الرئيسية / News / Newsflash / نشرة الإثنين 24 آب 2015 العدد 2973

نشرة الإثنين 24 آب 2015 العدد 2973

darwish15-8-2015

درويش في الذكرى الـ37 لإخفاء الإمام وصحبه:

نحتاج بناء جسور محبة وتواصل وقبول الآخر

(أ.ل) – أحيت حركة أمل الذكرى السنوية السابعة والثلاثين لتغييب “إخفاء” سماحة الإمام السيد موسى الصدر ورفيقيه الأستاذ السيد عباس بدر الدين وفضيلة الشيخ محمد يعقوب، في ندوة بعنوان “التعايش في فكر الامام الصدر”، وذلك في حسينية بلدة ابلح شارك فيها نائب رئيس حركة امل هيثم جمعة، ورئيس أساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام درويش. وأدارها المسؤول الثقافي ل “أمل” في البقاع الشيخ عباس شريف، في حضور أعضاء المكتب السياسي الوزير السابق الدكتور علي عبدالله والدكتور احمد جمعه، عضو المجلس الاستشاري الدكتور عمار مهدي،عضو قيادة اقليم البقاع محمد عواضة،المسؤول التنظيمي للمنطقة السابعة علي الموسوي رئيس واعضاء مجلس بلدية أبلح وفاعليات سياسية وتربوية وثقافيه واجتماعية وروحية.

والقى المطران درويش كلمة جاء فيها: “37 سنة لغياب الامام وصحبه، ما زلنا نؤكد ونعترف بأنه موجود بيننا في تياره الفكري والروحي ونهجه التربوي والسياسي ، وما زالت مدرسته الفكرية التي بناها راسخة لأنه تسلح بالتعاليم السمحاء وبرسالة السماء الجامعة، فاخترق الشرنقة الطائفية وعانق الوطن الواحد والشعب الواحد فكان عابرا للطوائف والمذاهب كافة”. وقال: “ليس من السهل ان يتحدث الانسان عن الكبار، فسماحة الامام هو من كبار بلادنا الذين برعوا في خط مرحلة مشرقة من تاريخ لبنان، وأنا اليوم لن أتحدث عن مآثره السياسية فهذه مهمة رجال السياسة ولن اتحدث عن ظروف تغييبه لأن الكبار لا يغيبون بل يبقون حاضرين في تاريخ الأمة وكيانها. في كل مرة نتحدث عن المقاومة نذكر الامام الصدر وعندما نتحدث عن التآخي والانفتاح والتعايش والصداقة بين الأديان نستحضر ذكراه، وعندما نتحدث عن الحوار والتآخي نستلهمه القول صار الصدر رمزا من رموز وحدة لبنان وحلما لما نريده، اما ذكراه السنوية فصارت لتجديد ايماننا بتخطي عصبية المذاهب وبأن الخير في لبنان سينتصر”.

وأضاف “نحن اليوم بأمس الحاجة الى بناء جسور محبة وتواصل وقبول الآخر ، وهي الأسس السليمة والوحيدة لبناء لبنان جديد قائم على العدالة والمساواة والاحترام المتبادل والتعاون لما فيه خير كل اللبنانيين وسعادتهم والإمام الصدر كان سباقا في تجديده الخطاب الديني واعتبر ان الدين جعل لخدمة الانسان لا الانسان لخدمة الدين وان الدين الذي لا يرفع من شأن الانسان وكرامته ليس دينا الهيا”.

وتابع “نتحمل نحن رجال الدين المسؤولية الكبرى، فعلينا أن نجدد خطابنا الديني فنجعل من كلماتنا طريقا ليتحرر الانسان من عصبيته وانغلاقه على ذاته، كذلك على رجال السياسة ان يجددوا خطابهم السياسي فيشجعون بكلماتهم الحوار الحقيقي الذي يؤدي الى وحدة الافكار والقلوب وإلى التلاقي حول قواسم مشتركة لكي تشعر كل فئة بالرضى وبالاطمئنان وبأن لبنان هو لكل اللبنانيين”.

وختم “يمكننا ان نقول بكلمة موجزة إن الامام موسى الصدر هو أمة مختصرة في شخص واحد حمل هموم المسيحيين والمسلمين على السواء ولا سيما هموم المحرومين دونما تمييز في المعتقد او الجنس او اللون او الطائفة”.-انتهى-

———–

adnan kassar

القصار أسف لانحراف مسار التظاهرات عن جوهرها السلمي:

على كافة الاطراف تفعيل عمل المؤسسات

(أ.ل) – أصدر رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق عدنان القصار بيانا تناول فيه الأحداث التي شهدها لبنان في اليومين الأخيرين، لافتا إلى أن “الهيئات الاقتصادية التي لطالما أيدت التحركات السلمية، وتؤيد التحركات الشعبية المنادية بتحسين الأوضاع المعيشية والاجتماعية والاقتصادية، انطلاقا من احترامها لمبدأ التظاهر الذي كفله الدستور اللبناني، إلا أنها في الوقت ذاته ترفض كل أعمال التخريب والشغب التي قام بها بعض المتظاهرين بالأمس، مما حرف الأنظار عن طبيعة التحرك السلمي، وحوله إلى تحرك مشبوه لا يمت إلى الأهداف التي نزل اللبنانيون إلى الشارع للمطالبة بتحقيقها”.

وشدد على “أهمية عدم تعريض الاستقرار إلى الخطر، خصوصا أن لبنان على الرغم من الأزمة السياسية التي يعيشها منذ سنة وأكثر من ثلاثة أشهر بفعل الشغور في موقع الرئاسة الأولى، استطاع أن يحصن ساحته الداخلية بفعل التضحيات التي تبذلها الأجهزة الأمنية من جيش وقوى أمن”.

وثمن القصار المواقف التي أطلقها رئيس مجلس الوزراء تمام سلام، في المؤتمر الصحافي الذي عقده في السرايا الحكومية، معتبرا أن “خطاب الرئيس سلام يؤكد أنه رجل دولة بامتياز”. وقال: “ان الهيئات الاقتصادية لطالما دعت الى وجوب تحييد الاقتصاد عن التجاذبات السياسية، ووجوب إيجاد المخارج والحلول التي من شأنها دفع عجلة الاقتصاد ومعالجة مشاكل المواطنين الحياتية”.

وإذ نوه “بالدور الاستثنائي الذي يلعبه الرئيس تمام سلام في هذه المرحلةالمصيرية”، اكد ان “بقاء حكومة المصلحة الوطنية أمر في غاية الأهمية، لأن استقالتها سوف تؤدي إلى عواقب وخيمة”.

وقال: “من هذا المنطلق، على كافة الأطراف السياسية تفعيل عمل الحكومة، خصوصا أنها تمثل في الوقت الراهن حصن الدفاع الأخير عن الجمهورية، في ظل الشغور الرئاسي وغياب عمل مجلس النواب”.

وختم “نجدد التأكيد على أن الممر الإلزامي لانتظام عمل المؤسسات الدستورية في لبنان، يبقى في انتخاب رئيس جديد للجمهورية، ولذلك على القوى السياسية ألا تستمر في رهانها على الخارج لانتخاب الرئيس، لأن البلاد لا تحتمل الانتظار على الاطلاق، خصوصا في ظل التحديات التي تواجهها”.-انتهى-

———-

ghassan ghuson (1)

غصن دعا لعقد جلسة مفتوحة الأربعاء المقبل

(أ.ل) – دعا رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان السيد غسان غصن أعضاء هيئة مكتب المجلس التنفيذي للاتحاد لعقد جلسة من جلساته المفتوحة قبل ظهر يوم الأربعاء المقبل الواقع فيه 26/8/2015 عند الساعة 11.00 في مقر الاتحاد العمالي العام – كورنيش النهر وعلى جدول أعمالها (متابعة الملف الاقتصادي والاجتماعي – الأوضاع النقابية – التحركات الشعبية).-انتهى-

———-

mhm shkeir 

شقير: لبنان لا يحتمل ثورة تطيح بالاخضر واليابس مع اللهيب المستعر من حولنا

(أ.ل) – وجه رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شقير نداء الى كل اللبنانيين، ناشدهم “التحلي بأكبر قدر من ضبط النفس وعدم التصعيد والذهاب بالبلاد نحو المجهول”، مؤكدا ان “التظاهر والتعبير عن الرأي حق مقدس وهو مصان بالدستور ولا يمكن لأحد ان يمنعه”، ومبديا أسفه واستنكاره “لكل ما حصل مع المتظاهرين في وسط بيروت مساء السبت، كما دان بشدة أعمال الشغب “والفوضى والحرائق والتخريب والاعتداء على الاملاك العامة والخاصة التي شهدها الوسط مساء أمس الأحد”.

وقال شقير: “منذ سنة وعند حصول أزمة النفايات في مطلع صيف العام 2014 طالبنا وناشدنا بضرورة ايجاد حل نهائي لهذه الازمة، ورغم السير بالحل المؤقت استمرينا طوال الفترة الماضية نطالب بهذا الأمر ولم نترك مناسبة او اي طلة اعلامية الا وكنا نحذر من انفجار هذه القنبلة الموقوتة”.

أضاف “نعم لقد حصل ما كنا نحذر منه. اليوم البلد في شبه فوضى عارمة، وعلى القيادات السياسية التحلي بالحكمة وتحمل مسؤولياتها الوطنية التاريخية، خصوصا تلك التي تمادت في التعطيل والتخريب، لتحقيق مصالحها الخاصة على حساب البلد والناس”.

وتابع “لقد اطلق المجتمع المنتج نداء 25 حزيران، وهو بمثابة صرخة مدوية غير مسبوقة نابعة من معاناة البلد والشعب بكل فئاته وكذلك من الخوف من الانهيار، ورغم ذلك سمعنا من هذه الفئة السياسية المعطلة كلاما ينم عن الاستخفاف واللامبالاة، حتى انها ردت علينا بالقول بأن الاقتصاد اللبناني بألف خير وهو في حالة نمو وازدهار”.

واوضح “نقول لا، كل المؤشرات الاقتصادية على تراجع مخيف، المؤسسات تقفل، والناس تعاني الأمرين منذ سنوات، في ظل تراجع القدرة الشرائية وازدياد البطالة والجوع والفقر، وكذلك في ظل انعدام الخدمات على اختلافها لا سيما الكهرباء والمياه والنقل”.

وقال: “لقد قلنا مرارا طفح الكيل، وحذرنا منذ العام 2011 من ثورة الجياع والفقراء والمحبطين التي ستطيح بالاخضر واليابس في حال حصولها، نعم انها ساعة الحقيقة دقت، ولا يمكن بعدها إدارة الظهر لكل هذا الوضع المتردي الذي بات في أسفل الحضيض”.

اضاف “نعم لقد دقت ساعة الحقيقة، ونقول للمعطلين، وللذين يمنعون انتخاب رئيس الجمهورية، ويعطلون مجلس النواب ومجلس الوزراء وكل مفاصل البلاد، كفى ارحموا البلد ارحموا الناس، لبنان لا يحتمل ثورة ممكن تطيح بالاخضر واليابس مع هذا اللهيب المستعر الذي يدور من حولنا”.

وختم مناشدا الجميع: “نعم لم يبق امامكم سوى مسارا وحيدا لمنع الانهيار والخراب، هو مسار العمل والانتاجية ومصالح البلاد والعباد، مسار انتخاب رئيس الجمهورية واعادة الحياة الى المؤسسات الدستورية. نعم هي ساعة الحقيقة، فاما تستجيبوا لشعبكم والا على البلد السلام”.-انتهى-

———

nabih berri

بري عرض مع وزير الخارجية الأميركي التطورات والتقى الحلو وشاتيلا

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة مساعد وزير الخارجية الاميركية لشؤون الدفاع الدكتور إندرو إكسوم والسفير الاميركي في لبنان دايفيد هيل بحضور المستشار الاعلامي علي حمدان، وجرى عرض التطورات الراهنة في لبنان والمنطقة.

ثم استقبل قائد الدرك العميد جوزيف الحلو ومدير الادارة في قوى الامن الداخلي العميد اسعد طفيلي بحضور المستشار احمد بعلبكي.

كما استقبل الرئيس بري وفد مؤتمر بيروت والساحل برئاسة كمال شاتيلا بحضور عضو المكتب السياسي لحركة ” امل” محمد خواجة.-انتهى-

———-

tawfik dabbousi

دبوسي التقى وفدا من جمعية الحفاظ على تراث طرابلس

(أ.ل) – التقى رئيس غرفة التجارة والصناعة في طرابلس توفيق دبوسي، وفدا من “جمعية الحفاظ على تراث طرابلس”، برئاسة رئيسة الجمعية جومانة الشهال تدمري، ووضعته في أجواء أنشطة الجمعية في المغترب الفرنسي.

وتحدث دبوسي عن “المكانة الإستراتيجية التي تحتلها مدينة طرابلس ودورها الإقتصادي الكبير الذي لعبته في الماضي العيد وتلعبه في الحاضر الذي تتوثب فيه تفعيل حراك دورة حياتها الإقتصادية بإعتبارها رافعة الإقتصاد الوطني ودورها في المستقبل الواعد من خلال سلة مشاريع التي تعيد اليها ألقها التاريخي والحضاري”.

وأعرب عن تقديره لـ”الدور المستنير الذي تلعبه الجمعية وهي تضم خيرة أبناء المدينة من الغيارى على تراثها وهويتها وخصائصها الحضارية، وأنهم قيمة مضافة ومصدر إعتزاز بمواردنا البشرية المتخصصة المتواجدة في عالم الإنتشار، وهذا يجعلنا نثني على الوجه الإيجابي للهجرة اللبنانية التي يسجل أبناء لبنان بكل إنتماءاتهم وأهوائهم ثروة إنسانية نفخر بدورها الرائد في عوالم الإنتشار”، مؤكدا “جهوزية غرفة طرابلس ولبنان الشمالي في إبرام برتوكول تعاون مع الجمعية تقديرا للدور المتقدم والفاعل في إظهار الصورة الجمالية الحضارية التي إمتازت بها طرابلس على مر العصور”.-انتهى-

———

images[2]

الجيش: طائرة تجسس إسرائيلية خرقت أجواء راشيا حاصبيا البقاع الغربي والجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه، يوم أمس، البيان الآتي:

بتاريخه الساعة 10,35، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مناطق راشيا، حاصبيا،البقاع الغربي والجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 15,45 من فوق بلدة الناقورة.-انتهى-

———–

tamam salam

سلام دعا الى جلسة استثنائية لمجلس الوزراء قبل ظهر غد للبحث في وضع النفايات الكارثي

والتقى حرب وهيل ورئيس الكتائب وزير الداخلية: لن نسمح للمتظاهرين بالدخول الى السراي

والمجلس ولا انتخابات نيابية قبل انتخاب رئيس

(أ.ل) – دعا رئيس مجلس الوزراء تمام سلام الى جلسة استثنائية للمجلس عند العاشرة من يوم غد الثلاثاء، وذلك للبحث في وضع النفايات الكارثي ولاتخاذ القرارات المناسبة بشأن المناقصات العائدة لخدمات النفايات المنزلية الصلبة.

واستقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام قبل ظهر اليوم في السراي الكبير، وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق مترئسا وفدا ضم المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص وعددا من القيادات الامنية.

وزير الاتصالات

كما واستقبل سلام وزير الاتصالات بطرس حرب الذي قال بعد اللقاء: “إن الاجتماع مع دولة الرئيس كان امرا طبيعيا جدا في ظل الظروف الدقيقة والخطيرة التي تمر بها البلاد، وكان مناسبة لاعلان تضامني مع موقف رئيس الحكومة الذي عبر عن رأيي وعن رأي الحكومة. وكان اللقاء مناسبة لاعلان تضامننا مع الشعب اللبناني وحاجاته وتطلعاته والصوت البريء للناس الذين لديهم حاجات ومتطلبات شرعية، والتي نتفهمها ونعتبر أن من واجبنا أن نتلقفها ونسعى لتنفيذها”.

أضاف “من واجبنا أن نقول ان الدولة لا يمكن أن تتفرج على انفلات الأمن، من هنا كل مطالبة بريئة ضمن إطار القانون نحن نتبناها، واريد أن أؤكد أننا ندعم حق المواطن في التعبير عن رأيه بالطرق الديمقراطية والسلمية. في بعض الاحيان نتفاهم معه بالرأي وبعض الاحيان لا وهذا امر آخر، ولكن لا يمكن ان نمنع المواطن اللبناني، في ظل نظام ديمقراطي، من ان يعبر عن رأيه. يحصل الاشكال عندما يصبح التعبير عن الرأي اعتداء على الدولة والقوى الامنية وعملية تخريب وتدمير، عندها من المفروض ان تطبق القوانين اللبنانية على كل الناس الا انني اريد ان اؤكد ان هذه الحكومة، اذا بقيت حتى اليوم، فلا احد لديه رغبة بالاستمرار فيها فعملية تفريغ السلطة ورئاسة الجمهورية فرضت استمرار هذه الحكومة، واؤكد ان لا احد من أعضاء هذه الحكومة لديه الرغبة في الاستمرار فيها في ظل هذه الظروف الصعبة التي نعمل بها. قد تكون افضل هدية تقدم الى اعضاء الحكومة هي ان نقدم استقالتنا ونذهب الى بيوتنا، فعندها ماذا سيحصل بالبلد ومن سيتخذ القرارات التي تحل مشاكل الناس؟”. وتابع “أريد أن أهنىء دعاة حملة “طلعت ريحتكم” لأنهم عندما شعروا أن عملية التعبير عن الرأي انحرفت عن مسارها الطبيعي قرروا الانسحاب من ساحة الاعتداءات على القوى الأمنية وعلى السلطة الشرعية، فهذا موقف مسؤول ونحن نحترمه. اريد أن أؤكد على شيء ما يشكو منه المواطنون ويجب ان يتوقف عنده المسؤول واذا لم يفعل واراد ان يبحث عن مصالحه الشخصية لا يكون مسؤولا وعليه ان يرحل. لذلك وفي ضوء المناقصات اليوم لفض العروض يريد رئيس الحكومة ان يتخذ موقفا، ونحن لن ننتظر الجدول الكلاسيكي لاجتماع مجلس الوزراء. لدى رئيس الحكومة رغبة أن يتم بت الأمر سريعا وان يمارس مجلس الوزراء صلاحياته، واذا كان لدى احد رغبة بتعطيل مجلس الوزراء عليه ان يتحمل مسؤولياته تجاه الرأي العام”.

رئيس الكتائب

كما استقبل سلام رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل يرافقه وزيرا العمل سجعان قزي والإعلام رمزي جريج ورئيس كتلة نواب الكتائب ايلي ماروني.

السفير الأميركي

واستقبل سلام نائب مساعد وزير الدفاع الاميركي لشؤون الشرق الأوسط أندرو إيكسام يرافقه السفير الأميركي في لبنان ديفيد هيل، الذي قال بعد اللقاء: “أنا هنا في السراي اليوم وقد انضم الي زائر من واشنطن وهو نائب مساعد وزير الدفاع الدكتور اندرو اكسوم. وقد التقينا برئيس الحكومة تمام سلام لمناقشة التعاون العسكري الأميركي المتواصل ودعمنا والتزامنا القوي مع لبنان.

كما ناقشنا مع رئيس الحكومة التحديات التي تواجهها الحكومة، خاصة في أعقاب المظاهرات التي جرت خلال نهاية الاسبوع. تحدثنا عن أهمية إحدى قيمنا الأساسية المشتركة: الحق في حرية التعبير والتجمع. الدستوران الأميركي واللبناني يدعمان الحق في الاحتجاج السلمي. هذا حق لا يتجزأ من قيم وتاريخ كل من بلدينا. وكما قال رئيس الحكومة في تصريحه بالأمس، هذا حق يجب حمايته. وإذا تبين أن هناك انتهاك لهذا الحق، فلا بد أن يكون هناك مساءلة كما دعا الرئيس سلام. إنني أشعر بحزن عميق حيال مشاهد وتقارير الاصابات. نحن نؤيد إجراء تحقيق دقيق والمساءلة وضبط النفس”.

أضاف “خلال نهاية الاسبوع، عبر المجتمع المدني اللبناني النابض بالحياة عن إحباطه ازاء الشلل السياسي الذي أبقى لبنان أسيرا لفترة طويلة جدا. وأعدت التأكيد على دعم الولايات المتحدة القوي لجهود رئيس الحكومة للمضي قدما بالتوافق السياسي حتى تتمكن الحكومة من العمل على العديد من القضايا الملحة. لدى جميع الاطياف السياسية اللبنانية مسؤولية أمام ناخبيها للعمل من أجل المصلحة الوطنية. المواطنون اللبنانيون يستحقون أن يكون لديهم خدمات أساسية يمكنهم الاعتماد عليها، كما يستحقون مجلسا نيابيا يتغلب على انقساماته وينتخب رئيسا للجمهورية. أميركا كانت وستستمر في الوقوف جنبا إلى جنب مع لبنان في مواجهة التحديات”.-انتهى-

———-

kahwaji2-24-8-2015

قهوجي تفقد فوج التدخل الثالث وجال على مراكزه

(أ.ل) – تفقّد قائد الجيش العماد جان قهوجي فوج التدخّل الثالث في بيروت، حيث جال في مراكزه واطّلع على الإجراءات والتدابير الامنيّة التي اتّخذها في ضوء التطوّرات الأخيرة. وقد شدّد العماد قهوجي خلال لقائه الضبّاط والعسكريّين على الجهوزيّة الكاملة للحفاظ على استقرار مدينة بيروت وحماية المؤسّسات الدستوريّة ومنع الإعتداء على أرواح المواطنين وممتلكاتهم تحت أي ظرفٍ أو شعار، وأكّد في الوقت عينه، حماية التظاهرات السلميّة وحق الجميع في حريّة التعبير عن مواقفهم وآرائهم، في إطار القانون والنظام، لافتاً إلى أنّ الجيش لن يتهاون مع المخلّين بالأمن أو المندسّين بين المتظاهرين الذين يسعون إلى حرف التظاهرات السلميّة عن مسارها الحقيقي ومطالبها المشروعة، بهدف النيل من هيبة القوى الأمنيّة، تمهيداً لإثارة مناخات الفتنة والفوضى في البلاد.-انتهى-

———-

وزارة الزراعة ضبطت بالتعاون مع الجمارك والشرطة القضائية

عنباً وموزاً مهرباً في القاع وقب الياس

شهيب ودرباس اتفقا على توزيع العنب المصادر

على اللاجئين السوريين عبر وزارة الشؤون الاجتماعية

(أ.ل) – بعد الكتب التي وجهها وزير الزرعة أكرم شهيب الى إدارة الجمارك والى مختلف الاجهزة الامنية لضبط كميات الخضار والفاكهة المهربة من وعبر سوريا الى لبنان، وفي إطار حماية الانتاج الزراعي اللبناني وتنفيذاً للقرار الذي أصدره وزير الزراعة أكرم شهيب منذ أكثر من شهر والذي ربط بموجبه استيراد الانتاج الزراعي وخصوصاً الخضار والفاكهة من سوريا الى لبنان بإذن استيراد مسبقً، ضبت الجمارك عند معبر القاع الحدودي شاحنتي موز وشاحنة عنب. وحيا وزير الزراعة جهود المديرية العامة للجمارك وشكرها على جهودها وتعاونها مع وزارة الزراعة وتلبيتها لضبط عمليات التهريب.

وفي هذا الإطار تابعت وزارة الزراعة عمليات مراقبة وضبط المنتجات الزراعية المهربة من وعبر سوريا ولاسيما العنب وخصوصاً في الشمال والبقاع وبعلبك الهرمل، وقامت مصلحة زراعة البقاع بالتنسيق مع المباحث الجنائية التابعة للشرطة القضائية بعد من اشارة من المدعي العام الاستئنافي في البقاع بضبط كمية من العنب المهرب من سوريا في قب الياس تقدر بحمولة شاحنة.

وتوجه الوزير شهيب بالشكر الى محافظ البقاع والمدعي العام الاستئنافي في البقاع والمدعي العام الاستئنافي في الشمال والمباحث الجنائية والاجهزة الأمنية على تعاونهم ومساندتهم لوزارة الزراعة في مكافحة عمليات التهريب. وجددت وزارة الزراعة تحذيرها التجار وأصحاب المحلات التجارية والقيمين على أسواق الخضار والفاكهة من عرض وبيع أي منتج زراعي مستورد بطرق غير شرعية وستحيل الوزارة كل المخالفين والمرتكبين على القضاء المختص وذلك حماية للانتاج الزراعي اللبناني.

من جهة أخرى وبعد اتصال بين وزير الزراعة أكرم شهيب ووزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس، وبعد اخذ موافقة المدعي العام الاستئنافي في البقاع تم الاتفاق على توزيع كميات العنب المصادرة على مخيمات اللاجئين السوريين عن طريق وزارة الشؤون الاجتماعية في البقاع.-انتهى-

———

majles niaby

شرطة المجلس النيابي حول الاعتداء على المتظاهرين:

الخبر عار عن الصحة تماماً

(أ.ل) – صدر عن قيادة شرطة المجلس النيابي بتاريخ 23/8/2015 ما يلي:

ذكرت احدى وسائل الإعلام أن شرطة مجلس النواب قامت بالإعتداء على المتظاهرين واطلاق النار في الهواء. ان قيادة شرطة المجلس تنفي نفياً قاطعاً هذا الخبر، وتؤكد أنه عارٍ عن الصحة تماماً.

كما تؤكد أنه لم يحصل أي احتكاك مع المتظاهرين وان عناصرها متواجدون داخل نطاق المجلس وليسوا على تماس مع المتظاهرين. لذا اقتضى التوضيح تبياناً للحقيقة.-انتهى-

———

basil24-8-2015

IMG_2888.JPG

باسيل التقى السفير السوري وعرض مع إيكزام التعاون العسكري

مع الجيش اللبناني ومكافحة الإرهاب

(أ.ل) – استقبل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل السفير السوري علي عبد الكريم علي الذي قال بعد اللقاء ردّاً على سؤال حول ما اذا كانت زيارته بناء على استدعاء الوزير باسيل أم انها زيارة دورية: ” انها ليست استدعاء، إنما كان لقاء في إطار التشاور الدوري حول العلاقات الثنائية والتنسيق بين البلدين لا سيما ان هناك تحديات كثيرة مستمرة ومتصاعدة لمواجهة هذا الارهاب الذي تشكل سوريا رأس حربة أساسية فيه، اختبرت ولا تزال، ونجحت ولا تزال تنجح، ولكنها تواجه هذه المخاطر وتحتاج ايضاً لمؤازرة كل الاشقاء وكل الأصدقاء لا سيما الذين يواجهون هذا الإرهاب وينالهم منه الأذى الذي ربما نالت سوريا النصيب الأكبر منه. ولكن لبنان شقيق تؤام والعائلات متداخلة والجغرافيا متداخلة، وبالتالي هذا الارهاب الذي يتهدد البلدين يستوجب التنسيق والتكامل بين الحكومتين والجيشين وجميع المعنيين للانتصار عليه، وتحقيق النجاح المأمول منه.”

أضاف: وبتقديري انه بعد الاتفاق النووي الإيراني أصبحت فرص النجاح والنجاحات أكبر. ولكن هذا لا يعني ان المخاطر انتهت ولا يجب ان نطمئن للراحة، هناك تحديات كبيرة وهذا الارهاب الذي استشعر الجميع ارتداداته عليه، ولكن لا تزال مصادر التمويل والتسليح تأتي من الجهات نفسها وان كان بصيغ ملتبسة لأنّ تركيا والسعودية وغيرها من الدول التي دعمت وموّلت وسلحت وتستمر في ذلك، هناك ارتباك وبحث عن مخارج لصدّ هذا الارهاب. وقد قدمت روسيا خصوصاً، صيغة لكي تعطي لهذه الدول منصة تعود بها الى ذاتها وتقتنع بأنها يجب ان تواجه هذا الارهاب الذي صار يتهددها في داخل بلدانها وليس فقط عبر الاحتمالات البعيدة.”

ردّاً على سؤ ال حول ما اذا كانت الحكومة السورية ستشارك في جنيف 3 قال السفير السوري: “نحن نعمل على الارض ونستمر في مواجهة الارهاب الذي يشكل خطراً على الجميع، وسوريا منفتحة وترحّب بكل المبادرات السياسية التي تريد اختصار الدمار والدماء في سوريا الواثقة بحلفائها وأصدقائها”.

ثم التقى الوزير باسيل نائب مساعد وزير الدفاع الأميركي لشؤون الشرق الأوسط أندرو ايكزام، يرافقه السفير الأميركي دايفيد هايل، ووفد أميركي، وبحث معه التعاون العسكري مع الجيش اللبناني وموضوع مكافحة الإرهاب في لبنان والمنطقة.-انتهى-

———

images[2]

تفجير ذخائر في محيط طلوسة البرغلية والحنية – الجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 24/8/2015 البيان الآتي:

بتاريخه ما بين الساعة 12.00والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير منفجرة في محيط البلدات الجنوبية التالية: طلوسة، البرغلية والحنية.-انتهى-

——–

rashid dirbas 

درباس: كل الجهات تحاول خطف التحرك السلمي

(أ.ل) – اعلن وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس في حديث لمصدر إعلامي أنه “في حال انهت اللجنة فض عروض تلزيم النفايات اليوم قد ينعقد مجلس الوزراء غدا، في جلسة لحسم كل الأمور بعد مرور ثلاثة أشهر من عدم اصدار اي قرارات “.

أضاف درباس :”لقد استمعنا الى مناشدات عدد من القوى السياسية تطالب رئيس الحكومة بعدم الاستقالة وهذه المناشدات يجب أن تتحول الى تضامن سياسي يشد الحكومة حتى لا ندخل في جمود أسوأ من الفراغ”.

واعتبر “أن المتظاهرين فوتوا فرصة ثمينة عندما رفضوا الدعوة التي أطلقها رئيس الحكومة غير المعادي للمتظاهرين ، ورفضوا الاستماع اليه وذهبوا الى ما هو غير واقعي في السياسة في وقت كان سلام يريد ربما أن يستقوي بهم في وجه المعرقلين والمعطلين”.

ورأى “أن كل الجهات تحاول خطف التحرك السلمي”، مشيرا الى “أن الرئيس سلام لم يكن يوما الا ايجابيا مع وزراء التيار العوني واذا كان من طلبات لدى التيار فليست في جيب سلام وهم يعلمون أن مشكلتهم مع أفرقاء تحاوروا معهم وفشلت الحوارات”. وتابع درباس “ان هذه الحكومة تقوم بدور الحراسة الى أن يخرج المجتمع السياسي من عنق الزجاجة وينتخب رئيسا للجمهورية” ، موضحا “ان كل من يدعو الى اقالة الحكومة فهو يطالب بالذهاب الى المجهول” ، ومتسائلا :”هل هناك من يفكر كيف يعاد انتاج السلطة في ظل مجلس نيابي مقال وحكومة ساقطة ؟ “.

من جهة ثانية رأى درباس في حديث لمصدر إعلامي “أن جزءا مما حصل بالامس مدبر والبعض الاخر مستلحق، وجزءا منه هو تحرك الناس ولكن الازمة هي ليست وليدة الان ولكنها بدأت فعلا منذ ان بقي البلد 11 شهرا من دون حكومة والان وصلنا الى ما يزيد عن سنة دون انتخاب رئيس للجمهورية”.

ولفت “الى ان الرئيس سلام يتفادى المشاكل والمناكفات كما اننا لم نتخطى وزراء التيار الوطني الحر مرة في مجلس الوزراء”، مرجحا “اقرار خمس بنود في جلسة الخميس ومنها النفايات والرواتب والقروض والهبات”.

وعن خارطة الطريق التي طرحها الدكتور جعجع رأى “ان رئيس القوات صوب الخيارات من خلال هذا الطرح”.

على صعيد آخر قال درباس: “لقد شعرت بأسف عند سماعي كلام العماد عون عن الرئيس سلام لان المشكلة ليست عند رئيس الحكومة واليوم لا يوجد شيء اسمه اكثرية حاكمة”.-انتهى-

———-

images[2]

طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 24/8/2015 البيان الآتي:

بتاريخ 25 /8/ 2015، ما بين الساعة 19.45 والساعة 24,00، ستقوم القوات الجوية بتنفيذ طيران ليلي، بالانتقال بين القواعد الجوية التالية: بيروت، القليعات، حامات ورياق.-انتهى-

———-

thPBAYLVQK

شبطيني: نحن مع حرية التعبير على الا تصبح شغبا وتعديا على القوى الامنية

(أ.ل) – اعلنت وزيرة المهجرين القاضية أليس شبطيني في تصريح اليوم “ان استنكارنا الشديد لما جرى في ساحة رياض الصلح لا يعني بتاتا اننا ضد ممارسة حرية التعبير والتظاهر والاعتصام على الا يتعدى الامر ليصبح شغبا وتعديا على القوى الامنية المولجة بحفظ الامن وكذلك على الاملاك العامة والخاصة، مؤكدين على ضرورة اجراء تحقيق سريع وشفاف لمعاقبة المتورطين والمندسين وانزال اشد العقوبات بهم”.

وقالت: “لقد كفرت الناس بكل شيء، واصبحت صحة اللبنانيين معرضة لخطر كبير ولوباء قاتل جراء المماطلة في حل مشكلة النفايات الى جانب المعاناة المتواصلة والناتجة عن تفاقم مشكلة الكهرباء والتقنين القاسي رغم الاموال الطائلة المصروفة على هذا القطاع. وفي هذا المجال نؤيد اخبار الوزير درباس بحق شركة كهرباء لبنان، وعلى القضاء المسارعة بفتح تحقيق جدي وشامل وكشف الحقيقة بهذا الخصوص ومحاسبة من تسبب بالهدر الحاصل على هذا الصعيد وعدم التهاون لناحية ضرورة تسمية الاشياء بأسمائها دون مواربة او تسويف ودون مراعاة لاي اعتبار سياسي او طائفي”.

وتابعت “ان موقفنا الواضح لجهة اهمية تعزيز منطق القوانين وعدم عزل او تهميش اي طرف كان ينبغي ان يقابل من هذا الطرف بالنزول من غليانه والتنازل ولو قليلا لصالح الوطن والمواطن الذي اصبح على شفير الهاوية، هذا في حال سلمنا جدلا ان مطالب هذا الطرف محقة، لكننا نعتقد بأن هذه المطالب تحتمل الانتظار والتأجيل في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها المنطقة والمحيط، فيما تبقى الاولوية عندنا في لبنان هي في انتخاب رئيس للجمهورية واعتبار هذا الامر سبيلا لانتظام الامور وعودة الحياة للمؤسسات الدستورية المعطلة حيث يدفع المواطن وحده ثمن هذا التعطيل لاي جهة انتمى”.

واضافت “لذلك نناشد الضمائر والوجدان الوطني التجاوب مع صرخات الناس وهمومها تلافيا لكي لا يقع الهيكل على رؤوس الجميع، ونحن في كتلة الرئيس ميشال سليمان الوزارية نجدد التأكيد على وقوفنا مع مطالب اكثرية الشعب اللبناني الحيادية والوحدوية لتغيير الصورة المرسومة سابقا وصراعات 8 و 14 آذار والاصطفافات الطائفية الحادة التي تجلت في السنوات الاخيرة”.

وقالت:”في هذا الاطار، نأمل أن تكون جلسة مجلس الوزراء الخميس المقبل منتجة لناحية اتخاذ القرارات اللازمة لمعالجة امور الناس ماليا ومعيشيا وخدماتيا، وكذلك الاستفادة من القروض الميسرة والهبات المقدمة من الهيئات الدولية المانحة خصوصا وانها الفرصة المتاحة حاليا وربما النادرة، قد لا تتكرر في المستقبل مع تخوفنا بألا يعود لبنان يشكل اولوية على المستوى الدولي اقتصاديا بعد التطورات الجارية وتحويل الاهتمام الى العراق وسوريا واليمن في ظل روائح التسويات التي بدأ تنبعث”.-انتهى-

———–

kahwaji24-8-2015

قهوجي عرض مع سليمان ومقبل الأوضاع والتطورات الأخيرة

(أ.ل) – زار فخامة رئيس الجمهورية السابق العماد ميشال سليمان ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني سمير مقبل، قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة ظهر اليوم، حيث جرى استعراض الأوضاع العامة في البلاد في ضوء التطورات الأخيرة. وقد أعرب فخامته عن ثقته الكاملة بدور الجيش اللبناني وسائر الأجهزة الأمنية في الحفاظ على مسيرة السلم الأهلي في البلاد، على الرغم من المصاعب الداخلية التي تمرّ بها على أكثر من صعيد، داعياً إلى إلتفاف جميع اللبنانيين حول المؤسسة العسكرية التي تشكل صمام وحدة الوطن وأمنه واستقراره.

من جهة أخرى، استقبل العماد قهوجي نائب مساعد وزير الدفاع الأميركي لشؤون الشرق الأوسط أندرو إكزام على رأس وفد مرافق، بحضور السفير الأميركي دايفد هيل، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية بين جيشي البلدين.-انتهى-

———-

ammar huri

حوري: من لم يدعم الحكومة يضع نفسه في موقع الشك

(أ.ل) – علق عضو “كتلة المستقبل” النائب عمار حوري على التحرك والأحداث التي رافقته بالقول لمصدر إعلامي “في إسترجاع للسياق التسلسلي للأحداث كانت في البداية مطالبات محقة ومن حق الناس أن ترفع صوتها للمطالبة بحياة كريمة ومعالجة موضوع النفايات والكهرباء إلى ما هناك من مطالب محقة لكن الأمور تفاقمت بإتجاه مستغلين ومصطادين بالماء العكر”.

وإذ إستبعد أن تكون أعمال الشغب التي حدثت فردية إعتبر “أنها أعمال منظمة وذهبت بإتجاه تحقيق هدفين الأول محاولة إحداث فراغ سياسي يخدم مآرب سياسية معينة والثاني تنفيذ حقد متراكم منذ سنوات ضد بيروت ووسط بيروت وهذه الصورة الراقية التي تمثلها بيروت , لقد أتت هذه الإرتكابات بقرار مركزي وتنفيذ منظم كما أن تكسير إشارات المرور وواجهات المحلات والنبية اتلحتية في وسط بيروت لم تكن صدفة”.

واثنى “على إنسحاب تحرك “طلعت ريحتكم” لكشف هؤلاء المرتكبين”.

أضاف حوري “إن القوى الأمنية والقضائية اليوم مطالبة بإتخاذ كل الإجراءات الضرورية لتوقيف هؤلاء وفتح تحقيق بكل هذه الجرائم وكشف المحرض”.

وختم بالإشارة إلى “أن كل القوى السياسية أبدت دعمها للحكومة لا سيما الرئيس سعد الحريري والنائب جنبلاط والرئيس بري وكان دعما واضحا من الكتائب والقوات لكن من لم يدعم الحكومة يضع نفسه في موقع الشك.-انتهى-

———-

walid junblat

جنبلاط التقى سفير تركيا

(أ.ل) – إستقبل رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط في دارته في كليمنصو السفير التركي في لبنان إنان أوزيلديز، وعرض معه التطورات الراهنة.-انتهى-

———-

فارس: لإسقاط النظام الطائفي واستبداله بنظام ديموقراطي فعلي

(أ.ل) – علق النائب مروان فارس على ما حصل خلال تظاهرات يومي السبت والاحد في وسط بيروت، وقال في تصريح : “لأن مدينة بيروت تلتهب بفعل التظاهرات التي يقوم بها المجتمع المدني، لا بد من السعي الى الخروج من الازمات المشتعلة في لبنان بفعل تمسك النظام الطائفي بالسلطة التي لم تعد فعلا تمثل احدا من اللبنانيين جميعا، لذلك فإننا نود ان نتوقف عند جملة من الامور:

1- ان التظاهرة التي انطلقت من بيروت ابتدءا من الساعة السادسة مساء انما هي تعبير عن حالة من اليأس من النظام السياسي القائم في لبنان لأنه يعتمد على التقاسمات الطائفية والمذهبية.

2- هذه التظاهرة ليست إلا مقدمة لثورة عارمة بدأت ملامحها بالظهور رويدا رويدا حتى الانفجار الكامل الذي لا بد له ان يكون كفيلا بإحراق اصابع المسؤولين عن استمرار نظام الفساد والرشوة.

3- لا يمكن لأي من السياسيين إلا وان يساند هذه الحركة داعيا لاستمرارها حتى الوصول الى اهدافها التي تم الاعلان عنها بضرورة اسقاط النظام الطائفي واستبداله بنظام ديموقراطي فعلي لا يتشابه مع هذه الحالة الفاسدة التي يعيش لبنان في ظلالها.

4- اننا كنا دائمي الدعوة الى ايجاد نظام انتخابي جديد يقوم على اساس اعتبار لبنان دائرة واحدة يعتمد على التمثيل النسبي خارج القيد الطائفي، فلقد تقدمنا الى المجلس النيابي بمشروع يدعو الى ذلك من اكثر من عقدين من الزمن لأننا كنا نعرف بأن الامور سوف نصل الى حالة من الانفجار متشابهة مع الحالة الراهنة.

5- لقد سقط شهيد في حركة الحرية هذه، لذلك ندعو السلطة الراهنة حاليا الى احترام مبادىء الحرية والديموقراطية في التعبير عن مطامع الناس وعن سعيهم للعيش بكرامة واطمئنان لبلد يطمح ان يعيش متماسكا بين الشعوب. واننا اذ نعزي اهل الشهيد نتوقع النجاح الكبير للحملة الراهنة وصولا الى الحرية والاطمئنان”.-انتهى-

———-

images[2]

تمارين تدريبية في المنطقة الحرة – مرفأ طرابلس

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 24/8/2015 البيان الآتي:

بتواريخ 24، 25 و26 /8/ 2015 ما بين الساعة 6.00 والساعة 18.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في المنطقة الحرة- مرفأ طرابلس، باجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بالذخيرة الحية.-انتهى-

———–

mhm raed

رعد: السبيل لمعالجة الأزمة يبدأ بالاتفاق على قانون انتخابي

(أ.ل) – رأى رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد أن منشأ “كل ما نشهده من فساد داخل الدولة هو تغليب المصالح الشخصية والفئوية”، مشيراً إلى أن “تعطيل المشاريع التي تخدم الناس يعود إلى ميزان الإستفادة أو عدمها لهؤلاء المفسدين”، وقال إنه “لا يمكن لأحد أن يحيِّد نفسه عن هذه الأزمة التي نعيشها”.

وأضاف رعد خلال حفل تأبيني في ذكرى مرور اسبوع على استشهاد المجاهد محمد رمزي إبراهيم في بلدة عبَّا، إن “ما تحدث عنه رئيس الحكومة من نفايات سياسية في البلد، هو نتاج هذا النظام السياسي، وهذا ما يجب ان ندركه”، مؤكداً ان “السبيل لمعالجة الأزمة يبدأ من خلال الاتفاق على قانون انتخابي، ولا ندري إذا كان المعتصمون في ساحة رياض الصلح يمكنهم التوافق على قانون انتخابي، يحقق أحسن تمثيل للشعب اللبناني في المجلس النيابي”.

رعد أشار في كلمته إلى أن “الجميع يعرف أن القانون الأحسن والأدق تمثيلاً هو القانون الذي يعتمد النسبية مع الدائرة الواحدة”، مضيفا “أن المصالح تتعارض مع هذا الأمر فإن جميعنا يدير ظهره للموضوع، ونبحث عن شيء يزايد فيه على الآخرين كلما تفاقمت مشكلة هنا أو هناك”.

كما أكد النائب رعد “حاجة لبنان إلى الإصلاح وقانون انتخابي يعزز فرصة الناس لمحاسبة المسؤولين”، متسائلاً:”متى سيصوت الناس لمن يريدون تمثيله لهم، ومن سيحاسب الحكومة وهي جزء من هؤلاء الذين يجتمعون في مجلس النواب، ومن الذي جاء بهذا المجلس؟”، مؤكداً أن “الذين يتظاهرون اليوم ويطالبون بإسقاط الحكومة والمجلس هم أيضا جزء من المشكلة في هذا البلد”.

وختم بالقول: “إذا كان هؤلاء جديين وصادقين في مطالبتهم بمعالجة الفساد، فإن الفساد يبدأ بإقرار قانون إنتخابي يقوم على النسبية ضمن الدائرة الواحدة حتى يتاح للناس أن يختاروا ممثليهم الحقيقيين الذين يريدون أن يمثلوهم في داخل الندوة البرلمانية.-انتهى-

———-

amn aam

التقرير الأمني الاسبوعي للأمن العام:

توقيف 13 شخصاً بجرم تزوير مستندات سفر

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة للأمن العام بتاريخ اليوم الإثنين 24/8/2015 البيان الآتي:

قامت الاجهزة المعنية في المديرية العامة للأمن العام خلال الفترة الممتدة من تاريخ 17/08/2015 لغاية 24/08/2015، وبإشراف النيابات العامة، بتوقيف ثلاثة عشر شخصاً بجرم تزوير مستندات سفر لتسهيل عمليات انتقال لأشخاص من لبنان إلى دول اوروبية وآسيوية وافريقية.

بعد انتهاء التحقيق مع الموقوفين احيلوا جميعاً الى القضاء المختص.-انتهى-

———-

nawwaf musawi (2) 

النائب فضل الله: لا خيار مع العدو التكفيري سوى القتال

(أ.ل) – قال عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسن فضل الله اننا “ورغم كل الصعوبات المعيشية والاقتصادية والانمائية التي نعانيها في لبنان، لا زلنا نعيش بأفضل حال على مستوى الاستقرار الأمني قياساً مع الكثير من الدول التي تمتلك إمكانيات كبيرة في محيطنا الإقليمي، وهذا أمر يجب أن نراه في قرانا وبلداتنا”، مستشهداً بقول أحد المبعوثين الدوليين الذي زار لبنان، وقال:”عندما أعبر من مدينة صيدا، أشعر أنني في أفضل منطقة آمنة ليس في العالم العربي فحسب وإنما في العالم”، مؤكداً أن “كل ذلك بفضل تضحيات شهدائنا ومقاومتنا، فهي المظلة التي توفر الحماية لنا في كل لبنان”.

فضل الله وخلال رعايته حفل افتتاح لمجمع رياضي في بنت جبيل، رأى أن “المشروع التكفيري قد أُسقط في لبنان عندما مُنع هؤلاء التكفيريون من السيطرة على سوريا”، مؤكداً أن “هذا إنجاز كبير، بالرغم من أننا نقدم التضحيات والشهداء، إلا أن هؤلاء الشهداء استطاعوا أن يحموا بلداً بأكمله، وأن يمنعوا هذا العدو الإسرائيلي من احتلال بنت جبيل وبقية الجنوب، وأن يمنعوا العدو التكفيري من إقامة إمارة له في لبنان كان مخططاً لها أن تتمدد لنكون نحن بانتمائنا الثقافي والديني والوطني مهددين بالإزالة والاقتلاع”.

واشار النائب فضل الله إلى أن “العدو التكفيري هو عدو لا خيار معه إلاّ القتال، فلا ينفع أن يحيّد المرء نفسه ولا أن يهادنه، فقد جرّب البعض ذلك ولم ينالوا سوى العقاب بقطع الرؤوس”، مضيفا ان “إسقاط هذا المشروع التكفيري هو الذي حمى كل لبنان وكل اللبنانيين سواء من هم في 8 أو14 آذار، وسواء كابر من كابر أو أنكر من أنكر ممن بات بعضهم يقول لنا في السر غير ما يقوله في العلن”.

وختم فضل الله بالقول: “إننا نعيش اليوم تحت مظلة أمن وأمان بفضل معادلة الجيش والشعب والمقاومة، في الوقت الذي قام به التكفيريون بالأمس بتدمير كنيسة تاريخية في تدمر، وقطعوا رأس مدير الآثار”، وتابع “هذا مصير كل من لا يكون في عقيدة هؤلاء الذين يريدون تدمير مقدساتنا وطمس تراثنا واقتلاع وجودنا، كما يحدث لدى بقية أصحاب الديانات الأخرى، وما نراه في سوريا والعراق من تدمير للمقدسات والمراكز الدينية والحياة البشرية والآثار”.-انتهى-

———–

images[2]

تمارين تدريبية ورمايات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 24/8/2015 البيان الآتي:

اعتباراً من 20/8/2015 ولغاية 27/8/2015 ما بين الساعة 8.30 والساعة 10.30 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش في منطقة الكرنتينا، باجراء تمارين تدريبية في مجال حفظ الأمن، تتخللها استعمال قنابل مدخنة ومسيلة للدموع. وبتواريخ 26،21،18 / 8 / 2015 ما بين الساعة 8.00 والساعة 22.00 من كل يوم، ستقوم وحدات من الجيش في مناطق: مزرعة حنوش، العاقورة، قرطبا، اللقلوق وقاعدة حامات الجوية، بإجراء تمارين تدريبية تتخللها رمايات بواسطة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة من على متن الطوافات العسكرية.-انتهى-

———-

nawwaf musawi (1)

نواف الموسوي: المرشح القادر على ملء منصب الرئاسة هو رئيس الأكثرية المسيحية

(أ.ل) – أقام حزب الله إحتفالا تكريميا لشهداء المقاومة الإسلامية في قطاع قانا، وذلك في ملعب بلدة كفرا بحضور النائب السيد نواف الموسوي الذي اشار الى “إن معظم العالم العربي قد أدرك اليوم حقيقة القتال في سوريا حين رأى كيف تقوم القوات الإسرائيلية بدعم المجموعات التكفيرية إلى حد أنها تنقل جرحى هذه المجموعات بسيارات الإسعاف العسكرية إلى المشافي الإسرائيلية، وهذا ما يؤكد أن الذي يقدم الرعاية الصحية يقدم المعلومات الإستخبارية، ويقوم بالتدريب وبتقديم السلاح والذخائر التي يعثر عليها المجاهدون في الأماكن التي يحررونها من السيطرة التكفيرية”.

اضاف “إن الطوائف والأحزاب اللبنانية جميعا بمن فيها تلك التي تختلف معنا تدرك اليوم أنه لولا الشهداء الذين نقدمهم في سوريا لما أمكن لأي أحد أن يواجه الإجتياح التكفيري، ولذلك نسأل هل يثق اللبنانيون الذين يرون دولتهم عاجزة عن معالجة أزمة النفايات بأنها قادرة على مواجهة العدوان التكفيري، وهل يثقون بقدرتها على مواجهة العدو الصهيوني، فهم يدركون في قرارة أنفسهم أنهم مدينون لشهداء المقاومة ولمجاهدي حزب الله من خلال الأمان الذي يشعرون به تجاه أي محاولة إسرائيلية للعدوان على لبنان، ومن خلال تمكن حزب الله من إقامة سور يحمي المناطق اللبنانية التي كانت تهدد الجماعات التكفيرية بأنها بعد ذوبان الثلج ستجتاح البقاع والشمال وصولا إلى بيروت، فأين أصبحت هذه المجموعات الآن، ومن الذي دفعهم إلى الوراء وقضى عليهم”.

وتابع “إن المحاولات الأميركية بأصوات محلية الهادفة إلى تشويه صورة حزب الله ستبوء بالفشل كما سبق للمحاولات من قبلها أن باءت بالفشل، وسيبقى مجاهدو حزب الله عنوانا للفخر وللاعتزاز للسيادة والحرية والإستقلال في معانيها الفعلية والحقيقية، وأما ما نواجهه اليوم، فإننا نرى بأم العين تعطل المؤسسات الدستورية اللبنانية عن القيام بواجبها، ولنبدأ من الشغور في مقام رئاسة الجمهورية، فإن الذي يتحمل المسؤولية عن الشغور في رئاسة الجمهورية هو الطرف الإقليمي الذي يضع فيتو ويمنع وصول رئيس الأكثرية المسيحية إلى سدة الرئاسة، فلبنان القائم على الشراكة والتوازن لا يتحقق وفاقه إلا حين يترأس كل رئيس من رؤساء المؤسسات الدستورية أكثريته الطائفية، أو بموافقة أكثريته الطائفية، ولا يمكن أن يكون هناك رئيس مجلس نيابي أو رئيس للحكومة أو للجمهورية ولا يحظى بتأييد أو بعدم اعتراض الأكثرية من طائفته”.

وقال الموسوي: “ان هناك من يربط الملف اللبناني مع الملفين السوري واليمني من أجل المساومة على لبنان، فيمسك بالشغور في مقام رئاسة الجمهورية حتى يساوم عليه في مواقع أخرى، ولكن قناعة اللبنانيين هي أن المرشح القادر على ملء منصب رئاسة الجمهورية هو رئيس الأكثرية المسيحية الجنرال ميشال عون، ولا سيما بعد اتفاقه مع القوات اللبنانية، بحيث لم يعد ثمة اعتراض حقيقي على وصوله إلى هذا الموقع، وأما تعطيل الحكومة فيتحمل مسؤوليته الذي انعطف لأسباب مجهولة وغير مبررة من منطق التوافق الميثاقي إلى منطق الإخلال بالميثاق والشراكة والموازين و وإبعاد ممثل الأكثرية المسيحية في الحكومة عن الشراكة في اتخاذ القرار الحكومي، بالرغم من أن هذه الحكومة قد بدأت على أنها تعمل بالتوافق، ولكن ما الذي تغير حتى أصبح هناك من يريد أن يتخذ القرار بالأكثرية أو بالنصف زائد واحد، ويجهروا باستبعادهم للتيار الوطني الحر ولتكتل التغيير والإصلاح بوزرائه وممثليه داخل الحكومة، وهم أنفسهم لم يقبلوا من قبل إلا أن يكون ثلاثة وزراء لرئيس سابق شركاء في التوقيع على المراسيم الحكومية، فكيف يبررون اليوم أن تصدر المراسيم من دون موافقة رئيس الأكثرية النيابية المسيحية والممثل الأساسي للمسيحيين في الحكومة، وأما التعطيل في المجلس النيابي فلطالما كان فريقنا مصرا على فتح أبواب هذا المجلس أمام التشريع، ولكننا كنا نقابل بمن يقول إنه لا تشريع قبل انتخابات الرئاسة ولاحقا إنه ليس هناك من تشريع إلا تشريع الضرورة وبعدها فإن الضرورة ليست إلا في القانون الفلاني أو غيره، ولذلك فإننا ندعو إلى وقف التعطيل بالمؤسسات جميعا من خلال المبادرة إلى انتخاب رئيس الأكثرية المسيحية رئيسا للجمهورية، وإلى أن يعيد مجلس الوزراء عمله على أساس التوافق الميثاقي، وإلى أن يفتح المجلس النيابي فورا لإقرار القوانين التي يحتاج إليها اللبنانيون في عيشهم اليومي، وأما بما يخص الدعوة إلى التغيير، فلطالما كنا دعاة له، فتغيير الطبقة السياسية في لبنان ممكن ولكن طريقه محدد ألا وهو إجراء انتخابات على أساس الإقتراع النسبي، مع ضمان التوزيع الطائفي والمناطقي، فالانتخابات على أساس النسبية هي خريطة التغيير”. اضاف “إننا تحملنا منذ عام 1982 مسؤولية كبرى وهي تحرير بلدنا، ولم يكن من أحد معنا حينها، وعندما بدأنا كان هناك من يلومنا ومن لم يتوقع أن نحرر الجزء المحتل، والبعض في لبنان لم يكن يصدق لغاية 25 أيار من العام 2000 أن المقاومة ستتمكن من تحرير الشريط الحدودي المحتل، ولكننا حققنا هذا الانتصار، وكذلك فإن البعض توهم أنه ليس بإمكاننا أن نوقف الاجتياح التكفيري الذي ليس في الحقيقة إلا أداة للاجتياح الأميركي -الإسرائيلي، ولكننا وبحمد الله أوقفناه وغيرنا وجهة السياسة والآن نحن غيرنا الموازين، وكل ذلك بفضل هؤلاء الشهداء”.-انتهى-

———-

اللجنة المركزية للأساتذة المتعاقدين الثانويين:

الإضراب (اللاطائفي – اللامسيس – الحر – المستقل)

والاعتصام أمام وزارة التربية نهار الأربعاء القادم

(أ.ل) – وزعت اللجنة المركزية للأساتذة المتعاقدين الثانويين بياناً حدّدت فيه نهار الأربعاء في 26/8… إضراباً عاماً… ودعت اللجنة جميع القوى والمنظمات الشبابية والعمالية ونقابات العمال والمعلمين والمتعاقدين جميعهم في الثانوي والاجرائي والأساسي والمهني والجدد، ونقابات سائقي السيارات الى المبادرة والاستجابة لقرار الإضراب الذي تطال أهدافه وغاياته كل أطياف المجتمع اللبناني عمالاً ومعلمين ومتعاقدين ومتقاعدين وطلاباً وعاطلين عن العمل وحددت اللجنة أنّ أهداف الإضراب تطال كل المطالب والحقوق الانسانية للمواطن اللبناني (المتعاقد مواطن) من تأمين الكهرباء والماء الى فرص العمل مروراً بإلغاء المباراة المشؤومة وبتثبيت المتعاقدين وإمضاء عقود الجدد ودفع مستحقات الجميع … وصولاً الى مبادرة النواب في المجلس النيابي الى تشريع قوانين حماية الشيخوخة والاستشفاء والضمان الصحي لجميع اللبنانيين والتعليم المجاني في جميع المراحل في ساحة وزارة التربية وذلك يوم الأربعاء في 26/8/2015 الساعة العاشرة صباحاً.-انتهى-

———-

تكتل نواب بعلبك الهرمل: الاعتداءات على الأبرياء

والمقامات الدينية في بعلبك الهرمل عمل لا إنساني

(أ.ل) – اعتبر تكتل نواب بعلبك الهرمل أن الاعتداءات والتهديدات والإساءات التي طالت الأبرياء ومقامات دينية ومدارس في منطقة بعلبك الهرمل هي عمل لا إنساني، أراد منفذوه من خلاله الإساءة لنموذج العيش الواحد بين اللبنانيين، وتشويه صورة المنطقة وإغراقها في الفوضى التي تخدم أعداء لبنان من الصهاينة والتكفيريين.

وفي بيان عقب اجتماعه الدوري في بعلبك برئاسة النائب حسين الموسوي وحضور وزير الصناعة حسين الحاج حسن، نوار الساحلي، علي المقداد، كامل الرفاعي، مروان فارس والوليد سكرية، تكتل نواب بعلبك الهرمل الى أن “هذه الاعتداءات مضافة إلى العدوان اليومي الذي يمارسه البعض تارة بإطلاق النار بمناسبة وبغير مناسبة فتؤذي الناس في حياتهم وأرزاقهم ومعيشتهم، وتارة أخرى بممارسة مهنة الخطف على الهوية المالية، وثالثة بالاعتداء على منابع المياه وامداداتها في المنطقة وفرض الأتاوات على بعض المناطق التي تعاني نقصاً حاداً في الماء، كل ذلك يجري على مرأى من مؤسسة مياه البقاع وبعض الأجهزة الأمنية المتقاعصة عن تحمل مسؤولياتها”.

وتابع “كل هذه الأمور مجتمعة تجعل تكتل نواب بعلبك الهرمل يسأل الحكومة بوزاراتها المعنية وأجهزتها الأمنية كافة عن دورها في الحفاظ على الأمن والاستقرار والحرية للمنطقة، وعن دورها بملاحقة الجناة والمرتكبين وسوقهم إلى العدالة، والضرب بيد من حديد على هذه الظواهر الغريبة والطارئة التي تنال من الكرامات والحريات، وتعمل على تشويه الوجه الحضاري للمنطقة. فالدولة هي المسؤولة عن أمن بعلبك – الهرمل وأهلها الآمنين المخلصين المضحين”.

وأردف “إذ حيا التكتل الحريصين والغيارى على السلم الأهلي في المحافظة، أهاب بالجميع على المستوى الوطني الارتقاء إلى مستوى المسؤولية، وتفويت الفرص على بعض الأشخاص الذين يعيشون ويعتاشون بالفوضى ويستثمرون عليها”.

وناقش التكتل موضوع سجلات النفوس في محافظة بعلبك الهرمل، وطالب المديرية العامة للأحوال الشخصية “بالإسراع في معالجة مسائل ملحة تتعلق بتسهيل أمور المواطنين اليومية”، داعياً المعنيين إلى “معالجة هذا الملف بكل مسؤولية وبصورة استثنائية وعادلة”.

وتوجه التكتل بتحية إكبار وإجلال إلى الإمام المغيب السيد موسى الصدر وأخويه الشيخ محمد يعقوب والسيد عباس بدر الدين أعادهم الله بخير، وطالب الدولة اللبنانية بتحمل مسؤولياتها بجدية فيما يخص هذا الملف.

وطالب التكتل في ختام بيانه الوزراء المعنيين بإيجاد حلول عاجلة وضرورية واستثنائية لحل معضلة البناء في المحافظة، وتسهيل الأمور على المواطنين الذين يعانون المر، ومنعاً لاستغلالهم، كما طالب الحكومة بالإسراع في معالجة ملف الضم والفرز في القاع ويونين والهرمل”.-انتهى-

———

bshara alraii 

الراعي اتصل بسلام وتلقى اتصالا من العماد عون:

المدخل الاساسي لكل الحلول انتخاب رئيس

(أ.ل) – أجرى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، اتصالا هاتفيا برئيس الحكومة تمام سلام وعرض معه للاوضاع العامة في البلاد، مؤكدا ان “المدخل الاساسي اليوم لكل الحلول هو انتخاب رئيس للجمهورية”. وأعرب عن أسفه “لاندساس مغرضين في التظاهرات السلمية المشروعة واجهوا بعنف القوى الامنية لتحويل التظاهرات عن هدفها الاساسي المحق. وكان توافق على ضرورة التروي والسعي الدؤوب لانتخاب رئيس للجمهورية بأسرع ما يمكن.

كما تلقى غبطته اتصالا هاتفيا من العماد ميشال عون بشان الاوضاع الراهنة.-انتهى-

———-

حركة الأمة مستنكرةُ إستخدام العنف في وجه المتظاهرين:

للحفاظ على ما تبقى من مؤسسات الدولة

(أ.ل) – أكدت “حركة الأمة” في بيان لها على حق النزول السلمي إلى الشارع، مع رفض استخدام العنف في وجه المتظاهرين، فالتعرض لهم بوحشية عمل ينافي حرية التعبير عن الرأي، ولا يمكن مرور ذلك بدون محاسبة من تعرض للمتظاهرين، داعيةً الأجهزة الأمنية والقضائية إلى إجراء تحقيق سريع لمعرفة من أعطى الأوامر بإطلاق النار على المتظاهرين.

واستنكرت “الحركة” قيام بعض المندسين بأعمال شغب والتعرض للأملاك العامة من أجل إثارة الفوضى، لافتة إلى أن ما حصل في محيط السرايا الحكومية والمجلس النيابي ووسط بيروت خطير جداً، خصوصاً في هذه الظروف التي تمر بها البلاد.

وأضافت “الحركة” في أوج الشلل الذي بات يصيب كل مفاصل الدولة ومؤسساتها، ينبغي الحفاظ على مؤسسة مجلس الوزراء إلى جانب مؤسسات الدولة الأخرى إزاء المخاطر المتزايدة، فإذا أصابها الشلل ستدخل البلاد في فوضى أكثر فأكثر، داعيةً دولة الرئيس تمام سلام لبذل المزيد من الجهود لإخراج لبنان من هذه المحنة.-انتهى-

———

images[2]

تفجير ذخائر في حقلي تفجير عيون السيمان والقرية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الإثنين 24/8/2015 البيان الآتي:

اعتباراً من 1/8/2015 ولغاية 31/8/2015 ما بين الساعة 8,00 والساعة 16.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش، بتفجير ذخائر غير صالحة في حقلي تفجير عيون السيمان والقرية.-انتهى-

———-

abd allatif daryan 

دريان ندد بأعمال المندسين: الحكومة لا تسقط في ظل الفراغ

العميد حمدان من دار الفتوى: ما نشاهده من بعض المحاولات

لأخذ هذا الحراك الشعبي في اتجاهات مذهبية فهو مدان من أي طرف أتى

(أ.ل) – أسف مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان لما حصل من أعمال شغب في وسط بيروت، واكد أمام زواره ان “الحكومة لا تسقط في ظل الفراغ في سدة الرئاسة الأولى”، لافتا إلى ان “بقاء الحكومة هو السبيل الوحيد لانتخاب رئيس للجمهورية ولولا وجود الحكومة وحكمة رئيسها تمام سلام وصبره لكان الانهيار في البلد سيد الموقف فعلينا مؤازرته والوقوف إلى جانبه في هذه المرحلة الخطيرة التي يمر فيها لبنان من فراغ رئاسي ومجلس نيابي معطل”. وأعلن ان “دار الفتوى مع مطالب الشعب ضمن الأطر والقوانين المرعية الإجراء التي تحفظ الأمن والبلد من الخراب”، وقال: “من غير المسموح أن تعم الفوضى وأعمال الشغب والتعدي على القوى الأمنية وأرزاق الناس والممتلكات العامة والخاصة في وسط بيروت ومن يقوم بهذه الأعمال يجب أن يحاسب ويعاقب، والمطالبة بالإصلاحات تكون بشكل حضاري لا همجي”.

وأضاف “ما شهدته بيروت بالأمس مدان ومرفوض من هؤلاء المندسين الذين حاولوا إحراق العاصمة، وحرية الرأي لا تكون بالعنف”.

كما استقبل مفتي الجمهورية في دار الفتوى النائب عماد الحوت.

واستقبل المفتي دريان وفدا من حركة الناصريين المستقلين – المرابطون برئاسة العميد مصطفى حمدان الذي قال بعد اللقاء: “تشرفنا اليوم بلقاء سماحته وأثنينا عاليا ما تفضل به سماحته في القاهرة من خطاب جامع ليس فقط على مستوى الوطن اللبناني انما على مستوى الامة، والتحذير الذي دائما كان سماحته يحذر منه وهو التفرقة والدخول في متاهات العنف المذهبي الذي تعيشه أمتنا العربية”.

واضاف “كانت دار الإفتاء وسماحة المفتي اول من حذر من تفاقم المشاكل الاجتماعية والاقتصادية، وكان دائما سماحته يدعو الى معالجة هذه الأمور وعدم التلهي عن معالجتها لئلا تتراكم المطالب ونصل الى ما وصلنا له في الأيام الماضية.

نحن نقول ومن دار الإفتاء، ان كل من يتكلم في التظاهرات وفي المطالب التي سمعناها بمطالب اجتماعية واقتصادية ومحاربة الفساد والافساد يتكلم باسمنا جميعا، ولكن ما نشاهده من بعض المحاولات لأخذ هذا الحراك الشعبي المبارك في اتجاهات مذهبية او طائفية فهو مدان من أي طرف أتى، ونحن ندعو كل الشباب الذي نزل الى ساحة التلاقي في وسط بيروت الى ممارسة أقصى المسؤولية في الحذر من اجل منع هؤلاء من حرف هذا الحراك الشعبي الى حراك قد يؤدي الى دخولنا في متاهات الفوضى والعنف الطائفي والمذهبي الذي نحاربه جميعا، لذلك ندعو الجميع الى التروي والحكمة، ولا بد من ذكر موضوع بكل صراحة وشفافية امام أهلنا في لبنان، هذا الذي يجري من فساد وإفساد وعجز عن إدارة شؤون الناس لا يتحمل مسؤوليته فقط دولة الرئيس تمام سلام، هذا تراكم كل الذين شاركوا في الحكم منذ أعوام وأعوام، ولا يمكن اليوم ان نحمل أيضا ملف النفايات وما فيه من روائح تنبعث من ملف النفايات لا يمكن تحميله لمعالي الوزير محمد المشنوق، هناك الكثير الكثير من الذين أفادوا من هذا الوضع الفاسد والمفسد على صعيد النظام اللبناني الطائفي والمذهبي، واليوم ندعوهم الى صحوة ضمير، والا فما نشاهده من هذا الحراك الشعبي سيؤدي الى اسقاط كل هؤلاء الفاسدين والمفسدين”.

والتقى مفتي الجمهورية رئيس “تيار القرار اللبناني” الوزير السابق طلال المرعبي.-انتهى-

———-

abd amir kabalan

عبد الأمير قبلان التقى وفدين من “امل” و”المقاصد”:

ندعم كل اصلاح ضد الباطل والشر والفساد ونرفض الفوضى والخروج عن النظام

(أ.ل) – استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان وفد قيادة حركة “أمل” ضم نائب رئيس المكتب السياسي الشيخ حسن المصري وعبدالله موسى اللذين سلما دعوة للمشاركة في الاحتفال المركزي الذي تقيمه حركة “أمل” في 31 آب الحالي في النبطية في الذكرى السنوية لاخفاء سماحة الامام السيد موسى الصدر ورفيقيه الاعلامي عباس بدر الدين والشيخ محمد يعقوب.

واستقبل الشيخ قبلان رئيس جمعية المقاصد الاسلامية امين الداعوق وعضوي مجلس الامناء الدكتورين هشام نشابة ومحمد السماك الذين اطلعوه على نشاطات الجمعية ومشاريعها ولا سيما فعاليات المؤتمر المقاصدي الاول، وجرى التباحث في القضايا والشؤون الاسلامية والوطنية وتم التشديد على ضرورة تفعيل التعاون بين الجامعة الاسلامية في لبنان وجمعية المقاصد الاسلامية.

واكد قبلان ان “المقاصد منارة علمية تشع علما ومعرفة ينبغي ان نحافظ عليها ونحصنها لتكون منبرا ثقافيا وتربويا وعلميا لكل العرب والمسلمين”، مشيرا الى ان “لبنان يحتاج الى تصويب مسار ليكون معافى ومستقرا، فلبنان يحمى بالعلم والمعرفة والتمسك بالقيم الوطنية والدينية، ونحن ندعم كل حركة اصلاحية ضد الباطل والشر والفساد ونرفض كل اشكال الفوضى والغوغاء والخروج عن النظام”، مؤكدا ان “الاسلام دين الدعوة بالحكمة والوعظة الحسنة والانفتاح على الآخرين والتعاون معهم وعدم السماح بالعدوان على امن الناس وكرامتهم وعلى المسلمين ان يتعاونوا على البر والتقوى وينبذوا العنف والتعصب ويقفوا في وجه الارهاب والتكفير الذي ينافي تعاليم الاسلام وقيمه”.-انتهى-

———-

images[2]

قوى الجيش أوقفت 7 أشخاص من التابعية السورية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه، يوم أمس، البيان الآتي:

بتاريخه، قامت قوى الجيش المنتشرة في منطقة الشمال بعمليات دهم عدد من أماكن النازحين السوريين المتواجدين في منطقة عكار، حيث أوقفت 7 أشخاص من التابعية السورية لتجولهم على الاراضي اللبنانية بطريقة غير شرعية.

تم تسليم الموقوفين الى المرجع المختص لاجراء اللازم.-انتهى-

———-

fadlallah24-8-2015

في احتفال تأبينيّ في قرية السّاحة التراثيّة

علي فضل الله: نخشى دخول لبنان في تعقيدات ما حصل في أكثر من بلد عربي

 (أ.ل) – أبدى سماحة العلامة السيّد علي فضل الله خشيته من أن يدخل لبنان في مرحلة جديدة تحمل تعقيدات ما حصل ويحصل في أكثر من بلد عربيّ، مديناً التعرّض للمتظاهرين سلمياً، داعياً كلّ من يحمل مطالب محقّة إلى عدم الإساءة إلى الأملاك العامّة والناس.

موقف سماحته جاء خلال كلمته في الحفل الـتأبينيّ في ذكرى أربعين المرحوم حسين إسماعيل حيدر أحمد (أبو هشام)، الَّذي أقيم في قاعة العليّة في قرية الساحة التراثية، بحضور عددٍ من الشّخصيّات الدينيّة والثقافيّة والاجتماعيّة والأكاديميّة والبلديّة، وحشد من أبناء منطقة جبيل غصَّت بهم القاعة.

البداية آيات من الذكر الحكيم، ثم كلمات للسفير غسان عبد الساتر، والدكتور سمير حيدر أحمد، والمحامي محمد حيدر أحمد، وقصيدة شعرية للشاعر محمود شحرور، بعدها كانت كلمة العلامة السيد علي فضل الله، التي تحدّث فيها عن العصامية والمناقبية والنزاهة والشفافية والأخلاق التي كان يحملها المرحوم، وحبّه الدائم والمستمرّ للناس، وسعيه لخدمتهم جميعاً، فكان الموظّف المثالي الحريص والغيور على مصلحة الناس والدولة، معتبراً أنّنا بغيابه نفتقد إلى هذا النموذج المثالي في التفاني والبذل والتضحية من أجل المصلحة العامة، مشيراً إلى العلاقة الوطيدة التي كانت تربطه بسماحة المرجع فضل الله(رض).

وقال سماحته: “أخشى أنَّنا بدأنا نفقد قيم المحبّة والخير والتعاون التي كانت ميزة من ميزاتنا، والتي كانت تسود علاقاتنا مع بعضنا البعض، وتركنا غرائزنا ومصالحنا تتحكّم بنا، فأصبحت لغة المصالح والأنانيَّة هي الحاكمة والمتحكّمة بواقعنا على مختلف المستويات، وعلى أساسها نتحرّك ونطلق المواقف والخطابات ونتّخذ القرارات”. وأضاف: “مشكلتنا أنَّنا سخَّرنا الأديان والمذاهب لمصالحنا الخاصّة والذاتيّة، وحوَّلنا هذه الأديان الّتي تدعو إلى المحبّة والخير للبشريّة، إلى منصّات للتّقاتل والتّحاقد باسمها، واستخدمنا مفرداتها في حروبنا الداخلية، من أجل تعزيز مواقع المتنفذين في هذه الطائفة أو تلك، أو هذا المذهب أو ذاك، وتحت عناوين وحجج متعدّدة”.

وتابع سماحته: “نحن لا ننكر وجود غبن أو حرمان لدى هذه الطائفة أو ذاك المذهب، أو هواجس مشروعة، ولكننا نؤكد دائماً ضرورة أن تكون لغتنا في المطالبة بالحقوق، هي لغة الأنبياء والرسل، الذين كانوا يتحدثون لحساب الناس جميعاً”. ودعا إلى استبدال الحديث عن حقوق هذه الطّائفة أو تلك، بالحديث عن حقوق الإنسان، وهو ما يساهم في تعزيز الوحدة داخل الأوطان، ويمنع من انقسامها، فيما الحديث عن حقوق هذه الطائفة يستفزّ الطائفة الأخرى، أو هذا المذهب يستفزّ المذهب الآخر.

وثمّن الحراك الّذي يقوم به المجتمع الأهلي، والبعيد عن كل التّلاوين الطائفية والمذهبية، لأن ما يعانيه إنسان هذا البلد من حرمان ومآسٍ، يطاول كلّ أبنائه دون تمييز، ولا سيما في الأزمات الحياتية والاجتماعية الَّتي يعيشها، سواء في الكهرباء والماء والنفايات وغيرها، داعياً إلى إنشاء جبهة واحدة في مواجهة الفساد والانحراف الخلقيّ والقيميّ.

وأبدى سماحته خشيته على هذا الحراك، ومن دخول الكثيرين على خطّه، من أجل استغلاله لمصالحهم أو حرفه عن مساره الذي انطلق من أجله، لإخراجه من طهارة منطلقاته، وإدخاله في حروب وفتن، كما جرى في أكثر من بلد عربي. وأعرب عن قلقه من سوء تصرف من هم في مواقع المسؤوليّة، محذراً من دخول لبنان مرحلة تحمل تعقيدات ما حصل ويحصل في أكثر من بلد عربيّ، مديناً التعرّض للمتظاهرين سلمياً، داعياً كلّ من يحمل مطالب محقّة إلى عدم الإساءة إلى القضيّة الّتي يحملونها، من خلال التعرّض للأملاك العامّة والناس.

وختم قائلاً: “إنَّ المطلوب من المسؤولين اليوم، الإصغاء إلى وجع الناس وآلامهم، والتفكير في الأسباب التي أدت إلى وصول الأحوال إلى ما وصلت إليه، وخصوصاً عندما يختزن الناس كل هذا الإحساس بالقهر! والمطلوب أيضاً العمل لإيجاد الحلول، بدل إطلاق التصريحات، أو إثارة الهواجس والمخاوف، لعلّهم يجدون حلاً جذرياً يرضي هؤلاء الناس ويقنعهم، وأخشى أن يفكّر البعض بطريقة خاطئة أو تمييعية، أو غير واقعية، ويعتقد أنّ النّاس لم يتغيَّروا”.-انتهى-

———-

2000px-Flag_of_the_Amal_Movement.svg[1]

“أمل”: لعودة المؤسسات التشريعية والتنفيذية الى ممارسة مهامها

(أ.ل) – صدر عن المكتب السياسي لحركة أمل البيان التالي:

عقد المكتب السياسي لحركة أمل اجتماعاً طارئاً اليوم لمتابعة الموقف المحلي على خلفية الاحداث التي جرت بعد التحركات الشعبية والمطلبية المحقة. وأكد المكتب السياسي للحركة أنها وعشية الذكرى 37 لتغييب “إخفاء” مؤسسها سماحة الامام القائد السيد موسى الصدر ورفيقيه الأستاذ السيد عباس بدر الدين وفضيلة الشيخ محمد يعقوب، تؤكد انها ارتكزت في انطلاقتها على انها حركة مطلبية شعبية مقاومة هدفها ازالة الحرمان وان لا يبقى محروم واحد كما اكد على ذلك قسمها الذي رددته خلف الامام الصدر في ساحات بعلبك وصور وغيرهما . وتؤكد الحركة انها كانت ولا تزال طليعة التحركات الشعبية والمطلبية لكافة القطاعات وانها ليست حركة نخبوية شعبوية وان هدفها سيبقى ترسيخ مشاركة المواطنين من كافة الفئات الاجتماعية في كل ما يصنع حياة المجتمع والدولة وتحقيق العدالة الاجتماعية.

ان حركة أمل وقد حذرت الحكومات المتعاقبة من واقع الاهمال وتجاهل المطالب العامة والقفز في الفراغ فوق كل ما يمس حياة الناس والخدمات الاساسية من ماء وكهرباء وهاتف ونقل اضافة الى تهديد البيئة والصحة والسلامة العامة متبعة في ذلك تقليد ارساه الامام الصدر وهو التحذير من ان الحرمان ارضية الانفجار والدعوة الى العدالة الاجتماعية حتى لا نجد وطننا على مزبلة التاريخ .

ان الحركة ترى انه كان من الطبيعي ان تجري التحركات الشعبية عندما يقفل باب ممثلي الشعب ويعطل دور المؤسسة التشريعية في المحاسبة والتشريع .

ان حركة أمل وهي ترى اليوم ما آلت اليه الامور ومن موقع تأييدها لمطالب اللبنانيين تدعو الى تقويم الاعوجاج واصلاح ذات البين وتثبيت الامن، والحركة تدين وتستنكر كل الاعمال المسيئة والمخلّة بالامن وكل المحاولات التي قام بها المندسون ومحاولة زج اسمها في الاعمال المسيئة والحركة تدعو القضاء والاجهزة المختصة الى حماية التحركات المطلبية بما يليق بلبنان وتطالب بعودة المؤسسات التشريعية والتنفيذية الى ممارسة مهامها في تجديد الدعوة الدائمة لانتخاب رئيس للجمهورية.-انتهى-

———-

الرابطة المارونية: نؤيد أي تحرك شعبي مطلبيّ سلميّ

(أ.ل) – صدر عن الرابطة المارونية البيان الآتي:

إن الشعار الذي رفعه السواد الاعظم من المتظاهرين العزّل، في ساحات بيروت في اليومين الاخيرين، تحت مطلب ” التغيير ممكن والمبادرة واجبة” يشكل احلام وأمل جيل من المواطنين، قرر باندفاعه العفوي الى هذه الساحات، أن يرسم خطاً فاصلاً بينه وبين واقع أليم، تسببت به سياسات متعاقبة على مدى عهود، لم تعر المواطن اهتماماً لحاجاته الحياتية، لا بل اغتالت حماسته مراراً، وأحبطت آماله أن يحيا في وطن أراده قائماً على الاخلاق والعلم والكفاءة والمساواة.

إن الرابطة المارونية ومن موقعها الوطني الشامل، لا يسعها إلا أن تؤيد أي تحرك شعبي مطلبيّ سلميّ، ينادي بحق العبور الى مصاف الدول المؤتمنة على حقوق وكرامة شعوبها. كما تشدّ على أيدي من تظاهروا بعيداً عن الشعارات الطائفية والفئوية والحزبية، آملةً من المراجع الامنية التي تبقى الداعمة الاساس للاستقرار والنظام، تحييد المتظاهرين الآمنين من أولئك الذين هدفوا عبر أعمالهم التخريبية المشينة الى زعزعة الاستقرار وتقويض دعائم الدولة. كما تطلب من النيابة العامة التمييزية التحرك السريع للإدعاء على جميع الذين قاموا بأعمال الشغب، التي أن استمرت لا سمح الله، ستفضي الى تقويض دعائم الدولة، وعندها لن يوفر سقوط الهيكل أحداً.-انتهى-

———

samid jeajea

جعجع: لتوجه النواب الى المجلس وانتخاب رئيس لتعود الحياة السياسية الى طبيعتها

(أ.ل) – اتصل رئيس “حزب القوات اللبنانية” سمير جعجع بكل من رئيس الحكومة تمام سلام والرئيسين سعد الحريري وفؤاد السنيوة، وتداول معهم في الأزمة المستجدة الناتجة “عن التقاعس في معالجة ملف النفايات، وما نتج عنها من أعمال شغب في العاصمة بيروت بالأمس والتي لا تليق بصورة لبنان بعد أن قام بعض المندسين بتحوير أهداف التظاهرة السلمية”.

وشدد جعجع “على وجوب احترام الاستقرار والانتظام العام في البلد والحفاظ على تماسك الحكومة في ظل الفراغ الذي نعاني منه ولا سيما أن الرئيس سلام يتحمل في الوقت الراهن مسؤولية الإمساك بالشرعية في البلد”، مجددا التأكيد “أن الحل يبدأ بتوجه النواب الى المجلس النيابي، اليوم قبل الغد، لانتخاب رئيس جديد للجمهورية لتعود الحياة السياسية الى طبيعتها”

من جهة ثانية، استقبل رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع في معراب سفير تركيا في لبنان اينان اوزيلديز في زيارة وداعية، وعرض معه الأوضاع السياسية العامة في لبنان والمنطقة، في حضور رئيس جهاز العلاقات الخارجية في الحزب بيار بو عاصي.

كما استقبل جعجع وفدا من وقف بلدة الجميلية في الشوف يرافقه كاهن الرعية الأب فادي جبور، مختار البلدة نقولا داغر ومساعد منسق منطقة الشوف جوزيف تابت. وبحث المجتمعون في شؤون انمائية.-انتهى-

———-

نقابة المحررين تضع امكاناتها القانونية في تصرف الصحافيين المصروفين

 

(أ.ل) – عقد مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية اجتماعا، قبل ظهر اليوم، برئاسة النقيب الياس عون. ودرس المجتمعون خطة عمل النقابة في المرحلة المقبلة، وما يتعرض له الصحافيون في عدد من المؤسسات الصحافية والاعلامية من صرف، وأصدر بيانا جاء فيه:

“ان مجلس النقابة الذي اطلع بأسف بالغ على انباء انهاء خدمات بعض الزملاء الصحافيين في بعض المؤسسات الصحافية بالتفاهم بين الطرفين او تعسفا ينبه الى خطورة هذا المنحى المتمادي في بعض المؤسسات المكتوبة والمرئية والمسموعة ايا كانت الأسباب ما يهدد بارتفاع نسبة البطالة بين أبناء المهنة.

ان مجلس نقابة المحررين يلفت أصحاب هذه المؤسسات الى خطورة عدم تطبيق القوانين التي ترعى مثل هذه الحالات المهنية بما فيها تلك التي ينص عليها قانون العمل وتلك المرعية الإجراء وهي، في الوقت نفسه، تدعو الزملاء الذين طاولتهم هذه الإجراءآت الى مراجعة نقابة المحررين التي تضع كامل قدراتها القانونية في تصرفهم لإحقاق الحق ووقف حالة الغبن متى وقعت”.-انتهى-

———

المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان: حملات المقاطعة تتواصل دوليا

وتوجه عربي بالعودة لاستخدام سلاح المقاطعة الاقتصادية والثقافية لإسرائيل

 

(أ.ل) – جاء في تقرير المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان حول مقاطعة منتجات الإحتلال بانه في الوقت الذي تتواصل حملات المقاطعة لاسرائيل على اكثر من صعيد كدولة احتلال كولونيالي ودولة ابرتهايد وفصل عنصري يبرز هناك تطور ملحوظ في الموقف العربي باتجاه مقاطعة اسرائيل اقتصاديا وثقافيا حيث طالب المؤتمر التاسع والثمانين لضباط اتصال المكاتب الإقليمية لمقاطعة إسرائيل والذي عقد في مقر الجامعة العربية مؤخرا بضرورة إيجاد تصور شامل لاستراتيجية عربية موحدة تضمن عدم تسرب البضائع الإسرائيلية إلى البلاد العربية والمحافظة على الأمن القومي العربي، وعلى ضرورة استخدام سلاح المقاطعة الاقتصادية والثقافية والذي أثبت فعاليته في الضغط على اسرئيل وتعرية سياستها وفرض العزلة الدولية عليها لكبح جماح سياستها الاستيطانية الاستعمارية في الاراضي الفلسطينية المحتلة بعدوان 1967 ووضع حد لانتهاكاتها لحقوق الانسان الفلسطيني تحت الاحتلال وللجرائم التي تمارسها اجهزتها العسكرية والامنية ومنظمات الارهاب اليهودي ضد المواطنين الفلسطينيين تحت الاحتلال.

وأضاف المكتب الوطني في تقريره أنه في الوقت الذي تعود فيه الدول العربية لتجديد توجهها بالعودة الى سلاح المقاطعة ، فقد تواصلت الفعاليات الدولية الداعية الى مقاطعة الإحتلال اقتصاديا وثقافيا ردا على الجرائم التي ترتكبها قوات الإحتلال والمستوطنين في الأراضي العربية المحتلة ، حيث استعرض التقرير هذه الفعاليات وردود الفعل الاسرائيلية عليها على النحو التالي :

عربيا: شددت الجامعه العربيه على ضرورة تفعيل المقاطعه العربيه لمنتجات اسرائيل على أعلى مستوى ، موضحه انه لا ييمكن القبول بأن يكون موقف الغرب ومنظماته المدنيه أقوى من الموقف العربي، داعيا” في الوقت ذاته إلى اعطاء الأولويه للإقبال على المنتج العربي كأساس لبناء اقتصاد الأمه العربيه وازدهاره،جاء ذلك خلال كلمه اللأمين العام لمساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربيه المحتله السفير محمد صبيح ، الأفتتاحيه،خلال اعمال المؤتمرال 89 لضباط اتصال المكاتب الإقليميه للمقاطعه العربيه لإسرائيل، الذي انطلق في مقر الأمانه العامه لجامعه الدول العربيه،وشدد صبيح في كلمته على ضرورة تفعيل المقاطعه العربيه للمنتجات الأسرائيليه تعزيزا لصمود الشعب الفلسطيني الذي يواجه اصعب مرحله في تاريخه،وكذلك مواصله الانتهاكات الاسرائيليه في القدس واقتحام المسجد الأقصى، حيث أن هذة المقاطعه جزء أساسي من عمل الجامعه العربيهوهي رساله سياسيه تعبرعن الرفض للانتهاك القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة والقرارات الدوليه.

وأكد رئيس وفد دولة الكويت إلى اجتماعات الدورة التاسعة والثمانين لضباط اتصال المكاتب الإقليمية لمقاطعة إسرائيل وليد إبراهيم حسن حمادي، رئيس مكتب مقاطعة إسرائيل بالجمارك الكويتية، استحالة وجود بضائع إسرائيلية في دولة الكويت ، و أكد أن دولة الكويت من أكثر الدول العربية تطبيقًا لمباديء المقاطعة الاقتصادية العربية لإسرائيل، ومن أكثر الدول العربية التزامًا بمبادئها، وطالب”، بوجود حملة إعلامية توجه إلى الشعب العربي لتوعيته بضرورة المقاطعة للمنتجات الإسرائيلية، على غرار المقاطعة الشعبية في أميركا وأوروبا ضد المنتجات الإسرائيلية بالمستوطنات المقامة في الأراضي العربية المحتلة، و قال قمنا بإعداد برنامج لحملة إعلامية كبيرة لتوعية الشعب الكويتي،في اهمية المقاطعة تعزيزا لصمود شعبنا العربي الفلسطيني على ارضه. فيما قالت لجنه حمايه المواطن ومقاومه التطبيع النقابيه الاردنيه انها رصدت وجود بطاطا وجزر من منشأ اسرائيلي في الاسواق.

واضافت اللجنه في تصريح صحفي انه وفقا لورقه البيانات الموجوده على اكياس البطاطا فان منشأها مزارع “رجيب الشارون” أما منشأ الجزر الذي تم رصدة فهي مستوطنه ” شلحوت”.ودعا رئيس اللجنه الدكتور مناف مجلي المواطنين الى توخي الحذر عند شراء البطاطا والجزر والتأكد من مصدرها، ومقاطعه التجار الذين يتعاملون مع البضائع الاسرائيليه، وقال ان مقاطعه الاردنين للبضائع الاسرائيليه واجب وطني وقومي وديني.

دوليا : أصدر أكثر من 1000 ناشطين/ات سود في الولايات المتحدة الأميركية وأكاديميون وطلاب ومنظماتٍ متعددة، بياناً أكدوا فيه “تضامنهم مع نضال الشعب الفلسطيني، والتزامهم بدعم حرية أرض فلسطين وشعبها، ووقّع البيان بعضٌ من أبرز الشخصيات والمنظمات الفاعلة في حركة الحقوق المدنية و”حزب الفهود السود” وانتفاضة فيرغوسن (2014)، كما في المظاهرات الأخيرة التي حملت شعار “بلاك لايفز ماتر”،وقال الموقعون: “نحن نقدم هذا البيان في المقام الأول للفلسطينيين الذين لا يمكن تجاهل معاناتهم، والذين يلهموننا بمقاومتهم وصمودهم تحت العنصرية والإستعمار”. وقالوا: “نحن نعلن أمام الفلسطينيين، وحكومات إسرائيل، وإدارة الولايات المتحدة، عن التزامنا العمل الجاد بكلّ الوسائل الثقافية والاقتصادية والسياسية لضمان حرية الفلسطينيين، بالتزامن مع عملنا من أجل نيل حريتنا”. ودعوا الحكومة الأميركية إلى وقف دعمها الإقتصادي والدبلوماسي لإسرائيل، كما دعواالمؤسسات الأميركية والتابعة للسود إلى دعم النداء الفلسطيني لمقاطعة اسرائيل وسحب استثماراتها و فرض العقوبات عليها، حتى توفي بالتزاماتها المعرّفة بموجب القانون الدولي. وأبدى البيان اهتماماً خاصاً بسبعة ملايين لاجئ/ة فلسطيني/ة، يعيشون حالياً في الشتات: “إن حق اللاجئين في العودة إلى وطنهم هو أهم جانب من جوانب العدالة للفلسطينيين”، كما وقّع البيان أكثر من 250 طالبا وطالبة، بما في ذلك مجموعات من الطلاب السود في جامعات “كولومبيا”، “يال”، “ستانفورد”، “كاليفورنيا”، “لوس أنجلس”، بالإضافة إلى 100 أكاديمي/ة و160 فنّان/ة. وقد تم توقيع البيان في 21 دولة مختلفة، وضمن 35 ولاية أميركية من ضمنها العاصمة واشنطن.

واضطرت إدارة مهرجان روتوتوم صن سبلاش لموسيقى الريجي، الذي اقيم في إسبانيا، إلى إلغاء حفل المغني الأميركي ماتيسياهو، بعد ضغط من مؤيدين إسبان للقضية الفلسطينية.وكان من المقرر أن يغني ماتيسياهو -الذي يدمج في أغانيه موسيقى الريجي والهيب هوب والروك مع تأثيرات يهودية- السبت القادم، في المهرجان الذي يستمر أسبوعا، في بني قاسم القريبة من فلنسيا شرقي البلاد.

و ذكر بيان لإدارة المهرجان أنهم “سعوا مرارا للحوار بشأن عدم استعداد المغني تقديم بيان واضح ضد الحرب، وحق الشعب الفلسطيني في أن يكون له دولته، إلا أنهم قرروا إلغاء الحفل”. وأطلق فرع المقاطعة وسحب الاستثمارات ومعاقبة إسرائيل في فالنسيا حملة لإلغاء حفل ماتيسياهو –واسمه الحقيقي ماثيو ميلر- قائلين إنه “محب لإسرائيل”، ومطالبين بأن يقدم بيانا علنيا بشأن موقفه من الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وقامت الجالية الفلسطينية وبمساندة العشرات من الجاليات العربية والعشرات من نشطاء اليسار الفرنسي ومؤيدي القضية الفلسطينية بالمضي قدما في الفعاليات الاحتجاجية ضد قرار بلدية باريس باطلاق اسم شاطيء “تل ابيب” على احد الشواطيء الاصطناعية على نهر السين في العاصمة الفرنسي، حيث نظم اكثر من 300 ناشط نظموا اعتصاما على هذا الشاطيء وهي باكورة نشاطات تم تنظيمها حتى يتراجع رئيس البلدية والاعضاء المؤديون لهذا القرار عنه. و تمكنوا من الوصول للشاطيء رافعين الاعلام الفلسطينية واعلام دول عربية ولافتات تندد بهذه الخطوة، ورفع نشطاء اخرون لافتات تطالب باطلاق اسم” شاطيء غزة ” بدلا منه، فيما دهن البعض منهم اللون الاحمر اشارة للون الدم واستلقوا بجانب الشاطيء في اشارة لعمليات القتل التي تنفذها اسرائيل ضد الفلسطينيين، وكان الناشط الفرنسي نيكولاس نائب رئيس مؤسسة “اورو فلسطين” قال خلال التظاهرة “ان الشعب الفلسطيني من حقه ان يكون حرا وان يعيش بسلام وعلى فرنسا ان توقف مثل هذه المشاريع مع الاحتلال الاسرائيلي”.

اسرائيليا: تشكلت لجنة برئاسة وزير القضاء الاسرائيلي السابقة “تسيبي ليفني” لمواجهة دعاوى قضائية ضد جنود ومسؤولين اسرائيليين في الخارج، او امام المحكمة الدولية في لاهاي، وعمل اللجنة سيتركز في القضاء الدولي لمحاولة شرعنة النشاطات العسكرية الاسرائيلية وللدفاع عن الاسرائيليين وعن جنود الاحتلال في الساحة الدولية،و بهدف ايجاد مظلة حماية لاسرائيل وللجنود الاسرائيليين في كل ما يتعلق بالقضاء الدولي، وأكدت ليفني أنه “على ضوء الوضع الحالي وزيادة الاصوات المنادية بفرض المقاطعة على اسرائيل ونزع الشرعية عنها في السنوات الاخيرة، فهناك ضرورة للعمل وللاستعداد القضائي الفوري والحازم”.

واظهر تقرير نشره موقع صحيفة “هآرتس” بان المخابرات العسكرية الاسرائيلية “امان”تتجسس على أنشطة المنظمات الداعية لمقاطعة إسرائيل، وخاصة التنظيمات اليسارية الأجنبية التي تعمل من أجل نزع الشرعية عن إسرائيل وتجري هذه الهيئة تحقيقات بشأن منظمات مناهضة لإسرائيل في دول بالعالم وتركز على الدعوة إلى مقاطعة إسرائيل. وقالت “هآرتس”، إن أي عملية تعقب لمنظمة ‘BDS’ تجري بمصادقة مسبقة لضابط إسرائيلي كبير، وأن قرارا اتخذ في ‘أمان’ يقضي بعدم تعقب منظمات لها علاقة مباشرة مع نشطاء إسرائيليين. وكان نشطاء يساريون إسرائيليون أعضاء في BDS أن عميلة للشاباك تستخدم اسم ‘رونا’ حاولت الاتصال معهم. وأفادت الناشطة اليسارية ريعوت مور، التي تعمل كمستشارة إعلامية للقائمة المشتركة، أن ‘رونا’ حققت معها بخصوص أسطول الحرية الأخير إلى غزة وحول موقفها من BDS والجيش الإسرائيلية والصهيونية.-انتهى-

———

انتهت النشرة 

Print Friendly

عن زاهر بدر الدين

شاهد أيضاً

JosephAoun_1[1]

نشرة الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 العدد 5403

قائد الجيش في أمر اليوم: للتصدي بقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة  بهدف إثارة الفتنة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *