الرئيسية / النشرات / نشرة الثلاثاء 16 كانون الثاني 2018 العدد 5510

نشرة الثلاثاء 16 كانون الثاني 2018 العدد 5510

josephaoun16-1-2018

جوزاف عون: أحبطنا جميع مخطّطات الإرهابيين وبالتالي لم يشهد لبنان

خلال العام 2017 أيّ عملية إرهابية في الداخل

(أ.ل)- استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون اليوم الثلاثاء 16 كانون الثاني 2018  في مكتبه في اليرزة بمناسبة حلول العام الجديد، وفد رابطة الملحقين العسكريين العرب والأجانب المعتمدين في لبنان وممثلي هيئة مراقبة الهدنة ومساعديهم، يتقدّمهم عميد الرابطة الملحق العسكري الفرنسي العقيد Christian Herrou.

وقد ألقى العماد عون كلمة بالمناسبة الآتي نصها:

“يسرّني بدايةً أن أرحّب بكم في هذا اللقاء الدوري، الذي يجمعنا لمناسبة حلول العام الجديد، وأن أتوجّه إلى كلّ فردٍ منكم ومن خلالكم إلى قادة جيوشكم الصديقة بأحرِّ التهاني وأخلص الأمنيات، آملاً أن يحمل معه هذا العام المزيد من المنعة والاستقرار لبلادكم الصديقة، والنهوض على المستويات كافة.

واسمحوا لي كذلك، أن أنوّه بأدائكم كملحقين عسكريين، سواء من خلال جهودكم المبذولة لتمتين روابط التعاون في ما بيننا، أو من خلال التزامكم المناقبية العسكرية وحفاظكم على شرف المهمّة الموكلة إليكم، بما يليق بسمعة أوطانكم، وبمكانة جيوشكم وإرثها العسكري العريق.

أهلاً وسهلاً بكم في مؤسسة الجيش اللبناني.

أيّها الحضور الكريم

لقد شهد العام 2017 الكثير من التطورات السياسية والأمنية في أكثر من منطقة حول العالم، فيما تركّز الجهد المشترك لدى بلداننا وجيوشنا على مواصلة الحرب على الإرهاب، الذي بات خطره هاجساً عالمياً، بفعل تنقّل الإرهابيين بين الدول واستخدامهم وسائل التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا الحديثة، للدعاية والترويج والحضّ على ارتكاب الجرائم بأساليب مختلفة، أبرزها أسلوب الذئاب المنفردة.

إلّا أنّه وعلى صعيد منطقة الشرق الأوسط والمنطقة العربية بالتحديد، تحقّقت خلال العام المنصرم إنجازات كبيرة في مواجهة الإرهاب، أهمها القضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي في العراق،  وانحسار وجوده في سوريا إلى حدٍّ كبير.

أمّا على صعيد لبنان، فقد تمكنّا خلال الصيف الفائت كما تعلمون، من دحر تنظيمي داعش والنصرة الإرهابيين عن الحدود الشرقية بشكلٍ كامل، كما تمكنّا لاحقاً من تفكيك عشرات الشبكات والخلايا الإرهابية التابعة لهذين التنظيمين، وبالتالي استطعنا حماية لبنان من خطر إقدام المجموعات الإرهابية على القيام بعمليات تخريبية في الداخل اللبناني، انتقاماً لهزيمتها المدوّية. وبفضل الأمن الاستباقي الذي واظبنا عليه بصورةٍ شبه يومية، أحبطنا جميع مخطّطات الإرهابيين، وبالتالي لم يشهد لبنان خلال العام 2017 أيّ عملية إرهابية في الداخل.

وعلى الرغم من هذه الإنجازات كلّها، يبقى خطر الإرهاب قائماً، كونه في الأساس يشكّل حالة فكرية أيديولوجية، ذات أهداف إقصائية إلغائية، وبالتالي فإنّ مواجهته جذرياً تتطلّب معالجة حقيقية للقضايا الثقافية والاجتماعية والاقتصادية الشائكة. غير أن ذلك وعلى أهميته، لا يقلّل في أيّ شكل من الأشكال من ضرورة استمرار المواجهة الأمنية المباشرة لهذا الخطر، لأن النجاح في كسر شوكته من شأنه أن يزرع الإحباط واليأس في نفوس الإرهابيين، ويجعلهم في نهاية المطاف مقتنعين بأنّ مشاريعهم العبثية لا جدوى منها وغير قابلة للحياة.

أيها الحضور الكريم

إنّ الجيش اللبناني ماضٍ في مسيرة الدفاع عن لبنان والحفاظ على أمنه واستقراره مهما كلّفه ذلك من أثمان وتضحيات، فنحن ملتزمون الحفاظ على استقرار الحدود الجنوبية بالتعاون مع القوات الدولية في إطار القرار 1701، وفي الوقت عينه، نحن مستعدون لمواجهة أي عدوان إسرائيلي ضدّ لبنان، كذلك نحن ملتزمون ضبط كامل الحدود البرية والبحرية لمنع أعمال التسلّل والتهريب على أنواعها، والإسهام بفعالية في حماية أمن الدول الصديقة، القريبة منها والبعيدة.

لقد أخذنا على عاتقنا السير بخطى متسارعة على طريق تعزيز قدرات الجيش اللبناني، ولهذا قمنا بتحضير الخطة الخمسية لتجهيز الجيش بالأسلحة والمعدات المناسبة التي تمكّنه من القيام بمهمّاته الدفاعية والأمنية على أكمل وجه.

إنّنا ممتنون وفخورون جداً، بالدول الصديقة التي قدّمت ولا تزال، المساعدات النوعية للجيش اللبناني، والتي أسهمت بقوة في تحقيق الانتصار على الإرهاب في عملية “فجر الجرود”. ونحن نراهن مجدداً على دورها في مؤتمر روما الذي سيعقد خلال شهر شباط المقبل دعماً له، خصوصاً وأنّ المجتمع الدولي برمّته، بات يدرك تماماً أن جيشنا شريك أساسي في مكافحة الإرهاب والحفاظ على الاستقرار الإقليمي والدولي، وأنّ عقيدته تتمحور حول الدفاع عن لبنان حصراً، والحفاظ على قيم الحرية والديموقراطية وحقوق الإنسان.

ختاماً، أشكر لكم حضوركم وتعاونكم، مع تمنياتي الصادقة أن يحالفكم التوفيق والنجاح في كلّ نشاطٍ تقومون به، وأن تنعموا بالفرح والطمأنينة في ربوع وطنكم الثاني لبنان.

كلّ عام وأنتم وعائلاتكم بألف خير”.

من جهته ألقى رئيس الرابطة العقيد Herrou كلمة بالمناسبة، شكر فيها باسم الوفد قيادة الجيش على اهتمامها الدائم بأوضاع الملحقين العسكريين، وأشاد بدور الجيش اللبناني الذي أثبت قدرته على مواجهة التهديدات الخارجية والداخلية، مؤكداً متابعة الدول الصديقة دعم جهوده الهادفة إلى الحفاظ على وحدة لبنان واستقراره.

من جهة ثانية، استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، قائد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان اللواء مايكل بيري، وبحث معه في الأوضاع على الحدود الجنوبية والتنسيق القائم بين الجانبين للحفاظ على استقرار قطاع جنوب الليطاني.

كما استقبل منسق الاتحاد الأوروبي لشؤون مكافحة الإرهاب السيد جيل دي كركوف على رأس وفد مرافق بحضور السفيرة Christina Lassen، وتناول البحث سبل تعزيز التعاون العسكري والأمني في مجال مكافحة الإرهاب وتبادل الخبرات والمعلومات المتعلقة بالنشاطات الارهابية.

كذلك استقبل وفداً من الاتحاد العمّالي العام برئاسة الدكتور بشارة الأسمر، وجرى التداول في شؤون مختلفة.-انتهى-

——-

بري التقى مع رؤساء البرلمانات الإسلامية السيد خامنئي

 

(أ.ل) – إلتقى رئيس مجلس النواب نبيه بري مرشد الثورة الاسلامية السيد علي خامنئي مع رؤساء المجالس والوفود المشاركة في المؤتمر.

وخلال اللقاء نوه رئيس مجلس الشورى الإيراني مرةً اخرى بكلمة الرئيس بري وما تضمنته من مقترحات.-انتهى-

——

المالية: تمديد مهلة تسديد ضريبة الرواتب

وتأدية الضريبة على القيمة المضافة

 

(أ.ل) – أصدر وزير المالية علي حسن خليل قرارا مدد بموجبه مهلة تسديد ضريبة الرواتب والأجور وتقديم بيانات الفصل الرابع من سنة 2017 لغاية 25/1/2018 ضمنا.

كما أصدر خليل قرارا آخر مدد بموجبه مهلة تأدية الضريبة على القيمة المضافة عن الفصل الرابع من العام 2017، وتقديم التصريح الدوري وطلبات الاسترداد العائدة لهذا الفصل، لغاية 31/1/2018 ضمنا.

وجاء في حيثيات القرارين “انه وإفساحا في المجال أمام المكلفين لتقديم تصاريحهم عبر النظام الضريبي الإلكتروني، وبهدف تجنيبهم الغرامات لعدم التصريح والدفع ضمن المهلة القانوني، مددت المهل حتى هذين التاريخين”.-انتهى-

——-

دهم منزل مطلوب وتوقيفه في محلة الرمل العالي

وضبط كمية من الأسلحة الحربية والمخدرات

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه اليوم الثلاثاء 16 كانون الثاني 2018  البيان الآتي:

بتاريخه دهمت دورية من مديرية المخابرات منزل المدعو قاسم خدوج في محلة الرّمل العالي، المطلوب توقيفه بجرم الإتجار بالمخدرات وإطلاق نار في أماكن مختلفة.

وخلال عملية الدهم أقدم المطلوب على إطلاق النار باتجاه الدورية فردّ عناصرها بالمثل ما أدى إلى إصابته بقدميه ويده اليسرى. وقد ضبطت بحوزته أسلحة وذخائر حربية وكاميرات مراقبة وأجهزة DVR، بالإضافة إلى كميات متنوعة من المخدرات.

تمّ نقل الموقوف إلى أحد مستشفيات المنطقة للمعالجة، فيما صودرت المضبوطات وبوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص.-انتهى-

——

 

زمكحل أطلع حاكم مصرف لبنان على نشاط التجمع

سلامة:ارتفاع الفوائد يجب إستيعابه لمصلحة البقاء على التمويل

 

(أ.ل) – إجتمع رئيس تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم الدكتور فؤاد زمكحل، مع سعادة حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، يرافقه أعضاء مجلس الإدارة وهم: الأمين العام إيلي عون، أمين السر الشيخ فريد الدحداح، والاعضاء: جورج الغريب، منى بوارشي، قيصر الغريب وإلياس ضومط. وعضوا المجلس الإستشاري: رافاييل دبانة وفايز رسامني.

وعرض رئيس التجمع اللبناني العالمي الدكتور فؤاد زمكحل والوفد المرافق، مختلف النشاطات التي قام بها التجمع عام 2017 المنصرم، ولا سيما البعثات التي أطلقها إلى الخارج، في: فرنسا وكندا والمغرب ومصر والاردن، وساحل العاج والبوروندي والمكسيك والبرازيل وتركيا وزمبابوي والسودان، فضلا عن المشاركة في المؤتمرات الإقليمية والدولية، أبرزها: المحاضرة في مجلس الشيوخ الفرنسي، والمجلس البلدي في باريس، والمشاركة في مؤتمر أفريقيا – أوروبا في أبيدجان، الذي ضم أكثر من 80 رئيس دولة، والمحاضرة التي ألقاها الدكتور فؤاد زمكحل في الغرفة الكندية، والمشاركة في المؤتمر الإغترابي في المكسيك، وتنظيم مؤتمر السينما اللبنانية في البرازيل، وصولا الى لقاءات أجراها التجمع اللبناني العالمي مع سفراء الدول في القارات الخمس أبرزها: سفراء أميركا، فرنسا، كندا، المغرب، تونس، والجزائر.

اما في الساحة الداخلية فشارك التجمع اللبناني العالمي في جميع المؤتمرات الاقتصادية، وركزت المحاضرات التي أقامها التجمع في الجامعات على إعطاء رسالة أمل وتحفيز الجيل الجديد نحو الإبتكار.

وعرض زمكحل ومجلس الادارة الإجتماعات مع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وغداء الحوار مع رئيس مجلس ادارة رينو – نيسان كارلوس غصن.

وأبلغ التجمع سلامة باستراتيجيته الـ 10 في المئة لجذب السياح والمستثمرين، واللوبي العالمي الذي قام به التجمع بهدف رفع الحظر عن منع السفر المباشر بين لبنان وكندا، وصولا إلى الخطة الإستراتيجية المتبعة، والمشروعات المنوي إنجازها عام 2018.

وشكر زمكحل، باسم التجمع اللبناني العالمي، حاكم مصرف لبنان على “دعمه وثقته وتشجيعه المخلص للتجمع”، مشيرا إلى “أن هدف هذا التجمع اللبناني العالمي، كان ولا يزال، أن يشمل رجال وسيدات الاعمال اللبنانيين في لبنان، كما وفي العالم أيضا، وأن يضم أصحاب المهن الحرة والمؤسسات، وليس ألأشخاص فحسب. علما أنه بدأنا تأسيس مكاتب للتجمع في كل بلد من البلدان ذات الكثافة اللبنانية العالية”.

وقال: “سوف نستمر في التعاون وخلق التآزر، كما سنوقع على مزيد من بروتوكولات التعاون مع تجمعات لبنانية موجودة في العالم، لجعل جهودنا المشتركة أكثر كفاءة وإنتاجية”.

وتابع: “شكرنا الحاكم على دوره خلال أزمة استقالة رئيس الوزراء، وتهدئة الأسواق المالية والإقتصادية وعدم حصول أي هلع في الاسواق”.

وشدد زمكحل على “أن رجال وسيدات الاعمال اللبنانيين في العالم يذكرون بصوت عال، بأنهم لطالما كانوا بعيدين عن التوترات السياسية الداخلية أو الإقليمية أو الدولية، لذا فإن أهدافهم الرئيسية كانت دائما في الأساس النمو، والتنمية وتطوير أعمالهم، ومواردهم وإبداعهم. كما ويتركز تصميمهم على ريادة الأعمال، والإستثمار، وخلق أفكار جديدة، وتعزيز التجارة مع جميع البلدان وجميع الشعوب. أما إستراتيجياتهم فتتمثل في بناء أوجه تآزر إنتاجية وتعاون فعال مع شركات أخرى، بعيدا عن الصراعات، والحروب الساخنة أو الباردة، والضغوط على جميع أنواعها. وكانت علاقاتنا مع جميع بلدان العالم دائما مبنية على أسس إقتصادية وتجارية، من أجل تشجيع الاستثمارات والتبادلات الثنائية والتنسيق المنتج”.

أضاف “كذلك لا ينبغي عليهم بأي شكل من الأشكال أن يكونوا بمثابة وسيلة للتبادل أو أداة للضغط من أجل تحقيق أغراض سياسية، بل ينبغي بدلا من ذلك إعتبارهم حمائم السلام، وحرفاء الإسترضاء ومهندسي القرارات والمصالحة”.

اما في موضوع مشروع المؤتمر الاستثماري في باريس، الذي سينعقد في ربيع 2018 فرحب الحاضرون به وبدعم فرنسا للبنان، لكن شددوا على “أن هذا المؤتمر سيوفر ديونا اضافية وليس هبات، وعلينا أن نستثمرها في القطاعات الناجحة والبناءة لخلق النمو وفرص العمل”.

 

وشدد زمكحل على أنه “من الجوهري أن يكون لهذه الإستثمارات تدقيق مالي من شركات عالمية، وأن تكون هذه الإستثمارات مشروطة بإصلاحات جذرية في القطاع العام، وإعادة هيكلية الدولة وحوكمة رشيدة ومكافحة الفساد المزمن”.

وختم: “نشجع من صميم قلبنا زملاءنا عبر العالم، وندعمهم من أجل المشاركة في إدارة البلاد، مما يسهل عليهم تكوين “لوبي لبناني قوي”، في إمكانه أن يشكل ميزة مبتكرة لدينا، وقوة صلبة جديدة”.

من جهته، أشاد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بدور تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم، معتبرا “أن دوره مهم وفاعل جدا في الداخل والخارج مما يعطي دفعا للإقتصاد في لبنان”.

واعتبر سلامة “أن إستقالة رئيس الوزراء سعد الحريري في 4 تشرين الثاني 2017 كاد يزعزع الإستقرار اللبناني، وينال من متانة الليرة اللبنانية والإقتصاد الوطني”، مؤكدا “أن الهندسة المالية التي أطلقتها حاكمية مصرف لبنان في مطلع أزمة الإستقالة المشار إليها حمت الليرة والإستقرار، بعدما ساد الإعتقاد للوهلة الأولى أن المصارف في لبنان في خطر، وأن الليرة إنهارت، فيما الحقيقة أن القطاع المصرفي اللبناني محصن ولا خوف على الليرة، رغم أن الأحداث السياسية الأخيرة سرعت في إرتفاع الفائدة على الليرة”.

وقال سلامة: “إن التحدي لدينا هو إستيعاب صعود الفوائد”، معتبرا “أن إرتفاع الفوائد يجب إستيعابه لمصلحة البقاء على التمويل”، متحدثا عن “الإرتباط بين إرتفاع الفائدة العالمية والفائدة في لبنان. علما أن الفائدة على الدولار الأميركي لن تنخفض في لبنان”.

وأشار إلى “أن القطاع المصرفي اللبناني مول الإقتصاد (السوق اللبنانية) بنحو 60 مليار دولار، بمعنى أن القطاع المالي في لبنان يمول الإقتصاد اللبناني بأكثر من قيمة الناتج المحلي”، مؤكدا “أن المصارف اللبنانية تسعى حاليا إلى زيادة مؤوناتها على نحو أكثر من السابق”.

وإذ إعتبر سلامة “أن المواطنين اليوم يثقون بعملتهم الوطنية بدليل أنهم يبيعون الدولار الاميركي للحصول على الليرة اللبنانية”، قال: “إن الحكومة نجحت بإطلاق مبادرتها الأخيرة حيال الإعلان عن مؤتمر باريس المخصص للنهوض بالإقتصاد اللبناني المقرر عقده في العاصمة الفرنسية في مطلع نيسان 2018، مما يعطي دفعا على نحو أكثر للإقتصاد اللبناني ويشجع الإستثمارات”، متحدثا عن “الركود الذي يصيب القطاع العقاري في لبنان”، ملاحظا “أهمية الدعم الذي حققه مصرف لبنان ومن خلاله المصارف اللبنانية للشقق السكنية الصغيرة، مما شجع الطلب عليها، في ظل غياب هذا الطلب على الشقق الكبيرة غير المدعومة”.

وخلص سلامة إلى “أن الأوروبيين يتجهون إلى إقراض القطاعات المنتجة في لبنان بقيمة مليار دولار، بفائدة 4%”، مبديا إستعداد مصرف لبنان المركزي “لدعم هذه الفائدة بغية خفضها”، مشددا على “أهمية الإبداع الفني الذي له علاقة بالمعرفة مما يفيد لبنان ويؤدي إلى إزدهاره مستقبلا، حيث خصص له مصرف لبنان قرضا بغية دعمه، ونأمل في أن يحقق نجاحا في هذا الشأن”.-انتهى-

——

مداهمة عدد من مخيمات النازحين في منطقة عرسال وتوقيف مطلوبين

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء, 16 كانون الثاني 2018  البيان الآتي:

بتاريخه وفي منطقة البابين- عرسال، دهمت قوة من الجيش مخيمات للنازحين السوريين تضم حوالى 700 خيمة، حيث أوقفت عشرين شخصاً من الجنسية السورية لتواصلهم مع المجموعات الإرهابية سابقاً والعمل لوجستياً لمصلحتها، وبالإضافة إلى الاتجار بالأسلحة الحربية.-انتهى-

——-

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الثلاثاء, 16 كانون الثاني 2018  البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 13.00، ستقوم وحدة تابعة لقوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة يارون – الجنوب.

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدتي شمع وطيرحرفا – الجنوب.

اعتباراً من 15 /1/ 2018 ولغاية 2 /3/ 2018، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية.

بتواريخ 18،17،16 و19 /1 /2018، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة تربل – طرابلس، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.-انتهى-

——-

 

 

حاصباني في افتتاح مركز الهيئة الوطنية لوهب وزرع الاعضاء:

أعدكم بمنحها المساهمة المالية وتطوير برنامجها والاهتمام بحملات التوعية

 

(أ.ل) – افتتح، ظهر اليوم، مركز الهيئة الوطنية لوهب وزرع الاعضاء والانسجة البشرية، برعاية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني، ونقيب الاطباء في بيروت البروفسور ريمون صايغ واعضاء مجلس النقابة، في المقر السابق لنقابة الاطباء في بعبدا، في حضور النائب الدكتور عاطف مجدلاني، النائب الدكتور سليم سلهب، الوزير السابق الدكتور محمد جواد خليفة، النائب السابق ناظم خوري، المدير العام لوزارة الصحة الدكتور وليد عمار، نقيب الاطباء في طرابلس والشمال عمر عياش، نقيبة الممرضات والممرضين ناهد يزبك ضومط ومهتمين.

وتحدث الوزير حاصباني فقال: “يرتقي المرء الى ذروة انسانيته حين يعطي بمحبة ومجانية وبصمت، خصوصا لمن لا تربطه به سوى الانسانية. من هنا، فإن وهب الاعضاء أنبل ما يمكن ان نقدم عليه، لا بل فعل شراكة بمنح الحياة وزرع الامل لمن استفرد به المرض. وهب الاعضاء ثقافة يجب تعميمها في مجتمعنا لخلق حالة وعي لأهميتها، ونحن كوزارة صحة نصب جهدا كبيرا على حملات التوعية في مختلف الصعد الصحية إيمانا منا ان الوعي يقطع نصف الطريق على المرض”.

وتابع “لقد تعرفت على القيمين على الهيئة الوطنية لوهب وزرع الأعضاء والأنسجة البشرية منذ سنة تقريبا، عندما استلمت مهام وزارة الصحة العامة، وقد وجدت ان العمل الذي يقومون به وفق معايير عالمية مع كل ما يحيطهم من عقبات قانونية وتحديات مالية ولوجستية هو فعلا عمل جبار يستحق التقدير. وبناء على قناعتي الشخصية بهذه القضية الانسانية، قررت مواكبة الهيئة بكل الإمكانات المتوافرة للمساعدة على تحقيق هدفها الاساسي ألا وهو، الاكتفاء الذاتي. لذلك قررت:

أولا: منحها المساهمة المالية المقررة بأسرع ما يمكن لإيقاف نزف البرنامج الوطني الذي تعرض له سابقا، خصوصا خلال السنوات 2014-2016.

ثانيا: تحديث المعايير والضوابط المعتمدة في لجنة الاخلاقيات التي وضعت بالتنسيق مع الهيئة الوطنية.

ثالثا: تعديل القوانين الحالية لتواكب عمل الهيئة والتطور الذي حصل لبرنامج وهب وزرع الاعضاء والانسجة البشرية، ووضع وهب الأعضاء ضمن الخطة الاستراتيجية لوزارة الصحة العامة”.

وقال: “قناعتي، أن هذا البرنامج يجب أن ينجح ويستمر بالتطور بالرغم من كافة التحديات والصعوبات. لذلك أعدكم، أنه سيتم دراسة المشروع المالي الذي قدمته الهيئة الوطنية، وسيصار الى منحها المساهمة المالية اللازمة لزيادة عدد العاملين فيها ولتعيين اللجان الضرورية، من أجل تطوير البرنامج بصورة أفضل وأشمل لمواكبة البرامج العالمية”.

اضاف “كما أنني أعدكم بتعيين من يلزم للعمل مع الهيئة على دراسة:

– تعديل أسعار عمليات زرع الاعضاء، ليتسنى لجميع المرضى الحصول على علاجهم خصوصا في بلدهم، وعدم خسارة الاعضاء الموهوبة التي تكون الوسيلة الوحيدة لإنقاذ حياة بشرية.

 

– تعديل كلفة انعاش المتوفى دماغيا وكلفة استئصال الاعضاء وكيفية تسديد فاتورة المستشفى والمنسقين والاطباء والجراحين الذين يقومون باستئصال الاعضاء”.

وتابع “كلنا يعلم ان برنامجا وطنيا كهذا يتطلب توعية المواطن وتدريب العاملين في القطاع الصحي وبذل جهود الجميع، من مستشفيات وأطباء وممرضين وممرضات ورجال دين وإعلاميين ومدارس وجامعات ونقابات وعلى رأسهم الحكومة مجتمعة. سأعمل جاهدا على تأمين الحافز اللازم للمستشفيات والأطباء والممرضين، ليعملوا يدا بيد مع الهيئة الوطنية لتحقيق زيادة الوهب وتأمين العلاج لكل مرضانا بمساواة وعدل”.

واضاف “قبل الختام، أود أن أتوجه الى المواطن اللبناني المعني الاكبر بوهب الاعضاء والانسجة. لم أكن أعلم كفاية عن هذا الموضوع قبل سنة من اليوم، لكنني عندما نظرت لاول مرة في أعين أطفال كانوا يواجهون اما الموت او الحياة اذا وجد وتوفر لهم واهب الاعضاء. وبعدها نظرت في وجه طفل حصل على قلب من طفل اخر وهبه اياه بعد مماته بموافقة الاهل ورايته مليئا بالحياة والمحبة والسعادة، حينئذ عرفت الاهمية الحقيقية لوهب الاعضاء، فأتمنى عليكم جميعا وعندما تفكرون في ملء الاستمارة التي تهبون بها اعضاءكم بعد مماتكم او تتبرعون بها لاعضاء احد افراد عائلتكم بعد مماته، يكفي وانتم تقومون بهذا القرار ان تنظروا في وجه اقرب طفل لكم وتفكرون مليا وتأخذون الخطوة، لأنه بوهب الاعضاء لا تنقذون حياة واحدة فقط بل يمكن ان تنقذوا الكثير الكثير ونحن في أمس الحاجة لذلك في لبنان، لنخفف عناء الموت عن الاسر ونطيل بحياة الانسان ونخفف الضغط الاجتماعي والانساني ولا سيما حين نرسل مرضانا الى دول الخارج ليحصلوا على اعضاء وهبها اجانب خارج لبنان وهي متوفرة هناك وليست متوافرة في لبنان”.

وختم متمنيا “أن يوفقنا الله في هذا المسعى الإنساني والوطني لما فيه خدمة المواطن المريض في مجتمعنا، واتمنى لهيئة وهب الانسجة التوفيق كل التوفيق ودمتم”.

وختاما وزعت الدروع التقديرية على كل من نقيب الاطباء، المديرة العامة لنقابة الاطباء نادين حداد ولاعضاء النقابة، والتقطت الصور التذكارية، وأقيم حفل استقبال للمناسبة.-انتهى-

——-

الجيش: زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية اللبنانية

مقابل رأس الناقورة لمسافة حوالي 260 مترا ولمدة 17 دقيقة

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء, 16 كانون الثاني 2018  البيان الآتي:

أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، عند الساعة 3.25 من فجر اليوم، على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة ، لمسافة حوالى 260 متراً ولمدة 17 دقيقة.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——

 

الرئيس الجميل عرض الاوضاع مع السفير السعودي

 

(أ.ل) – استقبل الرئيس أمين الجميل في مكتبه في بيت المستقبل في بكفيا، سفير المملكة العربية السعودية في لبنان وليد اليعقوب.

وتم خلال اللقاء البحث في الأوضاع العامة.

واعلن اليعقوب بعد اللقاء: تشرفت بزيارة فخامة الرئيس الجميل وبزيارة أسرة عريقة لها باع طويل في سياسة لبنان، واستعرضنا الإوضاع عموما وكان اللقاء مفيدا استمعنا فيه الى فخامة الرئيس وحكمته.-انتهى-

——-

الحريري ترأس اجتماعا بحث في توسعة المطار وناقش تنفيذ المرحلة الملحة

لرفع طاقته الإستيعابية إلى 10 ملايين راكب

 

(أ.ل) – ترأس رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بعد ظهر اليوم في السراي الحكومي، اجتماعا خصص للبحث في توسعة وتطوير مطار الرئيس رفيق الحريري الدولي في بيروت، حضره كل من وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، وزير المالية علي حسن خليل، وزير الأشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، رئيس مجلس الإنماء والإعمار المهندس نبيل الجسر، رئيس شركة طيران الشرق الأوسط محمد الحوت، مستشار الرئيس الحريري للشؤون الانمائية المهندس فادي فواز، أمين عام المجلس الأعلى للخصخصة زياد حايك، رئيس جهاز أمن المطار العميد جورج ضومط وعدد من المستشارين والخبراء وفريق عمل من الإستشاري “دار الهندسة” شاعر ومشاركوه.

وقد شدد الرئيس الحريري خلال الاجتماع على أن هذه الإجتماعات “تسهم بشكل أساسي في إيجاد الحلول وإزالة المشاكل الإدارية التي قد تعيق الأعمال”، مؤكدا أن “مجلس الوزراء سيقوم بما تحتمه عليه مسؤوليته القيام به، علما أن هناك مشاريع قد لا يكون متاحا تنفيذها اليوم إنما سيتم وضعها من ضمن خطة كي يتم تنفيذها في المستقبل”.

وتجدر الاشارة الى ان الرئيس الحريري كان قد ترأس في وقت سابق، اجتماعا تم خلاله البحث في وضع “المخطط التوجيهي” العام لتوسعة المطار من طاقته الإستعابية الحالية لنحو 6 ملايين راكب إلى طاقة إستيعابية مرحلية وملحة لنحو 10 مليون راكب، ومن ثم لنحو 16 مليون راكب، وأخيرا إلى نحو 20 مليون راكب في السنة. اضافة الى رفع مستوى الخدمات والتجهيزات والانظمة الحيوية والضرورية الحالية، ويشمل ذلك على سبيل المثال لا الحصر: أنظمة التبريد المركزي وأنظمة الجهد المنخفض والمتوسط، تأمين نظام حديث لادارة عمليات نداء ومخاطبة المسافرين والعاملين في المطار، تأمين أربعة مولدات تغذي إنارة المدارج وممرات الطائرات بطاقة غير منقطعة، أنظمة جرارت الحقائب، إعادة تصميم حركة الركاب والتفتيشات الأمنية وأجهزتها مع أنظمة جرارات أمتعة وإعادة تأهيل المدارج وساحة وممرات الطائرات.-انتهى-

——

الرياشي التقى وفدا من مهرجان الزمن الجميل

سلمه دعوة لرعاية احتفاله السنوي

 

(أ.ل) – استقبل وزير الاعلام ملحم الرياشي بعد ظهر اليوم، في مكتبه في الوزارة، وفدا من مهرجان “الزمن الجميل اواردز”، ضم: الدكتور هراتش سغبازريان، المايسترو إحسان المنذر، الشاعر طوني أبي كرم، الاعلامية ماتيلدا فرج الله سابين يوسف وداليا حداد.

وقد سلم الوفد دعوة الى الوزير الرياشي لرعاية وحضور الاحتفال هذا العام والذي سيقام في 17 آذار المقبل.

يذكر ان المهرجان مخصص لتكريم شخصيات لبنانية وعربية وهو من تنظيم جراح التجميل الدكتور هراتش سغبازريان.-انتهى-

—–

الرفاعي: لاجراء الإنتخابات النيابية في موعدها المحدد

 

(أ.ل) – رأى عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب كامل الرفاعي في حديث ل”إذاعة الفجر”، أنه لو تم تنفيذ اتفاق الطائف في ملف الانتخابات، لما وصلنا إلى ما وصلنا إليه اليوم”.

ودعا “للسير بقانون الإنتخاب الجديد بالرغم من كل الأخطاء التي تشوبه إلا أنه أفضل ما تم التوصل اليه”، مطالبا “باجراء الإنتخابات النيابية في موعدها المحدد في أيار المقبل.

وعن التحافات في هذه الانتخابات، قال: “إن التحالفات حتى الان ليست واضحة”. وأوضح أن “جميع القوى تنتظر دخول شهر شباط وفتح باب الترشيحات”.

على صعيد آخر، دعا النائب الرفاعي مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان والمجلس الشيعي الأعلى الى “إجراء انتخابات للمفتين قبل الإنتخابات النيابية”.

وعن تحذير السفارة الكندية رعاياها في لبنان من وجود تهديدات أمنية، قال: “إن القوى الأمنية في لبنان تقوم بواجباتها على أكمل وجه وإن الوضع الأمني ممسوك”، واصفا “هذه التحذيرات بالشائعات التي من شأنها أن تزعزع الأمن”.-انتهى-

—–

الجيش: طائرة تجسس تابعة للعدو الإسرائيلي خرقت أجواء الجنوب

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء 16 كانون الثاني 2018

البيان الآتي:

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، عند الساعة 20.15 من يوم أمس، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 23.35 من فوق بلدة رميش.-انتهى-

——

موسى مثل بري في إطلاق حملة الحد من المخدرات:

التفجير الارهابي في صيدا يحمل بصمات اسرائيلية

 

(أ.ل) – رعى رئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا بعضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب ميشال موسى حفل اطلاق “الحملة الوطنية للوقاية والحد من آفة المخدرات” في منطقة الزهراني التي تنظمها الجمعية اللبنانية لرعاية المعوقين وبلدية الصرفند وجمعية “جاد” والاندية والجمعيات الاهلية في بلدة الصرفند، بالتعاون مع مكتب مكافحة المخدرات والوزارات المعنية.

أقيم الاحتفال في قاعات الاحتفالات الكبرى في مجمع نبيه بري لتأهيل المعوقين في الصرفند، وحضره الرائد هيثم سويد عن مكتب مكافحة المخدرات في قوى الامن الداخلي، رئيس جمعية “جاد” جوزف حواط، فادي سنان ممثلا وزارة الصحة، مديرة مجمع نبيه بري لتأهيل المعوقين الدكتورة مهى جباعي، رئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني علي مطر، مديرو عدد كبير من المؤسسات التربوية الرسمية والخاصة في منطقة الزهراني، رؤساء مجالس بلدية واختيارية وممثلون لعدد من الجمعيات.

بعدها ألقى النائب موسى كلمة الرعاية، نقل في مستهلها للمشاركين تحيات رئيس مجلس النواب، وقال: “بالرغم من كل الازمات والمشاكل السياسية التي كان آخرها التفجير الارهابي الذي حصل في مدينة صيدا والذي يحمل بصمات اسرائيلية بهدف هز الامن في لبنان وخلق التفرقة، لكن وعي اللبنانيين سوف يفوت الفرصة على المصطادين في الماء العكر، وبالرغم من الازمات السياسية هناك أمل كبير وهناك من يعمل على مكافحة الآفات الاجتماعية ومنها المخدرات، من خلال الجمعيات الأهلية من أجل الاخذ بيد شباب نحو شاطئ الامان”.

وأشار الى أن “المجتمع المدني يسبق مؤسسات الدولة في تحمل مسؤولياتها في الكثير من المهام والادوار، ومنها موضوع مكافحة المخدرات وإدمانها”، مشددا على أهمية معالجة المدمنين في مراكز متخصصة قادرة على تأمين الدمج الحقيقي لهم في المجتمع بعد انتهاء فترة علاجهم.

وأشاد بدور مكتب مكافحة المخدرات، داعيا الى زيادة عديد أفراد هذا المكتب “لأن آفة المخدرات تتزايد، ويجب بالتالي زيادة الإمكانات لمكتب مكافحة المخدرات”، داعيا الى “تشكيل المجلس الوطني لمكافحة المخدرات والمنصوص عليه في قانون صادر عن مجلس النواب، وهو المخول وضع استراتيجية وطنية من الوزارات المعنية والمختصين”، مستغربا عدم التئام هذا المجلس حتى الآن.

وشدد على “وجوب العمل وتطبيق القانون 673 الصادر عن مجلس النوب الصادر عام 1998، وهذا القانون يمثل نقلة نوعية للتعامل مع الاشخاص المدمنين”، لافتا الى أن “هناك امكانية لإدخال التعديلات لتطويره بما يخدم قضية الانسان ومكافحة الادمان”، ومؤكدا أن “المشكلة في لبنان تبقى في التنفيذ وليس في القانون”.

وختم موسى كلمته بوجوب نشر الوعي من مخاطر المخدرات في المدارس والجامعات، معتبرا ان “للبلديات ولوسائل الاعلام دورا اساسيا في نشر هذا الوعي”.-انتهى-

——

 

قبلان التقى سفير لبنان في اميركا: لتعزيز التواصل بين المغتربين والمقيمين

 

(أ.ل) – استقبل رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان، ظهر اليوم في مقر المجلس، سفير لبنان الجديد في الولايات المتحدة الاميركية غابي عيسى في حضور نائب رئيس المجلس العلامة الشيخ علي الخطيب.

وتمنى قبلان للسفير عيسى التوفيق في مهامه الجديدة، محملا اياه تحياته الى ابناء الجالية اللبنانية، مشددا على “العمل لتعزيز التواصل بين اللبنانيين المغتربين في اميركا مع اهلهم واخوانهم في لبنان لا سيما وان لبنان يقوى بتعاون جناحيه المقيم والمغترب”.

واكد “ان اللبنانيين قادرون على تذليل كل المشاكل والعقبات بفعل تشاورهم وتعاونهم، وعليهم ان يحفظوا وطنهم بحفظهم لبعضهم البعض وتمسكهم بالعيش المشترك الذي يترسخ بتعاون اللبنانيين وانصهارهم في بوتقة العمل الوطني الجامع الذي يعود بالمنفعة والمصلحة على جميع اللبنانيين”.-انتهى-

—–

دريان غادر الى القاهرة للمشاركة في مؤتمر الأزهر لنصرة القدس

 

(أ.ل) – غادر مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان بيروت الى جمهورية مصر العربية، للمشاركة في مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، تلبية لدعوة من شيخ الازهر الامام الأكبر الدكتور احمد الطيب. وسيلقي المفتي دريان كلمة، خلال اعمال المؤتمر، عن القدس.-انتهى-

——

الاسمر زار رئيس القومي: لإجراء حوار اجتماعي يصل الى نتائج

 

(أ.ل) – استقبل رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي حنا الناشف في مركز الحزب – الروشة، رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر وقيادة الاتحاد، وتم البحث في الأوضاع الاقتصادية والأزمات الاجتماعية والمعيشية ووطأتها على الفقراء والعمال وذوي الدخل المحدود.

وبعد اللقاء، صرح الأسمر: “تشرفنا اليوم بزيارة الحزب السوري القومي الاجتماعي، ووضعناه في أجواء الحركة العمالية اللبنانية وتحرك الاتحاد العمالي العام على مختلف الصعد، لا سيما مبدأ تصحيح الأجور في القطاع الخاص الذي يشمل حوالي مليون عامل لبناني. وركزنا أيضا على واقع العمالة الأجنبية التي يتم الاستعانة بها على حساب العمالة اللبنانية، وعلى ما يجري من عمليات صرف تعسفي، وعلى حقوق العمال اللبنانيين وضرورة إجراء حوار اجتماعي يصل الى نتائج، وأن لا تبقى الأمور تشبه حوار الطرشان”.

أضاف “الحقيقة والواقع على الأرض بالنسبة للعامل اللبناني غير مشجعة، لذلك يفترض حضور جميع القوى السياسية والحزبية والمجتمع المدني الى جانب الاتحاد العمالي العام الذي يخوض معركة شرسة للحصول على حقوق العمال وذوي الدخل المحدود والفقراء”.-انتهى-

—–

كتلة المستقبل: الابواق العاملة على تخريب علاقة لبنان بالسعودية لن تحقق أهدافها

 

(أ.ل) – عقدت كتلة “المستقبل” النيابية اجتماعها في “بيت الوسط” برئاسة الرئيس سعد الحريري، وعرضت الأوضاع الراهنة من مختلف جوانبها، وأصدرت في نهاية الاجتماع بيانا تلاه النائب محمد الحجار، أكدت فيه الكتلة على “أهمية البرامج الاستثمارية في البنية التحتية التي يعمل على إعدادها الرئيس سعد الحريري والتي ستقدمها الحكومة في مؤتمر الدعم الدولي الذي سيعقد من اجل مساعدة لبنان على تطوير وتعزيز بناه التحتية وبما يسهم في استعادة زخم النمو الاقتصادي والتنمية المناطقية وزيادة فرص العمل من امام الشباب والشابات اللبنانيين”.

وأوضحت أن “هذه البرامج الاستثمارية تشمل أكثر من 250 مشروعا موزعا على قطاعات النقل والمواصلات والمياه والكهرباء والصرف الصحي والنفايات الصلبة، إضافة إلى بعض المشاريع المرتبطة بالاتصالات والصحة العامة والتربية والتعليم وإرث لبنان الثقافي. وهي التي يمكن تنفيذها من خلال الدعم الذي يمكن ان تقدمه الدول الشقيقة والصديقة وصناديقها الاستثمارية وكذلك من خلال تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص. وهذه المشاريع تنضم إلى الجهد الذي تبذله الحكومة من أجل تحريك أرصدة القروض الممنوحة للبنان وغير المستعملة من قبله بما يتعدى مبلغ ثلاثة مليارات دولار لتمويل عدد من المشاريع الهامة في قطاعات النقل والمياه والصرف الصحي والري والتربية والصحة والكهرباء وفي كافة المناطق اللبنانية. هذه المشاريع يقتضي من لبنان من أجل الشروع بتنفيذها إقرار المبالغ اللازمة لإنجاز أعمال الاستملاك ولتدبير الجزء المحلي من التمويل. في هذا الصدد”.

وأكدت الكتلة على “أهمية تضافر كل الجهود اللازمة بما فيها الإصلاحية لإنجاح برنامج الحكومة الاستثماري بما يسهم في تعزيز الاستقرار الاقتصادي والمالي والاجتماعي في لبنان”.

وثمنت “عاليا الجهود التي يقوم بها الرئيس سعد الحريري لاحتواء تداعيات ازمة مرسوم الاقدمية لضباط دورة 1994، وتفادي انعكاسها سلبا على الاداء الحكومي وعلى مصالح المواطنين”.

واستنكرت الكتلة “استنكارا شديدا جريمة التفجير الإرهابية التي شهدتها مدينة صيدا يوم الأحد الماضي واستهدفت أحد المسؤولين الفلسطينيين، وهي الجريمة التي تستهدف ضرب الاستقرار في المدينة وفي لبنان”، مشيرة الى أنها “إذ تنتظر اكتمال التحقيقات في هذا العمل الارهابي لتبني على الشيء مقتضاه، تهيب بالأجهزة الأمنية الرسمية بذل كل الجهود من اجل قطع الطريق على المخططات الخبيثة التي يمكن ان تستهدف لبنان”.

وأشادت بـ”الموقف الوطني اللبناني الموحد في مواجهة الإرهاب”، مهيبة ب”الأشقاء الفلسطينيين الوقوف صفا واحدا في مواجهة المخاطر الكبرى التي تتهدد قضية العرب المركزية في فلسطين”، داعية إلى “بذل المزيد من الجهد من أجل ضمان وتعزيز وحدة الموقف العربي في مواجهة هذه التحديات والعمل على رص الصفوف واستنهاض الجهود من أجل التوصل إلى قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس”.

وتوقفت الكتلة عند “حملة التشويه والتحريض التي تتعرض لها علاقة تيار المستقبل بالمملكة العربية السعودية، والتي تشارك فيها جهات اعلامية محلية وعربية، تعمل على بث تقارير ومعلومات مفبركة والتعامل معها باعتبارها وثائق، لا وظيفة لها سوى الاساءة للمملكة وبعض الدول العربية الشقيقة”.

وإذ دعت الى “الكف عن هذه الاساليب”، أكدت على ان “تيار المستقبل أمين بكل هيئاته وتشكيلاته السياسية على العلاقة التي اسسها مع المملكة العربية السعودية وأرسى دعائمها الرئيس الشهيد رفيق الحريري”، آسفة ل”بعض ردود الفعل التي ترافق هذه الحملة”، منبهة الى ان “الابواق التي تعمل على تخريب علاقة لبنان بالمملكة ودول الخليج العربي، لن تحقق اهدافها مهما تنوعت اشكال التشويه والتحامل”.

وحيت الكتلة “الحرفية العالية لقوى الامن الداخلي ولشعبة المعلومات فيها التي تمكنت في وقت قياسي من كشف قيام احد معاوني اللواء اشرف ريفي بتدبير اطلاق النار على سيارته في طرابلس، ما جنب المدينة واهلها فتنة عبثية لا طائل منها”، معتبرة أن “التهجمات والافتراءات التي يسوقها البعض بمناسبة وغير مناسبة باتت ممجوجة من الرأي العام الطرابلسي، الذي سيقول كلمته الفصل في هذه الممارسات والحملات”، مؤكدة “كامل ثقتها بالقضاء اللبناني الذي سيبت في هذا الأمر”.-انتهى-

——

جعجع تابع اوضاع نادي الحكمة مع وفد من اللجنة الادارية

 

(أ.ل) – إستقبل رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع رئيس نادي الحكمة الرياضي بيروت سامي برباري على رأس وفد من أعضاء اللجنة الإدارية في النادي في حضور مرشح “القوات” عن المقعد الأرثوذكسي في دائرة بيروت الأولى المهندس عماد واكيم، رئيس قطاع الرياضة في الحزب ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة بيار كاخيا ومسؤول الإعلام الرياضي في الحزب جورج الهاني. وعرض الوفد مع جعجع المشاكل التي تعترض النادي والحلول الممكنة.-انتهى-

——

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الثلاثاء, 16 كانون الثاني 2018  البيان الآتي:

اعتباراً من 8 / 1 / 2018  ولغاية 26 / 1 / 2018  ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة كفرفالوس– صيدا، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

اعتباراً من 1 / 1 / 2018 ولغاية 31 / 3 / 2018، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية ليلية ونهارية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة والصوتية.

اعتباراً من 4/ 12/ 2017 ولغاية 31/ 3/ 2018، ستقوم وحدة من الجيش في مخيم التدريب- تربل – طرابلس، باجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل الصوتية والمدخنة.-انتهى-

——-

الكتائب: الانتخابات فرصة لمحاسبة السلطة على سوء ادائها في ادارة الدولة

 

(أ.ل) – بحث المكتب السياسي لحزب الكتائب اللبنانية برئاسة رئيس الحزب النائب سامي الجميل في اجتماعه الأسبوعي في آخر المستجدات، وأصدر في ختام مداولاته البيان التالي:

اولا: فشلت السلطة السياسية في تطبيق الاصلاحات التي اعتمدتها في قانون الانتخاب، والتي على اساسها ارجئت الانتخابات وتم التمديد للمجلس النيابي الحالي، وهي بذلك برهنت مرة اخرى على سوء ادائها غير المسبوق في إدارة الدولة . إن هذه الاستباحة للقوانين والنكث بالوعود المقطوعة امام الناس، تشكل حافزا إضافيا لمحاسبة هذه السلطة من خلال الانتخابات المقبلة، التي هي مناسبة لتجديد الحياة السياسية على اسس عمادها المصداقية والنظافة واحترام كرامة الناس .

ثانيا: إن لجوء السلطة الى مؤسسات أجنبية، لدراسة اسباب الكوارث التي الت اليها الاوضاع، فيما البلاد تزخر بإمكانات وطاقات لا حدود لها، يدل على تجاهل الكفاءات اللبنانية العالية الموجودة، وعلى تبسيط لمقاربة موضوع الاقتصاد الوطني، في وقت لا يحتاج فيه لبنان الى دراسات إضافية إنما الى إرادة سياسية قوية .لذلك، يدعو حزب الكتائب اهل الاختصاص والكفاءات واصحاب الخبرات الى تذكير وزير الاقتصاد بالدراسات الاصلاحية المتراكمة، ومن بينها الخطة الاقتصادية التي قدمتها الكتائب العام 2015 وكلها تكشف مكامن الخلل وتطرح الحلول لمواجهة الازمة الاقتصادية الحالية .

ثالثا: توقف حزب الكتائب عند موضوع إهمال هذه السلطة لوعودها في موضوع موازنة العام 2018، وقد تخطت المهل الدستورية والقانونية ولم ترسل حتى تاريخه مشروع الموازنة الى المجلس النيابي، متجاهلة مخاطر عدم انتظام المالية العامة والعودة الى اعتماد القاعدة الاثنتي عشرية. لذلك، ينبه حزب الكتائب اللبنانيين من نتائج هذا الاستهتار ويدعوهم الى الاستعداد لمواجهة هذا النهج الذي يضرب مقومات الاستقرار الاقتصادي .

رابعا: تصر السلطة على تحويل الشاطىء اللبناني الى مكب نفايات كبير تطمر فيه بشكل عشوائي نفايات غير مفرزة ما يؤدي الى كارثة صحية وبيئية، الامر الذي يستدعي اللجوء الى كل المرجعيات الدولية لمواجهة هذا الخطر على مستقبل الاجيال الصاعدة .

خامسا: بعد قرار منع فيلم”The Post” للمخرج الاميركي “Steven Spielberg” ، يعتبر حزب الكتائب ان الدستور يحفظ حق جميع اللبنانيين في حرية الاطلاع والمعرفة والانفتاح على الفنون والثقافات، وهي حقوق مقدسة، ويحذر من مغبة المس بها تحت اي ذريعة.-انتهى-

—–

إحالة أحد الإرهابيين على القضاء المختص

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه الاثنين 15 /1/ 2018  البيان الآتي: أحالت مديرية المخابرات على القضاء المختص السوري فضل الله عبد الناصر صديق، لانتمائه إلى تنظيم جبهة النصرة الإرهابي ومشاركته إلى جانبهم بالاعتداء على وحدات الجيش اللبناني في معركة عرسال بتاريخ 2 / 8 / 2014، وخطف عددٍ من العسكريين والإستيلاء على أسلحتهم وذخيرتهم.-انتهى-

——

جبهة العمل: هناك هجمة شرسة جدًا ومؤامرة لتصفية القضية الفلسطينية

 

(أ.ل) –  اعتبرت جبهة العمل الاسلامي في لبنان خلال اجتماعها الدوري بحضور منسقها العام الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد والسادة أعضاء مجلس القيادة: أنّ هناك هجمة شرسة جداً ومؤامرة كبرى حاقدة لتصفية القضية الفلسطينية وليّ وكسر يد المقاومة وإضعاف شوكتها عبر وسائل وطرق واضحة وفاضحة وملتوية في آن معاً ومنها اغتيالات الداخل وكان منها مؤخراً محاولة الاغتيال الآثمة التي استهدفت أحد كوادر حركة حماس أمس الأول في مدينة صيدا.

ورأت الجبهة “أنّ الردّ الطبيعي والعملي على كل تلك المؤامرات الخبيثة يكون بالمزيد من الوحدة والوعي، وبالمزيد من التلاحم والتعاون والتنسيق بين أبناء الصف الواحد والقضية الواحدة وبمزيد من الالتفاف والثقة حول محور المقاومة في الداخل الفلسطيني وخارجها والذي أثبت للجميع مصداقيته وفعاليته من خلال مواجهات الميدان مع العدو الصهيوني الغاصب”.

وفي الشأن الداخلي اللبناني أشارت الجبهة إلى “ضرورة إجراء الانتخابات النيابية في موعدها، وأبدت خشيتها من تأجيل هذا الاستحقاق خصوصاً بعدما تداولته بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي نقلاً عن مسؤولين كبار الذين صرّحوا من أنّ هناك عوامل داخلية وخارجية على ما يبدو قد تحول دون إجراء الانتخابات النيابية في موعدها الرسمي”.

وقد حضر الجلسة التي تم فيها مناقشة ملف الانتخابات النيابية بالتفصيل عدا عن المواضيع الأخرى كل من منسق عام الجبهة الشيخ زهير الجعيد ، النائب الدكتور كامل الرفاعي، الشيخ هاشم منقارة، الشيخ بلال سعيد شعبان، الشيخ غازي حنينة ،الشيخ شريف توتيو، الحاج عبد الله الترياقي، الحاج عمر غندور، والحاج سالم يكن.-انتهى-

—-

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

images[2]

نشرة الأربعاء 19 أيلول 2018 العدد 5651

توقيف الفلسطيني بهاء الدين محمود حجير في مخيم عين الحلوة لعلاقته بالانتحاريين الذين استهدفا السفارة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *