الرئيسية / النشرات / نشرة السبت 13 شباط 2016 العدد 4025

نشرة السبت 13 شباط 2016 العدد 4025

madeeha10-10-2015

المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان:

عمليات هدم وتطهير عرقي في القدس والأغوار الشمالية واقرار مخططات استيطانية جديدة

(أ.ل) – صدر عن المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان تقرير الإستيطان الأسبوعي من 6/2/2016 لغاية 12/2/2016 من اعداد الزميلة مديحه الأعرج، وجاء كالآتي:

دان المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان في تقريره الاسبوعي حول الاستيطان سياسة التهويد والتطهير العرقي المتواصلة والتي ترتكبها  قوات الإحتلال الإسرائيلي باعتبارها جريمة جديدة تضاف الى جرائمها السابقة تحت مرأى ومسمع المجتمع الدولي ، حيث نفذت عمليات هدم واسعة لمساكن وبركسات المواطنين في الاغوار الشمالية طالت 42 منشأه في كل من القرى والتجمعات: (قرية بردلا و قرية عين البيضاء ومنطقة الفارسية وخلة خضر والجفتلك وكرزلية في تجمعات الاغوار الجنوبية).

كما وضعت قوات الإحتلال الإسرائيلئ مخططا للتنفيذ لبناء كنيس يهودي على حساب وقف اسلامي في حيز موقع وقف حمام العين اسفل الأرض وقريب جدا من غربي المسجد الأقصى حيث سيتم اجراء حفريات اضافية في الموقع قبل البدء بتنفيذ الكنيس ويتبنى المشروع ما يسمى “صندوق ارث المبكى” وهي شركة حكومية تابعة مباشرة لمكتب رئيس الحكومة بتمويل من الملياردير اليهودي “يتسحاق تشوفا”، فيما ستقوم ابنته بالتصميم الهندسي للكنيس وموقع إقامة الكنيس اليهودي سيكون في الأساس على حساب القاعة المملوكية التاريخية الواقعة أسفل وقف حمام العين، في أقصى شارع الواد في القدس القديمة، وكشفت مصادر اسرائيلية النقاب عن ان السلطات الإسرائيلية قررت توسيع المنطقة الصناعية “عطروت” – قلنديا الواقعة قرب مطار القدس شمالي المدينة ، حيث صادقت اللجنة اللوائية للتنظيوالبناء في القدس على مخطط أعدته “سلطة تطوير القدس ” يتضمن توسيع المنطقة الصناعية “عطروت “، ووفقا للمخطط المقترح تقام شرق المنطقة الصناعية القائمة منطقة صناعية جديدة اطلق عليها اسم “مثلث عطروت” وتقع هذه المنطقة بين شارع رام الله –القدس من الشرق والشارع المؤدي الى مطار قلنديا المهجور من الغرب. ومن المقرر اقامة منطقة مبنية بمساحة 240 الف متر مربع في هذه المنطقة وستبلغ نسبة البناء 30% كما تمت المصادقة على ان يكون ارتفاع المباني ثلاثة طوابق وستغطي المنطقة المبنية مساحة 60% من الأرض ، ورغم ان المخطط استهدف اقامة منطقة صناعية الا انه أعد 5% من المباني للتجارة والخدمات كما تقول نفس المصادر .

وتواصل سلطات الإحتلال الإسرائيلي تهويدها لمقبرة مامن الله التاريخية من خلال بناء فندق سياحي بارتفاع ستة طوابق ونصف فوق الأرض، وطابق خدماتي تحت الأرض، ليصبح ارتفاع الفندق نحو 26 مترًا فوق الأرض، على بعد أمتار من الجهة الشمالية للمقبرة، ويُقام الفندق على مساحة أرض بأقل من نصف دونم لكن مساحة البنائية الاجمالية تصل إلى نحو 1808 أمتار مربع منها 1437 مترًا مربعًا مساحة بنائية أساسية (منها 200 مربع مساحة بنائية لأغراض تجارية، و371 مترًا مربعًا مساحة بنائية خدماتية).

واقرت الحكومة الاسرائيلية رصد 6 مليون شيقل لتحصين السيارات الخاصة للمستوطنين في الضفة الغربية، هذا القرار جاء بعد توجه عضو الكنيست موتي يوجب لوزارتي الجيش والمالية وطالبهم برصد ميزانيات لتحصين سيارات المستوطنين في الضفة الغربية، وهذه الميزانية لا تشمل تحصين السيارات لمواجهة عمليات اطلاق النار وتقتصر فقط على الحجارة والزجاجات الحارقة.

وتوافق اليمين الإسرائيلي واليسار على التنصل من حل الدولتين، وقد برز ذلك من خلال التصريحات العنصرية التي اطلقها قددة المعسكرين حيث صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بانه لن ينسجب من أي قطعة ارض كما ان حكومته ستستأنف قريبا بناء الجدار الفاصل في الضفة الغربية لاستكمال المقاطع التي لا زالت ناقصة من هذا الجدار ،وبأن “دولة اسرائيل” التي يراها ستكون محاطة بكاملها بالجدران من اجل حماية “الفيلا” التي نعيش فيها من خطر الحيوانات الضارية والمفترسة ( على حد قوله ) لذلك نعد خطة متعددة السنوات لبناء جدار يحيط بدولة اسرائيل من كافة الجهات حتى نحمي انفسنا في هذا الشرق اوسط، وهذه التصريحات العنصرية ما هي الا تعبيرا عن تمسك نتنياهو بنهج الإجراءات أحادية الجانب المفروضة بقوة الإحتلال،وفي تناغم ايضا مع  الحكومة  الإسرائيلية قال زعيم المعارضة الاسرائيلية اسحق هرتسوغ، ان عملية السلام غير ممكنة في الوقت الراهن مع الفلسطينيين، وعلى اسرائيل، لضمان امنها، ان تبدا بالانفصال من طرف واحد عن الفلسطينيين كلما واينما كان ذلك ممكنا. ويريد هرتسوغ في خطته فصل مناطق فلسطينية من ضواحي القدس مثل العيسوية وصور باهر ومخيم شعفاط عن المدينة نفسها واستكمال بناء جدار الفصل العنصري ، الذي بات يحيط معظم مناطق الضفة الغربية المحتلة.

وتواصل قوات الإحتلال سياسة العقاب الجماعي حيث لا تكتفي بهدم المنازل بل تحاول تطوير هذه السياسة العقابية نحو مصادرة منازل منفذي العمليات ضد الاحتلال وهو ما يتعارض وابسط احكام العدالة خصوصا وكونها توقع العقاب على اشخاص ليس لهم اي علاقة . وتنوي حكومة الاحتلال الإسرائيلي منح وزير الداخلية الإسرائيلي صلاحيات جديدة يقوم بموجبها بمصادرة أملاك وأموال الفلسطينيين الذين ينفذون عمليات ضد الاحتلال، من خلال إجراء إداري، قبل تداول القضية في القضاء الإسرائيلي، ويدور الحديث عن صياغة جديدة لأحد بنود ما يسمى “قانون الإرهاب” الذي تناقشه اللجنة الدستورية ممثلة بعضو الكنيست نيسان سلومينسكي من حزب “البيت اليهودي”التي تسعى بكل قوة للحصول على مصادقة الكنيست على هذا المشروع غير الاخلاقي.

وجاءت انتهاكات الإسبوع الماضي التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الأرض على النحو التالي في مختلف محافظات الضفة الغربية:

القدس: قامت أذرع الاحتلال بعمليات هدم متعددة شملت محلًا في العيسوية، وقاعة مناسبات في العيزرية، كما هدمت منزليّ الشهيدين عمر عساف وعنان أبو حبسة في مخيم قلنديا، وقامت طواقم من بلدية الاحتلال في القدس، بتوزيع إخطارات هدم إدارية على 20 منزلاً سكنيًا في بلدة العيسوية، وهي المطلة على الشارع المؤدي لمستوطنة “معالي أدوميم”،

وعلّقت طواقم الاحتلال اخطارات هدم عشوائية على المنازل السكنية في المنطقة وقد لفت السكان إلى أن المنازل مرخصة وقرارات الهدم تأتي في إطار الحصار المفروض على الفلسطينيين، فمعظم القرارات لم تحمل اسم أصحاب المنازل، وهي لإحداث بلبلة ولابتزاز السكان في هذه المنطقة.واجبرت بلدية الاحتلال في القدس المواطن المقدسي حسين الكسواني على هدم منزله البالغة مساحته 195 متر مربع ويقع على الشارع الرئيس في بيت حنينا استنادا الى قرار اصدرته ما تسمى محكمة شؤون بلدية القدس، وذلك بحجة البناء دون ترخيص، تفادياً لهدمه من قبل سلطات الاحتلال التي تقوم في مثل هذه الحالات بإجبار صاحب المنزل المستهدف على دفع تكايف عملية الهدم واليت تصل الى نحو 80 الف شيكل،

وأصدر قائد الجبهة الداخلية في جيش الاحتلال قرارات “إغلاق ومصادرة” منازل أربعة أسرى مقدسيين، في قرية صور باهر، وهم”محمد صلاح أبو كف، ووليد فراس الأطرش، وعبد محمود دويات، ومحمد جهاد الطويل،

واقتحمت طواقم تابعة لسلطة الطبيعة الاسرائيلية أرض المواطن خالد الزير في حي العباسية ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، وفحصت تربتها.وكانت سلطات الاحتلال هدمت منزل المواطن الزير في المنطقة، بحجة البناء دون ترخيص، ما دفعه للعيش في مغارة “كهف” داخل أرضه، إلا أن سلطة طبيعة الاحتلال تلاحقه، وهدمت جزءا من المغارة وتحاول طرده من أرضه بزعم أنها أرض أثرية تابعة لسلطتها.

وكثفت جمعيات ومؤسسات تنضوي في إطار ما يسمى “اتحاد منظمات الهيكل” المزعوم هذه الأيام دعوتها لجمهور المستوطنين للاستعدادات المبكرة والمشاركة الواسعة في اقتحامات جديدة ومتصاعدة ومكثفة للمسجد الاقصى تمهيداً لموسم الأعياد التلمودية الذي يبدأ قبل الربيع وتصل ذروته في عيد الفصح العبري نهاية شهر نيسان القدم.وجاءت هذه الدعوات بأشكال متنوعة على مواقع التواصل الاجتماعي وعلى المواقع الاعلامية التابعة لهذه المنظمات المتطرفة.

رام الله: اقتحمت قوات الإحتلال قرية بيت عور التحتا وهدمت غرفة زراعية تحتوي معدات يستخدمها المزارعون لتخزين المعدات الزراعية، كما هدمت بئراً للمياه وصادرت غرفة متنقلة “كرفان” ومعدات للحفر، و حطمت عدداً من المركبات المستعملة.ودمروا بوابات في الأراضي الزراعية، كما أغلقوا طرقات زراعية في القرية، كماأقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي  بوابة حديدية على مدخل قرية شقبا الشمالي غرب مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المؤدي إلى الطريق الرئيس باتجاه مدينة رام الله.

سلفيت: واصلت جرافات الاحتلال تجريف أراضي غرب سلفيت كما أخطرت سلطات الاحتلال أربع منازل بوقف البناء ومن بينها مسجد في منطقة باب المرج، في بلدة دير بلوط غرب سلفيت تعود لكل من: نوح وعبد الخالق وإدريس وإبراهيم من عائلة عبد الله”بحجة البناء غير المرخص وهي الحجة الدارجة لدى سلطات الاحتلال. كما جرف المستوطنون مساحات جديدة من أراضي بلدة بروقين التي تقع إلى الشمال من البلدة غرب محافظة سلفيت؛ في المنطقة القريبة من المنطقة الصناعية الاستيطانية “بركان”بهدف التوسع في انشاء بنية تحتية للمصانع الجديدة، واقتحم عشرات المستوطنين بلدة كفل حارس شمال مدينة سلفيت ، بحجة أداء طقوسهم الدينية في المقامات الإسلامية بالبلدة وأدوا طقوسهم الدينية فيها.

الخليل: استشهد الفتى عمر يوسف ماضي (15 عامًا) برصاص مستوطن إسرائيلي قرب مدخل مخيم العروب شمال محافظة الخليل واعتدى مستوطنو مستوطنة “افيجال” بالضرب المبرح على المسن خضر عويص حمد (65 عاما)، ما أدى إلى إصابته برضوض في أنحاء جسمه، وذلك أثناء رعيه للأغنام في منطقة شعب البطم بمسافر يطا. واخطرت قوات الاحتلال الاسرائيلي ، بهدم عدد من المساكن في قرية المجاز، واخطرت المواطنين: محمود موسى ابو عرام وشقيقيه سالم ومحمود ابو عرام، ومحمد عيسى ابو عرام وطالب محمد احمد ابو عرام، وخالد حسين العمور، بهدم مساكنهم التي يقطنونها برفقة عائلاتهم.

ومنعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أفرادا من عائلة سمارة من الوصول إلى بيتهم الكائن داخل مجمع بيت البركة القريب من مخيم العروب شمال الخليل،وداهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي والإدارة المدنية الإسرائيلية وادي ننقر غرب الخليل، وأجرت تصويرا في المنطقة وفحصت مياه أحد الآبار الارتوازية،

وأغلقت قوات الاحتلال، طرق تجمع خلة المية شمال شرق يطا بالسواتر الترابية، ومنعت المواطنين المرور منها وإليها، وفصلتها عن محيطها وبلدة يطا، ومنع مستوطنون من البؤرة الاستيطانية “معون تلاميذ” مواطنين من الوصول إلى مدرستهم في قرية التواني شرق بلدة يطا بمحافظة الخليل.

بيت لحم:أغلقت قوات الاحتلال الاسرائيلي، طريقا موصلا لمدرستين في بلدة تقوع شرق بيت لحم وهوالطريق الوحيد الذي يستخدم للمشاة فقط، ويسلكه حوالي 700 طالب وطالبة من أجل الوصول إلى مدرستي “جرمق”، و”والخنساء”، الواقعتين في منطقة “خربة الدير”، على الشارع الرئيس، كمااستولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ، على منزل قديم في بلدة تقوع شرق بيت لحم وحولته إلى نقطة عسكرية ، ونصبوا على سطحه خيمة كبيرة، ورفعوا الأعلام الإسرائيلية، ونشروا أسلحتهم.

الأغوار:هدمت سلطات الاحتلال، بركسات ومساكن للموطنين في قرية الجفتلك شمال الأغوار.حيث هدمت قوات الاحتلال بركس زراعي يستخدم للأغنام والأعلاف، وثلاثة بركسات سكنية تؤي 25 مواطناً من عرب الكعابنة قرب مدرسة الوكالة ومنطقة الشونة في قرية الجفتلك.و حطمت أنبوب مياه للشرب يخدم 60 مواطناً في بعض مناطق قرية الجفتلك

وهدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، عددا من المساكن والبركسات آخر في قرية عين البيضاء وتجاوز عدد المنشآت التي هدمتها قوات الاحتلال في هذه المناطق 42 منشاة من بركسات وحظائر للاغنام ووحدات صحية متنقلة اضافة الى تخريب وتدمير ممتلكات المواطنين في عملية هي الاوسع منذ أشهر.

نابلس: هاجم مستوطنون ، المواطن سعيد أبو هنية من بلدة عزون ببلطة قرب مستوطنة “كرني شمرون” أثناء مروره بمركبته على طريق قلقيلية- نابلس، الأمر الذي الحق أضرارا بمركبته، فيماأخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي بهدم منزلين في يتما جنوب نابلس تعود ملكيتهما للمواطنين فرج النجار، وخليل إبراهيم النجار.

وأخطرت قوات الاحتلال الاسرائيلي بهدم خمسة عشر بركسا في بيتا والواقعة بالقرب من حسبة بيتا في المنطقة الغربيه بحجة البناء دون ترخيص،وهدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، ، مساكن وخيما وبركسات للمواطنين في خربة طانا شرق مدينة نابلس.حيث هدمت “6” بركسات ومساكن للمواطنين بحجة أنها غير قانونية، وأخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بتجريف طريق زراعية مؤهلة بطول 600 متر، ، وردم بئر مياه، والاستيلاء على جرار زراعي، في قصرة للمواطن فتح الله أبو ريدة جنوب نابلس،

طولكرم: اعتدى مستوطنو مستوطنة “سلعيت” المقامة على أراضي قرية كفر صور جنوب طولكرم، على أرض المواطن محمد عبد الرحمن مدلل، خلف جدار الفصل العنصري غرب المستوطنة،وتقع قطعة الأرض التي تبلغ مساحتها 32 دونما في منطقة تسمى الحدب، وتحمل رقم 39 في حوض رقم 2.وقال مدلل ، إنه تفاجأ عند ذهابه لأرضه لتفقدها وغرس أشتال الزيتون فيها، بأن ملامح الأرض قد تغيرت من خلال تجريفها وتخريبها وخلع اغراس زيتون ولوز من قبل المستوطنين وسرقتها، وإزالة التراب منها وجعلها أرضا صخرية، ووضع خلايا نحل إلى جانب كرفان، ومشاتيح بلوك وحجر طوب وخشب،وأضاف، إنه أثناء وجوده في الأرض حضر أحد المستوطنين، وحاول منعه من زراعة الأرض بحجة أنه استأجرها مما تسمى بلدية “سلعيت.-انتهى-

——-

 

nabih berri

المكتب الإعلامي لبري: يزاول نشاطه كالمعتاد

(أ.ل) – صدر عن المكتب الاعلامي لدولة الرئيس نبيه بري ما يلي:

ينفي المكتب الاعلامي كل الشائعات التي اثيرت حول صحة دولة الرئيس نبيه بري ويؤكد انها غير صحيحة وان دولته يزاول نشاطه كامعتاد.-انتهى-

——-

tamam salam

سلام التقى في ميونخ نظيره الفرنسي وعرض معه العلاقات الثنائية

(أ.ل) – التقى رئيس مجلس الوزراء تمام سلام في ميونخ رئيس وزراء فرنسا مانويل فالس وتم عرض للعلاقات الثنائية بين البلدين، اضافة الى تطورات الاوضاع في لبنان والمنطقة، في حضور اعضاء الوفدين اللبناني والفرنسي.-انتهى-

——-

images[2]

الجيش دهم منزل فواز محمد أبو نمري وتوقيف زوجته في الصويري – البقاع

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 13/2/2016البيان الآتي:

دهمت قوّة من الجيش صباح اليوم في محلة الصويري – البقاع، منزل المدعو فواز محمد أبو نمري الموقوف بجرم تهريب أشخاص سوريين إلى الأراضي اللبنانية، وأوقفت زوجته المدعوة ألاء شومان والسوري جودت زعار بيدر، لاشتراكهما منذ فترة طويلة بأعمال تزوير مستندات، بهدف تهريب أشخاص سوريين من لبنان وإليه، وضبطت في داخل المنزل عدداً من الأختام وجوازات السفر وبطاقات الإقامة ووثائق مختلفة، جميعها مزوّرة.

كما ضبطت 3 بنادق حربية وكميّة من الذخائر العائدة لها، بالإضافة إلى أعتدة وألبسة عسكرية متنوعة.

تمّ تسليم الموقوفَين مع المضبوطات إلى المرجع المختص لإجراء اللازم، وبوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص.-انتهى-

——-

 

نازك الحريري في ذكرى 14 شباط:

آمل ألا تصبح رؤية الرئيس الشهيد ومسيرته الوطنية والإنسانية مجرد ذكرى

(أ.ل) – وجهت نازك رفيق الحريري، كلمة لمناسبة الذكرى 11 لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري، مستذكرة فيها كلاما لصاحب الذكرى، عن ثوابت الانتماء للبنان واستقلاله وسيادته ووحدة أرضه وناسه، سوف تذاع غدا عبر وسائل الإعلام، وفي الحفل الذي سيقام في مجمع البيال في بيروت، للغاية ذاتها، تحت شعار “الحق معك..واليوم أكتر”.

واستهلت الحريري كلمتها بالقول: “نلتقي اليوم بعد مرور أحد عشر عاما على استشهاد الرئيس رفيق الحريري، لنتذكر مسيرة عطاء ومحبة ما زالت ذكراها العطرة تمثل مصدر إلهام وحكاية نجاح تتناقلها الأجيال”.

وأضافت مناجية روح الراحل بالقول: “رفيق عمري ودربي، أناجيك ولبنان يقف عند مفترق طرق، ومعه الأسرة العربية والدولية”، سائلة الراحل: “يا شهيدنا الغالي: أين نحن الآن مما أردته؟ أين نحن الآن من نهج المؤسسات الدستورية الفاعلة وقانون التشريعات؟ أين نحن الآن مما كنت تسعى جاهدا من أجله، وتعمل بعزيمتك ووطنيتك لإعادةالسيادة والحرية والاستقلال والأمن والأمان لهذا البلد الحبيب لبناننا، الذي نحلم به جميعا؟”.

وتابعت “شهيد لبنان: كانت المخاطر تحيط بك، ولكن إيمانك بالله عز وجل، ووطنيتك وحبك واعتزازك ببلدك، طغت على تلك المخاطر. وكأنك كنت على يقين بأن لا أحد يريد أن يعمل على إيذائك، وبأنه لا سبب لتلك التحذيرات، التي كانت تتلى عليك من المحبين لك ولهذا البلد. فلم تصغ إلا لصوت ضميرك الحي الممتلئ بالإيمان والثقة والعزم، ومحبة لبنان. كنت تقول دائما: لم أخاف على نفسي، وأنا أسعى جهدي الجاهد للخير والعمل الوطني والإنساني من أجل لبنان، والوطن العربي أجمع؟، ولنبقى في لبنان على تواصل دائم مع أمتنا العربية، ونكسب ثقة المجتمع الدولي بكرامتنا وعزة نفسنا وعنفواننا ووحدة كلمتنا؟”.

وأردفت “يا رفيق العمر: ليتك معنا في هذه المرحلة الصعبة التي تمر بلادنا بها، لتساعد في إيجاد الحلول، التي تنقلنا من الغموض، ومن حالة عدم استتباب الأمن والاستقرار إلى مكان أفضل”، مشيرة “إننا اليوم أحوج ما نكون إلى وجودك بيننا، فكأننا تجردنا من الإنسانية والشفقة على أنفسنا، وعلى ناسنا وشعبنا وأمتنا. فشعوبنا لا تستحق إلا الخير والحياة الرغيدة، كما وعدتنا بها، ونفذت الكثير منها، غير أن اليد الغاشمة، قد امتدت إليك واغتالتك لتهدم آمالك وأحلامك لهذا البلد. وكأنهم أرادوا باغتيالك وبغيابك عنا، اغتيال لبناننا الغالي عليك وعلينا جميعا. أرادوا اغتيال العدل والحق، والسلام والاستقرار والازدهار. أرادوا اغتيال الوحدة الوطنية والإستقلال الذي كنت تسعى إلى تحقيقه بالعلم والعمران. لقد أرادوا باغتيالك اغتيال مسيرة رفيق الحريري، لكنها كانت، بحمد الله، عصية عليهم. وإرثك العظيم بقي قلعة صامدة منيعة في وجه من أراد تفكيك الوطن”.

وقالت: “يا شهيدنا الكبير: تركت لنا، حتى في استشهادك، طريق مجد وأمل لنكمل المشوار. وإن شاء الله سنستمر بمسيرتك التي أردتها للبناننا مع جميع المحبين والمخلصين والأوفياء، ورغم كل الصعوبات والتجاذبات والاصطفافات السياسية، لن نيأس من رحمة الله سبحانه وتعالى، فهو وحده القادر على كل شيء، وعلى أن يعيننا في إصلاح الأمر لما فيه خير هذه الأمة جمعاء”.

واستذكرت كلاما لصاحب الذكرى و”سيد الكلام الحكيم، شهيدنا الكبير، الرئيس الشهيد رفيق الحريري: “ليس الوقت وقت التهرب من المسؤولية، ولا وضعها على عاتق فئة دون فئة. نحن جميعا مسؤولون، كل في موقعه. وعندنا ثوابتنا للانتماء والسيادة والاستقلال ووحدة الأرض والناس. ويكون علينا بالحوار وبالتشخيص للمشكلات، وبالقرارات الصائبة، أن نصون وجودنا ومصالحنا، وأن نفتح مع شبابنا أفقا مستقبليا”.

وتابعت “أيها الأحبة: الشكر من القلب لكم، لمشاركتنا الذكرى، ونبقى على أمل بألا تصبح رؤية الرئيس الشهيد رفيق الحريري ومسيرته الوطنية والإنسانية مجرد ذكرى، حتى نستفيد من تجارب نجاحه ومن مبادراته لتحقيق التغيير وتجديد الأفق والإصغاء لاحتياجات الناس التنموية والإنسانية، من أجل مستقبل أفضل لشعبنا وأولادنا وأحفادنا”.

وختمت “أيها الأحبة، أستودعكم الله العلي القدير، وإلى لقاء قريبٍ في ربوع الديار، بإذن الله. وأدعو الله تعالى بأن يأتي اليوم الذي يحقق وعدي لكم. فقد اشتقت إليكم وإلى أرض وطننا الحبيب، الذي ذرف فيه دم شهيدنا الغالي وسائر الشهداء.

حفظ الله لبناننا، وعجل في انجلاء الحقيقة، وتحقيق العدالة، لأجل روح الرئيس الشهيد رفيق الحريري وشهداء الوطن الأبرار”.-انتهى-

——-

images[2]

الجيش: 3 خروقات إسرائيلية فوق رياق وبعلبك وعلما الشعب واقليم الخروب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم السبت 13/2/2016 البيان الآتي:

عند الساعة 9,30 من يوم أمس، خرقت طائرة إستطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق البحر مقابل بيروت، ونفذت طيرانا دائريا فوق البحر مقابل بيروت وجونيه، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 10,35 من فوق البحر مقابل شكا.

وعند الساعة 11,40، خرقت طائرة إستطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفذت طيرانا دائريا فوق مناطق رياق وبعلبك، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 16,55 من فوق البلدة المذكورة.

وعند الساعة 02,00 من فجر اليوم، خرقت طائرة مماثلة الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذت طيرانا دائريا فوق مناطق إقليم الخروب والجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 6,55 من فوق البلدة المذكورة.-انتهى-

——-

iranian13-2-2016

مهرجان في ذكرى الثورة الايرانية في النبطية برعاية فتحعلي

(أ.ل) – بمناسبة الذكرى السابعة والثلاثون لانتصار الثورة الاسلامية في ايران نظمت ممثلية جمعية “الهلال الأحمر الإيراني في لبنان ” مهرجانا حاشدا ” بالعيد الوطني” رعاه السفير الايراني في لبنان محمد فتحعلي وذلك في مركز جابر في النبطية بحضور النائبين نواف الموسوي وهاني قبيسي والمهندس ماهر باسيلاً ممثلاً النائب العماد ميشال عون ، وممثلين عن نواب المنطقة ، المسؤول السياسي لحزب البعث في الجنوب فضل الله قانصو، المسؤول التنظيمي لحركة امل في اقليم الجنوب باسم لمع، مسؤول الوحدة الاجتماعية المركزية في حزب الله الشيخ عبد الكريم عبيد، قائد سرية درك النبطية العقيد توفيق نصرالله، ممثل المدير العام للامن العام الرائد علي حلاوي، المقدم احمد غدار ممثلا فرع مخابرات في الجنوب، مدير مكتب امن الدولة في النبطية النقيب طالب فرحات ، رئيس بلدية مدينة النبطية أحمد كحيل الرئيس الاول لمحاكم الاستئناف في النبطية القاضي برنارد شويري، مدير عام مستشفى نبيه بري الحكومي الجامعي في النبطية الدكتور حسن وزنة، مدير مركز الضمان الاجتماعي في النبطية علي مهدي، وشخصيات وفاعليات وعلماء دين من مختلف الطوائف، ورؤوساء بلديات ومخاتير ووفد من الصليب الاحمر اللبناني في الجنوب والنبطية، ومواطنين.

وبعد النشيدين الوطني والايراني عزفته الفرقة الموسيقية في كشافة الامام المهدي ، عرض فيلم قصير عن مستشفى الشيخ راغب حرب في تول تلاه تقديم من الشاعر عباس فتوني تحدث عادل مقصودي نجاد بإسم “الهلال الأحمر” معتبراً أن” الإحتفال بذكرى الثورة هذا العام حمل نصراً إضافياً بدخول لاتفاق النووي حيز التنفيذ نتيجة الصمود الأسطوري لشعبنا”.

أما الموسوي فألقى كلمة “حزب الله” مذكراً ان” مشاركتنا بهذه الذكرى مردها أننا في لبنان منذ التأسيس شعبنا يتشارك مع إيران التاريخ والثقافة والعقيدة.

واعتبر أن” العالم امام توازنات جديدة بفعل الدور الإيراني الفاعل على مستوى العالم باسره ويكفي أن إصطفت القوى الدولية جميعاً على ابواب طهران، فكل ما لدينا في لبنان وسوريا والعراق وغيرها هو من ثورة الإمام في ايران”.

وشكر لسفير إيران “مواقفه المعلنة مؤخراً لجهة تأكيده على استعدادهم الوقوف الى جانب لبنان لحل أزماته الاساسية وفي طليعتها الكهرباء كما على موقفك الداعم لتسليح الجيش”.

وطالب الحكومة “القيام بما يلزم لتحويل الوعد المتكرر لواقع ملموس سيما بعدما تبخرت وعود تسليح الجيش خصوصاً الهبة السعودية التي أشبعنا بها تمنيناً ولم نرى منها سوى السراب، وما التراجع السعودي الا لعدم جديتهم في مواجهة الخطر التكفيري والاسرائيلي واذا كانوا جديين ليقدموا نصف ما تقدمه إيران؟”.

ودعا الحكومة الى “توقيع إتفاقات في المجال الإنمائي والعسكري، فإذا كانت الذريعة السابقة أن إيران تحت عقوبات دولية فها هم سفراء الغرب يتزاحمون لزيارة طهران فماذا ننتظر نحن في لبنان الذي لطالما إحتضنته إيران الثورة؟”.

وختاماً تحدث السفير فتحعلي مؤكدا على وقوف”إيران ومنذ انتصار ثورتها الاسلامية الى جانب الشعوب المظلومة في العالم فساندت ودعمت ولا تزال الشعبين اللبناني والفلسطيني في مسيرة جهادهما ومقاومتهما للعدو الصهيوني”. ولفت الى أنهم “يعتبرون الصرح الطبي الكبير الذي يحمل إسم شيخ شهداء المقاومة الإسلامية الشيخ راغب حرب هو ثمرة ثمار وبركة من بركات الثورة في إيران التي تؤتي اكلها كل حين بغذن ربها خدمة لكل الناس سيما الطيبين في هذه الارض المباركة”.

بعد ذلك قص الموسوي وفتحعلي وحضور قالب حلوى احتفاء بالمناسبة.-انتهى-

——-

emil emil lahhoud (2)

كنعان: اتفاق معراب انقاذي للبنان ولا معركة اعلامية مع فرنجية

و90% من المسيحيين يؤيدونه ويباركونه

(أ.ل) – رأى امين سر تكتل “التغيير والاصلاح” النائب ابراهيم كنعان “ان مصالحة معراب اصبحت اساسية في استحقاقات اساسية، وأن 90% من المسيحيين يؤيدون ويباركون هذا الاتفاق” مشددا على “ان هذه المبادرة انقاذية للبنان” ولافتا الى انها “قد تكون الفرصة الاخيرة لكي ننقذ عيشنا المشترك ووحدة بلدنا ودولتنا بمفهوم الدستور والميثاق، فالموضوع ليس تحديا بل يجب ان ينظر اليه بايجابية، ف18 كانون الثاني كان يوما جديدا ومفاعيله جديدة، فهي سابقة في لبنان ان يتفق الموارنة والمسيحيون على رئيس”.

وأضاف في حديث الى الى مضدر إعلامي “ان الحوار والتواصل حول الرئاسة قائمان، فهمنا الاول الاستحقاق الرئاسي”.

وحول زيارته ورئيس جهاز التواصل والاعلام في “القوات اللبنانية” ملحم رياشي بكركي، قال كنعان: “اخذنا قرارا ان نتواصل مع البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي مع بدء الحوار وان نضعه في اجوائنا خصوصا عندما تكون الامور ايجابية كما اننا مع القوات نسعى بالعمل الذي نقوم به ان نكون على تواصل مع الجميع”، مشيرا الى “ان ليس هناك معركة اعلامية مع النائب سليمان فرنجية”.

وشدد على شجاعة رئيس حزب القوات سمير جعجع قائلا: “لا احد يستطيع ان ينكره”، مشيرا الى “ان الايجابيات التي اظهرها يجب ان تقرأ جيدا ومن جميع الاطراف”.

وردا على سؤال حول ما اذا تعذر وصول العماد عون للرئاسة فهل يتحلى بالشجاعة ويرشح الدكتور جعجع، قال: “لا عون ولا جعجع يقبلان الدخول بأي فرضية، فنحن عقدنا العزم ولا رجعة الى الوراء كما ان ترشيح عون لم يكن ردة فعل بل بدأ الموضوع يطبخ منذ سنة والنصف”.

وحول موقف القوات من عدم مشاركة تكتل “التغيير والاصلاح” في جلسة 8 شباط، قال كنعان: “لكل منا اسلوبه وذلك لم يشكل نقطة خلاف بيننا”. اضاف “المواقف التي اطلقت قبلا من قبل الرئيسين سعد الحريري ونبيه بري حول ضرورة الاجماع المسيحي يجب ترجمتها الآن”.

وردا على سؤال حول مشاركة التيار في ذكرى 14 شباط قال: “سيكون لنا تمثيل غدا فتلك المناسبة نفصلها عن السياسة”. وعن التعيينات رأى كنعان “ان مشكلة الموضوع المسيحي مزمنة في كل الادارات ومنذ التسعينيات فهي كيانية ميثاقية”، داعيا الى “ان يكون الهدف تصحيح الخلل”.-انتهى-

——-

 mhm safadi

الصفدي في الذكرى الـ11 لاستشهاد الحريري:

لبنان بأمسّ الحاجة له لتثبيت الوحدة الوطنية

(أ.ل) – أدلى النائب محمد الصفدي بالتصريح الآتي:

في الذكرى الحادية عشرة لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري ورفاقه، نتذكر مدى تعلّق هذا الرجل الكبير بوطنه وما قام به من إنجازات عمرانية في سبيل بلاده، وما كان يحمله من آمالٍ وطموحات.

لقد استشهد الرئيس الحريري في وقت كان لبنان بأمسّ الحاجة له لتثبيت الوحدة الوطنية. وبعد استشهاده تحققت انتفاضة الاستقلال وكَـبُرَ الأمل بالمصالحة الوطنية وبناء الدولة؛ لكن ذلك لم يتحقق وأضاع اللبنانيون فرصةً نادرةً للنهوض ببلادهم. وعلى الرغم من خيبات الأمل، فإن الثقة كبيرةً بوعي الشعب اللبناني وقدرته على تجاوز الصعاب والمحن، وإعادة تفعيل المؤسسات الدستورية وفي طليعتها رئاسة الجمهورية، والانتخابات النيابية على أساس قانون يؤمّن صحة التمثيل وعدالته.-انتهى-

——-

haraketumma13-2-2016

وفد من حركة الأمة ولقاء الجمعيات زار ضريح مغنية:

ما تقوم به المقاومة اليوم هو لدرء الخطر عن لبنان

(أ.ل) – زار وفد من حركة الأمة ولقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان، ضريح القائد الجهادي الكبير عماد مغنية في روضة شهداء المقاومة الاسلامية- بيروت.

ووضع الوفد إكليلا من الزهر على الضريح باسم الأمين العام لحركة الأمة سماحة الشيخ د. عبد الناصر جبري، بعد قراءة سورة الفاتحة على أرواح الشهداء.

وألقى عضو الهيئة القياديّة في حركة الأمة فضيلة الشيخ وليد العمري كلمة أشار فيها على أن ما تقوم به المقاومة اليوم هو لدرء الخطر عن لبنان، والدفاع عن جميع اللبنانيين، ومعادلة الجيش والشعب والمقاومة أثبتت فعاليتها لحفظ الأمن والتصدي للعدو الصهيوني والمجموعات الإجرامية، فهذه المعادلة هي درع الوطن، وستلحق الهزيمة بأيّ معتد يحاول إستهداف القرى والبلدات اللبنانية، سواء على الحدود الجنوبية أو الحدود الشرقية إن شاء الله.-انتهى-

——-

images[2]

تمرين تكتي قبالة مرفأ بيروت في إطار التعاون العسكري بين الجيشين اللبناني والفرنسي

(أ.ل) – في إطار التعاون العسكري بين الجيشين اللبناني والفرنسي، نفذت وحدات من القوات البحرية بالاشتراك مع الفرقاطة الفرنسية FS SURCOUF ، التي تزور لبنان حالياً، تمريناً تكتياً في عرض البحر قبالة مرفأ بيروت، حول دهم سفينة مشبوهة وتفتيشها، وتنفيذ عمليات مكافحة حرائق ومساعفة مصابين، ورفع أعتدة ونقل عناصر من المراكب بواسطة الطوافات العسكرية. –انتهى-

——-

laham-darwish13-2-2016

لحام دشّن قسم الطوارئ في مستشفى تلشيحا:

الوصفة الطبية لشفاء لبنان هي المحبة

(أ.ل) – دشّن بطريرك انطاكية وسائر المشرق والإسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام، قسم الطوارئ في مستشفى تلشيحا في زحلة ، بعد تأهيله وتجديده، وذلك في احتفال كبير اقيم في قاعة محاضرات المستشفى حضره السفير البابوي في لبنان المونسنيور غابريال كاتشيا، رئيس اللجنة العليا لمستشفى تلشيحا المطران عصام يوحنا درويش، واساقفة زحلة جوزف معوض وانطونيوس الصوري ومطران بعلبك ودير الأحمر للموارنة حنا رحمة، الرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت انطوان ديب، الرئيس العام للرهبانية الشويرية الأرشمندريت ايلي معلوف، الرئيسة العامة للراهبات المخلصيات الأم منى وازن، الرئيسة العامة للراهبات الشويريات الأم دنيز عاصي ممثلة بالأخت اميل جوزف حاج شاهين، المحامية جومانا كيروز، النائب الدكتور انطوان ابوخاطر ممثلاً رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع، النائب السابق سليم عون ممثلاً رئيس تكتل التغيير والإصلاح العماد ميشال عون، النائب شانت جنجنيان، النائب السابق يوسف المعلوف، الوزراء السابقون: عادل قرطاس، عبد الرحيم مراد، خليل الهراوي، علي العبدالله وكابي ليون، السفير ايلي الترك ممثلاً وزير الخارجية والمغتربين حبران باسيل، قاضي التحقيق الأول في البقاع نقولا منصور، رئيس مصلحة الزراعة في البقاع المهندس خليل عقل ممثلاً مدير عام وزارة الزراعة المهندس لويس لحود، رئيس الدائرة الأولى للأمن العام في البقاع العميد جوزف تومية ممثلاً مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم، قائد منطقة البقاع في قوى الأمن الداخلي العميد نعيم شماس، رئيس جهاز امن الدولة في البقاع العميد فادي حداد، قائد سرية درك زحلة العقيد شارل سعادة، مدير مكتب مخابرات الجيش اللبناني في زحلة العقيد سمير حرب، نقيب المستشفيات الخاصة في لبنان الدكتور سليمان هارون، بالإضافة الى ممثلي الأحزاب، رؤساء البلديات والمخاتير، القيادات العسكرية، الشخصيات القضائية والإقتصادية والرهبان والراهبات.

بداية الإحتفال مع النشيد الوطني اللبناني ومن ثم كلمة ترحيب من مقدم الحفل الدكتور جورج حرب، وفيلم وثائقي عن تطور المستشفى.

درويش

رئيس اللجنة العليا في مستشفى تلشيحا، راعي ابرشية الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش القى كلمة رحب فيها بالحضور، شاكراً المحامية جومانا كيروز على مساهمتها في انجاز مشروع تجديد قسم الطوارئ ومما قال:” منذ يومين عيدنا ليوم المريض العالمي، كان هذا النهار وقتا مميزا لنا. صلينا فيه من أجل مرضانا وجددنا العزم في مستشفى تلشيحا لكي نرى أكثر فأكثر في ملامح مرضانا وجه المسيح. وقدمنا مرضانا لمريم العذراء لتكون عونا لهم وبلسما يشفي جراحاتهم. فالعذراء مريم هي أم جميع المرضى والمتألمين، وهي أم البشرية جمعاء تسير معنا وترافقنا في آلامنا كما في أفراحنا.

وبما أننا دخلنا، بطلب من البابا فرنسيس بسنة الرحمة الإلهية، نريد نحن الذين نعتني بالمرضى أطباء وممرضين وممرضات وإداريين، أن نكون رسل الرحمة الإلهية ونعرف بأن الإنسان الضعيف أو المريض أو المتألم يقدم بدوره، لنا وللمجتمع، من خلال ألمه قوة مُجَددة وحافزا كبيرا لنمارس المحبة والرحمة.”

واضاف ” ما سنشاهده اليوم من تطوير في خدمتنا للمريض في قسم الطوارئ هو من ضمن برنامج عمل وضعناه لتحديث الخدمات الصحية في المستشفى، فقد أردنا تلشيحا إنعكاسًا لعلاقتنا مع الإنسان، متطوّرة، مجهزة ولائقة، فأحدثنا تغييرات جمّة في معظم اقسامها.

لم ولن يقف مريضٌ أمام باب طوارئ تل شيحا منتظراً من يستقبله، فتلشيحا تتعامل مع مرضاها كهدف، كإنسان، نرى فيه وجه الله. أما مرضه، فسيكون فرصةً له للّقاء مع الله، وفرصةً لنا وللعاملين معنا، لنتفانى في إعطائه الأمل قبل الدواء، الإبتسامة قبل الحقنة، ونظرة محبة وحنان قبل كوب الماء.”

وختم درويش ” هكذا كانت تل شيحا، وهكذا ستبقى، متجددة بالروح كما بالبناء، لمواكبة كلّ جديد في عالم الطب والتقدّم، خدمة لأبنائنا من مختلف المناطق اللبنانية، وما الشراكة التي أقمناها نحن ومستشفى المشرق مع الجامعة اللبنانية وجامعة مونبيليه ومستشفى مونبيليه إلا لنؤكد رغبتنا بأن نكون خدام الإنسان الضعيف والمريض والمتألم.

في نهاية كلمتي أود أن أشكر بحرارة السيدة جومانا كيروز فلولاها لما تم المشروع، ونعدها بأن نذكرها دوما في صلواتنا ليمنحها الرب أضعاف ما قدمته.

كما أشكر من أشرف على العمل: المهندسين والعمال واللجنة التي انبثقت من تلشيحا ورافقت يوميا الأعمال.

مجددا أشكر صاحب الغبطة لرعايته وحضوره هذا الافتتاح، كما أشكر سعادة السفير البابوي لحضوره معنا ومشاركته فرحتنا.”

كيروز

المحامية جومانا كيروز القت كلمة شكرت فيها الحضور وقالت :” انا ابنة البقاع، ابنة المرحوم بطرس كيروز من بشوات، الوالدة ناديا كيروز من شليفا، سافرت الى أميركا وبفضل الله تعالى وصلت الى نوع بسيط ومتواضع من النجاح. سيادة المطران شكرني على مساهمتي في اتمام هذا المشروع، وانا اقول الأموال لم احصل عليها من بيت ابي بل حصلت عليها نعمة من الله اشكره عليها. اذا انقذ هذا المشروع حياة واحدة، قد تكون اكبر بركة حصلت عليها من الله.”

البطريرك لحام

البطريرك غريغوريوس الثالث لحام اشاد بالإنجازات التي تحققت في أبرشية الفرزل وزحلة والبقاع منذ وصول المطران درويش اليها واضاف : ” خدمة الكنيسة الإجتماعية تتميز عن سواها بأنها تنطلق من الله ومن محبة الله للناس، وتنطلق من الله الذي قال عنه يوحنا ” ان الله محبة ” وتذهب من الله الى الإنسان. اعمال الكنيسة تنطلق من المحبة. أكثر عجائب يسوع هي عجائب شفاء انطلاقاً من المحبة التي تفعل كل شيء”

وتابع ” لبنان يحتاج اليوم الى محبة، وسنقدم له وصفة طبية من هنا من مستشفى تلشيحا الا وهي المحبة. قلما نسمع كلمة محبة في كل مناقشات السياسيين، لا نسمع كلمة محبة في منتديات السياسة وكلمات السياسيين. عندما تغمر المحبة قلوب اللبنانيين يمكنهم ان ينتخبوا رئيساً للجمهورية يحب كل اللبنانيين. واقول للزحليين جميعاً، لكل عائلات زحلة من دون تمييز، للنواب والوزراء والزعماء في زحلة، انتم زحليون حقيقيون اذا كنتم تحبون بعضكم بعضاً.

وختم لحام ” نطلب من مريم العذراء ان تشفي العالم من جرح الخطيئة والبغض والكراهية والأصولية والإرهاب والتكفير والعداء والكبرياء، هذه الأمراض التي فتكت بشرقنا الحبيب. آمل أن يقودنا صيامنا من درب الصليب الطويل الذي تحمله بلادنا العربية المشرقية الى افراح القيامة.”

وقدم البطريك لحام والمطران درويش والسفير البابوي درع تقدير الى المجامية جومانا كيروز عربون شكر لما قدمته للمستشفى، انتقل بعدها الحضور الى قسم الطوارئ الجديد حيث جرت رتبة تبريك المياه ثم قطع شريط الإفتتاح وازاحة الستارة عن اللوحة التذكارية، وجرى رش القسم بالماء المقدس. وجال الجميع في ارجاء الغرف الجديدة مبدين اعجابهم بما تحقق.-انتهى-

——

amnaam

الأمن العام يوقف لبنانياً لتورطه بنقل أحد منفذي

التفجير الانتحاري المزدوج في منطقة برج البراجنة

(أ.ل) – في إطار متابعة ورصد نشاطات المجموعات الإرهابية والخلايا النائمة التابعة لها، أوقفت المديرية العامة للأمن العام بناءً لإشارة النيابة العامة المختصة اللبناني (ع.ع.ي ) لنشاطه في مجال التزوير وتهريب الاشخاص وتورطه بنقل أحد منفذي التفجير الانتحاري المزدوج الذي استهدف منطقة برج البراجنة.

وبنتيجة التحقيق معه اعترف بنشاطه في مجال التزوير وتهريب الاشخاص من سوريا الى لبنان وبالعكس وقيامه بتسهيل وتأمين نقل السوري (ع.غ.م) أحد منفذي التفجير الانتحاري المزدوج في منطقة برج البراجنة بتاريخ 12/11/2015 بناءً لتكليف من أحد قادة داعش الامنيين الارهابي السوري (خ.ن.خ) الملقب بـــــ”خالد الرقة” المسؤول عن تأمين نقل ودخول الانتحاريين الى لبنان والذي قتل في انفجار فان مفخخ كان يحاول إدخاله الى لبنان .

بعد انتهاء التحقيق معه أحيل الى القضاء المختص.-انتهى-

——–

images[2]

رمي العدو الإسرائيلي قنابل صوتية ودخانية باتجاه الرعاة في الوزاني

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه بتاريخ 12/2/2016 البيان الآتي:

بتاريخه عند الساعة 13.30، وفي خرق جديد للسيادة اللبنانية، أقدمت دورية تابعة للعدو الإسرائيلي في منطقة الوزاني، على إلقاء 3 قنابل دخانية وقنبلتين صوتيتين باتجاه رعاة ماشية موجودين مع قطعانهم داخل الأراضي اللبنانية من دون تسجيل أي إصابات تذكر.

تجري متابعة الموضوع بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——-

khalil hamdan

خليل حمدان: لتفعيل عمل المؤسسات لإبعاد لبنان عن الخطر

(أ.ل) – أكد عضو هيئة الرئاسة في حركة “أمل”، الدكتور خليل حمدان، خلال احتفال تابيني للحاجة زينب خازم في بلدة شوكين، أن “الانتصار الذي تحقق العام 2000 ما كان ليتم لولا دماء الشهداء العزيزة التي صفعت المحتلين وجععلتهم يجرجرون اذيال الهزيمة، متراجعين عن هذه الارض التي لا يمكن ان يستقر عليها اي طاغية لانه كما قيل جبل عمل ما قصدك جبار بسوء الا وقصم الله ظهره نصفين”.

وقال: “المقاومة لم تات هبة من احد، فهي كلفت دماء وشهداء وقلق اهل ودموع ارامل وخسائر اقتصادية وهجرة وتهجير، ويأتي بعض السياسيين لكي يقول ينبغي ان ننزع سلاح المقاومة، فهل يدري عن ماذا يتحدث؟ عن هذه القيمة والجوهرة الكبيرة.”

واستغرب “كيف ان احد رجال السياسة في لبنان وعبر احدى الفضائيات ياتي ويقول بصراحة نعم لقد وضعنا يدنا بيد اسرائيل واخذنا منها السلاح، ويمر هذا الكلام مرور الكرام من دون حسيب ولا رقيب”.

وأكد “متانة العلاقة بين الجيش والشعب والمقاومة، فهي التي تحمي لبنان وهي التي حمت السلم الاهلي فيه وحمته من الفتنة الطائفية والمذهبية”. ورأى ان “هناك العديد من السياسيين ارادوا توتير الاجواء بنبرة طائفية ومذهبية الا ان وعي الشعب كان اقوى منهم وتجاوز الكثير من خطاباتهم المشبوهة”.

وختم قائلا: “نحن نعيش في ظروف صعبة وقاسية للغاية بسبب ما يجري في المنطقة التي تموج على بحر من الازمات المتلاحقة من الارهاب التكفيري الى تهديدات العدو الصهيوني، الى حالة الانفلات الامني على مستوى العالم العربي، لا يمكن للبنان أن يكون بمناى عن الخطر الا بمزيد من الوعي والوحدة الوطنية والحوار وانتخاب رئيس للجمهورية وتفعيل عمل مجلس الوزراء وكذلك المجلس النيابي”.-انتهى-

——-

images[2]

الجيش دعا الى تغطية سباق الركض يوم الأحد في 21 الحالي

(أ.ل) – دعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه، وسائل الإعلام كافة، الى تغطية وقائع اليوم الرياضي في سباق الركض لمسافة 5 كلم، والذي سيقام بدعوة من المجلس الدولي للرياضة العسكرية (CISM)، لمناسبة الذكرى السنوية لإنشائه. وسيشارك فيه عداؤون من الجيش والأجهزة الأمنية، الدفاع المدني، فوج الإطفاء، الصليب الأحمر اللبناني، وفريق من قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، بالإضافة الى فرق من الإتحادات والجمعيات الرياضية والاهلية، والجامعات، والمدارس، والراغبين من أفراد عائلات العسكريين والمدنيين، ذكورا وإناثا، ممن تزيد أعمارهم عن السادسة عشرة سنة.

– الزمان: يوم الاحد الواقع فيه 21/2/2016، إعتبارا من الساعة 7,30 صباحا.

– المسلك: إنطلاقا من ثكنة ميلاد النداف في عمشيت -الطريق البحرية بإتجاه جبيل سرايا جبيل- مفرق ميناء جبيل – أوتيل أحيرام – الحديقة العامة على الطريق البحرية حيث نقطة الوصول.–انتهى-

——–

 naeem kassem

نعيم قاسم: لا مستقبل لـ’اسرائيل’ في منطقتنا بوجود المقاومة

(أ.ل) – أكّد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أن “المقاومة الإسلامية في فترة زمنية قصيرة استطاعت تحقيق مجموعة من الانتصارات المتتالية التي أوصلت إلى هزيمة كبيرة لإسرائيل لم تكن تتوقعها، ولم يكن العالم يتوقعها، إنتصرنا على إسرائيل سنة 1993، وانتصرنا عليها سنة 1996، وخرجت من لبنان مهزومة وتحررت الأرض سنة 2000، ثم كان العدوان الكبير والحرب الكبيرة على لبنان سنة 2006، واعترفت بهزيمة مدوية لم ترَ مثلها في تاريخها، هذه إنجازات حققتها المقاومة الإسلامية بثلاثي الجيش والشعب والمقاومة، واستطاعت أن تنقلنا من حالة إلى حالة”.

كلام الشيخ قاسم جاء خلال إحياء حزب الله الذكرى السنوية الثامنة لاستشهاد القائد الجهادي الكبير الحاج عماد مغنية (الحاج رضوان) وسيد شهداء المقاومة الإسلامية الشهيد السيد عباس الموسوي، وشيخ شهدائها الشهيد الشيخ راغب حرب، باحتفال حاشد في مجمع الشهيد القائد الحاج عماد مغنية في بلدة طيردبا، بحضور معاون رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ عبد الكريم عبيد، رئيس أساقفة صور للطائفة المارونية المطران شكرالله نبيل الحاج، كاهن رعايا بنت جبيل للروم الكاثوليك الأب وليم نخلة، والد ووالدة الشهيد الحاج عماد مغنية، وفد من عائلة الشهيد الشيخ راغب حرب، ووفود مثلت مختلف الأحزاب والقوى والفصائل الوطنية اللبنانية والفلسطينية بالإضافة إلى لفيف من رجال الدين من مختلف الطوائف الدينية، وفعاليات وشخصيات أمنية وعسكرية واجتماعية وتربوية وثقافية ورؤساء وأعضاء مجالس واتحادات بلدية واختيارية، وعوائل شهداء وحشد من أهالي البلدة والقرى المجاورة.

وأضاف الشيخ قاسم “ليس النصرُ مقتصراً على النصر العسكري فقط، فهناك نصر سياسي وثقافي وأخلاقي، لأن مجموعة من المتغيرات حصلت في وضع بيئتنا وشعبنا، وفي وضع عدونا والمؤيدين له، ويكفي فخراً للمقاومة أنها حققت ثلاثة أمور كإنجازات بارزة، أولاً: كرست المقاومة بأن إسرائيل محتلة، ومنعت شرعنة احتلالها، وأسست لزوالها إنشاء الله من الوجود. ثانياً: هُزمت إسرائيل التي كان يقال عنها بأنها لا تقهر، وإذ بها تجرّ أذيال الخيبة في مواجهة عدد قليل من المجاهدين بإذن الله تعالى. ثالثاً: بدأنا نشهد نهضة معنوية على امتداد عالمنا العربي والإسلامي، وأملاً عند المقاومين الفلسطينيين بأن هزيمة إسرائيل ممكنة، وأن علينا أن نبني مستقبلنا على قاعدة إمكانية التغيير، فإسرائيل ليست قدراً، بل حالة عابرة لا بد أن تزول ليستعيد الفلسطينيون أرضهم، وليستعيد العرب والمسلمون حقوقهم”.

وتابع “بإمكان إسرائيل أن تطيل زمان احتلالها اعتماداً على الدعم الدولي والامكانات التي تعطى لها من كل جانب، ولكن لم يعد بإمكانها أن تثبّت وجودها، فلا مستقبل لها في منطقتنا مع وجود المقاومة”، مؤكداً أن “استمرارية المقاومة مطلوبة من أجل أن نحقق الأهداف التي بدأنا تحقيقها، وليكن معلوماً، أن هذه المقاومة التي انتصرت لم تتوقف عند انتصاراتها، بل بُنيت على قاعدة أن تستمر في هذه الانتصارات، ولذا كانت المقاومة تخرج من كل حرب أقوى من الحرب السابقة، وكانت تؤدي أداءً في كل معركة أفضل من المعركة السابقة، والآن لو قدر لإسرائيل أن تخوض حرباً جديدة فإنها سترى ما لم تره في السابق، وسنواجهها مواجهة قوية مؤثرة مغيّرة للمعادلات، لأننا عملنا على تجهيز أنفسنا وساحتنا بما يتناسب مع تطور الإمكانات، وبما يتناسب مع المشروع الكبير”.

ولفت الشيخ قاسم الى أن “جهوزية المقاومة اليوم أفضل من أي وقت مضى، ولولاها لاعتدت إسرائيل مراراً وتكراراً، ليس من كرم أخلاق إسرائيل أن تبقى من سنة 2006 إلى سنة 2016، أي لمدة عشر سنوات دون أن تقوم باعتداءات على لبنان، بشكل مباشر ضد القادة والمقاومين، والسبب في ذلك أن إسرائيل تخشى من ردة فعل، وهي تعلم أن جهوزية المقاومة قوية وقادرة على مواجهة التحديات، فقد أنهت المقاومة إمكانية استثمار لبنان كجزء من مشروع الاحتلال، فهناك من كان يفكر أن يكون لبنان مسرحاً للتوطين، إلا أن هذا المشروع قد سقط، أو أن يكون بعض جنوب لبنان جزءاً من المستوطنات الإسرائيلية، وكذلك سقط هذا المشروع، أو أن يتحكّموا بقيادات وسياسات لبنان من أجل أن يساعدهم في مشروعهم، وسقط هذا المشروع أيضاً، ولم يعد بإمكان إسرائيل أن تستثمر في لبنان، أو أن تستخدمه منصّة لأعمالها ولجرائمها المختلفة”.

في سياق متّصل، شدد الشيخ قاسم على أن “المقاومة في لبنان مستمرة في عملها وجهادها ضمن هدفين كبيرين لا تنازل عنهما، الأول: تحرير الأرض المحتلة، والثاني: حماية لبنان من إمكانية غزو إسرائيل، وكلاهما من وجهة نظرنا هدف دفاعي، ونحن سنحافظ على أسباب القوة حتى تحقيق هذين الهدفين بالكامل، فلن نستجدي الدول الكبرى، لا لتعيد لنا أرضاً في شبعا أو كفرشوبا، ولا لتحمينا من إسرائيل، ولا لتجعل حدوداً في حدود الاعتداء ورسم خطوط المنطقة، بل سنتوكل على الله، ونعتمد على بنادقنا، ولن نفرّط بتنامي قوتنا مهما كلّف ذلك من تضحيات، لأننا نعتبر أن الواجب يدعونا لأن نحافظ على هذين الهدفين: هدف التحرير، وهدف الحماية، وهذا لا يحصل إلاّ بسواعد المقاومين”.

الى ذلك، لفت الى أن “الثورة في إيران بانتصارها ثبّتت مفاهيم تحررية وعزيزة، حيث واجهت منظومة الأفكار والسياسات الاستكبارية، كما واجهت التبعية للغرب، وأيضاً حماية المصالح الإسرائيلية، وكذلك واجهت التخلّف، حيث كانت هذه العناوين الثلاثة تطبع كل المنطقة حتى لا تتمكن من الحركة ولا من التغيير ولا من العطاء، ومن هنا فقد استطاعت إيران بثورتها أن تعيدنا إلى أصالة الإسلام، وأصبحنا نعرف نور الإسلام الحق ببركة توجيهات الإمام الخميني “قده” والإمام الخامنئي “حفظه الله””، معتبراً أنها “أعطت نموذجاً مشرقاً لكل العالم الحر ولكل صاحب ضمير ولكل من يقرأ بعقله وقلبه ونور الإيمان، ولذا فإننا نجدها الآن تمثل الرمز والقوة، ولنا الفخر أن نكون في حزب الله جزءاً من مشروع المقاومة والعزة الذي تقوده إيران الإسلام، لأنه مشروع للإنسانية وللمسلمين والعرب وفلسطين ولكل حر ضمير يحمل لواء الحق ويريد سعادته الدنيوية”.

الشيخ قاسم أشار الى أن “الآخرين قدموا نموذجاً عن الإسلام هو النموذج التكفيري وهذا النموذج أساء للإسلام إساءات لا يمكن أن تساويها أية إساءات أخرى، فقد كان هدف هذا النموذج التكفيري تيئيس الناس من المشروع الإسلامي، إلا أن المقاومة كشفته وكسرت شوكته، ليصبح في الموقع المنبوذ عالمياً، وهنا أذكّركم بأننا عندما كنا نقول إن التكفيريين وباء وخطر على البشرية، كان العالم المستكبر وعدد من الدول العربية والإقليمية يدعمونهم وبدافعون عنهم، إلى أن ذاقوا منهم ما ذاقوا”.

وفي الشأن اللبناني الداخلي، سأل نائب الأمين العالم لحزب اللهى “لماذا يتحايلون علينا ويحاولون رمي الكرة في ملعبنا لانتخاب رئيس للجمهورية؟ فنحن نريد رئيساً للجمهورية على رأس السطح، واسم الرئيس معلن بالنسبة إلينا على رأس السطح، وهم يريدوننا أن ننزل إلى المجلس النيابي ليقوموا بحيلة معينة، فيختارون في الخفاء من يريدونه خوفاً من إعلانه، لأننا لن نقبل إلا ما اخترنا، وهنا نقول لهم إذاً لا تتحايلوا علينا، فنحن نعرفكم وأنتم تعرفون بأننا نعرفكم، وإذا سألتمونا إذا كنا نريد رئيساً للبنان، نقول نعم، ولكن لن نقبل أي رئيس، بل نريد الرئيس الذي يطمئننا، ويحمي لبنان، ولا يباع ولا يشترى، ونريد الرئيس الذي يكون له موقف صلب في دعم المقاومة ودعم لبنان، والذي يرفع رؤوسنا ولا يطعننا في ظهورنا، فإن هذا حق لنا، وإن كل ما نفعله من أجل الوصول إلى هذا الهدف هو مشروع ومبرر”.

وأضاف “لقد قالوا لنا انزلوا إلى المجلس النيابي، فهل يظنون أننا أولاد صغار وهل هي لعبة، فيقولون لنا انزلوا وهم يختارون ويقولون هذه لعبة ديمقراطية، سأقول شيئاً رغم أنه ليس من الجيد أن نعترف هذا الاعتراف، بصراحة نحن لم نكن نعلم بأن مقاطعة المجلس النيابي تساعد على إنجاز موقف سياسي مهم، أنتم يا جماعة 14 آذار علمتمونا مقاطعة المجلس النيابي، أنتم قاطعتموه من أجل عمال الكهرباء، لأنكم لا تريدون إنصافهم ولا تحويل التعاقد إلى تفرغ، فغبتهم عن المجلس النيابي من أجل منع هذا الأمر أن يتحقق لإعطاء بعض الأموال لبعض الناس المستحقين في أن ينتقلوا من التعاقد إلى التفرغ، إذا كان لقضية ثانوية محدودة قاطعتم وأعطيتم لأنفسكم عذراً في ذلك، فكيف بقضية كبيرة مثل قضية رئاسة الجمهورية، فعلى كل حال قولوا لنا لماذا تقاطعون اليوم جلسات المجلس النيابي للتشريع، فيما التشريع يمسّ كل بيت في لبنان سواء السني أو الشيعي أو المسيحي أو الدرزي، ومن كل الأطياف، فلماذا لا تعقد جلسات المجلس النيابي قالوا بحجة أنه لا يجتمع لانتخاب رئيس للجمهورية، ولكن انتخاب رئيس الجمهورية واحدة من وظائف المجلس النيابي، هناك وظائف أخرى للمجلس النيابي في التشريع وفي محاسبة الحكومة وفي إقرار القوانين، تفضلوا وانزلوا إلى المجلس النيابي للقيام بواجباتكم”.

وقال الشيخ قاسم “في أحد اللقاءات منذ يومين تحدث معي سفير دولة من الدول الأجنبية، وقال لماذا لا تسارعون بانتخاب الرئيس؟ فقلت له يبدو أن هذا السؤال مشترك، لماذا لا تسارعون أنتم في انتخاب الرئيس؟ قال إذا ضغطتم تستطيعون الوصول إلى نتيجة، قلت له إذا ضغطتم أنتم تستطيعون الوصول إلى نتيجة، قال كل شيء أقوله لك تقوله لي، قلت لأن كل شيء عندكم ولكنكم تهربون من المسؤوليات، فنحن لا نهرب، بل نقول علناً ما نريد، فإذا أردتم رئيساً تعالوا لنختر الرئيس الواقعي الذي ينقذ لبنان، فإن صفاته معروفة واسمه معروف”.-انتهى-

——–

images[2]

الجيش: رماية بالذخيرة الحية جنوب الناقورة باتجاه البحر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليرزة اليوم 13/2/2016 البيان الآتي:

اعتباراً من 15/2/2016 ولغاية 19/2/2016 ما بين الساعة 7.00 والساعة 18.00 من كل يوم، ستقوم وحدات من الجيش اللبناني بمشاركة وحدات من قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، بتنفيذ رماية بالذخيرة الحية بواسطة الأسلحة الرشاشة، وذلك من البقعة الواقعة جنوب بلدة الناقورة باتجاه البحر.

لذا تحيط قيادة الجيش المواطنين علماً بوجوب عدم الإبحار في المكان والزمان المذكورين أعلاه، حفاظاً على سلامتهم الشخصية.-انتهى-

——-

ibrahim saied

السيد إبراهيم أمين السيد: النموذج الايراني هزم وكشف نموذج دول الخليج المزيف والكاذب

(أ.ل) – لفت رئيس المجلس السياسي في حزب الله سماحة السيد إبراهيم أمين السيد الى أن مجتمع المقاومة هو مجتمع نموذجي والجمهورية الإسلامية الإيرانية تعتبر مجتمعاً نموذجياً إنسانياً حيث انتصرت وأنجزت دولة على يد مرجع قائد استطاع بناء دولة نموذجية على أسس الإسلام، وأشار الى أن هذا النموذج أي النموذج الايراني كان الأخطر على دول الخليج حيث هزم وكشف نموذجهم المزيف والكاذب وإدعاءهم الإسلام والدين.

وتساءل سماحته قائلاً: “أي نموذج إنساني هذا وهم الذين يقتلون ويعدمون؟؟”، وقال “الشعب اليمني لا يريد أن يكون تحت أقدام السعودية فهم الذين يدعمون الأعداء ويتسللون إلى سوريا واليمن”.

كلام السيد ابراهيم أمين السيد جاء خلال رعايته الاحتفال التكريمي السنوي الذي تقيمه المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم وجمعية الامداد للفتيات اللواتي بلغن سنّ التكليف الشرعي بحضور مدير عام المؤسّسة الإسلاميّة الدكتور حسين يوسف ومدير عام مدارس امداد الامام الخميني (قده) الحاج محمد برجاوي، مديري المدارس، علماء دين، وفعاليّات تربويّة وسياسيّة واعلامية وبلدية واختيارية واجتماعيّة وحشد من الأهالي.-انتهى-

——-

images[2]

زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي خرق المياه الإقليمية مقابل رأس الناقورة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم السبت 13/2/2016البيان الآتي:

عند الساعة 16.21 من يوم أمس، أقدم زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لمسافة 200 متر ولمدة 4 دقائق.

تجري متابعة الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.-انتهى-

——-

انتهت النشرة

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

yazbek14-12-2018

نشرة الجمعة 14 كانون أول 2018 العدد 5705

قيادة الجيش تنعى المجند الشهيد الممددة خدماته رؤوف حسن يزبك والتشييع غداً السبت (أ.ل) – ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *