الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 16 تشرين أول 2014 العدد2700

نشرة الخميس 16 تشرين أول 2014 العدد2700

 

جلسة لمجلس الوزراء
سلام: المساعي ستتواصل للافراج عن العسكريين

(أ.ل) – عقد مجلس الوزراء جلسة عادية عند الحادية عشرة قبل ظهر اليوم، برئاسة رئيس مجلس الوزراء تمام سلام وفي حضور الوزراء الذين غاب منهم الوزيران بطرس حرب ورشيد درباس.
بعد الجلسة التي دامت قرابة خمس ساعات ونصف ساعة، تلا وزير الاعلام رمزي جريج المقررات الرسمية الآتية: “بناء على دعوة دولة رئيس مجلس الوزراء، عقد المجلس جلسته الاسبوعية عند الساعة الحادية عشرة من يوم الخميس الواقع في 16 تشرين الاول 2014 في السرايا الحكومي برئاسة دولة الرئيس وحضور الوزراء الذين غاب عنهم الوزيران بطرس حرب ورشيد درباس.
استهل دولة الرئيس الجلسة بالتذكير بمطالبة الحكومة كما في كل جلسة بانتخاب رئيس جمهورية جديد من اجل استقامة عمل المؤسسات الدستورية.
ثم تطرق دولة الرئيس الى موضوع العسكريين المخطوفين، فعرض مجمل الاتصالات التي تمت على الصعيدين الاقليمي والمحلي من أجل تحريرهم، مؤكدا أن المساعي ستتواصل لتحقيق هدف الافراج عنهم، وان الحكومة على تواصل مع اهالي المخطوفين لوضعهم في جو تلك المساعي، وهي تفهم كل الفهم معاناتهم وتؤكد تضامنها معهم.
بعد ذلك انتقل مجلس الوزراء الى البحث في المواضيع الواردة على جدول اعمال الجلسة او من خارجها، واتخذ في صددها القرارات اللازمة، وأهمها:
اولا: الموافقة على تمويل اشغال مشروع مياه الصرف الصحي في البقاع الغربي.
ثانيا: الموافقة على تخصيص لبنان بقطعة أرض لسفارة لبنان في مسقط-عمان.
ثالثا: قبول هبة من الاتحاد الاوروبي من اجل مشروع التغيير المناخي.
رابعا: الموافقة على اتفاقية شراكة لتمويل شبكة لمنتجعات صيد السمك.
خامسا: الموافقة على طلب وزارة المال الاجازة لها اصدار سندات خزينة بالليرة اللبنانية لمدة خمس سنوات لتسديد الديون بفائدة لا تتجاوز 80% من الفائدة المعمول بها على سندات الخزينة لمدة خمس سنوات.
سادسا: الموافقة على نقل اعتماد بقيمة مليار ليرة من احتياط الموازنة الى موازنة رئاسة مجلس الوزراء، لأمن الدولة لعام 2014، على أساس القاعدة الاثني عشرية.
سابعا: الموافقة على مشروع يرمي الى تعيين عضوين اضافيين لدى المجلس العدلي.
ثامنا: الموافقة على تكليف وزارة المال ووزارة التنمية الادارية ومجلس الخدمة المدنية تقديم مقترحات بصدد تعويضات العاملين في المعلوماتية.
تاسعا: الموافقة على طلب وزارة الاعلام الترخيص بالتفرغ عن اسهم في شركتين اعلاميتين.
عاشرا: الموافقة على مشروع المرسوم بتصديق النظام التوجيهي والنظام التفصيلي العام لمنطقتي كفرلاقوس وكفرحاتا العقاريتين في قضاء زغرتا.
حادي عشر: الموافقة على تأمين التمويل اللازم لترميم كنيسة مار جرجس في اهدن، وتعويض المبنى المجاور بسبب انزلاقات في التربة”.-انتهى-
——–
رئيس هيئة قناة السويس: خطة لتكريك مجرى مائي في العالم

(أ.ل) – وصف الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس اعمال الحفر بقناة السويس، بأنها اكبر خطة لتكريك مجرى مائي في العالم تزيد اعمال نواتج التكريك فيها عن 260 مليون متر مكعب من الرمال المختلطة بالمياه .
وتصل نواتج اعمال الحفر الجاف والتكريك لنحو نصف مليار متر مكعب من الرمال منها 250 مليون متر مكعب نواتج أعمال الحفر الجاف، والباقي نواتج أعمال التكريك.
وأعمال التكريك هي أعمال تعميق وتوسعة بعد عمليات الحفر الجاف، وتهدف إلى زيادة أعماق الحفر بعد الوصول إلى التربة الرطبة.
وقال مميش ان اعمال التكريك تعد مرحلة سابقة لاعمال ضخ المياه للقناة الجديدة وتنفيذ الخدمات الملاحية ونظم الملاحة الالكترونية وتدريب المرشدين وغيرها من الاعمال البحرية التكميلية .
وتربط بين القناة الحالية والقناة الجديدة 4 قنوات اتصال بإجمالي أطوال نحو 4000 متر للربط بين القناتين والسماح بادخال الوحدات العائمة. ان اعمال الحفر الجاف تتم على طول 35 كيلو متر وصلت لنحو 25% من اجمالي اعمال الحفر الجاف منذ اطلاق المشروع بواقع 39 مليون متر مكعب من اجمالي 180 مليون متر مكعب نواتج اعمال الحفر الجاف للمشروع المتوقعة .
أن اعداد الشركات التي تعمل بالمشروع وصلت الى 66 شركة مقاولات مصرية من اجمالي 17 شركة بدأت اعمال الحفر بالإضافة لأربع كتائب للقوات المسلحة منهم 2 كتيبة لازالة الالغام و2 كتيبة لاعمال الطرق.
أن القناة تتحول من مجرد مجرى ملاحي إلى قاطرة للاقتصاد المصري، مشيراً إلى الحرص الشديد للحكومة المصرية لتنفيذ مشروعات البنية التحتية لتسهيل مشروعات الاستثمار خلال الفترة القادمة.
وأضاف رئيس هيئة قناة السويس، أن مصر تحتاج إلى وضع تشريعات جديدة لتشجيع الاستثمار خلال الفترة القادمة. وأعلن مميش، أن هيئة قناة السويس حققت العام الماضي أعلى عائد طوال تاريخها، بمعدل زيادة وصلب إلى 14.4% مقارنة بنفس التوقيت من العام الماضي.
أن مشروع القناة سيكون المشروع القومي الاول في القرن 21 ، وسيزيد من حجم التجارة العالمية.
إن كل العمال الذين يحفرون قناة السويس الجديدة مصريين 100% لا يوجد بينهم عامل أجنبي واحد، وذلك لكي يكون العرق والجهد المبذول كله مصري.-انتهى-
——–
قيادة الجيش: مناورة قتالية في المنطقة الحرة – مرفأ طرابلس

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 16/10/2014 البيان الآتي:
بتاريخ 18 /10/2014 اعتباراً من الساعة 6.00 ولغاية الساعة 18.00، ستقوم وحدة ثانية في المنطقة الحرة – مرفأ طرابلس باجراء مناورة قتالية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية.-انتهى-
——–
سلامة: ليس عدلا ان يتحمل لبنان وحده وزر كلفة اللجوء

(أ.ل) – قدر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة في حديث الى مصدر إعلامي على هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي والبنك الدولي في واشنطن، “كلفة اللاجئين السوريين المباشرة وغير المباشرة على لبنان بنحو 7,5 مليارات دولار في خلال عامين”.
وقال: “إن عبء اللاجئين السوريين أدى إلى انخفاض معدلات النمو للاقتصاد اللبناني”، مشيرا إلى “تعهد باجتماع دولي للدول المانحة في ألمانيا قد يحدد في نهاية الجاري للبحث في دعم لبنان”.
وذكر سلامة أن “المساهمات في صندوق البنك الدولي لدعم لبنان لا تتجاوز 30 مليون دولار”، مؤكدا انه اجرى “اتصالات مع المسؤولين لجمع التبرعات”، ومعتبرا أنه “من غير العادل أن يتحمل لبنان وحده وزر التكاليف جميعها”.-انتهى-
———
منظمة التحالف الدولي استنكرت حكم الإعدام بالشيخ نمر النمر من قبل السلطات السعودية
وحذرت من التعرض لحياته لأن هذا القرار الخطير من شأنه أن يزيد حدّة التوتر في المنطقة

(أ.ل) – تستنكر منظمة التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب (حقوق) إصدار حكم الإعدام من قبل السلطات السعودية بحق آية الله الشيخ نمر باقر النمر، أحد رموز الثورة السلمية التي تطالب بحقوق الشعب السعودي، وأهمها حق المواطن في انتخاب حكامه. وتعتبر المنظمة بأن الهدف من هذا الحكم هو تسعير الفتنة الطائفية التي تسعى إليها المملكة العربية السعودية بكل الوسائل لأهداف لاإنسانية ولاأخلاقية. هذا وتعلن المنظمة تضامنها الكامل مع الشيخ المناضل نمر النمر، وتطالب بالإفراج عنه، واصفة حكم الإعدام الصادر بحقه بالحكم المسيّس الجائر والظالم الذي ينتهك الحقوق والحريات، في ظل غياب الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان في هذه الدولة التي تقوم مبادؤها وقوانينها على أساس الديكتاتورية، والقتل، والبطش. وتحذر المنظمة سلطات المملكة من التعرض لحياة الشيخ النمر لأن هذا القرار الخطير والتعسفي من شأنه أن يزيد حدّة التوتر في المنطقة.-انتهى-
———
لجنة الأسير يحيى سكاف استنكرت الأعتداءات على الأقصى

(أ.ل) – دانت “لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف”، في بيان، “الاعتداءات المستمرة على المسجد الأقصى من قبل العصابات الصهيونية بمساندة جيش الاحتلال”، داعية “أبناء الأمة العربية والاسلامية وأحرار العالم الى الوقوف مع الشعب الفلسطيني ومع أبناء القدس في تصديهم المشرف لجيش الاحتلال وللمستوطنين الذين يعتدون على كل المقدسات”. وحيت اللجنة “المقاومة التي تواجه العدو ببسالة قل نظيرها، والتي انتصرت في لبنان وفلسطين من خلال التضحيات والدماء الذكية للمقاومين الأبطال”، مؤكدة ان “خيار الكفاح المسلح هو القادر على ردع العدو و تحرير الأرض والأسرى من سجون الكيان الغاصب”.-انتهى-
———
علي فيصل قدم “المبادرة الوطنية للوحدة والخلاص”:
لحوار فلسطيني شامل وتشكيل حكومة وحدة وطنية

(أ.ل) – عقد عضو المكتب السياسي ل”الجبهة الديمقراطية” علي فيصل مؤتمرا صحافيا في نقابة الصحافة، تلا فيه نص “المبادرة الوطنية للوحدة والخلاص الوطني” بعنوان “شركاء في الدم … شركاء في القرار”، في حضور بهاء ابو كروم ممثلا النائب وليد جنبلاط، حسان ششنية ممثلا سفير دولة فلسطين أشرف دبور، فؤاد الحركة ممثلا نقيب الصحافة محمد بعلبكي وشخصيات.
ومما جاء في المبادرة:
– إن ما تواجهه القضية الفلسطينية من إستحقاقات وتحديات، بات يتطلب إجراء حوار وطني شامل، بين جميع القوى السياسية، على إختلاف إتجاهاتها، الأمر الذي يستدعي دعوة الهيئة الوطنية العليا (اللجنة الوطنية لتفعيل وتطوير م.ت.ف) إلى إجتماع فوري، للبحث في الأوضاع، وهي المعنية بتقديم الإجابات الإستراتيجية عن السؤال الملح: ماذا بعد حرب العدوان على غزة؟
– تدعو الجبهة الديمقراطية الى إعادة تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية من الفصائل والقوى السياسية الفلسطينية وشخصيات مستقلة وكفاءات تكنوقراطية، بما يمكن الحكومة الجديدة من أداء واجباتها نحو شعبنا في الضفة والقدس والقطاع، وتحمل مسؤولياتها بالجدارة المطلوبة.
– تشكيل قيادة وطنية عليا موحدة في قطاع غزة، من ممثلي القوى الفلسطينية، والوزارات الحكومية، وفاعليات المجتمع المدني، وممثلي القطاع الخاص، تأخذ على عاتقها العمل على إنجاح خطة إسقاط الحصار عن القطاع، وإعادة إعمار ما دمره العدوان، وإزالة العراقيل والمعوقات أمام إنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية، على المستوى السياسي، وعلى مستوى الإدارات والمؤسسات الرسمية.
– حكومة الوحدة الوطنية، والهيئة الوطنية الموحدة لقطاع غزة، تضعان خطة سياسية إقتصادية إجتماعية، كفيلة بإعادة الحياة الطبيعية للقطاع، بما في ذلك الحد من ظاهرة البطالة، وهجرة الشباب، وإنهاء ظاهرة “مراكب الموت” التي أودت بحياة العشرات من أبنائنا الشباب في الهجرة غير الشرعية.
– العمل من أجل توفير الحماية الدولية لشعبنا في الضفة الفلسطينية والقدس وقطاع غزة.
– أمام إنسداد آفاق الحل السياسي على يد العملية التفاوضية الإنفرادية تحت الرعاية الأميركية، الدعوة إلى إتباع إستراتيجية كفاحية وسياسية وإقتصادية ومالية وإجتماعية بديلة تستند إلى العناصر التالية:
أ- البناء على عضوية فلسطين المراقبة في الأمم المتحدة بالتوقيع على نظام روما الأساسي المنشئ والمنظم لمحكمة الجنايات الدولية، والانتساب إلى الوكالات والمؤسسات والمنظمات والإتفاقيات والبروتوكولات الدولية كافة، بما يفتح الأفق لهجوم سياسي دبلوماسي فلسطيني لنزع الشرعية عن الإحتلال، وعزل إسرائيل ومحاسبتها على إنتهاكاتها وجرائمها.
ب- وقف التنسيق الأمني مع سلطات الإحتلال، وتكليف الأجهزة الأمنية الفلسطينية توفير الحماية الضرورية للحركة الشعبية في مقاومة الاحتلال والاستيطان.
ج- إعتماد سياسة إقتصادية – مالية – إجتماعية جديدة، تتجاوز قيود وإكراهات بروتوكول باريس الإقتصادي، وتقوم أيضا على مقاطعة منتجات المستعمرات الاستيطانية والمنتجات الإسرائيلية، ومقاطعة العمل في هذه المستعمرات ومشاريعها.
د- تعميم ظاهرة لجان لدفاع عن الأرض والتصدي للإستيطان في الضفة (بما فيها القدس) والمنطقة العازلة في القطاع، وهدم الجدار، ورسم سياسات إقتصادية لدعم الفلاحين والمزارعين المهددين بالاستيطان.
ه- بناء جبهة مقاومة وطنية متحدة في قطاع غزة، ذات مرجعية سياسية موحدة، ترسم على المستوى الوطني، وفي إطار الاستراتيجية الدفاعية، للدفاع عن تراب ارضنا، على المستويات السياسية والعسكرية والإقتصادية والإجتماعية كافة.
– تطوير العلاقة النضالية مع شعبنا الفلسطيني في مناطق الـ 48 في إطار المعركة الواحدة، ضد الاحتلال والاستيطان، والأسرلة والتهويد.
– القيادة الفلسطينية مدعوة لتحمل مسؤولياتها الوطنية نحو شعبنا في مناطق اللجوء والشتات، عبر إتباع سياسة تقوم على مبدأ رفض الانخراط في المحاور العربية، وتحييد الحالة الفلسطينية في النزاعات والخلافات والتجاذبات الداخلية، وتكريس دور المرجعيات الفلسطينية المحلية.
إنطلاقا من ذلك، نتقدم بهذه المبادرة من جميع الفصائل والتيارات والمؤسسات والشخصيات الوطنية الفلسطينية لادارة حوار وطني واسع حول العملية الوطنية برمتها وتطبيق كل ما اتفق عليه في جولات الحوار السابقة وبما ينسجم مع التحديات والمخاطر التي تستهدف مشروعنا الوطني.
ونتوجه بالتحية والتقدير للاعلام اللبناني ولدولة الرئيس بري ولرئيس الحكومة والحكومة اللبنانية والمقاومة وجميع الاحزاب والاتحادات المهنية والمؤسسات اللبنانية التي تضامنت وآزرت شعبنا في قطاع غزة اثناء العدوان الاسرائيلي.
وهذا ليس بجديد على لبنان وشعبه الذي عاش تجربة العدوان في مراحل مختلفة. كما نشكر دول اميركا اللاتينية والجمهورية الاسلامية في ايران وسوريا وكل أحرار العالم الذين وقفوا الى جانب شعبنا في مواجهة حرب الابادة الاسرائيلية”.-انتهى-
———

جمعية محترف راشيا: وداعآ وجدي شيا بريشة الرسام شوقي دلال

(أ.ل) – صدر عن رئيس جمعية محترف راشيا أمين عام تجمع البيوتات الثقافية في لبنان شوقي دلال أهدى لوحة بريشته إلى روح وجدي شيا.
وفي كلمة: يقول الجنرال ديغول “إن خسارة مائة شخصية سياسية في المجتمع الفرنسي يمكن أن تعوض بسهولة، أما الخسارة الحقيقية عندما يفقد المجتمع الفرنسي مبدع واحد عندها يحس أن قطعة من كيانه قد فقدت”.
من “جمعية محترف راشيا” و”تجمع البيوتات الثقافية في لبنان” نقول لك أيها الراحل الباقي، سلام إلى روحك ألف سلام، يا من بإرثك علمتنا كيف ترتفع الحياة من عتمة الغياب رغم الألم، لهذا نهدي روحك الطاهرة هذه اللوحة بريشة الرسام اللبناني الدكتور شوقي دلال علنا بذلك نفي شيء من أفضالك على الفن.. رحمك الله.-انتهى-
———-

بري أجرى مشاورات في جنيف تتعلق بانتخاب رئيس الاتحاد البرلماني الدولي

(أ.ل) – اجرى رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري منذ الصباح مشاورات مع رؤوساء المجموعات البرلمانية العربية والاسلامية والاسيوية بصدد انتخابات رئيس اتحاد البرلماني الدولي وترأس وفد لبنان لهذه الانتخابات بحضور النواب عبد اللطيف الزين، محمد قباني، جلبيرت زوين، اميل رحمة، وحضور ادارة الوفد امين عام مجلس النواب عدنان ضاهر، وامين عام الشؤون الخارجية بلال شرارة ومستشار الرئيس الدكتور محمود بري، ومدير عام شؤون الرئاسة علي حمد. وقام الوفد النيابي اللبناني بممارسة حقه الانتخابي حسب التوجهات التي اتخذها الاتحاد البرلماني العربي في اجتماعه الصباحي.
وهذا واجرى دولة الرئيس بري محادثات مع الرئيس المنتهية ولايته للاتحاد البرلماني الدولي الدكتور عبد الواحد عبد الراضي وشكره على حسن ادارته للاتحاد خلال السنوات الثلاثة الاخيرة وما تحقق من انجازات على صعيد مساواة المرأة ومشاركة الشباب.
كما اجرى الرئيس بري محادثات مع رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم، بحثا خلالها شؤوناً برلمانية وانشطة الاتحاد وشؤوناً سياسية تتعلق بتطورات الاوضاع في المنطقة.-انتهى-
———
مهرجان عيد الغدير في الغبيري: إنشاد وشعر وتخريج طلاب

(أ.ل) – نظمت جمعية “إبداع” بمناسبة عيد الغدير بالتعاون مع بلدية الغبيري مهرجانا حاشدا في قاعة الاحتفالات في مبنى بلدية الغبيري برعاية رئيس البلدية الحاج محمد سعيد الخنسا وحضوره، اضافة الى رئيس اتحاد بلديات الضاحية محمد درغام، رئيس جمعية إبداع علي عباس، اعضاء المجلس البلدي ماهر سليم، وسليمان شمص وجهينة رعد، ولفيف من الشعراء والطلاب المتخرجين مع أهاليهم.
أستهل العريف محمد الطفيلي الحفل بكلمة ترحيبية ثم تلاوة قرآنية للطالب علي خريس بعدها النشيد الوطني فإنشاد مع الفتى الموهوب حيدر حيدر.
وتحدث الخنسا عن خط الولاية الذي خطه سيد البلاغة وامام المتقين وولي المسلمين علي بن ابي طالب (ع)، قائلا: “ما بين ولادته في بيت الله الحرام، وشهادته في محراب بيت الله عاش حياته لله وفي سبيل الله، فكان أول المؤمنين برسالة النبي محمد (ص)، وحامل راية الجهاد مقداما مدافعا عن الدين الحنيف…أوليس هو “الايمان كله” الذي برز لمواجهة “الشرك كله” كما جاء على لسان الرسول عندما تقدم أمير المؤمنين لقتال عمر بن ود العامري في وقعة الخندق”.
أضاف “بالرغم مما تشهده البلاد الاسلامية اليوم من انقسامات ونزاعات سنبقى نعمل جاهدين لتحقيق الوحدة، فنحن مع الوحدة الاسلامية ومن دعاتها في كل زمان ومكان وللأسف هذه الوحدة من الصعب تحققها الا من خلال فهم علي واتباع نهجه الذي هو بحق الصراط المستقيم”.
تخلل المهرجان إلقاء قصائد شعرية من وحي المناسبة. ثم وزع الخنسا وعباس وكبار الحضور شهادات التخرج على الطلاب والطالبات، وعددهم 78 سبق أن شاركوا في دورات فنية وأدبية متنوعة.-انتهى-
———
قزي التقى هيل: المجتمع الدولي لن يقبل لبنان من دون رئيس

(أ.ل) – إستقبل وزير العمل سجعان قزي قبل ظهر اليوم، سفير الولايات المتحدة الاميركية ديفيد هيل، وبحث معه في آخر المستجدات في لبنان والمنطقة.
وتحدث قزي الى الصحافيين، فقال: “الحديث مع السفير الاميركي تركز على ثلاثة امور اساسية. الامر الاول: هو تأكيد السفير هيل على متانة الموقف الاميركي من ناحية التحالف الدولي لمحاربة الارهاب وتأمين الحماية الضرورية للبنان في هذا الاطار، كما أكد تصميم وارادة اميركا على ضرب توسع داعش ومنع قيام دولة ارهابية في منطقة الشرق الاوسط والامر الثاني: هو تأكيد السفير الاميركي على اهمية حصول الانتخابات الرئاسية في لبنان وبأن المجتمع الدولي لن يقبل لبنان من دون رئيس للجمهورية. أضاف “اما الامر الثالث هو ضرورة ان تتعاطى وزارة العمل في لبنان وكذلك الحكومة اللبنانية مع قضايا العمل انطلاقا من المعاهدات الدولية وحقوق الانسان وهذا امر نحن نحترمه في وزارة العمل بشكل جيد جدا ونضع كل الاسس لاحترام حقوق الانسان وشرعة منظمة العمل الدولية”.
وعما اذا تطرق البحث الى مسألة التمديد لمجلس النواب، قال قزي:لم يتطرق الحديث الى هذا الامر، ولكن كان لا بد من ان نلمس جميعا بأن التمديد واقع حتما”.-انتهى-
———
حزب الله دان الحكم الظالم وغير الشرعي على الشيخ النمر
ودعا السلطات السعودية إلى التراجع عنه: الحكم يعبر عن السياسة اﻹقصائية والقمعية
التي تعتمدها السلطات السعودية بحق شريحة واسعة ومؤثرة من أبناء البلاد

(أ.ل) – تعليقاً على حكم السلطات السعودية باﻻعدام تعزيراً على العالم المجاهد سماحة الشيخ نمر باقر النمر، أصدر حزب الله البيان التالي:
تخطو السلطات السعودية خطوة في غاية الخطورة، من خلال دفعها إحدى المحاكم ﻹصدار حكم باﻻعدام تعزيراً على شخصية علمائية مرموقة هي سماحة العلامة الشيخ نمر باقر النمر استناداً إلى تهم واهية ثبت بطلانها. إن هذا الحكم الجائر هو حكم سياسي بامتياز، وبقدر ما يعبر عن السياسة اﻹقصائية والقمعية التي تعتمدها السلطات السعودية بحق شريحة واسعة ومؤثرة من أبناء البلاد، فإنها تكشف عن ضيق هذه السلطات بالكلمة الحرة وبالنضال السلمي لتحقيق المطالب المشروعة لهذه الشريحة المظلومة.
إن حزب الله – إذ يدين هذا الحكم الظالم وغير الشرعي على الشيخ النمر – فإنه يدعو السلطات السعودية إلى التراجع عنه، وإلى اﻻستماع إلى المطالب المحقة لمواطنين يسعون للحصول على الحد اﻷدنى من الحقوق التي تقرها اﻷديان والشرائع السماوية والقوانين الدولية.
كما يدعو حزب الله الهيئات الدولية المعنية بحقوق اﻻنسان، والهيئات العلمائية في العالم الإسلامي، وكل القوى الفاعلة في أمتنا للضغط على السلطات السعودية لمنعها من ارتكاب جريمة اعدام هذا العالم الكبير، وإطلاق سراحه موفور الحرية والكرامة.-انتهى-
———
إفتتاح مؤتمر دولي للتعليم والبحوث في مجال الهندسة CITEF
ممثل زعيتر: تأكيد لموقع لبنان المميز على الخريطة العلمية في المنطقة

(أ.ل) – افتتحت كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية “المؤتمر الدولي للتعليم والبحوث في مجال الهندسة CITEF”، برعاية وزير الأشغال العامة غازي زعيتر ممثلا بالمدير العام للتنظيم المدني الياس الطويل، في مبنى كلية الهندسة في مجمع الحدث الجامعي.
حضر المؤتمر رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور عدنان السيد حسين، الأمين العام للمجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان الدكتور معين حمزة، ممثل نقيب المهندسين في بيروت خالد شهاب المهندس مصطفى فواز، المدير الإقليمي للوكالة الجامعية الفرنكوفونية البروفسور هيرفيه سابوران، رئيس المؤتمر الدولي للعلوم والبحوث الهندسية البروفسور ريشار يولان، رؤساء وممثلو الجامعات الخاصة، عمداء ومديرو كليات الجامعة اللبنانية والجامعات الخاصة وممثلون عن البلديات والنقابات والجمعيات الأهلية والهيئات العسكرية والأمنية والتربوية والإعلامية.
والقى الياس الطويل كلمة الوزير زعيتر ناقلا تحياته واعتذاره عن الحضور شخصيا لتزامن موعد افتتاح هذا اللقاء العلمي مع موعد جلسة مجلس الوزراء.
وقال: “ان هذا الصرح العلمي الجامعي الذي ألقي على عاتقه دور وطني تربوي رائد ما زال حتى اليوم ورغم تلك الصعوبات مبادرا يسعى دائما الى رفع شأن الطالب اللبناني من خلال تطوير وتحديث مناهجه”. وأشار الى “ان افتتاح “ماستر” جديد لهندسة ادارة الطرقات يعتبر خطوة اكاديمية متقدمة تسهم الى حد كبير في تطوير ادوات ومفاهيم علمية تساعد على حل مشاكل لطالما عانت منها الدولة اللبنانية”، مؤكدا “ان وزارة الاشغال العامة والنقل المسؤولة عن وضع الطرقات تخطيطا، تنفيذا وصيانة ستكون اول المستفيدين من حاملي هذه الشهادة العلمية”.
وقال: “ان اعتماد اسس علمية حديثة في ادارة الطرق في لبنان مبني على المبادىء الآتية:
– وضع تصميم توجيهي عام لشبكة الاوتوسترادات والطرقات الدولية والرئيسية منسجما في توجهات الخطة الشاملة لتزفيت الاراضي اللبنانية.
– لحظ انظمة بناء خاصة على جوانب هذه الشبكة بما يتلاءم مع تصنيف هذه الطرقات.
– اعطاء اهمية قصوى لدراسة حركة التسيير للمشاريع والابنية ومدى تأثيرها على الشبكة المحيطة.
– تحديث وتنظيم اعمال الصيانة لشبكة الاوتوسترادات والطرق الرئيسية”.
وأكد “ان هذه الخطوات وغيرها من شأنها المساهمة الى حد كبير بتحفيز الاقتصاد الوطني”.
وقال: “ان هذه المناسبة التي جمعت بين هذا المؤتمر العلمي الدولي وافتتاح “ماستر” جديد لهندسة ادارة الطرقات أتت لتؤكد موقع لبنان المميز على الخريطة العلمية في المنطقة”.
وختم “لا بد من التنويه بجهود الجبارة التي تبذلها كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية”، متوجها بالشكر باسم الوزير زعيتر الى عميد الكلية يونس مع ثقتنا بان توصيات ومقررات هذا المؤتمر ستكون مدماكا اضافيا في بناء هذا الصرح العلمي الوطني الجامع”.-انتهى-
———
حرب إلى كوريا للمشاركة في المؤتمر الدولي للاتصالات:
لبنان كان رائدا في كل المجالات ولن أقبل ببقائه متخلفا

(أ.ل) – أقام قنصل لبنان العام في دبي سامي نمير حفل غداء خاص على شرف وزير الإتصالات بطرس حرب، حضره القنصل هيثم ابراهيم ونخبة من الشباب اللبناني الذي يحتل المراكز الإدارية العليا في كبريات شركات الإتصالات والمعلوماتية في العالم والوفد المرافق للوزير حرب.
وخلال المأدبة، رحب نمير بحرب بكلمة أشاد فيها بخبرته “الدستورية والبرلمانية والقانونية الطويلة”.
أما حرب فقال: “إني أفتخر بكم وأعتز، وقد جئت إلى دبي وعلى يقين بأني سألتقي بمجموعة من اللبنانيين كل منهم يشكل وحده قصة نجاح، فكيف بنا إذا كنا الآن أمام مجموعة من قصص النجاح؟
لدى تولي مهامي في وزارة الإتصالات كانت معلوماتي بسيطة وسطحية في هذا الميدان، وسرعان ما انتقلت من الماضي وصرت أفهم أهمية الغد، وأصبحت مدركا ما نحن مقبلون عليه. كما اكتشفت أن حياة الناس ومصيرهم وحرياتهم وازدهارهم وسعادتهم كلها مرتبطة بعالم المعلومات والإتصالات، لذا فإن التعامل مع هذا العالم بخفة وبنفسية المناحرات والمناكفات السياسية هو جريمة بحق مجتمعنا.
علينا التعاطي مع هذا القطاع بعقل منفتح ووطنية ورغبة بالتقدم والتطور من أجل تحسين ظروف شعبنا”.
وتابع “كم تمنيت لو تسلمت وزارة الإتصالات في ظل حكومة تعمل في ظروف غير صعبة كالتي تواجهنا اليوم، وتستطيع اتخاذ قرارات من دون أن ينبري وزير فيها يرفض قرارا فيتوقف، حكومة تتخذ القرارات بالأكثرية كما كنا أيام الرئيس ميشال سليمان الذي أحييه، لا كهذه الحكومة التي يتطلب أي قرار لها الإجماع. وهذا ما يعرقل الطموحات ويحد من الإنجازات ويسلط الضوء على السيئات فننسى الحسنات. اليوم في لبنان مدرستان: الأولى تعتبر الإتصالات بترول لبنان ووسيلة عبارة عن بقرة حلوب، فيما الثانية الحديثة – وأنا منها – تعتبر وزارة الإتصالات وسيلة لتطوير الإقتصاد والمجتمع ولزيادة مداخيل الدولة في كل القطاعات. أعطي مثلا: لنفترض أن وزارة الأشغال العامة تشق طريقا بكلفة 50 مليون دولار، لا تستفيد منه الوزارة تحديدا إنما منطقة بكاملها ومواطنون يستخدمون هذا الطريق مما يساهم بنمو المنطقة التي تمتد إليها هذه الطريق. ووزارة الإتصالات كذلك، هكذا أراها وهكذا أتعاطى فيها. وللأسف، لا تزال المدرسة الأولى غالبة حتى الآن. فوزارة الإتصالات لم يعد دورها كما في الماضي وانتفت الحواجز بيننا وبين الغد كبشر. التحدي كبير لتحقيق النجاح، ولبنان كان الدولة الأولى التي اعتمدت الإتصالات الخليوية والأنترنت في الشرق الأوسط. ليقل لي أحد منكم أين أصبح موقع لبنان اليوم في العالم؟ لقد تخلف كثيرا. لماذا؟ بكل أسف أضيف، لعل المسؤولين لم يدركوا استراتيجيا أهمية هذا الموقع، فلم يحافظوا عليه وأدخلوا الخلافات والحرتقات السياسية والمشاريع غير المدروسة التي أدت إلى الفشل”.
أضاف “الصورة واضحة، لدي وحولي فريق عمل جيد يتحرك بضمير وعلم يساعدني ويسهل علي الطريق إلى الأمام. وتضم الوزارة فريقا ممتازا ومتعاونا، لكن كل ذلك يبقى ناقصا. وسأوضح لماذا. فعندما أعتز بكم وبأمثالكم، وبدلا من أن تكونوا في لبنان تعملون لنجاحه وتقدمه، ذهبتم إلى الخارج لأن فرص الحياة والنزاعات السياسية في الداخل لم تسمح لكم بالعمل في لبنان، وربما الحظ لعب دورا، إنما المؤسف أن السياسة جعلت من لبنان وبيروت تحديدا في موقع خلفي تقنيا وتكنولوجيا وهذا ما قدم دبي علينا، ففي دبي أمان واستقرار ودولة وقرار فيما يتنازع السياسيون في لبنان على كل هذه، لدرجة أننا نعجز عن انتخاب رئيس للجمهورية وهذا منتهى الأسف”.
واردف “في 30 أيلول الفائت انتهت مدة عقد الشركتين المشغلتين للخليوي، فتقدمت من مجلس الوزراء باقتراح إجراء مناقصة جديدة وطلبت مهلة زمنية محددة إلى حين إتمام المناقصة. وآمل، خلافا لبعض ما بدر في الجلسة السابقة لمجلس الوزراء، أن يبقى النقاش على مستوى تحسين القطاع وتسهيل إدارته وألا ينحدر إلى مستوى المناكفات الشخصية التافهة والمناحرات السياسية والإنتخابية السطحية، وأن نتمكن من اللحاق بالتطور الحاصل في العالم الذي فاتنا قطاره منذ سنوات فنواجه التحديات بروح التجدد والعلم والريادة.
مشروعي أن نركب القطار السريع للحاق بمن سبقنا، فلبنان كان رائدا في كل المجالات ولن أقبل ببقائه متخلفا في ظل وزارتي، فإما أن يلحق ركاب التطور ويسترجع مكانته وإلا فأعلن فشلي، وأنا غير معتاد على الفشل، فنيتي صادقة ولا مصلحة خاصة لي وهمي مصلحة لبنان واللبنانيين وسأطورها”.
وقال: “من هنا، أنتم الشباب الطموح الناجح المتقدم المنتشر في العالم، وجودكم مهم جدا. من هنا وددت تفعيل عاطفتكم للبنان إلى طاقة عمل وإنتاج إيجابي وعمل حسي ما يدفعني إلى الطلب إليكم أن تتحولوا إلى مجلس استشاري يشاركني في وضع استراتيجية الإتصالات للغد، ويكون رأيكم راجحا في الميزان. أعرف أن الأيام صعبة لكني لم أفقد الأمل وإني على ثقة بأننا في فترة غير بعيدة نستطيع أن نحقق شيئا مهما، وفي أسوأ الأحوال نكون قد وضعنا القطار على سكته الصحيحة ما يساعد الوزراء المقبلين للإتصالات من بعدي”.
وختم “لقد وردتني فكرة إنشاء ما يمكن تسميته مؤسسة اللبنانيين الإختصاصيين في الإتصالات في العالم ليتحولوا من خلال هذه المؤسسة إلى جانب وزير الإتصالات – كان من يكن – إلى مجلس استشاري لبناني من كبار الإختصاصيين الناجحين في الإتصالات.
لقد حددنا 28 من الشهر المقبل موعدا لورشة عمل في بيروت، في حضوري، آمل أن تلبوا الدعوة إليها على أوسع نطاق لنضع معا استراتيجية الإتصالات في لبنان ونكون كلنا مسؤولين عن تنفيذها، وهي دعوة رسمية. وأود أن تشيروا علي بالأفكار الجديدة المنتظمة في إطار برنامج كي لا يبقى الوقت والعالم يسبقاننا، فتعالوا نحول عالم الإتصالات عندنا من التناتش والتناحر عليه والتسابق على المال إلى عالم التطور والتقدم والشفافية والأخلاق”.
من جهة أخرى، يتوجه حرب إلى كوريا الجنوبية مترئسا وفدا من وزارة الإتصالات للمشاركة في المؤتمر الدولي للمعلومات والإتصالات الذي ينعقد في مدينة بوسان. ومن المقرر أن يعرج في طريقه على الصين لدراسة إمكانيات تعزيز التعاون بين لبنان والصين في مجال الإتصالات.-انتهى-
——–


شكر بعد زيارته عبد الأمير قبلان:
الارهاب الاسرائيلي والتكفيري وجهان لعملة واحدة

(أ.ل) – استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان في مقر المجلس، الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان الوزير السابق فايز شكر، وتم التباحث في الاوضاع العامة في لبنان والمنطقة.
وقال شكر: “قمنا بزيارة سماحته في هذه الدار الجامعة لكل الوطنيين ولكل اللبنانيين ولكل الاحرار، وكانت مناسبة تم فيها عرض لما يتعرض له لبنان وما يحصل على مستوى المنطقة والحرب الدائرة على منطقتنا وعلى المقاومة وعلى سوريا وايران وعلى كل الاحرار”.
اضاف “اننا على قناعة تامة ان هذا الارهاب شر مطلق، وهذه العبارة اطلقها الامام موسى الصدر على اسرائيل، ونحن نقول ان هذا الارهاب الاسرائيلي والارهاب التكفيري هما وجهان لعملة واحدة، وهو للنيل من كل الاحرار في المنطقة، وما حصل ويحصل ليس ببعيد عن مؤامرة كبرى خططت لها الدوائر العالمية الكبرى بادارة الاميركيين لتأمين مصلحة وامن العدو الاسرائيلي، وما يحصل على مستوى الحدود اللبنانية الشرقية هو استكمال لهذا المشروع الاسرائيلي التكفيري، بالامس سمعنا تصريحات ومواقف متنقلة ومن سياسي الى اخر والنتيجة واحدة، تصوروا ان جبهة النصرة عند بعض السياسيين جمعية كاريتاس وان في سجن رومية مقاهي وملاهي، فيما هناك غرف عمليات تكفيرية، والبعض يعتبر ان جبهة النصرة ليست ارهابية. وهنا اسأل لمصلحة من هذا التخبط، فاذا كان الهدف حماية فئة من الناس تطلق هذه التصريحات، فانا اقول له: انك واهم ومخطىء اذا كنت لا تعرف ان النصرة وداعش والكتائب الاسلامية وكل ارهابي يقاتل في سوريا ولبنان والعراق واي مكان بالعالم هو ارهابي بامتياز وهو يكفر كل من ليس معه، فانت مخطىء ولن تكون في مأمن من هذه الجماعات التكفيرية”.
ورأى “ان كل من لا يماشي داعش والنصرة حتى لو كان سنيا (وآسف للتكلم بهذا المنطق)، فهو مستهدف ومشروع قتل من هذه الفئة التكفيرية والضالة، وبالمقابل هناك مرجعية سياسية لها علاقة بما يجري في هذا البلد سمعناها اخيرا تدلي بتصريحات يندى لها الجبين بعيدة كل البعد عما يشعر به المواطن في لبنان، وكأن لا علاقة لها بهذا البلد وكانه يعيش في ملاهي ، ونحن نريد ان نفهم هل انت منتظر ان ينال الدواعش من المقاومة وبالتالي انت ستكون في مأمن، لا يا شيخ سعد الحريري انا توجهت اليك البارحة واعود واكرر: انا انصحك ان تمارس الاعتدال السياسي الذي تتدعيه”.
وتابع “ان هذه المجموعات التكفيرية لها بيئة حاضنة في بعض المناطق اللبنانية، وليس هناك ادل من عرسال، وهناك مناطق اخرى تتحضر لان تكون عرسال اثنين، ونحن نتمنى الا تصل هذه المجموعات الى الاشتباك الحقيقي في هذا البلد، ان التباكي على رئاسة الجمهورية ومجلس النواب والناس اصبحت حالة هذه الحكومات التي تقززت منها البشر ومن التصرفات التي تقوم بها ولا تاخذ في الاعتبار اي مصلحة لاي مواطن، انا انصح كل الغيارى ان كان هناك غيرة حقيقية ان تبتعدوا عن الاجندات الخارجية التي لا تريد الا الشر للبنان ولشعبه ولمقاومة لبنان التي حمت لبنان، فهذه المقاومة التي لن تنكسر وهي لن تساوم لا بالطول ولا بالعرض على اي مسألة ، فهذه المقاومة التي هزمت اسرائيل مستعدة ان تهزم العالم باسره اذا تعرض اي مواطن او اي حبة تراب من لبنان لاي اعتداء سواء اكانت اسرائيلية او ارهابية تكفيرية، لذلك اتوجه الى الجميع لاقول ان لبنان في خطر وان هذا الخطر يساهم به فريق كبير من اللبنانيين ويساهم به الكثير من اللبنانيين،وتارة نسمع نوابا موتورين لا علاقة لهم لا بالانسانية ولا بالانسان يسبون الجيش ويتناولون الجيش ويعود احدهم ليبرر فرار عسكريين على انه انشقاق، فهذه المؤسسة هي المؤسسة الوحيدة الضامنة لبقاء لبنان لانها مع كل اللبنانيين الشرفاء وفي طليعتهم المقاومة وهم الضمانة الحقيقية لحماية لبنان وغير ذلك لا نصرة ولا ملاهي سجن رومية ولا مربعات امنية بالشمال او بعرسال او بشبعا او بأي مكان اخر سيكون موقع وحضور في هذا البلد، لذلك تعالوا لنتفق و لنواجه هذا الارهاب لنكون يد واحدة واشير الى نقطة بالتحديد الى سعد الحريري والى الذين يطالبون من المقاومة او حزب الله بالعودة الى لبنان:اتذكر يا شيخ سعد ويذكر معك الكثير من اللبنانين الذين هم في الضفة الاخرى التي تريد ابان الحرب الاسرائيلية والتي هزمت فيها اسرائيل على يد هؤلاء الاشاوس الابطال الذين حموا لبنان ويحمون لبنان بدمائهم، كنا نحن حين نقيم احتفالات تقفل الطرقات بالشاحنات والباصات ويتأمن العديد من رجال الامن ليحموا الناس المحتفلين بالنصر اوفي اي مهرجان، كان الخوف انذاك من اسرائيل واربابها وعملائها في لبنان من ان يدخلوا الينا سيارات مفخخة، وهذا الخوف تبدد نتيجة السهر والحرص الدائم من المقاومة ومن الاجهزة الامنية الشريفة ولكن وقعنا فيها في السنة الماضية وما زلنا في طور ان نقع فيها نتيجة المشروع التكفيري والمشروع الاسرائيلي، فاذا كنتم جادين في حماية لبنان اقلعوا وتخلوا عن احبابكم وانا كأمين قطري وكمواطن لبناني اقول لا اليوم ولا غدا سيأتي احد من سوريا قبل القضاء على هذه الجماعات سواء في سوريا او لبنان او اسرائيل”.-انتهى-
———
ورشة عمل حول المخدرات لأبناء الرعاية

(أ.ل) – لبى نادي الرعاية لكرة القدم دعوة مؤسسة خطوات لحضور ورشة عمل بعنوان “الإدمان” مع مؤسسة سكون، في مركز الرحمة لخدمة المجتمع بهدف توعية الشباب حول مخاطر وأضرار تعاطي التدخين والمخدرات وأثرها السلبي على مستقبلهم الرياضي بشكل خاص وحياتهم بشكل عام.
ساد اللقاء جو من التفاعل والمشاركة سيما بالأساليب التنشيطية التي ساهمت في إيصال المعلومة بطريقة شيّقة ومبسطة، هذا وأتيح للشباب فرصة الحوار والمناقشة والإجابة عن الكثير من التساؤلات والإستفسارات.-انتهى-
———
الجيش: مناورة قتالية في منطقة حامات – البترون

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه اليوم الخميس 16/10/2014 البيان الآتي:
بتاريخ 17 /10/2014 اعتباراً من الساعة 6.00 ولغاية الساعة 18.00، ستقوم وحدة أخرى في منطقة حامات – البترون، باجراء مناورة قتالية تتخللها رمايات بالذخيرة الخلبية.-انتهى-
———
بزي لفتفت: بري لم يكن يوما قائد ميليشيا بل قائد مقاومة ولا يزال

(أ.ل) – رأى عضو كتلة “المستقبل” النائب أحمد فتفت أن هناك محاولات لتحريك الملفات العالقة، منها ملف انتخاب رئيس للجمهورية، مؤكدا ان “الرئيس سعد الحريري يبذل جهدا كبيرا في هذا المجال وكذلك البطريرك الراعي ولكن هناك أناسا اقاموا حاجزا ولا يريدون الأمور ان تتحرك”.
واعتبر في حديث إلى مصدر إعلامي أمس “أن “كلام العماد ميشال عون منذ يومين كان واضحا، فهو لا يريد الأمور ان تتحرك، وكذلك “حزب الله” لا يريدها ان تتحرك.انا اشك ان تتحرك فعلا الملفات بوجود هكذا قرار لدى الأطراف المعطلة”.
وأشار إلى أن “الفريق الآخر يناسبه بقاء ملف انتخاب رئيس الجمهورية معلقا فهو يريد رئيسا تابعا له مئة بالمئة. نحن قلنا انه اذا كان الدكتور سمير جعجع غير مقبول فلنذهب الى مرشح وسطي لكن الفريق الآخر لا يقبل بهذا الأمر. هم يريدون عون مرشح 8 آذار بالكامل”.
وذكّر بأن “الرئيس الحريري طرح مبدأ التوافق كما طرحته مبادرة 14 آذار التي أعلنها الرئيس فؤاد السنيورة من بيت الوسط منذ نحو شهرين، وهي بالتوافق بين كل قوى 14 آذار وتقتضي بالبحث عن مرشح وسطي بالتوافق مع كل القوى السياسية”، جازما بأن “الرئيس الحريري لم يطرح خلال لقائه في روما البطريرك مار بشارة بطرس الراعي اسماء معينة وهو ليس بوارد طرح اسماء من قبل تيار “المستقبل” الا بالتوافق مع كل قوى 14 آذار”.
وقال: “ما ورد في بعض وسائل الاعلام عن اسماء طرحها الرئيس الحريري تأتي في اطار المحاولات الصحفية وكل واحد يحاول ان يسجل سبقا”، مؤكدا انه “من غير الوارد لدى الرئيس الحريري ان يدخل في طرح الأسماء”.
ولفت إلى ان موقف “تيار المستقبل والرئيس الحريري واضح، لا يوجد فيتو على احد. اي شخص يستطيع ان يجمع حوله التوافق الرئيس الحريري يسير به، ولذلك الرئيس الحريري قال للعماد عون بما انك تطرح نفسك كمرشح توافقي فاذا استطعت ان تكون كذلك نسير بك. نحن كتيار “مستقبل” ليس لدينا مرشح ولا فيتو على احد”.
أما عن شرط الرئيس التوافقي، فرأى فتفت أنه يجب أن “يكون توافقيا مسيحيا وان يكون هناك شبه اجماع مسيحي عليه كي يكون توافقيا ضمن المسيحيين”، ملاحظا ان “صفة التوافقي قد سقطت عن العماد عون من خلال ممارساته وهو لم يبذل اي جهد تجاه المسيحيين الآخرين في 14 آذار ومن خلال الموقف اليومي الذي يأخذه في السياسة والتزامه بالرئيس الأسد وبالتحالف مع ايران ومع حزب الله لا توجد لديه صفة وسطية ولا صفة توافقية”.
أضاف “نحن لن نسير بأي مرشح لا توافق عليه 14 آذار ووحدة 14 آذار بالنسبة الينا هي اساس العملية السياسية. وحدة 14 آذار بالنسبة الينا مقدسة ولن نسير برئيس جمهورية من دون ان يكون هناك تفاهم عليه بين كل قوى 14 آذار”.
واسترسل “نحن نعتبر الدكتور سمير جعجع حليفا اساسيا ودوره مهم ولكننا نعتبر ايضا حزب الكتائب اساسيا. والمسيحيون المستقلون وكل حليف لدينا له دوره ومكانته”، مشيرا إلى أن “الدكتور جعجع لديه اكبر كتلة لكن الباقين ايضا لديهم اهميتهم ووزنهم كالرئيس امين الجميل ويجب اخذهم بالاعتبار “.
وأردف “عندما طرحت مبادرة 14 آذار طرحنا سؤالاً في الاجتماع عن مدى استعداد كل الأطراف بما فيها القوات اللبنانية ان تؤيد الرئيس امين الجميل اذا حصل على تأييد سائر الافرقاء، فأبدى الجميع موافقتهم من دون استثناء والنائب جورج عدوان كان حاضرا ومثل “حزب القوات”، واذا كان هناك امكانية لتأمين النصاب فنحن بالتأكيد مع الرئيس امين الجميل كخيار أول وهذا رأي 14 آذار مجتمعة”.
واعرب عن تفضيله “أولا اسماء من 14 آذار لكن في حال لم نستطع الحصول على مرشح توافقي من 14 آذار كالرئيس الجميل او الوزير بطرس حرب والنائب روبير غانم عندها نبحث عن اسم آخر يمكن ان يكون توافقيا، لكن اولويتنا ان لا نبقي مركز الرئاسة شاغرا”.
وإذ لاحظ ان العماد عون والنائب سليمان فرنجية وضعهما مثل وضع الدكتور جعجع اي لهما ارتباط كامل بتوجه سياسي والتزام وبمحور في المنطقة وتحالف ايراني سوري”، أكد أن “الرئيس امين الجميل لديه ميزة انه استطاع ان ينفتح بعلاقاته على اطراف اخرى ولكن اعتقد ان هذا الانفتاح لم يؤد حتى الآن الى نتيجة ملموسة بأن هذه الاطراف تجاوبت معه”.
ورأى أن هناك قرارا من “حزب الله” ان لا يكون هناك رئيس للجمهورية في الوقت الحالي الا اذا كان رئيس الجمهورية ينتمي 100% الى سياستهم”، معتبرا أن “العماد عون باع كل شيء من اجل رئاسة الجمهورية ومنذ اليوم الأول همه فقط رئاسة الجمهورية وعندما اتى موضوع رئاسة الجهورية بدأ ينفتح على الجميع . كان يشتمنا ويخوننا وفجأة اصبحنا مقبولين لديه وهذا كله من اجل الرئاسة. بكل صراحة من المستحيل اليوم ان يصل ميشال عون وسمير جعجع الى رئاسة الجمهورية، وسليمان فرنجية قرر عدم التعاطي مع 14 آذار لذلك الغى دوره في ان يكون رئيساً”.
واستطرد “اما الرئيس امين الجميل فيقوم بمحاولة ولديه امكانية الوصول في حال نجحت محاولته في خرق صفوف الفريق الآخر، وهو يقوم بمبادرات كثيرة باتجاه الفريق الآخر ولكن لغاية اليوم لا تجاوب منهم، واذا تجاوب يؤدون خدمة الى البلد، وفي حال لم يتجاوبوا علينا ان نبحث عن رئيس خارج الاقطاب الاربعة”.
وقال: “سنحاول وسنستمر بالمحاولة لكي نحافظ على الساحة اللبنانية بأفضل وضع ممكن، هذه هي سياسة “تيار المستقبل” الحالية، فنحن نرى جهنم مشتعلة حولنا ما يهمنا هو إنقاذ لبنان من كل الظروف وكل النواحي الاقتصادية والأمنية والسياسية”.
وشدد على أننا أمام 3 خيارات: إما الاستسلام وهو غير وارد، او المواجهة العسكرية الأمنية كما يفعل حزب الله وهو ما لا نريده، وتبقى لدينا المواجهة السياسية التي نقوم بها اي المقاومة السلمية”.
وإذ أعرب عن اقتناعه بأن “الرئيس يجب ان يحصل على حد أدنى من التوافق واذا لم يحصل هذا التوافق سنبقى من دون رئيس”، ذكر بأن “جعجع اول من طرح في حزيران الماضي مبادرة للتوافق على مرشح رئاسي”.
وعن التمديد للمجلس النيابي، قال فتفت: “نحن لا نهرب من اجراء الانتخابات النيابية ولدينا الامكانية لذلك، ولكن هناك خوفا كبيرا من الفراغ الشامل”، ولفت إلى أن “حزب الله مع التمديد والنائب نواف الموسوي ابلغ النائب غازي يوسف ان التمديد هو الشيء المنطقي، اما الرئيس نبيه بري فهو يصفي حسابات التمديد الماضي لانه يعتبر انه طعن في الاعلان بعد ان نسف التمديد، ولم يلب في المجلس الدستوري والرئيس بري من أشد المتحمسين للتمديد للمجلس النيابي”.
وأوضح أن “القضاة السنة في المجلس الدستوري لم يتغيبوا عن الجلسات بطلب منا، رغم ان الرئيس فؤاد السنيورة تحدث معهم ولم يستجيبوا، ونحن لا نمون عليهم وهذه حقيقة لا يقبل بها الرئيس نبيه بري لانه كقائد ميليشيا يعتبر ان اي قاض لديه ينفذ له ما يريد والا يلغيه. لقد طلب قتلي على شاشة nbn ولم يأخذ بري اي موقف، لا يمكنني ان اعتبره الا هكذا”.
وفي المقابل رد عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي بزي على كلام النائب أحمد فتفت الذي تناول فيه رئيس مجلس النواب نبيه بري بالتصريح التالي:
إن الرئيس نبيه بري لم يكن في يوم من الأيام قائد ميليشيا، بل كان قائد مقاومة ولا يزال وباعتباره رئيساً للمجلس النيابي فإن دولته مسؤول عن كل النواب وليس صحيحاً على الإطلاق أنه معتاد عليك، إلا بما أنت عليه، لكنه كان يترفَّع عن مبادلة الإساءة بالإساءة لأنه معتادٌ على الإحسان، وهذا من شيم القامات الكبيرة وليس الفتافيت الصغيرة.
وأنهى النائب بزي كلامه بالقول: صدق قولُ الشاعر: إذا أنت أكرمت الكريم…-انتهى-
———
حماده: خروج حزب الله من سوريا لن يكون إلا بتسوية إقليمية

(أ.ل) – رأى النائب مروان حماده في حديث لمصدر إعلامي “أن تحذيرات ناظر القرار 1559 تيري رود لارسن من داعش ليست بالمفاجئة وهي تأتي بالتسلسل المنطقي بعد تحذيراته السابقة من مخاطر تسلح فئة من اللبنانيين دون سواها”.
وأشار إلى “أن خروج حزب الله من سوريا لن يكون إلا من خلال تسوية إقليمية”، واضعا “زيارة ستيفان دوميستورا العاجلة الى لبنان من جهة وذهاب العماد جان قهوجي الى واشنطن من جهة أخرى في إطار إنضاج هذه التسوية”.
ودعا حماده “الى ضرورة الإسراع بتأمين الهبة السعودية عبر القنوات الفرنسية”، واعتبر “أن قبول الهبة الإيرانية من شأنه فرض تداعيات على لبنان يجب تفاديها”.
ولم يتوقع حماده “نضوج أي طبخة رئاسية في المدى المنظور”، لافتا الى “أن الافرقاء اتفقوا على التمديد للمجلس النيابي لانتخاب رئيس للجمهورية في اللحظة التي يتفق فيها اللبنانيون على الإسم الجامع”.-انتهى-
———

جنبلاط عرض والسفير التركي المستجدات في لبنان والمنطقة

(أ.ل) – استقبل رئيس “اللقاء الديمقراطي” النائب وليد جنبلاط في دارته في كليمنصو ظهر اليوم، السفير التركي في لبنان سليمان أنان أوزلديز، وعرض معه آخر المستجدات السياسية في لبنان والمنطقة، واستبقاه على مائدة الغداء.-انتهى-
———
يعقوب: السبب الأساسي للتمديد تغير الواقع الشعبي لكثير من القوى

(أ.ل) – اعتبر النائب السابق حسن يعقوب في تصريح اليوم أن “الربط بين اجراء الانتخابات الرئاسية والنيابية غير صحيح، حيث أن التمديد الاول كان بوجود رئيس جمهورية وشرط التمديد بإقرار قانون انتخابي لم يحصل، والآن الحجة للتمديد هي انتخاب رئيس وهذا غير صحيح أيضا”.
وأكد أن “السبب الأساسي للتمديد هو معرفة الجميع والبعثات الدبلوماسية أيضا أن الواقع الشعبي لكثير من القوى قد تغير وخصوصا لمسيحيي 14 آذار الذي تراجعت شعبيته بشكل كبير بعد فضيحة تهجير المسيحيين على أيدي حلفاءهم الغربيين والعرب، وشعبية المستقبل تغيرت لصالح قوى رديكالية ستأخذ على حساب حصته النيابية.
وقال: “المستغرب هو إجراء التمديد النيابي باتفاق حلف عريض يجمع شبكة مصالح تريد التمديد لإطباق يدها على البلد متسترة بوضع الأزمات في المنطقة وانعكاساتها الأمنية”، معتبرا أن “إبقاء الأزمة في لبنان مجمدة بانتظار وضوح ما يجري من حولنا هو دور الطبقة السياسية اللبنانية والانقسام العمودي يبقي الرهان مفتوحا لدى الفريقين”.
ورأى أن “التصعيد السعودي على لسان سعود الفيصل يعكس تسخين لكل نقاط الصراع في سوريا والعراق والبحرين واليمن وربما تصل الى لبنان”، لافتا إلى أن “التباين بالوسائل وليس بالأهداف يبرز بين الخط الاسرائيلي التركي الداعشي وبين الخط الأميركي السعودي جبهة النصرة، وذلك في معركة كوباني والجولان وحل الدولتين وغيرها، وان اردوغان انخرط في أزمة كبيرة مع الأكراد سوف لا تحمد عقباها”.
وأشار إلى أن “تطورات اليمن السعيد مهمة جدا والسعودية ما زالت مصدومة وغير قادرة على قراءة التداعيات وأنها تفتقر لرؤية”.-انتهى-
——–
الجيش: تفجير ذخائر في محيط رميش – الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 16/10/2014 البيان الآتي:
بتاريخه، ما بين الساعة 12,00 والساعة 13,00، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط بلدة رميش – الجنوب.-انتهى-
———-

العماد عون التقى وهاب ووفدا من “اللقاء الوطني”
سكرية: لتعزيز الجيش لاقتلاع الارهاب المهدد للكيان

(أ.ل) – استقبل رئيس “تكتل التغيير والاصلاح” النائب العماد ميشال عون، قبل ظهر اليوم في دارته في الرابية، رئيس “حزب التوحيد العربي” الوزير السابق وئام وهاب الذي صرح على الأثر: “تحدثنا مع دولة الرئيس في مواضيع عدة تبدأ باداء الحكومة والتمديد لمجلس النواب وصولا الى ما يجري على الحدود الشرقية للبنان لا سيما محاولات الاعتداء على القرى اللبنانية. نحن مطمئنون الى أداء الجيش وشباب المقاومة، ونعتبر ان التعاون بين الجيش والمقاومة هو ضمان لعدم حدوث اي خرق في منطقة البقاع والجيش في حاجة الى دعم اكثر، للتقليل من الخطابات والاكثار من الدعم. لغاية الآن الواضح انهم لا يريدون ان يدعموا الجيش ولا يدعمونه كما يلزم. هناك محاولات سياسية لمنعه من تلقي مساعدات كما حصل في موضوع الهبة الايرانية”.
واضاف “المرحلة المقبلة صعبة على مستوى كل المنطقة، وهي صعبة ايضا على الصعيد اللبناني، من الطبيعي ان انجاز الاستحقاقات يساعد لبنان على تخطي هذه المرحلة. انجاز الاستحقاقات يبدأ بانتخاب رئيس للجمهورية يمثل الساحة المسيحية في البداية وهذا مدخل، البعض يحاول تحميل فريق معين مسؤولية انجاز هذا الاستحقاق.
اما فريقنا فلا يطرح الا الرئيس القوي، الرئيس الذي يمثل والذي لديه مشروع، فريقنا متمسك بالعماد عون رئيسا للجمهورية فهو يحمل برنامج يحمل رؤية ولبنان اصبح في حاجة الى برنامج كهذا”.
وتابع “لا يجوز التعامل مع رئاسة الجمهورية وكأنه موضع يتم سد الفراغ به كيفما كان، وهذا امر يترك انعكاسات كبيرة، لذا نرى ان انجاز الاستحقاقات يبدأ بانتخاب رئيس للجمهورية ومن ثم الانتخابات النيابية.
من الواضح ان الناس ترفض التمديد للمجلس لأنه معطل طيلة هذه الفترة وهذا حق الناس الديموقراطي ان تنتخب النواب”.
ردا على سؤال قال: “هناك اطراف ما زالوا يعرقلون، واليوم ما اقوله لا يلزم المنبر الذي أتحدث منه، اي لا يلزم الرابية والعماد عون، اقول رأيي استمعنا بالامس الى موقف جديد لسعود الفيصل ومن الواضح انه يمارس التصعيد في اكثر من ملف أي الملفات العراقية والسورية واللبنانية، وهذا التصعيد سينعكس على حتما المملكة بشكل سلبي. نحن نعتبر أن من يعرقل اليوم الانتخابات في لبنان هو سعود الفيصل وليس اي فريق. هو يمنع انتخاب رئيس جدي لرئاسة الجمهورية”.
وعن الخطر على الحدود، قال: “ادعو اللبنانيين الى عدم الهلع. الوضع يحتاج الى انتباه وليس الى هلع. الجيش والمقاومة موجودان وكثير من الاحزاب الان تجهز نفسها لمثل هذه المواجهة.
اعتقد ان الخوف ليس موجودا ولكن يجب الانتباه الخطر موجود ولبنان يستطيع ان يواجهه اذا تخاذلت الدولة. هناك افرقاء يستطعيون المواجهة وقد بدأوا يهيئون أنفسهم ضد هذا الخطر”.
وعن جدية التحالف الدولي ضد “داعش”، قال: “كلا، هذا التحالف ليس جديا، لا يزال يمزح مع “داعش”. هناك فوضى شاملة ولكن اخيرا ستصب عند الاميركي وهو يتسلى اليوم. الظاهر ان ليس هناك مواجهة جدية عندما كانت جدية مع صدام حسين شنوا ألف غارة نهارا عليه، هل تسمعون بأكثر من غارة او اثنتين في الاسبوع على داعش، لم تتحول الامور الى جدية بعد، دخلنا في دوامة طويلة ولا سيما في لبنان”.
واستقبل عون وفدا من “اللقاء الوطني” برئاسة رئيس حزب الاتحاد الوزير السابق عبد الرحيم مراد، وعضوية النائبين الوليد سكرية وكامل الرفاعي، النائبين السابقين زاهر الخطيب ووجيه البعريني، وليد بركات، العميد حافظ شحادة، عمر حشيمي، محمد القرعاوي وهشام طبارة.
وعقب اللقاء، صرح النائب سكرية: “تشرفنا بلقاء العماد ميشال عون وتداولنا معه مختلف المواضيع التي تهم لبنان والمنطقة وتحديدا ما يتعرض له لبنان من اخطار جراء ما يدور في المنطقة من ازمات من الفكر التكفيري والمتعصب الذي يرفض الاعتراف بالآخر والحوار معه، وهذا الفكر لا يمكن ان يتحمله لبنان ولا ان يتعايش معه لانه يهدد كل المكونات اللبنانية ويهدد لبنان ككيان، وكنا متوافقين مع العماد عون على تحصين كل الجهات الداخلية لجبه هذا التطرف وتعزيز دور الجيش وتقويته ومده بكل الامكانات والالتفاف حوله لاقتلاع هذا الارهاب بالكامل من لبنان، فبقاؤه يشكل تهديدا كاملا لكل مكونات الشعب اللبناني. وتوافقنا ايضا على مواضيع العيش المشترك، وبناء مؤسسات الدولة والتطلع الى مستقبل لبنان والمنطقة”.-انتهى-
———
زهرا:عدم تجاوب الفريق الاخر مع مبادرة 14 اذار يعيدنا لترشيح جعجع

(أ.ل) – رأى عضو كتلة “القوات اللبنانية” النائب انطوان زهرا في حديث لمصدر إعلامي “ان قوى 14 آذار اطلقت مبادرتها الرئاسية تأسيسا على مبادرة الدكتور سمير جعجع الرئاسية لاختيار مرشح توافقي”، مؤكدا انه “ان لم يسر الفريق الاخر بالمبادرة نعود للموقف الذي كنا فيه اي ترشيح جعجع”.
وحول ما نشر عن طلب البطريرك الراعي من جعجع سحب ترشيحه، أسف زهرا لـ”أننا اضطررنا في مرحلة للرد على البطريرك لنقول له انه ليس كل النواب يتصرفون بنفس الطريقة واساسا مبادرة جعجع اطلقت من بكركي”.
ولفت الى ان “مسألة سحب الترشيح لا تعالج بهذه البساطة وهذا الموضوع قائم للبحث عن مرشح توافقي ونحن مستعدون لذلك، والا فأن الواجب هو النزول الى المجلس وتأمين النصاب ومن ينال 65 صوتا “صحتين على قلبه” وسنتعامل معه كرئيس منتخب للجمهورية.
وردا على سؤال ذكر زهرا انه قدم شخصيا اقتراح تعديل المهل “وجلسة 21 الجاري لم يدعو لها الرئيس بري، لانها (مبدئيا) جلسة حكمية ويبقى ان يحدد الوقت ويدعو، اما بعد هذه الجلسة فكلنا يعرف ان صلاحية الدعوة للجلسات هي صلاحية مطلقة لرئيس المجلس واما جدول الاعمال فلمكتب المجلس وبالتالي اذا كان هناك جلسة او لا يسأل عنه الرئيس بري واذا كان سيطرح فيه هذا الموضوع فأن الاقتراح الذي قدمته انا معجل مكرر وكذلك اقتراح التمديد الذي قدمه الزميل نقولا فتوش وحتما سيطرح هذان الاقتراحان على الجلسة اذا انعقدت”.-انتهى-
——–
نعيم حسن التقى وفدا من الجماعة الاسلامية:
الاخطار محدقة بالجميع دون استثناء

(أ.ل) – التقى شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن في دار الطائفة في فردان، وفدا من الجماعة الإسلامية، ضم رئيس المكتب السياسي عزام الايوبي، والنائب عماد الحوت وعدد من اعضاء القيادة. وجرى خلال اللقاء استعراض للأوضاع العامة الراهنة.
وشدد الشيخ حسن، على “اهمية العمل من قبل جميع القوى الفاعلة في هذه المرحلة بالذات لتثبيت معاني الوحدة الوطنية، والتأكيد على تلاقي اللبنانيين حول مؤسساتهم الشرعية والدستورية، وأن يواظبوا جميعهم على تقديم كل التضحيات في سبيل بقاء لبنان كيانا جامعا حاميا لكل أبنائه”.
وشدد على ” ضرورة تعميق الوحدة الإسلامية والحوار ولغة التفاهم، خصوصا وأن الأخطار محدقة بالجميع دون استثناء”.-انتهى-
———

درويش عرض الأوضاع مع سفير البرازيل في لبنان

(أ.ل) – أقامت القنصل الفخري للبرازيل في لبنان السيدة سهام حاراتي مأدبة غداء في منزلها في قب الياس تكريماً لسفير البرازيل في لبنان الفونسو ماسوت بمناسبة قرب انتهاء مهامه الدبلوماسية، حضرها عدد كبير من الوجوه البقاعية.
 وكانت مناسبة للقاء رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش والسفير ماسوت، حيث عرضا لمختلف الأوضاع على الساحة المحلية، وسبل تقوية التعاون بين الأبرشية وسفارة البرازيل خاصة وان هناك جالية زحلية كبيرة مقيمة ساو باولو ومناطق اخرى، كما شكر درويش للسفير البرازيلي على عمله طيلة فترة وجوده هنا من اجل تقوية اواصر الصداقة والتعاون بين البلدين.
وأشاد سيادته بالدور الذي تلعبه السيدة حاراتي في خدمة ابناء البقاع على كافة الصعد ولا سيما الحفاظ على التواصل بين لبنان المقيم ولبنان المغترب في البرازيل.-انتهى-
———

ماهر حمود تداول مع الموعد الظروف الراهنة

(أ.ل) – استقبل فضيلة الشيخ ماهر حمود في مكتبه رئيس الهيئة الإستشارية ومسؤول العلاقات العامة والإعلام في مجلس علماء فلسطين الشيخ محمد الموعد، حيث جرى التداول بالظروف الراهنة وضرورة اتخاذ الموقف الشرعي الواضح والشامل تجاه الفكر التكفيري الذي يسيء إلى الإسلام والذي ينفذ المؤامرة الأميركية الإسرائيلية على المنطقة، والتي ترتكز على تأمين حماية إسرائيل من خلال ضرب المقاومة ومحاصرتها عسكريا ومذهبيا.-انتهى-
———

المجلس الأعلى لطائفة الروم الكاثوليك أعلنت تضامنها مع أهالي العسكريين المخطوفين:
نأسف للتعقيدات التي تواكب ملف إطلاقهم وعلى الحكومة مواصلة المتابعة الجديّة لهذه القضيّة

(أ.ل) – صدر عن الهيئة التنفيذية للمجلس الاعلى لطائفة الروم الكاثوليك بياناً جاء فيه:
قررت الهيئة التنفيذية للمجلس الاعلى لطائفة الروم الكاثوليك في أول اجتماع عقدته برئاسة نائب الرئيس الوزير ميشال فرعون القيام بزيارة تضامنية الى قرى البقاع الشمالي، وخصوصاً القاع والفاكهة ورأس بعلبك، للوقوف الى جانب الأهالي الذين يعانون من مخاطر أمنية تضاف الى الضائقة الاقتصادية التي يشكو منها عدد كبير من اللبنانيين.
وكان الاجتماع الذي ترأسه الوزير فرعون وحضره كل من نائب الرئيس الاكليريكي المطران ادوار ضاهر والأمين العام العميد شارل عطا وامين الصندوق الياس ابو حلا والوزير السابق سليم جريصاتي والأعضاء، وبعد درس جدول اعماله وانتخاب رؤساء لبعض لجان المجلس، صدر عنه البيان الآتي:
أولاً: شددّت الهيئة على ضرورة انتخاب رئيس جديد للجمهوريّة، إذ لا يجوز أن يبقى المنصب الأول في الجمهوريّة شاغراً ما ينعكس سلباً على مختلف المؤسسات الدستورية كما على الإستقرار السياسي والإقتصادي والإجتماعي. ودعت الى الالتفاف حول المؤسسات العسكرية والأمنية التي تشكل صمّام الأمان الذي يجتمع حوله اللبنانيّون، وتوفير عوامل دعمها سياسيّاً وعسكريّاً، كي تتمكّن من مواجهة الإرهاب والاخطار الداهمة التي تتهدد الوطن.
ثانياً: دعا المجلس المشرقيّين المسيحيين الى التشبث بأرضهم وبتراثهم وقيمهم الدينية والانسانية، على الرغم من الظروف القاسية التي تمرّ عليهم. فالشرق هو مهد الديانات السماوية التي دعت الى التسامح والتشارك مع بعضها البعض مع الإيمان بان تعود إلى المنطقة لغة الحوار والإعتدال والإنفتاح وإحترام الآخر التي ترعى النموذج اللبناني وميثاقه. كما نأمل من وسائل الإعلام ممارسة المزيد من الرقابة الذاتيّة في هذه الظروف، للتخفيف من الإحتقان الطائفيّ والمذهبيّ. 
ثالثاً: أسفت الهيئة للتعقيدات التي تواكب ملف اطلاق العسكريين المخطوفين معلنةً عن تضامنها الشديد مع أهلهم وذويهم، ومطالبة الحكومة بمواصلة المتابعة الجديّة لهذه القضيّة والعمل على اطلاقهم حتى يعودوا الى أهلهم سالمين.
رابعاً: لفتت الهيئة الى ضرورة تفعيل أجهزة الرقابة وممارسة الثواب والعقاب في الإدارات الرسميّة، مشدّدةً على ضرورة الحفاظ على الحضور المسيحي عموماً والكاثوليكي خصوصاً في الإدارات الرسميّة، خصوصاً عبر إقبالٍ أكبر على التقدّم إلى الوظائف العامة.
خامساً: رأى المجتمعون أنّه نظراً الى الظروف الصعبة التي يعيشها أهالي مناطق البقاع الشمالي من قلق وخوف وصعوبات اقتصادية وانمائية، نتيجة لانعكاسات الازمة السورية الخطيرة عليهم، وتلبية للدعوة من أجل زيارة بلدات القاع ورأس بعلبك والفاكهة للوقوف الى جانب أهلها وتبديد هواجسهم، قرّر المجلس القيام بزيارة تضامنية جامعة، بعيداً عن الإصطفاف السياسي، التزاما وترسيخا لصيغة لبنان في العيش الواحد بين جميع أبنائه.
سادساً: توجّه المجتمعون بالشكر الى الهيئة التنفيذية السابقة، آملين أن تشكّل الانتخابات التي جرت في أجواء توافقيّة مناسبة لانطلاقة جديدة لعمل المجلس.-انتهى-
———
المفتي دريان التقى السفير السعودي والخازن واتصل بمفتي القدس:
 لتعزيز صمود المقدسيين ونصرة الاقصى

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، اليوم في دار الفتوى، سفير المملكة العربية السعودية في لبنان الدكتور علي عواض عسيري، وبحث معه في العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيز التعاون في المجالات كافة.
وأثنى مفتي الجمهورية على “دور المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وعلى الجهود المبرورة والمشكورة التي تقوم بها في العالمين العربي والإسلامي وخصوصا في مساعدة لبنان والوقوف إلى جانبه بدون تفرقة او تمييز”.
كما استقبل دريان رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن.
ثم استقبل النائب السابق حسن الرفاعي وتم التداول في الشؤون العامة في البلاد، كما التقى رئيس المركز الخيري الثقافي الاسلامي في باراغواي احمد محمود رحال الذي وجه له دعوة لزيارة الباراغواي واطلعه على اوضاع الجالية اللبنانية هناك.
وأجرى مفتي الجمهورية اتصالا بمفتي القدس والديار الفلسطينية المقدسة الشيخ محمد حسين مستنكرا وشاجبا ما يقوم به العدو الصهيوني في ساحات المسجد الأقصى من منع المصلين من الدخول إلى المسجد لأداء الصلوات، واستعمال أساليب العنف والترهيب ضدهم. وحيا صمود المقدسيين الذين يواجهون الاحتلال بصدورهم العارية متمسكين بأيمانهم وارضهم.
وأكد المفتي دريان للمفتي حسين التضامن الكامل مع الشعب الفلسطيني، ووقوفه إلى جانبه في المطالبة بحقوق هذا الشعب المقاوم في تحرير أرضه المغتصبة، وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
ودعا المفتي دريان الدول العربية والإسلامية للعمل مع الدول الصديقة والمؤسسات الدولية لمنع العدو الاسرائيلي والمستوطنين الاسرائيليين من استباحة ساحات المسجد الاقصى وتهويد القدس من خلال تغيير معالمها العربية الاسلامية والمسيحية والوقوف في وجه ما ينفذه العدو الإسرائيلي من مخططات لتهديم المسجد الأقصى والاستيلاء على أوقافه، مشددا على ضرورة مواصلة دعم الدول العربية والاسلامية للقدس والمقدسيين لتعزيز صمودهم ونصرة الاقصى.-انتهى-
——-
الجيش: مناورة قتالية في حقل رماية حنوش – حامات

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 16/10/2014 البيان الآتي:
بتاريخي 17 و18/10/2014، اعتباراً من الساعة 5,00 ولغاية الساعة 8.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في حقل رماية حنوش – حامات ، باجراء مناورة قتالية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والثقيلة، واستخدام طوافات وزوارق حربية.-انتهى-
———

ندوة في أربعين هاني فحص في المركز الكاثوليكي للاعلام
والإعلان عن صلاة مشتركة ستقام في كنيسة مار الياس انطلياس

(أ.ل) – عقدت ظهر اليوم ندوة صحفية في المركز الكاثوليكي للإعلام، بدعوة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام “بمناسبة الأربعين لرحيل السيد هاني فحص” تخللها وإعلان عن صلاة مشتركة ستقام في ذكرى رحيله في كنيسة مار الياس انطلياس الكبيرة نهار الجمعة في 24 تشرين الأول الساعة السابعة مساءً والدعوة عامة.
ترأس الندوة رئيس اساقفة بيروت ورئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام المطران بولس مطر، وشارك فيها: الأب مارون عطالله، رئيس جمعية “فرح العطاء” الأستاذ ملحم خلف، ابن الفقيد السيد مصطفى فحص، السيد سعود المولى،  ومدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم، وحضور رئيس ومؤسسة “لابورا” الأب طوني خضره، العميد أنيس مسلم، والأستاذ رشيد جلخ وعدد كبير من المهتمين والإعلاميين.
رحب المطران مطر بالحضور وقال:
 “نجتمع اليوم حول ذكرى الشيخ هاني فحص رحمه الله وهو بعض التكريم الواجب الذي كان بيننا إماما وصديقاً وآخاً ومعلما، نفتقده كثيرا وكثيراً في ااندوات، الاجتماعات، وفي اللقاءات داخل الأراض اللبنانية وخارجها وكم التقينا في مؤتمرات دولية وتحدثنا معاً فكانت كلمته جامعة ، كان ذلك الإنسان العابر للمناطق والطوائف، حبذا لو استمع إليه أهل زمانه أكثر مما فعلوا.”
تابع “نرجو من صميم القلب أن يستمع المسلمون إخواننا بكل أطيافهم إلى مقولاته لما في ذلك طريقاً إلى الوحدة والتآخي والسلام المنشود.  الإسلام دين السلام والرحمة والمسيحية دين المحبة، والتلاقي بيننا نحن المؤمنين فريضة وأمر واجب.”
دعا سيادته ” ألى أن نستعيد روح السيد هاني فحص الذي أحب الجميع والجميع أحبه متسائلاً: لماذا لا ندخل كلنا في حوار جدي اسلامي مسيحي واسلامي اسلامي. هناك فروقات ولكن هناك جوهر ولنتمسك به. الفروقات لا تعفينا من المودة والمحبة فيما بيننا مشدداً على أننا بحاجة إلى هذا الحوار ليس من أجل لبنان فقط بل من أجل المنطقة كلها. نحن الضامنون للمنطقة هذا هو تاريخنا ومستقبلنا.
ولفت سيادته  “إلى أنه علينا أن نعقل ونوفر كل خيرات المنطقة لأبنائنا ومستقبلهم ولنكون في طليعة من يعملون لما فيه خير الأسلام والمسيحية، ولنقف صفاً واجداً في تغيير هذا الوضع ولغد أفضل من اليوم وهكذا نكون قد أوفينا قسطاً من مبتغى السيد هاني فحص.”
ثم تحدث الأب مارون عطالله فقال:
” كان السيد بلا حدود، كان مسلماً بلا حدود وعربيًا بلا حدود ولبنانياً بلا حدود ومشرقياً بلا حدود فكانت قوميته الإنسان.”
تابع: ” مسلماً كان يصلي على النبي ويسلّم ويقوم بالشهادتين. كتابُه القرآن الكريم وشريعته السنة. وكان يقول: “الاجتهاد هو رافعةُ علمنا وديننا وفكرنا وفهمنا.. بدونه”، تتوقف الحركة وتصعب رؤية الحاضر واستشراف المستقبل والإجابه على اسئلة اليوم. بدونه، تذهب إلى الماضي وتعيش عليه بدل أن تضيف إليه. “
أضاف: “كان شيعيّا، يعشق عليّاً. فكان كل قدسيّ يعيده إلى عليّ. وبقي بالمودة مع السنة، يحترم خصوصياتهم ويعترف بأولياتهم. وكان مولعاً بالمتصوفين ولو تجاوزوا حدود الشريعة. يرتقون وكان معهم يرتقي. وكل ما يرتقي يلتقي.”
تابع “عربياً كان بلا حدود مولعاً بالعرب، يتقن العربية وفيها يحاور ويكتب ويعلم، فكان يعلمُ، لا ما يعرف، بل ما يعيش.”
ولبنانياً كان بلا حدود مولعاً ب”جبشيت” وبكل قرية من قرى لبنان وبالنبطية وبكل مدينة من مدنه، ويحب سوريا والعراق والأردن… والعالم. وكان مولعاً بتراثه المشرقي، العربي والأرامي والعبريّ والكنعاني-الفينيقي. مهد حضارات العالم. لكنه يعود كل يوم إلى تراث اليوم، الوروبي والأميركي، ناهلاً من فكره وعلمه وتشريعاته.
وختم بالقول: “كان السيد، قبل أي انتماء، إنساناً. الإنسان قوميته. يعترف بالآخر المختلف، في حوار معه من أجل توسيع المشترك وتضييق الخلاف. في تعارف وتثاقف وتوافق على العيش المشترك وعلى الخير المشترك. وكان دينه دوماً في خدمة الإنسان. يُكرم الأنسان كما يكرم الكريم ويمجد الإنسان كما يمجّد المجيد. ومجد الله خلاص البشر.”
ثم تحدث السيد سعود المولى بعنوان، هاني فحص: المناضل التاريخي وقال:
ولد السيد هاني فحص عام 1946 في جبشيت-قضاء النبطية ، ووصف طفولته بالمشاغبة، عشق اللغة العربية التي كانت الدافع الأول لرحلته النجفية (1963- 1972) حين قال “عشقت اللغة وعشقتني هي أيضاً.. وأثناء دراسته النجفية أشرف على مجلة النجف لمدة عام وهي المجلة التي شكلت تجربة فريدة على مستوى الكتابات الفقهية والتاريخية والأدبية وشارك فيها كبار تلك المرحلة وعلى رأسهم الشيخ محمد مهدي شمس الدين والسيد محمد تقي الحكيم.”
قال “تفرّغ السيد هاني بعد العام 1992 للحوار والكتابة والعمل الفكري والثقافي، فأسسنا أولاً الهيئة الإسلامية للحوار، بطلب من الشيخ شمس الدين، ومنها انطلقنا لتأسيس “المؤتمر الدائم للحوار اللبناني” (1993) ، وجريدته الأولى “قضايا الأسبوع” (1993-1996)  ثم مجلتيه: “قضايا لبنانية” و”أوراق الحوار” (1996-1998). كما أسسن (1995) الفريق العربي للحوار الإسلامي المسيحي، الذي تحوّل إلى أهم مركز للحوار العربي حول الدولة المدنية والمواطنة…”
تابع “ثم أسسنا “اللقاء اللبناني للحوار”(2001) الذي ضم 30 شخصية من كل الطوائف والمناطق والاتجاهات لبلورة صيغة فعالة تسمح بإدارة التنوع والخلافات سلمياً في لبنان … وكان السيد يحرص دائماً على التواصل والتشاور الدائم. أصبح بعد وفاة الشيخ شمس الدين 2001، هو المؤتمن على هذا الخط التاريخي للشيعة العرب واللبنانيين، خط “ولاية الأمة على نفسها” وبناء “دولة مدنية ديمقراطية عادلة” و”مواطنة سليمة متساوية للجميع وبين الجميع ومن أجل الجميع”.
أردف “وبعد، فقد كان السيد هاني فقيهاً شيعياً مجتهداً عن علم غزير ومعرفة عميقة… ولو أنه لم يطلب أي مقام ديني أو موقع فقهي أو مركز علمي، ولا طلب اعترافاً من أحد بعلمه وفضله وهو الذي كفاه قلمه عن كل طلب. لقد كان يعيش فقط من قلمه … يكتب ويكتب… ولكنه أيضاً لم يترك منبراً أو وسيلة أو مطرحاً لنشر فكرة الحوار والسلم الأهلي والمصارحة والمحبة واللقاء على مشتركات وبناء تضامنات وصياغة عقد اجتماعي وبلورة قضايا العلاقة بين الدولة والمجتمع، وبين الوحدة والتعدد، إلا وطرقه …
أضاف: “كان السيد مجدداً في كل شيء لا يخشى القول بالعلمانية من منطلق إسلامي ولا يخشى انتقاد الشيعية السياسية من منطلق وحدوي، كما انتقد من قبل المارونية السياسية والسنية السياسية والثورة الفلسطينية والقيادة الإيرانية الخ… ودائماً من منطلق الحرص على العروبة ولبنان وفلسطين والإسلام والتشيع.”
قال “كان حاضراً في كل ما هو إيجابي ومشرق… كان يستولد المبادرات حين كنا جميعنا نعجز عن مواكبة التطورات المتسارعة والمقلقة. فكان يسبقنا ويذهب إلى حيث توجد مبادرات شبابية جريئة: من مخيمات الحوار والتعاون التي كان الفريق العربي للحوار يقيمها في قبرص ومصر وسوريا والأردن ولبنان، إلى مخيمات انتظارات الشباب مع صديقه الرائع الأب مارون عطاالله، إلى العمل الكبير الذي كرّس له نفسه في جمعية فرح العطاء مع الدكتور ملحم خلف، إلى مظاهرات العلمانية والدولة المدنية مع شباب لبنان من كل الأطياف، إلى الحوارات الصاخبة في النجف وبغداد واربيل والسليمانية بحثاً عن حلول سلمية ديمقراطية مدنية لعراقه الذي كان يصرخ فيه كلما تذكر بيتاً لبدر شاكر السياب أو لمظفر النواب… إلى حوارات القاهرة مع شبابها وشيوخها بحثاً عن “طريق عربية نحو المعاصرة والمواطنة” وعن أفق إسلامي للدولة المدنية وللديمقراطية…”
 وختم بالقول: “ومن لاهوت الثورة إلى لاهوت الحوار، امتشق السيد هاني قلمه وجعل قلبه دليله وعقله شراعه، فحيث كان القلب كان الحلم وكان الحب وكان الفرح وكانت الطفولة وكانت الذاكرة، وكانت الثورة وكان النضال وكان التغيير… كان السيد هاني  صديقاً حبيباً مخلصاً وفياً صادقاً صدوقاً، وكان عالماً متفقهاً متبصراً منفتحاً أصيلاً حراً لا يخشى في الحق لومة لائم، كان نسمة ناعمة داعبت خيالنا وأيقظت أحلامنا…”
ثم كانت كلمة السيد مصطفى فحص فقال:
“هي دعوة لصلاة تشبه جنازته، خلفَه مشى المشيعون افراداً كانهم جماعات، وجماعات كانهم أوطان، هو الذي تعدّدت اوطانُهُ لكن سماءه ظلت واحدة، صلى تحتها صلاة واحدةً و قرأ بكتابين.”
تابع: “ومن جبشيت الى انطلياس سياتي مشيعوهُ مجددا ليرفعوا الآذان وويقرأوا الأبانا ويرتلوا ما تيسر لهم من قرآن وإنجيل و دعاء على روحه.”
أضاف: “مدعوون نحن لنرافق الفتى العامليَ في محطته القديمة الجديدة في انطلياس في كنيسة عاميتها. هنا سيجتمع احفادُ الفلاحين و المزارعين من عاملة و رفاقُ سيد ثورة التبغ مع احفاد عامية انطلياس و ثورة طانيوس شاهين، مع اصدقائه الذين قال عنهم في “ماضي لا يمضي”، ” أجمل ما فيهم انهم  لا تجمعهم طائفة ولا طبقة ولا قومية ولا كيان  ولا مزاج و لا حساسية”. هو لبنانُ الذي توحد في جبشيت بعد ان فشِل الكثيرون في جمعِهِ، سيجتمعُ مجددا خلفَه للصلاة على روحه  لنؤكد له ان عيشَنا مشترك رغمَ  كل اصوات النشاز وأن عيشنا واحدُ رغم  كل دعاة التفرقة والتقسيم وهو الذي قال يوماً “لبنانُ من دون مسيحييه لا طعم له ومن دون مسلميه لا دور له.”
وختم بالقول: “هو ابن الكتلة التاريخية  بمعناها الحضاري والتعددي وهو كما قال ان هذا مجدي و فخري و منبع الحيوية في قولي و عملي، إني ابن الجميع أي لست إبنا لأحد ومن شاء فليؤمن، ومن شاء فليكفر.”
ثم كلمة الأستاذ ملحم خلف جاء فيها:
“في خضمّ مرحلة قاسية ملؤها الإزدحام بأقسى التحديات والضغوطات والصراعات العقائدية والمذهبية والإجتماعية والسياسية يأتي رحيل العلاّمة السيد هاني فحص مشكّلاً منعطفاً صعباً لغياب مرجعية فكرية وإنسانية لا مثيل لها في الساحة اللبنانية بالرّغم من وجود شخصيات وفقهاء ومفكّرين، وعسى ألاّ يشكّل هذا الرحيل وضع حدّ لتجربة فريدة إنسانية إمتدّت لنحو نصف قرن من الإلتزام بالإنسان تجلّى في آخر سنواته محبّة ورجاء ومبادرات جامعة موحّدة مواجهاً التطرّف وإقصاء الآخر، محارباً العنف منادياً بالإختلاف لا بالخلاف مناشداً الحوار والإعتدال خارقاً الأفق المسدود أي تكن سماكة الجدران …رجل التواصل وبناء الجسور رجل الصداقة والصدق.”
وتساءل “بغياب هذا الرّمز الكبير هل إنتهت المرحلة وهل إنتهى الفكر النيّر؟”
وأجاب “هذا النهج الذي أرساه العلاّمة السيد هاني فحص لا يمكن أن ينتهي إذ بناه على أسُسٍ متينة تحاكي المستقبل. هذا النهج لن يتجمّد ولن يغيب أو ينتهي. وعن إستمرارية هذا النّهج نجد والحمدلله أشخاصاً واعية إستوعبت هذا الفكر للإبقاء على إستمراريته.”
أضاف “رحل العلاّمة الكبير والفقيه المجدّد وصاحب الفكر المميّز وداعية الوطنية الصادق والباحث والأديب والمفكّر صاحب الآراء الصائبة والدقيقة. الذي دافع عن الإسلام وقضاياه وإنفتح على المسيحية بقلبٍ كبير وبحث عن النّقاط المشتركة في قيَم كلٍّ من الديانتين.”
وقال “من ثوابته دعوته للإنفتاح والتقارب بين البشر بوحدة إنسانية عميقة تجمع ولا تفرّق وظلّ يدافع عن هذا التوجّه حتى الرّمق الأخير. ودعا للحوار فمارسه وعاشه بإمتياز هادفاً من خلاله البحث عن الحقيقة في كل جوابنها بمحبة وصفاء دون حقدٍ أو عداء. وهو أوقيانوس في العلم والمعرفة والصدق والقلب الكبير.”
وختم خلف “باعلانً إلتزامه بنهج الإنسان وبمسار الإعتدال وبوطن الرسالة لنصل الى بشرية يحلو معها العيش خيارها الخير أياً تكن العواصف والصعوبات.”
ثم اختتمت الندوة بكلمة الأب عبده أبو كسم فقال:
“كان من المفترض أن يشارك الشيخ هاني فحص معنا في ندوة عن  الجيش اللبناني ولكن مع الأسف الموت خطفه منا رحمه الله.”
وتحدث أبو كسم عن “علاقة الصداقة التي كانت تربطه باالسيد هاني فحص  معتبراً أنه ليس غريباً عن المركز بل المحاضر الدائم الذي يلبي دعواتنا للحديث عن القضايا الوطنية والعيش المشترك .” وعن السيد فحص والبساطة في العيش وهذا هو أغلى كنز رغم عظمته ومكانته، وعن فحص والفقر، هذا الفقر االاختياري الذي هو كفقر النساك والزهاد، وعن جرأته إلتي أوصلته إلى التهديد إذا أنه كان يقول الحق بجرأة رغم أنه كان يعلم أن هذا الشيء سيكلفه. وقد رحل في مرحلة من الزمن حيث التكفير والإرهاب والإضطهادات، ونحن بأمس الحاجة إلى لغته وجرأته  فهو رجل المرحلة. متوجهاً إليه  بالقول: “ولدت فقيراً وعشت زاهداً ومت غنياً بمحبة كل الناس ونأمل أن يكون من عائلته من يسير هذا الدرب”.-انتهى-
———
نعيم قاسم التقى دي ميستورا: الحل الوحيد في سوريا
سياسي بعيدا عن الشروط المسبقة

(أ.ل) – استقبل نائب الأمين العام ل”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم بحضور مسؤول لجنة الارتباط والتنسيق في الحزب وفيق صفا ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في سوريا ستيفان دي ميستورا وممثل الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي، حيث جرى عرض لآخر التطورات في المنطقة.
وتمنى الشيخ قاسم “النجاح لمهمة دي ميستورا”، مؤكدا أن “الحل الوحيد المتاح في سوريا هو الحل السياسي بعيدا عن الشروط المسبقة وعدم تجاوز الأطراف الفاعلين والمؤثرين في مثل هذا الحل”.
وقال: “لقد أضاعت الدول الكبرى والإقليمية ثلاث سنوات ونصف من الوقت الذي كان مليئا بالأخطار والقتل والتشريد في الخيار الحربي والإقصائي فماذا كانت النتيجة؟”.
أضاف “لقد تأكد أن الحل السياسي ينقذ سوريا وشعبها، وعلى الجميع أن يتوقعوا تنازلات مؤلمة في هذا الإطار، لكنه الحل الوحيد المتاح ولا حل غيره”.
من جهته، اشار دي ميستورا أن زيارته لحزب الله والشيخ قاسم “تأتي في إطارالتشاور لأهمية التواصل مع كل الأطراف التي يمكن أن تساعد على الحل في المنطقة وخاصة في سوريا. كما أن وجهات النظر كانت متوافقة على أن الحل في سوريا يستند إلى الحل السياسي”.-انتهى-
———-
الجيش: تمارين قتالية وتدريبية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الخميس 16/10/2014 البيان الآتي:
اعتباراً من 14/10/2014 ولغاية 18/10/2014  ما بين الساعة 8.00 والساعة 22.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في مرفأ طرابلس – المنطقة الحرة، بتنفيذ تمارين قتالية يتخللها استعمال ذخيرة حية وخلبية وقنابل مدخنة.
وبتواريخ 16و17/10/2014، اعتباراً من الساعة 5,00 ولغاية الساعة 8.00 من كل يوم، ستقوم وحدة أخرى في حقل رماية حنوش – حامات ، باجراء مناورة قتالية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة المتوسطة والثقيلة، واستخدام طوافات وزوارق حربية.
إعتباراً من 13 /10 /2014 ولغاية 18 /10 /2014، ما بين الساعة 8.00 والساعة 22.00، ستقوم وحدة من الجيش بإجراء تمارين تدريبية في مرفأ طرابلس- المنطقة الحرة، تتخللها رمايات بالذخيرة الحية والخلبية.-انتهى-
——-
انتهت النشرة
 

 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

j.aoun20-6-2018

نشرة الأربعاء 20 حزيران 2018 العدد 5588

قائد الجيش تفقد الوحدات المنتشرة على الحدود الجنوبية: لبنان يواجه ثلاثة تحديات العدو الإسرائيلي والإرهاب ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *