الرئيسية / النشرات / نشرة الإثنين 6 تشرين الثاني 2017 العدد 5392

نشرة الإثنين 6 تشرين الثاني 2017 العدد 5392

aounbaabda6-11-2017

عون ترأس اجتماعا ماليا: حركة طبيعية شهدتها الاسواق المالية

خليل: مطمئنون لادارة الرئيس للازمة

كنعان: قانون الموازنة سينشر غدا

طربيه: لا خوف على الليرة

(أ.ل) – اعرب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عن ارتياحه للتقارير المالية التي تلقاها اليوم عن الحركة الطبيعية للاسواق المالية في البلاد مع بداية الاسبوع، داعيا الى “المزيد من التنسيق بين وزارة المال وحاكمية مصرف لبنان وجمعية المصارف، بهدف المحافظة على الاستقرار المالي في لبنان”.

موقف الرئيس عون جاء خلال ترؤسه اجتماعا ماليا بعد ظهر اليوم في قصر بعبدا، حضره وزير المال علي حسن خليل، رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان، حاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة ورئيس جمعية المصارف في لبنان الدكتور جوزف طربيه.

وتم خلال الاجتماع، عرض الوضع المالي مع بداية الاسبوع، بعد التطورات السياسية التي نتجت عن اعلان رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري استقالته من الخارج، والاجراءات التي اتخذت للمحافظة على استقرار سعر صرف الليرة في مقابل العملات الاجنبية.

بعد اللقاء، قال الوزير علي حسن خليل للصحافيين: “دعا فخامة الرئيس الى هذا الاجتماع لمتابعة الوضع المالي، وقد عكست الاتصالات السياسية في البلد جوا من الاطمئنان على حركة السوق المالي. ان انطباعاتنا جيدة ومقبولة، والتقديرات ان لبنان من خلال مؤسساته المالية قادر على استيعاب كل التطورات التي حصلت، واكدنا على ان اجتماعنا مع بعض، يطمئن الى استقرار الوضع المالي والنقدي في البلد، وعلى الرغم من عدم وجود تحديات كبيرة لنواجهها، هناك اجرءات يجب اعتمادها للابقاء على استقرار الامور بما يطمئن اللبنانيين والاسواق المالية والنقدية، والخارج ايضا”.

واكد ان “الدولة قادرة على تمويل نفسها وعلى ادارة هذه العملية وفق الآليات الدستورية والقانونية، وهناك تنسيق وثيق بين وزارة المالية ومصرف لبنان وجمعية المصارف وجميع المعنيين بهذا الملف”.

طربيه

واشار الدكتور طربيه، الى ان “الاسواق المالية اليوم كانت هادئة وهو امر مرده الى حسن ادارة الازمة السياسية، حيث تم احتواؤها وتفاعل الفرقاء بصورة ايجابية للتعاطي معها بطريقة مسؤولة. ان امكاناتنا وامكانات المصرف المركزي وحسن ادارة الشؤون المالية، تسمح في ابقاء الاوضاع مستقرة، وقد حافظت الليرة اللبنانية على قوتها الشرائية واستقرارها منذ العام 1993 وحتى اليوم، وليس هناك من سبب للاطاحة بهذا الاستقرار بعد هذا الثبات الطويل. لذلك نطمئن الى انه لم يحصل اي تهافت على الدولار الاميركي، والاسواق استمرت في عملها المعتاد، كما ان لبنان حافظ على الحريات الاقتصادية الاساسية (تحويل الاموال والعملات)، ولا نرى بالتالي اي سبب من اجل خوف اي مودع في القطاع المصرفي اللبناني”.

خليل

وسئل وزير المال: رغم كل الاتصالات التي يقوم بها فخامة الرئيس والاجواء الايجابية سياسيا، نحن امام ازمة. فكم يمكن للبنان تحمل ذلك في ظل التراجع الاقتصادي؟

اجاب: “دعونا لا نخلط الامور، نأمل ان تتجه الازمة السياسية الى الحل قريبا. ان فخامة الرئيس يبذل جهدا كبيرا من خلال سلسلة اتصالات داخلية وخارجية، ووعي كل الفرقاء السياسيين في البلد وتعاطيهم بمسؤولية عالية. ما يمكن تأكيده انه بامكاننا استيعاب هذه المشكلة من خلال قدراتنا المالية والنقدية، ولا نتوقع مخاطر جدية على هذا الاستقرار المالي. اما الموضوع الاقتصادي فمرتبط بالوضع العام ككل”.

سئل: هل هناك من لقاء قريب بين الرئيس عون والرئيس نبيه بري؟

اجاب: “ان الرئيس بري كان على تواصل مفتوح مع الرئيس عون خلال اليومين الماضيين، وليس هناك من مانع للقائهما في اي وقت”.

سئل: هل هناك قلق على مصير رئيس الحكومة ومن ملابسات الاستقالة؟

اجاب: “علينا ان ننتظر. ونحن مطمئنون الى ادارة فخامة الرئيس للازمة حيث تعالج الامور وفق ما يلزم”.

سئل: هل هناك من معطيات ان الامور ستحل بايجابية وخلال ايام؟

اجاب: “بكل صراحة، لا املك اي معطيات في هذا الشأن”.

سئل: هناك معلومات عن حصول تحويلات مالية تصل قيمتها الى 500 مليون دولار، فهل هذا الكلام صحيح؟

اجاب: “كلا، هذا الامر غير صحيح اطلاقا، ليس هناك من تحويلات ضخمة، واي ارقام غير صادرة عن المصرف المركزي هي مدسوسة وغير صحيحة”.

كنعان

ثم تحدث النائب كنعان، فأكد ان “اقرار الموازنة امر جيد لمضاعفة الثقة محليا ودوليا، وكما قال معالي الوزير، ليس هناك اي مشكلة في الاعتمادات او الادارات والوزارات. وهذا امر يضاف الى كل المؤشرات الايجابية الاخرى، ونأمل ان تتجه الازمة السياسية الى حل في القريب العاجل بإدارة فخامة الرئيس وعناية كل الاطراف”. واوضح ان “قانون الموازنة سينشر في الجريدة الرسمية غدا”.-انتهى-

——

army

الجيش: طائرة تجسس تابعة للعدو الإسرائيلي خرقت أجواء رياق بعلبك والهرمل

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 06 تشرين الثاني 2017   البيان الآتي:

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، يوم أمس عند الساعة 8.05، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق رياق، بعلبك والهرمل، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 19.05 من فوق البلدة المذكورة.-انتهى-

——

nasrallah

السيد نصر الله: يجب البحث عن السبب الحقيقي لاستقالة الحريري

وندعو الى الهدوء والصبر والتريث بانتظار اتضاح الصورة والمشهد

(أ.ل) – أكد الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله في كلمة متلفزة أمس 5/11/2017 على أنه “يجب البحث عن السبب الحقيقي لاستقالة رئيس الحكومة سعد الحريري لأنها خطوة سعودية”، وسأل سماحته “هل تأتي في سياق ضرب الاستقرار في لبنان أو تبديل رئيس الحكومة أو في سياق صراعات شخصية؟”.

وفيما لفت السيد نصر الله الى هناك أسئلة وهذه الاسئلة مشروعة في ظل الاعتقالات، أضاف متسائلاً “هل السبب أن هناك خطة للسعودية بالهجوم على لبنان وبالتالي هذه الخطة في سياق معركة كبيرة؟، أم هل السبب هو صراع له أبعاد مالية ويقضي بوضع اليد على ممتلكات فلان التي تضم مئات أو عشرات مليارات الدولارات؟ وبالتالي الرئيس الحريري ضاع في هذه المعمعة وحُسب على أمير من الامراء، هل السبب صراع داخلي في السعودية بين الامراء صراع على العرش بين ولي العهد وابناء العائلة””، نافياً أن يكون سبب إجبار رئيس الحكومة على الاستقالة سببه داخلي لبناني، ومشدداً على أن “المناخ كان مناخ معقول في البلد والحكومة كانت تملك القدرة على الاستمرار ومواكبة انجازات جديدة حتى اجراء انتخابات نيابية مقبلة”.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا ونبينا محمد خاتم النبيين، وعلى آله الطيبين الطاهرين وأصحابه الأخيار المنتجبين، وعلى جميع الأنبياء والمرسلين.

السلام عليكم جميعاً ورحمة الله وبركاته

الذي دعاني للحديث هذه الليلة هو المستجد السياسي الأساسي وهو إعلان رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته من الحكومة. طبعاً أنا الليلة سوف أتحدث عن هذا الموضوع وعن التعاطي مع هذا الحدث، ولن أتطرق إلى التطورات في المنطقة والأحداث والتوقعات على الرغم من أهميتها، سنترك هذا ليوم الجمعة إن شاء الله عندما نحتفل بذكرى أربعين الإمام الحسين (عليه السلام) ويوم شهيد حزب الله، في الإحتفال السنوي الذي نقيمه إحياءً لشهدائنا وذكرى شهدائنا جميعاً.

الحديث الليلة سيركز على هذا الموضوع بالتحديد، حتى لا ندخل في التحليلات بشكل مباشر أو ننطلق فقط من تحليلات، أود أن نبدأ من معطيات، معطيات يعرفها كل الوزراء في الحكومة الحالية، سمعوها منه، من دولة رئيس الحكومة، وأيضاً بخصوص الوزراء الذين يجتمعون في اللجنة الوزارية لتطبيق القانون الانتخابي، وما أقوله الآن هو متداول في وسائل الإعلام، لكن أنا أريد أن أؤكده بأن وزراءنا أيضاً سمعوه مباشرةً ولاحظوا كل هذا المناخ الذي سوف أتحدث عنه في البداية، ولذلك نحن نعتبر هذه معطيات وهذه معلومات وليست تحليلاً من البعيد: تعرفون أنه قبل أيام تحدث أحد المسؤولين السعوديين وأطلق تصريحات طويلة وعريضة بحق لبنان وحزب الله في لبنان وتحدث عن تطيير حزب الله من الحكومة، ونفى النية لتطيير الحكومة، وهدد وتوعد وأرعد وأزبد وقيل في ذلك الحين أنه تم استدعاء رئيس الحكومة على عجل إلى السعودية، وهذا خبر أكيد لأنه قام بإلغاء كل مواعيده وسافر إلى السعودية. كل البلد من رؤساء ووزراء وقوى سياسية كانت تنتظر نتيجة هذه الزيارة، أتحدث عن الزيارة الأولى، وليس الثانية التي أعلن فيها الاستقالة، جيد، والكل كان ينتظر ما هي النتيجة، طبعاً الكل كان يتوقع في ذلك السفر الأول أن يتم الضغط على الرئيس سعد الحريري لتقديم استقالته وتطيير الحكومة، ولكن عندما عاد رئيس الحكومة من السعودية وكان يوجد جلسة لمجلس الوزراء وللجان الوزارية المتنوعة، وأيضاً كل الضيوف الذين التقى بهم، وهذا أمر مؤكد وشائع أنه نقل للجميع وأعلن ذلك أيضاً بأشكال مختلفة وتعابير مختلفة أن السعودية هي تؤيد الاستقرار في لبنان والأمن في لبنان وبقاء الحكومة الحالية والحوار القائم بين اللبنانيين، وأكثر من ذلك (قال) أنا حصلت على وعود بأنه سوف تقدم لنا مساعدات كبيرة، سنحضّر سوياً لمؤتمر باريس 4 وسوف نحصل على مساعدات جديدة للجيش اللبناني، هذا كله نُقل، وكان مرتاحاً ومنشرحاً وأيضاً كان يردد بعض الأدبيات  التي تعبر عن هذا المعنى، وأيضاً أنه سيكون هناك جلسة يوم الإثنين أو الثلاثاء للجنة الوزارية لتطبيق القانون الانتخابي. مجدداً سافر رئيس الحكومة إلى السعودية ومن هناك أعلن الاستقالة، هذه معطيات.

طبعاً أنتم شاهدتم إعلان الإستقالة بالشكل، يعني أول خبر صدر عن قناة العربية وليس عن قناة المستقبل، أو قناة تلفزيون لبنان الرسمي، وثانياً: الإعلان مسجل والبيان مسجل حصراً على قناة العربية والقنوات الأخرى نقلت. شكل الإعلان وطريقة قراءة الإعلان والمضمون والنص كل هذا رأيتموه وأرجع إليه بعد قليل، حتى الآن هذه هي المقدمة وهذه هي المعطيات. حتى الآن لا يعلم أحد بالضبط ماذا جرى، يعني عند سفر الرئيس الحريري إلى السعودية.

خلال 24 ساعة بالضبط ما الذي حدث؟ هذا لا أحد يعرفه بعد، وهذا يجب أن نقف عنده، يعني ما بين أن السعودية تؤيد استمرار الحكومة والاستقرار والأمن في لبنان والتحضير لباريس 4 وتقديم مساعدات للجيش اللبناني و.. و.. و.. إلى دفعة واحدة إلى استقالة وبهذا الشكل، هذا المعطى أو هذه المعطيات يعطينا استنتاجاً واضحاً وقطعياً وليس احتمالاً، أن الاستقالة كانت قراراً سعودياً أمليَ على الرئيس سعد الحريري وأُجبر عليه وأن الاستقالة لم تكن نيّته ولا رغبته ولا إرادته ولا قراره، نقطة على أول السطر.

وأنا أعتقد أن كل اللبنانيين من سياسيين وإعلاميين ومتابعين يوافقون على هذا الاستنتاج. حتى في الشكل، الإعلان تم من السعودية، لماذا لم يسمح للرجل أن يعود إلى لبنان وأن يعلن هذه الاستقالة من لبنان؟ هذا أيضاً يضع علامة استفهام. حتى النص المكتوب، نحن اللبنانيين نعرف أدبيات بعض، ونعرف الكلمات التي كان يلقيها الرئيس الحريري، والمكتوبة وغير المكتوبة، هذا النص ليس نصاً لبنانياً، هذا النص كتبه سعوديٌ، وهذه الأدبيات هي أدبيات سعودية، ورئيس الحكومة قام بتلاوتها، هذا أيضاً واضح، والكل فوجئ في لبنان، الآن إذا أحد يقول أنا كنت أتوقع فهو كان يتوقع في السياسة ولكن ليس بهذا الشكل وبهذا التوقيت وبهذه السرعة، الكل فوجئ، من رئيس الجمهورية إلى رئيس المجلس وهم أكثر الناس المعنيين بهذا الشأن، القوى السياسية وحتى قيادات ونواب ووزراء تيار المستقبل، لا شك أن هذه الاستقالة أوجدت حالة من القلق في لبنان  وبالخصوص مع ما رافقها من تحليلات وإشاعات وتهديدات، مما يستدعي أن يحدد كل فريق سياسي لبناني موقفه وفهمه ورؤيته للتعاطي مع هذا الحدث السياسي المهم. لذلك نحن في حزب الله في هذه الليلة نقول ما يلي:

أولاً: نحن لم نكن نتمنى أن تحصل  هذه الاستقالة، بكل صدق يعني، كنا نرى أن الأمور تسير بشكل معقول، لا أقول يعني أن والله كل الأطراف مرتاحة، لكن بشكل عام الأمور تسير بشكل معقول، الكل يلتقي في الحكومة، وفي اللجان الوزارية، على جانب اللجان الوزارية يتم مناقشة مختلف المسائل المطروحة، ممكن أحياناً في النقاش أن تكون هناك بعض الصعوبات، يتم البحث عن حلول، وعن تدوير الزوايا، ولذلك حصلت إنجازات مهمة جداً منذ تشكيل هذه الحكومة إلى الآن في ظل العهد الحالي، ونعتقد أن الحكومة كانت تملك القدرة على الاستمرار وعلى مراكمة الإنجازات ومواكبة إنجازات جديدة حتى إجراء الانتخابات النيابية المقبلة، يعني هذه الحكومة كانت تستطيع حتى أن تجري الانتخابات النيابية المقبلة، يعني المناخ كان  مناخاً معقولاً في البلد.

هذا أولاً، ثانياً: نحن نتوقف عند شكل تقديم الاستقالة، وما فيه من دلالات، وهذا قيل في لبنان وعبّر عنه أناس بطريقة قاسية وطريقة غير قاسية ولكن أنا أكتفي بجملتين، نحن نتوقف عند شكل تقديم الاستقالة، الشكل، المكان، الطريقة، وما فيه من دلالات ترتبط بسيادة لبنان، وكرامة لبنان، وأيضاً بكرامة رئيس الحكومة نفسه لأنه حتى لو أُجبر على الاستقالة كان أكثر لياقة وأفضل أن يُسمح للرجل بأن يعود إلى لبنان ويذهب إلى فخامة رئيس الجمهورية ويقدم استقالته ويعلنها من قصر بعبدا، وخير إن شاء الله، وليست المرة الأولى التي يستقيل فيها رئيس حكومة.

على كل حال، هذا الشكل يكشف عن طريقة وأسلوب التدخل السعودي في الشؤون الداخلية اللبنانية، مع أن السعودية هي تنتقد الاخرين وتهاجم الاخرين وتعلن الحروب على الآخرين لأنها تتهمهم بالتدخل بالشؤون الداخلية اللبنانية أو العربية أو ما شاكل. هذا دليل واضح على مستوى (التدخل) وحجم وشكل حتى بالشكل الغير مناسب والغير لائق.

ثالثاً: حول مضمون الكلام الذي تلاه دولة الرئيس نحن لن نعلق ولن نناقش المضمون السياسي لهذا البيان مع انه مضمون قاسٍ جداً وفيه اتهامات كبيرة جداً وخطيرة جداً، ولكن أنا لن أدخل في نقاش، وحزب الله كله لن يدخل في نقاش المضمون السياسي لبيان الاستقالة لأننا نعتقد أن هذا النص هو نص سعودي وبيان سعودي وبالتالي إذا أردنا أن نقوم بنقاش حول المضمون السياسي للبيان فالمطلوب أن نقوم بنقاش نخاطب فيه السعودية وأن لا يكون طرف النقاش هو الرئيس سعد الحريري أو تيار المستقبل، لأننا نعتقد كما قلت أن هذا البيان ليس بيان  الحريري، والمكتوب في هذا البيان يختلف حتى منذ أن جاء الرئيس سعد الحريري إلى رئاسة الحكومة، اللغة التي استخدمها، الأدبيات التي استخدمها، الطريقة التي عمل بها، طريقة التفكير، المسار السياسي الذي مضى به، لا ينسجم على الإطلاق مع هذا النص ومع هذا المضمون.

رابعاً: علينا أن نتريث قليلاً، وعلى الجميع أيضاً أن يتريثوا قليلاً. يعني أن لا يستعجل أحد لا بالتحليل، ولا بالفهم، ولا باتخاذ المواقف، ولا حتى بالإجراءات والتدابير غير التي تحافظ على السلام في البلد، لأن المطوب في الدرجة الأولى أن نفهم السبب.

حتى هذه اللحظة ونحن منذ ذلك الوقت إلى اليوم إلى هذه اللحظة على تواصل مع الجميع ونسمع ونجمع المعلومات ونتشاور. حتى الآن ما أعرفه أن الجميع في لبنان لم يفهم السبب الحقيقي لهذه الاستقالة، الجميع في لبنان ـ المتفاجئ من الاستقالة ـ لم يفهم السبب الحقيقي لهذه الاستقالة.

فهم السبب الحقيقي هو مفتاح للتعاطي مع هذا التطور ومع المرحلة المقبلة: يعني مثلاً هل إجبار رئيس الحكومة على الاستقالة سببه داخلي لبناني؟ بالتأكيد لا. أنا أعتقد أن اللبنانيين ايضاً يُجمعون على هذا الأمر. الرجل لم يكن يريد أن يستقيل، و”ماشي الحال”، ويتكلم مع الجميع، ويتواصل مع الجميع، ويلتقي مع الجميع، ونشيط، وفعال، وجلسات الحكومة، وجلسات اللجان الوزارية، إذا لم يكن يفكر أن هناك سبباً داخلياً يدعوه إلى الاستقالة.

الأن بعض اللبنانيين، على طريقة تصفية الحسابات الصغيرة والضيقة، يأتي ليقول والله رئيس الحكومة كان منزعجاً من الجهة الفلانية، أو الوزير الفلاني، أو المدير الفلاني، هذا ليس سبباً للاستقالة وهذه تصفية حسابات و”تعليق نمر”، يعني ليس هناك سبب داخلي لبناني للاستقالة.

ممتلكات فلان التي تضم مئات مليارات الدولارات أو فلان عشرات مليارات الدولارات من أبناء العائلة كما يجري الآن؟ هل له صلة بهذا الصراع الداخلي بين الأمراء وبالتالي الرئيس سعد الحريري ضاع، أو في هذه المعمعة حُسب على أمير من هنا أو أمير من هناك، خط من هنا أو خط من هناك؟ هذا سؤال مشروع.

أو السبب لا، أنه ليس له علاقة بالصراعات الداخلية له علاقة بأن السعودية ليست راضية عن الأداء الشخصي والسياسي لشخص الرئيس سعد الحريري وتريد أن تستبدله برئيس وزراء يعتبر نفسه من الصقور، يلتزم حرفيا بسياساتها ويأخذ البلد إلى المدى الذي تريده؟ هذا أيضاً سؤال وهذا ربما يكون سبباً. أو السبب هو أنه لا، هناك خطة عند السعودية للهجوم على لبنان كما تم الحديث عن موضوع حزب الله وإيران والنفوذ الإيراني والصراع الإيراني السعودي وبالتالي هذه خطوة في سياق معركة كبيرة؟ هذا كله يجب أن ننتظر لنرى حقيقة الأمور، ما السبب الحقيقي من فرض السعودية الاستقالة على رئيس الحكومة، ولذلك جاء حتى هذا الشكل وإضافة إلى هذا الشكل الحقيقة اليوم عندما يقال في لبنان بعض المعلومات أو بعض التحليلات أو بعض المناشدات التي تتحدث بقلق عن شخص الرئيس الحريري أنه هو اليوم أين؟ هل هو في الإقامة الجبرية؟ هل هو موقوف؟ هذه أسئلة مشروعة، هل يستطيع العودة إلى لبنان؟ هل سيسمح له بالعودة إلى لبنان؟

هذه أسئلة مشروعة، هذا ليس نكداً لبنانياً لأنك عندما تسمع في الأخبار أن الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز ابن الملك السابق وأن الأمير تركي بن عبد الله ابن عبد العزيز نجل الملك عبد الله وأن الوليد بن طلال بن عبد العزيز عندما ترى وزير الحرس السابق، وهذا جيش طويل عريض في السعودية، كبار أبناء العائلة كبار أبناء الملوك، كبار أحفاد الملوك الذين كان لديهم مسؤوليات أساسية بالمملكة أو يملكون شركات وأموالاً طائلة، عندما يزج بهؤلاء بالسجون، من حقك أن تقلق وتقول يا أخي “شوفو لنا” رئيس حكومتنا المستقيل أين هو؟ ما قصته؟ هذا القلق أقول إنه قلق مشروع وبالتالي يجب البحث عن السبب الحقيقي، لأنه على ضوئه، لأن هذه مبادرة سعودية، هذه خطوة سعودية. هذه الخطوة السعودية في أي سياق؟ في سياق تبديل شخص رئيس الحكومة؟ في سياق تطيير الحكومة ومنع حكومة في لبنان؟ في سياق ضرب الاستقرار والأمن في لبنان؟ في سياق حرب عشواء شعواء كتلك التي شنتها السعودية في اليمن وفي أماكن أخرى ودعمتها في سورية وفي العراق؟ في أي سياق؟ سياق صراعات شخصية وبالتالي ليس له علاقة لا لبنان ولا حكومة لبنان ولا أداء الرئيس الحريري السياسي والحكومي بل له علاقة بقضايا داخلية سعودية بحتة؟ هذا كله إذا استطاع اللبنانيون أن يفهموه خلال الأيام القليلة المقبلة أعتقد أنه يستطيع أن يعيننا جميعا على تحديد طريقة التعاطي مع المرحلة المقبلة.

بناءً على كل هذا الذي تقدم نحن في حزب الله ندعو إلى ما يلي:

أولا: إلى الهدوء وإلى الصبر وإلى التريث بانتظار اتضاح الصورة والمشهد والأسباب الحقيقية وبالتالي عدم الإصغاء إلى كل التكهنات والتحليلات والتهويلات والشائعات التي سأعلق على بعضها، اثنين منها فقط بعد قليل. هذا أولا.

ثانياً: نحن في حزب الله نؤكد حرصنا على الأمن في لبنان، على الاستقرار في لبنان، على السلم الأهلي في لبنان. أدعو اللبنانيين جميعاً إلى عدم القلق، إلى عدم الخوف. ليس هناك ما يدعو إلى القلق بالحد الأدنى من جهتنا نحن. إذا كان هناك أحد يفكر أن ما ستقوله السعودية أو ما ستفعله السعودية أو ما قامت به أو ما قالته سيؤدي بنا إلى أن نتوتر أو إلى أن نأخذ مواقف متشنجة أو سلوك متشنج ومتوتر فهذا غير صحيح.

نحن سنتصرف بكامل المسؤولية الوطنية، بكل هدوء، وندعو الجميع إلى الهدوء وإلى الحفاظ على أغلى ما عندنا اليوم في لبنان وهو الأمن والاستقرار والسلم الأهلي الموجود عندنا في البلد في منطقة كما ترون منطقة متفجرة ومتصارعة وتعاني الكثير من الأزمات الأمنية والسياسية. لذلك أنا أضم صوتي إلى كل الأصوات، أنا أقول للبنانيين ولكل الموجودين في لبنان أن نكون هادئين و”رايقين” ونرى هذا الموضوع ونتعاطى معه بعقل وبحكمة، بتروٍّ وبمسؤولية، ونحن بلد عندنا دولة ومؤسسات دولة ولدينا دستور وآليات دستورية ولدينا رؤساء وحكماء في البلد، وبالتالي بالتأكيد نستطيع أن نتجاوز هذه المحنة.

وتوضيحاً ودفعاً لوهم: البعض من الممكن أن يتوقف عند اللقاء الذي جرى بيني وبين الإخوة في السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي بالأمس. هذا اللقاء هو موعد محدد منذ أشهر بمناسبة الذكرى السنوية العشرين لتأسيس السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي. تعرفون أن السرايا أسست عام 1997 وقد مضى عشرون سنة. هذا الموعد مقرر مسبقاً، وفي الأجواء التي كانت أجواء جيدة، لا مشكلة، الحكومة تلتقي والناس تلتقي، ولا يوجد تشنج بالبلد، ولذلك أنا التقيت بهم احتفاءً بهذه المناسبة ولم نكن نعلم بأن رئيس الحكومة سيستقيل. هو استقال قبل ساعتين من لقائي مع هؤلاء الإخوة في السرايا. واللقاء مع السرايا كان مع مسؤولي الفصائل والمجموعات في السرايا هو للتأكيد على المهمة الرئيسية الأساسية لهذا التشكيل المبارك وهو أن يكون جزءاً من القوة اللبنانية وجهوزية المقاومة للدفاع عن لبنان في وجه أي تهديدات إسرائيلية حالية أو مستقبلية.

ولا علاقة لها على الإطلاق بهذا التطور السياسي أو بأي شأن داخلي على الإطلاق، وعلى كل حال الذين كانوا حاضرين في اللقاء من مسؤولي المجموعات والفصائل وبعض الإخوة يصل عددهم إلى الـ 1000 إذا كان هناك أمر يشكل قلقاً أو خطراً أو تهويلاً كان يمكن أن ينقل ولن يبقى سراً.

في العادة يكون لقاء فيه 100 أو 150 شخصاً للأسف نقرأه في اليوم التالي على مواقع التواصل الاجتماعي. هذا موضوع ليس له أي علاقة على الإطلاق.

ثانياً أيضاً على المستوى السياسي والإعلامي: نحن ندعو إلى الهدوء، إلى التريث، إلى عدم التصعيد السياسي. هناك شخصيات في لبنان أو جهات في لبنان يناسبها هذا التصعيد لأنه لديها تصفية حسابات هنا أو هناك.

هناك أشخاص ربما يعتبرون أن الآن فرصتهم ليبدأوا بالتصعيد باتجاه حزب الله وربما البعض يعتبر أنها فرصة باتجاه التصعيد ضد رئيس الجمهورية، مثلا لا هناك ناس يريدون تصفية حسابات مع تيار المستقبل ومع الرئيس سعد الحريري من داخل الفريق الآخر.

أنا أدعو إلى عدم التصعيد السياسي أيضا لأنه هذا لن يفيد، لن يقدم ولن يؤخر. من يود التصعيد باتجاهنا نحن لن يقدم ولن يؤخر شيئاً. أصدرتم بيانات وخطبتم وشتمتم وسببتم، رفعتم الصوت، هذا لن يقدم شيئا ولن يؤخر شيئا.

نعم هذا سيؤذي الوضع العام بالبلد، حالة الاستقرار النفسي، حالة الهدوء التي كانت موجودة في البلد، سيترك أثراً على الوضع الاقتصادي، ربما يقلق البعض، بعض التجار وأصحاب رؤوس الأموال، بعض أصحاب المشاريع، هذا نتيجته، لكن أن يشكل هذا ضغطا علينا أو سيدفعنا إلى إعادة النظر برؤيتنا أو بمواقفنا أو مسارنا، هذا أكيد لا، وتكونون مشتبهين إذا “انخرب” بلدنا على الفاضي لمصلحة من؟ وتقومون بخطوات قد لا تكون مجدية أيضاً، هي ليست مجدية على الإطلاق، إذا كان هذا هدفكم الحقيقي.

(يجب) الابتعاد عن التصعيد السياسي والإعلامي.

ثالثاً: عدم العودة إلى المناخات السابقة، من تحريض طائفي ومذهبي واعتصامات هنا ومظاهرات هنا وقطع طرقات هنا وينزل أحد بالمقابل. الابتعاد عن الشارع ابتعادنا جميعاً عن الشارع، لأن حضور أي فريق في الشارع أيضا لن يؤدي إلى نتيجة، لن يؤدي إلى أي نتيجة أبداً سوى توتير البلد.

رابعاً: إبقاء قنوات التواصل مفتوحة مع الجميع وبين الجميع والتشاور بين القوى السياسية المختلفة للتعاطي مع المرحلة.

طبعاً من أجل أن يطمئن اللبنانيون، وهذا قيل في وسائل الإعلام، ليست معلوماتي الخاصة أن فخامة رئيس الجمهورية الآن وهو المؤتمن على البلد وعلى الدستور وهو أهل لذلك، فخامة الرئيس العماد ميشال عون، هو من اللحظة الأولى يتواصل مع الجميع، بالخصوص مع الكتل السياسية والنيابية، مع رؤساء الكتل، مع القادة السياسيين، يتشاور مع دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري، الذي يقوم أيضاً بدوره الوطني الكبير على هذا الصعيد، فخامة رئيس الجمهورية، دولة رئيس مجلس النواب، يتواصلون ويتشاورون ويتباحثون، كل الجهات المعنية بالبلد وأيضاً بشكل هادئ ومتريث، بانتظار عودة الرئيس الحريري يوم الخميس إذا أُذن له بالعودة أو كانت ظروفه تسمح بذلك أو أن يبنى على الشيء مقتضاه. بالنهاية نحن عندنا دستور ولدينا آليات دستورية ولدينا مؤسسات وعندنا رئيس جمهورية وعندنا رئيس مجلس نيابي، هناك كتل نيابية والعالم تتشاور وترى كيف يمكن أن تمرر هذه المرحلة بما يخدم المصالح الوطنية الكبرى.

وبالتالي لنترك الموضوع للآليات الدستورية (علينا) كلنا أن نهدأ ونكون حريصين وكلنا نكون قريبين من بعض وقرب بعض لأنني لا اعتقد اليوم أنه يوجد أحد في لبنان، أي تيار سياسي أو حزب سياسي أو طائفة أو مذهب أو منطقة لها مصلحة بأن تعيد لبنان إلى ما كان عليه في السنوات القليلة الماضية.

نحن استطعنا خلال السنوات القليلة الماضية أن نحيّد بلدنا عن الصراعات الموجودة في المنطقة، وما زلنا نصر على هذا، لكن في نهاية المطاف قبل انتخاب فخامة الرئيس وتشكيل الحكومة الحالية برئاسة دولة الرئيس سعد الحريري كان هناك توتر سياسي كبير بالبلد. الانتخابات الرئاسية وتشكيل الحكومة الجديدة، ما سمي بالتسوية السياسية، أدخل البلد إلى حالة الهدوء والاستقرار والتوازن والانجاز، سواء على مستوى الموازنة أو على مستوى قانون الانتخابات أو على مستوى التعيينات، وضع البلد على السكة.

هل من مصلحة أحد أن نرجع إلى ما كنا عليه في الماضي؟ بالتأكيد ليس هناك مصلحة، وأي جهة أو شخص أو زعيم أو متربص يريد أن يوتر الأجواء في لبنان أو يعيد لبنان إلى ما كان عليه في السابق يجب أن نتهمه أنه لا يعمل بالتأكيد للمصلحة الوطنية وإنما يعمل لمصلحة الخارج، لمصلحة أسياده الذين يريدون أن يخرّبوا هذا البلد المطمئن المستقر الآمن والواثق والمتماسك بدرجة معقولة من التماسك.

سادساً وأخيراً، يعني بعد خامساً ورابعاً، سادساً وأخيراً، الإشاعات التي عُملت هَذين اليومين إشاعات كبيرة جداً، قلت أنا سأعلق على اثنتين، لا سأعلق على ثلاثة.

الإشاعة الأولى: هنا للأسف دولة الرئيس سعد الحريري ساعد بهذه النقطة يمكن حتى يقول حجته لعدم العودة إلى لبنان، لما قال أنه أنا بدأت أشعر بأنني مستهدف شخصياً على المستوى الأمني وما شاكل، بعد ذلك قناة العربية هي القناة الوحيدة التي نشرت خبر أن فرع المعلومات في لبنان اكتشف محاولة اغتيال للرئيس سعد الحريري، قناة العربية فقط. حسناً، بعد ذلك قوى الأمن الداخلي في لبنان نفت وقالت إنه ليس لدينا علم بهذه المعطيات، الجيش اللبناني والأمن العام أيضاً أصدروا بيانات أو أعلنوا أنه لا يوجد هكذا معطيات لا في ما يتعلق بالرئيس سعد الحريري أو أي اغتيال سياسي، لا أحد لديه أي مؤشرات أو معطيات بهذا الاتجاه، لماذا قناة العربية تريد أن تتكلم بهذا الموضوع؟ يمكن حتى بعد ذلك يقولوا إذا سألناهم لماذا منعتم رئيس الحكومة المستقيل أن يعود إلى لبنان؟ ليقولوا إن هناك معلومات أن الرجل سيتعرض للاغتيال وتكون هذه الحجة لإبعاده عن لبنان، هذا احتمال قائم. على كل، أيضاً لاقاهم بعض الأشخاص في لبنان وبدأ من الآن يتكلم عن اغتيالات، يتكلم بشكل قطعي أن هناك اغتيالات سياسية سوف تحصل في لبنان وحدد أيضاً أن الفريق السياسي الذي سيتم اغتياله هو من شخصيات الرابع عشر من آذار. إذا في لبنان هناك قضاء وأجهزة أمنية أنا أتمنى أن يستدعوه وهو وزير سابق ومعروف ويقولوا له أنت تتكلم هكذا ما هي معطياتك؟ هذا يؤثر على الجو في البلد، على السلامة العامة في البلد، على أمن البلد، على الاستثمار في البلد، على الاقتصاد في البلد، يستدعوه ليروا ما هي معطياته؟ ما هي معلوماته؟ إذا يتكلم هكذا “حكي هوا” يجب أن يحاسب، هذا يلعب بدماء العالم، بدماء الناس عندما يتكلم عن اغتيالات سياسية في البلد.

هذا واحد، أنا لست بحاجة لأن أؤكد وأنفي لأن هذه مسؤولية الدولة، والدولة قالت بأجهزتها الأمنية والعسكرية أنه أصلاً لا يوجد هكذا مناخ ولا هكذا معطيات على الإطلاق.

الأمر الثاني الذي حُكي وسبّب نوعاً من القلق في البلد هو الكلام عن أن استقالة رئيس الحكومة هي مقدمة لشن عدوان إسرائيلي على لبنان، أنا أود أن أقول للبنانيين وأنا تحدث عن هذا طويلاً في مناسبات كثيرة، إسرائيل لا تعمل عند السعودية، تعمل عند الأميركان أكيد، تعمل عند مصالحها أكيد، العدوان الإسرائيلي على لبنان لا أحد يستطيع أن ينفي بشكل قاطع ولكن أنه يحصل أو لا يحصل، يخضع لحسابات إسرائيلية، الإسرائيليون مجمعون على هذه الحسابات، مجمعون، منذ حرب تموز وهو أن إسرائيل لن تذهب إلى حرب مع لبنان إلا إذا كانت تضمن أن هذه الحرب ستكون سريعة ومختصرة زمنياً وحاسمة ونصرها بيّن واضح وكلفتها قليلة وجدواها عالية، هذا هناك إجماع إسرائيلي عليه، وهناك حذر إسرائيلي من الذهاب إلى حرب لا تحقق هذا المعنى، لأن آثاره وكلفته المادية والمعنوية على إسرائيل ستكون عالية جداً وأثاره الاستراتيجية على وجود الكيان الإسرائيلي ستكون عالية جدا، ولذلك هم دائماً يخوّفون ويهوّلون، ولكن انظروا، من عام 2006 إلى اليوم الإسرائيلي لغته: إذا حزب الله عمل، إذا حزب الله فعل، سوف نفعل كذا ونشن حرباً وستكون الحرب كذا وكذا، يعني دائماً يتحدث بلغة مشروطة. أنا لا أريد أن أنفي أو أثبت ولكن أقول لكم بهذه الحسابات والمؤشرات لا يوجد فيها على الإطلاق شيء اسمه هل يوجد حكومة في لبنان أو لا يوجد حكومة في لبنان؟ من هو رئيس الحكومة في لبنان؟ إلى اي خط سياسي ينتمي رئيس الحكومة في لبنان، هذا المعطى السياسي ليس له أي علاقة بالحسابات الإسرائيلية عندما تقرر إسرائيل أن تعتدي على لبنان، لذلك لا أحد يستغل هذا الحدث ويدخله على موضوع هو أكبر بكثير من حسابات استقالة رئيس حكومة أو بقاء حكومة أو ذهاب حكومة.

اليوم أكثر من أي وقت مضى، الحسابات الإسرائيلية في أي عدوان على لبنان تأخذ بعين الاعتبار أيضاً التطورات الإقليمية والدولية التي أصبحت مختلفة تماماً عن الأوضاع التي كانت عليها في عدوان تموز 2006. هذا أيضاً ليس هناك داعٍ لأن يأخذ هذا الحدث اللبنانيين إلى القلق، إذا كان هناك أسباب أخرى للقلق فتشوا فيها في غير الحسابات الإسرائيلية.

الإشاعة الثالثة، هي تركتها ثالثة لأنها ملفتة قليلاً، أنه تم إذاعة أخبار، الآن لا أعرف صحيحة أو ليست صحيحة، أن ولي العهد السعودي استدعى أو طلب الاجتماع برئاسة أركان جيوش التحالف المعلن والذي يضم 30 40 50 60 دولة الله أعلم، وأن هذا تزامن مع استقالة رئيس الحكومة وأن السعودية تحضر لعاصفة حزم باتجاه لبنان. طبعاً حتى لا أعطي الموضوع قيمة كبيرة لم يظهر أن أحد تكلم رسمياً هكذا، الآن هناك بعض التحليلات، بعض الشائعات، هناك بعض التمنيات من بعض الناس الموجودين في لبنان عندهم تمنيات من هذا النوع ولكن هذا ليس له أي معطى وليس له أي أساس وليس له أي معنىن أنه حسناً السعودية تريد أن تأتي بالحلفاء وتشن هجوماً على لبنان، عاصفة حزم على لبنان، الآن أنا واحد من اللبنانيين لست مستوعباً كثيراً هذا الموضوع، أنه حسناً تعمل عاصفة حزم على اليمن، فاليمن دولة مجاورة للسعودية فتأتي بجيوشها وجيوش الحلفاء وتهجم على اليمن، في لبنان كيف يعني، من أي أرض يريدون أن يهاجموا لبنان، من سوريا؟ التي فشل مشروعهم فيها، إلا إذا كانوا يريدون أن يأتوا على فلسطين المحتلة ويشنوا هجوماً من فلسطين المحتلة، أو يريدون أن يأتوا من البحر، يعني هذا في المنطق العسكري، الإنسان البسيط يفهم أن هذا ليس له معنى ليس له مكان، يعني كيف سيحصل؟

بكل الأحوال أنا لا أعتقد أن هذا له مكان وأكثر من هكذا، يعني الآن مثلاً إذا هذه الجيوش ورؤساء الأركان ينفعونه لولي العهد فلينفعوه في اليمن، هم في معركة اليمن علقوا بالوحل وعندهم مأزق كبير جداً في هذه المعركة نتيجة استبسال وصمود الشعب اليمني وتضحيات الشعب اليمني وبطولات الشعب اليمني، رغم سحق العظام وقتل الأطفال والمجازر التي ترتكب يومياً في اليمن واليوم هناك مجزرة وكل يوم هناك مجزرة، هو ينتهي من عاصفة الحزم في اليمن حتى يتكلم عن عاصفة حزم باتجاه لبنان. أصلاً قبل أن نتحدث أنه الآن ما هي خطة السعودية باتجاه لبنان وبماذا تفكر وماذا ستفعل؟ أنا أعتقد أنه على الجميع أن ينتظر قليلاً لنرى السعودية، هي نفس السعودية، إلى أين ذاهبة؟ لأن حجم الاعتقالات والأسماء التي قيل أنه تم اعتقالها وتم مصادرة أموالها هي ليست أسماء صغيرة، ما تتجه إليه السعودية لا نعرفه، لا أريد أن أقدم تقييماً لأنه ليس عندي معطيات دقيقة أو معلومات دقيقة حول هذا الموضوع، قبل أن نتحدث عن خطوات وخطة السعودية باتجاه لبنان فلننتظر ماذا يجري أولاً في السعودية وماذا يجري بالتأكيد في المنطقة وبعد ذلك يبنى على الشيء مقتضاه. بانتظار ذلك الوقت وفي الأيام القليلة المقبلة ما نحن فيه أنا أدعو اللبنانيين جميعاً وكل المقيمين في لبنان إلى الاطمئنان وإلى الهدوء وإلى الحفاظ على الاستقرار الموجود في البلد وإلى التواصل وإلى عدم التصعيد السياسي وعدم القلق والتأكيد أن لا مصلحة لأحد بإيجاد أي خرق من هذا النوع على الصعيد وانتظار الخطوات الوطنية المسؤولة التي سيقوم بها فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بالتشاور مع دولة رئيس مجلس النواب والكتل السياسية ومختلف القوى السياسية في لبنان وإن شاء الله جميعاً وبالتعاون وبالإحساس الكبير بالمسؤولية نستطيع أن نعبر هذه الأزمة وهذه المرحلة.

——

ali hassan khalil

وزير المال بحث واتحاد مؤسسات المعوقين شؤونا مطلبية

(أ.ل) – استقبل وزير المال علي حسن خليل، وفدا من الاتحاد الوطني لمؤسسات الاشخاص المعوقين، تضم 100 مؤسسة تخدم 12 ألف شخصا، وذلك لبحث موضوع “رفع تعرفة قيمة المساعدة بحسب قانون إصدارات وزارة الشؤون الاجتماعية والمتعلق بزيادة 16 مليار على موازنة تلك المؤسسات”.

وقد عرض الوفد لخليل “الخدمات التي تقدمها تلك المؤسسات لهذه الشريحة المعوقة”، مشيرا إلى أن “هذه المؤسسات تخضع للرقابة المسبقة على عقودها من ديوان المحاسبة ضمن معايير متفق عليها وضمن العقود نفسها كما تخضع لرقابة لاحقة من قبل أولياء الأمور لمصالح وزارة الشؤون”.

وأبدى الوزير خليل كل تجاوب “بما يخدم هذه المؤسسات، خصوصا وأن لا مؤسسات رسمية أخرى تقوم بهذا الواجب المجتمعي”.-انتهى-

——-

ghassan-hasbani-new-1-630x3751

عمليات قلب مفتوح لأطفال في مستشفى راشيا الحكومي

ممثل حاصباني: لتعزيز المستشفيات الحكومية

(أ.ل) – أجرى رئيس جمعية pure heart foundation الدكتور وليد سرحان سرحان والدكتور نجيب عاصي وبإشراف فريق اميركي، سبع عمليات قلب مفتوح لأطفال سوريين نازحين وطفل قدم من ليبيريا، بالتعاون مع فريق Novic Cardiac Alinnce ومتابعة من عضو اللقاء الديمقراطي النائب وائل ابو فاعور بالتنسيق مع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني، وذلك في مستشفى راشيا الحكومي بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة وطبابة قضاء راشيا، واعقب العمليات جولة على عدد من مدارس قرى راشيا الرسمية شملت اكثر من 600 تلميذ للكشف على صحة عمل القلب لديهم.

واكد مدير مستشفى راشيا الدكتور ياسر عمار نجاح العمليات السبع واستعداد المستشفى لاطلاق المرحلة الثانية بعد ان يتم تجهيز قسم عمليات القلب في القريب العاجل.

وعقد مستشفى راشيا الحكومي لقاء تخلله مؤتمر صحافي لشرح حيثيات العمليات، وتكريم للفريق الاميركي وللجمعية ورئيسها بحضور الدكتور بهيج عربيد ممثلا وزير الصحة العامة غسان حاصباني، النائب وائل ابو فاعور، رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ صالح ابو منصور، رئيس مجلس ادارة المستشفى حسن الخوير، مدير المستشفى ياسر عمار، طبيب قضاء راشيا الدكتور سامر حرب، رئيس الجمعية الدكتور وليد سرحان، رئيس الفريق الطبي الاميركي كاتلن باول، المدير الطبي الدكتور ربيع ابو شامي، رئيس اللجنة الطبية الدكتور وليد رافع، والطواقم الطبية والتمريضية وحشد من رؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات.

ونقل ممثل الوزير حاصباني الدكتور بهيج عربيد تحيات حاصباني “بهذا الحدث المهم الذي يؤكد ان لبنان وبالرغم من ان بعض السفارات حذرت رعاياها من السفر الى لبنان نرى ان لدينا فريقا طبيا اتى وقام بعمليات وسيعود ليأتي ايضا ووضعنا الامني ممتاز ومشكورة الدولة والاجهزة الامنية على الجهود التي تبذل”.

وأعرب عن “اعتزاز الوزير حاصباني باجراء عمليات قلب مفتوح في مستشفى حكومي في بلدة نائية وليس في مستشفى رفيق الحريري وهذا هدف كبير نتيجة للجهد الهائل الذي بذل لدعم المستشفيات الحكومية فغالبية الوزراء الذين تعاقبوا في السنوات الاخيرة على وزارة الصحة لم يبخلوا وحاولوا الى اقصى حد تعزيز المستشفيات الحكومية حتى تستطيع ان تلعب دورها الذي سيتعاظم ويكبر مع الوقت خاصة اننا في مرحلة صعبة ولا حل الا ان ندخل الى الرعاية فعززناها ونعزز الان المستشفيات الحكومية حتى تلبي القسم الاكبر من حاجات الناس باقل كلفة ممكنة”.-انتهى-

——-

وزارة الثقافة ارجأت إعلان التحكيم لنيل الجائزة للروائيين الى موعد لاحق

(أ.ل) – اعلنت وزارة الثقافة عن تأجيل حفل إعلان التحكيم لنيل الجائزة للروائيين المكرسين والناشئين للعام 2017 الى موعد يعلن عنه لاحقا.-انتهى-

—–

saraf6-11-2017

الصراف بحث مع نظيره الكوري أوضاع لبنان والمنطقة

(أ.ل) – زار وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصرّاف أمس الأحد 05 تشرين الثاني 2017  قيادة الكتيبة الكورية العاملة في إطار قوات اليونيفل في منطقة طير دبا حيث اجتمع إلى نظيره الكوري سونغ يونغ مو الذي يقوم بزيارة لبنان. البحث تناول الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة وعلاقات التعاون بين البلدين لا سيما في المجال العسكري. وخلال اللقاء، رحب الوزير الصرّاف بنظيره الكوري شاكراً إياه على المساعدات التي تقدمها الكتيبة الكورية، منوهاً بالتعاون القائم بين الجيش اللبناني وقوات اليونيفل، وأكد وزير الدفاع رفض لبنان الإعتداءات الإسرائيلية المتكررة على سيادته واستباحة أجوائه لقصف سوريا، وحذر من متابعة بناء الجدار الفاصل. ودعا المجتمع الدولي للوقوف موقف حازم من التهديدات الإسرائيلية؛ والزام اسرائيل تنفيذ القرار 1701 ووقف خرقها السيادة اللبنانية.

من جهة أخرى أكد الوزير الصرّاف قوة الجيش والقوى الأمنية والتزامها تأمين الأمن وسلامة المواطنين، والقيام بالدور الذي رسمه القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس البلاد.-انتهى-

—–

قائد الكتيبة الصينية التقى رئيس اتحاد بلديات صور

(أ.ل) – زار قائد الكتيبة الصينية العاملة في “اليونيفيل” الكولونيل خوان يوان يرافقه وفد من المستشفى الميداني، ووحدة الهندسة رئيس اتحاد بلديات قضاء صور حسن دبوق في مقر الاتحاد في صور، بحضور نائبه حسن حمود، وجرى البحث في عمل الكتيبة الصينية ضمن قوات “اليونيفيل”.

ونوه دبوق خلال اللقاء “بعمل الكتيبة الصينية وما تقدمه من خدمات لأبناء الجنوب ولا سيما في مجال نزع الالغام والقنابل العنقودية التي خلفتها الاعتداءات الاسرائيلية، مثمنا “دورهم في عملية حفظ الأمن والسلام والاستقرار في جنوب لبنان”. وعبر دبوق عن “فخره بالشعب الصيني المكافح في سبيل العيش بكرامة”، مشددا على “توطيد العلاقات بين البلدين في العديد من المجالات، لاسيما ان العلاقات التاريخية قائمة منذ ايام طريق الحرير التي انطلقت من مدينة صور الى الصين”.

بدوره، شكر الكولونيل يوان جهود دبوق في العلاقة الوطيدة بين “اليونيفيل” وأبناء المجتمع المحلي، مشيدا “بمناقبية أبناء الجنوب وتعاملهم الايجابي مع “اليونيفيل” وأفراد الكتيبة الصينية وضباطها. وشرح لدبوق طبيعة عمل الكتيبة في مجال نزع الألغام وتنظيف الاراضي من أجل الاستفادة منها من أبناء القرى الجنوبية. ووجه الكولونيل يوان دعوة للمهندس دبوق لزيارة مقر الكتيبة الصينية .

وفي الختام، جرى تبادل دروع تقديرية.-انتهى-

——

yuseffinianos

فنيانوس بحث مع المشنوق وخوري وفنيش في المستجدات الراهنة

(أ.ل) – عقد وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، اليوم في مكتبه في الوزارة، سلسلة اجتماعات في حضور مدير مكتبه شكيب خوري.

فقد استقبل كلا من وزير الداخلية نهاد المشنوق، وزير الشباب والرياضة محمد فنيش ووزير الثقافة غطاس الخوري، وبحث معهم في الاوضاع المحلية والاقليمية وناقشوا المستجدات والتطورات الراهنة في البلاد.

والتقى فنيانوس نقيب المقاولين مارون الحلو، الذي قال: “تابعنا شؤون النقابة، املا الخروج من هذا النفق الذي طرأ على الساحة المحلية دون اي آثار سلبية على الوضع الاقتصادي”.

واطلع الوزير فنيانوس من المدير العام للدفاع المدني العميد ريمون خطار على أوضاع مراكز الدفاع المدني، وامكانية تأهيل طريق احد مراكز الدفاع المدني.-انتهى-

——

walid junblat

جنبلاط أبرق الى الملك سلمان والأمير مقرن معزيا

(أ.ل) – أبرق رئيس “اللقاء الديموقراطي” النائب وليد جنبلاط إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والأمير مقرن بن عبد العزيز معزيا بوفاة نائب أمير منطقة عسير الأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز، في حادث تحطم مروحية بعد جولة تفقدية للمشاريع التنموية في محافظ البرك الساحلية جنوب غرب السعودية.-انتهى-

——

pufpuf6-11-2017

رش مبيدات فوق احراج الصنوبر في مختلف المحافظات اللبنانية

 (أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 06 تشرين الثاني 2017   البيان الآتي:

قامت طوافات تابعة للقوات الجوية  في إطار المهمّات الإنمائية التي ينفذها الجيش وبالتعاون مع وزارة الزراعة، برش مبيدات خاصة بمكافحة حشرة     Leptoglossus Occidentalis فوق أحراج الصنوبر المثمر في مختلف المحافظات اللبنانية.-انتهى-

——

josephaoun6-11-2017

جوزاف عون بحث مع حبيب الأوضاع والتقى جرمانوس

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة النائب خضر حبيب، وتناول البحث الأوضاع العامة في البلاد، ثم استقبل مفوّض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس وجرى التداول في شؤون قضائية.-انتهى-

——

alraii

الراعي افتتح الدورة الـ51 لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك

(أ.ل) – ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي اعمال الدورة العادية الواحدة والخمسين لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان في الصرح البطريركي في بكركي بمشاركة بطريرك السريان الكاثوليك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك الارمن الكاثوليك كريكور بيدروس العشرين، القائم بأعمال السفارة البابوية المونسنيور ايفان سانتوس، المطارنة والرئيسات العامات والرؤساء العامين من مختلف الطوائف الكاثوليكية.

بعد الصلاة المشتركة، ألقى البطريرك الراعي كلمة الافتتاح قال فيها: “يسعدني أن أرحب بكم جميعا، وأشكر الله معكم على أنه أتاح لنا إمكانية عقد هذه الدورة الواحدة والخمسين من مجلسنا، التي نضعها تحت أنوار روحه القدوس، وشفاعة سيدتنا مريم العذراء، أم الكنيسة وسلطانة الرسل. فنلتمس نجاح الأعمال لمجد الله وخير كنائسنا، فيما نعالج موضوعها العام: “شؤونا راعوية وقانونية حول الزواج والعائلة، واليوبيل الذهبي للمجلس”.

أضاف “يطيب لنا أن نرحب بالأعضاء الجدد: صاحب الغبطة البطريرك يوسف العبسي، بطريرك انطاكية وسائر المشرق والاسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك، وقدس الأباتي مارون الشدياق، الرئيس العام للرهبانية المارونية المريمية، وقدس الأباتي مارون ابو جوده، الرئيس العام للرهبانية الأنطونية، والأم سيلفستر العلم، النائبة العامة والرئيسة الإقليمية لرهبنة الوردية في لبنان، عن مكتب رابطة الرهبانيات النسائية.

وتابع “ونعرب عن شكرنا لصاحب الغبطة غريغوريوس الثالث، ولسيادة المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى، المعاون البطريركي للسريان الكاثوليك، الذي غادر لبنان لخدمة راعوية في اوستراليا، وللرئيسين العامين السابقين: الأباتي بطرس طربيه والأباتي داود رعيدي، وللأم ماري كلود نداف. إننا نؤكد لهم جميعا محبتنا وصلاتنا”.

وقال: “وثيقتان لقداسة البابا فرنسيس إقتضتا أن نعالج شؤونا راعوية حول الزواج والعائلة. هما الإرشاد الرسولي “فرح الحب”، والإرادة الرسولية “يسوع العطوف الرحوم”.

أضاف “الشأن الراعوي” في دورتنا يختص “بالمرافقة العائلية”. الإرشاد الرسولي “فرح الحب” يتوسع في هذا الموضوع في فصله السادس فيعتبر “من الضروري مرافقة الزوجَين، خلال السنوات الأولى من حياتهما الزوجية، لإغناء وتعميق القرار الواعي والحر بحب بعضهما البعض حتى النهاية، وبخاصة عندما يعيش الأزواج أزمة حب وعاطفة بسبب تضاؤل الإنجذاب الجسدي” (الفقرة 217). إنها مرافقة راعوية يشارك فيها أزواج ذوو خبرة حياتية وحركات كنسية. تعمل هذه المرافقة على إحياء الروحانية العائلية والصلاة والمشاركة في ليتورجيا الأحد، وتكشف أهمية بذل الوقت للعيش معا، وسماع الواحد الآخر، ومساندة الواحد الآخر. إن الرعية هي المكان الأمثل لممارسة هذه الراعوية العائلية (راجع الفقرتين 223-224)”.

وتابع “يعدد الإرشاد الرسولي “فرح الحب” تحدي الأزمات الناتجة عن الحياة الزوجية والعائلية، وعن جراح قديمة في حياة أحد الزوجين أو كليهما (الفقرات 232-240). وهي أزمات، إذا لم تعالج بالمرافقة الراعوية، أدت إلى فشل الحياة الزوجية وكسر رباطها.

وثمة مرافقة للأزواج الذين كسروا رباطهم الزوجي سواء بالهجر أم بالإبطال أم بالفسخ. فتسعى المرافقة إلى مصالحتهم (الفقرتان 242-243)، وإلى تجنيب أطفالهم صدمات هذا الواقع وهم ضحاياه البريئة (راجع الفقرة 245)”.

وقال: “ويستكمل الإرشاد الرسولي، في فصله الثامن، هذه المرافقة بتمييز الحالات الشاذة عن القانون، وكيفية مقاربتها الراعوية. “فالكنيسة ملزمة بأن ترافق باهتمام أبناءها الأكثر ضعفا الذين يعانون من حب مجروح ومفقود، لتعيد إليهم الثقة والرجاء. فهي مثل ضوء المنارة في الميناء، والسراج في وسط الناس، لتنير الذين ضلوا طريقهم، ويوجدون في قلب العاصفة. الكنيسة في ذلك أشبه بمستشفى ميداني” (الفقرة 296).

إن هذه المرافقة الراعوية المتنوعة توجب على كل أبرشية إنشاء “مركز للإصغاء والمرافقة” إلى جانب “مركز التحضير للزواج” الذي يلزم الخطاب بمتابعة دوراته، وفقا للبرامج المعدة من اللجنة الأسقفية للعائلة والحياة، لكي يحصلوا على الإذن بعقد زواجهم”.

وتابع “أما “الشأن القانوني” في الزواج والعائلة، فترسمه الإرادة الرسولية “يسوع العطوف الرحوم”. وهو أن الأسقف في أبرشيته راع ورأس، وبالتالي قاض على المؤمنين الموكولين إلى عنايته (المقدمة). وبهذه الصفة يسهر على حماية الأزواج في الأمانة لعهد الحب والرباط الزوجي، ويتابع باهتمام دعاويهم القضائية ساعيا إلى مصالحتهم وإلى حماية أولادهم من الصدمات النفسية كاملا على أن ينعموا بعاطفة أبيهم وأمهم. وبكونه قاضيا، على الأسقف أن يحكم في القضايا التي تعددها الإرادة الرسولية وتُسمى “المحاكمة الأقصر أمام الأسقف (قواعد خاصة، المادة 14). فلكي يقوم الأسقف بواجبه الراعوي والقضائي هذا يحتاج إلى إنشاء هيئة تساعده في خدمته (قواعد عامة، المواد 1-6)”.

وقال: “ليست الغاية من الإصلاح في قانون المحاكمات الزواجية، الذي أجرته هذه الإرادة الرسولية، تسهيلا لدعاوى بطلان الزواج، بل الإسراع في بتها إيجابا أو سلبا. فالتأخير والمماطلة يتعبان الأزواج المعنيين، ويحملانهم على اتخاذ مواقف معادية للكنيسة ولمحاكمها، وعلى ارتكاب الخطيئة، كما قال المكرم البابا بيوس الثاني عشر. ويهدف الإصلاح إلى أن تتوفر لكل زوج إمكانية اللجوء إلى المحكمة عبر المعونة القضائية (راجع القسم الثاني: قواعد عامة المواد 1-6).

أضاف “إن الإصلاح الذي أجراه قداسة البابا فرنسيس على أصول المحاكمات الزواجية، عبر الإرادة الرسولية المذكورة، مرتبط ارتباطا وثيقا بجمعية سينودس الأساقفة حول الزواج والعائلة، كمطلب من آباء السينودس. ولذا، ذكره البابا فرنسيس في الإرشاد الرسولي “فرح الحب” كوجه راعوي قانوني، في الفصل السادس، حول مرافقة الأزواج (راجع الفقرة 244). إن الأساس في الخدمة الأسقفية راعوي، ويمس جوهرها، أما القضائية فضرورية، ولكن غير جوهرية. وهي مفيدة، وملأى بالثمار إذا اتصفت بروح الخدمة (diaconia). الأسقف هو الرأس والخادم، فيما النائب القضائي والقضاة خدام وأدوات ومعاونون مهمون للأسقف. وبما أن الأسقف “قاض وطبيب”، من واجبه أن يداوي الشخص المجروح، ليحصل من الله على الشفاء والمغفرة، ويتصالح مع الكنيسة. والأسقف المقام من الروح القدس صورة المسيح ومكانه هو قبل أي شيء خادم الرحمة الإلهية التي يمارسها عبر سلطته القضائية. إنه في كل ذلك يطبق مبدأي التدبير والرحمة (راجع مقدمة الإرادة الرسولية)”.

وتابع “أما الموضوع الثاني لدورتنا بشأن “اليوبيل الذهبي للمجلس”، فنجد بين أيدينا دراسة أعدتها اللجنة المعنية بعنوان: “إستدراك المستقبل في سبيل راعوية إستباقية”، ومشروع “الخطة المقترحة”، على مدى الثلاث سنوات المقبلة. وسيكون لهذا الموضوع الوقت اللازم”.

وقال: “أما الموضوع الثالث فهو الإطلاع على تقارير اللجان والهيئات، وإجراء الإنتخابات في الوظائف الشاغرة”.

وختم “بالإتكال على عناية الله، وأنوار الروح القدس، وشفاعة أمنا مريم العذراء، نبدأ أعمالنا، راجين لها النجاح والثمار المنشودة من جودة الله”.

ثم كانت كلمة المونسينيور سانتوس الذي قال: “إنه لشرف كبير لي تمثيل السفارة البابوية في الدورة ال 51 لجمعية البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان والتي تحتفل بيوبيلها الذهبي. وتتناول هذه الجمعية العمومية مسائل كنيسة وقانونية متعلقة بالزواج والعائلة. تلك العائلة التي تعطي الحياة لمجتمع اليوم والتي من دونها المجتمع لن يكون موجودا”.

وأضاف: “كما قال قداسة البابا فرنسيس نحن بحاجة لمساعدة الشباب على اكتشاف قيمة وغنى الزواج. يجب على الشباب أن يلمسوا أهمية هذه الوحدة الكلية التي تغني وتسمو البعد الاجتماعي للوجود”.

بعدها بدأت جلسات العمل المغلقة، على أن تستمر أعمال الدورة لغاية ظهر يوم السبت المقبل حيث سيصدر البيان الختامي ويتناول كل المواضيع التي تم بحثها.-انتهى-

——–

army

مناورة حول التدخل لدى حصول حوادث كيميائية وإشعاعية وبيولوجية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 06 تشرين الثاني 2017 البيان الآتي:

تحيط هذه القيادة المواطنين علماً، بأنه ستقوم وحدات من الجيش بالاشتراك مع فرق مختصة من وزارة الصحة العامة، بإجراء مناورة حول التدخل لدى حصول حوادث كيميائية وإشعاعية وبيولوجية.

وذلك في معرض رشيد كرامي الدولي – طرابلس بتاريخ 7 / 11 / 2017 ما بين الساعة 10.00 والساعة 12.00.-انتهى-

—–

naeem-hassan

نعيم حسن تلقى اتصالا من رئيس الجمهورية:

 لأعلى درجات الوعي والتعقل وتغليب المصلحة الوطنية

(أ.ل) – تلقى شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن اتصالا هاتفيا من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، جرى خلاله “التداول بالأوضاع الراهنة في البلاد عقب إعلان الرئيس سعد الحريري استقالته من رئاسة الحكومة”.

وأكد الشيخ حسن “ضرورة التعامل بأعلى درجات الوعي والتعقل والحكمة وتغليب المصلحة الوطنية وروح التعاون، لإخراج البلد من الأزمة بما يضمن مشاركة جميع أطياف الشعب اللبناني ومكوناته الأساسية، وبما يعزز مؤسسات الدولة في إطار الدستور وتثبيت الاستقرار”.-انتهى-

——-

images[3]

دريان بحث مع زوار دار الفتوى في تطورات المرحلة الراهنة

(أ.ل)- استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، رئيس “حزب الحوار الوطني” المهندس فؤاد مخزومي وعرض معه شؤون الدار والأوضاع العامة في البلاد.

واستقبل المفتي دريان الامين العام للحزب الديموقراطي اللبناني وليد بركات.

كما استقبل ايضا وفدا من اطباء وفاعليات من عكار برئاسة الدكتور راني موسى الذي عرض عليه “اقتراح مشروع لمنطقة عكار يعزز العيش المشترك في المنطقة”.-انتهى-

——

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الاثنين 06/11/2017 البيان الآتي:

ستقوم وحدات من القوات البحرية والقوات الجوية في الجيش، بالاشتراك مع السفينة الحربية الالمانية FGS MAGDEBURG  التابعة للقوة البحرية العاملة ضمن قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، بإجراء تمارين تدريبية  في عرض البحر قبالة بلدة عمشيت بتاريخ 7/11/2017 ما بين الساعة 9.00 والساعة 11.00.

لذا تدعو قيادة الجيش، الصيادين وأصحاب مراكب النزهة، إلى عدم الاقتراب من بقع التمارين في التوقيت المذكور أعلاه.

وبتاريخي 6 و7 / 11 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية ليلية – نهارية قبالة شاطئ البترون تتخللها عمليات برمائية وإبرار، بالاضافة الى تمارين أخرى في منطقة كفتون – الكورة. وبتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدتي الحلوسية و شمع-الجنوب-انتهى-

——–

dabbousi

دبوسي عرض مبادرته لجمعية ارادة:

سنعمل على توقيع بروتوكول تعاون في مرحلة لاحقة

(أ.ل) – التقى رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي وفدا من جمعية “إرادة”، في حضور مستشار الرئيس سعد الحريري للتعاون الدولي ومنسق مبادرة “طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية” الدكتور نادر الغزال. وتحدث رئيس الوفد المهندس عبد الله شاهين، منوها ب”الإنجازات غير المسبوقة التي تتحقق في الغرفة لا سيما “مختبرات مراقبة الجودة” والمؤسسات والمشاريع القائمة فيها وهي في الحقيقة مفخرة للمنطقة ولكل لبنان”.

واشار الى ان دبوسي شرح مرتكزات مبادرته “طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية”، وقال: “انها ومضة أمل لكل لبناني، ونحن نباركها ونؤيدها وندعمها، وهي مكتملة العناصر، وتشكل فرصة متقدمة تساعد على تطوير الإقتصاد الوطني، وتوفر الكثير من فرص العمل، كما تعتبر وفي نفس السياق بوابة اقتصادية لإعادة بناء سوريا وبلدان الجوار العربي”. واضاف “نحن كرجال أعمال نجد أن هناك الكثير من الإمكانيات المتوفرة أمامنا لنتعاون بهدف إنجاح المبادرة لانها بادرة خير”.

واشاد بخدمات غرفة طرابلس، “لا سيما دوام عمل مختبرات مراقبة الجودة 24/24 والمعدات التقنية الحديثة والمتطورة جدا التي تحتضنها”، وقال: “نحن كرجال أعمال نقدر تقديرا عاليا آلية العمل على نطاق مختبرات مراقبة الجودة في غرفة طرابلس. ونتوجه بنصيحة صادقة الى كل الفاعليات الإقتصادية من صناعيين وتجار وزراعيين ورجال أعمال من كل المناطق اللبنانية للتوجه نحو تلك المختبرات للإستفادة من كل الخدمات التي توفرها في مختلف الإتجاهات”.

من جهته، رحب دبوسي بزيارة الوفد، معتبرا انها “خطوة على طريق بناء علاقات بعيدة المدى، لا سيما على مستوى مبادرتنا “طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية”، التي تشرفنا بان قدمنا لهم جميعا كتاب – مبادرتنا ليطلعوا على ما تخزنه طرابلس من كنوز نضعها بتصرف جميع اللبنانيين، وإن التعاون مع هذه النخبة من القيادات ومن مختلف مواقعهم يصب في مصلحة إنقاذ ودعم الإقتصاد الوطني”.

وخلص “أعود لأتوجه بشكري الخالص الى أركان جمعية “إرادة” الذين شرفونا بزيارتهم لإبداء تأييدهم ودعمهم لمبادرتنا “طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية” وفي مرحلة لاحقة سنعمل على توقيع بروتوكول تعاون لنضع كل مشاريع وخدمات غرفة طرابلس ولبنان الشمالي بتصرف جمعية “إرادة”.-انتهى-

——

army

قيادة الجيش تشير لعدم تبيّن أي مخطط لوقوع عمليّات إغتيال

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه أمس الأحد 05 /11/ 2017 البيان الآتي:

تشير قيادة الجيش إلى أنه بنتيجة التوقيفات والتحقيقات والتقصيات التي تجريها باستمرار، بالإضافة إلى المعطيات والمعلومات المتوافرة لديها، لم يتبيّن لها وجود أي مخطط لوقوع عمليات اغتيال في البلاد.-انتهى-

—–

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الاثنين 06 تشرين الثاني 2017 البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 10.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: ميس الجبل، رميش وطيرحرفا.

واعتباراً من 9/ 10/ 2017 ولغاية 17 /11/ 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية  ليلية ونهارية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام مفرقعات نارية.

واعتباراً من 2/ 10 /2017 ولغاية 1 /12/ 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام المتفجرات.

واعتباراً من 1 /10 /2017 ولغاية 31 /12 /2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 20.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي جبل المالح وأكروم – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة – اللقلوق، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.-انتهى-

—–

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

JosephAoun_1[1]

نشرة الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 العدد 5403

قائد الجيش في أمر اليوم: للتصدي بقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة  بهدف إثارة الفتنة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *