الرئيسية / النشرات / نشرة الجمعة 3 تشرين الثاني 2017 العدد 5390

نشرة الجمعة 3 تشرين الثاني 2017 العدد 5390

berri1-3-11-2017

berri3-11-2017

berri3-3-11-2017

بري التقى مستشار المرشد الايراني ولايتي

والسفير المصري يرحب بزيارته ولقائه الرئيس السيسي قريباً

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم رئيس التحالف الوطني العراقي وزعيم تيار الحكمة السيد عمار الحكيم والسيد علي الحكيم ، وتناول معه التطورات في المنطقة والعلاقات بين البلدين.

ثم استقبل السفير المصري في لبنان نزيه النجّاري الذي قال بعد اللقاء : تشرفت بلقاء دولة الرئيس بري في سياق الإعداد لزيارة يقوم بها دولته ويشرفنا في مصر ، ويلتقي خلالها بفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي.وقد تناولت مع دولته عدداً من القضايا  تتعلق بالاوضاع في لبنان والمنطقة والتوترات المحيطة بكل من مصر ولبنان . واستعرضت معه الجهود المصرية في المصالحة  الفلسطينية تحديداً ، حيث ان الرئيس بري شخصية لها وزنها على الساحتين اللبنانية والاقليمية كما ان لدولته دوراً مهماً واسهاماً مقدّراً في حفظ الاستقرار والتوازن في لبنان .ويسعدني ان اتشرف بشكل منتظم في لقائه والتعرف منه على قراءته للوضع العربي والاقليمي ونقل تقديراته الى القاهرة .

واستقبل الرئيس بري بعد الظهر مستشار المرشد الايراني للشؤون الدولية الدكتور علي اكبر ولايتي والوفد المرافق والسفير الايراني محمد فتحعلي، ودار الحديث حول الاوضاع الراهنة في المنطقة والعلاقات اللبنانية-الايرانية. وقال ولايتي بعد الزيارة : كان لقاء طيب جداً مع الصديق العزيز والاخ الكريم دولة الرئيس بري الذي اعتدنا ان نلتقي به منذ 30 عاماً،  ونظرتنا تجاهه نظرة ايجابية وطيبة .كان اللقاء ايجابياً ومفيداً جداً وهنأنا دولته بمناسبة الانتصارات الاخيرة التي حققها لبنان حكومةً وشعباً وكانت وجهات نظرنا متفقة على ان هذه الانتصارات في العراق وسوريا ولبنان هي انتصارات حققتها المقاومة وشعوب هذه البلدان .ان الاميركيين من خلال دعمهم للصهاينة وان الصهاينة انفسهم حاولوا دائماً بأن يكسروا ويحطموا المقاومة هذه ، ومارسوا اكبر الضغوط على سوريا في هذا الصدد باعتبارها الحليف الاساسي للمقاومة . وان الاميركيين  في تموضعهم شرق الفرات يسعون الى تقسيم سوريا الى جزئين ، وكما لم ولن ينجحوا في العراق فانهم لن ينجحوا ايضاً في سوريا ، وسنشهد في القريب العاجل تقدم القوات الحكومية والشعبية في سوريا في شرق الفرات وتحرير مدينة الرقة بإذن الله . وقد كنا على اتفاق تام في هذا الموقف وفي هذا التنبؤ بالنسبة للمستقبل مع دولة الرئيس بري.-انتهى-

—–

pocketarmy3-11-2017

توزيع نحو 20.000 حقيبة مدرسية على عددٍ من طلاب المدارس في المناطق اللبنانية

(أ.ل) – قامت وحدات من الجيش  في إطار برنامج التعاون العسكري – المدني CIMIC وبتمويل من وحدة التعاون العسكري – المدني في السفارة الأميركية CMSE، بتوزيع نحو 20.000 حقيبة مدرسية تحتوي كلّ منها كميّة من القرطاسية، على عددٍ من طلاب المدارس في المناطق اللبنانية كافة، كما جرت عروض ترفيهية للطلاب المذكورين، بالتعاون مع مؤسسة (Kristee Kids Events).-انتهى-

——-

shkeir3-11-2017

إطلاق المرحلة 2 من برنامج Lebanon Climate Act في غرفة بيروت

شقير: لبنان لم يعد قادرا على إدارة الظهر لالتزاماته تجاه التغير المناخي

(أ.ل) – نظمت غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان اجتماع “الرؤساء التنفيذيين بملف المناخ” أو (Executive Climate Meeting) برئاسة رئيس الغرفة محمد شقير بهدف إطلاق المرحلة الثانية من برنامج الـLebanon Climate Act.

وذكرت الغرفة ان “Lebanon Climate Act” هو برنامج تنظمه جمعية Green Mind مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP، بالتعاون مع مصرف لبنان وإتحاد الغرف اللبنانية، وهو برنامج يهدف إلى دعم النمو الاقتصادي بشكل يعود بالفائدة إلى المجتمع وذلك من خلال مواجهة تحديات التغير المناخي.

حضر الاجتماع الرؤساء التنفيذيين للشركات التي انضمت إلى برنامج Lebanon Climate Act، وهدف إلى تشجيع مشاركتهم في البرنامج في المرحلة الثانية منه. وإنضم اليهم عدد من الشركات التي نجحت في وضع استراتيجياتها لمحاربة التغير المناخي في المرحلة الأولى من البرنامج لمشاركة تجربتهم ومكاسبهم.

شقير

والقى شقير كلمة، قال فيها: “اللقاء اليوم له طابع خاص، ولا سيما انه يهدف الى تشجيع الشركات على الانخراط أكثر فأكثر في برنامج Lebanon Climate Act والذي ينسجم الى حد بعيد مع اهدافنا المتعلقة بالبيئة وضرورة التزام الشركات بمتطلبات هذا الجانب”.

اضاف: “اليوم أعود وأعلن، اننا دائما على استعداد لفتح أبواب غرفة بيروت وجبل لبنان امام اي مبادرة بيئية، لأن هذا الجانب لم نغلقه يوما، وهو ظهر جليا بمجوعة من المبادرات التي قامت بها الغرفة”.

وقال: “لبنان لم يعد قادرا على إدارة الظهر لالتزامته تجاه التغير المناخي، فاتفاقية باريس للمناخ التي وقع عليها لبنان، وضعت التزامات لتخفيض نسبة الانبعاثات وكذلك شروط ومعايير لتصدير المنتجات اللبنانية. لذلك بعد العام 2030 هناك صعوبة بمكان ان لم يكن استحالة لتصدير منتجات المصانع التي لم تخفض نسبة انبعاثاتها بالنسبة المحددة الى الدول الموقعة على اتفاقية باريس، ولا سيما الى الاتحاد الاوروبي. من هنا كانت شراكتنا مع جمعية Green Mind في انجاح هذا البرنامج الذي تنفذه لتوعية شركات القطاع الخاص على هذه التزامات وأهمية تنفيذها”.

وأعلن شقير سلة من الحوافز الخاصة التي يقدمها اتحاد الغرف اللبنانية لدعم الشركات التي انضمت الى البرنامج.

زعرور

من جهتها، اكدت رئيسة جمعية Green Mind ندى زعرور ان “هدف هذا التعاون هو مساعدة لبنان على تحقيق أهدافه المتعلقة بتخفيض انبعاثات الكربون التي التزم بها خلال مؤتمر باريس للتغير المناخي الـ COP 21، وذلك عبر إشراك أكبر عدد ممكن من الشركات الخاصة في إعداد وتطبيق إستراتيجيات عمل بيئية لمحاربة التغير المناخي، من خلال مشاركتهم في برنامج الـLebanon Climate Act”.

ابو جودة

وقدمت مديرة مشروع تغيرالمناخ في برنامج الامم المتحدة الانمائي ووزارة البيئة ليا قاعي أبو جوده، شرحا عن الدليل الذي أصدره فريق الـLebanon Climate Act لمساعدة الشركات على مواجهة تحديات التغير المناخي بشكل يعود بالفائدة الإقتصادية إليهم وإلى المجتمع.

وتخلل الإجتماع إعلانا عن خريطة الطريق للمرحلة الثانية من برنامج الـLebanon Climate Act في 2017/2018، وتجديد مذكرة التفاهم بين جمعية Green Mind وإتحاد الغرف اللبنانية.-انتهى-

——

wizarat mal

وزارة المالية أوضحت سبب تدني قيمة المعاشات التقاعدية عن ت2

(أ.ل) – صدر عن وزارة المالية البيان الاتي:

“نتيجة المراجعات من قبل المتقاعدين الناتجة عن اعتقادهم بتدني قيمة معاشاتهم التقاعدية عن شهر تشرين الثاني من العام 2017. يهم وزارة المالية ان توضح ما يلي:

بتاريخ الاول من تشرين الاول عام 2017 قامت الوزارة بصرف المعاشات التقاعدية استنادا إلى القانون 46 الصادر بتاريخ 21/8/2017, حيث تضمنت المعاشات المصروفة عن شهر تشرين الأول أعلاه:

  1. معاش تقاعدي عن شهر تشرين الأول وفقا للسلسلة
  2. الفروقات المستحقة عن سلسلة الرتب والرواتب والتي تضمنت صرف الفرق المستحق من 21/ آب/2017 ولغاية 30/9/2017
  3. بالاضافة الى استرداد سلفة غلاء المعيشة المصروفة سابقا عن الفترة من 21/ آب/2017 ولغاية 30/9/2017.

بتاريخ الأول من تشرين الثاني 2017 تم صرف المعاشات التقاعدية العائدة لذات الشهر متضمنة الزيادة المستحقة بموجب القانون رقم 46/2017. مما دفع المتقاعدين إلى الإحساس الخاطئ بتدني معاشاتهم التقاعدية مقارنة مع الشهر السابق الذي تضمن فروقات،

عليه, يهم وزارة المالية أن توضح أن المعاشات التي حولت إلى المصارف في أول شهر تشرين الثاني، احتسبت بشكل صحيح استنادا إلى المادة 18 من القانون رقم 46/2017.

كما تفيدكم الوزراة أنه أصبح بإمكانكم الحصول على إفادة بمعاشكم التقاعدي من خلال المحتسبيات التابعة لها في جميع المناطق اللبنانية”.-انتهى-

—–

 ghattaskhoury

ندوة حول صراع الحضارات للمجلس الثقافي للبنان الشمالي برعاية الخوري

(أ.ل) – نظم المجلس الثقافي للبنان الشمالي، وبرعاية وزير الثقافة الدكتور غطاس الخوري، ندوة بعنوان” صراع الحضارات المزعوم” من منظور تاريخ العلم – تاريخ الرياضيات العربية مثالا، تحدث فيها الدكتور محمد الحجيري المحاضر في كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية – الفرع الثالث في طرابلس، وذلك في إطار أيام طرابلس الثقافية التي يقيمها المجلس بمشاركة الهيئات الثقافية في طرابلس والشمال تحضيرا لإحتفالية طرابلس عاصمة للثقافة العربية 2023.

وحضر الندوة في الرابطة الثقافية في طرابلس المدير العام السابق لوزارة الثقافة فيصل طالب ممثلا وزير الثقافة الدكتور غطاس خوري،السفير السابق الدكتور خالد زيادة، رئيس الرابطة الثقافية رامز فري، أمين عام منتدى الضنية الثقافي أحمد يوسف، رئيس بلدية بخعون زياد جمال، العميد الدكتور أحمد العلمي، العميد الدكتور نصر الله نصر الله وحشد من الأساتذة والطلاب الجامعيين ومهتمون.

وقدم للندوة رئيس المجلس الثقافي للبنان الشمالي صفوح منجد معرفا بالدكتور الحجيري وبشهاداته الأكاديمية ومحاضراته في لبنان والدول العربية والأجنبية إضافة إلى مؤلفاته ومقالاته العلمية.

كما اشار إلى أهمية الندوة وموضوعها الهادف إلى إستعراض مفهوم الحضارات الجزئية المتصارعة المزعومة وإقامة الدليل على وهمية هذا المفهوم، وكذلك محاولة إعطاء تعريف مبسط للحضارة بوصفها مخزونا لمنجزات المجتمعات البشرية في تفاعلها في ما بينها إضافة إلى تناول مثل موجز من تاريخ المعارف الرياضية يثبت بصورة دامغة وحدة الحضارة وإستمراريتها وموضوعيتها.

وفي مستهل مداخلته تناول الدكتور حجيري “التعاريف” المتضاربة لمفهوم الحضارة والذي يعتمد أحيانا العمران أساسا ومرات أخرى يرتكز على العلم أو الثقافة أو الإنتاج الإقتصادي أو المعتقدات الدينية، وإستعرض مفهوم الحضارات الجزئية المتصارعة مبينا المغزى الدقيق لهذه الحضارات، كما تناول أمثلة موجزة من تاريخ المعارف الرياضية تثبت بصورة لا ريب فيها وحدة الحضارة المعرفية العلمية وإستقلاليتها عن عامل الإنتماء البشري.

وتناول مقاربة “لتعريف الحضارة كمقولة فلسفية تاريخية إجتماعية مرتبطة جدليا بتفاعل المجتمع البشري مع ذاته ومع محيطه الكوني، وقال: تبين إكتشافات علم الإنتروبولوجيا ونظرية المعرفة أن الحضارة ليست بكنز وقعت عليه بالصدفة مجموعة من الكائنات العاقلة إنما هي نسيج تراكمي معقد مكون من إنجازات ملموسة ومن علاقات تبنى بين الناس أنفسهم وبينهم وبين محيطهم الكوني”.

وتابع “يراد عادة من تجزئة الحضارة الدلالة على حقبة تاريخية معينة ربما بغية تسهيل دراستها ولكن الأمر قد حور فإذا بنا نجد الحضارات الجزئية متصارعة متقاتلة يجري إلباسها معتقدات تناحرية لا تمت إلى جوهر الحضارة الحقيقية بصلة، وقد أصبح معروفا منذ زمن بعيد أن الصراعات بين الناس لها جذورها الإقتصادية، وهي تتستر طورا بالشعارات الدينية أو الشعارات القومية أو العنصرية حيث نواجه محاولة قديمة – جديدة لإستنباط شكل جديد لهذه الشعارات تحت مسمى جديد” صراع الحضارات”.

وتابع “إبادة ملايين البشر من الهنود الحمر عقب إكتشاف أميركا لم تجر كنتيجة لوجود صراع بين الحضارات ولا لأن الهنود الحمر من الكفرة الأوباش بل جرت تلك الإبادة بسبب طمع بعض المستوطنين بالأراضي الغنية الخصبة للسكان الأصليين وبسبب إنعدام الروادع الأخلاقية الحضارية التي ينبغي أن تحمي الضعيف من بطش القوي وذلك إنسجاما مع أبسط المبادىء الكونية ألا وهو مبدا التوازن وإحترام الحياة”.

وقال: “لذلك فالمذابح التي إرتكبت في حق قبائل السكان الأصليين في اميركا ليست بصراع حضارات بل هي إنتهاكات وحشية لقيم علم الأخلاق الإنساني، وهذه الحقيقة المؤلمة التي ستبقى أبد الدهر وصمة عار على جبين البشرية تنطبق أيضا على ما جرى في أرض فلسطين من إستيطان عدواني دموي للعصابات الصهيونية العنصرية على خلفية وعد بلفور”.

وبعد أمثلة من تاريخ الرياضيات ومن التراث المغمور خلص إلى القول:”الإستمرارية التاريخية للمعرفة البشرية هي آلية كونية راسخة وقد أثبتت البحوث في تاريخ النظرية الهندسية للمعادلات الجبرية مثلا أن ديكارت قد بدا بحوثه في مجال المعادلات الجبرية بالضبط من النقطة التي إنتهت إليها بحوث عمر الخيام في المجال المذكور، وعموما بدا العلماء الأوروبيون بحوثهم العلمية من النقطة التي إنتهت إليها بحوث اسلافهم علماء الحقبة العربية، فالمعرفة العلمية لا تعترف بالحدود الزمكانية ولا بالتحقيب الذي يذهب إليه بعض المؤرخين”. وأعقب ذلك نقاش وحوار.-انتهى-

——

army

الجيش: سلاح الجو التابع للعدو الإسرائيلي خرق أجواء الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الجمعة 03 /11/2017 البيان الآتي:

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، بتاريخه الساعة 8.00، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 11.25 من فوق بلدة كفركلا.

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي بتاريخه الساعة 1.25، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب باتجاه الشمال وصولاً حتى بنت جبيل، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 7.15 من فوق بلدة كفركلا.

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، عند الساعة 13.00  من يوم أمس، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة الناقورة، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، زحلة، المتن وبعبدا، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 18.05 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 17.20 خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء فجر اليوم الساعة 1.40 من فوق بلدة رميش.-انتهى-

——-

talal rislan

أرسلان: معنويات مشايخنا وأهلنا في حضر مرتفعة والنصر حتمي وأكيد

(أ.ل) – علق رئيس “الحزب الديمقراطي اللبناني” وزير المهجرين طلال أرسلان، في بيان على مجريات الأحداث التي تطال بلدة حضر السورية فقال : “لم ولن نستغرب ما كنا وما زلنا وسنبقى نقوله ونعلنه دائما عن غطرسة وإجرام العدو الإسرائيلي ومن خلفه ومن أمامه ومن ينفذ مشاريعه من نصرة وداعش وما يسمى بالجيش الحر وغيرهم من الإرهابيين، وما حدث اليوم ليس إلا دليلا إضافيا على إجرام جبهة النصرة وخلفها العدو الصهيوني”

أضاف “إننا على تنسيق متواصل لحظة بلحظة مع أهلنا في حضر ومع القيادة السورية ومع قيادة الجيش العربي السوري الباسل، وأهم ما في الأمر أن معنويات مشايخنا وأهلنا في حضر مرتفعة إلى أقصى الحدود، ولا خوف عليهم، إذ نصرهم حتمي ومؤكد، وكما يذكر القول: إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده ? وعلى اللهِ فليتوكل المؤمنون”.

وختم أرسلان متوجها بالتحية “إلى الرجال الرجال في حضر، من مشايخ وأطفال ونساء وشبان، التحية لكل هؤلاء الأبطال الصابرين الصامدين، وبالنصر وإياكم سنحتفل في حضر كما في كل سوريا”.-انتهى-

——-

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الجمعة 03 /11/2017 البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 12.30 والساعة 13.30، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة يارون- الجنوب.

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 13.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة يارون- الجنوب.

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: شمع، الحلوسية ورميش.

بتاريخه ما بين الساعة 10.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدتي ميس الجبل وطيرحرفا- الجنوب.

بتاريخ 3 / 11 / 2017 اعتباراً من الساعة 9.00 ولغاية الساعة 14.00، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل منطقة أنفة – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الرشاشة.

لذا تحيط قيادة الجيش المواطنين علماً بوجوب عدم الإبحار في المكان والزمان المذكورين أعلاه، حفاظاً على سلامتهم.-انتهى-

——–

hariri

الحريري التقى ولايتي

(أ.ل)- استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري قبل ظهر اليوم في مكتبه في السراي الحكومي، مستشار المرشد الايراني للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي يرافقه السفير الايراني محمد فتحعلي ووفد، في حضور مدير مكتب الرئيس الحريري نادر الحريري.-انتهى-

——-

saraf3-11-2017

الصراف بحث مع السفيرة الأميركية التعاون العسكري والتقى الحريري

(أ.ل) – استقبل معالي وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصرّاف السفيرة الأميركية لدى لبنان اليزابت ريتشارد، وأجرى معها جولة أفق تناولت الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، كما تمّ بحث العلاقات الثنائية، لا سيّما التعاون العسكري بين لبنان والولايات المتحدة.

على صعيد آخر، استقبل الوزير الصرّاف أمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري، وتناول معه الأوضاع الداخلية والمستجدات على الساحة المحلية.-انتهى-

——

riashi

الرياشي: نعمل من أجل وضع قانون للجرائم الإلكترونية

(أ.ل) – أكد وزير الإعلام ملحم الرياشي خلال افتتاح مؤتمر حماية الإعلام من القرصنة في السراي أننا “نعمل من أجل وضع قانون الجرائم الإلكترونية وصولا إلى إقرار لبنان بالإتفاقيات الدولية لحماية الملكية الفكرية والصناعية والأعمال الفنية”.

ودعا رئيس الحكومة سعد الحريري إلى “العمل على إنشاء لجنة نيابية عامة متخصصة بحماية الملكية الفكرية”.-انتهى-

——

 

جوزاف عون بحث مع الصراف الأوضاع الأمنية

والتقى سكرية وخوري وقبلان ووفد جمعية أنصار الوطن

(أ.ل) – زار وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصرّاف قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، حيث بحث معه الأوضاع الأمنية في البلاد، ومهمّات المؤسسة العسكرية واحتياجاتها المختلفة.

من جهة أخرى، استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، النائب الوليد سكرية، وتناول البحث الأوضاع العامة والتطورات الراهنة في البلاد، كما استقبل مدير الشؤون السياسية في وزارة الخارجية السفير غدي خوري، ثم قنصل لبنان العام في ديترويت السيد بلال قبلان، ووفداً من جمعية أنصار الوطن برئاسة السيد شكري سابا، وجرى التداول في شؤون مختلفة.-انتهى-

——

أحمد قبلان: أي لعبة حرب إسرائيلية أو إقليمية باتجاه لبنان

ومقاومته ستتحول كرة نار هائلة في المنطقة

 

(أ.ل) – ألقى المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان خطبة الجمعة في مسجد الإمام الحسين في برج البراجنة، أشار فيها إلى أن “الاشتباكات في المنطقة معقدة، والرهان يبقى على تعزيز تفاهمات اللبنانيين وتصالحهم، وتمتين جبهتهم الداخلية، تحت سقف المصلحة الوطنية العليا، فكلنا مسؤولون عن تحقيق الاستقرار الذي يفترض جهودا مضاعفة، لا سيما في هذه المرحلة الصعبة التي ترخي بأعبائها على الأوضاع المعيشية والحياتية، وباتت تتطلب معالجات جدية وجذرية، وحلول عملية وعملانية لكل الملفات الشائكة”.

وأضاف “لقد بحت الأصوات ونحن نشكو من الفساد، – مناقصات مشبوهة وتوزيع مغانم ومناصب، محاصصة – وكلت الألسن ونحن نحذر ونقول: ابنوا الدولة، وطبقوا القانون، وفعلوا القضاء، وراقبوا وحاسبوا، وأدخلوا السجون كل من يدان، فحيتان المال كثر، والمتطاولون على خزينة الدولة ومواردها لا يعدون، وهم معروفون بالأسماء، فلماذا لا يحاسبون ويحاكمون؟ لماذا الفقراء فقط تغص بهم السجون؟ وتسطر بحقهم البلاغات ومذكرات التوقيف، أين أصبح العفو العام؟ ولماذا التسويف والمزايدة في قضية تعتبر الدولة هي المسؤول الأول عنها، لأنها قصرت بحق الناس وفشلت في تأمين الحد الأدنى من واجباتها تجاه مواطنيها الذين تخلت عنهم وأهملتهم وحرمتهم وغبنتهم فأصبحوا ضحايا الفقر والرذيلة والجريمة”. وأكد “أننا مع العدالة ومع الانتظام العام، ولكننا نرفض الظلم، فلماذا يسجن من يسرق دراجة أو ربطة خبز، ولا يسجن من يجوع شعبا بأسره ويسرق وطنا، فهل هذه هي العدالة التي يسعى العهد الجديد لتحقيقها! إن وطنا بلا عدالة اجتماعية مصيره الخراب، ودولة بلا قوانين ومؤسسات وإدارات وإنماء وفرص عمل لا تقوم، وهذه معادلة ثابتة، وعلى أهل السلطة في لبنان أن يعلموها ويعملوا بموجبها، ويلتزموا تطبيقها، وإلا فإن كل ما يطرح من عناوين إصلاحية وتغييرية، ويحكى عن مشاريع ومخططات وبرامج تنموية واقتصادية، ما هو إلا وهم. فلنحزم أمرنا، ونوجه البوصلة نحو النهوض بالوطن، وبناء الدولة، وتفعيل المؤسسات والهيئات الرقابية، وفق مبدأ الثواب والعقاب، وخارج كهوف الطائفية والمذهبية البغيض، كي نصل معا وبشراكة وطنية كاملة إلى ما يرسخ ثوابتنا، ويحمي بلدنا”.

وتطرق إلى العلاقة مع سوريا بالقول: “إننا نؤكد على العلاقة الأخوية مع سوريا، ونطالب بتطويرها وتعزيزها، ونرفض أية شروط وإملاءات من هنا أو هناك، لأن ما بين لبنان وسوريا لن تقدر على شطبه بعض السياسات الفاشلة، التي أحرقت المنطقة وهجرت شعوبها، وشوهت إسلامنا”.

وختم “نعم أيها الإخوة نحن مع المقاومة ونرفض رفضا قاطعا أن يوجه إليها وإلى بيئتها أي اتهام وأي تهديد، لا من قريب ولا من بعيد، وليعلم الجميع أن من يحاول اللعب بنار الحرب على لبنان سيكون هو الخاسر، وسيكون لبنان بجيشه ووحدة شعبه وقوة مقاومته هو المنتصر الأكبر، لأنه يملك من أوراق القوة المسطورة ما يمنع حربا مع إسرائيل، ويفاجئ الجميع. نحن متأكدون من أن أي لعبة حرب إسرائيلية أو إقليمية باتجاه لبنان ومقاومته حتما ستتحول كرة نار هائلة في المنطقة، ولن يخرج منها لبنان إلا منتصرا عزيزا والأيام شواهد إن شاء الله تعالى”.-انتهى-

——

علي فضل الله: لمعالجة المشكلات المزمنة لأبسط مقومات حياة اللبنانيين

 

(أ.ل) – ألقى العلامة السيد علي فضل الله، خطبتي صلاة الجمعة، من على منبر مسجد الإمامين الحسنين في حارة حريك، في حضور عدد من الشخصيات العلمائية والسياسية والاجتماعية، وحشد من المؤمنين، ومما جاء في خطبته السياسية:

“عباد الله، أوصيكم وأوصي نفسي بما أوصى به الإمام الرضا تلميذه السيد عبد العظيم الحسن، الذي يطلق عليه الشاه عبد العظيم، حين قال له: “يا عبد العظيم، أبلغ عني أوليائي السلام، وقل لهم أن لا يجعلوا للشيطان على أنفسهم سبيلا، ومرهم بالصدق في الحديث، وأداء الأمانة، وترك الجدال في ما لا يعنيهم، وإقبال بعضهم على بعض، والمزاورة، ولا يشغلوا أنفسهم بتمزيق بعضهم بعضا، فإني آليت على نفسي أنه من فعل ذلك، وأسخط وليا من أوليائي، دعوت الله ليعذبه في الدنيا أشد العذاب، وكان في الآخرة من الخاسرين. أيها الأحبة، ونحن نستعيد ذكرى هذا الإمام الذي ارتحل إلى ربه في السابع عشر من شهر صفر، لنتأمل كيف توعَّد من يثيرون الأحقاد والبغضاء بين المؤمنين، لأي سبب، بالدعاء عليهم، ليتحملوا عندها النتائج. ويقول الإمام أيضا في وصيته: “وعرفهم أن الله قد غفر لمحسنهم، وتجاوز عن مسيئهم، إلا من آذى وليا من أوليائي، أو أضمر له سوءا، فإن الله لا يغفر له حتى يرجع عنه، فإن رجع عنه، وإلا نزع روح الإيمان عن قلبه، وخرج عن ولايتي، ولم يكن له نصيب في ولايتنا”. هذه هي الصورة التي أرادها الإمام الرضا لنفسه ومحبيه. وبغيرها، لا يمكن لهم أن ينسبوا أنفسهم إليه أو أن يكونوا من محبيه، فمحبته ثمنها الالتزام بكل ما أمر به، وعلينا أن ندفع هذا الثمن، وبذلك نكون أفضل، ونقدر على مواجهة التحديات”.

وقال: “البداية من لبنان، الذي طوى سنة من عهد جاء محملا بالوعود والآمال بإخراج البلد من كثير مما يعانيه إنسانه. ومن حق اللبنانيين أن يطلعوا على ما حصل خلال هذه السنة من إنجازات، وإذا كان من عراقيل أو إخفاقات، فلا بدَّ من إطلاع الرأي العام عليها، ومن واجب المسؤول أن يقدم حسابه للناس. ونحن هنا، لا نريد أن نقيم العهد في سنة واحدة، وخصوصا بعد أن اصطدم بالكثير من الملفات الشائكة والمعقدة، ولكن من حق اللبنانيين أن يتوقَّفوا عندما يستمعون إلى من هو في أعلى موقع في الدولة في حديثه عن واقع البلد وتقييمه لأسباب إخفاق المرحلة السابقة، عند مقولة إن مواجهة الفساد لم تتوفر ظروفها بعد، من دون أن يبين ما هي الظروف، ومتى تتوافر، أو عندما يقول إنَّه لا يمكن فتح معركة الفساد قبل أن تتركز أركان الدولة، وهنا أيضا من دون توضيح متى وكيف سيتم هذا التركيز، أو في قوله إن المحاصصة أمر واقع، وهي العرف المتبع حتى اليوم في نظامنا الطائفي، من دون تحديد آلية للخروج من هذا الواقع، أو عندما يترك بعض الأسئلة من دون أجوبة حاسمة”.

أضاف “هذا لا يعني أنَّنا بذلك ننفي إنجازات حصلت بعد إقرار قانون الانتخاب، أو موازنة العام 2017، وسلسلة الرتب والرواتب، أو مواجهة الإرهاب والتصدي له على الحدود الشرقية، وتأمين الحد الممكن من التوافق الداخلي والاستقرار في مرحلة التجاذبات التي تعيشها المنطقة، وهو ما مكن الحكومة من العمل. لكن على العهد، وطبعا عندما نقول العهد نقصد مؤسسات الدولة جميعا، مسؤوليات كبيرة تجاه اللبنانيين، لمعالجة المشكلات المزمنة التي تطال أبسط مقومات حياتهم، فحجم الآمال التي طرحت لا تزال أقل بكثير من حجم الوقائع على الأرض”.

وتابع “في هذا الوقت، يعيش اللبنانيون أجواء من التوتر والخوف من قادم الأيام، بفعل التغريدات التي لم نفهم خلفياتها إلى الآن، ولم نفهم غاياتها، بعد أن حملت تهديدا واضحا للبنانيين ولحكومتهم إن لم يتخذوا موقفا من مكون أساسي من مكونات هذا البلد، من دون أن يؤخذ بالاعتبار ما قد يسببه ذلك من اهتزاز لاستقرار البلد، رغم أن هذا الاهتزاز ليس لأحد فيه مصلحة. إن من المفترض على كل الحريصين على هذا البلد أن يأخذوا خصوصيته وتركيبته والتوازن الموجود فيه بعين الاعتبار، وإذا كان هناك خلاف مع فريق من اللبنانيين، فإنه لا يعالج بطريقة تسقط الهيكل على رؤوس الجميع، بل بالحوار البناء ومعالجة جذور الخلاف وأسبابه الحقيقية التي تتصل بالداخل اللبناني أو خارجه”.

ورأى أن “على العالم العربي أن لا ينسى الدور الذي قام به اللبنانيون على مستوى القضايا العربية والإسلامية، ويكفي في ذلك قيامهم بكف يد العدو الصهيوني، ومنعه من الاستمرار في غطرسته، ومواجهة الإرهاب الذي هدد ويهدد البلاد العربية، وتحمل مئات الألوف من النازحين. ولأجل ذلك، ينتظر اللبنانيون من العالم العربي أن يكون عونا لهم وقوة أمام كل التهديدات التي يواجهونها”.

وقال: “إننا في لبنان سنبقى نراهن على أركان الدولة وحرصهم على التماسك الداخلي في مواجهة أيّ توتر يهدد الساحة الداخلية، وهذا ما لمسناه في الأيام الماضية، ونأمل أن نلمسه في الأيام القادمة”.

وتابع: “نصل إلى الذكرى المئوية لوعد بلفور، إلى اليوم المشؤوم الذي وعد فيه وزير خارجية بريطانيا بلفور في العام 1917 الكيان الصهيوني بأن تكون فلسطين وطنا قوميا لليهود على حساب أهلها وشعبها، والهدف هو خلق كيان في هذه المنطقة يمنع تطورها ونموها، ويجعلها دائما في دائرة التوتر، لتكون حارسا لهيمنة الغرب في المنطقة. ولا يخفى على أحد مدى الآلام التي تركها هذا الوعد عند الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج. لقد كنا ننتظر من بريطانيا أن يكون موقعها منسجما مع المبادئ والقيم التي تتحدث عنها؛ قيم حقوق الإنسان وحقوق الشعوب في العيش الكريم، وأن يكون لها دور أكثر في معالجة النتائج الكارثية التي حصلت، لا أن يكون دورها الاحتفال بهذه المناسبة، فهذا الوعد، برغم تجميله، غير مقبول على المستوى الأخلاقي والإنساني. وهنا، نقدر الأصوات التي انطلقت من داخل بريطانيا وخارجها، فيما نشهد الكثير من الصمت في أكثر من بلد عربي وإسلامي”.

واعتبر أن “وعد بلفور كشف عن هشاشة كانت تعيشها الأمة العربية والإسلامية، وعدم مبالاة لدى حكامها، فهذا ما أتاح الفرصة للوعد بأن يتحقق وأن يستمر طوال هذه الفترة الطويلة من الزمن، حتى أصبح عند البعض حقيقة واقعية لا بد من التعامل معها. ونحن اليوم نخشى أن تكون الهشاشة التي كان العالم العربي والإسلامي يعيشها، ولا يزال، بفعل الفتن التي تعصف به، سبيلا لهذا الكيان، لتثبيت وجوده، وتعزيز موقعه العدواني، وإسقاط أي أمل للفلسطينيين بالعودة إلى أرضهم وتقرير مصيرهم”.

وختم “سنبقى نراهن على وعي الشعب الفلسطيني ووحدته ووقوفه صفا واحدا في مواجهة غطرسة الكيان الصهيوني، وعلى وعي الشعوب العربية والإسلامية، وتنامي روح المقاومة والرفض للمشروع الصهيوني، التي تشكل الأمل الذي سيعيد فلسطين في يوم ما إلى أهلها، وهو وعد كان مفعولا”.-انتهى-

——

لقاء للجبهتين الشعبية والتحرير في مخيم الرشيدية في ذكرى وعد بلفور

 

(أ.ل) – أقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وجبهة التحرير الفلسطينية، لقاء في قاعة دير القاسي في مخيم الرشيدية – جنوب لبنان، لمناسبة مرور مائة عام على “وعد بلفور”، في حضور ممثلين عن الاحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطيلية واللجان والاتحادات والمؤسسات الشعبية والاهلية والثقافية وفاعليات اجتماعية.

استهل اللقاء بالوقوف دقيقة صمت اجلالا لأرواح الشهداء ثم النشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني.

وألقى كلمة جبهة التحرير الفلسطينية عضو مكتبها السياسي عباس الجمعة قال فيها: “هذا الوعد جاء كجزء من مخطط استعماري لتقسيم أمتنا العربية، ابتدأ باتفاقية سايكس- بيكو عام 1916، ليأتي هذا الوعد المشؤوم لتكريس هذا التقسيم وكمحاولة استعمارية غربية لضمان ديمومته. لذلك نقول مئة عام وشعبنا يقدم التضحيات من ثورة البراق 1929 مرورا بثورة 1936 التي قادها المجاهد عز الدين القسام وثورة 48 التي قادها عبد القادر الحسيني، وصولا للنكبة عام 1948 التي ادت الى تهجير الشعب الفلسطيني الى اصقاع الارض”. أضاف “نقول نحن نمتلك القدرة على استنهاض الطاقات ونحن ايضا بحاجة الى وحدة وطنية حقيقية والذهاب لمصالحة. واللقاءات اعطت الامل ويجب ان تستند الى خيار المقاومة والانتفاضة، وتطوير وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الوحيد. نقول ذلك ونحن على مقربة من ذكرى استشهاد الرئيس ياسر عرفات الذي حمل غصن الزيتون بيد والبندقية باليد الاخرى. لقد جربنا المفاوضات اكثر من 24 عاما ولم تعط نتيجة ويجب العمل على تطبيق وثيقة الوفاق الوطني”.

وألقى كلمة حركة “أمل” مسؤول الاعلام في اقليم جبل عامل صدر الدين داود فتناول “وعد بلفور” قائلا: “هذه المؤامرة هي من افرازات الامبريالية ومخططات ليست لفلسطين وحدها وانما للمنطقة العربية وكان بداية وعصر الاستعمار اعطاء الارض وبعدها اتى سايكس – بيكو وقسمت المنطقة وبعد مئة عام ما زال الشعب يرفض الخنوع. وهذا الشعب يواجه ويقاوم ويقدم التضحيات في سبيل استعادة الحق المسلوب بإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس. لكن للاسف، ما نشهده في العالم العربي وما آلت اليه الامور والمشروع الذي يرسم مجددا ما زال قائما واصبحت القضية الفلسطينية في ادنى المستويات. ونرى الوعود كما نرى وعد بلفور”.

وختم بالقول: “سنبقى معكم نواجه هذا المشروع الجديد الذي يعيد رسم المنطقة من جديد، من خلال المقاومة التي اكد عليها الامام المغيب السيد موسى الصدر حتى استعادة فلسطين”.

وألقى كلمة الحزب الشيوعي اللبناني عضو اللجنة المركزية ايمن مروة، فقال: “نجتمع اليوم بين تاريخين واتخذ القرار من سايكس بيكو الذي كان الاساس لوعد بلفور عام 1917 الذي عمل على قيام دولة الكيان ولا زلنا نحتكم لهذا الوعد والتقسيم. وبعد مئة سنة لم نتقدم اي خطوة باتجاه تحرير فلسطين. والامر يتعلق بهذه الانظمة التي رضخت للوعد. ونحن كشعوب قمنا بالدور والصمود من اجل حق العودة. لكن الصراع بقي طوال هذه الفترة وكل الانظمة لم تستطع ان تقدم للقضية سوى المفاوضات الوهمية”.

وكانت كلمة للجبهة الشعبية ألقاها عضو لجنتها المركزية لفرع لبنان احمد مراد، فطالب “حركة التحرر العربية وكل أبناء أمتنا إعادة الاعتبار إلى جوهر الصراع الدائر على أرض فلسطين، على أنه صراع بين الأمة العربية من جهة والحركة الصهيونية مجسدة بما تسمى “إسرائيل” من جهة أخرى”.

وطالب مراد “قوى التحرر العالمية والمؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية بأن تعلن وقوفها إلي جانب الشعب الفلسطيني، ودعم نضاله حتى نيل حقوقه في الحرية والاستقلال، بالإضافة إلى كشف حقيقة ودوافع الجريمة التاريخية التي ارتكبتها بريطانيا في حق الشعب الفلسطيني”.-انتهى-

——-

شريفة: لوضع حدد للخروقات الاسرائيلية ومنع بناء

جدار على حدودنا الجنوبية من قبل العدو

 

(أ.ل) – شدد امين عام الاوقاف في المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ حسن شريفة على ضرورة اجراء الانتخابات النيابية في موعدها بعيدا عن اي اعتبار سياسي او تقني ورأى ان ربط قيام الانتخابات بالبطاقة البيومترية لا مصلحة فيه للبنانيين معتبر انه في حال عدم وجود هذه البطاقة لا يعني اننا غير قادرين على اجراء الانتخابات النيابية  واشار الى ان هذه الانتخابات اصبحت حاجة وطنية لتجديد السلطة كما اشار الى ان الاجتماعات التي تعقد في هذه الاطار تدخلنا في تفاصيل نحن بغنى عنها لانه يجب الاخذ في الاعتبار انه يمكن تأخير اوتأجيل كل شيئ الا الانتخابات النيابية .

واضاف الشيخ شريفة نرى بعض التشنجات بين بعض الاطراف التي بينها تفاهمات ونحن لا ندري لما يحصل هذا الامر هل لان هناك محاولة لشد عصب الناس ام ماذا واكد ان المطلوب ان نقلع ان ابقاء التجاذبات فيما بيننا ونذهب لنرى كيف يمكن ان تحل اي خلافات عن طريق الحوار الهادئ  وهذا لمصلحة وطننا ومواجهة ما يحاك ضده من الخارج وما يحكى عن عقوبات اقتصادية ومالية امريكية وما يحكى عن خطط للعدو الاسرائيلية وسأل الا يستدعي هذا وقفة وطنية واحدة لمواجهته .

وطالب الشيخ شريفة بوضع حد للخروقات الاسرائيلية المستمرة على وطننا في الجو والبر والبحر مذكرا ما اعلنه دولة الرئيس نبيه بري من خطط لبناء جدار من قبل العدو الاسرائيلي على حدودنا الجنوبية لياكل مجددا من ارضنا الامر الذي يستدعي تحركا سريعا من قبل المعنيين في لبنان واثنى الشيخ شريفة على تحرك الرئيس بري لمنع بناء الجدار واضاف هذا هو الرئيس بري حامي حدودنا من العدو وحامي داخلنا من الازمات والفتن والطائفية وراعي عيشنا المشترك وقوتنا وجيشنا ومقاومتنا في مواجهة المحتل وفي مواجهة كل من تسول نفسه العبث بامننامن التكفيريين والارهابيين.

وتطرق الشيخ شريفة الى قضية النازحين السوريين قائلا حسنا فعلت الحكومة وارسلت سفيرا للبنان الى سوريا لان هذا من شأنه ان يساعد على التواصل بيننا وبين الحكومة السورية من اجل وضع هذه القضية على سكة الحل الذي لا يمكن ان يوضع على هذه السكة الا من خلال هذا التواصل الذي كان يجب ان يحصل منذ قبل ولذلك يجب ان تكون اولى خطوات السفير اللبناني في دمشق هو هذا الامر.-انتهى-

——

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

 

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 03 تشرين الثاني 2017 البيان الآتي:

اعتباراً من 9/ 10/ 2017 ولغاية 17 /11/ 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية  ليلية ونهارية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام مفرقعات نارية.

واعتباراً من 2/ 10 /2017 ولغاية 1 /12/ 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام المتفجرات.

واعتباراً من 1 /10 /2017 ولغاية 31 /12 /2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 20.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي جبل المالح وأكروم – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة – اللقلوق، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.-انتهى-

—–

 

انتهت النشرة

 

 

 

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

JosephAoun_1[1]

نشرة الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 العدد 5403

قائد الجيش في أمر اليوم: للتصدي بقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة  بهدف إثارة الفتنة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *