الرئيسية / News / Latest / نشرة الثلاثاء 10 كانون الأول 2013 العدد2447

نشرة الثلاثاء 10 كانون الأول 2013 العدد2447

أعلن التقرير النهائي لمشروع قانون سلسلة الرتب والرواتب ورفعه لـ2300 مليار
كنعان: راعينا الحقوق والإمكانات وأثبتنا أن اللجان ليست مقبرة المشاريع

 

(أ.ل) – عقد رئيس اللجنة الفرعية المكلفة مشروع سلسلة الرتب والرواتب النائب ابراهيم كنعان، مؤتمرا صحافيا في ساحة النجمة، في حضور أعضاء اللجنة النواب جمال الجراح، الوليد سكرية، غازي زعيتر، رياض رحال، أعلن فيه التقرير النهائي للجنة، الذي رفعته الى الامانة العامة للمجلس النيابي، مرفقا بالدراسات والمستندات، وجاء في 600 صفحة، يوفق بين الحقوق والامكانات ويؤكد الاصلاحات المطلوبة.
وردا على سؤال، تمنى كنعان أن يكون ما توصلت اليه اللجنة “حافزا امام الجميع ليكونوا يدا واحدة في القضايا الوطنية”، آملا “أن تأخذ المؤسسات الدستورية كافة بما جسدته اللجنة من تضامن وعمل جدي، وهي التي تمثل مختلف الكتل النيابية، وأن تكون الاولويات الوطنية الامنية والسياسية والاجتماعية هي الاساس بمعزل عن الاصطفافات السياسية”.
وأشار ردا على سؤال، الى أن تأمين الايرادات أدى الى إلغاء التقسيط الوارد في مشروع الحكومة، قائلا “إن اعضاء اللجنة سيكونون صوتا واحدا في اللجان المشتركة والهيئة العامة حتى يبصر المشروع النور”.
وأكد كنعان ان “الاهم ان يبقى رب العمل قادرا على الايفاء بالتزاماته”، متوجها الى القيمين على المال والعام والقطاعين الخاص والعام بالقول “ان المشروع متوازن ومتكامل”.
وقال: “بعد خمسة أشهر من الدرس والنقاش ومن البحث والتدقيق، أنجز مشروع قانون إعطاء زيادة غلاء المعيشة وتحويل الرواتب للعاملين في القطاع العام، فأثبتت اللجنة الفرعية المنبثقة من اللجان المشتركة التي كلفت درسه، والتي كان لي شرف رئاستها، بأن اللجان ليست مقبرة المشاريع، بالرغم من كون الجميع كانوا يتوقعون أن يكون مصير هذا المشروع في مقبرة التاريخ:
– فالحكومة التي أرسلت المشروع إلى المجلس النيابي كانت تتوقع رده على الأقل لأنها لم تتوخ الدقة في إعداده: فلا الكلفة مدروسة، ولا الإيرادات أحسن تقديرها، ولا الرواتب المقترحة عادلة بين المجموعات الوظيفية، ولا بين الفئات داخل هذه المجموعات، ولا مكونات الحكومة متفقة في ما بينها على ما ورد في المشروع.
-والمفترض بهم أن يكونوا مستفيدين من المشروع لم يكونوا راضين عنه بالصيغة التي أحيل بها على المجلس النيابي: فلا الهيئة التعليمية راضية، ولا العسكريون راضون، ولا الإداريون راضون، ولا المتقاعدون راضون، ولا سيما عن تقسيط الزيادة لغاية آخر العام 2018، لدرجة أن أحدهم قد أبلغ اللجنة بأنه يبلغ السابعة والسابعين وهو غير متزوج، فمتى سيستفيد من الزيادة التي خصه بها المشروع، على هزالتها؟ لا بل من سيستفيد منها؟
– والهيئات الاقتصادية التي اعتبرت أنها متضررة من المشروع، أبدت عدم رضاها عنه لأنه برأيها يأتي في ظروف صعبة يمر الاقتصاد اللبناني بها بحيث يتعذر عليه تحمل أية مقتطعات إضافية لتمويل كلفة المشروع.
– والمؤسسات التربوية غير راضية عن المشروع بحجة أن سيؤدي حتما إلى زيادة الأقساط المدرسية مما لا قدرة لذوي التلامذة على دفعه، ولا قدرة لهذه المؤسسات على تحمله.
وحدها اللجنة الفرعية تلقفت كرة النار وقامت بدور الإطفائي الذي لا يكتفي بإطفاء الحريق بأي ثمن، بل الذي يطفئ النار مع حرصه على ألا تلتهم النار شيئا، فدرست وعدلت وصوبت ووضعت تقريرا تضمن ثلاثة أقسام رئيسية هي:
– الحقوق والعدالة.
– والإمكانيات المتاحة.
– والإصلاحات المرجوة.
أولا: الحقوق والعدالة
1- لأن رواتب العاملين في القطاع العام لم تعدل منذ مطلع العام 1996 بالرغم من بلوغ مؤشر ارتفاع الأسعار نسبة 121% خلال الفترة الممتدة من مطلع العام 1996 ولغاية آخر العام 2011.
2- ولأن زيادة غلاء المعيشة التي منحت خلال العام 2008 بمعدل 200 ألف ليرة لا تشكل سوى نسبة ضئيلة من الحقوق التي توجبت للعاملين في القطاع العام حتى ذلك التاريخ.
3- ولأن محافظة راتب العامل في خدمة الدولة على قدرته الشرائية حق للعامل تكرسه القوانين الوضعية واجتهادات محاكم العمل.
4- ولأن تحديد الرواتب، في حال غياب الأسس العلمية التي يوفرها نظام توصيف الوظائف وتصنيفها، يجب أن يستند إلى معايير أخرى أبرزها العدالة في التوزيع، والمساواة بين الموظفين الذين يفترض أنهم يندرجون ضمن فئة واحدة.
5- ولأن أي تمييز لصالح أي فئة من شأنه أن يخرق مبادئ العدالة والمساواة التي يفترض أن يلتزم بها كل عمل تشريعي.
6- ولأن هناك حقوقا مكتسبة بموجب قوانين سابقة يقتضي عدم المس بها تحت طائلة الإبطال.
ومن الطبيعي أن تنتج عن الحقوق والعدالة كلفة، وأن تحدد هذه الكلفة بحيث لا يستثنى أي وجه من وجوه الإنفاق المرتبطة بأساس الراتب أو بالحد الأدنى للأجور:
1- فقد قدرت الحكومة كلفة المشروع بنحو 1,669 مليار ليرة، إلا أنها أغفلت عناصر أخرى وقدرت سواها بأقل من كلفته الحقيقية فبلغت كلفة هذه العناصر حوالي 341 مليار ليرة، أي ما نسبته أكثر من 20.4% من الكلفة المقدرة من قبل الحكومة، ناتجة عما يلي:
التعويض العائلي 125 مليار ليرة
مساهمة للمؤسسات العامة 160 مليار ليرة
اشتراكات الضمان الاجتماعي 29 مليار ليرة
المدارس الخاصة المجانية 27 مليار ليرة
مما يرفع كلفة المشروع المقدم من الحكومة إلى حوالي 2,010 مليار ليرة.
2- إلا أن تحقيق العدالة، وإنصاف الفئات المغبونة بموجب مشروع الحكومة، والمحافظة على الحقوق المكتسبة، اقتضت إجراء تعديلات بلغت قيمتها حوالي 357 مليار ليرة ونسبتها 17.7% من الكلفة الإجمالية لمشروع الحكومة، موزعة كما يلي:
للعسكريين 277 مليار ليرة
للإداريين 30 مليار ليرة
للمتقاعدين 50 مليار ليرة
مما يرفع كلفة المشروع كما عدلته اللجنة الفرعية إلى 2,367 مليار ليرة، على أن تتأمن الإيرادات الكافية لتمويل هذه الكلفة، الأمر الذي يقودنا إلى الحديث عن الإمكانيات المتاحة.
ثانيا: الإمكانيات المتاحة
1- حددت وزارة المالية سبعة عشر مصدرا للإيرادات، وقدرت عائداتها بمبلغ 1,339 مليار ليرة. إلا أنه تبين بنتيجة الدرس والتدقيق:
– أن واحدا من هذه المصادر لم تحدد إيراداته (الأملاك البحرية).
– وأن مصدرا أسيء تقدير عائداته (الرسوم على رخص البناء: 305 مليارات بدلا من 600 مليار).
مما يخفض قيمة الإمكانات المتاحة في مشروع الحكومة إلى 1,044 مليار ليرة موزعة كما يلي:
إيرادات دائمة 1,004 مليار ليرة (تغطي 50% من الكلفة)
إيرادات مؤقتة 40 مليار ليرة (تغطي 2% من كلفة المفعول الرجعي كل سنة وعلى مدى خمس سنوات)
2- جهدت اللجنة الفرعية في العمل مع الإدارات المعنية على محورين:
تصويب تقديرات مشروع الحكومة،
والتفتيش عن إيرادات جديدة.
– فعلى صعيد تصويب تقديرات مشروع الحكومة، قامت اللجنة بما يلي:
عدم الأخذ بأربعة مصادر للايرادات هي:
تخفيض نسبة 20% للضريبة على القيمة المضافة القابلة للاسترداد من السواح لأن مردودها المقدر بـ 5 مليارات ليرة لا يوازي الضرر الذي تتركه على السياحة.
فرض رسم على رخص استثمار المياه الجوفية وتعبئة المياه، لأنه لم يراعِ اختلاف الأوضاع بين المناطق، وعائداته تقدر بـ 10 مليارات ليرة.
فرض غرامة على الآبار غير المرخصة بمعدل ثلاثة أضعاف الرسوم المتوجبة، لأنه ل يراعِ أيضا اختلاف الأوضاع بين المناطق، وعائداته تقدر بـ 10 مليارات ليرة.
إعادة التقييم الاستثنائية للأصول الثابتة المادية وغير المادية، لأنها تؤدي لاحقا إلى انخفاض عائدات ضريبة الدخل من جهة، ولأنها مورد غير دائم من جهة ثانية، علما بأن الحكومة لم تقدر عائدات هذا المصدر.
إعادة تقدير عائدات مصدرين آخرين هما:
رسم الطابع المالي على رخص البناء الذي أعيد تقديره وفقا لدراسة التنظيم المدني ونقابة المهندسين بقيمة 305 مليارات ليرة بدلا من 600 مليار.
زيادة الرسوم على المشروبات الروحية المستوردة التي أعيد تقديرها وفقا لدراسة الجمارك بقيمة 105 مليارات ليرة بدلا من 75 مليارا.
إعادة تحديد اسس رفع معدل الضريبة على جوائز اليانصيب الوطني واعتماد التصاعدية مما خفض تقدير العائدات من 6 مليارات إلى أربعة.
إعادة تحديد أسس فرض رسم الـ 2% على عقود البيع العقارية وفقا لرأي وزارة العدل، مما خفض تقدير العائدات من 30 مليار ليرة إلى 10 مليارات.
وقد كانت حصيلة تصويب تقديرات مشروع الحكومة للإيرادات أن أصبحت هذه التقديرات حوالي 1,187 مليار ليرة، موزعة كما يلي:
إيرادات دائمة 987 مليار ليرة
إيرادات مؤقتة 200 مليار ليرة
– أما على صعيد التفتيش عن إيرادات جديدة، فقد تمكنت اللجنة الفرعية من إيجاد مصادر جديدة على الوجه التالي:
رفع معدل الضريبة على القيمة المضافة على بعض مراكب النزهة 5 مليارات ليرة
” تعديل بعض الرسوم الجمركية
بناء على تقديرات الجمارك 325 مليار ليرة
” رفع معدل رسم الطابع المالي
على الامتيازات 2 مليارا ليرة
“بدلات إشغال الأملاك العمومية
البحرية 65 مليار ليرة
“تعديل المادة 32 من قانون
ضريبة الدخل 150 مليار ليرة
“تعديل المادة 72 مكررمن
قانون ضريبة الدخل 40 مليار ليرة
“تعديل المادة 73 من قانون
ضريبة الدخل 20 مليار ليرة
“البناء المستدام أو البناء الأخضر 1,400 مليار ليرة
“رفع رسوم الاستهلاك واستحداث
رسوم استهلاك جديدة على التبغ 300 مليار ليرة
مما يعني إضافة حوالي 2,307 مليار ليرة، موزعة إلى:
إيرادات دائمة 1,307 مليارات ليرة
إيرادات مؤقتة 1,000 مليار ليرة (تحصل خلال ثلاث سنوات)
وبذلك يكون مجموع ما تمكنت اللجنة من توفيره من إيرادات حوالي 3,494 مليار ليرة موزعة إلى:
إيرادات دائمة 2,294 مليار ليرة
إيرادات مؤقتة 1,200 مليار ليرة
والإيرادات الدائمة كافية تقريبا لتغطية الكلفة المقدرة من قبل اللجنة لمشروع زيادة غلاء المعيشة وتحويل سلاسل الرواتب والبالغة حوالي 2,367 مليار ليرة، في حين أن الإيرادات المؤقتة ستخصص لتغطية كلفة المفعول الرجعي للمشروع منذ الأول من شباط 2012.
ثالثا: الإصلاحات المرجوة
1- لما كان من غير المنطقي أن تتجاهل اللجنة ما بلغها من شكاوى على صعيد الواقع الذي آلت إليه الأوضاع على الصعد كافة من مالية واقتصادية وتربوية وإدارية، فالفوضى تعم الإدارات العامة، والعمالة الزائدة متفشية في القطاع التعليمي، والشغور مستفحل لصالح الإدارات الرديفة، والدولة دون موازنة منذ العام 2005، والحسابات المالية غائبة منذ العام 1993، والحديث عن الهدر والاستنساب في الانفاق على كل شفة ولسان، وتحديد الرواتب والأجور لا يقوم على أسس علمية مستمدة من نظام لتوصيف الوظائف وتصنيفها، وعن الاستهتار بالقانون والنظام والولاء إلا للإدارة فالحديث يبدأ ولا ينتهي، مما استوجب، لكي لا تكون زيادات الرواتب مجرد مبالغ تضاف وتهدر في غير موقعها السليم، تلازم هذه الزيادات مع إجراءات إصلاحية تشخص الوضع المشكو منه وتقترح العلاج المناسب، مع علم اللجنة بأن العبرة تبقى في مدى التزام السلطة التنفيذية بالتطبيق.
2- لقد تناهى إلى علم اللجنة أن مجلس الوزراء قد اتخذ بتاريخ 21 آذار 2013 القرار رقم 5 الذي يتضمن بعض الإصلاحات التي ترى الحكومة أن من شأنها ان تصلح الوضع المشكو منه، إلا أن أي مشروع نص قانوني أو إجراء تنفيذي لم يصل إلى علم اللجنة أنه اتخذ.
3- لذلك استعرضت اللجنة الأمور المشكو منها وصنفتها في أربع مواطن تستوجب الإصلاح وهي:
المالية العامة حيث يهدف الإصلاح إلى الحد من الهدر، ومن الاستنساب في الإنفاق العام، ومن الاستدانة المفتوحة، ومن عدم احترام القوانين والأنظمة المالية.
الإدارة العامة حيث يهدف الإصلاح إلى الحد من حالة الفوضى السائدة، ومن الشغور في الملاكات، ومن الإدارات الرديفة.
القطاع التربوي حيث يهدف الإصلاح إلى معالجة العمالة الزائدة، وتحقيق مجانية التعليم، والمحافظة على دور القطاع الخاص في العملية التربوية.
الوظيفة العامة حيث يهدف الإصلاح إلى اعتماد الكفاءة والجدارة في التعيين والترفيع، وإلى اعتماد نظام توصيف الوظائف وتوصيفها، وإلى إيجاد نظام للحوافز وإعمال مبدأ الثواب والعقاب، وإلى معالجة مشكلة الولاء الوظيفي.
-فعلى صعيد المالية العامة، لاحظت اللجنة أن غياب الموازنة لمدة تزيد على الثماني سنوات قد أدى الاستنساب في الإنفاق العام، وزاد الأمر خطورة الإنفاق بواسطة سلفات الخزينة، وعدم الالتزام بموجب تقديم الحساب، فاستشرى الهدر وغابت الرقابة والمحاسبة، وضاعت المسؤوليات، وتفاقم الدين وزادت خدمته.
ولذلك رأت اللجنة:
أنه بات من الضروري العودة إلى نظام الموازنة واحترام المبادئ التي ترعاها.
بات من الضروري العودة إلى نظام الحسابات المالية النهائية السنوية.
إن الدين العام الذي تجاوزت قيمته الدفترية الستين مليار دولار أميركي، وتجاوزت قيمته الفعلية، بعد إضافة المتوجبات المتراكمة والمستحقة على الدولة، السبعة وستين مليار دولار أميركي، يزداد تفاقما من جراء:
خدمة الدين
سياسة تعقيم فوائض الودائع المصرفية.
سياسة الاقتراض المفتوحة التي مارستها الحكومات المتعاقبة ومازالت تمارس حتى الآن.
ولذلك يقتضي وضع ضوابط للاقتراض المتاح سنويا للحكومة.
لقد حدد قانون المحاسبة العمومية، أصول تنفيذ النفقات العمومية، عقدا وتصفية وصرفا ودفعا. إلا أنه تبين للجنة أن مجلس الوزراء غالبا ما يلجأ إلى اتخاذ قرارات في هذا الشأن، مخالفة لأحكام قانون المحاسبة العمومية. وعليه أوصت اللجنة بالالتزام التام بأحكام قانون المحاسبة العمومية ذات الصلة.
أما في حال رأت الحكومة أن هذه الأحكام لم تعد ملائمة للمستجدات الطارئة في هذا المجال، فعليها أن تعد مشروع قانون لتعديلها وتنتظر إقراره حسب الأصول.
– وعلى صعيد الإدارة العامة، لاحظت اللجنة أن هناك شكوى من حالة الفوضى التي تسود الإدارات العامة، فلا التزام بالدوام الرسمي، ولا محاسبة من المسؤول المباشر أو التسلسلي، أو من التفتيش المركزي، ولاسيما التفتيش التربوي على المدارس الرسمية والخاصة المجانية، والشغور يكاد يعم وظائف الملاك. ففي دراسة عن استراتيجيا تطوير وتنمية الإدارة العامة في لبنان أعدها مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية في كانون الثاني 2011 ورد ما يلي:
إن عدد المراكز الشاغرة في كافة الفئات يبلغ 15344 وظيفة، من أصل 22029 وظيفة ملحوظة في الملاك الإداري العام، أي أن هناك 6685 وظيفة مشغولة فقط.
إن نسبة الشواغر في الملاك الإداري الدائم يبلغ تقريبا 70% ويبلغ الموجود تقريبا 30%.
إن عدد الموظفين الموجودين في تنظيم قديم أو الغيت إدارتهم أو لم تلحظ وظائفهم في الملاكات الجديدة ولم يجرِ إعادة توزيعهم يبلغ 1965 وظيفة.
” إن عدد المتعاقدين والإجراء يبلغ 3046 متعاقدا، وعدد الإجراء يبلغ 1973 أجيرا.
” أما الشواغر في الإدارة العامة، فهي:
61 وظيفة شاغرة في الفئة الأولى من أصل 150 وظيفة، أي ما نسبته 41%.
332 وظيفة شاغرة في الفئة الثانية من أصل 568 وظيفة، أي ما نسبته58%.
2240 وظيفة شاغرة في الفئة الثالثة من أصل 4165 وظيفة، أي ما 54%.
10366 وظيفة شاغرة في الفئة الرابعة من أصل 14243 وظيفة، أي مانسبته 73%.
2345 وظيفة شاغرة في الفئة الخامسة من أصل 2903 وظيفة، أي ما نسبته 81%.
كما لاحظت اللجنة بروز إدارات رديفة في عدة إدارات عامة، تمارس صلاحيات الإدارة الأصيلة دون أن تكون مسؤولة قانونيا عن نتائج أعمالها التي تبقى من مسؤولية الإدارة الأصيلة، الأمر الذي أدى إلى تعطيل مبدأ التلازم ما بين الصلاحية والمسؤولية، وعطل الرقابة والمحاسبة.
وعليه أوصت اللجنة بالتشدد في ضبط الدوام الرسمي في الإدارت العامة والمؤسسات العامة وفي التعليم الرسمي وتخصيصه لإنجاز أعمال تعود إلى الإدارة، كما أوصت اللجنة بوضع خطة زمنية لا تتجاوز السنتين من أجل ملء الشواغر في الملاك الإداري العام والاستغناء نهائيا عن الإدارات الرديفة.
– وعلى صعيد القطاع التربوي لاحظت اللجنة تزايد العمالة في التعليم الرسمي غير الجامعي، في ما لو صح ما ورد في مذكرة اتحاد المؤسسات التربوية المقدمة إلى اللجنة من “أن عدد التلامذة لكل معلم في التعليم الرسمي هو سبعة”، ومع ذلك مازال التعاقد مع معلمين جدد يتم سنويا. كما لاحظت اللجنة بأن للقطاع الخاص دورأ كبيرا على الصعيد التربوي سواء عن طريق المدارس الخاصة المجانية التي تؤمن التعليم في المرحلة الأولى من التعليم الأساسي لقاء مبلغ لا يتجاوز الـ 50% من الحد الأدنى الرسمي للأجور عن كل تلميذ، أو عن طريق المدارس الخاصة غير المجانية التي تؤمن التعليم الأساسي وما قبل الجامعي لحوالي 700 ألف تلميذ سنويا.
كما اطلعت اللجنة على شكوى إدارات هذه المدارس من أربعة أمور رئيسية:
عدم دفع مستحقات المدارس الخاصة المجانية منذ أكثر من ثلاث سنوات.
عدم قدرتها على دفع المفعول الرجعي لزيادات الرواتب وغلاء المعيشة.
عدم مساهمة الدولة في كلفة التعليم الأساسي الذي تؤمنه هذه المدارس والذي نص القانون على إلزاميته ومجانيته.
ربط رواتب الهيئة التعليمية في التعليم الخاص برواتب الهيئة التعليمية في التعليم الرسمي.
ولذلك أوصت اللجنة بما يلي:
ضرورة معالجة موضوع العمالة الزائدة في التعليم الرسمي، والبحث جديا في تنفيذ مشروع تجميع المدارس.
ضرورة دفع مستحقات المدارس الخاصة المجانية المتراكمة خلال مهلة معقولة وبمتابعة هذا الموضوع مع الوزارات المعنية، لاسيما أن الاعتمادات اللازمة لذلك ملحوظة في الموازنة العامة خلال السنوات الماضية ومن الطبيعي أن تكون هذه الاعتمادات قد دورت تباعا لتعلق حق الغير بها.
ضرورة إيجاد الوسائل المناسبة لتحقيق مجانية التعليم الأساسي في المدارس الخاصة، أو المساهمة في كلفته على الأقل هذا مع العلم بأنه سبق للمشترع أن تصدى لهذا الأمر حين نصت المادة التاسعة من القانون المنفذ بموجب المرسوم رقم 10634 الصادر بتاريخ 21 آب 1975 على ما يلي:
“تكلف اللجنة المنشأة بموجب القانون الموضوع موضع التنفيذ بالمرسوم رقم 9298 تاريخ 12/10/1974 بوضع مشروع يرمي الى تحديد كيفية مساهمة الدولة في تخفيف اعباء التعليم عن كاهل ذوي التلامذة في المدارس الخاصة”.
الطلب إلى وزارة التربية والتعليم العالي بيان حسنات ومساوئ فصل رواتب الهيئة التعليمية في التعليم الخاص عن رواتب الهيئة التعليمية في التعليم الرسمي.
– وعلى صعيد الوظيفة العامة، لاحظت اللجنة أن الرواتب والأجور في الإدارات العامة لم تحدد على أسس علمية مستمدة من نظام لتوصيف الوظائف وتصنيفها، وبأن الزيادات في الراتب التي حصلت عليها بعض الفئات الوظيفية لم تكن بنتيجة إعادة توصيف وظائفها وتصنيفها، وإنما بنتيجة مدى قدرتها على التواصل مع سلطة اتخاذ القرار أو على قدرتها على ممارسة ضغوط معينة على هذه السلطة.
ولاحظت اللجنة أيضا أن التعاقد أصبح الوسيلة المعتمدة للتوظيف في الإدارات العامة ولاسيما في القطاع التربوي، وذلك خلافا لأحكام المادة 87 من نظام الموظفين التي تنص على ما يلي:
“يتعاقد الوزير مع لبنانيين لمدة محددة وللقيام بعمل معين يتطلب معارف او مؤهلات خاصة، ضمن حدود الاعتمادات المخصصة لهذه الغاية وفي نطاق العدد المحدد فيها، وذلك بموجب مباراة يجريها مجلس الخدمة المدنية وفقا للاصول”.
كما لاحظت اللجنة تجاهل الحوافز الوظيفية التي نص نظام الموظفين على بعضها، كالجدارة والكفاءة في الترفيع إلى وظائف أعلى، وكحصر منح المكافآت النقدية بقيام الموظف بعمل مميز يستحق التقدير، وكمنح الترقيات وفرض العقوبات كنتيجة لمبدأ الثواب والعقاب، ولفتها ما ورد في دراسة عن استراتيجيا تطوير وتنمية الإدارة العامة في لبنان أعدها مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية في كانون الثاني 2011 لجهة:
“ولاء بعض الموظفين ليس للمصلحة العامة بقدر ما هو لقيادات ومرجعيات توفر لهم الدعم وما ينجم عن ذلك من تبادل للخدمات والمنافع على حساب المصلحة العامة، مما يفاقم من معضلة المحسوبية”.
ولذلك أوصت اللجنة بما يلي:
ضرورة اعتماد نظام توصيف الوظائف وتصنيفها وتحديد الرواتب على أساسها.
تطبيق أحكام نظام الموظفين المتعلقة بالجدارة والكفاءة في الترفيع إلى وظائف أعلى.
تطبيق أحكام نظام الموظفين التي تشكل نوعا من نظام الحوافز الوظيفية كالترقية والمكافأة.
تطبيق أحكام نظام الموظفين المتعلقة بالتعاقد واعتماد مبدأ المباراة لهذه الغاية.
إعمال مبدأ الثواب والعقاب.
ولما تبين للجنة أن السياسة المالية الرشيدة تقضي بأن يتم استهلاك معدلات التضخم دوريا (كل سنتين أو ثلاث سنوات)، أو كلما بلغ المعدل المتراكم للتضخم نسبة 10% مثلا، الأمر الذي لم يحصل من قبل الحكومات المتعاقبة منذ العام 1998، مما يسهل على الخزينة أمر تغطية الإنفاق المستجد، ويسهل على الاقتصاد الوطني أمر استيعاب المقتطعات الجديدة من الدخل الوطني اللازمة لتغطية هذا الإنفاق المستجد، لذلك أوصت اللجنة بأن يصار مستقبلا إلى تعديل الرواتب والأجور بصورة دورية لئلا يكون عبؤها شديدا على الخزينة وعلى الاقتصاد الوطني.
إن اللجنة، مع علمها بأن العبرة تبقى في مدى التزام السلطة التنفيذية بالتوصيات التي اقترحتها، لم يكن بوسعها أن تدرس مشروعا يرتب أعباء تتجاوز الألفي مليار ليرة لبنانية، دون أن تقرنه بما يسهم ، من وجهة نظرها، في العمل على إزالة مواطن الشكوى، او الحد منها على الأقل، وفي تسليط الضوء على بعض من أسباب معاناة المواطن وشكواه.
لقد عملت اللجنة كفريق عمل متجانس، وأن ما تضمنه التقرير الذي وضعته، وما أرفق به من مستندات، كان نتيجة جهد مشترك من قبل جميع أعضاء اللجنة في الدرس والمناقشة، وفي تقديم الاقتراحات البديلة عند الحاجة.
وإن كانت اللجنة لا تدعي الكمال في ما أنجزت، فقد راعت ثلاثة أمور جوهرية أعيد التذكير بها:
-الحقوق والعدالة.
-الإمكانيات المتاحة.
-والإصلاحات المرجوة.
وحاولت التوفيق بين الحقوق والعدالة من جهة، والإمكانات المتاحة من جهة ثانية، بحيث لا يغبن أحد، ولا تؤدي زيادة غلاء المعيشة وتعديل سلاسل الرواتب إلى تضخم نقدي جديد يستوجب تعديلا سريعا للرواتب والأجور”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
رئيس غرفة صيدا والجنوب التقى سفير بولونيا
وعرض مع وفد اوكراني العلاقات الإقتصادية

(أ.ل) – استقبل رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد صالح وفدا اوكرانيا برئاسة الملحق التجاري في السفارة الكسندر فيدوفين يرافقه رئيس جمعية الصداقة الأوكرانية الدكتور بدر الغزاوي ورئيس الهيئة التجارية الأوكرانية حسن الحر ونائبه حسين عطوي، في حضور عضو الهيئة الإدارية جمال جوني.
وجرى خلال اللقاء البحث في التبادل التجاري وتطوير العلاقات الإقتصادية بين لبنان واوكرانيا بشكل عام والقطاعات الإنتاجية في الجنوب اللبناني بشكل خاص.
وقدم صالح للوفد شرحا مفصلا عن القطاعات الإنتاجية في جنوب لبنان ولا سيما في مجالات الصناعات الغذائية والصناعات التحويلية والإنتاج الزراعي وإمكانية التبادل التجاري بين القطاعات الإنتاجية بين البلدين، متمنيا “تطوير صيغ التعاون الإقتصادي في مختلف المجالات بين البلدين”.
بدوره تمنى فيدوفين ان تشكل هذه الزيارة مناسبة نحو تطوير علاقات التعاون بين القطاعات الإنتاجية في جنوب لبنان واوكرانيا.
وكان استقبل صالح سفير بولونيا فويشيس بوزيك حيث جرى عرض للعلاقات الإقتصادية والتجارية بين البلدين.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ


شقير التقى وفدا من صناعيي المكلس: لمعالجة الفلتان
في انشاء المصانع من قبل النازحين السوريين

(أ.ل) – استقبل رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شقير اليوم في مقر الغرفة، وفدا من جمعية صناعيي وتجار المكلس وجوارها برئاسة منصور مشعلاني، ضم، روبير نجيم وايلي سكاف وجاك مارون وعادل ابي خليل، وجرى عرض الوضع الاقتصادي العام في البلاد، خصوصا المشاكل التي تعانيها المؤسسات العاملة في منطقة المكلس وجوارها.
شقير
ورحب شقير بالوفد في “بيت الاقتصاد اللبناني”، مؤكدا تضامنه “مع كل المؤسسات التي تعاني جراء الظروف الصعبة التي تمر فيها البلاد واستعدادي لوضع كل امكانياتي في تصرف الجمعية للتحرك باتجاه المسؤولين لاتخاذ الاجراءات المناسبة للتخفيف عنها”، مشددا على “ضرورة معالجة الفلتان الحاصل في انشاء المصانع من دون ترخيص من قبل النازحين السوريين، التي تنافس بشدة المؤسسات اللبنانية بطريقة غير شرعية”.
وقال: “هذا الامر مرفوض وسنتحرك سويا لمعالجته. فلبنان يرحب بكل الاستثمارات على انواعها شرط ان تلتزم بالقوانين والانظمة المرعية الاجراء، خصوصا الحصول على التراخيص اللازمة، أما ان تعم الفوضى وتصبح ابواب البلد مشرعة، فهذا ما لن نقبل به”.
وشرح للوفد أهمية “اسبوع لبنان في السعودية – جدة” الذي تنظمه غرفة بيروت وجبل لبنان بالتعاون مع الغرفة التجارية والصناعية في جدة بين 5 و9 نيسان 2014″، داعيا المؤسسات “على اختلافها الى المشاركة فيه، خصوصا انه يتضمن معرضا لكل المنتجات والخدمات اللبنانية في مركز جدة للمنتديات والفعاليات”، مؤكدا ان “هذا الحدث الاقتصادي الاستثنائي يشكل فرصة هامة لتسويق كل القطاعات الاقتصادية اللبنانية في أكبر سوق في المنطقة”.
مشعلاني
أما مشعلاني فشكر شقير على “اهتمامه بالقضايا الاقتصادية والملفات المتعلقة بمنطقة المكلس وجوارها”، مؤكدا “وقوف الجمعية ومؤسسات المنطقة الى جانب شقير في كل الاستحقاقات المقبلة”.
وعرض مشعلاني والوفد المرافق “اهمية منطقة المكلس وجوارها الاقتصادية خصوصا انها تضم أكثر من 300 مؤسسة صناعية وتجارية وخدماتية من الحجمين الكبير والمتوسط”، كما شرح “ابرز القضايا التي تهم المنطقة، لا سيما زيادة عامل الاستثمار الصناعي الذي قطع شوطا كبيرا، لكنه توقف لدى التنظيم المدني، وكذلك مشكلة انشاء مصانع في المنطقة من قبل النازحين السوريين، وانقطاع الكهرباء المستمر بفعل تعطل محول المكلس منذ نحو الشهرين”، متمنيا على شقير “الوقوف الى جانب صناعيي وتجار المنطقة، الذين يعانون من مشاكل متعددة الاوجه، والمساعدة على اتخاذ اجراءات من قبل المسؤولين المعنيين تخفف من معاناة المؤسسات”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
سليمان التقى مقبل ووزيرا بريطانيا
روبرتسون: نؤكد التزامنا دعم لبنان

(أ.ل) – تناول رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في القصر الجمهوري في بعبدا اليوم العلاقات اللبنانية – البريطانية مع وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا هيو روبرتسون الذي أكد إلتزام بلاده “دعم لبنان ثنائيا، ومن خلال خلاصات مؤتمر نيويورك على صعيد الدعم المباشر للجيش وتقديم المساعدات الانسانية ودعم العملية السياسية في لبنان التي يقودها رئيس الجمهورية”.
وأشار الوزير روبرتسون الى أن بلاده “ستعمل مع الدول المعنية من اجل المساهمة في دعم لبنان والمشاركة في مؤتمر الكويت المقبل الذي يعقد في شأن اللاجئين السوريين”.
وشكر الرئيس سليمان لبريطانيا “دعمها للبنان ووقوفها الى جانبه”، مبديا أمله في “استمرار هذا التعاون وتعزيز العلاقات الثنائية”.
واطلع رئيس الجمهورية من نائب رئيس الحكومة سمير مقبل على ما بلغته معالجات بعض الملفات التي يتولى رئاسة اللجان الوزارية المكلفة انجازها ولا سيما منها ملف السجون.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
المصارف العربية تبحث في قمة إقتصادية – مصرفية – اجتماعية

(أ.ل) – من المنتظر ان يتوجه في نهاية الاسبوع الجاري وفد رفيع المستوى من اتحاد المصارف العربية يضم رئيس الاتحاد السيد محمد بركات والأمين العام السيد وسام حسن فتوح في زيارة رسمية تستمر يومين الى دولة قطر للقاء كبار مسؤولين الماليين والمصرفيين. وعلى اجندة اللقاءات، لقاء مع وزير المالية القطري السيدعلي شريف العمادي والشيخ عبد الله بن سعود ال ثاني محافظ بنك قطر المركزي، كما تتضمن لقاءات وفد الاتحاد، لقاء مع الرئيس التنفيذي لبنك قطر الوطني السيد علي الكواري، ولقاء اخر مع رئيس مجلس ادارة بنك الدوحة الشيخ فهد بن محمد بن جبر ال ثاني.
ان هذه الزيارة تهدف، وبالاضافة الى التباحث في اخر المستجدات المصرفية والمالية على الساحة العربية، لطرح فكرة استضافة الدولة الخليجية لقمة اقتصادية – مصرفية – اجتماعية عربية تجمع ممثلين عن كبرى المؤسسات المصرفية العربية والعالمية وعن كبرى الشركات متعددة الجنسيات بالاضافة الى القادة السياسيين العرب والدوليين للنقاش في المشاكل الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه العالم العربي وكيفية حلها. وحسب المصادر ان العمل على وضع الدراسة الكاملة لهذه القمة قد بدأ في كواليس اتحاد المصارف العربية مع عدد من الخبراء على ان تستكمل اللقاءات الخاصة بالتحضير لهذا الحدث الضخم عند عودة الوفد من زيارته الى الدوحة مطلع الاسبوع المقبل. وتتابع المصادر بالتأكيد ان هذه القمة ستشهد وضع مسودات لخطط ومشاريع اقتصادية ومصرفية واجتماعية مشتركة بالتعاون مع المنظمات الدولية كالبنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية وصندوق النقد الدولي.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

الرئيس لحود ثمن تضحيات المقاومة
رعد: كل ما تبغيه 14 اذار ان تأخذ البلاد الى فراغ رئاسي

(أ.ل) – ثمن الرئيس العماد اميل لحود، امام زواره، “تضحيات المقاومة الرائدة التي يسقط لها شهداء على درب الكرامة الوطنية والعربية، سواء بالاغتيال الجبان، او على ساحات الشرف، ما يدل على التقاء مصالح ثابت بين العدو الاسرائيلي والجماعات المسلحة المتطرفة التي تقاتل في سوريا، بهدف تفكيك المنطقة وانشاء دويلات عرقية ودينية تبرر وجود اسرائيل وتجعلها الاقوى من بينها”.
وقال: “لم يفهم القتلة ان المقاومة الرائدة تزخر بالرجال القادة، على ما قال يوما سماحة السيد حسن نصرالله، وان سقوط الشهداء من القادة الامنيين والمقاومين الابطال من شباب المقاومة انما هو تحفيز للخط المقاوم والممانع على الاستمرار، وصولا الى الانتصار. من المؤسف حقا ان نفقد قادة وشبابا نضرا على درب الشهادة، الا انه من المؤسف اكثر ان لا يتحقق اجماع وطني وعربي على المقاومة التي ترفع جبين الامة العربية جمعاء”.
وأكد لحود “ان ارادة القتال والشهادة في سبيل الحق لا يمكن ان يتصدى لها اعتى الجيوش او الارهاب الكوني الاعمى والحاقد والذي تحركه غرائز الانتحار اي الاضمحلال وليس بالتأكيد الاستشهاد في سبيل قضايا الامة المحقة في لبنان وسوريا وفلسطين”.
وأردف قائلا: “اننا ننحني جميعا امام هذه القافلة من الشهداء التي تزيدنا تصميما على متابعة المسيرة ذاتها مهما بلغت التضحيات، ذلك ان في كل شهادة نفحا لحياة في جسد الامة”.
وفي هذا السياق، اكد لحود “ان اليأس بلغ من اعداء الخط المقاوم والممانع مبلغا كبيرا، ولا سيما بعد انتصارات الميدان في سوريا وصمود الوحدة اللبنانية امام موجات الارهاب والانتصارات الديبلوماسية التي حققها الحلفاء في المحافل الدولية، وان اليأس قاتل بذاته”.
وقال: “يكفي ان ننظر الى الاستحقاقات المتزامنة لجهة نتائج اتفاق جنيف النووي بعد ستة اشهر، ونتائج جنيف 2 بعد عقد مؤتمر المصالحة والقضاء على الارهاب معا، وموعد الانتخابات الرئاسية في لبنان، ومآل المفاوضات الفلسطينية-الاسرائيلية لتلمس طريق الدولة الفلسطينية المستقلة وحدودها، وانسحاب الجيش الاميركي من افغانستان بعين ساهرة من الجمهورية الاسلامية الايرانية، وما شابه من استحقاقات محورية في المنطقة، سواء في مصر او العراق او الخليج العربي الذي اصبح معلقا في الهواء بين مجلس التعاون الخليجي والاتحاد، كي ندرك جميعا انه علينا في لبنان ان نحافظ على جميع اوراقنا القوية وعلى مكامن قوتنا وروافدها، بدءا من وحدة شعبنا والتفافنا حول جيشنا الوطني الباسل ومقاومتنا الرائدة والارتقاء فوق حساباتنا وطموحاتنا السلطوية الضيقة، التي يتغلب فيها الشبق السلطوي على العقل والمصلحة اللبنانية العليا”.
من ناحية اخرى، أسف الرئيس لحود على “حال الفراغ المستمرة في لبنان وعدم تفعيل العمل الحكومي بما فيه مصلحة الشعب وتأمين حقوقه البديهية في حياة لائقة بفعل التجاذب السياسي القائم بين أهل الشأن، كأنهم يغضون الطرف من ابراجهم العالية عن المآسي والازمات الخانقة والفرص الضائعة والفضائح المالية والاوضاع المعيشية القاسية التي يعاني منها الشعب اللبناني الأبي الذي اتسعت الهوة بينه وبين حكامه، كأنهم من كوكب آخر، وهم افلسوا فرادى وجماعة على اعتاب مصالح الشعب الحيوية”.
وختم: “ان الشعب هو مصدر السلطات، والمطلوب ان يعي دوره، وان يتخلص، عند اول فرصة سانحة، وقد حصلت في ميادين اخرى، ممن اساء اليه وآثر السلطة والمال على خدمة الشعب الذي اوصله الى حيث هو. ان المسؤولية جامعة، ولكنها في آن واحد تحمل كل اسباب المحاسبة الفردية والجماعية لمن اثر على حساب شعبه عقد الصفقات السياسية وسواها مع الخارج الذي يسعى دوما الى جعل لبنان ساحة لتنفيس الاحتقانات الاقليمية. ان فرص اعادة بناء الدولة على اسس سليمة وثوابت ومسلمات وطنية جامعة تصبح متوفرة على اطلال دولة تداعت بفعل كبار اهل شأنها”.
النائب رعد
كما التقى الرئيس لحود قبل ظهر اليوم في مكتبه في اليرزة، وفد كتلة “الوفاء للمقاومة” برئاسة النائب محمد رعد، ضم النائب علي المقداد والنائب السابق امين شري، وفي حضور النائب السابق اميل لحود، وجرى البحث في تطورات لبنان والمنطقة والوضع في سوريا.
بعد اللقاء الذي دام حوالي الساعة ونصف الساعة قال النائب رعد: “اللقاء اليوم مع الرئيس اميل لحود هو لقاء مثمر جدا، لاننا استفدنا من خبرته في مواجهة الازمات والضغوط التي تواكب عادة تشكيل الحكومات وايضا الاستحقاق الرئاسي، واستفدنا كثيرا من المعطيات التي يبنيها خلال تجربته السابقة، ونحن دائما نستفيد من ارائه وخصوصا ان لبنان سيبقى مستهدفا وسيبقى في عين العاصفة طالما هناك تهديدا اسرائيليا يحاول ان يعبث بأمنه الداخلي، وطالما ان هناك ادوات تحاول ان تتطوع تلقائيا ومجانيا لخدمة اهداف المشروع الاسرائيلي، على اي حال اصحاب المواقف الوطنية يظهرون في هذه اللحظات التي يحتدم فيها الصراع بين الحق والباطل، وبين مشروع الاستقلال والسيادة والتحرير الوطن ومشروع التبعية والاستزلام وادراج الوصايات الاقليمية والدولية للبنان”.
وعن مطلب رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان بتشكيل حكومة حتى لو لم تحصل على ثقة المجلس النيابي، قال: “الحقيقة ان المضمون الاساس لاية حكومة او اي رئيس يمكن ان يشهده لبنان ويكون مطلوبا من قبل كل اللبنانيين، هو ان يكون في خط الالتزام الوطني المقاوم الذي يحرص فعلا على القرار الوطني الحر الذي ينأى بلبنان عن ان يكون تابعا لهذه الدولة الاقليمية او لهذه الدولة الاقليمية او لهذه الوصاية الدولية”.
وعن رد الرئيس سليمان على اتهام الامين العام ل”حزب الله” السيد حسن نصرالله السعودية بتفجير مقر السفارة الايرانية، اجاب: “حقيقة انا احاول حتى اللحظة ان اغلب الظن ان الرئيس قد تسرع وقد خانه التعبير لان ما لدى سماحته من معطيات هي اشبه بمضبطة اتهام طويلة قدمها خلال اللقاء الصحافي ولديه المزيد ايضا واعتقد ان الامور بيننا وبين فخامة الرئيس نعالجها في اللقاءات ليس عبر الاعلام”.
وعن موقف الحزب باعادة جلسات مجلس الوزراء في ضوء موقف رئيس الجمهورية من انه لا يرى حاجة ضرورية في عقد جلسات للحكومة، اكد ان “الحكومة مستقيلة تصرف الاعمال وينبغي ان تقوم بمهامها والا تتخلى عن مسؤولياتها، وهناك رئيس مكلف، وهناك عجز عن تأليف حكومة جديدة، اذا كان المطلوب دفع لبنان الى الفراغ على مستوى كل المؤسسات وكل عملها، فهذا هو واضح ما تنحو اليه جماعة 14 اذار حيث تعطل جلسات المجلس النيابي وتجهض اجتماعات الوزراء وتعطل تشكيل الحكومة الجديدة وهي تتعمد تعطيل الاستحقاق الرئاسي حيث ستدفع البلاد الى فراغ رئاسي عن قصد او عن غير قصد، كل ما تبغيه قوى 14 اذار هو ان تاخذ البلاد الى فراغ رئاسي حتى تمكن الايادي الاقليمية من التصرف بمستقبل لبنان وهذا لن يكون”.
زوار
ومن زوار الرئيس لحود وفد جمعية ممكن والفنان علي الديك..(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
اجتماع لمنظمة الصحة العالمية ناقش أسعار التبغ
والنظام الضريبي المتعلق به في لبنان والجوار

(أ.ل) – افتتحت “منظمة الصحة العالمية” اجتماعا دون إقليمي لمناقشة أسعار التبغ والنظام الضريبي المتعلق به في لبنان ودول الجوار، في فندق روتانا أرجان، بيروت.
وشارك في الاجتماع ممثلون لوزارات المالية والصحة في كل من مصر والأردن وفلسطين، بالإضافة الى لبنان. كما شارك عدد من المنظمات غير الحكومية والجمعيات الأهلية اللبنانية.
ويهدف الاجتماع الى وضع أسس كيفية تحديد أسعار التبغ في هذه البلدان وذلك بما يتماشى مع اتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغ.
وبعد كلمة ترحيب من “منظمة الصحة العالمية”، كانت كلمات لكل من: ممثلي وزيري المال والصحة العامة اللبنانية، ثم كلمة لمدير البرنامج الوطني للحد من التدخين في وزارة الصحة العامة فادي سنان.
وطرح خلال الاجتماع مواضيع عدة ركزت على قانون منع التدخين واتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغ، والقضاء على الاتجار غير المشروع بمنتجات التبغ، وحالة أسعار التبغ والضرائب، ومدى فاعلية ذلك في استهلاك التبغ وتأثيره على الصحة، وذلك بين لبنان والدول المجاورة.
وخلص المجتمعون الى أهمية التعاون بين الدول المجاورة ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات غير الحكومية والجمعيات الأهلية، ووضع قوانين محلية وسياسات مالية وضرائبية ملائمة تساهم في الحد من التدخين، وتطبيق إجراءات وتدابير وقائية من خلال الإرشادات التوجيهية ومراقبة وضبط المخالفات من قبل الجهات المسؤولة، اضافة الى أهمية التعاون والتنسيق بين الدول المجاورة، ووضع أسس مشتركة تساهم في الحد من التدخين وضبط المعابر (كمشكلة التهريب عبر الحدود).
وفي نهاية الاجتماع انقسم المشاركون الى ثلاث مجموعات لوضع توصيات، استنادا الى أسئلة تمحورت حول صلاحية ودور كل وزارة أو جمعية أهلية، فضلا عن الدور المحوري لمنظمة الصحة العالمية.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ


بري دعا اللجان النيابية الى جلسة مشتركة في 17 الحالي
والتقى السفير الإيراني والصفدي وقبلان

(أ.ل) – دعا رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري لجان: المال والموازنة، الادارة والعدل، الشؤون الخارجية والمغتربين، الدفاع الوطني والداخلية والبليات، الصحة العامة والعمل والشؤون الاجتماعية، الاقتصاد الوطني والتجارة والصناعة والتخطيط، الزراعة والسياحة، البيئة الى جلسة مشتركة، عند العاشرة والنصف من قبل ظهر الثلاثاء 17 الحالي، وذلك لدرس مشاريع واقتراحات القوانين الاتية:
1 – اقتراح القانون الرامي الى تثبيت متعاقدي وزارة الخارجية والمغتربين.
2 – اقتراح القانون المتعلق بسلامة الغذاء.
3 – مشروع القانون الوارد بالمرسوم رقم 9031 المتعلق برعاية علاج حماية المصاب بمرض عقلي او نفسي.
آبادي
استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة السفير الايراني في لبنان غضنفر ركن آبادي الذي قال بعد اللقاء: سررت بزيارة دولة الرئيس بري، وسلمته رسالة من رئيس مجلس الشورى الدكتور علي لاريجاني للمشاركة في الاجتماع التاسع لرؤساء المجالس النيابية لدول منظمة التعاون الاسلامي الذي يعقد في 18 و 19 شباط المقبل.
وخلال اللقاء تحدثنا ايضا حول آخر التطورات الاقليمية وفي الساحة الدولية وكذلك بحثنا آفاق التعاون بين البلدين .
الصفدي
وكان الرئيس بري استقبل وزير المال في حكومة تصريف الاعمال محمد الصفدي وعرض معه للاوضاع الراهنة.
أحمد قبلان
واستقبل ظهراً المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
“هارتس”: رومانيا ترفض إرسال عمال
لإسرائيل لكي لا يعملوا في المستوطنات

(أ.ل) – قررت رومانيا عدم إرسال عمال بناء إلى إسرائيل لرفض الحكومة الإسرائيلية التوقيع على اتفاق يحظر عليها إرسال العمال للعمل في المستوطنات.
وكانت رومانيا قد رفضت التوقيع على اتفاق مع إسرائيل لرفضها الالتزام بعدم تشغيلهم في المستوطنات، وحصل نقص بعمال البناء، الأمر الذي أدى إلى وقف البناء في إسرائيل والمستوطنات.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ

ميقاتي وصل الى الملعب الاولمبي في جوهانسبورغ للمشاركة في تأبين مانديلا:
الوضع الامني في لبنان مقبول على رغم الحوادث الاليمة

(أ.ل) – وصل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي قبل قليل الى الملعب الاولمبي في جوهانسبورغ لتمثيل لبنان في مراسم تأبين الرئيس الاسبق لجنوب افريقيا نلسون مانديلا.
ويرافق الرئيس ميقاتي القأئم بالاعمال اللبناني في جنوب افريقيا آرا خاتشدوريان.
ميقاتي
مثل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي لبنان في حفل وداع رئيس جنوب افريقيا الاسبق وزعيم الكفاح ضد نظام الفصل العنصري نيلسون مانديلا الذي اقيم اليوم في مدينة جوهانسبورغ في حضور عدد كبير من قادة الدول ورؤساء الحكومات  والشخصيات الاجنبية والعربية.
وقدم الرئيس ميقاتي تعازيه الى رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما ومسؤولي الدولة وعائلة الراحل.
وفي سلسلة من الاحاديث الاعلامية  قال الرئيس ميقاتي: ان مانديلا يشكل ابرز نماذج  النضال من اجل الحرية في العالم، ونجح في قيادة التحول في بلده جنوب افريقيا من نظام قائم على التمييز العنصري الى نظام ديموقراطي، وسيبقى على الدوام، في ذاكرة التاريخ والعالم، شخصا ضحى بقسم كبير من حياته من اجل ان يتمكن الملايين من الناس من ان ينعموا بمستقبل افضل. ومما لا شك فيه ان السنوات الطويلة التي امضاها في السجن صهرت في نفسه روح التسامح والمصالحة، من هنا كانت سياسته دائما هي المشاركة في الحكم وحقن الدماء ورفض اي حرب اهلية محتملة.
وقال: تعود بنا الذاكرة هنا الى المرحلة التي تلت خروجه من السجن حيث كان ابرز تحد واجهه هو  رفضه كل الضغوط التي مورست عليه للانتقام ممن كانت لهم صلات بالنظام السابق ومحاكمتهم، فغلب روح الغفران والتسامح  والمصالحة الوطنية على ما عداها ،لينجح في قيادة اهم تحول في التاريخ الحديث.
اضاف: كما لا يمكن ان ننسى ايضا دور مانديلا في مؤازرة القضايا العربية والدعوة لانهاء الصراع العربي- الاسرائلي ودعم القضية الفلسطينية  حيث وقف في كل المحافل الإقليمية والدولية مدافعا ومطالبا بالحرية للشعب  الفلسطيني وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرضه واقامة دولته المستقلة في اطار السلام.
وختم: سيفتقد العالم نيلسون مانديلا رمز الحرية والنضال وما هذا اللقاء العالمي الحاشد في وداعه اليوم هنا الا الدليل القاطع على ما يمثله من قيم انسانية سامية  يتمسك بها العالم باسره.
لقاء الجالية
وكان الرئيس ميقاتي التقى بعيد وصوله امس الى جوهانسبورغ ابناء الجالية اللبنانية بدعوة القائم باعمال السفارة اللبنانية آرا خاتشادوريان. كما حضر اللقاء عدد من اللبنانيين الذين وفدوا من الدول المجاورة خصيصا للقاء الرئيس ميقاتي.
ورحب القائم بالاعمال اللبناني في كلمته” بالرئيس ميقاتي مشيدا بدوره الوطني وبحكمته في هذه الاوضاع الصعبة التي يمر بها لبنان وحرصه على لقاء اللبنانيين في كل بلد يزوره”.
واشار الى “ان عدد ابناء الجالية في جنوب افريقيا يناهز الـ٣٥ الف شخص وهي جالية متماسكة وموحدة ولديها روابط قوية مع البلد الام لبنان”.
وتحدث الرئيس ميقاتي فطمأن “اللبنانيين في الخارج الى ان الوضع الامني في لبنان لا يزال مقبولا رغم الحوادث الاليمة التي تحصل من وقت الى آخر والتي تجري معالجتها وضبط نتائجها”.
وقال “وضعنا الحالي ليس هو ما نتمناه ولكن يعلم الجميع ما هي التحديات التي نواجهها ومعظمها مرتبط باوضاع المنطقة والوضع السوري تحديدا، وهناك ازمة جديدة مستحدثة هي ازمة النازحين السوريين الى لبنان. نحن نتعاطى مع هذا الملف بروح انسانية ولكن لا يجوز استغلال انسانيتنا وعدم مؤازرتنا في حمل اعباء هذا الملف، من هنا نحن نطالب الهيئات والمنظمات الدولية بانشاء مخيمات للنازحين داخل سوريا، كما نتمنى للشعب السوري الخير والسلام وان يقرر هو ما يريده لنفسه”.(انتهى) 
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
سلام بحث مع سفير المانيا في الاوضاع والتطورات في لبنان والمنطقة

(أ.ل) – استقبل رئيس الحكومة المكلف تمام سلام في دارته في المصيطبة سفير المانيا في لبنان كريستيان كلاجس وتم بحث في الاوضاع والتطورات في لبنان والمنطقة اضافة الى العلاقات اللبنانية الالمانية.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
ارجاء الجمعية العمومية لنقابة الصحافة الى 17 الحالي

(أ.ل) – ارجأت الجمعية العمومية لنقابة الصحافة بفئتيها السياسية وغير السياسية جلستها اليوم لعدم اكتمال النصاب فتأجل انعقادها اسبوعا الى يوم الثلاثاء المقبل الموافق في 17 كانون الاول الحالي، عند الساعة الحادية عشرة ظهرا للفئة السياسية والساعة الواحدة بعد الظهر للفئة غير السياسية، وذلك للاطلاع على اعمال مجلس النقابة والاستماع الى تقريري مفوض المراقبة عن حسابات النقابة للسنتين الماليتين 2012 و2013، والتصويت على الميزانيتين الموقوفتين بتاريخ 31/10/2012 و31/10/2013 وابراء ذمة مجلس النقابة. ويعتبر هذا الاجتماع قانونيا بمن حضر.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش تسلم آليات وأعتدة مختلفة من المملكة المتحدة

(أ.ل) – أقيم ظهر اليوم في قيادة اللواء اللوجستي – كفرشيما، حفل تسلم عدد من الآليات وأجهزة اتصال وأعتدة مختلفة، مقدمة هبة من المملكة المتحدة لمصلحة الجيش اللبناني.
حضر الحفل عن الجانب اللبناني نائب رئيس الأركان للتخطيط العميد الركن مارون حتي ممثلاً قائد الجيش العماد جان قهوجي، ونائب رئيس الأركان للتجهيز بالوكالة العميد الركن مانويل كرجيان، وعدد من كبار الضباط، وعن الجانب البريطاني وزير الدولة للشؤون الخارجية ودول الكومنولث السيدHugh Robertson  ومساعد رئيس أركان الدفاع للإستراتيجية العسكرية الأميرال Simon Ancona، ومدير برنامج المساعدات العميد المتقاعد John Deverell ووفد من السفارة، وقد تخلل الحفل عرض إيجاز عن برنامج المساعدات الأمنية البريطانية من قبل الجانبين.(انتهى)
الصفدي رد على كهرباء لبنان: فتح اعتمادات مالية
بقيمة 129 مليون دولار الأسبوع الماضي للمؤسسة

(أ.ل) –  صدر عن وزير المالية البيان الآتي:
في إطار حملة مبرمجة ضدّ وزارة المالية، دأبت بعض وسائل الإعلام على تحميل الوزارة مسؤولية التقنين في التيار الكهربائي بسبب تأخر فتح الاعتمادات والتهويل بالتالي على المواطنين بأن الأيام المقبلة ستشهد انقطاعاً حاداً في ظل العاصفة المنتظرة.
والمؤسف أن تستند هذه الوسائل الإعلامية على من تسميها مصادر مؤسسة كهرباء لبنان فيما يُنتظر من المؤسسة أن توضح الأمر للرأي العام.
إن وزارة المالية تؤكد أنها لم تتأخر أبداً في فتح الاعتمادات ولا صحة على الإطلاق لما يتم الترويج له، وأن كميات الفيول والغاز أويل متوفرة ومؤسسة كهرباء لبنان تعلم ذلك.
وفي معلوماتنا أن البواخر رست في المرافئ الخاصة بها وهي تفرّغ حمولتها وبالتالي لن تكون هناك أزمة كهرباء بسبب عدم توفر المال.
أما إذا كانت مؤسسة كهرباء لبنان تواجه مشاكل أخرى كالصيانة وغيرها فإن الأمر لا علاقة له بوزارة المال؛ مع العلم أن وزارة المال فتحت للمؤسسة اعتمادات مالية بقيمة 129 مليون دولار الأسبوع الماضي وهي تعدّ لفتح اعتمادات أخرى بقيمة 45 مليون دولار بما يؤمن حاجة لبنان من الطاقة حتى نهاية العام الجاري ضمن السقف المحدّد الذي التزمت به مؤسسة كهرباء لبنان وتمّ الاتفاق عليه منذ بداية العام الجاري.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش دعت المواطنين إلى عدم
الاقتراب من حقل رماية حنوش – حامات

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الثلاثاء 10/12/2013 البيان الآتي:
بتاريخي 10 و 12 / 12 / 2013، ما بين الساعة 8.00 والساعة 13.00 من كل يوم، ستقوم وحدة من الجيش  في حقل رماية حنوش – حامات، بتنفيذ مناورة قتالية يتخللها رمايات بالمدفعية، ورمايات جوية بالأسلحة المتوسطة والثقيلة من على متن طوافة عسكرية.
 لذا تدعو قيادة الجيش المواطنين إلى عدم الاقتراب والتجوال بالسيارات أو سيراً على الأقدام في محيط بقعة التمرين، وإلى الالتزام بتوجيهات العناصر العسكرية المجودة على مداخلها، وذلك في التواريخ والتواقيت المذكورة أعلاه، حفاظاً على سلامتهم الشخصية.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ

قانصوه في يوم الشهيد البعثي: طريق الكفاح المسلح هو طريق التحرير

(أ.ل) – اعتبر النائب عاصم قانصوه في تصريح، انه “تمر ذكرى يوم الشهيد البعثي لهذا العام وامتنا تواجه اخطر هجمة رجعية استعمارية صهيونية، تهدف الى تدمير ما تم بناؤه خلال العقود الماضية. وليس البعث وحده المستهدف الان بل المصالح الوطنية والقضايا العربية والشعور القومي ودور سورية في المنطقة”.
اضاف “واذا كان يوم شهيد البعثي هو اليوم الذي استشهد فيه رفيقنا البطل الاخضر العربي امين موسى سعد في 3/12/1969 فوق قرى العرقوب دفاعا عن عروبة لبنان وعهد حق المقاومة في الوجود والتصدي باعتبارها الرد الوحيد الذي يفهمه العدو. فان هذه الطريق التي عمدها الشهداء من بعده قد اوصلتنا الى تحرير ارضنا وترابنا وتحرير اسرارنا ستبقى هي الطريق الوحيد لاستكمال ما تبقى”.
وتابع “الاخضر العربي من بوح شهادته ومن بوح هذا المشعل المتوقد بنار الشهادة جاء القبس المتوهج الذي اشرقت منه شمس للجنوب تتوهج بلون النصر جديد صنعه مقاومون لفحهم مجد الامس واحاط بهم عنفوان اليوم لقد رسم البعث طريق الخلاص بالمقاومة. وان قدرة البعث على مراجعة ذاته، ونقد كوادره المستمر للفكر والممارسة اضافة الى اشكالات الواقع الراهن، كلها لن تضائل من وعي جماهيره، بل ستؤكد من جديد انه كان وسيبقى الحامل الاقوى لمصالحها وقناعاتها وبأن طريق الكفاح المسلح هو طريق التحرير”. ورأى انه “تأتي الحرب الكونية الراهنة والمفروضة على سورية في سياق مشروعات التآمر الاميركية الصهيونية التي تحاول ان تستكمل فصول نكبة فلسطين وتعممها على باقي الاقطار العربية. ومهما تكن قسوة دروس نكبة فلسطين ونتائجها وشراسة العدوان الصهيوني، فإن ارادة المقاومة وحدها هي الكفيلة باعادة الحقوق وخاصة ان معركة فلسطين هي معركة قومية ومسؤولية كل عربي حر”.
وتوجه بالتحية لـ”روح شهيدنا الاخضر العربي ولكل الرفاق الشهداء الذين سلكوا درب الشهادة بل ولكل الشهداء المقاومين الذين زرعوا اجسادهم في تراب الوطن على طريق التحرير. كما نتوجه بالتحية الى ابطال الجيش العربي السوري مصنع الرجال والابطال الذين يذودون عن حياض الوطن ويستحقون بجدارة وسام الشرف والتضحية والاخلاص في افشال خريطة التآمر التي يشارك فيها اعداء الداخل والخارج وما بينهما. لحماة الديار والمقاومين سنقول انتم في حدقة العين التي ننظر بها الى مساحة الوطن الكبرى.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
سلسلة لقاءات للعماد قهوجي في اليرزة

(أ.ل) – استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة، وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية ودول الكومنولث السيدHugh Robertson  يرافقه مساعد رئيس أركان الدفاع البريطاني للإستراتيجية العسكرية الأميرال Simon Ancona، بحضور السفير البريطاني السيد Tom Fletcher، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، وسبل تعزيز علاقات التعاون بين جيشي البلدين، لا سيّما تفعيل برنامج المساعدات البريطانية المقررة للجيش اللبناني.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
واكيم: لوضع اليد على ملفات الفساد

(أ.ل) – رأى رئيس “حركة الشعب” النائب السابق نجاح واكيم في تصريح، ان “اللبنانيين استمتعوا كثيرا بحفلة الزجل التي دارت رحاها بين وزيري الأشغال والمال في حكومة تصريف الاعمال غازي العريضي ومحمد الصفدي، ربما لم يتسع وقت “الحفلة” لكي يتحفنا الرجلان بكل ما يعرفه واحدهما عن الآخر إذ أن ما تكرما به على المستمعين هو في الحقيقة غيض من فيض. ولا يقتصر الأمر على وزيري الأشغال والمال فكل وزارة في لبنان هي مغارة علي بابا”.
وانتقد “قلة قليلة تحتل مواقع حساسة في هذه الدولة البائسة لم يتسع وقتها لكي تسمع وترى أعني النيابة العامة والتفتيش المالي والمسؤولين في مؤسسات الرقابة الأخرى، تماما كما حصل في فضيحة التلزيمات في سجن رومية”.
أضاف “وإذ لا نعول على مؤسسات الرقابة في هذه الدولة بأن تقوم بواجباتها تجاه المواطنين نرجو أن تبادر المؤسسات الأهلية التي تعنى بمسائل مكافحة الفساد إلى وضع اليد على ملفات الفساد في هذه الدولة وكشف كل الحقائق وكل المرتكبين”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
كركي التقى وفداً من البنك الدولي

(أ.ل) – استقبل مدير عام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي د. محمد كركي وفداً من البنك الدولي المكلف بإعداد دراسة حول تطوير السجل التجاري في لبنان وتحسين الإجراءات.
وتطرق الوفد إلى شرح أهمية المشروع لتعزيز بيئة الأعمال في لبنان وتسهيل إجراءات التسجيل في السجل التجاري حيث الهدف من المشروع هو مكننة التسجيل في السجل التجاري مما يتيح إمكانية التسجيل في باقي إدارات الدولة الكترونياً (وزارة المالية، وزارة العمل، الضمان الاجتماعي) بالإضافة إلى دراسة إمكانية إعطاء رقم موحد لكل مؤسسة أو شركة يعرّف عنها في جميع إدارات ومؤسسات الدولة.
وشرح الدكتور كركي للوفد المشاريع التي نفذت في الضمان على صعيد مكننة أعماله حيث أصبحت جميع مكاتبه ومديرياته ممكننة ومرتبطة بقاعدة معلومات مركزية وتم إنشاء موقع الكتروني للصندوق، كما سيبدأ العمل قريباً بتنفيذ مشروع الربط الإلكتروني مع الصيدليات كمرحلة أولى ومع باقي مقدمي الخدمات في المراحل اللاحقة بالإضافة إلى تنفيذ حوالي 50 معاملة إلكترونياً عبر الموقع الإلكتروني للصندوق. كما شرح وجهة نظره للمعلومات التي يجب أن تتوفر في السجل التجاري ليصار إلى الاستفادة منها في المؤسسات العامة بالإضافة إلى إمكانية الربط الإلكتروني بين الصندوق والسجل التجاري. وأثنى على هذا المشروع لما له من انعكاسات إيجابية على مختلف الصعد ولا سيما على الضمان الاجتماعي.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

البطريرك الراعي التقى زوارا والخازن نقل عنه:
التقاعس في تأمين قانون إنتخابي جديد طعنة في صميم نظامنا الديموقراطي

(أ.ل) – إستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي قبل ظهر اليوم في الصرح البطريركي في بكركي، وفدا من “حركة الأرض”، ضم، طلال دويهي، بيار عطالله وغازي الياس، قدموا له ملفات تتعلق بقضية الإستيلاء على أراضي المسيحيين في لبنان، خصوصا في القبيات – عكار، وعكار والجنوب والقاع وتنورين. والتقى الراعي رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، وكان عرض للأوضاع الداخلية والإقليمية وابرز تأثيراتها على الساحة اللبنانية.
ونقل الخازن عن البطريرك الراعي “قلقه حيال إقحام العنصر المسيحي في الأحداث في سوريا والذي ترجم بخطف راهبات دير القديسة تقلا في معلولا والإبقاء على المطرانين بولس يازجي ويوحنا ابراهيم في الأسر”. أضاف “بالنسبة لما آلت اليه الأوضاع الداخلية في لبنان، لقد اكدنا مع غبطته على أهمية إجراء الإنتخابات الرئاسية في موعدها، إذ لا نية للرئيس سليمان في التمديد أو السعي إليه. كما أكدنا ضرورة قيام حكومة جديدة عوضا عن الإستمرار بتصريف الأعمال، والعجز عن اتخاذ قرارات إنقاذية على الصعد الأمنية والإجتماعية والإقتصادية والمعيشية التي تنذر بأوخم العواقب، في ظل تراجع الخدمات في المؤسسات الرسمية التي يشكو ويئن من غيابها كل الناس! واعتبر غبطته أن تقاعس النواب عن تأمين قانون إنتخابي جديد لإجراء الإنتخابات، يمثل طعنة في صميم نظامنا الديموقراطي الذي نطمح إلى استعادته بعد ثلث قرنٍ من التقاتل والتردي المعيشي الذي خلفته النزاعات والحروب العبثية”.
هذا وعرض الراعي مع سفيرة المفوضية الدولية لحقوق الإنسان الدكتورة رهاب بيطار “أهمية العمل على اطلاق سراح راهبات دير القديسة تقلا في معلولا وضرورة تضافر جهود الجميع بهدف تحقيق هذا الأمر كذلك اطلاق سراح المطرانين”. واعتبرت بيطار انه “لا مكان في هذا العالم الا للحوار والسلام والمحبة وتقديم المساعدة من دون اي شرط، خصوصا اذا ما كان الهدف انسانيا بامتياز.”
ومن زوار الصرح وفد من جمعية “مبادرة طرابلس مدينتي”، برئاسة المنسق سامر دبليز، يرافقه طوني منسى، شدا دبليز، المهندس أحمد عبيد، المحامي فادي محسن، الدكتورة نيللي الحسيني، عبد المنعم مرحبا، الدكتور رامي فنج وناصر جروس، في زيارة لإلتماس البركة.
بعد اللقاء، شرح دبليز أبرز نشاطات الجمعية “التي تهدف الى تنمية الحس الديموقراطي للمواطن، تحفيز المبادرات المدنية لدى أفراد المجتمع الطرابلسي، المساهمة في تنمية شعور المواطنة والتضامن الإجتماعي، مشاركة جميع أبناء المدينة في إظهار صورة المدينة المنفتحة على الحداثة، وتفعيل دور مدينة طرابلس على صعيد التنمية والتطور الثقافي والإقتصادي”.
بعدها استقبل الكاردينال الراعي الأباتي حنا تابت على رأس وفد من الآباء لتقديم 27 مجلدا عن “التراث السرياني الماروني”. هذا واطلع من الوزير السابق سليم كرم وكريمته على نشاط “مؤسسة يوسف بك كرم”، وكانت مناسبة لعرض عدد من المسائل المحلية المتعلقة بالشق الحياتي والإنساني للمواطنين.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
السيد فضل الله التقى الريس موفدا من جنبلاط:
لتنظيم الخلافات الداخليَّة وفق صيغة حواريَّة جديدة

(أ.ل) – استقبل العلامة السيد علي فضل الله مفوض الإعلام في الحزب التقدمي الاشتراكي، رامي الريس، موفدا من النائب وليد جنبلاط، وجرى التداول في “تطورات الأوضاع في لبنان والمنطقة، ولا سيما الوضع الاجتماعي والاقتصادي المتردي في لبنان، والخطاب السياسي المتشنج الذي يراكم المشاكل الاقتصادية والسياسية، وحتى الأمنية”.
ودعا السيد فضل الله، خلال اللقاء، “كل الأطراف في لبنان إلى التعاون لتنظيم الخلافات الداخلية والاتفاق على صيغة حوارية تؤسس لتوافق سياسي حول الملفات العالقة”.
وشدد على “ضرورة تعاون الجميع، لتجنيب البلد المزيد من الأزمات، والعمل على تنظيم الخلافات الداخلية، وصولا إلى الاتفاق على صيغة حوارية تؤسس لتوافق سياسي حول الملفات العالقة، وخصوصا تأليف الحكومة العتيدة، وإطلاق المؤسسات من عقالها”.
وقدم الريس الى فضل الله المجموعتين الكاملتين للمؤلفات المحققة التي كتبها كل من كمال جنبلاط والأمير شكيب أرسلان، مع رسالة مرفقة من النائب وليد جنبلاط.
وجاء في الرسالة:
“سماحة السيد علي فضل الله المحترم
بعد التحية،
يسعدني أن أرفق لكم المجموعتين الكاملتين للمؤلفات المحققة التي كتبها كل من الشهيد كمال جنبلاط والأمير شكيب أرسلان، وهي تتناول مجموعة كبيرة من القضايا والعناوين السياسية والفكرية والاقتصادية والاجتماعية والفلسفية.
إن الظروف الصعبة والحساسة التي يعيشها لبنان، وتمر فيها المنطقة العربية والإسلامية، تحتم إعادة قراءة فكر كمال جنبلاط الذي استشرف منذ عقود مسار التطورات، ورسم سياسة شاملة متكاملة عكست رؤيته لمعالجة الإشكاليات التي لا تزال قائمة وتزداد تعقيدا في وقتنا الحاضر.
كما أن مستويات الانقسام العميقة بين المسلمين في مختلف البلدان، وحدة الصراعات المذهبية، تنذر بنزاعات طويلة الأمد، من شأنها أن تدمر كل بنية المجتمعات العربية والإسلامية، التي تعاني أصلا تراجعا كبيرا في التعليم والمعرفة والبحث العلمي، وتحتم أيضا ضرورة إجراء قراءة جديدة ومتأنية لما كتبه الأمير شكيب إرسلان الذي رفع لواء فلسطين، ونادى بالإسلام العروبي المعتدل والمتنور، وسعى حثيثا في اتجاه تحقيق النهضة العربية، وحذر سلفا منَّ الكثير من الإشكاليات التي نعيشها في يومنا الحاضر.
إنني إذ آمل أن يسمح وقتكم بالاطلاع على هذه المؤلفات، أتمنى لكم دوام الصحة والعافية.
مع تقديري
وليد جنبلاط”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

الشيخ حمود التقى رئيس المركز الإسلامي في غلاسكو – انكلترا
وتأكيد على ضرورة توحيد جهود المسلمين لتحسين أوضاعهم في المهجر

(أ.ل) – استقبل فضيلة الشيخ ماهر حمود في مكتبه الأستاذ “عزام محمد” رئيس المركز الإسلامي في غلاسكو في انكلترا، يرافقه عمر الأيوبي المسؤول الإعلامي في حركة التوحيد الإسلامي والمحامي إبراهيم الأيوبي والأستاذ محمود إسماعيل، وجرى الحديث عن أوضاع المسلمين في انكلترا بشكل عام واسكتلندا بشكل خاص، وتم التأكيد على ضرورة توحيد جهود المسلمين لتحسين أوضاعهم في المهجر.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
وفد من الموزانبيق زار العلماء المسلمين: لمواجهة الهجمة على قارة افريقيا

(أ.ل) – قام وفد من جمعية ومؤسسة الإمام الحسين (عليه السلام) في جمهورية موزانبيق بزيارة تجمع العلماء المسلمين في مركزه في حارة حريك وكان في استقبالهم رئيس الهيئة الإدارية في التجمع سماحة الشيخ حسان عبد الله وأعضاء الهيئة الإدارية.وبعد اللقاء صدر عن المجتمعين البيان التالي:
إن الأوضاع في القارة الأفريقية تشهد هجمة منظمة تستهدف نهب خيراتها وإبقائها تحت سيطرة المستعمرين القدامى بأسلوب جديد وما يحصل في أفريقيا الوسطى وقبلها في مالي من الاعتداء الفرنسي على هذين البلدين الأفريقيين خير دليل على هذه الهجمة المنظمة وبالتالي فإن واجب الشعوب الأفريقية هو السعي لمواجهة هذه الهجمة من خلال وحدة وطنية تعمل على بناء الدولة العصرية والتي تستثمر إمكاناتها في هذا السبيل لا أن تصبح هذه الإمكانات والثروات نهباً للدولة المستعمرة.
وما يؤسف له أننا استمعنا من الإخوة في موزامبيق كما من غيرهم من البلدان الأفريقية أخباراً سيئة عن هجمة وهابية تكفيرية تغزو بلدان أفريقيا وتوقع الخلافات بين أبناء البلد الواحد حتى تصل إلى البيت الواحد مساهمة في إضعاف المجتمعات الأفريقية بحيث تصبح غير قادرة على مواجهة  المد الاستعماري الجديد.
وقد قال رئيس الهيئة الإدارية سماحة الشيخ حسان للوفد أن الطريقة الوحيدة لمواجهة هذه الدعوة التكفيرية هي في الدعوة للدين الحق وفضح أسلوبهم التكفيري من خلال منهج علمي منطقي وتبيان حقيقة مفاهيم الإسلام السمحاء.
كما أكد سماحة الشيخ حسان عبد الله للوفد على ضرورة أن تكون فلسطين هي القضية المركزية للأمة وأن تتوجه كل الطاقات لتحريرها، ولأفريقيا دور داعم وأساسي في ذلك شرط تنقية الأجواء من الدعوات المفرقة والتكفيرية.
وقد وعد الشيخ حسان بأن يزور التجمع موزامبيق في أقرب فرصة ممكنة كي يساهم في إعطاء نصائح تفيد في تطوير العمل الإسلامي الوحدوي هناك من خلال تجربة تجمع العلماء المسلمين.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

حب الله عرض مع وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين المستجدات وأوضاع المخيمات:
لدعم أهلنا في القدس والضفة والقطاع أمام حملة التهويد والاستيطان

(أ.ل) – إستقبل مسؤول الملف الفلسطيني في حزب الله الحاج حسن حب الله في مبنى المجلس السياسي للحزب بحضور معاونه الشيخ عطا الله حمود  وفدا قياديا من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ضم ممثل الجبهة  في لبنان وعضو المكتب السياسي مروان عبد العال والمسؤول السياسي أبو جابر ومسؤول منطقة بيروت فؤاد ضاهر.
 وفد الجبهة أدان الجريمة الصهيونية التي استهدفت أحد كوادر المقاومة الشهيد حسان اللقيس وقدم العزاء والتبريكات لقيادة المقاومة. بعدها جرى  البحث في آخر المستجدات على الساحتين العربية والفلسطينية حيث أكد المجتمعون دعمهم لمحور المقاومة أمام الهجمة الشرسة التي تتعرض لها سوريا.
وتوقف المجتمعون أمام الحراك الأميركي للمفاوضات الهادف إلى ضرب وتصفية القضية الفلسطينية والذي يتزامن مع مشروع (برافر) الذي يستهدف تهجير الشعب الفلسطيني واقتلاعه من أرضه ووطنه أمام مرأى العالم . داعين كل القوى الفلسطينية إلى توحيد الصف لمواجهة هذا المشروع العنصري الذي تقوده إسرائيل برعاية أميركية . وتطرق اللقاء إلى أوضاع المخيمات الفلسطينية في سوريا ولبنان وضرورة تحصينها ودعم قضية النازحين الفلسطينيين من سوريا وحث الانروا والمجتمع الدولي والجامعة العربية على ضرورة دعمهم في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها.
وأكد المجتمعون على ضرورة دعم أهلنا في القدس والضفة والقطاع أمام حملة التهويد والاستيطان والممارسات التعسفية من قبل قوات الاحتلال بحق المدنيين والأبرياء والأسرى.
وختم اللقاء بالتشديد على ضرورة إبقاء قضية فلسطين هي العنوان والبوصلة لكونها القضية المركزية لدى العرب والمسلمين وكل الشرفاء.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
لقاء الأحزاب حمل ميقاتي مسؤولية هدر المال العام بحجة تمويل المحكمة

(أ.ل)- حملت هيئة التنسيق للقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية، في بيان، “رئيس الحكومة نجيب ميقاتي مسؤولية هدر المال العام بحجة تسديد لبنان حصته لتمويل المحكمة الدولية والبالغة /35/ مليون دولار من الموازنة العامة خلافا للأصول والأعراف”، مؤكدة “عدم شرعية المحكمة وعدم قانونيتها، ليس لكونها محكمة مسيسة فحسب، بل لأن تأسيسها يفتقد أصلا وأساسا للمشروعية القانونية والدستورية في لبنان، بما يجعلها محكمة غير شرعية مطعون باجراءاتها وبقراراتها ويكون الانفاق الحكومي عليها بمثابة هدر للمال العام يخضع للمحاسبة”. وأعربت الهيئة “عن استغرابها كيف أن الرئيس ميقاتي يعمل على توفير أموال لكي تهدر في تمويل محكمة غير شرعية وخلافا للأصول، بما يرهق الدولة ويزيد من مديونتها، ولا يعمل على توفير الأموال لتسديد قيمة سلسلة الرتب والرواتب التي طال انتظار ذوي الدخل المحدود لها والتي من شأنها أن تخفف الأعباء عن كاهل المواطنين وأن تحسن من مستواهم المعيشي.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
المطران درويش دعا المغتربين الى دعم ومساندة اخوتهم في الشرق

(أ.ل) – يواصل رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش جولته الأميركية للقاء افراد الجالية اللبنانية هناك.
وكان المطران درويش احتفل بالقداس الالهي في كنيسة سيدة البشارة في كوفينا (لوس أنجلس) وفي عظته توجه بكلمة محبة لراعي الأبرشية سيادة المطران نقولا سمرا وشكر كاهن الرعية الأب جورج بشارات لدعوته واستقباله مع كافة أبناء وبنات الرعية. كما توجه الى المؤمنين وطلب منهم ان يصلوا من اجل السلام في الشرق الأوسط وبين لهم دورهم الكبير في الاغتراب في مساندة إخوتهم وأهلهم في الشرق ودعمهم ليبقوا خميرة حية فيها. ودعاهم الى تنمية انتمائهم الى كنيستهم لكي يحافظوا على تراثها وليترجيتها. ثم شرح إنجيل المرأة المنحنية المريضة من ثماني عشرة سنة فقد كانت عن الاستقامة وهو مرض العصر وربما هو أيضاً مرضها. كان في المرأة روح ضعف لانها لم تكن قادره على رؤية وجه الله وعلى تمجيده.
نظر اليها يسوع نظرة حنان ورحمة ودعاها لتنتصب فاستولى عليها الخلاص وصارت حرة وقادرة على تمجيد الله وان يرتفع قلبها الى العلاء.
حدثت الأعجوبة يوم السبت مما اثار عند بعض اليهود استياء كبيرا ويسوع المخلص أراد بذلك ان يعطي السبت معنى جديدا فالشريعة هي لخدمة الانسان.
برهن يسوع في المعجزة أيضاً عن حنانه وصلاحه، وهو يدعونا أيضاً لنكون بدورنا رحماء تجاه إخوتنا البشر وبخاصة الضعفاء والفقراء.
ومساء الأحد دعا السيد كميل بصيبص وعقيلته ايفا فرح أبناء الجالية الى دارته في سان ديغو حيث اقام مأدبة عشاء على شرف المطران درويش والوفد المرافق له وبعد ان رحب صاحب البيت بسيادته توجه المطران بكلمة شكر للسيد كميل وعقيلته  وشرح أهداف زيارته للولايات المتحدة والهدف الاول هو شرح أوضاع المسيحيين في الشرق وتشجيع المغتربين على مساعدة إخوتهم في الوطن ودعاهم لتكون قلوبهم عارمة بالرجاء والمحبة. والهدف الثاني هو شرح مشاريع المطرانية مركزا على اعادة تأهيل مستشفى تلشيحا.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
توقيف عشرة سوريين وفلسطينيين دون أوراق ثبوتية في منطقة عرسال

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه يوم أمس البيان الآتي:
في إطار الإجراءات الأمنية التي يتخذها الجيش لضبط الحدود، أوقفت وحدات من الجيش في منطقة عرسال وبتواقيت مختلفة عشرة سوريين وفلسطينيين دون أوراق ثبوتية، وضبطت بحوزتهم مسدسين ورمانتين يدويتين. وقد تم تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

 
القطان: لتشكيل حكومة إنقاذية يتمثل فيها الجميع

(أ.ل) – أكد الشيخ أحمد القطان رئيس جمعية “قولنا والعمل” في لبنان على أهمية الخطة الأمنية بأمرة الجيش اللبناني الذي نثق بمناقبيته وحرصه على ضبط الأمن والإستقرار في لبنان عموماً والشمال وطرابلس خصوصاً.  وأضاف القطان في تصريح له يجب على كل القوى السياسية الطرابلسية رفع الغطاء عمّن يريد ضرب وحدة اللبنانيين الوطنية والإسلامية كما يجب على كل القوى الأمنية والعسكرية والقضائية الضرب بيد من حديد لإعادة الوضع الأمني في طرابلس إلى سابق عهده من الأمن والأمان والإستقرار.
وفي سياق متصل طالب القطان كل الساسة في لبنان بتشكيل حكومة إنقاذية يتمثل فيها الجميع وتعمل بدورها لمعالجة كل الخلل الناتج عن الفراغ غير المقبول والذي من شأنه إن طال أن يقضي على لبنان.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
جبهة العمل الإسلامي: لتأليف حكومة إنقاذية جامعة

(أ.ل) – أكدت جبهة العمل الإسلامي في لبنان «خلال اجتماعها الدوري برئاسة منسقها العام الشيخ بلال سعيد شعبان وحضور النائب الدكتور كامل الرفاعي والسادة أعضاء مجلس القيادة» “على أهمية التعاون والتفاهم والتنسيق بين اللبنانيين جميعاً لتقطيع وتجاوز المرحلة الصعبة والأزمات المستفحلة التي يمر بها وطننا الحبيب لبنان اليوم”. وشدّدت الجبهة “على ضرورة وجود وتأليف حكومة وحدة وطنية إنقاذية جامعة تعمل على تدوير الزوايا وتخطي العقبات وتفكيك الأفخاخ السياسية والأمنية والاجتماعية، وتعمل على حل الأزمات تدريجياً وصولاً إلى مرحلة النهوض بالوطن من جديد وتحسين مستوى معيشة الفرد والمجتمع اللبناني عبر الشروع بعملية إنمائية مناطقية متوازية ومتوازنة تضع حدّاً لكل المآسي والكوارث الأمنية والاجتماعية والمناخية التي طالت المواطنين مؤخراً”.
ولفتت الجبهة “إلى قضية الحقوق والواجبات من جديد، مؤكدة أنّ للمواطن اللبناني حقوق على دولته تقتضي حمايته وعائلته وتأمين مستلزمات الحياة الكريمة لهم، وتقتضي كذلك تأمين ظروف معيشية لائقة من ماء وكهرباء وتعبيد طرقات وفتح المجاري وتنظيفها وتسهيل الانتقال من وإلى بيته وعمله وخصوصاً في الظروف المناخية الصعبة والقاسية، والتي تؤدي إلى إلحاق الضرر الكبير بالمواطن كما حصل في الأسبوع المنصرم للأسف الشديد”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
دعوة موجهة من المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي الى وسائل الإعلام

(أ.ل) – رئيس مكتب مكافحة المخدرات الإقليمي في البقاع النقيب باسل نصر يعرض كميّة كبيرة من الحبوب المخدّرة من نوع “كبتاغون” مخبأة داخل زينة الميلاد ومعدّة للتهريب إلى إحدى الدول العربيّة. وذلك عند الساعة 15.00 من اليوم الثلاثاء الواقع فيه 10/12/2013 في مركز المكتب المذكورالكائن بمحاذاة قصر عدل زحلة. على الراغبين بتأمين التغطية الإعلامية التوجه قبل الموعد المحدد بنصف ساعة، مباشرةً إلى مكان المناسبة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
القوات” صيدا- الزهراني: لم يكن مستغربا إحالة بكركي لنصار الى محكمة خاصة

(أ.ل) – صدر عن القوات اللبنانية في منطقة صيدا – الزهراني البيان الآتي:
لم يكن مستغربا” أن تلجأ بكركي الى إحالة المطران الياس نصار الى محكمة خاصة وتوقيع المستندات اللازمة بهذا الخصوص بسرعة لافتة من قبل صاحب الغبطة البطريرك الراعي والسادة المطارنة، إلا لأن بكركي تعرف كيف تحفظ حضور كنيستها وتنأى بها عن الشوائب والإنحراف وتعرف أيضا” كيف تصون كرامة رعاياها وهي المؤتمنة على صون كرامة الوطن وعزته.
ونحن كابناء لهذه الابرشية الكريمة، نتقدم من بكركي وسيدها وكافة الأساقفة في مجلس المطارنة الموارنة بالشكر والإمتنان على البدء بمعالجة ملف دقيق كاد يؤدي الى تصدّع  البيت الواحد لولا العناية الإلهية وحكمة المراجع الكنسية المسؤولة التي نعوّل عليها لتعود أبرشية صيدا ودير القمر للموارنة فاعلة ومتماسكة يرأسها أسقف نتمثّل به ونمتثل له برعاية بكركي وعنايتها التي ستبقى قبلة أنظارنا ومحط آمالنا لتقديم المسار وتصحيح الإعوجاج.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
البزري دعا للاستفادة من معاني الأعياد وإسقاط الخلافات

(أ.ل) – التقى رئيس بلدية صيدا السابق الدكتور عبد الرحمن البزري في منزله محافظ لبنان الجنوبي نقولا بو ضاهر يرافقه العقيد سمير شحادة قائد منطقة الجنوب في قوى الأمن الداخلي بحضور الحاج بسام القطب نائب رئيس صندوق الزكاة وماجد حمتو رئيس تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا حيث تناول البحث الإجراءات التي اتخذتها الإدارات اللبنانية وقوى الأمن الداخلي من أجل استقبال العاصفة وتسهيل أمور المواطنين وحمايتهم إضافة للتطورات الأمنية على الساحة الصيداوية.
وشكر البزري المحافظ بو ضاهر والعقيد شحادة على جهودهم واهتمامهم بأمن وسلامة صيدا وأهاليها، واعتبر البزري في تصريح ان “صيدا التي استعادت ظاهرة الاحتفال بموسم الأعياد المجيدة والسعيدة خصوصا الميلاد ورأس السنة منذ العام 2004 وما زالت مستمرة في الحفاظ على هذه المظاهر الاحتفالية رغم الأوضاع الدقيقة والصعبة التي عاشتها المدينة ومنطقتها ويعاني منها اللبنانيون عموما”، مشيرا الى ان “استمرار الهدوء والطابع الاحتفالي في هذا الموسم الجديد هو دليل احترام صيدا للتعددية الدينية والمذهبية ودورها الرائد في محيطها سياسيا واجتماعيا واقتصاديا ومهنيا”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
“معاريف”: “أنبوب البحرين” ينذر بكارثة بيئية

(أ.ل) – نشرت صحيفة “معاريف” الاسرائيلية اليوم الثلاثاء تقريراً حول الاتفاق الثلاثي الذي تم توقيعه في واشنطن امس لإقامة انبوب يربط البحر الاحمر بالبحر الميت، حيث اعتبرت الصحيفة “ان هذه القناة لا علاقة لها بإنقاذ البحر الميت”، عدا عن “كارثة بيئية” محتملة بسبب المشروع.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
ماينور التايلاندية تفتتح منتجعها الثاني في سريلانكا

(أ.ل) – اعلنت مجموعة ماينور التايلاندية للفنادق انها افتتحت منتجعها الثاني في سريلانكا وهو/افاني كالتورا/ الذي يقع على الساحل الجنوب الغربي من الجزيرة والذي كان يطلق عليه اسم /كاني لانكا / ذلك بالشراكة مع شركة سيرينديب ليجور.
وقالت الشركة انه تم تحديث هذا المنتجع بتكلفة وصلت الى 5 ملايين دولار مشيرة الى انه يقع في جنوب العاصمة كولومبو يضم 105 غرف فاخرة من 4 انواع بالاضافة الى مطعمين وبارين ونادي رياضي وملعب تنس ارضي ومركز للرياضة البحرية ونادي صحي متطور.
وقال السيد ديليب راجاكيير الرئيس التنفيذي للمجموعة:”اننا سعداء بافتتاح منتجعنا الثاني في سريلانكا والعمل جنبا الى جنب مرة ثانية مع شركة سيرينديب ليجور شركائنا في هذا البلد حيث اصبح المنتجع الاول وهو / افاني بنتوتا / الذي افتتح في نوفمبر الماضي من اشهر المنتجعات في هذه المنطقة ونحن على يقين بان يحذو حذوه هذا المنتجع الجديد.”
ومن ناحيته قال السيد عباس اسوفالي رئيس شركة سيبينديب :”يمثل هذا الحدث خطوة رئيسية لنا للتوسع على سوق الضيافة في سريلانكا والعمل سويا مع مجموعة ذات خبر واسعة مثل ماينور.”
كانت ماينور قد اعلنت من قبل انه سيتم اضافة منتجعين اثنين للمحفظة قريبا وهما / افاني سيبانغ جولدجوست / في ماليزيا ويضم 305 غرف ومنتجع افاني هاي فونغ في فييتنام ويقع في مدينة هاي فونغ وهي ثالث اكبر مدينة في فييتنام.
كما سيتم اطلاق /منتجع افاني/ في تايلاند  في منتصف عام 2014 وهو الاسم الجديد لفندق الشركة الحالي وهو اتريوم بانكوك الذي يضم 23 طابقا واكثر من 500 غرفة بالاضافة الى عدد كبير من المطاعم والبارات والمالهي الليلة والمقاهي وبرك السباحة ونادي لياقة بدنية ونادي صحي وقاعة رقص وعدد من القاعات المتعددة الاغراض.
وستطلق الشركة كذلك منتجعين اخرين في تايلاند  وسريلانكا عامي 2015 و 2016 وسيتم اطلاق اسم / افاني ريفر سايد /على المنتجع في تايلاند والذي يقع على مقربة من فندق / انانتارا بانكوك ريفرسايد / ويتكون من 26 طابقا ويضم 210 غرف و20 جناحا بالاضافة الى عدد كبير من التسهيلات والخدمات الاخرى منها بركة سباحة على سطح الفندق.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
مدرسة الفنون الإنجيلية من أوائل المساهمين بمشروع كنزة الشتاء لهذا العام

(أ.ل) – كعادتها كل عام تقوم مدرسة الفنون الإنجيلية في صيدا بزرع مفهوم العطاء والمشاركة عند طلابها بحيث يشعر كل طالب أنه جزء من المجتمع وأن عليه واجب الشعور مع الآخر وخاصة المحتاج أو الأقل حظاً. (انتهى)    
ــــــــــــــــــــــــــ

فادي قازان من معهد الفنون الجميلة الفرع الثاني
يحصل على جائزة أفضل فيلم قصير

(أ.ل) – خلال الدورة العشرين لمهرجان السينما الأوروبية، تم عرض 20 فيلماً قصيراً، تقدمت بها 10 معاهد سينما لبنانية (الجامعة اللبنانية والأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة والجامعة الأميركية للتكنولوجيا والجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا والجامعة اللبنانية الأميركية وجامعة اللويزة وجامعة الكفاءات وجامعة الآباء الأنطونيين وجامعة الروح القدس في الكسليك وجامعة القديس يوسف).
وسلّمت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان السفيرة أنجلينا أيخهورست جائزة أفضل فيلم قصير من إخراج طلاب لبنانيين. وفاز بالتساوي:
“في ثقب السرة” لفادي قازان، وهو خريج معهد الفنون الجميلة – الفرع الثاني – في الجامعة اللبنانية. واختارت لجنة التحكيم الفيلم لمقاربته التصويرية وأداء ممثليه وقدرته على التأثير في المشاهد. وسيُدعى فادي قازان إلى أحد المهرجانات الدولية في فرنسا في سنة 2014.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
وفد كلية الدعوة الإسلامية غادر إلى طهران: لتوحيد كلمة شعوب الأمة
لتتمكن من مقاومة التحديات التي تعترض طريقها
 
(أ.ل) – غادر وفد من كلية الدعوة الإسلامية برئاسة عميد الكلية الشيخ د.عبد الناصر جبري, إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدعوة من جامعة المذاهب الإسلامية في طهران.
ويلتقي الشيخ د. عبد الناصر جبري والوفد المرافق له رئيس جامعة المذاهب الإسلامية الشيخ الدكتور أحمد مبلغي وأعضاء الهيئة الإدارية في الجامعة.
 وأكد الشيخ د.عبد الناصر جبري على أن هذه الزيارة هي للتواصل العلمي والأكاديمي بين معهد الدعوة الجامعي وجامعة المذاهب الإسلامية, مشدداً على ضرورة التقريب بين المذاهب الإسلامية لأنها واجب ديني وأخلاقي، ولتوحيد كلمة شعوب أمتنا لتتمكن من مقاومة التحديات التي تعترض طريقها.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيري يحذر من اندلاع انتفاضة جديدة في حال فشلت المفاوضات
 
(أ.ل) – أعرب وزير العلوم والتكنولوجيا في الحكومة الإسرائيلية “يعقوب بيري” عن خشيته من اندلاع موجة عنف جديدة في مناطق الضفة الغربية في حال فشلت المفاوضات السياسية مع الجانب الفلسطيني، وتأتي تصريحات بيري في أعقاب تحذيرات مشابهة كان قد أطلقها رئيس الشاباك السابق “يوفال ديسكين”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان:
مرتكبي الأعمال الإجرامية أداة بيد الدول الإستكبارية التي تعمل على تهديد الأمة بأكملها

(أ.ل) – طالب لقاء الجمعيات والشخصيات الإسلامية في لبنان عقب إجتماعه الدوري الأسبوعي بمركزه في بيروت، برئاسة رئيس اللقاء الشيخ د. عبد الناصر جبري وحضور السادة العلماء ومندوبي المناطق, بتحييد الأماكن المقدسة في سوريا، وبالإفراج عن الراهبات المختطفات من معلولا، مؤكداً على أن مرتكبي الأعمال الإجرامية هم أداة بيد الدول الإستكبارية التي تعمل على  تهديد الأمة بأكملها بمقدساتها وأمنها ومستقبلها.
وأكد اللقاء تضامنه مع الشعب الفلسطيني المظلوم في رفضه لمشروع برافر، والذي يهدف إلى تهويد النقب وطرد السكان الفلسطينيين من أرضهم، فالسياسات الإستعمارية للصهاينة في فلسطين إزدادت جراء الصمت العربي والإسلامي الرسمي أمام ما يحدث من إنتهاكات وإقتحامات وتدنيس للمقدسات في القدس وفلسطين.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رئيس جديد للمكتب الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO)

(أ.ل) – عيًن السيد كريستيانو ماسيمو باسيني (إيطاليا) رئيساً للمكتب الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO) والذي يخدم لبنان والأردن والجمهورية العربية السورية ويتخذ من لبنان مقرا له.
قبل تعيينه في هذا المنصب، شغل باسيني منصب منسق البرامج القطري للعراق (2013-2011)، والمسؤول عن عمليات اليونيدو في ذلك البلد والتي تهدف إلى تعزيز التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة.
بدأ باسيني مسيرته مع اليونيدو في عام 2006، حيث كان مسؤولا عن صياغة وتنفيذ برامج التعاون التقني لتعزيز القدرات الإدارية، وتشجيع الاستثمار، وتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم في الأردن والعراق.
وقبل عام 2006، عمل باسيني في القطاع الصناعي في إيطاليا.
حاز باسيني على شهادة الدكتوراه في الهندسة الميكانيكية من جامعة سابيينزا في روما، وشهادة الماجيستير في إدارة الأعمال من مدرسة  SDA بوكوني لإدارة الأعمال في ميلانو.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

انتهت النشرة
 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

نشرة الإثنين 16 كانون الأول 2013 العدد2451

ميقاتي: لا يسمح لأي كان بالعبث بالأمن والنيل من دور المؤسسة العسكرية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *