الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 20 آذار 2014 العدد2516

نشرة الخميس 20 آذار 2014 العدد2516

طیران حربي صهیوني نفذ غارات وهمیة في أجواء الجنوب اللبناني

(أ.ل) – نفذ الطیران الحربي الصهیوني قبل ظهر الیوم الخمیس غارات وهمیة في أجواء عدد من المناطق في جنوب لبنان.
أفاد تقریر لـ«إرنا» من بیروت، أن عدة طائرات حربیة تابعة للعدو الصهیونی حلقت علی ارتفاعات مختلفة وفي طلعات متكررة وبشكل مكثف في أجواء قری وبلدات مناطق: النبطیة، اقلیم التفاح، مرجعیون، الخیام، العرقوب والبقاع الغربي، منفذًا غارات وهمیة متتالیة فوق منطقتی النبطیة وإقلیم التفاح.
وبلغت الطائرات الحربیة الصهیونیة في إحدی طلعاتها أجواء العاصمة بیروت، وترافق ذلك مع تحلیق طائرة تجسس من دون طیار في مختلف أجواء الجنوب اللبناني.
وأعلنت قیادة الجیش اللبناني في بیان لها الیوم الخمیس أنه «عند الساعة 8,00 من صباح الیوم، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الاسرائیلي الاجواء اللبنانیة، من فوق بلدة الناقورة ونفذت طیرانا دائریا فوق مختلف المناطق اللبنانیة».
إلی ذلك أطلق جیش الاحتلال الصهیونی صباح الیوم منطادًا كبیرًا مجهزا بأجهزة مراقبة حدیثة وآلات تصویر في أجواء مستعمرة المطلة المقابلة لبلدة كفركلا اللبنانیة المحاذیة للحدود مع فلسطین المحتلة في القطاع الشرقي من جنوب لبنان. في غضون ذلك یواصل جیش الاحتلال الصهیونی مناوراته العسكریة في منطقة مزارع شبعا اللبنانیة المحتلة امتداداً حتی الجولان السوري المحتل، وأطلق فجرًا عددًا من القنابل المضیة في أجواء المناطق اللبنانیة المحررة المقابلة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
الحكومة نالت الثقة بـ96 صوتا مقابل 4 حجبوا الثقة

(أ.ل) – حازت حكومة تمام سلام على ثقة مجلس النواب بعد التصويت حيث وافق 96 نائبا من اصل 101 حضروا الجلسة على اعطاء الثقة، مقابل رفض 4 نواب منح الثقة وامتناع نائب واحد.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش: سلاح الجو الإسرائيلي خرق أجواء كافة المناطق اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الخميس 20/3/2014 البيان الآتي: عند الساعة  9.00 من صباح اليوم، خرقت خمس طائرات حربية تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق مختلف المناطق اللبنانية، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 10.30 من فوق بلدة الناقورة. وعند الساعة  23.10 من مساء أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق منطقتي مرجعيون وحاصبيا، ثم غادرت الأجواء فجر اليوم عند الساعة 4.25 من فوق بلدة رميش. وعند الساعة  9.00 من صباح اليوم، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق منطقتي صور وبنت جبيل، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 10.55 من فوق بلدة رميش.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
سليمان مرتاح لأجواء المناقشات النيابية واطلع من المسؤولين
على تفاصيل القصف الصاروخي على الحدود

(أ.ل) – – أجرى رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان سلسلة اتصالات شملت المسؤولين، للاطلاع على تفاصيل القصف الصاروخي والجوي الذي تعرضت وتتعرض له القرى والبلدات القريبة من الحدود مع سوريا شمالا وبقاعا. واعتبر انه “من غير المقبول استمرار اللبنانيين سكانا ومناطق عرضة لقذائف اطراف الصراع في سوريا، وان المطلوب من هؤلاء الافرقاء هو التوقف عن جعل المناطق اللبنانية هدفا لقذائفهم وقصفهم المدفعي والجوي لان لبنان لا يمكنه الاستمرار في تحمل هذا الامر”، طالبا من الجيش “العمل على ضبط الحدود، كما المطلوب ايضا ضبط هذه الحدود من الجانب الآخر تحت سقف احترام سيادة كل دولة للقوانين والمعاهدات الدولية”.
من جهة ثانية، أبدى الرئيس سليمان ارتياحه لأجواء المناقشات النيابية للبيان الوزاري، معربا عن أمله في أن “تنطلق الحكومة مسلحة بثقة المجلس النيابي إلى العمل المنتج والمجدي لمواكبة الاستحقاقات المقبلة وتطورات المرحلة وظروفها”. وكان رئيس الجمهورية عرض مع كل من الوزيرين السابقين جوزف الهاشم ووديع الخازن التطورات الراهنة.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
اجتماع أمني في اليرزة

(أ.ل) – عُقد في مكتب قائد الجيش العماد جان قهوجي في اليرزة اجتماع أمني، ضمّ إلى جانب قائد الجيش كلاً  من مدير عام قوى الأمن الداخلي بالإنابة اللواء إبراهيم بصبوص، ومدير عام أمن الدولة اللواء جورج قرعة، ومدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم، ومدير المخابرات العميد الركن ادمون فاضل،  ورئيس شعبة المعلومات العميد عماد عثمان. وقد عرض المجتمعون المستجدات الأمنية في البلاد، خصوصاً في مدينة طرابلس والحدود الشرقية والشمالية، وتم التوافق على تعزيز التنسيق بين الأجهزة العسكرية والأمنية، واتخاذ  سلسلة من الإجراءات لفرض الأمن والاستقرار في مختلف المناطق اللبنانية، ضمن إطار خطة عمل مشتركة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

بصبوص التقى فريق لعبة كرة المضرب في الأمن الداخلي

(أ.ل) – إستقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي بالإنابة اللواء ابراهيم بصبوص بعد ظهر اليوم 20/03/2014 في مكتبه بثكنة المقر العام، المقدم زياد مراد رئيس فريق لعبة كرة المضرب في قوى الامن الداخلي وأعضاء الفريق: الرائد ألبير خوري، النقيبين رمزي الحاج وكميل يزبك، الملازم أول محمد دقدوقي والمؤهل أول عصام فواز، في زيارةٍ قدّم خلالها الفريق إلى اللواء بصبوص كأس المركز الثاني الذي أحرزه في دورة الرئيس الشهيد رفيق الحريري التي أُقيمت في مدينة صيدا.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــ
سلام في ختام مناقشات البيان الوزاري: نجلس إلى طاولة
حكومة ائتلافية وطنية بفضل التلاقي ولا نعد بما لسنا قادرين عليه

(أ.ل) – قال رئيس مجلس الوزراء تمام سلام في ختام مناقشات البيان الوزاري في مجلس النواب: “استمعنا بكثير من الاهتمام والتمعن الى كلمات النواب الكرام في مناقشتهم للبيان الوزاري الذي تقدمت به حكومة المصلحة الوطنية لنيل الثقة النيابية. ولقد عكست هذه الكلمات هواجس وطنية صادقة، وجاء بعضها صارخا في تعبيره عن وجع الناس، خصوصا في المناطق المحرومة بقاعا وشمالا”.
أضاف “إننا، إذ نشكر النواب الكرام على اقتراحاتهم القيمة، نؤكد لهم أن هذه الحكومة تشاطرهم الهموم الوطنية، وتؤيد جميع الاقتراحات الجوهرية التي طرحوها. ونحن نعد بأن نضع على سكة التنفيذ، ما أمكن من قضايا محقة وإطلاق ما يمكن أن تتابعه حكومات أخرى، لأن الحكم استمرار”.
وتابع “إن بعض المداخلات التي استمعنا اليها، أصاب الحكومة ببعض الظلم، إما لأنه ألبس بيانها الوزاري لبوسا ليس له، وإما لأنه حملها أكثر مما تحتمل في الفترة القصيرة المتاحة أمامها. نحن لم نتناول العناوين الاساسية مواربة، ولم نتعامل مع البيان الوزاري باعتباره تمرينا لغويا. نحن تحدثنا بلغة تسووية تشبه حكومتنا، التي هي نتاج توافق بين قوى مختلفة. كذلك لم نعد بما لسنا قادرين عليه، في الفسحة الضيقة من الوقت المتاح لنا، لأننا بذلك نكون كمن يخدع نفسه والشعب اللبناني”.
والتقى سلام النواب الذين تناوبوا على الكلام، على المطالبة بأمور جوهرية ثلاثة: “تحقيق الأمن، ومعالجة مأساة النازحين السوريين، واجراء انتخابات الرئاسة في موعدها. وهذه بالذات هي الأمور التي تم التمسك بها وإبرازها في بياننا الوزاري”.
وقال: “من جهة اخرى، لا يظنن أحد أن حكومتنا باحثة عن ملء الفراغ الرئاسي. إننا نبحث عن إعادة الحيوية الى مؤسساتنا الدستورية، ونعتبر أن الفراغ هو أسوأ ما يمكن أن يصيب نظامنا السياسي، ونعول على مجلسكم الكريم لمنع حدوث هذا الأمر”.
أضاف “أود أن أؤكد أمامكم ما يعرفه اللبنانيون جميعا، لن نعد بشيء لن تكون الحكومة قادرة على تنفيذه. إذن، لا ينتظرن أحد المعجزات. نحن سنقوم بكل ما نستطيع لمعالجة الأولويات الملحة، في ما هو متاح لنا من وقت”.
وختم: “نعيش زمنا بالغ الصعوبة، في داخل لبنان وفي جواره. ولقد ولدت حكومتنا، بعد مخاض عسير عشتموه وعاشه كل اللبنانيين. وها نحن اليوم، من خلفيات سياسية مختلفة، نجلس إلى طاولة حكومة ائتلافية وطنية، بفضل تلاقي الإرادات على حد مقبول من التوافق، يؤمن لهذا الوطن، عبور هذه المرحلة الدقيقة بأقل قدر من الخسائر. نحن في حاجة الى تعزيز هذا التلاقي ودفعه الى مستويات أعلى وأقوى، ليشكل شبكة حماية وأمان دائمة لبلدنا. هذه هي روحية حكومة المصلحة الوطنية، التي تأمل اليوم بالحصول على ثقتكم”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

مداخلة لميقاتي في مجلس النواب:
حكومتنا ارسلت مشروع الموازنة الى المجلس النيابي في شهر تموز 2012

(أ.ل) – ألقى الرئيس نجيب ميقاتي مداخلة في مجلس النواب اليوم قال فيها: دولة الرئيس قلت بالأمس كلمة مددت فيه يدي للآخر بنية التعاون لما فيه مصلحة البلد، وفوجئت اليوم بكلام للزميل الدكتور احمد فتفت تحدث فيه عن الحكومة السابقة وألمح فيها اليّ شخصيا…
يقول “ان الحكومة قامت بتغطية ما لا يمكن تغطيته”. انا لم ارغب الدخول في هذا الجدال باي شكل من الاشكال، لكن احب ان اذكر، واترك الحكم هنا للمواطن، انه عندما تشكلت حكومتي لم يكن القرار الاتهامي قد صدر بعد، وحتى عندما استقلت لم يكن مكوّن اساسي في هذه الحكومة يحارب خارج لبنان. اليوم اترك للمواطن ان يحكم من الذي “يغطي”  بالسياسة .
وقال: يقول الزميل “ان هناك اشخاصا لا يحملهم رأسهم ان يكونوا خارج الحكم”. هذا السؤال ايضا برسم المواطن ليحكم ما اذا كان هذا الكلام يعنيني او يعني احدا آخر.
تحدث ايضا عن امور اخرى ومنها الموازنة وانا احب ان اؤكد ان حكومتنا ارسلت مشروع الموازنة الى المجلس النيابي في شهر تموز 2012.
تحدث ايضا انني استعمل المستقبل واتجاهل الماضي وتطرق الى النمو، وفي هذا المجال انا  استشهد بكلام زميل نعتز بزمالته هو الرئيس فؤاد السنيورة الذي قال قبل ايام “طالما الوضع على حاله في سوريا لا تتوقعوا زيادة في النمو في لبنان ولا حتى نموا في لبنان”. نجن موجودون في محيط مليئ بالمشاكل وبالانكماش الاقتصادي. اخيرا اقول “اذا بليتم بالمعاصي فاستتروا”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
الأمن الداخلي: توقيف أحد المطلوبين الخطرين في محلة المرامل

(أ.ل) – صـدر عن المديرية العامـة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة اليوم الخميس 20/3/2014 البـلاغ التالـي:
بنتيجة المتابعة والرصد توافرت معلومات عن مكان تواجد أحد المطلوبين الخطرين للقضاء في محلة المرامل – طريق المطار. بتاريخ 19/03/2014 وبناءً لإشارة القضاء المختص، قامت دورية من مفرزة الضاحية الجنوبية القضائية في وحدة الشرطة القضائية بمداهمته في المحلة المذكورة، وتمكنت من توقيفه وهو: -م. ش. (مواليد عام 1985) لبناني. تبين أنه مطلوب بموجب 15 مذكرة توقيف وخلاصة حكم بجرائم: سلب بقوة السلاح، السرقة، فرض خوة، الاتجار بالمخدرات وترويجها وإطلاق النار على القوى الامنية. لذلك تطلب المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي بناءً لإشارة القضاء المختص، من المواطنين الكرام الذين وقعوا ضحية أعمال مماثلة في الضاحية الجنوبية الحضور إلى مركز مفرزة الضاحية الجنوبية القضائية الكائن في الاوزاعي – ثكنة الشهيد مصطفى علي حسن، أو الإتصال على أحد الرقمين: 842403/01 أو 842405/01، تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــ
أبو فاعور التقى زاسبكين واوعز بمعالجة الطفل فواز على نفقة الصحة

(أ.ل) – تابع وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور “الحالة الصحية للطفل حسين ذو الفقار فواز”، الذي أثارت صحيفة “السفير” قضيته، وبادر إلى الإتصال بالمستشفى اللبناني الإيطالي في صور حيث يعالج الطفل في قسم العناية الفائقة، طالبا تقريرا طبيا مفصلا عن حالته.
وبناء على التقرير الذي أورد “أن الطفل يحتاج إلى عملية جراحية دقيقة في الرأس، أوعز أبو فاعور إلى المعنيين إجراء هذه العملية على نفقة وزارة الصحة في مستشفى جبل عامل في صور حيث تتوفر الإمكانات اللازمة لذلك. وتم تبليغ الطفل بهذه الإجراءات”.
من جهة ثانية، إستقبل الوزير أبو فاعور قبل ظهر اليوم في مكتبه في الوزارة، السفير الروسي في لبنان ألكسندر زاسبيكين وعرض معه الأوضاع العامة.
كما التقى النائب أمين وهبي.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
ريفي زار جعجع والبحث تناول الاوضاع العامة

(أ.ل) – اعلن المكتب الاعلامي لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في بيان انه “بعد انتهاء الجلسة الأولى لمناقشة البيان الوزاري مساء أمس، توجه وزير العدل اللواء أشرف ريفي الى معراب حيث التقى رئيس الحزب سمير جعجع على مدار ساعتين، في حضور النائب ستريدا جعجع، رئيس جهاز الاعلام والتواصل في القوات ملحم الرياشي، والمستشار الإعلامي للوزير ريفي أسعد بشارة.
وقد بحث المجتمعون الأوضاع السياسية العامة في لبنان ولاسيما الوضع الأمني المتأزم في كل من طرابلس وعرسال”.
من جهة أخرى، التقى جعجع وفدا من دائرة المصارف في مصلحة نقابات القوات اللبنانية، في حضور: الامين العام المساعد لشؤون المصالح غسان يارد، رئيس مصلحة النقابات شربل عيد ورئيس دائرة المصارف رامي نحاس. وتداولوا في شؤون مصرفية وسياسية.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
تمارين تدريبية وتفجير ذخائر

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه البيان الآتي:
 بتاريخ 21/3/2014، ما بين الساعة 8.00 والساعة 18.00، ستقوم وحدة من الجيش، بإجراء تمارين تدريبية في حقل تدريب منطقة تم رطيبة – العاقورة، يتخللها رمايات بواسطة الأسلحة المتوسطة بالذخيرة الحية. وبتاريخه، ما بين الساعة 12.00 والساعة 14.00، ستقوم منظمات غير حكومية عاملة في مجال نزع الألغام، بتفجير ذخائر غير صالحة في محيط  البلدات الجنوبية التالية: بيت ياحون، عيتا الجبل، حولا، حداثة والغندورية.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
سامي الجميل منح الثقة: سنكون في حل من التضامن الوزاري
حيال ما يناقض الدستور ومرجعية الدولة

(أ.ل) – أكد منسق اللجنة المركزية في حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميل ان “السلطات العليا في لبنان اعطت تفسيرا واضحا للبيان الوزاري وجزمت بمرجعية الدولة وإمرتها، وهذا التفسير هو الوحيد الذي يعينينا ونلتزمه وكل ما عدا ذلك مناقض للدستور والقانون ويجعلنا في حل من التضامن الوزاري”.
وقال في مداخلة خلال الجلسة العامة لمناقشة البيان الوزاري للحكومة واقراره: “في دولة طبيعية تنتج من الاكثرية النيابية حكومة متجانسة نابعة عنها ولديها مهلة 4 سنوات لتنفيذ مشروعها، يكون فيها الفريق الخاسر في صفوف المعارضة والمعارضة تجري بعدها انتخابات جديدة تنتج اكثرية جديدة.
في بلد طبيعي، يركز البيان الوزاري على معالجة هموم الناس كالنظام الضريبي والسياسة النقدية، استثمار الثروة النفطية والشفافية، خفض البطالة، حتى أن بعض البلدان الحضارية تناقش نسبة التلوث في الهواء وسبل خفضه، وفي بلد طبيعي لا يمكن ان تتشكل حكومة يتناقض اعضاؤها في السياسية وتصدر بيانا وزاريا متناقضا كهذا”.
واضاف: “لطالما حذرنا من ان عدم تحييد لبنان سيجر الويلات الى البلد واليوم لم نعد نعيش في بلد بل غابة لأن الدولة لديها حدود معروفة ومضبوطة، في حين ان حدودنا مستباحة يدخل المسلحون عبرها ويخرجون للقتال الى جانب نظام آخر وتقصف مناطقها في الوقت الذي انتشرت الحواجز لقوى غير شرعية تمارس الأمن الذاتي وفي الوقت الذي قيل ان القتال في سوريا هو لمنع التكفيريين من المجيء الى لبنان تم دفع 1200 تكفيري الى الداخل بعد معركة يبرود واصبح عدد الأجانب يفوق عدد اللبنانيين”.
ولفت الى ان “لا قانون يطبق في لبنان ولا دستور، فالمجلس النيابي ممد له والحكومة مليئة بالتناقضات كما بيانها الوزاري”، مشيرا الى “غموض والتباس حول مرجعية الدولة حتى تحول الأمر صراعا لا بل انتقاما على ضرورة ذكرالعبارة او عدمه وباتت تهمة النائب او الوزير هي التمسك بالدولة”، معتبرا ان “اصرار البعض على عدم ذكر هذه العبارة في مكان محدد من البيان يعني رفض الشراكة تحت سقف الدولة”.
وتابع: “من هنا كان اللجوء الى السلطات العليا في الدولة التي جزمت بمرجعيتها وإمرتها، وهذا التفسير هو الوحيد الذي يعينينا ونلتزمه وأي تفسير آخر مناقض للدستور والقانون وبالتالي نعتبر انفسنا في حل من التضامن الوزاري”.
وقال: “المواطن اللبناني يتعرض للأذى في كل المناطق، السلطة غائبة كما المعارضة، لا انتخابات ولا قانون وبناء عليه بتنا امام خيار من اثنين : اما الاستسلام وترك لبنان رهينة الفوضى والمجموعات المسلحة لجره الى حروب عبثية وهم غير مؤتمنين على مستقبله، او خوض معركة بناء الدولة على كل المحاور وبكل الوسائل المتاحة”، مؤكدا ان “وجود الكتائب في الحكومة هدفه واحد، وهو ليس الشراكة مع من يدمر لبنان بل للتعاون على كل ما يضمن مصلحة اللبنانيين وافشال كل محاولة لتدميره، كما حصل في الاعوام الثلاثة الماضية”.
وقال: “بتدخلكم في سوريا دمرتم لبنان امنيا واقتصاديا واجتماعيا ومددتم أكياس الرمل في بيروت وكل لبنان”.
واذ لفت الى ان “الارادة تنقص لضبط الحدود مع سوريا”، اكد ان “النضال من داخل الحكومة سينصب على المطالبة بهذا الأمر وبالاتجاهين والاصرار على نشر الجيش وهذا امر متاح على عكس ما يدعيه البعض. فالجيش قادر على ضبط الحدود عبر تزويده طائرات من دون طيار تحمل كاميرات واجهزة مراقبة ونشر اربع فرق تكون موصولة بغرفة عمليات تسمح بالتدخل السريع عند اي خرق وهذا يحتاج الى موازنة لا تتخطى بضعة مليارات”، مطالبا الحكومة ب”تحمل مسؤولياتها”.
واكد “التركيز على وقف سيل اللاجئين السوريين الى لبنان وهو نزف يدمر الطرفين ويغير هوية لبنان ولم يفكر احد في وضع خطة لمعالجته منذ 3 اعوام بعدما وصلت الكثافة السكانية في لبنان الى 550 شخصا في الكيلوتر الواحد وبات في المرتبة الثالثة لناحية الكثافة السكانية.
وأشار الى “اربع نقاط سيتركز عليها عمل الكتائب داخل الحكومة:
اولا: وضع سقف لعدد اللاجئين الذي يتحمله لبنان وتوزيع ما يتخطى ذلك على الدول المجاورة التي تزايد بمحبتها وهي اكثر قدرة على الاستيعاب.
ثانيا: انشاء مخيمات على الحدود اللبنانية – السورية باشراف الامم المتحدة لئلا تتعمم المأساة على كل الضيع مع الاشارة الى ان 18 في المئة من الموقوفين في روميه هم من السوريين ويرتكبون 55 في المئة من الجرائم ولا ذنب لهم في ذلك سوى تغاضي الحكومة.
ثالثا: العمل على الحد من منافسة اليد العاملة السورية للبنانية.
رابعا: العمل على تعزير دور البلديات ومواكبة اقرار قانون اللامركزية الذي سيقدمه الرئيس ميشال سليمان لانه الخلاص للبنان”.
وأشار الى ان “النظام اللبناني يلفظ انفاسه الأخيرة بعد انهيار المؤسسات”، داعيا الى “تحمل المسؤوليات امام محطتين اساسيتين بين 25 ايار و18 آب: الانتخابات الرئاسية ثم البرلمانية”، داعيا الى “الانتقال فورا بعد نيل الحكومة الثقة الى تحديد جلسة عامة لاقرار قانون انتخابي جديد قبل تحول المجلس النيابي الى هيئة ناخبة منعا للعودة الى قانون الستين”.
وشدد على ان المجلس الجديد “يجب الا “يرقع” بل ان ينقذ الجمهورية عبر الانكباب على ثلاثة ملفات: تنظيم مؤتمر مصالحة ومصارحة بعد واقع الانقسام غير المسبوق بين اللبنانيين ثم الانتقال الى الملفين الاساسيين : السلاح الفلسطيني داخل المخيمات وخارجها وسلاح “حزب الله” وكل المجموعات خارج اطار الدولة وصولا الى معالجة ازمة النظام اللبناني الذي هو نظام فاشل وغير قابل للحياة”.
وختم بالاشارة الى “الوثائق السورية التي نشرت اخيرا والتي تشير الى قرار باعدام قزحيا شهوان عام 1981 “بتهمة” انتمائه الى حزب الكتائب وهو واحد من مئات اللبنانيين المخفيين والمعتقلين في السجون السورية”، داعيا الرئيس تمام سلام الى “ايلاء الملف جهدا استثنائيا والبحث عن اجوبة وفاء للعائلات اللبنانية التي لا تعرف مصير ابنائها لدى نظام قمع المقاومة السياسية في لبنان ونفى قياداتها واغتالها”، متمنيا ان “يصبح الملف في عهدة الأمم المتحدة لمعالجته بجدية”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
رعد منح الثقة للحكومة: المقاومة باقية ومستمرة وواجبنا حمايتها والمحافظة عليها

(أ.ل) – القى رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد كلمة خلال مناقشة البيان الوزاري كلمة قال فيها:”الحمدالله الذي عاد مجلسنا الكريم ليلتئم جمعه برئاستك وحمى الله لبنان وشعبه من كيد المجرمين وارهاب الشريرين، فمقام الرئاسة في هذا المجلس انت نبيهه وصمام الحيوية فيه والحريص على انتاجيته فحفظك الله للوطن والشعب والمقاومة.
لقد تفاهمنا مع دولتكم على اختصار الكلام وتقليل عدد المتكلمين من كتلتينا لمصلحة ارتضيناها فاقتضى التنويه لشعبنا
دولة الرئيس الزملاء النواب
الحكومة الماثلة امامنا اليوم اختار لها دولة الرئيس تمام سلام اسم حكومة المصلحة الوطنية تعبيرا عن نيته الصادقة وعزمه على تحقيق انجازات تعود بالخير على الوطن والمواطنين.
اراد البعض ان تكون حكومة ربط نزاع تعلق الخلافات الى حين ريثما يمر الاستحقاق الرئاسي الداهم وترتب بعض المسائل الملحة وتحصل بعض التطورات او المحادثات ويعود بعدها الى مقاربة الخلافات بما يناسب مع المستجدات.
ويحاول هذا البعض امام جمهوره والرأي العام ان يجتهد لتبرير قبوله بهذه الحكومة، خصوصا انه لم يوفق الى تحقيق شروطه لا في الشكل ولا في المضمون.
فهذه الحكومة هي حكومة شراكة يجلس فيها وزراء تيار المستقبل وحلفائه الى جانب وزراء حزب الله وحلفائه وهي ليست حكومة محايديدن ولا تكنوقراط، بل هي حكومة سياسية فيها نصاب التفرد في اقرار المسائل الاساسية وهذه الحكومة اكدت في بيانها الوزاري على حق اللبنانيين في المقاومة للاحتلال الاسرائيلي ورد اعتداءاته واسترجاع الارض المحتلة وبقيت المرجعية مفتوحة امام الاجتهادات والتراجع عن الشروط عند تشكيل الحكومات فضيلة، سيما عندما تكون الشروط غير واقعية او غير قابلة للتحقيق.
دولة الرئيس
نحن ارتضينا هذه الحكومة وقدمنا التنازل في معادلة تركيبتها لأننا شاركنا مقتنعين بتسمية رئيسها ولأننا لا نريد فراغا في السلطة ولأننا حريصون على ضبط الفلتان ولجم الفوضى وفتح مسارات التهدئة، ولأننا اخيرا نعتبر ان هذه الحكومة تشكل فرصة للجميع من اجل مراجعة ما هم عليه بانفتاح وتفهم لمتبنيات الاخرين وهواجسهم وجسر تلاق مطلوب باستمرار لتشخيص مشترك للمصلحة الوطنية وايجاد حلول مرضية ومعالجات صحيحة وواقعية لنقاط الخلاف بدل المقاطعة والقطيعة التي تعقد الامور وتوصد ابواب التفاهم، وهذا سلوك دأبنا عيله دائما وخطاب لطالما التزمناه في مواقفنا وتداولناه مع حلفائنا وجمهورنا.
ولقد اكدنا مرارا وتكرارا ان التحريض والتوتير والقطيعة والمزايدة قد تشد عصب جمهور ما ولفترة ما، الا انها تعكر االمناخ الوطني العام وتعمق الشكوك وتعيق التفاهمات وتعطل انتاجية الدولة وتربك مؤسساتها وتؤدي لاحقا الى احباط المواطنين، خصوصا حين تقتضي الضرورة او المصلحة تخفيض السقوف وتجاوز الشروط، وهي النهاية تسقط المصداقية وتطيح الثقة.
دولة الرئيس، النقاط الاساسية التي يدور الخلاف حولها معروفة ومحددة، الا ان الاهم الذي ينبغي الالتفات اليه هو المنطلقات والمعايير التي نقارب نقاط الخلاف على اساسها. ذلك ان الاوهام والاضاليل والاستنسابية وتغليب المصالح الخاصة والفئوية على حساب المصلحة الوطنية هي امور توقع في خطأ الحسابات والرهانات والخيارات.
دولة الرئيس، يعز علينا ان تغيب المخاطر والتحديات الاسرائيلية عن مداخلات النقاش حول البيان الوزاري، وكأننا نعيش في بلد على غير تماس مع صهيوني عنصري ارهابي يحتل فلسطين ويهجر شعبها ويستوطن ارضها وينتهك مقدساتها ويتذرع بالضرورات الامنية ليهود المنطقة من حوله ويستقوي بقوى التسلط الدولي وعلى رأسها الادارة الاميركية لفرض تفوقه على الدول العربية وليستدرجها الى اعتراف بشرعية احتلاله، والى تطبيع العلاقات مع كيانه. ويمضي بشكل منهجي نحو تصفية القضية الفلسطينية، وصولا الى اشتراطه على السلطة الفلسطينية المفاوضة: الاقرار بيهودية اسرائيل واسقاط حق العودة للاجئين الفلسطينيين الى ارضهم وديارهم، واطماع هذا العدو الاسرائيلي في ارضنا ومياهنا ونفطنا لا تغادر مخططاته، فيما تحين اللحظة المؤاتية للانقضاض والعدوان وهو ما يحتاج منا الى اليقظة الدائمة والجهوزية المتواصلة والاعداد الدائم لكل عناصر القوة والصمود. ولا ينبغي ان نغفل عن اهمية تنشيط علاقاتنا الدولية وملاحقتنا القانونية والدبلوماسية والاعلامية لكل ما يتصل بهذا العدو الذي يمثل للبنان خطرا وجوديا وتهديدا دائما. وللاسف الشديد فإن اهتمامنا الداخلي يصرفنا عن الجدية في مقاربة وتحسس هذا الخطر الاسرائيلي المتزايد. لا بل ان انقساماتنا لا نلحظ معها احيانا كثيرة حجم الخدمات المجانية التي نوزعها للعدو سواء عبر بعض الطروحات السياسية، او من خلال مهام امنية يتسلل عبرها لاضعاف قدرتنا المجتمعة والرسمية عن الصمود او المواجهة. الم يصل الامر عندنا الى حد اجتراح اعداء استراتيجيين في منطقتنا غير العدو الاسرائيلي ان لم نقل بديلا عن العدو الاسرائيلي. ان هذه المسألة تتطلب مراجعة واهتماما حتى لا تخلط علينا الامور ونتيه في الانفاق والدهاليز التي صممها العدو الاسرائيلي ليحاصرنا فيها وليتمدد مشروعه العدواني على حساب بلدنا ومصالحنا.
دولة الرئيس، قبل الشروع في مقاربة بعض النقاط وبكل حرص اود ان الفت عناية اصحاب المعالي الوزراء الى اهمية مراعاة الدقة في الالتزام بموقف الحكومة ورؤيتها، خصوصا في المحافل الاقليمية والدولية التي يشاركون فيها كممثلين لحكومتهم.
دولة الرئيس، سأعرض سريعا وباختصار شديد لبعض النقاط. المقاومة: بالنسبة لنا هي مؤشر حياة لمجتمعنا ودولتنا ووطننا. وفي فهمنا ان الاموات وحدهم لا يقاومون. هذا في الثقافة والفكر، اما في السياسة والقانون فالمقاومة هي ركن اساسي في ميثاق وفاقنا الوطني اللبناني وفي النظام السياسي الذي انبثق عنه. مشروعيتها وضروريتها والحاجة اليها اقر بها كل رؤساء الجمهورية منذ اتفاق الطائف، وكل رؤساء الحكومات ما بعد الطائف وسطرت ذلك كل البيانات الوزارية للحكومات التي حازت ثقة المجلس النيابي منذ ذلك الحين وحتى الان. ولم تغفل عن تأييدها ودعم حقها والاعتزاز بانجازاتها وتوجيه حق مشروع في ميثاق الامم المتحدة والشرعة الدولية لحقوق الانسان، وطالما هناك احتلال وتهديد باقية ومستمرة للبنان ولسيادته ولشعبه، فهذه المقاومة باقية ومستمرة والمصلحة الوطنية الاكيدة تقتضي منا مواصلة جهوزيتها وتطويرها.
وهذه المقاومة وجدت في لبنان وبها استعادت الدولة سيادتها على اراضيها.
اما الخلاف معها او حولها خارج دائرة مواجهتنا للعدو الاسرائيلي ومقتضيات هذه المواجهة نتقبله ونحترم المخالفين ونناقش معهم موارد الخلاف لكن لا نبرر له اطلاقا التذرع بالخلاف السياسي معها كي يطاول حقها ووجودها او يدعو للتنكر لها او التخفف منها.
ففي فهمنا ان التخفف من المقاومة هو عمليا تخفف من السيادة الوطنية وتنكر لميثاق الوفاق الوطني ولكل ما بني على اساسه.
سعى البعض لحذف المقاومة من البيان الوزاري لم يستجد عند تشكيل هذه الحكومة بل هو سعي قديم ومؤتمر القمة عربية في الخرطوم محطة مبكرة من محطاته.
دولة الرئيس
في الحريق السوري والنأي عن التورط فيه..
حبذا لو بدأ هذا الحرص من المطالبين بالنأي قبل ان يتورطوا ويفرغوا كل مخزونهم من المواد الملتهبة في سوريا ويشجعوا على استعار النيران فيها ويستقدموا كل انواع الحطب اليها وليس ما يؤكد حتى الان لنا انهم توقفوا عن ذلك.
منذ بداية الازمة السورية ومن على منبر هذا المجلس الكريم اعلنت موقفنا الصريح والواضح من تلك الازمة واعيد التذكير ب:
– رفض اي تدخل خارجي في الشان الداخلي لسوريا.
– دعم وحدة سوريا وسيادتها واستقراراها.
– احترام ودعم حق الشعب السوري في المطالبة بالاصلاحات ومنع عسكرة هذه المطالبة.
– التأكيد على الحل السياسي للازمة السورية
– النأي بلبنان من ان يكون ممرا او مقرا لأي تدخل عسكري في سوريا.
وعلى مدى اكثر من سنتين مارسنا هذا الاحترام بشكل كامل وكنا على علم في الحكومة آنذاك بكل ما فعله الذين يطالبوننا اليوم بما لم يلتزموا هم به بالامس.
اندلع الحريق في سوريا وبدل ان يندفع البعض لاخماد الحريق او المساعدة في ذلك، راح يرسل الحطب لتسعير نيرانه ليس عبر لبنان فحسب، ورغم وجود دولة في لبنان اقيمت معسكرات تدريب واستجلبت البواخر المحملة بالسلاح وفتحت كل المعابر الحدودية غير الشرعية وافرغت كل المخازن لدعم المسلحين في سوريا وضربت المواعيد لسقوط سوريا بالاسابيع ثم بالاشهر ودخلت على خط تسعير الازمة جماعات وقوى ودول. وبدا بوضوح ان جماعات الارهاب التكفيري فرضت سطوتها واطلقت شعارات الاصلاح والمصلحين ثم تمددت نحو حدودنا الشرقية وهي جماعات تحمل مشروعا دمويا الغائيا يتهدد وجود كل من يخالفه الرأي كما يتهدد جديا التنوع والعيش المشترك او الواحد في كل من سوريا ولبنان.
وبمعزل عن التفاصيل والحيثيات الميدانية عند تلك اللحظة لم نجد بدا من النهوض بمسؤوليتنا للدفاع عن اهلنا وشعبنا وبلدنا. من اجاز لنا ذلك؟ سؤال طرح ايضا يوم انطلقنا لنقاوم العدو الاسرائيلي حين اجتاح بلدنا ولو لم نفعل ذلك لكان لبنان قد صار مستوطنة للعدو.
اليوم نؤكد على موقفنا نفسه وقد ازدادت قناعتنا بأن تسلط الارهاب التكفيري في سوريا هو خطر يتهدد شعب سوريا وشعب لبنان، وليس علينا الا ان نضغط على كل المستويات لتسهيل الحل السياسي الذي لا بد منه، والعمل الجاد لمواجهة شبكات الارهاب التكفيري وخطرها.
دولة الرئيس السيارات المفخخة والانتحاريون والاستهداف العشوائي للناس في الضاحية الجنوبية والهرمل والنبي عثمان وبلدات البقاع الشمالي وحواجز الجيش اللبناني، هذه اعتداءات ارهابية لا يجوز تبريرها، وهي لا تستهدف حزبا بل تستهدف شعبا بكل اطيافه ومكوناته. يسقط الشهداء من المدنيين ويجرح العديد وتدمر بيوت ومحلات وما يتحمله ابناء شعبنا بعنفوان واباء من تضحيات، احد اهم اسبابه هو تحسسهم المباشر لمخاطر الارهابيين التكفيريين. وما تقوم به الاجهزة الامنية والعسكرية وعلى رأسها الجيش اللبناني من كشف خلايا وملاحقة واجراءات ساهم الى حد كبير بتلافي عدد من الاستهدافات.
اما ردود الفعل العفوية العابرة فانها لا تستهدف عرسال ولا اهلها بالتأكيد، بل هي صرخة غضب تستهدف لحض الدولة على المزيد من الاجراءات التي تقفل معابر السيارات المفخخة وهي معابر صارت معروفة ومحددة.
ولعل الخطوة الذي نفذها الجيش بالامس تسهم مع اكتمالها، اضافة الى اجراءات اخرى مطلوبة في اشعار الناس انهم غير متروكين لقدرهم.
دولة الرئيس ان تعبر عن موقفك بوضوح وبصراحة، يعني انك منفتح على ملاقاة صراحة الآخرين ووضوحهم وهدوئهم ايا يكن مستوى الاختلاف معهم، ومع اخذنا بالاعتبار لمنهجية توزيع الادوار ضمن الفريق الواحد.
فاننا نؤكد ان الصخب والمواربة والتشاطر لا توصل الى نتيجة وان القراءة الاحادية والتضليل والركون الى معطيات المغرضين لا تؤدي الا الى ارتكاب المزيد من الاخطاء في الحسابات والرهانات.
دولة الرئيس اننا حريصون على نجاح مهمة هذه الحكومة ونقدر عاليا صدق وصبر وهمة رئيسها ونأمل ان نوفق في تجسير التواصل وتحقيق الامن والاستقرار للارهاب وشبكاته وانجاز الاستحقاق الرئاسي في موعده الدستوري لانتخاب رئيس جديد للبلاد، ولأن الوقت يضيق امامها فلنترك لها ان تباشر مهامها الملحة مدفوعة بثقتنا وثقة المجلس النيابي الكريم”.
الثقة للحكومة
بعد كلمة النائب محمد رعد لفت الرئيس بري الى انتهاء المداخلات وقال “عدد المتكلمين على مدة يومين 35 نائبا على مدى 15 ساعة.
وذكر الرئيس بري النواب بضرورة الالتزام بالنظام الداخلي بالتصويت ثقة او لا ثقة او ممتنع. ثم طرح البيان الوزاري على التصويت لنيل الثقة وكان عدد النواب 101، فنال ب 96 نائبا الثقة وامتنع النائب عماد الحوت عن التصويت، وصوت بلا ثقة: نقولا فتوش، ايلي كيروز، شانت شنجنيان، طوني ابو خاطر.
وبعد تلاوة محضر الجلسة والتصديق عليه رفعت الجلسة وتلقت الحكومة تهنئة النواب وكانت الساعة تشير الى السابعة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الموسوي: الإرهاب والتّكفير الإرهابيّ والإسرائيليّ
 لا يميّزون بين لبنانيّ وآخر مسيحيّ أو مسلم ولا بين المذاهب

(أ.ل) – ألقى النّائب السّيّد حسين الموسويّ كلمة في مناقشة البيان الوزاريّ لحكومة الرّئيس تمام سلام جاء فيها:
دولة الرّئيس،السّادة النّواب.. أن يأتي الخير متأخّراً خير من ألاّ يأتي أبداً..
كان حمل حكومتنا عشرة أشهر، وكذا الحمل في حالات أخر، والبيان الوزاري تطلّب ثلاثين يوماً،والشّعب الصّابر يتفرّج وينتظر ويتألّم، وأخيراً فرجت والحمد لله..
نحن نريد الدّولة،ورفضنا كلّ طرح عن دويلة، وقلنا مع الإمام الصّدر (لا: كبرى) ضدّ الإحتلال والتّوطين والتّقسيم.. ولأنّنا نريد الدّولة، حملنا راية المقاومة ولم نحتكرها، ودافعنا بدمائنا ودماء علمائنا وقادتنا وأبنائنا وبيوتنا وأرزاقنا عن الوطن عن حرّيّته وسيادته وحفظنا مع كلّ المخلصين وطننا لبنان.. وبالتّالي دولة لبنان القادرة المقتدرة كما عرّفها سيّد المقاومة.. عندما تكاملت قدرات الشّعب والجيش والمقاومة كانت الدّولة،وعندما نعتمد على الدّيبلوماسيّة الأميركيّة نمزَّق دويلات متقاتلة..
دولة الرّئيس..
وفي سوريا لم نقف ضدّ الإصلاحات الدّيمقراطيّة، وقفنا مع شعبنا السّوريّ في مواجهة حرب مفروضة عليه وعلينا جميعاً وعلى تاريخنا ومستقبلنا، وعلى محور المقاومة في الأمّة من أجل إخضاع كلّ الأمّة لهيمنة المثّلث الأميركيّ الصّهيونيّ التّكفيريّ..
إنّ سوريا مظلومة ولبنان مظلوم وعرسال والضّاحية وكلّ منطقة بعلبك الهرمل من القصير والهرمل إلى بيت شاما مظلومة.. نعم كلّنا مظلومون والظّالم هو الإرهابيّ التّكفيريّ ومن وراءه يدعمه ويسلّحه ويحرّضه أيّاً كان وأينما كان ..
أيّها السّادة..
الإرهاب والتّكفير الإرهابيّ والإسرائيليّ، وكلّ المعتدين الظّالمين لا يميّزون بين لبنانيّ وآخر مسيحيّ أو مسلم ولا بين المذاهب، هؤلاء قتلة مصّاصو دماء يقتلون للقتل ويدمّرون للتّدمير، وما أجمل أن نتذكّر خطاب الإمام عليّ (ع):
” والله يميت القلب ويجلب الهمّ إجتماع هؤلاء القوم على باطلهم وتفرّقكم عن حقّكم”..
دولة الرّئيس،أيّها السّادة..
ذكر البيان الوزاريّ لحكومة المصلحة الوطنيّة أنّها ستولي جريمة إخفاء الإمام الصّدر ورفيقيه أهمّيّة، وأنّها ستدعم اللّجنة الرّسميّة لمتابعة هذه القضيّة..
لقد كان لبنان واللبنانيّون في عقل الإمام الصّدر وقلبه، أراد لبنان طليعيّاً، فريدأ وفرادته في إنسانه وجغرافيته..
أراده حرّاً سيّداً مستقلاًّ،بدولة قادرة ومقتدرة ومضحّيّة في سبيل رفعة إنسانه ومنعة حدوده وطهارة ترابه من العدوانيّة الإسرائيليّة..
لقد حمل هذا اللبنان في عقله وقلبه وراح يجوب البلدان العربيّة والإسلاميّة والمجتماع الدّوليّ،شارحاً معاناة لبنان طالباً من جهة عون الإخوة وتضامنهم من أجل إيقاف الإقتتال والإحتراب بين أبنائه،ومن جهة ثانية دعمهم لمواجهة العدوّ الصّهيونيّ الغاصب..
أراد لبنان وطناً يحمل مشعل القضيّة الفلسطينيّة ورسالة القدس على رؤوس الأشهاد..
أراد لبنان وطناً لا يبقى فيه محروم ولا مناطق محرومة..
ولأنّه أراد لبنان مقاوماً من أجل أن تتحقّق السّيادة،ولأنّه أراده موحّداً بكلّ أبنائه..
ولأنّه كان سبّاقاً لتطبيق شعار: “زينتنا إنساننا،والسّلاح زينة الرّجال”..
لهذا كلّه كادوا له كيداً..
إنّ حكومتكم الموقّرة مدعوّة إلى تجنيد كلّ الطّاقات من أجل تحرير الإمام ورفيقيه.. المطلوب منها خطّة واضحة ووسائل للتنفيذ من أجل الوصول بهذه القضيّة إلى خواتيمها السّعيدة..
دولة الرّئيس، أيّها السّادة.
حاجات مواطنينا أكثر من أن تحصى أذكر منها :
1- مواجهة الفساد قبل فوات الأوان..
2- ضمان الشّيخوخة: المطلوب إقرار مشروع قانون ضمان الشّيخوخة،خصوصاً وأنّ نسبة المسنّين في لبنان إلى إزدياد،وقد كانت 4،9% في العام 1970 ( 120 ألف مسنّ) وسترتفع إلى 10،2% في العام 2025 ( 473 ألف مسنّ)
جاء هذا في دراسة تعود للعام 2010 حول واقع المسنّين للباحثة الإجتماعيّة الدّكتورة حلا نوفل..
لم تضع الحكومات المتعاقبة خططاً لتلبية حاجات مجتمع يشيخ، بإستثناء مشروع قانون هرم أيضاً،يعنى بضمان الشّيخوخة..
إنّ هذا يفرض تحدّيات على الحكومة والوزارات المعنيّة، لا سيّما وزارتي الصّحّة والشّؤون الإجتماعيّة..
نرى من الواجب علينا حثّ المسؤولين في الدّولة على ضرورة إعطاء هذا الأمر إهتماماً كافياً.. فالعلاج الأساسيّ يكمن في الرّعاية الإجتماعيّة،ضمن العائلة، وليس الرّعاية في المؤسّسات…
3- إدخال المناطق المحرومة في لبنان وخاصّة في الشّمال وعكّار والبقاع في عناية ورعاية الدّولة بالتّنمية المستدامة الّتي ترفع من شأن هذه المناطق وتبعدها عن تفريخ الإرهاب والإرهابيّين..
إنّ محارق الإرهاب يعمل لها على الدّوام العدوّ الصّهيونيّ..
فلا بدّ والحال هذه، من لمّ الشّمل وجمع الكلمة وتغليب لغة العقل والإحتكام إليها،وأن تتجاوز القوى السّياسيّة الفاعلة كلّ الخلافات من أجل العمل على حماية لبنان من الخطر الصّهيونيّ وكلّ متفرّعاته..(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ

الراعي لنقابة المحررين: الرئيس العتيد يجب أن يكون قويا ووطنيا
وعلاقاته طيبة بالأسرة الدولية والانتخاب يجب ان يتم في موعده

(أ.ل) – شدد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي أمام وفد مجلس نقابة المحررين برئاسة النقيب الياس عون ان “انتخاب رئيس جديد للجمهورية يجب ان يتم في الموعد الدستوري وهو واجب وطني ولا يجوز ان نقرنه بكلمة إذا، وان الرئيس العتيد يجب أن يكون قويا ووطنيا وعلاقاته طيبة بالأسرة الدولية”.
وطلب الراعي من “الإعلاميين ووسائل الإعلام توخي الصدقية والموضوعية خصوصا في الإضاءة على مرشحي رئاسة الجمهورية لأن الإنتخاب لا يتم بالوحي داخل المجلس النيابي”.
ورأى ان “من المعيب انتظار الدول لكي تملي علينا اسم الرئيس ومن الممكن أن نسأل رأيها لكن من دون أن نطلب منها من تريد”.
وطالب ب”قرار واضح وصريح بدعم الجيش ورفع الغطاء عن المخلين بالأمن”، داعيا “السياسيين لا سيما في طرابلس الى وأد نار الفتنة والسعي الى التوافق بين أبناء المنطقة الواحدة”.
عون
وكان النقيب عون ألقى كلمة في بداية اللقاء قال فيها: “في الذكرى الثالثة لتسلمك مجد لبنان بأمانة ومحبة نزورك لأخذ بركتك وللوقوف عند رأيك في وطن قيل عنه انه “لن يعرف الإستقرار يوما”، في حين قال عنه البابا القديس يوحنا بولس الثاني انه “وطن رسالة”.
نزورك في عيد مار يوسف شفيع العائلة وشفيع والدك وشفيع كل الآباء، لنستنير من أفكارك ومواقفك التي بات كل لبناني صادق ينتظرها، لأنها مواقف وحدوية جامعة للمسيحيين وللبنانيين.
نزور اليوم سيد بكركي، من لا ينسى ولا ينام ويصول ويجول في لبنان والعالم حاملا هم مسيحيي الشرق، كل الشرق وليس هم مسيحيين لبنان فقط.
سيدنا، نزورك لننقل الى نيافتكم فرح الناس بما تقومون به، وفرحهم بغبطتكم كاسرا مقولة لبنانية ان “البطريرك يزار ولا يزور”. فأنت لا تهدأ حاملا الصليب من أجل خير أبناء رعيتك وكل لبناني هو ابن في رعيتك.
نزورك لنسأل، بعد تأليف الحكومة وتدخلك مع دولة الرئيس تمام سلام رافضا إقدامه على الإستقالة في لحظة حرجة من تاريخ لبنان، هل ترفع عصاك في وجه كل من لن يذهب وخصوصا المسيحيين لانتخاب رئيس جمهورية لئلا تسقط الجمهورية؟
سيدنا، نحن في بكركي لنستمع لا لنعلن مواقف بل لنستمع الى يوحنا فم الذهب عشية عيد سيدة البشارة التي وحدت اللبنانيين في عيد روحي واحد. وفقك الله في كل ما تقوم به من أجل لبنان والإنسان”.
شمس الدين
بعد ذلك، التقى الراعي الوزير السابق ابراهيم شمس الدين الذي دعا الى “استقرار سياسي داخلي لأن هذاالإستقرار هو الذي يؤدي الى الإنتخاب الرئاسي”، موضحا انه “عرض مع البطريرك الراعي بعض مخاوف المراحل المقبلة.
معوض
ثم استقبل رئيس “حركة الإستقلال” ميشال معوض الذي قال على الأثر: “اللقاء كان للتشاور مع غبطته في هذه المرحلة المليئة بالإستحقاقات الدستورية لا سيما الإستحقاق الرئاسي، ونحن نتفق مع سيدنا على ضرورة عدم تعطيل هذا الإستحقاق، ذلك ان رئاسة الجمهورية هي الرئاسة المسيحية الوحيدة من ماليزيا الى المغرب”.
ودعا الى “التعاون والتوافق بين جميع الأطراف والأفرقاء من اجل انتخاب رئيس جديد يعيد الحياة الى الدستور والمؤسسات الدستورية”.
غانم
من جهته، أشار القاضي غالب غانم الى ان “زيارة البطريرك الراعي واجبة عندما يشعر الإنسان بخوف على الوطن، فلذلك لا بد من زيارة هذا الصرح للاطمئنان”.
وفد ببنين – العبدة
وزار بكركي فد من بلدة ببنين -العبدة في عكار ومخاتير القيطع وفاعليات شبابية في “زيارة لشكر البطريرك على الزيارة التي قام بها للشمال، وكانت له محطة في بلدة ببنين وللدلالة التي حملتها، كما هي زيارة لتأكيد المذكرة الوطنية التي صدرت عن بكركي والتي يقرأ فيها الإنجيل والقرآن معا”. ورافق الوفد المونسنيور الياس جريس.
وفي ختام اللقاء، قدم الوفد الى الراعي درعا تكريمية عربون شكر ومحبة وتقدير.
شخصيات
بعد ذلك استقبل البطريرك الماروني مدير المركز الكاثوليكي للاعلام الخوري عبدو ابو كسم يرافقه ممثل جامعة (BYU) الأميركية شارل ديدييه وممثل الجامعة في لبنان كريم اسود، رئيس فرع مخابرات جبل لبنان العميد الركن ريشار حلو، ثم الدكتور نزار يونس.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
قهوجي عرض الاوضاع مع وفد من مشايخ الدروز
والتقى عائلة النقيب الشهيد الياس الخوري

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة، وفدا من مشايخ طائفة الموحدين الدروز، وتناول البحث الاوضاع العامة.
وقد أثنى الوفد على “الجهود والتضحيات الجسام التي يبذلها الجيش لدرء الفتنة عن الوطن، والحفاظ على وحدته ومسيرة سلمه الاهلي في هذه المرحلة الصعبة من تاريخه”.
كما استقبل قهوجي افراد عائلة النقيب الشهيد الياس الخوري، ونوه أمامهم بشجاعة النقيب الشهيد رفيقه، مؤكدا “متابعة التحقيقات في العمل الارهابي الذي استهدفهما في منطقة الهرمل لكشف جميع المتورطين فيه واحالتهم على العدالة”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

تجمع العلماء زار شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز

(أ.ل) – قام وفد من تجمع العلماء المسلمين برئاسة رئيس الهيئة الإدارية سماحة الشيخ حسان عبد الله بزيارة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن، وبعد اللقاء أدلى الشيخ حسان بالتصريح التالي:
تشرفنا بلقاء سماحة الشيخ نعيم حسن شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز، كان اللقاء مناسبة لعرض أمورٍ عديدة، أهمها هو ما يحصل اليوم في العالم الإسلامي لجهة بروز الخط التكفيري، الخط الذي يسعى من أجل تفريق المسلمين، بل تفريق كل الفئات الموجودة في داخل هذا المجتمع.
 إننا في تجمع العلماء المسلمين قررنا أن نعقد مؤتمراً إسلامياً مسيحياً لكل الشرق من أجل أن نطلق صرخةً تؤكد على أن هذا الشرق بمسلميه ومسيحييه كانوا بكل الوقت متعايشين مع بعضهم البعض متآلفين متحابين، وأن ما ورد إلينا أخيراً من النزاعات التكفيرية إنما هو أمر طارئ عمل لأجله بعض الجهات السياسية من أجل الوصول إلى غايات تؤدي إلى تقسيم المنطقة من جديد أكثر من تقسيمها السابق، ولخدمة المشروع الصهيوني.
إننا إذ نعقد هذا المؤتمر نحاول أن نؤكد على أننا كطوائف دينية موجودة في منطقة الشرق تؤمن جميعاً بأننا وحدةٌ واحدة، وأن كل واحد منا يسعى من أجل تطور وتقدم هذه المجتمعات التي نعيش فيها.
وقد أكدنا أيضاً على ضرورة أن تقوم الحكومة اللبنانية التي ستنال الثقة بواجبها في خدمة المواطنين، وخاصة في الجانب الأمني لما يعانيه اليوم المواطنين في موضوع الإرهاب والتفجيرات، وأيضاً لمعالجة الشأن الاقتصادي الذي أصبح الناس الآن يعانون كثيراً منه في الضائقة الاجتماعية الاقتصادية، التي باتت تدخل إلى كل بيت، والحمد لله.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
تدابير سير على طريق صيدا القديمة
ومفرق الريجي دون قطع الطريق

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامـة اليوم الخميس 20/3/2014 مـا يلــي:
ستقوم إحدى الشركات المتعهدة بتوصيل شريط ألياف ضوئية بعد مستشفى السان جورج طريق صيدا القديمة، وذلك بتاريخي 22 و 23 /03/2014 ما بين الساعة 7.00 والساعة 16.00، كما ستقوم بتوصيل ألياف مماثلة بتاريخي 29 و 30/03/2014 في محلة مفرق الريجي.
لن تؤدي هذه الأعمال الى قطع السير .
لذلك يرجى من المواطنين الكرام اخذ العلم.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

جعجع استنكر قصف الطيران السوري
على جرود عرسال ووادي خالد

(أ.ل) – صدر عن المكتب الاعلامي لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع البيان التالي:
استنكر رئيس حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، قصف الطيران السوري على جرود عرسال ووادي خالد. واعتبر أنّ هذا القصف هو تعدٍّ صارخٍ على السيادة اللبنانية لا يبرّره أي منطق على الإطلاق، خصوصاً وأنّ الجيش اللبناني متواجد في هاتين المنطقتين ويجهد للقيام بواجباته كاملةً.
وطالب الحكومة الحالية باتخاذ كافة التدابير اللازمة لعدم تكراره، بما فيها رفع شكاوى الى جامعة الدول العربية ومجلس الأمن بهذا الخصوص.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ

غدار: التجرؤ على الجيش الوطني والمقاومة
يجعل من الشعب اللبناني كافةً رهين الفتنة

(أ.ل) – رأى “التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة” بشخص أمينه العام الدكتور يحيى غدار “ان التجرؤ على الجيش الوطني والمقاومة وسياسة الكيد باستنزافهما في طرابلس وعرسال والبقاع الشمالي وصولاً إلى بيروت، يجعل من الشعب اللبناني كافةً رهين الفتنة والفوضى المدمرة التي يتمادى المشروع الصهيو-امبريالي والرجعية العربية بتعميمها على مساحة الأمة العربية والاسلامية خدمةً لمصالح وحماية أمن الكيان الغاصب”.
وأضاف: “الخطاب الموتور واللا مسؤول من بعض المسؤولين في حكومة “المصلحة الوطنية” وعلى وقع إعطائها الثقة، لن يصلح في الود قضية، وإنما سيزيد الوضع تأزماً مما يسهم بتصعيد الارهاب التكفيري وانتشاره بحيث يجد بيئةً حاضنةً له وخاصةً ممن هم في موقع المسؤولية، تشكل غطاءً لارتكاباته وإجرامه الذي لا يتوقف عند حدود طائفة أو مذهب أو شريحة، بل تتعداها إلى هوية الوطن”.
وختم الدكتور غدار: “إن عملية اقتلاع إحدى قوائم الاخطبوط التكفيري من جذورها في يبرود بالتزامن مع كسر الصمت في “غزة هاشم” وتثبيت المقاومة محطةً مضيئةً في البيان الوزاري في بيروت، يؤكد مرةً جديدةً على مدى صمود ومنعة وجهوزية خيار المقاومة والممانعة في سوريا وفلسطين ولبنان والانتصار المدعوم من ايران ومعسكر الأحرار والشرفاء في العالم لمواجهة المشروع الاستكباري وربيبه الكيان الغاصب والرجعية العربية وأتباعها الأوصياء على التكفير والانتحار والارهاب”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

مديرة بفندق كروان بلازا ياس ابوظبي تؤكد اهمية المشاركة في
معرض الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات

(أ.ل) – ابوظبي –  قالت السيدة اليزابيث غريتشن بينسيكي  مديرة العلاقات العامة والتسويق في فندق كروان بلازا ياس ابوظبي في حديث لموقع  /hotelandrest.com الاخباري المتخصص في السياحة بابوظبي ان مشاركتنا في معرض الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات 2014 المقرر انعقاده في الفترة من 24 الي 26 مارس الجاري امر مهم جدا. حيث أن دولة الإمارات العربية المتحدة، ومدينة  أبوظبي وجزيرة ياس على وجه التحديد تلبي كافة احتياجات استقطاب الزوار وضمان تواجدهم لاستمرار أعمالنا . واضافت / نحن فخورون بشراكتنا مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة  للمساعدة في بناء المزيد من الوعي السياحي حول عاصمة الامارات .
وحول امكانية ما تقدمه للزوار والسياح قالت / لدينا اثنين من الفنادق في جزيرة ياس، فندق كراون بلازا وأجنحة ستاي بريدج، واللذان يوفران فرص ممتازة لزوار العاصمة. وتوفر مرافق اجتماعنا مساحة جيدة لقيام الاجتماعات والمناسبات، بالإضافة إلى موقع الفندق المميز، جنبا إلى جنب مع مطاعم ممتازة للأغذية والمشروبات كذلك الأنشطة الترفيهية المتاحة، والبيئة المتوفرة للمتعة والاسترخاء.
واكدت إن ارتفاع عدد السياح القادمين إلى أبوظبي هو السبب الرئيسي لنمو نسبة اشغال الفنادق لدينا في أبوظبي جزيرة ياس، ولدينا خبرة كبيرة في كيفية التعامل مع فترات ارتفاع الطلب، ونحن نقع مباشرة على الجهة المقابلة لحلبة سباقات ياس F1 . وبلا منازع هذه المراكز تخلق بشكل عام طلب كامل على الحجوزات في فنادقنا، ويمكننا الاشارة إلى أنه تصل الحجوزات إلى ذروتها مع الأوقات التي تقام سباقات الجائزة الكبرى من الاتحاد لسباقات إف وان 1 السنوية والمقامة في نوفمبر. فريقنا جاهز، وذوي الخبرة الكافية في التعامل مع ارتفاع الطلب السياحي في جميع الأوقات. ونحن نسعى جاهدين يوميا لتلبية طلبات واحتياجات الضيوف، وخلق تجربة لا تنسى للجميع.
وحول توقعاتها لمعدلات الاشغال في  ربيع عام 2014، قالت / نحن نتطلع إلى الترحيب بالضيوف للفترة عطلة الربيع مميزة ومليئة بالأنشطة. نوفر لجميع الضيوف فرص الاستفادة من واحدة من الحزم المختلفة التي يمكنهم اختيارها للاقامة في احدى فنادقنا مثل حزمة منتزه ياس للعائلة، حزمة الغولف، أو حزمة العائلة، يمكنهم التأكد من أن صفتي الراحة والاسترخاء التي نعرف بها بانتظار جميع ضيوفنا. اما بالنسبة لفصل الصيف، فسوف نقدم مرة أخرى بعض الحزم الكبيرة والفرص ذات القيمة العالية. الصيف هو موسم القيمة العظمى للضيوف، ونحن نتطلع إلى إغراء العديد من الزوار للقدوم إلى الجزيرة واستكشاف عروضنا الفندقية بالاضافة إلى العديد من الأنشطة الترفيهية/. واوضحت انه خلال المرحلة القادمة، سوف نرى إطلاق العديد من المرافق الترفيهية الجديدة، بما في ذلك إعادة إطلاق منفذ فيوز لدينا في فندق كراون بلازا جزيرة ياس أبوظبي المتواجد في اللوبي. كما يمكن للضيوف التمتع بالحفلات المقامة على جانب بركة السباحة والشواء إلى جانب بركة السباحة في الأشهر المقبلة. وكذلك قمنا بافتتاح المطعم الجديد سكاي لاين لاونج ، والذي سنقدم للضيوف من خلاله مناظر خلابة على أفق مدينة أبوظبي الجميلة في حين التمتع بتناول وجبة الطعام، والمشروبات، والشيشة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
معهد باسل فليحان ينظم في 26 آذار
مسابقة “الإملاء المالية” بالفرنسية
 
(أ.ل) – بمناسبة شهر الفرنكوفونية، ينظّم معهد باسل فليحان المالي والاقتصادي في الثالثة من بعد ظهر الأربعاء 26 آذار الجاري مسابقة “الإملاء المالية” باللغة الفرنسية، برعاية السفير الفرنسي لدى لبنان باتريس باولي.
وتقام المسابقة في مقر المعهد (كورنيش النهر)، وهي عبارة عن نص قصير يتمحور على موضوع اللبنانيين وعاداتهم، الجيدة منها والسيئة، في إدارة مالهم الخاص.
وإذ اشار المعهد إلى أن الفائزين الخمسة الأول سيحصلون على جوائز قيّمة، دعا جميع المهتمين والراغبين إلى الاتصال بالمعهد على الرقم   01-425146/9أو مراجعة موقعه الإلكتروني  www.institutdesfinances.gov.lb للحصول على المزيد من المعلومات والتسجيل في المسابقة.
تجدر الإشارة إلى أن هذه المسابقة مستوحاة من نموذج بطولة فرنسا الشهيرة في الإملاء (Les Dicos d’Or ) التي أطلقها في العام 1985 الكاتب ونجم البرامج الثقافية التلفزيونية الفرنسية (Apostrophes-  Bouillon de culture- Double je) برنار بيفو، الرئيس الحالي لـ”أكاديمية غونكور”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
انتهت النشرة
 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

berri17-8-2018

نشرة الجمعة 17 آب 2018 العدد 5630

بري في عيد تأسيس كشافة الرسالة الاسلامية: لن نقبل باستمرار حرق الوقت وتأجيل تشكيل الحكومة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *