الرئيسية / News / Latest / نشرة الإثنين 16 كانون الأول 2013 العدد2451

نشرة الإثنين 16 كانون الأول 2013 العدد2451

ميقاتي: لا يسمح لأي كان بالعبث بالأمن والنيل من دور المؤسسة العسكرية

 

(أ.ل) – دان رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الاعتداءين اللذين إستهدفا الجيش اللبناني في صيدا ليل أمس واديا الى إستشهاد جندي وجرح ثلاثة آخرين.
وقال: إننا ندين هذين الاعتداءين الارهابيين بكل معنى الكلمة خصوصا وأنهما إستهدفا المؤسسة العسكرية التي تدافع عن لبنان والبنانيين وتشكل حصن السيادة والاستقلال ، وندعو الجميع الى الالتفاف حول الجيش وسائر القوى الأمنية اللبنانية وعدم السماح لاي كان بالعبث بالأمن وإلنيل من دور المؤسسة العسكرية وهيبتها.
وكان الرئيس ميقاتي إطلع من قائد الجيش العماد جان قهوجي على ملابسات الاعتداءين على الجيش ونتائج التحقيقات الجارية في شانهما. وتقدم بالتعزية باستشهاد احد عناصر الجيش اللبناني متمنيا للجرحى الشفاء العاجل.
بلامبلي
وكان الرئيس ميقاتي عقد سلسلة من الاجتماعات  السياسية والأمنية والدبلوماسية والادارية في السرايا اليوم. وإستقبل الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي وعرض معه الوضع في جنوب لبنان والتحقيقات الجارية في شأن الحادث الذي وقع  ليل أمس في منطقة رأس الناقورة الحدودية. وابلغ بلامبلي الرئيس ميقاتي انه متوجه الى الناقورة اليوم ليرأس اجتماعا لمتابعة الموضوع.
وفي خلال الاجتماع أكد الرئيس ميقاتي لبلامبلي” انه تبلغ من قيادة الجيش أن ما حصل على الحدود ليل أمس هو عمل فردي محصور في نطاقه الضيق”، متمنيا المحافظة على الهدوء على الحدود التزاما بالقرار الدولي الرقم 1701.
السفير الأميركي
هيل
وإستقبل الرئيس ميقاتي سفير الولايات المتحدة الأميركية ديفيد هيل وعرض معه العلاقات الثنائية .
ملف النازحين السوريين
دعا رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ” المجتمع الدولي الى عدم السماح للنموذج الانساني الذي إتبعه لبنان بتعاطيه مع ملف النازحين السوريين أن يفشل، لأنه بفشله تقتلون الانسانية في العالم ويكون كل ما يقال عن الانسان وحقوقه مجرد شعارات فارغة” .
وكان الرئيس ميقاتي رأس ظهر اليوم في السرايا حفل إطلاق “التقرير السادس لخطة الحكومة اللبنانية لمعالجة تداعيات الأزمة السورية”، في حضور: المنسق الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي، سفيرة الإتحاد الأوروبي لدى لبنان أنجلينا إيخهورست، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في لبنان روبرت واتكنز،مساعد ممثلة المفوضية العليا للاجئين في لبنان جان بول كافاليري، وسفراء وممثلي الدول العربية والأجنبية وممثلين عن المنظمات الدولية والعربية العاملة في لبنان.

الرئيس ميقاتي
وتحدث الرئيس ميقاتي فقال: منذ اندلاع الصراع القائم في سوريا، التقينا سوياً مرّات عديدة، وفي كلّ مرّة كنت أعرض لكم نتيجة جهود الحكومة اللبنانية في سعيها المتواصل لإيجاد طرق وأساليب من شأنها تعزيز السياسات والآليات الهادفة إلى مواجهة نتائج هذه الأزمة على لبنان على المستويات الاقتصادية والاجتماعية وغيرها. فبعد “تقييم  الأثر الاجتماعي والاقتصادي للصراع السوري على لبنان” الذي تم تحضيره بالتعاون مع البنك الدولي والأمم المتحدة، وبعد تطوير “خريطة طريق للتدخلات ذات الأولوية التي من شأنها تحقيق الاستقرار ، نحن اليوم امام  لائحة بالبرامج والمشاريع التي تهدف إلى التخفيف من تداعيات الأزمة، ونجتمع لإطلاق التقرير السادس للخطة التي أعدتها الحكومة بالتعاون مع المنظمات الدولية لمعالجة التداعيات الخطرة للأزمة السورية.
وقال: كما تعلمون جميعاً، عند اندلاع الأزمة السورية، اعتمد لبنان مبدأ النأي بالنفس عن الصراع الدائر هناك. ولكن، وإن استطاع لبنان النأي بنفسه “سياسياً”، لكنه لم يستطع تطبيق هذا المبدأ من الناحية الإنسانية، خصوصاً مع بدء حركة النزوح البشري غير المسبوقة من حيث الحجم إلى أراضيه.لقد تحمّل لبنان، وهو بالأصل الدولة ذات الكثافة السكانية الأعلى ما بين دول المنطقة، العبء الأكبر لأزمة النازحين السوريين، إن من حيث أعداد النازحين بشكل مطلق أو نظراً لحجم أراضيه وعدد سكانه.
اليوم، ونحن على عتبة دخول السنة الرابعة لأزمة النازحين، وتشير الأرقام إلى أن لبنان يستقبل أكثر من 830 ألف نازح، مسجّلٍ حتى الآن لدى المنظمات الدولية . اذا اردنا ان نعطي مثلا للعدد الموجود في لبنان ، تخيلوا لو قلنا اليوم ان الولايات المتحدة الاميركية استقبلت مئة مليون نازح جديد، ماذا كان سيحصل؟  إن هذا العدد من النازحين يوازي على سبيل المثال لا الحصر   100 مليون نازح لدى الولايات المتحدة.
وقال: إن هذا العدد غير المسبوق للنازحين هو كبير بكل المقاييس نسبةً لحجم لبنان جغرافياً واقتصادياً، ونسبةً للمشاكل الاجتماعية والتنموية التي يعاني منها أصلاً والتي كانت الحكومة ولا تزال تعمل جاهدةً على حلّها من خلال عدة مشاريع كمشروع استهداف الفقر ومشاريع تنموية أخرى. ولزيادة الأمور سوءاً، فقد استقر العدد الأكبر من هؤلاء النازحين في المناطق الحدودية النائية التي تعاني بشكل خاص من مشاكل فقر وتنمية، حيث فاقت أعدادهم عدد السكان الأصليين في بعض المناطق كالبقاع الشرقي والشمال وعكار بالذات. ومن ناحية أخرى، وفي مجال الكلفة الاقتصادية والاجتماعية الإضافية على المجتمعات المضيفة، فقد شكّل التدفق الكبير  للنازحين زيادة مهمة في حجم توافر اليد العاملة، مما ساهم في تراجع مستويات الأجور وانتج مزيدا من البطالة حيث ارتفعت الى ضعف حجمها العادي. كل هذا يؤدي الى مزيد من الأوضاع المأساوية نتيجة ما يحصل في سوريا.
أضاف: لقد أدّى تضافر الجهود والتعاون المشترك والشفاف ما بين الدولة ممثلةً بوزاراتها ومؤسساتها المعنية بأزمة النازحين السوريين من جهة، ومع المؤسسات الدولية ومنظمات الأمم المتحدة من جهة أخرى، بالإضافة إلى المؤسسات غير الحكومية المحلية والعالمية، إلى وضع خطة موحّدة لمقاربة أزمة النازحين وتأثيراتها على لبنان.لقد قام المجتمع الدولي، مشكورا عبر عدد من الدول المانحة والتي نتوجه إليها بجزيل الشكر والامتنان، بتأمين أكثر من 840 مليون دولار، أي ما يقارب 69 في المئة  من المساعدات المطلوبة في التقرير الخامس لخطة الحكومة اللبنانية وشركائها لمعالجة تداعيات الأزمة السورية على لبنان.اليوم،مجددا  نتوجه إليكم، ممثلي الدول المانحة والمجتمع الدولي، للاستمرار في دعم لبنان وشركائه في مجال تقديم المساعدات الإنسانية الطارئة، عبر مساعدات إضافية تقدر بحوالي مليار و850 مليون دولار، ومفصّلة في التقرير الجديد الذي هو بين أيديكم.
وقال: إن هذه المساعدات تغطي أربعة مجموعات مستهدفة، وتشمل اللاجئين السوريين الى الاراضي اللبنانية واللاجئين الفلسطينيين القادمين من المخيمات السورية الى لبنان، واللبنايين المقيمين في سوريا والذين عادوا الى لبنان والأهم تشمل  المجتمعات اللبنانية المضيفة (والتي تشمل حوالي مليون ونصف مليون شخص ومعظمها من الفئات الأكثر فقراً وتهميشاً وتتمركز في المناطق الحدودية النائية.
 إن الهدف من هذه المساعدات هو تأمين الحماية الاجتماعية بشكل رئيسي، والاستجابة للحاجات الإنسانية الأكثر إلحاحاً للاجئين وللمجتمعات المضيفة .ومن شأن هذه المساعدات تأمين الاستقرار في المجتمعات التي تضم النازحين من جهة، وزيادة التلاحم ما بين المجتمعات المضيفة والنازحين من جهة أخرى، منعاً لتفاقم النقمة والعداوة خصوصاً مع تزايد عدد القادمين من سوريا بشكل مستمر ومتصاعد.
وقال : إن الأزمة السورية كانت ولا تزال أزمة عالمية من حيث مفاعيلها وتأثيراتها، ولكنها ارخت بثقلها على لبنان، حيث قام لبنان، عبر حكومته وشعبه، بتقديم المساعدة الإنسانية للنازحين السوريين بما يفوق قدرته على التحمّل، ولا زال يقدّم حتى الآن.لبنان هو نموذج للدولة التي قامت فعلا بدورها الانساني، ونحن نأمل منكم جميعا دعم هذا النموذج لمد يد العون. 
غوتيريس
بعد ذلك عرضت كلمة متلفزة لممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أنطونيو غوتيريس قال فيها: نُطلق اليوم خطة الإستجابة الإقليمية السادسة للتصدي للأزمة السورية وهي تغطي خمسة بلدان في المنطقة تستضيف بكرم بالغ نازحين سوريين – لبنان وحده يستضيف أكبر عدد من النازحين مع أكثر من ثماني مئة ألف نازح مسجل فضلا عن سائر المواطنين السوريين الآخرين الذين يعيشون في البلاد أي ما يقارب الأربعين في المئة من النازحين السوريين في المنطقة ومعظمهم قد وصلوا خلال الأشهر ال 12 الأخيرة .
وقال: تصل قيمة النداء من أجل لبنان الى 1,7 مليار دولار أميركي  لدعم 1,6 مليون نازح يُتوقع قدومهم من سوريا و1,5 مليون لبناني متضرر. منذ الآن يُشكل النازحون أكثر من خمس سكان البلاد علماً أنه من المتوقع أن يستمر عددهم بالإرتفاع. إن العواقب المتراكمة الإقتصادية والإجتماعية والأمنية على لبنان عميقة ودائمة. في ظل هذه الأزمة الإنسانية التي تُعتبر الأكبر والأكثر إنتشاراً خلال السنوات الأخيرة أثبت لبنان عن تضامن وكرم ضيافة لا ينضبان مع أشخاص أجبروا على الفرار من منازلهم. يجب على المجتمع الدولي التحرك سريعاً من أجل دعم لبنان حكومة وشعباً ، اليوم ندق ناقوس الخطر كما لا بد من تقديم المساعدة على الفور.  
كافالييري
وقال مساعد ممثلة المفوضية العليا للاجئين في لبنان جان بول كافاليري في كلمته للمناسبة : نيابة عن الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية ، يسرني ان أقدم لكم عرضا موجزا عن خطة الاستجابة السادسة الإقليمية التي تعني مليون ونصف مليون لاجئ من سوريا واللاجئين الفلسطينيين، وخمسين ألف لبناني عادوا من سوريا ومليون ونصف مليون  مواطن لبناني متأثر من ضمن المجتمعات المضيفة، وإذا ما قارنا ذلك بالأرقام الواردة في الخطة الإقليمية التي تقدم أرقاما تصل الى4،1 مليون او 5،1 مليون لاجىء ، فلبنان يتأثر جدا جراء هذه الأزمة ونصف المجتمعات المتأثرة حاضرة اليوم في لبنان بشكل أساسي يضم ثلث اللاجئين، لذلك أعطينا الأولوية لهذه الخطة ومحاولة ملائمتها مع الوضع في سوريا.
وقال: نحن لا ننظر فقط الى الأرقام بل الى النواحي والاتجاهات حيث تضاعف عدد النازحين سبع مرات خلال الفترة الأخيرة، ولكن اذا ما نظرنا الى الخط السفلي نلاحظ تراجعا نسبيا ليس فقط العدد الإجمالي للنازحين بل في العدد الإجمالي للاجئين المسجلين بشكل شهري، ونحاول ان نحلل هذه الاتجاهات. كما اطلعنا خلال الشريط الوثائقي. هناك ستة ملايين نازح داخل سوريا وهذا رقم ضخم للغاية وبالرغم من ان لبنان هو الدولة الوحيدة في المنطقة التي لا تزال حدودها مفتوحة، فإننا نلاحظ تراجعا في عدد اللاجئين الذين يأتون الى  المنظمات غير حكومية لتسجيل أسمائهم، ونلاحظ من خلال ذلك صعوبة تجاوز الحدود من الجهة السورية لما ينطوي عليه من مخاطر على هؤلاء، والأرقام الإجمالية تستند الى هذه الاتجاهات والى ارقام اللاجئين المتاحة. اما بالنسبة الى فرضيات هذه الخطة فهي تتلاقى مع ما تفضل به الرئيس ميقاتي، لناحية تدهور الوضع الاقتصادي في لبنان ومواطن الضعف التي تأثرنا بها.
وقال: الأزمة السورية تؤدي الى تدهور للوضع في لبنان وسوريا في آن معا، وقد استنفدت كل الموارد المتاحة حتى الان لدى السكان السوريين وهم يأتون الى لبنان بحالة ضعف كبيرة، وهذه الخطة تحاول الاستجابة لحالات هؤلاء في المجتمعات المضيفة ، والمتطلبات تصل الى 8،1مليار دولار منها مئة و65 مليون من الحكومات. اما  بالنسبة الى حصة الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية تلبية لهذا النداء ، فقد وصلنا الى 6 في المئة  بالنسبة الى التمويل الذي حصلنا عليه في العام 2013 ، وسنمضي في هذا الاتجاه خلال العام المقبل، وهذا يرضينا لأننا سنسمح لكثير من المنظمات غير الحكومية للاضطلاع بعمليات وأنشطة انقاذ الحياة ومساعدة المجتمعات المحلية للتصدي لهذه الحالة، اقله من ضمن الشق المتعلق بخطة الاستجابة ، وسنبدأ في الشهر المقبل بفضل المساهمة السخية والكريمة للمانحين الحاضرين حول هذه الطاولة الذين قدموا لنا الأموال اللازمة للانطلاق بأعمالنا .
اضاف: هذا التوزيع يظهر بشكل أوضح في التقرير وتلاحظون ان الحصة هي تقريبا نفسها التي كانت عليها في خطة الاستجابة السابقة ولكننا أدخلنا أيضا برنامج المساعدة النقدية والقسائم والذي سيولد مزيدا من الأنشطة والاستجابات الفعالة ، وخطط الاستجابة هذه ستستهدف الأكثر ضعفا، ولكنها بحاجة الى مزيد من المساعدة ، واستنادا الى الأنشطة التي قمنا بها والأرقام المتزايدة علينا الاستعداد لتقديم المزيد من الموارد ووضعها بتصرف الحكومة اللبنانية والمجتمع الدولي وكذلك الشركاء في المنظمات غير الحكومية ، وعلينا ان نواصل عملنا ونكون أكثر ذكاء وفاعلية في طريقة إيصال الشق الإنساني في خطة الاستجابة من خلال المساعدة عن طريق “برنامج النقد والقسائم” الذي يضطلع به برنامج الأغذية العالمي  لتامين المزيد من المرونة وقدرات الاستجابة والصمود ،وهذه الخطة تشدد على ضرورة تقديم المساعدة في ايام الشتاء لا سيما زيادة الحاجات في عرسال وعلى ضوء العاصفة “اليكسا” التي ضربت هذه المناطق وأدت الى تدهور ملحوظ في الحرارة وخصوصا في شمال لبنان وكل الأراضي اللبنانية. وختم ، علينا تقييم الحاجات مع المجتمعات ، ونحن ركزنا على المسائل اللوجستية ونحاول  ان نطبقها الان على الارض من خلال الوصول الى اللاجئين، كذلك بالنسبة لشبكة اللاجئين السوريين التي نحاول توسيعها في العام 2014 لكي نزيد من انتشارها  ، وهذا يؤدي الى تأمين الاستقرار لهذه الخطة والتي تشكل 21 في المئة من أجمالي النداء الذي يستهدف المجتمعات المضيفة والفقراء من اللبنانيين من خلال تعزيز البنى التحتية والقدرة على الصمود.
بيان السفير  الأميركي
وخلال المؤتمر وزع المكتب الاعلامي للسفير الأميركي دايفيد هيل ، المشارك في المؤتمر ، بيانا جاء فيه : ثمن السفير هيل العمل الدؤوب التي تقوم به هيئات الاغاثة اللبنانية والدولية في اطار الجهود المبذولة لمساعدة النازحين من سوريا ومساعدة لبنان على مواجهة العدد الهائل من الهاربين من الحرب. لقد طالبت خطة الاستجابة الاقليمية 2014 بدعم بلغت قيمته 1،7 مليار دولار أميركي لتمكين لبنان من تقديم المساعدة لما يناهز 1،65 مليون سوري وفلسطيني ولبناني تركوا سوريا بسبب النزاع الدائر. كما ستوفر المساهمات مساعدة طارئة للمجتمعات اللبنانية المضيفة لتحسين الخدمات العامة، من طبابة وتعليم، وتوفير الدعم للبنية التحتية الأساسية.
وقال: ان الولايات المتحدة، بصفتها الجهة المانحة الأكبر في اطار الاستجابة الانسانية في لبنان والمنطقة، ملتزمة مواصلة الدعم القوي للنازحين والمجتمعات المضيفة التي يعيشون فيها حالياً. كما أن الولايات المتحدة قدمت مساعدات انسانية فاقت قيمتها 254 مليون دولار لمؤسسات في لبنان بهدف تأمين الغذاء والمسكن والرعاية الصحية للنازحين والمجتمعات اللبنانية المتأثرة بالنزاع. وكان وزير الخارجية جون كيري قد اعلن في شهر أيلول الفائت عن مساعدة اضافية بقيمة 30 مليون دولار مساهمةً منها في تأمين احتياجات المجتمعات اللبنانية المضيفة.
اضاف: يتم اطلاق هذه الخطة اليوم في ظرف حرج تقوم فيه الحكومة اللبنانية ووكالات الامم المتحدة والشركاء من المنظمات غير الحكومية بالاستجابة للعاصفة ألكسا وادارة تدفق 20،000 نازح سوري اضافي الى عرسال مؤخراً. ان هذه التحديات تسلط مزيداً من الضوء على الحاجة الملحة لدعم دولي قوي لخطة الاستجابة الاقليمية. ان حجم المطالبة هذه يشير الى نطاق وحجم الاحتياجات الانسانية الملحة في لبنان وعليه ان يشكل جرس انذار للعالم في ما يتعلق بمدى خطورة الوضع. يجب، وفي ظل ازدياد عدد النازحين، تحديد الاحتياجات الانمائية للبنان على المدى الطويل.
وختم: ان الولايات المتحدة تثمن الجهود التي بذلتها الحكومة اللبنانية بالتعاون مع البنك الدولي والامم المتحدة في وضع خطة تحدد احتياجات لبنان في وقت تواجه فيه سلسلة من المسائل الآنية والطويلة الأمد.من الواضح ان لبنان يواجه تحديات كبرى في اطار استجابته لهذه الأزمة الاقليمية، الا أن لبنان لن يواجهها منفرداً، فالولايات المتحدة والمجتمع الدولي سيساندون لبنان لتلبية الاحتياجات القصيرة والمتوسطة والطويلة الأمد للشعب اللبناني والنازحين الذين يستقبلهم.
شهادات وفيلم 
بعد ذلك القيت ثلاث شهادات لنازحين سوريين ومواطنين لبنانيين تأثروا بالأزمة وناشطين في المجال الأنساني. كما عرض  فيلم وثائقي عن واقع النازحين السوريين داخل أراضيهم وفي لبنان ودول الجوار.
كلمة الختام
وختم الرئيس ميقاتي المؤتمر بالقول: أتوجه في الختام الى المجتمع الدولي بالقول : لا تسمحوا لهذا النموذج الانساني الذي إتبعه لبنان بتعاطيه مع ملف النازحين السوريين أن يفشل ، لأنه بفشله تقتلون الانسانية في العالم ويكون كل ما يقال عن الانسان وحقوقه مجرد شعارات فارغة .
ملف السجون
ورأس الرئيس ميقاتي إجتماعا للجنة الوزارية المكلفة متابعة أوضاع السجون شارك فيه نائب رئيس الحكومة سمير مقبل، وزير الدولة مروان خير الدين،رئيس مجلس الإنماء والإعمار المهندس نبيل الجسر ووفد من دار الهندسة.
بعد الاجتماع قال مقبل: نتيجة الجهد المكثف، وبعد دراسة استمرت قرابة الثمانية أشهر ،تم اليوم توقيع عقد بين الدولة اللبنانية والاستشاري في دار الهندسة  لوضع خرائط تنفيذية مع مواصفات دولية لإنشاء أربعة سجون في لبنان، والأراضي التي زرناها أصبحت مهيأة لإقامة هذه السجون، ما يعني اننا وجدنا حلا لهذه المعضلة، وأنا اعتبر ان الانجاز الذي حصل اليوم هو مهم لا سيما  وأنه، ومنذ الاستقلال في العام 1943 ،تبحث الحكومات المتعاقبة  في قضايا السجون ومشاكلها واكتظاظها، خصوصا وان السجون في وضع يرثى له. لقد  توصلنا الى هذا   الانجاز بدعم من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، واللجنة التي ارأسها  قامت بعمل جبار واعتبر ان ما جرى هو من أهم انجازات الحكومة الحالية.
سئل: أين أصبحت التحقيقات  في ملف سجن رومية؟
أجاب: نحن نعمل للانتهاء من مشكلة المبنى “د” لنقل عدد من السجناء اليه، هناك سوء تفاهم بالنسبة لما نفذ نعمل على حله، قريبا جدا.
سئل: أين ستكون مواقع السجون الجديدة؟
أجاب: هناك أربعة سجون في الشمال والجنوب والبقاع وسيعاد تأهيل سجن رومية وهدم عدد من مبانيه ليصبح من أهم السجون.
سئل: لكن سجن روميه جرى تأهيله؟
أجاب: سجن روميه لم يتأهل بعد ونحن نحاول القيام بتأهيله لنقل  السجناء اليه.
اللجنة الوزارية لمكافحة الفساد
ورأس الرئيس ميقاتي الاجتماع الثالث للجنة الوزارية واللجنة الفنية لمكافحة الفساد وذلك لمناسبة” اليوم العالمي لمكافحة الفساد”، شارك فيه: وزير الداخلية والبلديات مروان شربل، وزير العدل شكيب قرطباوي، وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية محمد فنيش، ممثل منظمة”برلمانيون لبنانيون ضد الفساد” النائب غسان مخيبر ،ممثل  مصرف لبنان بيار كنعان ومدير المشروع مكافحة الفساد التابع للبرنامج الانمائي للامم المتحدة اركان السبلاني وممثلون عن الهيئات الرقابية.
بعد الاجتماع قال الوزير فنيش: كان اجتماع اليوم استكمالا للجهود التي قامت بها الحكومة من خلال تفعيل دور اللجنة الوزارية لمكافحة الفساد، وايضا متابعة أعمال اللجنة الفنية التي شكلت برئاسة وزارة التنمية الادارية بالتعاون مع وزارة العدل، وقد تم عرض مجموعة من الخطوات التي انجزت في هذا المجال والتي تعتبر تأسيسية، وبالطبع فان موضوع مكافحة الفساد لا يكتفى بجلسة او جلسات او مجموعة تشريعات بل هو مسار يحتاج الى إرادة سياسية ومتابعة وان تقوم السلطات بدورها من دون اي تقاعس. أضاف: لقد تم عرض ما أنجز من مجموعة مشاريع القوانين واقتراحات القوانين التي وضعت في إطار تطبيق اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، ولبنان اقر هذه الاتفاقية وأصبح بموجب بنودها ملزم بتطبيقها، وقد تقدم بالتعاون مع بعض النواب وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمكافحة الفساد ومع وزارة العدل والنائب مخيبر وعدد من النواب بمجموعة اقتراحات، وكانت الحكومة قد أقرت أيضا مجموعة مشاريع ضمن هذا التقرير، ومن المعلوم انه مطلوب من لبنان وفي نهاية العام أن يتم تقييم مدى التزامه بتنفيذ اتفاقية مكافحة الفساد، وأيضا بالتعاون مع المجوعة ذاتها  ومجموعة من القضاة ومسؤولين في هيئات الرقابة لوضع خلاصة لتقييم ذاتي للبنان لكي يكون جاهزا من اجل عرض الخطوات التي قام بها في اطار تنفيذ هذه الاتفاقية. وقال: جلسة اليوم كانت لعرض هذه الخطوات مع التطرق الى الواقع القائم الذي يشكو منه المواطن في ما يتعلق بهذه الظاهرة وهذه الآفة التي بدأت تستشري في المجتمع اللبناني، وحصل اتفاق على ضرورة متابعة الخطوات  التي بدأناها وان يكون هناك عمل مؤسساتي مستمر لا يتأثر بتغيير مسؤول او بظروف سياسية، والاهم من ذلك هو تعميم هذه الثقافة التي تقول بان الفساد هو عمل مرذول وليس عملا يمدح صاحبه على الطريقة اللبنانية، بل المطلوب ان يكون هناك فعلا دور للدولة ومؤسساتها ودور للقضاء وتوفر الإرادة السياسية وتعاون كامل بين مؤسسات الدولة والراي العام عبر مؤسساتها أيضا سواء كانت إعلامية او جمعيات أهلية او المهتمين في هذا المجال وصولا الى تغيير العقلية السائدة وتطبيق مبدأ المراقبة والمحاسبة .
الوزير قرطباوي
بدوره قال الوزير قرطباوي: اريد التركيز على نقطة أساسية وهي تغيير الذهنية، وهو عمل مستمر. قضية الفساد لا يوجد فيها كبس ازرار كما ذكر رئيس الوفد التونسي في مؤتمر باناما للأمم المتحدة والتي كنت ارأس وفد لبنان فيه، حيث قال تشبيها عن الفساد وهو”الفساد هو ذلك الشيطان الصغير الذي هو بداخل كل واحد منا” واذا لم نحاربه يكبر. التغيير يكون بالذهنية، وعلى المجتمع المدني ان يتذكر ان الفساد ليس امرا طبيعيا ونحن نتعاطى معه في لبنان وكانه جزء من حياتنا اليومية اعتدنا عليه وهذا امر خاطئ جدا، وبالتالي هو بحاجة الى تعاون اعلامي وقضائي والهيئات الرقابية وهو بحاجة الى نصوص قوانين واقتراحات قوانين،  ولكن اريد ان اركز كثير على تغيير الذهنية، فلا يجوز ان نتعاون ونقبل في المجتمع اللبناني بان الفاسد هو شاطر، الفاسد فاسد واذا لم نغير الذهنية لا نستطيع ان نفعل شيئا اساسيا.
النائب مخيبر
وتحدث  النائب مخيبر فقال: من وجهة برلمانية ننظر الى هذه الحكومة،  حتى ولو كانت حكومة تصريف أعمال لنقول، ان مكافحة الفساد يجب ان يكون امرا مستمرا وداهما لان الخطر كبير، واللبنانيون لم يعودوا ليقبلوا بكل هذا الفساد الذي يرونه لانه يسحب اموالا من الدولة لوضعها في جيوب نافذين كبار ومتوسطي القيمة وصغار. من هنا نقول ان الإدارات والقضاء ومجلس النواب وكل السلطات يوجد فيها فاسدين ويوجد فيها أيضا أناس غير فاسدين، المطلوب هو تحالف النزيهين  في هذه الدولة مع هيئات المجتمع المدني ومع الاعلام ويجب ان نجعل كلفة المحاسبة اكبر من منافع الفساد، فهذه المعادلة بسيطة انما معقدة جدا من هنا اهمية التعاون بين السلطات التنفيذية والنيابية والقضائية والإعلامية لان آفة الفساد كبيرة جدا ومكافحتها عمل دائم ومستمر وأدواته ليست كلها متوفرة ، من اجل ذلك فان مجلس النواب يعمل لبناء مؤسسات اليوم ولو كانت على الورق ويجب تعزيز صلاحياتها ، والمستوى الاخر هو اهمية وجود القرار السياسي، وعلى القوى السياسية جميعا ان تعلن رفع الغطاء عن الجميع مهما كان شانه من وزير الى مدير عام او قاضيا او نائبا اذا كان مسؤولا عن الفساد.
لقاءات وزارية
واستقبل الرئيس ميقاتي، في حضور وزير الإتصالات نقولا صحناوي،الأمين العام للإتحاد الدولي للإتصالات الدكتور حمدون نوري .كما إستقبل وزير السياحة فادي عبود.
 كبارة
وإستقبل الرئيس ميقاتي النائب محمد كبارة الذي قال بعد اللقاء: يأتي إجتماع اليوم مع دولة الرئيس ميقاتي في إطار متابعة الوضع الأمني في طرابلس، الكل يعلم بأن الأمن هو أساس كل شيء إذا لم يكن هناك من أمن فلا إقتصاد ولا إنماء أو حياة معيشية مستقرة لذلك كان التركيز على الوضع الأمني الى جانب المخالفات التي تحصل سواء في الأملاك العامة أو أملاك الغير ويجب إزالتها ليشعر أهالي طرابلس أن الخطة الأمنية تُنفذ فعلا وقد بدأوا بلمس نتائجها الإيجابية بعد أن أصبحت الأمرة للجيش الذي نؤيده كلنا مع القوى الأمنية  للقيام بدورهم.  أضاف: ونحن على أبواب أعياد مجيدة نأمل أن يشعر أهالي طرابلس أن المدينة عادت فعلا الى جوها الطبيعي ومحيطها ويعتبر أهالي المناطق الأخرى أن طرابلس هي فعلا مدينتهم وعاصمة الشمال.
سئل: هناك بعض الخروقات التي تحصل أحيانا في طرابلس؟ أجاب: هذه الخروقات بسيطة وتحصل في كل لبنان، ولكن اليوم الجيش اللبناني والقوى الأمنية تقوم بدورها وأهالي طرابلس يشعرون أن المرحلة السابقة إنتهت الى غير عودة وهم في مرحلة جديدة هي مرحلة أمن واستقرار واطمئنان وفي هذه الأعياد سيشعر أهالي المناطق أن طرابلس هي مدينتهم ولن تكون معزولة عن محيطها وستعود كما كانت في السابق.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قوى الأمن الداخلي أوقف مطلوبين في الشمال وعند حاجز ضهر البيدر

(أ.ل) – بتاريخ 12/12/2013 نفذت مفرزة استقصاء الشمال في وحدة الدرك الإقليمي يوماً أمنياً ضمن عدد من المناطق الشمالية وأوقفت بنتيجته/17/ مطلوباً للقضاء بجرائم مختلفة، وقد أُجري المقتضى القانوني بحقّهم وأودعوا القضاء المختص.
وعند الساعة ساعة 20.00 من تاريخ 14/12/2013 أوقفت عناصر حاجز مخفر ضهر البيدر أحد المطلوبين للقضاء ـ ج. ح. (مواليد 1976 لبناني) على متن سيارة نوع “بي أم” تحمل اللوحة رقم: 140885/ و، ويوجد بحقّه عشر مذكرات عدلية, بجرائم: محاولة قتل عسكريين، مخدرات، حيازة أسلحة وذخائر حربية، مقاومة رجال الأمن، رشوة، حيازة جهاز لاسلكي، تهديد رجال أمن, اعتداء على دورية عسكرية، تحقير وشتم وتهديد وشهر سلاح، وقد أودع الموقوف القضاء المختص بناءً على إشارته.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
سليمان دان استهداف الجيش:
لاتخاذ كل التدابير لمحاربة الارهاب

(أ.ل) – دان رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان بشدة “العمل الارهابي الاجرامي الذي استهدف حاجزين للجيش في منطقة مجدليون وعلى جسر الاولي، وادى الى استشهاد احد العسكريين واصابة آخرين بجروح، في وقت يتطلع اللبنانيون في كل المناطق الى الجيش على انه الضامن للأمن والاستقرار والسلم الأهلي”.
وبقي الرئيس سليمان على اتصال مع الجهات المعنية لمتابعة الموضوع، مشددا على “وجوب اتخاذ كل التدابير لمحاربة الارهاب”، داعيا “جميع اللبنانيين الى التضامن في مواجهة هذه الآفة التي لا تتآلف مع طباعهم وجوهر فلسفة الكيان اللبناني”.
كذلك تابع رئيس الجمهورية مع وزارة الدفاع وقيادة الجيش “آخر المعلومات المتعلقة بالوضع على الحدود بما يحفظ السيادة في وجه المخاطر الاسرائيلية ويكفل حسن الالتزام بتطبيق القرار 1701”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
 غرفة تجارة صيدا: ندين بشدة الاعتداء الارهابي على الجيش

(أ.ل) – اصدر رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد حسن صالح بيانا استنكر فيه “الاعتداء الآثم والارهابي الذي طاول ليل امس مراكز وجنود الجيش اللبناني عند مدخل مدينة صيدا وفي منطقة مجدليون”.
وقال: “ان غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب وكافة القطاعات الانتاجية والاقتصادية في المدينة ومحافظتي الجنوب والنبطية يتقدمون بأحر التعازي من قيادة الجيش وضباطا ورتبائها وجنودها باستشهاد الرقيب سامر رزق، سائلين المولى ان يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويلهم ذويه وقيادة الجيش الصبر والسلوان ويمن على الجرحى من جنود الجيش بالشفاء العاجل”.
وتابع “ان غرفة التجارة اذ تدين بشدة الاعتداء الارهابي الجبان الذي طاول جنود ومراكز الجيش اللبناني عند مدخل مدينة صيدا الشمالي وفي منطقة مجدليون، وترى أن هذا الاعتداء بقدر ما يمثل استهدافا مباشرا ومشبوها لدور الجيش كحام وضامن لمسيرة الأمن والاستقرار والوحدة في لبنان يمثل ايضا استهدافا مباشرا لدور عاصمة الجنوب صيدا باعتبارها انموذجا فريدا في الوحدة والعيش المشترك وصلة الوصل بين مختلف جهات الوطن، وهو ايضا اعتداء يطاول استقرار المدينة واقتصادها ولقمة عيش ابنائها”.
وختم “ان غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب في هذه اللحظة الحرجة التي يعيشها لبنان، تهيب بالجميع بضرورة الالتفاف حول مؤسسة الجيش اللبناني لتمكينها من القيام بدورها في الدفاع عن لبنان وحماية استقراره وصيانة السلم الاهلي من اجل ان يبقى لبنان وطنا نهائيا لجميع ابنائه”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

بري طالب بتشكيل لجنة تحقيق في موضوع التنصت الاسرائيلي على لبنان

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة الامين العام للاتحاد الدولي  للاتصالات حمدون توريه ووزير الاتصالات في حكومة تصريف الاعمال نقولا صحناوي بحضور المستشار الاعلامي علي حمدان.
وعرض الرئيس بري للقرارات التي سبق للاتحاد الدولي للاتصالات ان اتخذها لمصلحة لبنان وأدان فيها اسرائيل منذ العام 1973 وصولاً الى العام 2010، مشيراً الى انه قد قرر ان تدفع اسرائيل  تعويضات للبنان بقيمة 547 مليون دولار ولم يحصل على سنت واحد منها.
وذكر المسؤول الدولي للاتصالات ان هذا الامر يبقى معطوفاً على التمرد الاسرائيلي والدائم على الشرعية الدولية.
 واثار الرئيس بري العدوان الاسرائيلي الجديد المتمثل بالتنصت على لبنان واللبنانيين والسفارات والهيئات الدولية في لبنان، مطالباً الاتحاد بتشكيل لجنة تحقيق لهذا الامر.
بدوره اكد رئيس الاتحاد الدولي للاتصالات دعمه للحق اللبناني، واعداً بمتابعة هذا الموضوع واتخاذ القرارات المناسبة بشأنه.
نجار
ثم استقبل الرئيس بري وزير العدل السابق ابراهيم نجار وعرض معه للاوضاع العامة.
سكاف
استقبل الرئيس بري رئيس الكتلة الشعبية الوزير السابق الياس سكاف وعرض معه للاوضاع العامة.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
دعوة وسائل الاعلام إلى تغطية مراسم تشييع الرقيب
الشهيد سامر يوسف رزق بتاريخ 17/12/2013

(أ.ل) – لمناسبة تشييع الرقيب الشهيد سامر يوسف رزق بتاريخ 17/12/2013، دعت قيادة الجيش إلى تغطية مراسم التشييع وفقاً للآتي:
– المستشفى العسكري المركزي– بدارو الساعة 9.00: إخراج الجثمان وتقليده أوسمة الحرب والجرحى، ووسام التقدير العسكري من الدرجة البرونزية.
– بلدة القاع – البقاع  كنيسة مار الياس، الساعة 14.30: إقامة قداس وجناز لراحة نفس الشهيد.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

سلام: اي تطاول على الجيش اعتداء سافر على الشعب باكمله

(أ.ل) – استنكر الرئيس المكلف تشكيل الحكومة تمام سلام الاعتداءين اللذين تعرض لهما الجيش اللبناني في صيدا، ودعا الى “العمل سريعا على الكشف عن المخططين وإلحاق اقصى العقوبة بهم”.
وقال الرئيس سلام “إن الجيش كان وسيبقى الحصن الحامي للبنان واللبنانيين وضامن أمنهم واستقرارهم، وأي تطاول على أفراده، تحت أي ذريعة وسبب، يشكل اعتداء سافرا على الشعب اللبناني بل على الوطن بأكمله، وهو مرفوض ومدان”. ودعا اللبنانيين في شكل عام، والصيداويين في شكل خاص، الى “الالتفاف حول الجيش وتسهيل مهمته لتفويت الفرصة على اصحاب المخططات السوداء الذين يريدون إلحاق الاذية بقواتنا المسلحة والاساءة الى صيدا وإيقاع الشقاق بين الجيش وأهله”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش أوضحت تفاصيل الاعتداءين على حاجزا الجيش عند الأولي ومجدليون

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، اليوم الإثنين 16/12/2013 ما يلي:
توضيحاً لما جرى تداوله حول ظروف العملين الانتحاريين اللذين تعرض لهما حاجزا الجيش عند جسر الأولي وفي محلة مجدليون – صيدا، يهم قيادة الجيش أن تعرض تفاصيل الاعتداءين وفقاً للآتي:
عند الساعة 21.00 من مساء أمس، مرّ ثلاثة أشخاص أمام حاجز الجيش في الأولي سيراً على الأقدام، ولدى اشتباه الخفير بهم، طلب منهم إبراز أوراقهم الثبوتية، فما كان من أحدهم لا يزال مجهول الهوية، إلا أن اندفع باتجاه الخفير شاهراً  قنبلة يدوية، فبادره الأخير على الفور بإطلاق النار، ما أدى إلى انفجار القنبلة ومقتل الشخص على الفور، وجرح عسكريين اثنين من عناصر الحاجز. وبنتيجة تفتيش الشخص القتيل عثر في جيبه على قنبلة أخرى، جرى تعطيلها لاحقاً من قبل الخبير العسكري المختص، وقد تمكّن الشخصان الآخران من الفرار إلى جهة مجهولة، ويجري التأكد من احتمال علاقتهما باعتداء مجدليون لاحقاً.
وعند الساعة 21.45 من مساء أمس، وإثر إقامة حاجز ظرفي تابع للجيش عند تقاطع مجدليون – بقسطا من جراء الاعتداء الأول، ومحاول تفتيش سيارة جيب نوع إنفوي رمادية اللون بداخلها ثلاثة أشخاص، اقدم أحدهم وهو المدعو بهاء الدين محمد السيد من التابعية الفلسطينية على الترجل من السيارة، والاقتراب من أحد عناصر الحاجز وهو الرقيب سامر رزق، حيث احتضنه وفجر نفسه بواسطة قنبلة يدوية، ما أدى إلى مقتله واستشهاد الرقيب المذكور، بالإضافة إلى جرح أحد العسكريين، فيما قتل الشخصان الآخران من جراء إطلاق النار من قبل عناصر الحاجز، وهما اللبنانيان محمد جميل الظريف وابراهيم ابراهيم المير. وبنتيجة تفتيش عناصر الجيش السيارة المذكورة، تم العثور على الآتي:
 – حزام ناسف معد للتفجير مؤلف من 6 قطع متفجرات، محاطة بمجموعة من الكرات الحديدية،  وموصولة بفتيل صاعق وصاعق رمانة يدوية –  ثلاث رمانات يدوية دفاعية – 17  صاعقاً كهربائياً، و6 صواعق رمانات يدوية، ومفجرة صاعق كهربائي. تولت الشرطة العسكرية التحقيق في الاعتداءين بإشراف القضاء المختص.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحص استنكر التعرض للجيش وعبد الكريم علي
يدعو لتفعيل تعاون الحكومة اللبنانية مع سوريا

(أ.ل) – استقبل الرئيس الدكتور سليم الحص في مكتبه في عائشة بكار وفدا من تجمع العلماء المسلمين، وجرى عرض لمختلف التطورات.
بعد اللقاء، قال الشيخ حسين غبريس بإسم الوفد: “تشرفنا بزيارة الرئيس الحص، وتداولنا في مختلف القضايا المحلية والإقليمية، ومن دارة الرئيس الحص نعلن المواقف التالية: نستنكر أشد الإستنكار ما تعرض له الجيش اللبناني ليل أمس على حواجز، في منطقة صيدا والجوار، ونعتبر ان هذا الهجوم المخطط له مسبقا، والمعد سلفا، يهدف الى ضرب المؤسسة الوحيدة القادرة على حفظ أمن البلد ووحدته”.
أضاف “هذا الإعتداء المتنامي والمتكرر سواء في طرابلس أو صيدا أو في مناطق أخرى على الجيش يؤكد ان هناك رفضا حقيقيا لدور الجيش في حفظ الوطن. لقد حذرنا سابقا عبر أكثر من وسيلة عن وجود خطر حقيقي داهم تقوم به بعض القوى التكفيرية عبر نقل المعركة من بلد الى بلد، وان لبنان ليس بعيدا عن هذا الخطر، ويبدو ان بعض المسؤولين في لبنان صموا آذانهم للأسف الشديد، وحاولوا أن يطمئنوا المجتمع اللبناني ان ليس هناك أي خطر على الإطلاق”. ودعا الى “وقفة حازمة من قبل كل المسؤولين وسائر القيادات والأحزاب والقوى لمواجهة هذا الخطر الإرهابي الداهم الذي لا يقف عند حد”. وتطرق غبريس الى ما جرى على الحدود اللبنانية-الفلسطينية من محاولة للجيش الإسرائيلي لتخطي الحدود، وقال: “إننا نحيي الجيش اللبناني الذي وقف وقفة شجاعة ضد هذه القوة الغازية وأنزل بها الخسائر، وينبغي علبنا كلبنانيين أن نوحد الجهود لقتال الجيش الإسرائيلي، وعلى الجميع أن يعودوا اليوم لتصحيح البوصلة ورص الصفوف من أجل التأكد ان إسرائيل هي العدو ويجب طردها من أرضنا بكل الوسائل”.
واستقبل الرئيس الحص السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي الذي قال ردا على سؤال عن الحملات ضده من قبل بعض القوى السياسية: “نحن دائما في كل المناسبات خطابنا لم يتغير، ونحرص على علاقة أخوية عميقة مع لبنان، وتعميق التكامل بين البلدين في مواجهة الأخطار المحدقة بلبنان وسوريا بنظرة موحدة، وبالتالي فانني لا اتوقف عند الردود الشخصية”.
وعن معاناة اللاجئين السوريين في لبنان وما يتعرضون له، قال السفير علي :”سوريا لديها حكومة، رغم هذه الأزمة المركبة الخطرة، وتتعرض لعدوان استقدمت فيه كل القوى الإرهابية من العالم، ورغم المال الذي دفع والدعم وكل أنواع الإجرام التكفيري بقيت الدولة السورية والحكومة السورية ومؤسساتهاالفاعلة تقدم كل الجهد لإيجاد المخارج للأزمات، وقد خاطبت عبر السفارة وبشكل مباشر عبر الحكومة السورية وعبر الوزراء المعنيين بأن سوريا جادة في إجاد مخارج لكل أبنائها، رغم كل الصعوبات التي نعاني منها، ونتمنى أن تكون الحكومة اللبنانية بكل وزاراتها المعنية والأمنية والسياسية المختصة، جادة في التقارب لكي نجد المخارج وليس لكي نهرب الى أمور لا علاقة لها بالحلول”.
اضاف “طبعا هناك حالات إنسانية بالغة الإيلام في الداخل اللبناني وفي دول الجوار الأخرى وأيضا داخل سوريا، يجب أن يتوجه جميع المعنيين والغيارى على مصلحة سوريا وكرامة الشعب السوري أن يتوجهوا الى الدول التي تمد الإرهابيين بالسلاح والمال، كي يوقفوا هذا الدعم للقوى الإرهابية، وبدلا من أن يطلبوا منهم تقديم المساعدات للنازحين السوريين، عليهم أن يطلبوا من السعودية وقطر وتركيا وقف مساعداتهم للارهابيين ووقف إرسال المجرمين والمال التدميري والمخابرات الى الحدود التركية والأردنية ودول الجوار”.
وتابع “سوريا بحكومتها وشعبها وقواها الحية تخاطب أشقائها بأن يتعاونوا لإيجاد مخارج، سوريا لديها فاعلية على الأرض ولديها حكومة ترعى شؤون مواطنيها على الأرض. وفيما سوريا ومن خلال جيشها تواجه كل القوى الإرهابية، نجد دولا تجاهر بعلاقاتها بإسرائيل وبعدوانيتها لكل القوى العربية، ولذلك سوريا تقول لأشقائها في هذا البلد العزيز بأن أمن المواطن السوري وحاجاته في لبنان وسوريا يمكن أن نتعاون معا في معالجتها وانهاء المعاناة، وعبر التواصل بين الحكومتين اللبنانية والسورية يمكن أن نصل الى حلول سريعة وأجدى”، مشددا على الدول الصديقة والشقيقة المساعدة والبحث عن حل حقيقي وليس على أساس المتاجرة بقضايا اللاجئين والوقوع في شرك اللعبة الدولية التي تنفذها فرنسا وبريطانيا وأميركا وأدواتها في المنطقة لتصعيد المشكلة خدمة لإسرائيل بدلا من إيجاد الحلول”.
وقال علي: “سوريا تقرأ هذه الأزمة بعمق وستخرج منها بإذن الله عبر صمودها، حيث أكدت للعالم كله ان بنيتها كشعب ما زالت موحدة ولديها مؤسسات فاعلة وستخرج من أزمتها ونصرها سيكون نصرا وخيرا لها ولجيرانها وحلفائها”.
سئل: نفهم من حديثك أنه لا يوجد تعاون بين الحكومتين اللبنانية والسورية؟
أجاب: “التعاون قائم، والحكومة اللبنانية تتعاون، ولكن هذا التعاون يحتاج الى تفعيل اكثر والى خطوط متصلة في ما بين الحكومتين، نعم هناك تعاون لكن التعاون يتم بالحد الادنى ويستدعي أن يكون فاعلا أكثر في مواجهة ملف النازحين الذي كان استقدامهم في البداية بإغراءات، وبعض هذه الأزمات ساهمت بها قوى خارجية، وكل هذا يجب أن يؤخذ بعين الإعتبار، ونحن ندرس هذه المشاكل لإيجاد مخارج عملية لها وليس لذر الرماد في العيون، وهذا لن يصل الى نتيجة”.
سئل: لكن هناك وزارات أعلنت انها لن تتعاون مع السفارة السورية؟
أجاب: “إذا، هم لا يريدون حلا لمشكلة النازحين، مشكلة النازحين في سوريا رغم كل الظروف الصعبة التي كانوا يعيشونها أفضل مما يعيشونها الآن، وهناك جهود مشكورة لمؤسسات، ولكن كان من الممكن أن يكون هذا التعاون أكثر فاعلية من أجل كرامة هذا المواطن، لو كان التعاون قائما بين الدولتين أو الحكومتين بشكل أفضل وأفعل”.
وكان الرئيس الحص أدلى بتصريح دان فيه الإعتداء على الجيش، وقال: “التعرض للجيش اللبناني في عاصمة الجنوب صيدا مثير للقلق الشديد، يؤلمنا جدا، كما يؤلم كل مواطن لبناني أن يتعرض الجيش الذي وجد ليحفظ أمن الوطن والمواطنين ويتصدى لأي عدوان قد يتعرض له لبنان، وحادث اليوم الذي أودى بحياة رقيب في الجيش الإسرائيلي خير دليل على ذلك. إننا إذ نستنكر استهداف الجيش اللبناني أشد الإستنكار، نقول ان لا عدو للبنان إلا العدو الصهيوني، ولا حصانة للبنان في صون الوحدة الوطنية ومواجهة العدوان سوى القوى الشرعية اللبنانية وفي مقدمها الجيش اللبناني”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

الحريري: رأس الفوضى يتمثل بالاعتداء على الجيش
ولا وظيفة لها سوى الإساءة لهوية صيدا

(أ.ل) – دان الرئيس سعد الحريري، في بيان اليوم، الاعتداء على الجيش معتبرا انه “اذا كانت الفوضى تطل برأسها في غير مكان من لبنان، وتنذر دائما بتخريب الحياة الوطنية وسيادة منطق الفلتان والخروج على القانون، فإن رأس الفوضى وإرادة التخريب تتمثل بالاعتداء على الجيش اللبناني، الذي استهدفته في الساعات الماضية هجمات إجرامية مسلحة في محيط مدينة صيدا، لا وظيفة لها سوى الإساءة لهوية المدينة والتزام أهلها وفعالياتها بالدولة ومؤسساتها الشرعية، ومحاولة دنيئة لجر البلاد الى مستنقع الفتن المتنقلة والعمليات الإرهابية”.
اضاف “ان التضامن مع الجيش اللبناني، ازاء ما يستهدفه من اعمال مشبوهة واعتداءات مدانة، هو واجب على كل مواطن يؤمن بالدولة وبدور المؤسسة العسكرية في هذه الحقبة الحساسة من تاريخ لبنان والمنطقة، ونحن بدورنا نؤكد على هذا التضامن ونعلي الصوت مجددا بملاحقة كل أشكال الفلول المسلحة التي تسعى الى نشر الفوضى وتجعل الجيش وحواجزه هدفا لضرب الاستقرار الداخلي وتسعير عوامل الانقسام والتجزئة”.
وختم الحريري “ان صيدا لن ترضى تحت اي ظرف من الظروف استدراجها من جديد الى مواجهة مع الجيش اللبناني المؤتمن على سلامتها وأمنها وكرامة أهلها، وان الخارجين عن وحدتها وإرادتها في دعم الجيش وسائر المؤسسات الأمنية الشرعية هم مجرد مجموعة ضالة وغير مسؤولة، تمتطي حالات الفلتان المسلح والتشنج الطائفي لتغامر بسلامة المدينة وأهلها، وتقدم للمشاريع الانتحارية وللمصطادين في المياه العكرة وحملة السلاح غير الشرعي، خدمات مجانية تمكنهم من النفاذ إلى الساحة الصيداودية والتلاعب بها”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش : سلاح الجو الإسرائيلي خرقت أجواء كافة المناطق اللبنانية بكثافة

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه البيان الآتي:
عند الساعة 22,25 من يوم امس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الاسرائيلي الاجواء اللبنانية من فوق بلدة الناقورة، ونفذت طيرانا دائريا فوق منطقة الجنوب، ثم غادرت الاجواء عند الساعة 0,40 من بعد منتصف ليل 15-16/12/2013 من فوق البلدة المذكورة. واعتباراً من الساعة 9,30، خرقت 8 طائرات حربية تابعة للعدو الاسرائيلي الاجواء اللبنانية، ونفذت طيرانا دائريا فوق مختلف المناطق اللبنانية، ثم غادرت تباعاً لغاية الساعة 11,30 من فوق البحر مقابل الناقورة.
– صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه يوم أمس البيان الآتي: عند الساعة 12,05 من ظهر اليوم، خرقت طائرتان حربيتان تابعتان للعدو الاسرائيلي الاجواء اللبنانية من فوق بلدة كفركلا، ونفذتا طيرانا دائريا فوق مختلف المناطق اللبنانية، ثم غادرتا الاجواء عند الساعة 13,40 من فوق بلدة علما الشعب.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
جريصاتي: عقيدة الجيش القتالية
لا تزال ضد العدو الاسرائيلي والارهاب

(أ.ل) – دان وزير العمل سليم جريصاتي “الاعتداء الارهابي على الجيش اللبناني عند جسر الاولي وفي محلة مجدليون- صيدا، ما أدى الى استشهاد رقيب بطل وجرح عسكريينن.
واعتبر ان “آفة الارهاب الانتحاري تجاوزت كل المحرمات حتى انها استهدفت الجيش اللبناني الباسل، ما يدل بصورة قاطعة ان عقيدة الجيش القتالية ووجهة بندقيته لا تزالان على حالهما من الرسوخ الوطني: العدو الاسرائيلي والارهاب بأشكاله كافة”.
وقال: “كلنا نستذكر بألم الاعتداء الارهابي على الجيش اللبناني في بورضاي وجرود الضنية ونهر البارد وعبرا وجرود عرسال، والجيش يقدم القرابين على مذبح الوطن الكليم. اضافة الى ذلك وتدليلا على العقيدة القتالية أعلاه، وبتزامن معبر، تصدى الجيش ايضا لتسلل من العدو الاسرائيلي على الحدود في رأس الناقورة”.
وختم: “كلنا جيش عندما يستهدف الجيش، ذلك ان السياسة والمراهنة وما شابه من انواع المناورات السلطوية البحتة انما تقف جميعها على اقدام ابطال الجيش اللبناني”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأمن العام: الامن العام: توقيف 40 شخصا لارتكابهم افعالا جرمية

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة للأمن العام اليوم الإثنين 16/12/2013 البيان الآتي:
قامت الاجهزة المعنية في المديرية العامة للأمن العام خلال الفترة الممتدة من تاريخ 8/12/2013 لغاية 15/12/2013 وبإشراف النيابات العامة، بتوقيف عدد من الاشخاص بتهم إرتكاب افعال جرمية وذلك على الشكل التالي:
– واحد وثلاثون شخصا ًبجرم استعمال جوازات سفر واقامات مزورة اجنبية وعربية للانتقال بها من لبنان  الى دول اوروبية.
– اربعة اشخاص بجرم  تزوير تأشيرات سفر اوروبية.
– شخصان بجرم الدخول خلسة الى لبنان ومخالفة نظام الاقامة.
– شخصان بجرم تبييض اموال وملفات امنية.
–  شخص بجرم قبض رشاوى مقابل تسهيله مغادرة اشخاص بطريقة غير شرعية.
بعد انتهاء التحقيق مع الموقوفين احيلوا جميعاً الى القضاء المختص، وفي هذه المناسبة تجدد المديرية العامة للأمن العام تذكيرها جميع الرعايا العرب والاجانب خصوصاً السوريين منهم ، توخي الحذر من الوقوع في فخ شبكات تزوير المستندات لما لذلك من تبعات قانونية وادارية بحقهم وبحق المزورّين.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ

الصفدي استقبل الحاج حسن ووفداً من البنك الدولي
 
(أ.ل) – استقبل وزير المال في حكومة تصريف الاعمال محمد الصفدي اليوم الاثنين وزير الزراعة حسين الحاج حسن وبحث معه في شؤون وزارته.
كذلك التقى الصفدي وفداّ من البنك الدولي برئاسة مدير ادارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في البنك الدولي فريد بلحاج وتابع معه مشاريع البنك التي تنفّذ في لبنان في قطاعات النقل والمياه والبيئة ومكافحة الفقر وغيرها.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
“القومي” يدين الاعتداءات الإرهابية المتزامنة على الجيش اللبناني
ويدعو الجميع إلى تحسّس دقة المرحلة وتشكيل حكومة جامعة

(أ.ل) – أصدر الحزب السوري القومي الاجتماعي اليوم البيان التالي:
يدين الحزب السوري القومي الاجتماعي بشدة الاعتداءات الإرهابية المتزامنة على نقاط الجيش اللبناني وعناصره، ويرى في هذه الاعتداءات مؤشراً على وجود مخطط إرهابي يستهدف تقويض أمن لبنان واستقراره، وذلك من خلال استهداف مؤسسة الجيش اللبناني التي تشكل صمام أمان للبنان.
ويلفت الحزب إلى أنّ استهداف الجيش من قبل مجموعات إرهابية متطرفة بالتزامن مع انتهاك “إسرائيل” للسيادة اللبنانية، تطوّر بالغ الخطورة، ما يستدعي دقّ ناقوس الخطر، في مواجهة مخطط إغراق لبنان في الفوضى والإرهاب والتطرف. إنّ الحزب السوري القومي الاجتماعي إذ يعلن وقوفه إلى جانب الجيش اللبناني في مواجهة العدو الصهيوني وفي مواجهة الإرهاب والتطرف، يدعو كافة القوى السياسية في لبنان إلى تحمّل مسؤولياتها والالتفاف، ومن دون مواربة، حول الجيش لتمكينه من القيام بمهامه الوطنية في التصدي للعدوان الصهيوني وخطر الإرهاب والتطرف وحفظ الأمن وحماية الاستقرار. وإذ يشدّد الحزب على أهمية أن تنأى بعض الأطراف الداخلية عن تشكيل غطاء للمجموعات المتطرفة والتي تشكل تهديداً للبنان واللبنانيين، فإنه يؤكد على ضرورة أن تتحسّس القوى كافة دقة المرحلة وخطورتها، وأن تعمل جميعها تحت سقف المصلحة الوطنية وما تحتمه مصلحة لبنان، وهذا يستدعي وقف عملية التعطيل التي تحول دون تشكيل حكومة جامعة تتحمّل مسؤولياتها، وتكون قادرة على إتمام الاستحقاقات المتعددة والداهمة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الشيخ قاسم تداول مع السفير القطري الجديد أوضاع لبنان والمنطقة
وأكدا بأن الحلول السياسية أساس للمعالجة لمصلحة شعوبها

(أ.ل) – استقبل نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم السفير القطري الجديد في لبنان علي بن حمد المرِّي، وبعد التعارف تم التداول بالأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، والتأكيد بأن الحلول السياسية في المنطقة أساس للمعالجة البناءة لمصلحة شعوبها، وأن تعاون الأفرقاء في لبنان يقدِّم العلاج الذي يخدم هذا البلد وجميع أبنائه.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
جنبلاط عرض التطورات مع زاسبكين

(أ.ل) – صدر عن مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي البيان التالي:
استقبل رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط قبل ظهر الاثنين في دارته في كليمنصو، السفير الروسي الكسندر زاسبكين، وعرض معه التطورات الراهنة.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
حاطوم: لا يجوز تحت وطأة الفراغ تشكيل حكومة امر واقع

(أ.ل) – اعتبر عضو الهيئة التنفيذية لحركة أمل المسؤول الاعلامي المركزي الأخ الحاج طلال حاطوم انه من غير الجائز تحت وطأة الفراغ والتعطيل فرض امر واقع على اللبنانيين عبر تشكيل حكومة لا تراعي قواعد الشراكة وقواعد التوافق بين المكونات السياسية اللبنانية كافة.
واكد خلال القائه كلمة حركة امل في احتفال تأبيني في بلدة زبدين قضاء النبطية،  للمرحومة  نجوى  قبيسي بحضور عضو المكتب السياسي لحركة أمل الأخ النائب هاني قبيسي، رئيس بلدية زبدين الأخ محمد قبيسي، مختار البلدة الأخ شفيق قبيسي، المسؤول الاعلامي لحركة امل في الجنوب الأخ علي دياب، وشخصيات. وقال الأخ الدكتور حاطوم، ان المجال لا يزال متسعا امام الجميع من اجل اللقاء والحوار في سبيل التوصل الى تشكيل حكومة وحدة وطنية، حكومة جامعة لكل الاطراف على قاعدة 9-9-6، سائلا عن امعان البعض في لبنان بنسف كل جسور التواصل والحوار وضرب كل المساعي الرامية لتلاقي اللبنانيين فيما بينهم، مذكرا بالمبادرة التي اطلقها الرئيس نبيه بري في ذكرى اخفاء الامام السيد موسى الصدر ورفيقيه من اجل استئناف الحوار ضمن فترة زمنية محددة للتوافق على مختلف القضايا الخلافية منها التوافق على مبدأ تشكيل الحكومة والاستراتيجية الدفاعية. واكد الأخ الحاج حاطوم ان لا خيار امام اللبنانيين في ظل الوقائع والمتغيرات المحيطة بلبنان الا التوافق والاقلاع عن الرهانات الخاطئة، والركون فقط الى ما يقدم مصلحة لبنان على ما عداها ونبذ الخطاب المتوتر الذي يخاطب الغرائز واستبداله بخطاب العقل والوحدة، مشددا على اهمية دعم الجيش واعادة تفعيل المؤسسات.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
قوى الأمن الداخلي أوقف 65 شخصاً مطلوبين للقضاء بموجب مذكرات

(أ.ل) – ضمن إطار مهامها في مجال حفظ الأمن والنظام ومكافحة الجريمة بمختلف أنواعها، تمكنت قطعات قوى الأمن الداخلي بتاريخي 14 و 15/12/2013 من توقيف 65 شخصاً لإرتكابهم أفعالاً جرمية على الأراضي اللبنانية كافة، بينهم: 17 بجرائم مخدرات، 7 بجرائم سرقة، 6 بجرم ضرب وإيذاء، 6 بجرائم دخول البلاد خلسة وإقامة غير مشروعة ومنتهية الصلاحية، 3 بجرم تزوير، 3 بجرم إحتيال، 3 بجرم إشتباه به، 2 بجرم إصطياد زبائن، 2 دون أوراق ثبوتية، 2 بجرم إطلاق نار، 2 بجرم سطو مسلح، و7 بجرائم: خطف، تحرّش واغتصاب، صدم وتسبب بإيذاء، شهر سلاح حربي، عدم حضور جلسة محكمة للشهادة، شيك دون رصيد، قطع أشجار، و5 مطلوبين للقضاء بموجب مذكرات وأحكام عدلية مختلفة.(انتهى)
زهرا عزى بشهيد الجيش: طموحنا ان يبسط وحده الامن على كل لبنان

(أ.ل) – علق عضو كتلة القوات اللبنانية النائب انطوان زهرا، في حديث اليوم الى مصدر إعلامي على “الحادث العسكري الذي وقع بين الجيشين اللبناني والاسرائيلي”، فرأى انه “يؤكد بما لا يقبل الشك انه عندما يكون الصدام مع مؤسسات الدولة اللبنانية والجيش الشرعي اللبناني فيمكن احتواءه بتحرك دولي فوري ويمكن ارغام اسرائيل على وقف اعتداءاتها،اما عندما يكون الصدام مع جهات غير تابعة للسلطة الشرعية فعندها لا يمكن لا احتواء الموضوع ولا ضبط حدوده”.
وأسف ان “نكون وصلنا الى مرحلة المسؤول عنها بشكل مباشر هو انخراط حزب الله في الحرب بسوريا وقد استجلب هذا الانخراط الى لبنان مظاهر لم نألفها سابقا منذ محاولة النظام السوري اختراع وتكوين فتح الاسلام في شمال لبنان ليتبين ان جميع اللبنانيين (بإستثناء حزب الله) اجمعوا على رفض هذه الظاهرة ورفعوا الغطاء عنها وجرت حرب نهر البارد في العام 2007 وانتهينا منها”.
اضاف زهرا: “لم تتجدد هذه الظواهر الا نتيجة تدخل حزب الله السافر في الحرب السورية وأخذه جانب النظام في وجه شعبه، هذا النظام الذي سهل وشجع عملية تخريج التكفيرين بإطلاقهم من سجونه وفتح الطرق لهم وتغيير طبيعة الصراع في سوريا في ادعاء النظام انه يواجه الارهاب ومساعدة حزب الله له ما يستفز المشاعر عند المتطرفين من الجهة الاخرى ويستجرهم الى لبنان ويكشفنا على قضايا امنية لم نألفها ولم نعهدها وهي غريبة عن المناخ اللبناني”.
وذكر بأن “موقف 14 اذار كان دائما الدعوة الى ضبط الحدود في الاتجاهين، وعندما قيل ان الجيش اللبناني غير مجهز وغير قادر قلنا ان القرار 1701 يسمح للدولة بالاستعانة بالقوات الدولية لضبط هذه الحدود وعندها يمكن للقوى الامنية ان تلاحق اي مسلح وتوقفه”.
وعزى زهرا “الشعب اللبناني بشهيد الجيش الذي هو جيش كل لبنان وطموحنا ان يبسط وحده الامن على كل الاراضي اللبنانية لان اول علامات السيادة هي بسط القوى الامنية الشرعية من دون شريك او اقتطاع”.
وعن مداخلته في لقاء طرابلس قال زهرا انه “كان واضحا في القول ان مهمتنا هي تأكيد هوية طرابلس وليس الاستسلام لما يطلقونه عليها من نعوت، وليس مقبولا من القوى السيادية التي دفعت سلسلة من الشهداء والحريصة على وحدة لبنان وديموقراطيته ان تكون دائما في موقع المتهم نتيجة محاولة الفريق الاخر الصاق التهم بها، وأكدت ان الجميع معرض للوقوع في الخطأ ويجب ان ندل عليه ونسعى لتصحيحه في كل المؤسسات من اعلى الهرم الى اسفله، ومن هنا كان التركيز على تطبيق القانون وعدم استثناء احد من هذ التطبيق”.
اضاف: “شددت على ان الاستسلام لفكرة اننا مجموعات طائفية واناس مهددون بالانقراض مرفوضة تماما واعطيت مثلا ان النظام السوري ومن معه يستهدفون الشعب بكل مكوناته وقد اشيع مؤخرا انه ليس من الصدفة الاعتداء على 54 كنيسة فأعطيت رقما بالمقابل: وهل من الصدفة ان يعتدى على 2000 مسجد في سوريا؟، وطبعا نرفض الاعتداء على ثوب راهبة او مطران ولكن ما نقوله ان المسيحيين في سوريا يعانون كما يعاني كل شرائح الشعب وما يجري هناك هو هجوم نظام على شعبه لمنعه من الحصول على حقوقه الاساسية في الحرية والديموقراطية والشراكة”. ورأى ان “دخول حزب الله الحرب في سوريا هو من مذهب الصراع في وقت كان هذا الصراع سلميا من شعب يريد حقوقه في وجه نظام صادر كل الحريات وكل الامكانات وكل الثروات لمصلحة العائلة التي تدير النظام”، معتبرا ان “الخصوم الذين اقاموا مؤتمرات مشرقية تبين في النتيجة انها تصب في سياق دعم النظام، من حول الحرب في سوريا الى حرب بين المتطرفين الشيعة من العراق ولبنان وسوريا وغيرهم والتكفيرين السنة الا النظام ودخول حزب الله الصراع”.
وأكد زهرا ان “دور المسيحيين هو في تفاعلهم مع مجتماعتهم وواجبهم ان يكونوا طليعيين يبشرون بحقوق الانسان وكرامته والعدالة وعدم السكوت عن الظلم”، وسأل: “هل مصلحة المسيحيين في تحالف الاقليات وتصنيف اناسهم غرباء في المجتمعات ذات الاغلبية المسلمة؟ أكيد كلا، وبالتالي نرفض ما يجري في حق المسيحيين وغيرهم ونحرص على استمرار الدور المسيحي الفاعل والمؤثر والمشع”.
وعن هجوم قوى 8 اذار على الرئيس ميشال سليمان، قال زهرا ان “له عدة اسباب اولها حرب استباقية على تشكيل الحكومة الواقعية التي ينوي الرئيسان تشكيلها، واتهام الرئيس بالسعي الى التمديد هو تبرير لهم للوصول الى الفراغ لان مشروع حزب الله لا يحتمل وجود دولة ورئيسا حريصا على وحدة البلاد وسيادتها، كما يمارس الرئيس سليمان حاليا، وهذا سر عدائية 8 اذار له واستعدادهم للفراغ كخطوة على طريق تحقيق مشروعهم السياسي الذي لا يوافق عليه احد من الفريق السيادي”.
وأكد ان “المهم ان نحترم تداول السلطة والمواعيد الدستورية وليس مسموحا ان يكون مطروح ان هناك خطر الفراغ اذا اردنا ان نحترم الديموقراطية واساليب ممارستها”.
وردا على سؤال، ختم زهرا مؤكدا ان “لا خوف لدى حزب الله من وصول عون (العماد ميشال عون) الى الرئاسة بعد مواقفه الاخيرة التي حسم فيها تأييده استمرار حمل الحزب للسلاح حتى انتهاء كل قضايا المنطقة! واليوم لا مشكلة لدى عون مع السلاح غير الشرعي ومع تدخل حزب الله في سوريا وعلى هذا الاساس لن يتردد الحزب في تأييده”.
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
هنري حلو: جميع اللبنانيين بيئة حاضنة للجيش
في القضاء على كل ظواهر التطرف والإرهاب
 
(أ.ل) – دان عضو جبهة النضال الوطني النائب هنري حلو الإعتداءين اللذين تعرّض لهما الجيش اللبناني في صيدا أمس، وعزّى قيادة الجيش باستشهاد الرقيب سامر رزق. وشدد حلو على أن “اللبنانيين جميعاً، بمختلف طوائفهم ومناطقهم وانتماءاتهم السياسية، يدينون هذه الأعمال الإرهابية، ويرفضون اي مساس بالجيش، ويدعمون المؤسسة العسكرية في التصدي بحزم لكل من يعتدي عليها، ولكل من يحاول العبث بأمن لبنان”.
وختم قائلاً إن “رهان اللبنانيين كان ولا يزال على الجيش حامياً للحدود، وضامناً للإستقرار، وهم جميعاً يشكلون بيئة حاضنة للجيش ومؤيدة له في القضاء على كل ظواهر التطرف والإرهاب الغريبة عن مجتمعنا”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
 
نديم الجميل: الالتفاف حول الجيش ضرورة لانقاذ البلد

(أ.ل) – اتصل النائب نديم الجميل بقائد الجيش العماد جان قهوجي معزيا باستشهاد الرقيب سامر رزق في مجدليون .
واستنكر الجميل “حادثتي صيدا واستهداف الجيش اللبناني”، لافتا الى أن “احترام المؤسسة العسكرية واجب لا خيار، والالتفاف حولها ضرورة لانقاذ البلد الذي يشهد مؤخرا تفشي ظاهرة الارهاب بمختلف أنواعه”. وتساءل الجميل “الى متى سيبقى الجيش والمواطن اللبناني هما اللذان يدفعان الثمن”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــ
الداوود يحيّي الجيش في معركته الواحدة
ضد العدو الإسرائيلي والجماعات الإرهابية
 
(أ.ل) – أصدر الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي النائب السابق فيصل الداوود البيان الأتي:
ليس مصادفة ان يتزامن الاعتداء الإرهابي الغادر على حواجز الجيش اللبناني عند الأولى ومجدليون وبقسطا في صيدا وشرقها، مع العدوان الإسرائيلي على السيادة اللبنانية ومحاولة اختراق للحدود عند الخط الأزرق، وفي الاعتداءين تصدى الجيش الوطني لهما، مسجلاً مزيداً من البطولات ومقدماً الشهداء والجرحى، كما في مسيرته بمواجهة العدو الإسرائيلي والإرهاب التكفيري، وهما وجهين لعملة واحدة، والمعركة ضدهما واحدة مع يهود الخارج ويهود الداخل. أضاف الداوود: إننا نحيي الجيش الذي نعتز به حامياً للحدود بعقيدة قتالية ضد العدو الإسرائيلي، وهي ليست المرة الأولى التي يقوم بواجبه الوطني في التصدي له، كما ان معركته مع الإرهاب بدأت منذ أحداث الضنّية في نهاية العام 1999، وهي استمرت في معارك مخيم نهر البارد، وتواصلت مع ظاهرة احمد الأسير، ومع مجموعات مسلحة تتلطى بالاسلام وهو منها براء، لانه دين الرأفة والمحبة والتسامح والغفران والنهي عن التكفير والإجرام وقتل الإبراء.
اننا نتقدم من قيادة الجيش بالتعازي بشهدائه ومن عائلاتهم ونتمنى للجرحى الشفاء العاجل، وندعو الى اوسع تضامن وطني والتفاف لبناني جامع حول المؤسسة العسكرية التي هي الملاذ للحفاظ على السيادة وصيانة السلم الأهلي وترسيخ الوحدة الوطنية.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 قهوجي التقى شتروغر ورئيس مكتب التعاون الدفاعي الأميركي

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة، مدير الشؤون السياسية والمدنية في اليونيفيل السيد ميلوش شتروغر، في زيارة وداعية، لمناسبة انتهاء مهمته في لبنان، قدم خلالها التعزية باستشهاد أحد العسكريين يوم أمس، وقد شكره قائد الجيش على الجهود الكبيرة التي بذلها طوال فترة مسؤولياته، ثم استقبل العماد قهوجي رئيس مكتب التعاون الدفاعي الأميركي العقيد Antonio Banchs، يرافقه المقدم Uli Calvo، في زيارة وداعية لمناسبة انتهاء مهمة الأخير في لبنان.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
قبلان: الاعتداء على الجيش عمل ارهابي جبان

(أ.ل) – رأى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى سماحة الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان في الاعتداء على الجيش اللبناني عدوانا على كل اللبنانيين الذين يعتبرون جيشهم الضمانة الكبرى لحفظ السلم الاهلي وحماية الوطن من الاعتداءات والمخاطر والتهديدات، فما جرى عمل ارهابي جبان يهدف الى ضرب قوة لبنان المتمثلة في جيشه الذي يقدم اسمى التضحيات للدفاع عن الوطن واهله وعلى اللبنانيين ان يقفوا خلف جيشهم لحفظ لبنان واستقراره فيبادروا الى توفير الدعم الشعبي والاحتضان الوطني ليظل هذا الجيش درع الوطن وسياجه، ونحن ندعم بكل ما اوتينا من قوة مؤسسة الجيش والقوى الامنية لنكون بالمرصاد لكل حاقد ومتأمر ومندس.
وحمل الشيخ قبلان السياسيين مسؤولية تأمين شبكة امان سياسية تساعد الجيش في ضبط الامن وحفظ الوطن واستقراره، وعليهم ان يشكلوا حكومة وطنية جامعة لكل مكونات الشعب اللبناني تكون المرجعية السياسية المولجة والقادرة على دفع الاخطار عن لبنان وتكون موضع لقاء وتشاور كل مكونات الشعب اللبناني، ولا سيما ان لبنان بحاجة الى تفاهم وحوار ومشاورات لان بقاء الوضع على حاله بدون حكومة جامعة يضر بحال لبنان خاصة اننا في طريقنا الى الاستحقاق الرئاسي لذلك علينا ان نجمع شملنا ونحدد مسيرتنا ونستعد للطوارىء القادمة الينا فلبنان بحاجة الى ارادة جامعة وناشطة تضع الامور في نصابها وتتحرك بدون شخصانية وانانية وتعصب.
وطالب سماحته بالاستعداد لاجراء انتخابات رئاسية جديدة لنكون دائما في امن وامان ونتحرك لمصلحة الوطن والشعب فالامور لا تبشر بخير ولبنان بحاجة ماسة الى وحدة الصف وحكومة جامعة وتوجه لاختيار رئيس المستقبل من عقلاء لبنان المجربين المخلصين في الحياة السياسة .
وعزى الشيخ قبلان قيادة الجيش وذوي الشهيد سامر رزق متمنيا للجرحى الشفاء العاجل سائلا المولى ان يحفظ لبنان من كيد المتأمرين واجرام الارهابين.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
السعودي: الاعتداء على الجيش اعتداء على اهل صيدا

(أ.ل) – اكد رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي في تصريح، “ان اي اعتداء على الجيش اللبناني هو اعتداء على اهل صيدا قبل اي شيء، لان هذا الاعتداء هو حادث مؤسف للغاية”.
وقال: “نحن كأبناء المدينة نشد على ايادي الجيش قيادة وضباطا وافرادا لانه صمام امان لهذا الوطن ومن دونه لم يكن هناك وطن”.
وقال:” يجب علينا ان نعرف تفاصيله جيدا ومن وراءه وما الهدف منه، وهل هو من صنع أناس انتحاريين مدججين بأحزمة ناسفة او رمي قنابل يدوية”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المفتي قباني بعد لقائه وفدا من معلولا: لاطلاق سراح المطرانين والراهبات

(أ.ل) – اعتبر مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني ان “أي تعرض لكنيسة أو راهبة أو مطران هو تعرض للمسيحيين جميعا”، مشددا على ان “الاسلام لا يجيز مثل هذه التصرفات”.
ودعا قباني بعد لقائه وفدا من بلدة معلولا، خاطفي الراهبات والمطرانين يوحنا ابراهيم وبولس يازجي إلى “اطلاقهم بأسرع وقت ممكن وتسليمهم إلى أقرب مرجعية دينية مسيحية”.
وتوجه إلى قادة العالم العربي، داعيا إياهم “للاسراع بإنقاذ المنطقة قبل تحويل الصراع إلى صراع اسلامي مسيحي”، معتبرا ان “ما يجري في العراق ومصر وسوريا يصب في هذا الاتجاه”.
وأشار المفتي إلى ان “سوريا هي نموذج للعلاقة الطيبة بين المسلمين والمسيحيين”، مستنكرا التعرض لمعلولا، وقال: ” إذا كان صحيحا ما تقوله الجماعات التي أخذت الراهبات بأنهم يريدون سلامتهن فعليهم تسليمهن بأسرع وقت”.
ورأى ان “ما يجري في العالم العربي من صراعات هو من عمل الاجنبي الذي يعمل لولادة شرق أوسط جديد”، مشيرا إلى ان “هذا الخطر يطال دول الخليج العربي أيضا”.
من جهتها، تمنت أنطوانيت نصرالله باسم الوفد على المفتي قباني “القيام بما يستطيع من أجل الافراج عن الراهبات والمخطوفين السبعة من أبناء معلولا الذين خطفوا في أيلول”.
كما تحدثت عن أهمية معلولا التارخية وموقعها وعن أعمال المسلحين الذين قتلوا وخطفوا أبناء المدينة دون مبرر وضربوا تعاليم الاسلام.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش: انتحاري فجر نفسه على حاجز للجيش في الأولي

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، يوم أمس، البيان الآتي:
عند الساعة 21.15 من مساء اليوم، أقدم رجل مسلّح على تجاوز حاجز الأولي التابع للجيش اللبناني- شمال صيدا ورمي قنبلة يدوية باتجاهه، ما أسفر عن إصابة عسكريين اثنين بجروح. وقد رد عناصر الحاجز بالنار على الشخص المذكور ما أدى إلى مقتله.
وعند الساعة 22,00، ولدى وصول سيارة رباعية الدفع نوع (Envoy) تقل ثلاثة مسلحين إلى حاجز الجيش في محلة مجدليون- صيدا، ترجل أحدهم وأقدم على تفجير نفسه بواسطة رمانة يدوية، ما أسفر عن مقتله واستشهاد أحد العسكريين وجرح أخر، وقد قام عناصر الحاجز بإطلاق النار على المسلحين الآخرين وقتلهما.
حضر خبير عسكري للكشف على السيارة والتأكد من خلوها من أي جسم مشبوه، وباشرت الشرطة العسكرية التحقيق بإشراف القضاء المختص. (انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

حبلي: سموم خطباء الفتنة توّلد الإنتحاريين الجدد

(أ.ل) – إستنكر امام مسجد سيدنا ابراهيم في صيدا الشيخ صهيب حبلي محاولات بعض المشايخ تصوير الجناة وكأنهم هم الضحية، واستغرب كيف ان هؤلاء المنتمين الى فريق سياسي معروف في صيدا أن يطالب بإدانة الجيش بدل من الوقوف الى جانبه ودعمه في التصدي للإرهابيين، كما دان محاولة اولئك المشايخ ان يصور الأمور وكأن الجيش قام بقتل مدنيين أبرياء تحت ذريعة انه لم تعرض المؤسسة العسكرية صوراً للأسلحة التي كانت بحوزة المجموعة الارهابية التي هاجمت حواجز الجيش، وأضاف: “لعل هذا ما يدعو فعلاً للريبة والشك بمواقف تلك الفئة من المشايخ التي لا تعبر بالطبع عن حقيقة موقف وعلماء أهل السنة.
وإذ دان حبلي بعد مشاركته بإجتماع دار الفتوى في صيدا بدعوة من المفتي سوسان محاولة إستهداف الجيش الوطني  والسعي للعبث بأمن الوطن، عبر السعي للنيل المؤسسة التي تعتبر الحاضن لجميع اللبنانيين، اعتبر ان الكشف عن انتماء المجموعة التي هاجمت نقاط الجيش أتى ليؤكد انها تشكل امتدادا لمشهد أحداث عبرا، وهو تأكيد على ما حذرنا منه سابقا من المشروع المشبوه الساعي لضرب وحدة لبنان وأمنه واستقراره”.
كما اكد ان  كل من يظن ان مشروع التكفير وصل الى نهايته فهو مخطىء، لكن الذي تغيّر ان من كان يعمل في العلن بات الآن يخطط وينفذ مشاريعه في الخفاء، لكن بمنسوب أكبر من الحقد، وهذا ما يزيد من درجة خطورة هذا المشروع.
وتعليقاً على الحوادث الأمنية التي شهدتها منطقتي مجدليون وجسر الأولي مساء الأحد رأى حبلي انها “لا تتفصل عن التوتر الحدودي الذي حصل في الناقورة، وهو ما يشير الى ان مسلسل إستهداف لبنان وأمنه وجيشه، يأتي في سياق كامل متكامل يهدف لزعزعة الإستقرار، الذي ما كان ليتأمن لولا حكمة ووعي قيادة جيشنا الوطني الذي يسهر على منع وقوع الفتنة بين أبناء الوطن الواحد، واذا توجه حبلي بالتعزية في استشهاد الرقيب سامر رزق تمنى لجرحى الجيش اللبناني الشفاء العاجل مؤكدا ان الدماء التي يدفعها الجيش ما هي الا فدية لحفظ الوطن من المتربصين بأمنه والساعين الى النيل من صموده واستقراره.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــ
لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان:
الذين يستهدفون الجيش لا ينتمون إلا أيّ دين
 
(أ.ل) – ندّد لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان بالإعتداء الآثم الذي تعرض له الجيش اللبناني في صيدا عاصمة الجنوب المقاوم, معتبراً  أن هذا الإستهداف المجرم يشكل تهديداّ لكل اللبنانيين بمختلف مذاهبهم وطوائفهم, فهؤلاء المجرمين الذين يستهدفون الجيش لا ينتمون إلى أيّ دين فإنتمائهم وتوجهاتهم هو للخراب والدمار والقتل, وإلتزام أوامر أسيادهم عملاء دول الإستكبار العالمي.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
“أمل”: الاعتداء على الجيش طعنة في الظهر ومحاولة لارباك الساحة اللبنانية

(أ.ل) – اعتبرت حركة امل في بيان صادر عن مكتبها السياسي انه في اللحظة التي يسهر فيها الجيش اللبناني على الحدود لحماية الوطن يستهدفه اعتداء آثم في منطقة صيدا ومجدليون من مجموعات تكفيرية انما يشكل طعنة في الظهر ومحاولة لارباك الساحة اللبنانية، وهو غريب عن اهل هذه المنطقة العزيزة من لبنان التي كانت دوماً عنواناً للوطنية والمقاومة.
واضاف بيان المكتب السياسي ان الانشكاف السياسي الذي يشهده لبنان عبر تعطيل مؤسساته يجب ان يتوقف لصالح تشكيل حكومة وطنية جامعة، تؤمن غطاء سياسياً وتحصيناً يمنع الاختراقات الامنية ويفوت الفرصة على الذين يحاولون استدراج لبنان الى منعطفات خطيرة.
وختم بيان المكتب السياسي لحركة أمل بالتأكيد على الوقوف الى جانب الجيش مقدماً التعازي بشهيد المؤسسة العسكرية.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
منقارة: للوقوف خلف الجيش اللبناني في تصديه
للعدو الإسرائيلي ومواجهة الأعمال الإرهابية

(أ.ل) – دان “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي، عضو جبهة العمل الإسلامي واتحاد علماء بلاد الشام”  فضيلة الشيخ هاشم الاعتداء الآثم الذي تعرض له الجيش اللبناني في منطقة جسر الأولي والذي جاء بالتوازي مع الأجرام الإسرائيلي بحق جيشنا الوطني على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة في منطقة الناقورة ، ودعا فضيلته الشعب اللبناني كافة الى الوقوف خلف جيشه في مواجهة العدو الإسرائيلي على الحدود  وفي مواجهة كل الاعمال الإرهابية التي تستهدفه في الداخل ، ووصف فضيلته الاعتداء على الجيش اللبناني في صيدا بالمبرمج والمتزامن مع أجندات صهيونية لضرب استقرار لبنان من خلال استهداف صمام الأمان الوطني والأهلي متسائلاً عن ازدواجية استهداف الجيش وإلى خطورة السكوت والتراخي في حفظ الأمن.
وأكد فضيلته أن أي استهداف للمؤسسات العسكرية والأمنية هو بمثابة تواطئ مع العدو الإسرائيلي بشكل مباشر أو غير مباشر لتفريغ الساحة الداخلية اللبنانية وكشفها تسهيلاً لمهمات الموساد الاجرامية في لبنان التي تخدم استمرار الاحتلال للأراضي اللبنانية والعربية . وقال فضيلته المعركة مع العدو الاسرائيلي لها كل الأولويات في حشد الطاقات والاعتداء الإسرائيلي الأخير يؤكد اهمية المعادلة الوطنية في وجهه بثلاثية الجيش الشعب والمقاومة التي يريد البعض النيل منها خدمة لنفس الاهداف المشبوهة التي يقوم بها من يعتدي على الجيش في الداخل.
وختم فضيلته بالقول أن الجيش اللبناني بتصديه الشجاع للعدو الاسرائيلي يصوب للبنانيين والعرب والمسلمين بوصلة المعركة الحقيقية مع العدو الأوحد للأمة في هذا الشرق والهدف الأسمى الذي يستوجب كل الدعم والتأييد.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
القطان: استهداف الجيش مصلحة اسرائيلية

(أ.ل) – نوَّهت جمعية “قولنا والعمل” في لبنان ورئيسها الشيخ أحمد القطان بجهود الجيش اللبناني ورده الحازم على اختراق الحدود الجنوبية مع فلسطين المحتلة عند رأس الناقورة من قبل العدو الأسرائيلي الغاشم الذي لا يردعه شيء سوى المقاومة.
كما وأكد القطان على أنَّ هذه الحادثة تقوي يقيننا وإيماننا بمعادلة (الجيش والشعب والمقاومة).
واعتبر القطان ان تلاحم الشعب والمقاومة مع الجيش وعدم الإنجرار لسياسة الغرب يقوي لبنان ويردع أي طامع بأرضه أو مياهه أو ثرواته النفطية.
وفي سياق آخر دان القطان ما تعرض له الجيش اللبناني مساء أمس من هجوم إرهابي تكفيري على حاجزي الأولي ومجدليون واعتبر هذه الإعتداءات ضد الجيش بعيدة عن ثقافتنا اللبنانية وتصب حتماً في مصلحة العدو الإسرائيلي بل وقد تكون بالتنسيق معه وذلك لتخريب الأستقرار اللبناني.وأن كل هذه الحوادث المشبوهة باتت مكشوفة والجيش يتصدى لها وبحزم.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
الهيئة النسائية في الاتحاد البيروتي أطلقت حملة لمساعدة النازحين

(أ.ل) – أطلقت الهيئة النسائية في الاتحاد البيروتي والجمعيات العاملة في اطاره حملة شعبية لدعم الاخوة النازحين السوريين من أجل اتقاء البرد القارس والصقيع الذي خلفته “ألكسا” بعنوان “الرد على مخلفات ألكسا”. وهي تدعو أبناء بيروت والمناطق لتقديم كل أنواع الدعم وخصوصا الملابس الشتوية القديمة والجديدة (كنزات، بنطالونات، قمصان، كلسات، حرامات…) لتمكنهم من مواجهة أيام الشتاء القادم. يضع الاتحاد مراكزه الثلاثة الواقعة في فردان، رأس بيروت وسليم سلام لاستلام الدعم والتبرعات.
– المركز الرئيسي: فردان – مقابل سينما كونكورد – بناية أبو شلش – الطابق الاول.
– مركز رأس بيروت: المنارة – طلعة نادي الرياضي – بناية وزني – الطابق الثاني – شقة خمسة.
– مركز سليم سلام: نزلة الاطفائية – فوق مركز نور الطبي – بناية فواز – سنتر فرح – الطابق الثاني.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش نعت الشهيد سامر رزق

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، اليوم الإثنين 16/12/2013 البيان الآتي:
نعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه  الرقيب سامر يوسف رزق الذي استشهد بتاريخ 15/12/2013 أثناء قيامه بتنفيذ مهمة حفظ أمن واستقرار في محلة مجدليون- صيدا، وفي ما يلي نبذة عن حياته:  
– من مواليد 19/5/1985 – بلدة: القاع- قضاء بعلبك – تطوع في الجيش بتاريخ 12 /9/ 2005. – حائز وسام مكافحة الإرهاب، وتنويه العماد قائد الجيش وتهنئته عدة مرات – متأهل وله ولد واحد.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
برقية من اتحاد المحامين العرب الى الجامعة العربية:
لموقف شجاع من تصريحات كيري الاخيرة

(أ.ل) – وجه اتحاد المحامين العرب برقية الى جامعة الدول العربية، لمناسبة اجتماعها على مستوى وزراء الخارجية العرب جاء فيها:
“لمناسبة إنعقاد إجتماعكم الطارىء بتاريخ 21/12/2013، يرى إتحاد المحامين العرب أن يضع على جدول أعمال هذا الإجتماع موقفه بشأن التصريحات الأخيرة التى أدلى بها وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية وهو وفق ما يلي:
تأبى الإدارة الأميركية إلا أن تكشف فى كل مرة عن حقيقة علاقتها بربيبتها دولة الكيان الصهيوني ضاربة عرض الحائط بكل مبادىء العدالة والقانون الدولي وما تدعيه من أنها راعية السلام فى المنطقة. فيطلع علينا وزير خارجيتها كيري بالإعلان للكيان الصهيوني أن زيارته للمنطقة تأتي لطمأنة دولة الإغتصاب والعدوان، ولتأكيد خوفه على أمنها من جيرانها، وأن الحل لأمنها حسب ما يراه كيري هو بإيجاد قوة عسكرية على حدود فلسطين مع الأردن غور الأردن، ناسيا أو متناسيا إعتداءاتها المستمرة على أبناء شعبنا الفلسطيني فى جنين وغزة والقدس ولبنان وسوريا والأردن ومصر والسودان وليبيا وسواها.
إن اتحاد المحامين العرب يدين هذا الموقف ويرفض ما جاء فى تصريحات الوزير الصهيوأمريكي لأنه يكرس إحتلال الأرض ويضع حق العودة فى مهب الريح ويطالبكم باتخاذ موقف واضح ومعلن بشجب وإدانة هذه التصريحات والرد عليها بالشكل المناسب فى كل ما يؤلم العدو ويحبط مخططاته، إذ لا يجوز الإستمرار بالغوص بمتاهات ما يسمى بالمفاوضات والإدارة الأميركية الضامنة لها تمثل بكل مواقفها وإمكاناتها العدو الصهيوني بوجه شعبنا الفلسطيني بخاصة وشعبنا العربي بعامة.
الأمة بانتظار موقف شجاع من النظام الرسمي العربي الذي غاب منذ زمن بعيد. ويبقى أطفال فلسطين هم الضمانة لتفجير إنتفاضة جديدة تضيء هذا الليل البهيم وترفع الظلم والإستبداد عن الشعب الفلسطيني، وسنكون دائما معهم وإلى جانبهم فى الصفوف الأولى والسند والظهر الذي يدافع عن ثرى فلسطين المغتصبة أرضا وشعبا”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
البزري حذر من ان تتحول الساحة الصيداوية إلى ساحة رسائل أمنية

(أ.ل) – أشار رئيس بلدية صيدا السابق عبد الرحمن البزري إلى ان “ما حدث في صيدا بالأمس هو تطور أمني نوعي لم تشهده المدينة من قبل”، مديناً بشدة “الاعتداء الآثم على الجيش اللبناني”.
وفي حديث لمصدر إعلامي، حذر من أن “تتحول الساحة الصيداوية إلى ساحة رسائل أمنية”، مشدداً على “ضرورة الالتفاف حول المؤسسة العسكرية خاصة، وأن هناك قوى تكفيرية تريد التعدي على جيشنا الوطني”، مشيراً إلى أن “أهل صيدا يقدرون تضحيات الجيش في سبيل الوطن اللبناني”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ

 
وفد معهد الدعوة الجامعي للدرسات الإسلامية عاد من طهران:
لضرورة التصدي لمؤامرات الفتنة والتفتيت
ومحاولات بثّ الفرقة بين المسلمين

(أ.ل) – عاد وفد معهد الدعوة الجامعي للدرسات الإسلامية برئاسة سماحة الشيخ د. عبد الناصر جبري, من زيارته للجمهورية الإسلامية الإيرانية، بعد أن قام الوفد بسلسلة لقاءات تربوية وتعليمية، أثمرت عن توقيع إتفاقية تعاون علمي وأكاديمي بين معهد الدعوة الجامعي للدرسات الإسلامية ممثلةً برئيسها الشيخ د.عبد الناصر جبري وجامعة المذاهب الإسلامية ممثلةً برئيسها الشيخ الدكتور أحمد مبلغي.
وزار الشيخ د.جبري والوفد المرافق له، مجمع البحوث الإسلامية التابع للعتبة الرضوية الطاهرة في مدينة مشهد، والتقى مديره العام سماحة الشيخ واعظ زاده الخراساني، حيث إطلع الوفد عن كثب على النشاطات العلمية والبحثية في هذا المجمع، وزار أيضاً إدارة التبليغ في الحوزة العلمية في مشهد والوسائل الإعلامية التابعة لها مشيداً بإنجازات مجمع البحوث الإسلامية ونشاطاته العلمية، متمنياً مزيداً من التواصل والتعاون بين معهد الدعوة الجامعي للدرسات الإسلامية ومجمع البحوث الإسلامية.
وزار الوفد جامعة الاديان والمذاهب في مدينة قم، حيث ألقى الشيخ د. جبري محاضرة على طلاب شهادتي الماجستير والدكتورة، شدّد فيها على ضرورة الوحدة بين المسلمين، والوقوف بوجه الصهاينة والدول الإستكبارية التي تريد الهيمنة على ثروات الأمة، ولبى الشيخ د. جبري والوفد المرافق دعوة الغذاء التي أقيمت على شرفهم. واطلع الشيخ د. جبري من اللجنة المعدّة لعقد المؤتمر العلميّ في الردّ على التكفريين والمضللين، على التحضيرات لعقد هذا المؤتمر.
وفي ختام الزيارة التقى سماحة الشيخ د. عبد الناصر جبري والوفد المرافق له بالمرجع الديني آية الله الشيخ ناصر مكارم الشيرازي، وتبادل الجانبان عدةّ مواضيع لا سيما المتعلقة بوحدة الأمة الإسلامية، والأوضاع الراهنة والتحديات التي تواجهها، مشدّدين على ضرورة التصدي لمؤامرة الفتنة والتفتيت ومحاولات بثّ الفرقة المذهبية بين المسلمين.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
التوحيد العربي: للالتفاف حول الجيش

(أ.ل) – استنكرت أمانة الإعلام في حزب التوحيد العربي في بيان اليوم “الإعتداءين الأرهابيين ضد المؤسسة العسكرية في صيدا”، محملة “جهات ارهابية مسؤولية هذا الاعتداء”.
وشددت “على ضرورة الإلتفاف حول المؤسسة العسكرية وسائر الأجهزة الأمنية في مواجهة كل العابثين بأمن المواطنين والنيل من الجيش”، داعية الى “عدم توفير الجهود من أجل تخفيف حدة الإحتقان الداخلي والدعوات التحريضية الهادفة للعبث بأمن البلاد”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
التجمع العربي لدعم خيار المقاومة: بقايا للبيع
 
(أ.ل) –  التحليل الإخباري الذي يصدر عن التجمع العربي والإسلامي لدعم خيار المقاومة الذي جاء فيه: تتسارع خطى الاحداث على الساحات المعبوث بها اميركيا وبالتكافل والتضامن مع وارثي العقل العصاباتي الشرير من بني صهيون الى بقايا القريضيين في بلاد العرب والمسلمين ,والاهم على الساحة السورية حيث يكتب تاريخ سيكون بنتائجه ,الاهم في تاريخ المنطقة منذ ما بعد نزول الرسالات السماوية على البشر، لان تلك النتائج ستكون البشارة النهائية في تخليص الاديان من الذين عبثوا بسماحتها ,وكشف الذين زوروا ما انزل للبشر امام اعين الخليقة من اجل التحكم بالذين ولدتهم امهاتهم احرارا، واولئك عند اسيادهم هم العبيد.
ثلاث محطات تعطي الصورة الكاملة لمن يريد ان يقرأ العبر دون احكام مسبقة، وكأنه يفرأ المعطيات بالتحليل دون اسقاط العواطف التي حولت البعض الى غرائزيين اكثر من الغرائزية الفطرية.
الاولى ما جرى في الشمال السوري بين العصابات التي تديرها الولايات المتحدة وبريطانيا والسعودية وتركيا، بحيث ان الافاعي والمربين لم يرحموا بعضهم بعض، فـ”رئيس الاركان” الميليشيات الاميركية سليم ادريس، توارى عن الانظار بعد استيلاء “الجبهة الاسلامية”على مواقعه، ومخازن الاسلحة “غير الفتاكة” التي سلمته اياها واشاطن، وضمنها صواريخ ضد الطائرات واخرى مضادة للدروع وهي “غير قاتلة”.
بمعنى اخر اذا صحت رواية ان ادريس نفسه سلم الاسلحة عبر ابن عمه، يكون العم سام” اكل الضرب “والعم ادريس اكل الطعم “وعملهاعالصنارة”.. وصحتين للاثنين، اخذا بعين الاعتبار ما اعتبرته الصحافة الاميركية ان ما حصل ليس فقط خسارة اسلحة بل خسارة كل الخطة الاميركية في سوريا.
اما الثانية، فهي جزم عدد من القادة الاسرائيليين ان الحرب المقبلة مع المقاومة في لبنان باتت حتمية، وحزب الله العدو الاكثر ذكاء. اكتشاف الصهاينة ان الحرب حتمية، يساوي اكتشاف عشاق اميركا في لبنان ان الدولار الاميركي قيمته اكثر من الريـال السعودي في السوق، وكأن “اعدوا لهم” على طريقة قبيلة ال سعود في اجبارهم على دفع اثمان صفقات السلاح…طبعا حتمية وسوف ينهزمون.
اما الثالتة، فهي تراجع احترام اميركا في العالم بحسب استطلاع اميركي، واتساع الهوة بين اغنياء اميركا، وفقرائها، وهم الاغلبون، والدعوة الى وجوب ان تهتم اميركا بشؤونها الخاصة، ما يعني ترك العملاء لمصيرهم كي يتدبروا امورهم وان على مراحل.
هناك شعور يمكن ان يتلمسه المرء عند سماع اي متعاون محلي جدي مع الاميركيين، بان النهاية تقترب، ولم يعد ينفع التشاطر، والذكي من يبيع السلاح الاميركي. ولكن لا يوجد شاري.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
طيران ليلي للقوات الجوية اللبنانية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه اليوم الإثنين 16/12/2013 البيان الآتي:
بتاريخي 17- 18 / 12 / 2013، ما بين الساعة 17.00 والساعة 24.00 من كل يوم، ستقوم طوافات تابعة للقوات الجوية بتنفيذ طيران ليلي، والانتقال بين القواعد الجوية التالية: رياق، القليعات، حامات وبيروت.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
فينيسيا بيروت يشارك في ملتقى سوق السياحة الفاخرة في “كان” الفرنسية

(أ.ل) – لا تزال العاصمة اللبنانية بيروت تشكل مقصدا رئيسيا للسياح من جميع أنحاء العالم الا ان عدد كبير من الزوار من دول اخرى بدات تبدي اهتماما بالقدوم للسياحة في لبنان نظرا للتسهيلات المغرية ووسائل الترفيه المتعددة التي تقدمها بيروت.
وقالت مسؤولة في احد الفنادق الرئيسية في العاصمة الللبنانية ان عدد كبير من السواح المحتملين من اسواق جديدة مثل المكسيك واميركا الجنوبية سعوا للحصول على معلومات عن لبنان وابدوا اهتماما بالسياحة فيه وذلك خلال مشاركة الفندق في ملتقي سوق السياحة الفاخرة في مدينة كان الفرنسية.
وقالت السيدة جانيت ابراهامز مديرة التسويق والمبيعات والإيرادات لفندقي فينيسيا و لو فاندوم بيروت :”لقد كانت بيروت دائما وجهة رئيسة مع مزيج فريد من الثقافة والمعاصرة وبريق الماضي و جمال البلاد وهذا  لفت انتباه جمهور جديد خلال الحدث الاخير خاصة بعد حصول بيروت على جوائز عالمية كواحدة من ابرز الوجهات السياحية في العالم.”
واضافت” لا نزال نشهد نموا متواصلا  من الأسواق الأوروبية التقليدية و استفسارات جديدة من أمريكا الجنوبية والمكسيك في حين وردت طلبات من سواح جدد لقضاء الشتاء في لبنان للتمتع بتجربة التزلج بالتعاون مع شركائنا في فندق انتركونتيننتال مزار اضافة الى المشاركة في احتفالات راس السنة باعتبار بيروت عاصمة الحفلات الممتعة من العالم”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حفل تخريج دورة تلامذة رتباء

(أ.ل) – أقيم في ثكنة محمد مكي – بعلبك بتاريخ 14/12/2013، حفل تخريج دورة تلامذة رتباء باسم المؤهل الشهيد مصطفى الضاحي، بعد أن أنهوا بنجاح فترة التدريب المقررة لهم. ترأس الحفل قائد معهد التعليم العميد الركن غسان أبو فيصل ممثلاً قائد الجيش العماد جان قهوجي، وحضره حشد من الضباط.
وقد ألقى العميد الركن أبو فيصل كلمة بالمناسبة، هنّأ فيها المتخرجين، مشدداً على أهمية دور الرتباء في الجيش، الذين يشكلون عصب الجسم العسكري، وأضاف مخاطباً المتخرجين: “تقفون الآن على عتبة مرحلة جديدة، سيكون فيها الاختبار على غير ما درجتم عليه. إنه اختبار الميدان في وحداتكم، حيث يخوض قسم من جنودنا، غمار مهمات الحفاظ على الأمن والاستقرار في مواجهة الإرهاب والعابثين بالأمن، فيما تبقى أصابع جنودنا الآخرين مشدودة على الزناد، لمواجهة ما يخطط له العدو الإسرائيلي الغاصب ضدّ الوطن. إنه اختبار التضحية والبطولة المتجدد باستمرار، والذي ارتفع فيه الكثير من رفاقكم شهداء وجرحى على مذبح الوطن”.
وفي ختام الحفل تم توزيع الشهادات على المتخرجين، وإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية للدورة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
جعجع دان الاعتداء على الجيش:
على الدولة ان تمنع بالقوة اللازمة التلاعب بالامن

(أ.ل) – صدر عن رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع البيان الآتي:
دان رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع الاعتداء السافر على الجيش في صيدا أمس، معتبراً انه “يؤكد من جديد أهمية ان تأخذ الدولة الامور وحدها وبيدها، وان تحتكر وحدها ومن دون سواها، حق استعمال السلاح على ارضنا”.
واضاف جعجع: “على الدولة ان تمنع بالقوة اللازمة التلاعب بالامن الذي يهدّد الاستقرار الامني وبالتالي المعيشي في هذا الظرف الصعب، حتى لا تتفاقم مأساة اللبنانيين، فالسلاح يجرّ السلاح واللبنانيون يدفعون الثمن من ارواحهم وجنودهم”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش: توقيف أشخاص من التابعية السورية في عرسال

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، بتاريخ 14/12/2013 البيان الآتي:
في إطار الحفاظ على الأمن والاستقرار وضبط الحدود، أوقفت قوى الجيش مساء أمس في منطقة وادي حميد – عرسال، سيارة نوع بيك آب بداخلها ثلاثة أشخاص من التابعية السورية، لمحاولتهم دخول الأراضي اللبنانية بصورة غير شرعية، وضبطت بحوزتهم كمية من الأسلحة الحربية الخفيفة والذخائر والرمانات اليدوية، بالإضافة إلى أجهزة لاسلكية وأعتدة عسكرية متنوعة.
من جهة أخرى، تدخلت قوة من الجيش في محلة كفرحبو – الضنية ليل أمس، إثر حصول تبادل إطلاق نار بين مواطنين على خلفية عائلية وسقوط عدد من الجرحى، حيث أعادت الوضع إلى طبيعته، وضبطت أسلحة وذخائر بنتيجة عمليات الدهم التي قامت بها. كما أوقفت وحدات الجيش في محلة الدلهمية – الشوف ليل الأول من أمس، ثمانية أشخاص يستقلون ثلاث سيارات، وذلك لحيازتهم عدد من البنادق والمسدسات الحربية والذخائر العائدة لها و الأجهزة اللاسلكية، وتجول بعضهم من دون أوراق ثبوتية.
تم تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة، وبوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ

انتهت النشرة
 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

نشرة الإثنين 16 كانون الأول 2013 العدد2451

ميقاتي: لا يسمح لأي كان بالعبث بالأمن والنيل من دور المؤسسة العسكرية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *