الرئيسية / النشرات / نشرة السبت 23 نيسان 2016 العدد 4079

نشرة السبت 23 نيسان 2016 العدد 4079

????????????????????????????????????

برعاية “الريجي” تدشين بركة وحديقة في بلدة فرون بتمويل من B.A.T

(أ.ل) – دشنت بلدية فرون – قضاء بنت جبيل، بركة وحديقة شهداء البلدة، بتمويل من شركة “بريتيش أميركان توباكو” (B.A.T)، وبرعاية رئيس إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية (ريجي) مديرها العام المهندس ناصيف سقلاوي وحضوره.

كذلك حضر الإحتفال مدير التبغ الورق في الريجي المهندس عبد المولى المولى، مدير الزراعة والمشترى المهندس جعفر الحسيني، ممثل عن قائد القوات الفرنسية العاملة في اليونيفيل، وفد من شركة “بريتيش أميركان توباكو” وفاعليات.

وشكر رئيس بلدية فرون حايك حايك الجهة الممولة وإدارة الريجي على مساهمتهما في هذا المشروع، مبرزا “دوره الحيوي في إنماء البلدة وفي دعم المزارعين وتحسين معيشتهم”.

ثم القى سقلاوي كلمة أثنى فيها على دور المجلس البلدي لفرون، واصفا البلدة ب”أرض الكرامة والصمود إذ قدمت 25 شهيدا وعشرات المعتقلين”. أضاف: “فرون بلدة التضحية والوفاء ومهما قدمنا لها يكون قليلا مقارنة بالتضحيات الجسام وخصوصا أنها من القرى المزارعة والتي يمتاز إنتاجها التبغي بالجودة”.

وفي الختام، قدمت البلدية دروعا تكريمية، ونظمت جولة في أرجاء الحديقة.-انتهى-

——–

 

الجيش: إحالة الموقوف السوري عبد الرحمن محمد علي العكاري إلى القضاء المختص

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم السبت 23 نيسان 2016البيان الآتي:

أحالت مديريّة المخابرات على القضاء المختص، السوري عبد الرحمن محمد علي العكاري، الذي كان قد أوقف بتاريخ 19/4/2016 في منطقة طرابلس، لإرتباطه بتنظيم داعش الإرهابي.-انتهى-

——-

 

المكتب الوطني للدفاع عن الآرض ومقاومة الإستيطان: حكومة نتنياهو تصادر أراضي الفلسطينيين وتحولها الى اراضي دولة للتصرف بها كمجال حيوي للنشاطات الاستيطانية

 (أ.ل) – صدر تقرير الإستيطان الأسبوعي من 16/4/2016 ولغاية 22/4/2016 عن المكتب الوطني للدفاع عن الآرض ومقاومة الإستيطان أعدته الزميلة مديحه الأعرج، وجاء كالآتي:

في تقريره الاسبوعي حذر المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان من عمليات المصادرة بالاحتيال ، والتي تواصل من خلالها حكومة الاحتلال عمليات نهب وسرقة اراضي الفلسطينين بقرارات مصادرة للاراضي وتحويلها الى اراضي دولة والتصرف بها بعد ذلك كمجال حيوي للنشاطات الاستيطانية . فقد أصدرت حكومة المستوطنين بزعامة بنيامين نتنياهو من جديد قرارا بمصادرة 2400 دونم من اراضي محافظة سلفيت في الضفة الغربية وتحويلها إلى “أراضي دولة”، ويعتبر قرار مصادرة هذه الاراضي في محافظة سلفيت الرابع من نوعه منذ بداية العام بعد ان اتخذت حكومة نتنياهو قرارات مشابهة في اكثر من منطقة في الضفة الغربية ، حيث صادرت في مناطق الاغوار الفلسطينية وعلى اراضي قرى قريوت – الساوية – اللبن الشرقية الى الجنوب من مدينة نابلس الاف الدونمات من اراضي المواطنين وحولتها الى اراضي دولة تمهيدا لوضعها تحت تصرف المستوطنات والمستوطنين .

وفي اطار تسارع البناء الإستيطاني في مختلف انحاء مدينة القدس بدأت “شركة يورو اسرائيل ” إقامة مشروع سكني جديد في مستوطنة ” بسعات زئيف” شمال القدس على ثماني قطع اراضي المنطقة  ، بحيث يقام في كل قطعة ثلاث شقق سكنية اي ستقام في اطار هذا المشروع 24 وحدة سكنية جديدة . وبدورها تقوم  شركة “دونا” ببناء 72 وحدة سكنية جديدة في مستوطنة ” مودعين” شمال القدس وذالك في 12 مبنى يتكون كل منها من 4 طوايق ، ويتضمن ثمان وحدات سكنية اي وحدتين في كل طابق . من جهة ثانية يجري العمل في اقامة مشروع سكني جديد في مستوطنة “هارحوماه” على جبل ابو غنيم يتكون من مبنيين ويشمل كل منهما ستة طوابق وبهذا يبلغ عدد الوحدات السكنية في المشروع 72 وحدة .كما يقام في نفس المستوطنة “هارحوماه” مشروع استيطاني جديد يتكون من 13 مبنى من خمسة طوابق ويبلغ عدد الوحدات السكنية 180 وحدة جديده .  في الوقت نفسه يجري  الإعداد لبناء 53 وحدة سكنية جديدة في مشروع “بارك بسغاه” في مستوطنة “بسغات زئيف ” ومن المتوقع اسكان هذا المشروع خلال 30 شهرا .كما يجري بناء 14 وحدة سكنية في مشروع “نوفي ادوميم ” في مستوطنة معاليه أدوميم .

كما واصلت عمليات التطهير العرقي وحربها على المناطق المصنفة “ج ” التي تشكل النسبة الأكبر من أراضي الضفة الغربية حيث أصدرت محكمة الإحتلال في القدس المحتلة ، قرارات بهدم 11 منزلًا ومسجدٍ في تجمّع “جبل البابا” شرقي مدينة القدس المحتلة.،تعود لعائلتي “مزارعة” و”جهالين”، إلى جانب مسجد “عبادة بن الصامت”.

وفي الوقت نفسه كشفت منظمات حقوقية اميركية وإسرائيلية عن وجه اخر من آوجه نهب الاراضي الفلسطينية وضرب واحد من اهم القطاعات الاقتصادية الفلسطينية،وهو قطاع صناعة واستخراج الحجر . فقد قامت السلطات العسكرية الإسرائيلية بإغلاق نحو 35 مقلعا فلسطينيا في الضفة الغربية أواخر آذار، وصادرت معدات تُقدر بملايين الدولارات. وبهذ تحاول حكومة الاحتلال شل حركة العمل بالمقالع وتعريض نحو 3500 عامل لخطر فقدان مصدر الدخل فقدأغلقت السلطات العسكرية المقالع القريبة من قرية بيت فجار في 21 آذار الماضي بعد 4 أيام من طعن اثنين من سكان بيت فجار جنديا إسرائيليا وإصابته. توقيت الإغلاق وكثرة المقالع المغلقة يثير تساؤلات حول ما إذا كان هذا الإجراء عقابا جماعيا، وهو الأمر الذي يحظره القانون الدولي. ويبرر  الجيش الإسرائيلي هذا الاغلاق بأن المقالع كانت تعمل دون تصاريح وتمثل تهديدا للسلامة ومخاطر بيئية. لكن منذ 1994 رفض الجيش بشكل ممنهج إصدار تصاريح للمقالع الفلسطينية، رغم تخصيصه مساحات كبيرة من الأرض في الضفة الغربية لمقالع المستوطنات الإسرائيلية في خرق للقانون الدولي. وتواصل مقالع ومحاجر المستوطنين في الضفة سرقة المزيد من الأراضي الخصبة واستنزاف ونهب الموارد والثروة الطبيعية التي وهبها الله للفلسطينيين. وتدر المحاجر والكسارات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة للاقتصاد الإسرائيلي أرباحًا كبيرة تصل لملايين الدولارات، بحسب بيانات “منظمة “يش دين” الحقوقية عدا عن أن آثارها ومخلفاتها البيئية الضارة؛ من ضوضاء وهواء فاسد وغيرها؛ تلحق فقط بالفلسطينيين دون المستوطنين؛ كونها تقع بين قرى وبلدات الضفة الغربية. ومن المعروف أنه بين العامين 2009 و2014 استولت محاجر المستوطنين على 500 دونم تقريبًا، وذلك بموجب صور التقطت من الجو، وفي بعض الحالات استولت المحاجر على أراض بملكية فلسطينية خاصة.

وامعانا في سرقة الأراضي العربية لصالح مشاريع الإستيطان ، أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، خلال جلسة الحكومة الأسبوعية التي عقدت في الجولان السوري المحتل لأول مرة، احتلال الجولان للأبد، وقال إنه اختار أن يقيم الجلسة في الجولان بمناسبة عام على تشكيل الحكومة لتأكيد أن إسرائيل لن تنسحب منه إلى الأبد. و أن الجولان ستبقى تحت السيادة الإسرائيلية، وأنه بعد 50 سنة يجب أن يقبل المجتمع الدولي أن تبقى إسرائيل صاحبة السيادة على هضبة الجولان’ وتأتي تصريحات نتنياهو كتكريس لاحتلال الجولان ضاربًا بعرض الحائط كل القوانين والأعراف الدولية، وسبقها قرارات بتعزيز الاستيطان بزيادة الوحدات الاستيطانية وجلب المزيج من المستوطنين، لفرض أمر واقع.

وفي شأن له مغزى يلاحق المستوطنون سفير الاتحاد الاوروبي بواسطة لعبة محوسبة. فقد كتبت “يديعوت احرونوت” ان المستوطنين بدأو بشن حملة على سفير الاتحاد الأوروبي لدى إسرائيل، لانس فابورغ اندرسون، من خلال لعبة حاسوب يحاول اللاعبون من خلالها “كبح اندرسون أثناء قيامه ببناء بيوت للفلسطينيين”.

وبادر الى هذه اللعبة ما يسمى منتدى “غلاف القدس” احتجاجا على البناء الفلسطيني في المناطق (ج) بتمويل من الاتحاد الاوروبي. وتقوم اللعبة على ملاحقة اللاعبين لأندرسون وهو يبني البيوت للفلسطينيين، ووضع قناع على وجهه يشبه قناع “هانيبال لاكتر” (السفاح من فيلم “صمت النعاج”).

وقال يانيف اهروني، مركز الاراضي في المنتدى ان “اندرسون يستهتر بالقانون الإسرائيلي، وهو الشخص الذي يقف وراء البناء الفلسطيني غير القانوني بهدف اقامة تواصل اقليمي لدولة الارهاب في المستقبل”.

وقد شهد الأسبوع المنصرم مزيدا من الإنتهاكات والأعتداءات وقرارات الهدم، التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الأرض على النحو التالي في فترة اعداد التقرير:

شهدت مدينة القدس المحتلة مزيدا من الإنتهاكات المتمثلة بقرارات هدم لمساكن المواطنين حيث أخطرت طواقم تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، بهدم منزل المواطن ياسين الرجبي، بحي البستان في سلوان جنوب المسجد الاقصى، بحجة البناء دون ترخيص، كما سلمت طواقم الاحتلال المواطن محمد طلال حليسي، اخطار هدم إدارياً، وهو عبارة عن طابق ثالث من بناية سكنية ووزعت طواقم بلدية الاحتلال اخطارات هدم إدارية على 18 منزلا في حي البستان بالبلدة، قائمة منذ سنوات، وأصحابها يدفعون «مخالفات بناء» للبلدية، و المنازل تعود لعدة عائلات وهي ( غيث، قراعين، الرجبي، أبو رجب، عودة، أبو دياب، حمدان، وعواد) . وأصدرت محكمة الإحتلال في القدس المحتلة ، قرارات بهدم 11 منزلًا ومسجدٍ في تجمّع “جبل البابا” شرقي مدينة القدس المحتلة. منزلاً تعود لعائلتي “مزارعة” و”جهالين”، إلى جانب مسجد “عبادة بن الصامت”.

وقد تواصلت الاستعدادات خلال الأسبوع الماضي للاحتفال بالفصح العبري حيث أعلنت “منظمات المعبد” عن تدريبات خاصة، بمشاركة حاخامات كبار، لتقديم قرابين الفصح العبري في الأقصى، وذلك في معهد “التلمود والتوراة” في غرب القدس المحتلة. وحاول مستوطنون، ، تقديم قرابين “عيد الفصح” العبري قرب أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك، ويأتي ذلك تزامنا مع إقرار وتثبيت منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة إسلامية حائط البراق وساحته، واعتبارهما جزءا من المسجد الأقصى مع كامل القدسية والوقفية وتأتي ما تسمى بمراسيم “بركة الكهنة” في البراق هذه السنة بالذات في ظل “غضب” اسرائيلي على قرار منظمة “اليونسكو” الذي صدر قبل أيام، باعتماد اسم ومصطلح المسجد الأقصى على كامل مساحته -144 دونما.

وفي محافظة رام الله أغلقت مجموعة من مستوطني مستوطنة “دولب” ، الشارع الرابط بين مدينة رام الله و قريتي ديير بزيع ورأس كركر، ومنعوا المواطنين من المرور بالشارع، وقاموا بأعمال عربدة وصراخ، فيما منع مستوطنون المزارع ابراهيم سليمان صلاح من الدخول إلى أرضه المحاذية لمستوطنة “دانيال” الجاثمة على اراضي المواطنين في بلدة الخضر جنوب بيت لحم وشرع المستوطنون ب بزراعة الأرض، وحذروا المزارع من الاقتراب منها .

أما في محافظة الخليل فقد نفذعشرات المستوطنين عمليات عربدة واستفزاز للمواطنين على مقربة من الأحياء السكنية المجاورة لمستوطنة “كريات أربع” بحماية أمنية، وتعرضت عائلة من مدينة الخليل، لمحاولة اعدام من قبل مستوطنين على الطريق الالتفافي رقم “60” والمحاذي لمستوطنة “كريات اربع”، حينما حاول أحد المستوطنين اطلاق الرصاص على افرادها وهم بداخل سيارتهم ، ولدى وصولهم الى مدخل مستوطنة “كريات اربع”، تجاوزتهم سيارة اسرائيلية من نوع “جيتز” بيضاء عاجي، وترجل منها مستوطن وهو يشهر مسدساً، محاولاً اطلاق الرصاص باتجاهم، ودهس مستوطن الشاب علاء الرجبي (17 عاما ، بشكل متعمد، بالقرب من الحرم الإبراهيمي في الخليل، ولاذ بالفرارواصيب الرجبي بكسور مختلفة في أنحاء جسده، نقل على إثرها لمستشفى الأهلي في مدينة الخليل لتلقي العلاج.، فيما أجبرت قوّات الاحتلال أصحاب عدد من المحال التجارية على إغلاقها بمدخل مخيم العروب و استولت على محلاتٍ أخرى بالمدينة،وصادرت قوات الاحتلال الإسرائيلي حفارًا تعود ملكيته لبلدية السموع جنوب مدينة الخليل، واعتدت مستوطنة بالضرب، ، على الطفل أبي يوسف ابو ماريا(11)عاما ومتضامنة أجنبية في شارع الشهداء وسط مدينة الخليل.

وفي محافظة نابلس،حوّلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، منزل المواطن إحسان ضراغمة، الواقع على مدخل قرية اللبن الشرقية جنوب نابلس، إلى ثكنة عسكرية،و نصبت فوق منزل ضراغمة خيمة، بعد الاستيلاء عليه ، ونشرت عشرات الجنود على سطحه.

ونفذ عشرات المستوطنين أعمال عربدة واستفزاز على مداخل نابلس الجنوبية بعد تجمع العشرات منهم على حاجزي زعترة وحوارة، وقد تم إغلاق الحاجزين على إثر ذلك، واضطرت المركبات الفلسطينية إلى سلوك طريق بديل . كما منعت سلطات الاحتلال المزارعين من دخول أراضيهم في قرية قصرة جنوب نابلس.

وفي محافظة سلفيت:أصدرت سلطات الاحتلال قرارا بمصادرة أكثر من 2500 دونم من أراضي بلدة الزاوية غرب سلفيت وسنيريا جنوب شرق قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة والأراضي التي يشملها القرار تقع في مناطق: خلة سريسيا، وخلة حمد، وخلة الوطاوط، ووادي النجاصات، والوادي القبلي، وجبل الكروم، ودير قسيس،والزّرد، وخلة الكزبرة، والقسطل، و معظمها زراعية، وبعضها مزروعة بأشجار زيتون معمرة ومن الواضح أن هناك مخططاً لتوسعة المستوطنات والسيطرة على المنطقة، وحسب شهود عيان هناك عمارات تبنى في المنطقة المقابلة في الفترة الأخيرة،  كما واصل المستوطنون في محافظة سلفيت زحفهم الاستيطاني المتواصل على مواقع أثرية عديدة أبرزها ثلاثة مواقع أثرية تاريخية منها قرية بيزنطة الأثرية والتي تعرف بـ”دير سمعان” تقع شمال غرب بلدة كفر الديك غرب المحافظة و موقع خربة الشجرة شمال سلفيت، وموقع مغر الشمس والقمر  “قرقش” غرب سلفيت،حيث أن المستوطنين ينظمون رحلات إلى القرية الأثرية دير سمعان بحجة أنها تتبع لهم تاريخيا في تزوير فاضح للتاريخ خاصة ما تم تجريفه أو سرقته أو إتلافه لصالح توسع الاستيطان الذي ينهب ويدمر أراضي سلفيت .-انتهى-

——–

 

رئيس اتحاد بلديات صور التقى قائد موقع المنصوري في القوة الايطالية

(أ.ل) – استقبل رئيس اتحاد بلديات قضاء صور عبد المحسن الحسيني، قائد موقع القوة الايطالية الجديد في بلدة المنصوري العقيد انريكو روزا يرافقه مسؤول مكتب التعاون العسكري المدني الملازم الأول مانيير، وتم البحث في شؤون خدماتية للقرى الجنوبية وعرض للعلاقة الاخوية التي تربط المجتمع المحلي واليونيفيل.

وشدد الحسيني خلال اللقاء على “بناء علاقة ثقة بين ابناء الجنوب وجنود حفظ السلام اليونيفيل”، شاكرا لهم “ما يقومون به للجنوب والجنوبيين وبخاصة القوة الايطالية”.

وختاما قدم الحسيني دروعا تكريمية وكتابا تاريخيا عن مدينة صور للعقيد روزا والملازم مانيير.-انتهى-

——-

 

سلام عاد الى بيروت عائدا من نيويورك

(أ.ل) – عاد رئيس مجلس الوزراء تمام سلام بعد ظهر اليوم، الى بيروت من نيويورك بعد توقيعه اتفاقية باريس لتغير المناخ، في احتفال اقيم في مبنى الامم المتحدة في نيويورك، والقائه كلمة لبنان بالمناسبة.-انتهى-

——–

 

سعد الحريري: الانتخابات البلدية ستجري في مواعيدها المحددة

(أ.ل) – رأى الرئيس سعد الحريري أنه “مهما طال التعطيل وتعقدت الأمور، فإنه سيتم في النهاية انتخاب رئيس للجمهورية، وهذا سينعكس إيجابا على الوضع السياسي العام ومسيرة الحياة العامة في البلد”.

كلام الرئيس الحريري جاء خلال استقباله أمس وفدا موسعا يمثل الأحزاب والجمعيات والعائلات الكردية والماردلية العربية، أتى لشكره على اختياره المرشح الكردي عدنان عميرات على اللائحة التي ستشكل لانتخابات المجلس البلدي في بيروت.

وخلال اللقاء الذي شارك فيه المرشح لرئاسة المجلس البلدي المقبل جمال عيتاني، دعا الرئيس الحريري أبناء العاصمة إلى “وحدة الصف والتكاتف في ما بينهم لمواجهة التحديات التي تواجه بيروت والوطن عموما” وأكد “أن الانتخابات البلدية ستجري في مواعيدها المحددة، وأن لا صحة لكل الشائعات التي تبث من قبل البعض بتأجيلها، وقال: “هناك محاولات لإحداث بلبلة بين الناس، ولكن كل هذه المحاولات ستبوء بالفشل، والانتخابات ستجري، والتحضيرات لخوضها قائمة بوتيرة سريعة”.-انتهى-

——–

 

تدابير أمنية استثنائية في مختلف المناطق اللبنانية لمناسبة الأعياد

(أ.ل) – لمناسبة حلول أحد الشعانين للمذاهب المسيحية التي تتبع التقويم الشرقي، باشرت وحدات الجيش في مختلف المناطق اللبنانية، تنفيذ تدابير أمنية استثنائية في محيط أماكن الاحتفالات ودور العبادة، بما في ذلك إقامة حواجز وتسيير دوريات مؤللة وراجلة وتركيز نقاط مراقبة، وذلك تسهيلاً لانتقال المواطنين والحفاظ على أمنهم وسلامتهم، خلال ممارستهم شعائرهم الدينية.-انتهى-

——-

 

الجيش: تفجير ذخائر في محيط شمع – الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 23/4/2016 البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 13.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة شمع – الجنوب.-انتهى-

——–

 

باسيل زار غرفة طرابلس واطلع على مشاريعها

(أ.ل) – زار رئيس “التيار الوطني الحر” وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، في سياق جولته الطرابلسية غرفة طرابلس ولبنان الشمالي، حيث اطلع على مشاريعها وعلى الدور الذي تؤديه تجاه المجتمع الإقتصادي بكل مكوناته ومناطقه.

والتقى رئيس مجلس إدارة الغرفة توفيق دبوسي، بحضور أعضاء مجلس الإدارة السادة: انطوان مرعب، نخيل يمين، جان السيد، عضو الهيئة العامة لمجلس ادارة المنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس انطوان حبيب، فاعليات ورجال أعمال يتقدمهم إحسان اليافي ومستشار باسيل طوني ماروني.

بداية اللقاء كانت في مكتب الأستاذة ليندا سلطان، حيث عرض موجز لفيلم وثائقي هو سجل لما تم القيام به تجاه تعزيز حركة الصادرات اللبنانية تجاه اسواق روسيا الإتحادية، وكذلك بروتوكولات التعاون التي ابرمت في هذا المجال والإتصالات والمباحثات المستمرة والتي جرت على أعلى المستويات ومع كبار المسؤولين في هذا البلد، والوفود الإقتصادية اللبنانية التي ضمت فاعليات من القطاعين العام والخاص خلال العامين الماضيين.

ولفت دبوسي باسيل الى أن “ما تقوم به غرفة طرابلس في تقوية العلاقات الإقتصادية مع مختلف بلدان العالم لا سيما بلدان الإنتشار اللبناني، تتلاءم بشكل مباشر أو غير مباشر مع محور اساسي من المحاور التي سيتناولها مؤتمر “الطاقة الإغترابية”المزمع إنعقاده في القريب العاجل لسنته الثالثة على التوالي، خصوصا لجهة توثيق العلاقات والتعاون اللبناني الروسي ومع اميركا اللاتينية وإفريقيا”.

من جهته، أكد باسيل ما لفت اليه دبوسي، وأشار إلى إن “مؤتمر الطاقة الإغترابية سينعقد هذا العام في 5 و 6 و7 أيار.

ثم كانت محطة أخرى في “مختبرات مراقبة الجودة” حيث إستمع الى شرح موجز قدمه مديرها خالد العمري، تناول فيه القدرة التكنولوجية والتقنية المتطورة في إجراء الفحوصات المخبرية، والتي تهدف الى إحترام تطبيقات معايير الجودة في الصناعات الغذائية وتوفير السلامة الغذائية والصحية، وكذلك التطلع الى إعتماد خيار الإرشاد الزراعي وكيفية إستخدام المبيدات الزراعية في المرحلة اللاحقة”.

أما المحطة التالية، فكانت في الطابق الثالث من المبنى الزجاجي حيث تم الإطلاع على سلة المشاريع الإبتكارية التي يطلقها عدد من الشباب من خلال مشاريعهم الحرة، وشدد باسيل ودبوسي على “ضرورة التعاون والتشبيك في المشاريع المشتركة بين الشباب، وتخيم اجواء الشراكة وروح الفريق الواحد خلال إطلاقهم للمشاريع المتجددة والمبتكرة”.

وكانت المحطة الأخيرة من اللقاء في “حاضنة الأعما – البيات” حيث أخذ باسيل علما بمهام ودور “الحاضنة” ودور غرفة طرابلس في تنمية المجتمع الإقتصادي بكل مؤسساته ومرافقه. وكانت مداخلة من جانب الأستاذ أنطوان حبيب الذي “أثنى على الدور الداعم الذي يلعبه دبوسي، وأن ما قدمه تجاه إطلاق أعمال المنطقة الإقتصادية في طرابلس، عمل غير مسبوق، تجلى بوضع مكاتب بتصرف الهيئة بمساحة 500 متر مربع لمدة سنتين دون أي مقابل وسلم مفاتيح تلك المكاتب الى رئيسة الهيئة الأستاذة ريا الحسن في الأمس القريب، كما رفد المشروع بمستشار يتمتع بكفاءة وخبرات تحتاجها المنطقة الإقتصادية الخاصة”.

وختاما، شكر باسيل دبوسي على “هذا اللقاء الغني بالمشاريع والأفكار البناءة، وأثنى على ما تقوم به الغرفة من خلال الهمة العالية التي يتمتع بها الرئيس دبوسي وهي مصدر إعتزاز لنا جميعا”.-انتهى-

——–

 

لجنة الأسير سكاف كرمت العميد حمدان

(أ.ل) – عقدت لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف اجتماعا في منزل الأسير في المنية برئاسة أمين سر اللجنة جمال سكاف، وشكرت للعميد مصطفى حمدان وحركة الناصريين المستقلين – المرابطون “اللقاء التضامني مع الأسير يحيى سكاف في الأونيسكو الذي نظمته أمانة الإعلام في المرابطون بمناسبة الذكرى السنوية ال 38 لاعتقاله”، وحيت “المواقف الوطنية لحمدان المساندة للقضية الفلسطينية والمقاومة وقضية الأسير يحيى سكاف وكل قضايا أمتنا المحقة”.

وكان وفد من اللجنة سلم حمدان درعا تكريمية خلال اللقاء في الأونيسكو “عربون وفاء واحترام وتقدير”.

وزار وفد من منظمة الشباب القومي العربي في الشمال منزل سكاف لمناسبة يوم الأسير للتضامن مع قضيته وقضية الأسرى في سجون العدو الصهيوني.-انتهى-

——–

 

الجيش: تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بقتاريخ اليوم السبت 23 نيسان 2016 البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة البرج الشمالي – الجنوب.

واعتباراً من 25 /4 / 2016 ولغاية 29 /4/ 2016 ما بين الساعة 9.00 والساعة 15.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في محيط منطقة حامات، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالأسلحة المتوسطة.

وبتاريخ 23 / 4 / 2015 ما بين الساعة 8:00 والساعة 16:00، ستقوم وحدة من الجيش بتفجير ذخائر غير صالحة في حقل تفجير عيون السيمان.

وبتواريخ 23،22،21 /4/ 2016 ما بين الساعة 6.00 والساعة 12.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل رماية المغيتة – ضهر البيدر، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الرشاشة..-انتهى-

——-

 

درويش شارك في الجلسة الإفتتاحية للمنتدى العربي الدولي من اجل العدالة لفلسطين

(أ.ل) – شارك رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش، ممثلاً غبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام، في الجلسة الإفتتاحية للمنتدى العربي الدولي الثاني من اجل العدالة لفلسطين والتي شارك فيها اكثر من 400 شخصية عربية وعالمية في العاصمة التونسية، وافتتحها الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي.

والقى درويش كلمة في الجلسة الإفتتاحية قال فيها :

” يطيب لي بداية، ان اشكر بإسم غبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام، بطريرك انطاكية والإسكندرية واورشليم وسائر المشرق، الذي شرّفني وانتدبني لأكون معكم، الجهة المنظمة لهذا المنتدى العربي الدولي من اجل العدالة لفلسطين. أوجه تحية ودّية الى كل واحد منكم وأحيي من هذا البلد الحبيب تونس، الشعب الفلسطيني بأسره. اني ممتن للرب أن اكون بينكم اليوم، اشكركم على استضافتكم الحارة.

أحيّي اختياركم للموضوع، لعلنا احوج ما نكون اليه في عالم اليوم، الذي يتغلغل فيه التكفير أكثر من التفكير، ويسوده الظلم بدلاً من العدل والإنصاف.

ولعل احداً منا لا يستطيع التحدث عن العدالة دون ان تكون مأساة فلسطين نُصب عينيه، ولا يتمكن محاضر من الحديث عن العنصرية دون ان ترتسم أمامه العنصرية التي استَجمعت، في مشروع استيطاني، شعباً مشتتاً على مدى الكرة الأرضية لإقامة كيان يُطرد منه اهله وتستباح كراماتهم وممتلكاتهم ومقدساتهم.

واذا كنا في العالم العربي والمجتمع الدولي لا نُجمع على التفاصيل الفلسطينية، فلتكن القدس جامعنا وأولويتنا وبوصلتنا.”

وأضاف ” الإنسان يرث القدس بتواضع وانكسار. واذا حج اليها فإنما يتقبل أعطيات الملكوت. لا مدينة في العالم مثلها. هي انحناء السماء على الأرض، ومعراج الأرض الى السماء. من يقصدها يقصد الحق من ورائها، يرتجي التجليات. يستطيع المرء أن يتكلم عن اثينا، منبت العقل، بأبهة واعتزاز، لكن للقدس سحراً آخر.انه قوة السجود. القدس مركع البشرية التائبة الى ربها، وهي من اقصاها الى اقصاها معبد الإله الواحد.

غالية جداً هذه المدينة العظيمة على كل موحّدي الأرض. والعدالة تبدأ بها أو ليس من عدالة. العنصرية تقسّمها وتحتلها وتضطهد تراثها السمح بالإنغلاق والقوقعة. كلّنا يذكر التصريح الشهير لغولدا مائير بأن ” ما من شيء يدعى شعباً فلسطينياً.” والمجازر الإسرائيلية ابلغ من التصريح.

القدس ملتقانا الفعلي. في القدس تأخذ الإنسان رعشة الخشوع في كل مصلّى لأنه لا يطلب فيه سوى التبرك. المقامات هناك ملتقية في الحنين الواحد الى الحق، كأن الإنسان يبحث فيها عن أعماقه المحجوبة، وعندما يلتقيها يغمره السلام الداخلي، ليشعّ على اخيه في الإنسانية.”

وتابع درويش ” ما من شيء مطلق الا الله. فالله هو الحقيقة المطلقة ومرجع العقل والضمير. ولعل منشأ الأصولية في جميع الإيديولوجيات الدينية والسياسية يُرد الى أن مذهباً فكرياً او دينياً يدّعي انه يمتلك الحقيقة ويحتكرها، رغم نسبيتها بالنسبة للعقل البشري. وهكذا عندما تتحرك القناعات من النسبي الى المطلق، تصبح أصولية لا تعترف الا بنفسها وتكفّر الآخر فقط لأنه مغاير. هذه هي ابجدية الفكر الظلامي الذي يؤدي الى الإرهاب. فالإرهاب يبدأ بالفكر، والتنوير يبدأ بالفكر قبل أن ينتقل الى الوجدان والممارسة.

العالم أيها الإخوة والأخوات سيبقى رمالاً متحركة اذا لم يعد قادته الى ضمائرهم. ومعيار الضمير، الإنحياز الى الحق أياً يكن صاحبه ومستحقه. والحق كلمة مرادفة للعدل. وليس من عدلٍ اذا تكاثرت اعداد الفقراء والمشردين والنازحين والمسحوقين. ليس من عدلٍ اذا بقيت فلسطين مصلوبة على الجلجلة. ليس من عدلٍ اذا استمر التضييق على الأقليات المسيحية في بعض مناطق العالم، كالشرق الأوسط وافريقيا. ليس من عدلٍ اذا تكرّس الصاق تهمة الإرهاب بالمسلمين لمجرد انهم ولدوا على الإسلام. وقد وُضعت الدساتير والقوانين لمنع شريعة الغاب من أن تسود. كما نزلت الأديان السماوية ليهتدي الناس، كل الناس الى الحق والخير والجمال الأسمى. قال القديس اغسطينوس :” من غير عدالةٍ، ليست الأمم سوى زمرة من اللصوص “.”

وختم درويش كلمته قائلاً ” اتمنى أن تسود العدالة عالمنا العربي وأن يسود العقل والإعتدال، لكي تجد فلسطين بمساعدة المجتمع الدولي طريق السلام. وكما قال البابا فرنسيس :” للشعب الفلسطيني الحق بوطن سيّد ويحق له ايضاً العيش بكرامة “.

آمل لأوراق هذا المؤتمر ومداخلاته وتوصياته الاّ يكون مصيرها في الأدراج، بل في دائرة الفعل والتطبيق، من خلال المؤسسات المعنية الرسمية والمدنية والدينية.

وفّقكم الله لما فيه خير الإنسان والعمران. وليبارككم الرب الإله الواحد، أبانا السماوي الواحد، ويحميكم ويمنحكم الحكمة والقوة اللازمتين للعمل من اجل احلال العدالة والسلام في فلسطين وفي العالم العربي”.-انتهى-

———

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

saiednasrallah

نشرة الجمعة 23 حزيران 2017 العدد 5301

السيد نصر الله: محور المقاومة قوي جداً ولم يسقط واستعاد زمام المبادرة وهو لم يخل ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *