الرئيسية / النشرات / نشرة الجمعة 25 آب 2017 العدد 5341

نشرة الجمعة 25 آب 2017 العدد 5341

haidarahmad25-8-2017

استشهاد أحد العسكريين أثناء انتقال آلية عسكرية في جرود رأس بعلبك

قيادة الجيش – مديرية التوجيه تنعى المجند الممددة خدماته ياسر حيدر أحمد

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 25 آب 2017 البيان الآتي:

أثناء انتقال آلية عسكرية تابعة للجيش في جرود رأس بعلبك، تعرضت لإطلاق نار من جهة الإرهابيين ما أدى إلى استشهاد أحد العسكريين.

تنعى قيادة الجيش – مديرية التوجيه، المجند الممددة خدماته ياسر حيدر أحمد الذي استشهد في جرود رأس بعلبك بعد تعرض آلية عسكرية لإطلاق نار من جهة الإرهابيين، وفي ما يلي نبذة عن حياته:

– من مواليد  4/ 1/ 1994  المعلقة – زحلة .

– مددت خدماته في الجيش اعتباراً من  8/ 2/ 2016 .

– حائز تهنئة العماد قائد الجيش.

– الوضع العائلي: عازب .

( تحدد مراسم التشييع لاحقاً)-انتهى-

——-

مذكرة رسمية بعطلة الأضحى من 1 الى 4 أيلول

(أ.ل) – أصدر رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مذكرة قضت بإقفال الإدارات العامة والبلديات ابتداء من الأول من أيلول المقبل وحتى الرابع منه، لمناسبة عيد الأضحى.

وجاء فيها: “تقفل جميع الإدارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات بمناسبة عيد الأضحى المبارك اعتبارا من 10 ولغاية 13 ذي الحجة (1438هـ) الموافق من 1 ولغاية 4 أيلول 2017 ميلادي ضمنا”.-انتهى-

——

aoun31-10-2016

عون جال في البترون وافتتح طريقي تنورين والقديسين وبيت رفقا في جربتا:

البترون امانة في اعناقنا وسنحافظ على ارثها وفرادتها

(أ.ل) – أكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ان منطقة البترون هي “امانة في اعناقنا”، متعهدا “الحفاظ على ارثها وفرادتها مع تأمين المشاريع الانمائية التي تحتاجها لتبقى عرقا نابضا بالحياة في قلب لبنان الذي سيعود لؤلؤة الشرق”.

موقف الرئيس عون جاء خلال جولة قام بها بعد ظهر اليوم الى منطقة البترون، حيث دشن طريق القديسين، وشارك في افتتاح بيت الراحة – بيت رفقا في جربتا، وتفقد اشغال توسيع طريق تنورين التحتا- تنورين الفوقا التي تربط ساحل قضاء البترون بجرده.

وقد رافق الرئيس عون في جولته وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل وعقيلته السيدة شانتال عون باسيل، وعدد من الخبراء والاستشاريين.

المحطة الاولى

المحطة الاولى في الجولة البترونية كانت لتفقد اشغال تأهيل وتوسعة طريق تنورين التحتا- تنورين الفوقا والتي تبدأ في تنورين التحتا مرورا بمنطقة وطى حوب وصولا الى تنورين الفوقا. وكان في استقبال الرئيس عون وصحبه، رئيس مجلس الانماء والاعمار نبيل الجسر، والامين العام للمجلس غازي حداد، ورئيس بلدية البترون بهاء حرب ومسؤولو الشركة المولجة تنفيذ المشروع، ورئيس الهيئة العليا للتأديب القاضي مروان عبود، وعدد من رؤساء البلديات ومخاتير قضاء البترون.

واستمع الرئيس عون من السيد الجسر الى شرح مفصل للمشروع وفوائده بالنسبة الى السكان وتسهيله لتنقلاتهم، كما اطلع على الخارطة الجغرافية التي تظهر مسار الطريق والقرى والبلدات التي يمرّ بها. ثم تولى كل من السيدين شارل اده وجورج معوض شرح الخطوات العملية التي يلحظها المشروع وكافة المراحل التي سيمر بها حتى الانتهاء من تنفيذه بشكل كامل.

وسأل رئيس الجمهورية عن المرحلة التي سيستغرقها تنفيذ المشروع، متمنيا الاسراع في مختلف المراحل للانتهاء منه ضمن المهلة المحددة، ودون اي تأثير سلبي على حركة المواطنين في البلدات والقرى التي ستشهد الاشغال.

يذكر ان طول الطريق يبلغ 6،9 كيلومتر وعرضها 10 امتار، وتتألف من ممر واحد بعرض 3،5 كيلومتر في كل اتجاه مع كتفين معبّدين بعرض متر ونصف المتر، وتكمن اهميته انه يربط ساحل قضاء البترون بجرده.

ثم انتقل الرئيس عون والوفد المرافق الى المحطة الثانية في الجولة وهي مدخل البترون.

المحطة الثانية

المحطة الثانية في الجولة الرئاسية كانت عند مدخل البترون-اول طريق القديسين التي وصلها رئيس الجمهورية عند السادسة مساء يرافقه الوزير باسيل والسيدة شانتال. وكان في استقباله رئيس بلدية البترون واتحاد بلديات البترون مارسيلينو الحرك، وعدد من رؤساء البلديات والمخاتير وحشد من فعاليات المنطقة ومن المواطنين.

وفور نزول الرئيس عون من سيارته، تعالت الهتافات الترحيبية المنادية بحياته، وتوجه نحو النصب التذكاري الذي اقيم للمناسبة، وازاح الستار عنه وسط موجة من التصفيق قبل ان يقطع الشريط تحت اقواس النصر ايذاناً بالاعلان عن تدشين الطريق.

ثم انطلق موكب الرئيس عون على الطريق الجديدة متجها الى بلدة اده، وازدانت الطريق بالاعلام اللبنانية واليافطات المرحبة والمشيدة بمواقف وقرارات الرئيس عون ورعايته لمختلف المناطق اللبنانية، كما رفعت على الطريق شعارات تشكر الوزير باسيل على اهتمامه بمنطقة البترون وجهده لاقامة المشاريع التنموية فيها.

يذكر ان طول الطريق يبلغ 7،2 كيلومتر، وعرضها 11 مترا، وبلغت كلفة تنفيذها 7،8 مليون دولار اميركي.

بعدها، انتقل الرئيس عون والوفد المرافق الى بلدة اده.

المحطة الثالثة

اما المحطة الثالثة في البترون فكانت في بلدة اده حيث كان في استقباله والوزير باسيل والسيدة شانتال، وزير الطاقة والمياه سيزار ابي خليل، ووزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري، ووزير البيئة طارق الخطيب، والنائب نبيل نقولا، ومحافظ الشمال القاضي رمزي نهرا، ومطران البترون للموارنة منير خير الله، وعدد من المدراء العامين ورؤساء البلديات والمخاتير.

واقيم للرئيس عون استقبال شعبي لافت بالخيول، فيما تولت فرقة من موسيقى الجيش عزف الاغاني الوطنية، وقرعت اجراس الكنائس ترحيبا، واقيمت منصات ترفع الاعلام اللبنانية وشعارات مرحبة برئيس الجمهورية.

وسار الرئيس عون على السجاد الاحمر الى المنصة التي اقيمت للاحتفال، وقدمت له باقة من الورود، وحيا المسؤولين الرسميين من مستقبليه.

وقائع الاحتفال

بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني، تلاه كلمة لعريفة الحفل الدكتورة ليلى نقولا اعربت فيها عن فرحة البترونيين جميعا بحضور رئيس الجمهورية بينهم وتدشينه مشاريع انمائية هي حاجة كبيرة للمنطقة.

ثم عرض مستشار الوزير ابي خليل السيد خالد نخلة للاستراتيحية الانمائية لقضاء البترون التي وضعها الوزير باسيل، ويستكملها الوزير ابي خليل، مستعينا بالصور والخرائط للمقارنة لاظهار مدى الفارق الكبير بين الحال القديمة للطرق وما ستكون عليه في المستقبل القريب، اضافة الى الآثار الايجابية لكافة المشاريع على البترون بمختلف بلداتها وقراها. كما اشار الى المشاريع المنوي تنفيذها ايضا برعاية واهتمام من الوزير باسيل، والى الخطة السياحية الموضوعة والتي ستنقل البترون الى مصاف المناطق السياحية المميزة، مع اشارته الى انه من اصل 6 سدود مياه ستنشأ، هناك اثنان في منطقة البترون، كاشفا عن التخطيط لانشاء سد الرهوة. ولفت الى اقامة بحيرة الطيبة في تنورين ضمن مشروع لاقامة بحيرات جبلية عديدة.

واوضح ان هناك مشاريع عدة للحفاظ على البيئة منها مشروع الصرف الصحي في ساحل البترون والكورة من خلال محطتين في شكا وساحل انفه وسيتم افتتاحهما قبل نهاية العام الحالي.

وشدد على انه اعيد العمل باطلاق مشروع جرد البترون لحماية الينابيع الجردية، بعد ان تم عرقلته سياسيا، وذلك بدعم مباشر من الرئيس عون والوزير باسيل.

وتحدث بعدها رئيس بلدية جران بسام الخوري، الذي اشاد بالرئيس عون وباهتمامه الدائم بالانماء في المناطق اللبنانية، مشددا على ان حضوره الى البترون لتدشين مشاريع انمائية له بالغ الاثر في قلوب البترونيين.

ورحب رئيس بلدية اده نجم خطار برئيس الجمهورية معتبرا ان رعايته ادت الى ترشيد الانفاق واعطاء البترون حقوقها دون منّة من احد ضمن نهج الاصلاح والتغيير الذي ينتهجه الرئيس عون.

اما رئيس بلدية البترون واتحاد بلديت البترون مارسيلينو الحرك، فعرض في كلمته لمسيرة الرئيس عون منذ انخراطه في المؤسسة العسكرية وحتى اليوم، والتي بقيت ثابتة على القيم والمبادىء التي انتهجها. ثم عرض الحرك للمشاريع التنموية التي بدأها الوزير باسيل والتي اثمرت عن تدشين المرحلة الاولى من طريق القديسين اليوم، ومشددا على الاستمرار في مسار التنفيذ حتى انتهاء الاعمال.

وبعد انتهاء الكلمات المرحبة، قدم الحرك الى الرئيس عون هدية تذكارية هي عبارة عن ذخائر لقديسي لبنان محفورة داخل مجسم من شجرة الارز. كما قدم رئيس بلدية اده نجم خطار هدية هي عبارة عن ايقونة بيزنطية اثرية من كنيسة مار سابا، ثم حيا الرئيس عون الحضور وعلا التصفيق والهتاف.

السجل الذهبي

ووقع الرئيس عون على السجل الذهبي العبارة التالية:

“ان منطقة البترون امانة تركها التاريخ في اعناقنا، وعهدنا لها ان نحافظ على فرادتها وارثها العريق مع تأمين المشاريع الانمائية التي تحتاجها، لتبقى عرقا نابضا بالحياة في قلب لبنان الذي سيعود لؤلؤة الشرق.

العماد ميشال عون

رئيس الجمهورية اللبنانية”.

زرع شجرة وازاحة الستار عن النصب التذكاري

وبعدها، زرع الرئيس عون في ساحة البلدة شجرة ارز، قبل ان يتوجه لازاحة الستار عن النصب التذكاري الذي اقيم تحت شعار الصليب المصنوع من الخشب. وكتب على النصب التذكاري:

“تخليدا لزيارة فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لمناسبة تدشين طريق القديسين”.

وبعدها، انتقل الرئيس عون والوفد، عبر طريق القديسين، الى جربتا المحطة الاخيرة في الجولة.

المحطة الاخيرة

المحطة الاخيرة في الجولة البترونية الرئاسية كانت دينية وتحديدا في دير مار يوسف – جربتا حيث ترقد القديسة رفقا الريس.

وكان في استقبال الرئيس عون والوزير باسيل والسيدة شانتال في الدير، البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، وعدد من المطارنة الموانة والاباء، وفعاليات نيابية ورسمية وحزبية، والرئيسة العامة لرهبانيةالراهبات اللبنانيات المارونيات الام صونيا غصين، ورئيسة الدير الام ميلاني مقصود، وحشد من المواطنين والمؤمنين الذين قدموا للترحيب برئيس الجمهورية والمشاركة في الصلاة.

وقد صافح الرئيس عون مستقبليه في الباحة الخارجية لبييت الراحة “بيت رفقا” الذي يعنى بالمسنين ويرعاهم بمساهمة من السيد سليم الزير، قبل ان ينتقل مع البطريرك الراعي لازاحة الستار عن اللوحة التذكارية التي وضعت لمناسبة زيارة رئيس الجمهورية. ثم جال الرئيس عون والبطريرك الماروني برفقة الام غصين والام مقصود في ارجاء الطابق الثاني من البيت، وعاين رئيس الجمهورية غرفه وتجهيزاته قبل ان يتلو البطريرك الراعي صلاة تدشين هذا البيت.

وقد اعرب الرئيس عون عن تقديره للراهبات اللبنانيات وما يقمن به من اجل الكبار في السن، معتبرا انها مبادرة تحافظ على مكانة الانسان واحترامه، وترسخ القيم المسيحية التي نشأت عليها القديسة رفقا وقدمت نفسها في سبيلها.

التوقيع على السجل

ووقع الرئيس عون على السجل الخاص بهذا البيت العبارة التالية:

” بيت رفقا، بيت جديد على اسم قديسة من لبنان، بها نرتفع الى اسمى محطات الايمان والرجاء، ومع خدمة المسنين وكبارنا، تبلغ الخدمة الاجتماعية مداها. نهنىء القيمين على هذا البيت، ونشكر الذين سعوا لانشائه. مع اطيب التمنيات والتوفيق.

العماد ميشال عون

رئيس الجمهورية اللبنانية”

البطريرك الراعي

وانتقل الجميع الى احدى قاعات بيت الراحة، حيث اقيمت صلاة التبريك التي ترأسها البطريرك الراعي والقى كلمة في المناسبة، قال فيها:

” لقد رغبت فخامة الرئيس ان تكون بيننا اليوم من اجل تدشين وافتتاح بيت رفقا. لقد شعرت فخامة الرئيس، و انتم تدخلون هذا البيت، بقوة من عل وقلت في نفسك: لا خوف. ونحن ايضا نقول ان هؤلاء القديسين الذين عطرونا بأريجهم والراهبات والآباء والمؤمنين وراعي الابرشية وكل الحاضرين نذكرك في صلاتنا، كي تقود سفينة الوطن الى ميناء الامان. هذا اليوم، يكلمنا الرب يسوع عن بناء الكنيسة على صخرة الايمان”.

واضاف: ان كنيسة المسيح هي عبارة عن حجارة حية وكل منا حجر فيها. على المستوى الوطني، انتم لستم مجرد حجرا، انتم حجر الزاوية وتساهمون وتحملون مسؤولية تختلف عن كل المسؤوليات الاخرى في الدولة، لذلك نبني الوطن على حجر الزاوية. ان الهموم والتحديات التي نواجهها كبيرة، وهي ترافقكم في كل خطواتكم وتابع: في عهدكم يا فخامة الرئيس، تقام المشاريع الانمائية لما فيه خير لبنان الذي يستعيد دوره والشعب ثقته بالوطن.

وفي نهاية الصلاة، قدم رئيس الجمهورية التهنئة للبطريرك الراعي والراهبات على انشاء هذا البيت ثم ودعهم مختتماً جولته في البترون، عائدً الى قصر بعبدا.-انتهى-

——

ghattaskhoury

وزير الثقافة في وقفة تضامنية مع الجيش امام المتحف:

الواجهات ستبقى مضاءة بألوان العلم لحين انتهاء العملية العسكرية

(أ.ل) – أعلن وزير الثقافة الدكتور غطاس الخوري، خلال مشاركته في الوقفة التضامنية مع الجيش بدعوة من وزارة الثقافة، “ان واجهات المتحف الوطني ستبقى مضاءة بألوان العلم اللبناني لحين انتهاء العملية العسكرية للجيش الوطني وتحقيق النصر”.

وقال: “تحية إكبار وإجلال الى شهداء الجيش اللبناني والى قائده وضباطه وجنوده وكل عنصر مشارك في هذه العملية العسكرية، نشد على ايدي الجرحى من ابناء الجيش مع الدعاء لهم بالشفاء العاجل، ونسأل الله ان يلهم اهل الشهداء منهم الصبر والسلوان، هؤلاء الشهداء الذين قدموا انفسهم قربانا على مذبح الوطن دفاعا عن ارضنا ولحماية حدودنا وحضارتنا وثقافتنا”.

واضاف “من امام مقر المتحف الوطني الذي يرمز الى حقبات تاريخية من وطننا ومن امام ضريح الجندي المجهول، جئنا لنؤكد ان الشعب اللبناني يقف وراء الجيش في معركته وسيبقى دائما وابدا مناصرا له، والوان العلم اللبناني ستبقى مشعة على واجهات المتحف لحين انتهاء العملية العسكرية وتحقيق النصر”.

وقد شارك في الوقفة التضامنية جميع العاملين في وزارة الثقافة والمؤسسات التابعة لها وعدد كبير من الناشطين في المجال الثقافي والاجتماعي والاعلامي.-انتهى-

——-

josephaoun25-8-2017

جوزاف عون بحث مع السفير الإيطالي الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، السفير الإيطالي السيد Massimo Marotti يرافقه الملحق العسكري العميد Pierre Luigi Monteduro، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، وعلاقات التعاون بين جيشي البلدين.-انتهى-

——-

usman17-8-2017

عثمان التقى رئيسة بلدية تولا أسلوت السابقة

(أ.ل) – استقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان ظهر اليوم، في مكتبه بثكنة المقر العام، رئيسة بلدية تولا – أسلوت – زغرتا السابقة السيدة إيليان سمير يونس، في زيارة أعربت فيها عن دعمها وتقديرها لمؤسسة قوى الامن الداخلي.-انتهى-

——-

talal rislan

أرسلان مهنئا الجيش:انتصار الجيش في الجرود الشرقية أصبح وشيكا

(أ.ل) -اعتبر رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني وزير المهجرين طلال أرسلان في بيان ، “أن انتصار الجيش في الجرود الشرقية أصبح وشيكا، لذا فنحن نهنئ الجيش قيادة وضباطا وأفرادا ورتباء على كل الإنجازات التي قام ويقوم بها من تطهير للأراضي اللبنانية من الارهاب التكفيري الذي أصبح يهدد العالم بأسره”.

وأضاف “نحمد الله أننا في لبنان مجتمعون ومتفقون كقوى سياسية على هذا الموضوع الذي تمثل بالدعم المطلق لهذا التوجه من دون مزايدات، رحم الله شهداء الجيش البواسل ورحم الله شهداء المقاومة الأبرار، هؤلاء الذين ما بخلوا بدمائهم الزكية دفاعا عن لبنان”.

وختم اسلان قائلا: “أسأل الله العلي القدير أن يمن على الجرحى الأبطال بالشفاء العاجل والله ولي التوفيق”.-انتهى-

——

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 25 آب 2017  البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 11.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: ميس الجبل، طيرحرفا، شمع، رميش والناقورة.

واعتباراً من 21 /8/ 2017 ولغاية 30 /9/ 2017 ما بين الساعة 8.00  والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقتي جبل المالح وجبل أكروم، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

وبتواريخ 26،24،22،17 / 8 / 2017 اعتباراً من الساعة 6.00 ولغاية الساعة  18.00من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.

واعتباراً من تاريخه ولغاية 30 / 9 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.

اعتباراً من تاريخه ولغاية 30 / 9 / 2017 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية وليلية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام القنابل المدخنة.-انتهى-

——

 ibrahim-kanaan[1]

كنعان : تحفظت على التسويات على الحقوق والحل بتأمين الايرادات

 من الهدر والتعميم يجهل المسؤول عن عدم احقاق مطالب المتقاعدين

(أ.ل) – دعا رئيس لجنة المال والموازنة النائب إبراهيم كنعان الى تسمية من اسقط الحقوق بأسمائهم ليتمكن من عمل على تأمينها من استمرار العمل لايصالها الى أصحابها، ولتكشف محاضر اجتماعات السرايا الحكومية ووزارة المال ليطلع الرأي العام على حقيقة من كان مع الحقوق ومن وقف ضدها”.وقال في مداخلة عبر قناة “المنار”:”انا تحفظت في الهيئة العامة على الكلام على الاجماع في ملف المتقاعدين في اجتماعات السراي والمالية، وموقفي في هذه الاجتماعات وفي الهيئة العامة كان مع حقوقهم كاملة، وذلك منذ العام 2013 وتقرير لجنتي خير دليل على ما اقول”.

واعتبر كنعان “أن من حدد سقف السلسلة ب1200 مليار ليرة فقط هو من حال دون انصاف المتقاعدين والمتعاقدين وان تكون الزيادات مدروسة ومنصفة اكثر”.

وأشار كنعان الى “أن كلمات النواب في جلسة المناقشة العامة عن الهدر والفساد، كالنائب الزميل حسن فضل الله وغيره، استندت الى عمل ومحاضر لجنة المال والموازنة، لذلك فليضع الجميع يده بيدنا لتحقيق الإصلاح وإعطاء الناس حقوقها وإعطاء الناس حقوقها من خلال سياسة جديدة تقوم على ضرب الفساد ووقف الهدر والفوضى والتسييب بالانفاق ولذلك علينا العودة الى اقرار الموازنات الاصلاحية وانجاز حساباتنا المالية المدققة حسب الاصول. ومن يريد تأمين الحقوق ووقف الهدر، فليتعاون معنا لتحقيقها وتأمين التغيير والاصلاح المطلوبين”.

وقال كنعان: “موضوع التعميم يلحق ظلما بمن عمل وسعى، ويغفل المسؤول الفعلي والمعتدي على الحقوق، وقال “اشكر الزميل العميد الوليد سكرية لانه كان وفيا وصادقا وامينا على ما قمنا به. فقد ترأست لجنة فرعية منبثقة عن اللجان المشتركة، ثم طلب منّي دولة رئيس المجلس النيابي نبيه بري في هذا الملف الحساس، وللمرة الأولى ترؤس اللجان المشتركة التي يرأسها عادة اما رئيس المجلس او نائبه، وتحملنا المسؤولية، وبعد 5 اشهر من العمل في اللجنة التي تضم كل الكتل النيابية، وصلنا الى الهيئة العامة بمشروع يساوي في الحقوق، ويختلف عما هو مطروح اليوم”.

أضاف ” عتبي على بعض من يثيرون ملف سلسلة الرتب، انه لا يجوز وضع جميع النواب والكتل في سلة واحدة، ولتتم تسمية المقصرين، لا سيما انه وفي عمل اللجنة التي ترأست، ساوينا بين المتقاعد ومن هو في الخدمة، ووصلت الكلفة الى أكثر مما هو مطروح اليوم، على الرغم من اننا توصلنا الى ضرائب لا تطاول الفقراء، ولم نقر على سبيل المثال زيادة الضريبة على القيمة المضافة، بل توجهنا الى البناء الأخضر على سبيل المثال الذي يؤمن الف مليار، بحسب الدراسات، وغيره من الايرادات، واسقط هذا المشروع في الهيئة العامة بتسوية، رفضتها وخرجت من قاعة الهيئة العامة على اثرها”.-انتهى-

——

kabalan

قبلان في رسالة الحج: للتضامن في مواجهة عدو الامة

المتمثل بالارهابين الصهيوني والتكفيري

(أ.ل) – وجه رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان رسالة الحج لهذا العام جاء فيها:

“إن الحج ركن أساس من أركان الدين وشعيرة اسلامية انسانية تجمع المسلمين ليتشاركوا في النداء ويجسدوا عمل الأنبياء والأوصياء، ليكون الحج ولادة جديدة للإنسان، ففي الحج نخلع ثيابنا وعيوبنا وذنوبنا كلها ونتوجه الى الله بالدعاء ليحسن وضعنا ويصلح امرنا ويسدد خطانا ويبعدنا عن الشر والفساد والظلم، ونبتهل الى الباري عز وجل ان يعيد الوحدة لهذه الأمة التي أسسها الرسول على توحيد الله وتوحيد الكلمة، فنكون رحماء عادلين مستقيمين في جميع أعمالنا متعاونين في ما بيننا للعمل في سبيل الله تعالى ليحقق مطالبنا ونسير على خطى النبي محمد وسيرة الأئمة الاطهار والأصحاب الابرار، فنكون أمة واحدة مصداقا لقوله تعالى: (إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون). فنتعاون على البر والتقوى ونلتزم نهج الإصلاح والصلاح امتثالا لقوله تعالى (و… تعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الاثم والعدوان…).

وأكد ان “الحج مؤتمر عالمي يجتمع خلاله المسلمون من كل حدب وصوب ليوحدوا الله ويجددوا ايمانهم بالتزام تقوى الله عز وجل والابتعاد عن نواهيه، فيتعلموا من انبياء الله محمد وابراهيم واسماعيل وكل عليهم الصلاة والسلام معاني التقوى والتضحية والصبر، فالحج دعوة إلى الوحدة وجمع الكلمة ورأب الصدع لنكون رحماء في ما بيننا أشداء على الظالمين، مما يحتم ان ننضوي تحت لواء توحيد الله ونتضامن لنكون يدا واحدة في مواجهة المنكر والفساد والبغي، وعلى قادة المسلمين ان يقوموا بدورهم في تحصين وحدة الامة بالتعاون والتشاور فينبذوا الاحقاد ويتركوا الخلافات ويتضامنوا في مواجهة عدو الامة المتمثل بالارهابين الصهيوني والتكفيري حتى نأمن شرورهم وفتنهم ومؤامراتهم، فالارهاب التكفيري مرض خبيث يفتك بالانسانية جمعاء ويستدعي تعاون كل الشعوب والدول لاجتثاثه من الجذور، فهذا الارهاب التكفيري عدو خطير للانسان بمنأى عن انتمائه الديني والمناطقي والعرقي، مما يحتم تضامنا أمميا لمكافحته وردع اجرامه”.

وهنأ “الجيش اللبناني والمقاومة والجيش السوري على الانجازات الكبيرة في دحر الارهاب التكفيري، مما جنب وطننا جرائم ومجازر العصابات التكفيرية التي لو حصلت لا سمح الله لادخلتنا في كوارث لا تحمد عقباها، وعلى اللبنانيين ان يلتفوا حول جيشهم ومقاومتهم فيتشبثوا بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة التي تتعزز كل اليوم بانجازات الجيش والمقاومة والقوى الامنية بما يجعل لبنان اقوى على دحر أي عدوان يستهدف أرضه وشعبه واستقراره. وعلى اللبنانيين إن يحفظوا أمانة الشهداء بحفظهم لبعضهم البعض، فيتلاحموا من جديد ويتضامنوا بوجه العدو الإسرائيلي والتكفيري، فيحفظوا الانتصارات التي جعلت من لبنان محط أنظار العالم”.

وتوجه “بتحية اكبار إلى الشهداء الذين روت دماؤهم أرض الوطن وأثمرت عزة وكرامة وتحريرا للأرض من رجس الارهاب”، متمنيا لجرحى الجيش والمقاومة الشفاء العاجل، مثنيا على شجاعتهم في الدفاع عن لبنان.

وخاطب الوافدين الى الحج فقال: “إنكم يا حجاج بيت الله ضيوف على الله في بيته، وعليكم مسؤولية المحافظة على حقوق الله من خلال أداء المناسك والشعائر بدقة وتوجه خالص لله سبحانه، وعليكم ان تتضرعوا الى الله ان يفرج عن المسلمين وكل المظلومين وان يصلح حال امتنا بأحسن حال، تقبل الله أعمالكم وجعل الله حجكم مبرورا وسعيكم مشكورا، وأعادكم الله إلى بلادكم سالمين غانمين، كاتبا لكم المغفرة وقبول الاعمال”.-انتهى-

——-

khalil hamdan

حمدان: لا تطور في العلاقة مع النظام الليبي الحالي

إلا على قاعدة جلاء قضية الإمام الصدر وأخويه

(أ.ل) – أكد عضو هيئة الرئاسة في حركة “امل” خليل حمدان، خلال محاضرة قدمها في دارة الشهيد حسين شعيتلي في البرج الشمالي، بعنوان “الامام الصدر …الدور والموقف”، “ان السلطة الليبية الحالية مسؤولة عن تحرير الإمام المغيب السيد موسى الصدر واخويه الشيخ محمد يعقوب والسيد عباس بدر الدين، كما مسؤولية معمر القذافي في جريمة اخفائهم”، مؤكدا “الا تطور في العلاقة مع النظام الليبي الحالي الا على قاعدة جلاء قضية الامام وتحريره مع اخويه”.

وقال حمدان: “في ظل الظروف الصعبة والقاسية التي كانت تحيط بالمنطقة ولبنان، دعا الامام الصدر إلى تحصين الساحة الداخلية، رافضا الطائفية في زمن تسعير نارها من قبل الاخرين، ونادى برفع الظلم والحرمان المتوارث، فقاد حركة مطلبية لتغيير هذا الواقع وأسس “مهنية جبل عامل” و”بيت الفتاة” للرفع من شأن المرأة ودورها الذي كان مهمشا”.

وأضاف “كما اهتم الامام الصدر بشؤون المغترب اللبناني، ونادى بلبنان المقيم والمغترب رافعة الوطن، كما واجه تجاهل الدولة وتقاعسها عن القيام بواجباتها في حماية وصيانة حدودها تحت مبرر ان “قوة لبنان في ضعفه”، فأسس المقاومة التي ينعم اليوم لبنان والمنطقة بثمار تضحياتها وانجازاتها”.

وختم حمدان “على المستوى العربي والقومي، حمل الامام الصدر القضية الفلسطينية إلى المنتديات الدولية عندما حاول البعض خنق هذه القضية في المهد”.

واختتمت المحاضرة بحوار مع المشاركين.-انتهى-

—–

army

الجيش: تفجير ذخائر في حقل تفجير الطيبة – بعلبك

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 25 آب 2017  البيان الآتي:

بتاريخ 27 / 8 / 2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 14.00، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير الطيبة- بعلبك.-انتهى-

——-

kabalan

أحمد قبلان: اللبنانيون أقوياء بالطاقات والقدرات ليبنوا بلدا

ولكن ما ينقصهم طبقة سياسية نظيفة

(أ.ل) – ألقى المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان خطبة الجمعة في مسجد الإمام الحسين في برج البراجنة، جاء فيها: “بكل فخر واعتزاز نؤكد أن ما يجري في الجرود الشرقية والقلمون الغربي يثبت صحة مبدأ: جيش، شعب، مقاومة، ويرسخ العقيدة الوطنية المتعلقة بالاستراتيجية الدفاعية للبنان”.

وقال: “إن العدو الصهيوني اليوم يناقش مبادئ ردع دفاعية بعدما تفاجأ بالقفزة النوعية للمقاومة، وهذا ما يزيد من قوة ومناعة وحصانة لبنان في مواجهة أي نوايا عدوانية بغض النظر عن مصدرها. إننا نهنئ الجيش اللبناني ونبارك للبنانيين هذا الإنجاز الذي تحقق في جرود عرسال والقاع ورأس بعلبك في مواجهة عصابات التكفير، وتطهير هذه المنطقة العزيزة من الزمر الداعشية وإسقاط مشروعها التخريبي والتدميري في لبنان وسوريا والعراق، وكلنا أمل بأن النصر سيستكمل، وبأن لبنان بهمة جيشه وشعبه ومقاومته لن تتمكن منه قوى الشر والفتنة والعدوان من أي جهة أتت”.

وأكد أن “لبنان سيقوم، واللبنانيون جميعا من خلال وحدتهم وبفضل دماء الشهداء الأبرار من الجيش والمقاومة، وسيعود سيدا حرا مستقلا، وسيواجه بثبات كل مخططات التجزئة والتقسيم والتوطين، وسيبقى متماسكا وموحدا ومميزا وذا رسالة رغم كل محاولات التشويش والتحريض من هنا وهناك. لذا دعوتنا لهذا العهد أن يبقى على وعده، وألا يساوم على بناء الدولة، وأن يبدأ مع هذه الحكومة وكل المؤسسات الدستورية والإدارية مسيرة نهوض حقيقي وبناء فعلي، وأن يترجم العناوين التي أطلقها، وأولها مكافحة الفساد، من محاسبة الفاسدين، ووقف الصفقات والمحاصصات إلى وقائع، لأن اللبنانيين بكل طوائفهم ومناطقهم شبعوا شعارات، بعدما باتت ثقتهم مهزوزة إن لم نقل معدومة بالدولة ومؤسساتها”.

وقال: “نعم هناك فرصة بدأتها المؤسسة العسكرية فلنغتنمها، ولتكن مواقفنا داعمة لهذه المؤسسة التي تستحق أن تشكل المحور الأساس في إعادة لم الشمل، وتضافر القوى من أجل بناء دولة تكون في مستوى طموحات اللبنانيين الذين أثبتوا مسلمين ومسيحيين أنهم طلائع الرحلة باتجاه الوطن الحاضن والدولة الراعية، وهذا ما لمسناه في وقفتهم التضامنية مع الجيش والمقاومة في معركة كل لبنان”.

وتابع “من هنا نقول للجميع: اللبنانيون أقوياء بالطاقات والقدرات ليبنوا بلدا ويحافظوا عليه، ولكن ما ينقصهم هو طبقة سياسية نظيفة تتفاعل مع هذا الشعب وتعيش معه وتتجاوب مع مطالباته وحقوقه، وتكون حريصة على مصالحه وفي خدمته”.

أضاف “أما في الموضوع اللبناني السوري، نؤكد حاجة البلدين لعلاقة قوية وتنسيق كامل بكل المجالات، لأن القضية قضية شعب، بعيدا عن لعبة الشعارات الانتخابية والتوظيف الإقليمي، وعلى البعض أن يتذكر أن سوريا هي معبرنا البري الوحيد، وسوق في غاية الأهمية، اضافة الى أنها شريك مقاوم بوجه عدوانية إسرائيل على لبنان والمنطقة ما يعني ضرورة حسم هذه القضية وعدم الاختباء وراء الشعارات الفارغة”.

ورأى أن “تجربة حرب المنطقة انكشفت عن إبادة شعوب وخراب أوطان، وقد سمعنا مؤخرا عن إمكانية تقارب دبلوماسي سعودي – إيراني، ولهذا نحن نرحب ونبارك أي خطوة نحو تقارب إسلامي وعربي، بل ندعو بشدة المسلمين الى قيام شراكة إسلامية سياسية واقتصادية تؤكد وحدة القضايا والمصير وتمنع النزاعات المدمرة بينهم، وخاصة أننا اليوم نعيش في أيام الله سبحانه وتعالى الذي أمرنا بالوحدة وبجمع الكلمة على ما فيه مصلحة إنساننا وأمتنا وأوطاننا”.-انتهى-

——

darfatwa

دار الفتوى اعلنت 1 أيلول اول ايام عيد الاضحى

ودريان يؤدي صلاة وخطبتي العيد في مسجد محمد الأمين

(أ.ل) – أعلنت دار الفتوى في الجمهورية اللبنانية أن يوم الوقوف بعرفة التاسع من شهر ذي الحجة يوافق يوم الخميس 31 آب الجاري، ويكون يوم الجمعة في العاشر من شهر ذي الحجة الجاري لعام 1438هجرية هو أول أيام عيد الأضحى المبارك، الموافق الأول من شهر أيلول لعام 2017م.

وهنأت دار الفتوى في الجمهورية اللبنانية حجاج بيت الله الحرام، تتمنى لهم حجا مبرورا وسعيا مشكورا وذنبا مغفورا، وتهنئ المسلمين عامة بهذا العيد المبارك، وتسأل الله تعالى أن يعيده عليهم وعلى اللبنانيين جميعا بكل خير وامن وسلام واستقرار.

ويؤدي مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان صلاة وخطبتي العيد عند الساعة السابعة صباحا في مسجد خاتم الأنبياء والمرسلين محمد الأمين في وسط بيروت.-انتهى-

—–

tayyarmustakbal

وفد من المستقبل تفقد جرحى الجيش:

يصنعون الانتصارات الوطنية باسم كل اللبنانيين

(أ.ل) – قام وفد من المكتب السياسي في “تيار المستقبل”، بزيارة تفقدية لجرحى الجيش الذين أصيبوا في معركة “فجر الجرود”، في مستشفيي “القديس جاورجيوس الجامعي – الروم” و”المستشفى اللبناني – الجعيتاوي الجامعي”، اطمأن في خلالها إلى صحتهم، وتمنى لهم الشفاء العاجل.

ونوه الوفد ب”تضحيات الجيش، قيادة وضباطا وجنودا، في الدفاع عن لبنان”، موجها التحية إلى “أرواح الشهداء الذين سقطوا في هذه المعركة الوطنية من أجل دحر الارهاب، وصون السيادة اللبنانية”، مبديا الأمل أن “يكون العسكريين المخطوفين بخير، وأن تؤدي معركة “فجر الجرود” إلى الكشف عن مصيرهم”.

وشدد الوفد “على أن “تيار المستقبل” يبدي فخره واعتزازه ببطولات الجيش وإنجازاته في الميدان، وهو يقف خلفه في دوره الوطني، كأداة حصرية لحماية اللبنانيين من كل الأخطار، ولن يكون من موقعه الوطني إلا داعما له ، كما كان دائما، منذ ايام الرئيس الشهيد رفيق الحريري وصولا إلى اليوم مع الرئيس سعد الحريري الذي زار الجبهة، وأكد أنه مع جيش الوطن حيث يكون، وأن هذا الجيش هو وحده من يصنع الانتصارات الوطنية، باسم كل اللبنانيين”.-انتهى-

—–

amal

أمل أحيت ذكرى تغييب الامام وصحبه في بعلبك

فوعاني: قضيته بحجم الوطن والامة

(أ.ل) – أحيت حركة أمل الذكرى السنوية التاسعة والثلاثين لتغييب ” إخفاء” سماحة  الإمام السيد موسى الصدر ورفيقيه، الأستاذ عباس بدر الدين وفضيلة الشيخ محمد يعقوب، بندوة في قاعة الشهيد باسل الأسد في بعلبك، بعنوان: “المقاومة في فكر الإمام الصدر”، في حضور اعضاء قيادة اقليم البقاع والمنطقة الأولى والشعب في حركة “أمل” ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات تربوية وثقافيه واجتماعية.

والقى مسؤول حركة “أمل” في البقاع مصطفى الفوعاني، كلمة تحدث فيها عن شخصية الامام الصدر وفكره ونهجه المقاوم “في محاربة الحرمان ومواجهة الخطر الصهيوني المحدق بوطننا وبأمتنا”.

وأكد “ان قضية الامام الصدر ليست قضية طائفية، بل هي قضية بحجم الوطن وبحجم الامة، وان الامام الصدر أراد ان يجعل من الانسان في وطننا وفي امتنا ان يكون على صورة الله، يؤمن بالقيم التي جعلت الانسان بحريته وبكرامته وباصالته البعد الحقيقي بالايمان بالله، لان من لا يؤمن بحرية الانسان لا يمكن ان يكون مكتمل الايمان”.

وقال: “لذلك، عندما نقول لبنان في فكر الامام الصدر نقول انسان لبنان، ويقول الامام الصدر اللبنانيون في مركب واحد ولا يمكن لربان هذا المركب ان يأخذ هذا المركب باتجاهات واهواء من يريدون ان يذهب يمينا وشمالا، علينا ان نكون اولا نمتلك الثقة في هذا الربان الذي يقود السفينة، ولذلك اراد الامام موسى الصدر بعد ان اطمأن الى ان الوحدة موجودة عند هذا الشعب، وان الشعب يستطيع ان يعيش بكرامة مع اخيه الانسان بعيدا عن مذهبيته ومنطقته وطائفته، انتقل ليخاطب الحكام فقال لهم ايها الحكام اعدلوا قبل ان تبحثوا عن وطنكم في مزابل التاريخ، لأن الشعب هو مصدر الوعي وعندما يعي الشعب المسؤولية التي سوف يصل اليها عندئذ ينبغي للحاكم ان يكون على قدر وعي الشعب لأن الشعب هو الذي يقدم الطبقة السياسية، في حين أن الطبقة السياسية لا يمكن ان تقدم شعبا”.

وأضاف “لقد تنبه الامام باكرا الى خطر الطائفية على الكيان اللبناني خصوصا على الوجود الانساني عامة، وربما ما نشهده اليوم وشهدناه بالأمس يؤكد النظرة الإستشرافية للإمام الصدر وقد شرح الامام مفهوم الطائفية، فرأى الطائفية السلبية تعني ان نتخذ من الطائفة جدارا حديديا نعزل انفسنا عن الآخرين ونجزىء مجتمعا واحدا الى اجزاء صغيرة وهذا مرفوض. كما ورأى الامام ان الطائفية تشكل عازلا اجتماعيا وسدا في طريق تقدم المجتمع. وقد ميز الامام بين الطوائف فاعتبرها نعمة، وبين الطائفية فاعتبرها نقمة وقد نظر بايجابية عميقة الى ان وجود طوائف مختلفة يعني وجود ينابيع مختلفة في مجتمع واحد”.

وقال: “اما المقاومة في فكر الامام الصدر والتي هي عنوان ندوتنا، فقد رأى الامام الصدر ان معركتنا مع العدو ذات وجوه كثيرة، فهي معركة حضارية طويلة الأمد متعددة الجهات وطنية وقومية ودينية، انها معركة الماضي والمستقبل، ان وجود كيان غاصب عدواني حتم نظرة استشرافية عبر عنها الامام الصدر عملانيا بانشاء افواج المقاومة اللبنانية “امل” ونظريا سعى الى تكثيف كل الجهود والامكانات لتقريب وجهة النظر حيث توحيد الرؤية في ما خص العدو الصهيوني، فاعتبر “اسرائيل شر مطلق والتعامل معها حرام”، وانه يجب ان تتوافر كل الامكانات من خلال تعزيز صمود الناس في قراهم وبلداتهم”، داعيا الدولة الى تحمل مسؤولياتها. واعتبر ان يوم عودة المجد لهذه الامة هو يوم انتصارنا على العدو، وكان الامام الصدر اول من دعا الى وجوب التجنيد الاجباري واعتبره رافدا اساسيا وانه لا غنى عنه اطلاقا من اجل صهر اللبنانيين في بوتقة وطنية صادقة من اجل الدفاع عن الوطن”.

وأضاف “كانت بذرة المقاومة في تراب لبنان عنوان الحياة لأمتنا، وانتصر الامام الصدر يوم دحر العدو الصهيوني ويوم سقطت اسطورة الجيش الذي لا يهزم امام ثلة مقاومة اتخذت من الامام الصدر ميثاقا، ومن الاخ الرئيس نبيه بري قائدا. لقد استطاعت حركة امل ان تهزم العدو الصهيوني في مثلث خلدة عام 1982 وان تحرر نصف الجنوب عام 1985 وتستكمل مسيرتنا الجهادية وتنتصر مجددا عام 2000 و2006 وما زالت هذه المقاومة وجه لبنان المشرق، وما زالت قضية تحرير فلسطين في قلب الحركة وعقلها سعيا الى ازالة اسرائيل من الوجود”.

ونوه الفوعاني بالجيش اللبناني وبطولاته التي يسطرها اليوم في الجرود ضد داعش، متمنيا على “الشعب اللبناني والقوى السياسية التماسك والالتفاف حول المؤسسة العسكرية، والتضامن وتقديم كل الدعم المطلوب للجيش في معركته التي بات الانتصار فيها قريبا”.

وقال: “نحن دائما نسعى الى تنفيذ ما كان دائما يسعى اليه الامام المغيب السيد موسى الصدر، والذي كان شغله الشاغل الوحدة بين المسلمين والوحدة بين المسلمين والمسيحيين، ونؤكد التمسك بثلاثية الشعب والجيش والمقاومة”.

اضاف “نحن اليوم احوج من اي وقت مضى الى التكامل مع الشقيقة سوريا التي تربطنا بها معاهدات واتفاقات، وكل من لا يرغب في العلاقة مع سوريا لا يريد تطبيق الطائف الذي ينص على هذه العلاقة، ونحن ملتزمون تطبيق اتفاق الطائف كاملا، ونعتبر ان الزيارة التي قام بها الوزراء الى سوريا كانت لمصلحة لبنان”.

ورأى “ان معمر القذافي ليس هو المسؤول فقط عن اخفاء الامام، انما كل السلطات الليبية مسؤولة عن عودة الامام ورفيقيه وجلاء هذه القضية المقدسة”.

وختم “سنستمر في المقاومة ما دام هناك اعداء لنا،الارهاب التكفيري والارهاب الاسرائيلي حتى اقتلاعهما من ارضنا، وستبقى فلسطين هي قضيتنا الاساس والمركزية”.-انتهى-

—–

army

تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الجمعة 25 آب 2017  البيان الآتي:

اعتباراً من 20 / 7 / 2017 ولغاية 30 / 9 / 2017، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية نهارية – ليلية، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.

وإعتباراً من 3 / 7 / 2017 ولغاية 30 / 9 / 2017 ما بين الساعة 8.00 والساعة 20.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة جبل المالح – أكروم، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة – اللقلوق، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

واعتباراً من 1 / 7 / 2017 ولغاية 31 / 12 / 2017 ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة رأس مسقا – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستخدام المتفجرات والقنابل المدخنة.

واعتباراً من تاريخه ولغاية 25 / 8 / 2017 ، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقتي رأس مسقا والكورة – الشمال، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالاسلحة الخفيفة واستخدام المتفجرات والقنابل الصوتية والمدخنة.-انتهى-

—–

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

JosephAoun_1[1]

نشرة الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 العدد 5403

قائد الجيش في أمر اليوم: للتصدي بقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة  بهدف إثارة الفتنة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *