الرئيسية / النشرات / نشرة الإثنين 14 أيار 2018 العدد 5568

نشرة الإثنين 14 أيار 2018 العدد 5568

hassannasrallah4-8-2017

نصر الله: أكثر الناس خشية من الذهاب الى حرب هي “اسرائيل”

(أ.ل) – رأى الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله في الذكرى السنوية الثانية لاستشهاد القائد السيد مصطفى بدر الدين أن “القادة الجهاديين الذي ينتمون إلى المسيرة الايمانية الجهادية يتصفون بالشدة في مواجهة أعداء الأمة والطغاة وهكذا كان السيد مصطفى لكن في المقابل رحماء والسيد مصطفى كان رؤوف رحيم لأن الشدة التي ترتكز على خلفية ايمانية تستطيع أن تجتمع مع الرحمة التي ترتكز على خلفية ايمانية”.

ولفت الامين العام لحزب الله الى أن “السيد بدر الدين خرج منتصراً في معاركه ومن ضمنها مواجهة شبكات التجسس الصهيونية والشبكات الإرهابية وسياراتها المفخخة في لبنان”، وأضاف “كان لنا شرف الشراكة في انطلاق نواة للمقاومة في العراق من خلال القائد الشهيد بدر الدين”، وأكد أن السيد بدر الدين “عمل بجد على تفكيك الشبكات الارهابية في سوريا والعراق، وساهم في الانتصار العراقي الذي أدى الى اخروج لقوات الاميركية عام 2011”.

واذ بيّن سماحته أنه “كان المطلوب أن تكون سوريا مثل إدلب حالياً أو مثل أفغانستان”، قال “اليوم الجيش العربي السوري يخوض آخر معاركه في الحجر الأسود ويقترب من تأمين العاصمة وريف دمشق بشكل كامل وهنا نستذكر الشهداء الذين سقطوا في هذه المعركة”.

وفيما رأى سماحته أن “القائد الشهيد بدر الدين ساهم في انتصار العراق على الإرهاب بالاضافة الى مشاركته الباسلة على الجبهة السورية”، لفت الى أنه “عاد شهيداً وحاملاً لواء النصر”.

وشدد سماحته على أن “التجربة الاميركية مع الاتفاق النووي تؤكد أن التفاوض ليس هو طريق الحل في الصراع مع “اسرائيل”، وقال “أي اتفاقيات لا قيمة اخلاقية أو قانونية لها عند الإدارات الأميركية المتعاقبة وهم اليوم أيضاَ يضحكون على رئيس كوريا الشمالية”، واشار الى أن “القرارات الدولية والقانون الدولي والمجتمع الدولي لا تحترمهم أميركا وحتى القرارات التي من صنعها”.

وتابع سماحته القول “بعد كل التجارب مع الأميركيين من الحماقة الوثوق بالإدارة الأميركية “، وسأل “أميركا أهملت حتى مصالح حلفائها فهل نتوقع منها أن تراعي مصالح الدول العربية؟”، وأضاف “أي أحد في فلسطين يراهن على وجود الأميركي في أي حل ممكن للقضية فإنه يعيش في أوهام لا تؤدي إلى نتيجة”.

وفي ما خص الضربة التي حصلت ضد كيان الاحتلال في الجولان، رأى السيد نصر الله أن “وسائل اعلام عربية حاولت من خلال الكذب تحويل الهزيمة “الاسرائيلية” الى انتصار لها”، وأضاف لأول مرة منذ وقف اطلاق النار تتعرض مواقع القوات الصهيونية لضربات بالصواريخ في الجولان المحتل”، وتابع “أطلق على المواقع الصهيونية 55 صاروخاً بعضها من الحجم الكبير أدت إلى نزول جميع سكان الجولان وشمال فلسطين المحتلة إلى الملاجئ”،  واشار الى أن “الرد الذي قام بها الصهاينة كان على مواقع قد اخليت من قبل وقد تم التصدي لها من قبل الدفاعات السورية”، وأوضح أن “الصهيوني قصف أماكن يعلم أنها خالية ومن ثم أتصل بالأندوف للحديث مع السوريين بأن العملية إذا انتهت فإن ضرباته ايضاً انتهت”، وخلص الى أن “ما حصل في الجولان المحتل هو أحد أشكال الرد على الاعتداءات الصهيونية على سوريا وعلى من هو موجود في سوريا سواء الشعب والجيش السوري أو الحلفاء”.

ولفت السيد نصر الله الى أن “هذا أحد اشكال الرد وقد لا يكون الرد دائماً بهذا الشكل وبالتالي لن يستطيع “الإسرائيلي” الاعتداء على سوريا دون مواجهة العقاب”، وأشار الى أن “الإسرائيلي” بعد هذا الرد الصاروخي سوف يجري الحسابات قبل أن يقوم باي اعتداء على سوريا”، وكشف أن “إحدى الجهات الدولية أبلغت “إسرائيل” أنها لو قامت بتوسيع الرد فإن الضربة الصاروخية الأخرى ستكون في قلب فلسطين المحتلة وليس في الجولان المحتل”.

ورأى سماحته أن “هذه التجربة أثبتت كذب “اسرائيل” بدليل عدم جهوزية جبهتها الداخلية لأي حرب”، وقال “أظهرت هذه الضربة الضعف “الإسرائيلي” والضعف في قدرات “إسرائيل” وقد فشلت القبة الحديدية “.

ووصف الامين العام لحزب الله “ردود الفعل الخليجية بالـ “مخزية”، وقال “عندما يقول وزير خارجية البحرين أن “إسرائيل” لها حق “الدفاع عن نفسها” فليس هناك أقبح من ذلك”، وأضاف “سوريا ومحور المقاومة معها أمام مرحلة جديدة والأهم في الذي حصل هو كسر الهيبة “الإسرائيلية” وسوريا لا تقبل أن تبقى مستباحة أمام الاعتداءات الصهيونية”.

وفي حين اعتبر سماحته أن “صفقة القرن هي لتصفية القضية الفلسطينية”، قال “نحن أمام تحد كبير عنوانه ما يسمى صفقة القرن التي يريد ترامب فرضها فرضاً على العالم”، وأضاف “ما حصل منذ النكبة هو وصمة عار في جبين دول العالم وزعماء العالم والفلسطينيون لم يتخلوا عن قضيتهم”.

واعتبر السيد نصر الله “أن غزة تواجه حالة تجويع والوضع المأساوي فيها يكاد يقترب من الوضع اليمني”، ورأى أن “المصيبة تكمن في دخول السعودية على خط التغطية الدينية للاستسلام والتطبيع مع “اسرائيل”، ولفت الى أن “دخول السعودية على خط التغطية الدينية منح الحق لـ “الإسرائيليين” على حساب المسلمين”.

وشدد سماحته على أن “أي رهان على قانون دولي ومنظمات دولية كلام “فاضي” وأي رهان على أنظمة عربية كلام “فاضي” والرهان فقط على موقف شعوبنا وبعض الدول وحركات المقاومة”، وأكد أن “المطلوب من الفلسطيني أن يعطل صفقة القرن حتى لو أجمع عليها كل العالم وأن لا يوقع فإذا لم يوقع لن يحصل شيئاً”، وأوضح أن “الموقف الثاني يخص محور المقاومة إيران وسوريا ولبنان والعراق واليمن وشعوب منطقتنا بأن يبقى واقفاً وصامداً ولا يخضع ولا يركع حتى لو تمت معاقبته ومحاصرته”، وبيّن أن “المشروع الحالي له ثلاثة أضلع هم ترامب ونتنياهو وبن سلمان وسقوط أحدهم يزيل المشروع بكامله”، ولفت الى أن “كل مشاريع الأضلع الثلاثة فشلت وكل التهويل الإسرائيلي والحرب الإسرائيلية كلام فارغ لأن أكثر الناس خشية من الذهاب الى حرب هي “اسرائيل””.

على المستوى اللبناني، قال سماحته “لبنان بحاجة إلى أيام لكي نعرف حجم الكتل النيابية التي يمكن أن تتشكل”، وأضاف “موضوع رئيس مجلس النواب محسوم سيكون الرئيس نبيه بري ولن يكون هناك خلاف على نائب رئيس مجلس النواب ومن بعدها مشاورات وتتشكل حكومة”، وأكد أن “المصلحة في لبنان بأن تشكل الحكومة الجديدة دون أي تأخير وأن نتعاون لتشكيل حكومة تستطيع أن تقوم بواجبها دون أي تأخير”، ورأى أنه “من المفترض أن يكون جو لبنان جو تفاهم وتعاون والابتعاد عن الصراعات”.-انتهى-

——-

michael aoun

عون: استحقاقات كثيرة تنتظر المؤسسات ولبنان يخشى ان تكون تدابير يقترحها المجتمع الدولي مقدمة للتوطين ويرفض انتظار الحل السياسي لعودة النازحين

(أ.ل) – اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ان “استحقاقات كثيرة تنتظر الدولة اللبنانية بمؤسساتها كافة، بما فيها مجلس النواب الجديد لتحقيق الانطلاقة التي ينتظرها اللبنانيون في مجالات تحديث الادارة وتأليلها وتأمين الكهرباء وانشاء السدود وتطوير البنى التحتية، فضلا عن الانتقال بالاقتصاد من الريعية الى الانتاجية”.

وجدد الرئيس عون التأكيد على موقفه بالنسبة الى “عودة النازحين السوريين الى المناطق السورية الامنة”، مستغربا “موقف بعض الجهات التي تعرقل هذه العودة، او لا تشجع على تحقيقها”، رافضا “انتظار تحقيق الحل السياسي لاعادة النازحين السوريين الى وطنهم”.

مواقف الرئيس عون جاءت خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، وفد الكلية الملكية للدراسات الدفاعية في بريطانيا برئاسة الجنرال غريغ لورنس، في حضور السفير البريطاني في بيروت هوغو شورتر، الذي تحدث في بداية اللقاء، شاكرا للرئيس عون استقباله والوفد، لافتا الى ان “الكلية الملكية للدراسات الدفاعية تشكل جزءا لا يتجزأ من كلية الدفاع في المملكة المتحدة”.

ثم تحدث الجنرال لورنس، فأوضح أن الوفد “يضم اعضاء من عشر دول، وان الكلية تعنى بدراسة العلاقات الدولية”. وقال: “لهذا السبب انه لامتياز كبير ان نزور لبنان الذي يتمتع بسمعة حسنة، وسجل رقما قياسيا باستضافته العدد الكبير من النازحين السوريين ومواجهة التحديات المرتبطة بهم”.

ورد الرئيس عون مرحبا بالوفد، مهنأ اياه على ما يقوم به “من تبادل للمعلومات مع الدول الصديقة، الامر الذي من شأنه ان يعزز التقارب في ما بينها”، لافتا الى تجربته الشخصية في هذا السياق.

وتناول رئيس الجمهورية “اجراء الانتخابات النيابية في لبنان اخيرا، وفق القانون الجديد القائم على اساس النسبية”، فأوضح ان “اللوائح المغلقة التي اقترع لها الناخبون مثلت الخط السياسي للاحزاب، فيما حدد الصوت التفضيلي ترتيب المرشحين ضمنها، ما سمح بتمثيل الاكثريات والاقليات على حد سواء، اي تمثيل كل الشعب اللبناني، ما يتيح تاليا بحث كل المشاكل داخل مجلس النواب”.

وقال: “ان تشكيل المجلس النيابي على هذا النحو يؤمن التوازن الصحيح بين الاكثرية والاقلية، وكذلك بين الطوائف”، لافتا الى انه “بموجب القانون السابق كان يتم تشكيل حكومات اتحاد وطني، فيما يمكن بموجب القانون الجديد ان تتشكل حكومة اكثرية وبقاء المعارضة خارجها اذا رغبت”.

وشرح رئيس الجمهورية “التحديات التي يواجهها لبنان مع وجود مليون و850 الف نازح على اراضيه وفق ارقام 2015″، وكشف انه “فيما تحدثت اللجنة الدولية المكلفة توزيع المساعدات على مليون نازح، فان اعدادا من النازحين دخلوا لبنان منذ العام 2015 من دون ان يتم تسجيلهم فيها، الا انهم سجلوا في لوائح الدولة اللبنانية”. وقال: “ان هذا الرقم يشكل ما نسبته 50% من الشعب اللبناني”.

واذ اعتبر الرئيس عون ان “استضافة العدد الكبير من النازحين التي يصعب على الدول المتطورة تحملها، باتت تشكل عبئا على لبنان كما على اقتصاده وامنه وقدرة التوظيف لديه”، ولفت الى “مواصلة المجتمع الدولي تمسكه بعدم عودتهم الى بلادهم رغم ان مساحة كبيرة منها تعادل عشر مرات مساحة الاراضي اللبنانية باتت آمنة، وربط الامر بالحل السياسي”.

وعدد رئيس الجمهورية بعض القضايا التي لم يتم التوصل فيها الى الحل السياسي حتى الان، وبينها القضيتان القبرصية والفلسطينية. وقال: “ان لبنان يخشى من ان تكون التدابير التي يقترحها المجتمع الدولي عليه لجهة افساح المجال امام عمل الفلسطينيين انطلاقا من عدم وجود اي حل للقضية الفلسطينية، مقدمة للتوطين فيه، وهو الذي لم يعد بمقدوره ان يتحمل الكثافة السكانية الوطنية، ما يدفعه الى طلب المساعدة الدولية كي لا ينهار اقتصاديا واجتماعيا او يتعرض للتغيير الديموغرافي”.

وشكر الرئيس عون بريطانيا على “المساعدة العسكرية التي تقدمها للجيش اللبناني والتي كان لها الاثر الفاعل في مساعدته على تطهير الاراضي اللبنانية من الارهابيين”، وأمل “ان تلتزم بريطانيا التجديد والدعم للقوات الدولية العاملة في الجنوب “اليونيفيل” والمساعدة في عدم تقليص موازنتها، نظرا لما تقوم به من حفظ السلام بين لبنان واسرئيل”، ولفت في هذا السياق الى “ما يتم تداوله من معلومات عن السعي لخفض عديدها وموازنتها”.

وطمأن الرئيس عون المجتمع الدولي ب”تقيد لبنان بنص القرار 1701″، مشددا في المقابل على “رفض اي اعتداء اسرائيلي على اراضيه”، مذكرا ب”الخروقات الاسرائيلية الكثيرة التي تحصل للأجواء اللبنانية، لا سيما خلال شن اعتداءات على سوريا”.

وسئل عن دور لبنان في تحقيق السلام في سوريا بعيدا عن كل التضحيات التي بذلها حتى الآن في استضافته للنازحين، فأجاب الرئيس عون: “ان لبنان كدولة مجاورة لسوريا، تمكن من منع دخول العديد من الارهابيين اليها عبر حدوده، كما استطاع ان يمنع القوى الارهابية من البقاء فيه والتمدد نحو الداخل لضمان مقر آمن لها. وهنا كان دور القوى الامنية اللبنانية في وضع حد لهؤلاء الارهابيين وللقوى المتقاتلة التي احتلت جزءا من الاراضي اللبنانية على الحدود الشمالية الشرقية وأجبرت على وقف القتال والرضوخ للحل”.

وعن التحدي الاول الذي سيواجه الرئيس عون في تعامله مع البرلمان الجديد بعد الانتخابات النيابية الاخيرة، أشار رئيس الجمهورية الى أنه “قد مر على آخر انتخابات نيابية أجريت في لبنان تسع سنوات، ومن المؤكد أن لبنان في هذه الفترة ورث الكثير من المشاكل الاقتصادية التي تفاقمت مع المشاكل الامنية التي حصلت في تلك الفترة بسبب الحرب في سوريا، فأصبح لديه الكثير من الاولويات، وبدأت الدولة اللبنانية اولا بتأمين الاستقرار الامني، باعتبار أن ذلك يشكل الارضية الوحيدة التي تسمح بإعمار البلد وعدم لجوء اللبنانيين الى الخارج. كما لجأ لبنان الى تحديث الادارة عبر تعيين اشخاص يتمكن من خلالهم من إجراء الاصلاحات الممكنة وتحقيق الانطلاقة الجديدة لمؤسسات الدولة”.

وتحدث الرئيس عون في هذا المجال عن “مشروع تأليل المؤسسات والادارات”، لافتا من جهة ثانية الى “النقص الذي يعاني منه لبنان في قطاع الطاقة”، مشيرا ايضا الى “المشاريع والجهود التي يبذلها لبنان لتأمين المياه عبر إعمار السدود وإعادة تشغيل تلك التي توقف العمل بها منذ فترة، إضافة الى مشاريع تطوير وتوسيع شبكة الطرقات في ظل ارتفاع نسبة السيارات في لبنان، الذي يسعى الى تحويل نظام اقتصاده من الريعي الى المنتج، بعدما كلفه هذا الاقتصاد الكثير من الديون وهو يفتقر الى القدرة المالية التي تمكنه من تنفيذ كل هذه المشاريع، ولذلك عقدت الدول الصديقة مؤتمر “سيدر” في فرنسا وتمكنت من تأمين قروض للبنان بقيمة 11 مليار دولار لمساعدته على الشروع بمسيرة النهوض”.

ديبلوماسيا ايضا، استقبل الرئيس عون، سفيرة الولايات المتحدة الاميركية اليزابيت ريتشارد، التي اوضحت انها هنأت رئيس الجمهورية ب”انجاز الانتخابات النيابية في اجواء هادئة”، وجددت دعم بلادها “للبنان في المجالات كافة”.-انتهى-

——

imagesOZQPBVQ0

وزير المال التقى وفدا من البنك الأوروبي ومدير البنك الدولي

(أ.ل) – استقبل وزير المال علي حسن خليل، وفدا من البنك الاوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وتم البحث في المشاريع المشتركة بين البنك الاوروبي ولبنان ولاسيما في ما يتعلق بالقطاع الخاص. كما تم عرض نتائج الاجتماع الاخير الذي عقد في الاردن، وإجراءات افتتاح مقر للبنك في لبنان.

واستقبل خليل أيضا مدير البنك الدولي ساروج كومار جاه في إطار اجتماعات المتابعة للمشاريع القائمة وتلك التي تحتاج إلى قرارات سريعة من مجلس الوزراء، وإلى إقرار من مجلس النواب، وذلك قبل انعقاد جلسات البنك الدولي لتقرير مساعدات السنة المقبلة.-انتهى-

——-

استشهاد 37 فلسطينيا برصاص جيش الاحتلال خلال المواجهات على حدود القطاع

(أ.ل) – استشهد 37 فلسطينيا اليوم برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلي خلال المواجهات على الحدود بين قطاع غزة والاراضي المحتلة، قبل ساعات من تدشين سفارة الولايات المتحدة في القدس، حسبما أعلنت وزارة الصحة في غزة في حصيلة جديدة. واعلنت الوزارة في بيان عن سقوط “37 شهيدا برصاص الاحتلال واصابة 1693 بجروح مختلفة”.-انتهى-

——

images[2]

الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء الجنوب والبقاع الغربي

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الاثنين 14 أيار 2018 البيان الآتي:

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي بتاريخ 14 / 5 / 2018 الساعة 6.00 الأجواء اللبنانية من فوق كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 6.35 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 9.15، خرقت طائرة معادية مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 10.45 من فوق البلدة المذكورة.

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي بتاريخ 13 / 5 / 2018 الساعة 20.45 الأجواء اللبنانية من فوق مزارع شبعا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق البقاع الغربي والجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 23.20 من فوق بلدة كفركلا.

وعند الساعة 21.00، خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدوّ الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذتا طيراناً دائرياً بين شكا والجنوب، ثمّ غادرتا الأجواء عند الساعة 23.00 من فوق بلدة رميش.-انتهى-

—–

berri1-14-5-2018

berri2-14-5-2018

berri3-14-5-2018

berri14-5-2018

بري ترأس مكتب المجلس والتقى السفير الالماني ومهنئين بالانتخابات..

(أ.ل) – ترأس رئيس مجلس النواب نبيه بري عند الحادية عشر والنصف من قبل ظهر اليوم في عين التينة اجتماع هيئة مكتب المجلس بحضور نائب الرئيس فريد مكاري والاعضاء النواب : ميشال موسى ، انطوان زهرا ، احمد فتفت ، وائل ابو فاعور، وسيرج طورسركسيان والامين العام للمجلس عدنان ضاهر.

وقال مكاري بعد الاجتماع: اجتمع مكتب المجلس بناء لدعوة دولة الرئيس بري ، وكانت الجلسة جلسة وداعية الذي اصبح شبه سابق. وتداولنا في عدد من الامور الادارية التي كانت معلقة واخذنا القرارات بشأنها، وهذا كل ما قمنا به.

من جهة اخرى تلقى الرئيس بري برقية تهنئة من رئيس الحكومة سعد الحريري بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

واستقبل الرئيس بري بعد الظهر كتلة قلب القرار التي تضم النائبين المنتخبين فريد هيكل الخازن ومصطفى الحسيني.

وقال الخازن بعد اللقاء : هذه الزيارة اتت لتكون اول لقاء مع دولته بعد الاستحقاق  الانتخابي  ، وجرى تقويم الانتخابات النيابية ونتائجها التي أدت بشكل او بآخر الى خدمة لبنان بالرغم من بعض الشوائب التي تعرض لها القانون في التطبيق . وكان هناك توافق مع دولة الرئيس بري على ضرورة الاسراع بتشكيل الحكومة لان الوضع الاقتصادي في لبنان لا يتحمل المزيد من الازمات . ولذلك نحن متوافقون مع دولته على الاسراع بتشكيل حكومة جديدة تؤدي الواجب الوطني وتحمي لبنان من العواصف  الاقليمية والمالية والاقتصادية التي يتعرض لها . وسئل عن جلسة انتخاب رئيس المجلس واعضاء هيئة المكتب فاجاب : من حيث المبدأ ان الجلسة ستعقد في 23 الجاري ، ومن ثم تتم الدعوة لاستشارات تكليف رئيس الحكومة وبعدها استشارات رئيس الحكومة .

ورداً على سؤال قال : ان الرئيس بري ضمانة لبنانية وطنية وضمانة للاعتدال الوطني ولذلك نحن لا نرى افضل منه رئيساً للمجلس .

سئل : هل قررتم الى اي تكتل ستنضمون ؟ اجاب : نحن طبعاً كتلة مستقلة ولكن من ضمن تكتل نيابي وتجمع نيابي مع الوزير سليمان فرنجية، وهذا الموقف واضح.نحن نؤمن بأن لبنان بحاجة الى تكتلات  كبيرة متفاهمة على العناوين الوطنية الاساسية، ونحن نصر ايضاً بأن خدمة لبنان والمصلحة الوطنية العليا تفترض تكتلات لا طائفية تضم مجموعة طوائف ومناطق واعتقد اننا بين لحظة واخرى بصدد الاعلان الرسمي عن التكتل او التجمع النيابي مع الوزير وبمعيته .

ثم استقبل الرئيس بري سفير لبنان في واشنطن غابي صوفان .

واستقبل بعد الظهر سفير المانيا في لبنان مارتن هوت وعرض معه للتطورات الراهنة .

من جهة اخرى ابرق الرئيس بري الى امير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح هنأه فيها بمناسبة مبادرة الجامعة العربية ومعهد المرأة للتنمية الى تكريمه تقديراً لجهوده البناءة في خدمة العمل الانساني والسياسي عربياً واقليمياً ودولياً .

كما ابرق الى رئيس الحكومة الماليزيه الجديد مهاتير محمد مهنئاً بانتخابه.-انتهى-

——-

imagesCFWC69VO

الحريري: نقل السفارة الاميركية الى القدس

يضع كل المسارات السلمية في المنطقة أمام جدار مسدود

(أ.ل) – أبدى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري “استياء لبنان الشديد من قرار نقل السفارة الاميركية الى القدس”. وقال في تصريح له تعقيبا على القرار: “غداة ذكرى نكبة فلسطين في 15 ايار، تسطر الادارة الاميركية، الاعلان عن يوم مشؤوم آخر هو 14 ايار.

إننا اذ نؤكد في هذا اليوم موقفنا الرافض لاعلان القدس عاصمة لاسرائيل، نرى في نقل السفارة الاميركية الى القدس خطوة تضع كل المسارات السلمية في المنطقة امام جدار مسدود.

إنني أعبر عن عميق الاسف تجاه قرار يثير مشاعر الغضب لدى مئات الملايين من العرب والمسلمين والمسيحيين ويؤدي الى تأجيج العنف وإطلاق يد الاسرائيليين في سفك المزيد من دماء الفلسطينيين الابرياء وزيادة حدة التطرف التي باتت تهدد المجتمع العالمي بكل دوله وشعوبه”.

واضاف: “إننا اذ نستنكر هذه الخطوة الاستفزازية التي تزيد حدة الصراع واعمال القمع والمجازر الدموية الرهيبة التي ترتكبها اسرائيل بحق الشعب الفلسطيني، نؤكد تضامننا الكامل مع الاخوة الفلسطينيين في نضالهم المشروع، وندعو المجتمع الدولي الى التحرك بسرعة لوقف هذه المجازر المروعة والسعي لمساعدة الفلسطينيين في سعيهم من أجل قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.-انتهى-

——

j.aoun14-5-2018

قائد الجيش بحث مع سفيرة الاتحاد الأوروبي التعاون العسكري

والتقى بيري ووفد الكلية الملكية البريطانية ووفد اللجنة الأسقفية للمدارس الكاثوليكية

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، سفيرة الاتحاد الأوروبي السيدة Christina Lassen على رأس وفد مرافق، وجرى التداول في علاقات التعاون العسكري بين الجيوش الأوروبية والجيش اللبناني، ثمّ قائد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان اللواء مايكل بيري، وبحث معه الأوضاع في قطاع جنوب الليطاني وعند الحدود الجنوبية.

كما استقبل وفداً من الكلية الملكية البريطانية للدراسات العسكرية RCDS برئاسة العميد BAEHR dag Knut وحضور السفير البريطاني في لبنان السيد HUGO Shorter، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة وعلاقات التعاون بين جيشي البلدين، ثمّ وفداّ من اللجنة الأسقفية للمدارس الكاثوليكية برئاسة المطران حنا رحمة، وجرى التداول في شؤون مختلفة.

من جهة ثانية، استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون يوم الجمعة 11 أيار 2018 في مكتبه في اليرزة، مدير عام الدفاع المدني العميد ريمون خطار، وجرى التداول في التعاون بين المؤسستين.

كما استقبل رئيسة الجامعة العربية المفتوحة الدكتورة فيروز سركيس، ووفداً من نقابة الموظفين في مصرف لبنان برئاسة الأستاذ عباس عواضة، وتمّ التداول في شؤون مختلفة.-انتهى-

—–

walid junblat

جنبلاط نفى مواقف منقولة عنه حول تطورات الحرب في اليمن وقضايا خليجية أخرى

(أ.ل) – صدر عن مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي البيان التالي: “استغرب رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط ويستهجن وينفي ما نقله موقع إخباري يدعى موقع “أخبار صح” من مواقف منقولة عن لسانه حول تطورات الحرب في اليمن وقضايا خليجية أخرى.

إن هذه المواقف المزعومة لا تمت للحقيقة بصلة لا من قريب أو من بعيد، وتصدر في توقيت مشبوه لتخريب العلاقة مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة لا سيما بعد زيارة التهنئة التي قام بها سفير الإمارات والقائم بالأعمال السعودي إلى النائب جنبلاط، لذلك إقتضى التوضيح”.-انتهى-

——-

images[1]

نقابة الصحافة: القدس لن تكون إلا عربية

(أ.ل) – عقد مجلس نقابة الصحافة اجتماعه الدوري ظهر اليوم في مقر النقابة برئاسة النقيب عوني الكعكي وفي حضور الاعضاء، وتناول من خارج جدول الاعمال قضية نقل السفارة الاميركية الى القدس.

وتحدث الكعكي، فقال ان “هذا التطور المرفوض هو على قدر كبير من الخطورة، فالقدس تعنينا كمسحيين وكمسلمين وكعرب، كما تعني مئات الملايين في مختلف انحاء العالم. والاحتفال بنقل السفارة الاميركية الى القدس يسيء الى مشاعر الجميع قدر ما يفتح الباب على اخطار كبيرة ليس أقلها ضرب عملية السلام المتعثرة اساسا”.

واستنكر مجلس النقابة بالاجماع القرار الاميركي، معربا عن تمسكه بمبادرة السلام العربية وبالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين “مدخلا لسلام عادل وشامل في المنطقة”، ومؤكدا “حق الشعب الفلسطيني في بناء دولته على ارضه وعودة اللاجئين الى ارض الآباء والاجداد”.

وختاما، أعرب المجلس عن يقينه بأن “القدس لن تكون إلا عربية”.-انتهى-

—–

images[2]

إطلاق طلقات مدفعية خلبية خلال شهر رمضان المبارك

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 14 أيار 2018 البيان الآتي:

لمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، ستقوم وحدات من الجيش في مناطق بيروت – الشمال – الجنوب، بإطلاق ثلاث طلقات مدفعية خلبية، ليل الإعلان عن أول أيام الشهر، وطلقة واحدة يومياً في كلٍّ من وقت الفجر (الإمساك) والمغرب (الإفطار)، وثلاث طلقات عند الإعلان عن موعد عيد الفطر السعيد في نهاية الشهر.-انتهى-

——

kabalan

قبلان: لتحمل المسؤولية في دعم الشعب الفلسطيني

وليقف أصحاب الديانات متضامنين للحفاظ على معتقداتهم وثوابتهم

(أ.ل) – رأى رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ عبد الامير قبلان، في تصريح في ذكرى النكبة “ان نكبة فلسطين هي بحق جريمة العصر التي هجر فيها شعب فلسطين من ارضه لتقوم على انقاض المدن والقرى والمنازل المدمرة مستوطنات الشر الصهيونية التي تتوسع دائرتها على حساب تشريد المزيد من الفلسطينين من ارضهم وديارهم، مما يخلف نكبات جديدة بحق شعب مظلوم تتحمل مسؤوليتها الدول الاستعمارية التي غرست الكيان الصهيوني في فلسطين، وكل الدول الساكتة عن الغطرسة الاسرائيلية المتمادية التي تتوج بالاعتدات على المسجد الاقصى وانتهاك حرمته فضلا عمليات القتل والاعتقال ومصادرة الاراضي التي نضعها برسم الامم المتحدة ومجلس الامن وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي”. وقال: “ان تضحيات عظيمة للشعب الفلسطيني نشاهدها فعل جهاد ونضال يومي يبعث على التفاؤل ان القضية الفلسطينية ستبقى حية بوصفها تمثل عنوان الحق العربي والاسلامي والمسيحي في مواجهة المشروع الصهيوني الذي تتزعمه الادارة الاميركية والكيان الصهيوني ومن يتحالف معهما في تهويد فلسطين وقهر شعبها، وما قرار الرئيس ترامب بنقل سفارة عاصمة بلاده الى القدس الا تتويجا للغطرسة الاميركية في اعلان القدس عاصمة للكيان الصهيوني الذي تريده اميركا واسرائيل خاليا من الشعب الفلسطيني”.

وحيا قبلان الشعب الفلسطيني المقاوم باللحم العاري لاعتى سلاح اميركي وصهيوني في مسيرة العودة التي تكشف عن تفان وعزيمة هذا الشعب وتسلحه بالايمان والصبر وتمسكه بحقوقه المشروعة، ونحن لنا ملء الثقة ان الله سينصر الحق ولن يضيع حقنا وشعب فلسطين يستميت في المطالبة به.

وطالب العرب والمسلمين والمسيحيين بتحمل مسؤولياتهم الأخلاقية والوطنية والقومية في دعم الشعب الفلسطيني وإعادة احتضان القضية الفلسطينية لتكون فلسطين وشعبها ومقدساتها في قلوبهم وعقولهم، ولتكون مواجهة إسرائيل عنوانا لكل حراك وتحرك شعبي ورسمي، وعلى أصحاب الديانات السماوية استشعار الخطر الصهيوني الهادف إلى تشويه القيم والتعاليم السماوية وضرب المقدسات والرموز الدينية وخصوصا المسجد الاقصى وكنيسة القيامة فيقف أصحاب الديانات متضامنين للحفاظ على معتقداتهم وثوابتهم ومقدساتهم في فلسطين حتى لا تصل النكبة إلى كل دين ومقدس.

وختم قبلان قائلا: “إن إزالة تداعيات النكبة يحتم على الفلسطينيين توحيد صفوفهم والانخراط في مسيرات العودة الى فلسطين وإنقاذ مقدساتها والتلاحم لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف بعد عودة اللاجئين إلى ديارهم في فلسطين”.-انتهى-

——

images[2]

طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الاثنين 14 أيار 2018 البيان الآتي:

ستقوم القوات الجوية بتنفيذ طيران ليلي، بتواريخ 16،15و17 / 5 / 2018 اعتباراً من الساعة 20.00 ولغاية الساعة 24.00، بالانتقال بين القواعد الجوية التالية: بيروت، رياق، القليعات وحامات.-انتهى-

——

images[3]

دريان التقى مخزومي وجبر

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، رئيس “حزب الحوار الوطني” النائب المنتخب فؤاد مخزومي مهنئا بحلول شهر رمضان المبارك، داعيا المفتي الى “افتتاح القرية الرمضانية ومباركتها في أرض دار الفتوى في فردان”. وعرض معه شؤون الدار والأوضاع العامة في البلاد.

والتقى المفتي دريان رئيس عمدة مؤسسات دار الأيتام الإسلامية فاروق جبر والمدير العام للمؤسسات الوزير السابق خالد قباني وبعضا من أيتام المؤسسات الذين وجهوا اليه دعوة الى حضور الافطار السنوي للمؤسسات في 29 أيار المقبل في “البيال”.-انتهى-

—–

المجلس الشيعي دعا إلى التماس هلال شهر رمضان غروب الاربعاء

(أ.ل) – صدر عن المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى البيان التالي:

“عملا بسنة استهلال أوائل الشهور القمرية، دعا رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان المؤمنين إلى التماس هلال شهر رمضان للعام 1439 هـ غروب يوم الاربعاء الموافق في 16/4/2018.

فعلى كل من يشاهد الهلال الحضور إلى مقر المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى (طريق المطار) للادلاء بشهادته أمام أصحاب السماحة والفضيلة علماء الدين حيث سيترأس سماحة الإمام قبلان اجتماعا علمائيا، في مقر المجلس، الساعة الثامنة والنصف من مساء الاربعاء، يستقبل فيه الشهود من مختلف المناطق اللبنانية ويوثق شهاداتهم ويتلقى اتصالات المستهلين لهلال شهر رمضان من مختلف الدول والمناطق خارج لبنان.

وتتلقى دوائر المجلس الاتصالات من داخل لبنان والخارج على الأرقام التالية:

457600/01-457800/01-456703/01-456702/01-456701/01 –انتهى-

——

images[2]

زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية اللبنانية

لمسافة حوالى 200 متر ولمدة دقيقة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 14 أيار 2018 البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، بتاريخ 13 / 5 /2018 الساعة 18.13، على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة، لمسافة حوالى 200 متراً ولمدة دقيقة.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——-

kassem

نعيم قاسم: مهما هدد ترامب ومن معه فالمقاومة وجبهتها بالمرصاد

 لا استسلام أمام إسرائيل بل مواجهة مفتوحة

(أ.ل) – ألقى نائب الأمين العام لـ”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم كلمة في مؤتمر “طريق العودة” – “الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة”، في مطعم “الساحة”، طريق المطار، حيا في مستهلها “الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة على هذا الجهد المبارك برئاسة سماحة الشيخ ماهر حمود، الذي يعمل للإضاءة على هذه القضية الحساسة والمفصلية قضية فلسطين”، وكذلك حيا “الشهداء الأبرار والجرحى والأسرى من أبناء المقاومة في كل مكان الذين أناروا دربنا وفتحوا لنا الطريق نحو التحرير”.

وقال: “منطقان يتصارعان: الحق والاستبداد، الهدى والضلال: “وإنا أو إياكم لعلى هدى أو في ضلال مبين”. فلسطين للفلسطينيين ويريدها الاستكبار للصهاينة من موقع استبداده ومصالحه. وهنا نحن أمام لغتين مختلفتين: الاستقلال والاحتلال. وأمام حلين متناقضين: الوطن والاستيطان، التحرير والاستسلام، نحن في الموقع الذي يريد الاستقلال والوطن وفلسطين والحق، وأميركا تنطلق من السيطرة والاستبداد ومن الظلم والعدوان وكل مفرداتها تصب في هذا الاتجاه، فالمقاومة في نظرها اعتداء، وقتل الصهاينة للفلسطينيين دفاع، وحق العودة تهديد لإسرائيل، والتوطين حل مشروع. “أفأنت تسمع الصم أو تهدي العمي ومن كان في ضلال مبين”.

وأضاف “هذه المواجهة تتطلب منا أن نعطي وأن نقدم وأن نصبر وأن نتحمل، وهذا يفترض بنا أن نعمل لمواجهة هذا التحدي، وقد عمل الاستكبار لتثبيت الاحتلال منذ النكبة قبل 70 سنة، وعمل لإنهاء فلسطين سياسيا وثقافيا وتربويا وعسكريا، وظنوا أن الخطوة الأخيرة قد بدأت بكامب ديفيد 1978 في تحييد أكبر جيش عربي في مصر، لمحاصرة الفلسطينيين وإبقائهم وحدهم في الميدان بلا غطاء ولا مدد، وانتهت هذه الخطوة برأيهم باجتياح لبنان عام 1982، حيث رحل المقاتلون الفلسطينيون إلى تونس على قاعدة إقفال ملف الجهاد، ولكنهم فوجئوا بأن عوامل عدة برزت مجددا لتعيد الى القضية الفلسطينية زخمها وحيوتها ومنها:

1 – تمسك الشعب الفلسطيني بأرضه وجهاده ورفضه للاستسلام، وهو الذي انتفض بالحجارة والسلاح والتضحيات، وواجه ثلاثة حروب على غزة وصمد وكسر عنفوان إسرائيل، وهو يبدع في أشكال المقاومة بالدهس والطعن وحرق الدواليب والطائرات الورقية المشتعلة والصواريخ المحلية الصنع، وكل أشكال المواجهة بالجسد والصراخ، هذا الشعب بأطفاله وشبابه ونسائه وشيوخه حاضر في ميدان الحرية والتحرير، هذا الشعب لا يمكن أن يهزم وستثبت الأيام ذلك.

2 – قيام الثورة الإسلامية المباركة في إيران بقيادة الإمام الخميني، وهي راعية المقاومة وداعمة التحرير، وأول عمل قام به الإمام الخميني أن حول سفارة إسرائيل إلى سفارة فلسطين، ليعلن بشكل واضح أن فلسطين أولوية، وجاء الإمام الخامنئي فرعى هذه القضية كأولوية”، وقال: “إن تكليفنا أن نحرر هذا البلد الإسلامي من سلطة وقبضة القوة الغاصبة وحماتها الدوليين، وأن نرجعها إلى شعب فلسطين، إن هذا تكليف ديني وواجب على جميع المسلمين”.

3 – نشوء “حزب الله” المقاوم المجاهد في عام 1982، الذي لا يساوم ولا يفاوض على الأرض والكرامة، وقد قدم التضحيات الكبيرة على خط تحرير فلسطين، وأنجز تحريرا عام 2000 وانتصارا بهزيمة إسرائيل عام 2006، وردعا أوجد توازنا خلال 12 سنة، وقلقا إسرائيليا أعاق عدوانه ساعة يشاء حرصا منه على جبهته الداخلية، وخوفا من هزيمة جديدة مدوية.

4 – سوريا الصمود والتصدي، كانت حاضرة في الميدان ودعمت المقاومة وشاركت في انتصاراتها وكانت حضنا داقئا لهذا الاتجاه العظيم، فحاولوا أن يفتتوها وأن يقضوا على مقاومته، فكان العدوان سنة 2011 من أجل إيجاد شرق أوسط جديد من بوابة سوريا يطوق فلسطين والفلسطينيين، ولكن سوريا بقائدها وجيشها وشعبها وداعميها انتصرت على إسرائيل واستطاعت أن تكسر مشروع الشرق الأوسط الجديد من بوابتها.

إننا الآن في مرحلة جديدة هي مرحلة انتصارات محور المقاومة: وهنا يطرح السؤال: هل العودة إلى فلسطين ممكنة؟ وهل يمكن تحريرها؟ وهل يستطيع الفلسطينيون وبمساندة محور المقاومة أن يستعيدوا ترابهم؟

قالوا: إسرائيل لديها جيش لا يقهر، ولكن “المقاومة الإسلامية” قهرته فانسحب ذليلا من لبنان وهزم فيها, ولم يتمكن من غزة ثلاث مرات.

قالوا: إسرائيل مدعومة من أميركا والعالم، وهي قادرة على رسم حدود دولتها، ولكن المقاومة ومحورها أعادا إسرائيل إلى القلق الأول, فهي بلا حدود، وإن شاء الله لا ترسم لها حدود.

قالوا: إسرائيل تستقطب دولا عربيا للتطبيع معها والاعتراف بها، ولكن هذه الدول كانت دائما عبئا على القضية الفلسطينية، نفطهم عبء على فلسطين، إماراتهم عبء على فلسطين، عروشهم عبء على فلسطين، وعلى كل حالة ستكتشف إسرائيل أنهم عبء عليها فلن يزيدوها إلا تبارا وخسارة.

قالوا: إسرائيل قوية بسلاحها، ولكن الفلسطينيين أقوياء بإيمانهم وحقهم. ومن كان كذلك سينتصر يوما على الحديد الذي تحمله الأيادي الصهيونية الجبانة”.

وتابع “نحن الآن في مرحلة جديدة، هي مرحلة الانتصارات، انتصارات محور المقاومة، في فلسطين وبيت المقدس وأكناف بيت المقدس، انتصارات في مواجهة الصهاينة مباشرة، وانتصارات في مواجهة أياديهم التكفيرية الذين يعملون لهم، وانتصارات في مواجهة أميركا ومن يرعى هذه الاتجاهات الخاطئة، لم ينجحوا في محطتين كبيرتين لتكريس الشرق الأوسط الجديد عام 2006 من بوابة لبنان وعام 2011 من بوابة سوريا”.

وقال: “نحن واقعيون، لا نعلم كم تطول هذه المرحلة، لكن نهايتها التحرير إن شاء الله تعالى، وهدفها فلسطين من البحر إلى النهر غير منقوصة أبدا، ومستقبل المنطقة من المحيط إلى الخليج نريد أن تصنعه شعوبها، ومستقبل العالم إن شاء الله سيكون من دون أن تتمكن أميركا من التحكم به بل لها منافسون فيه وشركاء، إن المطلوب منا أن نثبت ونقاوم.

الواضح أن ترامب يأخذ العالم إلى حافة الهاوية ثم يقف عندها فجأة، كالجبل يتمخض فأرا، وهو بذلك يبتز اللاهثين للمحافظة على عروشهم، ولكنه لا يهز صمود المقاومين المتمسكين باستقلالهم وأرضهم، مهما هدد ترامب ومن معه فالمقاومة وجبهتها بالمرصاد.

لا خوف من التهويل الدولي، ولا استسلام أمام إسرائيل، بل مواجهة مفتوحة بلا حدود مهما كانت التضحيات، فلا مساومة على الأرض والكرامة، ومحور المقاومة مارد انطلق ولن يدخل إلى قفص المذلة والتبعية”.

وأضاف “أود أن أطرح مجموعة مقترحات أتمنى أن نتمكن من تحقيقها:

أولا: ندعو إلى وحدة الفصائل الفلسطينية، ولو بالحد الأدنى، وأن نسعى إليها ولو واجهتنا عقبات، على الأقل لتبرأ ذمتنا بأننا قمنا بما علينا لنوحد جهودنا في مواجهة إسرائيل.

ثانيا: استقطاب أوسع فئات شعبية مثقفة وشبابية على امتداد العالم العربي والإسلامي وفي العالم الأرحب حول مشروع المقاومة.

ثالثا: الافادة من المقاومة بأشكالها المختلفة، مهما كانت الإمكانات قليلة فالنصر للحق: “ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة فاتقوا الله لعلكم تشكرون”.

رابعا: رفض التسوية بعناوينها ومندرجاتها، فتسوية السلام أو حل الدولتين أو أي شكل من أشكال التسوية مرفوض تماما لأنه يتنزع جزءا من فلسطين للصهاينة، وبالتالي كل هذه التشريعات توصل إلى تشريع الكيان الصهيوني وإنهاء فلسطين. نحن نريد أن تبقى فلسطين هي القضية الحية بكل أشكال المقاومة. “ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز”.

خامسا: اعتبار المقاومة بوصلة الاتجاه السياسي الصائب مهما كانت التفاصيل المحلية، ولكل أشكال التجمعات والتكتلات الحزبية والشعبية والمهنية.

سادسا: جعل المقاومة هي العنوان، وليس اللون أو المذهب أو البلد أو الحزب، نجتمع جميعا حول المقاومة كأولوية وعندها ننجح بإذن الله.

سابعا: رفض التطبيع الذي تقوم به بعض دول الخليج والذي يعتبر مؤازرة للاحتلال وتخليا عن فلسطين، والشعوب العربية مسؤولة عن محاسبة حكامها من أجل أن تمنع هذا الانحراف الواضح عن القضية الفلسطينية”.

وتابع “إن محور المقاومة هو محور تشكل من دون هيكلية تنظيمية، هو محور تشكل تحت عنوان المقاومة ومواجهة إسرائيل، وعلينا أن نساند ونؤيد ونناصر الشعب اليمني في جهاده والشعب البحريني في معاناته، وكل شعوب المنطقة التي تعاني، وأن نؤيد ونناصر الشعب العراقي في مشروعه المستقل، والشعب السوري في مشروعه التحريري، ولبنان في استقلاله وعطاءاته”.

وقال: “كل نجاحات محور المقاومة نجاح لفلسطين، وقد سمعتم واطلعتم كيف جرت انتخابات لبنان التي واجهها الاستكبار وبعض الدول العربية من أجل إسقاط ممثلي المقاومة ومنعهم من الوصول إلى البرلمان، ولكن الحمد الله أنجزت انتخابات لبنان بقوة وعزيمة، وأصبح المجلس النيابي القادم أكثر فاعلية والتفافا حول استراتيجة المقاومة، وهذه قوة حقيقية وانتصار سياسي لمصلحة مشروع المقاومة.

ليكن معلوما إن جهوز المقاومة في لبنان هو الذي وفر الحماية من العدوان الإسرائيلي الذي يحسب ألف حساب للرد على أي اعتداء, مقاومتنا للتحرير لا للمساومة, جربتنا إسرائيل وتعلم ما سيصيبها إن اعتدت، وبالتالي الخيار لديها ولدينا خياراتنا الواضحة للمواجهة إن فكرت بذلك.

لم يعد في مقدور العدو أن يضع قواعد الاشتباك التي تناسبه. ففي سوريا كان الرد على مواقع إسرائيل في الجولان تأكيدا لتوازن الردع وجهوز الدفاع والمواجهة”.

وأضاف “إننا اليوم في زمن الانتصارات نتابع ونعمل ونجاهد، وكلنا أمل أن نصل إلى المستقبل، لن يضرنا أن تقرر أميركا بأن تنقل سفارتها إلى القدس فهذا قرار من جانب واحد لن يوافق عليه الفلسطينيون، وبالتالي لا قيمة لقرار لا يقبل به أهله، وهذه النكبة التي حصلت منذ 70 عاما، إن شاء الله ستكون دافعا من أجل التغيير ومن أجل التحرير ومن أجل المقاومة”.-انتهى-

——

دبوق افتتح المرسى في صور: مرفق سياحي من شأنه النهوض بالدورة الاقتصادية

(أ.ل) – افتتح رئيس بلدية صور واتحاد بلديات قضائها حسن دبوق مطعم المرسى على الكورنيش البحري لشارع الرئيس نبيه بري في مدينة صور، وذلك في اطار تعزيز الدورة الاقتصادية والسياحية في المدينة، وذلك بحضور مسؤول اقليم جبل عامل في حركة أمل المهندس علي اسماعيل، متربوليت صور للروم الملكيين الكاثوليك مخائيل ابرص ممثلا بالاب سعيد انطونيوس، رئيس بلدية القليلة عبد الكريم حسن وشخصيات جنوبية واجتماعية وبلدية واختيارية وحشد من صور والجوار.

بداية النشيد الوطني اللبناني وقص شريط الافتتاح. ثم جولة على اقسامه، واعتبر دبوق ان افتتاح هذا المرفق السياحي في صور من شأنه تعزيز والنهوض بالدورة الاقتصادية في المدينة لاهميته على شاطئ المدينة حيث يلبي حاجات السائح والزائر الى صور من خلال الخدمات المتوفره، اضافة للمآكولات البحرية التي هي من بحر صور، ولفت ان افتتاح هذا المشروع يخلق فرص عمل للمواطنين، وأمل دبوق ان يكون هناك افتتاح مرافق اخرى لنعيد لصور صورتها السياحية العالمية، وقال ان البلدية يدها ممدوة للجميع من اجل جعل صور مدينة نموذجية يحتذى بها، داعيا الى زيارة صور والتمتع بمعالمها السياحية والاثرية.

فيما شكر محمد سويدان باسم المرسى دبوق والفاعليات واهالي صور والجوار على مشاركتهم هذا الافتتاح. وقال:”ان هدفنا اليوم هو تعزيز السياحة في منطقتنا بعد الافتتاح الاول على شاطئ القليلة”، مشيرا “ان ذلك يزيد من عزيمتنا النهوض بالدورة الاقتصادية للامام التي من شانها تعزيز فرص عمل لاهلنا في صور والجنوب، بعد سلسلة النجاحات التي حققناها في فرعنا الاول نظرا للاقبال الكثيف، واختتم بكوكتيل”.-انتهى-

——-

tadabiramn14-5-2018

نتيجة التدابير الأمنية التي اتخذتها وحدات الجيش

في مختلف المناطق اللبنانية خلال شهر نيسان المنصرم

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 14 أيار 2018 البيان الآتي:

أوقفت وحدات الجيش بنتيجة التدابير الأمنية التي اتخذتها في مختلف المناطق اللبنانية خلال شهر نيسان المنصرم، 2851 شخصاً من جنسيات متنوعة، لتورّط بعضهم في جرائم مختلفة، منها الاتجار بالمخدرات والقيام بأعمال سرقة وتهريب وحيازة أسلحة وممنوعات، والتجول داخل الأراضي اللبنانية من دون إقامات شرعية، وقيادة سيارات ودرّاجات نارية من دون أوراق قانونية.

وقد شملت المضبوطات أسلحة حربية من مختلف الأنواع، وكميّات من المتفجرات والذخائر الخفيفة والمتوسطة والمخدرات والتبغ المهرّب، وعدداً من أجهزة الاتصالات وكاميرات المراقبة، بالإضافة إلى 63 آلية و68 درّاجة نارية ومركب صيد.

تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.-انتهى-

——-

2000px-Flag_of_the_Amal_Movement.svg[1]

أمل: نقل السفارة الاميركية الى القدس خطر داهم وتهديد للامن الدولي

(أ.ل) – تقدم المكتب السياسي لحركة “امل”، في بيان، لمناسبة الذكرى السبعين لنكبة فلسطين، “بالتبريكات إلى الشعب الفلسطيني لاعتلاء العديد من شهدائه سلم المجد خلال المواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي”، سائلا الله “الشفاء للجرحى، وأن ينصر الشعب الفلسطيني الشقيق في جهاده لتحقيق امانيه”، ومؤكدا “انحياز الحركة ووقوفها إلى جانب حقه بالعودة وتقرير المصير، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس”.

وعبرت الحركة عن “غبطتها لأن الشعب الفلسطيني لم يقع في فخاخ احباط امانيه الوطنية والاشراك السياسية التي تستهدف قضيته وحقوقه”، وحيت “صموده في مواجهة مشاريع التوطين والوطن البديل وصفقة العصر وكل ابعادها”.

ودانت “إصرار الإدارة الاميركية على تنفيذ قرارها نقل سفارتها الى القدس، ومشاركة بعض الدول في الاحتفالية التي يقيمها الاحتلال، وفي ذلك مخالفة للقانون الدولي ولتاريخ القدس وانتمائها العربي والاسلامي وتشريع للاحتلال وانتهاكاته وجرائمه والعمليات الاستيطانية التي تنفذها سلطات الاحتلال بقصد تهويد فلسطين ومدينة القدس المباركة ومقدساتها”.

ورأى المكتب السياسي ان “هذا القرار التنفيذي يشكل خطرا داهما وتهديدا للامن والسلم الدوليين”، داعيا “مؤسسات الرأي العام كافة العربية- الاعلامية والثقافية الى تأكيد عروبة القدس وانها عاصمة فلسطين الابدية”.

ودعا “كل القوى السياسية الحية الى النهوض بمسؤولياتها الشعبية ودعم فعاليات الشعب الفلسطيني من اجل تأكيد حق العودة”.-انتهى-

—–

images[2]

قوة من الجيش تساعد نازحة سورية

(أ.ل) – ساعدت قوة من الجيش بتاريخ السبت 12 أيار 2018 نازحة سورية على إيجاد طفلتها المفقودة في محلة الصويري.-انتهى-

——

images[2]

توقيف المدعوين طارق السوقي ووائل البنا لارتباطهما

 بالإشكال الذي حصل في بلدة الشويفات

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه أمس الأحد 13 أيار 2018 البيان الآتي:

أوقف حاجز تابع للجيش اللبناني في بلدة حربتا – البقاع بتاريخ 12 / 5 / 2018 المدعوين طارق السوقي ووائل البنا، لارتباطهما بالإشكال الذي حصل في وقت سابق في بلدة الشويفات وبالمطلوبين بشكل أو بآخر، وضبط بحوزتهما مسدسان حربيان ومبلغ من المال وعدد من الأجهزة الخلوية، بالإضافة إلى بطاقات تسهيل مرور ورخص حمل أسلحة منتهية الصلاحية.

ولا تزال التحقيقات معهما مستمرة بإشراف القضاء المختص.-انتهى-

——-

mhm nasrallah

محمد نصر الله التقى وقيادة أمل في البقاع الغربي المهنئين:

مشروعنا لبنان الوطن النهائي لكل اللبنانيين من دون تفرقة

(أ.ل) – أقامت حركة “أمل” في البقاع الغربي حفل استقبال وتقبل للتهاني بفوز رئيس الهيئة التنفيذية في الحركة محمد نصرالله في الإنتخابات النيابية، في حسينية بلدة سحمر، بمشاركة عضو هيئة الرئاسة في الحركة قبلان قبلان ومسؤول منطقة البقاع الغربي الشيخ حسن اسعد وعضو قيادة اقليم الجنوب محمد الخشن وعضو المكتب السياسي الشيخ حسن فرحات.

واستقبل نصرالله وقيادة “أمل” وفودا سياسية وحزبية وأمنية ودينية واجتماعية وشعبية، أبرزها وفد من “حزب الله” برئاسة مسؤول القطاع الشيخ محمد حمادي، الحزب القومي السوري الاجتماعي برئاسة منفذ عام البقاع الغربي نضال منعم ومنفذ عام راشيا خالد زيدان، رئيس حركة “النضال العربي” فيصل الداوود مترئسا وفدا من طائفة الموحدين الدروز، جمعية “المشاريع الخيرية الاسلامية” في البقاع برئاسة الشيخ أسامة السيد، وفد من تيار “المردة” من البقاعين الغربي والاوسط برئاسة خلدون حمود، وفد من حركة “فتح” في منطقة البقاع، وفد من رابطة “الشغيلة” برئاسة المسؤول التنظيمي حسن عباس، الاب ادوار شحادة، قائمقام راشيا نبيل المصري، قائمقام البقاع الغربي وسام نسبين، العميد علي الطحان، رئيس اتحاد بلديات البحيرة المهندس يحيى ضاهر.

كما حضر وفود من بلدات: الصويري، كامد اللوز، خربة روحا، ميدون، المرج، سحمر، وادي خالد – عكار، بكا، عين التينة، العقبة، مجدل بلهيص، لبيا، مشغرة، الروضة، قليا، القرعون، راشيا، جب جنين، السفري، سرعين الفوقا، علي النهري، غزة، المحيدثة، السلطان يعقوب، كرفدينس، عانا، زلايا، عين عطا، المنصورة، المنارة قب الياس، مدوخا، وفد مشايخ عرب ابو عيد مياومو مصلحة الليطاني، وفد الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي برئاسة خالد الحاج، وفد من مستشفى سحمر، اتحاد الفلاحين اللبنانيين في البقاعين الغربي والاوسط برئاسة محمد لعزو، وقيادات حركية ورؤساء بلديات واتحادات ومخاتير وهيئة شؤون المرأة و”واحة الشهيد”.

وألقى نصرالله كلمة قال فيها: “الانتخابات اكدت وعي شعبنا والتزامه بمشروعنا الوطني السياسي لان فوزنا هو استفتاء وتأكيد على وفاء اهلنا للامام الصدر خدمة لمشروع المقاومة التي حررت الوطن وتحدت اسرائيل واسقطتها كما اسقطت المشاريع التكفيرية والتقسيمة”.

أضاف “نحن مشروعنا الداخلي هو الذي يستحقه لبنان الذي عملنا وسنعمل لاجله، الانفتاح بين اللبنانيين على قاعدة حماية وحصانة العيش المشترك بغض النظر عن انتماءاتهم الطائفية والمذهبية. سنتعامل كمواطنين لبنانيين متساوين بالحقوق والواجبات، هذه الامور الاساسية التي على اساسها نخوض الحياة السياسية وعلى اساسها الرئيس نبيه بري يعمل لابقاء الوطن خارج دائرة الاخطار، محافظا على الوحدة الوطنية والسلم الاهلي، حتى أن خصومنا في السياسة يعترفون ويؤكدون بأن الرئيس بري صمام الامان للوطن”.

وتابع “الان بعدما انتهت الانتخابات، علينا ان ننطلق في مهتمنا مؤكدين تحالفاتنا والتزامنا بالخطوط الوطنية لمصلحة لبنان والمواطنين. اما في البقاع الغربي فإن المنطقة بحاجة للكثير ولن نوفر جهدا، وألفت الى ان اولى الاولويات هي معالجة تلوث الليطاني لانها مسألة وطنية تعني لبنان كله وليس البقاع الغربي فقط”.

وأردف “مستمرون بخط المقاومة وحمايتها، وكما عهتدمونا، ولن تسمعوا منا خطابا طائفيا او مذهبيا. المرحلة المقبلة ستكون مرحلة عمل لبناء الدولة والمجتمع والعمل على رفع الحرمان”.

وختم “قريبا جدا سيتم وضع الاساس لمستشفى حكومي في المنطقة في جب جنين. وهدفنا هو الفوز بالبلد وإنقاذه بالخروج من الازمات، وسيبقى مشروعنا لبنان الوطن النهائي لكل اللبنانيين دون تمييز او تفرقة”.-انتهى-

——

safyaldin

صفي الدين: سينفق حكام الخليج كل أموالهم وستبقى المقاومة وفلسطين

(أ.ل) – قال رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله السيد هاشم صفي الدين “أنهم دائما يستهدفون المقاومة للنيل منها ومن قضيتها وثقافتها ومجاهديها وعوائل شهدائها، ومن كل ما تنتمي إليه، وهم يستهدفون حصارها وتطويقها”، مؤكدًا في المقابل أن “أهل المقاومة بأصواتهم حاصروا كل من أراد أن يحاصر المقاومة وأصبح كل هؤلاء رهن أصوات شعب المقاومة”.

وخلال اللقاء الأول لمتطوعي الدفاع المدني في الهيئة الصحية الاسلامية الذي أقيم في حسينية مدينة النبطية بحضور مسؤول المنطقة الثانية لحزب الله علي ضعون وفعاليات المنطقة وبمشاركة ألف متطوع من الدفاع المدني، أشار السيد صفي الدين إلى الوضع الفلسطيني وقال “بعد مرور سبعين عاما على النكبة في فلسطين نرى في أمّتنا مشهدين متناقضين يعبّران عن الكثير من أوجه الصّراع في لبنان وفي كل المنطقة عموما، المشهد الأول هو الشهداء الذين يقدمون أنفسهم وأرواحهم على طريق العودة الى فلسطين، والمشهد الثاني هو مشهد الملوك والأمراء الجهلة الذين يقدمون الأموال والكرامات والمقدسات من أجل تحقيق شهواتهم وتخيلاتهم”.

ورأى سماحته أن “حجم الخطر المحدق في امتنا ليس من أميركا و”إسرائيل” فقط بل من الحمقى من حكام الخليج عموما وآل سعود تحديدا”، واضاف “وإزاء ما يفعلونه بإنفاق أموالهم ويستدرجونه من حروب، نقول لهم أن النتيجة محسومة سلفا، وسينفقون كل أموالهم ولن تبقى لهم لا الأموال ولا العروش والمقاومة ستبقى وفلسطين ستعود إلى الأمة”.

وتابع سماحته مؤكدا ان “الذي يحمي فلسطين والقدس والمقدسات هي الجمهورية الإسلامية ومحور المقاومة وبإمكاننا أن نقول لولا وجود الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومعها محور المقاومة لانتهت مقاومة فلسطين ولانتهت قضية فلسطين ولكان حكام العرب والخليج باعوا فلسطين في أسواق عروشهم”.-انتهى-

——

images[2]

العثور على ذخائر غير منفجرة من مخلفات الأحداث اللبنانية في بلدة مجدل عنجر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه أمس الأحد 13 أيار 2018 البيان الآتي:

بتاريخ 13 / 5 / 2018، عثر أحد المواطنين أثناء قيامه بحرث أرضه في بلدة مجدل عنجر، على كمية من الذخائر غير المنفجرة من مخلفات الأحداث اللبنانية.

وقد حضر الخبير العسكري إلى المكان وعمل على معالجتها.-انتهى-

——-

samid jeajea

جعجع : لتدخل المجتمع الدولي فورا لإيقاف المجزرة في حق الشعب الفلسطيني

(أ.ل) – صدر عن المكتب الإعلامي لرئيس حزب “القوات اللبانية” سمير جعجع، البيان الآتي:

“تعقيبا على التطورات الأليمة التي تجري في فلسطين عقب توافد آلاف المتظاهرين إلى مخيمات العودة على الحدود الشرقية لقطاع غزة وتنظيم مسيرة العودة في الضفة إحياء للنكبة ورفضا لنقل السفارة الأميركية إلى القدس، أصدر رئيس حزب “القوّات اللبنانيّة” سمير جعجع، البيان الآتي:إننا وإذ نستنكر أشد الإستنكار كل الأحداث الدائرة في الضفة وغزة من استعمال الرصاص الحي في وجه المتظاهرين وإلقاء القنابل الحارقة عليهم ما أسفر عن مقتل العشرات وجرح المئات، نشدد على وجوب تدخل المجتمع الدولي فورا من أجل إيقاف المجزرة التي ترتكب في حق الشعب الفلسطيني الذي يطالب بحقه بالسلام العادل والشامل القائم على قاعدة حل الدولتين”.-انتهى-

——-

aouni kaaki

الكعكي التقى وفدا من المنظمة الهولندية لحماية حقوق الانسان

(أ.ل)- استقبل نقيب الصحافة عوني الكعكي وفدا من المنظمة الهولندية الدولية لحرية وحماية حقوق الانسان والسلام العالمي “IOPHR”، ضم الامين العام للمنظمة الدكتور عصام الجبوري، والسفير مدحت زعيتر، والدكتور علي مدحت زعيتر.

وتناول الحديث إقامة احتفال في نقابة الصحافة عن تنصيب الدكتور مدحت زعيتر سفيرا للسلام العالمي الاول للمنظمة في لبنان، وتكريم دولي من المنظمة لنقيب الصحافة بمنحه وسام السلام العالمي.

ورحب الكعكي بالمنظمة وشكرها مسبقا على تكريمه، متمنيا لها مزيدا من التوفيق في مسعاها لحقوق الانسان والسلام العالمي.-انتهى-

——-

نجدة: مسلسل جهنمي يرفع أسعار المحروقات عبر الجدول الأسبوعي غير الشرعي

(أ.ل) – جدد رئيس اتحاد نقابات سائقي السيارات العمومية للنقل البري عبد الامير نجده في تصريح، رفضه “للمسلسل الجهنمي الأسبوعي برفع أسعار المحروقات عبر الجدول الأسبوعي غير الشرعي، مما يزيد تفاقم الأزمات المعيشية ويساهم في رفع أسعار السلع ويزيد الأعباء على سائر الفئات الشعبية، وخصوصا العاملين في قطاع النقل البري بكل فئاتهم”.

واعتبر أن “إجراءات كهذه هي ضرائب غير مباشرة على المواطنين والسائقين، ومن جهة أخرى خدمة لمصالح وجني الأرباح لكارتيل المحروقات، بما يكرس الاحتكارات وجني الأرباح، وهذا فساد من ضمن المنظومة السائدة”.

وحذر من “التمادي في هذا الأمر، إذ كنا ننتظر التزام إقرار خطة تنظيم النقل ومكافحة التعديات التي ما زالت متمادية تفاقما وإزديادا، ومن جهة أخرى غياب المكافحة الجدية لما يؤمن الحماية للعاملين بقطاع النقل. كما نرفض تحميلنا مسؤولية الدين العام والسرقات والصفقات وتدفيع المواطنين سداد متوجبات الدين العام وخدمته”.-انتهى-

——-

palestine

المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان: الاستيطان يتواصل والإرهاب يضرب دوما

من جديد في ظل صخب الاحتفال بافتتاح السفارة الاميركية في القدس

(أ.ل) – صدر تقرير الاستيطان الاسبوعي من 5/5/2018 ولغاية 11/5/2018 من اعداد الزميلة مديحه الاعرج عن المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان، وجاء التقرير كالآتي:

من جديد يضرب ارهاب منظمات ” تدفيع الثمن ” اليهودية  المواطنين الفلسطينيين في بيوتهم في قرية دوما ، التي ما زالت تلملم جراح جريمة حرق اسرة بأسرها على ايدي مستوطنين ارهابيين يتخذون من البؤر الاستيطانية المنتشرة في المنطقة ملاذات آمنة بحراسة وحماية قوات الاحتلال . في حينه فاخر وزير جيش الاحتلال موشيه يعلون بأن  الجناة معروفون لدى أجهزة الأمن الإسرائيلية ، ولكن هناك موانع أمنية تحول دون اعتقالهم في اعتراف واضح وصريح بالمسؤولية عن العمل الارهابي الفظيع ، وهم الإرهابي عميرام بن أوليئيل (21 عاما) وقاصر آخر (17 عاما) قاما بمهاجمة منزلين في قرية دوما جنوب مدينة نابلس في اليوم الأخير من تموز (يوليو) .  القضاء الإسرائيلي والمحاكم المتفرعة عنه قدم الشواهد بجدارة بأنه أداة من أدوات موظفة في خدمة الأمن ودولة الاحتلال في كل ما يتصل بالاعتداءات التي يتعرض لها المواطنون الفلسطينيون على ايدي مجموعات المستوطنين الارهابية ، فهي جزء مهم لتبرير جرائم الاحتلال وسن تشريعات وقوانين تتعارض مع القانون الدولي وحقوق الانسان ، وسيناريو محاكمة قتلة الفتى الشهيد أبو خضير وقتلة عائلة دوابشه معروفة سلفاً في ظل قضاء عنصري يحاكم وفقا للانتماء  القومي لا الجرائم المرتكبة . ففي جريمة جديدة في ظل حماية قوات الاحتلال ، وعلى مسمع ومرأى من العالم ، اضرم مستوطنون ينتمون لعصابات ” تدفيع الثمن ” النار في أحد المنازل في قرية دوما جنوب نابلس ، حيث قاموا بإلقاء زجاجات حارقة شديدة الاشتغال على منزل المواطن ياسر احمد عبد الفتاح دوابشه بعد أن قاموا بتحطيم الحماية الخارجية لإحدى النوافذ ولاذوا كما هي عادتهم بالفرار.

وحمل المكتب الوطني حكومة الاحتلال الاسرائيلي برئاسة بنيامين نتانياهو، المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة، واعتبر ان تقاعس المجتمع الدولي عن القيام بمسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه شعبنا، والتعامل مع حكومة الاحتلال بانها دولة فوق القانون يشجع منظمات الارهاب اليهودي على ارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعب  الفلسطيني.

وفي سياق تسليط الضوء على ممارسات المستوطنين استعرض تقرير صادر عن الأمم المتحدة معاناة الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية خلال شهر نيسان الماضي عددا من التطورات المثيرة للقلق في مقدمتها زيادة عنف المستوطنين ومضاعفة الانتهاكات التي تستهدف الفلسطينيين وممتلكاتهم و أراضيهم حيث أشار التقرير إلى تشديد الإجراءات والانتهاكات التي يقوم بها الجيش الإسرائيلي بحق الكثير من التجمعات الفلسطينية في مناطق (ج) سماها ( البيئة القسرية ) التي تواجهها المجتمعات الفلسطينية في المنطقة (ج) و أشار إلى جلسة استماع عقدت في المحكمة العليا الإسرائيلية في 25 نيسان حول مصير المجتمع الرعوي البدوي في الخان الأحمر و أبو الحلو في ضواحي القدس الشرقية حيث من المتوقع صدور حكم نهائي في المستقبل القريب وبدون الحصول على موافقة حقيقية و مستنيره  من السكان وهو أمر يكاد يكون مستحيل الحصول عليه في البيئة القسرية الحالية وهو بمثابة تهجير قسري وإنتهاك لاتفاقية جنيف الرابعة.

وفي السياق أيضا دان ممثل الاتحاد الأوروبي رؤساء بعثات الاتحاد في القدس ورام الله هدم السلطات الإسرائيلية لمنشات مول الاتحاد بناءها في منطقة مسافر يطا جنوبي الخليل ودعا إلى إعادة المعدات الخاصة بالكهرباء والماء التي صادرها جيش الاحتلال إلى التجمعات الفلسطينية. وأكد الدبلوماسيون موقف الاتحاد الأوروبي المعارض لسياسة إسرائيل الاستيطانية ولإعمالها في هذا السياق بما يشمل هدم ومصادرة و إخلاء وترحيل قسري بما يهدد مبدأ حل الدولتين ودعا السلطات الإسرائيلية إلى وقف هدم ومصادرة البيوت و الممتلكات الفلسطينية بموجب التزاماتها كقوة احتلال وفق القانون الدولي الإنساني.

على صعيد آخر صادقت حكومة الاحتلال الاسرائيلي على البدء بتنفيذ مشروع يتضمن بناء 300 وحدة سكنية استيطانية في “بيت ايل” كانت قد صادقت على هذا المخطط قبل ست سنوات لكن اعيق تنفيذه لأسباب سياسية.ونشرت مؤخرا مناقصة لهذا المشروع واجريت جولة للمقاولين في المنطقة شارك فيها بني درايفوس نائب مدير عام التسويق في وزارة الاسكان الاسرائيلية . ووفقا لشروط المناقصة يباع نصف عدد الوحدات في اطار “سعر المساكن” اما النصف الثاني فيباع في السوق الحرة.

فضلا عن ذلك  من المقرران تصادق حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية الاحد المقبل على تخصيص 200 مليون شيكل لتنفيذ مشروع القطار الهوائي فوق القدس القديمة.وسيطرح وزير السياحة ياريف ليفين مشروع القرار امام حكومة الاحتلال.ويستند المشروع الى ارتفاع عدد السياح الى دولة الاحتلال العام الفائت حيث وصل عددهم الى 3 مليون و600  الف ، وان القطار الهوائي سيعزز البنية التحتية للسياحة، حسب ادعائهم حيث انه يمر فوق البلدة القديمة ويمنح السياح مشهدا فريدا.وسيبلغ طول المسافة التي يقطعها القطار من جبل الزيتون الى الحائط الغربي للاقصى 1400 متر.

وفي القدس تواصلت أعمال بناء السور الحديدي في عمق أراضي مقبرة باب الرحمة الإسلامية من قبل ” سلطة الطبيعة الإسرائيلية” بحماية قوات مكثفة من الجيش والشرطة و حرس الحدود وذلك بعد أن ردت المحكمة العليا أمر وقف عمل السلطات الإسرائيلية في المقبرة التي تعتبر من أقدم المقابر الإسلامية وتضم  جثامين صحابة وآلاف من أبناء المدينة المقدسة والقرى المحيطة. وكثفت الشرطة الإسرائيلية  من تواجدها وعززت من القوات الخاصة وقوات حرس الحدود في المقبرة لحماية العمال الذين يقومون ببناء السور لفصل جزء يزيد على 30% من مساحة المقبرة لتمرير مخطط الاستيلاء على أراضيها المحاذية لجدار المسجد الأقصى من الجهة الشرقية لتنفيذ مخطط التلفريك “القطار الطائر”.

في الوقت نفسه تقوم حكومة الاحتلال الاسرائيلي بتمويل الحفريات الأثرية بالقرب من ما يسمى “مدينة داود” في القدس بتكلفة 60 مليون شيكل. وستطرح ميري ريغف، وزيرة الثقافة والرياضة، مشروع القرار على طاولة الحكومة يوم الأحد القادم، (الذي تحتفل فيه إسرائيل حسب التقويم العبري بما يسمى “يوم القدس” ، وستقوم بأعمال الحفريات جمعية العاد (وهي جمعية يمينية تعمل ليس فقط في مجال الحفريات بل الاستيطان في البلدة القديمة وفي سلوان . وتدير هذه الجمعية ما يسمى “حديقة مدينة داوود الوطنية”، وتحظى أعمالها بإشراف سلطة الآثار الإسرائيلية. وسيتم تقديم الميزانية بشكل رئيسي من ميزانيات وزارة الثقافة والرياضة ووزارة التعليم على مدار عامين.  وجاء في تفسير مشروع القرار أن الحفريات تهدف “إلى ضمان استمرارية كشف الآثار والبحث والتطوير للمواقع الأثرية في القدس القديمة، وبالتالي تعزيز مكانة القدس كمركز دولي للدين والتراث والثقافة والسياحة، وذلك استمرارا لقرار حكومة من العام الماضي، الذي ينص على إعداد خطة شاملة في هذا الموضوع”.

وعلى المستوى السياسي يتبارى المسؤولون في حكومة بنيامين نتنياهو من منهم اكثر ولاء للمستوطنين ودفاعا عن النشاطات الاستيطانية . فقد طالب عدد من وزراء حكومة  نتنياهو بتبني توصيات اللجنة الخاصة التي عينتها حكومة الاحتلال لدفع تشريع البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية لتنظيم مكانة حوالي 7000 مبنى في عشرات الأحياء والبؤر الاستيطانية والإعلان عن مستوطنات جديدة. وكتبت وزيرة القضاء إييلت شكيد على حسابها في موقع التواصل (تويتر) أنه “انتهى عصر اقتلاع المستوطنات في الضفة الغربية بدون سبب”.وأضافت : “إنه تم بقيادة البيت اليهودي تشكيل الطاقم الذي وجد السبل القانونية لتشريع المستوطنات، ووقف عار إخلاء المستوطنات من دون سبب حقيقي . وبدوره قال الوزير أوفير أكونيس: “إن وجهة نظر اللجنة تعتبر تعزيزاً إضافياً ومهماً لتقرير القاضي إدموند ليفي حول تشريع المستوطنات والبؤر الاستيطانية في بالضفة، وعلى الحكومة تبني تقرير ليفي وليس تذويبه” فأنا في كل الأحوال لا اعترف بوجود خط أخضر، أرض إسرائيل بأكملها لنا، ومن واجبنا وحقنا البناء فيها” بينما دعا الوزير زئيف الكين الى التحرك بأسرع ما يمكن لكي يكون الأساس لنهج وزارة القضاء في تنظيم الاستيطان الإسرائيلي في الضفة”. كما دعا الوزير أوري أريئيل، رئيس الوزراء إلى اعتماد تقرير اللجنة التي ترأستها قاضية المحكمة المركزية، حايا زاندبرغ ووضع حد للتدمير غير الضروري للمستوطنات، التي أقيمت بتشجيع ودعم الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة” وقال عضوا الكنيست بتسلئيل سموطريتش ويوآف كيش، رئيسا لوبي أرض إسرائيل في الكنيست: “يقدم التقرير أداة قانونية لتسوية المستوطنات بالضفة وغور الأردن، وسيتم اختبار الحكومة في تطبيق تنظيم عشرات البلدات الجديدة وآلاف المباني في المستوطنات القديمة، في الأيام القادمة.

وفي محاولة أميركية “إسرائيلية” بائسة، للقضاء على فرص إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة، على حدود 1967 وعاصمتها القدس وضمن السياسة الأميركية الداعمة للاحتلال والاستيطان الإسرائيلي تتواصل الاستعدادات لتدشين السفارة،الامريكية في القدس المحتلة، حيث قرر رئيس بلدية القدس، نير بركات، القيام بلفتة تقدير لصاحب هذه الخطوة، الرئيس دونالد ترامب، تتمثل في إطلاق اسمه على الساحة الكبيرة المحاذية لمبنى السفارة. وكانت لجنة التسميات في بلدية القدس قد قررت منذ سنة، حين قرر ترامب نقل السفارة إلى القدس، تسمية الساحة باسم “ساحة الولايات المتحدة”. و اجتمعت اللجنة للمصادقة على قرار رئيس البلدية تغيير الاسم وإطلاق اسم ترامب عليها، بحيث ستحمل الآن اسم “ساحة الولايات المتحدة تكريما للرئيس دونالد ترامب”. وقال بركات: “الرئيس قرر الاعتراف بالقدس عاصمة للشعب اليهودي، والوقوف إلى جانب الحقيقة التاريخية والقيام بالعمل الصحيح. تسمية الساحة تكريما لترامب هي طريق القدس للتعبير عن محبتها للرئيس ولمواطني الولايات المتحدة الذين يقفون إلى يمين إسرائيل”.

وقام رئيس بلدية الاحتلال شخصيا، بتعليق لافتة توجيه إلى بناية السفارة الأمريكية كما وضعت سلطات الاحتلال  لافتات إرشادية على الطرق المؤدية لمبنى السفارة، تمهيدا لافتتاحها. وقال بركات: “هذا ليس حلما بل واقع. أنا فخور ومتأثر بتعليق أوائل اللافتات التي تشير إلى السفارة الأمريكية، هذا حدث تاريخي واشكر ترامب على ذلك/ القدس هي العاصمة الأبدية للشعب اليهودي، والان بدأ العالم الاعتراف بذلك.” وفي الوقت نفسه تم تزيين شوارع القدس بأعلام إسرائيل والولايات المتحدة تمهيدا للحدث.

وبدورها تستعد الشرطة “الإسرائيلية” بشكل استثنائي للأسبوع القادم الذي وصفته بـ “الأصعب”، حيث من المتوقع أن تقوم بتأمين الاحتفالات “الإسرائيلية” بما يسمى “يوم القدس” (الذي جرى فيه استكمال احتلال شطري المدينة)، بنشر الطائرات المروحية للمراقبة ، في الحي الذي سيفتتح فيه السفارة ، حيث من المقرر عقد العشرات من الفعاليات في هذا اليوم في القدس، وتبلغ ذروتها في مسيرة الأعلام “الإسرائيلية” والتي سيشارك فيها أكثر من 20000 مستوطن.

وفي الانتهاكات الاسبوعية التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان فقد كانت على النحو التالي في فترة اعداد التقرير:

القدس: سلّمت جمعية “عطيرت كوهنيم” الاستيطانية، المواطن جواد أبو سنينة القاطن في الحارة الوسطى ببلدة سلوان، أمرا استصدرته من سلطات الاحتلال يقضي بإخلاء منزله بحجة ملكيتها للعقار. وأمهلته حتى الخامس والعشرين من شهر حزيران/يونيو المقبل لتنفيذه، إضافة إلى دفع 19 ألف شيقل “بدل إيجار المنزل لثلاث سنوات”.فيما أخطرت بلدية الاحتلال في مدينة القدس المحتلة بهدم ثلاثة منازل في قرية قلنديا شمال القدس المحتلة، بحجة البناء دون ترخيص، لمن قامت بإنذارهم شفهياً يوم 24 نيسان/ابريل الماضي، على أن ينفذ الهدم خلال 72 ساعة. وكان مواطنون هدموا أجزاء من منازلهم بقرية قلنديا، تفادياً لتنفيذ الاحتلال قرار الهدم، بناءً على إخطارات هدم وزعتها سلطات الاحتلال لعدة منازل في القرية، علما أن الاحتلال هدم قبل عامين 12 منزلًا في نفس المنطقة ولنفس الحجة، فضلًا عن إخطار بهدم خمس بنايات سكنية ومسجداً في حي المطار المجاور لقلنديا بحجة البناء دون ترخيص، قبل عدة أشهر . واقتحمت طواقم شرطة وبلدية الاحتلال، برفقة جرافة، بلدة العيساوية شمال شرق القدس المحتلة.و هدمت محطة للوقود تقع في العيساوية وبحجة عدم الترخيص. وهدمت آليات تابعة لبلدية الاحتلال الإسرائيلي كذلك منشأة تجارية فلسطينية ايضا في بلدة العيساوية شمالي شرق القدس المحتلة، بحجة البناء غير القانوني. دون امتلاكها لأمر هدم قضائي . تعود ملكيتها ل “خليل علي محمود”، برغم انه يملك أوراقا قانونية تُثبت ترخيص المنشأة. وكانت آليات الاحتلال قد هدمت ايضا منشأة تجارية في بلدة بيت صفافا جنوبي مدينة القدس، تعود ملكيتها للمواطن أحمد العباسي، وذلك بحجة البناء غير المرخّص. كما أخطرت أصحاب منشآت أخرى بالهدم والمصادرة للسبب ذاته، واستولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على قطعة أرض تعود لأحد سكان بلدة العيسوية وسط مدينة القدس المحتلة، بحجة “المنفعة العامة”، فيما تتابع سلطات الاحتلال الحفريات أسفل منطقة وادي حلوة في سلوان جنوب المسجد الأقصى، وأفاد مواطنون بأن هذه الحفريات تتسبب بإحداث تشققات وتصدعات، بالإضافة إلى انهيارات أرضية في المنطقة، وتتجه هذه الأنفاق أسفل المنطقة باتجاه المسجد الأقصى وساحة حائط البراق.

الخليل: أغرق مستوطنو ما تسمى مستوطنة “عتصيون”، مزارع عنب في بلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل، بالمياه العادمة .حيث قاموا بضخ مياه عادمة وأغرقوا عدة دونمات مزروعة بالعنب في منطقة واد شخيت شمال البلدة، تعود ملكيتها لعائلة صبارنة، بهدف إتلاف المحصول السنوي، وإلحاق الأضرار بالمزارعين، لإبعادهم عن أراضيهم، تمهيدا للاستيلاء عليها لصالح الاستيطان.

ودهست سيارة يقودها مستوطن الشاب هاني فايز العداربة (23 عاما)، من بلدة بيت أولا جنوب غرب الخليل أثناء تواجده على الخط الالتفافي رقم 60، إلى الشمال الشرقي لمدينة حلحول وتم نقله إلى مستشفى هداسا في القدس المحتلة في حالة الخطر الشديد، في حين لاذ المستوطن بالفرار ليعلن بعد يومين عن استشهاد هاني متاثرا بجراحه، كما اعتدى مستوطنو البؤر الاستيطانية المقامة على أراضي وممتلكات المواطنين في قلب مدينة الخليل، على محال تجارية في سوق الذهب المغلق بقرار عسكري من سلطات الاحتلال وفتحوها وعبثوا بمحتوياتها.فيما منع جنود الاحتلال الإسرائيلي  المتواجدون على مدخل تل ارميدة في قلب مدنية الخليل الطاقم الطبي التابع لمؤسسة لجان العمل الصحي من الدخول إلى المنطقة  لتنفيذ نشاط صحي كان من المفترض بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني

بيت لحم: نصبت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بيوتا متنقلة “كرفانات” في في منطقة خلة الفحم، أراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم، بهدف إقامة بؤرة استيطانية، في ذات المنطقة التي تم فيها تجريف 22 دونما واقام فيها الاحتلال بنية تحتية ،واستولت قوات الاحتلال الاسرائيلي، على جرافة “حفار”، وخلاطة باطون، في بلدة الخضر جنوب بيت لحم كانتا تعملان في في منشأة سكنية بمنطقة “البالوع” ببلدة الخضر بحجة عدم الترخيص، وكون المنطقة كما يدعي الاحتلال تابعة للأراضي المصنفة “ج”، فيما منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المواطن محمود عبد الجليل شكارنة من قرية نحالين غرب بيت لحم، من بناء سور حول أرضه.

نابلس: هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي عددا من المساكن والبركسات الزراعية، في قرية دوما جنوب نابلس، في منطقة أبو صيف شرقي القرية ، كما اقتحم عشرات المستوطنين، المنطقة الأثرية في بلدة سبسطية شمال نابلس بحماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي حيث أغلقت المنطقة ومنعت المواطنين من الدخول إليها، لتمكين المستوطنين من اداء طقوس تلمودية،

وأصيب سبعة شبان على الأقل بالرصاص الحي خلال مواجهات اندلعت بعد اقتحام الالاف المستوطنين وجنود الاحتلال محيط قبر يوسف شرق نابلس حيث أدى المستوطنون طقوسهم التلمودية وسط الصراخ وعمليات الاستفزاز في المنطقة التي توسعت دائرة المواجهات فيها لتمتد إلى أطراف مخيم بلاطة والضاحية وشارع عراق التايه وعسكر.

وأخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بمصادرة دونم ونصف من أراضي بلدة حوارة جنوب محافظة نابلس لصلح مستوطنة “يتسهار”، وتقع في منطقة “بير الحمام”، في حوض رقم (8).كما جرفت قوات الاحتلال مساحات من أراضي قرية بورين جنوب محافظة نابلس أعلنت الاستيلاء عليها قبل شهور، وهي قريبة من مدرسة بورين الثانوية.ووضع الاحتلال سياجا في المناطق التي جرفها بهدف محاصرة وخنق المدرسة.

الأغوار: نصب مستوطنون غرفا جاهزة “كرفانات” في منطقة الفارسية، بالأغوار الشمالية في الأراضي الرعوية بين مستوطنتي “روتم”، و”شدموت”، ما أثار تخوف المواطنين من وجود تجمع استيطاني جديد في المنطقة، كتلك التي أقيمت في السنوات الماضية بالطريقة نفسها. واستولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، على حفار آبار في الأغوار الشمالية الذي يعود لأحد المواطنين، في خربة الدير بالأغوار الشمالية، فيما صورت طواقم ما يسمى “بالتنظيم الإسرائيلي”، يرافقها جيب عسكري للاحتلال، منشآت وخيام السكان في الرأس الأحمر، جنوب شرق طوباس . ما أثار الخوف لدى المواطنين من عمليات هدم في المستقبل، وهجرت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، خمس عائلات فلسطينية من خربة حمصة الفوقا بالأغوار الشمالية، بحجة إجراء تدريبات عسكرية. وأبعدتها عدة كيلو مترات عن خيامها؛ وأخطرت سلطات الاحتلال العائلات المذكورة الشهر الماضي، بالطرد من خيامها في ثلاثة أيام متفرقة، وهي: الرابع والعشرين من الشهر الماضي، والأول والثامن من الشهر الحالي، من السادسة صباحا حتى الثانية ظهرا. وتدعي سلطات الاحتلال أن تهجيرها للفلسطينيين من مساكنهم في بعض مناطق الأغوار، يأتي لتهيئة الأجواء بغرض إجراء تدريبات عسكرية للجيش الإسرائيلي في المنطقة.-انتهى-

——-

جبهة العمل: المعركة مفتوحة مع دويلة الكيان الصهيوني الغاصب حتى النصر والتحرير..

(أ.ل) – اعتبرت جبهة العمل الاسلامي في لبنان “أن ارتقاء عشرات الشهداء الفلسطينيين اليوم وآلاف الجرحى جراء المجازر الدموية التي يرتكبها العدو الصهيوني الحاقد بحق شعبنا الفلسطيني الثائر يختصر المشهد في فلسطين وغزة اليوم بصورته الواقعية، إذ أنّ المعركة مفتوحة مع دويلة الكيان الصهيوني الغاصب حتى استرجاع الأرض وتقرير المصير وتحقيق النصر الموعود والتحرير”..

ولفتت الجبهة “أن الثمن الباهظ جداً من أعداد الشهداء والجرحى هو دليل على حيوية ومصداقية هذا الشعب الذي لم ولن يهدأ أبداً  وسيبقى منتفضاً ورافضاً لكل الحلول الجزئية والاستسلامية، ورافضاً لصفقة القرن، ولكل صفقات العُربان والأعراب مع ترامب والصهاينة، وأنّ ما يجري اليوم هو اختبار حقيقي مُتجدد وفشل ذريع لسياسة المفاوضات المذلة، وفشل لما يُسمى بحل الدولتين وحتى فشل لما حُكي عن حدود أراضي عام 1967، وأنّه لا حلّ إلا بالجهاد والمقاومة مهما بلغت التضحيات حتى يتحقق النصر الذي بدأت تلوح في الأفق بشائره”.-انتهى-

——

images[2]

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 14 أيار 2018 البيان الآتي:

ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام بتاريخه ما بين الساعة 13.00 والساعة 15.00، بتفجير ذخائر غير منفجـرة في محيط بلدة مركبا – الجنوب.

ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية بتاريخ 15 / 5 / 2018 ما بين الساعة 8.00 والساعة 14.00، في محيط منطقة الشواكير- صور، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام بتاريخه ما بين الساعة 12.30 والساعة 14.30، بتفجير ذخائر غير منفجـرة في محيط بلدة تبنين – الجنوب.

ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام بتاريخه ما بين الساعة 10.00 والساعة 15.00، بتفجير ذخائر غير منفجـرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: ميس الجبل، شمع ورميش.

ستقوم وحدة من الجيش بتواريخ 18،17،11و30 / 5 / 2018 ما بين الساعة 6.00 والساعة 20.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، بالإضافة إلى استعمال متفجرات.

بتواريخ 18،11و25 / 5 / 2018 ما بين الساعة 9.00 والساعة 14.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بتنفيذ تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل منطقة أنفة – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة بواسطة الأسلحة الرشاشة.

لذا تحيط قيادة الجيش المواطنين علماً بوجوب عدم الإبحار في المكان والزمان المذكورين أعلاه، حفاظاً على سلامتهم.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من تاريخ 10 / 5 /  2018 ولغاية 16 / 5 / 2018، بإجراء تمارين تدريبية في محيط منطقتي كفرفالوس والزهراني – الجنوب، تتخللها رمايات بالذخيرة الحيّة والخلّبية.

ستقوم وحدة من الجيش في منطقة جرد العاقورة – اللقلوق اعتباراً من 1 / 5 / 2018 ولغاية 31 / 7 / 2018 ما بين الساعة 6.00 والساعة 18.00 من كل يوم، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

ستقوم وحدة من الجيش اعتباراً من تاريخ 9 / 4 / 2018 ولغاية 9 / 6 / 2018 ما بين الساعة 7.00 والساعة 18.00 من كل يوم في منطقة العاقورة – أفقا، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة واستخدام متفجرات.

اعتباراً من 1 / 4 / 2018 ولغاية 30 / 6 / 2018 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

اعتباراً من 1 / 4 / 2018 ولغاية 31 / 8 / 2018، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية ليلية ونهارية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام المتفجرات.

اعتباراً من 31 / 3 / 2018 ولغاية 30 / 6 / 2018، ستقوم وحدة من الجيش في مخيم التدريب- تربل – طرابلس، باجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل الصوتية والمدخنة.-انتهى-

——

دعوة وسائل الإعلام إلى تغطية المباراة النهائية

لبطولة الجيش في كرة القدم للصالات للعام 2018

 

(أ.ل) – دعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه أمس الأحد 13 أيار 2018 إلى تغطية وحضور المباراة النهائية لبطولة الجيش في لعبة كرة القدم للصالات للعام 2018، في ملعب مجمع الرئيس العماد إميل لحود الرياضي العسكري، وذلك يوم الثلاثاء الواقع فيه 14 / 5 / 2018 الساعة 9.30.-انتهى-

——

 

انتهت النشرة

 

 

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

wehbe25-9-2018

نشرة الثلاثاء 25 أيلول 2018 العدد 5653

استشهاد الرقيب الشهيد قاسم محمد وهبي أثناء ملاحقة أحد تجّار المخدرات في منطقة مرجحين ـــ ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *