الرئيسية / النشرات / نشرة الجمعة 20 تشرين الأول 2017 العدد 5379

نشرة الجمعة 20 تشرين الأول 2017 العدد 5379

judge

المجلس العدلي أرجأ النظر في قضية الإمام وصحبه الى 16 شباط

(أ.ل) – عقد المجلس العدلي جلسة اليوم للنظر في قضية إخفاء سماحة الإمام السيد موسى الصدر ورفيقيه الصحافي السيد عباس بدرالدين وفضيلة الشيخ محمد يعقوب، برئاسة القاضي جان فهد وعضوية القضاة: غسان فواز، ناهدة خداج، تريز علاوي، وجان مارك عويس، وممثل النيابة العامة التمييزية القاضي عماد قبلان.

وحضر وكلاء جهة الادعاء الشخصي عن آل الصدر ويعقوب وبدرالدين ونقابة الصحافة.

وأرجأ المجلس النظر في الدعوى الى 16 شباط 2018، في انتظار انتهاء المحقق العدلي في القضية القاضي زاهر حمادة من تحقيقاته، بعدما أكد وكيل عائلة الإمام الصدر، المحامي شادي حسين، أهمية ما يقوم به المحقق العدلي، ولا سيما بعدما بدأ بإصدار مذكرات التوقيف بحق مدعى عليهم أمامه من قادة الصف الأول في نظام معمر القذافي السابق، كعبد السلام جلود وغيره، ممن ستتابع الإجراءات القانونية بحقهم، إثر تقديم الأدلة على تورطهم في جرم الخطف.-انتهى-

——

nasrallah20-10-2017

السيد نصر الله مستقبلاً مدير عام هيئة الاذاعة والتلفزيون الايراني:

للاعلام المقاوم دور مهم في الانتصارات الاخيرة

(أ.ل) – أكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله خلال استقباله المدير العام لهيئة الاذاعة والتلفزيون الايراني د. علي عسكري على دور الاعلام المقاوم في الانتصارات الأخيرة التي حققتها جبهة المقاومة. السيد نصر الله وعسكري شددا خلال لقائهما أمس الخميس على أهمية حضور وسائل اعلام محور المقاومة الى جانب المقاتلين والمجاهدين في ميادين القتال والجبهات، وأثرها في تحقيق الانجازات والانتصارات، كما ناقش عسكري مع السيد نصر الله التطورات الميدانية والسياسية في سوريا والعراق ولبنان.

من جهة ثانية، التقى عسكري أثناء زيارته الى بيروت عدداً من مدراء اتحاد الاذاعات والقنوات الاسلامية، واصفاً مؤسسات الاتحاد الاعلامية بانها مفخرة نعتز بها، وقال “نُقبل أيدي هؤلاء الاعزاء، فما يقومون به من دور مهم يبعث على الفخر والاعتزاز”، واضاف “لا يمكن تجاهل دور الاعلام المقاوم في الانتصارات الاخيرة التي تحققت في لبنان وسوريا والعراق”، مؤكداً أن “مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايراني كعضو في الاتحاد ستقف بكل قواها وامكاناتها الى جانب الاخوة في الاتحاد للوصول الى الهدف المرجو”.

وقال مدير عام هيئة الاذاعة والتلفزيون الايراني ان “نظام السلطة العالمي وعلى رأسه اميركا الغاضبة يسعيان لضرب الجمهورية الاسلامية والثورة وحزب الله وحركات المقاومة في المنطقة، الا ان مساعيهم دائما كانت تنتهي بالفشل”. وأكد عسكري ان “الانتصارات التي تحققها جبهة المقاومة هي لطف الهي ونتيجة اخلاص المجاهدين والمقاومين الحاضرين في الميدان، لا سيما الحضور والادارة الشجاعة لسماحة السيد حسن نصر الله الى جانب قائد الثورة الاسلامية”.

الجدير ذكره ان اتحاد الاذاعات والقنوات الاسلامية يضم 210 مؤسسات اعلامية من 35 بلداً يبثون بعشر لغات عالمية.-انتهى-

——

ibrahim-kanaan[1]

كنعان هنأ في مؤتمر صحافي بالموازنة:

أضأنا شمعة ورقابة 2018 ستضيء شموعا

(أ.ل) – طالب رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان الحكومة ب”احالة موازنة 2018 في موعدها، وبحد اقصى قبل نهاية الشهر الحالي، لنمارس رقابتنا البرلمانية قبل فوات الاوان. فلن نرتاح في لجنة المال قبل تحقيق اهدافنا حتى النهاية”.

وأكد النائب كنعان في مؤتمر صحافي عقده في المجلس النيابي، ان “الموازنة في موعدها الدستوري، ستمنحنا فرصة اكبر للرقابة والاصلاح، لان الاسباب التي اعطيت للعودة عن بعض الاعتمادات المخفضة هي ان هناك مبالغ انفقت”. واعتبر ان “الحكم استمرارية، والتزام الحكومة ليس التزام اشخاص بل مؤسسات. ورقابتنا ستستمر كائنا من كان في الحكومة وسنكمل بلجنة المال بالوتيرة نفسها”. وقال: “لقد قاربنا مكامن هدر لم يدخلها احد من قبل، من الجمعيات والابنية المؤجرة وسواها، وفي العام 2018 لا مبرر لعدم الغوص بها اكثر”.

واستهل كنعان المؤتمر بالتهنئة بالموازنة، وقال: “مبروك للبنانيين بالموازنة بعد 12 عاما على غيابها، والشكر الكبير لفخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، اذ انه ولولا الممر الآمن الذي امنه لاقرار هذه الموازنة، لكان الوضع مختلفا تماما، ولكنا لا نزال نفتش على وسيلة كانت الى اليوم صعبة اذا لم نقل مستحيلة. والشكر ايضا لرئيس المجلس النيابي نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري ووزير المال علي حسن خليل، وفريق العمل الذي رافقني على مدى 4 اشهر، وللجنة المال والموازنة بكل اعضائها، لا سيما من واظب من بينهم على حضور الجلسات والمشاركة بالنقاشات التي حصلت”.

اضاف “ضوي شمعة مرة افضل من لعن العتمة الف مرة”، هو عنوان المؤتمر الصحافي اليوم، وهذه الشمعة ستكون اكبر في العام 2018، في ضوء التأكيدات والالتزامات من الحكومة والهيئة العامة ووزارة المال، وستضيء على اصحاب النوايا الحسنة الذين ينتظرون الاصلاح والرقابة والوفر ووقف الهدر وستزعج بضوئها وحجمها كل من لا يريد هذا الاصلاح”.

وتابع “السؤال الاساس الذي طرح بالامس، ماذا عن الوفر الذي تحدثنا عنه والذي تقلص في الجلسة؟ انا واياكم قد نكون قد اخطأنا سويا بالتسرع في تقييم سلبي لما حصل امس. فلم يكن خافيا علي ابدا، اننا كنا امام حرب شرسة، والجمعيات في جزء كبير منها هي كناية عن تمويل سياسي، والاكيد ايضا كما قلت بالامس، ان للكثير من الجمعيات ملائكتها الموجودة في السياسة وفي السلطة، لكن ما حصل اكبر من مجرد رقم”.

اضاف “للذين يسألون عن الوفر اقول: ان الوفر كان بالرقابة التي بدأت للمرة الاولى منذ عقود من الزمن، من خلال وضع حد للاستدانة التي كانت قبل الضوابط التي وضعت في المادة 5 بلا سقوف، بحيث كان بمقدور الحكومة ان تستدين سنويا لتسديد العجز الذي تحققه، لا الذي ارتقبته بالموازنة. ولا تجاوزات بعد اليوم في قيد الهبات وادخالها حساب الخزينة، بدل الحسابات الخاصة واخضاعها للرقابة حسب الاصول، وهو نضال استمر منذ العام 2010 لانجاز هذا التعديل الاساسي”.

واشار الى انه “حكي عن اكثر من 5 مليار دولار من العام 1993 حتى اليوم، تم انفاقها من دون قيدها حسب الاصول، وتعمل وزارة المال منذ فترة طويلة لاعادة احصائها وتحديد جهة انفاقها. اما اليوم، فقد تغير الوضع، وهذا سينعكس ايجابا على مالية الدولة”.

ولفت الى ان “الوفر ايضا بتعديل آلية تحويل الاعتمادات الاستثنائية التي كانت تحول سابقا من دون احترام الاصول، ومن دون العودة في بعض الاحيان الى المجلس النيابي، وهذا سينعكس على الاحتياطي وحجمه. اذ انه بوجود موازنة، لا مجال لتوزيع الاحتياط بحسب القاعدة الاثني عشرية، وقد اعلن وزير المال ذلك امس في الهيئة العامة، وتعهد بتخفيض الاحتياطي من 1388 مليار، الى حدود 600 او 700 مليار في موازنة 2018، انسجاما مع توصيات لجنة المال. الوفر كذلك بالقروض الاستثمارية من مصرف لبنان، ولطالما سمعنا عن تشجيع الصناعة والزراعة والسياحة، واليوم رصد من خلال المادة 10 في الموازنة 200 مليار لهذه القطاعات، يتم توزيعها ضمن الية يضعها مجلس الوزراء بالتعاون مع مصرف لبنان، ما يعني ان الامور اصبحت واضحة المعايير والاليات”.

اضاف “اما قوانين البرامج التي كان يتم ادخال اكثر من 40 منها بآلاف المليارات في الموازنة، من دون دراسة جدوى او تفاصيل انفاقها ويبدأ الصرف احيانا قبل اقرار الموازنة. فهل يجوز ان تبقى كذلك؟ أوليس من باب الوفر الكبير ان تأتي قوانين البرامج بشكل مستقل الى المجلس النيابي لمناقشتها ودرسها ومراقبة انفاقها بحسب الاصول كما التزمت الحكومة امام المجلس النيابي بالامس؟. هذا ما تحقق، وهو شامل واساسي ويختلف عما يقوم به البعض من مقاربات مجتزأة لملفات موسمية ومحدودة، ويذكرنا بمظاهرات بعض الدول، حيث يردد من هو في آخر التظاهرة جملة لا علاقة لها بالموضوع. فالرقابة الفعلية تعني الدخول الى كل التلزيمات والصناديق لوضع حدود للانفاق. والاصلاح تحقق على هذا الصعيد في هذه الموازنة، فقد بات بمقدور النائب الجدي، المعارض وغير المعارض ممن يريد المراقبة، ان يقوم بذلك. اما الوفر “فما طار” كما قال البعض، بل تحقق، وقد خفضنا على سبيل المثال 151 مليار ونصف من الاتصالات، من خلال اقتراح وموافقة الوزارة. والمطلوب رؤية النصف الممتلىء من الكوب، لا سيما اننا نأتي من بعيد، والعمل الرقابي سيستمر في العام 2018 في الوتيرة نفسها وبقدرة اكبر على التحقيق”.

وعلى صعيد الضرائب، قال كنعان: “لا ضرائب عشوائية في الموازنة او خارجها من دون عدالة اجتماعية ورؤية شاملة، وهو ما اقر اليوم ولم يكن ممكنا في السابق، في ضوء الحاجة الى تمويل سلسلة الرتب والرواتب. فقد ارسي نهج جديد، واي تعديل لاجراءات ضريبية يجب ان يأتي في شكل مستقل الى المجلس النيابي لدرسه وتبيان العدالة الاجتماعية والخدمات التي تقدم للمواطن مقابل اخضاعه للضريبة، وما اذا كانت الظروف الاقتصادية تسمح. وفي موازنة العام 2018 التي ستأتي في وقت قريب، باتت هذه الخطوات واقعا”.

واعتبر ان “اتفاقا حصل يتعلق بموازنة العام 2018، من ضمنه اخراج قوانين البرامج من الموازنة والتدقيق باعتمادات الجمعيات سيكون اكبر، فما قمنا به على هذا الصعيد في موازنة 2017، شكل رسالة حازمة للحكومة ولكل الوزارات، للتعاون مع وزارة المال واجهزة الرقابة، لان لا اعذار في العام 2018، اذ لا انفاق مسبق، لا في الجمعيات او الاحتياطي او اي انفاق آخر، فقد باتت لدينا موازنة واضحة السقوف المالية والضوابط”.

واوضح ان “الرقابة التي مارستها لجنة المال والموازنة على مدى 4 اشهر ستكون اقصر واقسى وبامكانيات اكبر في درس واقرار موازنة العام 2018”.

وتطرق النائب كنعان الى مسألة قطع الحساب، فقال: “للاسف، كثيرون ممن يتطرقون الى هذه المسألة ليسوا على اطلاع كاف عليها، وانا من اكتشف هذه المسألة في نقاش موازنة العام 2010 في لجنة المال واعرف كل تفاصيلها، واتمنى على كل من يثير هذه المسألة ان يضطلع على وقائع القضية والقوانين التي ترعاها. فمشكلة قطع الحساب هي لدى ديوان المحاسبة، ولا يمكن الموافقة على الحسابات المالية في المجلس النيابي فقط عن العام 2015 كما اقترح البعض. ولو ان ذلك يجوز لكانت حلت مشكلة الحسابات منذ العام 1993. فعلى اثر احالة حكومة الرئيس نجيب ميقاتي مشروع الموازنة ومشروع قطع الحساب في العام 2012، صدر تقرير ديوان المحاسبة من 12 صفحة يعدد المخالفات الموجودة بفعل عدم وجود موازين دخول صحيحة، وقروض وهبات ذهبت الى حسابات خاصة، وتجاوزات اخرى، عاد وتطرق اليها وزير المال علي حسن خليل في كتابه الذي احاله الى الحكومة مؤخرا، ليطلب فترة سنة لانجاز الحسابات”.

واوضح ان “هذا هو ما لم نتنازل عنه ولم نقم بتسوية عليه، اي لم نوافق على حسابات مالية غير سليمة وغير مدققة بحجة ضرورة اقرار الموازنة، واعتراضي في الهيئة العامة جاء على ما طرحه بعض الزملاء المعارضين والذي يشكل بالنسبة لنا اكثر من تسوية على المال العام، اي على ال11 مليار وكل الحسابات المالية منذ العام 1993 وحتى اليوم”.

اضاف “بالامس، لم يقر المجلس النيابي قطع الحساب، قبل اقرار الموازنة، الا انها الطريقة الوحيدة لعدم القيام بتسوية على المال العام، وابراء ذمة الحكومات المتعاقبة من دون وجه حق. وقد اعطيت مهلة زمنية نهائية لتقديم الحسابات، وبقي الملف المالي مفتوحا الى حين ارسال الحكومة صيغة نهائية ليبنى على الشيء مقتضاه”. واكد ان “ما حصل هو افضل الممكن لناحية تأمين اقرار الموازنة وعدم اخضاع الحسابات المالية مرة اخرى للتسوية”.-انتهى-

—–

army

محاولة خطف أحد الرعاة اللبنانيين من قبل دورية راجلة تابعة للعدو الإسرائيلي

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، اليوم الجمعة 20/10/2017 البيان الآتي:

أقدم عنصران من ضمن دورية راجلة تابعة للعدو الإسرائيلي عند الساعة 13.35  من يوم أمس، على اجتياز خط الانسحاب لمسافة حوالى 50 متراً داخل الأراضي اللبنانية المتحفظ عليها في محلة جبل السدانة – شبعا، ومحاولة خطف أحد الرعاة اللبنانيين من دون أن يتمكنان من ذلك، ثم غادرا بعد 10 دقائق إلى داخل الأراضي المحتلة. اتخذت وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة الاجراءات اللازمة، فيما تجري متابعة موضوع الخرق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

—-

ghassan-hasbani-new-1-630x3751

حاصباني أعلن مسار الحملة الوطنية للتوعية على سرطان الثدي خلال أسبوعين من إطلاقها:

الفحوص شملت 600 سيدة ونسعى الى تكثيف الكشف المبكر

(أ.ل) – أعلن نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني مسار الحملة الوطنية للتوعية على سرطان الثدي بعد أسبوعين من إطلاقها، في لقاء عقده في وزارة الصحة العامة في بئر حسن تخلله تكريم جميع الداعمين والمنظمين للحملة وأعضاء اللجنة الوطنية لحملة سرطان الثدي وفريق العمل.

وحضر اللقاء رئيس الجمعية اللبنانية لأمراض الدم والسرطان والأعضاء، ممثلون لوحدة التربية الرياضية في وزارة التربية ومصرف لبنان وشركة طيران الشرق الأوسط ومنظمة الصحة العالمية ومدينة كميل شمعون الرياضية والشركات الآتية: “روش”، “تامر هولدينغ”، “هايكون”، “تكنو مانيا”، “وينغز أوف ليبانون”، “إيباكس برينتينغ”، “مالتيفريمز”، “الريم”، “بوبنز”، “تروبيكانا”، “إنكليش كايك”، “بلومز كايترينغ”، نقابة مستوردي الخضر والفاكهة، “سانيتا”، “رايت تو بلاي”، جمعية “ريكا”، وإعلاميون وممثلون لتلفزيون “أم.تي.في” وإذاعة “لبنان الحر” واعضاء فرقة “باتوكا” وفرقة “طيارة ورق”.

حاصباني

وأكد الوزير حاصباني فخره بكل الموجودين والمشاركين في حملة توعية المواطنات اللبنانيات على “أخطر مرض يمكن أن يصبن به، وأكثر مرض من الممكن تفاديه في حال تم الكشف عنه مبكرا”.

وأضاف أن “المساهمة المعنوية والمادية في الحملة الوطنية للتوعية على سرطان الثدي تشكل دعما كبيرا لإنقاذ حياة كثيرات، من بينهن أمهات يحتاج أولادهن وعائلاتهن إليهن، وسيدات فاعلات في المجتمع ومنتجات في الإقتصاد، وفتيات يقلق أهلهن في شأنهن، وأخوات يحظين بمحبة أفراد العائلة”.

وأبدى ارتياحه “لأن 600 سيدة توجهن إلى المراكز والمستشفيات المشاركة في الحملة لإجراء الصورة الشعاعية والفحوص الضرورية، في فترة لا تتجاوز أسبوعين”، آملا “تكثيف الحملة في الأشهر الأربعة المقبلة لتحقيق أكبر عدد من الفحوص التي تسهم في الكشف المبكر عن سرطان الثدي”.

ولفت الى أن “الكشف المبكر عن هذا المرض يؤدي إلى خفض المعاناة المعنوية والإنسانية للسيدات المعرضات للإصابة، والى خفض الكلفة الإقتصادية التي تنتج من إنخفاض إنتاجية السيدات المصابات بمرض سرطان الثدي، فضلا عن خفض الكلفة العلاجية التي تترتب على وزارة الصحة أو أي جهة ضامنة. وهي كلفة تصبح شديدة الإرتفاع إن لم يتم الكشف عن المرض مبكرا”.

مجريات اللقاء

وكان اللقاء قد استهل بالنشيد الوطني ثم عرضت منسقة الحملة الوطنية للتوعية ضد سرطان الثدي في وزارة الصحة الدكتورة رشا حمرا “ما حققته الحملة الوطنية من تجاوب واسع من جميع فئات المجتمع”. ولفتت إلى أن وزارة الصحة “تلقت طلبات جديدة من مستشفيات ومراكز للإنضمام للحملة ما رفع المجموع إلى 140 مستشفى ومركزا خاصا ما يغطي تقريبا كل المناطق اللبنانية، ووردت طلبات كثيرة للحصول على مواد تثقيفية لإجراء محاضرات للتوعية”.

وأضافت أن “عدد متابعي وزارة الصحة العامة على وسائل التواصل الإجتماعي زاد في غضون أسبوعين ألفي متابع، كما أن الحملة الوطنية للتوعية على سرطان الثدي حصدت الكثير من الإهتمام الإعلامي والمتابعة على الصعيد اللبناني والخارجي أيضا”. وتابعت أن “هذه الحملة انعكست تزايدا في إقبال السيدات على إجراء الصورة الشعاعية للثدي، وأن عشرة في المئة من هذه الصور في أحد المستشفيات أظهرت وجود المرض، ما يشكل تأكيدا عمليا على وجوب عدم إهمال هذه الصورة”.

وفي ختام اللقاء، تم توزيع هدايا رمزية على الداعمين والمساهمين في هذه الحملة الوطنية.-انتهى-

——-

talal rislan

أرسلان يتقبل التعازي بعصام زهر الدين في خلدة الأحد

(أ.ل) – أعلنت مديرية الإعلام في الحزب الديموقراطي اللبناني، في بيان، “أن رئيس الحزب وزير المهجرين الأمير طلال أرسلان، سيقيم مراسم تقبل التعازي بقائد الحرس الجمهوري السوري في دير الزور الشهيد المرحوم اللواء عصام زهر الدين، عند الحادية عشرة من قبل ظهر الأحد المقبل، في دارته في خلدة، لغاية الاولى من بعد الظهر، حيث سيتخللها كلمة لأرسلان”.-انتهى-

——

ASMAR BSHARA

الأسمر: موقفه شجاع ومتقدم لبري من موضوع المناقصات

(أ.ل) – توجه رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر في بيان باسم الاتحاد، “بالتحية الصادقة الى دولة رئيس المجلس النيابي الأستاذ نبيه بري لموقفه الشجاع والمتقدم من موضوع المناقصات في وزارات الدولة وإداراتها ومطالبته في إطار مناقشة الموازنة العامة للعام الحالي وضع حد للجدل الدائر حول إجراء المناقصات أو تركها لمشيئة الوزراء وسواهم، باقتراح طرح مشروع قانون يحصر جميع المناقصات في وزارات الدولة وإداراتها بدائرة المناقصات الرسمية وحدها، وإعلان استعداده الكامل لمناقشته في المجلس النيابي”.

ودعا الاتحاد “جميع النواب والقوى السياسية الى التجاوب الفوري مع هذه المبادرة لأن ذلك من شأنه إقفال أكبر وأهم أبواب الهدر والفساد والإفساد في الدولة اللبنانية، ويوفر على الخزينة مليارات الدولارات التي تذهب إلى جيوب المتنفذين وكبار الشركات والمقاولين والسماسرة”.

وتوجه أيضا “بالتهنئة القلبية لدولة الرئيس بري بمناسبة اليوبيل الفضي على تبوئه رئاسة المجلس النيابي، كما نهنئ اللبنانيين بالدور الفريد والمتوازن الذي لعبه الرئيس بري من موقعه السياسي في حياة البلاد أو رئاسة المجلس النيابي طيلة هذه الفترة حيث أبعد عن البلاد شبح الفتن والمؤامرات ولعب دور الاطفائي في أكثر الحرائق التي كادت تجتاح البلاد في مراحل عديدة وعصيبة”.-انتهى-

—–

 amin jmaiel

الرئيس الجميل زار الشعار: لبنان يعاني مصائب كبيرة ولن نتركه

(أ.ل) – إستقبل مفتي طرابلس والشمال الدكتور الشيخ مالك الشعار في دارته بطرابلس الرئيس أمين الجميل وكان عرض للأوضاع الراهنة على الساحة اللبنانية.

وقال الرئيس الجميل إثر اللقاء: “من الطبيعي عندما نزور طرابلس من الضروري أولا أن نأخذ بركة سماحة المفتي الشعار وهو من المقامات الكبيرة على الصعيد الإسلامي في لبنان وهو محط كل تقدير واحترام من الشعب اللبناني ليس فقط من أهل طرابلس والشمال فقط بل من كل لبنان، ولذلك هناك احترام كبير وتقدير لكل جهود سماحته على الصعيد الوطني وعلى الصعيد العربي والإسلامي”.

أضاف “دائما سماحته هو رائد الإنفتاح والإعتدال والتفاعل مع كل الكيانات والفئات، لذلك من الضروري دائما التواصل مع سماحته حتى نستنير من أفكاره واقتراحاته ونستشيره في القضايا الوطنية الكبيرة لأن قلبه كبير ويلم بكل الشؤون ولديه واجبات وطنية ومشاعر واقعية تجاه هذا الوطن الذي نعيش فيه، وأعتقد أن لدى سماحته أفكارا مفيدة تساعدنا لتكوين فكرة صحيحة وكذلك اقتراحاته نأخذها بعين الإعتبار في كل عمل سياسي أو وطني”.

وتابع “من المؤسف أن لبنان يعاني حاليا مصائب كبيرة وكلنا يعرفها، ويتساءل الإنسان إلى أي حد السيادة ناجزة في البلد، عندما يكون القرار الوطني مصادر بهذا الشكل؟ وتكون هناك هذه الضغوطات التي تمارس على السلطة السياسية وعلى الواقع الوطني ككل؟ عندها لا شك أن الإنسان يكون غير مطمئن للواقع السائد على الصعيد الوطني ، وأعتقد اننا وسماحته لدينا المخاوف نفسها على هذا الصعيد”.

وقال ردا على سؤال: “أنا لا أريد أن أكون متفائلا أو متشائما، هذه الكلمات لا أستسيغها، فالتفاؤل يؤدي بالإنسان إلى عدم العمل أما التشاؤم فيؤدي به إلى الإستسلام. نحن مصممون أن نذهب إلى النهاية فبلدنا لن نتركه، لقد مر بصعوبات كبيرة من الإستقلال إلى اليوم وإنتصر عليها، وبقدر ما يكون الإنسان مصمما بقدر ما يكون لديه القدرة للانتصار على الواقع الذي نعيشه والتصميم يعطي الإنسان الأمل بالمستقبل وبالحلول التي بالنهاية ستنقذ البلد”.

وختم “لقد مر الشعب اللبناني بصعوبات كبيرة وهي ليست المحنة الأولى او التجربة الأولى وليست المعاناة الأولى التي يمر بها البلد، فقد أظهر الشعب اللبناني المقاومة للحفاظ على سيادة وطنه أولا، وثانيا أن لديه شعورا بالمسؤولية ودائما كان يلتف ويتعاون مع بعضه البعض، ونعرف كيف أنه في كل مرحلة كان الشعب اللبناني يلتقي على مسلمات ومقدسات وثوابت من شأنها إنقاذ البلد وتؤسس لمستقبله”.-انتهى-

—–

 lahoud

الرئيس لحود التقى وفدا من آل حاموش:

قانون انتخابي على أساس النسبية الشاملة يمتن الوحدة الوطنية

(أ.ل) – استقبل الرئيس العماد اميل لحود في دارته في اليرزة، وفدا من عائلة “آل حاموش”، برئاسة الرئيس السابق للمجلس البلدي في بلدة كفرحتى الجنوبية أحمد فضل حاموش، وضم اليه مختار البلدة علي أحمد حاموش وعدد من ابناء العائلة، في حضور المسؤول الاعلامي وأمين سر “جمعية أنصار الوطن” عادل حاموش.

وبعد اللقاء، ثمن الوفد “الدور الوطني الكبير للرئيس لحود والذي ثبت المعادلة الذهبية الجيش والشعب والمقاومة التي حمت لبنان من كل الأطماع من العدوين الارهابيين التكفيري والاسرائيلي”.

وتم الحديث في خلال اللقاء عن المستجدات السياسية في لبنان وأهمية اقرار قانون انتخابي على أساس النسبية الشاملة، بحيث يعكس مثل هذا القانون الوطني، تمتينا للوحدة الوطنية ويعكس خطابا وطنيا.اما غير ذلك وفي صيغ مطروحة، يتم تهديد الساحة الداخلية بفتن طائفية مذهبية بأوامر اسرائيلية كون الخطاب المطروح هو خطاب مذهبي.

وتسلم الرئيس لحود من الوفد درعا تذكارية عربون محبة وتقدير لمواقفة الوطنية.-انتهى-

—–

hariri

الحريري التقى أعضاء مجلس القضاء الاعلى وإطلع منهم على مطالبهم

(أ.ل) – إستقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بعد ظهر اليوم في “بيت الوسط”، أعضاء مجلس القضاء الأعلى برئاسة القاضي جان فهد، وتم عرض أوضاع القضاة.

كما اطلع الرئيس الحريري من الوفد على مطالب الجسم القضائي.-انتهى-

——-

nadim jmaiel

نديم الجميل: ننتظر تصديق القضاء على قرار الشعب اللبناني قبل 35 عاما

(أ.ل) – اكد النائب نديم الجميل في حديث لمصدر إعلامي “اننا ننتظر ان يصدق القضاء اللبناني على القرار الذي اصدره الشعب اللبناني قبل خمسة وثلاثين عاما وحكم على سوريا ومنظومتها الارهابية باغتيال البشير”.-انتهى-

——-

josephaoun1-20-10-2017

جوزاف عون بحث مع السفير السوري الأوضاع والتطورات الراهنة

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، السفير السوري في لبنان السيد علي عبد الكريم علي، وتناول البحث الأوضاع العامة والتطورات الراهنة.-انتهى-

—–

kabalan

أحمد قبلان: على السلطة إحداث ثورة إصلاحية تغييرية في كل المؤسسات والإدارات

(أ.ل) – ألقى المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان خطبة الجمعة في مسجد الإمام الحسين في برج البراجنة، أشار فيها إلى أنه “بعد إقرار الموازنة، وما رافقها من انتقادات واعتراضات، منها ما هو محق ومنها ما هو في إطار المزايدات السياسية والانتخابية، نرجو أن تكون هذه الطبقة السياسية أدركت حجم الكارثة، وما رتبته من انعكاسات ومخاطر جراء ما ارتكبته بحق الدولة ومؤسساتها وإداراتها وماليتها من جرائم أصابت لبنان واللبنانيين، ووضعت الاقتصاد الوطني أمام تحديات كبيرة لا نعلم إلى أين قد توصلنا إذا ما بقي حبل الفساد والهدر وعدم ضبط الانفاق على غاربه، وإذا ما استمرت عملية صرف الأموال على هذا النحو السائب دون رقيب أو حسيب”.

وأشاد “بالمجلس النيابي لإقراره الموازنة، وقال: “ولكن تبقى العبرة في التنفيذ، وفي مراقبة الحكومة ومحاسبتها، لأن ما سمعناه خلال جلسة المناقشات يظهر حجم الكارثة، ويبين كم هي الأمور المالية فالتة. والأغرب من هذا وذاك أننا رأينا الجميع يتباكون على المال العام، ويتحدثون عن فساد مستشر، ولكن لم يقولوا لنا من هؤلاء الفاسدون؟ وكيف السبيل إلى محاسبتهم ومحاكمتهم؟ كما لم يتجرأ أحد على فضح حجم الأموال التي تدفع إلى المستشارين، بل إلى مستشارين عاطلين عن العمل، وليس لهم سوى صفة مستشار للتنفيع، بدليل ما قرأناه عن أرقام في هذا المجال، وعن أموال تدفع تحت عنوان هبات للجمعيات وغيرها، وعن بدلات إيجار خيالية للمباني الحكومية، وعن إنفاق غير مبرر لمواكب السفر. نعم، هذا البلد لا يشكو من قلة المال والموارد بل من غياب الضمير وفساد الأخلاق”.

واعتبر أن “هذا الفساد السياسي ما هو إلا جريمة موصوفة بحق لبنان واللبنانيين الذين انتظروا طويلا، وراهنوا كثيرا، ودفعوا كثيرا، وما زالوا مستعدين لتقديم المزيد والصبر، ولكن يريدون في المقابل أن تقوم الدولة، وأن تبدأ المحاسبة، وأن تنظم الأمور المالية، وأن توضع الخطط والبرامج الاقتصادية، وأن تتحسن الأوضاع المعيشية، فمعاناة الناس أصبحت فوق طاقتهم. لذا نطالب هذه السلطة، كل السلطة، من رئاسة الجمهورية إلى رئاسة المجلس النيابي إلى رئاسة مجلس الوزراء، بالدفع نحو إحداث ثورة إصلاحية تغييرية في كل المؤسسات والإدارات، هذا إذا كنا نريد بناء دولة، أما أن تبقى الأمور في إطار التسويات على قاعدة “حصة لي وحصة لك”، وفي النهاية نصرخ ونصيح جميعا من سرق المال العام، فهذا أمر مؤسف، ومسلسل لا يجب أن يدوم، وإذا دام دمر البلد، خصوصا عندما يصبح الدين العام بهذا الحجم المخيف. إن صرخة الناس في كل مكان، وعلى هذه السلطة أن تدرك أن مشروعية وجودها رهينة حقوق الناس، وإلا فالانتخابات على الأبواب، ولكل حادث حديث”.

وأثنى على “الجهود التي يقوم بها الجيش اللبناني والمؤسسات الأمنية في مكافحة الإرهاب وخلاياه، مع التأكيد على ضرورة معالجة ملف النازحين، وتأمين عودتهم بأسرع وقت نظرا لما يشكله هذا النزوح من عبء كبير على الاقتصاد اللبناني، وكي لا يبقى ورقة ضغط إقليمية ودولية على لبنان بهدف ابتزازه واللعب بأمنه واستقراره”.

وعما جرى في شمال العراق من محاولة انفصالية، فأكد المفتي قبلان “أنه مشروع متهور وهو قبل كل شيء ضد الأكراد أنفسهم، وما هو إلا سايكس بيكو بنسخة جديدة. وما قامت به الحكومة العراقية من الدخول إلى كركوك هو إنجاز استراتيجي، لأن من يحاول تمزيق الأوطان لصالح مشاريع إقليمية ودولية تعيش على الدم والخراب، يجب أن توضع له الحدود، كما لا يجوز تمكينه من تحقيق أهدافه التقسيمية والتفتيتية”.

وأما بخصوص سوريا، فأشار إلى أن “أن الانتصار يبدو أنه قد تحقق، وأن الرهان على الغرف السوداء الإقليمية والدولية قد انتهى، وعلى الحكومة اللبنانية أن تتعامل مع الواقع بإيجابية، وأن تدرك أن قوة لبنان بتصالحه وتعاونه مع سوريا، وليس بمقاطعتها وعدائه لها”.-انتهى-

——-

josephaoun20-10-2017

قائد الجيش تفقّد المستشفى العسكري المركزي للإطلاع على سير الاختبارات الطبية

 للمرشحين للتطوع بصفة تلميذ ضابط في الكلية الحربية

(أ.ل) – تفقّد قائد الجيش العماد جوزاف عون صباح اليوم الجمعة 20 تشرين الأول 2017  المستشفى العسكري المركزي في بدارو، حيث اطلع على سير الاختبارات الطبية للمرشحين للتطوع بصفة تلميذ ضابط في الكلية الحربية.

ثم اجتمع برئيس الطبابة وأعضاء اللجنة الفاحصة والأطباء والكوادر الطبية المشرفة على سير الاختبارات وزودهم التوجيهات اللازمة.

وقد أكّد العماد عون أنّ وجوده اليوم في هذا المكان هو رسالة للجميع، بأن الكفاءة المتمثلة بنتائج الامتحانات وتصنيف المتبارين وفق العدد المطلوب، هي المعيار الوحيد للدخول إلى الكلية الحربية، والجيش لن يسمح لأي جهة كانت باستخدام الوساطة أو التدخل في سير هذه الامتحانات من قريب أو بعيد، وهذا هو أيضاً موقف جميع السلطات الرسمية في البلاد وفي مقدمهم فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ودولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري ودولة رئيس مجلس الوزراء الشيخ سعد الحريري، لافتاً إلى أن هذه المباراة ستشكّل نموذجاً لالتزام الجيش الجدارة والنزاهة وتكافؤ الفرص لدى الشباب اللبناني. –انتهى-

——

clothesarmy20-10-2017

توزيع أمتعة شتوية وحقائب مدرسية على عدد من طلاب

جمعيات ذوي الاحتياجات الخاصة

(أ.ل) – وزّعت وحدات من الجيش في إطار برنامج التعاون العسكري – المدني (CIMIC) نحو 580 حصة من الأمتعة الشتوية و59 حقيبة مدرسية على عدد من طلاب جمعيات ذوي الاحتياجات الخاصة في بلدات بعبدا، كفردنيس، شملان وأنصارية. كما جرت عروض ترفيهية للطلاب المذكورين، بالتعاون مع مؤسسة كريستي (Kristee Kids Events) ومؤسسة المقدم الشهيد صبحي العاقوري.-انتهى-

——

alraii

الراعي من الولايات المتحدة:السوريون والفلسطينيون باتوا عبئا على لبنان

بل خطرا ديموغرافيا وإقتصاديا وسياسيا وثقافيا وأمنيا

(أ.ل) – إستهل البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الراعوية الى ابرشيتي مار مارون – بروكلين وسيدة لبنان – لوس انجلس المارونيتين في الولايات المتحدة الاميركية بزيارة ديترويت في ولاية ميشيغين، يرافقه المطران بولس صياح ومدير مكتب الاعلام والبروتوكول في الصرح البطريركي المحامي وليد غياض.

وترأس الراعي الذبيحة الالهية في كنيسة مار مارون، عاونه فيها راعي الابرشية المطران الياس عبدالله زيدان والمطران بولس صياح وكاهن الرعية المونسنيور لويس باز وكاهن رعية مار شربل المونسنيور الفرد بدوي ولفيف من الكهنة، في حضور حشد من ابناء الرعية.

بعد الانجيل المقدس، ألقى الراعي عظة تحت عنوان “لا يضاء سراج ويوضع تحت مكيال بل على منارة”، متأملا في معاني انجيل اليوم “الذي يدعونا الى ان ان نكون شهودا لحقيقة الرب. فمسيحيتنا هي منارة ليكتشف الآخرون من خلالها نور حب الله. لا يمكننا ان نعيش حياتنا كيفما كان، نحن مدعوون لنصنع الفرق، ونجعل حياتنا اقوى من الصوت والكلمات ونشهد فعليا في هذا العالم ونهب النور لمجتمعاتنا بدل الركون في الظلمة”.

وتطرق الى الاوضاع في لبنان، فقال: “في ضوء كلام الانجيل، نشعر في لبنان بمسؤولية كبيرة ملقاة على عاتقنا. فبفضل الثقافة المسيحية تميز لبنان عن جميع بلدان الشرق الاوسط، بالتعددية الدينية والمذهبية والثقافية، وبفصل الدين عن الدولة، مع احترام الهوية الدينية لكل جماعة وباعتماد النظام الديمقراطي، وقبول الآخر المختلف، والعيش معا، والمشاركة المتساوية والمتوازنة في الحكم والادارة بين المسيحيين والمسلمين. من واجبنا كلبنانيين المحافظة على لبنان في ميزاته وخصوصياته هذه من اجل خيرهم جميعا، ومن اجل ان يؤدي لبنان رسالته في محيطه العربي”.

أضاف “وفيما تعاني بلدان الشرق الاوسط من ويلات الحروب المذهبية والقتل والخراب والتهجير على ايدي منظمات ارهابية، مدعومة بالمال والسلاح والتغطية السياسية، نشعر بالحاجة الى بقاء المسيحيين في ارضهم واوطانهم، للشهادة على القيم الانجيلية: قيم الاخوة والسلام وقدسية الحياة البشرية، وكرامة الشخص البشري. وهذا مطلوب من المواطنين المسلمين المعتدلين وذوي الارادات الحسنة والمتمسكين بالقيم الاسلامية. لذا، يجب ان يعود جميع النازحين واللاجئين والمهجرين الى ارضهم واوطانهم، بحكم المواطنة. اما بالنسبة الى الذين لجأوا الى لبنان من سوريا، وهم اكثر من مليون ونصف، ومع الفلسطينيين اصبحوا نصف الشعب اللبناني، فقد باتوا عبئا كبيرا على لبنان بل خطرا ديموغرافيا واقتصاديا وسياسيا وثقافيا وامنيا. واصبحت عودتهم واجبة الى الاماكن الآمنة في سوريا، من دون ان نتخلى نحن عن تضامننا الانساني معهم، والاجتماعي مع قضيتهم”.

وكان الراعي قد زار قبل ظهر اليوم رعية مار شربل في كليتنون تاونشيب حيث بارك اعمال بناء كنيسة مار شربل الجديدة والمجمع الراعوي، في حضور معاون رئيس اساقفة الابرشية المطران فيشر، وراعي الابرشية المارونية المطران الياس عبدالله زيدان وكاهن الرعية المونسنيور الفرد بدوي وحشد من ابناء الرعية.

وبعد كلمة ترحيب للمونسنيور بدوي رد الراعي بكلمة جاء فيها: “ان القديس شربل امام سخائكم يعرف على طريقته ان يعيد اليكم أكثر بكثير مما اعطيتم. من المؤكد ان اجمل ما حققتموه في حياتكم هو بيت الله هذا، بيت مار شربل وهو ما سيفتخر به ابناؤكم. لقد بنيتموه جميعكم. وعندما يأتي ابناؤكم من بعدكم سيدركون السعادة لأن اهلهم هم من بنوا هذا البيت الرائع الذي سيبقى للتاريخ ذات قيمة عالية ومهمة جدا”.

وتابع “هذا على الصعيد الإنساني، اما على الصعيد الروحي فنحن لا يمكننا تصور الخير الذي سيوزعه عليكم مار شربل كذلك النعم سواء في ديترويت او غيرها. عملكم وجهدكم وتعبكم سيقابلها قديسنا العظيم بتوزيع نعمه السماوية وهذا اكبر فخر لكم ولأبنائكم. فكل ما سخيتم به يصغر امام ما يقوم به القديس شربل”.

أضاف “أشكر جميع من ساهم وعمل لإتمام هذا العمل الرائع والغني بكل ابعاده. وهذا المكان يغني كنيسة ديترويت والمطرانية، وهنا اود ان ارحب بسيادة المطران فيشر وأقول له ان لحضوره بيننا اليوم معاني كثيرة. والجماعة والابرشية والرعية المارونية موجودة معنا اليوم لتساهم بدورها بإغناء كنيسة المسيح لأن التراث اللاهوتي والليتورجي الذي يحمله الموارنة يغني الكنيسة الجامعة. وهذا هو معنى وجود الكنائس المتنوعة وهي كلها تغني هذه الكنيسة المحلية. لذلك، نحن سعداء ونفاخر مع جماعتنا المارونية بأننا نساهم بإغناء الكنيسة المحلية وهذا غنى متبادل ونأمل ان نكون معكم في ايلول المقبل للمشاركة في تدشين هذا المجمع”.

وزار الراعي كذلك، رعية القديسة رفقا حيث كان في استقباله كاهنها الخوري طوني مسعد وعدد من ابناء الرعية.

ومن هناك توجه البطريرك الراعي الى مركز سيدة النياح للرهبانية المريمية المارونية حيث استقبله رئيس المركز الاب حنا الطيار والاب نبيل حبشي، بعد ان عرج على كنيسة السيدة العذراء للروم الاورثوذكس وكان في استقباله كاهن الرعية الاب جورج شلهوب وعدد من ابناء الرعية. وكانت له جولة على مدرسة الاطفال في المجمع الراعوي.-انتهى-

—–

 

army

الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء الجنوب راشيا جب جنين والبقاع الغربي

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الجمعة 20 /10/ 2017  البيان الآتي:

خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي يوم أمس الساعة 1.45، الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 13.10 من فوق بلدة علما الشعب. وعند الساعة 6.15، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة الناقورة، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق بيروت، الدامور والجنوب، ثمّ غادرت الأجواء عند الساعة 20.45 من فوق بلدة بنت جبيل. وعند الساعة 22.20، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة مرجعيون، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق راشيا، جب جنين والبقاع الغربي، ثمّ غادرت الأجواء صباح اليوم عند الساعة 6.00 من فوق بلدة علما الشعب.-انتهى-

——-

شريفة في خطبة الجمعة: محاربة الفساد يجب ان تكون اولوية

واقرار الموازنة يوقف الكثير من الهدر

(أ.ل) – قال امين عام الاوقاف في المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ حسن شريفة صحيح ان اقرار الموازنة بالامس جاء متأخرا لكنه افضل من الا يأتي معتبرا في خطبة الجمعة في مسجد الصفا في بيروت ان محاربة الفساد مهمة يجب ان تكون اولوية واضاف لعل اقرار الموازنة يوقف الكثير من الهدر الحاصل في مؤسسات الدولة وفي امكنة اخرى كانت تدفع فيها الاموال لكن من غير المعروف كيف كانت تصرف .

واشار الشيخ شريفة الى المواقف السياسية التي اطلقت في جلسات مناقشة  الموازنة من قبل بعض النواب وقال انها ليست في محلها وهي جاءت لشد عصب المناصرين مع اقتراب موعد الانتخابات النيابية واضاف ربما اراد بعض من اطلقها  ان يبقي هذا الجو المشحون سياسيا وطائفيا وهذا ما ظهر على شاشات التلفزة وتوجه الشيخ شريفة الى هؤلاء بالقول كفاكم جر البلاد الى الازمات وكفاكم اللعب باعصاب الناس التي لا بد ان ترتاح من عناء جركم لها الى حيث لا امن ولا استقرار سياسي او اجتماعي .

وتطرق الشيخ شريفة الى الجهود التي يقوم بها الجيش اللبناني والقوى الامنية الاخرى في كشف الخلايا الارهابية  مثنيا على هذه الجهود الجبارة التي حمت الوطن من مأس كثيرة ومن خطط للارهابيين هدامة .

كما تطرق الى قضية النازحين السوريين مطالبا بالعمل على انهائها بالطرق التي من شأنها ان تعيد هؤلاء النازحين الى وطنهم واقصر هذه الطرق هو التواصل مع الحكومة السورية التي باتت تسيطر على اكثرية الاراضي السورية معتبرا الحديث عن اي دور للامم المتحدة لا يمكن ان يقوم من دون هذا التواصل مع السلطات الشرعية في سوريا . واشاد الشيخ شريفة بموقف رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم  الذي اطلقه في وجه وفد العدو الاسرائيلي في مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي في بطرس برغ وطرده لهذا الوفد من هذا المؤتمر  ووجه له تحية اكبار واجلال واكد ان هذا الموقف للمرزوق يعبر عن كل المشاعر العربية  والاسلامية تجاه العدو الاسرائيلي وهو محل تقدير كبير لانه جاء ليعبر مجددا عن المقاومة السياسية التي عرفناها في السابق وما زالت ويقودها في وجه هذا العدو دولة الرئيس نبيه بري والتي اعادت الى جانب المقاومة العسكرية الكرامة لنا كعرب وكمسلمين.-انتهى-

——

ibrahim20-10-2017

ابراهيم التقى منيمنة والنائبين عون وأبي رميا

(أ.ل) – استقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم في مكتبه قبل ظهر اليوم رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني الوزير السابق الدكتور حسن منيمنة، وبحث معه في أعمال اللجنة وأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان. ثم استقبل النائبين آلان عون وسيمون أبي رميا وبحث معهما الأوضاع العامة.-انتهى-

——-

fadlallah24-8-2015

علي فضل الله: لرفع الصوت في مواجهة من يستبيح الأمن المالي

والاجتماعي أو يدير ظهره للفساد والإفساد

(أ.ل)- ألقى العلامة السيد علي فضل الله، خطبتي صلاة الجمعة، من على منبر مسجد الإمامين الحسنين في حارة حريك، في حضور عدد من الشخصيات العلمائية والسياسية والاجتماعية، وحشد من المؤمنين، ومما جاء في خطبته السياسية:

“عباد الله، أوصيكم وأوصيكم نفسي بما أوصانا به الله سبحانه وتعالى ونحن ندخل في شهر صفر، أن ندخله دخول المتفائلين، فالتفاؤل سمة حياتنا، فنحن دائما متفائلون بالله، وأن لا ندخله دخول الخائفين منه، المتشائمين مما قد يحدث فيه من ابتلاءات أو سوء. ولهذا، نحرص على أن نقرن ذكر هذا الشهر بالخير والنصر، فنقول عنه إنه صفر الخير وصفر المظفر، لدفع ما رسخ في الأذهان والنفوس من أنه شهر نحس. وإذا كان هناك من يشير إلى وجود أحاديث عن تشاؤم يحل بحلوله أو في غيره من الأيام التي تسمى بأيام نحسات، فإننا نستطيع القول أن لا أساس لها، ويكفي في ذلك حديث: “من ردته الطيرة عن حاجته، فقد أشرك”، و”لا تعادوا الأيام فتعاديكم”. وإذا كان البعض يبرر التشاؤم منه، بأنَّ فيه مناسبات حزينة مثل أربعين الإمام الحسين ووفاة رسول الله، فهذا لا يبرر أن يجعل الشهر نحسا، وإلا لصارت كل الأشهر والأيام نحسة، إذ ما من يوم وما من شهر إلا وتوفي فيه نبي أو ولي. ثم هناك في هذا الشهر أيام فرح وسرور، منها مناسبة ولادة الإمام الكاظم، وزواج رسول الله من خديجة، وزواج علي من الزهراء. أما إن كان هناك أدعية أو دعوات إلى الصدقة، فهي لا تريد أن تؤكد صحة التشاؤم، بل معالجة ما يدخل إلى النفوس نتيجة تربية أو توجيه أو فهم خاطئ للدين ونصوصه، وهذا ما يدعونا إلى أن لا نخضع لأيِّ فكرة سلبية أو نرتب الأثر عليها، حتى نتثبت منها ولا يخدعنا أحد. هذا ما نريده في الدين، وهو ما نريده في السياسة، وفي كل مكان يدس فيه السم بالعسل. وبذلك، نكون أكثر وعيا وقدرة على مواجهة التحديات”.

وقال: “البداية من لبنان، الذي شهد في الأيام الماضية جلسة نيابية عامة عنوانها البحث في موازنة العام 2017. ونحن في هذا المجال، في الوقت الذي نلحظ إيجابية تسجل للحكومة وللمجلس النيابي في إقرار موازنة للبلد بعد اثني عشر عاما من غيابها عن المشهد، نرى ضرورة استمرارها، نظرا إلى دورها في تحقيق الانتظام المالي، فقد كشفت المناقشات التي جرت على الهواء الصورة القاتمة التي تلف المشهد المالي والاقتصادي، الذي ينعكس سلبا على كل الميادين الأخرى، ويؤدي إلى زيادة الإحباط لدى الناس وهم يشاهدون عدم مبالاة ممثليهم في حضور جلسات هي في غاية الأهمية لما ينبغي أن يتداول فيها”.

أضاف “كما كشفت المناقشات أيضا مدى الخلل الذي برز في الموازنة بين الواردات، والمداخيل، والصرف، وارتفاع نسب العجز في الموازنة، وانعدام نسبة النمو، والحديث الموثق عن مواطن الهدر، والفساد، والتهرب الضريبي، والمحاصصات، وعدم معرفة مصارف المليارات الإحدى عشرة، حيث يكثر الحديث عن تسويات أدت إلى إخراجها من التداول. ومع الأسف، لم يستمع اللبنانيون إلى مواقف جدية أو إلى رؤية أو حلول للأزمات الاقتصادية العاصفة. وعلى الأقل، هم لم يلحظوا أي إعادة نظر في السياسة التي أدت إلى تدهور المالية العامة، حيث اكتفى النواب، أو لنقل أغلبهم، من أجل الدقة، بخطابات شعبوية في هذا الزمن الانتخابي أو بالاكتفاء بإدانة الفساد”.

واستغرب أن “يستمع اللبنانيون إلى انتقادات للدولة وللحكومة من ممثلي هذه الدولة والحكومة، في الوقت الذي ينتظرون منهم أن يبينوا لهم الإنجازات التي حققوها أو المشاريع التي يقومون بها. إن من الطبيعي أن تنتقد المعارضة الَّتي لا تمثيل لها في الحكومة، ولكن من غير الطبيعي أن يصدر ذلك عمن يفترض بهم أن يكونوا موالاة ومشاركين في قراراتها، ونحن نعرف أنَّ من يتواجدون في الحكومة ليسوا نكرة فيها، بل هم أصحاب قرار، بعدما أصبح واضحا أن القرارات بأغلبيتها تؤخذ بالتوافق والمشاريع بالمحاصصة”.

وقال: “إننا أمام هذا الواقع الاقتصادي والمالي الخطير، ندعو اللبنانيين إلى أن يكونوا أمناء على هذا البلد، وأن يكونوا رقباء فيه لا أن يكونوا على هامشه. إن من حق الأجيال القادمة علينا، إن لم نقل الأجيال الحالية، أن نرفع الصوت عاليا في مواجهة كلِّ من يستبيح الأمن المالي والاجتماعي أو يدير ظهره للفساد والإفساد. ولا يعتبرن أحد أن لا صوت له، فكل له صوته، ولا بد من أن تنضم الأصوات الواعية لتشكل رأيا عاما ضاغطا الآن، وبالطبع عندما يراد لنا أن نختار ممثلينا في المجلس النيابي”.

ورأى أنه “في الوقت نفسه، وعلى وقع الجلسات الَّتي جرت، لا بدَّ من أن يتحرك القضاء والجهات الرقابية للقيام بدورها في متابعة قضايا الفساد والهدر للمال العام، فلا ينبغي أن يضيع الحديث عنها في أدراج المجلس النيابي، وأن تبقى تسجيلا للنقاط أو صرخة في واد”.

وتابع “نبقى في لبنان، لنسجل ارتفاعا في منسوب الجريمة فيه، نخشى أن لا تكون آخرها الجريمة المروعة في زقاق البلاط، التي نفَّذها فتى لم يتجاوز الخامسة عشرة من عمره، وهو ما يشير إلى حجم المشاكل التربوية والنفسية والاجتماعية والاقتصادية، وضعف الوازع الديني، وانعدام الخوف من العقوبة الرادعة. إننا نخشى في ظل تمادي نسب الجريمة أن يعنون لبنان ببلد الجريمة. ومعالجة هذا الواقع تستدعي استنفارا تربويا واجتماعيا وإعلاميا تقوم به الأسرة والمدرسة ودور العبادة، لدراسة أسباب هذه المشكلة ومعالجتها، فضلا عن تشديد دور الدولة في تطبيق العقوبة الرادعة”.

وأضاف “بالانتقال إلى ما يجري في العراق، فإننا نهنئ الحكومة العراقية على الخطوة الجريئة التي اتخذتها في إعادة الوحدة إلى البلاد، والتي من الطبيعي أن تستتبع بحوار جاد وموضوعي يحفظ للعراق وحدته، ويساهم في تأمين احتياجات ومتطلبات أي مكون من مكونات الشعب العراقي، فلا بد من أن يحصل الجميع على حقوقهم، بعيدا عن سياسة ابن الست وابن الجارية. إنَّنا نعيد التأكيد على العراقيين أن يكونوا أمناء على وحدة بلدهم، فالعراق لا يقوم إلا بكل مكوناته وطوائفه وأديانه ومذاهبه وأعراقه”.

وختم “أخيرا، لا بدَّ من أن ندين، وبشدة، التفجير الوحشي والدامي الذي حصل في الصومال، وأودى بحياة المئات، وخلف الكثير من الجرحى، والذي لم تتبناه جهة بعينها، ولكنه يشير إلى هذا المنطق الإجرامي الذي لا يأخذ بالاعتبار أي قيم دينية أو إنسانية”. والحدث الآخر هو الهجوم الذي نفذته جهات متطرفة عنونت نفسها بعنوان المسيحية على مسجد في بلدة كيمبي في جمهورية أفريقيا الوسطى، حيث قتل أكثر من خمسة وعشرين مسلما، وبدم بارد. إننا نؤكد في هذا المجال، أنَّ الإجرام لا دين له سوى الإجرام، سواء صدر عن مسلم أو مسيحي، وأن رسالة الأديان ستبقى رسالة محبة وعدل، ونشدد على العلماء المسلمين والمسيحيين أن يتكاتفوا في مواجهة أية ظاهرة تسيء إلى قيمهم، تحت أي عنوان عنونت نفسها”.-انتهى-

——-

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الجمعة 20 /10/ 2017  البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: رميش، عيناتا، طير حرفا وشمع.

وبتاريخه ما بين الساعة 10.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: ميس الجبل، حولا والحنية.

وبتواريخ 26،24،19 و 31 / 10 / 2017، ما بين الساعة 6.00 والساعة 18.00، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة القموعة – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية واستخدام القنابل المدخنة والصوتية.

بتواريخ  20،19،18 و23 / 10 / 2017، ستقوم طوافات تابعة للقوات الجوية في حقل رماية مزرعة حنوش – حامات، بإجراء رمايات ليلية ونهارية بواسطة الأسلحة الرشاشة والصاروخية.

وبتاريخي 16و18 / 10 / 2017  اعتباراً من الساعة 10.00 ولغاية انتهاء المهمة، ستقوم وحدة من الجيش، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب مزرعة حنوش- حامات، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

وبتواريخ 27،23،20،16،13،9 و30 / 10 / 2017 اعتباراً من الساعة 9.00 ولغاية الساعة 14.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل منطقة أنفة – الشمال، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الرشاشة.

لذا تحيط قيادة الجيش المواطنين علماً بوجوب عدم الإبحار في المكان والزمان المذكورين أعلاه، حفاظاً على سلامتهم.

واعتباراً من تاريخه ولغاية 31 / 10 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في حقل رماية القليعات – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة والصوتية.

واعتباراً من 9/ 10/ 2017 ولغاية 17 /11/ 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية  ليلية ونهارية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام مفرقعات نارية.

وإعتباراً من 8/ 10 /2017 ولغاية 18 /10 /2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 8.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

واعتباراً من 2/ 10 /2017 ولغاية 1 /12/ 2017، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية والقنابل المدخنة والصوتية واستخدام المتفجرات.

وستقوم وحدة من الجيش، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام متفجرات، وذلك في منطقة حمانا، اعتباراً من 2 / 10 /2017 ولغاية 6 / 10 /2017 ما بين الساعة 6.00 والساعة 23.00، وفي منطقة المغيتة اعتباراً من 9 / 10 /2017 ولغاية 19 / 10 /2017 ما بين الساعة 6.00 والساعة 23.00.

واعتباراً من 1 /10 /2017 ولغاية 31 /12 /2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 20.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي جبل المالح وأكروم – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة – اللقلوق، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.-انتهى-

——

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

hassan20-10-2018

نشرة السبت 20 تشرين أول 2018 العدد 5669

نصر الله: يجب أن تشكل الحكومة ويجب أن تقدموا تنازلات والجميع يجب أن يقدم تنازلات ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *