الرئيسية / النشرات / نشرة الخميس 23 كانون الثاني 2014 العدد2477

نشرة الخميس 23 كانون الثاني 2014 العدد2477

القصار إلى نواكشوط للمشاركة في أعمال
منتدى الاستثمار في موريتانيا

(أ.ل) – يغادر رئيس الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية، الوزير السابق عدنان القصّار إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط للمشاركة في أعمال “منتدى موريتانيا للاستثمار”، الذي تنطلق فعالياته في السادس والعشرين من الحالي، برعاية وحضور الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، ومشاركة شخصيات رسمية موريتانية وعربية في مقدمتها وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الموريتاني سيدي ولد ببها ولد التاه، ووزير المالية السعودي إبراهيم العساف، واقتصادية في طليعتها رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية محمدو ولد محمد محمود، بالإضافة إلى حشد من المستثمرين العرب والأجانب.
ولفت القصار، إلى أهمية “المنتدى في تعريف المستثمر العربي على المزايا الاستثمارية التي تتمتع بها موريتانيا على جميع الأصعدة”، داعيا “مجتمع الأعمال والمستثمرين العرب إلى توسيع معرفته بالإمكانات الاقتصادية والاستثمارية الكبيرة والمتنوعة التي تختزنها موريتانيا خصوصا في ظل المقومات الهائلة للاستثمار والبيئة الاستثمارية المشجعة والداعمة، بما ينعكس بشكل واضح على الأداء الاقتصادي على كافة المستويات”.
وقال: “الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية يتابع باهتمام شديد العديد من الإصلاحات البنّاءة التي جرت خلال السنوات القليلة الماضية في موريتانيا خصوصا لناحية إقامة مؤسسات جديدة لرعاية الاستثمار، وفتح المجال لمشروعات جديدة للشراكة بين القطاعين العام والخاص في قطاعات المياه والكهرباء والنقل، وسن إطار تشريعي مشجع على الاستثمار يرتكز على تسهيل وتبسيط معاملات الاستثمار وتعزيز حمايته، إلى جانب تحرير السوق والشروع بخصخصة المؤسسات العامة ورفع القيود الجمركية ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بما يساهم في خلق فرص عمل للطاقات البشرية الواعدة”.
هذا وسيتضمن المنتدى 4 جلسات نقاش، ستتناول الجلسة الأولى “الاقتصاد الموريتاني وبيئة الاستثمار”، الواقع والإمكانات والرؤية الإستراتيجية، آفاق الشراكة بين القطاعين العام والخاص، الاستثمار: الفرص والتحديات، قانون الاستثمار الجديد: الحوافز والتسهيلات، بالإضافة إلى القطاع المصرفي وتمويل الاستثمار. أما الجلسة الثانية بعنوان “فرص الاستثمار في القطاعات الإنتاجية”، فستتمحور حول ثلاث قضايا هي “الزراعة، الثروة الحيوانية، والصناعات الغذائية”، “الثروة السمكية”، و”المعادن”.
فيما ستتطرق الجلسة الثالثة “فرص الاستثمار في البنية التحتية”، إلى موضوع الكهرباء، المياه والصرف الصحّي، بالإضافة إلى الطرق، الموانئ والمطارات.أما الجلسة الرابعة والأخيرة “فرص الاستثمار في قطاعات الخدمات”، فستتناول موضوع السياحة، التطوير العقاري، التعليم والصحة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الوفاء للمقاومة: أيدينا ممدودة لشركائنا
حتى لا تضيع على لبنان فرصة جديدة للتفاهم
 
(أ.ل) – عقدت كتلة الوفاء للمقاومة اجتماعها الدوري بمقرها في حارة حريك، وذلك بعد ظهر اليوم  23/1/2014 برئاسة النائب محمد رعد وحضور أعضائها.
افتتحت الجلسة بتلاوة الفاتحة عن أرواح شهداء التفجيرات الارهابية في الهرمل وحارة حريك وشهداء القصف الصاروخي التكفيري على مدن وبلدات البقاع الشمالي.
ثم جرى عرض لوقائع هذا المسلسل الإجرامي الذي تنفذه مجموعات خطرة على المجتمع الانساني لا تزال للأسف تحظى بتغطية غير مبررة على الاطلاق من قبل بعض القوى السياسية المنضوية في فريق 14 آذار رغم التهديد الجدي الذي تشكله هذه المجموعات ضد السلم الأهلي والعيش الواحد وميثاق الوفاق الوطني.
كما جرى عرض وادانة لما تشهده مدينة طرابلس من فلتان أمني واستهداف للجيش اللبناني من قبل مسلحين يهددون أمن واستقرار هذه المدينة ويعطلون دورة الحياة الطبيعية فيها ويضربون هيبة الدولة ومؤسساتها.
بعد ذلك تطرق النقاش الى مآل الخطوات التي قطعها مسار تشكيل الحكومة الجديدة، والتي نأمل أن تصل الى خواتيمها الايجابية، كخطوة ضرورية في هذه المرحلة الحساسة لإعادة عمل المؤسسات الدستورية وانجاز الاستحقاقات المطلوبة، ومعالجة شؤون الناس المختلفة، وتحصين البلاد ضد الارهاب الصهيوني والتكفيري.
وتوقفت الكتلة عند التسلل العدواني الاسرائيلي الى داخل الأراضي اللبنانية في بلدة العديسة وزرعه جهازين الكترونيين في سياق انتهاك فاضح للسيادة الوطنية تمت ازالته بفضل يقظة الأهالي واصرارهم الوطني على منع العدو من استباحة أرضهم، مستندين الى جهوزية الجيش اللبناني والمقاومة.
 وفي نهاية الاجتماع أصدرت الكتلة ما يلي:
1 – تجدد الكتلة ادانتها للتفجيرين الانتحاريين الارهابيين الأخيرين اللذين استهدفا أهلنا الآمنين في مدينة الهرمل – البقاع وحارة حريك في الضاحية الجنوبية وتسببا باستشهاد عدد من المواطنين الأبرياء وجرح آخرين وتدمير واحراق بيوت ومحلات وسيارات، فضلاً عن ترويع الناس والعبث بأمنهم وتهديد استقرار البلاد.
وتدين الكتلة القصف الصاروخي التكفيري الذي استهدف أيضاً الهرمل ورأس بعلبك وعرسال وتسبب بمقتل أطفال وجرح عدد آخر من الأهالي.
واذ تشدد الكتلة على ان الارهاب التكفيري المسؤول عن هذه التفجيرات هو خطر على لبنان وكل اللبنانيين. ترى أن الداعمين له أو المراهنين الواهمين بإمكانية الاستثمار عليه لحساباتهم السياسية والسلطوية، يسهمون عن وعي أو غير وعي في تخريب بلدهم وتدمير معالم الحياة المدنية فيه.. كما أن التبرير لجرائم هذا الارهاب بأي شكل من الأشكال هو ترويج غير مباشر له وللاذعان لنهجه وابتزازه.
ان شعبنا اللبناني الأبي الذي صمد في وجه الارهاب الاسرائيلي وهزم آلة العدوان الصهيوني سيلحق الهزيمة بهذا الارهاب الجديد، ويسقط أهدافه التخريبية وهو يُعَبِر في مواجهة كل تفجير عن صلابة موقفه وثباته على خياراته الوطنية.
2 – ان الارهاب التكفيري الذي يتلقى دعماً وتمويلاً من مصادر معروفة في منطقتنا.. انما يخدم مشروع التفتيت والاضعاف لشعوبنا وبلداننا.. وليس أدَّل على ذلك من تجنبه استهداف العدو الصهيوني الغاصب، في داخل أراضي فلسطين المحتلة وخارجها، مقابل اصراره على القتل والتدمير في البلدان والاوساط الشعبية الرافضة للاحتلال والمُقَاوِمَة لمشروعه العدواني.
3 – ان الحكومة السياسية الجامعة ليست حاجة ظرفية راهنة في لبنان وانما هي الاطار الطبيعي والدستوري للتوافق الوطني والميثاقي، خصوصاً في زمن الانقسام من أجل عدم التفريط بوحدة البلاد وبإمكانية العيش الواحد فيها ومن اجل استنفاد كل السبل للعودة الى الحوار بين جميع مكوناتها، في اطار المؤسسات الدستورية حتى لا يؤدي تعطيلها تحت أي ذريعة، لإيصال البلاد الى الحائط المسدود  أو الانهيار.
إننا اذ نبقي أيدينا ممدودة لشركائنا في وطننا، ندعوهم مجدداً الى اعادة النظر في نهجهم وخياراتهم حتى لا تضيع على لبنان فرصة جديدة للتفاهم بين أبنائه، فضلاً عن تضييع مصالح اللبنانيين السيادية والاقتصادية والاجتماعية والمعيشية وغيرها.
4 – تشجب الكتلة المحاولات المتكررة التي يُقْدِمُ فيها العدو الاسرائيلي على التسلل الى داخل اراضينا اللبنانية وانتهاك سيادتنا الوطنية كما حصل مؤخراً في بلدة العديسة، وتنظر بريبة الى صمت أدعياء السيادة حيال هذا الانتهاك، وتؤكد أن اليقظة الدائمة والتكامل  المثمر بين الجيش اللبناني والمقاومة هما السبيل المجدي دائماً لمنع العدو من تحقيق أهدافه العدوانية.
5 – بمعزل عن تقييمنا للظروف والحيثيات التي دفعت الأطراف المتعددة الى عقد مؤتمر جنيف .. فإننا منذ بداية الأزمة السورية كنا ولا زلنا نؤكد على أن الحل السياسي هو السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة والحؤول دون حصول تداعيات قد لا تقتصر مخاطرها على سوريا وحدها وانما تطال المنطقة العربية برمتها.
واذ نتمنى أن يتوصل السوريون اليوم الى ترسيم معالم هذا الحل السياسي الذي ينهي الأزمة ويحقق الأمن والاستقرار للسوريين ويستجيب لتطلعاتهم نحو الاصلاح والعدالة والحرية المسؤولة ويثبت موقع سوريا ودورها المناهضين للهيمنة الاستعمارية وللمشروع الاسرائيلي العدواني في منطقتنا، نؤكد أن الحَّل المرجوّ ينبغي أن يتوصل إليه السوريون بأنفسهم.. وان على المواكبين الدوليين والاقليميين التزام مساعدتهم وليس الحلول محلهم.
كما أن الأولوية في مسار التوصل الى الحل السياسي، تقتضي بداهة وقف ارسال ودعم المسلحين بالمال والسلاح والعتاد والتزام مكافحة جادة للإرهاب التكفيري الذي يشكل خطراً كبيراً على المجتمع الانساني كافه وليس على سوريا ولبنان فحسب.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

 
سليمان عرض مع رعد موضوع تشكيل حكومة جديدة والتقى زواراً:
تحييد لبنان بالتوقف فورا عن التدخل في القتال في سوريا مهما كانت المبررات

(أ.ل) – أمل رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في ان يحقق مؤتمر “جنيف 2” النجاح المرجو لإنهاء الازمة في سوريا، لافتا الى ان موقف لبنان الثابت هو تحييد نفسه عن التداعيات السلبية للأزمة السورية، وهذا يتم عبر الامتناع والتوقف فورا عن التدخل في كافة شؤون سوريا الداخلية وخصوصا في القتال الدائر فيها مهما كانت المبررات، والعمل تاليا على تشجيع التوصل الى حل سياسي متوافق عليه يعيد الاستقرار والامان ويسمح بعودة اللاجئين الى ارضهم وارزاقهم في اقرب الآجال.
رعد
وفي نشاطه، عرض الرئيس سليمان، في القصر الجمهوري في بعبدا اليوم، مع رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد للتطورات السياسية والحكومية الراهنة والاتصالات الجارية بهدف تشكيل حكومة جديدة.
زوار
وعرض رئيس الجمهورية مع النائب نبيل دو فريج الاوضاع العامة، واستقبل الوزير السابق الياس حنا وقنصل لبنان في بوسطن ابراهيم حنا.
واستقبل النائب السابق وجيه البعريني، الذي وزع بيانا عن الزيارة، وقال: “أبلغت فخامته ان التعاون مطلوب بين كل القوى والهيئات مع الجيش والقوى الأمنية والقضاء لملاحقة عصابات السرقة والتفجير والتخريب والأرهاب”.
وأشار الى انه طلب حصة لعكار في المقاعد الوزارية وفي مضمون البيان الوزاري في موضوع التنمية، وتمنى عليه الاسراع في وضع قانون إنتخابات عادل يعتمد الدائرة الموسعة كالمحافظة مثلا مع النسبية. كما تطرق الى الوضع الإقتصادي والمعيشي.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش نعت العريف أول فادي الجاموس

(أ.ل) – تنعى قيادة الجيش – مديرية التوجيه، العريف أول فادي الجاموس الذي استشهد صباح اليوم متأثراً بجروح خطيرة أصيب بها يوم أمس، أثناء تنفيذه مهمة حفظ أمن واستقرار في مدينة طرابلس وفي ما يلي نبذة عن حياته:
– من مواليد 6/11/1975 في بلدة الحدث – قضاء بعبدا .
– تطوع في الجيش بتاريخ 25/10/1993.
– حائز عدة أوسمة، وتنويه العماد قائد الجيش وتهنئته عدة مرات.
– الوضع العائلي: متأهل من دون أولاد.
– يرقى إلى الرتبة الأعلى بعد الاستشهاد.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
بري التقى البعريني

(أ.ل) – استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة رئيس التجمع الشعبي العكاري النائب السابق وجيه البعريني وعرض معه للتطورات الراهنة والمساعي المبذولة لتشكيل الحكومة الجديدة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــ
موريتانيا: بعثة المتابعة من قبل المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنيّة بأشكال الرقّ المعاصرة

(أ.ل) – جنيف – تقوم غولنارا شاهينيان المقررة الخاصة للأمم المتحدة بشأن الرقّ،، بمهمة متابعة إلى موريتانيا من 27-30 كانون الثاني/يناير عام 2014، لتقييم التطورات الجديدة منذ أول زيارة لها لموريتانيا في عام 2009 والمبادرات التي اتخذتها الحكومة استجابة لتوصياتها. وقد قالت السيدة شاهينيان “ان الزيارة هذه ستتيح لي فرصة مناقشة اعتماد خارطة الطريق لإنهاء الرقّ في موريتانيا، وهي الخارطة التي تم إعدادها بالتعاون مع مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة”.
 الخبيرة المستقلة شاهينيان، المكلّفة من قبل مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة لرصد أشكال الرقّ المعاصرة، أسبابه وعواقبه، شدّدت على ان “اعتماد هذه الخارطة وتنفيذها سيكون معلما نحو القضاء على الرقّ في موريتانيا”. وتشمل ولاية المقررة الخاصة المعنية بأشكال الرقّ المعاصرة قضايا مثل العمل القسري،السخرة، أسوأ أشكال عمالة الأطفال، الزواج القسري والرقّ المنزلي .
خلال زيارتها التي تستمر اربعة ايام الى نواكشوط، ستقوم السيدة شاهينيان بعقد مناقشات مع ممثلي الحكومة، فضلا عن المنظمات غير الحكومية، والنقابات العمالية، وأعضاء المجتمع المحلي و غيرهم من العاملين في مجال مكافحة جميع أشكال الرقّ. وتزور المقررة الخاصة موريتانيا بدعوة من الحكومة.
وستعرض نتائج الزيارة و التوصيات في الدورة القادمة لمجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في ايلول/سبتمبرعام 2014. وسيتمّ عقد مؤتمر صحفي في نواكشوط في ختام الزيارة التي تقوم بها المقررة الخاصّة – يوم الخميس 30 كانون الثاني/يناير، 2014 مع معلومات إضافية للمتابعة.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش نعت المجند حسين حمد سعد الدين

(أ.ل) – تنعى قيادة الجيش – مديرية التوجيه، المجند الممدة خدماته حسين حمد سعد الدين الذي استشهد عصر اليوم، متأثراً بجراحه التي كان قد تعرض لها خلال تنفيذه مهمة حفظ أمن في مدينة طرابلس صباح اليوم، وفي ما يلي نبذة عن حياته:
– من مواليد 10/11/1987 في بلدة حبشيت – عكار.
– إلتحق في الجيش بصفة مجند مددت خدماته بتاريخ 4/7/2009.
– حائز عدة أوسمة، وتنويه العماد قائد الجيش وتهنئته عدة مرات.
– الوضع العائلي: أعزب.(انتهى)

_____
ميقاتي التقى واتكنز وبحث مع وفد من أساتذة اللبنانية شؤونا اكاديمية

(أ.ل) – إستقبل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الممثل المقيم لبرنامج الامم المتحدة في لبنان روبرت واتكنز صباح اليوم في دارته في بيروت.
 بعد اللقاء قال واتكنز: جئت لزيارة رئيس الحكومة هذا الصباح لوداعه لانني انهي مهامي في لبنان غدا بلقاء مع رئيس الجمهورية ولوداعه ايضا. ولفتت في حديثي الى رئيس الحكومة بان إقامتي هنا في لبنان تزامنت مع انتهاء مدة حكومته. ومع مغادرتي لبنان نأمل ان يتم تشكيل حكومة جديدة ونحن نتطلع  بكثير من الاهتمام الى من سيقود هذه الحكومة ومن هم اعضاؤها. كان اللقاء فرصة لاقول شكرا لرئيس الحكومة على الدعم الذي قدمه لي شخصيا ولعائلة الامم المتحدة في الإطار الاوسع، من خلال عملي في رئاسة برنامج الامم المتحدة في لبنان وكممثل لفريق عمل منظمات الامم المتحدة وهيئاتها في لبنان.
 اضاف: كانت ثلاث سنوات مدهشة وكان الوقت فيه الكثير من التحدي للبنان وأسفي الوحيد هو انني اغادر لبنان في وقت يواجه المزيد من التحديات، ونحن نأمل بأنه مع انعقاد موءتمر جنيف ٢ الذي كانت بدايته كزوبعة، ولكن يبقى الاهم اننا تمكنا من جمع الاطراف على طاولة واحدة، نأمل من خلال التفاوض والمحادثات التي ستلي في جنيف خلال الايام المقبلة ان يتم التوصل الى نتيجة بالنسبة للازمة السورية والتي تعلمون انها من اكبر الازمات التي نواجهها في المنطقة وتأثيرها كبير على لبنان.
وقال: نأمل من خلال ما بدأنا به من مسار في إيجاد حل لهذه الازمة وان تنتهي المشاكل الأمنية  في اقرب وقت، وقد تمنيت التوفيق لرئيس الحكومة في اي عمل سيقوم به متى تم تشكيل حكومة جديدة. هناك علاقة قوية ومستمرة بين منظمات الأمم المتحدة في لبنان وبين الحكومة اللبنانية والشعب اللبناني وآمل ان يحظى الشخص الذي سيخلفني في منصبي بنفس طريقة التواصل والاستقبال الدافىء من كل القطاعات في المجتمع اللبناني سواء كانت حكومية او اعضاء البرلمان او المجتمع المدني واعتقد ان لبنان هو مميز بالنسبة لأي موظف من الامم المتحدة يعمل فيه.
وفد أساتذة الجامعة اللبنانية
استقبل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي وفداً من أساتذة الجامعة اللبنانية في مكتبه عصر اليوم. وضم الوفد كلا من الدكاترة: نزيه خياط، وليد ملاعب، جورج بشارة، محمد صميلي وعمر المصري وتناول البحث شؤوناً اكاديمية تتعلق بالجامعة اللبنانية.  
ابو فاعور
واستقبل الرئيس ميقاتي وزير الشؤون الاجتماعية وائل ابو فاعور الذي قال بعد اللقاء: تشرفت بلقاء دولة الرئيس وتناقشت معه في الوضع السياسي العام والأوضاع الامنية المتفجرة والتحديات المفروضة  على المواطن اللبناني قبل غيره من القوى السياسية، والمهم ان يكون هناك سعي حثيث لتذليل ما تبقى من عقبات، وهي لم تعد  كثيرة، من اجل اخراج التشكيلة الحكومية بما يقود الى حكومة تجلس فيها كل الاطراف الى طاولة واحدة وتخفف من المخاطر الامنية والسياسية ان لم تكن تلغيها.

المطران مطر
واستقبل الرئيس ميقاتي راعي أبرشية بيروت للموارنة المطران بولس مطر الذي قال بعد اللقاء: وجهنا دعوة للرئيس ميقاتي لحضور القداس الاحتفالي الذي سيقام في التاسع من شهر شباط المقبل لمناسبة عيد القديس مارون، وكانت مناسبة للتداول في الامور الوطنية المعروفة من قبل الجميع. وقد تمنى دولته قيام حكومة جديدة في اسرع وقت ممكن ونحن نتمنى ذلك. في المناسبة نُقدم التعزية بالشهداء الذين سقطوا في انفجار الضاحية الجنوبية لبيروت ونطلب من الله ان يرفع عنا هذا الكابوس وان تكون خاتمة الاحزان لانه  كفى لبنان دماء ونتمنى ان يكون الشهداء عوض سلامة الوطن.
رئيس الجامعة اللبنانية
وإستقبل الرئيس ميقاتي رئيس الجامعة اللبنانية عدنان السيد حسين.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ

اللواء ابراهيم التقى وفداً من أعضاء مجلس ادارة الصندوق التعاوني للمختارين

(أ.ل) – استقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم في مكتبه وفداً من أعضاء مجلس ادارة الصندوق التعاوني للمختارين ورؤساء روابط مخاتير الأقضية في لبنان، واستعرض الجانبان السبل الآيلة الى تعزيز العلاقة بين مؤسسة الأمن العام والمخاتير لجهة تسهيل انجاز معاملات المواطنين والمقيمين على الأراضي اللبنانية. 
في نهاية اللقاء قدم رئيس مجلس ادارة الصندوق بشارة غلام الى اللواء ابراهيم درعاً تقديرية عربون محبة ووفاء بإسم الصندوق والروابط الاختيارية.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
قيادة الجيش: مقتل إرهابي منتم الى كتائب العزام أثناء محاولة توقيفه في البقاع

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 23/1/2014 البيان الآتي:
بمتابعة تحركات المطلوبين بأعمال إرهابية، وخصوصاً عمليات تفجير السيارات المفخخة، وبعد ورود معلومات عن تحركات المطلوب الإرهابي إبراهيم عبد المعطي أبو معيلق الملقب بأبي جعفر (فلسطيني الجنسية)، أقامت قوة من الجيش بعد ظهر أمس حاجزاً  ظرفياً في منطقة البقاع لتوقيف المطلوب المذكور، وبمروره في المكان حاول الفرار صادماً أحد الخفراء بالسيارة التي كان يقودها وهي من نوع “كرايزلر” لون أسود، كما أطلق النار باتجاه عناصر الحاجز للتغطية على محاولة فراره، ما أدى إلى إصابة ضابط بجروح، فتمّ الرد على مطلق النار وإصابته حيث توفي لاحقاً متأثراً بجراحه بعد نقله إلى المستشفى، فيما فرّ شخص آخر كان برفقته. والمطلوب أبو معيلق ينتمي إلى كتائب عبد الله العزام، ويرتبط بتنظيم داعش، وينسق مع أمير هذا التنظيم في منطقة القلمون السورية لنقل انتحاريين إلى لبنان وتخطيط وتنفيذ أعمال إرهابية، وقد ضُبطت بحوزته بطاقة هوية باسم أحمد عمر صلح، وصودرت السيارة التي كان يقودها، فيما يجري العمل على ملاحقة المطلوب الآخر الفار وتوقيفه.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــ
علي حسن خليل: بعض العقبات طرأ على تشكيل الحكومة
ولكن ليس لحدود نسف صيغة التفاهم

(أ.ل) – اعتبر وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال علي حسن خليل في حديث لمصدر إعلامي ان “الحل في لبنان له علاقة بالخيارات الاستراتيجية وموقع البلد فيما يجري في المنطقة لكن الحكومة معبر اساسي لكسر الحواجز القائمة بين الفرقاء السياسيين وفتح النقاش اذا كان في اطار الحكومة او من خارجها ومن هنا تأتي اهمية ان نخرج من المازق بحكومة سياسية جامعة تتمثل بها كل الاطراف السياسية بعيدا عن الشعارات السياسية التي رفعت سابقا والتي تدعو الى عزل طرف اساسي في لبنان وهو “حزب الله” ونحن توصلنا اليوم الى مثل هذا التوافق على الشكل العام للحكومة ويبقى نقاش في التفاصيل التي تحتاج الى بعض الوقت لتذليلها كي لا تنعكس على شكل هذه الحكومة”.
اضاف: “نحتاج الى نقاش جدي في الخيارات الاستراتيجية للبلد لاننا اصبحنا محتاجين جدا الى هذا النقاش لنتوصل الى تفاهمات عميقة تسمح بالحفاظ على الصيغة وحان الوقت لتشكيل حكومة تحمي البلد في ظل التحديات الامنية والسياسية التي يعيشها والتحديات المرتبطة بقضايا الناس الحياتية وتم اعادة النظر بالمواقف السياسية لدى البعض ذات الاسقف العالية والتي لا تتلاءم مع تركيبة وصيغة هذا البلد ومع الوقائع السياسية، ان فكرة استبعاد طرف سياسي تحت اي ظرف فكرة غير واقعية”.
واشار خليل الى ان “ما نريده من هذه الحكومة هو ان تفتح النقاش حول كل القضايا بما فيها التمهيد لانتخابات رئاسة الجمهورية بموعدها ونحن فعلا نريد انتخابات رئاسية ونريد لهذه الحكومة ان تساعد على ذلك ولا نفكر بحكومة تدير فراغا رئاسيا بل تسهل انتخابات الرئاسة وقرارنا حاسم بانتخاب رئاسة الجمهورية لم ننصح ولا ننصح بتشكيل حكومة حيادية او امر واقع لانه يؤدي الى مشكل كبير في البلد له انعكاسات مفتوحة على كل القضايا ربما نستطيع ان نقول اننا قطعنا شوطا متقدما على الصعيد العام لشكل الحكومة والتفاصيل الباقية تحتاج الى بعض الوقت”.
وقال: “التفاهم العام يشمل ان تكون حكومة سياسية جامعة، واعتماد الاصول الدستورية في نقاش البيان الوزاري بعد تشكيلها، وعدد توزيع الحقائب على الكتل السياسية”.
اضاف “يبقى موضوع الحقائب والاسماء والتي يدور حولها الجدل وهناك وجهة نظر تقول باعتماد المداورة وهناك من يقول بعدم اعتمادها والرئيس المكلف يتابع هذا الامر ويحاول تذليل هذه العقبات بنقاشات جانبية تتم ومهم ان نصل الى الخواتيم لكي لا نعود الى نقاش حول الشكل العام للحكومة، ونحن كطرف سياسي لم نطرح فكرة المداورة في الحقائب بل الرئيس المكلف هو من طرحها ونحن طرحنا شروطا للموافقة عليها ومنها ان تكون شاملة وعادلة ومتوازنة، ومصرون عليها ومن حق “التيار الوطني الحر” ان يطالب ويحرص على اكبر نسبة تمثيل ويجب ان نحافظ على مشروعية مطلبنا من خلال عدالة التمثيل ونتبناه مع “التيار الوطني الحر” وما زلنا حريصين ان ندخل ك 8 اذار بموقف موحد وبتوازن فعلي والنقاش المباشر مع القوى السياسية لا سيما بين الرئيس المكلف ورئيس الجمهورية والتيار الوطني الحر ولا ندعي اننا نحتكر اي تفاوض وحريصون على تفاهم بين قوى 8 اذار وبيننا مع الطرف الاخر”.
وتابع “قراءة سريعة للمواقف منذ 20 يوما كان هناك رفض وشعارات مرفوعة لاستبعاد حزب الله من الحكومة وشعارات ترتبط بالوضع في سوريا والآن اختلف الوضع والرئيس سلام يعتبر ان هذا الانقلاب بالموقف السياسي بين القوى المحلية ناتج عن تبدل في الظروف الاقليمية وانعكس على الافرقاء السياسيين وذلك بتحييد الساحة اللبنانية عن الصراع والتفجر، وادعو لفصل تشكيل الحكومة عن جنيف 2 وهناك مصلحة داخلية لبنانية للوصول الى تفاهمات استعدادا لما قد ينتج عن كل ما يجري في المنطقة ان كان بجنيف 2 او غيره ويجب ان لا نضيع هذه اللحظة السانحة لتشكيل الحكومة ولكن التفاصيل فيها الكثير من الشياطين وهناك بعض العقبات طرأ ولكن ليس لحدود نسف صيغة التفاهم على الاطلاق”.
واردف “الحكومة يجب ان تكون لخدمة المواطنين وأحد اهم دوافع تشكيلها يجب ان يكون شعورهم بالامن والاستقرار وايجاد قيادة سياسية حاضنة للاجهزة الامنية وعلى رأسها الجيش اللبناني للقيام بواجباته والجيش ينتقل من مكان الى اخر وبحالة ارباك من الفوضى السياسية القائمة وخارج هذا الامر يجب ان يكون هناك جدية في التعامل مع البؤر الارهابية للتعامل مع هذا المناخ التكفيري الذي يسود ويبدأ من رفع الغطاء عنه وعدم اعطاء المبررات له ورفض الكلام الذي يؤدي الى تغطية غير مباشرة لهذه المجموعات التي تقوم بالتفجيرات الارهابية، حيث ان ربط هذه الاعمال بوجود فريق في سوريا يعني اننا نعطي تبريرا ومشروعية للعمليات الارهابية لا سيما التفجيرات الاخيرة التي حصلت في الضاحية الجنوبية. بموازاة ذلك مطلوب الضرب بيد من حديد على كل جهة تعتدي على الجيش ودوره وخطورة ما يجري في طرابلس والاشتباكات التي حصلت اخيرا خطورتها انها لم تعد بين جهتين متقاتلتين بل اصبحت تستهدف الجيش اللبناني ومن غير المسموح ادخال الجيش في عمليات استنزاف وشن العمليات عليه ويجب ان يكون حاسما ضد المجموعات التي تستهدفه والاطراف التي تغطيها لا سيما في الشمال وفي موازاة ذلك ايضا يجب التركيز على الحدود اللبنانية التي يتسرب منها وفق الحقائق والمعلومات والتقارير من السيارات الارهابية التي تصل الى المناطق”.
وقال: “ما يحصل في المنطقة ليس تحولا بسيطا بل تحول جذري في المواقف والمواقع، وهناك مراهنة من الداخل والخارج على سقوط سوريا. سوريا الصمود والداعمة والحاضنة للمقاومة وللخيارات اللبنانية وسوريا كانت دائما تقف الى جانب لبنان وهناك مراهنة واضحة على سقوطها وانهيارها وانهيار جيشها ومؤسساتها ووجود بدائل تتلاءم مع ما رسم في الدوائر الغربية وما اوهم فيه بعض اللبنانيين في الداخل، وهذا ما تغير الآن والوقائع تشي بهذا التغير من حيث الوقائع السياسية والميدانية وبنظرة بعض الدول الداعمة للارهاب في مرحلة من المراحل والدول المؤثرة في المنطقة وما يحصل في جنيف 2 وبالتالي التحول في سوريا سيترك تحولا على صعيد كل المنطقة واي عاقل في لبنان عليه ان يعيد قراء موقفه من جديد تستند على وحدة اللبنانيين الداخلية وعلى الحفاظ على علاقة مع سوريا تحفظ هذا الموروث التاريخي الذي وقفت فيه سوريا الى جانب لبنان وخارج اطار الخطب التي القيت التي كانت متكررة ورفع السقوف”.
وختم “جنيف 2 سيبدأ فعليا من اليوم وغد بالعودة الى الحقائق الاساسية على الارض لان المعركة ليست بين مواطنين سوريين يريدون التغيير والاصلاح وبين نظام بل المعركة هي بين تكفيريين ارهابيين يريدون تعميم منطق القتل في سوريا خدمة لاجندات خارجية والمعركة هي بين من يريد الحفاظ على وحدة ومنعة وقوة سوريا وموقعها في قلب الصراع مع اسرائيل وبين من يريدها ضعيفة مرتهنة عاجزة عن التفاعل مع قضايا المنطقة والمعركة هي بين من يريد ان يعمم الارهاب على المنطقة وبين من يريد الحفاظ على نظام ديمقراطي قوي قادر على حماية بلده وقادر على تطوير نفسه ومن هذا الباب ندعو كل القوى لاعادة التموضع من جديد على قاعدة الحفاظ على سوريا موحدة واحدة قوية على طبيعة نظامها وتطوير هذا النظام واعتماد الحل السلمي الذي هو الحل الوحيد للازمة السورية “.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
 
وصف ما تم إنجازه بـ”العمل التأسيسي” وقال انه “سمح بتحديد مكامن الخلل”
بيفاني: فرقنا تمكنّت بنتيجة عمل عام ونصف عام
من تحديد موازين الدخول والخروج للحسابات المالية
 
(أ.ل) – أعلن مدير المالية العام آلان بيفاني اليوم الخميس أن فرق المديرية تمكنّت بنتيجة عمل استغرق عاماً ونصف عام، “من تحديد موازين الدخول- وبالتالي موازين الخروج – للحسابات المالية”، مشدداً على أن “هذا الانجاز ستكون له انعكاسات إيجابية على وضع المالية العامة ذلك أنه سيصبح بالإمكان ضبط الانفاق والتأكيد على شفافيته ومردوديته. ومن شأن ذلك أيضاً تسهيل مراقبة أعمال السلطة التنفيذية والتأكد من فاعلية الانفاق على المشاريع وبالتالي تحسين نوعية الخدمات التي يحصل عليها المواطن”.
وقال بيفاني في مؤتمر صحافي عقده في مقر الوزارة: “بعد عمل دؤوب قامت به فرق مديرية المالية العامة طوال اكثر من سنة ونصف سنة، تمكنّا  من تحديد موازين الدخول- وبالتالي موازين الخروج – للحسابات المالية ولاسيما منها ميزان دخول حساب مصرف لبنان بتاريخ 1/1/1993 وهو الميزان الذي حال تصفيره في ذلك التاريخ دون المصادقة على صحة الحسابات لسنوات عدة، بالإضافة طبعاً إلى عوامل أخرى حالت دون هذه المصادقة”.
وأضاف “بناءً عليه تعلن مديرية المالية العامة اليوم أن حساب مصرف لبنان المصفر في 1/1/1993 كان مديناً فعلياً في ذلك التاريخ بقيمة 152.970.348.003 ل.ل. وأشير إلى أن هذا التصحيح يلغي سند قيد التسوية الذي أجري عام 2000 بقيمة 12.783.001.410 ل.ل. بصورة غير علمية”.
وتابع: “كان يقال دائماً إن من المستحيل تحديد هذه الموازين نظراً لضخامة العمل المطلوب ولاستحالة إعادة تكوين الحسابات المذكورة والعمليات التي حركتها، وخصوصاً أن مسألة تصفير الحسابات احدثت خطأً بنيوياً أساسياً تسبب بعدم المصادقة على صحة هذه الحسابات. ومن العوائق الأخرى التي كانت تحول دون المصادقة على صحة الحسابات، عدم توافر اللوائح الاسمية التفصيلية لكل حساب وفقاً لأحكام قانون المحاسبة العمومية، إلا أن فرق عمل مديرية المالية العامة استطاعت ايضاً إنجاز اللوائح الإسمية بصورة شبه كاملة وهي دخلت المرحلة النهائية لمسار إنجاز إعادة تكوين الحسابات  وهو مسار شاق ومعقد”.
وكشف أن “فرق عمل المديرية اكتشفت خلال الاسابيع الاخيرة عشرة حسابات مصرفية جديدة قيمة احدها على سبيل المثال ما يقارب ستة ملايين دولار ولم يكن لها مقابل في حسابات الخزينة، وقد تم استدراك ضياع هذا الجزء من المال العام. كذلك تبين ان الخزينة استمرت بتسديد فوائد على كامل قرض يعود للعام 1994 بينما لم يتم استخدام سوى جزء من هذا القرض في حينه. وعليه، فإن معالجة الموضوع بالتعاون مع الجهة المقرضة من شأنها ان توفر على الخزينة ما لا يقل عن 290 الف يورو”.
واشار إلى أن “وزارة المال قامت نتيجة لعمل الفرق بتحصيل العديد من الشيكات عن سنوات قديمة كانت منسية”، لافتاً إلى أن “هذا يعطي فكرة عن صعوبة وضخامة العمل الذي تم إنجازه”.
وشرح أن “ما تم إنجازه إذاً هو إعادة تكوين كاملة لحسابات خمسة هي: حسابات مصرف لبنان، الهبات، سلفات الخزينة، سلفات الموازنة، والقيود الموقتة”.
وأوضح أن “ما يجدر التوقف عنده هو أن مديرية المالية العامة قطعت في حدود نطاق عملها اشواطاً كبيرة في عملية تدقيق الحسابات الاربعة المتبقية وهي: الودائع، الامانات، القروض، والصندوق. علماً أن إنجاز هذه الحسابات يتطلب حصول وزارة المال على أجوبة تنتظرها من الجهات المعنية. وعندما يتم ذلك تكون وزارة المال قد اتمت بصورة كاملة وشاملة إعادة تكوين حسابات المالية العامة للدولة اللبنانية”.
واعلن بيفاني أن “ما تم إنجازه حتى الآن سمح لوزارة المال، بتحديد مكامن الخلل وتوصيفها والاستفادة لوضع آليات عمل دقيقة ومكتوبة مع إجراءات تفصيلية لتفادي تكرار ما اصاب المحاسبة والمالية العامة، ولتكريس هذا العمل التأسيسي في إدارة المال العام بحيث لا يعود ممكناً الاستغناء عنه لأي سبب كان”.
وعزا استغراق ورشة إعادة تكوين الحسابات ما يقارب سنة ونصف سنة إلى أن “العمل يغطي تسعة عشر عاماً”.
واشار إلى أن “مطابقة حساب مصرف لبنان وحده لكل سنة من هذه السنوات استدعت لكل سنة جرد 25 الف عملية ايراد بالإضافة إلى جرد ما بين 18 الف و40 الف عملية انفاق، بحسب السنوات، أي ما يتعدى مليوناً وثلاثين الف عملية لمطابقة حساب واحد”.
وقال إن “فرق العمل إضطرت إلى مكننة اكثر من مليون ونصف مليون حوالة مدفوعة من مصرف لبنان لعدم توافر تفاصيلها في القيود، وإجراء عمليات مطابقة مع ما يفوق 1200 جهة بين ادارات عامة ومؤسسات عامة وبلديات. كذلك اضطرت الفرق إلى ارشفة اكثر من عشرة آلاف عملية محاسبية، حتى الآن، مرفقة بملايين المستندات الثبوتية”.
وأضاف: “بذلك نكون خطونا الخطوة ما قبل النهائية للإنجاز الكبير الذي استحقت فرق العمل التهنئة والتقدير عليه من مؤسسات دولية وإختصاصيين في هذا الحقل سبق لهم أن شككوا اساساً في إمكان إنجاز هذا العمل”.
وشدد على أن “هذا الانجاز ستكون له انعكاسات إيجابية على وضع المالية العامة ذلك أنه سيصبح بالإمكان ضبط الانفاق والتأكيد على شفافيته ومردوديته. ومن شأن ذلك أيضاً تسهيل مراقبة أعمال السلطة التنفيذية والتأكد من فاعلية الانفاق على المشاريع وبالتالي تحسين نوعية الخدمات التي يحصل عليها المواطن. كما أن هذا الانجاز يساهم في لجم ارتفاع الضغط الحاصل في الضرائب من جراء الإهدار وعدم الفاعلية”.
الأسئلة
ثم رد بيفاني على أسئلة الصحافيين، فإبرز ضرورة “أن تعمل الدولة على أساس الأرقام”، لافتاً إلى أن “من الأساسي جداً أن تكون ثمة محاسبة، تتولى قيد الإنفاق العام، والتأكد من أن التصرف بالمال العام تم  بأكثر مردودية وفاعلية”. وشدد على أن “وزارة المال لا تستطيع إلاّ أن تكون لديها محاسبة لا تكتفي بالقيد، بل تقوم ايضاً بالتدقيق والرقابة على نفسها وبطبيعة الحال على كل إنفاق الدولة”. وكشف أن “ورشة إعادة بناء الحسابات أظهرت أن ثمة كمّاً كبيراً جداً من الأخطاء ومن الإهمال ومن الأمور التي لم يكن ممكن تصور وجودها لو لم يتم تنفيذ هذه الورشة، وهو ما فاقمته التراكمات على مدى طويل جداً”.  وقال: “لو تم من الأساس البدء بعمل صحيح ودقيق، لما كان الامر استلزم هذه الصعوبة وهذا الوقت وهذا الجهد للعثور على المستندات والقيود”.
واضاف: “هذا العمل سيسمح لوزارة المال بأن تعيد التأسيس داخلياً لمحاسبة صحيحة وادارة مالية صحيحة وللرقابة بشكل صحيح على عملها وعلى عمل كل المؤسسات والإدارات التي تنفق من المال العام”.
وشرح أن “عندما بدأ العمل بالمحاسبة في التسعينات من القرن الفائت، لم تتم اعادة تكوين العمليات التي تسمح بمعرفة رصيد حساب المصرف، وهو الأساسي في تكوين الحسابات، وتم تصفير هذا الحساب نظراً إلى اعتبار أن من غير الممكن إعادة تكوينه. والمشكلة أن هذا الإجراء وغيره أصبح  يسبب باستمرار فارقاً في الحسابات لا يمكن تصحيحه وغير معروف حجمه، وكان دائماً عائقاً أمام مصادقة الحسابات بشكل طبيعي وكما يفترض”.
وافاد بأن “عملية اعادة تحديد ميزان الدخول استغرقت وقتا طويلاً جداً لأنها تستلزم اعادة جرد كل عمليات المصرف رجوعاً إلى 1-1- 1993، وهذا العمل ضخم لأنه يعني العودة إلى مئات الآلاف من العمليات التي تحتاج إلى إعادة تفصيل وتدقيق للوصول إلى رقم صحيح”.
وأكد بيفاني “استحالة الوصول إلى أرقام صحيحة ودقيقة لكل الحسابات في 1-1-1993. فثمة بعض الحسابات في 1993 و1994 و1995 من غير الممكن إعادة تكوينها بشكل دقيق”، لكنه قال إن “إعادة تكوين الحسابات ستتم بدقة تامة انطلاقاً من 1-1-1997”. 
وقال: “بالنسبة إلى الحساب الأساسي، وهو حساب المصرف، استطعنا العودة إلى 1-1-1993 لكي نحدد قيمته،  وهذا الأمر قد لا يكون مهماً مالياً، لكنه مهم لأسباب محاسبية، إذ يتيح بناء المحاسبة بشكل صحيح”.
وقال: “لم نعد نتخذ أي اجراءات تقريبية من مثل تصفير الحسابات وقيد التسوية للتمكن من الإستمرار في العمل. أصبحنا نعود الى الرقم الصحيح تماماً  لأن المحاسبة الصحيحة لا يمكن الا ان تكون دقيقة تماماً. أي فارق ولو كان صغيراً في المحاسبة، يمكن أن يكون وراءه خلل كبير جداً في الأرقام”.
وتابع: “في نهاية هذا العمل ستتوافر صورة دقيقة وواضحة جداً للانفاق والايرادات كل سنة، وهذا هدف الورشة الأساسي”.
وأكد أن “حسابات السنوات 1993 الى 1996 حساباتها لن تكون دقيقة كما كنا نتمنى لان مستنداتها مفقودة، والمكننة لم تكن موجودة وقتها، وبالتالي نحاول القيام بما يمكن إنجازه قدر المستطاع. اي نعمل على كل ما هو موجود، ولكن ما فقد قد فقد”.
وسئل هل سيكون هذا العمل منطلقاً للمساءلة، فأجاب: “القانون والاجراءات واضحة جدا ونتبعها كما هي بشكل دائم، اذا كان ثمة خلل، نبلغ به الاجهزة الرقابية بعد ان نكون تحققنا منه وقمنا باللازم وحددنا المسؤوليات في وزارة المال قدر المستطاع. وفي ما خصنا كوزارة، نقوم بمساءلة ادارتنا، ونضع الضوابط  لضمان عدم تكرار الخلل، والباقي من اختصاص الهيئات الرقابية التي لها أن تحدد ما إذا إذا كان الأمر يستلزم مساءلة أكبر”. واعتبر أن الحسابات العشرة والقرض التي اشار إليها، “ناتجة عن انهيار القدرة المحاسبية في الدولة اللبنانية”. وأشار إلى أن “القرض حصل عليه أحد المجالس في العام 1994 وقيمته 50 مليون فرنك بلجيكي”.
وشدد على أن “هذا النوع من القضايا يزول عنما توضع الآليات الواضحة والضرورية، فيظهر الموجود منها ولا يتكرر بعد اليوم”. وأضاف “من هنا، هذه الورشة ليست فقط عملا رقابياً بل هي عمل تأسيسي بكل معنى الكلمة، فنحن نؤسس لإدارة المال العامر بطريقة صحيحة”. 
وقال إن “الوزير محمد شطح هو اول من سمح بالبدء بورشة إعادة بناء الحسابات هذه، وأطلقناها في اول 2009 (…) ولو بدأنا بهذا العمل من قبل لكانت ظهرت هذه القضايا وكنا وفرنا على أنفسنا جهداً كبيراً”. وأضاف “انطلقت هذه الورشة فعليا منذ سنة ونصف سنة فقط، إذ صمم الوزير محمد الصفدي على استكمال هذه الورشة، واليوم وصلنا إلى مرحلة بات بإمكاننا أن نراسل كل الجهات المعنية لنسألها عما لديها،  وثمة جهات لا تجيب لانها لا تعرف ما لديها. نحن كمالية عامة انتهينا من كل ما يمكننا إنجازه عندنا، وكلما تلقينا نتيجة  رأي استشاري، أو مستندات وقيوداً وأجوبة عن استيضاحات من الجهات الأخرى، نستطيع إنجاز ما تبقى”.
وشدد على أن “الهدف الأساسي من العملية ان نعود الى المالية العامة الصحيحة، وأن تتوافر لنا محاسبة وأرقام وقطع حساب وموازنات”. ورأى أن “هذه الورشة كانت ضرورية لاصدار حسابات مهمة  وقطوعات حساب. ففي السابق كانت تصدر قوانين لقطع الحساب نعرف جميعاً أنها غير صحيحة، وتنص في مادتها الأولى على اعادة النظر بالأرقام عندما يحصل تدقيق. أما الآن، وبعد انتهاء هذا العمل يعاد تكوين افقي لكل حسابات المهمة وقطوعات الحساب من 1997 إلى اليوم وقدر المستطاع قبلها”.
ورداً على سؤال آخر، قال بيفاني: “إذا استطعنا، بعد 19 سنة، الوصول الى ميزان الدخول، فهذا يعني عملياً انه كان بإمكاننا الوصول اليه من قبل. وعندما حصلت عملية تصفير الحسابات، لم أكن حينها مديراً عاماً للمالية ولا اعرف الظروف التي دفعت الى ذلك وان كان ثمة فعلاً من غاية سياسية لتصفير الحسابات. ولكن الاكيد انه اصبح لدينا اليوم القدرة على اعادة تكوين حسابات وعلى ادارة مالية صحيحة (…) وفي ظل ارتفاع مستوى العجز واستمرار تنامي الدين العام، من الضروري جداً ان نضمن فاعلية ومردودية أكبر للإنفاق”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
الأمن الداخلي: توقيف 63 شخصاً لارتكابهم أفعالاً جرمية متعددة

(أ.ل) – ضمن إطار مهامها في مجال حفظ الأمن والنظام ومكافحة الجريمة بمختلف أنواعها، تمكنت قطعات قوى الأمن الداخلي، بتاريخ 22/1/2014 من توقيف 63 شخصاً لإرتكابهم أفعالاً جرمية متعدّدة على الأراضي اللبنانية كافة، بينهم: 14 بجرم سرقة، 9 بجرائم دخول البلاد خلسة وإقامة غير مشروعة، 8 بجرائم مخدرات، 5 بجرم شيك دون رصيد، 3 بجرم تزوير، 2 بجرم إحتيال، 2 بجرم سلب، 2 بجرم قطع أشجار، و11 بجرائم: لوحة مزوّرة، مقاومة رجال الأمن، إطلاق نار، عدم نقل هوية، ضرب وإيذاء، تخلف عن دفع نفقة مالية، حيازة عملة مزورة و7 مطلوبين للقضاء بموجب مذكرات وأحكام عدلية مختلفة.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ

الورشة الختامية لمشروع سياسة البذور والشتول في لبنان
الحاج حسن: الصادرات الزراعية بلغت ملياري دولار

(أ.ل) – دعا وزير الزراعة الدكتور حسين الحاج حسن خريجي الكليات الزراعية في لبنان إلى الدخول في الزراعات المكثفة للشتول والبذار في ظل ضيق المساحة الزراعية والتهام العمران لحوالي 30% من الأراضي الزراعية، واعلن عن زيادة مساهمة الزراعة في الناتج القومي إلى 6% وأن الصادرات الزراعية بلغت قيمتها 2 مليار دولار.
كلام الوزير الحاج حسن جاء خلال افتتاحه الورشة الختامية لمشروع سياسة البذور والشتول في لبنان بحضور ممثل منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة الدكتور علي مومن وممثلين عن القطاع الخاص والمزارعين وعدد كبير من المهندسين الزراعيين.
ولفت الوزير الحاج حسن أن وزارة الزراعة وضعت ضمن أهدافها زيادة حجم مساهمة الزراعة الناتج القومي ورفعها من نسبة 4.8% كما كانت عليه منذ سنوات حيث وصلت اليوم الى ما يزيد عن 6% ويعتاش منها 20% من الشعب اللبناني مما يشير إلى حجم الفقر الذي تعاني منه هذه الشريحة الواسعة من المواطنين. وبما أنه لا يوجد مجال لإيجاد فرص عمل لهم في قطاعات أخرى، فلا بد من زيادة نسبة الزراعة في الناتج القومي من اجل اخراجهم من الفقر.
وأشار الوزير الحاج إلى أن للزراعة هدف أساسي في مجال الأمن الغذائي عبر توفير الغذاء بنوعية وسعر مناسب وهو الحد الأدنى في مجال الانتاج بالإضافة إلى تأمين كميات للتصدير. وأعلن أن لبنان لديه شبه اكتفاء ذاتي في مجالا لخضار والفاكهة مع حركة تصدير واستيراد متوازنة، إلا ان لبنان يستورد 470 الف طن من القمح فيما ينتج 70 ألف طن، هذا هو حال ما كان يطلق عليه إهراءات روما في الماضي، أما لحمص والعدس فنستورده أما السكر فكنا ننتج كميات منه عبر زراعة الشمندر السكري تم إلغاء هذه الزراعة وبالتالي توقف الانتاج منذ سنوات. كما انننا ننتج زيت الزيتون ونصدر كميات منه فيما نستورد بقية الزيوت النباتية اما زيتا واما حبوبا يتم استخدامها في انتاج الزيت. كما يستورد لبنان 85-90% من حاجاته من اللحوم الحمراء أما الدواجن فتتراوح نسبة الاستيراد ما بين 40-50%. نحن في بلد يزيد العجز في ميزانه التجاري الزراعي بنسبة 1 على 8 (1\8) وهذا العام وصلنا الى 1 على 7 (1\7)، نحن في بلد مديون نصدر فيه ما قيمته 2 مليار دولار ونستورد ما قيمته 14 مليار دولار ومعظم ما نستورده يذهب لفاتورة المشتقات النفطية، وان نشاء الله نصبح دولة منتجة للنفط.
وعرض الوزير الحاج حسن لمسألة سلامة الغذاء والتقدم الحاصل في هذا المجال، وعرض لتأثير صغر مساحة الاراضي الزراعي في لبنان لاسيما بعد خسارة لبنان لحوالي 30% من المساحات الزراعية خلال السنوات العشرين الماضية والتي التهمت خصوصاً السهول الساحلية من جنوب صيدا إلى جبيل وحولتها الى كتل اسمنتية بسبب العمران. وأعلن ان الوزارة عملت منذ أصبحت عضوان في المجلس الأعلى للتنظيم المدني على وقف فرز الأراضي الزراعية بالتوازي مع العمل على زيادة مدخول المزارعين وزيادة انتاجية الأراضي. ودعا الوزير الاحاج حسن المهندسين الزراعيين المتخرجين إلى الدخول في مجال الانتاج الكمي والنوعي للبذور والشتول المصادق عليها في إطار الزراعة كمجال اساسي لفرص العمل خصوصاً أن القطاعين العام والخاص غير قادرين على توفير هذه الفرص لخريجي الكليات الزراعية الأربع في لبنان وهو ما يؤدي إلى الهجرة أو البحث عن فرص عمل في الخارج ودعا الى مزيد من التخصصية في هذه الكليات لمواجه ارتفاع عدد الخريجين عن حاجة سوق العمل محلياً. وأعلن أننا وصلنا إلى مرحلة متقدمة في انتاج الشتول حيث بلغ الانتاج هذا العام 700 الف شتلة مصادق عليها، كما أن هذا القطاع سيدخل هذا العام في مرحلة انتاج شتول من أصناف وأنواع جديدة. وأكد الوزير الحاج حسن أن الانتاج المكثف للشتول والبذور يشكل مدخلا لزيادة مخول المزارعين ضمن مساحات أصغر، ولفت إلى الحاجة لسياسة حكومية أخذا تتبلور حاليا وهي تحتاج لبعض التعديلات كما تحتاج إلى إطار تشريعي وهو ما سيتم من خلال الورشة اليوم بالإضافة الى استكمال المختبرات.
ودعا الوزير الحاج حسن منتجي الشتول والبذور إلى التوجه إلى الأسواق الخارجية لتسويق ما لدينا خصوصا أن للبنان سمعة علمية في هذا المجال ولاسيما في الأسواق العربية واشار إلى محاولات لدى بعض المنتجين الذين توجهوا الى المغرب والعراق (اربيل)، وأعلن عن السعي لاستكمال المختبرات المتخصصة للشتول والبذور في وزارة الزراعة ومصلحة الأبحاث العلمية من خلال تأمين التمويل عبر مشاريع زراعية ممولة خارجياً. وتحدث عن شركة اجنبية حضرت إلى لبنان لدراسة جدوى انتاج البذور في لبنان ولاسيما انتاج بذار الخضار، ونوه بالدور الاقتصادي المربح لهذا القطاع بالإضافة إلى بذار البطاطا فلبنان وحده يستورد ما قيمته حوالي 25 مليون دولار سنويا منه وهناك العديد من الدول العربية التي تستورد بذار البطاطا، كما نوه بالانتاج المحلي من بذار القمح والشعير بالتعاون مع مصلحة الابحاث العلمية الزراعية وايكاردا واكساد وأعلن أن وزارة الزراعة انجزت حوالي عشرين قانونا خلال الاعوام القليلة الماضية وبانتظار اقرارها في الاطر التشريعية عملت الوزارة على اصدار الكثير من القرارات لتطبيق مضمونها بانتظار صدورها لم لها من اهمية في مجال الأمن الغذائي وسلامة الغذاء وتطوير القطاع الزراعي في ظل الأزمة السياسية التي يعاني منها البلد.
مومن
واعتبر ممثل الفاو في لبنان أن المشروع يسهم في تأسيس وتطوير قطاع مهم للبنان لإنتاج الشتول والبذور المؤصلة والمصادق عليها ورأى أنه من أهم المشاريع التي تم تمويلها في لبنان ويسهم في تطوير بنية تحتية مهمة تساهم في تأمين سلام الغذاء والأمن الغذائي للبنان.
ولفت مومن إلى أن المشروع لا يدعي قدرته على معالجة المشاكل كافة لقطاع البذور والشتول لكنه نجح في تظهير صورة حقيقية وواقعية له، وادراجه ضمن اولويات السياسة الزراعية في لبنان وادخاله ضمن اهتمامات القطاع الخاص، وتوفير التدريب في فرنسا وتركيا. وختم بالدعوة إلى الإسراع في متابعة قانون البذور ووضع على سكة الإقرار والتنفيذ تمهيداً لإصداره بشكل قانوني.
المشروع
والجدير ذكره أن منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة انهت تنفيذ هذا المشروع لوضع سياسة وطنية لإدارة قطاع البذور والشتول في لبنان وذلك وبالتعاون مع وزارة الزراعة. وهو مشروع ممول من منظمة الأغذية والزراعة، ويشكل أولوية أساسية  بالنسبة لوزارة الزراعة لجهة:
– تقوية استراتيجيتها القطاعية الجديدة (2010-2014)
– المطابقة مع المتطلبات الدولية لإنتاج وتوزيع واستيراد وتسويق وتصدير واستخدام البذور والشتول الزراعية، ضمن اطار السياسة الوطنية للأمن الغذائي.
وتم اطلاق هذا المشروع في نيسان 2011 وقد قدم مساعدة فنية لوزارة الزراعة في اطار:
– تحسين الأطر القانونية والتنظيمية التي ترعى قطاعي البذور والشتول.
– وضع النظم الاساسية للمصادقة على الشتول الزراعية.
– وضع ونشر دليل “اهم اصناف التفاحيات واللوزيات المزروعة في لبنان”
– وضع برنامج تدريبي وإرشادي للمنتجين والمستخدمين والموظفين الفنيين في وزارة الزراعة والمؤسسات العامة المعنية بإدارة هذا القطاع من الناحية الفنية والعلمية.
– تقوية قدرات الوزارة لجهة المراقبة في المشاتل والتفتيش على نقاط العبور الحدودية والتحاليل والفحوصات المخبرية للشتول والبذور من أجل ضمان معايير الإنتاج وتجنب أي خطر لجهة ظهور أو انتشار  الآفات لا سيما تلك الخاضعة للوائح الحجر الصحي.
كما ساهم المشروع في تأمين بعض المعدات ولوازم التحاليل والفحوصات المخبرية للشتول والبذور ولإنشاء وحدة المصادقة في وزارة الزراعة.
وساهم المشروع في ايجاد مساحة للتشاور والتنسيق من أجل تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص ومواجهة تحديات الأمن الغذائي المستدام والتنمية الزراعية الريفية المتماسكة لتمكينها من لعب دورها الأساسي  في التنمية الاقتصادية للبلاد.
اما فيما يخص المرحلة المقبلة فان هذه الجهود المتضافرة بين وزارة الزراعة والمعنيين بالقطاع، يجب ان تتمحور حول الاهداف التالية:
1) مصادقة الحكومة اللبنانية على كافة النصوص القانونية ذات الصلة وحرصها على تطبيقها؛
2) العمل على انشاء بنك للبذور من اجل المحافظة وتحسين الثروة النباتية اللبنانية.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش: طائرات تجسس إسرائيلية خرقت أجواء رياق وبعلبك والجنوب

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الخميس 23/1/2014 البيان الآتي:
عند الساعة 22.55 من يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي الأجواء اللبنانية من فوق بلدة رميش، ونفّذت طيراناً دائرياً فوق منطقتي رياق وبعلبك، ثم غادرت الأجواء بتاريخ 22/1/2014 عند الساعة 16.00 من فوق بلدة علما الشعب.
وعند الساعة 14،15 من بعد ظهر يوم أمس، خرقت طائرة استطلاع تابعة للعدو الاسرائيلي الاجواء اللبنانية من فوق بلدة الناقورة، ونفذت طيرانا دائريا فوق منطقتي رياق وبعلبك، ثم غادرت الاجواء في تاريخ 23/1/2014 عند الساعة 7،25 من فوق بلدة رميش.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ

جنبلاط: اتعهد بإقفال مطمر الناعمة نهائيا لحظة إنتهاء العقد

(أ.ل) – أدلى رئيس “جبهة النضال الوطني” النائب وليد جنبلاط بالتصريح الاتي: “مع وصول الوضع البيئي في مطمر الناعمة ومحيطه إلى مستويات غير مسبوقة من المخاطر البيئية بفعل التجديد المتتالي للعقد ما ادى الى تحميله كميات من النفايات تفوق قدرته على الاستيعاب وعدم إيجاد مواقع أخرى لطمر النفايات ومعالجتها لكل منطقة بيروت الكبرى وجبل لبنان، ومع الصرخة المشروعة لأهالي البلدات المحيطة بفعل تنامي تلك المخاطر بما يهدد حياة عائلاتهم وأبنائهم، فإنني باسمي الشخصي وبإسم كتلة جبهة النضال الوطني أعلن ما يلي:
أولا: نتعهد بإقفال المطمر إقفالا نهائيا لحظة إنتهاء العقد الممدد في 17 كانون الثاني 2015 وعدم السماح بأي شكل من الأشكال بإجراء أي تمديد او استملاك جديد، والاستفادة من الوقت الفاصل لانتاج الحلول العلمية والبيئية والفنية اللازمة لمعالجة المطمر القائم وتوليد الطاقة لتستفيد منها القرى المحيطة ولايجاد البدائل لنفايات مناطق بيروت الكبرى على أن تتحمل كل منطقة مسؤولية معالجة نفاياتها، ويتم ايجاد حلول لها ضمن حدودها الجغرافية، مع التأكيد على ضرورة الالتزام بتطبيق كل بنود العقد بين الشركة ومجلس الانماء والاعمار اثناء هذه المرحلة الانتقالية.
ثانيا: تتعهد الكتلة بمتابعة اقرار اقتراحي قانون سبق ان تقدمت بهما وذلك عند إنعقاد أول جلسة للمجلس النيابي، يتعلق الاول بتسديد حقوق البلديات التي لم تدفع لها منذ العام 2008 حتى اليوم، ويتناول الثاني اعفاء كل البلديات المحيطة بالمطمر من الديون المتوجبة عليها للصندوق المستقل للبلديات لا سيما أنها عانت كثيرا على مدى سنوات من هذه المشكلة المتفاقمة، لا بل ستدرس الكتلة إمكانية طلب تعويضات مالية لصالح تلك البلديات في إقتراح التشريع إياه.
ثالثا: تتعهد الكتلة متابعة الملف حتى وصوله إلى خواتيمه المرجوة مع الحكومة الجديدة فور تأليفها، وقد بادر الرئيس المكلف تمام سلام قبل تسلمه مهامه التنفيذية رسميا بالتحرك لمعالجة هذه الأزمة وتعهد بدوره طرحها في أول جلسة لمجلس الوزراء الجديد”.
ختاما، إنني، إذ أتفهم صرخة الأهالي ووجعهم في هذه المسألة، أتمنى من كل الناشطين في هذا الملف إفساح المجال أمام الجهود التي تبذل على أكثر من صعيد لاقفال هذا الملف بصورة نهائية تعيد الواقع إلى حدوده الطبيعية وتضع حدا للأزمة البيئية المتفاقمة في تلك المنطقة، وأدعو بشكل حازم لاعادة فتح الطريق بصورة فورية ودون ابطاء لا سيما انه لا تنقص البلاد مشاكل جديدة مع مرورها في خضم احداث سياسية وامنية كبرى مع استمرار مسلسل التفجيرات الارهابية وعودة الاشتباكات الى طرابلس المتروك الجيش فيها دون حماية سياسية، وقد نعى بالامس شهيدا جديدا انضم الى قافلة شهدائه الذين يسقطون في سبيل الوحدة الوطنية والسلم الاهلي، فتحية للجيش اللبناني ولشهدائه وأحر التعازي لعائلة الشهيد حسين حمد سعد الدين، واجدد دعوتي لمنح الجيش التغطية السياسية المطلوبة لحماية الامن في تلك المنطقة الممزقة”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ

حوري: مبدأ المداورة يساوي بين مختلف القوى والطوائف وفيه مصلحة للجميع

(أ.ل) – إعتبر عضو “كتلة المستقبل” النائب عمار حوري أن “النقاش الحاصل بين ضفتي الساحة لجهة 14 آذار نقاش سياسي يتعلق بالبيان الوزاري، أما لجهة 8 آذار فيتعلق بالمحاصصة ومحاولة إكتساب حقائب إضافية”.
وفي حديث لمصدر إعلامي، أوضح أن “مبدأ المداورة فيه روح الديمقراطية والمساوات بين كل القوى والطوائف ولا يجب القول أن هناك حقيبة حكر على طائفة وهذا يخالف كل المعايير”، مشيرا إلى أن “المداورة فيها مصلحة للجميع”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
وفد من حزب الله زار المطران ابو خازن

(أ.ل) – زار وفد من قيادة حزب الله في البقاع الغربي يتقدمهم مسؤول الحزب في البقاع الغربي الشيخ محمد حمادي المطران جورج لطف الله أبو خازن لتقديم التهنئة له لمناسبة تعيينه مطران اللاتين في سوريا ونائب الكرسي الرسولي في المنطقة وذلك في دارته في عين زبدة في البقاع الغربي، وقد عين المطران أبو خازن من قبل قداسة البابا فرنسيس الأول على أن يكون مركزه في حلب السورية. وامل المطران أبو خازن أن “يكون مؤتمر جنيف للخير والسلام وأن تتم فعلا معالجة الأزمة السورية لا أن يتم معالجة مصالح وأن نعيش العيش المشترك كأخوة في سلام ولنعود لنبني هذا الوطن لأن سوريا بلد جميل ومضياف ويتألف من 23 مجموعة عرقية ومختلفة وكانت فيسيفساء رائعة الجمال لكن لسوء الحظ هناك كثيرون يريدون تخريب هذه الفسيفساء، لكننا نأمل أن يتم إعادة ترميم هذه الفسيفساء الجميل والحفاظ عليها”، وحول موضوع المطارنة والراهبات المخطوفين قال المطران خازن: “هذه المسألة تدخل ضمن مجموعة من آلاف وآلاف المخطوفين ونحن نطالب بإطلاق صراح المطرانيين والكهنة والراهبات وجميع المخطوفين”.
بدوره قال مسؤول حزب الله في البقاع الغربي الشيخ محمد حمادي: “إننا نغتنم هذه الفرصة الطيبة لتهنئة المطران على الموقع الجديد آملين له أن يوفق في مهامه الجديدة والمسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقه ونسأل الله أن نكون وإياه شركاء في فكرة إحلال السلام والمحبة والألفة بين الناس والحلول السياسية العامة سواء في سوريا أو لبنان أو كل المنطقة”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــ
الجيش: اخماد حريق في خراج بلدة بمهريه

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه بتاريخ اليوم الخميس 23/1/2014 البيان الآتي:
عملت وحدات الجيش المنتشرة عملانيا، بالاشتراك مع عناصر الدفاع المدني، على اخماد حريق شب يوم امس في خراج بلدة بمهريه – عاليه. قدرت المساحة المتضررة بنحو 10 دونمات من اشجار الصنوبر.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
العماد عون عرض مع زواره التطورات الراهنة
البير منصور: لتفعيل الطائف عبر الاستحقاق الرئاسي

(أ.ل) – التقى رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب العماد ميشال عون قبل ظهر اليوم في دارته في الرابية، نائب رئيس المجلس النيابي السابق ايلي الفرزلي والوزير السابق البير منصور، في حضور وزير الطاقة في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل.
منصور
بعد اللقاء تحدث منصور الذي قال: “جئنا نبحث مع العماد عون امكانية تفعيل موضوع المشاركة في اتفاق الطائف عبر الاستحقاق الرئاسي المقبل الذي هو رئاسة الجمهورية وتفعيل هذه المحطة عبر انتخاب رئيس جمهورية صاحب حضور شعبي اساسي وطني يعيد هذه المحطة، لانها هي اساس وجوهر الدستور الحالي كمحطة اساسية، بالتالي هذه المحطة ألغيت من 1992 لغاية اليوم وقد وقعتا في محطة الهيمنة، هذه المحطة يجب انهاؤها للعودة الى المشاركة”.
وردا على سؤال، قال منصور: “ليس الكتل من تهيمن على القرارات، بل هي طريقة الممارسة. هناك حاجة اساسية للعودة الى المشاركة وسوف نبحث في هذا الموضوع مع كل الاطراف الاساسيين المعنية بهذا الموضوع”.
الخازن
ثم استقبل عون الوزير السابق وديع الخازن وبحث معه في آخر التطورات على الساحة المحلية لا سيما الوضع الحكومي وانعكاساته على الوضع الداخلي.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
الأمن الداخلي: توقيف نشال مطلوب بمذكرات عدلية

(أ.ل) – صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي – شعبة العلاقات العامة اليوم 23/1/2014 البلاغ التالي:
بنتيجة المتابعة الحثيثة والرصد تمكنت مفرزة إلإستقصاء في وحدة شرطة بيروت ، من توقيف المدعو:
ـ ع. ح. (مواليد عام 1987) لبناني بعد مطاردته في محلة الصيفي على متن دراجة نارية دون لوحات، يقوم برصد سيدات بغية نشلهن. وهو نحيف البنية – طوله حوالي 170 سنتم – ابيض البشرة – شعره كستنائي خفيف – ذو لحية. وضبطت معه عدد من الشيكات بقيمة 4000 دولار اميركي عائدة لإحدى السيدات التي تم نشلها.
كما تبين انه مطلوب بموجب (6) مذكرات عدلية و(4) بلاغات بحث وتحرٍ بجرائم : نشل ، سلب بقوة السلاح، سرقة، اطلاق نار، شيك دون رصيد،  قدح وذم واعتداء. وقد تعرفت عليه اثنتان من ضحاياه.
التحقيق جارٍ بأشراف القضاء المختص.
ــــــــــــــــــــــــــ

حمادة: لحسم الأمور في توزيع الحقائب والا فلا الحكومة

(أ.ل) – دعا النائب مروان حمادة الرئيس ميشال سليمان والرئيس المكلف تمام سلام الى حسم موضوع تشكيل الحكومة وان يطبقا على الحكومة الأمر الواقع الجامعة، واشار الى انه “في حال لم يتم حسم الأمور في موضوع توزيع الحقائب فلن نرى ولادة الحكومة اليوم ولا في الأسبوعين المقبلين”.
ودعا حمادة العماد ميشال عون الى “إدراك اننا امام فرصة نادرة لتشكيل الحكومة سيفقدها لبنان وسيضع الإستحقاق الرئاسي في مهب الريح”، وأوضح “أن التسهيلات جاءت من الدول العربية والدولية للاستعجال في تشكيل الحكومة تسهيلا للاستحقاق الرئاسي.
اضاف “ان عون على خلاف مع الرئيس نبيه بري الذي يرى ان المداورة خطوة أساسية إذ سيتولى الشيعة وزارة المالية، وهذا أمر يسعون اليه منذ زمن بعيد والموارنة فسيتولون إما الخارجية أو الدفاع والسنة الداخلية وسنرى ان شيئا جديا في المداورة سيحصل ما سيفتح المجال الى وقف التكريس الطائفي لكل وظائف الدولة”، متمنيا “ان يكون ذلك قفزة نحو إعادة تحديث النظام السياسي اللبناني”.
وختم حمادة “ان المحكمة الدولية انطلقت كي لا تتوقف وستصل الى أحكام مبرمة”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
الموسوي: المتعاملين والمتاجرين مع التكفيريين الإرهابيين بطريقة مباشرة أو غير مباشرة
هم شركاء لهم في كل مكان وزمان وهم ملعونون يجب أن يُعتقلوا ويُحاكموا ويُعاقبوا

(أ.ل) – أدلى عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسين الموسوي يوم أمس بما يلي:
“إنها مواجهة قديمة بدأت مع إبني آدم بين المظلوم والظالم بين الحق والباطل وهي مستمرة إلى يوم القيامة، وقد كرّم الله تعالى مسيرتنا الجهادية أن كلّفها حمل راية التوحيد والحق والتمسك بها والدفاع عنها بالأموال والأنفس،.. وفي هذا السياق يأتي تفجير الأمس وأيضاً في حارة حريك لتروي دماء شهدائنا الأبرار وجرحانا الأبرياء شجرة الإسلام العزيز.
إننا ننحني أمام أهلنا المضحين الصابرين الراضين ونترحم على من قضى نحبه وندعو بالشفاء العاجل لمن ينتظر وما بدّلوا تبديلاً .
أضاف: إن المتعاملين والمتاجرين مع التكفيريين الإرهابيين والذين يقدمون لهم وسائل الإجرام صغيرها وكبيرها بطريقة مباشرة أو غير مباشرة هم شركاء لهم في مجازرهم في الضاحية وبيروت والهرمل وعرسال وفي كل مكان وزمان وهم ملعونون يجب أن يُعتقلوا ويُحاكموا ويُعاقبوا العقاب الرادع لكل الاشرار المتاجرين بدماء الأبرياء وأرواحهم ومستقبلهم.
إن آل الموسوي وفي طليعتهم سيد شهداء المقاومة السيد عباس والسيدة أم ياسر وشهيد الطفولة السيد حسين وكل أهالي النبي شيت قلعة المقاومة وخندقها الأول مطمئنون أن أهلنا في لبنان والعالم الإسلامي يعلمون أنهم يعيشون ويموتون تحت راية الوفاء لدماء الحسين(ع) وكل أبناء مسيرته المحمدية المباركة إلى يوم الدين”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــ
الشيخ حسن التقى السفير الروماني

(أ.ل) – استقبل شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن في دار الطائفة في فردان بيروت، السفير الروماني فيكتور ميركا، وجرى بحث التطورات العامة.
وشدد الشيخ حسن خلال اللقاء على ضرورة مبادرة جميع الدول الصديقة للبنان إلى تقديم كل الدعم للدولة اللبنانية ومؤسساتها الرسمية نظرا للحاجات الأساسية التي تتطلبها هذه المرحلة المصيرية التي يمر بها لبنان. كما استقبل الشيخ حسن رجال الاعمال: الشيخ غسان عساف والشيخ وليد عساف والشيخ مروان عساف وعرض معهم عددا من المسائل والامور العامة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــ
المفتي قباني التقى وفد العلماء المسلمين:
لتخليص المظلوم وعدم تغطية من ثبتت ادانته

(أ.ل) – استقبل مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني وفدا من هيئة العلماء المسلمين في لبنان برئاسة الشيخ ابراهيم ابراهيم وفي حضور نائب رئيس المجلس الشرعي الاسلامي الاعلى ماهر صقال.
وشكر الوفد المفتي قباني على “مساعيه في اطلاق سراح الشيخ احمد عساف بعد ان تبين انه بريء من التهم المنسوبة اليه، وكانت مناسبة تم فيها التداول في الشؤون الاسلامية وخصوصا موضوع الموقوفين الاسلاميين”.
وشكل مفتي الجمهورية لجنة برئاسة المدير العام للأوقاف الاسلامية لمتابعة حالات توقيف بعض العلماء والموقوفين بطريقة تعسفية على اعتبار ان واجب دار الفتوى، وهي المرجعية الدينية الرسمية للعلماء والمسلمين في لبنان، ان تسعى لتخليص المظلوم وعدم التستر وتغطية من ثبتت ادانته”.
وأمل قباني من الجهات الامنية “اعلام دار الفتوى عن اي حالة يشتبه فيها بأحد العلماء والتحقق من الفعل المنسوب اليه كي لا يساء الى احدهم قبل ادانته”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش: تفجير ذخائر غير صالحة في محيط بلدات جنوبية

(أ.ل) – صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه اليوم الخميس 23/1/2014 البيان الآتي:
بتاريخه، عند الساعة 10,00، ستقوم وحدة تابعة لقوات الأمم المتحدة الموقتة في لبنان، بتفجير ذخائر غير صالحة في محيط بلدة البستان – الجنوب. وبتاريخه، ما بين الساعة 12,00 والساعة 14,00، ستقوم وحدة تابعة لقوات الامم المتحدة المؤقتة في لبنان والمجموعة الاستشارية للألغام (MAG)، بتفجير ذخائر غير صالحة في محيط البلدات الجنوبية التالية: الطيري، دبل، عيتا الجبل وبيت ياحون.
وما بين الساعة 13,00 والساعة 13,30، ستقوم جمعية اجيال السلام العاملة في مجال نزع الالغام، بتفجير ذخائر غير صالحة في محيط بلدة دير عامص – الجنوب.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــ
الراعي: للاستماع الى صوت لغة الحوار العقل ونبذ العنف العبثي
العميد حمدان: المسيحيون أصبحوا القادة والضمانة لاستمرار وجود كل الوطن العربي

(أ.ل)- استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، قبل ظهر اليوم في بكركي، وفدا من أبناء الميناء – طرابلس (“شباب الأسمر”) وجرى عرض للأوضاع التي تمر فيها عاصمة الشمال.
ودعا الراعي أبناء الميناء الى “الإستماع الى الصوت الذي ينادي بلغة الحوار والعقل وعدم الإنصياع الى لغة العنف لأنها لم تؤد يوما الى نتائج”، مشيرا الى ان “طرابلس كانت ولا تزال مقصدا لكل اللبنانيين ويجب ألا تكون ضحية للنزاعات السياسية”.
ثم استقبل امين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين – “المرابطون” العميد مصطفى حمدان الذي أشار الى انه “إذا نظرنا الى السّاحة السياسية الّلبنانيّة نرى ضمانة وحيدة روحيّة ووطنيّة وهي بكركي وسيّدها البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بطريرك “الشّركة والمحبّة”، في الوقت الذي يتهرب فيه المسؤلون من  تحمّل مسؤوليّاتهم ودورهم الوطني”، معتبرا” ان “المحبة والشركة باتت ضرورة ملحة على الجميع أن يسير بها، لأنّ الوطن اصبح مهدّداً بوجوده وكينونته بسبب الإرهاب الّذي تشهده بعض مناطقه”.
وأكد حمدان في لقاء مع البطريرك الراعي على رأس وفد من القوى والأحزاب الناصرية في لبنان في زيارة لتقديم التمنيات بعام جديد يحمل الأمان والإستقرار الى لبنان، “ضرورة العمل بشعار البطريرك الذي أطلقة يوم اعتلائه السدة البطريركية وهو “شركة ومحبة”، هذا الشعار الذي يطبقه البطريرك الراعي قولا وفعلا من خلال مواقفه الوطنية الجريئة الواضحة والتي لا لبس فيها”، معتبرا ان “الإخوة المسيحيّون في هذه الأمة أصبحوا القادة والضّمانة لاستمرار وجود كلّ الوطن العربيّ، في ظلّ هذا الإنقسام المذهبي السنيّ – الشّيعيّ، وفي ظل المحاولات الكثيرة للقضاء على المسيحييين في بعض الدّول والمناطق مثل العراق ومصر وليبيا ولبنان وسوريا. من هنا يتأكّد الدّور المسيحيّ المشرقيّ كم هو مهمّ للحفاظ على كل  أبناء هذه الأرض وأبناء هذه الأمّة”.
وتابع حمدان في تصريحه، “لقد اكدنا للبطريرك دعمنا المطلق والكامل كقوى واحزاب ناصرية، لأية دعوة للحوار والتّقارب ولأيّة دعوة لتأليف حكومة جامعة بعيدا عن الأنانيّات الشّخصيّة والأنانيّات السّياسيّة المذهبية الطّائفيّة الّتي تبرز كلّما حصل مسعى للم شمل اللّبنانيّين. لأنه كلما طال الوقت كلّما استفاد الإرهاب وأصحاب الفوضى الّذين يرتكبون الجرائم المتنقّلة على أرض لبنان. من هنا ضرورة دعم الجيش اللّبنانيّ في وجه ما يتعرّض له من استهدافات واعتداءات  لأنه الضّامن الوحيد والحامي لكلّ اللّبنانيين”.
ولفت الى أن “الحالة السنيّة ليست كما يصورها البعض وكأنها أصبحت بيئة حاضنة للإرهاب. ونحن ندعو إخواننا في تيّار المستقبل الّذين هم أكثريّة على الساحة المحلية الى رسم خارطة طريق لنحارب الإرهاب الذي بدأ يتغلغل في عدد من المناطق اللبنانية لكي لا نكون ضحاياه”.
ثم قدم الوفد الى البطريرك الراعي كتابا عن سيرة ومواقف جمال عبد الناصر.
واستقبل الراعي وفداْ ضم: رئيس الإتحاد الإشتراكي للتنظيم الناصري منير الصياد، نائب رئيس حزب الإتحاد احمد مرعي، الأمين العام المساعد للتنظيم الشعبي الناصري خليل الخليل، في زيارة “للتهنئة بالأعياد ولالتماس بركة صاحب الغبطة ولشكره على مواقفه الجامعة والحامية للبنان”.
وشدد الوفد على “ضرورة الوحدة بين جميع اللبنانيين ووضع خارطة طريق للحد من أعمال الأرهاب التي تضرب لبنان والتوافق بين مختلف فئات المجتمع لإنقاذ البلد مما يتخبط فيه”.
ومن زوار بكركي على التوالي: المدير العام لوزارة المال آلان بيفاني، وفد من اهالي حمانا، الوزير السابق الياس حنا، رئيس اتحاد بلديات كسروان-الفتوح نهاد نوفل، الشاعر هنري زغيب، وراعي ابرشية الأرجنتين المارونية المطران حبيب شامية.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
وفد من حماس زار بو ضاهر وقادة امنيين
بركة: نرفع الغطاء عن اي فلسطيني يتورط في احداث امنية بلبنان

(أ.ل) – زار ممثل حركة “حماس” في لبنان علي بركة يرافقه مسؤول الحركة في منطقة صيدا ابو احمد فضل ومسؤولها في المدينة أيمن شناعة، محافظ الجنوب نقولا بو ضاهر في مكتبه في سراي صيدا الحكومي. كما زار الوفد عددا من قادة الأجهزة الأمنية والعسكرية في الجنوب.
وقال بركة على الاثر: “زيارتنا اليوم لسعادة محافظ الجنوب ولقادة الاجهزة الامنية في الجنوب هي للتأكيد على عمق العلاقة الفلسطينية – اللبنانية، وكانت مناسبة للتداول في الاوضاع العامة وخصوصا الاوضاع داخل المخيمات الفلسطينية في صيدا والجنوب، واكدنا في هذه الجولة حرصنا على المحافظة على الامن والاستقرار في المخيمات وجوارها”،
أضاف: “نحن في حركة حماس نستبشر خيرا بالاجواء الايجابية في لبنان حول قرب تشكيل حكومة جامعة، فتشكيل حكومة جديدة سيساعد على تخفيف حدة الاحتقان السياسي والمذهبي في البلد وهذه الحكومة في حال تشكيلها ستنشىء بيئة جديدة في البلد تحاصر بيئة الارهاب والتفجير وهذا مصلحة عامة للبنانيين والفلسطينيين”.
وردا على سؤال عن الاتهام الموجه الى الفلسطيني أحمد طه حول التفجيرات وما تردد عن انه مقرب من حماس، قال: “أحمد طه لا علاقة له بحركة حماس ولم تكن له اي علاقة سابقة بها. نحن في حماس وفي الفصائل الفلسطينية كافة نرفع الغطاء عن اي فلسطيني يتورط في احداث امنية في لبنان، ولا يمكن ان يحمل الشعب الفلسطيني مسؤولية اخطاء فرد. لكن حتى الان لم يطلب منا احد اي شيء، ولم تثبت ادانة اي فلسطيني في التفجيرات التي حصلت مؤخرا في الضاحية”.
وردا على سؤال عن مؤتمر جنيف، قال: “هذا شأن دولي وليس محليا. ان موقفنا واضح، نحن مع الحل السياسي والسلمي في سوريا”.
وعن عدم مشاركة ايران، قال: “هذا الشأن لا نتدخل به، فهذه مسألة دولية اكبر من حركة حماس”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
قاووق في احتفال بالمولد النبوي في الجية:
لموقف وطني جامع في مواجهة الخطر التكفيري

(أ.ل) – بمناسبة ولادة الرسول الأعظم محمد بن عبد الله(ص) وأسبوع الوحدة الإسلامية برعاية وحضور  نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله سماحة الشيخ نبيل قاووق أقام حزب الله إحتفالاً في قاعة مجمع المصطفى(ص) في بلدة الجية قضاء الشوف تخليدًا للمناسبة العطرة، حضر الاحتفال إمام مسجد القدس في صيدا فضيلة الشيخ ماهر حمود، قاضي المذهب الدرزي سماحة الشيخ نزيه أبو ابراهيم، الشاعر الشيخ راتب نصر الله، الشاعر الشيخ ابراهيم بريدي، اللواء علي الحاج، مسؤول قطاع الجبل في حزب الله الحاج بلال داغر، ووفود من: لقاء الأحزاب والقوى الوطنية والإسلامية في اقليم الخروب، الفصائل الفلسطينية، مشايخ هيئة العمل التوحيدي، عشائر العرب، بلديات ومخاتير المنطقة، وحشد من أهالي المنطقة.
بدأ الاحتفال بالقرآن الكريم والنشيد الوطني اللبناني، ثم كانت كلمة لإمام مسجد القدس في صيدا سماحة الشيخ ماهر حمود جاء فيها:
اليوم نرى المسلمين بعضهم يتقاتل و يتذابح في الحد الأعلى من العذاب وبالحد الأدنى نراهم يفتش كل على اتهام يتهم به الآخر ويفسر أي شيء بسوء نية، ونرى في نفس المشهد عدواً إسرائيلياً مضى على احتلاله حوالي 65 سنة لفلسطين خاض ضدنا جميعاً حروباً قتالية هزمت الجيوش، تقهقرت الدول، تفرقت الجماعات،تحطمت الأصنام، ثم جاءت المقاومة بكل بساطة وكان سلاحها سلاح الحرب العالمية الثانية كما قال سماحة السيد حسن نصرالله أكثر من مرة لتسجل أول اختراق نوعي في هذه الهزائم المتوالية.
أين محمد رسول الله (ص) بين تلك الصورة وهذه؟ محمد الذي نريد أن نحتفل بمولده موجود حيث الشباب المؤمن الذي ترك كل بهارج الدنيا وذهب للقاء ربه، الذي أخذ من الإسلام اصعب ما فيه و أرقى ما فيه أما الآخرون فأضاعوا البوصلة و غيروا حقائق الإسلام ونحن مضطرون مرة بعد مرة أن نعيد ونؤكد لأن الموضوع ليس سهلاً لنعبر عنه في مرة واحدة، بل نريد إيجاد ثقافة عارمة وليس موقفاً خطابياً أو عاطفياً نواجه فيه المجتمع أو نسجل موقفاً ليصفق لنا فلان أو ليرضى فلان أو ليغضب فلان، إنه موقف مع الله، مع التاريخ مع الإيمان، هذه الجماعات التي تقول أنها تدافع عن أهل السنة والجماعة،ليسوا منهم بالميزان الفقهي والتاريخي والثقافي والفكري والسلوكي، إنهم أقرب إلى فقه الخوارج منهم إلى فقه أهل السنة والجماعة المعروف، الذين وصفهم رسول الله قبل أن يوجدوا بربع قرن أو أكثر، أوضح لنا الصفات المتكررة اليوم، كان شعارهم حينها لا حكم إلا لله كما قال الإمام علي عليه السلام ” هي كلمة حق يراد بها باطل”، رفعوا المصاحف لتحكيم القرآن الكريم وهم أرادوا أن يفروا من الهزيمة، لا حكم إلا لله هو شعار سليم لكن لا يراد به الحكم فعلاً، يتقنون الصلاة و الصيام والعبادة بل وُصف بعضهم بأن على جبينه كثفنات الجمال، جلودهم متشققة من كثرة ما يسجدون، وثالثاً نعم يشتاقون إلى الجنة لكنهم انتقوا ما طاب لهم من القرآن وسموا أنفسهم شراة الجنة وبمن باع الدنيا. يريدون تحكيم شريعة الله، الأمير فيهم صاحب النسب والحسب مستعد أن يضحي بكل شيء من أجل يقتل إنساناَ ممن يظن أنهم يستحقون القتل فيأخذ دور الخادم و يترك كل المناصب، ليعيش خادماً خمس سنوات كواحد منهم فقط ليقتل واحداً، لكن هذا لم يوصلهم الى الجنة كما زعموا، لماذا لأنهم نقضوا ذلك بأنهم كفّروا بقية المسلمين، واستباحوا دماء الآخرين، وعندما يرفع لواء الدفاع عن أهل السنة والجماعة يرفع زوراً إنها كلمة الحق يراد بها باطل وإنها كلمة حق لا تعبّر عمن يقولها لأنه لا ينتمي إلى هذه الفقه وإلى هذه العقيدة ولهذا الفهم التاريخي، هل يرضى الرموز في تاريخنا بما يحصل من تقاتل وتذابح وهل هذه هي السنة؟ هل هذا ما فعله رسول الله في فتح مكة عندما كان يعفو عن الناس؟ هذه المأساة التي نعيشها إن شاء الله هي في آخر أيامها لأن العالم بدأ يشعر بالخطر والخطيئة التي ارتكبها في سوريا حيث دعم هؤلاء وحتى بوادر التغير في الموقف السعودي الذي كان يموّل و لا يزال بدأت تظهر. الكل في لبنان يعلم أن وجود حزب الله في القصير وفي القلمون دفاع عن السنة في طرابلس وفي بيروت وعن الشيعة في الجنوب وفي الهرمل  وعن الدروز في حاصبيا والشوف وعاليه وعن الموارنة الكاثوليك في كسروان والمتن وعن بقية عناصر الأمة اللبنانية والشعب اللبناني لكنهم يكذبون على أنفسهم و على الناس و لقد جربناهم لا يتجرؤون أن يقولوا كلمة حق، كرسي النيابة أو تصفيق بعض البسطاء وبعض الجهلة بالنسبة إليهم أفضل من أن يرضوا الله تعالى بموقف واضح فشلوا في حرب 1996 وحرب 2006 وقبل ذلك وبعده، اليوم ومن خلال المحكمة الدولية يريدون بطريقة أو بأخرى أن يتآمروا على المقاومة، بالمحكمة التي فضحت نفسها، القاضي الذي يقبض 25000$ عدا من التعويضات والإنتقالات وغيره يكون رقم الهاتف الذي يتسند عليه الإدعاء فيه خطأ مطبعي؟! هل يمكن لعاقل أن يصدق هذا الهراء؟ عدا عما تركوه خلفهم من باطل، ضباط سجنوا لمدة أربع سنوات ولا كلمة إعتذار حتى؟! وشهود الزور وكل ذلك، إنها ليست بمحكمة دولية بل مؤامرة دولية.
ثم ألقى الشاعر الشيخ ابراهيم بريدي قصيدة شعرية  من وحي المناسبة.
ثم ألقى قاضي المذهب الدرزي سماحة الشيخ نزيه أبو ابراهيم كلمة من وحي المناسبة،
ثم ألقى الشاعر الشيخ راتب نصر الله كلمة موجزة من وحي المناسبة.
واختتم الاحتفال بكلمة لنائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله سماحة الشيخ نبيل قاووق جاء فيها:
نريد موقفاً وطنياً جامعاً لمواجهة الخطر المشترك، وهذا يلزم جميع الأطراف إلى الإسراع بتشكيل حكومة توافق وطنيّ لنقطع الطريق على الفتنة و نحن من الآن في حزب الله و حركة أمل سنطالب الحكومة العتيدة بتبني استراتيجية وطنية لمواجهة الإرهاب التكفيري و عندما نتحدث عن حكومة توافق لابد من أن نؤكد أن التوافق يعني التوافق بين جميع القوى. نحن لا نقبل بالإقصاء أو الإستهداف أو الإستفراد بأي قوى سياسيّة، التوافق يعني أن تكون القوى الأساسيّة المشاركة راضية متوافقة لا نقبل أن نشعر أننا مستهدفون و لا أن يشعر أي حليف لحزب الله و حركة أمل أنه مستهدف بتشكيل الحكومة العتيدة. أيضاً الإرهاب الذي يضرب في الضاحية و الهرمل واضح ومعروف الفكر و التمويل و التشغيل، وعندما يكون في لبنان أي فريق أي مجموعة تبرر أو تغطي الإرهاب التكفيري هذا يقتل الشهداء مرتين، عندما يمعن الإرهاب التكفيري في القتل العشوائي نعرف أنهم يستفيدون من البيئة، من خطاب التحريض المذهبي، من التضليل والتزوير، كل الذين حرضوا مذهبياً يجب أن يدركوا أنهم شركاء في الدم، فمتى يتعظون أو يقلعون عن خطاب التحريض المذهبي، لا يمكن أن نعزي بالشهداء صباحاً ونحرض مذهبياً مساءً،هل كانوا ينتظرون من خطاب التحريض المذهبي أن ينتج غير الإرهاب التفكيري؟
أما للتكفيريين نقول لهم أنتم عندما تقتلون الأطفال و الصبايا والشباب في الشوارع، هذا ليس دليل قوة وبطولة، هذا دليل إفلاس وضعف وهذا عار وخزي عليكم، أما الرد على مسلسل الإرهاب التكفيري إنما يكون أولاً من خلال الإسراع في تشكيل حكومة المصلحة الوطنيّة وثانياً برفع الغطاء عن بؤر الإرهاب التكفيري، إنّ الأجهزة الأمنيّة اللبنانية تعرف الأشخاص وتعرف الأمكنة والبؤر التي ينطلق منها الإنتحاريون ولكن المعوقات السياسيّة تحول دون أن يطبق الجيش اللبناني على الإرهابيين في بؤر تواجدهم، نعم سنطالب بالحكومة العتيدة بموقف وطني جامع و جريء وشجاع برفع الغطاء عن البؤر الإرهابية وهي معروفة.
وليس مسموحاً وليس مقبولاً الإستمرار باستفزاز جمهور المقاومة من خلال التبرير للعمليات الإرهابية الإجراميّة التكفيريّة أقل ما نقول لمن يبررون للإرهاب التكفيري أنكم تظهرون إفلاساً وطنياً وأخلاقياً.
وإنسانياً، وللتكفيريين نقول أنتم إذا كنتم بالعمليات الإنتحاريّة والتفجيرات العشوائيّة تراهنون أن المقاومة تتراجع عن موقفها في لبنان أو في سوريا، فأنتم واهمون، إذا كنتم تراهنون بالتفجيرات أن تغيروا المعادلة في لبنان أو في سوريا فأنتم واهمون، أو أن تخضعوا شعب المقاومة نقول لكم إن اشرف الناس واجهوا إسرائيل طيلة 33 يوماً وإنّ عشرات الآلاف من الغارات لم تستطع أن تهز إرادة وولاء ووفاء شعب المقاومة ولسيد المقاومة وإنّ دماء شعبنا غالية جداً جداً وإنّ الثمن الذي يجب أن يدفعه القتلة يجب أن يكون غالياً جداً جداً، وتموز تشهد والأرض تشهد أن رجال الله هزموا اسرائيل، ومن هزمها لا يعبأ بكم وما عجزت عنه اسرائيل فأنتم عنه أعجز،هذا وعدنا وهذا عهدنا وستبقى المقاومة لأننا في كل يوم نجدد العهد مع فلسطين والقدس حتى يتحقق أكبر نصر عندما ترفع رايات فلسطين على أسوار وقبة الأقصى.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
اللقاء الروحي الصيداوي دان التفجيرات المتنقلة:
للإسراع بتشكيل الحكومة من اجل الاستقرار

(أ.ل) – دان اللقاء الروحي الصيداوي تفجير الضاحية الجنوبية وما سبقه من تفجيرات متنقلة، مطالبا المسؤولين الاسراع بتشكيل الحكومة من اجل امن واستقرار لبنان ومن اجل انجاز الاستحقاقات القادمة لا سيما الانتخابات الرئاسية ووضع قانون انتخابي جديد ..
وقد انعقد اللقاء الروحي في اجتماعه الدوري في دار الافتاء في صيدا بدعوة من مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان ، ومشاركة: مفتي صيدا والزهراني الجعفري الشيخ محمد عسيران ، راعي ابرشية صيدا ودير القمر للروم الكاثوليك المطران ايلي حداد ، راعي ابرشية صيدا للروم الارثوذكس المطران الياس كفوري وراعي ابرشية صيداودير القمر للموارنة المطران الياس نصار، حيث تداول المجتمعون في المستجدات على الساحة الداخلية وفي المنطقة عموما وفي الوضع في صيدا وجوارها بشكل خاص، مطالبين باعتماد الخطاب السياسي المعتدل لأن التطرف في الخطاب السياسي والحزبي ينعكس تطرفا في الشارع. وأكد المجتمعون ان الاديان السماوية، ولا سيما المسيحية والاسلام،  صنعت حضارة انسانية وقيمة لهذا الشرق ، هذه التعاليم السماوية الحقيقية التي نزلت على قلب الانبياء وحملها الرسل رسالة للبشر والتي تضمنت الرحمة والتسامح والمحبة والعدالة واحترام حقوق الانسان لبناء مجتمع صالح .. وما احوجنا في هذه الايام لأن نعود الى الدين الصحيح والى قيمنا”، ودعوا الجميع الى التمسك الايماني بهذه التعاليم السماوية واقول ان الدم لا يجر الا الدم وان العنف لا يؤدي الا الى الخراب والدمار ، ونحن نقول للجميع الله الله في دمائكم واموالكم واعراضكم واشفقوا على وطنكم لبنان.(انتهى) 

____


غدار: مؤتمر “جنيف-2” بشأن سوريا سينتهي كما بدأ

(أ.ل) – رأى أمين عام التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة الدكتور يحيى غدار: أن مؤتمر “جنيف-2” بشأن سوريا سينتهي كما بدأ، أسوةً بغيره من المؤتمرات الدولية التي تراكمت منذ عقود بشأن فلسطين وقضايا الأمة، دون أن تؤتي ثمارها بالحل العادل ما دام الكيد الدولي ينطلق دائماً من سياسة معالجة النتائج والغوص في التفاصيل دون الوقوف على الأسباب المغرضة التي شكلت دافعاً وتصعيداً للأزمات بفعل التدخل السافر لأجندة المصالح وتسويقها من الرجعية العربية والاسلامية والاستثمار الصهيوني.
وأضاف: “التظاهرة الموصوفة في المؤتمر والتي ترتكز الى الحشد المشهود للقوى الآثمة والمستبدة والمنحازة لصالح المشروع الصهيو-امبريالي، عملت على استبعاد ايران كلاعب اقليمي اساسي وشريك فعلي، وتظهير السعودية الداعمة للتكفير والارهاب كرأس حربة في فرضية التشكيل السياسي المستقبلي لسوريا وحماية شعبها، وهذا محض استكبار واستئثار واستمرار بتأجيج الحرب المدمرة في سوريا وعليها”.
وختم الدكتور غدار: “سوريا الصامدة حاضرةٌ بديبلوماسية “المعلم” الذي وضع النقاط على الحروف، وبنهجها الممانع والمقاوم في المؤتمر مما كشف المزيد مما تخفيه الأقنعة من فجور، رغم استشرافها للمؤتمر وكواليسه قبل انعقاده.. لذا فهي واثقة من أن قيادتها وجيشها وما يحقق من انجازات على الأرض واستفتاء شعبها هي صاحبة الحق والقرار بتحديد مسارها ودورها واستراتيجيتها وليس أحد سواها مهما طال المخاض وغلت الأثمان”.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
معوض توافق مع جعجع على مقاربة موضوع الحكومة
 واستضاف رئيس أركان الجيوش الفرنسية

(أ.ل) – تلقى رئيس “حركة الاستقلال” ميشال معوض اتصالا هاتفيا مطولا من رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، تم في خلاله حسب بيان صادر عن الحركة، “عرض لكل الأوضاع الداخلية، وخصوصا ملف تشكيل الحكومة. وقد كان التوافق كاملا، حول مقاربة هذا الملف، كما تم التشديد على متانة التحالف بين مختلف مكونات 14 آذار”.
وأولم معوض وعقيلته ماريال في دارتهما في بعبدا على شرف رئيس هيئة أركان الجيوش الفرنسية الأميرال إدوارد غييو في حضور وزير الداخلية والبلديات مروان شربل، الوزيرة السابقة نايلة معوض، قائد الجيش العماد جان قهوجي،اللواء أشرف ريفي وعدد من الشخصيات. وتخلل العشاء عرض للعلاقات بين البلدين.
وشكر معوض الدور الفرنسي المحوري في دعم السيادة اللبنانية والمؤسسات الشرعية وخصوصا في ظل الهبة السعودية. (انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ

وفد كبير من قيادة “القومي” يزور السويداء ويلتقي قياداتها ومشايخ العقل وفاعلياتها
مشايخ العقل والآباء والقيادات يثنون على الدور الريادي للحزب القومي
في الدفاع عن الأمة ومواجهة الاحتلال والإرهاب والتطرّف

(أ.ل) – زار وفد من قيادة الحزب السوري القومي الاجتماعي مدينة السويداء السورية حيث لقيَ استقبالاً حاراً من قياداتها ومشايخها وأهلها والقوميين الاجتماعيين، وعقد لقاءات مع قيادات المدينة الرسمية والإدارية والسياسة والعسكرية والروحية، كما اجتمع الوفد مع القوميين والعديد من الفاعليات.
ضمّ الوفد القومي إلى نائب رئيس الحزب توفيق مهنا، العُمد: وائل الحسنية، زياد معلوف، بشار اليازجي، عبدالله الراشد، عضو المجلس الأعلى د. صفوان سلمان، وكيل عميد الداخلية اسبر حلاق، عضو المكتب السياسي حسام العسراوي، منفذ عام السويداء سمير ملحم، منفذ عام ريف دمشق سمير حاماتي، منفذ عام حاصبيا لبيب سليقا، منفذ عام راشيا زياد جمال، رئيس لجنة الأسرى والمحرّرين سمير خفاجة، أعضاء هيئة منفذية السويداء وعدد من المسؤولين، ورافق الوفد عدد من مشايخ الطائفة الدرزية في لبنان.
ناقش وفد قيادة “القومي” مع المسؤولين والقيادات والمرجعيات الروحية الأوضاع الاجتماعية لأبناء المدينة وسكانها، مشدداً على أهمية وحدة المجتمع والتمسك بالثوابت القومية التي تشكل نقطة الارتكاز في مواجهة التحديات.
ونقل مهنا تحيات رئيس الحزب النائب أسعد حردان الى المرجعيات الرسمية والروحية، معتبراً أنّ الجهود المتضافرة سوف تنتقل بسوريا كما بكل بلادنا في المشرق العربي من حال الفوضى والاحتلال الى وحدة قومية اجتماعية يحيا فيها كلّ السوريّين بعيش كريم وحرّ.
وأشاد مهنا بنضالات أهل السويداء الذين واجهوا الاحتلال والاستعمار ويواجهون اليوم الإرهاب والتطرف، حيث يقدم أبناء المدينة دماءهم الزكية على مذبح الدفاع عن بلادنا.
وأكد مهنا على إيمان القوميين الاجتماعيين بوحدة بلادنا. لافتاً إلى أنّ حروب الاحتلال والإرهاب التي تشنّ على بلادنا وشعبنا في فلسطين والشام ولبنان والعراق هي حرب واحدة عنوانها القضاء على وجودنا، من خلال “سايكس ـ بيكو” جديدة تقسّم المقسم وتفتّت المفتّت وتقوّض وحدة شعبنا، وتنال من إرادة الصراع والمقاومة، مؤكداً أنّ مواجهة هذا المشروع وهذه الحروب ليست مسؤولية القيادة السورية والجيش السوري وحدهما، بل هي مسؤولية كلّ أبناء شعبنا الشرفاء المؤمنين بوحدة الشعب والأرض. مشدّداً على ضرورة العمل من أجل صقل الإنسان بمفاهيم صحيحة لقيَم الحرية والديمقراطية.
كما أكد أن السوريين القوميين الاجتماعيين يأخذون مواقفهم ويجسدون التزامهم على مدى الجغرافيا السورية دفاعاً عن سوريا هوية وموقعاً قومياً في مواجهة قوى الارهاب والتطرف التي تشوه معنى الدين والقيم والجهادي الحقيقي.
أضاف: القوميون الاجتماعيون حيثما كانوا هم حصن القضية القومية، وهم دعاة الوحدة الاجتماعية والسلم الاهلي والاستقرار الداخليين..
وقال مهنا: من يحرص على سوريا يقف الى جانب الدولة بقيادتها وجيشها والشعب، ولا يكون أداة في مؤامرة تمس سيادة سوريا وتعتدي على رمز قوتها الجيش السوري البطل وتهاجم كنائسها واديرتها وتغتال علماءها وترتمي في احضان اعداء سوريا.
محافظ السويداء 
استهلّ الوفد القومي زيارته بلقاء محافظ السويداء عاطف النداف الذي أثنى على دور الحزب السوري القومي الاجتماعي، خصوصاً لجهة ترسيخ مفهوم الصراع عند السوريين عموماً ضدّ المشروع الإرهابي الذي تواجهه سوريا. ولفت النداف إلى أنّ الحزب “القومي” ومنذ بداية الأزمة في سوريا، عبّر عن رؤية واضحة في كيفية التصدي والمواجهة، ووقف إلى جانب سوريا، رئيساً وقيادة وجيشاً وشعباً، متمسكاً بفكرة الوحدة في مواجهة المؤامرة.
أمين فرع “البعث”
كما عقد الوفد لقاءً مع أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في السويداء شبلي جنود، الذي رأى أنّ الحرب القائمة في سوريا ليست حرباً ضدّ سلطة او قوانين او دولة، بل هي حرب بين قوى رجعية ظلامية مدعومة من المستعمِرين الذين يريدون عزل سورية والنيل من سيادة قرارها وضرب مشروع المقاومة، وبين قوى تقدمية تسعى الى تحرير الأرض وبناء الأوطان.
قائد شرطة المدينة
والتقى الوفد القومي قائد الشرطة في مدينة السويداء اللواء محمد ابراهيم السمرا بحضور رئيس الأمن السياسي العميد محمد ابراهيم، حيث أشاد الوفد بالجهود التي تبذلها الشرطة والأمن في حفظ أمن المدينة.
بدوره أثنى قائد الشرطة على ثبات الحزب السوري القومي الاجتماعي على موقفه في مواجهة المشروع الإرهابي والدور الذي لعبه القوميون الاجتماعيون في السويداء خصوصاً، لجهة المساهمة الفاعلة في تحصين أمن المدينة والدفاع عنها في مواجهة الإرهاب والتطرف.
مجلس المدينة
وعقد الوفد القومي لقاءً مع رئيس مجلس مدينة السويداء وائل جربوع وأعضاء مجلس المدينة، واطلع منهم على المهام التي يقومون بها، محيّياً جهودهم وسهرهم وحرصهم على مصالح المدينة وأهلها.
وتحدث في اللقاء رئي مجلس المدينة فأكد أهمية حضور الحزب القومي ودوره في مدينة السويداء.
شيخ العقل يوسف جربوع
أما شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ يوسف جربوع فقد أقام استقبالاً كبيراً للوفد القومي في مقرّ الطائفة في مقام عين الزمان حضره مشايخ السويداء وحشد من أهلها وفاعلياتها، وألقى الشيخ جربوع كلمة حيا فيها الحزب ورئيسه النائب أسعد حردان، ولفت إلى أنّ الحزب القومي يلعب دوراً أساسياً على الأرض في الدفاع عن السوريين بشكل عام وعن أهالي السويداء بشكل خاص.
وأكد الشيخ جربوع أنّ إرادة السوريين وتمسّكهم بخيار الدولة المدنية الحاضنة لكلّ أبناء سورية على مختلف انتماءاتهم هو مشروع يحمله الحزب القومي كما نحمله نحن وجميع الشرفاء.
ثم قدم الشيخ جربوع هدية رمزية إلى الوفد القومي هي عبارة عن لوحة تعرض جميع رايات الموحدين الدروز في المعارك ضدّ الاستعمار والانتداب.
وتخلل حفل الاستقبال قصائد وطنية وقومية قدمها عدد من الشعراء، وفيها حيّوا بطولات السوريين وأهالي السويداء والحزب القومي.
شيخ العقل حكمت الهجري
كما زار الوفد القومي شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ حكمت الهجري الذي أكد أنّ السوريين وأهل التوحيد يرفضون الإرهاب ويتطلعون إلى إحلال الأمن وعودة الاستقرار وتثبيت سيادة الدولة.
ورأى الشيخ الهجري أنّ تحريض السوريين على بعضهم البعض، والتشجيع على القتل والممارسات المشينة تتنافى مع المفهوم القيَمي للسوريين، مشدّداً على أهمية الأفكار التحرّرية والوحدوية التي يجسّدها الحزب السوري القومي الاجتماعي في عقيدته ومبادئه.
شيخ العقل حمود الحناوي
وزار الوفد القومي شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ حمود الحناوي الذي أكد أنّ سورية بفضل جيشها وقيادتها وشرفائها وقوميّيها سوف تنتصر على الهمجية الغريبة المستهدفة شعبنا وأرضنا، والمدعومة من كلّ بلدان الاستعمار القديم والجديد.
كما أشار إلى أنّ تضحيات كلّ المواطنين وفي المقدمة شهداؤنا الأبرار هي التي ستصنع النصر الذي به سنعيد كلّ ما تهدّم ونبنيه بناءً صحيحاً مرتكزاً على دولة مدنية وقوانين وشرائع تحيي الإنسان وترتقي به الى الأمام، الى السيادة والوحدة القومية.
مطرانية بصرى وحوران والجولان للروم الأرثوذوكس
وزار الوفد القومي دار مطرانية بصرى وحوران والجولان للروم الأرثوذكس في السويداء، وكان في استقبال الوفد الآباء بطرس البشارة، اسحاق نصور، وتيمن نزهة، بحضور عدد من مشايخ الطائفة الدرزية.
وقد ثمّن الأب البشارة زيارة الوفد القومي إلى دار المطرانية، وقال إن مدينة السويداء وكلّ قراها منطقة تعيش الحياة الواحدة بين مختلف شرائحها، فالخلوات فيها إلى جانب الكنائس والجوامع، ورغم ما تمرّ به سوريا منذ ثلاث سنوات لم تحصل اية حادثة لها علاقة بالمذهبية والطائفية.
وأشاد بمواقف القوميين الاجتماعيين الذين تنكبوا مسؤولياتهم الوطنية منذ اليوم الأول لبدء الأحداث على امتداد الساحة السورية، وهم يدفعون أثماناً غالية من أجل مصلحة سوريا والسوريين.
وخلال اللقاء في دار المطرانية كانت كلمة للشيخ أبو صالح عبد الوهاب أبو فخر قال فيها: الاحترام في ما بيننا موجود على كافة الأصعدة، ومن الأزل، التزاماً بوصية السيد المسيح أن أحبّوا بعضكم بعضا، وأضاف: إنّ محنة هذا الوطن ستزول إنْ شاء الله بوجود الشرفاء والأحرار أمثال سيادة المطران سابا اسبر والمشايخ والقوميين.
أما مهنا فقال: إنّ رسائلنا تقول إنّ اقتتالنا على السماء يفقدنا الأرض، نحن حزب وحدوي ترسّخت في عقيدته ومبادئه وحدة الأمة والشعب والأرض، كما ترسّخت وحدة النسيج الاجتماعي لكلّ أبناء شعبنا، لأننا توحّدنا بإيماننا بإسلام واحد في كتبه المتعددة، الإنجيل والقرآن والحكمة، ولا عدو لنا يقاتلنا في ديننا وحقنا ووطننا إلا اليهود.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

ندوة حول “شرعة أخلاقيّة التعامل الإعلامي مع الطفل” في المركز الكاثوليكي للإعلام

(أ.ل) – عقدت ظهر اليوم ندوة صحفية في المركز الكاثوليكي للإعلام، بدعوة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام، حول “شرعة أخلاقيّة التعامل الإعلامي مع الطفل”، برئاسة ومشاركة مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم، منسقة لجنة الإعلام في المجلس الأعلى للطفولة الآنسة أمال وهبي، أمين عام المجلس الأعلى للطفولة السيدة ريتا كرم،  ومديرة برامج تيلي لوميار- نورسات ومديرة محطة نوركيدز الآنسة ماري تريز كريدي، وحضرها عدد كبير من المهتمين والإعلاميين.
الخوري أبو كسم
رحب الخوري عبده أبو كسم باسم رئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام المطران بولس مطر بالحضور وقال:
“تفيد بعض التقارير الدوليّة بأن لبنان قد يكون من الدول التي تسجل النسبة الآعلى في العالم للأطفال العاملين بين 10 و17 سنة، وهذا العدد لا يشمل الأطفال اللبنانيين وحدهم إنما أطفال اللأجئين الفلسطينيين، والسوريين مؤخراً، إضافة إلى أطفال الشوارع المهمشين، وكل هؤلاء معرضين بشكل يومي إلى شتى الإنتهاكات والإساءات المعنويّة والجسديّة والجنسيّة”.
أضاف: “ومن الأسباب المعلنة لعمالة أطفال الشوارع هي مشكلة الفقر. فهناك ما يقارب 40 بالمئة من السكان في لبنان يعيشون تحت الحد الأعلى لخط الفقر وهناك أكثر من خمسمائة ألف شخص في لبنان غير قادرين على تلبية احتياجاتهم الأساسية الغذائية وغير الغذائية.أما طبيعة أعمال الأطفال معظمها يُصنف بالأعمال الأكثر خطورة من مثل أعمال الميكانيك والنجارة، واللحام، وتعبئة اسطوانات الغاز، والعمل في المصانع وغير ذلك”.
وأردف: “وماذا عن الأطفال الذين يتعرضون للإنتهاكات النفسيّة والجسديّة والجنسيّة؟ للأسف الشديد في كل اسبوع على الأقل تتناول وسائل الإعلام قضايا التحرش وتعنيف للأطفال وقد وصلت في بعض الأحيان إلى موت هؤلاء الضحايا، أو على الأقل وإلى تصفيتهم معنوياً، من قبل وحوش في أجسام بشر، نسمع بالحدث أو بالفضيحة، وتنتهي القضية في سبقٍ إعلامي فتُغتصب الضحيّة مرتين، مرةً من المجرم ومرةً أخرى من بعض وسائل الإعلام، التي لا يهمها إلاّ السبق الإعلامي، دون النظر إلى مشاعر الطفل وأهله”.
ورأى أن “المطلوب من وسائل الإعلام أن تقارب هذه القضايا بروح من المهنية العالية، وأن تتابعها حتى النهاية لنكشف عن وجه الجلاّد، وعن العقاب الذي ناله من جراء فعلته لكي يكون عبرةً لسواه، وهذا قد يشكل نوعاً من الحماية لأطفالنا ولمجتمعنا”.
تابع: “أما عن العنف الذي يتعرض له الأطفال من جراء الحرب المتنقلة بين المحاور أو من خلال القصف الذي يطال البيوت الآمنة ويذهب ضحيتها أطفال من عائلة واحدة كما حصل بالأمس في عرسال، أو من خلال تفجير السيارات المفخخة في الشوراع والأحياء السكنيّة وكان ضحيتها أطفال في ربيع عمرهم، تلامذة مدارس كما حصل في وسط بيروت وشوارع الضاحية، أطفال يدفعون ثمن سياسات الكبار، فمن يحمي أطفالنا وشبابنا من مسلسل العنف هذا؟”.
وختم بالقول: “هذا الواقع الأليم دفع بنا اليوم إلى تحضير هذه الندوة، آملين أن نضيء على قضية من أهم القضايا الوطنية، علّنا وإياكم نُسهم في توعيّة مجتمعنا ونقدم لأطفالنا مستقبلاً أفضل”.
أمال وهبي
ثم تحدث الآنسة أمال وهبي عن كيفية إعداد الشرعة وكيفية التعامل مع الطفل فقالت:
“الطفل” كل انسان لم يتجاوز الثامنة عشرة من عمره، ويقصد بـ”الشرعة” معايير الاصول الأخلاقية المهنية التي سيعتمدها الإعلاميون ووسائل الإعلام في إدراج مبادئ إتفافية حقوق الطفل والمواثيق الدولية ذات الصلة أثناء التعامل مع الطفل ومقاربة أي شأن من شؤونه. وتتضمن الشرعة المبادئ العامة التالية: أولاً الإلتزام بالأخلاقيات العامة للإعلام؛ ثانياً: إحترام المواثيق الدولية المتعلقة بالطفل؛ ثالثاً كيفية التعامل مع شؤون الطفل.”
تابعت : “في التعامل المهني مع شؤون الطفل يتوجب: إحترام كرامة الطفل في جميع الظروف وإيلاء إهتمام خاص بحق الطفل في الخصوصية الشخصية والسرِّية؛ الإستماع إلى آراء الطفل والأخذ بها وضرورة إشراكه في إتخاذ القرارات التي تمسّه وتوفر الحماية له؛ حماية المصالح الفضلى للطفل وإعطاؤها الأولوية؛ وإستشارة الطفل والمسؤولين عن رعايته وأفضلهم قدرة على تقييم أوضاعه بالنسبة لما يترتب عن أي عمل إعلامي من تبعات.”
وعن المبادئ المحددة في إعداد الرسائل الإعلامية حول الطفل وبثها في المقال : “ينبغي حماية المصالح الفضلى للطفل وإعطاؤها الأولوية على أي إعتبار آخر، بما فيها إعتبارات كسب الدعم والتأييد لقضايا الطفل وتعزيز حقوقه؛ عدم ذكر الأسماء إلا في الحالات التي تخدم المصالح الفضلى للطفل وبعد أخذ موافقة الولي أو الممثل القانوني للطفل؛ وعدم التحريض على العنف والعقاب المؤذي أو نشر الأفكار والقيم المعادية للإنسانية.”
أضافت: “وفي الخبر والتقارير الاعلامية ينبغي أولاً الحصول على إذن خطي من المقربين أو المسوؤلين عن رعايته ومن يمثلهم بالموافقة على الموضوع ونشر الصور والأحاديث، ثانياً في حال إخفاء الإسم الحقيقي للطفل لا يجوز إبراز تفاصيل جانبية عائلية أو بيئية أو إجتماعية أو سياسية قد تبطل عملية الإخفاء، ثالثاً في بعض الحالات يمكن إستعمال هوية الطفل كاملة في سبيل تحقيق مصالح الطفل الفضلى، رابعاً لا يجوز العمل على إضافة المزيد من الوصم الإجتماعي لأي طفل وضرورة إنتقاء المصطلحات والتعابير الحافظة لكرامة الأطفال ذوي الإعاقة والتواصل معهم من خلالها بالطريقة التي تلائمهم ، خاصة الأطفال المعوقين سمعيا وذهنيا….”
وتابعت “المبادىء المحددة في برامج الطفل المرئية والمسموعة أهمها: “أن تكون برامج ذات نوعية عالية وتُعَدّ خصيصاً لأجلهم وتراعي مستوى نموهم وقدراتهم كافة بما في ذلك  الأطفال ذوي الإعاقة؛ وأن تحمي الطفل من الإستغلال التجاري رغم الإعتراف بأن تمويل بثّ برامج الطفل سيتم من خلال الإعلان ورعاية البرامج والترويج لها؛ وأن تضمَنَ للطفل فرصة عادلة للحصول على البرامج، وإلى إنتاج البرامج وتقديمها حينما يكون ذلك ممكناً؛ أن تعزز مشاركة الطفل بمن فيه ذو الإعاقة بحيث يَسمع نفسه ويشاهد ويعبر عن نفسه، وثقافته ولغته وتجاربه الحياتية من خلال وسائل الإعلام التي تؤكد إحساسه بنفسه وبمجتمعه وبمكانه؛ أن تؤمن برامج الطفل فرصاً للتعلم والتمكين بهدف تعزيز ودعم حق الطفل في المشاركة التعليم  والنماء؛ أن تتضمن مواداً متنوعة وواسعة النطاق من حيث نوعها ومحتواها تغني شخصية الطفل ومخيلته؛ وأن  تخلو برامج الطفل من مشاهد او أصوات او إيماءات أو إيحاءات تنطوي على العنف والجنس او التمييز ؛ أن تُبثّ برامج الطفل في الأوقات الخاصة للأطفال..”. 
وختمت “يعمل على متابعة حسن تطبيق البنود الواردة في الشرعة: التشريعات العامة؛ الإجهزة القضائية والنقابية والرسمية التي تتولى متابعة المضامين الإعلامية وضبطها ومحاسبة أصحابها.”
ريتا كرم
ثم تحدثت السيدة كرم عن التأثيرات النفسيّة على الطفل من خلال وسائل الإعلام فقالت:
“أنشئ المجلس الأعلى للطفولة عام 1994 بقرار صادر عن مجلس الوزراء رقم 29/94، هو الإطار الوطني لتكامل القطاعين الرسمي والأهلي لرعاية وإنماء الطفولة بما يتوافق والاتفاقيات الدولية وخصوصاً اتفاقية حقوق الطفل بالتعاون مع المنظمات الدولية المتخصّصة، ويسعى إلى تطبيق المبادىء العامة لحقوق الطفل من أجل تحسين أوضاع الأطفال في لبنان والحفاظ على حقهم في البقاء والنماء والحماية”.
أضافت “تنص اتفاقية حقوق الطفل المادة 17 على أن لكل طفل الحق في الحصول على المعلومات من شتى المصادر الوطنية والدولية والاستفادة منها، وله الحق في الوقاية والحماية من المعلومات والمواد التي تضر بمصالحه”.
تابعت “كيف يمكن ان تكون وسلية الاعلام صديقة للطفل؟ ان لا يتم اجراء مقابلة علنياً مع الطفل وطرح اسئلة تسبب له اضطرابات نفسية؛ ان ينسق مع الوزارات المعنية قبل عرض الحالة على وسائل الاعلام؛ ان يؤمن للطفل مرافقة اجتماعية ونفسية قبل وبعد اجراء المكالمة؛ إعداد سياسة حماية للطفل في وسائل الاعلام
وعلى التوقيع على شرعة أخلاقية التعامل الإعلامي مع حقوق الطفل والإلتزام بتطبيقها”.
وقالت “الاشخاص الذين يتدخلون مع الطفل اجتماعياً ونفسياً هم: المساعدة الاجتماعية من قبل وزارة الشؤون الاجتماعية؛ رئيسة دائرة حماية الاحداث في وزارة الشؤون الاجتماعية؛ المساعدة الاجتماعية من قبل الجمعية الاهلية المتخصصة؛ الاخصائية النفسية من قبل الجمعية الاهلية المتخصصة؛ مندوبة الاحداث من قبل اتحاد لحماية الاحداث؛ قاضي الاحداث، وهم يقررون مصير الاطفال حسب مصلحتهم الفضلى.”
ورأت “أن العمل الإجتماعي مع الأطفال يتطلب مهنية عالية وحرفية في العمل وسريّة مهنيّة احتراماً لخصوصية الطفل ومستقبله، بهدف إعادة تأهيله وإعادة دمجه في المجتمع كمواطن صالح”.
وخلصت إلى القول: “إن الجهة المعنية بالتدخل الاجتماعي ووسائل الاعلام هما جهتان يتكاملان مع بعضهما البعض ولديهما الهدف نفسه وهو حماية الاطفال في كافة اشكال العنف الموجهة سواء كان من المعتدي أو من وسائل الاعلام لذا لنعمل سوياً لمصلحة الطفل الفضلى”.
ماري تريز كريدي
وجاء في مداخلة الآنسة ماري تريز كريدي عن نوركيدز المحطة التلفزيونية الأولى المختصة بحقوق الأطفال، من هي المحطة وما الهدف من تأسيسها: “للتلفزيون تأثير يومي في حياة معظم الأطفال، ولكن إذا تمّ استخدامه بشكل صحيح، فإنه يصبح أيضًا أداةً فاعلةً من شأنها تمهيد الطريق أمام نمو الأطفال الروحي والجسدي، والعاطفي، من أجل تحقيق إمكاناتهم الكاملة في الحياة. فالطفل بين سنتين و5 سنوات يشاهد التلفزيون بمعدل 32 ساعة، 71 بالمئة من الأطفال لديهم تلفزيون في غرفتهم، وتشير الدراسات إلى أن 41 بالمئة من مشاهدة التلفزيون اليوم هي عبر الإنترنت، Time shifted، أي مسجلة، أو عبر الـmobile Tv”.
تابعت: “مع تطور تقنيات وسائل الإعلام ثمة تراجع في مشاهدة التلفزيون التقليدي الذي بدأ يفقد بريقه كافضل اداة للترفيه لدى الاطفال ويُمضي الاطفال وقتا اكبر في تصفح مواقع الانترنت”.
أضافت: “نوركيدز مخصصة للأطفال، انطلقت في 20 تشرين الثاني عام 2013، يوم الطفل العالمي، الذي عينته الأمم المتحدة في 20 نوفمبر منذ عام 1954، والذي صادف أيضاً العيد الرابع والعشرين على  توقيع إتفاقية حقوق الطفل، مخصصة بالكامل للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و15 سنة، وتنقل على مدار 24 ساعة من البث، القيم الوطنية والعائلية وأسس التربية، إلى جانب الترفيه والمرح”. تابعت “نوركيدز تجربة إعلامية جديدة، تسعى لتكون online playground  ملعب أونلاين، مكان آمن، للطفل والعائلة، حيث البرامج و الألعاب والفيديو خالية من المخاطر والتأثيرات، كما تهدف إلى تعزيز رعاية الطفل، ونشر الوعي والإقرار بحقوقه في جميع أنحاء العالم، من خلال مجموعة متنوعة من البرامج بدءًا بالبرامج التي تثقفهم حول القيم الوطنية والعائلية، وحول حقوقهم وواجباتهم، بالإضافة إلى برامج تربوية، ثقافية، صحية، وطنية، ترفيهية، تتنوع بين الرسوم المتحركة، والأعمال الدرامية، والقصص، وصولاً إلى الكليبات، والأنشطة، والزيارات الثقافية، والألعاب، وغيرها.”
وأردفت “نوركيدز تقدَّم هذه البرامج في صيغة تفاعلية جديدة على الإنترنت، وتمكّن الأطفال من مشاهدة برامجهم المفضلة بمجرّد نقرة بسيطة من خلال موقع الكتروني حديث، عنوانه nourkids.tv، كما وإن المحطة وضعت أرشيف البرامج على الموقع بشكل يسمح للزائر بمشاهدة أي برنامج يريد بالوقت الذي يختاره، وقد عززت حضورها في عالم التواصل الإجتماعي عبر الفايسبوك، التويتر واليوتوب”.
تابعت: يجد الأهل أيضًا في هذه القناة أدوات ونصائح مفيدة تساعدهم في تربية أولادهم وتوفّر لهم الأجوبة على التحديات اليومية التي يواجونها”.
وختمت بالقول: “نوركيدز تجربة جديدة تطمح إلى تفعيل الدور الإيجابي للتلفزيون الذي يمكن أن يساعد الأولاد، يفتح آفاق جديدة، يعرفهم على حضارات جديدة وثقافات مختلفة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بصبوص التقى رئيس اتحاد بلديات البحيرة في البقاع الغربي

(أ.ل) – إستقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي بالإنابة اللواء ابراهيم بصبوص بعد ظهر اليوم 23/01/2014 في مكتبه بثكنة المقر العام، رئيس اتحاد بلديات البحيرة – البقاع الغربي السيد خالد شرانق على رأس وفد من الجمعية ضم كل من السادة : انطوان ابو عزي، حسن كريم، عاطف ضايع وحسين عقل، في زيارةٍ اعربوا خلالها عن دعمهم لمؤسسة قوى الأمن الداخلي وأثنوا على أداء رجالها في مكافحة الجرائم بأنواعها كافة.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
جبهة العمل الإسلامي: سوريا مزقتها
المؤامرات الخارجية والحل يكون بالحوار

(أ.ل) – أمِلت جبهة العمل الإسلامي في لبنان “أن يحقق «جنيف 2» طموحات وآمال الشعب السوري الشقيق وأن يعيد الأمن والسلام والوئام والحرية والعدالة والاستقرار إلى ربوع هذا البلد العزيز الذي مزّقته الحرب الضروس وفرّقته المؤامرات الخارجية”.
وأشارت الجبهة “إلى أنّه لا حلَّ للأزمة السورية كما اللبنانية إلا بالحوار الداخلي البنّاء الذي يُنتج لاحقاً الحلول السياسية الناجعة عبر التنازل للوطن والشعب وتقيم مصلحة الوطن العليا على غيرها من المصالح الآنية والذاتية”.
ولفتت الجبهة في بيانها “إلى أنّ الحلول الأمنية والعسكرية والتدخل الأجنبي، وانتظار الترياق الخليجي السعودي أدّى إلى الكثير والمزيد من المصائب والويلات والقتل والخراب والتدمير والتهجير وأدّى إلى زيادة الشرخ والانقسام والفوضى وتسلّط الجماعات الإرهابية المسلحة على رقاب الشعب السوري المسكين الذي يعاني الأمرّين في كل ما يجري”.
وأخيراً أكدت الجبهة “على أهمية الحوار الداخلي وضرورة الحلّ السياسي ووقف القتال والتقاتل وأعمال العنف الممنهج والمبرمج، واعتماد لغة العقل والحكمة وتحمّل المسؤولية من الأطراف كافة، ورفض كل التدخلات الخارجية والأجنبية والاحتكام إلى صوت الشعب السوري الرافض لهذه الأساليب والطروحات البعيدة كل البعد عن قيمه وشيمه وأخلاقه وعاداته وتقاليده”.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش: توزيع البسة شتوية على تلامذة المدارس الرسمية

(أ.ل) – في إطار برنامج التعاون العسكري – المدني (Cimic)، سيتم توزيع ألبسة شتوية (معاطف) اعتباراً من 27/1/2014 ولغاية 31/1/2014 ضمناً، على تلامذة بعض المدارس الرسمية في المناطق الآتية: البقاع الشمالي، البقاع الغربي، الجنوب (النبطية وصيدا) الشمال (المنية- الضنية، زغرتا، بشري والبترون).
   لذا تدعو قيادة الجيش – مديرية التوجيه وسائل الإعلام كافة، إلى تغطية عملية التوزيع المذكورة وفقاً لما يلي:
– تاريخ 27/1/2014: منطقة النبطية- مدرسة النميرية المتوسطة الرسمية، بدءاً من الساعة 9.30، ومدرسة سير الغربية الرسمية المتوسطة، بدءاً من الساعة 11.00.
– تاريخ 29/1/2014: منطقة البقاع الغربي – مدرسة جب جنين الرسمية المتوسطة للبنات، بدءاً من الساعة 9.00، وثانوية صغبين الرسمية، بدءاً من الساعة 11.00.(انتهى)
ــــــــــــــــــــــــــــــ

 
لجنة دعم المقاومة في فلسطين: تفجير الضاحية يخدم المشروع الصهيوني
                                                                                              
(أ.ل) – صدر عن لجنة دعم المقاومة في فلسطين بياناً تداول فيه المستجدات جاء فيه:
عقدت لجنة دعم المقاومة في فلسطين اجتماعها الدوري وتداولت في المستجدات الراهنة، وأصدرت البيان التالي:
أولاً: ندين ونستنكر التفجير الإرهابي الذي استهدف الضاحية الجنوبية ونعتبر أن هذا التفجير يصب في خانة المشروع الصهيوني ويهدد السلم الأهلي في لبنان وإذ تتقدم اللجنة بخالص العزاء لذوي الشهداء وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى تؤكد على ضرورة توحيد الصف ونبذ أعمال العنف التي لا تخدم إلا العدو الصهيوني.
ثالثاً: توقف المجتمعون أمام العملية الإسرائيلية الجبانة المزدوجة التي طالت احد كوادر المقاومة الفلسطينية المجاهد احمد الزعانين وأكدوا أن هذه العملية الغادرة لن تثني حركات المقاومة عن دورها في ملاحقة الصهاينة وعملائهم باعتبار أن إسرائيل هي العدو الرئيسي لأمتنا وأن مقاومتها حق شرعي حتى تحقيق الانتصار الحاسم عليها.
رابعا :ندين استمرار المفاوضات مع العدو الصهيوني ونعتبرها بمثابة غطاءٍ لجرائم الاحتلال الصهيوني وندعو القوى والفصائل لإعطاء الأولوية لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية وإعادة بناء وتفعيل الوحدة الوطنية الفلسطينية على أساس التمسك ببرنامج المقاومة وبالحقوق والثوابت الوطنية لتحرير الأرض والأسرى.
خامسا: نجدد دعمنا لمشروع المقاومة في فلسطين ونعتبر طريق المقاومة هي الطريق الأقصر لتحقيق أهداف الشعب الفلسطيني بالتحرير والعودة، ودعم القضية الفلسطينية وخصوصاً رفع الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة وإنقاذ مدينة القدس من التهويد وحماية المسجد الأقصى من التقسيم وإدانة البناء المتواصل للمستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.
 سادساً: نؤكد تمسكنا بحق العودة باعتباره حق مقدس للشعب الفلسطيني لا يسقط بالتقادم ولا تملك أي جهة في العالم إسقاط هذا الحق.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــ
ألمانيا بدأت خطوات لمقاطعة المستوطنات الإسرائيلية
 
(أ.ل) – تشترط ألمانيا توقيع اتفاقية تعاون علمي مع إسرائيل وتقديم الدعم المالي لمؤسسات البحث العلمي ولشركات قطاع المعلومات عالية التقنية “هايتك”، بإدخال بند للاتفاقية يمنع الشركات أو المؤسسات المتواجدة في مستوطنات الضفة الغربية والقدس من الحصول على هبات أو أي دعم آخر من الحكومة الألمانية.(انتهى)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهت النشرة
 

 

Print Friendly

عن admin

شاهد أيضاً

cairo26-5-2017

مصر: مقتل 26 في هجوم بالرصاص على حافلة تنقل أقباطا مسلحون ملثمون فتحوا النار على ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *