الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 30 حزيران 2016 العدد 5046

نشرة الخميس 30 حزيران 2016 العدد 5046

tarabei2-30-6-2016  tarabei5-30-6-2016

tarabei30-6-2016  tarabei1-30-6-2016

tarabei4-30-6-2016

طربيه في الجمعية العمومية لـ”جمعية المصارف”: اودعنا مصرف لبنان نحو 7 مليارات دولار

والتسليف للقطاعين 86 مليار دولار في 2015

(أ.ل) – عند الساعة الثانية عشرة من يوم الخميس الواقع في 30 حزيران 2016، التأمت الجمعية العمومية العادية السنوية الرابعة والخمسون لجمعية مصارف لبنان.

وفي مستهل الجلسة، ألقى رئيس الجمعية الدكتور جوزف طربيه كلمة لخّص فيها أهم منجزات مجلس الإدارة الحالي (النص مرفق ربطاً). ثم ناقشت الجمعية التقرير السنوي للمجلس للعام 2015 ووافقت عليه. وبعد الإطّلاع والموافقة على تقريـر مفوضي المراقبة حول حسابات الجمعية لسنة 2015، أبرأت ذمّة مجلس الإدارة الحالي ثم ناقشت وأقرّت الموازنة التقديرية لسنة 2017.

أيّها الزملاء والزميلات الكرام،

يُسعدني بل يُشرّفني أن أفتتح أعمال الجمعيّة العمومية الرابعة والخمسين لجمعية مصارف لبنان التي ظلّت منذ تأسيسها عام 1959 أمينةً على تحقيق أهدافها، إن على صعيد خدمة وتعزيز المهنة المصرفية والدفاع عن قضاياها أو على صعيد خدمة وتطوير الإقتصاد الوطني، أو أخيراً على صعيد خدمةِ لبنان بلدِنا الذي نعتَّزُ بانتمائنا إليه وبإحتضانه لمصارفنا الأم وللعديد من المصارف العربية والأجنبية دونما أيّ تمييز.

إن تقرير مجلس الإدارة الموزّع عليكم يعرض لأداء الجمعية ونشاطها بشكل وافٍ منذ انعقاد الجمعية العمومية الأخيرة في حزيران 2015. لذا، لن أخوض في تفاصيل محتوياته، بل سأكتفي بإيجاز أبرز التطورات التي رافقت عملنا، وما أنجزته جمعيتنا خلال السنة الأولى من ولاية مجلس إدارتنا الحالي.

أيّها السادة الزملاء،

في العام 2015، ظلّ الإقتصاد اللبناني على ضعفه المستمرّ منذ مطلع العقد الحالي بحيث تراجع معدل نموه الى حوالى 1% بسبب مجموعة تطوّرات، بعضها داخلي، وأبرزها استمرار الفراغ الرئاسي وتعطّل عمل السلطتين التنفيذية والتشريعية، وبعضها خارجي، يتعلّق بالأحداث في المنطقة العربية وبخاصّة في سورية. وقد انعكست هذه التطوّرات سلباً على الاستثمارات الداخلية والخارجية كما على حركة الاستهلاك. بيد أن استمرار تحويلات العاملين في الخارج والتسليفات المصرفية، رغم التراجع الطفيف للأولى وتباطؤ نمو الثانية، ظلّتا تساهمان، كما هي الحال دائماً، في دعم الحركة الاقتصادية.

في موازاة ذلك، تراجعت وضعية المالية العامة في العام 2015 قياساً على العام 2014. وقد وازى العجز العام ما نسبته 7,8% من الناتج المحلي الإجمالي وانخفض الفائض الأولي المحقق من 2,6% من الناتج في العام 2014 الى 1,4% في العام 2015. ومن جرّاء ذلك، زادت المديونية العامة بحيث وصل حجم الدين العام في نهاية العام 2015 الى 70,3 مليار دولار أميركي، ما استتبع ارتفاع نسبة الدين العام الإجمالي الى 138% من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 134% في نهاية العام 2014.

غير أن الوضع النقدي في العام 2015 بقي مستقرّاً، مظهراً متانةً لافتة رغم دقّة الأوضاع العامة في البلاد. ويعـود ذلك، من جهـة، الى الإمكانات الكبيرة المتوافرة لدى الجهاز المصرفي (مصرف لبنان والمصارف) والى الإجراءات والهندسات المالية التي اتّخذها البنك المركزي، بالتعاون الوثيق مع المصارف.

وبالإضافة الى مساهمتنا الفاعلة في الاستقرار النقدي، فقد استمرّت مصارفنا في توفير التمويل للاقتصاد الوطني بحجمٍ كافٍ وبكلفة متدنّية قياساً على ما هو سائد في دولٍ تتمتّع بتصنيف أفضل بكثير لمخاطرها السيادية. فقد زاد حجم القروض للقطاع الخاص بما يقارب 3,3 مليارات دولار، أي بنسبة 6,5%، وزاد تمويلنا للدولة بقيمة 448 مليون دولار، وأودعنا المصرف المركزي ما يوازي 7 مليارات دولار، بما قوّى احتياطياته، لا سيّما بالعملات الأجنبيّة، وبما انعكس استقراراً في سوق القطع. هذه الزيادة في التوظيفات البالغة 10,3 مليارت دولار خلال السنة الماضية إنما تمّ تمويلها من خلال نمو ودائعنا بما يزيد عن 7 مليارات دولار وزيادة رساميلنا بما يقارب المليار دولار، مع بقاء توظيفاتنا الخارجية عند مستوى 24 مليار دولار.

باختصار، وصل حجم التسليفات للقطاعَيْن إلـى ما يقارب 86 مليـار دولار في نهايـة العـام 2015 موزّعة بنسبة 44% للقطاع العام و56% للقطـاع الخاص. وقد ساهم البرنامجُ التحفيزي الذي أطلقه مصرف لبنان في تعزيز النشاط الإقراضي، وهو شمل رزمة من السيولة للمصارف بكلفة متدنّية، استفاد منها بوجه خاص قطاعا السكن والتكنولوجيا، إضافةً الى حوافز معطاة لتسليف اقتصاد المعرفة بضمانة من المصرف المركزي.

أما على صعيد المهنةِ المصرفية، فقد تعاونّا مع مصرف لبنان لتطبيق مندرجات اتفاقيات لجنة بازل للرقابة المصرفية، عبر تحقيقِ إلتزام المصارفِ العاملة في لبنان بمستوى من الملاءة يتخطّى المعدل المطلوب عالمياً، وقد بلغ 15,1% في نهاية العام 2015. وتبرِّر المخاطر العديدة والعالية المحيطة بنا الجهد الترسملي الإضافي الذي ارتضيناه. كما تبرِّر هذه المخاطر معدَّلات السيولة العالية التي نحتفظ بها قياساً على المعايير الدولية، مع كامل إدراكِنا لإنعكاسِ هذه السيولة العالية على معدَّل ربحيّةِ توظيفاتنا. لكنَّ سلامةَ أموال مودعينا ومساهمينا تتقدَّم على أيّ اعتبارٍ آخر، بما فيه الربحيّة.

وأبعد من ذلك، غطّى تعاونُنا مع السلطات النقدية والرقابية جوانبَ مصرفية متعدّدة في مجال الرقابةِ الداخلية والمؤونـاتِ الإجمالية، بما فيها تلك العائدة إلى محفظةِ قروضِ التجزئـة. وغطّى كذلك التوظيفاتِ الخارجية لمصارفنا بالإضافـة إلى العمليّاتِ لحسابِها الخــاص في الأدواتِ المشتقَّة والمُركَّبة. واستكمالاً للإطـار النِظامي للجنة بازل، يجري العملُ مع السلطات النقديـة والرقابية على تعزيـزِ الإدارة الرشيدة في مصارفنا كما على تقوية السياسات والإجراءات التي من شأنها تعزيز حمايـة المستهلك، ولاسيّما تثقيف العملاء وتوضيح حقوقهم عبر برامج للتوعية وآليات واضحة للمراجعات مع إدارات المصارف.

على الصعيد المهني أيضاً، نتابع النقاش الجدّي والمعمّق مع اتحادِ موظفينا، وهم جزءٌ كريمٌ من أُسرتِنا المصرفية حول تجديد عقد العمل الجماعي، بعد أن وافق مجلس إدارة الجمعية على إنشاء صندوق التقاعد. وينصبّ الجهد حالياً، بتوافق الجانبين وبشكل حصري، على آلية تطبيق النظام الأساسي للصندوق وعلى توفير الإدارة الرشيدة له ضماناً لفعاليّته واستمراريّته، ونأمل إنجاز موضوع الصندوق وتجديد العقد في أقرب فرصة ممكنة استناداً الى التعاون الإيجابي القائم بين الطرفين.

أيّها السيّدات والسادة،

المصارفُ تؤدّي دورَ الوسيط بين المودعين والمقترضين. وهي تؤدّي هذا الدور باحتراز كبير، من جهة، حفاظاً على المدّخرات التي نحن مؤتَمنون عليها، ومن جهة ثانية، حفاظاً على مصلحةِ الطرفِ الآخر في المعادلة، عنَيْنا به الأُسَر والمؤسّسات وخزينة الدولة.

إنّ السلطاتِ النقدية والرقابية، وهي الناظمُ لعملِنا والمراقبُ له، تشهدُ على حُسنِ أداءِ هذه الوظيفة ضمن أفضلِ المعاييرِ الدولية. ودورُ الوساطةِ هذا نؤدّيه كذلك بين الداخلِ والخارج عبر المصارفِ العالميّةِ المراسلة.

ولمزيد من الحرص على السمعة الإقليمية والدولية للقطاع وعلى انتظام وديمومة  تعامل مصارفنا مع النظام المالي العالمي، واصل مجلس الإدارة تطبيق خطـة التحرّك الداخلي والخارجي التي وضعها والتي تقوم على ثلاث ركائز متزامنة ومتكاملة هي:

أولاً، حركة اتصالات محليّة بسفراء الدول الكبرى والمؤثّرة المعتمدين في لبنان؛

وثانياً، حركة اتّصالات دوليّة عبر زيارات مباشرة واجتماعات مكثّفة مع شخصيّات ذات نفوذ وتأثير في مواقع القرار داخل السلطات التشريعية والتنفيذية في الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا،لاسيّما فرنسا وبريطانيا، كما في البنك الدولي وصندوق النقد وكبريات المصارف العالمية والمراسلة لمصارفنا؛

وثالثاً، حملة إعلاميّة وإرشاديّة متمثّلة خصوصاً بإصدار نشرة دوريّة إلكترونيّة متخصّصة على موقع الجمعية بهدف إبراز نشاطات القطاع المصرفي اللبناني على صعيد الإلتزام بمستجدّات قواعد العمل المصرفي وبالمعايير الدولية في مجال مكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب، وإصدار سلسلة أدلّة حول السياسات والإجراءات المتعلّقة بهذا الموضوع، وبتطبيق قانون الإمتثال الضريبي الأميركي (فاتكا) وبالعقوبات الدولية، وحول أخلاقيّات العمل وحماية الزبائن، وذلك بالتعاون مع شركة “ديلويت” ولجنة التحقّق في الجمعية.

أيّها الزملاء،

لقد واصلت الجمعية تأكيـد التزامها بالشأن الوطني العـام، مع إبـداء حرصها على تكثيف حضورهـا وتعزيـز موقعهـا المرجعي كإحدى الهيئات الاقتصادية الأساسيّة فـي لبنـان، وتعزيز مشاركتها في المؤتمرات والمحافل الإقليمية والدولية واستضافتها العديد من رؤساء البعثات الديبلوماسية المعتمدة في لبنان ومن الوفود المصرفية العربية والأجنبية، وتوزيع منشوراتها ونتائج دراساتها، وإغناء محتويات مكتبتها وموقعها على شبكة الإنترنيت، ومتابعة الدورات التدريبيّة المكثفة للموارد البشرية المصرفية، وتطوير وتقوية برامج التدريس في المعهد العالي للدراسات المصرفيّة بالشراكة مع جامعة القديس يوسف.

أخيراً، على صعيد التشاور الداخلي، حرصنا كرئاسة وكمجلس إدارة، على انتظام أعمال الجمعية بحيث عقد مجلس الإدارة الحالي 14 جلسة عادية واستثنائية منذ آخر جمعية عمومية، وعلى تكثيف التشاور الدائم مع إدارات المصارف، لا سيّما من خلال اللجان الإثني عشر التي تضمّ 160 عضواً من مختلف المصارف يؤدّون دوراً مهماً ومشكوراً في بلورة العديد من المواقف حيال مشاريع النصوص التشريعية والتنظيمية التي تعني القطاع.

أيّها الزملاء الكرام، إننا نشاطر اللبنانيّين عموماً وسائر الهيئات الاقتصادية بوجه خاص الدعوة الى الإسراع في انتخاب رئيس للجمهورية من أجل استقامة الحياة السياسية وانتظام عمل المؤسسات الدستورية، والى متابعة الحوار الوطني حول القضايا الجوهرية العالقة بين مختلف القوى السياسية ومكوِّنات النسيج المجتمعي اللبناني، درءاً لمزيد من الأخطار وحرصاً على السلم الأهلي والإستقرار الأمني وتفعيل أداء مؤسسات الدولة وتنشيط الحركة الإقتصادية وتزخيم النمو المتوازن والمستدام في البلاد.

كما نودّ أن نشكر مجدّداً اللبنانيّين جميعاً لمشاطرتهم إيّانا في إدانة واستنكار عملية التفجير التي تعرّض لها مؤخّراً بنك لبنان والمهجر، والتي اعتبرها مجلس إدارتنا في حينه اعتداءً على القطاع المصرفي بأكمله. وإننا نهيب على هذا الصعيد بالسلطات والأجهزة القضائية والأمنية كشف الفاعلين وإحالتهم الى العدالة.

في النهاية، يطيب لي أن أوجّه تحيّة تقدير الى جميع أعضاء اللجان الإستشارية  الذين كرّسوا الكثير من جهدهم ووقتهم في خدمة الأسرة المصرفية، كما أنوّه باسم المجلس وباسمكم جميعاً، إذا سمحتم، بالأمين العام وسائر كوادر وموظفي الأمانة العامة الذين مكّننا تفانيهم المهني من تأدية مهامنا على المستوى المطلوب…. وشكراً لإصغائكم.-انتهى-

——-

hanibaal[1]

دعوى جديدة على هنيبعل القذافي في لبنان

(أ.ل) – تقدم الدكتور حسين حبيش بوكالة المحامي علي ابراهيم جوني بدعوى على هنيبعل القذافي وعبدالمنعم سالم فضيل، وهو ضابط في القوات المسلحة الليبية، وكل من يظهره التحقيق، أمام المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود بالجرائم التالية: تأليف عصابات ارهابية وجمعيات أشرار والخطف وحجز الحرية ومحاولة القتل والإمتناع عن تقديم الإغاثة والتدخل في هذه الجرائم.

والمدعي لبناني كان يعمل في ليبيا، خطف في 2 آذار 2016 بعد صدور بيان عن مجموعات القذافي يهدد اللبنانيين بالخطف، على أثر توقيف هنيبعل.-انتهى-

——-

images[2]

قيادة الجيش: احباط عمليتين ارهابيتين

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

أحبطت مديرية المخابرات في الجيش اللبناني عمليتين إرهابيتين على درجة عالية من الخطورة، كان تنظيم داعش الإرهابي قد خطّط لتنفيذهما ويقضيان باستهداف مرفق سياحي كبير ومنطقة مكتظة بالسكان، حيث تمّ توقيف خمسة إرهابيين وعلى رأسهم المخطّط، وقد اعترف الموقوفون بتنفيذهم أعمالاً ارهابية ضدّ الجيش في أوقات سابقة.

لا يزال التحقيق مستمراً باشراف القضاء المختص.-انتهى-

——–

hassan fakih

فقيه: نرفض رفضا قاطعا عمليات الصرف الجماعي والفردي في المؤسسات

(أ.ل) – علق نائب رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان حسن فقيه على عمليات الصرف الجماعي والفردي في العديد من المؤسسات ومنها “مؤسسات اعلامية عريقة” وقال في بيان :”في ظل تشابك الازمات الامنية والسياسية والاقتصادية وضخامة النزوح السوري وانفلات الاحتكار وتردي الوضع المعيشي، تقوم العديد من المؤسسات ومنها مؤسسات اعلامية عريقة بالصرف الجماعي للعشرات من العاملين فيها ويشمل ذلك مؤسسات صناعية وتجارية ومصرفية وسواها”.

وتابع “نعتبر انه من غير المقبول اطلاقا اللجوء الى الصرف كأسهل طريقة لمنع انخفاض ارباح بعض المؤسسات التي كانت تستفيد من الارباح الخيالية اثناء فترات السلم والرخاء واستقرار الوضع الاقتصادي بدلا من تحمل الغرم كما كسبت الغنم”.

اضاف “ان اي صرف سواء اكان فرديا او جماعيا في هذه الظروف مرفوض رفضا قاطعا من قبل الاتحاد العمالي العام، خصوصا وان وزارة العمل وعلى لسان وزير العمل نفسه تستنكر هذا الصرف الذي تثبت المعطيات انه يتم لاسباب قاهرة حيث تستمر المؤسسة من دون اعلان افلاسها”.

واوضح “ان ابرز موجات الصرف اليوم تتم في مجال الصحافة والاعلام المرئي وهذه المؤسسات تدفع الى الشارع المئات من اصحاب الاقلام او العاملين في هذه المهنة والذين خدموا مجتمعهم بالكلمة الحرة والفكر والعقول النيرة من دون حساب”.

وختم فقيه “ان موقف وزير العمل المشرف باستنكاره غير كاف اذا لم يقترن باتخاذ تدابير مشددة بوضع حد لعمليات الصرف ومضاعفة التعويضات في حال ثبوت وجوبها والتأكد من كل حالة من الحالات منعا للاستغلال العشوائي للظروف القائمة”.-انتهى-

——-

images[2]

الجيش: توقيف 412 سورياً وشخصين من التابعية البنغلادشية

وضبط دراجات وسيارات في اماكن مختلفة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

نفّذت وحدات الجيش المنتشرة في مختلف المناطق اللبنانية، سلسلة عمليات دهم شملت أماكن ومخيمات يقطنها نازحون سوريون في مناطق: الجنوب، البقاع، الشمال، كسروان والضاحية الجنوبية، أوقفت خلالها 412 شخصاً من التابعية السورية وشخصين من التابعية البنغلاديشية، لدخول بعضهم خلسة إلى الأراضي اللبنانية، ولتجول بعضهم الأخر بصورة غير شرعية، وضبطت بحوزة عددٍ منهم 61 دراجة نارية و6 سيارات من دون أوراق قانونية.

تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المرجع المختص لإجراء اللازم.-انتهى-

———-

alsadr30-6-2016

هبة إيطالية لمؤسسات الإمام الصدر في صور

 (أ.ل) – قدمت الكتيبة الإيطالية العاملة في اطار قوة الأمم المتحدة المؤقتة “اليونيفيل” هبة أيطالية عبارة عن مساعدات إنسانية لفائدة طلاب مؤسسات الإمام الصدر في صور، في حضور قائد موقع المنصوري العقيد إنريكو روزا، مديرة العلاقات العامة الدكتورة مها أبو خليل، محمد بسام،الطاقم الإداري، عدد من الضباط والجنود الإيطاليين.

وتندرج المبادرة في إطار المشاريع التي يقدمها مكتب التعاون المدني -العسكري للكتيبة الإيطالية بالتعاون مع عدد من الجمعيات الإيطالية الغير حكومية لفائدة السكان المحليين في جنوب لبنان:

Rotary Sardegna and Lions Club of Cagliari.

ابو خليل

وأشادت أبو خليل بإسم السيدة رباب الصدر ب”الدور الريادي للكتيبة الإيطالية في الجنوب ومساندتها للجمعيات والمؤسسات الإجتماعية”، شاكرة “العقيد روزا وجنود حفظ السلام الإيطاليين على المساعدات التي تصب أولا واخيرا في خدمة الطلاب وتحصيلهم العلمي”، مثمنة “هذه الخطوة التي تأتي في سياق الخدمات الكبيرة والمتنوعة التي يقدمهاالإيطالييون لكافة أبناء المنطقة”، مشددة على “علاقات الصداقة التي تربطهم بالسكان المحليين”.

كوارتو

بدوره، أعرب قائد الكتيبة الإيطالية في موقع المنصوري كوارتو عن “سعادته لتقديم هذه الهبة كجزء أساسي من دور اليونيفيل والتي تساهم في تلبية جزء من حاجيات الطلاب وأجيال المستقبل لجنوب لبنان.-انتهى-

——-

images[2]

الجيش: 3 طائرات تابعة للعدو الإسرائيلي خرقت أجواء مختلف المناطق اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

بتاريخه عند الساعة 12.30، خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذتا طيراناً دائرياً فوق مختلف المناطق اللبنانية، ثم غادرتا الأجواء عند الساعة 14.00 من فوق بلدة علما الشعب.

عند الساعة 17.45 خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق الجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 22.15 من فوق بلدة رميش.-انتهى-

——–

tamam salam

سلام التقى رئيس بلدية بعبدات

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام بعد ظهر اليوم في السراي الكبير، رئيس بلدية بعبدات الدكتور انطوان الخوري الحلو.-انتهى-

——-

saad aldin hariri

الحريري عزى اردوغان وعرض مع هيل العلاقات

والتقى وفد بلديات راشيا والبقاع ونقابة اتحاد القصابين

(أ.ل) – استقبل الرئيس سعد الحريري اليوم، في بيت الوسط، القائم بأعمال السفارة الأميركية في لبنان داني هال وعرض معه آخر المستجدات والعلاقات الثنائية بين البلدين.

كما التقى الحريري وفدا من بلديات راشيا والبقاع الغربي والأوسط، في حضور مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس، وجرى عرض لأوضاع المنطقة ومطالبها، ثم استقبل الحريري الرئيس التنفيذي لنقابة إتحاد القصابين وتجار المواشي معروف بكداش، وكان الحريري التقى رئيس الاتحاد اللبناني للمواي تاي سامي قبلاوي ووفدا من اللاعبين الذين قدموا إليه الكأس والميداليات، التي فازوا بها خلال مشاركتهم في تايلند في بطولة العالم، حيث حلوا في المركز الاولى، ونالوا خمس ميداليات ذهبية واربع ميداليات فضية وثلاث برونزية.

من ناحية أخرى، وجه الحريري رسالة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، معزيا ب”الضحايا الذين سقطوا في الهجوم الارهابي الاخير الذي استهدف مطار أتاتورك الدولي في اسطنبول”.-انتهى-

——-

images[2]

الجيش: توقيف 213 شخصاً من التابعية السورية في مناطق مختلفة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

إلحاقاً لبيانها السابق، أوقفت قوى الجيش إعتباراً من قبل ظهر اليوم، في مناطق: مجدل عنجر، القماطية، حارة حريك، مجدليا، عشاش ومختلف المناطق الشمالية، الجنوبية والبقاعية، 213 شخصاً من التابعية السورية، لتجولهم داخل الأراضي اللبنانية بصورة غير شرعية، وضبطت بحوزة بعضهم 23 دراجة نارية و3 سيارات من دون أوراق قانونية.

تم تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.-انتهى-

———

 abufaour17-8-2015

أبو فاعور أقفل مركزين للتجميل في بعبدا والجميزة

(أ.ل) – قرر وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور إقفال مركز التجميل الخاص بالسيدة جندارك نصار في بعبدا بعدما تبين ان المركز المذكور يزاول مهام التجميل الطبي دون ترخيص من وزارة الصحة ولا يوجد شهادات صحية للعاملين مما يعتبر مخالفا للاحكام الصحية.

كما قرر ابو فاعور إقفال مركز التجميل الخاص بالسيدة نصار في الجميزة بعدما تبين ان الاختصاصية في التجميل ريا ابو هدير والدكتور الاختصاصي يونس سعيد ضاهر غير متواجدين في المركز المذكور اثناء الكشف، في حين كان ينوب عن الدكتور ضاهر الاختصاصي في الجراحة العامة الدكتور رضوان مشموشي الذي لا يخوله اختصاصه القيام بعمليات التجميل الطبية مما يعتبر مخالفا لشروط الترخيص.-انتهى-

——-

mikael kazzi

قزي : البند المتعلق بإنشاء اوتوستراد جونيه طبرجا تم اقراره بالإجماع

(أ.ل) – اعلن وزير العمل الاستاذ سجعان قزي بعد انتهاء جلسة مجلس الوزراء” ان البند المتعلق بإنشاء اوتوستراد جونيه طبرجا تم اقراره بالإجماع وان قيمة استملاكاته( 34 مليون دولار).

وقال: ان هذا المشروع يرفع مستوى السلامة المرورية على الاوتوستراد الساحلي الشمالي ويحسن قدرته الاستيعابية من خلال توسعته ليصبح مؤلفا في كل اتجاه من ثلاثة مسارب سريعة وطريق جانبي منفصلة وكذلك اعادة بناء ثلاثة ممرات علوية وتوسعة بعض الممرات السفلية وانشاء جسور للمشاة ومحول جديد في منطقة الكسليك.

اضاف الوزير قزي: ان المشروع يتضمن في مرحلته الاولى انشاء ثلاثة طرق وصل (Link Roads)عند الجهة الشرقية لهذا الاوتوستراد: طريق يربط منطقة غزير بمنطقة ادما، وطريق يربط منطقة ذوق مكايل بمنطقة حارة صخر وطريق يربط منطقة ساحل علما بمنطقة غزير، وذلك بهدف تخفيف ضغط السير على الاوتوستراد خلال فترة توسعته.

واعتبر الوزير قزي ان هذا المشروع ليس لابناء كسروان فقط انما لكل اللبنانيين.-انتهى-

——-

images[2]

قيادة الجيش: توقيف مواطن في وادي الأرنب – عرسال

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

بتاريخه في منطقة وادي الأرنب – عرسال، وأثناء تنفيذ مهمة ألقت دورية من الجيش القبض على المواطن حسين حسن عز الدين لفراره من أمام الدورية وضبط بحوزته جعبة حربية، 5 رمانات يدوية، 5 مماشط ، 160 طلقة ومنظارين حربيين.

تم تسليم الموقوف مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.-انتهى-

——-

botros harb

حرب أصدر تعميما ذكر بأصول إنشاء أو بيع شبكات الاتصالات

(أ.ل) – أصدر وزير الإتصالات بطرس حرب تعميما ذكر فيه “المواطنين والشركات والمؤسسات أن إنشاء أو بيع أو استيراد أو تركيب أو استثمار شبكات للإتصالات والمواصلات السلكية واللاسلكية لخدمة نقل أو سماع أو كتابة أي نوع من الأصوات أو الإشارات أو الصور أو الإتصالات الهاتفية أو نقل المعلومات أو الأنترنت أو غيرها، بجميع الوسائل المعروفة من سلكية أو لاسلكية أو ألأياف ضوئية أو فضائية يخضع لترخيص صادر حسب الأصول من وزارة الإتصالات”.

وأفاد التعميم بأن “إنشاء أو بيع أو استيراد أو تركيب أو استثمار شبكة أو شبكات للإتصالات من أي نوع كانت من دون ترخيص قانوني صادر عن وزارة الإتصالات هو مخالف للقانون ويعرض صاحب العلاقة ومصالحه للملاحقة القانونية”.-انتهى-

——-

rashid dirbas

درباس: لعدم الربط بين الارهاب ومخيمات اللجوء العشوائية

(أ.ل) – اعتبر وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس “أن لبنان ماض بتنفيذ الخطط الأمنية لحماية الداخل من الإرهابيين، ولكن أي خطة يمكن أن تخترق”، وقال في حديث لمصدر إعلامي “علينا ان نتأكد أولا ما اذا كان المجرمون الانتحاريون قد تسللوا من مشاريع القاع من مخيمات النزوح أم لا”، داعيا “الى عدم الربط بين الإرهاب ومخيمات اللجوء العشوائية المنتشرة في كل لبنان، لأن في ذلك وسيلة هي الأقصر لتفجير الوضع في لبنان”.

أضاف “لا أدري إذا كان بإمكاننا مراقبة المخيمات الآن نظرا إلى إدارة ظهرنا لهذه القضية، ورفضنا إنشاء مخيمات منظمة”، كاشفا “أن عددها تخطى الألف والثمانمئة”.

وعن استعداد الوزير سجعان قزي للتفاوض مع النظام السوري لإعادة النازحين الى مناطق آمنة، قال درباس:”إذا كانت لدى الحكومة السورية أية خطة لاسترداد عدد من النازحين طوعا، فسيجدون كل التسهيل والتعاون من قبلنا ولكن إذا كان هناك من يريد الانطلاق من هذه النقطة ليأخذنا الى تنسيق أمني مع النظام فذلك سيؤدي إلى مشاكل داخلية كبيرة.-انتهى-

——-

images[2]

زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية اللبنانية

 (أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

عند الساعة 18.41 من يوم أمس، خرق زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لمسافة 277 متراً ولمدة دقيقتين.

تجري متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——–

sleman franjieh

فرنجيه عرض الاوضاع مع سفيرة الفيليبين

(أ.ل) – استقبل رئيس “تيار المرده” النائب سليمان فرنجيه في دارته في بنشعي، سفيرة الفيليبين في لبنان ليا رووز، حيث عقد اجتماع بحضور الدكتور جان بطرس تخلله بحث في مختلف التطورات الراهنة.-انتهى-

——-

ammar huri

حوري: مهزلة انقطاع الكهرباء المتمادية في بيروت مستمرة

(أ.ل) – رأى النائب عمار حوري في بيان انه “منذ بداية رمضان المبارك ومهزلة انقطاع الكهرباء المتمادية في بيروت مستمرة، وها هو عيد الفطر المبارك على الأبواب والمهزلة مستمرة. وكأن قطع الكهرباء يحدث بفعل فاعل في وقت الإفطار وفي وقت السحور وفي الصباح وفي المساء”.-انتهى-

——-

sami gmaiel

سامي الجميل زار مطر: على الجيش أن يكون موجودا

في كل المناطق المعرضة للتهديدات

(أ.ل) – إستقبل رئيس أساقفة بيروت المطران بولس مطر ظهر اليوم، في دار المطرانية في الأشرفية، رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل، وعرضا التطورات على الساحة اللبنانية.

وبعد اللقاء، قال الجميل: “في الأيام الدقيقة نزور سيادة المطران بولس مطر لنستمع إلى رأيه ونأخذ بتوجيهاته. فنحن نعرف حرصه على لبنان والسلام فيه. لبنان الذي يتعذب ويعاني في هذه المرحلة الصعبة من تاريخه. وتطرقنا إلى ما يحصل في لبنان والمنطقة خصوصا في ما يتعلق بالتهديدات التي يتعرض لها كل أهلنا، ليس في القاع فقط بل في كل لبنان. وكان الرأي متفقا على أن تقوم الدولة اللبنانية بواجباتها لحماية كل اللبنانيين الذين يعيشون في مناطق مهددة بالإرهاب، علما أننا ضد الاستنسابية بين المواطنين. الدولة اللبنانية هي وحدها التي يجب أن تبسط سلطتها على كل الأراضي اللبنانية، وهي التي يجب أن تؤمن الأمن في كل لبنان. وعلى الجيش اللبناني أن يعزز وجوده في المناطق الحساسة والمهددة والتي تعيش صعوبات وخوفا”.

وأضاف: “وجود الجيش في هذه المناطق يريح أبناءها ويطمئنهم الى سلامتهم. وما هو ضروري اليوم هو طمأنة أهلنا وحمايتهم من كل خطر، في هذا الظرف الصعب، وكل ما زاد على ذلك هو مزايدات سياسية. مطلوب من الأجهزة الأمنية رصد الاتصالات والتحركات التي تحصل، مع العلم أننا ندعو الجيش اللبناني إلى أن يكون موجودا في كل المناطق التي تتعرض للتهديدات الإرهابية”.-انتهى-

——-

hsein musawi

حسين الموسوي زار القاع معزيا: فديتم لبنان وكل اللبنانيين بدمائكم الغالية

(أ.ل) – زار رئيس تكتل نواب بعلبك الهرمل النائب حسين الموسوي بلدة القاع معزيا بالشهداء وقال: “أنتم يا أهلنا الأعزاء على طريق السيد المسيح عليه السلام، فديتم لبنان وكل اللبنانيين بدمائكم الغالية، ونحن نقدم تعازينا لكم ونفتخر بكم رجالا ونساء ساهرين على سلامة وكرامة بلدكم ومنطقتكم ووطنكم”.

اضاف “إن المجرمين التكفيريين يستهدفون الجميع، وكل من يتنكر لهذه الحقيقة فهو إما غافل وإما مستهتر بوطنه وبمواطنيه.وأمام هذه الزمر الإجرامية أصبح واجبنا الوطني والإنساني أن نتوحد بنيانا مرصوصا بالتكامل والتنسيق مع جيشنا المضحي، لا لنستقبل القتلة بالزهور وبالورود، بل لنواجههم بكل الأسلحة المتوفرة فنقطع دابرهم”.

وختم “ما غزي قوم في عقر دارهم إلا ذلوا وتملكت عليهم الأوطان فيما لو تأخروا عن القيام بواجب الدفاع عن الأرض والعرض. انه إمتحان قاس، ولكن على قدر أهل العزم تأتي العزائم/ وتأتي على قدر الكرام المكارم. لقد سقطت إسرائيل في إمتحان العدوان علينا وسوف تسقط مجددا هي وأدواتها الرخيصة المشوهة والحاقدة على الاسلام والإنسان، أينما كان”.-انتهى

——–

michel aoun

وفد من مصلحة القطاع العام في حزب القوات زار عون في الرابية

(أ.ل) – اعلنت مصلحة القطاع العام في حزب القوات اللبنانية في بيان، ان “وفدا من المصلحة زار رئيس تكتل “التغيير والاصلاح” النائب العماد ميشال عون في الرابية برئاسة رئيس المصلحة بيار بعيني وعضوية نائب الرئيس سمير داغر، امين السر الدكتور ايلي زيتوني، مسؤولة المكتب الاعلامي في المصلحة اوغيت سلامة ورئيس جهاز الانشطة الشبابية نهرا بعيني.

وحضر اللقاء منسق اللجنة المركزية للخدمات والتوظيف في التيار الوطني الحر باتريك أنطون، مسؤول التوظيف في القطاع العام وليد مدور ومسؤول مسح القطاع العام والمؤسسات العامة باسكال أنطون”. –انتهى-

——

kahwaji30-6-2016

قهوجي بحث مع Marotti الأوضاع في لبنان والمنطقة

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة، قبل ظهر اليوم، السفير الإيطالي السيد Massimo Marotti ، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، وعلاقات التعاون بين جيشي البلدين.-انتهى-

——–

abd allatif daryan

دريان التقى وفدي الجماعة والمرابطون

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، وفدا من “الجماعة الإسلامية” برئاسة امينها العام الشيخ عزام الايوبي وحضور النائب عماد الحوت.

واستقبل مفتي الجمهورية وفدا من “جمعية سيدرز للعناية” برئاسة عفت ادريس.

والتقى المفتي دريان وفدا من جمعية “جامع البحر” برئاسة الحاج أبو زاهر دندشلي الذي وجه اليه دعوة لزيارة صيدا، كما استقبل وفدا من “حزب الوفاء اللبناني” برئاسة احمد علوان.

واستقبل المفتي دريان وفدا من المرابطون نقل اليه “تحيات رئيس مجلس القيادة إبراهيم قليلات وتهانيه بحلول عيد الفطر السعيد”، -انتهى-

——–

tayyarmustakbal

وفد من المستقبل زار القاع معزيا: مواجهة الارهاب بالاعتدال

وبتوفير مقومات الصمود للأهالي

(أ.ل) – زار وفد من “تيار المستقبل” وكتلة “المستقبل” النيابية ضم وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية نبيل دو فريج والنواب: عاصم عراجي، أمين وهبي وزياد القادري، بلدة القاع، لتقديم التعزية بالشهداء الذين سقطوا في الهجمات الإرهابية الأخيرة، باسم الرئيس سعد الحريري ورئيس الكتلة فؤاد السنيورة.

استهل الوفد زيارته باجتماع عقده مع رئيس بلدية القاع بشير مطر وأعضاء المجلس البلدي، وبلقاء مع راعي كنيسة مار الياس الأب إليان نصرالله، قبل ان يتوجها معا الى قاعة الكنيسة، حيث قدم وفد “المستقبل” واجب العزاء لأهالي الشهداء.-انتهى-

——-

amnaam

الأمن العام داهم أحد أوكار الإرهابيين في وادي عطا – خراج بلدة عرسال

(أ.ل) – بناء على إعترافات أحد الإرهابيين الموقوفين لديها، وفي إطار عملها الامني، قامت المديرية العامة للأمن العام بمؤازرة من الجيش اللبناني بمداهمة أحد أوكار الإرهابيين في وادي عطا_خراج بلدة عرسال وذلك في إطار عملية إستباقية حيث عثرت على حزام ناسف وأسلحة وأعتدة حربية مختلفة.

تم ضبط الموجودات ولا تزال المتابعة مستمرة لتوقيف باقي أعضاء الخلية الإرهابية.-انتهى-

——–

fathali29-6-2016 

فتحعلي في إفطار يوم القدس:

المؤامرة تتجلّى في هذه المرحلة من خلال التنظيمات التكفيرية

(أ.ل) – قال السفير الإيراني محمد فتحعلي إن “الإمام الخميني (قدس سره) قد اختار يوم القدس العالمي ليكون تظاهرة سياسية تعمّ كافة مدن العالم الإسلامي لتكون صوتًا واحدًا ونداءً قويًا يتصاعد من حناجر الشعوب وليكون تعبيرًا سنويًا لتجديد الموقف المبدئي لأحرار هذه الأمة ومصداقًا لالتزام الشعوب العربية والإسلامية بقيمها الدينية ورفضها لكل الأنظمة المرتهنة لإرادة الاستكبار العالمي والحلول المستوردة وكشفًا لكل الألاعيب والمؤامرات التي تحاك لتصفية القضية الفلسطينية ولتكون القضية قد رسخت جذورها في عمق الوجدان الإنساني لا يطويها النسيان مهما طال الزمن ولتكون شاخصًا حيًا يعبّر عن ضمير الأمة..”، وأوضح بأن “هذه المؤامرة تعبّر عن نفسها في هذه المرحلة من خلال التنظيمات الإرهابية التكفيرية التي تنفذ عملياتها الإرهابية في كل حدب ٍ وصوب, وآخر هذه الأعمال المروعة تجلت في القاع”.

وفي كلمة له خلال حفل الإفطار السنوي الذي تقيمه سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بيروت لمناسبة يوم القدس العالمي، اعتبر فتحعلي أن يوم القدس يمكنه أن يلعب دورًا هامًا في مصير الشعب الفلسطيني وأن يكون مناسبة مؤثرة لاتحاد الأمة بكافة أطيافها وأحرارها وبجميع طوائفها ومكوناتها في الدفاع عن الحقوق القانونية والتاريخية للشعب الفلسطيني, فتعبّر عن إيمانها الراسخ الداعم لفلسطين وبالحل الناجز للقضية الفلسطينية الذي ينطلق من الإعداد والتعبئة الشعبية الشاملة في سبيل القضاء على الغدة السرطانية واستئصالها ومن أجل التعهد بالولاء والثبات في مواجهة كل الطروحات والمشاريع الاستسلامية ورفض كل الحلول الدولية التي تغفل حقوق الشعب الفلسطيني وحقه في الحرية والسيادة والاستقلال والعيش بسلام على كامل أرضه …

وأكد فتحعلي على أن فلسطين لن تعود إلاّ بالجهاد والمقاومة وأن أي طريق آخر لن يعيد فلسطين ولا أي أرض محتلة، وقال “كما أثبتت التجربة العملية في لبنان أن الجيش الصهيوني لم يندحر عن الأرض اللبنانية المحتلة إلاّ من خلال المقاومة الإسلامية الباسلة التي حطمت أسطورته ومرغت وجهه في التراب. ولهذا فنحن نعتقد أن المفاوضات والقرارات الدولية منذ احتلال فلسطين عام 1948 لم تكن إلا تسويفًا وخداعًا وسراباً”.

وختم بالقول: “إننا في الجمهورية الإسلامية الإيرانية وفي ظل القيادة الحكيمة لقائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي دام ظله الشريف وحكومة فخامة الرئيس الدكتور حسن روحاني نقف دائمًا وبكل فخر واعتزاز إلى جانب الشعب الفلسطيني ومقاومته الشريفة مؤكدين على وحدة كافة القوى الفلسطينية المقاومة في مواجهة العدو الصهيوني لدحره عن كامل فلسطين من البحر إلى النهر”.-انتهى-

———

th1AO6EQKG

السيد: عسى ان تكون أحداث القاع قد أيقظت جعجع لتصحيح خطابه

(أ.ل) – اعتبر المدير العام السابق للأمن العام اللواء الركن جميل السيد بأن الكلمة التي وجهّها رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع أمس الى بلدة القاع ومسيحيي البقاع عموماً، قد حَفلت بالعديد من المغالطات والمزايدات التي تتناقض كلياً مع مواقفه الدائمة التي أطلقها منذ بدء الازمة السورية الى الأمس القريب، لا سيما لجهة حملاته الإعلامية المستمرة لتبرير وتبسيط وتسخيف  أخطار المجموعات الارهابية الأصولية على لبنان.

وذكّر اللواء السيّد أهل البقاع خاصة ولبنان عامة ، بزيارات كتلة القوات اللبنانية الى بلدة عرسال في بداية الأزمة السورية ، بالتنسيق مع تيار المستقبل، لتأمين الغطاء لتلك المجموعات وتكريس الفلتان في عرسال بحجة أن ذلك يخدم مشروع الاطاحة بالرئيس بشار الأسد والدولة السورية، في حين أنه ثبت بأن الارهابيين الانتحاريين الذين استهدفوا القاع قد قدموا من جرود عرسال تماماً كما كانت السيارات المفخخة تُرسل الى الضاحية الجنوبية عبر المنطقة المذكورة نفسها . كما ذكّر اللواء السيّد بالخطابات الاسبوعية التي كان يطلقها جعجع من معراب من أنّ  داعش وجبهة النصرة هي ظواهر عابرة وسطحية ولا تشكل خطراً على لبنان والبقاع ، وعلى مسيحييه بنوع خاص، وحيث كان يرمي بمسؤولية الاعمال الارهابية في لبنان على حزب الله نتيجة قتاله لتلك المجموعات في سوريا ، في حين أثبتت التطورات اللاحقة، لا سيما في الايام الماضية في اسطنبول وغيرها ، ان تلك الجماعات لم توّفر حتى الدول التي دعمتها ودرّبتها ومرّرتها الى سوريا ، ولا سيما الاردن وتركيا اللذيْن يتعرّضان اليوم لإرهاب تلك المجموعات نفسها التي انطلقت من أراضيها أو تدربّت في مخيماتها.

وختم اللواء السيّد بأن خطورة جعجع في هذا المجال هو أنه كان يُدرك أن تلك الجماعات الارهابية تنطلق أساساً من مفهوم ديني اسلامي منحرف وتتحرك ضد أهدافها من خلال عقيدة دينية وتكفيرية محض لتقتل أبناء المذاهب والطوائف الأخرى، بما فيها الاسلام السني المعتدل ، لكنه رغم ذلك، آثر التغاضي عن هذا الواقع المدمّر للبنان بمسيحييه ومسلمين، تماشياً منه مع سياسات كبرى اقليمية ودولية تستخدم تلك الجماعات لأغراض سياسية، منها اسقاط مثلاً الرئيس الأسد وغيره. وعسى ان تكون أحداث القاع الأليمة قد أيقظته لتصحيح موقفه وخطابه وتلاوة فعل الندامة عمّا كبّده هو وحلفاؤه من مآسي للبنان والمنطقة منذ خمس سنوات الى اليوم.-انتهى-

——–

sayed604[1]

كلمة متلفزة للسيد نصر الله بمناسبة يوم القدس العالمي أول تموز عصراً

(أ.ل) – أصدر حزب الله بياناً قال فيه “نظراً للأوضاع الأمنية قرر حزب الله إلغاء الاحتفال الجماهيري لمناسبة يوم القدس العالمي، والذي كان مقرراً إقامته في مجمع سيد الشهداء (ع) ـ الرويس غداً الجمعة، وسوف يوجه سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله كلمة متلفزة عند الساعة الخامسة والنصف مساءً من يوم غد الجمعة”.-انتهى-

——-

katholic30-6-2016

ندوة في المركز الكاثوليكي للإعلام حول المسيحيون والمسلمون: موضوع رحمة الله وأدواتها

قراءة في رسالة المجلس البابوي للحوار بين الأديان حول المعايدة في عيد الفطر

السماك: لا يجوز اطلاق تهمة الصليبية على كل جهة تختلف مع جهة اسلامية

(أ.ل) – عقدت قيل ظهر اليوم الخميس ندوة صحفية في المركز الكاثوليكي للإعلام، بدعوة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام حول ” حول المسيحيون والمسلمون: موضوع رحمة الله وأدواتها” قراءة في رسالة المجلس البابوي للحوار بين الأديان حول المعايدة في عيد الفطر، الصادة عن حاضرة الفاتيكان في 10 حزيران 2016,

شارك فيها رئيس أساقفة بيروت للموارنة، ورئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام المطران بولس مطر ، مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم، الأمينان العامان للجنة الوطنية الإسلامية المسيحية للحوار: الدكتور محمد السمّاك، والأمير  حارس شهاب. وحضرها أمين عام جمعية الكتاب المقدّس الدكتور مايك باسوس، مدير “صوت الإنجيل” الأب اغسطينوس حلو، الأب نطوان عطالله، والإعلاميين والمهتمين.

المطران مطر

رحب المطران بولس مطربالحضور وقال:

“صباح الخير صباح البركة والإعياد المطلة علينا لعلها تحمل عفراناً لنا ومحبة وهداية ومزيداً من المحبة والسلام.”

تابع “يسرنا في مناسبة نهاية شهر رمضان شهر الصلاة والصوم وعمل الإحسان والخير ومع إطلالة عيد الفطرالسعيد أن نتقدم بتهانينا من إخوتنا المسلمين في لبنان وفي العالم وأن نُعرب لهم عن محبتنا وعن تضامننا في السراء وفي الضراء في هذا الشرق المعذب.”ونحن اليوم بصدد إعلامكم عن الرسالة التقليديه التي يصدرها المجلس البابوي للحوار بين الإديان ككل سنةمعايداً إياهم بعيد الفطرالسعيد.”

وقال سيادته “أريد بادءاً ذي بدء أن الفت إلى أربعة نقاط حول مضمون هذه الرسالة:

الأولى: تتحدث الرسالة وهي من الكاردينال توران رئيس المجلس الحبري للحوار بين الأديان حول شهر رمضان حول الصوم فيه والصلاة وعمل البر والإحسان، يُجل كاتب الرسالة اخوتنا المسلمين في عملهم في صومهم في كل ما يقومون به في هذا الشهر الفضيل. الصلاة تقربنا من الله والصوم يجعلنا أكثر طاعة لأوامره تعالى، بالصوم نروض النفس على طاعة الله، بالصلاة نرتفع إلى مستوى من يحادث الله ويطلب بركته ونعمه، وعمل الإحسان هوعمل أساسي تضامنيي يقوم به المسلمون ونقوم به جميعاً وهكذا يجب أن يكون في العالم كله حتى  لا يكون هناك فقير وذليل  معدم  ومتخوم ، أن يكون  الناس اخوة متضامنين أن يلتفت بعضهم إلى بعض، هذه معاني هذا الشهر الكريم، عندنا نحن المسيحيين زمن للصوم أيصاً فيه نتعاطى بالصلاة الصوم والعمل الحسن ما يجعلنا نتقارب بعضنا من البعض إنطلاقاً من هذه القيم التي تجمعنا.

الثانية) الكاردينال توران يذكر أن هذه السنة هي في الكنيسة الكاثوليكة سنة الرحمة، ويقول أن اخواننا المسلمين يدعون الله “الرحمان الرحيم”ونحن نقول ” يا رب يا حنون يا محب البشر” أي أننا نقدّس القيم ذاتها،  وعندنما عن الله هذه المقاربة الجميلة إنه الرحمان إنه العطوب المحب ونقول له في صلاتنا لا تنسى يا رب هذه الكرمة التي غرستها أيادينا. وانطلاقاً من هذه الرحمة التي هي  صفة عند الله أساسية  يذهب نيافته إلى الغفران، الرب الرحوم يغفر يعطي فرصة للناس كي يتوبوا أليه  كي يعودوا إلى ذاتهم ، هذا الغفران ضروري أن نتأمل به كثيرا لأنه يجدّد فينا طاقة الحياة وطاقة المحبة، يجعلنا نبتعد عن كل ما هو شر ونحن نقول الإنسان ليس هو شر الشيطان يلبس الإنسان ويُبعد عنه، الإنسان يبقى إنساناً على صورة الله خلق مشدود إلى ربه إذا ما فتحنا له سبيلاً لمعرفة هذه الحقيقة عن ذاته وعن ربّه في إن معاً الرحمة تؤدي إلى الغفران ورحمة الله هي الغفران بالذات.

الثالثة) يقول الكاتب بما أن الله هو رحوم نحن مفروض علينا أن نكون رحومين. الإنجيل المقدّس يقول: “كونوا رحومين كما أن أباكم السماوي هو رحوم” فأين الرحمه عند الناس؟ يطلب نيافة الكاردينال أن نفكر جميعنا ونفكر ملياً بما يجري من حولنا، ما يجري من حولنا ليس كله رحمة بل على العكس  قساوة وتعذيب وقتل وتشريد هذه ليست إرادة الله فينا وعلينا ، لذلك انطلاقاً من رحمته يجب أن نفكر كلنا  كيف نغير هذه القساوة،  وإذا غيرنا ما بأنفسنا يتغير الناس انطلاقاً من ذواتنا، ولذلك على الصائمين والمصلين في العالم كله أن يركزوا على هذه القضية أن نتغير أنطلاقاً من صومنا وصلاتنا حتى نكون نحن من أهل الرحمة وأن نواجهة هذه القساوة التي نحياها في شرقنا العربي وفي كل مكان في العالم.”

الرابعة) يعود الكاتب ويقول إن لم يكن بإمكاننا مباشرة أن نوقف الحروب لعلنا نستطيع أن نخفف من ويلاتها بمعاطاتنا مع الناس بصورة إنسانية، يذكر قداسة البابا عندما أخذ كوكبة صغيرة من الأطفال المشردين إلى الفاتيكان حتى يكونوا معه ليقول للعالم كله لا تتركوا المهجرين وهم ستون مليون في العالم، هذه مأساة كبيرة تطال الإنسانية بأسرها، نحن لسنا من اللامبالين تجاه هذه المأساة، طبعاً لنا حساباتنا نحن في لبنان، لنا إناس بعدد كبير جداً يعيشون بيننا مما لا نطيق ولا نحتمل، ولكننا لن نترك الإنسانية فينا، ونبقى إنسانيين إلى آخر معنى الكلمة، وفي الوقت عينه لن نتناول الأمور من جوانبها كافة، ونُحمل الدول كلها مسؤولياتها نجاه هذا الموضوع المأساوي الرهيب، لبنان ليس وحده له أصدقاء، ما من أحد وحده في هذه الدنيا وعلينا التضامن والإنسانية في العالم كله.”

السمّاك

ثم كانت كلمة الدكتور محمد السمّاك بعنوان الرحمة في العلاقات الاسلامية – المسيحية وقال:

“ليست هذه المرة الأولى التي يوجّه فيها الفاتيكان رسالة أخوّة الى المسلمين مهنئاً ومباركاً بشهر رمضان وبعيد الفطر. وإن تسمية الرسالة بأنها رسالة أخوة، ليست توصيفاً شخصياً من عندي. البابا بولس السادس، ثم البابا يوحنا بولس الثان ، والبابا بنديكتوس السادس عشر، وأخيراً البابا فرنسيس .. جميعهم خاطبوا المسلمين بأنهم أخوة . والواقع انه منذ “الفاتيكان الثاني” ، ووثيقة “نوسترا ايتاتي” التي صدرت عنه، اصبح الخلاف مع المسلمين في نظر الكنيسة الكاثوليكية خلافاً مع الإيمان بالله الواحد الذي خلقنا جميعاً. وهذه العبارة أيضاً ليست توصيفاً شخصياً من عندي، انها النص الحرفي لما جاء في تلك الوثيقة التاريخية في عام 1965.”

تابع “منذ ذلك الوقت أو بعده بقليل، اصبحت رسائل المعايدة السنوية للمسلمين تقليداً فاتيكانياً نتوقعه في كل عام مع اطلالة شهر رمضان . ولكن ما تجاوز حسن توقعاتنا كمسلمين هو ما ذهب اليه البابا الراحل يوحنا بولس الثاني عندما دعا المسيحيين الى مشاركة المسلمين في صيام اليوم الأول من رمضان. لتكون هذه المشاركة مبادرة روحية رمزية تعبيراً عن الايمان بالله الواحد وبالوطن الواحد، وبالعيش الواحد.”

أضاف “تجسدت هذه الرمزية التزاماً أخلاقياً وموقفاً مبدأياً في مناسبات متعددة وفي ظروف مختلفة أشير على سبيل المثل والمثال معاً الى موقفين تاريخيين أعلنهما البابا القديس يوحنا بولس الثاني. الموقف الأول بعد الجريمة الارهابية في 11 سبتمبر – ايلول 2001 والتي كانت أساساً ومنطلقاً لاتهام الاسلام بالارهاب. يومها صدر عن لقاء عقد برعايته في الفاتيكان موقف يقول : ” لا يوجد دين ارهابي ولكن يوجد ارهابيون في كل دين “. وفي اعتقادي ان ذلك كان أبلغ رد يصدر من أعلى مرجعية دينية مسيحية في العالم يسفه اتهام الاسلام بالارهاب.”

تابع “أما الموقف المبدأي الثاني فقد صدر في أعقاب اجتياح الولايات المتحدة للعراق في عام 2003 ، وهو الاجتياح الذي وصفه الرئيس الأميركي في ذلك الوقت جورج بوش بأنه ” صليبية جديدة” . يومها صدر عن البابا يوحنا بولس الثاني نفسه موقف أخلاقي سامٍ قال فيه “ان هذه الحرب ليست دينية. وهي غير اخلاقية وغير مبررة”. وفي اعتقادي انه لم يرتفع الى مستوى أخلاقية وصدقية هذا الموقف اي موقف آخر.”

وقال “لقد تعمدت الاشارة الى ذلك وبهذه المناسبة بالذات بعد أن قرأت تصريحاً لمسؤول تركي يتهم فيه البابا فرنسيس بأنه يمارس صليبية جديدة لمجرد انه وصف ما تعرّض له الأرمن في تركيا العثمانية في عام 1916 بالإبادة.”

ورأى أن تختلف تركيا اليوم مع الفاتيكان حول توصيف تلك المجزرة التاريخية البشعة، فذلك موضوع سياسي خاص بالدولة المعنية. أما ان تحمل العلاقات الاسلامية مع الفاتيكان، ومع البابا بالذات، ومع البابا فرنسيس على الأخص الذي فتح قلبه وكنيسته للناس جميعاً، وزر هذا الموقف ، فذلك أمر آخر. إن التفاهم القائم على المحبة والاحترام والتعاون مع البابا فرنسيس يعني كل المسلمين الحريصين على إقامة افضل علاقات الأخوة مع الفاتيكان. والذين يعتبرون  البابا فرنسيس شخصياً  وكما اكدت ذلك زيارة إمام الأزهر الشريف الشيخ أحمد الطيب الى الكرسي الرسولي ، مرجعاً روحياً وأخلاقياً موثوقاً يمكن الاعتماد عليه ويمكن الاستناد اليه والاستقواء به لرد الاتهامات العشوائية التي تنهال على الاسلام من كل حدب وصوب ، وحتى من داخله.”

أردف “لتركيا كدولة حق الدفاع عن نفسها . والاعتراف بالحقيقة هو أفضل أنواع الدفاع عن النفس . ولكن ليس لها ، ولا لأي دولة أخرى عضو في منظمة التعاون الاسلامي أن تحمّل الاسلام ومسلمي العالم والعلاقات الاسلامية المسيحية ، أوزار أو تبعات أي موقف سياسي تتخذه دفاعاً عن مصالحها.” ثم انه لا يجوز استخدام الصليبية “شماعة” لتعليق التوترات التي تواجه علاقات طرف اسلامي ما بالأطراف الدولية الأخرى. فالقرن الواحد والعشرين ليس القرن العاشر والبابا فرنسيس ليس البابا اوربان.”

وقال “من حيث المبدأ لا يجوز اطلاق تهمة الصليبية على كل جهة تختلف مع جهة اسلامية في الرأي أو في الموقف السياسي . فكيف اذا كان صاحب هذا الرأي ، او هذا الموقف ، هو فاتيكان نوسترا إيتاتي .. وفاتيكان البابا فرنسيس ؟ وبأي منطق يوجه الاتهام بالصليبية الى من يوجه رسالة تهنئة الى المسلمين ، والى من يقول في رسالته :

” إنه لمن دواعي الرجاء أن نسمع عن مسلمين ومسيحيين يضعون أيديهم في أيدي بعضهم البعض لمساعدة المحتاج. وعندما نعمل سوياً، فإننا نُتمّ وصيّة هامّة توصينا بها كل من ديانتينا ونقدّم، أفراداً وجماعات، شهادة أكثر مصداقيّة لما نؤمن به “.

أودّ أن أختم بالاشارة الى أمرين متكاملين وردا في رسالة التهنئة الفاتيكانية هذه ، يتمثل الأمر الأول في قول الرسالة : “نحن نعلم ان المسيحية والاسلام ديانتان تؤمنان بإله رحيم .. وان رحمة الله تتجلى على وجه الخصوص عندما يغفر لنا ذنوبنا “. أما الأمر الثاني فيتمثل في قول الرسالة ايضاً : نحن مدعوون مسيحين ومسلمين الى الاقتداء بالله تعالى.”

وختم بالقول شكراً لسيادة الكاردينال جان لويس توران رئيس المجلس الباباوي للعلاقات بين الأديان وصديق لبنان ومحبه .. وشكراً لسيادة المطران ميغل أنخيل أيوزو أمين سر المجلس والذي قضى زهرة شبابه في الشرق يعمل على بناء التعاون الاسلامي – المسيحي . شكراً لهما على رسالة التهئنة باسم قداسة البابا فرنسيس .. حامل اسم القديس فرنسيس الذي تسامى فوق الحملات الصليبية وفتح صفحة مشرقة في سجل الحوار الاسلامي – المسيحي حتى اثناء تلك الحملات البغيضة .”

وختم “فمن منطلق الرحمة خرج القديس فرنسيس ، وكان راهباً متواضعاً ، من بين صفوف القوات الصليبية الى المعسكر الاسلامي محاوراً وليس مقاتلاً .. ومن منطلق الرحمة أيضاً استقبله المسلمون وأحسنوا وفادته وحاوروه .. ثم أعادوه سالماً من حيث أتى ، محملاً بالهدايا الملكية. تلك هي ممارسات الرحمة التي “توصينا بها كل من ديانتينا” ، كما جاء في الرسالة البابوية. فالرحمة ، وكما جاء في الرسالة أيضاً ” موضوع عزيز على قلوب المسلمين والمسيحيين سواء بسواء ” ، بها نمارس إيماننا وانسانيتنا .. وبها نقتدي بالله خالقنا جميعاً . وبها نتمثل بجلاله . وبها نتصل به ونتواصل معه.”

شهاب

ثم كانت كلمة الأمير حارس شهاب جاء فيها:

“اللافت في رسالة هذه السنة هو التوجه العملي الذي تتضمنه، وهو توجه لا ينشد أفكارًا عامة فقط، إنما ينطلق من أهمية الاختبار الروحي، الذي يرسي معادلة لا مفر منها وهي أن من تمسه رحمة الله لا محال عامل بهديها فيجعل من ذاته أداة لها. وتهدف الرسالة الى تقوية العلائق الروحيّة التي تجمعنا، وخصوصًا أن موضوع الرحمة، هو موضوع عزيز على قلوب المسيحيين كما المسلمين، إذ أن الله خلقنا بفعل محبة شامل وهو رحيمٌ من خلال العناية التي يمنحها لنا في حياتنا اليومية.”

تابع “وتأكيداً على أهمية الرحمة أعلن قداسته سنة ٢٠١٦ سنة الرحمة تنتهي في العشرين من تشرين الثاني القادم. ولأنها كذلك فهي تُشكّل زمنًا مؤاتياً لتضميد الجراح ولعدم الأستسلام للملل والسأم، سيما وأننا عندما نُمعن النظر في حالة البشريّة اليوم يتملكنا الحزن بسبب الضحايا البريئة التي تسقط باستمرار من جرّاء دورات العنف والآفات البشرية والإجتماعية. لا يجوز لنا أن نشيح بنظرنا عن هذه الحقائق وعن هذه الأوجاع التي تسبّبها.”

أضاف “نقطة الارتكاز هي إذًا اختبار الرحمة بكونها صفة ملازمة لله في الفهم المسيحي والفهم الإسلامي. فالله هو “الرحمان الرحيم” في الاسلام وهو المحبة في المسيحية. بحيث أن هاتين الصفتين تتجاوزان التعبير اللفظي، وهو ما نجده في الفهم الاسلامي والمسيحي أن الله بكونه يرحم فهو يخرج إلى لقاء الإنسان. وفي القرآن آية تعبر خير تعبير عن هذا التلازم بين الصفة والذات الإلهية: وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ ۚ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ . ”

وقال ” وإذا كان الله لا يشبّه بشيء ولا يجسّم فإن رسالة المجلس الحبري تتحدّث عن تَبعات اختبار الرحمة، بمعنى أن من اختبر الرحمة يكون وجه الله في أرض البشر، أي أنه يذهب، وهذا هو الوجه، بما تقتضيه الرحمة. ويُترجم ذلك بشكل عملي في الرسالة على مستويين: الأول، شخصي وهو سعي الانسان الفرد مسيحيًا كان أو مسلمًا إلى طلب وجه الله، عبر مسيرة الصوم والتقشف والحج الذي تقول فيه الرسالة “إنه مناسبة مميزة لاختبار رحمة الله”، ممَّا يقود المؤمن إلى التوبة والمصالحة مع الله والآخر. والثاني، جماعي. فاختبار رحمة الله لا يعدّ مكسبًا شخصيًّا يقف عند حدود الاختبار الذاتي، بل يتعداه إلى الخير المشترك. وهنا تقوم في النص معادلة صريحة بين الاختبار والعيش. فالرسالة تشدّد على هذا التطابق، إذ من يختبر الرحمة يستحيل ألا يتشبه بمن اختبر رحمته عليه.”

وقال “إن هذه الدعوة الصريحة التي تحملها رسالة هذه السنة تعنينا نحن المسيحيين والمسلمين في لبنان أيضًا، إذ أنه على رغم كل الجو القاتم الذي نعيش فيه، لا يمكننا تناسي الشهادة المشتركة التي تقدّمها العديد من المؤسسات المسيحية والإسلامية في لبنان في تجسيد هذه الرحمة حيث هناك آلام، وهذا ما يشكل عنوان أمل للمستقبل .”

تابع “لذلك نحن في لبنان مدعوون بشكل خاص الى التأمل العميق في محتويات هذه الرسالة وفي تطبيقاتها العملية في ديارنا. إن العنف الذي يضرب مجتمعنا مُحاولاً تفسيخه وما نشهده من بوادر تؤشر الى هذا التفسّخ تدفعنا أن نشد عزائمنا ونتصدى لهذه التيارات الهدامة ونعمل معاً لإعادة الزخم للرسالة اللبنانية التي أفردت لوطننا مكانةً مرموقة على المستوى العالمي.”

أضاف “لقد دلّت مسيرة البابا فرنسيس حتى اليوم من خلال مُختلف النشاطات التي قام بها في مجال العلاقات الإسلامية المسيحية، خصوصاً خلال هذا العام، عن عمق تمسكه بضرورة تفعيل هذه العلاقات، وهو في ذلك إنما يُعبّر عن إخلاصه وتعلّقه بما قرره المجمع الفاتيكاني الثاني ولاسيما الوثيقتان” في عصرنا” و” فرح ورجاء ” وصولاً الى ما يُسميه حماية الدار المشتركة، والتعايش المُتناغم. إن الحوار ليس خياراً بل إنه ضرورةٌ لإنشاء شبكات التفاعل والإحترام والاخوّة وبناء وتدعيم الجسور لاسيما بين المسيحيين والمسلمين الذين يُشكلون معاً نصف سُكان العالم.”

تابع “ولا بدّ لنا في الختام من وقفة مع التطوّر السلبي والخطير الذي شكلته تفجيرات القاع الإرهابية المستنكرة والمدانة، فنتضامن بشكل كامل مع أهلها الأبطال الذين بذلوا دماءهم دفاعاً عن عقيدتهم ومبادئهم وأرضهم، وإذ نوجه لأهل القاع تحية وفاء وتقدير، نطالب الدولة بإلحاح أن تخرج من عجزها وتُسرع في تضميد الجراح وتستخلص العِبر والدروس ممَّا حصل وتتخذ التدابير اللازمة كي تَحول دون تكرار مثل هذه المأسي.”

أبو كسم

وفي الختام كانت كلمة الخوري عبده أبو كسم جاء فيها:

“نجتمع اليوم في مناسبة عيد الفطر السعيد ونهاية شهر رمضان المبارك، شهر الرحمة والصوم والصلاة، لنتبادل التهاني في هذا العيد، مسليمن ومسيحيين، بهدف تأكيد ما تصبو إليه الديانتين المسيحية والإسلام، وهو عيش المحبّة والرحمة على هذه الأرض، كما أوصانا الله سبحانه وتعالى.”

تابع “وإن اجتماعنا اليوم يأتي أيضاً تضامناً مع أهلنا في بلدة القاع، لنؤكد لهم أن كل لبنان يتعاطف، لا بل متمسك أكثر من أي وقتٍ مضى، بضرورة بقاء هذه المنطقة وأهلها حيث هم، لانهم كانوا وما زالوا رمزاً للوحدة الوطنية والعيش الواحد والدرع الواقي للداخل اللبناني.”

وقال “إن الشهداء الأبرار والأبطال الذين سقطوا في بلدة القاع فدوا بدمائهم كل لبنان، وبرهنوا أنهم حموا بصدورهم أرض الوطن متمسكين بإيمانهم وأرضهم أرض السلام والمحبّة.”

أردف “وفي هذه المناسبة فإننا ندعو إلى استكمال التضامن الوطني في مواجهة كل أشكال العنف والإرهاب، وندعو إلى ترجمة كل الشعارات التي أطلقت من قبل المسؤولين الذين زاروا بلدة القاع، السياسيين منهم والأمنيين، والفاعليات الروحيّة من مختلف الطوائف، ندعوهم إلى ترجمة شعاراتهم إلى حقائق على أرض الواقع، فالإستنكار وحده لا يكفي، إنما الدعم الأخوي هو الأهم، “فالجمرة لا تكوي إلا مكانها” كما يقول المثل.”

وختم بالقول “نسأل الله أن يعيد عيد الفطر على المسلمين واللبنانيين بالخير والبركة والصحة، وأن يبسط سلامه في ربوع وطننا العزيز لبنان”.-انتهى-

——–

 

images[2]

الجيش: تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 30 حزيران 2016البيان الآتي:

اعتباراً من 1/ 7/ 2016 ولغاية 31 /12/ 2016 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تمّ رطيبة – العاقورة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات.

وبتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 13.00، ستقوم وحدة تابعة لقوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة الوزاني- الجنوب.

واعتباراً من 1 /7 /2016 ولغاية 31 /7 /2016 ما بين الساعة 8.00 والساعة 16.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقلي تفجير عيون السيمان والقرية.

وبتاريخ 1 /7 /2016 ما بين الساعة 6.00 والساعة 24.00، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – طرابلس، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية، واستعمال القنابل اليدوية المدخنة والصوتية.

وبتاريخي 30 /6/ 2016 و1 /7 /2016 ما بين الساعة 8.00 والساعة 18.00، ستقوم وحدات من الجيش في حقل تدريب مزرعة حنوش – حامات، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والمدفعية.

واعتباراً من 15 /6 /2016 ولغاية 10 /7 /2016 ما بين الساعة 6.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة رأس مسقا – طرابلس، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.

واعتباراً من 1 / 6 / 2016 ولغاية 30 / 6 / 2016  ما بين الساعة 8.00 والساعة 16.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقلي تفجير عيون السيمان والقرية.

واعتباراً من 1 / 6 / 2016 ولغاية 30 / 6 /2016 ما بين الساعة 8.00 والساعة  20.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة جبل المالح – عكار، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

واعتباراً من 1 /4 /2016 ولغاية 30 /6/ 2016 ما بين الساعة 8.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل تدريب تم رطيبة – العاقورة، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية واستخدام المتفجرات

وإعتباراً من 21 / 3 / 2016 ولغاية 1 / 7 / 2016، ستقوم وحدة من الجيش في مناطق رأس مسقا – الكورة، جبل الملاح – عكار، تربل – طرابلس وحامات، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية واستعمال القنابل الصوتية والدخانية.-انتهى-

——–

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

iran[1]

نشرة الخميس 30 أيار 2019 العدد 5773

السفارة الايرانية أقامت إفطارها لمناسبة يوم القدس وذكرى رحيل الإمام الخميني فيروزنيا: لن نسمح لأميركا ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *