الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 27 أيلول 2018 العدد 5654

نشرة الخميس 27 أيلول 2018 العدد 5654

khalil27-9-2018

وزير المال في لقاء مع الهيئات الاقتصادية: لا إصلاح من دون التزام سياسي

شقير: لضبط عجز الموازنة ضمن السقف المقبول

(أ.ل) – عقدت الهيئات الاقتصادية اللبنانية برئاسة محمد شقير اجتماعا مطولا مع وزير المالية في حكومة تصريف الاعمال علي حسن خليل في مقر غرفة بيروت وجبل لبنان، تخلله عرض لمختلف القضايا المتعلقة بالمالية العامة والشؤون الضريبية لا سيما الاصلاحات المطلوبة في هذا الاطار.

بداية، رحب شقير باسم الهيئات بخليل، شاكرا له “تجاوبه بتأجيل تطبيق الرسم المقطوع”، متمنيا عليه “العمل على اقرار قانون لالغائه”، منوها ب”انفتاح وتعاون الوزير خليل مع الهيئات الاقتصادية وتجاوبه مع كل المقترحات التي تخدم مصلحة البلد والمؤسسات”.

وتحدث عن “صعوبة الاوضاع الاقتصادية ومعاناة المؤسسات نتيجة الاوضاع العامة والتأخير في تشكيل الحكومة، وكذلك ارتفاع التكاليف التشغيلية والاعباء الكبيرة التي فرضت عليها لا سيما الضريبية”، مشددا على ضرورة “إقرار قانون ضريبي حديث، وقانون جديد للجمارك وقانون للتجارة”.

وبعدما سأل شقير وزير المالية عن مشروع موازنة العام 2019، شدد على ضرورة “ضبط عجز الموازنة ضمن السقف المقبول”، مبديا “استعداد الهيئات الاقتصادية للوقوف الى جانب الوزير لدعم كل المشاريع الاصلاحية التي لها اثر على المالية العامة والاقتصاد الوطني والنمو”، متمنيا على خليل “تفعيل اللجنة المشتركة بين وزارة المالية والهيئات لمتابعة كل الملفات ذات الاهتمام المشترك”.

بدوره، أشار خليل الى أن “الوضع المالي في البلد تأثر بشكل كبير بالوضع السياسي العام وتأخير تشكيل الحكومة والجمود الاقتصادي”، لافتا الى مواضيع اساسية تساهم في تفاقم العجز ابرزها “استمرار التوظيف وارتفاع انفاق بند الكهرباء”، مشددا على انه “لا يمكن القيام بالاصلاح اذا لم يكن هناك التزام سياسي”.

ولفت الى ان “كل البنود الاصلاحية التي جاءت في موازنة العام 2018 لم تنفذ”، مؤكدا انه “لا يمكن الاكمال بسياسة الانفاق الثابت والجاري كما هو اليوم، وكذلك الاستمرار في سياسة دعم قطاعات تخسر الدولة”.

وأوضح أن “الانفاق على الرواتب ومتمماتها وعجز الكهرباء وخدمة الدين العام تشكل حوالي 90 في المئة من الموازنة العامة”.

وشرح أبرز المعطيات الواردة في مشروع موازنة العام 2019، مؤكدا ضرورة “قيام كل القوى السياسية بجهود مشتركة والاتفاق على اجراءات مؤثرة لخفض العجز الى الحدود التي كانت عليها في العام 2017″، موضحا أن “البلد لا يمكنه بأي حال من الاحوال الاكمال على هذا النحو لا سيما لجهة استمرار التوظيف والانفاق من دون سقوف محددة”.

وأشار الى ان “الجلسة التشريعية اقرت قانون يجيز قبول قروض البنك الدولي، وهي 200 مليون دولار للطرق، و120 مليون دولار للصحة، و6 ملايين دولار للحوكمة”.

وأكد أهمية “تفعيل اللجنة المشتركة بين الوزارة والهيئات”، مشيرا الى ان “اول موضوع ستدرسه هو القانون الضريبي”، لافتا الى ان “التعاون مع الهيئات سيستمر وبزخم اكبر لمواكبة كل القضايا ذات الاهتمام المشترك”.

ثم كان حوار مطول بين خليل والحضور تناول مختلف قضايا الساعة الاقتصادية والمالية والحلول الممكنة للخروج من ازمات البلد الاقتصادية والمالية.-انتهى-

—–

aoun26-9-2018

رئيس الجمهورية غادر نيويورك عائدا الى لبنان

(أ.ل) – غادر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الثانية من بعد ظهر اليوم بتوقيت نيويورك (التاسعة ليلا بتوقيت بيروت)، مطار جون كينيدي في نيويورك عائدا إلى لبنان بعدما ترأس الوفد اللبناني إلى اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

وغادرت اللبنانية الأولى السيدة ناديا شامي عون والوفد الذي رافق الرئيس خلال اجتماعات الجمعية.

وكان في وداع الرئيس عون مندوبة لبنان للأمم المتحدة السفيرة أمل مدللي وسفير لبنان في واشنطن غابي عيسى ومدير محطة الميدل إيست في نيويورك أديب قسيس واركان السفارتين اللبنانيتين في نيويورك وواشنطن وعدد من أبناء الجالية اللبنانية.-انتهى-

—–

images[2]

توقيف أشخاص من التابعية السورية في أثناء محاولتهم

الدخول خلسة إلى الأراضي اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس, 27 أيلول 2018 البيان الآتي:

بتاريخه حوالى الساعة 4.00، رصدت قوى الجيش في جرد بلدة الصويري – البقاع، نحو 200 شخص من التابعية السورية في أثناء محاولتهم الدخول خلسة إلى الأراضي اللبنانية. وقد بادرت مجموعة من المهرِّبين إلى إطلاق النار باتجاه قوى الجيش والأشخاص المهرَّبة، ما أدى إلى وفاة امرأة وإصابة أربعة أشخاص بجروح جميعهم من التابعية المذكورة، نقلوا على أثرها إلى أحد مستشفيات المنطقة للمعالجة.

وقد ردت قوى الجيش بالمثل على مطلقي النار، كما أوقفت عدداً كبيراً من المجموعة المهرَّبة.

تستمر قوى الجيش بتعقّب مطلقي النار، فيما تمّ تسليم الموقوفين إلى المرجع المختص لإجراء اللازم.-انتهى-

——

salameh

سلامة من المجلس الاقتصادي والاجتماعي: الليرة مستقرة والقطاع المصرفي متين

(أ.ل) – رأى حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أن “تأليف الحكومة من شأنه اعطاء اشارة ايجابية للخارج”، مجددا تأكيد استقرار الليرة اللبنانية ومتانة القطاع المصرفي.

وشدد في لقاء مع اعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي في مقر المجلس في وسط بيروت قبل ظهر اليوم، على “الاستقرار النقدي ومتابعة القروض المدعومة للانتاج”، متحدثا عن امكان جدولة القروض في حال كان هناك مؤسسات تعاني صعوبات، لتفيد من قروض مدعومة”.

وجدد تأكيد متانة القطاع المصرفي “الذي يتمتع بسيولة كافية لتلبية كل متطلبات التمويل، وهذا امر اساسي لنتابع مسيرتنا في الاقتصاد”.

واشار الى ان “نسبة النمو في لبنان تصل الى 2 في المئة، وهي مقبولة نظرا الى الواقع الذي يعيشه العالم العربي وتأثرنا به، وهي نسبة تقع ضمن المعدل الموجود عربيا في دول لا تواجه المشاكل التي يواجهها لبنان”.

وأكد أن “تدعيم الثقة بلبنان هو ما هو سيساعد الاقتصاد على النهوض والاستمرار”، آملا “أن يتم ذلك خصوصا مع تأليف الحكومة قريبا”، ومشيرا الى ان “لبنان يتعرض لحملات نراها وهي مؤكدة، وان مطلقي الشائعات همهم إيجاد بلبلة في السوق وليس شخص رياض سلامة”.

من جهة اخرى، أكد ان “المصارف لديها السيولة الكافية للاستمرار في القروض السكنية وفق الاتفاق مع مؤسسة الاسكان”، لافتا الى ان “المركزي لديه مع مصرف الاسكان رزمة مستقلة عن هذه المبادرة في 2019 ضمن ما كنا نعمل عليه تقليديا”.

ورأى ردا على سؤال “أن تأليف الحكومة يعطي رؤية عن مسار البلد اقتصاديا وماليا ويطمئن من يمولون لبنان الى ان هناك استمرارية وامكانات دائمة لإصدارات تمول عجز الدولة، وفي مطلق الاحوال الافضل ان تتألف الحكومة”.

واعتبر التشريعات الاخيرة “مفيدة للاقتصاد اللبناني ولمؤتمر سيدر ولتطوير امكانات التعاطي الالكترونية في لبنان”، مؤكدا ان “الحكومة هي من يقرر موضوع زيادة الضريبة على البنزين وليس مصرف لبنان، وأن ما أثير عن هذا الموضوع جاء في سياق حديث عن امكانات تمويل دعم الصناعة او الاسكان”. وشدد على ان “العقوبات الاميركية المحتملة على حزب الله لن تؤثر على القطاع المصرفي اللبناني لأننا اخذنا كل الاجراءات واصدرنا كل التعاميم اللازمة ولسنا في حاجة الى تعاميم جديدة، والقطاع المصرفي اللبناني لديه مستوى مرتفع من الامتثال وهذا ما تؤكده المصارف المراسلة والجهات الرقابية في الخارج”.

عربيد

من جهته رأى رئيس المجلس شارل عربيد ان “هناك صرخة من الواقع الاقتصادي والمعيشي، وهناك الكثير من الاشاعات عن المؤسسات عن الاوضاع”، داعيا “الشعب اللبناني الى وعي هذا الواقع لاننا اجتزنا في السابق اوضاعا صعبة ومخاطر اكثر من ذلك، وما زال امامنا الكثير من المناعة والادارة لنتخطى الواقع الذي نحن فيه”.

وقال: “هناك 3 مسارات اساسية نعمل عليها هي تطبيق مندرجات سيدر وكل ما يتعلق به، والدراسة المتعلقة بتحفيز القطاعات الانتاجية، وهناك فرص مقبلة منها النفط والغاز واعادة اعمار سوريا، بما يفتح الافق امام الاقتصاد اللبناني”.

ودعا الى عدم اليأس والى “التعاون لنحافظ على مؤسساتنا وعلى ديمومة عملنا”، آملا “ان تكون المرحلة المقبلة مرحلة انتاج لانهاض اقتصادنا، إذ لا خيار لدينا سوى الايمان بمستقبل لبنان”.-انتهى-

—–

berri9-5-2018

بري التقى سفراء الهند وتركيا والباكستان والارجنتين

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري  قبل ظهر اليوم في عين التينة سفير الهند في لبنان سانجيف ارورا، وعرض معه للعلاقات الثنائية بين البلدين.

ثم استقبل سفير تركيا الجديد في لبنان هاكان تشاكل في زيارة بروتوكولية .

كما استقبل سفير الارجنتين الجديد في لبنان موريسيو آليس في زيارة بروتوكولية ايضاً.

واستقبل بعد الظهر سفير الباكستان الجديد في لبنان نجيب دوراني للتعارف وكانت مناسبة ايضاً لعرض العلاقات بين البلدين .-انتهى-

——–

hariri

الحريري التقى منسقة الامم المتحدة في لبنان و البعريني وعلم الدين

(أ.ل) – استقبل رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري مساء اليوم في بيت الوسط المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان بيرنيل داهلر كارديل وعرض معها الأوضاع العامة والتطورات وعمل وكالات الأمم المتحدة في لبنان.  وكان الرئيس الحريري قد التقى النائب وليد البعريني والمغترب اللبناني في هولندا أحمد بكار وبحث معهما شؤونا إنمائية وأوضاع الجالية اللبنانية في هولندا.

كما استقبل النائب عثمان علم الدين وعرض معه شؤون مطالب منطقة المنية.-انتهى-

—–

images[2]

الجيش: طائرتا تجسس تابعة للعدو الإسرائيلي خرقت أجواء رياق زحلة بعلبك والجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 27 أيلول 2018 البيان الآتي:

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، بتاريخ 26 / 9 / 2018 الساعة 6.00،  الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق رياق وبعلبك، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 22.20 من فوق بلدة كفركلا. وعند الساعة 22.00، خرقت طائرة عدوّة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق زحلة ورياق، ثمّ غادرت الأجواء بتاريخ 27 / 9 / 2018 الساعة 7.05 من فوق بلدة رميش.-انتهى-

—–

images[1]

سامي الجميل طرح في مؤتمر الركود التضخمي خارطة طريق لإنقاذ اقتصادي قبل وقوع المحظور:

كفى ترقيعا وأنصاف حلول ولنبن لبنان جديدا

(أ.ل) – نظم حزب الكتائب اللبنانية، بالتعاون مع مؤسسة “كونراد اديناور”، حلقة حوارية بعنوان “لبنان نحو ظاهرة الركود التضخمي”، عند الخامسة والنصف من مساء اليوم في بيت الكتائب المركزي – الصيفي، أدارتها الإعلامية جيسيكا طراد قسطون وشارك فيها رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي في الحزب جان طويلة، الدكتور مالتي غاير عن مؤسسة “كونراد”، النائب نقولا نحاس، الوزير السابق دميانوس قطار، الخبير الاقتصادي الدكتور ايلي يشوعي، وحضرها النواب: الياس حنكش، روجيه عازار، جان طالوزيان، هنري حلو وزياد حواط، رئيس الاتحاد العمالي العام بشاره الاسمر، رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل، رئيس جمعيات شركات التأمين روجيه زكار، امين عام حزب الكتائب نزار نجاريان وعدد من ممثلي جمعيات المجتمع المدني واعلاميين.

وألقى الجميل كلمة قال فيها: “في تقييم للمرحلة السابقة، ان هناك الكثير من الناس الذين اعتبروا أننا أخطأنا عندما قلنا الحقيقة من دون قفازات، وعندما وقفنا وحدنا بوجه الظلم الذي يتعرض له المواطن اللبناني، وعندما وقفنا بوجه تسليم قرار البلد والتوطين المقنع والضرائب والمطامر والفساد، ولما رفضنا تحالفات مصالح وتفاهمات غريبة عجيبة رأينا أين وصلت، ولما اتكلنا على رؤية وخطة وبرنامج لمستقبل لبنان لا على التجييش الطائفي والشعارات الرنانة كما فعل غيرنا، وعندما رفضنا الخضوع للصفقات تحت الطاولة والمحاصصة ومرقلي لمرقلك”.

أضاف “الحقيقة إذا أخطأنا، أخطأنا بحق أنفسنا انما لم نخطىء لا بحق لبنان ولا بحق الشعب اللبناني. لقد أخطانا بحق انفسنا عندما رفضنا مصلحتنا الشخصية والحزبية على حساب مصلحة القضية التي ندافع عنها والتي قدم أغلى الناس حياتهم في سبيلها الا ان هذه هي المدرسة الكتائبية. هكذا تربينا، أن نحب لبنان من دون مقابل ونضحي بكل شيء في سبيله. وعلى مدى تاريخنا، أي على مدى 82 سنة، رأينا الكثير من الأحزاب التي اعتبرت نفسها منتصرة لكنها زالت فيما بعد وبقيت الكتائب”.

وتابع “كثرون تساءلوا لماذا التزمنا الصمت في الفترة الماضية، جوابنا أننا كنا نراقب ونقيم ونعطي فرصة لكل الوعود التي اعطيت في الانتخابات ولكن تبين لنا ان البلد معطل أكثر من أي وقت مضى ووقعنا بكل ما سبق وحذرنا منه”.

وأردف “البلد قائم على التأجيل والترقيع منذ زمن ويحاولون معالجة نتائج المشكلة لا أسبابها والشعب يعيش على الموقت، فكانت الخلاصة ان المسكن لا يفيد وحان الوقت كي نضع الأصبع على الجرح”.

وعدد الجميل المشاكل التي يرزح لبنان تحت وطأتها، فقال:”أولا، لبنان فاقد لقراره وسيادته وتم جره إلى صراعات المنطقة، الأمر الذي يفقده صداقاته والدعم الدولي لجيشه كما لاقتصاده. ثانيا، هناك كارتيل سياسي يتقاسم ثرواته والبلد يقف على وزارة من هنا واخرى من هناك، وهذا الاداء والصراع يؤثر مباشرة على الوضع الاقتصادي والاجتماعي من خلال تفشي الزبائنية والفساد وهدر أموال الدولة والتوظيف العشوائي وتجنيد الناس لخدمة مصالح شخصية من خلال نظام الخدمات كما انهم ضربوا مبدأ المحاسبة وأخذوا الناس رهينة، ما اوصلنا الى الهريان وكانت النتيجة مخالفات للدستور والقوانين من دون لا حسيب ولا رقيب وفقدان الدعم الدولي وفوضى وقلة جدية في التعاطي مع الملفات والسياسات العامة وانعدام التخطيط والرؤية والمحاسبة والحس بالمسؤولية، كسارات ومطامر عشوائية، فوضى غير مسبوقة بالمطار، تعد على الحريات العامة، طرد موظفين بسبب ميولهم السياسية، استهداف أحلام الشباب عبر ضرب الاسكان، وقاحة بالفساد، إذلال المواطن بحياته اليومية، وهي مؤشرات على تفكك الدولة والاخطر انها تؤدي الى تدهور اقتصادي واجتماعي غير مسبوق”.

وحذر من ان “مدخول الدولة انخفض رغم اقرار الضرائب ومصروف الدولة ارتفع في الاشهر الاربعة الاولى من السنة 950 مليون دولار مقارنة بالـ2017 وعجز الدولة زاد 127% ونتخوف من ان يتخطى العجز 7 مليار دولار في نهاية 2018”.

ولفت الى ان “الدين العام وصل في شهر تموز الى 84 مليار دولار”، متخوفا من ان يصل الى 100 مليار دولار في العام 2020″، مشيرا الى ان “البطالة بحسب أرقام وزير الصناعة، تخطت الـ 25% ووصلت لـ 35% عند الشباب”.

وقال: “لبنان بلد صغير ويمكن أن ينهض في أي وقت، فلديه ثرواته الطبيعية والبشرية التي تسمح له بأن ينهض بسرعة كبيرة، شرط توفر إرادة بتغيير الذهنية في التعاطي مع الشأن العام، وأن يتخلى الكل عن أنانيته”.

أضاف “كفى ترقيعا، كفى أنصاف حلول، تعالوا نبني وطنا، وطنا يعطي أملا للناس، وطنا يعطي أملا للشباب. يجب عدم القبول إلا بالأفضل للبنانيين ولوطنهم، تعالوا نبني لبنان جديدا”.

وعرض رئيس الكتائب “خارطة طريق سياسية واقتصادية قصيرة الأمد وبعيدة الأمد تؤدي إذا اتبعت الى بناء لبنان جديد، على ان تبدأ هذه الخارطة بـ:

أولا: تشكيل حكومة اختصاصيين تحيد لبنان عن صراع الأفرقاء على السلطة وتباشر فورا بـ:

1- متابعة المبادرة الروسية لعودة اللاجئين إلى سوريا بأسرع وقت.

2- وضع خطة ورؤية لحل الأزمة الاقتصادية من خلال موازنة تترجم سياسة تقشفية لكل مؤسسات الدولة وإداراتها. ولنبدأ بأنفسنا من خلال إلغاء رواتب النواب لمدى الحياة.

3- حل مشكلة الكهرباء عبر بناء معامل دائمة بالشراكة بين القطاع العام والخاص لا تكلف الخزينة اللبنانية أية ليرة وتؤمن تغذية 24/24، ولنوفر على أنفسنا ملياري دولار.

4- وقف التوظيف العشوائي في القطاع العام وتجميد التوظيف لسنة 2019، وتكليف شركة تدقيق دولية بوضع دراسات لحاجات القطاع العام البشرية وتنقية الإدارة من الوظائف الوهمية التي تساوي 30% من الوظائف الرسمية أي أكثر من ملياري دولار سنويا.

5- مكافحة التهرب الضريبي الذي يبلغ 4,2 مليار دولار سنويا عبر تفعيل عمل الأجهزة الرقابية ودعمها بالقدرات البشرية والتقنية اللازمة.

6- المباشرة ببناء المجمعات الحكومية على أراضي الدولة بهدف وقف استنزاف الخزينة بالإيجارات السنوية.

7- تحفيز الاستثمار بالقطاعات المنتجة كالصناعة والزراعة لتأمين فرص عمل جديدة وتكبير حجم الاقتصاد.

ووجه الجميل نداء الى المصارف اللبنانية “التي صار مصيرها مرتبطا بمالية الدولة اللبنانية”، داعيا إياها لأن “تشترط هذه الأجندة الإصلاحية قبل القبول بأن تقرض الدولة”.

وبموازاة حكومة اختصاصيين، اقترح الجميل “عقد اجتماع مفتوح لرؤساء الكتل النيابية تحت سقف المجلس النيابي للبحث بـ:

– وقف التشنج المذهبي غير المبرر الذي يستخدم لتحصيل حقوق آنية.

– استعادة لبنان لقراره الحر وسيادته الكاملة وحصر السلاح بيد الجيش اللبناني.

– تحييد لبنان عن جميع صراعات المنطقة واستعادة صداقاته مع كل دول المنطقة والعالم، ما عدا تلك التي تغتصب أرضه.

– العمل على إقرار اللامركزية التي تسمح لكل لبناني بأن يحصل على حقوقه من خلال مجالس محلية ينتخبها بكل منطقة وتحرره من منطق الواسطة”. واكد ان “اللامركزية ستخفف من تأثير أي أزمة سياسية وطنية على حياة المواطن اليومية الذي سيستمر بالحصول على الخدمات الصحية والحياتية والإجتماعية والإنمائية، ومن دون منة من أحد، حتى في ظل أزمة كالتي نعيشها اليوم”.

– البحث بتطوير الآليات الدستورية لتفادي أي حالة فراغ أو تعطيل للمؤسسات الدستورية كتعطيل الانتخابات الرئاسية أو النيابية أو تشكيل الحكومة وغيرها”.

وقال: “خلال التسويق لتسوية: يا بتركب بالترين يا رح تضلك وحدك”. كان جوابي: “وقت تعرفوا لوين رايح الترين خبرونا”، متوجها للحاضرين بالقول: واليوم إنتو شايفين لوين أخدوا الترين”.

أضاف “في هذا المؤتمر أعدنا تحديد الوجهة الصحيحة للوصول لدولة مستقرة سياسيا واقتصاديا تسمح للمواطن اللبناني بأن يخطط لمستقبله ومستقبل أولاده في هذا البلد”.

وختم “إنطلاقا من هنا ومن موقعنا المستقل في الحياة السياسية، نحن مستعدون ان نضع يدنا بيد أي شخص أو منظمة أو فريق سياسي لتحقيق أي بند من بنود هذا المشروع الإصلاحي التغييري لنقدم لشباب وشابات لبنان أملا بمستقبل أفضل”.-انتهى-

—–

images[2]

لجنة المال والموازنة تتابع الاربعاء مشروع البطاقة الصحية

(أ.ل) – تعقد لجنة المال والموازنة جلسة، برئاسة النائب ابراهيم كنعان، عند الساعة الحادية عشرة والنصف من قبل ظهر يوم الاربعاء الواقع فيه 3/10/2018، وذلك لمتابعة درس اقتراح القانون المتعلق بانشاء نظام التغطية الصحية الشاملة مشروع البطاقة الصحية.-انتهى-

—–

mustafahamdan

العميد حمدان اجتمع ببوغدانوف في موسكو:

روسيا أكدت دعمها الثابت والدائم لسيادة لبنان

(أ.ل) – أعلنت “الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين – المرابطون” في بيان، ان “امينها العام العميد مصطفى حمدان الموجود في موسكو التقى المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين، رئيس الاتحاد الفيدرالي الروسي الى الشرق الاوسط، نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، في حضور الأمين المساعد لهيئة القيادة يوسف الطبش، في مقر وزارة الخارجية الروسية في موسكو، وبحثوا “في وجهات النظر في ما يتعلق بالأوضاع في الجمهورية اللبنانية”.

ونقل البيان عن الجانب الروسي تأكيده “الدعم الثابت والدائم لسيادة الأراضي اللبنانية واستقلالها ووحدة الاراضيها، والحفاظ على الاستقرار والتنوع السياسي والاجتماعي فيه، وعدم السماح لاي من التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية اللبنانية”.

كما عرض الجانبان، بحسب البيان، “الاوضاع في الجمهورية العربية السورية الدولة المجاورة للبنان، حيث تم تأكيد الحاجة الماسة إلى الحل السياسي لكل الأزمات الذي تعاني منها سوريا، وعودة كل النازحين السوريين إلى وطنهم وبالأخص النازحين المتواجدين على الأراضي اللبنانية”.-انتهى-

—-

ali khreis

خريس: الوحدة الداخلية تحمي الوطن والمقاومة

(أ.ل) – شدد عضو كتلة “التحرير والتنمية” النائب علي خريس، في مجلس حسيني أقامته حركة “أمل” في بلدة برج رحال، على “الوحدة الوطنية التي تحمي الوطن والمقاومة والانجازات الوطنية”.

ورأى خريس “ان موضوع تشكيل الحكومة هو بمثابة العقدة الاساسية في إطلاق عجلة المؤسسات الدستورية التي تساهم في حلحلة الملفات المعيشية، وان عقد الجلسات التشريعية التي يصر عليها رئيس مجلس النواب نبيه بري هي بمثابة المدماك الذي تبنى عليه مصلحة المواطن والوطن”.

وقال: “إن القوة والممانعة العقائدية المرتبطة بثورة الامام الحسين هي المحرك الاساسي لانطلاقتنا بإتجاه الوقوف الى جانب المظلومين والمحرومين والدفاع عن شعبنا واهلنا وعدم تركهم في مهب رياح السياسية الدولية التي تستهدف اوطاننا وخصوصا المقاومة التي طردت الكيان الصهيوني الغاصب، الذي لا يزال يخطط لتحقيق أطماعه التوسعية مضافا اليه الارهاب الذي لبس الثوب الديني والاسلامي لكي يشوه التاريخ الاسلامي الذي أراد الامام الحسين من خلال ثورته الاصلاح في أمة جده”.

واشار خريس الى “المشهد العاشورائي المميز الذي نريده ان ينتج سلوكا وأفكارا تتماشى مع السيرة الحسينية والتي تشكل في مجتمعنا أداة استمرار للثورة ورفض للظلم”.

وحضر المجلس مفتي صور وجبل عامل القاضي الشيخ حسن عبدالله والمسؤول التنظيمي لحركة “أمل” في اقليم جبل عامل علي اسماعيل وعدد من القيادات الحركية والاهالي.-انتهى-

—–

ali fayad 

فياض تابع مع مدير مصلحة مياه الجنوب قضية الاشتراكات

(أ.ل) – التقى وفد ضم النائب علي فياض ومدير العمل البلدي في المنطقة الأولى في “حزب الله” الشيخ فؤاد حنجول ورئيس اتحاد بلديات جبل عامل علي الزين، مع مدير عام مصلحة مياه لبنان الجنوبي وسيم ظاهر، في إطار متابعة قضية اشتراكات المياه.

واتفق المجتمعون على الاتي:

“تأجيل تنفيذ محاضر الضبط بحق المخالفين حتى نهاية العام الجاري، افساحا في المجال امام المواطنين لتسوية أوضاعهم وتقديم طلبات إشتراك بالمياه.

المنزل الذي تقطنه عائلة واحدة يسمح له باشتراك واحد، حتى ولو كان مكونا من طابقين.

المنزل المكون من طابقين وتسكنه عائلتان، لا يحق له الاستفادة من اشتراك واحد، وعليه يتوجب تقديم طلب اشتراك ثان حتى ولو كان الطابق الثاني يقطنه أحد الاقارب (ابن، اخ، اخت….) ولديه مهلة حتى نهاية العام للتقدم بالطلب او ستتخذ بحقه الاجراءات القانونية.

تم الاتفاق على عقد لقاء موسع بين المجتمعين ورؤساء البلديات في قاعة مركز اتحاد بلديات جبل عامل، عند الاولى من بعد ظهر السبت في 29 الحالي”.-انتهى-

——

ibrahim-kanaan[1]

كنعان: قانون الاسكان يصبح نافذا فور نشره في الجريدة الرسمية

وهو غير مرتبط بتشكيل الحكومة

(أ.ل) – اكد رئيس لجنة المال والموازنة امين سر تكتل “لبنان القوي” النائب ابراهيم كنعان، في حديث لمصدر إعلامي ان “لا عائق امام نشر قانون فتح اعتماد بقيمة 100 مليار ليرة لدعم فوائد الاسكان في الجريدة الرسمية من دون الحاجة الى حكومة جديدة”.

وقال: “عندما يصدر قانون عن المجلس النيابي يصبح نافذا عند نشره في الجريدة الرسمية بعد توقيع رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة. والاشكالية المطروحة كانت هل يحق لرئيس حكومة تصريف الاعمال التوقيع على القانون؟. من المفترض ان نكون قد تجاوزنا هذه الاشكالية في ضوء سوابق واجتهادات عدة، وبالتالي لا عائق امام نشر القانون في الجريدة الرسمية من دون الحاجة لانتظار الحكومة الجديدة”. ولفت كنعان الى ان “ال100 مليار التي اقرت هي لدعم الفوائد وستغطي الطلبات المستوفية للشروط على مدى سنة، اما قبول طلبات أخرى بعد هذه السنة فيفترض وجود سياسة اسكانية تضعها الحكومة بالتنسيق مع مصرف لبنان ووزارة المال”.

واوضح ان “آلية التطبيق ستكون مدار بحث خلال الاسابيع المقبلة بين وزارة المال ولجنة المال ومصرف لبنان والمؤسسة العامة للاسكان، وسأدعو الى اجتماع لهذا الغرض الاسبوع المقبل”.-انتهى-

——

nawwaf musawi (1)

الموسوي: لا يجوز تحميل الفقير مسؤولية الأمان الاقتصادي من خلال الضغط على حقوقه

(أ.ل) – أعلن عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب نواف الموسوي، في حديث الى”إذاعة النور”، أنه “جرت خلال جلسة التشريع النيابية محاولة لتقديم بنود موجودة على جدول الأعمال على البند رقم 17 المتعلق بموضوع الأساتذة الثانويين، ولكننا وقفنا في وجه هذا الموضوع، وأصرينا على المتابعة بجدول الأعمال كما هو. فاقترح رئيس مجلس النواب نبيه بري أن نمرر اتفاقية قرضين لتوسعة مرفأ طرابلس ومن ثم نعود إلى البنود الأخرى، فكان تأكيدنا له بأن النصاب لن يبقى، وبالتالي يجب السير بالبنود بحسب الجدول الموضوع مسبقا. وبعد أخذ ورد حول التأكيد على الاستمرار بجدول الأعمال، قرر الرئيس بري السير بالتراتبية الموضوعة على جدول الأعمال لمناقشة مشاريع القوانين، عندها انسحبت كتلتا “تيار المستقبل” و”القوات اللبنانية” من الجلسة، وعليه ارتأى الرئيس بري بعد السجال رفع الجلسة، معلنا أنه “في عقد تشرين”، أي بعد 15 تشرين ننطلق من البند الذي يلي البند الذي انتهينا منه”.

وقال الموسوي: “سبب انسحاب الكتلتين كان واضحا بحسب تقديرنا، خصوصا عندما أصبح هناك مشكلة حول القروض، وكان واضحا أيضا أن رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري وافق على حضور الجلسة التشريعية بحسب قوله للأمور المتعلقة ب”سيدر”، وإلا لما حضر أو أكمل الجلسات التشريعية”.

أضاف “كنا نعتقد بأن النصاب سيبقى قائما للوصول إلى إحقاق الحق لشرائح من الناس تريد أن تحصل على حقوقها، ولكن للأسف أفقدوا الجلسة نصابها التوافقي إذا صح القول، وتبين في ما بعد أنه كان هناك نصاب عددي، ولكن الرئيس بري فضل أن يرفع الجلسة بما أن كتلتين خرجتا من القاعة”.

وتابع “كان الملفت خلال الجلسة، أنه تكرر أكثر من مرة الحديث عن سلسلة الرتب والرواتب، كما لو أنها كارثة حلت بلبنان. وعليه فإن المشكلة تكمن في أن هناك مقاربات موجودة لدى بعض الكتل النيابية، حيث نرى أن الحزام يجب أن يشد على بطون القطاعات المستضعفة أو الفقيرة أو حتى الطبقة الوسطى، ولكن عندما يتعلق الأمر بالطبقات الأكثر ثراء، نلاحظ أن هناك أعذارا بدأت تطرح بأن هذا الموضوع يضر بالحركة الاقتصادية، ويهدد استقرار سعر العملة وغيرها من الأعذار”.

وقال: “إننا نشعر في مكان ما في المجلس النيابي أن هناك تمايزا، فهناك من يدافع عن ثراه، وهناك من يدافع عما يمتلك، بينما شريحة الفقراء، قل ما نجد من يدافع عنها، ونحن الحمد لله اخترنا سبيلنا، ولذلك عندما كان هناك محاولة لتجاوز البند 17 والانتقال إلى بند غيره، رفضنا هذا الأمر، وطالبنا بشكل واضح من دولة الرئيس بري عدم السير في هذا الأمر، لا سيما وأن هذا الموضوع يخص المعلمين ويريدون القفز فوقه”.

ولفت إلى “أن المواطن الفقير والمستضعف أو حتى من هم في الحالة المتوسطة، يحملون حتى الآن عبء الحفاظ على اقتصاديات الدولة، وهذا أمر غير عادل، وبالتالي آن الأوان لأن تتحمل الطبقات الميسورة والمصارف وأصحاب رؤوس الأموال مسؤولياتها الوطنية، فلا يجوز أن يحمل الفقير الذي يقدم التضحيات من دمه وعرقه، مسؤولية الأمان الاقتصادي من خلال الضغط على حقوقه”.

وختم الموسوي كلامه: “سبق وقلنا في جلسة للجنة المال والموازنة، إنه إذا كان الواحد منا يتفهم اتخاذ اجراءات في مجال الانفاق الجاري المتضمن للرواتب أو في موضوع انفاق الكهرباء شرط أن لا يمس ذلك بالتقديمات الاجتماعية، فمن غير غير المفهوم لماذا لا يستطيع أحد المس بأرباح المصارف عندما يتعلق الأمر بخدمة الدين التي تأخذ سنويا من لبنان بحدود 6 إلى 7 مليار دولار، أو بتخفيض كلفة الدين سواء بشطب ديون استوفيت أصولها أضعافا، أو من باب تخفيض كلفة الفائدة أو الدين، ولذلك هناك مشكلة تكمن في أن السياسات تنحو نحو تحميل المسؤولية الوطنية للفقراء في الحفاظ على البلد”.

وفي تصريح آخر لقناة المنار، أشار النائب الموسوي إلى “أن الذي كان معتمدا في موضوع معالجة النفايات هو معامل الفرز والتسبيخ، ولكنها قاصرة عن أداء مهمتها ولديها مشكلة تكمن في أن 30 إلى 40 بالمئة من النفايات التي يجري معالجتها، تنشأ منها عوادم صلبة بنسبة 30 إلى 40 بالمئة، وهذ يطرح مشكلة أبرزها أين تذهب هذه العوادم، ولذلك أفسح المجال لهذا القانون الجديد الذي عملنا عليه لسنوات طويلة، لآلية اسمها التفكيك الحراري، وميزة هذا القانون أنه يضع الإطار اللازم الذي يسمح بأشكال المعالجة المتاحة، والتي يمكن أن تتطور في المستقبل”.

وأكد “الاستماع إلى هواجس الفريق الرافض للخطوة قبل إقرارها والاستفادة من آراء الخبراء في المسألة، لا سيما وأن فريقا بصدد إعداد تقرير يظهر تفاصيل عملية التفكيك الحراري، ويشرحها لاتحادات البلديات والبلديات التي عليها أن تعمل هي على معالجة النفايات في حال لم تتحرك الاتحادات، وذلك عن طريق التعاون مع القطاع الخاص والتوصل إلى صيغ ملائمة في هذا الشأن، ونحن تابعنا هذا الموضوع، ونعتقد أن هناك عروضا كثيرة يمكن أن تقدم للبلديات بما يتوافق مع قدراتها المالية”.-انتهى-

—–

imagesYY9Q4A8U

الاتحاد العمالي حيا القومي في ذكرى عملية الويمبي ضد جنود العدو في الحمرا

(أ.ل) – وجه الاتحاد العمالي العام في لبنان كتابا الى رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي حنا الناشف حيا فيه الذكرى ال36 لعملية خالد علوان الذي اطلق بضع طلقات من مسدسه على ضباط وجنود العدو الصهيوني في شارع الحمرا-مقهى الويمبي وأرداهم قتلى.

وجاء في نص البيان: “جانب رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي حنا الناشف:”قبل ستة وثلاثون عاما أطلق المناضل السوري القومي الاجتماعي البطل الشجاع خالد علوان بضع طلقات من مسدسه على ضباط وجنود العدو الصهيوني في شارع الحمرا – مقهى الويمبي فأرداهم قتلى وكانت تلك الطلقات إعلانا وطنيا وقوميا بأن لا مكان ولا موطىء للعدو في بيروت ولبنان.

وكانت تلك بداية الهزيمة العسكرية والمعنوية التي استمر المناضلون والمقاومون اللبنانييون في تكريسها كأول هزيمة للعدو واضطراره للانسحاب المذل عن أول أرض عربية من دون قيد أو شرط.

فتحية للبطل السوري القومي الاجتماعي خالد علوان وتحية للحزب الذي مده بالفكر والعزيمة وتحية لجميع المقاومين من مختلف الفئات اللبنانية وللشهداء والجرحى وعوائلهم الذين حفظوا كرامة لبنان وشعبه ولا يزالون على نفس الطريق”.-انتهى-

——

images[3]

دريان في تكريم الشامسي دعا الى الترفع عن المطالبة بالحصص

(أ.ل) – أقام رئيس المركز الإسلامي في عائشة بكار علي نور الدين عساف، في دارته في شملان، حفلا تكريميا على شرف سفير دولة الإمارات العربية المتحدة في لبنان الدكتور حمد الشامسي، في حضور مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، الرئيس فؤاد السنيورة، والوزيرين السابقين خالد قباني وحسن السبع، محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، محافظ جبل لبنان القاضي محمد مكاوي، رئيس المحاكم الشرعية السنية في لبنان الشيخ محمد عساف، رئيس جمعية المقاصد الدكتور فيصل سنو، الأمين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير، رئيس جمعية رجال الأعمال اللبنانية الهولندية محمد خالد سنو والسفير عبد الرحمن الصلح ورجل الاعمال نزار شقير وأعضاء المركز الإسلامي.

وشكر المفتي دريان باسمه وباسم العلماء في لبنان دولة الإمارات العربية المتحدة على ما تقدمه أياديها البيضاء للبنان ومؤسساته حيث وقفت الى جانب دار الفتوى سنوات طويلة بدعم مالي للعلماء وبتأمين صحي لهم ولأسرهم، متمنيا ان “تعود هذه المكرمة للجهاز الديني الذي بحاجة الى عملية استنهاض بدأت، ونامل ان تستمر باستمرار المساعدات والهبات من دولة الامارات العربية المتحدة.

ودعا دريان اللبنانيين ان لا يدخل اليأس إلى قلوبهم وان لا يكونوا محبطين وعليهم المساعدة في عمليات إنقاذ الوضع في لبنان.

وحيا صبر وحكمة الرئيس المكلف وتدويره للزوايا من اجل الوصول الى حكومة منسجمة وناجحة في حل مشكلاتنا وأزماتنا. مجددا “وقوفه الى جانب رئيس الحكومة المكلف لما له من بعد وطني على مساحة لبنان والمنطقة العربية والعالم”.

ورأى إن الأزمات الوطنية المعيشية والإنسانية والمالية والاقتصادية تتفاقم يوما بعد يوم ولا يمكن معالجتها إلا بحكومة منسجمة بين وزرائها وفاعلة وان تكون حكومة إنقاذ وطني لان لبنان الوطن بحاجة الى عملية إنقاذيه سريعة، وقال: “نريد حكومة منتظمة في عملها ومتآلفة بين أعضائها فنحن بحاجة الى تشريعات”.

وتوجه دريان إلى الكتل النيابية بالتحلي بالقليل من الهدوء حتى نتدارك الأزمات، فالبلد على شفير الهاوية، متمنيا من “جميع القوى السياسية ان تتنازل وتترفع عن المطالبة بالحصص غير المعقولة حتى يتم تشكيل الحكومة ومن ثم إنقاذ الوطن، ونحن اذ نعول على الحكماء لايجاد الحلول ولا نستغني أبدا عن مساعدة أشقائنا العرب وبالأخص سعادة السفير المميز الدكتور حمد الشامسي.-انتهى-

——

images[2]

دعوة وسائل الاعلام لحضور وتغطية يوم مفتوح للقوات الجوية

(أ.ل) – دعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه اليوم الخميس 27/9/2018، الى حضور وتغطية يوم مفتوح (open day) للقوات الجوية يتخلله عرض جوي لأسراب مختلفة من الطائرات في قاعدة رياق الجوية، وذلك يوم الاحد الواقع فيه 30 / 9 / 2018 اعتباراً من الساعة 9.00 ولغاية 14.00.-انتهى-

—–

naeem-hassan

نعيم حسن التقى زاسبكين: لتلعب روسيا دورها في حماية وحدة سوريا

(أ.ل) – استقبل شيخ عقل طائفة الموحدين “الدروز” الشيخ نعيم حسن، السفير الروسي ألكسندر زاسبكين، في حضور مستشار مشيخة العقل الشيخ غسان الحلبي ومروان الزهيري”.

وكانت مناسبة جدد فيها الشيخ حسن دعوة روسيا إلى “لعب دورها في حماية وحدة سوريا وكل مكوناتها الوطنية، وتقديم الهدف الإنساني الذي يخدم الشعب السوري على كل حساب آخر، منعا لمزيد من الإرهاب والظلم وسفك الدماء السورية، وبما يؤدي إلى تحقيق تطلعات السوريين بالحرية والعيش الكريم”.

وشدد على “ضرورة ان تبذل الحكومة الروسية الجهود الحثيثة والفاعلة من أجل تأمين إطلاق سراح النساء المخطوفات في محافظة السويداء في سوريا”.-انتهى-

——

majles

مذكرة بتأخير الساعة ساعة واحدة اعتبارا من منتصف ليل 27 28 ت1

(أ.ل) – أصدر الامين العام لمجلس الوزراء فؤاد فليفل مذكرة تتعلق بانتهاء العمل بالتوقيت الصيفي، مذكرا بوجوب تأخير الساعة ساعة واحدة اعتبارا من منتصف ليل 27 – 28/10/2018.

وفي ما يلي نص المذكرة:

“عملا بقرار مجلس الوزراء رقم (5) تاريخ 20/8/1998، القاضي بتقديم التوقيت المحلي ساعة واحدة خلال فصل الصيف اعتبارا من منتصف ليل آخر سبت أحد من شهر آذار ولغاية منتصف ليل آخر سبت أحد من شهر تشرين الاول من كل عام.

يذكر أمين عام مجلس الوزراء بوجوب تأخير الساعة ساعة واحدة اعتبارا من منتصف ليل 27 – 28/10/2018 تاريخ انتهاء العمل بالتوقيت الصيفي.-انتهى-

—–

images[2]

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 27 أيلول 2018 البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: شمع، الطيري، حولا وتبنين.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 27 / 9 / 2018 ولغاية 3 / 10 / 2018، ما بين الساعة 6.00 والساعة 18.00 من كلّ يوم، بإجراء تمارين تدريبية في محيط منطقتي كفرفالوس ومنشآت الزهراني- الجنوب، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلبية.-انتهى-

—–

behus_1[1]

إعلان عن بدء قبول طلبات الانتساب الى برنامج ماستر في الدراسات الاستراتيجية

(أ.ل) – تعلن قيادة الجيش عن بدء قبول طلبات الانتساب الى برنامج ماستر في” الدراسات الاستراتيجية” للعام 2018- 2019، الذي يقام بالتعاون بين الجامعة اللبنانية ومركز البحوث والدراسات الاستراتيجية في الجيش، ويضم ضباطاً وطلاباً مدنيين، وذلك وفقاً لما يلي:

  • المكان: مركز البحوث والدراسات الاستراتيجية – الريحانية.
  • المدة: سنتان بمعدل ثلاثة أيام في الأسبوع، يضاف إليها عدد من الأيام وفقاً للحاجة وفي حينه، على أن تبدأ الدروس بتاريخ 8 / 10 / 2018 لطلاب السنة الأولى للعام الدراسي 2018-2019.

يتم التسجيل ودفع الرسم المعتمد في الجامعة اللبنانية اعتباراً من 3 / 10 / 2018 ولغاية 5 / 10 / 2018 ضمناً، في مكتب عمادة كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارية – مستديرة الطيونة – سنتر سيلين – الطابق التاسع من الساعة 8.30 ولغاية الساعة 13.30 بموجب إيصال يدفع في مراكز “Liban Post”.

  • بالنسبة إلى الضباط:

1.يجب أن يكون الضابط المرشح لاختبارات الدخول برتبة رائد وما فوق (حائز إجازة جامعية).

2.تقدم الطلبات شخصياً من قبل الضباط في مركز البحوث والدراسات الاستراتيجية اعتباراً من 3 / 9 / 2018 ولغاية 14 / 9 / 2018، ويتضمن الطلب نسخة طبق الأصل عن الإجازة والعلامات والشهادات الأخرى مع المعادلات الرسمية، مصدّقة من المرجع الصالح.

3.يتم الإعلان عن طلبات الضباط المقبولة بتاريخ 17 / 9 / 2018، وإبلاغهم شخصياً بعد موافقة هيئة إدارة البرنامج.

4.يخضع الضباط المقبولة طلباتهم الى اختبار موضوع في اللغتين الفرنسية والإنكليزية بتاريخ 25 / 9 / 2018 (يحدد المكان والزمان على همة أركان الجيش للعمليات – مديرية التعليم في حينه)، ويعيّن تاريخ 24 / 9 / 2018  الساعة 9.00 صباحاً، موعداً للاختبار الخطي بموضوع عام في مبنى المعهد العالي للدكتوراه في الحقوق والعلوم السياسية والإدارية والاقتصادية – سن الفيل.

5.تعلن النتائج ويبلغ الضباط المقبولون على همة مركز البحوث والدراسات الاستراتيجية.

  • بالنسبة إلى الطلاب المدنيين:

يمكن الاطلاع على الشروط والمستندات المطلوبة عبر الرابط التالي:

  • الجامعة اللبنانية: http://ul.edu.lb.
  • عمادة الجامعة اللبنانية: http://droit.ul.edu.lb-انتهى-

——-

تقديم رسالة قداسة البابا فرنسيس بمناسبة اليوم العالمي الثاني والتسعين

 للرسالات في المركز الكاثوليكي للإعلام

(أ.ل) – عقد قبل ظهر اليوم رئيس اللجنة الأسقفيّة للتّعاون الرّساليّ بين الكنائس ولرعوية المهاجرين والمتنقّلين المطران جورج بو جوده، والمدير الوطني للاعمال الرسولية البابوية في لبنان الخوري روفايل زغيب، مؤتمرا صحافيا، في المركز الكاثوليكي للإعلام، قدما خلاله رسالة قداسة البابا فرنسيس بمناسبة اليوم العالمي الثاني والتسعين للرسالات “مع الشّبيبةِ، فَلْنَحْمِلِ الإنجيلَ إلى الجميع”، يمتد الأسبوع الإرساليّ العالمي من 15 إلى 21 تشرين الأوّل 2018، والقداس الإلهي لهذه المناسبة يوم الأحد 21 تشرين الأوّل المقبل.

شارك في المؤتمر مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم، وعدد من الإعلاميين والمهتمين.

أبو كسم

الخوري عبده أبو كسم رحب باسم رئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام بالحضور وقال:

يشرفنا اليوم أن نستقبل صاحب السيادة المطران جورج بو جوده، ليعلن عن رسالة قداسة البابا فرنسيس لليوم العالمي الثاني والتسعين للرسالات تحت عنوان “فَلْنَحْمِلِ الإنجيلَ إلى الجميع”، وبالأب روفايل زغيب ليحدثنا عن الإعمال الرسولية البابوية في لبنان لهذه السنة والتطلعات المستقبلية.”

تابع “نحن نصلي لكي ما تظل الكنيسة حاملة مشعل الرسالة في كل العالم وبنوع خاص إلى الأماكن الأكثر فقراً وحاجة في العالم، ونصلي من أجل الشبيبة ويقول عنهم قداسة القديس يوحنا القديس بولس الثاني هم أمل الكنيسة.”

وختم بالقول “نحيي اللجنة البابوية للإعمال الرسولية في لبنان على عملها الصامت والفاعل في الرعايا والأبرشيات وفي المدارس وفي لجان التنشيط الرسولية في مختلف الأبرشيات وندعو جميع المؤمنين إلى المساهمة في تعزيز عمل هذه اللجنة من خلال المساهمات المادية التي يمكن أن نقدمها دعماً في رعايانا وأبرشياتنا.”

بو جوده

ثم قدم المطران جورج بو جوده “أفكار حول إرتباط رسالة البابا فرنسيس إلى الشبيبة “برسالة الفادي” للبابا يوحنا بولس الثّاني”  فقال :

“وجّه قداسة البابا فرنسيس رسالة إلى الشبيبة بمناسبة اليوم العالمي الثّاني والتّسعين للرّسالات وإنعقاد سينودس الأساقفة في روما الذّي سيبحث في موضوع الشبيبة وتمييز الدّعوة، قال لهم فيها:” أيّها الشبيبة الأعزّاء، أودّ أن أُفكّر وإيّاكم في الرّسالة التي إئتمننا عليها المسيح وأتوجّه إلى جميع المسيحيّين الذين يعيشون في الكنيسة مغامرة وجودهم كأبناء لله. وإنّ ما يدفعني إلى التوجّه إلى الجميع محاوراً إيّاكم، هو التيقّن أنّ الإيمان المسيحي يبقى شاباً على الدوام عندما ينفتح المرء على الرسالة التي يعهد بها المسيح إلينا. ويقول قداسته، مستشهداً بكلام البابا القديس يوحنا بولس الثاني في رسالته العامة “رسالة الفادي” إنّ الإيمان يتقوّى عندما نعطيه (رسالة الفادي عدد2). ”

تابع “يقول قداسته في رسالته أنّ كل رجل وكل إمرأة رسالة، وهذا سبب وجودهما على الأرض. فإنّ كل واحد منّا، مدعو للتأمّل في هذا الواقع: إنّني رسالة على هذه الأرض، ولذا أنا موجود في هذا العالم، ويضيف قداسته متوجّهاً مباشرة إلى الشبيبة ليقول لهم: لا تخافوا من المسيح ومن كنيستِهِ، ففيهما يكمن الكنز الذّي يملأ الحياة فرحاً، ويؤكّد لهم أن الشّر بالنسبة إلى من يحيا مع المسيح هو حافز إلى محبّة أكبر. كلام يذكّرنا بليتورجيّة ليلة الفصح في الطقس اللآتيني التي تقول “ما أسعد الخطيئة التي إستحقّت لنا هكذا مخلّص” وبكلام بولس الرسول الذّي يقول “حيث كثرت الخطيئة فاضت النعمة”.”

أضاف “كلام البابا هذا يذكّرنا بقول البابا يوحنا بولس الثّاني “يا أيّها الشعوب جميعاً، إفتحوا الأبواب للمسيح! فإنجيله لا ينتقص من حريّة الإنسان شيئاً، ولا من الإحترام الواجب للثقافات ولا من كل ما هو صالح في كل ديانة. فبتقبّلكم المسيح، تنفتحون على كلمة الله النهائيّة، على الذي به عرّفنا الله بذاته بصورة كاملة، وبه أظهر لنا الطريق التي نسلكها إليه.”

أردف “إنّ نقل الإيمان، الذي هو قلب رسالة الكنيسة، يقول البابا، يتمّ بعدوى المحبة، حيث يعبّر الفرح والحماس عن المعنى الجديد للحياة وملئها. ويتطلّب نشر الإيمان في جذب الأشخاص، قلوباً منفتحة وسعتها المحبة، ولا يجوز وضع حدود للمحبة، لأنّ الحبّ قوي كالموت” (نشيد الأناشيد8/6).”

أردف “نعود هنا أيضاً إلى كلام البابا يوحنا بولس الثاني الذي يقول إنّ الإيمان لا يمكن أن يكون إنغلاقاً على الذّات، ولا يكفينا المحافظة عليه. إنّه كالشمعة التي تحتاج بإستمرار إلى الأوكسيجين لتبقى مشتعلة. أمّا وضعها تحت المكيال فيعرّضها للإنطفاء تدريجياً، أمّا إذا تغذّت بالأوكسيجين فهي تتجدّد شعلتها ويزداد نورها إذا أعطته لغيرها. فالرسالة تساعد وتساهم على ترسيخ إيمان الجماعات المسيحيّة الحاليّة. أمّا الإكتفاء بالمحافظة على الإيمان “سلبياً” قد يكون من نتيجتها خطر كبير، لأنّ المحافظة على هذا الإيمان إلى درجة ” تعليبه” تجعله لا يبقى حياً إلاّ لفترة قصيرة من الزمن. فالمطلوب إبقاؤه نضراً وحياً، مشتعلاً ومنيراً ومعدياً. وأختصر هذا الكلام باللغة الفرنسيّة لأقول: “A vouloir conserver sa foi, on en fait une foi conserve ”  .”

تابع “يقول البابا فرنسيس في رسالته” إنّ نقل الإيمان الذي هو قلب رسالة الكنيسة يتمّ “بعدوى” المحبة. وإنّ البيئات البشرية والثقافية والدينيّة التي لا تزال غريبة عن إنجيل يسوع يفرض ما نسمّيه” الرسالة إلى الأمم”. وإنّ الناحية المحزنة للإنسانيّة التي هي بحاجة إلى المسيح هي اللآمبالاة حيال الإيمان، أو الكراهيّة تجاه ملء الحياة الإلهيّة. وإنّ كل فقر مادي وروحي، وكل تمييز بين الإخوة والأخوات هما دوماً نتيجة رفض الله ومحبته. ”

وقال “بهذا الموضوع يقول يوحنا بولس الثاني ” إنّ هذا الوضع يسبّب في الواقع قلقاً وتساؤلاً إذ إنّ صعوبات داخليّة وخارجيّة أضعفت دفع الكنيسة الرسولي نحو غير المسيحيّين. وهو واقع يجب أن يقلق كل المؤمنين بالمسيح. ففي تاريخ الكنيسة، في الواقع، كانت الديناميّة الرسوليّة دائماً علامة حياة، كما أنّ ضعفها بات علامة أزمة إيمان”(رسالة الفادي).”

تابع “إنّ ما يدعو إلى التبشير بالإيمان المسيحي، يقول يوحنا بولس الثاني، ليس مجرّد إرادة زيادة عدد المسيحيّين، إنّما القناعة الراسخة بأنّ ذلك واجب المؤمنين الذين حصلوا على كنز ثمين وهم يريدون إشراك الآخرين في الإستفادة منه. وإنّ الكنيسة تشعر بأنّ عندها كنزاً ثميناً عليها أن تعطيه للبشرية وللعالم المعاصر.”

أضاف “عالم اليوم يتطوّر وينمو بسرعة مذهلة على جميع الصعد، العلميّة والتقنيّة والثقافيّة. لكنّه يبقى عائشاً في الضلال والتيهان وعدم الإستقرار على الصعيد الروحي، وذلك لأنّه يعتقد أنّه بفضل الإكتشافات والإختراعات الحديثة، وبفضل الإمكانيّات الهائلة التي وصل إليها، أصبح بإمكانه أن يبني ذاته بذاته وأنّ بإمكانه الوصول إلى السعادة وتحقيق ذاته بدون الله وضدّه. وهو، إن كان قد إعتنق الإلحاد نظرياً وفلسفياً، أو مارسه عملياً، كما هو الأمر في مختلف المجتمعات الحديثة، ففي كلتا الحالتين قد وصل إلى درجة “فقدان معنى الحقائق النهائيّة لوجوده (رسالة الفادي).”

وقال “الكثيرون من أبناء جيلنا أصبحوا يعيشون في قلق دائم وضيعان، وهم لا يفهمون للوجود معنى. فوحده المسيح يستطيع أن يساعدهم على إعطاء هذا المعنى لحياتهم، لأنّه بموته وقيامته، أعاد للإنسان الرجاء وساعده كي يفهم أنّ حياته ليست فقط مادية وأرضيّة، إنّما هنالك حياة أخرى بعد الموت… حيث لا ألم ولا عذاب ولا موت، بل حياة دائمة مع الله.”

تابع “البابا فرنسيس يدعو الشبيبة للقيام عملياً بهذه الرسالة، عملاً بقول المسيح للرسل قبيل صعوده إلى السماء “تكونون لي شهوداً حتى أقاصي الأرض” (أعمال1/7-8). ويضيف”أيّها الشبيبة الأعزاء! إنّ أقاصي الأرض، بالنسبة إليكم، هي نسبيّة جداً، ويمكنكم “التجوال” فيها، بكل سهولة. فإنّ العالم الرقمي، والشبكات الإجتماعيّة التي تجتاحنا وتعبرنا، يلغيان الحدود ويسقطان الهوامش والمسافات، ويحدّان الإختلافات. فكل شيء يبدو في متناول اليد، كل شيء قريب للغاية وفوري. ويمكننا، حتى دون أي بذل للذّات، أن نقيم أعداداً لا تحصى من التواصل، أمّا الرسالة إلى أقاصي الأرض فتتطلّب هبة الذّات في الدعوة التي أوكلها إلينا من أوجدنا على هذه الأرض (لوقا9/23-25).”

وختم بو جوده “يختم قداسة البابا رسالته إلى الشبيبة ليقول لهم “لا تفكّروا أبداً في أنّه ليس عندكم ما تعطونه أو أنّكم لستم بحاجة لأحد. فالكثير من الناس بحاجة إليكم. فليفكّر كلّ منكم في قلبه ” الكثير من الناس بحاجة إليّ” (لقاء البابا مع شبيبة شيلي). إنّ شهر تشرين الأوّل المقبل هو شهر الرسالة وشهر السينودوس المكرّس لكم، إنّه مناسبة إضافيّة كي تجعل منّا تلاميذ مرسلين أكثر شغفاً بيسوع وبرسالته إلى أقاصي الأرض.”

زغيب

واختتم المؤتمر بكلمة الخوري روفايل زغيب حول نشاطات الأعمال الرسوليّة البابويّة في لبنان جاء فيها:

“في عالمٍ يتغيّرُ بسرعةٍ فائقةٍ ويتّسمُ بالتّواصلِ كقيمةٍ كبيرة، وأمام كنيسة تُحاولُ أن تعيدَ اكتشافِ الإيمانِ بروح الشباب الخلّاقة، يأتينا هذه السنة اليوم العالميّ للرّسالات والذّي يُصادِفُ نهاية أعمال السينودوس الذّي أرادَهُ البابا فرنسيس من أجل الشبيبة وتمييز الدّعوة تحت عنوان: “مع الشبيبة، فَلْنَحْمِل الإنجيلَ إلى الجميع”.”

تابع “إنّ عالمَ اليوم، بما يطبعُهُ من العولماتيّة والتكنوقراطيّة والميل إلى العلمِ والتّعدديّة الثقافيّة والدينيّة، والميل المفرَط نحو الرّبح والعَيْش في نسبيّة يَطرحُ على الأجيال الجديدة تحدياً على صعيدِ حملِ الإنجيلِ إلى الجميع. ”

أضاف “هذا التّحدي يقَعُ خاصّةً على عاتقِ الشبيبة الذّين يعيشون في هذا المجتمع والذّين يحاولون أن يميّزوا فيه علامات الأزمنة. ما هو جميل في عمر الشباب هو حسّ المغامرة والرّوح الخلّاقة التّي تستطيعُ أن تعطيَ للإنجيلِ آفاقاً جديدة لإعلانِهِ، بعيداً عن كلّ تكرار رتيب للماضي أو تغليفِهِ بغلافات جذّابة لكن بعيدة كل البعد عن الجِدَّة، أو عن أيديولوجيّة تجعلُ من التّقليد شيئاً عفى عنه الزّمن ومن التّأقلم مع المجتمع معياراً لكلمة الله فيتمّ تحويرها. ”

وقال “إنّ الجديد أبداً هو المسيح والذي في لقائنا له يجعلُنا نكتشفُ فرحَ الحياة. إنّ كلّ رجل وامرأة هو رسالة بحدّ ذاتها لأنّ الحياة بحدّ ذاتها رسالة. إنّ لقاءَ المسيح والعَيْش بشركة معه لهما طاقة تَجدُّد وفرح نعيشُها بتآزرٍ مع الرّوح الذّي يقودُنا دائماً إلى طرقاتٍ جديدة للرّسالة. ”

تابع “وما خبرة التّطوع الذّي يعيشُها الكثير من الشبّان في لبنان والعالم إلا خبرة مميزة تُطلِقُنا على دروبِ الالتزامِ اليوميّ بخدمةِ الفقراء والمُهَمَّشين والالتزام بإنجيل الفرح والسّلام وتحريرِ الإنسان من كلّ ما يُقَيّدُه وتحرير الطبيعة من كل ما يجعلُها فرسية جشعِ الإنسان. ”

أضاف “إنّ نقلة الإيمان التي نحن مدعوون كشبان إلى أن نعيشَها بفعلِ معموديّتِنا هي في صلبِ رسالتِنا المسيحيّة وهي ليست اقتناصاً، إنّما هي خبرة “جذب” الأشخاص إلى المسيح، حينئذ تصلُ البشارة إلى أقاصي الارض إذ إنّها في متناول اليد بوسائلِ التّواصل الإجتماعيّ التي تربطُ الارض كلّها بعضِها ببعض. لكن هذه الشركة التي يتوقُ إليها العالم وبخاصة الشبيبة منهم لا تَتَحقَّقُ بوسائلِ التّواصل الإجتماعيّ فقط لأنّ التّواصل يُمكنه أن يبنيَ الشركة ولكنّه لا يكفي. إنّ الشركة لا يمكننا بناؤها إلا بهبَةِ الذّات من أجلِ الآخر.”

وقال “إنّ المحبة والغيرة على الرّسالة هما اللّتان دفعَت قلوباً شابّة إلى تأسيس الأعمال الرسوليّة البابويّة كتعبير عن شركة بالصالة والعطاء مع كل المرسلين في كل أقطار العالم. واليوم العالميّ للرّسالات مناسبة خاصة لكي تتجدّد الرّسالة بطريقة إنجيليّة تطلقُ العنان لخلاقة الشبيبة في إعلانِ المسيح. ونحن بالمساهمة البسيطة في صواني الرّسالات نعبّر عن مُشاركتنا للكنائس الأشد فقراً.”

تابع “ولكي يتجدّد الشغف والحماس، اللذان هما المحرّك للرّسالة، قَبِلَ قداسة البابا اقتراح الأعمال الرسولية البابويّة بالتّعاون مع مَجْمَع تبشير الشعوب إعلانَ شهر تشرين الأول 2019 زمناً خاصاً بالصّلاة والتّفكير في الرّسالة إلى الأمم. وهي مناسبة لنتحضّر لهذه السنة بعيش الرّسالة في قلب الإيمان المسيحيّ  ومن قلب الإيمان المسيحيّ، فتكون رسالتنا فعل محبة ينبع من فرح لقاء المسيح. وفرح العطاء الذّي نحياه في اليوم العالميّ للرّسالات، من أموالنا ومواهبنا وصلواتنا وقدّاساتنا ما هو إلا فعل بركة، لأنّ الرب يبارك المُعطِيَ الفرحان.”

أضاف “لذا نرجو من أصحاب السيادة والآباء كهنة الرعايا والرهبان والراهبات ورؤساء المدارس الرسميّة والخاصّة ومعلّمي ومنشطيّ التّعليم المسيحيّ والأساتذة وطلاب المدارس والجامعات ووسائل الإعلام، تفعيل هذا الشهر المبارك، وبخاصّة الأسبوع الإرساليّ العالمي (15-21 تشرين الأوّل 2018)، والقداس الإلهي لمناسبة اليوم العالمي للرّسالات الـ 92 يوم الأحد 21 تشرين الأوّل 2018، كلٌّ في أبرشيّته ورعيّته ومدرسته وجامعته من خلال الصلاة وجمع الصواني والتبرعات. كما وسنعلنُ لاحقاً عن المكان والزمان للإحتفال معاً باليوم العالميّ للرّسالات نهار الأحد 21 تشرين الأول 2018.”

أردف “يسرّني أن أعلمَكم باّن الأعمال الرسوليّة البابويّة تُساعد كنائسنا الكاثوليكيّة سنوياً من خلال دعم الطلبات المرفوعة إلى مؤسّساتها في روما بما يُقارب الـ 173،000 دولار أميريكي، مُقسّمة على الشكل التّالي: الكنيسة المارونيّة: 113،500$؛ كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك: 20،000$؛ الكنيسة اللاتينيّة:  34،500$؛ الكنيسة السريانيّة الكاثوليكيّة: 5،000$؛ عدا المساعدات التي تُرسلها إلى المَجْمع الشّرقي لمساعدة الكهنة الدارسين في روما وتأمين منح دراسية لهم بقيمة ما يوازي أيضاً الـ 150،000$ سنوياً.”

وختم بالقول “كما يسرّنا أن نطلعَكم على اختبارنا الإرساليّ الثّاني لصيف 2018، والذّي كان في كينيا (من 23 تموز  إلى 6 آب) مع 15 شابٍ وصبيّة عند راهبات الأم تيريزا، وأختم بتقرير مصوّر عن هذا النشاط.-انتهى-

——-

kiwa_amn_dakhele2

قوى الامن الداخلي: توقيف عراقي في حارة الناعمة بجرم انتحال صفة وتشهير بالسمعة

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة بتاريخ اليوم الخميس 27/9/2018 البلاغ التالي:

“بتاريخ 22/3/2018، ورد الى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية في وحدة الشرطة القضائية، شكوى مقدمة لدى النيابة العامة الاستئنافية في النبطية من أحد المواطنين بوكالته عن ابنته القاصر، ضد مجهول بجرم انتحال صفة وتشهير بالسمعة.

نتيجة الاستقصاءات والتحريات، تمكن المكتب المذكور من تحديد مكان المدعى عليه، وبتاريخ 25/9/ 2018 تم توقيفه في محلة حارة الناعمة داخل احدى ورش البناء، ويدعى :

– ب. ب. (مواليد عام 1974، عراقي)

بالتحقيق معه، اعترف بانه تعرف على الفتاة عبر الانترنت، واستحصل منها على صور خاصة، ولاحقا حصل خلاف بينهما، اقدم على اثره بإنشاء عدة حسابات وهمية على الفايسبوك باسمها وباسم ذويها، ناشرا عليها صورها الخاصة، وذلك للتشهير بسمعتها، وبإقدامه على تلف شريحته الخلوية منعا لتعقبه.

كما تبين انه يوجد بحقه خلاصة حكم بجرم خرق قانون الاجانب، وانه قد دخل الى الاراضي اللبنانية خلسة. اجري المقتضى القانوني بحقه، بناء على اشارة القضاء المختص.

لذلك، تطلب المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي من المواطنين الكرام، عدم اخذ صور فوتوغرافية أو تصوير انفسهم عبر الفيديو بشكل غير لائق في أي ظرف من الظروف، كي لا يقعوا ضحية ويتم استغلالهم من قبل الاخرين، وعدم التردد في الإبلاغ فورا عن هذه الحالات.-انتهى-

—–

images[2]

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 27 أيلول 2018 البيان الآتي:

ستقوم وحدات من الجيش بإجراء تمارين تدريبية،  بتاريخي 27و28 / 9 / 2018  ما بين الساعة 11.00 والساعة 13.00 من كل يوم، في حقل رماية حنوش- حامات، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

ستقوم وحدة من الجيش، اعتباراً من 17 / 9 / 2018 ولغاية 12 / 10 / 2018 في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية.

ستقوم وحدة من الجيش بتاريخي 13و27 / 9 / 2018 اعتباراً من الساعة 6.00 وحتى الانتهاء، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.

ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في ثكنة سعيد الخطيب – حمانا، اعتباراً من تاريخ 10 / 9 / 2018 ولغاية 10 / 10 / 2018، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة بواسطة الأسلحة الخفيفة.

ستقوم وحدة من الجيش، بتواريخ 21،14،7و28  / 9 / 2018 ما بين الساعة 16.00 والساعة 24.00، بتنفيذ تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل شاطئ أنفة – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

لذا، تدعو قيادة الجيش المواطنين وأصحاب مراكب الصيد والنزهة، إلى عدم الاقتراب من بقعة التمارين في الزمان والمكان المذكورين أعلاه.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 / 9 / 2018 ولغاية 30 / 9 / 2018 ما بين الساعة 6.00 والساعة 24.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في منطقة اللقلوق تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 / 9 / 2018 ولغاية 30 / 9 / 2018 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب تم رطيبة تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من 1 / 9 / 2018 ولغاية 30 / 9 / 2018 ، بإجراء تمارين تدريبية في مخيم التدريب- تربل، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام متفجرات وقنابل صوتية ومدخنة.

ستقوم وحدة من الجيش، اعتباراً من 1 / 9 / 2018 ولغاية 1 / 10 / 2018 في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية.-انتهى-

——

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

jmiel-raii13-12-2018

نشرة الخميس 13 كانون أول 2018 العدد 5704

الرئيس الجميل من بكركي: للاسراع بتشكيل الحكومة والاهتمام بالحوكمة الرشيدة لاستيعاب المساعدات المرتقبة (أ.ل) – ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *