدة وأخيرة من قبل العلماء تقوم على نقطتين، الأولى تعتمد على التوافق حول مرشح من بيروت، والثانية تأجيل الانتخابات ستة أشهر.
2. يرفض العلماء رفضًا قاطعًا أن يكون للمسلمين في لبنان مفتيان اثنان أو أن يُفرض عليهم مفتٍ جديد للجمهورية؛ لا يتصف بالصفات المقررة.
3. نتوجه إلى الحكماء والعقلاء من رؤساء الحكومات والسياسيين والمسؤولين أن يقدموا مصلحة الطائفة على المصالح الشخصيّة والآنية الضيقة، كما ندعو إلى لجم المتهورين دعاة اقتحام دار الفتوى، وسنحمي دارنا ولن نبخل عليها بدمائنا.
عقدت هيئة علماء المسلمين في لبنان مؤتمراً طارئاً ظهر يوم الأحد في 20-7-2014 بحضور ثلاثمائة من أعضائها العلماء والائمة والقضاة وذلك تحت عنوان: (دور العلماء في اختيار رئيسهم الديني) وبعد مداولات عديدة من الأعضاء وكلمات لرئيس الهيئة الشيخ مالك جديدة وللرؤساء السابقين الشيخ أحمد العمري والشيخ سالم الرافعي والشيخ عدنان أمامة ولرئيس المكتب التنفيذي فيها الشيخ خالد عارفي وغيرهم صدر عنهم بيان حول أزمة دار الفتوى، بعدها انتقل وفد منهم ضم أكثر من مائة عالم إلى دائرة رئيس الحكومة الأستاذ تمام سلام والتقوا مطولاً به وسلموه نسخة من البيان الختامي، وقد وعدهم دولة الرئيس بالسعي الحثيث إلى الحفاظ على دار الفتوى والعمل على لحمة الطائفة وعدم القيام بخطوات هامة دون استشارة العلماء والوقوف على رأيهم، هذا وستتم زيارة رؤساء الحكومات السابقين وتسليمهم البيان الذي يتضمن مبادرة هامة للخروج من مأزق الإفتاء تقوم على خطوتين هامتين، كما يتضمن البيان رفضاً صريحاً للاعتراف بشرعية مفتيين اثنين أو مفتٍ لا يتوافق والصفات التي أعلنتها الهيئة.-انتهى-
——-

جاد صوايا وخطة انقاذية من جزين

(أ.ل) – برعاية العماد ميشال عون افتتحت شركة “Sawaya Construction” برئاسة السيد جاد صوايا، مشروعها الجديد Jezzine Villageبحضور النائب إبراهيم كنعان، وممثلة العماد ميشال عون السيدة ميراي عون الهاشم ورئيس مجلس إدارة ال او تي في السيد روي الهاشم، والسيد امل أبي زيد والسيد جاد صوايا وعقيلته داليا كريم ، كما حضر عدد من فعاليات المنطقة وممثلين عن كل من أحزاب الكتائب، التيار الوطني الحر، حزب الله وحركة أمل.
استهل اللقاء بالنشيد الوطني اللبناني، ثم وقف الحضور دقيقة صمت عن نفس فقيد جزين النائب الراحل ميشال الحلو.
بعد النشيد القى ممثل اتحاد بلديات جزين، رئيس بلدية بكاسين، ومنسق التيار الوطني في جزين النقيب المتقاعد حبيب فارس كلمة استذكر فيها العماد ميشال عون بعبارة “اتركوا جزين في قلوبكم وتناغموا مع محيطكم”، ورحّب النقيب فارس بالسيد صوايا واصفا إياه بصاحب الانماء في جزين.
ثم كانت كلمة للسيد جاد صوايا اعرب فيها عن تعلّقه بالأرض معلنا رغبته متابعة المشاريع الإنمائية في جزين.ودعا الشباب الى التملك في جزين باقل من 10,000 دولار كدفعة أولى، وبتقسيط بنسبة 880,000 ليرة شهريا.-انتهى-
——-

نادي اتارميا الصحي يقدم خدمات عديدة باسعار خاصة للازواج

(أ.ل) – ابوظبي – يشمل جناح الأزواج  في نادي / اتارميا /  الصحي في / فندق ومنتجع بارك حياة ابوظبي / بجزيرة السعديات , خدمات عديدة متطورة باسعار خاصة بما فيها خدمات جاكوزي مياه معدنية و حمام البخاروالدش الممطر وغرفة خلع الملابس الخاصة ومنطقة للاسترخاء مما يتيح للزوجين الاستمتاع بتجربة كاملة في غرفة العلاج الخاصة بهما.
ويمكن الاختيار من القائمة الكبيرة المتوفرة لدي النادي الشهير مثل التدليك الكامل للجسم وعلاجات للوجه بالاعشاب الطبيعية والطقوس الروحية الهادفة الى ضمان فترة استرخاء رائعة وهادئة لراحة الانسان.
الاسعار والحجوزات
الرسوم شاملة لجلسة نصف ساعة مجانية تشمل الجاكوزي وحمام البخار
تدليك لزوجين لمدة 60 دقيقة  940 درهم
تدليك الوجه وخدمات اخرى للزوجين لمدة 60 دقيقة  1080 درهم
العناية بالجسم للزوجين لفترة 60 دقائق 800 درهم
لمزيد من المعلومات حول نادي اتارميا الصحي يرجى زيارة موقعنا abudhabi.park.hyatt.com أو الاتصال بهاتف +971 (0) 2 407 1170. 
——-
انتهت النشرة
 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

cairo26-5-2017

مصر: مقتل 26 في هجوم بالرصاص على حافلة تنقل أقباطا مسلحون ملثمون فتحوا النار على ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *